رئيسية الموقع    الصور    المقالات    الملفات   الأخبار   الصوتيات

    آخـــر الــمــواضــيــع

     

     

    صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
    النتائج 1 إلى 5 من 10

    الموضوع: قول للشيخ الألباني رحمه الله في آراء القرضاوي ...

    1. #1

      قول للشيخ الألباني رحمه الله في آراء القرضاوي ...

      قال الشيخ الألباني في غاية المرام : ( أما القضية الأخرى ، فهي أنه قد جاء في كتاب (( الحلال و الحرام ))غير قليل من الآراء و الأفكار التي ذهب إليه المؤلف حفظه الله ، مما هو من مواطن النزاع ، فقد يقرها قوم ، و ينكرها آخرون ، كل حسبما عنده من علم و فقه للكتاب و السنة ، و معرفة بصحيحها و سقيمها ، و طرق الاستدلال بالأدلة الشرعية ، كرأيه في ذبائح أهل الكتاب ، و الصور و اقتنائها ، و آلات الطرب و الغناء بها ، و غيرها من المسائل ، فهو وحده المسؤول عنها ، بل المأجور عليها ، أصاب أو أخطأ . )

      أسئلة كثيرة قد تراود المطلع على كلام الشيخ الألباني :

      كيف يؤجر من يتبع الرخص و يقول بالأقوال الشاذة ؟! ...
      وكيف يُنسب رأيه إلى الاجتهاد و هو شاذ ؟! ...
      وكيف يقال هذا الكلام في آراء القرضاوي في كتابه المسمى بالحلال و الحلال !! ...
      و هل في كلام الشيخ إقرار للقرضاوي بأنه عالم مجتهد !! و له حق الاجتهاد ؟! ... القرضاوي !!! ...
      هل الشيخ الألباني كان يجامل القرضاوي لما قال ما قاله في آرائه ؟! ...
      ألم يقم علماؤنا ( حنابلة الحجاز ) الحجة على القرضاوي ؟!! ... كيف يؤجر و قد أقيمت عليه الحجة ؟! ...
      ألم يصرح الشيخ ابن باز رحمه الله للقرضاوي أنه يخالفه في كثير من مسائل الكتاب ؟! ... كيف يؤجر و ابن باز يخالفه ؟! ...
      كيف يؤجر على آرائه رجل يحذر السلفيون من كتبه و آرائه ؟! .. و أولهم الشيخ الألباني ؟! ... أليس هذا من التناقض ؟! .. استغفر الله لا أتهم الشيخ الألباني بالتناقض ... مستحيل ، لا يمكن ...

      هذه بعض الأسئلة التي استخلصتها لما فكرت كتفكير بعض الجماعات ...


      البس جديدا و عش حميدا و مت شهيدا
      تراجع القرضاوي عن الفتوى بجواز القتال في الجيش الأمريكي :
      http://muslm.net/vb/showthread.php?t=412764


    2. #2

      كيف يؤجر من يتبع الرخص و يقول بالأقوال الشاذة ؟! ...

      البس جديدا و عش حميدا و مت شهيدا
      تراجع القرضاوي عن الفتوى بجواز القتال في الجيش الأمريكي :
      http://muslm.net/vb/showthread.php?t=412764


    3. #3
      تاريخ التسجيل
      Nov 2006
      المشاركات
      5,692

      قال تعالى (( فَقَاتِلْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ لاَ تُكَلَّفُ إِلاَّ نَفْسَكَ وَحَرِّضِ الْمُؤْمِنِينَ عَسَى اللَّهُ أَن يَكُفَّ بَأْسَ الَّذِينَ كَفَرُواْ وَاللَّهُ أَشَدُّ بَأْسًا وَأَشَدُّ تَنكِيلاً ))


    4. #4

      كيف يؤجر على آرائه رجل يحذر السلفيون من كتبه و آرائه ؟! .. و أولهم الشيخ الألباني ؟! ...

      البس جديدا و عش حميدا و مت شهيدا
      تراجع القرضاوي عن الفتوى بجواز القتال في الجيش الأمريكي :
      http://muslm.net/vb/showthread.php?t=412764


    5. #5

      الإجابة موجودة بنفس الكلام المنقول ..

      إذا نظرنا جيداً لكلام الشيخ الألباني فإننا سنرى الآتي ..

      "أما القضية الأخرى ، فهي أنه قد جاء في كتاب (( الحلال و الحرام ))غير قليل من الآراء و الأفكار التي ذهب إليه المؤلف حفظه الله ، مما هو من مواطن النزاع"

      غير قليل = ليس كل الكتاب !!
      مما هو مواطن النزاع = اختلاف سائغ عند أهل العلم, ولو كان المخالف رجلا واحدا .. وما يؤكد ذلك إكمال الحديث : "فقد يقرها قوم ، و ينكرها آخرون ، كل حسبما عنده من علم و فقه للكتاب و السنة ، و معرفة بصحيحها و سقيمها ، و طرق الاستدلال بالأدلة الشرعية ، كرأيه في ذبائح أهل الكتاب ، و الصور و اقتنائها ، و آلات الطرب و الغناء بها" ....

      وهذا مما لا شك فيه, فإن فيه أجران إن اجتهد فأصاب, وله أجرٌ إن اجتهد فأخطئ ..
      وكل هذا من "الغير قليل" مما ورد في كتاب الحلال والحرام ..

      ******************************************

      كيف يؤجر من يتبع الرخص و يقول بالأقوال الشاذة ؟! ...

      وأين هذا في كلام الشيخ الألباني ؟ فإنه تكلم عن بعض الآراء في كتاب الحلال والحرام ! مما هي في خانة الخلاف المستساغ بين أهل العلم ..

      وكيف يُنسب رأيه إلى الاجتهاد و هو شاذ ؟! ...
      وكيف يقال هذا الكلام في آراء القرضاوي في كتابه المسمى بالحلال و الحلال !! ...

      "غير قليل" = ليس كل الكتاب !! فالشيخ يتكلم عن الجزء "الغير قليل" وليس كل شيء في الكتاب ..

      وهل في كلام الشيخ إقرار للقرضاوي بأنه عالم مجتهد !! و له حق الاجتهاد ؟! ... القرضاوي !!! ...

      لنفرض أن له حق الإجتهاد وتغيير كثير من الأمور للتماشى مع منهاج "الوسطية" المزعوم, فهل لأحد الحق بالدفاع عن كثير من آرائه التي انتهكت كل المقاييس البشرية الحسية والشعورية قبل انتهاكها نصوص القرآن الكريم والسنة النبوية ؟!!


      هل الشيخ الألباني كان يجامل القرضاوي لما قال ما قاله في آرائه ؟! ...
      ألم يقم علماؤنا ( حنابلة الحجاز ) الحجة على القرضاوي ؟!! ... كيف يؤجر و قد أقيمت عليه الحجة ؟! ...
      ألم يصرح الشيخ ابن باز رحمه الله للقرضاوي أنه يخالفه في كثير من مسائل الكتاب ؟! ... كيف يؤجر و ابن باز يخالفه ؟! ...


      عندما ننظر لطريقة اختلاف أهل العلم مع بعضهم البعض نجد تباين واضح بين هذه الإختلافات وطريقة اختلاف تلاميذهم مع بعضهم البعض, وبدون تزييف للحقائق فإن جميع المتدينيين على علم بطبيعة العلاقة مع المخالفين التي تنعكس أثناء الكلام بشكل خاص بين الطالب ومعلمه, وخاصة إن كانت هذه الخلافات خلافات عقائدية "كسلفي وأشعري", بغض النضر عما نقرأه في الكتب والرسميات بين المخالفين لبعضهم البعض, فإن كلتا الطريقتين مختلفتين اختلافاً شاسعا .. وأرجوا أن لا يؤخذ كلامي بأنه طعن بأي أحد من أهل العلم .. لكن هذه حقيقة ولا بد من عكسها على صورتها وإلا فنحن "نكذب" على بعضنا البعض .. والدليل على كلامي ما نسمعه كل يوم من مناظرات وأحاديث داخلية بين المشايخ وطلابهم بخصوص هذا الشأن .

      كيف يؤجر على آرائه رجل يحذر السلفيون من كتبه و آرائه ؟! .. و أولهم الشيخ الألباني ؟! ... أليس هذا من التناقض ؟! .. استغفر الله لا أتهم الشيخ الألباني بالتناقض ... مستحيل ، لا يمكن ...


      الكلام قد انبنى على "الغير قليل" من الآراء للقرضاوي .. وليس كل ما يقوله, وأنا ما زلت أذكر طريقة التصدي لبعض الفتاوى من جانب بعض الجماعات وأبرزهم "الإخوان" مثل فتوى "خلع الحجاب في بلاد الكفر" قبل تسع سنوات تقريبا عندما أصدرها "الطنطاوي", وأقارنها اليوم بنفس الفتوى مع إضافة "السباحة في البرك المختلطة للضرورة" فلا أجد إلا موت الغيرة عند نفس الجماعة, فربما كانت المدة كافية لموت هذه الغيرة على دين الله تعالى وعلى حرمات المسلمين .. لكن أتذكر دوماً أن من تحركه الحزبية لا خير فيه لأمته الإسلامية ...


      هذه بعض الأسئلة التي استخلصتها لما فكرت كتفكير بعض الجماعات ...

      أسئلة وافية ..

      عن أبي هريرة رضي الله عنه, أن رسول الله صلى الله عليه ولم قال :" إن العبد ليتكلم بالكلمة من رضوان الله, لا يلقي لها بالا ، يرفع الله بها درجات, وإن العبد ليتكلم بالكلمة من سخط الله, لا يلقي لها بالا ، يهوي بها في جهنم "


    ****



    صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

    ضوابط المشاركة

    • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
    • لا تستطيع الرد على المواضيع
    • لا تستطيع إرفاق ملفات
    • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
    •  

    -