رئيسية الموقع    الصور    المقالات    الملفات   الأخبار   الصوتيات

     

     

    صفحة 1 من 37 12310 ... الأخيرةالأخيرة
    النتائج 1 إلى 5 من 183

    الموضوع: يوسف القرضاوي قال منذ أيام كلاما خطيرا جدا جدا جدا عن اليهود والنصارى

    1. #1
      تاريخ التسجيل
      Apr 2007
      المشاركات
      2,640

      يوسف القرضاوي قال منذ أيام كلاما خطيرا جدا جدا جدا عن اليهود والنصارى

      كلام خطير جدا جدا جدا قاله يوسف القرضاوي في قناة الجزيرة عن كفر أهل الأديان وضرب مثلا على ذلك على اليهود والنصارى

      والأخطر منه أن يمر هذا الكلام بدون أن يرد عليه العلماء

      خطير جدا على الدين أن يقال مثل هذا الكلام ولا يرد عليه

      يقول القرضاوي ( كل ذي دين يعتقد كما قلت أن دينه الحق وأن غيره على باطل وأنه هو المؤمن وما عداه كافر، معنى كافر يعني كلمة الكفر لها عدة مفاهيم أحيانا الكفر تعني الكفر بالله معنى كافر يعني ملحد جاحد لا يؤمن بالله ولا بالآخرة ولا هذا، وأحيانا تعني كافر بديني أقصد كافر أي كافر بديني، فأنا أعتقد أن مثلا اليهودي أو المسيحي كافر برسالتي برسالة محمد )

      (
      لا يؤمن بأن محمدا رسول الله ولا يؤمن بأن القرآن كتاب منزل من عند الله فهو كافر بهذا، كما إنني كافر بديانته الموجودة من حقي أن أعتقد إن هو كفر ومن حقه أن يعتقد، لا يصح أن أصفه بالكافر بالمعنى الأول الذي قلته إنه ملحد أو جاحد لا، هو مؤمن بالله ومؤمن بالآخرة ومؤمن بعبادة الله ومؤمن بالقيم الأخلاقية بصفة عامة فهو لا يوصف بالكفر بهذا المعنى إنما يوصف بالكفر بأنه لا يؤمن برسالتي كما أؤمن بها، ومعنى لا يؤمن يعني كافر بها. )

      والله لا أعلم كيف أعلق على هذا الكلام , ما كنت أظن أن أقرأ مثل هذا الكلام لمن قرأ القرآن و درس الدين

      لو سألت عاميا من المسلمين ممن لم يقرأ كتب الملل والنحل ولم يقرأ كتب التفسير ولم يدرس في حلق العلماء ولا في كليات شرعية لقال لك أن النصارى كفروا لأنه زعموا أن عيسى هو ابن الله وأن اليهود كفروا لأنهم زعموا أن عزيرا ابن الله , وكل ما تلا ذلك من كفرياتهم وشركهم إنما اندرج على الزعم الكاذب , فحرفوا الكتب وسبوا الله وكفروا بالإسلام تحت هذا الزعم

      بينما القرضاوي يقول أنهم كفروا لأنهم لم يؤمنوا بمحمد صلى الله عليه وسلم ولم يؤمنوا بالقرآن ولا بالإسلام


      يعني ( بحسب قول القرضاوي ) أن يهود بني قريظة وبني قينقاع وغيرهم من اليهود الذين كانوا في المدينة , كانوا على دين يرضاه الله , ولكنهم كفروا لأنهم لم يؤمنوا بما جاء به محمد صلى الله عليه وسلم بعد أن جاءهم في المدينة , وكذلك نصارى نجران ونصارى الروم الخ...

      الأمر خطير , والتمييع وصل إلى أصل الإسلام وهو التوحيد

      فكلام القرضاوي يعني أنه لا يعتبر اليهود والنصارى كفارا بزعمهم أن لله شريكا ولدا وصاحبة ( تعالى الله عما يقولون علوا كبيرا ) ولذلك هو يرى كفرهم فقط لعدم اتباعهم محمد صلى الله عليه وسلم !

      كلام خطير جداً

      ألم يقرأ القرضاوي قول الله عز وجل ( ( لقد كفر الذين قالوا إن الله هو المسيح ابن مريم ) المائدة/72.

      ألم يقرأ القرضاوي قول الله عز وجل ( لقد كفر الذين قالوا إن الله ثالث ثلاثة وما من إله إلا إله واحد وإن لم ينتهوا عما يقولون ليمسن الذين كفروا منهم عذاب أليم ) المائدة /73.

      ألم يقرأ القرضاوي قول الله عز وجل ( وقالت اليهود عزير ابن الله وقالت النصارى المسيح ابن الله ذلك قولهم بأفواههم يضاهئون قول الذين كفروا من قبل قاتلهم الله أنى يؤفكون ) التوبة 30

      ثم يؤكد القرضاوي فريته على الله , ويزعم أن اليهود والنصارى يعبدون الله

      إذ يقول عن اليهود والنصراني (
      ومؤمن بعبادة الله )

      سبحان الله , اليهودي والنصراني أصبح مؤمنا بعبادة الله ؟؟!!!

      القرضاوي فيما يبدو لا يعرف أن معنى لا إله إلا الله أي لا معبود بحق إلا الله , ومن لم يؤمن بأنه لا معبود بحق إلا الله فليس مؤمنا بالله , أو أن القرضاوي له تعريف مختلف عن تعريف المسلمين لمعنى لا إله إلا الله .

      إذا كان القرضاوي جاهل بالدين فهي مصيبة أن يقول مثل هذا الكلام , وإن كان عالما فالمصيبة أعظم

      مصيبة أن يشير الناس إلى رجل على أنه عالم وهو لا يعرف عقيدته

      والمصيبة أعظم أن يكون عالما ثم يقول هذا الكلام

      ( والمصيبة أعظم أن يمر كلام القرضاوي مرور الكرام دون أن يرد عليه أهل العلم )

      كيف يكون مؤمنا بعبادة الله من يقول بسم الآب والإبن وروح القدس يا قرضاوي ؟؟

      أمن يقول ذلك هو مؤمن بعبادة الله ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

      سبحان الله وتعالى عن ذلك علواً كبيراً

      ثم أن القرضاوي كذب على الله وقال أن اليهود والنصارى يؤمنون بالله , وهذا كذب

      إذ يقول عن اليهودي والنصراني (
      هو مؤمن بالله )

      هذا كذب وتكذيب لما جاء في القرآن والسنة


      فالإيمان بالله يعني الإيمان به إلها واحدا لا شريك له ومن زعم شريكا لله فهو ليس مؤمنا بالله , ليس مؤمنا بالله

      وبناءا على زعم القرضاوي فإن أبا جهل وأمية بن خلف وأبا لهب مؤمنون بالله ولكنهم لم يؤمنوا بالإسلام ولم يؤمنوا بالبعث

      لأن مشركي مكة لا ينكرون وجود الله ولكنهم زعموا أن لله شركاء ( سبحانه وتعالى عن ذلك علوا كبيرا )

      هل يقول بهذا مسلم , فضلا عن من يوصف بأنه عالم ( زعموا )

      مصيبة يا مسلمين ,

      ثم بعد ذلك يقول أنهم يكفروننا ( أي أن اليهود والنصارى يكفرون المسلمين ) ويزعم أن هذا من حقهم ,, كلام خطير

      إذ يقول (
      من حقي أن أعتقد إن هو كفر ومن حقه أن يعتقد )

      من أعطاهم هذا الحق يا قرضاوي ؟ أهو عقلك الذي أضلك ؟


      في اعتقادي أن كلام القرضاوي خطير جدا إلى درجة أن العلماء يجب أن يصدروا بيانا يردون فيه على جهالاته التي قالها في قناة الجزيرة

      في هذا اللقاء ضلالات كثيرة ولم أذكر إلا جزءا منها

      سأحاول إن شاء الله أن أنزل كلامه المذكور أنفا ( بالصوت )

      رابط ما قاله القرضاوي

      http://www.aljazeera.net/NR/exeres/1...FA4EA6D073.htm

         

      السلفية ... الكتاب والسنة بفهم الصحابة


    2. #2

      تأهب
      فسيأتيك المرقعون على حساب هذا الدين

         


    3. #3
      تاريخ التسجيل
      Apr 2007
      المشاركات
      2,640

      اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مصعب العبيدي مشاهدة المشاركة
      تأهب
      فسيأتيك المرقعون على حساب هذا الدين
      تمنيت لو أن القرضاوي لم يقل هذا الكلام , وبالتالي أنني لم أرد عليه

      ولكن السكوت عن كلامه لا يجوز ( هذا في أقل الأحوال )

      الرد عليه قربة لله ,وحماية لجناب الدين .

      وهو أقل ما يمكننا فعله , خصوصا أن الله يسر لنا الوسيلة للرد .

      ولكن لا بد أن يرد عليه العلماء رداء شافيا كافيا

      أما من أحب القرضاوي وحزبه أشد من حبه لله , فهذا لا يستغرب منه أن يرقع للقرضاوي .

         

      السلفية ... الكتاب والسنة بفهم الصحابة


    4. #4

      كلامه ليس خطيرا ...
      بل له وجه ...
      فهو كفرهم صراحة ...
      وإنما نفى عنه الكفر بمعنى الإلحاد ... وهذا صحيح في الجملة ، فاليهود والنصارى ليسوا ملحدين
      لذلك يعاملهم الإسلام معاملة خاصة ويسميهم أهل الكتاب وأهل الذمة ...

      وفي كل الكليات التي تدرس العقائد يقسمون عقائد النحل والملل إلى عقائد سماوية وعقائد إلحادية ،
      فالعقائد السماوية التي تؤمن بوجود إله ، والإلحادية التي تجحد وجود إله أصلا ...

      وكلام القرضاوي من قبيل هذا التقسيم ...

      والقرضاوي له كلام محكم رصين في تكفير اليهود
      والنصارى ...وصرح هنا ( كما نقلتم عنه ) أن من حقه
      أن يعتقد كفر اليهود والنصارى أي كفرهم برسالة
      الإسلام التي نعتقد صوابها ...
      فليحمل متشابه كلامه ( لو وجد ) على محكمه ..
      فهذه طريقة أهل العلم .

         


    5. #5

      اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مصعب العبيدي مشاهدة المشاركة
      تأهب
      فسيأتيك المرقعون على حساب هذا الدين
      هذا اسلوب صبياني جديد في المنتدى . . لضرب العلماء . . والكل يسكت . . يخاف ان يقال عنه مرقع . .

      لا اجد في كلام الشيخ القرضاوي . . اي خطء . .

      روح دور على شيء ترقع فيه ذنوبك . . خاصة ان كلام اهل العلم يؤخذ كله . . مفصلا . . وليس مجملا . .

      فهل الشيخ القرضاوي . . لا يكفر النصارى واليهود ؟

      الجواب . . يكفرهم . .

         




    صفحة 1 من 37 12310 ... الأخيرةالأخيرة

    ضوابط المشاركة

    • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
    • لا تستطيع الرد على المواضيع
    • لا تستطيع إرفاق ملفات
    • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
    •