رئيسية الموقع    الصور    المقالات    الملفات   الأخبار   الصوتيات

     

     

    صفحة 1 من 5 123 ... الأخيرةالأخيرة
    النتائج 1 إلى 5 من 22

    الموضوع: حملة مكافحة التدخين

    1. #1
      تاريخ التسجيل
      Apr 2007
      المشاركات
      731

      حملة مكافحة التدخين

      حملة مكافحة التدخين

      بسم الله الرحمن الرحيم

      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته







      تدعو النقابة العالمية جميع المدخنين في العالم في كل الأعمار للإحتفال الكبير بالوبيل الذهبي لتدخين

      : كل مدخن مرشح للفوز بأحد الجوائز الآتية: ا


      لجائزة الأولى


      . أحدث أنواع التلوث السرطاني وأورام مخية متعددة والشلل وضغط الدم وداء الربو وسرطان الرئة وايضاً سرطان الرئة



      : الجائزة الثانية

      . التهاب كبد خاص جداً والألتهاب الشعي



      : الجائزة الثالثة

      . انتفاخ الرئتين والتهاب اللثة وكذلك أمراض القلب الروماتيزمية




      : كما أنه لديك أيه المدخن فرصة الفوز بإحدى جوائز الترضية مثل

      . تلطخ الأسنان وحالة فقدان الشهية ولاتنسى انتفاخ اللثة




      وتذكر أنة كلما ازدادت أعمدة الدخان المنبعثة منك كلما ازدادت فرصتك في الفوز بآلاف الجوائز الخرافية لذلك دخن

      فربما تكون أنت الفائز




      أخي المسلم الغيور على دينة هذا والله مانشرة الغرب في محاربة التدخين ألا ترى معي أننا نحن المسلمون لسنا في

      حاجة الى كل هذا ويكفينا قول الله عزوجل في تحريم الدخان ويحل الله الطيبا ويحرم الخبائث فإن كنت ترى أن

      التدخين من الخبائث فإنه محرم بنص الآية وليس مكروهاً كما يظن الكثير من المخادعين لأنفسهم والله خادعهم وإن كنت

      تعتقد أن التدخين من الطيبات فلماذا تعاقب أخاك الصغير عندما تره يدخن خلسة أو ابنك ولاتعاقبه إذا رأيته يشرب كوباً

      من اللبن



      التدخين حرام بكل انواعه لانه اسراف ولله لا يحب المسرفين قال تعالى وكلوا واشربوا ولا تسرفوا انه لا يحب المسرفين

      فإذا كان الاسراف في الأكل والشرب الذي هو حلال يخرج الإنسان من محبة الله الى ......... ؟؟؟فما بالك بما هو ليس

      طعاما ولا شرابا وإنما أنفاس دنسة ينفر منها حتى المدخن نفسه إذا وجدها غير

      لابد أن ترجع إلى الله وتستعين به وتدعوه كي يخلصك من تلك المعصية التى إن تصر عليها حولتها الى كبيرة

      منقــــــــــــــــــــــــــــــــول للفائدة








      عن التدخين



      @ تعرف على التبغ @ التدخين والشرع @ الآثار الاجتماعية @ الآثار الاقتصادية @ الآثار الصحية @ الآثار النفسية @ تشريعات وقوانين @ التدخين والمرأة @ التدخين السلبي @ الإقلاع عن التدخين @ مقالات @ قصص @ الشعر والتدخين @ إحصاءات عالمية @ احصاءات محلية /@ اسئلة وأجوبة @ اليوم العالمي @ المكتبة @ روابـــط







      64281التدخين والصحة
      يتحدث عن أحدث النتائج الطبية والصحية التي توصل إليها العلم

      دورة: مخاطر التدخين
      بواسطة متفائل




      49153نحو مجتمع بلا تدخين
      يناقش جميع القضايا الاجتماعية التي يتسبب بها التدخين وتأثيرها على الفرد والاشرة والمجتمع




      3294التدخين في الشرع الإسلامي
      يناقش موقف الشرع الاسلامي من عادة التدخين




      948التدخين والمرأة (يشاهده 1 مستخدم/مستخدمين)
      يخص تأثير ممارسة عادة التدخين على المرأة في مختلف مراحل حياتها




      1853أقلعت والحمد لله (قصص)
      يتناول نصائح وتوجيهات من الأخوة الذين هداهم الله في الاقلاع عن التدخين , وقصصهم وتجاربهم .




      28141استشارات نفسية واجتماعية وإدارية




      1356دراسات حول التدخين



      المصدر////// http://www.antismoke.org/

      سلسلة من أفلام الكرتون تصلح للكبار والصغار عن التدخين

      سلسلة لا للتدخين

      المقدمة


      للتحميل

      لا للتدخين

      للتحميل

      كشك السجائر

      للتحميل

      النفس المنعش

      للتحميل

      رجولة فارغة

      للتحميل

      الرئة الذهبية

      للتحميل

      شبح الدخان

      للتحميل

      عودة حامد

      للتحميل

      في مضمار السجائر السريعة

      للتحميل

      حتى في نومك

      للتحميل

      لغة الصور

      للتحميل
      دخان السجائر يسرع من نمو الأورام





      أشارت دراسة أجراها علماء في مركز أبحاث أوريغون الأميركي الى أن النيكوتين في دخان السجائر لا يتسبب في

      الإصابة بالأورام السرطانية فحسب ولكنه أيضا يعمل على تسريع نمو الأورام الموجودة بالفعل مما يساعد على

      انتشارها الى أجزاء الجسم المختلفة.

      فقد وجد هؤلاء الباحثون أن النيكوتين يحفز جسم المدخن على إنتاج جزيئ يمكنه أن يجعل الخلايا السرطانية بالرئة

      أكثر شراسة وأكثر سرعة في إنقسامها ونموها. ويعزز هذا ما ورد في مجلة نيوسينتيست من أن "التدخين قد يعزز

      نمو الأورام الموجودة بالفعل كما يسبب السرطان".

      وقد تبين للباحثين أن الجزيئ المحفز لنمو الأورام هو مادة الأسيتايلكولين الناقل العصبي أو الوسيط الكيميائي الذي

      ينقل الرسائل بين أجزاء المخ والأعصاب المختلفة. ويؤدي التدخين (النيكوتين) الى زيادة إفراز مادة الأسيتايلكولين

      حيث تستقبل خلايا السرطان هذا الجزيئ عن طريق مستقبلات أو بوابات خاصة على جدران هذه الخلايا بحيث يؤدي ذلك

      الى تحفيز هذه الخلايا السرطانية بحيث تزيد سرعة نموها وإنقسامها وبالتالي إنتشارها الى أعضاء الجسم المختلفة.

      وبهذا يتبين أن التدخين لا يؤدي الى الإصابة بالسرطان وحسب وإنما يساعد على الإسراع في نمو وانتشار السرطان







      ومن موقع طريق الإسلام
      www.islamway.com

      الدروس والخطب
      1.آفة التدخين الشيخ: أمير صالح
      التصنيف: النهي عن البدع والمنكرات
      2.بعض بدع بناء المساجد- حكم التدخين الشيخ: منصور رياض
      التصنيف: النهي عن البدع والمنكرات
      3.برنامج عملي للإقلاع عن التدخين الشيخ: محمد إسماعيل المقدم
      التصنيف: دعوة المسلمين


      4.حرب التدخين الشيخ: محمد حسين يعقوب
      التصنيف: مساوئ الأخلاق
      محاضرة يقوم الشيخ محمد حسين يعقوب فيها بالحرب على التدخين مبينا آثاره وأخطاره على الصحة والإيمان.


      السلاسل والألبومات


      المقالات والمطويات
      1.الصوم والإقلاع عن التدخين الكاتب: محمود إسماعيل شل ومراجعة علمية الدكتورة هبة ياسين كلية الصيدلة جامعة القاهرة
      التصنيف: ملفات شهر رمضان والعشر الأواخر
      2.من ترك شيئا لله عوضه الله خيرا منه التصنيف: العقيدة الإسلامية
      3.كل أمتي معافى إلا المجاهرين التصنيف: النهي عن البدع والمنكرات
      الفتاوى











    2. #2
      تاريخ التسجيل
      Apr 2007
      المشاركات
      731

      صور بسيطة عن التدخين


















      اللي يدخن ويبغى يشوف رئته كيف شكلها







      أما السيجارة اللي يدخنها فهذي هي







      طلاوة اللسان من التدخين

      الصراحة أنت مصاب بسرطان في الرئة












      وهذه رئة مصابة بالسرطان



      إضغط على الصورة بالأسفل بالفأرة
      SUCKED IN















    3. #3
      تاريخ التسجيل
      Apr 2007
      المشاركات
      731

      بئر المصائب صور وتعليقات


      http://www.tobaccofacts.org/suckedin/index.html
      http://www.healthservices.gov.bc.ca/ttdr/index.html
      http://www.antismokingbh.org/studies.asp
      البيلة الدموية لدى المدخنين توحي بالإصابة بسرطان المثانة

      سرطان المثانة مرض منتشر عالميا وخصوصا في جمهورية مصر العربية وحتى في المملكة العربية السعودية مثلاً وغيرها من الدول العربية لأسباب معروفة كداء البلهارزيا والتدخين والكيماويات الصناعية وبعض مبيدات الحشرات والتهاب المثانة المزمن، ومنها مجهولة السبب كالخلل الجيني والأنان الكروموزمية. وقد نشرنا سابقا مقالتين عن المزايا السريرية لذلك السرطان الخطير والقاتل وعالجنا موضوع تشخيصه ومعالجته وهو ما يزال سطحيا.
      وسنكرس هذه المقالة إلى مناقشة نوعه الشديد الخبث والذي يغزو عضلات المثانة وجدارها ويمتد إلى الانسجة حولها أو إلى العقد اللمفية أو الاعضاء الأخرى في الحوض أو الى البروستاتا أو المهبل أو ينتشر إلى أماكن مختلفة من الجسم.
      رغم ان هذا النوع يحصل عادة في حوالي 30% فحسب من الحالات العامة في الولايات المتحدة وأوروبا، إلا ان نسبته تتعدى هذا الرقم في المملكة العربية السعودية لأسباب مجهولة قد تعود إلى التأخير في التشخيص والمعالجة الفورية أو لأسباب عرقية أو جينية أو بيئوية.. ان هذا الورم يمثل خطرا كبيرا على حياة المريض ويسبب مضاعفات وخيمة وأحيانا قاتلة إذا ما شخص بسرعة وعولج بأفضل الاساليب الحديثة إن كانت جراحية أو كيميائية أو اشعاعية بدون أية مماطلة أو تأخير وفي مراكز اختصاصية ذي خبرة واسعة في معالجته.
      التشخيص:
      ان ظهور البيلة الدموية الظاهرة أو المجهرية خصوصا لدى المدخنين أو المدخنات توحي بوجود سرطان المثانة وهي أهم علامة سريرية لحدوثه، ولكن في بعض الحالات تحدث ثمة أعراض سريرية كالإلحاح بالتبول مع تكراره وحدوث حرقان أو ألم أثناءه تشبه علامات التهاب المثانة الجرثومي، ولكن مع غياب أية جراثيم في مزرعة البول وتكون أول ظاهرة لوجوده حتى في غياب البيلة الدموية. ويقوم تشخيصه على استنطاق المريض حول امراضه السابقة وتعرضه إلى داء البلهارزيا أو التهاب مزمن أو حصيات في المثانة وعن أية عملية جراحية اجريت عليها وعن وظيفته وتعرضه إلى مواد كيماوية صناعية سامة وعن ادمانه على التدخين ومدة ظهور البيلة الدموية أو الأعراض البولية الأخرى، يليه فحص سريري كامل مع التركيز على المثانة والبروستاتا وجس أي ورم فيهما تقيّم المناطق الاربية للبحث عن عقد لمفية متضخمة ومتصلبة. وتشمل التحاليل المخبرية فحص البول المجهري وزرعه والقيام بعلم الخلايا عليه وقياس تركيز الهيموغلوبين والصفيحات ودرجة سيولة الدم ووظائف الكلى والكبد وتجري تصوير الجهاز البولي بالصبغة وبالاشعة المقطعية أو الرنين المغناطيسي عليها وعلى الحوض واحيانا تفريسة العظام في حال وجود آلام فيه
      ا أو ارتفاع في الفوسفاتاز القلوية. واهم فحص لتشخيص سرطان المثانة يتم باجراء تنظيرها وقطع الورم بمنظار القطع "صورة" أو اخذ خذعات منه اذا كان كبير الحجم ومتشعبا في كل انحائها والتأكد من ان تلك الخذعات تشمل العضلات في قاعدته، ويتم ايضا جس المثانة باليدين لتقييم درجة امتداد السرطان وغزوه جدارها أو انتشاره إلى - أعضاء الحوض.
      المعالجة: تتم المعالجة حسب درجة خبث وامتداد الورم بناء على نتائج البنية النسيجية للخذعات والتحاليل والفحوصات الاشعاعية ويقسم ذلك السرطان النزاع إلى غزو عضلات المثانة وجدارها إلى 3فئات كما يلي:
      1- السرطان الممتد إلى عضلاتها فحسب بدون الانتشار خارجها:
      ان العلاج المثالي لهذا النوع يرتكز على استئصال المثانة والبروستاتا والحويصلات المنوية عند الرجال والمثانة وبيت الرحم والمبيضين والانابيب وقسم من المهبل عند النساء والعقد اللمفية في الحوض عند كليهما وفي حال انتشار الورم إلى الاحليل يتم استئصاله كاملا. وقد اظهرت عدة دراسات عالمية نجاح ذلك العلاج لهذا النوع من السرطان المحصور داخل المثانة أي في عضلاتها فحسب مع الأمل في البقاء على قيد الحياة، بعون الله عز وجل وبدون معاودة الورم أو انتشاره بنسبة 72% إلى 82% على مدى 10سنوات أو أكثر.
      ومن مضاعفات تلك العملية الدقيقة والصعبة الوفاة بنسبة 1% إلى 3% من تلك الحالات والعقم والعجز الجنسي لدى أكثرية المرضى واحتمال اجراء عملية متتابعة لتصحيح بعض مضاعفاتها في حوالي 2% ، وحدوث الفالج والذبحة القلبية والانتان والفشل التنفسي والانصمام الرئوي بنسبة 1% وحسب. واما المضاعفات الثانوية غير الهامة فتشمل علوص الامعاء والتهاب الجرح والالتهابات البولية والتشوش الفكري واضطراب النظم القلبي والفشل الكلوي والخثار الوريدي وثقب المستقيم أثناء العملية وغيرها بنسبة ضئيلة لا تتعدى 10% والجدير بالذكر ان هذه النتائج الجيدة والمضاعفات القليلة تعود إلى خبرة ومهارة الجراح والخدمات الطبية المميزة التي يقدمها المستشفى المتميز واما في المستشفيات الأخرى التي تفتقر إلى تلك الخبرة الجراحية أو العلاجية، ترتفع نسبة الوفاة والمضاعفات أثناء وبعد اجرائها ويتدنى نجاحها. وفي بعض الحالات إذا ما كانت سعة المثانة وافية وبدون أية آفات داخلها والورم قليل الحجم وفي موقع واحد بدون أي انتشار إلى مراكز أخرى من الغشاء المخاطي وهو أولي الحدوث أي انه لم يظهر سابقا وخصوصا إذا ما كان موجودا في قسم المثانة الأمامي بعيدا عن عنقها أو قسمها الخلفي يمكن عن
      د ذلك اجراء استئصال جزئي للمثانة التي تحتوي على الورم مع هامش بقياس حوالي 2سنتيمتر من جدارها السليم حول الورم. ورغم ان لتلك العملية حوافزها بالنسبة إلى المحافظة على المثانة إلا انها لا تنطبق على أكثر من 10% من تلك الحالات وحسب ونسبة معاودة الورم بعد اجرائها يتراوح ما بين 40% إلى 80% مع ضرورة القيام بعمليات متتابعة، منها الاستئصال الكامل للمثانة لاحقا. وقد استعملت حديثا وسيلة جديدة ترتكز على قطع الورم يمكن بالمنظار واستعمال المداواة الاشعاعية واستئصال جزئي للمثانة بنجاح مع أو بدون استعمال المداواة الكيميائية.
      قبل الاستئصال الكامل للمثانة على الجراح مناقشة مختلف الاساليب الجراحية لتحويل البول أو خلق مثانة جديدة من الامعاء إذ ما توافرت الشروط لذلك، مع المريض شارحا أمل نجاحها وحوافزها واخطارها ومضاعفاتها السلبية على جودة حياته، ليتيح له اختيار الوسيلة المناسبة له بدلاً من فرض عملية قد تنغص حياته وتجعلها جحيماً اسوأ من السرطان نفسه. فعلينا التشدد هنا على أهمية المحافظة على جودة حياة المريض بعد المعالجة التي تسمح له بالقيام بنشاطاته اليومية بدون أي عائق والتمتع بحياة طبيعية هنيئة وممتعة.
      ترتكز العملية على استعمال قطعة من الامعاء الدقيق وتحويلها إلى شكل المثانة بعد شق جزئها الامامي لعنقها وتدويرها على نفسها واستئصال فتحة في اسفلها وخياطة اطرافها إلى الاحليل ووصل الحالبين إليها.. ولتلك العملية الجراحية الدقيقة استطبابات مهمة وثمة قواعد اساسية لاختيارها منها غياب نقائل المرض أو انتشاره خارج المثانة أو في عنقها أو في الاحليل وعدم وجود فشل كلوي أو خلل وظيفي للكبد أو تشوش فكري أو أمراض نفسية أو جسدية هامة تحول دون تمكن المريض أو المريضة من تقبل مضاعفاتها والاشتراك في معالجتهم ولا يحبذ اجراءها إذا ما كان المريض متقدماً في السن مع تدني قدرته الجسدية أو إذا ما كان يشكو من مرض امعائي أو قد خضع سابقاً إلى استئصال قطعة من الأمعاء الدقيقة أو إذا ما انتشر السرطان إلى العقد اللمفية في الحوض. أما بالنسبة إلى مضاعفات تلك العملية الجراحية فيمكن تصنيفها إلى تلك التي تحصل أثناء ومباشرة بعد العملية أي في غضون 3أشهر بعد إجرائها أو المضاعفات التي تحصل بعد تلك المدة أو على المدى الطويل. وعلى المريض أن يحصل على جميع المعلومات حولها وتقبلها وخصوصاً احتمال الحاجة إلى استعمال القسطرة لتفريغ المثانة الجديدة وذلك بنسبة ح
      والي 10% لمدى الحياة أو ضرورة القيام بعملية متلاحقة لمعالجة بعض تلك المضاعفات بمعدل 5إلى 10% من تلك الحالات. ومن أهم المضاعفات الوفاة التي تحصل عادة في غضون 3أشهر بعد إجراء العملية بنسبة حوالي 1% إلى 4% وأهم أسبابه الالتهابات الباطنية أو غير الباطنية مع حصول إنثان في حوالي 70% منها أو نتيجة الانعكاسات القلبية والوعائية في الثلث الباقي. ومن ظواهر الإلتهابات الباطنية حدوث خرّاج في الحوض وتسرّب من الأمعاء أو احتشائه الذين يتطلبون المعالجة الجراحية المستعجلة. ومن المضاعفات الفورية الأخرى التي قد تحصل لدى حوالي 39% من المرضى فأهمها تسرب البول من تفاغر المثانة الجديدة المكوّنة من الأمعاء أو من الاحليل بنسبة حوالي 7% أو تسرب بين وصلة الحالب إلى المثانة (2%) والتهاب الكلية (7.5%) وانسداد تفاغر الحالب والمثانة (3%) واحتباس مخاط الأمعاء (المثانة) مع حدوث انسداد الاحليل (2%). ومن المضاعفات الأخرى التي لا تشمل المثانة العلوص والنزيف في الحوض والدعاؤوم لمفي كيسي والتهاب الجرح أو حدوث خرّاج فيه والقرحة في الأمعاء أو المعدة وانسداد الأمعاء الذين يتطلبون علاجاً محافظاً أو جراحياً أحياناً. وأما بالنسبة إلى المضاعفات التي تح
      صل بعد 3أشهر من اجراء العملية فأهمها ضيق التفاغر ما بين الحالب والمثانة بنسبة حوالي 4% إلى 10% والتهاب الكلية في حوالي 1% وانسداد الأمعاء في حوالي 1.6% والفتق البضعي في 1.5% والناسور ما بين الأمعاء والمثانة والحصيات الكلوية في حوالي 2% من الحالات. وإذا لم يمكن صنع مثانة جديدة يمكن تحويل البول إلى الجلد عبر قطعة من الأمعاء الدقيقة تفرّغه تلقائياً في كيس موضوع على فوهته أو بواسطة قثطرة دورية (كل 4ساعات) أو وصله إلى المستقيم ليخرج منه الشرج. ولتلك العمليات مضاعفات على المدى القصير والطويل وتشمل الحماض الاستقلابي والتهابات وحصيات الكلى ونقص في الفيتامين ب12، والناسور الامعائي والفشل الكلوي وغيرها.
      وفي بعض حالات غزو السرطان لعضلات المثانة عند أشخاص مسنين مصابين بأمراض أخرى خطيرة لا تسمح بإجراء عملية معقدة عليهم كاستئصال المثانة أو إذا ما رفض المريض تلك العملية واختار المحافظة على مثانته أو لأسباب أخرى طبية أو نفسية يمكنه المداواة بالأشعة والمعالجة الكيميائية معاً بعد استئصال الورم كلياً بواسطة التنظير مع نجاح يتراوح ما بين 40إلى 60% والمحافظة على المثانة في 40% من تلك الحالات على مدى 5سنوات أو أكثر بعد المعالجة. ومن مضاعفات تلك المعالجة معاودة الورم إما سطحياً أو انتشاره في حوالي 30إلى 50% من تلك الحالات والإلتهاب الحاد وفقر الدم وتدني عدد الصفيحات وانخفاض عدد الكرويات البيضاء والأعراض البولية كالبيلة الدموية والنزيف من المستقيم والإلحاح البولي وتكراره والألم عند التبول أو التبرز بنسبة 15إلى 20% وسقوط الشعر والأفات اللمفمية وغيرها.
      2- معالجة السرطان الممتد عبر جدار المثانة إلى الأنسجة حولها تستعمل المداواة الكيميائية لعدة أسابيع في البداية وفي حال تجاوب السرطان لتلك المعالجة وتضاءل حجمه إلى أكثر من 50% أو أكثر أو إذا ما اختفى تماماً بالكشف التنظيري والشعاعي يمكن القيام بعملية جراحية لاستئصال المثانة والعقد اللمفية في الحوض مع نجاح قد يصل إلى حوالي 50% من بعض تلك الحالات خصوصاً في غياب رواسب السرطان بعد تلك تلك المداواة مع ارتفاع نسبة البقاء على قيد الحياة بإذن الله من 44شهراً إلى حوالي 77شهراً بعد ذلك العلاج.
      وأما في حال عدم تجاوب الورم لتلك المعالجة فنتائج العملية وخيمة وأمل الشفاء بعون الله سبحانه وتعالى ضئيل، ويتوجب العلاج الكيميائي بالمواد الجديدة مثل التاكسول وجنسيتابين وغيرهما.
      3- معالجة السرطان المنتشر في الحوض أو في الجسم:
      وأما في حال انتشار الورم إلى أعضاء أخرى كالبروستاتا والرحم والمهبل وجدار الحوض والمستقيم والعقد اللمفية والكبد والعظام والرئة والدماغ فعلاجه يتركز على المداواة الكيميائية باستعمال علاج MVAC الذي يحتوي على 4كيماوئيات فعّالة ضده أو إضافة مواد جديدة مثل "دوكسيتاكسل "و "بالكليتاكسيل" أو "جمسيثابين" ذي مضاعفات أقل خطورة ولكن للأسف أمل الشفاء بإذن الله عز وجل ضعيف جداً على المدى الطويل إذ أنه لا يتعدى 10إلى 20% حسب مدى انتشار المرض وتجاوبه للعلاج وعمر المريض ونشاطه الجسدي وخلوه من أمراض خطيرة أخرى.
      الخلاصة: إن سرطان المثانة النزّاغ إلى غزو عضلاتها بدون الامتداد إلى خارجها مرض خطير ومنتشر يفتك بالآلاف من المرضى رجالاً ونساءً في جميع أنحاء العالم ويسبب لهم الأعراض السريرية المؤلمة والمضنية ويفتك بالعديد منهم. إن تشخيصه المبكر وعلاجه السريع والفعّال على يد اختصاصيين ذوي كفاءات وخبرة ومهارة في مراكز اختصاصية يساعدان على شفائه بعون الله عزّ وجلّ في أغلب تلك الحالات خصوصاً باستعمال الاستئصال الكامل للمثانة مع صنع مثانة جديدة من الأمعاء أو تحويل البول إلى الجلد عبر قطعة من الأمعاء للمحافظة على جودة حياة المريض التي تضاهي بأهميتها بقائه على قيد الحياة. وفي بعض الحالات قد تنجح المداواة الكيميائية والإشعاعية معاًمع على المحافظة على المثانة مع نتائج مشجعة في مجموعة مختارة من المرضى. وأما إذا امتد الورم عبر جدار المثانة إلى الأنسجة المحيطة بها فيمكن معالجتها بنجاح في بعض الحالات بالمعالجة الكيميائية والقيام باستئصال المثانة لاحقاً إذا ما تجاوب المرضى إلى تلك المعالجة.
      والجدير بالذكر انه لابد أنه لابد أن نشدد على أهمية الوقاية من هذا المرض القاتل خصوصاً بالنسبة إلى التدخين الذي يشكل السبب الأول لحدوثه مرددين المثل الشائع "درهم وقاية خير من قنطار علاج".
      ش

      لصقات النيكوتين الجلدية للإقلاع عن التدخين تحفز سرطان الرئة


      يركز الطب في السنوات الأخيرة على حملة مساعدة المدخنين في الإقلاع عن السجائر وفي تطوير إمكانيات عدم نكوص المدخنين بعد تخليهم عن التدخين. وابتكر الطب لهذا السبب العديد من الطرق التي تساعد المدمنين على الخلاص من التدخين بينها استخدام اللصقات والأقراص وبخاخات الأنف وغيرها.
      ويبدو أن على الطب من الآن فلاحقا أن يغير توجهات حملته ضد التدخين بعد أن تزايدت الشكوك حول جدوى ومضاعفات هذه الإجراءات المساعدة مثل اللصقات. وتشير دراسة أمريكية جديدة إلى أن على الراغبين في الانقطاع عن التدخين بمساعدة اللصقات والبخاخات واللبان (العلكة) أن يحذروا من استخدامها لأنها قد تنطوي على ذات الخطر الذي يمثله النيكوتين ويزداد هذا الخطر، حسب مصادر الدراسة، كلما زادت فترة استخدام اللصقات.
      وذكر الباحثون الأمريكيون في (مجلة التحقيقات السريرية) المختصة، أن اللصقات وقطع اللبان والبخاخات تحتوي على مادة النيكوتين التي توصلوا إلى أنها يمكن بدورها أن تحفز نمو الأورام السرطانية. وهذا يعني أنها قد تؤدي إلى عكس المطلوب منها حينما تستخدم لفترات طويلة تؤدي إلى زيادة النيكوتين في الدم.
      وكتب فيليب دينيس وزملاؤه، من معهد الأبحاث السرطانية القومي في بيثيسدا في ولاية ماريلاند الأمريكية في المجلة المذكورة، أنهم رصدوا أن النيكوتين يعرقل قدرات جسم الإنسان بشكل حاسم على تحرير نفسه من الخلايا الخطرة المشوهة وراثيا وهي القدرة التي تسمى في الطب (الموت المبرمج للخلايا) (Apop-osis)، وأوضح أن نمو الخلايا السرطانية في غياب الموت المبرمج للخلايا سيتعزز، وهذا يعني أن النيكوتين يشجع الخلايا المريضة في ذات الوقت على التكاثر بلا عائق وبما يهدد بتحويلها بالتالي إلى أورام سرطانية.
      وحسب مصادر الباحث دينيس فإن النيكوتين يمتلك قابلية كبح قدرات الجسم على مكافحة الخلايا الخطرة بعد دقائق قليلة من تدخين الإنسان للسيجارة. ولا تعود عملية (الموت المبرمج للخلايا) إلى وضعها الطبيعي وتتولى الدفاع عن الجسم إلا بعد نجاح الجسم في تحطيم النيكوتين تماما.
      وسبق لفريق عمل أمريكي آخر أن درس مفعول النيكوتين على (الموت المبرمج للخلايا) وتوصل إلى أن النيكوتين يزيد من انتشار الأوعية الدموية الدقيقة داخل الورم السرطاني ويعينه بالتالي على النمو والانتشار السريع. وكتب فريق العمل بقيادة جون كوك من جامعة ستانفورد في بالو التو (كاليفورنيا) في مجلة (نيتشر) أن النيكوتين بجرعات عالية قد يؤدي إلى مصاعب قلبية جدية بالنظر لتأثيره المذكور على الأوعية الدموية عموما.
      وعوضا عن الطرق التي تستخدم لصقات النيكوتين وغيرها، طرحت بعض المصحات طريقة جديدة تستخدم حقناً وأقراصا معينة لتخليص المدخن من إدمانه أثناء نومه. وأثارت الطريقة التي ابتكرها الطبيب ميشائيل غابلر ونجحت مع 40 إلى 50 مدخنا نقاشا واسعا حول فعاليتها.
      وأطلق على الطريقة اسم ديتوكس ـ ن Detox-n وذكرت مستشفى الصليب الأحمر في نورنبيرغ إنها طبقتها بنجاح تام على 90% من المدخنين ونجحت في تخليصهم من التدخين. وتستخدم الطريقة أربع مواد في العلاج هي: الاتروبين والسكوبولامين والكلونيدين، إضافة إلى احد المهدئات. وذكر الدكتور غابلر أن المدخن يتلقى في العيادة الحقنة الأولى المحتوية على الاتروبين والسكوبولامين ثم الحقنة الثانية بعد نصف ساعة وتحتوي على المهدئ. يذهب بعدها إلى البيت وينام. ويتلقى المدخن طوال 13 يوما أقراص كلونيدين بجرعات قليلة لئلا تؤدي إلى خفض الدم. ويكلف العلاج مع الأدوية نحو 650 دولارا وهو مضمون بنسبة 80 إلى 90% حسب مصادر غابلر.


      المراهقون يقلّدون نجوم السينما المدخنين
      واشنطن- طارق قابيل- إسلام أون لاين.نت/27-2-2001
      خلصت دراسة علمية حديثة إلى أن المراهقين يقلدون نجومهم المفضلين المدخنين، وأن تصوير الإعلام للنجوم السينمائيين الشّعبيين وهم يتعاطون التبغ، يساهم بشدة في جذب المراهقين لتدخين السجائر.
      وتناولت الدراسة قطاعًا من المراهقين بلغ 632 طالبًا وطالبة، من خمسة مدارس من منطقة إنجلترا الجديدة الرّيفيّة، وتتراوح أعمارهم ما بين 10-19 سنة، واشتملت على استطلاع للرأي حول عادات التدخين المنتشرة، ومواقف الطلبة تجاهها، بالإضافة لسؤال يتعلق بنجمهم السينمائي المفضل.
      وتم تسجيل النتائج باستخدام مقياس مكون من خمسة نقاط، وبعد الحصول على النتائج تم إجراء إحصاء شامل لجميع المشاهد التي عُرضت بالأفلام السينمائية بين عامي 1994 و 1996 للممثلين المختارين من قبل الطلبة، والذين بلغ عددهم 43 ممثلاً وممثلة.
      وبيّنت النتائج أن المراهقين الذين يفضلون النجوم المدخنين في الأفلام السينمائية سجلوا أعلى الدرجات في المقياس الذي بُنيت عليه الدراسة؛ مما يعني وجود تأثر من قبل الطلاب بتدخين الممثل المفضل لهم، في حين أن الطلبة الذين لا يدخنون سجلوا أقل الدرجات على نفس المقياس.
      وأظهرت الدراسة أنه كلما كان النجم المفضل من المدخنين الشرهين، زاد تأثر الطلبة بسبه في إقبالهم على التدخين. كما أكدت الدراسة على أن ثلثي النّجوم قد استعملوا التّبغ على الأقل مرّة واحدة أثناء فترة الدراسة، وأن نسبة أربعة من عشرة مشاهد صورت في واحد أو أكثر من أفلام النجم المفضل، قد اشتملت على التّدخين كميزة شخصيّة أساسيّة للممثل في الفيلم.
      وسجل الممثلون "ليوناردو ديكابريو" و"شارون ستون" و"جون ترافولتا"، أعلى عدد من المشاهد والأدوار التي اشتملت على عادة التدخين بطريقة أساسية متكررة في أفلامهم في الفترة التي شملتها هذه الدراسة، كما كانوا في الوقت نفسه الممثلين الأكثر شعبية بين المراهقين المدخنين.
      وعندما اختار الطلبة المراهقون غير المدخنين نجما مفضلا من الذين دخنوا السجائر في ثلاثة أفلام أو أكثر، انعكس تأثرهم بالنجم بطريقة علمية؛ حيث سجلت نتائجهم ارتفاعًا ملحوظًا في آرائهم المشجعة للتدخين، وزادت آراؤهم المؤيدة للتدخين حوالي 16 مرة عن أولئك الذين اختاروا نجوما غير مدخنين بالمرة.
      جدير بالذكر أن هذه الدراسة قام بها علماء من كلية "دارتماوث"، ونُشرت تفاصيلها في العدد الأخير من مجلة Tobacco Controlالعلمية.
      وخلصت الدراسة العلمية في النهاية إلى أن النّجوم الذين يدخّنون في أفلامهم يشجّعون المراهقين على أن يجرّبوا التّدخين، وقال المؤلفون في نهاية بحثهم المنشور بالمجلة العلمية: "نصدّق هذا الدّليل بشدة، ونؤكد أن تصوير الإعلام للنجوم السينمائيين الشّعبيين وهم يتعاطون التبغ، يساهم بشدة في جذب المراهقين لتدخين السجائر".

      التدخين وعلاقته بأمراض الفم والأسنان
      للفم والأسنان دور واضح وجلي في إعطاء مظهر جميلً وابتسامة مشرقة ، وتعتبر سلامة بوابة الدخول إلى الجسم ضرورية لصحة الجهاز الهضمي وباقي أجهزة الجسم كما أن رائحة الفم الزكية تبعث في النفس الثقة والنشاط لكن تناول التبغ بجميع أشكاله(التدخين،الشيشة، الغليون ،مضغ التبغ......) له أثر ضاروسلبي على الفم والأسنان .

      يؤدي التدخين إلى تلون الأسنان بلون بني داكن وبشع المظهر ويميل إلى السواد مع مرور الوقت وكذلك تصبح رائحة الفم كريهة وسبب هذه الرائحة الكريهة هو وجود المواد الطيارة العفنة في التبغ ويزيد التدخين من الجير والترسبات الكلسية مما يؤدي إلى حدوث التهابات لثوية وجيوب لثوية ويصبح هناك خلل في النسج الداعمة للأسنان تبدأ بتراجع هذه النسج الداعمة وتتطور إلى حدوث امتصاص عظمي وتقلقل في الأسنان ، ويسبب التدخين التهاب الغدد اللعابية ويكون هذا التهاب مزمن في سقف الحنك عند المدخنين .


      أما على اللسان تستطيل حليمات الذوق الموجودةعلى سطح اللسان نتيجة المخرشات والمواد السامةالمهيجة الموجودة في التبغ مما يؤدي إلى اختلال في تذوق الطعام إضافة إلى حدوث غثيان نتيجة لملامسة هذه الشعيرات لسقف الحنك كما تساعد هذه الشعيرات على نمو الجراثيم نتيجة لاختزان فضلات الطعام وتنبعث من الفم رائحة كريهة وهذا ما يسمى" باللسان الأسود المشعر" . تظهر تقرحات الشفة واللسان والغشاء المخاطي الفموي باستمرار لدى المدخنين .


      ينتشر سرطان الشفة بنسبة عالية بين المدخنين وخاصة مدخنين الغليون ويبدأ بظهور ببقة بيضاء اللون تعرف بالطلاوة و هي المرحلة الأولى لسرطان الشفة ثم تتحول إلى سرطان آكال ومنتشر يسبب التدخين تهيج الغشاء المخاطي الفموي مما يزيد من تقرنه وكثافته فيفقد لمعانه وتتشكل تدريجياً لطخات بيضاء "طلاوة" تتحول إلى سرطان .


      يتضح مما سبق خطورة التدخين على الصحة العامة و على الفم والأسنان بشكل خاص ، حيث سوء المظهر والابتسامة والتصبغات النيكوتينية وكذلك الرائحة المنفرة الكريهة .لذا ننصح بالإقلاع عن التدخين هذه العادة السيئة والضارة ، وننصح بالتوجه إلى طبيب الأسنان بعد الإقلاع عن التدخين ليساعدك على إزالة التصبغات واستعادة المظهر الأنيق والابتسامة الجميلة.
      طبيب الأسنان الدكتور أبو بكرالناصر

      : أسرع المُمَوِّلين..وأفتك القتلة

      التدخين: أسرع المُمَوِّلين..وأفتك القتلة



      حاول الشيخ الكبير أن يقنع ابنه بالإقلاع عن التدخين، ولكن محاولاته باءت بالفشل، وذات يوم بعد أن تناول الشيخ وابنه الطعام.. أخرج الشاب سيجارة أشعلها، فقام الشيخ بإخراج ورقة نقدية من فئة العشرة دنانير وأشعل فيها النار.. فقال ابنه الشاب: إن هذا التصرّف يفتقد إلى الرشد والحكمة، فردّ عليه الشيخ قائلاً: إذا كان تصرفي يفتقد إلى الرشد والحكمة فإن قيامك بالتدخين أكثر افتقادًا إلى الرشد والحكمة، بل يصل إلى السفه، لأنك عندما تدخِّن السجائر فأنت تشعل النار في نقودك وفي صحتك أيضًا وتُعجِّل بموتك.
      وفي هذا الصدد.. دقَّت كلية الأطباء الملكية البريطانية ناقوس الخطر بالنسبة للسجائر في آخر تقرير لها عن التدخين، مؤكدة أن النيكوتين الموجود في السجائر هو مادة إدمان قوية تعادل الهيروين والكوكايين، ومن ثم يجب إخضاعها للرقابة مثل الموادّ المخدرة، وهو ما رفضته مؤسسات صناعة التبغ في جميع أنحاء العالم، مدعية أن التقرير مبالغ فيه، وبغضِّ النظر عن مدى صحة التقرير.. فإن الجميع يعترف بأضرار التدخين على صحة الإنسان، وأن له جوانب اقتصادية على كافة المستويات، ومن هنا يثور التساؤل المحوري:

      هل تخضع ظاهرة التدخين للتحليل الاقتصادي المجرَّد في تفسير سلوك المستهلك المدخِّن مثلها مثل أي سلعة أخرى، أم أن هناك بُعدًا آخر في المسألة، وهو البعد الأخلاقي؟ نظراً للأضرار الصحية التي يسبِّبُها التدخين، وهل يؤدي الحد من الطلب على التبغ إلى الإضرار بالاقتصاد، وأيهما أولى: حماية صحة المجتمع أم صناعة التدخين؟


      التدخين أكبر سبب للوفاة في العالم



      وحتى نجيب على تلك التساؤلات نشير إلى أن عدد المدخنين في العالم يبلغ حوالي 1,1 مليار شخص، ويتوقَّع أن يصل هذا الرقم إلى 1.6 مليار بحلول عام 2025 وفقًا للمعدلات الحالية، حيث إن مستوى التدخين يزداد ضمن الدول ذات الدخل المنخفض والمتوسط، في حين ينخفض في الدول ذات الدخل العالي "رغم أنه يزداد ضمن فئات معيَّنة في هذه الدول"، كما تعتبر الأمراض المتعلِّقة بالتدخين مسئولة عن حالة وفاة واحدة بين كل عشر حالات وفاة ضمن صفوف البالغين على مستوى العالم، ويتوقَّع أن يرتفع هذا الرقم إلى حالة من بين كل ست حالات في عام 2025، وربما في تاريخ أقرب من ذلك، مما يجعل التدخين أكبر سبب منفرد للوفاة في العالم، وبحلول عام 2020م سيكون 6 حالات من كل 15 حالة وفاة سببها الأمراض المرتبطة بالتدخين من الدول ذات الدخل المتوسط والمنخفض، وهي الدول التي تشمل العديد من دول العالم العربي والإسلامي.
      إن مشكلة التدخين ليست وليدة اليوم أو الأمس، وقد تطوَّرت حتى أصبحت ظاهرة عالمية، ومما ساهم في انتشار هذه الظاهرة على المستوى العالمي هو أن أضرارها الصحية لم تكن معلومة في البداية، الأمر الذي ساهم في الاستهانة بهذه الظاهرة على الصعيدين المحلي والدولي، حتى أصبحت صناعة اقتصادية تدرّ مليارات الدولارات على الشركات المنتجة وتوظف آلاف العمال في صناعة وزراعة التبغ. كما أصبح إنتاج وصناعة التبغ جزءًا من الدخل القومي، وصادرات العديد من الدول، وبندًا أساسيًا من بنود الواردات تتعهَّد الدول نفسها بتوفيره.

      وقد تنبهت الدول مؤخرًا إلى أضرار التدخين على الصحة العامة بعد ظهور الدراسات التي توضِّح نسبة ارتباط عالية بين عادة التدخين وبعض الأمراض الخطيرة؛ مثل السرطان، وتصلب الشرايين، وأمراض القلب وغيرها وما يترتَّب على ذلك من تكاليف إضافية في مجال الرعاية الصحية وخسارة في أيام العمل بسبب المرض، إضافة إلى الفقد في القوى العاملة بسبب العجز الكلي أو الموت المبكر، ومع ذلك.. فإن هذه الدول كانت في مرحلة ما لا تستطيع حظر تعاطي وتداول التبغ، لأن ذلك يعني:
      1- فقدان آلاف الوظائف في صناعة وزراعة وتوزيع التبغ.
      2- انخفاض الدخل القومي في الدول المنتجة والمصنِّعة للتبغ.
      3- تقلص وفقدان إيرادات الحكومة من الضرائب على التبغ.

      وهذا الأمر دفع الدول إلى اللجوء لبعض الإجراءات القاصرة في مكافحة هذه الظاهرة؛ مثل طباعة عبارة صغيرة في ركن مغمور من علبة السجائر تقول: "التدخين ضار جدًا بالصحة" أو "ننصحك بالابتعاد عن التدخين"، في نفس الوقت الذي تشتدّ فيه الحملات الإعلانية لشركات التبغ التي تشيد بنكهة ومذاق السجائر!
      التدخين السلبي




      أكثر الإجراءات التي لجأت إليها الدول لمكافحة التدخين جدية هو حظر التدخين في الأماكن العامة، ومع ذلك فإن هذا الإجراء يعتمد بصورة كبيرة على مدى سعة تعريف المكان العام. وقد تواكب مع ذلك ظهور الجدل حول الأضرار الصحية التي يتكبدها غير المدخنين من جراء استنشاق الدخان الناجم عن ممارسة التدخين من قبل الآخرين أو ما يسمى بعملية "التدخين السلبي"، وسعت العديد من المؤسسات والشركات لتخصيص أماكن للمدخنين وأخرى لغير المدخنين في المطاعم ووسائل النقل وغيرها حتى لا تفقد أموال أي من الشريحتين.
      هذا الجدل آثار تكاليف الرعاية الصحية التي تنفق على الأمراض الناجمة عن التدخين؛ ففي الدول ذات الدخل المرتفع تشكل هذه التكاليف ما بين 6 إلى 15% من مجمل التكلفة السنوية للرعاية الصحية، ويتحمَّل غير المدخنين جزءًا هامًا من هذه التكلفة.




      مخاوف واهية للحكومات
      وفي إطار مكافحة التدخين.. تتوفر لدى الحكومات مخاوف عديدة من مكافحة التدخين، لما لها من آثار اقتصادية، إلا أن هذه المخاوف لها ردودها التي تجعل منها مخاوف واهية لا تكفي للإقناع بتوقف تلك الدولة عن مكافحة التدخين بطرق حاسمة، وذلك على النحو التالي:
      أولاً: إن انخفاض الطلب على التبغ لا يعني بالضرورة انخفاضًا دائمًا في مستوى التوظُّف بالاقتصاد المحلي، نظرًا لأن الأموال التي أحجم المدخنون عن إنفاقها بسبب الحدّ من استهلاك التبغ سوف توجَّه للإنفاق على سلع وخدمات أخرى، وسيتم تعويض الفاقد في صناعة التبغ تلقائيًا بواسطة صناعات أخرى. وفي هذا الصدد.. يوضِّح التحليل العملي أن معظم البلدان لن تتعرض لخسارة في مستوى التوظف، بل إن بعضها قد يحقِّق مكاسب صافية إذا ما انخفض استهلاك التبغ، كما أن الأثر على الدول التي تعتمد اقتصاداتها بشدة على زراعة التبغ سيكون محدودًا على الصعيد المحلي، إلا أن انخفاض الطلب العالمي سوف يؤثِّر على مستويات التوظيف في هذه الدول، وعندها ستكون سياسات التعديل مطلوبة، ومع ذلك.. فإن هذا التأثير سيكون بطيئًا، ويستغرق عقودًا من الزمن.

      ثانياً: توضِّح الدراسات العملية أن رفع الضرائب غير المباشرة على التبغ بنسبة 10% على مستوى العالم ككل سوف يرفع الإيرادات بنسبة 7% بشكل عام، وقد تختلف النسبة من دولة لأخرى؛ كما تشير التقديرات.. فإن فرض الضرائب على التبغ بنسبة 10% في الصين سوف يرفع إيرادات الدولة بنسبة 5%، ويخفض استهلاك التبغ بنسبة 5% أيضًا؛ حيث تكفي هذه الإيرادات لتمويل برامج رعاية صحية لما نسبته 30% من الصينيين الفقراء.

      ويعتبر أسلوب الحد من الطلب عن طريق الضرائب غير المباشرة أكثر فاعلية من أسلوب تقييد عرض التبغ؛ حيث يكون ارتفاع السعر حاسمًا في تخفيض الاستهلاك، خاصة في أوساط محدودي الدخل والمراهقين الذين لا دخل لهم، كما أن ارتفاع السعر يحفِّز المدخنين الحاليين للإقلاع عن هذه العادة، كما أنه يحول المدخنين المحتملين من مباشرة التدخين.

      ورغم ذلك.. لا ينبغي إغفال الآثار السلبية المحتملة لفرض الضرائب، وأهمها:

      1- نشوء ظاهرة تهريب التبغ بسبب ارتفاع السعر المحلي.
      2- آثار توزيع الدخل الناجمة عن الضرائب، خاصة في البلدان التي تقع فيها نسبة كبيرة من المدخنين ضمن محدودي الدخل، وعليه.. فإن فرض الضرائب يجب أن يكون موضوعيًا وغير مبالغ فيه ومبنيًا على أسس، أهمها مستوى دخل الفرد وفئات المدخنين وغيرها من المعايير التي يجب أخذها في الحسبان لتحقيق الغرض الذي فرضت من أجله الضرائب. بمعنى ألا يكون الأمر جزافيًا، وأن تستخدم الإيرادات الناجمة عن هذه الضرائب في معالجة الأمراض المتعلقة بالتدخين، والتوعية الصحيحة للمجتمع لحثّ المدخنين الحاليين على التوقف عن هذه العادة، وحماية الأطفال والمراهقين من الانخراط فيها، وألا نستخدم حصيلة الضرائب في تمويل أنشطة لا عائد لها بالشكل الذي تمارسه الكثير من الحكومات حاليًا.




      ضرائب مكافحة الموت
      إن الاستخدام للآليات الاقتصادية "العرض، الطلب، الأسعار.." في حد ذاتها يُبنى على فلسفة المجتمع ومقاصد الدولة من استخدام هذه الوسائل؛ فعملية فرض الضرائب غير المباشرة على التبغ قد تستهدف تحقيق العديد من الأغراض مثل:
      1- تحقيق عوائد مالية للدولة لاستعمالها في الأغراض المختلفة.
      2- تخفيض الأمراض الناجمة عن التدخين وتحسين الصحة العامة.

      وعليه فإن حجم ونسبة الضرائب التي ستفرض على التبغ تعتمد على أي من الأهداف سالفة الذكر التي يرغب المجتمع في تحقيقها، ففي الدول الغربية يتم استخدام حصيلة الضرائب في مكافحة الأمراض الناتجة عن التدخين، ومن هنا أصبحت صناعة التبغ صناعة وطنية يفترض عدم الإضرار بها؛ لأن ذلك يعني الأضرار بالاقتصاد، ويتعارض مع حرية الفرد والنشاط الاقتصادي وفق فلسفتها، وحتى لو أعلنت هذه الدول عن كونها تسعى إلى حماية الصحة العامة سنجد أنها غير جادة فعلاً في تحقيق ذلك، ففي الوقت الذي يسعى فيه المختصون والمؤسسات الصحية إلى تخفيض استهلاك التبغ يُسمح لمصنعي التبغ في نفس الوقت بشن الحملات الدعائية الضخمة بمليارات الدولارات لترويج الطلب عليها، ويمكننا أن نطلق على هذه الضرائب في مثل هذه الحالة "ضرائب للتعايش مع الوضع" بينما في أغلب دول العالم الثالث تكون النقطة الأولى –وهي استخدام حصيلة الضرائب في إقامة البنية الأساسية- هي ذات الأولوية نظرًا لوجود العجز المالي وعدم الوعي التام بمخاطر التدخين، وفي مثل هذه الحالة يمكننا أن نسمى هذا النوع من الضرائب "ضرائب تمويل العجز" وتشكل النقطة الثانية الأولوية المثلى للدولة التي تقدر الإنسان وتعتبره رأس المال الأساسي والهدف النهائي للتنمية كما تعكس الالتزام الأخلاقي تجاه هذه الظاهرة على اعتبارات التنمية في خدمة الإنسان وليس العكس، ويمكننا أن نطلق على هذه الضرائب في مثل هذه الحالة "ضرائب مكافحة الموت".

      بسم الله الرحمن الرحيم


      الحمدلله القائل
      :{وَيُحِلُّ لَهُمُ الطّيِّبَاتِ وَيُحَرِّمُ عَلَيْهِمُ الْخَبَآئِثَ}


      والصلاة والسلام على داعية الخير الذي مامن خير الا ودلنا عليه وكان قدوتنا فيه وسابقنا اليه...

      واشهد أن لا إله إلا الله وحده لاشريك له, واشهد ان محمد عبده ورسوله.. اما بعد

      فقد وفقنا الله تعالى في تقديم هذا العمل البسيط الذي نرجو أن يكون خالصاً لوجهه الكريم ..

      والذي نستعرض فيه :عالم التدخين .. وكما نعلم قد انتشر ضرر هذا الوباء العظيم في

      مجتمعاتنا الاسلاميه والعربيه فأردنا التسلل الى عالم التدخين لنتعرف على مكوناته وأضراره ..

      المادية والدينية على الفرد والمجتمع ..

      .. فكان هذا العمل ..

      ونسأل الله القبول



      التــــدخــــين



      ما هو التدخين

      التدخين طاعون هذا العصر ولكنه يختلف عن الطاعون الذي تسببه الجراثيم حيث تظهر أعراض مرض الجراثيم على الضحية خلال أيام قليلة، بينما هذا الطاعون لا تظهر أعراضه على الضحية إلاّ بعد سنوات وتسبب الإصابة بالأمراض التي كانت تظهر نتيجة لتقدم السن مثل السرطان وأمراض القلب. لذلك لم تعرف حقيقة أضراره في القرون الأربعة الأولى من استعماله. فالدخان هو السم القاتل، يحتوي على آلاف الكيماويات وأعداد من المواد المشعة والمسرطنة بما فيها بولونيوم 210 المشّع مما يجعل التبغ أخطر سم قاتل للإنسان المدخن أو الذي لا يدخن ولكن يستنشق دخان المدخنين من حوله.
      نبذة عن تاريخ التدخين
      في نوفمبر 1492 رأى كريستوفر كولومبوس Christopher Columbus وبحارته التبغ وهو يُدخن لأول مرة في جزيرة كوبا Cuba ولكنه سُمي Tobacco توباكو نسبةً إلى الأنابيب التي كان يُدخن بها في جزيرة سانتو دومينغو Santo Domingo وكان الهنود يسمون الأنبوب Tobaco ولكن الأوربيون أطلقوا الاسم على النبات نفسه.
      (كان الهنود يعتقدون أن التبغ به فوائد طبية ولهذا الغرض نقله الأوربيون إلى أوربا، كما كان الهنود يدخنون في احتفالاتهم الدينية والاجتماعية).
      النيكوتين:
      في سنة 1559 أخذ السفير الفرنسي جين نايكوت Jean Nicot بذور التبغ من ليزبون Lisbon من التجار الهولنديين العائدين من العالم الجديد وأرسله كدواء للملكة كاترين دي ميديسي Catherine de Medici ومنذ ذلك الوقت بدأت زراعته في فرنسا واشتهر نيكوت Nicot بسببها.
      و لتشريفه سميت هذه الفصيلة من النبات نيكوتينيا Nicotiana ، وعندما استخرجت مادة الإدمان من أوراق التبغ1828 سميت النيكوتين
      وقد دخلت السجائر العالم الإسلامي مع الغزو الغربي في أوائل القرن العشرين
      بعد سنة 1500 نَشر البرتغاليون التبغ في آسيا ، و نشره الأسبان في الفلبين.
      وفي سنة 1586 أُدخل التبغ وتدخين البايب في بلاط الملكة اليزابيث Elizabeth .
      وفي سنة 1600 انتشر التبغ في كل أوروبا.
      ولم تأت نهاية القرن السابع عشر حتى أصبح التبغ من المواد التجارية في كل أنحاء العالم. وبدأت بعض الأصوات المناهضة للتبغ تبرز في المجتمعات الأوربية.
      وعندما ماتت الملكة اليزابيث تولى العرش سنة 1603 جيمس الأول James First وكان الملك معروفا بكرهه للتدخين . وفي سنة 1604 قال الملك جيمس الأول " والآن أيها الناس الطيبون دعونا نعتبر : ما هو داعي الشرف الذي يدعونا إلى تقليد أولئك الهنود الحقراء المتوحشين الذين لا يعبدون إلهاً ، في عاداتهم القذرة، تلك العادة المؤذية للعين، المزعجة للأنف، المضرة للمخ، الخطرة على الرئة، وكأن ذلك الدخان المرعب برائحته السيئة ينبع من حفرة لا قعر لها".
      ثم في السنة التالية رفع الملك الضرائب على التبغ 40 مرة لتقليل انتشاره ولكن ذلك أدى إلى زيادة تهريبه.

      نقف قليلاًمع هذه الصوره التي تبين مكونات التدخين بصوره ادق::





      الضرر هنا ينقسم إلى نوعين:


      أ- ضررٌ بدني: حيثُ يُضعف القوى ويُغير لون الوجه بالصُفرة والإصابة بالسعال الشديد الذي قد يؤدي إلى مرض السل؛ وأنه لا فرق في حرمة المضر بين أن يكون ضرره دفعياً (أي يأتي دفعة واحدة) وأن يكون تدريجياً فإن التدريجي هو الأكثرُ وقوعاً.
      ب- ضررٌ مالي: ويُعنى به أن في التدخين تبذيراً للمال لأنه لا يفيد لا في الجسم ولا في الروح ولا في الدنيا ولا في الآخرة وقد نهى النبي صلى الله عيه وسلم عن إضاعة المال .

      اضراره من ناحية دينية

      - أنه معصية لله تعالى يعاقب فاعلها.

      2- أن الله تعالى يبغضه ويبغض متعاطيه.

      3- أن متعاطيه يؤذي الملائكة والكرام الكاتبين.

      4- أنه يؤذي المؤمنين غير المدخنين، ويجلب عليهم الضرر.

      5- أنه يفسد الهواء النقي.

      6- أنه تبذير، والله تعالى يقول:
      وَلاَ تُبَذِّرْ تَبْذِيراً [الإسراء:26].

      7- أنه إسراف، والله تعالى يقول: وَلاَ تُسْرِفُواْ إِنَّهُ لاَ يُحِبُّ الْمُسْرِفِينَ [الأنعام:141].

      8- أنه إعانة على الإثم والعدوان، والله تعالى يقول:
      وَتَعَاوَنُواْ عَلَى الْبرِّ وَالتَّقْوَى وَلاَ تَعَاوَنُواْ عَلَى الإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ [المائدة:2].

      9- أنه إعانة لأعداء الإسلام على المسلمين وتقوية لهم.

      10- أنه من باب المجاهرة بالمعصية، ومعلوم أن المجاهر بالمعصية أشدّ إثماً من المسرّ بها، قال : ** كل أمتي معافى إلا المجاهر }.

      11- أنه خبيث، ومنتن، وصاحبه يشاكله في شيء من وصفه.

      12- أنه ضياع للوقت فيما لا يفيد بل يضر.

      13- أن متعاطيه فيه تشبّه بأعداء الله الكافرين؛ لأن الدخان ظهر في بادئ الأمر في بلاد الكفار.

      14- أنه يذهب المروءة.

      15- أنه يدلّ على خفة العقل؛ لأن العاقل لا يرتكب شيئاً يتيقن ضرره.

      16- أنه يجعل صاحبه قدوة سيئة لأبنائه فيقلدونه في تعاطيه.

      17- أنه يثقل على شاربه العبادات والطاعات.

      18- أنه يزهده في مجالس العلم والذكر.

      19- أنه يدعوه إلى مخالطة الأشرار والأنذال.

      20- أنه يكرّه الصيام لمتعاطيه؛ لأن الصيام يحرمه منه.

      21- أن التجارة فيه والكسب منه حرام.

      22- أنه يؤدي إلى الوفاة، وقد ذكرت هيئة الصحة العالمية أن الوفيات الناتجة عن التدخين أكثر من الوفيات الناتجة عن أي وباء آخر.


      من ناحية طبية


      •كل منتجات التبغ : سجاير، سيكار ،معسل، شيشة يوجد بها نيكوتين.
      •النيكوتين مادة تسبب الإدمان مثل الكوكايين والهيروين.
      •النيكوتين عبارة عن مادة سامة.
      •نقطة واحدة من النيكوتين الخالص (pure nicotine) ممكن أن تقتل شخص عادي.
      •النيكوتين في السيجارة لن يقتلك في الحال لكنه سيعمل على زيادة دقات القلب ويرفع ضغط الدم.
      •دخان السيجارة به أكثر من 4000 مادة كيميائية ضارة.
      •40 نوع على الأقل من المواد الكيميائية التي بالسيجارة تسبب السرطان.
      •أحد مخلفات السجائر هو أول أكسيد الكربون وهو نفسه الذي يوجد في عوادم السيارات.
      •المواد الكيميائية الأخرى تشمل الأمونيا (ويستخدم في تنظيف الحمامات) وارسنيك (يستخدم لقتل الفئران).
      •التدخين هو على رأس قائمة مسببات المرض والوفاة والتي يمكن الوقاية منها.
      •التدخين يسبب السرطان، أمراض القلب والشرايين والرئة والجلطات.
      •التدخين حتى عند من أعمارهم 18 سنة ممكن أن يتسبب في حدوث أمراض القلب.
      •الدراسات بينت أن المدخن يفقد 7 دقائق من حياته في كل مرة يدخن فيها سيجارة.
      •السموم التي فيه تسبب تخريش في الجلد ، وبعضها يسبب البصاق والسعال ، وظهور اللون الأصفر عند المدخن ، وقد أجريت تجارب للتخلص من هذه السموم ولكنها باءت بالفشل ، وبعض هذه السموم تفتك بالأغشية الرقيقة الملتفة حول الأوتار الصوتية فيسبب ذلك البحة عند المدخن .
      •- يسبب التدخين ضيقاً في التنفس بسبب خراب الأكياس الهوائية في الرئتين ، ويسبب آلام الحلق .
      • يضعف حاسة الشم والذوق والنظر والقدرة على تمييز الألوان .
      • يزيد من عدد نبضات القلب فينتج عن ذلك السكتة القلبية ، ولاشك أن ذلك من سوء الخاتمة أعاذنا الله وإياكم منها .
      • تتكدس السموم في الكبد ، فيشعر المدخن بالتعب والإرهاق لأي مجهود ، لأن الكبد لا تستطيع حجز السموم بهذه الكثرة .
      • يسبب التدخين ارتفاع في ضغط الدم وتصلب الشرايين الذي يؤدي إلى موت الفجأة ، وهذا أيضاً من سوء الخاتمة ، نسأل الله أن يقينا هذه الشرور.
      •- التدخين من الأسباب الرئيسة لأمراض السرطان أي سرطان الرئة ، وقد أجرى أحد الباحثين تجربة ، حيث أحضر عدداً من الفئران ووضع على جلدها محلول دخان السيجارة فظهر بعد خمسة عشر يوماً ورم السرطان . واعلم أن سرطان الرئة يندر بين غير المدخنين . وقد مات بهذا المرض عام 1963 م في بريطانيا 25 ألف شخص ، وفي
      أمريكا 41 ألف شخص . فاعتبروا يا أولي الأبصار .
      •كثرة السعال عند المدخنين .
      • توقف نمو الجسم .
      •التدخين مفتر للأعصاب والمخ ، لأنه يحدث انتعاش وقتي ، فما يلبث أن يزول ويشعر صاحبه بالخمول والكسل والفترة .
      • المدخن لا يستطيع القيام بأي نشاط رياضي ، وإن قام به فهو مهزوز
      الأضرار النفسية :
      1- هبوط مستوى الذكاء عند المدخنين ، وهذه حالة ملموسة عند الكثير من المدخنين
      2-حب التسلط عند المدخن ، فتجده كثير المشاكل والقلاقل .
      3- المدخن عصبي المزاج ، وكثير القلق والشرود الذهني .
      4- ملامح شخصية المدخن غير متميزة بل متذبذبة ، فهو كالإمعة





      اخي/ اختي: لحظة تأمل نقفها سوياً على هذه الصوره..
      رئة سليمه

      رئة مدخن

      رئة مدخن مصاب بالسرطان


      بعد هذه الصور المؤلمه وهي اخف بكثير مما نراء ولكن نكتفي بهذه الصور الا تفكر ايها المدخن بالاقلاع عن هذا الداء العضال؟ واذا كانت اجابتك بنعم وتواجدت لديك الرغبة في الاقلاع نحن نوفر لك اسهل الطرق في الاسطر التاليه..

      كيفية التخلص منه وطرق علاجه...



      نحن نعلم أن التوقف عن التدخين ليس بالشيء السهل وذلك لأن التدخين يسبب (( إدمان عضوي وإدمان سيكولوجي )) ، ولكن الكثير من الناس يستطيعون التوقف إذا ما وجدت الرغبة الحقيقية لذلك و الكثير من الناس يتخوفون من التوقف عن التدخين بشكل مفاجىء وفي الحقيقة لا يوجد أي ضرر من التوقف فجأة عن التدخين، بل الكثير من الناس يقومون بهذا الشيء إذا ما توفرت الإرادة الكافية لذلك، ونحن ننصح باتباع البرنامج الآتي للتوقف عن التدخين :

      1.تحديد موعد معين ( Target day ) للتوقف النهائي عن التدخين وعادة يكون هذا الموعد خلال 3-4 أسابيع من التفكير في التوقف .
      2.التحدث مع الأهل والمقربين بالرغبة عن التوقف عن التدخين وذلك لمساعدة الشخص وتفهم الظروف التي قد يمر بها.
      3.خلال هذه الفترة ( من ثلاث إلى أربع أسابيع ) على المدخن أن لا يدخن أكثر من عشر سجائر في اليوم.
      4.في اليوم المحدد للتوقف عن التدخين ننصح بأخذ النيكوتين التعويضي، والغرض من أخذ النيكوتين هو التقليل من أعراض التوتر والعصبية التي يمر بها المدخن عند التوقف عن التدخين.
      5.النيكوتين التعويضي (إنظر للأسفل).
      6.اتباع بعض الإرشادات لمقاومة الحنين إلى السجائر هي :

      التأخير : المقصود به أنه في حالة الرغبة إلى السيجارة فإن الشخص يقول لنفسه أنا سوف أدخن ولكن بعد نصف ساعة وفي غالبية الأحيان بعد مرور فترة نصف ساعة أو أكثر فإن هذه الرغبة تقل تدريجيا ويستطيع الشخص التغلب عليها.
      الامتناع : الامتناع عن بعض الأماكن أو المواقف التي عادة تذكر بالشخص بالتدخين مثل الديوانيات أو المقاهي، وهذا الامتناع يكون لفترة مؤقتة لمدة شهر مثلا لأن بعد مرور الشهر فإن الإنسان عادة يستطيع التحمل أكثر.
      الهروب : المقصود بهذا الشيء هو الهروب أو الخروج من موقف ما يشعر الإنسان من خلاله الحنين الشديد إلى السيجارة، فمثلا إذا كان الشخص في مكان معين ويشعر بحنين شديد إلى السيجارة فإنه قد يضطر إلى الخروج أو تغيير المكان من أجل التغلب على هذا الحنين.
      إيجاد البدائل : محاولة الانخراط في أعمال أو هوايات أخرى لمحاولة الانشغال عن التفكير بالتدخين مثل ممارسة الرياضة لفترة معينة، تكثيف الزيارات الاجتماعية، وهذه البدائل تساعد على نسيان التدخين نوعا ما.

      وهنا نود التنبيه انه من الضرورة اختيار الوقت المناسب للتوقف عن التدخين، فمثلا قد يكون أسهل على التخلص من التدخين في فترة إجازة من العمل، وبالتالي الابتعاد عن ضغوط العمل خلال الفترة الأولى الصعبة أو استغلال فرص معينة مثل شهر رمضان المبارك أو الحج فإذ هذه الفرص وممارسة العبادة في هذه المناسبات تقوى إرادة الانسان على مقاومة العادات السيئة مثل التدخين.

      مما لا شك فيه أن الإرادة القوية والالتزام الشخصي أمران مهمان جدا لمن يريد الإقلاع عن التدخين.
      العلاج النفسي (الإرشاد النفسي):
      وفيه يتم الكشف عن أهم الأسباب المسؤولة عن دفع الشخص إلى إدمان التدخين ومحاولة إيجاد الحلول المناسبة. كما يهدف الإرشاد النفسي إلى إحداث تغيير في سلوكيات المدخن وعاداته. كما يتم فيه الشرح للمدخن عن فوائد الامتناع عن التدخين ومضار التدخين وذلك مع استخدام الوسائل التوضيحية المتاحة في عيادة مكافحة التدخين كما يتم قياس نسبة أول أكسيد الكربون للمدخن.
      http://www.alamal.info/smoking.php


      فوائد الاقلاع عن التدخين

      ومن الفوائد التي سيحصل عليها المدخن بعد توقفه عن التدخين:
      •مذاق افضل للأكل.
      •تعود حاسة الشم الى مستواها الطبيعي.
      •يقل الإجهاد عند أداء النشاطات اليومية والإحساس بضيق التنفس

      ونستطيع أن نظيف الى الفوائد التوفير المادي حيث سيوفر المدخن على الأقل 4000 ريالاً سعودياً في السنة إذا كان يدخن بمعدل 40 سيجارة يومياً وتزيد نسبة التوفير في دول أخرى حيث تزيد تكلفة السجائر.

      واجتماعياً يعد المرء اكثر قبولاً في حال كونه غير مدخن هذا في اغلب الدول العربية حيث لازال شكل المدخن غير مقبول كما أن الكثيرون يتضايقون من دخان السجائر والرائحة التي يخلفها. وهذا التمييز اصبح موجود حتى في الغرب ولو بشكل رسمي حيث اصبح التدخين في الأماكن العامة شبه مستحيل، و اصبح عدم التدخين أحد شروط القبول للوظائف احياناً وكذلك اصبح التدخين سبباً في ارتفاع التأمين الصحي على الفرد حيث أن تكلفة علاج ما يتسبب به من أمراض مرتفعة جداً.




      نقف قليلا مع هذه الروابط

      مشاهير العالم المصابون بسرطان الرئه

      http://www.asharqalawsat.com/details...article=319473

      قصص عن التدخين

      http://www.sas-s.org/sas/modules.php...les& secid=11

      احصـــــــائيات

      http://www.sas-s.org/sas/modules.php...cat&seccatid=3

      واخيراً اخي المدخن اختي المدخنه.

      بعد ان عرفنا التدخين وذكرنا اضراره ومخاطره

      لابد علينا ان نختم بفوائده فإن لكل سلعه سلبياتها وايجابياتها




      سائلين الله عزوجل النجاة من هذا السم الهالك لكل من ابتلي به.



      عمل متواضع تم تجميع فقراته من عدة مصادر على الانترنت


      الرجاء نشره في المنتديات



    4. #4
      تاريخ التسجيل
      Apr 2007
      المشاركات
      731

      شاركوا في حملة مكافحة التدخين







    5. #5
      تاريخ التسجيل
      Apr 2007
      المشاركات
      731

      من يفتتح المشاركات

      بسم الله الرحمن الرحيم

      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

      أحبها ملايين البشر في جميع أنحاء العالم

      وهي لم تحب أحداً قط ، أخلصوا في حبها

      لكنها لم ترحمهم

      آذتهم.... و أضرتهم.... وقتلتهم

      لم يبخلوا عليها بالمال .. وهي جاحدة وقاسية

      ضحوا من أجلها بالغالي والنفيس. . صحتهم . . و أوقاتهم. . و . . وهي لا تبالي

      حالت بينهم وبين طاعة الله

      ومازالوا مخلصين لها


      إنه حقا الحب الأعمى

      بل قـل

      الحب القاتل





      عنونت لها بــ ( إذا رجـــال . . أتركها ). . وذلك لأنك لم تبدأ بتدخينها إلا عندما سمعت ( لو كنت رجال دخن ).. و... ( إنته مب رجال ).... ومن هذه الكلمات...

      وأقول لك كما عزمت على شرب الدخان وكانت همتك كما قالوا لك همة ( رجال ).... الآن أقول لك... الآن تظهر الهمة الحقيقية والتي والله لا يقدر لها إلا ( الرجال )....

      تخلص من هذا الهوان وكن رجلاً بمعنى الكلمه

      ومن العجائب والعجائب جـمـــــة . . . قرب الــدواء وما إليه وصـول

      كالعيس في البيداء يقتلها الظما . . . والماء فوق ظهورها محمـول




      انظر و السعيد من اعتبر بغيره
      ^
      ^
      ^
      ^
      ^
      ^
      ^
      ^
      ^
      ^
      ^
      ^
      ^





      ( وَلاَ تَقْتُلُوا أَنْفُسَكُمْ إِنَّ اللَّهَ كَانَ بِكُمْ رَحِيماً )



      إِنَّ اللَّهَ لاَ يَظْلِمُ النَّاسَ شَيْئاً وَلَكِنَّ النَّاسَ أَنفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ )



      سرطان الشفة بسبب التدخين



      قدم مصابة بتصلب الشرايين بسبب التدخين

      ( وَلاَ تَقْتُلُوا أَنْفُسَكُمْ إِنَّ اللَّهَ كَانَ بِكُمْ رَحِيماً )



      إِنَّ اللَّهَ لاَ يَظْلِمُ النَّاسَ شَيْئاً وَلَكِنَّ النَّاسَ أَنفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ )



      سرطان الشفة بسبب التدخين



      قدم مصابة بتصلب الشرايين بسبب التدخين

      ( وَلاَ تَقْتُلُوا أَنْفُسَكُمْ إِنَّ اللَّهَ كَانَ بِكُمْ رَحِيماً )



      إِنَّ اللَّهَ لاَ يَظْلِمُ النَّاسَ شَيْئاً وَلَكِنَّ النَّاسَ أَنفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ )



      سرطان الشفة بسبب التدخين



      قدم مصابة بتصلب الشرايين بسبب التدخين





      ( ثُمَّ لَتُسْأَلُنَّ يَوْمَئِذٍ عَنِ النَّعِيمِ )

      هل كان هذا الشخص يتوقع هذه النهاية...؟!!

      الآن سوياً عشرة حجج فقط من وجهة نظر مدخن سابق باستخدامه كلمة السر ... تفكير..!!!

      - كيف كنت عبداً لهذه العادة السيئة السلبية طيلة هذه السنوات، وكيف أجعل النيكوتين يتحكم في.

      - إنني قادر علي تذوق الطعام لأول مرة في حياتي منذ 15 عاماً، وهو إحساس جميل أن تشعر بحواسك وهى تعمل بكفاءة.

      - إنني أتذكر أبي الآن أو أي فرد من أفراد أسرتي عندما كان يدخن على مائدة الطعام، وأحزن لمدى الضرر الذي كان يلحقه بغير المدخنين من أفراد العائلة.

      - كنت لا أستطيع التنفس وأشعر بضيق كبير عند بذل أي مجهود وإن كان بسيطاً.

      - كانت تـنـتـابني حالات من السعال الحادة في الصباح الباكر بعد تدخيني لأول سيجارة لدرجة أن عيني كانت تدمع من كثرة السعال.

      - كنت أحرج من رائحة نفسي الكريهة، فسيجارة واحدة تكفي لأن تجعل رائحة الفم كريهة، بل وملابسي.

      - كنت أشعر دائماً بأن حالتي تزداد سوءاً عندما كنت أدخن، ولكن بمجرد أن تركت السيجارة شعرت بتحسن، وكنت أخبر نفسي بأنني سأموت إذا لم أتركها أليس هذا سبب كافٍ لكي أتركها.

      - قمت بتدخين آلاف من السجائر وكنت أعاني من المرض، لكن ما أجمل الحياة الآن بدون المرض.

      - أصبح التفكير أسهل وأعمق بدون ملازمة هذه العادة السيئة لي والتي كانت تسبب ضغطاً كبيراً علي.

      - كنت أضطر أثناء برودة الجو القاسية أو حرارته لأن أدخن في الطرقات أو في الشارع حتى لا أزعج غيري بدخان السجائر،وكنت أفكر دائماً لماذا أفعل كل ذلك بنفسي وجسدي ألا يستحقان الاحترام ؟





      ( هَذَا بَصَائِرُ لِلنَّاسِ وَهُدًى وَرَحْمَةٌ لِّقَوْمٍ يُوقِنُونَ )


      أقـلـع عـن الـتـدخـيـن لـوجـه الله

      * * * * * *

      الحكم الشرعي للتدخين

      ما حكم شرب الدخان ؟ وهل هو حرام أم مكروه ؟ وما حكم بيعه والاتجار فيه ؟

      الإجابة للشيخ عبدالعزيز بن باز رحمة الله عليه

      الحمد لله

      الدخان محرم لكونه خبيثا ومشتملا على أضرار كثيرة والله سبحانه وتعالى إنما أباح لعباده الطيبات من المطاعم والمشارب وغيرها وحرم عليهم الخبائث .

      قال الله سبحانه وتعالى ** يَسْأَلُونَكَ مَاذَا أُحِلَّ لَهُمْ قُلْ أُحِلَّ لَكُمُ الطَّيِّبَاتُ } وقال سبحانه في وصف نبيه محمد صلى الله عليه وسلم في سورة الأعراف ** يَأْمُرُهُمْ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَاهُمْ عَنِ الْمُنْكَرِ وَيُحِلُّ لَهُمُ الطَّيِّبَاتِ وَيُحَرِّمُ عَلَيْهِمُ الْخَبَائِثَ } والدخان بأنواعه كلها ليس من الطيبات بل هو من الخبائث وهكذا جميع المسكرات كلها من الخبائث ، والدخان لا يجوز شربه ولا بيعه ولا التجارة فيه لما في ذلك من المضار العظيمة والعواقب الوخيمة .

      والواجب على من كان يشربه أو يتجر فيه البدار بالتوبة والإنابة إلى الله سبحانه وتعالى والندم على ما مضى والعزم على ألا يعود في ذلك ، ومن تاب صادقا تاب الله عليه كما قال عز وجل ** وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ } وقال سبحانه ** وَإِنِّي لَغَفَّارٌ لِمَنْ تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ صَالِحًا ثُمَّ اهْتَدَى } وقال النبي صلى الله عليه وسلم ( التوبة تجب ما كان قبلها ) وقال عليه الصلاة والسلام ( التائب من الذنب كمن لا ذنب له ).

      ونسأل الله أن يصلح حال المسلمين وأن يعيذهم من كل ما يخالف شرعه إنه سميع مجيب.

      .................

      بعض الشباب عندما تنصحهم عن شرب الدخان يقولون إنه مكروه، فما توجيهكم حول ذلك؟

      الجواب للشيخ عبدالله بن الجبرين

      بعد الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم:

      لا شك أن الدخان خبيث، وليس من الطيبات، والله تعالى ما أباح إلا الطيبات، بقوله تعالى ( كلوا من طيبات ما رزقناكم ) (البقرة:172) وبقوله ( كلوا من الطيبات)(المؤمنون:51) وقال (ويحل لهم الطيبات، ويحرم عليهم الخبائث )( الأعراف:157) فالدخان خبيث الرائحة، وخبيث الفعل، وقد قرر الأطباء المعتبرون أنه خبيث، وأنه ضار بالجسم، ضار بالصحة، وسبب في إحداث كثير من الأمراض كالسرطان والسل الرئوي والسعال، وأمراض أخرى، ولو لم يكن فيه إلا أنه خسران مبين، وإتلاف للمال في غير فائدة، فكم صرف فيه من المال الذي يذهب هباء، ويحرق ويضر ببدن صاحبه، والله تعالى قد نهى عن إفساد المال بقوله ( لا تأكلوا أموالكم بينكم بالباطل )(النساء:29) فمن أدمن على الدخان فقد أفسد ماله، وسعى في قتل نفسه

      وقد ذكر الأطباء أن التدخين انتحار بطيء، بمعنى أنه يؤدي إلى الموت ولو تأخر زمانه، ثم إن تركه سهل يسير، ولكن يحتاج إلى عزم وقوة قلب، فكم من إنسان تعاطاه زمنا طويلاً ثم تركه، ولم يعد إليه وعافاه الله من شره، ونحيل القارئ إلى رسالتنا التي بعنوان ( التدخين مادته وحكمه في الإسلام ) وغيرها من الرسائل المؤلفة في هذا الموضوع، والله أعلم.


      ( ثُمَّ لَتُسْأَلُنَّ يَوْمَئِذٍ عَنِ النَّعِيمِ )

      هل كان هذا الشخص يتوقع هذه النهاية...؟!!

      الآن سوياً عشرة حجج فقط من وجهة نظر مدخن سابق باستخدامه كلمة السر ... تفكير..!!!

      - كيف كنت عبداً لهذه العادة السيئة السلبية طيلة هذه السنوات، وكيف أجعل النيكوتين يتحكم في.

      - إنني قادر علي تذوق الطعام لأول مرة في حياتي منذ 15 عاماً، وهو إحساس جميل أن تشعر بحواسك وهى تعمل بكفاءة.

      - إنني أتذكر أبي الآن أو أي فرد من أفراد أسرتي عندما كان يدخن على مائدة الطعام، وأحزن لمدى الضرر الذي كان يلحقه بغير المدخنين من أفراد العائلة.

      - كنت لا أستطيع التنفس وأشعر بضيق كبير عند بذل أي مجهود وإن كان بسيطاً.

      - كانت تـنـتـابني حالات من السعال الحادة في الصباح الباكر بعد تدخيني لأول سيجارة لدرجة أن عيني كانت تدمع من كثرة السعال.

      - كنت أحرج من رائحة نفسي الكريهة، فسيجارة واحدة تكفي لأن تجعل رائحة الفم كريهة، بل وملابسي.

      - كنت أشعر دائماً بأن حالتي تزداد سوءاً عندما كنت أدخن، ولكن بمجرد أن تركت السيجارة شعرت بتحسن، وكنت أخبر نفسي بأنني سأموت إذا لم أتركها أليس هذا سبب كافٍ لكي أتركها.

      - قمت بتدخين آلاف من السجائر وكنت أعاني من المرض، لكن ما أجمل الحياة الآن بدون المرض.

      - أصبح التفكير أسهل وأعمق بدون ملازمة هذه العادة السيئة لي والتي كانت تسبب ضغطاً كبيراً علي.

      - كنت أضطر أثناء برودة الجو القاسية أو حرارته لأن أدخن في الطرقات أو في الشارع حتى لا أزعج غيري بدخان السجائر،وكنت أفكر دائماً لماذا أفعل كل ذلك بنفسي وجسدي ألا يستحقان الاحترام ؟





      ( هَذَا بَصَائِرُ لِلنَّاسِ وَهُدًى وَرَحْمَةٌ لِّقَوْمٍ يُوقِنُونَ )


      أقـلـع عـن الـتـدخـيـن لـوجـه الله

      * * * * * *

      الحكم الشرعي للتدخين

      ما حكم شرب الدخان ؟ وهل هو حرام أم مكروه ؟ وما حكم بيعه والاتجار فيه ؟

      الإجابة للشيخ عبدالعزيز بن باز رحمة الله عليه

      الحمد لله

      الدخان محرم لكونه خبيثا ومشتملا على أضرار كثيرة والله سبحانه وتعالى إنما أباح لعباده الطيبات من المطاعم والمشارب وغيرها وحرم عليهم الخبائث .

      قال الله سبحانه وتعالى ** يَسْأَلُونَكَ مَاذَا أُحِلَّ لَهُمْ قُلْ أُحِلَّ لَكُمُ الطَّيِّبَاتُ } وقال سبحانه في وصف نبيه محمد صلى الله عليه وسلم في سورة الأعراف ** يَأْمُرُهُمْ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَاهُمْ عَنِ الْمُنْكَرِ وَيُحِلُّ لَهُمُ الطَّيِّبَاتِ وَيُحَرِّمُ عَلَيْهِمُ الْخَبَائِثَ } والدخان بأنواعه كلها ليس من الطيبات بل هو من الخبائث وهكذا جميع المسكرات كلها من الخبائث ، والدخان لا يجوز شربه ولا بيعه ولا التجارة فيه لما في ذلك من المضار العظيمة والعواقب الوخيمة .

      والواجب على من كان يشربه أو يتجر فيه البدار بالتوبة والإنابة إلى الله سبحانه وتعالى والندم على ما مضى والعزم على ألا يعود في ذلك ، ومن تاب صادقا تاب الله عليه كما قال عز وجل ** وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ } وقال سبحانه ** وَإِنِّي لَغَفَّارٌ لِمَنْ تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ صَالِحًا ثُمَّ اهْتَدَى } وقال النبي صلى الله عليه وسلم ( التوبة تجب ما كان قبلها ) وقال عليه الصلاة والسلام ( التائب من الذنب كمن لا ذنب له ).

      ونسأل الله أن يصلح حال المسلمين وأن يعيذهم من كل ما يخالف شرعه إنه سميع مجيب.

      .................

      بعض الشباب عندما تنصحهم عن شرب الدخان يقولون إنه مكروه، فما توجيهكم حول ذلك؟

      الجواب للشيخ عبدالله بن الجبرين

      بعد الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم:

      لا شك أن الدخان خبيث، وليس من الطيبات، والله تعالى ما أباح إلا الطيبات، بقوله تعالى ( كلوا من طيبات ما رزقناكم ) (البقرة:172) وبقوله ( كلوا من الطيبات)(المؤمنون:51) وقال (ويحل لهم الطيبات، ويحرم عليهم الخبائث )( الأعراف:157) فالدخان خبيث الرائحة، وخبيث الفعل، وقد قرر الأطباء المعتبرون أنه خبيث، وأنه ضار بالجسم، ضار بالصحة، وسبب في إحداث كثير من الأمراض كالسرطان والسل الرئوي والسعال، وأمراض أخرى، ولو لم يكن فيه إلا أنه خسران مبين، وإتلاف للمال في غير فائدة، فكم صرف فيه من المال الذي يذهب هباء، ويحرق ويضر ببدن صاحبه، والله تعالى قد نهى عن إفساد المال بقوله ( لا تأكلوا أموالكم بينكم بالباطل )(النساء:29) فمن أدمن على الدخان فقد أفسد ماله، وسعى في قتل نفسه

      وقد ذكر الأطباء أن التدخين انتحار بطيء، بمعنى أنه يؤدي إلى الموت ولو تأخر زمانه، ثم إن تركه سهل يسير، ولكن يحتاج إلى عزم وقوة قلب، فكم من إنسان تعاطاه زمنا طويلاً ثم تركه، ولم يعد إليه وعافاه الله من شره، ونحيل القارئ إلى رسالتنا التي بعنوان ( التدخين مادته وحكمه في الإسلام ) وغيرها من الرسائل المؤلفة في هذا الموضوع، والله أعلم.




    صفحة 1 من 5 123 ... الأخيرةالأخيرة

    ضوابط المشاركة

    • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
    • لا تستطيع الرد على المواضيع
    • لا تستطيع إرفاق ملفات
    • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
    •