مايكل بيرج الذي ذبح نجله نيكولاس بيرج على ايدي مسلحين في العراق يشارك في مظاهرة امام شركة لوكهيد مارتن للطيران، ويرفع لافتتة كتب عليها "لوكهيد مارتن تربح من وراء دم ابني". وقد اعتقل حوالي 12 شخصا وهم يحاولون اقتحام مقر الشركة لتسليم مسؤوليها لائحة بضحايا الحرب في العراق




مهاجرون من المكسيك وهندوراس يحيطون بسيارة املا في ان يدفع لهم صاحبها مقابلا لغسلها في نيو اورليانز التي دمرها اعصار كاترينا قبل اشهر

لا تعليق