المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أمر مخيف ::: رسالة وصلتني من أحد الأثرياء اقتربت الكارثة المالية العالمية الكبرى ..!!


 


حاتم الفرائضي
12 01 2012, 11:57 AM
أمر مخيف
:::
رسالة وصلتني من أحد الأثرياء
ورجال الأعمال الخليجيين

*بسم الله الرحمن الرحيم
أخي الفاضل الشيخ حاتم الفرائضي حفظه الله
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
أشكركم على تواصلكم وجزاكم الله خيرا
وهذا الموضوع مهم جدا وجدير بالبحث والنقاش وتبادل الاراء فيه
ومما يؤسف له ان عقلاء الغرب يناقشون هذا الموضوع بجدية وفي وسائل الاعلام المختلفة ويحذرون من المخاطر المتوقعة وينشطون في اسداء النصح للجميع
وأنا شخصيا أميل بقوة إلى رأيكم المذكور أدناه
ومقتنع بأن سقوط الدولار الامريكي حتمي ومفاجئ وكذلك العملات الورقية المرتبطة به
وأعتقد أن الأوضاع الاقتصادية العالمية الحالية في غاية الخطورة
والمتوقع أن الكساد الاقتصادي القادم سيعم العالم وسيمس كل فرد على وجه الأرض
كما أعتقد أنه الكارثة الاقتصادية القادمة ما هي إلا عقوبة الهية عامة وفق سنن الله الكونية القدرية
نسأل الله تعالى ان يتوب علينا وعليكم وأن يحفظنا وإياكم من شرها بما يحفظ به عباده الصالحين
.....*
هناك شخص أمريكي اسمه جيرالد سيلنتي
Gerald Celente
لديه مؤسسة اسمها ترندز
*Trends
وله مقاطع في اليوتيوب
يحذر باستمرار من انهيار الدولار ويصفه بانه وشيك ويحذر من البنوك وينصح بتحويل المدخرات الى سبائك ذهبية وفضية
.....
[][][]
وهناك رجل أعمال أمريكي اسمه بيتر شيف
Peter Schiff
يترأس شركة استثمارية اسمها يورو باسيفيك كابيتال
Euro Pacific Capital
نشر كتابا في أواخر سنة 2006 افرنجي اسماه
How to Profit from the Coming Economic Collapse
*اشتريت هذا الكتاب قبل ثلاث سنوات تقريبا وقرأته كاملا
خلاصة نصائحه في هذا الكتاب
ألا ينفق الانسان اكثر مما يكسب
وضرورة الادخار
وعدم الاقتراض من غير ضرورة
والتوصية بالاستثمار التحوطي كملاذ آمن للمدخرات في سبائك وعملات الذهب والفضة
Gold & Silver Coins & Bulions
والتحذير من سندات الذهب الورقية
Gold Notes
*كما يحذر من الدولار وينصح بالخروج السريع من سوق الأسهم والسندات
ولديه نصائح أخرى
[[#]] [[#]] [[#]]
أحد الاقتصاديين الحائزين على جوائز عالمية

لا أذكر اسمه

لكنه كبير في السن
كان مما قال في مقابلة جانبية في مؤتمر دافوس سنة 2007 افرنجي
الذي عقد في سويسرا
:
إن الانهيار الاقتصادي قادم لا محالة
وسيكون مفاجئا
ومباغتا
وسيدمر الثروات
وسيقلصها بنسبة لا تقل عن 98 بالمائة
وفق حسابات ودراسات علمية وموضوعية
ويتوقع حدوث ارتباك كبير في التجارة العالمية
او تعطلها لمدة من الزمن
قد ينتج عنها حدوث مجاعات
واندلاع حرب عالمية غير مسبوقة في دمارها الشامل والسريع
وكان يؤكد اقتران ذلك بالكوارث الطبيعية غير المسبوقة الواسعة الدمار كالجفاف والفياضانات والزلازل والبراكين والاعاصير وانتشار الأوبئة المستعصية الفتاكة التي سيكون لها تاثير كبير في تسريع وتعجيل الانهيار الاقتصادي القادم *
....
الذي لديه مدخرات واستثمارات عليه ان يستفيد من نصائحكم المذكورة أدناه
بالاضافة الى النصائح المذكورة اعلاه

لكن كثير من الناس لا يكاد يملك الا قوت الشهر الواحد إن لم يكن قوت يومه وليس لديه شيئا للاستثمار في الذهب او الفضة او في عقارات ذات ريع

*وأنا أنصح هؤلاء ان يبذلوا المستحيل لتخزين كميات من الأغذية والأدوية وماء الشرب واللوازم الضرورية بما يكفي لمدة عام او عامين على الاقل او اي مدة ممكنة وتعويض ما يستهلك منها باستمرار وهذا الاجراء سيوفر لهم امنا غذائيا بالاضافة الى حماية نسبية من التضخم الذي أشرتم اليه
كما انصح بالعودة قدر الامكان الى الزراعة وتربية الدواجن والمواشي في المنازل او في الاستراحات لمن كان لديه استراحة
وان يستعد القادرون على ان يكون لهم فضل يعودون به على من لا فضل له *في ايام المسغبة
ومن أهم الاغذية الذي يمكن حفظها لمدة طويلة*
حليب الاطفال المجفف والعسل والتمر والحبوب الأساسية كالقمح والارز والفول والذرة والعدس وزيت الزيتون ومعلبات التونة ونحوها
.....
ومن المهم ايضا توفير مخزون من الماء والوقود كالغاز والبنزين والديزل والحطب
*
ومن خلال حديثي مع عدد من رجال الاعمال عندنا في هذا الموضوع تبين لي ان اكثرهم غير مقتنع بهذه الصيحات التحذيرية بل هي اشبه ما تكون عندهم بالمستحيلات
ومع الاسف يفسرون ارتفاع سعر الذهب والفضة بالفقاعة
.....
اما انائب الجمهوري رون بول*
Ron Paul
*من ولاية تكساس فهو من عقلاء امريكا ويدعو الى حياد بلاده وعدم معاداة العرب والمسلمين وعدم الانحياز الى اسرائيل وتحسين علاقاتها مع جميع الدول وكان يزور المراكز والمساجد الاسلامية ويرى ان النظام السياسي والاقتصادي الحالي في بلاده مخالف للدستور الامريكي ولايمكن اصلاحه الا بثورة شاملة والف كتابا في ذلك لكنه محاصر ومنبوذ من المافيا الصهيوينة والمرتزقة التابعة لها*
....
احد الزملاء ارسل الي هذا الرابط
http://www.youtube.com/watch?v=m_atOvrTtT8
بعنوان
Collapse Of The Entire World Economy In 24 hours
.....
أكرر شكري وتقديري لكم
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أخوكم أبو عبدالله

السبيعي العاقل
12 01 2012, 12:04 PM
وهل هذا التاجر يا اخي حاتم تاجر ذهب ؟؟

هل تعرف كم سعر جرام الذهب الآن ؟؟

حاتم الفرائضي
12 01 2012, 12:10 PM
صحح معلوماتك النقدية 1

رصيدك من العملات الورقية تضعف قوته الشرائية يوميا وأنت لا تشعر

http://www.muslm.net/vb/showthread.php?p=3183483#post3183483

ابوعبدالغني
12 01 2012, 12:16 PM
ياشيخ حاتم تذكر قول الحق تبارك وتعالى ودع عنك الخواجات

( الشيطان يعدكم الفقر ويأمركم بالفحشاء والله يعدكم مغفرة منه وفضلا والله واسع عليم ( 268 ) يؤتي الحكمة من يشاء ومن يؤت الحكمة فقد أوتي خيرا كثيرا وما يذكر إلا أولو الألباب ( 269 ) )

حاتم الفرائضي
12 01 2012, 12:21 PM
ياشيخ حاتم تذكر قول الحق تبارك وتعالى ودع عنك الخواجات

( الشيطان يعدكم الفقر ويأمركم بالفحشاء والله يعدكم مغفرة منه وفضلا والله واسع عليم ( 268 ) يؤتي الحكمة من يشاء ومن يؤت الحكمة فقد أوتي خيرا كثيرا وما يذكر إلا أولو الألباب ( 269 ) )

حولها ندندن

الظاهر !!! أنك لم تقرأ مقالاتي السابقة
كل الخطر يأتي من باب واحد اسمه البنوك الربوية التي تمر عليها يوميا
التي بجوار بيتكم

مرضي
12 01 2012, 12:24 PM
لكن بفضل الله اكثر المسلمين لا يعنيهم هذا كثيرا

اتدري لماذا لأنهم فقراء بالأصل
وتجد كثير منهم يسعى لقوت يومه
اما بزراعة بسيطة او بهيمة او شيئا من هذا القبيل

لكن الشان في دول الخليج بشكل عام
فالإنتاج الذاتي قليل او معدوم ولا حول ولا قوة الا بالله

حاتم الفرائضي
12 01 2012, 12:51 PM
لكن بفضل الله اكثر المسلمين لا يعنيهم هذا كثيرا

اتدري لماذا لأنهم فقراء بالأصل
وتجد كثير منهم يسعى لقوت يومه
اما بزراعة بسيطة او بهيمة او شيئا من هذا القبيل

لكن الشان في دول الخليج بشكل عام
فالإنتاج الذاتي قليل او معدوم ولا حول ولا قوة الا بالله



أخي الفاضل مرضي
بل نخاف على الفقراء لا الأغنياء
لا نخاف على من رأس ماله مائة مليون أن تصير مليونا
#
إنما نخاف على من يعمل في مدينة
لا زراعة فيها ولا رعي أغنام
وراتبه خمسمائة أو ألف وخمسمائة ريال
أو ثلاث مائة جنيه مصري
ماذا يفعل هؤلاء
عندما ترتفع المواد الغذائية خمسة أو عشرة أضعاف أو أكثر
أو تشح وتنعدم لأن التجار سيتوقفون عن استيرادها
لأن تجارتهم لم تعد مربحة
*

مرضي
12 01 2012, 01:09 PM
لا تخاف فعندنا وعد من الله تعالى لهذه الأمة « إِنَّ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ زَوَى لِىَ الأَرْضَ - أَوْ قَالَ إِنَّ رَبِّى زَوَى لِىَ الأَرْضَ - فَرَأَيْتُ مَشَارِقَهَا وَمَغَارِبَهَا وَإِنَّ مُلْكَ أُمَّتِى سَيَبْلُغُ مَا زُوِىَ لِى مِنْهَا وَإِنِّى أُعْطِيتُ الْكَنْزَيْنِ الأَحْمَرَ وَالأَبْيَضَ وَإِنِّى سَأَلْتُ رَبِّى لأُمَّتِى أَنْ لاَ يَهْلِكُوا بِسَنَةٍ بِعَامَّةٍ وَلاَ يُسَلِّطَ عَلَيْهِمْ عَدُوًّا مِنْ سِوَى أَنْفُسِهِمْ يَسْتَبِيحُ بَيْضَتَهُمْ وَإِنَّ رَبِّى عَزَّ وَجَلَّ قَالَ يَا مُحَمَّدُ إِنِّى إِذَا قَضَيْتُ قَضَاءً فَإِنَّهُ لاَ يُرَدُّ - وَقَالَ يُونُسُ لاَ يُرَدُّ - وَإِنِّى أَعْطَيْتُكَ لأُمَّتِكَ أَنْ لاَ أُهْلِكَهُمْ بِسَنَةٍ بِعَامَّةٍ وَلاَ أُسَلِّطَ عَلَيْهِمْ عَدُوًّا مِنْ سِوَى أَنْفُسِهِمْ يَسْتَبِيحُ بَيْضَتَهُمْ وَلَوِ اجْتَمَعَ عَلَيْهِمْ مَنْ بَيْنَ أَقْطَارِهَا - أَوْ قَالَ مَنْ بِأَقْطَارِهَا - حَتَّى يَكُونَ بَعْضُهُمْ يَسْبِى بَعْضاً وَإِنَّمَا أَخَافُ عَلَى أُمَّتِى الأَئِمَّةَ الْمُضِلِّينَ وَإِذَا وُضِعَ فِى أُمَّتِى السَّيْفُ لَمْ يُرْفَعْ عَنْهُمْ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ وَلاَ تَقُومُ السَّاعَةُ حَتَّى يَلْحَقَ قَبَائِلُ مِنْ أُمَّتِى بِالْمُشْرِكِينَ حَتَّى تَعْبُدَ قَبَائِلُ مِنْ أُمَّتِى الأَوْثَانَ وَإِنَّهُ سَيَكُونُ فِى أُمَّتِى كَذَّابُونَ ثَلاَثُونَ كُلُّهُمْ يَزْعُمُ أَنَّهُ نَبِىٌّ وَأَنَا خَاتَمُ النَّبِيِّينَ لاَ نَبِىَّ بَعْدِى وَلاَ تَزَالُ طَائِفَةٌ مِنْ أُمَّتِى عَلَى الْحَقِّ ظَاهِرِينَ لاَ يَضُرُّهُمْ مَنْ خَالَفَهُمْ حَتَّى يَأْتِىَ أَمْرُ اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ »

فاطمئن على هذه الأمة فليس الفقر هو ما خافه عليها نبيها صلى الله عليه وسلم
فوالله ما الفقر أخشى عليكم ولكني أخشى أن تبسط الدنيا عليكم كما بسطت على من قبلكم فتنافسوها كما تنافسوها فتهلككم كما أهلكتهم

@الشـــــاطبي@
12 01 2012, 01:15 PM
من وجهة نظري أن العالم تجاوز مرحلة التحذير وبدأ بمرحلة
العمل فالمراقب للتحركات العسكرية يوقن أن الحرب في منطقة
الخليج يوشك أن تشتعل وهذا ما يفسر كرم حكام الخليج على شعوبهم ..


أخي حاتم

الأمر دبر بليل و حكام الخليج أجمعين يعلمون هذا ...


لكن الحــــكم عــــــزيز




لكم الله أيها الناصحون

حرب قرعت طبولها

وعملة تنهار ...!!!!

حاتم الفرائضي
12 01 2012, 01:20 PM
لا تخاف فعندنا وعد من الله تعالى لهذه الأمة « إِنَّ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ زَوَى لِىَ الأَرْضَ - أَوْ قَالَ إِنَّ رَبِّى زَوَى لِىَ الأَرْضَ - فَرَأَيْتُ مَشَارِقَهَا وَمَغَارِبَهَا وَإِنَّ مُلْكَ أُمَّتِى سَيَبْلُغُ مَا زُوِىَ لِى مِنْهَا وَإِنِّى أُعْطِيتُ الْكَنْزَيْنِ الأَحْمَرَ وَالأَبْيَضَ وَإِنِّى سَأَلْتُ رَبِّى لأُمَّتِى أَنْ لاَ يَهْلِكُوا بِسَنَةٍ بِعَامَّةٍ وَلاَ يُسَلِّطَ عَلَيْهِمْ عَدُوًّا مِنْ سِوَى أَنْفُسِهِمْ يَسْتَبِيحُ بَيْضَتَهُمْ وَإِنَّ رَبِّى عَزَّ وَجَلَّ قَالَ يَا مُحَمَّدُ إِنِّى إِذَا قَضَيْتُ قَضَاءً فَإِنَّهُ لاَ يُرَدُّ - وَقَالَ يُونُسُ لاَ يُرَدُّ - وَإِنِّى أَعْطَيْتُكَ لأُمَّتِكَ أَنْ لاَ أُهْلِكَهُمْ بِسَنَةٍ بِعَامَّةٍ وَلاَ أُسَلِّطَ عَلَيْهِمْ عَدُوًّا مِنْ سِوَى أَنْفُسِهِمْ يَسْتَبِيحُ بَيْضَتَهُمْ وَلَوِ اجْتَمَعَ عَلَيْهِمْ مَنْ بَيْنَ أَقْطَارِهَا - أَوْ قَالَ مَنْ بِأَقْطَارِهَا - حَتَّى يَكُونَ بَعْضُهُمْ يَسْبِى بَعْضاً وَإِنَّمَا أَخَافُ عَلَى أُمَّتِى الأَئِمَّةَ الْمُضِلِّينَ وَإِذَا وُضِعَ فِى أُمَّتِى السَّيْفُ لَمْ يُرْفَعْ عَنْهُمْ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ وَلاَ تَقُومُ السَّاعَةُ حَتَّى يَلْحَقَ قَبَائِلُ مِنْ أُمَّتِى بِالْمُشْرِكِينَ حَتَّى تَعْبُدَ قَبَائِلُ مِنْ أُمَّتِى الأَوْثَانَ وَإِنَّهُ سَيَكُونُ فِى أُمَّتِى كَذَّابُونَ ثَلاَثُونَ كُلُّهُمْ يَزْعُمُ أَنَّهُ نَبِىٌّ وَأَنَا خَاتَمُ النَّبِيِّينَ لاَ نَبِىَّ بَعْدِى وَلاَ تَزَالُ طَائِفَةٌ مِنْ أُمَّتِى عَلَى الْحَقِّ ظَاهِرِينَ لاَ يَضُرُّهُمْ مَنْ خَالَفَهُمْ حَتَّى يَأْتِىَ أَمْرُ اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ »

فاطمئن على هذه الأمة فليس الفقر هو ما خافه نبيها عليها

حولها ندندن
آخي مرضي
نخاف من الربا
ا لذي يدمر القوة الشرائية لما في جيبك
ونخاف من دعم البنوك الربوية
بإيداع أموال المسلمين عندها
ونخاف على الأمة من جهلها بدينها
الذي جعل من تمشيخ مع جهله يورطهم في البورصات التي يسيطر عليها اليهود
ونخاف من الذنوب
التي تمحق البركات
فلا بد من أن يعرف الناس أن هذا الغلاء ومحق البركات بسبب الذنوب والربا
و
عدم الأخذ بالأسباب أسباب القوة
ولهذا
جاءت هذه التنبيهات

مرضي
12 01 2012, 01:29 PM
بارك الله فيك ووفقك لما يحب ويرضى

nwaf_2
12 01 2012, 06:19 PM
الاخ الفاضل حاتم الفرائضي اشهد لله انك من افضل من كتب في هذا الموضوع في هذا الموقع واجتهدت لتحذير الناس واشهد لله انك حذرت في مواضيعك هنا والمشكله ان هذا الموضوع يغفل عنه اناس كثيرين ويستهين به ويعتبره من الاوهام واذكر ان في عام 2005 كنت اقول لاصحابي ان انهيار امريكا اقتصاديا قادم لامحاله وكانوا يعتبرون ذلك كلام خيال وها قد حدث والقادم ادهى وامر على امريكا باذن الله وامريكا لا تهتم الا بنفسها ولايهمها احد بعدها وقد اخبرني احد الاخوه ان عند امريكا خطه شبه سريه تسمى خطة الزيرو دولار وهي باختصار كما يذكر انه في حال انهيار الدولار بشكل مخيف ستستغني عنه امريكا وتستحدث عمله جديده لذلك تسمى الخطه زيرو دولار اتمنى منك وانت مهتم في هذا الشأن لو تبحث عن هذه الخطه وان كانت موجوده بالفعل في مخيلة الساسه الامريكان ام لاء وجزاك الله خير على اهتمامك في هذا الامر الذي يغفل عنه الكثير .

سامر
12 01 2012, 06:30 PM
الأخ حاتم حفظه الله
ماذا تعني لك هذه القصة

دخل رجل إلى فندق و سأل صاحب الفندق أن يختار بنفسه غرفة فقبل صاحب الفندق على أن يضع الرجل الزبون لديه 100 دولار عربون تفقد الغرف .
قبل الزبون بالعرض و وضع 100 دولار على طاولة صاحب الفندق ثم ذهب يتفقد بنفسه الغرف
في هذه الأثناء أخذ صاحب الفندق المئة دولار و أعطاها للبقالة ليسدد دينه لديه
أخذ صاحب البقالة المئة دولار و أعطاها لتاجر المواد الغذائية ليسدد دينه لديه
أخذ التاجر المئة دولار و أعطاها للجزار ليسدد دينه لديه
أخذ الجزار المئة دولار و أعطاها لمدير المدرسة ليسدد أقساط أبنائه
أخذ مدير المدرسة المئة دولار و أعطاها لصاحب الفندق ليسدد أجرة ضيوف لديه نزلوا بالفندق
أعاد صاحب الفندق المئة دولار في نفس المكان الذي أخذها منه
سدد الجميع ديونهم

عاد الزبون من جولة التفقد للغرف مطالبا بمئة الدولار التي دفعها عربون إذ لم يعجبه شيء من الغرف

ماذا تسمي هذه الجولة للمئة دولار ؟

المُناظر
12 01 2012, 06:41 PM
اللهم ارزقنا حسن الخاتمة آمين

يحيى بن إبراهيم
12 01 2012, 06:46 PM
الإنهيار والإفلاس أخره أوباما باستصداره قانون رفع سقف الدين الأمريكي في الوقت بدل الضائع
وهو قادم لا محالة إذ الحلول العملية الاقتصادية لا تسمح بتسديد هذا الدين الأعلى عالمياً في الأوقات المحددة ،لذلك يرى بعض المحللين أن الحل سيكون سياسياً صرفاً بإعلان حرب جديدة
وقيام شركات الأسلحة بعقد صفقات مع الدول المشاركة في الحرب القادمة وإنعاش الإقتصاد الأمريكي بهذه العقود ، ولعل هذه الحرب ستكون كبيرة بكبر حجم المأساة الاقتصادية التي تمر بها أمريكا ..
أمريكا لا يمكن أن تعيش بدون أعداء حتى لو اضطرت إلى صناعتهم !

ابوزاهد الجعفري
12 01 2012, 07:12 PM
هذا تحذير الضعفاء ، الواجب ان ينادى بحي عل الجهاد لنمحو الربا من بلادنا ونزيل الاحكام الطاغوتيه ، وننتزع المنطقه من يد عملاء البنتاجون والبيت الابيض ..

كيف نحذر ومقدرات الامة وثرواتها في يد عبيد الامريكان ؟؟؟؟؟

كيف نحذر وامورنا وصحتنا واكلنا وشربنا وزرعنا في يد عميل تابع ذليل للامريكان ؟؟؟

الحل الامثل والانجع هو استئصال شأفه العملاء والمرتدين

ابن غرناطة
12 01 2012, 07:26 PM
الأخ حاتم حفظه الله
ماذا تعني لك هذه القصة

دخل رجل إلى فندق و سأل صاحب الفندق أن يختار بنفسه غرفة فقبل صاحب الفندق على أن يضع الرجل الزبون لديه 100 دولار عربون تفقد الغرف .
قبل الزبون بالعرض و وضع 100 دولار على طاولة صاحب الفندق ثم ذهب يتفقد بنفسه الغرف
في هذه الأثناء أخذ صاحب الفندق المئة دولار و أعطاها للبقالة ليسدد دينه لديه
أخذ صاحب البقالة المئة دولار و أعطاها لتاجر المواد الغذائية ليسدد دينه لديه
أخذ التاجر المئة دولار و أعطاها للجزار ليسدد دينه لديه
أخذ الجزار المئة دولار و أعطاها لمدير المدرسة ليسدد أقساط أبنائه
أخذ مدير المدرسة المئة دولار و أعطاها لصاحب الفندق ليسدد أجرة ضيوف لديه نزلوا بالفندق
أعاد صاحب الفندق المئة دولار في نفس المكان الذي أخذها منه
سدد الجميع ديونهم

عاد الزبون من جولة التفقد للغرف مطالبا بمئة الدولار التي دفعها عربون إذ لم يعجبه شيء من الغرف

ماذا تسمي هذه الجولة للمئة دولار ؟
أخي الكريم.. المشكلة ليست في جولة المئة دولار هذه. المشكلة في المال الوهمي الذي تنتجه البنوك الربوية وتقرضه لغيرها بفوائد. يعني هذه البنوك تقرضك مالا ليس موجودا ثم تطلب منك أن تسدده بقيمة زائدة. وبسبب أن الاستهلاك أكبر بكثير من الانتاج فسيفقد هذا المال قيمته عاجلا أم آجلا. لو كان المال حقيقيا (مغطى بالذهب أو بسلعة) وليس عليه فوائد حين الإقراض لتمت المعاملات الاقتصادية بسلاسة جولة المئة دولار.

القاسم النجدي
12 01 2012, 07:32 PM
http://www.youtube.com/watch?v=9lcmVBiklXc

حاتم الفرائضي
12 01 2012, 07:38 PM
1
إخوتي في الله
أشكركم جميعا على مروركم وإثراء الموضوع

2

نسيت أن أعلق على الرسالة التي وصلتني ونشرتها أعلاه

أ

أجزم حسب السنن الكونية بأن الدولار الأمريكي سينهار وسيصير كورق الحمام
علما لا تحليلا وظنا
وهذا كلام اقتصاديين أمريكان
وهذا بحول الله وقوته حسب السنن الكونية
و
ربما قدر الله أمرا آخر لحكمة لا نعلمها

ب

أتحفظ على ما جاء في الرسالة وتحفظي لا يعني اعتراض
ولكنه شيء قلبي لا علمي
أتحفظ من أن الانهيار سيكون مباغتا مفاجئا
لكني أتوقع غلاء شديدا قريبا لا قدر الله
أتوقع أن تكون وتيرة سرعته تزيد يوما بعد يوم
ولكن التخويف يفيد أحيانا في أخذ الحذر
سيما أن من حولنا يبذر كأن كل شيء سيستمر على ما هو عليه

ج

نعم سيصل قيمة الدولار صفرا
ومن الخطط البديلة دولار جديد مثلا
مثل المارك الألماني
المارك الإلماني هذا أول ما أصدر كان = مليون مارك قديم على ما آظن

د

إصدار عملة أمريكية أو دولار جديد لا يكون إلا بعد ثورة
ولا أستبعد أن يقوم اليهود بثورة يدعمون فيها من الخلف الفقراء
ليتولوا بعد النصر إصدار الدولار الجديد فهم يملكون الذهب

هـ

في كل دول العالم الحكومات هي التي تصدر العملات
إلا في الولايات المتحدة الأمريكية
يصدر النقود البنك الاحتياطي الفدرالي الأهلي الخاص
الذي يملكه مجموعة يهود
وتحصلوا على هذا الحق مقابل دعم الثورة الأمريكية 1787
للاستقلال على التاج البريطاني
http://ar.wikipedia.org/wiki/الثورة_الأمريكية



و
كان سبب حرب الاستقلال اقتصاديا
!!
حيث أن بريطانيا كانت تجبر الأمريكان على التعامل بعملتها
!!!
فتمرد الأمريكان
!! !!
فأعلنت بريطانيا أنهم متمردون يجب قمعهم
!! ! !!
وبدأت الحرب وانتهت باستقلال الولايات المتحدة الأمريكية
و

أنا على يقين بأن المستقبل للإسلام
و
لهذا أتوقع أن أرى آمورا غير مسبوقة غير مألوفة


[]####[]

أخي سامر
أشكرك على القصة
وتستطيع وضع ذهب أو فضة مكان الدولار ولا تتغير القصة
فالعملية من الناحية الاقتصادية لا الشرعية
هي
اقتراض وسداد
أو استثمار للعربون ريثما يقرر المشتري
[]
آمل أن تطلع على الحلقة الثانية من سلسلة صحح معلوماتك النقدية
ونشرت الإصدار الأول في الفسبوك
وسيصدر قريبا الإصدار الثاني هنا في أنا المسلم مزيدا ومنقحا
إن شاء الله
وموضوعه أن البنوك الربوية تصدر عملات رقمية لا ورقية
تساهم في تحطيم القوة الشرائية لكل دولة


الأخ حاتم حفظه الله
ماذا تعني لك هذه القصة

دخل رجل إلى فندق و سأل صاحب الفندق أن يختار بنفسه غرفة فقبل صاحب الفندق على أن يضع الرجل الزبون لديه 100 دولار عربون تفقد الغرف .
قبل الزبون بالعرض و وضع 100 دولار على طاولة صاحب الفندق ثم ذهب يتفقد بنفسه الغرف
في هذه الأثناء أخذ صاحب الفندق المئة دولار و أعطاها للبقالة ليسدد دينه لديه
أخذ صاحب البقالة المئة دولار و أعطاها لتاجر المواد الغذائية ليسدد دينه لديه
أخذ التاجر المئة دولار و أعطاها للجزار ليسدد دينه لديه
أخذ الجزار المئة دولار و أعطاها لمدير المدرسة ليسدد أقساط أبنائه
أخذ مدير المدرسة المئة دولار و أعطاها لصاحب الفندق ليسدد أجرة ضيوف لديه نزلوا بالفندق
أعاد صاحب الفندق المئة دولار في نفس المكان الذي أخذها منه
سدد الجميع ديونهم

عاد الزبون من جولة التفقد للغرف مطالبا بمئة الدولار التي دفعها عربون إذ لم يعجبه شيء من الغرف

ماذا تسمي هذه الجولة للمئة دولار ؟

فارس الميدان
12 01 2012, 07:56 PM
وَلَوْ أَنَّهُمْ أَقَامُواْ التَّوْرَاةَ وَالإِنجِيلَ وَمَا أُنزِلَ إِلَيهِم مِّن رَّبِّهِمْ لأكَلُواْ مِن فَوْقِهِمْ وَمِن تَحْتِ أَرْجُلِهِم مِّنْهُمْ أُمَّةٌ مُّقْتَصِدَةٌ وَكَثِيرٌ مِّنْهُمْ سَاء مَا يَعْمَلُونَ

حاتم الفرائضي
12 01 2012, 08:09 PM
وَلَوْ أَنَّهُمْ أَقَامُواْ التَّوْرَاةَ وَالإِنجِيلَ وَمَا أُنزِلَ إِلَيهِم مِّن رَّبِّهِمْ

لأكَلُواْ مِن فَوْقِهِمْ وَمِن تَحْتِ أَرْجُلِهِم

مِّنْهُمْ أُمَّةٌ مُّقْتَصِدَةٌ وَكَثِيرٌ مِّنْهُمْ سَاء مَا يَعْمَلُونَ

[[]] قال الله تعالى : [[الَّذِينَ يَأْكُلُونَ الرِّبَا لا يَقُومُونَ إِلاَّ كَمَا يَقُومُ الَّذِي يَتَخَبَّطُهُ الشَّيْطَانُ مِنْ الْمَسِّ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ قَالُوا إِنَّمَا الْبَيْعُ مِثْلُ الرِّبَا وَأَحَلَّ اللَّهُ الْبَيْعَ وَحَرَّمَ الرِّبَا فَمَنْ جَاءَهُ مَوْعِظَةٌ مِنْ رَبِّهِ فَانتَهَى فَلَهُ مَا سَلَفَ وَأَمْرُهُ إِلَى اللَّهِ وَمَنْ عَادَ فَأُوْلَئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ (275) يَمْحَقُ اللَّهُ الرِّبَا وَيُرْبِي الصَّدَقَاتِ وَاللَّهُ لا يُحِبُّ كُلَّ كَفَّارٍ أَثِيمٍ (276) إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَأَقَامُوا الصَّلاةَ وَآتَوْا الزَّكَاةَ لَهُمْ أَجْرُهُمْ عِنْدَ رَبِّهِمْ وَلا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلا هُمْ يَحْزَنُونَ (277) يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَذَرُوا مَا بَقِيَ مِنْ الرِّبَا إِنْ كُنتُمْ مُؤْمِنِينَ (278) فَإِنْ لَمْ تَفْعَلُوا فَأْذَنُوا بِحَرْبٍ مِنْ اللَّهِ وَرَسُولِهِ وَإِنْ تُبْتُمْ فَلَكُمْ رُءُوسُ أَمْوَالِكُمْ لا تَظْلِمُونَ وَلا تُظْلَمُونَ (279) وَإِنْ كَانَ ذُو عُسْرَةٍ فَنَظِرَةٌ إِلَى مَيْسَرَةٍ وَأَنْ تَصَدَّقُوا خَيْرٌ لَكُمْ إِنْ كُنتُمْ تَعْلَمُونَ (280) وَاتَّقُوا يَوْماً تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللَّهِ ثُمَّ تُوَفَّى كُلُّ نَفْسٍ مَا كَسَبَتْ وَهُمْ لا يُظْلَمُونَ (281) ]] سورة البقرة

[[]] وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم [ إن لكل أمة فتنة وفتنة أمتي المال ]
# عن أبي هريرة رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ عن النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّم قال [ اجتنبوا السبع الموبقات
قالوا: يا رَسُول اللَّهِ وما هن؟ قال الشرك بالله والسحر وقتل النفس التي حرم اللَّه إلا بالحق
وأكل الربا وأكل مال اليتيم والتولي يوم الزحف وقذف المحصنات المؤمنات الغافلات ]] مُتَّفَقٌ عَلَيْهِ.

جزاك الله خيرا

حاتم الفرائضي
13 01 2012, 12:31 AM
http://www.youtube.com/watch?v=9lcmVBiklXc
أخي الكريم القاسم النجدي
جزاك الله خيرا
على هذا الفديو
عرض واضح سهل ومترجم لحقيقة الأزمة*