المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : بيان الشيخ عبيدالجابري بخصوص مارمى به بعض الجزائريين بأنهم حمير


 


ابن المبارك
21 07 2008, 12:00 PM
فضيلة الشيخ عبيد بن عبد الله الجابري : الحمد لله رب العالمين ، والعاقبة للمتقين ، ولا عدوان إلا على الظالمين ، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له الملك الحق المبين ، وأشهد أن محمدًا عبده ورسوله سيد ولد آدم أجمعين ، صلى الله عليه وعلى آله وأصحابه الطيبين الطاهرين ؛ وسلم تسليمًا كثيرًا على مر الأيام والليالي والشهور والسنين ، أما بعد :
فقد اطلعت على منشور عبر الإنترنت مؤرخ في 16/7/2008 م بقلم من رمزت لنفسها بـ " نائلة ب . " ، جاء فيه : ( وصف الشيخ عبيد الجابري ؛ وهو أحد الدعاة السعوديين الجزائريين بأنهم حمير إلا من رحم الله ) ، وكان ذلك في موقع جريدة " الشروق اليومي " الجزائرية ، وقد تبين لي من خلال اتصالات بعض الإخوة الجزائريين بي أن هذا النقل أخذ أبعادًا في الأوساط الدينية والسياسية والأمنية ، وإيضاحًا للحقيقة وإزالة للبس ، وكشفًا للدس الرخيص الذي هو دأب الوشاة والفتانين المفتونين ، أدون ما يأتي :
• أولاً : قبل سنتين تقريبًا اتصل بي رجل من الجزائر - في ما يبدو لي من لهجته - سائلاً عن حال الشيخ علي بن حسن الحلبي ؛ فأجبته : ( أن الرجل له جهود علمية ، ولا أعلم - حتى الساعة - ما يمنع الإفادة منها ) ، فعقب قائلاً : أن الشيخ عبد الله الغديان قال في الحلبي : ( أنه رئيس الإرجاء في الجزيرة ) ، فقلت له : ( يا ولدي ، أجبتك بعلمي ) ، فتعقبني مشددًا ( علمك فيه إرجاء ؛ فأنت تؤيد المرجئة - والعياذ بالله - ) ، فقلت : ( مسكين أنت ) . فكرر هذه الكلمة ، وأكثر تكرارها ؛ فزجرته بقولي : ( لا بارك الله فيك ) ، فلما أصر على ما وصفني به من تأييد المرجئة - وهذا من البدع الكبار - قلت له : ( الجزائريون والليبيون حمير إلا من رحم الله ) .
• ثانيًا : من كان منصفًا بصيرًا متجردًا عن الهوى ، يدرك تمام الإدراك - بضميمة العبارة إلى ما سيقت فيه من الحديث - أمورًا :
أحدها : أن عبارتنا ليست على إطلاقها وعمومها ، فكيف تكون كذلك ؟ وقد استثنيت بقولي : ( إلا من رحم الله ) .
ثانيها : قصر الوصف بالحمير على السائل ، ومن كان على شاكلته من دعاة الفتنة وإفساد ذات البين في ليبيا والجزائر ؛ وهم قلة ، وإن كنا لا نستهين بعظيم خطرهم على المسلمين عامة وعلى أهل السنة خاصة .
ثالثها : براءة أهل العلم والفضل والتقى ، ومن كان مستقيمًا على السنة وكريم الخلق في القطرين من هذا الوصف ، وهو ما يفهمه كل ذي معرفة بدلالات الألفاظ ، ويعينه على ذلك شيئان : أحدهما : الاستثناء بقولي : ( إلا من رحم الله ) ، والآخر : القرينة المحيطة بالمحادثة لفظًا ومعنى ، وفي الأصول ( قرينة الحال تدل على المراد من المقال ) .
• ثالثًا : عرفت الأوساط السياسية والأمنية في الجزائر - وعلى رأسها سيادة رئيس الجمهورية الجزائرية - إسهاماتنا - مع إخواننا أهل العلم والفضل في الجزائر والمملكة العربية السعودية - المتضمنة جملة من النصائح ، وأذكر منها على سبيل المثال :
(1) التوجيهات السلفية بحقن دماء الأمة الجزائرية .
(2) النصيحة الصريحة للجزائر الجريحة .
وقد استمرت تلك النصائح منذ بداية الفتنة التي أشعلها - في هذا القطر - بعض المنتمين إلى واحدة من الجماعات الدعوية الحديثة ولا يجهلها أبناء الجزائر ، وقد دامت فتنتهم مدة طويلة حتى أطفأها الله بفضله وتوفيقه ثم بما سلكه الرئيس عبد العزيز بوتفليقة من سياسة حكيمة موفقة أعاد الله بها إلى الجزائر - العزيزة على نفوسنا - الأمن والاستقرار .
• رابعًا : عنونت الكاتبة مقالها : " عمدة السلفيين في الحجاز يصف الجزائريين والليبيين بالحمير " ، وأنا : أشهد الله ، ومن حضرنا من ملائكته الكرام ، وجميع من وقف على مقالي هذا أو بلغه بأية وسيلة كانت ، أني لست عمدة السلفيين ، لا في الحجاز ولا في غيرها ، بل أنا أبراء إلى الله من هذا اللقب براءة الذئب من دم يوسف - صلى الله عليه وسلم - .
وفي الختام : أسأل الله الكريم رب العرش العظيم أن يحفظ القطرين المسلمين العربيين - ليبيا والجزائر - من كل سوء ومكروه ، كما أسأله - جلت قدرته - أن يجمع خواص أهلهما وعوامهم على ما رضيه للعباد والبلاد من الإسلام والسنة .
وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين .

حامد عبد الحميد
21 07 2008, 12:43 PM
• ثانيًا : من كان منصفًا بصيرًا متجردًا عن الهوى ، يدرك تمام الإدراك - بضميمة العبارة إلى ما سيقت فيه من الحديث - أمورًا :
أحدها : أن عبارتنا ليست على إطلاقها وعمومها ، فكيف تكون كذلك ؟ وقد استثنيت بقولي : ( إلا من رحم الله ) .
ثانيها : قصر الوصف بالحمير على السائل ، ومن كان على شاكلته من دعاة الفتنة وإفساد ذات البين في ليبيا والجزائر ؛ وهم قلة ، وإن كنا لا نستهين بعظيم خطرهم على المسلمين عامة وعلى أهل السنة خاصة .
ثالثها : براءة أهل العلم والفضل والتقى ، ومن كان مستقيمًا على السنة وكريم الخلق في القطرين من هذا الوصف ، وهو ما يفهمه كل ذي معرفة بدلالات الألفاظ ، ويعينه على ذلك شيئان : أحدهما : الاستثناء بقولي : ( إلا من رحم الله ) ، والآخر : القرينة المحيطة بالمحادثة لفظًا ومعنى ، وفي الأصول ( قرينة الحال تدل على المراد من المقال ) ..

جزاك الله خيراً أخي ابن المبارك ؛ و حتى بدون هذا البيان فلقد استمعت للمقطع و رأيت استفزاز هذا المسمى ( عبدالجبار ) الجزائري الحدادي للشيخ عبيد مما دفع الشيخ إلى الرد عليه بهذا القول ؛ و طبعاً أعداء الدعوة السلفية من القطبيين و الإخوان طاروا بهذا القول و نشروه و قالوا أن الشيخ يسب جميع الجزائريين و الليبيين ........

حفظ الله تعالى علماء أهل السنة ..

المنصوري
21 07 2008, 02:21 PM
البيان أكد فيه ماقاله في الشريط ليس إلا ..
والحمير الذين قصدهم ، جزائريين كانوا أو ليبيين أو غيرهم هم تربية هذا السفيه وأمثاله مثل ربيع وفالح وأشكالهم ، وهو الأن يحصد ما زرع .

رابط له صلة :
http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=300521

هشام أبوتاشفين
21 07 2008, 02:24 PM
جزاك الله خيراً أخي ابن المبارك

السادني
21 07 2008, 02:32 PM
لو كان المتصل من الإمارات أو قطر هل ترونه يقول الاماراتيين والقطريين حمير إلا من رحم الله ؟
لا أظن ذلك لكن ليبيا والجزائر من الدول الفقيرة لا البترودولارية...........والمشايخ يراعون ذلك جدا جدا جدا

أبو معاذ أحمد
21 07 2008, 02:52 PM
طيب .. هل يجوز القول بأن أهل الأرض كلهم حمير إلا من رحم الله؟
:)

براءة أهل العلم والفضل والتقى ، ومن كان مستقيمًا على السنة وكريم الخلق في القطرين من هذا الوصف بناءاً على الإستثناءات السابقة .. هل سيادة الرئيس الجزائري من الحمير أم ممن رحمهم الله؟!
http://www.muslm.net/vb/images/icons/icon6.gif

أبوبجاش
21 07 2008, 03:02 PM
قال تعالى(ولقد كرمنا بني آدم)
فكيف يصف أو يشبه أيا كان من البشر بالحمار

الفيفاوي
21 07 2008, 05:57 PM
كانت زلة لسان لا ينغبي الوقوف عندها طويلا

أبوبجاش
21 07 2008, 06:18 PM
كانت زلة لسان لا ينغبي الوقوف عندها طويلا
صحيح فهو بشر

رضا أحمد صمدي
21 07 2008, 06:24 PM
المشكلة أن الشيخ لم يعتذر منها ... بل بررها ... وهذه أقبح ، عفا الله عنه .
ما هكذا يكون كلام الدعاة مع السائلين ...

يوسف جداوي
21 07 2008, 06:29 PM
[quote=المنصوري;1882042]



البيان أكد فيه ماقاله في الشريط ليس إلا ..
والحمير الذين قصدهم ، جزائريين كانوا أو ليبيين أو غيرهم هم تربية هذا السفيه وأمثاله مثل ربيع وفالح وأشكالهم ، وهو الأن يحصد ما زرع .

أحسنت أخي المنصوري..

عدو التشدد
21 07 2008, 06:29 PM
المشكلة أن الشيخ لم يعتذر منها ... بل بررها ... وهذه أقبح ، عفا الله عنه .



صدقت يا شيخ "رضا" , الشيخ عبيد لا يريد أن يعتذر وما زال يبرر بتبريرات لا تدخل القلب...

لا شك أنها زلة لسان تصيب بني آدم ولكن محاولة تبرير الخطأ شيء غير جيد!

مكافح الشغب
21 07 2008, 06:42 PM
اي زلة لسان ياخوة هدكم الله ..
صدقوني ان هذا هو من منهج هذا الرجل هداه الله..
انظروا الى هذا المقاطع ..في مقال سابق كتبته وهو ((الجامية شمتوا بنا الاعداء))..
بالامس شمتوا بن الرافضة واليوم شمتوا بنا بني علمان..

http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=298010

-أبو عاصم-
21 07 2008, 09:47 PM
قال الإمام عثمان ابن سعيد الداني
أهون بقول جهم الخسيسِ ********** *** وواصل و بشر المريسي
ذي السخف و الجهل و ذي العناد******* معمر و ابن أبي دؤاد // ثم قال
و الفاسق المعروف بالجبائي ********** و نجله السفيه ذي الخناء

قال الإمام أبو طاهر السلفي
و جعد ثم جهم و ابن حرب******* حمـــير يستحقون المخال ِِ
و ثور كاسمه أو شئت فاقلب******* و حفص الفرد قرد ذي افتعالِ ِ
و بشر لا أرى بُشرى فمنه ******* تولّد كل شر و اختلال ِ
و اتباع ابن كُلاَّبٍ كِلاب ******* على التحقيق هم من شر آلِ

صدق الشيخ عبيد فإن طائفة الحدادية ومن سار على نهجها حمير يمتطيهم التكفيرييون وغيرهم

nasa2000
22 07 2008, 05:00 AM
لو كان المتصل من الإمارات أو قطر هل ترونه يقول الاماراتيين والقطريين حمير إلا من رحم الله ؟
لا أظن ذلك لكن ليبيا والجزائر من الدول الفقيرة لا البترودولارية...........والمشايخ يراعون ذلك جدا جدا جدا

ليبيا دولة بترولية
والجزائر دولة بترولية

ولا تتهم المشائخ كلهم بمراعاة ذلك ....:A3:

مصعب العبيدي
22 07 2008, 05:42 AM
بناءاً على الإستثناءات السابقة .. هل سيادة الرئيس الجزائري من الحمير أم ممن رحمهم الله؟!
http://www.muslm.net/vb/images/icons/icon6.gif

سؤال وجيه جدا
فهل سيده رئيس الجزائر ( بوتلفيقه ) من الحمير أم ممن رحمهم الله

أبو جهاد الصحفي
22 07 2008, 05:53 AM
قبل سنتين تقريبًا اتصل بي رجل من الجزائر - في ما يبدو لي من لهجته


مادام أنه من الجزائر - في ما يبدو لك- فلماذا طعنت في الليبيين ؟!

يعمم القول بالحمير ثم يستثني !

ثم أين هذه الألفاظ الشوارعية في كلام العلماء المعاصرين كابن باز والعثيمين .... وإلخ

أبوأيوب الجزائري
22 07 2008, 10:22 AM
طيب .. هل يجوز القول بأن أهل الأرض كلهم حمير إلا من رحم الله؟
:)
بناءاً على الإستثناءات السابقة .. هل سيادة الرئيس الجزائري من الحمير أم ممن رحمهم الله؟!
http://www.muslm.net/vb/images/icons/icon6.gif
اضحك الله سنك
قل.....هل يجوز ان نقول الجامية كلهم بغال الا من رحم ربي
او المدخلية كلهم حمير الا من رحم ربي
ام سيادته فهو مستثني لان عبيد والعصابة لا هم لهم الا ولي الامر وبالتالي
كل الجزائرين حمير الا سيادته ووزراءه وحراسه ونعاله
كل اللبيين حمير الا القذافي وقذاف الدم وحارساته ونعالهم
وعندي سؤال لبني جمجم حامد وابو عاصم
عبيد شتم الجزائري لا علينا ....لماذا ادخل ليبيا في الموضوع ؟؟؟؟؟
شخص استفز الجابري فلماذا لم يقل له اسكت ياحمار وعمم للجزائريين ؟؟؟؟
اتسع الرقع ولا تبرير لها
والسفيه يحكي عما فيه

ابن المبارك
23 07 2008, 10:01 AM
في نظري أن هذا اعتذار منه حفظه الله ورعاه :

"
ثانيها : قصر الوصف بالحمير على السائل ، ومن كان على شاكلته من دعاة الفتنة وإفساد ذات البين في ليبيا والجزائر ؛ وهم قلة ، وإن كنا لا نستهين بعظيم خطرهم على المسلمين عامة وعلى أهل السنة خاصة .
ثم إن السائل وصفه:
بأنه يؤيد المرجئة (كعلي حسن ) بسبب عدم تكفيرهم بجنس العمل وأظن الأخ رضاصمدي على شاكلته
فماحجم الرمي بالإرجاء عند وصفه بالحمار هو ومن على شاكلته

معن الحايلي
23 07 2008, 10:14 AM
ما رأي عبيد في هذه الجملة :
السعوديين حمير وأغبياء إلا من رحم !

ابن المبارك
24 07 2008, 09:33 PM
ما رأي عبيد في هذه الجملة :
السعوديين حمير وأغبياء إلا من رحم !

هو بين مراده وهو من كان على شاكلة السائل منهم أو من غيرهم ..

وهذا يستقيم لو أنه لم يوضح مراده وأيضا لايمكن تصور شخص يقول مثل ذلك إلا في ثورة غضب ، حتى أن الطلاق لايقع في سورة الغضب ..

ولك أن تعجب :

أن تفجير الجزائريين والليبيين عند القاعدة وأتباعهم مسألة فيها نظر بل تجب ،

وكلمة قيلت في غضب جريمة لاتغتفر ..:A6:

الفصام النكد
25 07 2008, 12:33 AM
هذه طوام علماء آخر الزمن . كان حريا به أن يعترف بخطئه ، لا أن يكابر .

ابن خلدون الجزائري
25 07 2008, 12:53 AM
بارك الله فيك، يجب نشر هذا البيان في كل المنتديات، وحتى في منتدى جريدة الشروق الجزائرية، وإن أمكن إرساله إلى الهيئات الرسمية الجزائرية، فليفعل ذلك

لقد صدق وزير الأوقاف الجزائري حين قال: سائلوا الشيخ الجابري هم الحمير

عبد المنعم2
25 07 2008, 12:57 AM
لقد صدق وزير الأوقاف الجزائري حين قال: سائلوا الشيخ الجابري هم الحمير
ووزير الأوقاف بعير .

ali omar
25 07 2008, 01:04 AM
الحمد لله فقد فرقت هذه الكلمة المنكرة جمع أتباعه من الجامية عندنا في ليبيا

قبح الله التعصب وسوء الأخلاق

رجل كبير في العمر وقليل الأدب ويقع في ملايين من المسلمين بلا مبرر

وهو كاذب بالجملة لأنه قال في بداية مكالمته تلك بأنه لا يعرف الكثير عن ليبيا والجزائر

ثم يختمها بأن الليبيين والجزائرين حمير إلا من رحم ربي

ابن خلدون الجزائري
25 07 2008, 01:06 AM
المهم أنه صدق
لأنهم حقا حمير
وجلبوا الوصف لشعبهم مجانا
من ترك ما أوجبه الله عليه وذهب يترصد ويتتبع عورات العلماء والدعاة أكثر من الحمار

عبد المنعم2
25 07 2008, 01:24 AM
المهم أنه صدق
لأنهم حقا حمير
وجلبوا الوصف لشعبهم مجانا
من ترك ما أوجبه الله عليه وذهب يترصد ويتتبع عورات العلماء والدعاة أكثر من الحمار
علي حلبي من العلماء
هههههههههههههههههههههههههههه
هم ايضحك أو هم ايبكي

قاب قوسين
25 07 2008, 01:35 AM
الجامية المدخلية لا يلد منهم الا كل فحاشا بذيئا

نجم الشمـال
25 07 2008, 06:22 AM
ماذا تركتم للصوفية الذين يعظمون كبراءهم ويتقبلون منهم كل شيء .


أجل لو قال لكم عبيد أو غيره : أنتم حمير ؛ لتناهقتم أن نعم .

لقد أشمتم بنا الأعداء , وما فرحوا بمثل مصيبتنا بكم .

نبيل الجزائري
25 07 2008, 12:50 PM
على أهلها جنت براقش

ابن خلدون الجزائري
25 07 2008, 01:50 PM
هو أخطأ في هذه العبارة دون شك،
ولكن أرى أن مقصوده كان الجزائريين والليبيين، ولا يقصد الجميع، وإنما من المتصلين، يعني من المدخليين، يعني أكثر المدخليين الجزائريين والليبيين حمير إلا من رحم الله
يعني أغلب المدخليين الجزائريين والليبيين حمير إلا من رحم الله، هذا هو قصده والله أعلم
ومع ذلك فقد أخطأ، وعلى هذا الفهم وزير الأوقاف الجزائري لما قال، ساءلوه هم الحمير والله أعلم
وعلى كل هؤلاء (الحمير) هدانا الله وإياهم، تربية وخريجو هذه المدرسة
مدرسة المدخلي وفالح والجابري
يعني خرجوا لنا ال...........
والله المستعان
وكذلك هم إلا من رحم الله
يعني كيف يمكن وصف رجل أو طالب علم (فيما يبدو للناس) يترك الشرك والفساد والفسوق والعصيان والجهل كل هذا لا يحاربه، ويتصدى لمحاربة الدعاة الصادقين ويتتبع عوراتهم بل ويكذب عليهم في كثير من الأحيان أمثال الشيخ الحويني حفظه الله وغيره من الدعاة الصادقين
هذا إذا وصفناه بالحمار فهذه تزكية، الحمد لله أننا لم نكفره، لأن هذه خطة يهودية ولا شك في ذلك
تفريق الأمة خطية يهودية أمريكية فرنسية الخ