المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : تعدد الزوجات لابد منه في هذا العصر


 


ابو مهند الجنوبي
13 12 2007, 09:05 AM
قالت إحدى الزوجات:

'هذا زوجي ... وقفتُ بجانبه منذ زواجنا وعشنا على الحلوة والمرة ... والسراء والضراء' حتى إذا صار غنيًا فاجأني بهذه المفاجأة .. زواجه الثاني ..فهل هذا جزاء صبري معه, وصدق الشاعر حين قال:

وعلمته رمي السهام فلما اشتد ساعده رماني

انتهى كلامها

عزيزتي الزوجة الشاكية:

هلا حكّمنا العقل والشرع في مسألة التعدد بعيدًا عن العواطف والدموع, إن الإسلام حين يشرع وحين يبيح أمرًا ينظر إلى مصلحة العموم يقدمها على مصلحة الذات، جلبًا للمصالح العامة, ودرءًا للمفاسد الهالكة ... وهو في هذه الحالة يتفق والمنطق السليم والعقل الحكيم.

اللهم لا اعتراض

عزيزتي القارئة:

لا يحق لأي مسلم أو مسلمة الاعتراض على مشروعية التعدد فذلك اعتراض على المشرع الخالق الواحد الأحد سبحانه وتعالى الذي قال: 'لا يُسْأَلُ عَمَّا يَفْعَلُ وَهُمْ يُسْأَلُونَ' [الأنبياء:23].

فكما أن المريض لا يحق له الاعتراض على الصحيح، وكذلك الفقير لا يحق له الاعتراض على الغني والعقيم لا يحق له الاعتراض على من يُرزق بالولد .. وهكذا مما لا يعلم حكمته إلا الله فكذلك التعدد لا يعترض عليه ولا تشوه صورته أمام الناس لأن فيه حكمًا وفوائد منها ما نعلمه ومنها ما نجهله.

فالتعدد تقتضيه الحياة خاصة لفئة من الناس أعطاهم الله تعالى من المقومات في الدين والعقل والصحة والمال ما يمكنهم من القيام بهذا الواجب الشرعي بكماله وأداء حقوقه كاملة والرجال لهم النصيب الأوفر من هذه المقومات, ولذا جعل التعدد من نصيبهم دون النساء.

فلو تفهمنا تركيب الرجل النفسي والجسمي والعضوي وما كلفه الله به من العمل لأدركنا أن الرجل مُهيأ للتعدد دون المرأة, فلو جمع الرجل أكثر من امرأة بعقد شرعي لما حصل اختلاط في الأنساب بخلاف العكس.

والتركيب الجسمي للرجل أصح من المرأة في الغالب بحكم طبيعة عمله وخلوه من الحيض والنفاس والحمل والإرضاع عكس المرأة, والرجل في الغالب يتحكم بعقله وبالتالي يستطيع الجمع بين امرأتين وثلاث وأربع هذا بخلاف المرأة التي تتحكم فيها العاطفة لتحنو على الصغار وتصبر عليهم.



وما الحكمة من تعدد الزوجات؟

إن الحكمة من تعدد الزوجات ظاهرة جلية بالنسبة للرجل والمرأة والمجتمع, والإسلام دين شامل كامل يصلح لكل العصور والأمكنة فالذي قال: 'أَلا يَعْلَمُ مَنْ خَلَقَ وَهُوَ اللَّطِيفُ الْخَبِيرُ' [الملك:14].

قال أيضًا سبحانه وتعالى: 'فانْكِحُوا مَا طَابَ لَكُمْ مِنَ النِّسَاءِ مَثْنَى وَثُلاثَ وَرُبَاعَ فَإِنْ خِفْتُمْ أَلاَّ تَعْدِلُوا فَوَاحِدَةً أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ ذَلِكَ أَدْنَى أَلاَّ تَعُولُوا' [النساء: 3].

وهناك حالات تستدعي التعدد لا محالة مثل حالات المطلقة والأرملة والعانس والعقيم أضف إليها حالات خاصة بطبيعة الرجل الجسمية والجنسية, وظروف الحرب.

فقد تكون الزوجة عقيمًا وحب الأولاد غريزة في النفس الإنسانية, وفي هذه الحالة الزوج أمام أمرين: إما أن يطلق زوجته العقيم أو أن يتزوج عليها أخرى, ولا شك أن الزواج عليها أكرم بأخلاق الرجال ومروءتهم من تطليقها, وهذا الحل من مصلحة الزوجة وليس لإضرارها.

ومن المبررات الإنسانية التي عالجها نظام تعدد الزوجات كامرأة يتوفى عنها زوجها وما زالت شابة وعندها أطفال، فلو تزوج منها رجل متزوج لكان في ذلك إعفاف للمرأة وصون لكرامتها وكفالة هؤلاء اليتامى لقول النبي صلى الله عليه وسلم: 'أنا وكافل اليتيم في الجنة هكذا' وأشار بالسبابة والوسطى وفرّج بينهما شيئًا.



وفي حالة العنوسة يُعد نظام التعدد وحلاً واقعيًا وحكيمًا ووحيدًا كذلك لارتفاع نسبة العنوسة وعدد الفتيات المستعدات للزواج ولكنها لا تتزوج.

وقد تصل المرأة إلى سن اليأس ويظل الرجل قويًا تغلبه شهوته، وقد تكون طبيعة الرجل أنه يتمتع بقوة جنسية مما لا تكفي معه زوجه واحدة إما لكبرها أو لكثرة الأيام التي لا تصلح فيها للحياة الزوجية وهي أيام الحيض والنفاس والمرض وما أشبهها, وقد يصبر بعض الرجال على ذلك لكن ماذا لو لم يفعل؟

أضف إلى ذلك كثرة عدد النساء وقلة عدد الرجال لأنهم أكثر تعرضًا لأسباب الموت من الإناث بسب الحروب أو الحوادث وغير ذلك, وهو من علامات الساعة فلو اقتصر الرجل على واحدة لبقى عدد من النساء محرومًا من الزواج فيضطرون إلى ركوب الفاحشة.



والحل في هذه الحالة هو تعدد الزوجات وبدون ذلك تبقى المرأة عانسًا أو عرضة لضياعها وسقوطها, وبالتالي ضياع الفضيلة وتفشى الرذيلة والانحطاط الخلقي وضياع القيم الإنسانية.

وقال الإمام الشنقيطي رحمه الله في تفسيره أضواء البيان: 'والذي يبيحه الإسلام هو تعدد الزوجات لا تعدد العشيقات'.

إن إباحة تعدد الزوجات ينطوي على الخير وتحقيق المصالح ودفع المضار والمفاسد حتى وإن لم تعلم الحكمة تفصيلاً منه, وما أعظم الإسلام حين يضع لكل حالة دوائها, ويبصر عند التشريع كل الزوايا والدروب.

عزيزي القارئ:



لا تندفع وراء الناعقين, ولا تردد شعارات الآخرين, واقبل الشرع المنزل من لدن حكيم عليم .. فنحن نريد أصحاب العقول الواعية .. فكم من مطلقة أو عانس أو عقيم تلعن تلك الشعارات الزائفة التي حرمتها من العيش في كنف رجل متزوج بدلاً من

محب اسامة
13 12 2007, 09:23 AM
الحمد لله الذي وفقني لان أعدد
جزاك الله خيرا اخي الكريم

مداد القلم
13 12 2007, 10:11 AM
حقيقة ان السبب والعله ليست في التعدد وانما في االمعدد وهو الرجل ووالله ان سبب بغض النساء لتعدد هو عدم انصاف الرجل للمرا سواء كانت الاولى وغالب الامر الظلم عليها واما يكون في الثانيه لا تستمر معه مده يسيره الاو ويطلقها لانه لم يستطع التعايش معها

فلو نظرنا قليل الى الايه الكريمه التي يحفظها الرجال عن ظهر قلب الفاسق قبل الصالح وهي (وان خفتم الا تقسطوا في اليتامى فانكحوا ما طاب لكم من النساء مثنى وثلاث ورباع )
أَيْ إِذَا كَانَ تَحْت حِجْر أَحَدكُمْ يَتِيمَة وَخَافَ أَنْ لَا يُعْطِيهَا مَهْر مِثْلهَا فَلْيَعْدِلْ إِلَى مَا سِوَاهَا مِنْ النِّسَاء فَإِنَّهُنَّ كَثِير وَلَمْ يُضَيِّق اللَّه عَلَيْهِ.
واشترط سبحانه وتعالى لمن اراد التعدد ان يقسط اي يعدل بين نساءه والان لا تجد فمن يستطيع ان عدل من الرجال الا ما ندر خاصة في هذا الزمن الذي ظهر رجال لا يستطيع احدهم ان يتخذ قراره بنفسه فما بالك بمن يتخذ قرار بن امرأتين.

ابو مهند الجنوبي
13 12 2007, 11:38 AM
اتمنى ان اجد الزوجة الثانية المناسبة ذات الدين والجمال والخلق وخصوصا انه يوجد فتيات صالحات جميلات ولكن للأسف نعاني من عزوف الشباب الصالحين عن التعدد بسبب عدم رضا الزوجة الاولى وهذا عذر غير مقبول لأن زوجتك الاولى لن ترضى مطلقا بهذا الامر الا من كانت من العابدات الصالحات التي تحكم شرع الله بصرف النظر عن رغبتها وعقلها

اخواني لقد كثرت النساء العوانس في زماننا بشكل مخيف والسبب هو نحن الذين احجمنا عن تطبيق هذه السنة فليكن كل واحد منا دليلا لأخيه يدله على المرأة الصالحة فينال بذلك الاجر العظيم من الله وقد تخرج دعوة من فتاة صالحة لك كنت سببا في زواجها يحل عليك الله بها السعادة في الدنيا والاخرة

محبة الصحابة
26 06 2010, 09:06 PM
التعدد امر مشـــــــــــــــــــروع لا خلاف فيه ولكن على الزوج ان يتقي الله ويعدل بين ازواجه
.............


يجب على من له أكثر من زوجة العدل بين نسائه . ومن الأمور التي يجب العدل فيها القَسم وهو ـ العدل في أن يقسم لكل زوجة يوماً وليلة ـ ويجب أن يبقى معها في تلك الليلة .

قال الشافعي رحمه الله : ودلت سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وما عليه عوام علماء المسلمين أن على الرجل أن يقسم لنسائه بعدد الأيام والليالي ، وأن عليه أن يعدل في ذلك ... "الأم" (5/158) . وقال : ولم أعلم مخالفا في أن على المرء أن يقسم لنسائه فيعدل بينهن .أ.هـ."الأم" (5/280).

وقال البغوي رحمه الله : إذا كان عند الرجل أكثر من امرأة واحدة يجب عليه التسوية بينهن في القسم إن كُنَّ حرائر ، سواء كن مسلمات أو كتابيات .. فإن ترك التسوية في فعل القَسْم : عصى الله سبحانه وتعالى ، وعليه القضاء للمظلومة ، وروي عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " من كانت له امرأتان فمال إلى إحداهما جاء يوم القيامة وشقه مائل " وفي إسناده نظر - (رواه : أبو داود (2/242) والترمذي (3/447) والنسائي (7/64) وابن ماجه (1/633) وصححه الحافظ ابن حجر في "بلوغ المرام" (3/310) والألباني "إرواء الغليل " (7/80) ) -

وأراد بهذا الميل : الميل بالفعل ، ولا يؤاخذ بميل القلب إذا سوى بينهن في فعل القسم . قال الله سبحانه وتعالى : ( ولن تستطيعوا أن تعدلوا بين النساء ولو حرصتم فلا تميلوا كل الميل ) معناه : لن تستطيعوا أن تعدلوا بما في القلوب ، فلا تميلوا كل الميل ، أي : لا تتبعوا أهواءكم أفعالكم .. .أ.هـ. "شرح السنة" (9/150-151).

وقال ابن حزم رحمه الله : والعدل بين الزوجات فرض ، وأكثر ذلك في قسمة الليالي .أ.هـ. "المحلى" (9/175).

وقال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله : يجب عليه العدل بين الزوجتين باتفاق المسلمين، وفي السنن الأربعة عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال "من كانت له امرأتان.." فعليه أن يعدل في القسم فإذا بات عندها ليلة أو ليلتين أو ثلاثا : بات عند الأخرى بقدر ذلك لا يفضل إحداهما في القسم .أ.هـ "مجموع الفتاوى" (32/269).

وقال العيني - شارحا حديث " من كانت له امرأتان .." -: قيل : المراد سقوط شقه حقيقة. أو المراد سقوط حجته بالنسبة إلى إحدى امرأتيه التي مال عليها مع الأخرى ، والظاهر : الحقيقة، تدل عليها رواية أبي داود "شقه مائل " والجزاء من جنس العمل ، ولما لم يعدل ، أو حاد عن الحق ، والجور والميل: كان عذابه أن يجيء يوم القيامة على رؤوس الأشهاد وأحد شقيه مائل .أ.هـ. "عمدة القارئ" (20/199) وانظر "المبسوط" (5/217) وبه استدل الشوكاني على الوجوب ، انظر "السيل الجرار" (2/301) ، و"نيل الأوطار" (6/216).

وقال ابن قدامة المقدسي رحمه الله : لا نعلم بين أهل العلم في وجوب التسوية بين الزوجات في القسم خلافا وقد قال الله تعالى ** وعاشروهن بالمعروف} ، وليس مع الميل معروف .أ.هـ. "المغني" (8/138).

فعلى هذا الزوج أن يتقي الله وأن يعدل في القسمة ، وعلى الزوجة أن تعلمه بحكم الشرع في فعله وبوعيد الظُّلم وتذكرّه بالله واليوم الآخر فلعله أن يراجع نفسه ويعدل في القسمة وهذا خير من الفراق إن شاء الله .

والله أعلم.

الإسلام سؤال وجواب
الشيخ محمد صالح المنجد

شموخ نجد
26 06 2010, 10:29 PM
بعض الأسباب (التي هي وجهات نظر خاصة)غير مقنعه ابدا ؟!
ليت أصحابها لا يروجون لها...يكفي أن يقال انه مشروع وأنتهى الأمر...
أفضل من ذكر أسباب ليست ضرورية وممكن نجد ردود عليها...


وبالنسبة لــ عنوان الموضوع
(لابد منه؟!)
لست معه
من يستطيع على شروطه نعم ومن لا يستطيع لا...
وصورة التعدد تشوهت بسبب أن هناك من لا يستطيع عليه ويدخل نفسه طريق ليس له..!
فالتعدد ليس لابد منه..بل هو حسب الاشخاص..
والله يوفق الجميع لما يحب ويرضى...ويرزق من يقدر عليه الزوجة الثانية والثالثة...

قمر الزمان
26 06 2010, 10:40 PM
صدقت يابو مهند التعداد لابد منه

اسأل الله ان ييسر لي الثالثة قولوا آمين

ابو ذياب
27 06 2010, 12:02 AM
الله ييسر لي الثانية


والله اني اتمنى الزواج

ولكن عندي مشكلة وعيصة جداً

انا جماعتي قليل المعدد بهم ويستغربون التعدد يعني الرجل الي يتزوج اثنتان او ثلاث

وانا اذا تزوجت الثانية راح تصير مشاكل من الجماعة


وش الحل؟

سيف الاسلام المصري
27 06 2010, 12:11 AM
ربنا يرزقني بواحدة في الاول وبعد كده اعدد

قاب قوسين
27 06 2010, 12:45 AM
يا ريت اخي يكون دافع الرجال للتعدد ما ذكرته من حكم وعلم وفهم لهان كل مصاب "
كل منا يعيش في مجتمع ومطلع على حقيقة ما يجري , فكثير من اشباه الرجال لا يملك قوت يومه واولاده يعيشو تحت رحمة المحسنيين ,وتجده متزوج من ثانية وثالثة ورابعة , ووالله اعلم شخص متزوج من اربعة لا ينفق على احداهن رغيف خبز ,وعشيرته تكبدت مصاريف زوجاته واولاده .."
ومنهم من يتزوج انتقام من الاولى لاتفه الاسباب وقد لا يكون قادرا على التعدد .."
وكثير من هؤلاء المرضى يرددون في جلساتهم اثبات رجوليتهم بالتعدد , حتى اضحى غالب حديثهم عن مثل هذه الامور .."
نسال الله العفو والعافية .."

أبو الليث المصرى
27 06 2010, 12:57 AM
من يستطيع على شروطه نعم ومن لا يستطيع لا...
وصورة التعدد تشوهت بسبب أن هناك من لا يستطيع عليه ويدخل نفسه طريق ليس له..!
فالتعدد ليس لابد منه..بل هو حسب الاشخاص..
والله يوفق الجميع لما يحب ويرضى...ويرزق من يقدر عليه الزوجة الثانية والثالثة...
أحسنت أحسنت بارك الله فيكِ
نعم إن معظم من يعدد من الرجال يعدد وليس في نيته التعدد للأسف الشديد
يعني يعدد لنبذه للزوجة الأولى أو لنزوة وبعد الزواج بالثانية زوجته الأولى تخبط راسها في الحيط للأسف الشديد ولا يقسم لها ويظلمها ظلم بين وربما لا تستطيع ان تطلب الطلاق لعدم وجود من يعولها غير الزوج
وهذا مما يسيء الى هذه السنة المباركة ويجعلها مصيبة عند معظم النساء
والله لو أن الرجال يتقون الله عز وجل في نسائهم لما وصلنا الى هذا الحال العقيم
والتعدد ليس مباح فقط كما يروج البعض
فالتعدد تجري عليه الأحكام الخمسة كالزواج الأول تماما
وهو حل ناجع للعنوسة المتفشية في الرجال والنساء سواءا بسواء
وهذه العنوسة قنبلة موقوتة وهي سبب للفجور والبعد عن الزواج الحلال

المستقل 19
27 06 2010, 04:12 AM
والله ترة التعدد متعة ياجماعة , عددوا الله يباركلكم .

علي سَليم
27 06 2010, 05:53 AM
أسأل الله بمنّه و فضله أن يرزق الرجال منكم الزوجة الثانية حتى الرابعة و يعينكم على العدل كما اساله ان يرزق النساء منكنّ الرجل الصالح....
قلّما تجد بين الصحابة منْ لم يعدد بله ذا غير موجود....
و قال الالباني رحمه الله تعالى ممّا يؤيد مقولة صاحب المقال (زوجة واحدة لا تكفي)
و غالبا يعود تقصير الرجل في العدل على عاتق زوجته الاولى....
و يكفي للزمان غربة أن يتّهم المتعدد من الرجال بعقود شرعية و يُباهي منهم صاحب العشيقة و الاخرى...
و ارى و العلم عند الله تعالى ان امتحان الزوجة الاولى و علوّ كعبها و صفاء ايمانها متعلق بالزوجة الثانية فقلّما تجدهنّ يصدقن و يتجاوزن القنطرة!!!!
فلنكن عونا للرجل المتعدد...
و يكفيك اختاه قول النبي صلى الله عليه و سلم كما في صحيح البخاري من حديث انس رضي الله عنه...
لا يؤمن أحدكم حتى يحب لاخيه ما يحب لنفسه و هناك زيادة عن الترمذي صححها الالباني (من الخير)
هذا على عجالة و الله اعلم

الليث محمد عمر
27 06 2010, 06:46 AM
موضوعك جميل أخي أبوالمهند جزاك الله خيراً وأرشدك لضالتك في القريب العاجل إن شاء الله لكن بدون أن تدعو علي أختي أم المهند .

شخصياً لن أعدد إن شاء الله مادمت حياً .

أبو الليث المصرى
27 06 2010, 09:46 AM
شخصياً لن أعدد إن شاء الله مادمت حياً .
طيب انوي خير
لازم تقفلها كدة

محب الطلب
27 06 2010, 10:55 AM
رحم الله الشيخ عبد الرحيم الطحان وحفظه ، فقد سمعتُه يقول في أحد أشرطته : "مَن كان يقدر على الزواج من الثانية ولم يتزوج فهو ناقص ، ومن اكتفى باثنتين وقدر على الثالثة ولم يتزوج فهو ناقص ، ومن اكتفى بثلاث وهو يقدر على الرابعة فهو ناقص"

وقال ابن عباس : تزوجوا فإن خير هذه الأمة أكثرها نساءً.

والعجيب أنه ما إن يطرق هذا الموضوع إلا وتجد بعض الناس يأتي بأمثلة سيئة لرجال معددين ظلموا زوجاتهم ولم يعدلوا ، وينسون الجوانب المشرقة الأخرى وهي كثيرة بحمد الله ، وينسون الآثاااار الحميدة للتعدد التي تعود على الفرد والمجتمع ..

أبو الليث المصرى
27 06 2010, 11:42 AM
والعجيب أنه ما إن يطرق هذا الموضوع إلا وتجد بعض الناس يأتي بأمثلة سيئة لرجال معددين ظلموا زوجاتهم ولم يعدلوا ، وينسون الجوانب المشرقة الأخرى وهي كثيرة بحمد الله ، وينسون الآثاااار الحميدة للتعدد التي تعود على الفرد والمجتمع ..
أخي محب..

أتدري أن الزواج بثانية في بعض البلدان ( المسلمة ) يعد جريمة بين العامة وذلك لأحد هذه الامور

اولها الدور الاعلامي الخبيث وتشويه التعدد وجعله ظلم للمرأة

ثانيا أنه يندر جدا من يعدد ويعدل بين نسائه ففي بلدنا مثلا لا يجرأ أحد من الرجال أن يعدد إلا النادر وأنا أعني ما أقول - خوفا من ردة الفعل -

وذلك لضعف الشخصية المنتشر بين الرجال فأنا أعرف بعض الناس من يعدد وتأمره الثانية بهجر الأولى وللأسف يلبي لها طلبها بكل خروفية ونعاجية

ومن الرجال من يعدد دون علم الأولى خوفا منها ولما تعلم الأولى تأمره بطلاق الثانية وبكل خروفية ونعاجية يلبي لها طلبها - طبعا من الحكمة أحيانا ألا يصرح الرجل بانه سوف يعدد -


نحن والله في أزمة رجال وما ضاعت هذه السنة الا لفقدان الرجال فكثير ما أسمع بعض الأخوة يقول
والله نفسي أتزوج من ثانية لكنى لا أستطيع... وليس عدم الاستطاعة الا خوفه من تبعات هذا القرار



للأسف الشديد أغلب حالات التعدد تسيء الى التعدد وليس العكس

وينبغي عندما نتعرض لمثل هذه القضايا المؤثرة جدا ألا ننظر لها بأحادية بل ينبغي لنا أن ننظر من جميع الجوانب لأن عواقب الفشل شنيعة وربي

فهذا يطلق الثانية بعدما تصير حاملا وذاك يهجر الأولى ولا يقسم لها

وما يجب علينا الا الأخذ بالأسباب فقط وهذا ما وقع فيه معظم الرجال المعددين

فهو لاينظر الى العواقب ويعمل على تخفيفها بقدر نظره الى اللحظة التى هو فيها من رغبة بالزواج وفقط
وهذا فيه خلل كبير لأن بنات الناس مش لعبة

وليس كلامي في حدوث بعض المشاكل داخل البيت جراء التعدد

ولكن في عجز بعض الرجال عن ايجاد الحلول للمشكلات وتفضيلهم الهروب منها

فلا بد للمعدد من قوة مالية وجسدية وحكمة شديدة جدا وحزم أشد

فمن توفرت فيه تكلم الشروط فهذا عيب عليه ألا يعدد أما غيره فلا يحسن إلا التمني وما أكثره ..!.

فمن أراد الفعل لا يكثر من الكلام

المحاور الهاديء
27 06 2010, 11:45 AM
‏عن ‏ ‏سعيد بن جبير ‏ ‏قال قال لي ‏ ‏ابن عباس: ‏ ‏هل تزوجت قلت: لا قال: فتزوج فإن خير هذه الأمة أكثرها نساء. [رواه البخاري كتاب النكاح 4681]

أبو صهيب الشامّي
27 06 2010, 11:59 AM
نعم عليكم بالتعدد مع العدل .
والتعدد سنة مباركة فعلها خير المرسلين.
والتعدد من الزيادة في الخير والبعد عن الفتن والشرور.
والتعدد فيه من الستر على المرأة المسلمة والخلاص من العنوسة التي هي سبب من أسباب الفساد في مجتمعاتنا.
والتعدد من الدين شرعه الله لعباده ليحمي المجتمع والفرد من الحاجة والعوز خاصة إذا أصاب الرجال من القتل في الحروب.
والتعدد راحة للنفس وتقليص لحالات الطلاق المنتشرة في المجتمع فبهذا تخف التبعات على الزوجة الواحدة فتتقسم الأعمال والواجبات على أكثر من أمرأة وبيت.
ولتعدد مزايا وأمور لا يعلمها إلا من عدد أو بحث في الأمر .
وملاك التعدد كله أن تتقي الله في نفسك وزوجك وتحاول قدر الإستطاعة العدل والمبيت والنفقة .
وأخوكم أبو صهيب من أصحاب التعدد

حفيدة الصحابة
27 06 2010, 12:30 PM
الاخوة ممن عددوا ولوان هذا ليس من صلاحياتي ولا يجب علي طرحه ولا علي التدخل فيه
لكن اسمحوا لي من منكم تزوج بفتاة اكبر من زوجته وعانس او ارملة او مطلقة؟؟؟ لم يسبق وان اجبتم هذا السؤال حينما سألته.

والذي يريد ان يعدد
ان كنتم فعلا تريدون حل مشاكل العنوسة
فاختاروا الاخوات اللواتي اعمارهن من 30 وما فوق
او الارامل او المطلقات واللواتي لا معيل لهن
بهذا الشرط ستحل مشكلة العنوسة
اما انك تذهب وتتزوج على زوجتك فتاة اصغر منك ومن زوجتك الاولى وفي عمر الزواج
فهذا ليس بحل لمشكلة العنوسة والشاب الاعزب احق فيها منك.

علي سَليم
27 06 2010, 01:45 PM
الاخوة ممن عددوا ولوان هذا ليس من صلاحياتي ولا يجب علي طرحه ولا علي التدخل فيه
لكن اسمحوا لي من منكم تزوج بفتاة اكبر من زوجته وعانس او ارملة او مطلقة؟؟؟ لم يسبق وان اجبتم هذا السؤال حينما سألته.

والذي يريد ان يعدد
ان كنتم فعلا تريدون حل مشاكل العنوسة
فاختاروا الاخوات اللواتي اعمارهن من 30 وما فوق
او الارامل او المطلقات واللواتي لا معيل لهن
بهذا الشرط ستحل مشكلة العنوسة
اما انك تذهب وتتزوج على زوجتك فتاة اصغر منك ومن زوجتك الاولى وفي عمر الزواج
فهذا ليس بحل لمشكلة العنوسة والشاب الاعزب احق فيها منك.
كلام متينٌ علما انه يجوز للرجل أن يغضّ الطرف عن هذا و يتزوج من بلغت سنّ الزواج مهمها كانت صغيرة..
لكن و هنا مربط الفرس منْ اراد أن يعدد لله تعالى و يُبعد نفسه فعليه بما ذكرته اختنا الفاضلة حفيدة الصحابة و امّا من اراد نفسه اولا....و هنا الامتحان و كما قلت لا ضير بكلا الحالتين لكن منْ قدّم لله اولا لا يستوي مع منْ قدّم نفسه اولا...فتأملوا..

أبو صهيب الشامّي
27 06 2010, 01:50 PM
أنا ممن تزوج من فوق الأربعين

المحاور الهاديء
27 06 2010, 01:53 PM
طيب هل الذي يتزوج لأول مرة و يبحث عن الصغيرة ==> يكون زواجه مش لله ؟

أخي سليم :كلامك مردود !

لعلك تعلم أن الصحابي عبد الله بن جابر الأنصاري لما تزوج من ثيب قال له النبي صلى الله عليه و سلم : هلاّ ببكر تلاعبها و تلاعبك .

فهل يأمر النبي صلى الله عليه وسلم عبد الله بأن يتزوج لغير الله ( = لنفسه على حد قولك هذا ! )

يا اخوان :

لا تضحك النساء عليكم و الله إنهن ليعلمن الحق و لكنها العاطفة و الهوى !!

فكونوا رجالاً ,:) و من استطاع أن يعدد فليعدد و ليترك هذا الكلام الحريمي و إللي ما يبي يعدد : يسكت ! و يترك خلق الله يفعلوا ما طاب لهم و يتمتعوا بما أحل الله لهم ...

فإن الصحابة أكثرهم كان معدد بل لا أعلم أحداً من أفاضلهم لم يعدد
**********************

أنا ممن تزوج من فوق الأربعين



يعني تزوجت لما كنت في الطابق الأربعين و إلاّ إيش ؟:)

علي سَليم
27 06 2010, 02:24 PM
طيب هل الذي يتزوج لأول مرة و يبحث عن الصغيرة ==> يكون زواجه مش لله ؟

أخي سليم :كلامك مردود !

لعلك تعلم أن الصحابي عبد الله بن جابر الأنصاري لما تزوج من ثيب قال له النبي صلى الله عليه و سلم : هلاّ ببكر تلاعبها و تلاعبك .

فهل يأمر النبي صلى الله عليه وسلم عبد الله بأن يتزوج لغير الله ( = لنفسه على حد قولك هذا ! )

يا اخوان :

لا تضحك النساء عليكم و الله إنهن ليعلمن الحق و لكنها العاطفة و الهوى !!

فكونوا رجالاً ,:) و من استطاع أن يعدد فليعدد و ليترك هذا الكلام الحريمي و إللي ما يبي يعدد : يسكت ! و يترك خلق الله يفعلوا ما طاب لهم و يتمتعوا بما أحل الله لهم ...

فإن الصحابة أكثرهم كان معدد بل لا أعلم أحداً من أفاضلهم لم يعدد
**********************





بداية الصحابي هو جابر ليس عبد الله بن جابر اخي المحاور...
ثم:
لا تقس فعل جابر رضي الله عنه مع زوجته الاولى على من اراد ان يعدد!!! هداني الله تعالى للحق و اياك
علما انني قلت بجواز الفعلين و نفيت ان يستويان...
و بالنسبة هل زواج زيد من الناس لله تعالى او لنفسه مكان ذا القلب مجمع النيّة و قال صلى الله عليه و سلم كما في البخاري من حديث عمر رضي الله عنه انما الاعمال بالنيات....الحديث
و منْ قدّم النيّة ليس ممّن لم يحضرها!!!!

و ارشاد النبيّ صلى الله عليه و سلم لعبد الله هو ارشاد خاص اذ صلى الله عليه و سلم اعلم بحال جابر رضي الله عنه مني و منك يرعاك الله تعالى...علما ان عبد الله اراد ان يتزوج ليُعيل اخوته و يكفي ان يكون ذا لله تعالى...
و النبيّ صلى الله عليه و سلم لم يتزوج بكرا غير عائشة رضي الله عنه فعل صلى الله عليه و سلم اتقى و اعلم لقوله ان اتقاكم و اعلمكم بالله انا...من حديث عائشة رضي الله عنها عند البخاري...فاقتدي بالنبيّ صلى الله عليه و سلم و دع عنك حظوظ النفس فذا افضل
و منْ ابعد حظوظ النفس ليس كمنْ جعلها حكما....
هذا و الله تعالى اعلم و احكم

super2006
27 06 2010, 02:48 PM
تعدد تعدد الناس هنا عقدتنا واحنا مش لاقيين واحده

علي سَليم
27 06 2010, 02:50 PM
تعدد تعدد الناس هنا عقدتنا واحنا مش لاقيين واحده
أضحك الله سنك...اسأل الله تعالى ان يرزقك الزوجة الصالحة و تأخذ بيمينك الى الجنة...

محمد العبادي
27 06 2010, 03:12 PM
الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده، وبعد..
هذه بعض النقاط التي أراها مهمة في هذا الموضوع:
1 - ليس من الصواب ما يردده بعض الناس من أن معاداة الناس للتعدد سببه الظلم الذي يحدث من بعض المعددين،لك أن تقول مثلًا إن هذا الظلم زاد الطين بلة،لكن العداء الحقيقي لأصل الموضوع ابتداءً،وكم من نساء فارقن أزواجهن بمجرد علمهن أنه ينوي التعدد، ولم يمهلوا المسكين ساعة من ليل أو نهار حتى يسبروا غوره!
2 - التععد أمر شخصي بحت يرجع إلى الرجل،فليس أمرًا عامًا يحق للقاصي والداني أن يدلي بدلوه فيه، وكم هو سؤال مستفز إلى أبعد الغايات أن يُسأل شخص : لماذا عددت؟؟
سبحان الله! ماذا تتوقع أن يجيبك؟
شهوتي عالية، امرأتي لا تكفيني، امرأتي عقيم.............إلخ
آه عندما يضيع الذوق والأدب..
3 -التعدد لا يحتاج إلى تبريرات فلسفية منطقية،فلك الحق أخي المسلم أن تعدد بأربع فتيات عذراوات حسناوات من أجمل ما خلق الله..
نعم بلا شك إن بحثت عن بعض الحالات التي تحتاج إلى عناية خاصة كاليتامى والأرامل ومن بهن بعض العجز أو القصور، فسيؤتيك الله أجرك مرتين إن شاء.
لكن هب هذا غير موجود أيكون هذا دافعًا إلى الإنكار؟ سبحانك هذا بهتان عظيم!
بل أقول ولو استطعت أن أحلف على هذا بين الركن والمقام لحلفت إن من عدد وليس في نيته إلا المتعة الحلال، وعدل بين أزواجه،وقام بحق الله فيهن، فهو مأجور على ذلك،سواء كن من ذوي الحالات الخاصة،أو كن في أجمل ما تكون النساء.
وهذا ما أخبرنا عنه حبيبنا صلى الله عليه وسلم حين قال : " وفي بضع أحدكم صدقة" واستدل على هذا بقياس العكس وكلنا يعلم هذا الحديث.
فأقول : لو تتبع رجل الحسناوات في الحرام أكان عليه وزر؟ نعم بلا شك، فكذلك إن تتبعهن في الحلال، ورام من وراء ذلك إعفاف النفس،ويا له من مطلب شرعي نفيس يُحمد به الرجل، و لا يعيبه عليه إلا مطموس البصيرة.
4 - الإنكار في هذا الباب لأحد رجلين:
- لرجل عدد وليس أهلًا للتعدد.
- لرجل جار وظلم، فليتق الله أن يأتي يوم القيامة وشقه مائل.
أظن أن ما قلته لا يختلف عليه اثنان - إن رمنا الحق بتجرد - .

شموخ نجد
27 06 2010, 04:16 PM
المحاور الهادئ اسم المعرف لا يتطابق مع الأفكار التي يطرحها!!
قلت في مشاركتي السابقة:


بعض الأسباب (التي هي وجهات نظر خاصة)غير مقنعه ابدا ؟!
ليت أصحابها لا يروجون لها...يكفي أن يقال انه مشروع وأنتهى الأمر...
أفضل من ذكر أسباب ليست ضرورية وممكن نجد ردود عليها...





لأن وضع تبريرات كذابة لا أجد له فائدة!
كأنه يكلم عقل قاصر (عقل لم يتجاوز 8سنوات!)
أن يتزوج ولا يعطي مبررات أفضل من مبررات تقلل من شأن من أمامه من النساء!
وهذا ما نوهت له الأخت حفيدة الصحابة

وقلت والتي اقتبسها الأخ مسلم من المسلمين مشكورا




من يستطيع على شروطه نعم ومن لا يستطيع لا...
وصورة التعدد تشوهت بسبب أن هناك من لا يستطيع عليه ويدخل نفسه طريق ليس له..!
فالتعدد ليس لابد منه..بل هو حسب الاشخاص..
والله يوفق الجميع لما يحب ويرضى...ويرزق من يقدر عليه الزوجة الثانية والثالثة...



وهذه مشاركة تستحق إعادة كتابتها وإبرازها


محمد العبادي
التعدد لا يحتاج إلى تبريرات فلسفية منطقية،

لأن بعض التبريرات تقلل من عقلية المرأة بطريقة غير مباشرة!


محمد العبادي
التععد أمر شخصي بحت يرجع إلى الرجل،فليس أمرًا عامًا يحق للقاصي والداني أن يدلي بدلوه فيه،




محمد العبادي
وكم هو سؤال مستفز إلى أبعد الغايات أن يُسأل شخص : لماذا عددت؟؟

وأيضا أضيف؟
لماذا لم تتزوج؟وغيرها من الأسئلة الشخصية؟!
هذا فضول ولقافه ليست من الأدب!
فيها من قلة الأدب والكلام فيما لا يعنيك الكثير..
وتكثر عند النساء
الأن حتى الاخوات العاملات من البنغال وغيرها...ممكن تجدها تسأل
(أصابتها العدوى أو هي الطبيعة النسونجيه!)
أنتِ في زوز؟؟
!!!!!!!!!
يجب أن تقوم حملة يعنوان (دع ما لا يعنيك!)

****


المحاور الهادئ
نحن المتزوجون نتزوج الصغيرات حتى يخلصن ( ينتهين ) ثم يبقى الأرامل و المطلقات

غنم أو سيارات!!
الله يهديك..
كأن المرأة شيء من الاشياء!!
فيه نقطة يجب أن تذكر المتزوج حتى يجد من توافق عليه غير متزوجة يحتاج جهد حتى يجدها!
يعتبر فيه عيب ...لا تقبل فيه إلا القليلات..
حقيقة يجب أن تذكر!
لا أحد يقول هذا ليس من الدين وانه وانه...الخ
هذا واقع حاصل يجب أن يذكر سواء كان صحيح أو خطأ موجوود
...(قاعدة ما هو كأن وليس كما ينبغي أن يكون)

***


يا عمي : و الله قالت لي خالتي كلمة مزاح :

قالت يا ولدي هذا الزواج عرض و طلب



وأنا سمعت أم فلان الحكيمة الله يرحمها تقول للفتيات: (لكنها كانت جاده لا تمزح!)
ليكن لك شروط مثل أن لهم شروط
ولا تتنازلين عنها مها كان
ورددي
إما زواج يسر الصديق
وإما عنوسة تغيض العدا
!!!!!

كأنهم يتفضلون عليهن وينتشلونهن من البئس والشقاء!!

***
ولا أظلم ليس الجميع يفكر بهذ العقلية
هناك حكماء فضلاء
من الرجال..

أبو صهيب الشامّي
27 06 2010, 04:30 PM
يبدوا أن أخانا المحاور الهادىء قد أشعل الحوار قليلا وأظن في طرحه للمسألة أن فيها سعة ولا يقيد التعدد بالزواج فقط من العوانس أو المطلقة أو الأرملة والله أعلم.
ولكن حقيقة من يظفر بذات الدين كبيرة كانت أم صغيرة فهو أولى بها وهي أولى به بدون ظلم أو ترك زوجته الأولى كالمعلقة وأن لا يظلم أبنائه وبناته.
مع العلم أن المسلم اليوم لهو أحوج الى التعدد من أي وقت مضى مع التغريب والحرب المعلنة على الأخلاق والدين والمرأة المحجبة وعلى كل ما هو طاهر وشريف.

mmadesouky
27 06 2010, 04:48 PM
سألتني ذات مرة إحداهن و أنا أتقدم إليها هل ستتزوج علي أخرى
أجبت أنا لم أعرف معنى الزواج الأول حتى أقرر إذا كنت سأخوض تجربة الثاني أم لا

و هذه طرفة كنت أهرب بها من هذا السؤال ... و الواقع يقول أن الإنسان لو به حاجة للزواج من ثانية و يقدر فليلفعل بشرط الحفاظ على بيته الأول

اللهم ارزقني الزواج من المرأة الصالحة التي إذا رأيتها أسرتني

شيبة الجبل
27 06 2010, 05:01 PM
تقنين الأمر أو تركه على الغارب ليس بسديد

فالزواج زواج .. وكلمة تعدد محدثة، لم ترد عن العلماء السابقين (فيما أعرف)

وأي زواج توافرت فيه الشروط الشرعية (ولا أقصد شروط العقد فقط بل ما بعد العقد وهو الأهم)

فهو زواج سني مفيد للأمة ، ولا شك أن الزواج في عرف المسلم والمسلمة عبادة يتقربان فيها

إلى الله وليس مجرد "فلم هندي أو مكسيكي" كما استقر في وعي الناس اليوم ، وكلما زادت الأعمال

الصالحة فيه يكون أفضل ، من كفالة يتيم أو الزواج ممن فاتها قطاره ، وهذا يجري على أي زواج

لا نقول زواج أول زواج ثاني ،على وزن ملازم أول ملازم ثاني ..!

وأعظم سبب للسعادة الزوجية هي استخارة الله من الطرفين ، مع الثقة التامة بالخير من الله ، ولن

يستطيع مخلوق أن يحيط بأسباب السعادة في صفات زوجه مهما بلغ من الذكاء . المهم أن نتخلص

العقد غير الشرعية ، والشروط المغالى فيها ، والتي تحول الزواج عبادة للذات بدلاً من أن يكون

عبادة لله .

الجماعة الواحدة
27 06 2010, 05:03 PM
المشكلة يتحمل عبئها بشكل عام

واقع مأسوى نعيش فيه ....

ويتحملها بشكل خاص قلة الرجالّة أصحاب القرار المقدّرين للمسؤليات ....

ويتحملها بشكل أخص عدم وجود المجتمع الملتزم المترابط ....

أبو الليث المصرى
27 06 2010, 06:34 PM
المشكلة يتحمل عبئها بشكل عام
واقع مأسوى نعيش فيه ....


ويتحملها بشكل خاص قلة الرجالّة أصحاب القرار المقدّرين للمسؤليات ....


ويتحملها بشكل أخص عدم وجود المجتمع الملتزم المترابط ....


لخصتها بكلمتين


جزاك الله خيرا

ومن عالج معاملة النساء عرف معنى الرجولة حقا






إما زواج يسر الصديق
وإما عنوسة تغيض العدا!!!!!



نعم والله أضحكتني هذه العبارة ولكن فيها حكمة حقيقية


وهي أن بعض الشباب أو النساء يتنازل عن بعض الشروط الأساسية - كالدين مثلا - لغرض أن ينهي زواجه فقط!!

وهنا تحدث الكارثة - في الغالب - بعد أن كان أو كانت عازبا وتعلمل بجد ونشاط لدنيا أو دين

إذا به أو بها قد تحولت الحياة الى 180 درجة من جد ونشاط الى كسل ومعوقات خارج الارادة

وأصبحت الحياة - في الغالب - غير مريحة على الاطلاق

مرضي
27 06 2010, 09:57 PM
الاخوة ممن عددوا ولوان هذا ليس من صلاحياتي ولا يجب علي طرحه ولا علي التدخل فيه
لكن اسمحوا لي من منكم تزوج بفتاة اكبر من زوجته وعانس او ارملة او مطلقة؟؟؟ لم يسبق وان اجبتم هذا السؤال حينما سألته.

والذي يريد ان يعدد
ان كنتم فعلا تريدون حل مشاكل العنوسة
فاختاروا الاخوات اللواتي اعمارهن من 30 وما فوق
او الارامل او المطلقات واللواتي لا معيل لهن
بهذا الشرط ستحل مشكلة العنوسة
اما انك تذهب وتتزوج على زوجتك فتاة اصغر منك ومن زوجتك الاولى وفي عمر الزواج
فهذا ليس بحل لمشكلة العنوسة والشاب الاعزب احق فيها منك.

هذا الإشكال اجاب عليه فضيلة الشيخ محمد صالح المنجد حفظه الله


اختيار الرجال للنساء الجميلات عند التعدد وترك المطلقات والأرامل !!
السؤال : كثيرا ما قرأت عن حكم الله في تعدد الزوجات وأنه حل جيد لمشاكل آلاف الأرامل أمهات الأيتام ، والعوانس والنساء صاحبات الظروف القاهرة كالمعاقات والمريضات مرضا مزمنا والعقيمات ... لكن للأسف ومما أراه من الرجال القادرين على التعدد أن أغلبهم لا يلتفت لهذه النوعية من النساء بل العكس فهم يختارون الأصغر دائما والأجمل وتظل المشاكل الاجتماعية لهذه الطبقة من النساء كما هي!!! يا ريت لو تتقدمون بالنصح للرجال الراغبين في التعدد والقادرين عليه أن يتأسوا بسيرة رسول الله صلى الله عليه وسلم وسير الصحابة الكرام في الزواج لأجل التضامن والتكافل الاجتماعي وليس استجابة للشهوات والأنانية فقط . وأيضا عندي سؤال : نعلم أن من شروط التعدد الاستطاعة البدنية والمالية والقدرة على العدل . ماذا تقولون للبعض هداهم الله الذي بالكاد يقدر على توفير مستلزمات الأولاد والزوجة الأولى ويصر على الزواج من جديد ويقول إن الأرزاق بيد الله وأحيانا يرغم الضرات على العيش مع بعض؟





الجواب :
الحمد لله :
أولاً : لا شك أن " تعدد الزوجات " من محاسن الشريعة الإسلامية ومفاخرها ، لما فيه من فوائد كثيرة ، وحكم جليلة ، ومصالح عظيمة راعت واقع المجتمع ، وعالجت مشكلاته .
ولا ريب أن من الحِكَم التي يحققها " تعدد الزوجات" : تقليص عدد المطلقات والأرامل والعوانس في المجتمع .
ولكن ذلك لا يعني قصر حُكم التعدد على المطلقات والأرامل ، بل التعدد مباح مطلقاً ، سواء كانت الزوجة الثانية بكراً أم ثيباً ، صغيرة أم كبيرة .
وقصر التعدد على هذا الصنف من النساء فيه قصور كبير ، فالأسباب الداعية للتعدد كثيرة جداً ، بل لكل حالة سببها الخاص بها ، فضلا عن كون التعدد تلبيةً لواقع الفطرة والحياة .
وليس على الرجل الراغب في التعدد من حرجٍ إذا اختار المرأة البكر الجميلة إذا كانت ذات خلق ودين .
والنصوص التي تحث على اختيار البكر من النساء تشمل الزوجة الأولى وغيرها .
وقوله تعالى : (فَانْكِحُوا مَا طَابَ لَكُمْ مِنَ النِّسَاءِ مَثْنَى وَثُلَاثَ وَرُبَاعَ ) النساء/3 ، يدل على أن الإنسان يختار ما تطيب له نفسه من النساء ، وقد تطيبُ لرجلٍ البكرُ أو الجميلة ، ولآخر الثيب المطلقة أو الأرملة .
قال الشيخ عبد الرحمن السعدي : " فَانْكِحُوا مَا طَابَ لَكُم مِّنَ النِّسَاء أي : ينبغي أن تختاروا منهن الطيبات في أنفسهن اللاتي تطيب لكم الحياة بالاتصال بهن ، الجامعات للدين والحسب والعقل والآداب الحسنة وغير ذلك من الأوصاف الداعية لنكاحهن ". انتهى من "تيسير اللطيف المنان"(1 / 232).
وقال الشيخ جمال الدين القاسمي : " أي : من طبن لنفوسكم من جهة الجمال والحسن ، أو العقل ، أو الصلاح منهن ". انتهى من " محاسن التأويل" .
ولو فشى التعدد في المجتمع كما كان فاشياً في القرون الأولى لما سمعنا عن مشاكل الأرامل والمطلقات والعوانس ؛ أو لقلت هذه المشاكل ، لأن فشو التعدد سيقلل من عدد الأبكار وقد لا يجد الرجل أمامه إلا مطلقة أو أرملة .
وللوقوف على بعض حِكَم التعدد ينظر جواب السؤال (14022 (http://islamqa.com/ar/ref/14022)) .
ومع جواز ـ بل استحباب ـ اختيار الرجل للمرأة الجميلة البكر ، فإن له العدول عن ذلك لمصلحة ما ، كما فعل النبي صلى الله عليه وسلم ، فإن أكثر زوجاته كن كبيرات في السن وثيبات ، ولم يكن النبي صلى الله عليه وسلم يتزوج من أجل قضاء الوطر ، وإنما كان يتزوج من أجل حكم عظيمة ، سبق بيانها في جواب السؤال رقم (118102 (http://islamqa.com/ar/ref/118102)) .
فينبغي الاقتداء بالنبي صلى الله عليه وسلم في ذلك ، وفي الوقت ذاته لا يُنكر على الرجل إن هو اختار الصغيرة أو الجميلة .
ثانياً : إباحة التعدد مقيدة بشرطين :
1- القدرة على العدل .
2- القدرة على الإنفاق .
ولذلك قال سبحانه وتعالى: (فإن خفتم ألا تعدلوا فواحدة أو ما ملكت أيمانكم ذلك أدنى ألا تعولوا).
وقال النبي صلى الله عليه وسلم : ( يَا مَعْشَرَ الشَّبَابِ ، مَنْ اسْتَطَاعَ مِنْكُمْ الْبَاءَةَ فَلْيَتَزَوَّجْ ) . رواه البخاري (5065) ومسلم (1400) .
وإذا كان هذا في الزوجة الواحدة ، فهو في حال التعدد آكد .
فمن كان غير قادر على العدل أو النفقة ، فليقتصر على زوجة واحدة .
قال الشيخ عبد الرحمن السعدي: " فإنما يباح له ذلك إذا أمن على نفسه الجور والظلم ، ووثق بالقيام بحقوقهن .
فإن خاف شيئا من هذا فليقتصر على واحدة". انتهى " تيسير الكريم الرحمن" (1 / 163) .
وقد سبق بيان ذلك في جواب السؤال (26069) .
ثالثاً : من حق الزوجة على زوجها أن يؤمن لها بيتاً مستقلاً ، وليس له أن يسكنها مع زوجة أخرى في بيت واحد إلا برضاهما .
قال ابن قدامة : " وليس للرجل أن يجمع بين امرأتيه في مسكن واحد بغير رضاهما صغيراً كان أو كبيراً ؛ لأن عليهما ضرراً ، لما بينهما من العداوة والغيرة ، واجتماعهما يثير المخاصمة ... فإن رضيتا بذلك جاز لأن الحق لهما ، فلهما المسامحة بتركه " انتهى من المغني "( 8/137 ) .
وينظر جواب السؤال (7653 (http://islamqa.com/ar/ref/7653)).
والله أعلم .
http://www.islam-qa.com/ar/ref/145004 (http://www.islam-qa.com/ar/ref/145004)


وارى ان المرأة تدرك فوائد التعدد حيث تقبل ان تتزوج رجل متزوج وهي لم تقدم على القبول الا لأن مصلحتها تقتضي ذلك
فالزواج ضرورة للرجل والمرأة وكونها تبقى بلا زوج فهذا معناه الحرمان من الأولاد ابناء وبنات وهذا يعنى ان تبقى عالة على اقاربها واما الأم التي رضيت بالزوج المعدد فسيخدمها ابناءها ويتنافسوا في خدمتها ان اصلحهم الله بل اعرف امراءة خدمها ابناء ضرتها واكراما لأبيهم
وهذا ليس غريبا على المجتمع البدوي الذي بقي على فطرته وبقي على الروابط الإجتماعية
ولا احد ينكر فطرة المراءة في كره ان تكون مع ضرة ومع هذا فليس لها ان ترد امرا شرعه الله ولتفكر بعواقب الأمر خاصة اذا كانت الزوجات مؤمنات لا تفتعل المشاكل وتصبر على الأذى ولا ننكر ان هناك مشاكل قد تقع منها وهي في غير وعيها ولكن المؤمنة تصبر وتتصبر
المقصود ان التعدد يحل مشاكل كثيرة جدا في المجتمع طبعا هو مناقض لما يصور في الإعلام من احلام وردية ورومنسيات طويلة الأمد لا تصمد في وجه اول عاصفة من عواصف الحياة مما تسبب في كثرة الطلاق

واظن ان هناك سببا اساسيا لتجنب كثيرا من الرجال التعدد وهو المادة وتكلفة فتح بيتين وتكلفة الزواج الأول اصلا مرتفعة

mmadesouky
27 06 2010, 10:41 PM
قالت مقولة فنقلتها دون أن اتردد
قالت إما زواج يسر الصديق وإما عنوسة تغيظ العدا
ابنة الاسلام أنت؟؟؟ أم قصة صبحت كتابا و مجلدا
أين خطابك و أين منهم من كان لك فدا
أنت نجمة في السماء ؟؟ أم روح و قلب قد تبددا
فمالي أرى اللئام ببابك و كأن الكريم قد آيس منك التودد
إن أحببت الكريم ملكته وإن جاريت اللئيم بعد طمع تمرد
و لا تصغين لعجوز قد أيست أن تعشق
و لا لصبية و أنى لنصائح الغريم أن تصدق

طيف البلوشي
27 06 2010, 11:10 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

إذا كان هذا تفكير أغلب الرجال أفضل أن أتزوج في الجنة .فلا خير في رجال هذا الزمن إلا من رحم ربي

واللهم لا تجعل الدنيا أكبر همنا ولا مبلغ علمنا ولا إلى النار مصيرنا.||

mmadesouky
27 06 2010, 11:20 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

إذا كان هذا تفكير أغلب الرجال أفضل أن أتزوج في الجنة .فلا خير في رجال هذا الزمن إلا من رحم ربي

واللهم لا تجعل الدنيا أكبر همنا ولا مبلغ علمنا ولا إلى النار مصيرنا.||


هل تصدقين بعض الرجال و أنا منهم يقولون نفس المقولة إن كان تفكير أهالي النساء و النساء مثلما نرى فأولى بنا أن نتزوج من الجنة و نريح دماغنا

شرطة الموت
27 06 2010, 11:44 PM
الأخ محمد الدسوقي عمال بيحدف طوب

هههههههههه

أضحك الله سنك

أبو محمد الخليل
27 06 2010, 11:56 PM
الحمد لله قال الشاعر :

تزوجت اثنتين لفرط جهلي ... بما يشقى به زوج اثنتين
فقلت أصير بينهما خروفاً ... أنعم بين أكرم نعجتين
فصرت كنعجة تضحى وتمسي ... تداول بين أخبث ذئبتين
رضى هذي يهيج سخط هذي ... فما أعرى من إحدى السخطتين
وألقى في المعيشة كلّ ضرّ ... كذاك الضّرّ بين الضرتين
لهذي ليلة ولتلك أخرى ... عتابٌ دائمٌ في الليلتين
فإن أحببت أن تبقى كريماً ... من الخيرات مملوء اليدين
وتدرك ملك ذي يزن وعمرو ... وذي جدنٍ وملك الحارثين
وملك المنذرين وذي نواسٍ ... وتبّعٍ القديم وذي رعين
فعش عزباً فإن لم تستطعه ... فضرباً في عراض الجحفلين

(مزحة)

من استطاع أن يفعل فليفعل
لكنه في هذا الوقت والأفهام غير سويّة والنساء غير مرضية فأظن أن الأمر صعب

أعرف أناسا معددين وهم سعداء وآخرين تعساء ليس هناك ما يضبط ذلك إلا تقوى الله وحسن الاختيار والهدف من التعدد وهمّة الإنسان ومنهجه العملي والعبادي وهدفه من الحياة كل ذلك يؤثر على الأسرة وعلى فكرة التعدد بين الرجل وزوجته الأولى وبين الرجل ومجتمعه ..

mmadesouky
28 06 2010, 12:06 AM
سؤال برئ يسأله بعض من تزوجوا او من يأسوا من الزواج بواحدة بسبب تفكيرها و تفكير أهلها

هو إحنا قادرين على واحدة لما نقدر على اتنين ؟؟؟؟؟


أخي شرطة الموت فين الطوب ده .... احنا اللي قاعدين نلقف حمم بركان ...طوب ايه بس ده الطوب في الحالات دي ورد بالنسبة للواحد شايفه ....جزاك الله خيرا و كفاك الله شر الحمم

إسلامنا هويتنا
28 06 2010, 12:15 AM
الحرب على تعدد الزوجات (http://www.alarabiya.net/articles/2010/06/26/112392.html)

حفيدة الصحابة
28 06 2010, 12:24 AM
لحظة لحظة عفوا ايها السادة
انا أتكلم في أمر وانتم تتكلمون في أمر أخر
والله اعلم لم يفهمني الا اخ واحد جزاه الله خير


سأعيد كلامي بصيغة ثانية لكي لا يفهم خطأ مرة أخرى
التعدد أمر شرعي هذا لا نقاش فيه ماشي
لكن الرجل حينما يريد ان يعدد لا يجعل العنوسة في المجتمع شماعة لتعدده
فكلامي مقصده
ان كنت يا رجل تريد حل مشكلة العنوسة في المجتمع
فعليك ببنت الثلاثين فما فوق
او الارملة او المطلقة
بهذا الزواج ستكون معول بناء في المجتمع وستخلص فعلا المجتمع من مشكلة العنوسة


اما من يريد ان يعدد لكن يجعل العنوسة شماعة لزواجه يعلق عليها خوفه من زوجته الاولى
فيتزوج من هي اصغر منه ومن زوجته...وقد تكون بعمر ابنته
ومن ثم يقول اريد حل مشكلة العنوسة..... هذا ما أعارضه انا
اما الاخ الذي قال انه متزوج من اربعينية
أسأل الله ان يبارك فيك وفي زوجك وزوجتك الاولى ويبارك في البيتين ويرزقك من الذرية الصالحة ما تقر بها عينك انه سميع مجيب..ويستر على عرضك كما سترت على الاخت

ويا رجال عددوا قد ما تقدرون...فنسبة المعددين قياسا للمطلقين قليلة جدا
فالطلاق مرتفع في المجتمع العربي...حتى انه اكثر من الزواج

الله يستر علينا وعلى بنات المسلمين

mmadesouky
28 06 2010, 12:26 AM
هي زينب رضوان دي متجوزة أصلا ؟؟؟؟؟

أنا مش قلت لكن يا بنات

و لا تصغين لعجوز قد أيست أن تعشق .....و لا لصبية و أنى لنصائح الغريم أن تصدق

اهيه الولية دي جمعت بين الاتنين غريم و الشمطاء .. ونفسها تتجوز و مش عارفة ...قامت قالت لا لازم اخرب على غيري ..... الله يخرب بيتها هو احنا ناقصين
**********************


ويا رجال عددوا قد ما تقدرون...فنسبة المعددين قياسا للمطلقين قليلة جدا
فالطلاق مرتفع في المجتمع العربي...حتى انه اكثر من الزواج

الله يستر علينا وعلى بنات المسلمين


آمين

تعرفي يا أختي لما آيست الزواج من فتاة ... نصحوني بالزواج من مطلقة ... فخضت التجربة و هربت عند أول طلقة أقصد عند أول مشكلة لأن مشكلة المطلقات لم تذهب بطلاقهن فليست كل المطلقات طلقن لأنهن مظلومات ... وأنا اكتشتفت بنفسي أسباب طلاقهن عفا الله عن بنات المسلمين و جبر كسر قلوبهن

الجماعة الواحدة
28 06 2010, 12:39 AM
وجهة نظرى والله اعلم

أن موضوع الزواج ، الموفق فيه هو من وفقه الله ... والزواج الثانى والثالث والرابع مثله فى ذلك مثل الزواج الاول .....

والامر فى حقيقيته من المفترض أن يكون بسيط وعادى وغير معقّد - وليس كما هو حاصل الان -
حتى لو حصل فيه بعض الظلم للزوجه المسلمه - التى هى أخت لنا - فى حالة الزواج من أكثر من واحدة ،
فالرجل يكون متزوج من واحدة فقط ومع ذلك هو ظالم لها وليس بينه وبينها أى مؤدة ولا رحمة !

فأمر الزواج من أكثر من واحدة مثله مثل أى أمر مباح قد يستخدمه المرء منا بعدل أو بظلم ، إما يأخذ منه حسنة أو سيئة وعند الله لا تضيع الحقوق ..... والامر للزوج أو للزوجات أو للمجتمع قد يكون لهما منحة من الله تستحق الشكر ، أو محنة تحتاج للصبر والرضا .....

والذى أعتقده أن مجمل أمر التعدد بخيره وشره هو خير للامة المسلمة .....
والحض عليه ونشره وشيوعه بيننا هو من الخير الذى يجب نتواصى به مشددّين على تقوى الله فيه ما استطعنا ....
والله أعلم والموفق من وفقه الله

المحاور الهاديء
28 06 2010, 09:52 AM
يا جماعة :

الأخ محمد دسوقي بياكل إيه ؟ أكيد عسل لأنه كلامه عسل أسأل الله أن يرزقه ببنت الحلال التي يذوق عسيلتها و تسعده في الدارين يا رب

الآن , الذين يتهجمون على معرفي : المحاور الهاديء ؟ سموني المحاور المعصب المحاور الغاضب المناور الشرير سموني ما شئتم , ليس هذا المهم ! كلها معرفات مجانية ممكن نتحاور من خلالها !!:)

المهم : أرجو من الأخوة و الأخوات أن يراجعوا فتوى الشيخ المنجد , فلله دره , عندما ينهل من الوحيين لا يدع مجالاً لمختلفين أو متشككين ؟

بالنسبة للأخوات اللي أنا كاشف خططهن و كيدهن : لن أتزحزح عن كشف كيد الكائدات لتحرفن آيات الكتاب

لا , و البعض منهن تقول : لا خلاف على شرعية التعدد ... و لكن.... ثم تنسف التعدد و تفجره تفجيراً!!:)

التعدد كما قال أخي العاقل شيبة الجبل : مثله مثل الزواج الاول , فإذا كان على أساس الدين و فهو خير سواء كان زواج أول أو ثاني أو ثالث أو رابع أو... وإلاّ خلاص :)

و مقولة خالتي :)( أن الزواج عرض و طلب ): صحيحة 100%.
و قد أكدها الشيخ المنجد , فليتزوج الواحد المناسبة له سواء ثيب أو بكر , و من كان عنده قدرة فليعدد حتى نخلص العنوسة

و كما قالت المرأة المصرية الحكيمة ( نسيت اسمها :) ) : ظل راجل و لا ظل حيطة :):)

الخنجر
28 06 2010, 10:10 AM
و كما قالت المرأة المصرية الحكيمة ( نسيت اسمها :) ) : ظل راجل و لا ظل حيطة :):)

ههههههههه

صحيح الذي يريد أن يتزوج الثانية و يدخل في مشاكل و ازعاج يدخل في حاجة تستاهل و تسوى يعني تكون ملكة جمال من الحور الطين و ان شاء الحور العين في الجنة و لا ايش الفائدة انك تعدد بوحدة كبيرة في السن و تدخل في مشاكل و أنت ما ...

يعني أصوم و أفطر على بصلة..:):)

عفوا معرفي اسمه الخنجر و الكل يعلم ما هي وظيفة الخنجر اذا غضب..:):)

أبو الليث المصرى
28 06 2010, 10:13 AM
و كما قالت المرأة المصرية الحكيمة ( نسيت اسمها :) ) : ظل راجل و لا ظل حيطة :):)




والله ساعات الحيطة تكون أفضل

على الأقل لا تسب ولا تضرب يعني مريحة



يعني أصوم و أفطر على بصلة..:)





انت اصلا فاطر بالزواج الأول :)
وساعات البصلة تفتح النفس للأكل

الخنجر
28 06 2010, 10:17 AM
انت اصلا فاطر بالزواج الأول :)

وساعات البصلة تفتح النفس للأكل


الصيام الأول فرض و الثاني نفل و يومئذ يفرح المؤمنون. :)

أضحك الله سنك يا أكيّل البصل.

أبو الليث المصرى
28 06 2010, 10:45 AM
الصيام الأول فرض و الثاني نفل و يومئذ يفرح المؤمنون. :)

أضحك الله سنك يا أكيّل البصل.
الله يعزك في الدارين

أقول نحن أحيانا معاشر الرجال نقول عبارات على العام تصدم بعض الأخوات وتصيبهن بالحنق والغضب

فوالله وهذه كلمة حق ليس الخير في الجمال وفقط ولا صغر السن وفقط

بل الخير كل الخير أن يرزقك الله - الرزاق - بامرأة تتودد إليك, طائعة لك في المعروف, سهلة لينة, إذا

نظرت اليها رأيت وجهها تضيؤه الابتسامة النيرة فتسر لذلك, وتغضب لغضبك وتفرح لفرحك, تحن عليها

وتحن عليك, تشاورها في أمرك فتحسن لك الرأي, لا تسفهها ولا تسفهك,

فهذا هو الجمال وهذه هي الحياة وهذا هو السكن

ولو كانت المراة من أجمل النساء ولكنها ذات خلق سيء فوالله لنظرك لقرد أهون عليك من النظر الى

جمالها المشوب بسوء الخلق, لأن النفس هي التى تشعر بالجمال وليس العين فإذا تعبت النفس فلا ترى

الجمال وكذلك النساء إذا حازت الواحدة على حسن الخلق والرجل السهل الهين الغير متشنج فقد حازت خيرا كثيرا

الصارمـ>>>
28 06 2010, 11:01 AM
قال النبي - صلى الله عليه وسلم - راداً على قومٍ قال أحدهم: أنا أُصلي الليل أبداً، وقال الثاني: أنا أصوم الدهر ولا أفطر، وقال الثالث: أنا أعتزل النساء فلا أتزوج، فقال النبي - صلى الله عليه وسلم:
"أنتم الذين قلتم كذا وكذا؟ أما والله إني لأخشاكم لله وأتقاكم له لكني أصوم وأفطر وأُصلي وأرقد وأتزوج النساء فمن رغب عن سنتي فليس مني".


هذه أمثلة لبعض الأخوات احببنا أن نطرحها بين ايدكم للفائدة في موضوع تعدد الزوجات ..........

مشكلات التعدد ازلية ومعروفة في كل المجتمعات الاسلامية ,,,,,
والعلاقات بين الزوجين يشوبها التوتر والخلافات الدائمة ,,,,, لذا فمن الغريب ان تجد ضرتان متآلفتان تجتمعان في مكان واحد ,,,, وتتبادلان الاحاديث الطيبة وتتعاونان فيما بينهم وتحرصان على التآلف بين ابنائهم ,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

لكن هذة العلاقة بلاشك صنعتها امرأة ذات تدين واحتساب وعقل وحكمة

تابعينا لنعرف اراء زوجات تزوج ازواجهن باخريات ,,, فتعايشن مع الواقع بكل عقل وحكمة

احضرت لها هدية
**************
تتحدث احدى الاخوات عن تجربتها :
عندما شعرت برغبة زوجي بالزواج سلمت امري الى الله ,,, وفكرت في حلول تمكنني من الحفاظ على زوجي واولادي وبيتي,, ومادام الله امر بذلك واحله فلابد من التسليم والرضا,,,,,
ومعالجة الامر بكل عقل وحكمة
وبعد زواجه حاولت ان اشعره بان زواجة امرا طبيعيا ويتكرر في كثير من الاسر
وبالنسبة لابنائي حاولت ان اجعل انطباعهم افضل نحو والدهم فذهبت بهم الى السوق واشترينا هدية الى زوجة ابيهم وذهبنا لزيارتهم و تناولنا العشاء معهم ,,,,
وتعرفنا عليها ,,,, ومشت الامور طبيعية والحمد لله ,,,,
وهذا التصرف زاد من احترام وتقدير زوجي لي.

تعاون
*********
تقول احدى الاخوات :
بما اني مريضة وام ضرتي متوفاة فنحن محتاجتان الى بعضنا البعض ,,, فقد قررنا انا وهي ,,,, ان نكون في خدمة بعضنا ..... حتى انني صرت اشتري لها حاجاتها وحاجات اولادها ,,, وهي كذلك .......................
وقد اشعرت ابنائي بانها امهم الثانية وقلت لهم ان ينادونها بامهم
وباختصار
كلما اردت ان اجد منها مايرضيني فلابد ان اقدم لها كل مايريحها
غيرتك على زوجك ,,, لا يعني ان تنكدي عليه
لقد تزوج زوجي بالثانية والثالثة ,,,, وسارت الامور طبيعية وعلى مايرام,,,, فالغيرة الزائدة والسلبية على الزوج وكراهية الزوجة الاخرى وهي مالها اي ذنب,,,, تعد من اهم مداخل الشيطان فيعيث في النفوس فسادا ,,,
لكن على العكس من ذلك : الكلمة الطيبة والمعاملة الحسنة تكسبين بها رضا الله تعالى ثم حب زوجك ,,, وراحة بيتك واولادك

متفقتان رغم عدم عدل الزوج
***********************
انا وضرتي متفقتان ولله الحمد ,,, لكن المشكلة في الزوج فهو الذي تصدر منه بعض الامور التي تسبب المشاكل بيننا وبين الابناء وذلك بسبب عدم عدله وعصبيته الزائدة واهماله لبعض الامور ,,,
لكن رغم ذلك نحاول ان نصنع جو من التالف بيننا رغم كل ذلك ,,,, فنحن نعينة على العدل ونشكره على القليل ونلتمس معه الهدوء للتفاهم

بذلت جهدي للتقريب بين اسرتينا
*****************************
عندما عزم ابو الاولاد على الزواج من اخرى صدمت انا واولادي ,,,, ومع الوقت بدا اولادي يكرهون زوجة ابيهم ويكنون لها الكراهية ,,,, ولم يمضي وقت طويل حتى تسلل كرههم لها الى ابيهم ايضا
ولم يعد لديهم اي استعداد للجلوس معه و الاخذ بكلامة ,,,,
فشعرت ان ذلك سيجعل من ابنائى فريسة للضياع ,,, فقررت الجلوس معهم ومحادثتهم بان الامر طبيعي وحلال ,,, واشعرتهم برضاي عن والدهم ،ومع مرور الايام حاولت ان احببهم في اخوانهم من ابيهم حتى لا تكون بينهم قطيعة

وأخيرا لابد أن نفكر في هذه القصص حيث ان التعدد يصبح فاتحة خير على الزوجة الأولى ..

م ن ق و ل

ابو عاصم الفلسطيني
28 06 2010, 02:21 PM
ان شاء الله يوفقنا الله عز وجل بالزواج من الاولى أولا

الزواج كان اسهل شيء وللاسف اصبح اليوم اصعب شيء

شموخ نجد
28 06 2010, 02:34 PM
بالنسبة للأخوات اللي أنا كاشف خططهن و كيدهن : لن أتزحزح عن كشف كيد الكائدات لتحرفن آيات الكتاب


الموضوع ليس مهم جدا بالنسبة لي
الله يوفق الجميع
لكن
تعليقي المهم عن شيء آخر غير التعدد
تكلم وقل ما شئت
لكن لا تتكلم عن النساء كأنهن شيء من الأشياء!
غير طريقة الكلام فقط...

*******




و كما قالت المرأة المصرية الحكيمة ( نسيت اسمها ) : ظل راجل و لا ظل حيطة

أشهد أنها ليست حكيمة!!
ظل وظيفة ولا ظل راجل إلا" العاقل (وما أقلهم)"
وإلا لا تلوم إلا نفسها ولا تجلس تتشكى!
ويقلقن راحتنا!

***

وسمعت حكيم أيضا( نسيت أسمه!)
يقول:
الزواج يعقد في السماء!
قدر مقدر
فلا يخاف أحد..على مصير التعدد!
لا تخاف ابدا!



والله ساعات الحيطة تكون أفضل

على الأقل لا تسب ولا تضرب يعني مريحة





يرمون الكلام بدون تريث وتفكير
هذا المثل وتطبيقه حتى بدون وعي فيه
هو الي سبب نسب الطلاق الكبيرة!
وايضا قال حكيم ونسيت أسمه!
أن يفوتك القطار أفضل من أن يدهسك!
والمتزوج والأرمل (واحيانا وليس دائما المطلق) (يجب وضع خطوط تحتهم)
ودراسة الأمر دراسة متعمقة!



قالت مقولة فنقلتها دون أن اتردد
قالت إما زواج يسر الصديق وإما عنوسة تغيظ العدا
ابنة الاسلام أنت؟؟؟ أم قصة صبحت كتابا و مجلدا
أين خطابك و أين منهم من كان لك فدا
أنت نجمة في السماء ؟؟ أم روح و قلب قد تبددا
فمالي أرى اللئام ببابك و كأن الكريم قد آيس منك التودد
إن أحببت الكريم ملكته وإن جاريت اللئيم بعد طمع تمرد
و لا تصغين لعجوز قد أيست أن تعشق
و لا لصبية و أنى لنصائح الغريم أن تصدق



مشاركة رائعة
****
ويطرق الباب بكل أدب ودين الكريم واللئيم
فكيف لها أن تميز؟!
(ويحق لها أن لا تتنازل عن شروط معينة مهما قيل!)

اللئيم ..لئيم تجده في الطرق المشروعة وغير المشروعة..
والكريم وإن رفضته واحده أو ثنتين لعدم التوافق
إلا ما يجد من توافقه
لكن من البداية يبحث عن التوافق..
لا يطرق باب أحد إلا وهو متيقن ان هناك توافق..
***

الخنجر

هذا مقال من الشيخ علي الطنطاوي
لأني قرأته منذ زمن لما قرأت تعليقك تذكرته
فأحضرت الرابط..
جميلة مقالات الطنطاوي بشكل عام ادعوكم لقرأتها

http://www.alnoor-world.com/ali/topicbody.asp?TopicID=37&SectionID=13 (http://www.alnoor-world.com/ali/topicbody.asp?TopicID=37&SectionID=13)
**********************


سألتني ذات مرة إحداهن و أنا أتقدم إليها هل ستتزوج علي أخرى
أجبت أنا لم أعرف معنى الزواج الأول حتى أقرر إذا كنت سأخوض تجربة الثاني أم لا



من منطلق شرعي
يحق لها ليس أن تسأل فقط!
بل تشترط في عقد الزواج أن لا يتزوج عليه!
وإن تزوج هي في طريق وهو في طريق بعيدا عن الضجة وكثرة الكلام!
قرأت هذا في جزء من كتاب الدكتورة نوال العيد (متخصصة)
بحث فازت به بالمركز الأول
جائزة الأمير نايف لللسنة
البحث بعنوان
«حقوق المرأة في السنة النبوية»
كتبت فكرة انقلها نصا:
(ذهب جمهور العلماء الى جواز اشتراط المرأة على الرجل في عقد النكاح ان لا يتزوج عليها)

ولا أعلم مثل هذا البحث القيم لا أجده في متناول الجميع!
كتب لا فائده منها إلا التسلية نجدها أين ما ذهبنا
وكتب مثل هذه لا نستطيع الوصل لها
أتمنى أحصل على نسخة من هذا البحث من يعرف له طريق يدلني
**
وحقوق المرأة في هذا الكتاب الشامل والنابع من وسط الأحاديث النبوية
من المفترض يلخص ويوزع توزيع!
إن طال بي عمر و وجدت فرصة
سأقوم بهذا العمل بإذن الله
حتى تعرف كل واحده ما لها وما عليها من منطلق شرعي!
بعيدا عن أي أفكار دخيلة على المجتمع الإسلامي..

محب اسامة
28 06 2010, 03:09 PM
الاخوة ممن عددوا ولوان هذا ليس من صلاحياتي ولا يجب علي طرحه ولا علي التدخل فيه
لكن اسمحوا لي من منكم تزوج بفتاة اكبر من زوجته وعانس او ارملة او مطلقة؟؟؟ لم يسبق وان اجبتم هذا السؤال حينما سألته.

الحمد لله
زوجتي الثانية مطلقة
ولكن لا امانع ان تكون الثالثة بكرا او ارملة
والله ثم والله لو تعلم النساء ما فائدة التعدد لهن لأجبرن أزواجهم أن يعددوا

الجماعة الواحدة
28 06 2010, 03:19 PM
ظل وظيفة ولا ظل راجل إلا" العاقل (وما أقلهم)"

كمل من الرجال كثير ولم يكمل من النساء إلا أربع - معروفين بالاسم - ليس منهم أم سلمة ولا حتى عائشة وهن أعقل وأعلم أمهات المؤمنين رضى الله عنهن ؟؟!!

مسلمان
28 06 2010, 03:20 PM
أستغرب النفس " الجاهلي " الذي تتكلم به بعض الأخوات
أصبت بخيبة أمل كبيرة والله
فاللواتي معنا في هذا المنتدى هن - والله أعلم - صفوة مجتمعهن وعيا وفهما
فاذا كان هذا مآل تفكيرهن وتدبرهن لأمر شرعه الباري جل وعلا لحكمة عظيمة بالغة عرفها البعض وغابت عن الآخرين

فالله المستعان وليتقين الله فيما يكتبن , فرب كلمة تقول لصاحبها " دعني " .

mmadesouky
28 06 2010, 03:36 PM
مشاركة رائعة
****
ويطرق الباب بكل أدب ودين الكريم واللئيم
فكيف لها أن تميز؟!
(ويحق لها أن لا تتنازل عن شروط معينة مهما قيل!)

اللئيم ..لئيم تجده في الطرق المشروعة وغير المشروعة..
والكريم وإن رفضته واحده أو ثنتين لعدم التوافق
إلا ما يجد من توافقه
لكن من البداية يبحث عن التوافق..
لا يطرق باب أحد إلا وهو متيقن ان هناك توافق..
***





أختي الكريمة حفظك الله و بارك الله فيكِ
جزاك الله خيرا على الإطراء
بالنسبة للتفرقة بين الكريم واللئيم فتتضح في فترة الخطوبة و من خلال المبادئ التي تراها الفتاة مقياس للشخص و إلا كان الزواج مصل البطيخة كما يقولون في مصر
و قد حددت في سطر أعلاه قلت
أين خطابك و أين منهم من كان لك فدا
فهذا الذي أزوجه ابنتي ... الوفي الذي يضحي من أجل الفتاة ... يضحي بمعصية اقترفها أو يداوم عليها
يضحي بأي شئ هام في حياته من أجل أن ينال هذه الفتاة
أما اللئيم فهو الذي يقيس الزواج بالحياة المادية التي لا روح فيها كما سمعت من أحدهم أنه لا يقبل أن يدفع مهر أكثر من كذا في إنسانة بلغت السابعة و العشرين حتى لو كانت ملتزمة و جميلة لأن سنها قد كبر .... هذا عفوا في اللفظ كمن يشتري قط أو حيوان منزلي يقيسها بقيمة المهر و لم يهمه أصلها و لا إلتزامها و لا برها بوالديها

و عندما قلت و مالي أرى اللئام ببابك و كأن الكريم قد آيس منك التودد
لأن الكثير من الفتيات تظن أن من يتقدم إليها و لم يوافق شروطها أو يصبح غير صالح للزواج منها لقلة التوافق المادي مثلا أو انعدام الهدف المادي فتعامله معاملة اللئام بالرغم من أنه لو صاحب أصل وفي لكان أفضل من أي من وافق شروطها و لكن على مذهب الزواج شراكة و صفقة و ليس اتفاق روحي و قبول معنوي و حفظ للأعراض قبل أن يكون مظهر

و هذه الشروط تساعد في عنوسة البنات و أعرف منهن من يطلبن زوج أشقر و صاحب عيون ملونة أو وسيم و نحيف ... أو يكون مظهره كذا و كذا و يكون لديه شقة في منطقة كذا و سيارة موديل كذا و يقدم ذهب بحجم كذا و كأنها تبحث عن براد بيت أو أحد الموديلات الأجانب أو عن أحمد عز و جمال مبارك و حينما تجده أقسم لك أنه سيكون نقمة عليها لأنها لم تبحث عن الدين

فالشروط التافهة أيضا سبب العنوسة .... و سبب الفساد و إن لم يصح الحديث
من جاءكم من ترضون دينه و خلقه فزوجوه إلا تزوجوه تكن فتنة في الأرض وفساد عريض
و قد سمعت الشيخ العدوي يطعن أيضا في متن الحديث لكني والله رأيت الفساد بأم عيني يحصل للفتاة او الرجل بمجرد أن الرفض لم يكن على أساس الدين و الخلق فتنحرف افتاة و تبحث عن صديق و الله قد رأيت هذا بعيني و ينجرف الرجل للفتنة بعد إياس

رأيت من دخل أربعين بيتا ليخطب و لست انا الحمد لله لم أصل إلى هذا العدد ... رأيت من الفتيات من يبحثن عن الإستقرار في صورة مادة فقط و علو مركز ...

أعرف قصة لإثنين من المصريين الذين يعيشون في الولايات المتحدة و الإثنان مسلمان لكنهما غير ملتزمان فالزوج شارب للخمر و كذلك زوجته و يدخنان و ربما لايصليان إلا قليل .. لكن عجبتني زوجته في أمر ما حينما خسر هذا الرجل ملايينه التي يمتلكها في صفقة طيران خاسرة و كان تعدي الخمسين و زوجته في الثلاثين من عمرها فما كانت إلا أن وقفا بجانبه و بحثت عن وظيفة

و أتساءل هل لو كان تقدم لها و هو فقير خاسر لأمواله هل كانت لتقبل به و الإجابة نعم لأن ما فعلته بعد الزواج يدل على أنها إنسانة وفية تضحي من أجل زوجها و العائلة .... أعتقد أنها كانت ستقبل به و إن كان فقيرا

فمتى تعلم النساء أن الفقر عرض زائل تماما كعرض الغنى ..... و الأيام دول

لماذا تنتظر الفتاة لرجل يأتي يقول لها سأجلب لك القمر ...فلماذا لا يصعدان معا إلى القمر

أختى الأمر هين و لكن الإعلام هو المتسبب في العنوسة الأول ثم الأمراض الاجتماعية فأصبح التعدد جريمة و أصبح زواج الصغيرات شائن و أصبحت الجميلات كأنهن ملائكة تمشي على الأرض تبحث عن ملاك و لكن ذا مركز و غني و في آخر الأمر صاحب دين ...

أما التعدد فمثله كما قال بعض الدعاة مثل الجهاد لابد أن يكون له رجاله فليس من استطاعة كل رجل أن يعدل العدل العقلاني أو أن يدير بيتين لشخصين مختلفين أو ثلاثة في آن واحد لكنه مشروع في كلا الحالات و لكن ما ادى إلى ظلم فهو حرام بلا أدنى شك
وقد رأيت حالات من الطلاق بعد ثلاث أشهر زواج من جنسية أجنبية لأن الرجل يريد فقط أن يتذوق امرأة شقراء أو أسيوية و هذا ليس من العدل و إن كان الطلاق مباحا

و رأيت رجلا تسبب في مقتل زوجته الأولى بازمة قلبية لأنه كسر قلبها و تزوج عليها من أجمل منها و أهملها فماتت رحمها الله و هو للأسف داعية خطيب منبر

الأمثلة لا تعد و لا تحصى .... و لكن يجب على الفتاة أن لا تضع شروطا تعجيزية
إذا رات من ترتضي دينه و خلقه و أصله و مستواه و فوق كل ذلك وفيا أصيلا صاحب كرامة و عزة محبا لها مضحيا من أجلها فلتقبل به و إن لم يوافق كل الشروط

و يأتي الشيطان يقول لها انت جميلة في الغد القريب سيكون لك مثل هذا الشخص بكل شروطك و تنتظر المسكينة حتى تتخطى سن الثلاثين و لا تجد بعد ذلك إلا أن تتنازل عن كل شروطها ((ما كان من الأول !!!))
و تدخل في طابور العنوسة ..... و تظهر الفتن

وفقكن الله و بارك فيكن و أصلح حال المطلقات و الأرامل و الآنسات

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


أخي المحاور الهادئ
انت اللي عسل و الكيبورد عندي بيلزق من كتر كلامك الحلو
جزاك الله خيرا
و تعقيبا على دعاءك أقول آمين

أبو صهيب الشامّي
28 06 2010, 03:38 PM
الحمد لله
زوجتي الثانية مطلقة
ولكن لا امانع ان تكون الثالثة بكرا او ارملة
والله ثم والله لو تعلم النساء ما فائدة التعدد لهن لأجبرن أزواجهم أن يعددوا

لقد ذكرت منافع التعدد وأثره على المرء وأسرته ومجتمعه .
ومن منافع التعدد في الأسرة أن المرأة التي قد فرطت في حق بيتها وأسرتها وزوجها تعود الى صوابها من حسن معاشرة الزوج وحسن دراية للبيت والأولاد .
ونحن لا نتكلم هنا عن الأسر التي لا تعرف الدين إلا إذا عدد الزوج .
ولكن نحن نتكلم عن الأسرة التي قامت على طاعة الله واجتهدت في حياتها أن تكون على نهج نبيها وشرع الله ودستوره.
فكم من امرأة عندما لوح لها زوجها بالتعدد استقامت وقلة طلباتها واقتنعت بما قسمها الله لها.
وكم من امرأة كان زوجها على وشك تطليقها فلما تزوج الأخرى رضيت به من جديد وعادت الى بيتها .
ولكن على الرجل أن يكون حكيما وعادلا قدر الإستطاعة من دون ظلم أو هجر أو تعليق.
فجزى الله أخا نا محب أسامة على وعيه وتقديره للأمور :
فالمرأة الصالحة صالحة ولو تعدت الأربعين وكانت الى قلب زوجها أقرب من بنت العشرين بحسن منطقها ومعاملتها لزوجها.
الزوجة الثانية عندي أكبر من الأولى بأربع سنوات وكانت مطلقة ولديها طفلتين .
ولكن لله الحمد أخلاقها ووعيها ودينها يعوض عن السن ولله الحمد والمنة .

مسلمان
28 06 2010, 03:39 PM
من منطلق شرعي
يحق لها ليس أن تسأل فقط!
بل تشترط في عقد الزواج أن لا يتزوج عليه!
وإن تزوج هي في طريق وهو في طريق بعيدا عن الضجة وكثرة الكلام!
قرأت هذا في جزء من كتاب الدكتورة نوال العيد (متخصصة)
بحث فازت به بالمركز الأول
جائزة الأمير نايف لللسنة
البحث بعنوان
«حقوق المرأة في السنة النبوية»
كتبت فكرة انقلها نصا:
(ذهب جمهور العلماء الى جواز اشتراط المرأة على الرجل في عقد النكاح ان لا يتزوج عليها)


ولا أعلم مثل هذا البحث القيم لا أجده في متناول الجميع!
كتب لا فائده منها إلا التسلية نجدها أين ما ذهبنا
وكتب مثل هذه لا نستطيع الوصل لها
أتمنى أحصل على نسخة من هذا البحث من يعرف له طريق يدلني
**
وحقوق المرأة في هذا الكتاب الشامل والنابع من وسط الأحاديث النبوية
من المفترض يلخص ويوزع توزيع!
إن طال بي عمر و وجدت فرصة
سأقوم بهذا العمل بإذن الله
حتى تعرف كل واحده ما لها وما عليها من منطلق شرعي!

بعيدا عن أي أفكار دخيلة على المجتمع الإسلامي..

الكتاب " البحث " موجود عندي , وقد عالجت الباحثة - جزاها الله خيرا الموضوع في المبحث الثالث من الفصل الخامس , والذي أفردته للرد على الشبهات المثارة حول تعدد الزوجات في الاسلام .
ومن عباراتها الرائعة في الكتاب قولها : " التعدد تحرير للمرأة تقييد للرجل " ص 769 .
والفاضلة " الباحثة " طرحت الفكرة التي أشرت اليها كحق للمرأة يجوز لها الأخذ به ان شاءت , وهذا بلا شك له مبرراته المسوغة له شرعا تماما كالتعدد - والا أصبح شرطا " يحرم حلالا " - وهذا من تمام اكرام الاسلام للمرأة .

والله الموفق

شموخ نجد
28 06 2010, 03:44 PM
mmadesouky
:0417:




الكتاب " البحث " موجود عندي , وقد عالجت الباحثة - جزاها الله خيرا الموضوع في المبحث الثالث من الفصل الخامس , والذي أفردته للرد على الشبهات المثارة حول تعدد الزوجات في الاسلام .
ومن عباراتها الرائعة في الكتاب قولها : " التعدد تحرير للمرأة تقييد للرجل " ص 769 .
والفاضلة " الباحثة " طرحت الفكرة التي أشرت اليها كحق للمرأة يجوز لها الأخذ به ان شاءت , وهذا بلا شك له مبرراته المسوغة له شرعا تماما كالتعدد - والا أصبح شرطا " يحرم حلالا " - وهذا من تمام اكرام الاسلام للمرأة .

والله الموفق


كيف ممكن أحصل عليه؟
قرأت جزء منه قبل سنتين وربما أكثر
استاذة أدخلت جزء منه ضمن المنهج..
تحت عنوان قضايا اجتماعية
فقط هذا ما رأيت منه
أتمنى أن أصل له ؟
هل هو موجود في المكتبات؟
**********************



أستغرب النفس " الجاهلي " الذي تتكلم به بعض الأخوات
أصبت بخيبة أمل كبيرة والله
فاللواتي معنا في هذا المنتدى هن - والله أعلم - صفوة مجتمعهن وعيا وفهما
فاذا كان هذا مآل تفكيرهن وتدبرهن لأمر شرعه الباري جل وعلا لحكمة عظيمة بالغة عرفها البعض وغابت عن الآخرين

فالله المستعان وليتقين الله فيما يكتبن , فرب كلمة تقول لصاحبها " دعني " .

بالنسبة لي
نحن نتكلم بشكل عام..والنفس الجاهلي موجود عند الكثير
ولأن النفس الجاهلي موجود نتعامل مع الظروف على هذا الأساس..مع نشر الوعي
لكن خطأ أن نغض الطرف عن التفكير الجاهلي المتفشي ونتعامل مع الأمور كما ينبغي في الشريعة
لان هذا يسبب مشاكل
**
وبالنسبة لي
لم أتعرض لتعدد بحد ذات!
ولا يمكن أن يحدث هذا
كلامي بختصار يشدد يركز على :
1-أن عملية الزواج بشكل (عام) يجب أن تكون مدروسة جيدا ومخطط لها وليست عشوائية
وهذا أصل المشاكل العشوائية.
2-أن يكون هناك احترام عند الكلام ..واستخدام عبارات محترمة...وانه لا يوجد شيء إلزامي أو عبارات تلغي الآخرين....!

***
انتظر الجواب عن سؤال بحث د.نوال العيد.
احتاجه كثير..
وشكرا جزيلا

مسلمان
28 06 2010, 04:43 PM
اليك رابط تحميل

http://www.islamhouse.com/p/90728 (http://www.islamhouse.com/p/90728)

أتمنى أن تستفيدي منه
أعلم أنه لا يغني عن المطبوع لكن ما لا يدرك كله لا يترك جله
أعانكم الله

وليدع لي من يستفد منه أن يقضي الله لي حوائج الدنيا والآخرة

شموخ نجد
28 06 2010, 07:45 PM
اخيرا حصلت عليه
جزاك الله خير
شكرا جزيلا لك وللموضوع الذي أوصلني للبحث
البحث إلى أخر صفحة الفهارس
898ص
حصلت قديماعلى الفصل الخامس فقط ..
استغرب من الباحثة!!
لماذا لا يتم طباعته ونشره !
لماذا لم يكن له مكان في معارض الكتاب!!
....

::أبوسليمان::
28 06 2010, 08:28 PM
سمعت أن الشيخ ابن عثيمين لهُ رأي في مسألة التعدد ، في هذا الزمن .

ويذكر عنه ، ان رجل متزوج اتا إليه ، يقول والله يا شيخ ما نيتي من الزواج إلا أن اعف هذه المرأه ، فقال له الشيخ ، اعط تكاليف الزواج احد الشباب ، وبذلك تكون قد اعففت رجل وامرأه .

هذا الكلام ينقل عن الشيخ ، ولكني لم اتثبت منه .

أبو الليث المصرى
28 06 2010, 11:22 PM
سمعت أن الشيخ ابن عثيمين لهُ رأي في مسألة التعدد ، في هذا الزمن .

ويذكر عنه ، ان رجل متزوج اتا إليه ، يقول والله يا شيخ ما نيتي من الزواج إلا أن اعف هذه المرأه ، فقال له الشيخ ، اعط تكاليف الزواج احد الشباب ، وبذلك تكون قد اعففت رجل وامرأه .

هذا الكلام ينقل عن الشيخ ، ولكني لم اتثبت منه .
طيب وماذا عن من يقعون في الزنا ( من المتزوجين ) عياذا بالله فكل مسلم أدرى بنفسه فإن كان يخشى على نفسه الفاحشة
فينبغي له أن يتزوج ( ان استطاع ) ولو كان صاحب ثلاثة

شيبة الجبل
28 06 2010, 11:50 PM
سمعت أن الشيخ ابن عثيمين لهُ رأي في مسألة التعدد ، في هذا الزمن .
ويذكر عنه ، ان رجل متزوج اتا إليه ، يقول والله يا شيخ ما نيتي من الزواج إلا أن اعف هذه المرأه ، فقال له الشيخ ، اعط تكاليف الزواج احد الشباب ، وبذلك تكون قد اعففت رجل وامرأه .

هذا الكلام ينقل عن الشيخ ، ولكني لم اتثبت منه .




جواب ذكي من الشيخ .. لنهي ذاك الرجل عن الكذب ونزع لباس الورع البارد عنه

وفي هذا جواب على من يكثرون التبريرات .. كن رجلاً .. وتحمل مسؤولية الزواج برجولة وتقوى

وتوكل على الله وتزوج .

حفيدة الصحابة
29 06 2010, 12:52 AM
طيب وماذا عن من يقعون في الزنا ( من المتزوجين ) عياذا بالله فكل مسلم أدرى بنفسه فإن كان يخشى على نفسه الفاحشة
فينبغي له أن يتزوج ( ان استطاع ) ولو كان صاحب ثلاثة





الله يرحم جدتي
كانت تقول الرجل ما يملي عينه الا التراب

ولو تزوج عشرة ان اراد الزنا راح يزني!!!

الشريف أبو حفص
29 06 2010, 01:29 AM
الله يرحم جدتي
كانت تقول الرجل ما يملي عينه الا التراب

ولو تزوج عشرة ان اراد الزنا راح يزني!!!

رحم الله جدك وغفر لة :)

mmadesouky
29 06 2010, 07:46 AM
ايه يا عم المغامر ده ..ده انت فعلا مغامر ... احذرك ربما فيه واحدة هاكر معانا هاتجيبك هاتجيبك و هاتسود عيشتك
و تخليك قاعد مع حارس العمار ساعتها بقى انت هاتكون في سجن العمار يا عم هريدي

المرأة يا أخي ليست بالشكل بل بالمضمون ما فائدة أن تتزوج إنسانة جميلة لكن قلبها أسود و و صفاتها كريهة

المرأة انوثة و رقة و ودودة حتى لو كانت سمراء لها مشاعر و أحاسيس .... تعرف لو طلعت برة بلادك و رأيت ما رأينا من نساء أميركيات أو غيرهن من صاحبات الجمال الفتان لتقيأت قرفا من سلوكهن و من قلة النظافة ....
المرأة جمالها حياءها بل هو ربما كل جمالها و رقتها و رقة طبعها و ضعفها مكمن قوتها التي به تأسر الرجال

أما المرأة الجميلة التي تشبه الرجال و لها شخصية تناطح بها الرجال و تعلم أنها مرغوبة لأنها جميلة فاحذرك والله لن يندم أحد غيرك على هذا فلو تزوجت إحداهن لقالت أنا خسارة فيك يا راعي اللحية يا بو شوارب أنا مفروض أكون مع حد تاني أحسن يلعب كمال أجسام و شعره اصفر و عيونه خضر لأنها لا تحب إلا مظهرها و نفسها فهي أنانية نرجسية في غالب الأحوال إلا من رحم الله منهن و لا تنظر هي إلى النعم التي حباها الله بها بل تطمح أن تكون جميلة مدى الحياة و نقصها هذا لا يعوضه إلا رجل مثل طرزان أجلك الله .... لأن طرزان هو الوحيد بإمكانه أن يروض هؤلاء الجميلات من هذا الصنف

أبو الليث المصرى
29 06 2010, 08:35 AM
الله يرحم جدتي
كانت تقول الرجل ما يملي عينه الا التراب

ولو تزوج عشرة ان اراد الزنا راح يزني!!!
ما هكذا يا أخية تورد الإبل
ما الفارق بين الرجل أو المرأة إذا تمكن الشيطان وضعف باعث الدين وتهيأت السبل..العار عار
العاصم هو الله سبحانه
أسأل الله لي ولكم ولجميع المسلمين الهدى والتقى والعفاف والغنى
غفر الله لنا ولكم

أبو الفداء القاهري
29 06 2010, 08:40 AM
التعدد مشروع بضوابط ؛ فمن غلب على ظنه (والأفضل أن يتيقن) أنه سيراعي تلك الضوابط فليتزوج والله يعينه : ) وعليه أن يتقي الله أن يتقي الله ان يتقي الله ؛ فكثير من المعددين يظلم زوجاته للأسف الشديد!
ومن العلماء من قال باستحباب الزواج بواحدة .

فهد المطير
29 06 2010, 12:10 PM
أبو مهند الجنوبي..
لماذا لا تسأل امك او اختك او زوجتك فيما اذا يوافقن على الزوجة الثانية.. لقد رأيت أقرب الناس اليى تتعذب و تدخل في متاهات الامراض النفسية من جراء الزواج عليها من امرأة ثانية.. دعنا من المبررات الكثيرة والتي تدعون انها رخصة لأشباع رغباتكم الجنسية .. هناك اولاد وتربية ومسئولية ومستقبل وووووو غيرها من الامور التي تدخل في بناء المجتمع... نحن المسلمون عندنا الحلول جاهزة لكل مشكلة و معضلة و في كل مكان و زمان... هناك اعداد هائلة من الشباب العازب والذي لدية القوة والطاقة الجنسية الرهيبة لأشباع الارملة والعانس وووو غيرها من النساء .. لماذا لا نزوجهم اولاً قبل السماح لحضرتكم بأخذ زوجة ثانية على حساب و عواطف وشعور وكرامة الزوجة الاولى... اذا لا تريدها فطلقها وستجد غيرك من الرجال المستعد لأسعادها واحترامها لشخصها الكريم.

الخنجر
29 06 2010, 12:36 PM
أبو مهند الجنوبي..
لماذا لا تسأل امك او اختك او زوجتك فيما اذا يوافقن على الزوجة الثانية.. لقد رأيت أقرب الناس اليى تتعذب و تدخل في متاهات الامراض النفسية من جراء الزواج عليها من امرأة ثانية.. دعنا من المبررات الكثيرة والتي تدعون انها رخصة لأشباع رغباتكم الجنسية .. هناك اولاد وتربية ومسئولية ومستقبل وووووو غيرها من الامور التي تدخل في بناء المجتمع... نحن المسلمون عندنا الحلول جاهزة لكل مشكلة و معضلة و في كل مكان و زمان... هناك اعداد هائلة من الشباب العازب والذي لدية القوة والطاقة الجنسية الرهيبة لأشباع الارملة والعانس وووو غيرها من النساء .. لماذا لا نزوجهم اولاً قبل السماح لحضرتكم بأخذ زوجة ثانية على حساب و عواطف وشعور وكرامة الزوجة الاولى... اذا لا تريدها فطلقها وستجد غيرك من الرجال المستعد لأسعادها واحترامها لشخصها الكريم.

و ماذا ينتظر هؤلاء الشباب العزاّب لماذا لا يقومون بالزواج من العوانس و الأرامل أم أنهم ينتظرون موافقة أبو معاوية الجنوبي أم موافقة الخنجر ؟؟

شيبة الجبل
29 06 2010, 05:01 PM
الله يرحم جدتي
كانت تقول الرجل ما يملي عينه الا التراب

ولو تزوج عشرة ان اراد الزنا راح يزني!!!



رحم الله جدتك .. ورحمك ..!

الكلام عن المستعف بالزواج عن الزنا .. فهذا يعفه الزواج بنص القرآن وشهادة الرسول صلى الله عليه وسلم

أما الذي لا يريد الاستعفاف .. من ذكر أو أنثى .. فلا ينفعه الزواج بل يدمي وجهه

=============



لقد رأيت أقرب الناس اليى تتعذب و تدخل في متاهات الامراض النفسية من جراء الزواج عليها من امرأة ثانية..


هذه تتعذب بعبادتها لنفسها وتأليهها لعواطفها ..
كما يتعذب المهمل لأسرته لعبادته لنفسه وشهواته





دعنا من المبررات الكثيرة



هذا صحيح .. المسألة ما تحتاج مبررات .. هو خير أحله الله لحكم أدركها من أدركها

ولا يؤثر في فضله جهل من جهلها





هناك اولاد وتربية ومسئولية ومستقبل وووووو غيرها من الامور التي تدخل في بناء المجتمع...



ولذلك يكذب من يدعي أنها شهوة جنسية خالصة





على حساب و عواطف وشعور وكرامة الزوجة الاولى...


حساب وعواطف وشعور وكرامة أهل الأرض جميعا من ذكر وأنثى في

عبادة الله والتزام دينه بحلاله وحرامه .. بدون أفلام هوليودية !

مناصر
29 06 2010, 05:47 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اسال الله ان يرزقني واياكم الزوجه الصالحه التي تكون عونا لك في طاعه الله لا في معصيه الخالق
وانا شخصيا أري التعدد وبقوه لما في ذلك مصالح للامه الاسلاميه والمجتمع الاسلامي

شموخ نجد
29 06 2010, 08:37 PM
مشاركة
أكتبها لهدف أريد أن يصل
(أكتبه باللون الأحمر ليبرز)
(يجب أن نضع حد لهذا الأمر وهذا الفكر المتفشي السقيم)
المنتدى يعتبر منبر لنشر الوعي
"فرصة"
شكرا للإدارة أن حذفت المشاركة السيئة
(التي كتبت من قبل احد الأعضاء واطلع عليها البعض)
تهجم وتنقص من النساء عامة
ونساء الخليج خاصة
وعلى الزوجات خاصة خاصة!
وهذا ليس مزاح
هذا قلة أدب..!
مبالغات سقيمة..وفكر محدود متخلف
وللأسف أن هناك الكثير مر عليها ولم تحرك فيه شيء!
وربما تفاعل معها ورد عليها.
كانت في قمة قلة الأدب!
أن يتكلم الشخص عن أهله ويذمهم بالشكل القبيح الذي ذكر
في المجالس ليستخف دمه
هذه خيانة..
وليست من الأخلاق..
وليست من الرجولة..
(ويلوم البعض المقولة التي كتبتها سابقا!)
والمشاركة المحذوفة..
وما أكثر من يفعلها من الرجال والنساء!
ليس من الأخلاق أن تجعل شريك الحياة "موضوع للسخرية وتخفيف الدم"

وعظم الله أجر زوجته فيه...ذاك الذي كتب المشاركة!
***
كل من يصادف مشاركة تخالف أخلاق المسلمين يبلغ عنها!!
لا تتركها وتذهب...حاول حذفها بشتى الطرق..
المؤمن إذا مر من طريق يقوم بتنظيفه لا يترك الأذى والوسخ فيه
ويؤجر إن شاء الله..

mmadesouky
29 06 2010, 08:44 PM
جزاك الله خيرا
ربما الإنكار يأتي من طريق غير مباشر بالنصح باللين و ليس معناه أن أقول لغيري لا تكتب هذا الكلام هنا فالأولى بي أن أغير أعتقاده قبل أن أغير شكل الصفحة من المشاركات السيئة و كما قلت أختي الفاضلة المنتدى منبر دعوي و من أصول الدعوة لين الجانب حتى نجتذب المخالف و الأخ صاحب المشاركة السيئة جدا بالبلدي آخذ راحته في الكلام لأنه أظنه لا يريد إساءة و لكن يريد أن يفضفض عن اللي في قلبه كما فعلت بعض الإخوة و الأخوات

الأخت حفيدة الصحابة مشاركتها لم أرد عليها و لكني انوه لها انها فيها إساءة لجدك ... أيوة جدك زوج جدتك التي قالت هذا الكلام فاستغفري لهما

و بارك الله في الجميع

شموخ نجد
29 06 2010, 08:52 PM
للفضفضة حدود
أخي الكريم
للفضفضة حدود
**
كتبت المشاركة السابقة
لتصل رسالة لجميع من يدخل هذا الموضوع
نريد حملة لتعزيز الأخلاق الإسلامية..

المحاور الهاديء
29 06 2010, 08:59 PM
صدقت أخت شموخ كانت مشاركة سخيفة إلى أبعد حد

ولكنني بصراحة حتى لا أدعي المثالية ضحكت منها كثيراً , و لا يعني هذا أنني أقره بأسلوبه السمج هذا

و يا حبذا لو تقولي رأيك أختي بفتوى المنجد ., و الله إن قوله في هذه المسألة قول فصل .

دفنة بيراق
29 06 2010, 09:16 PM
بارك الله فيك يا أبو مهند للموضوع
كنت في حديقة ما ذات يوم مع بنتي و اتت امرأة و جلست الى الكرسى الذي موجود جنبنا المهم في اثناء الذي كانت بنتي يلعبان هذه الامرأة لفت الي و سألتني عن لباسي و بعدين عن ابو ليلى و لما عرفت الحقيقة هاجمت علي و في اثناء المناقشة عرفت انها لا تؤمن بالله اصلا و لما سألتها هل قرأت القرءان ام لا قالت لى نعم قرأت القرءان أربع مرات و يؤذن في القرءان للرجال ان يتزوجو اربع مرات و لهم حورين في الجنة و اين العدالة؟ هل هذه عدالة ربك؟
بالصراحة لم تسمع اي كلمة قلتها فقط قالت ما تريد قولها و انصرفت حتي في اثناء ذهابها سبت علي و رددت لها كلامها
و لكن بعد ما رجعت للبيت تفكرت في الموضع بشكل اعمق و قلت في نفسي ربما عندي جواب لاي مسلم ايمانه ضعيف و لكن كيف يمكن ان أتعامل مع اسئلة الملحدين بشكل اصح حقيقة الامر اكتشفت لا اعرف جيدا
نعم هذه فطرة و ربنا يفعل ما يشاء و لا يسأل عما يفعل و لكن هي تريد ان تضع الدين في اطار حجم عقلها و عقلها لا يقبل هذا الامر و لا تعدد و لا حوري

لو رأيت امرأة أخرى كهذه الامرأة مذا اقول لها؟

المحاور الهاديء
29 06 2010, 09:42 PM
لو رأيت امرأة أخرى كهذه الامرأة مذا اقول لها؟


حيا الله أختنا دفنة بيراق


ممكن تقولي لها :


1- ان هذا أمر الله و ليس من تأليف الناس , ثم , تثبتين لها أن هذا الدين حق و انه من عند الله


2- إذا كانت من أصل نصراني أو يهودي : تقولي أن الأنبياء كانوا يعددون مثل داوود و سليمان كان عندهم عشرات النساء حسب ما نص عليه التوراة و كتبهم المقدسة .


3- تذكيرها بأن طبيعة الرجال تناسبها ( أحياناً ) التعدد , و أن كثيراً من الرجال المتزوجين قد يقعون في علاقات محرمة خارج الحياة الزوجية , و التعدد حل لهذه المشكلة

4- أن التعدد ليس فرضاً في ديننا و لكنه يرجع لظرف الرجل الذي يريد التعدد و إمكانياته

5- أن التعدد هو مخرج في إطار الشرعية للرجل حتى لا يقع في الحرام أو في الخيانة الزوجية

:077:

دفنة بيراق
29 06 2010, 09:54 PM
و حياكم الله أخي الكريم
مشكلة هذه الامرأة انها لا تؤمن بالله و لذلك لما اقول لها هذا امر ربنا هذا الدين دين الحق تستخف الامر و لا تقبل حتى لما اقول لها ربنا خلق الرجال كذا تقول لمذا خلق كذا
المشكلة عندها في الإيمان بالله و حتي لما قلت لها ما اعجبك امر الله ؟؟ قالت لي نعم ما اعجبني و قالت لي لا يقبل التعدد في الزواج الا الناس الاغبياء كأنت و طبعا أنا قلت لها انت غبية لانك لا تؤمن بالله و تجهز حالك للنار و الخ..... هي طبعا في نصف المناقشة قامت من مكانها و انصرفت
بس المشكلة كما قلت أنا الان ادور عن جواب مذا اقول للملحد كهذه الامرأة لانها ليست كاهل الكتاب و مسلم ضعيف الايمان
بارك الله فيكم

أبو حفص العمري
29 06 2010, 10:06 PM
بارك الله فيك يا أبو مهند للموضوع
كنت في حديقة ما ذات يوم مع بنتي و اتت امرأة و جلست الى الكرسى الذي موجود جنبنا المهم في اثناء الذي كانت بنتي يلعبان هذه الامرأة لفت الي و سألتني عن لباسي و بعدين عن ابو ليلى و لما عرفت الحقيقة هاجمت علي و في اثناء المناقشة عرفت انها لا تؤمن بالله اصلا و لما سألتها هل قرأت القرءان ام لا قالت لى نعم قرأت القرءان أربع مرات و يؤذن في القرءان للرجال ان يتزوجو اربع مرات و لهم حورين في الجنة و اين العدالة؟ هل هذه عدالة ربك؟
بالصراحة لم تسمع اي كلمة قلتها فقط قالت ما تريد قولها و انصرفت حتي في اثناء ذهابها سبت علي و رددت لها كلامها
و لكن بعد ما رجعت للبيت تفكرت في الموضع بشكل اعمق و قلت في نفسي ربما عندي جواب لاي مسلم ايمانه ضعيف و لكن كيف يمكن ان أتعامل مع اسئلة الملحدين بشكل اصح حقيقة الامر اكتشفت لا اعرف جيدا
نعم هذه فطرة و ربنا يفعل ما يشاء و لا يسأل عما يفعل و لكن هي تريد ان تضع الدين في اطار حجم عقلها و عقلها لا يقبل هذا الامر و لا تعدد و لا حوري

لو رأيت امرأة أخرى كهذه الامرأة مذا اقول لها؟


السلام عليكم أختنا الكريمة ...

الامر أختي انه سبحان الله مع ان شرعنا قويم سليم يماشي الفطرة الا ان البشر ابعدوا النجعة و حادوا الطريق اما بالنسبة لتعدد كما قالت هذه المسكينة ما السبب انها للرجال و ليس لنساء حق اولا نحن كمسلمين لا يحق لنا ان نعترض على امر الاهي اي نحن نسئل و الله لا يسئل عما شرع و نأتي للملحدين و اصحاب الظلام ...

لو جاوبتي عليها هل المراءة مهيئة لان تعدد اي هل تستطسع المراءة توزيع عاطفتها على اكثر من شخص بداية هي ستعرف من دخلها ...

و ايضا من ناحية الحمل, منع الحمل التعدد تحدد اي ظرف من الظروف و الا اختلط النسب و عم البلاء و سبحن الحكيم ....

و أيضا ان طبيعة المراءة تخنلف كليا عن طبيعة الرجل فهي تميل و الله اعلم الى زوجها و من المستحيل حسب علمي القاصر ان كانت تحب زوجها و يحترمها هو ان ترضى بغيره ابدا و الله اعلم ..

الان طبيعة الرجل مع العلم اني لا ارى في نفسي القدرة على التعدد اي ربما اظلم فأبعد و اسلم الا اذا قدر الله لي غير ذلك و مع هذا لا انكر ان الرجل الذي يخاف الله تعالى يستطيع تنظيم كل اموره ان عدد و قام بيته بعدل و ننظر لها من طبيعة البشر كفطرة فالمراءة في الوضع السليم تميل لان يكون لها سند اي (زوج ) لتستند عليه و هذا ليس عيب بل بهذا الامر تستوي الدنيا و ينعم الناس بالنسل و و البناء في الاسرة و بما ان المراءة تميل الى السند و الله اعلم فطريا هي تكتفي بواحد و غير مهيئة ان تكون عاقدة مجازاعلى اثنين وجب ان ينفرد بواحد بناءا لطبيعتها ,فأهمل الفطرة هنا طامة و خاصة مهما كان الشخص ملحد ففطرته تأزه و تدفعه لتفكر بما يماشي الشرع و ان بينا لهم كيف ان الرجل قادر على توزيع وقته بين زوجاته و هذا اصلا علاج لنظام اجتماعي ساء مع انه لا أفول ان نربط التعدد بأختلال النظام الاجتماعي بل انه قائم بحد ذاته و فيه من الخير ما الله به عليم لمن احسن و عدل و لو بينا من نماذج من عدد و عدل من السابقين لخرس العلمانين و الملحدين ...

هذا و الله اعلم و ما كان من خير من الله وحده و ما كان من شر فمني و من الشيطان...

شموخ نجد
29 06 2010, 10:07 PM
صدقت أخت شموخ كانت مشاركة سخيفة إلى أبعد حد

ولكنني بصراحة حتى لا أدعي المثالية ضحكت منها كثيراً , و لا يعني هذا أنني أقره بأسلوبه السمج هذا


و يا حبذا لو تقولي رأيك أختي بفتوى المنجد ., و الله إن قوله في هذه المسألة قول فصل .




جزاه الله خير...ولست ضد ما قال ابدا...

الله يجزاه خير ويبارك فيه ....سأله أحدهم وأجاب الإجابة
التي يجب أن يجيبها شرعا وعقلا..
(وليكون الجميع مثله ويبتعد عن التبريرات الكذابه!)
وعموما المسألة كما أنها ترجع حسب طبيعة الرجل وما يريد
أيضا ترجع حسب طبيعة المرأة أو الفتاة وما تريد!
هل يوجد أحد يعارض هذا الكلام!!
فاليتفضل مشكور!
***
كل إنسان يخطط لحياته كما يشاء..
لا أحد يحاول يروج لفكرة معينة لأنه معها
أتكلم عن "الفتيات" هنا فقط..
التي تريد معدد هي حرة (لها فلسفتها الخاصة والله يوفقها)
ومن لا تريد (وهن الأغلب)ايضا هي حرة ولها فلسفتها الخاصة..
وبالنسبة لرأيي بشكل عام :
(مره اخرى المعدد والأرمل...هؤلاء تحتهم خطوط...الارتباط بهم يحتاج تفكير عميق
وإلا لا تلوم الواحده إلا نفسها...ولا تجلس تؤذي نفسها وغيرها)
أن ترتبط الفتاة بمعدد هذا يعني أنها ترتبط بنصف رجل أو ربما ربع!
وهذه هي حياتها الأولى لماذا تقبل بمثل هذا
ممكن تضحي وتقبل لكن متى؟؟
إذا كان رجل بمعنى الكلمة أي أن مثله لا يرد...(وهؤلاء)قلة في هذا الزمن
قلة قليلة وعندما أقول قلة فأني أعني الكلمة بكل ما تحمل من معنى..
غير مضطرة أن ترتبط برجل مشغووول بحياة أخرى!
وبللهجة عامية:
" ليته على سنع!"
لو على سنع لا يوجد مشكلة!
الخلاصة..
نعم للمعدد إذا كان رجل عاقل صالح فقط

المحاور الهاديء
29 06 2010, 10:41 PM
أخت شموخ :

أنت تتكلمين و كأننا نقول : على المرأة أن ترضى بالتعدد عليها أن ترضخ غصب عنها للمعدد و أن لا تفتح فمها و إلاّ ........

يا خيتي : نحن نحث الرجل على أن يعدد أسوة بالنبي صلى الله عليه و سلم و الصحابة الكرام , و من ترضى من النساء بذلك فهي حرة لها القبول و لها عدم القبول بالطبع هذا ما فيه كلام!

إذا صار تعدد : تقل العنوسة , وتحل مشكلة المطلقات و الأرامل , هذا أمر منطقي لا خلاف عليه , و إلاّ لأ ؟

أما من ترضى أن تتزوج معدد من لا ترضى الكل حر و لم يجبر أحد النساء على ذلك !

المشكلة : فيمن يرفض الفكرة و يدعو لرفض التعدد و يحارب من منطلق حقوق المرأة أو من منطلقات أخرى !!!

و هذا الموضوع جاء ليشجع من عنده استطاعة على الزواج الثاني و الثالث و الرابع ليقدم و يتوكل على الله ,

و المطلوب من الرجال الذين يرغبون بالزواج الثاني أو الثالث أو... : أن يتق الله في النساء و أن يستوصي بهن خيراً و أن يكرمهن و ان يعدل بينهن , و أن يعطيهن حقوقهن المادية و المعنوية و أن لا يشعرهن بالدونية أو عدم الاهتمام ...

و لا نشجع من يريد الزواج من أجل المتعة فقط بدون إعطاء كل ذات حق حقها , سواء من أولى أو ثانية أو ثالثة ...

دفنة بيراق
29 06 2010, 10:41 PM
بارك الله فيك أخي الكريم ابو حفص العمري
اللهم زدنا علما
ءامين

شموخ نجد
29 06 2010, 10:51 PM
أخي الكريم
أرجع للمشاركات وتأمل طريقة الكلام والأسلوب كيف كان..
الردود تكون حسب المشاركات وطريقة عرضها..
والزمن الذي نعيشة الغالب تفكيرة محدود
والدليل أيضا ارجع لبعض المشاركات للأعضاء وتأمل
بدون اقتباسات...

::أبوسليمان::
29 06 2010, 10:57 PM
اتذكر رجل صاحب لزوج قريبه لي ، وكان لا يفتر من ترديد النساء امام الرجل ، ويشجعه على التعدد .

المشكلة أن الرجل ، ليس له سو امرأه واحده ، وزد على ذلك القوامه مسلوبه منه وبيد المرأه :) .


المشكلة في آهلية الرجل لتعدد ، ومدى مقدرته .

هذه قصيدة طريفة لشيخ ناصر الزهراني عن التعدد .

http://www.youtube.com/watch?v=Nv3wK8GZVAo


أتاني بالنصائح بعض ناس
وقالوا أنت مقدام سياسي
اترضى ان تعيش وانت شهم
مع امرأة تقاسي ما تقاسي
اذا حاضت فانت تحيض معها
وإن نفست فأنت اخوالنفاس
وتقضي الاربعين بشر حال
كدأب الرأس هشمت بفأس
تزوج حرمةأخرى لتحيا
سليماً خالياً من كل بأس
فقلت لهم معاذ الله إني
اخاف من اعتلالي وارتكاسي
لي امرأة وشاب الرأس منها
فكيف ازيد حظي بأنتكاسي
فقالواسنةالمختارتنسى وتمحى
أين أرباب الحماس
فقلت أضعتم سنناًعظاماً
وبعض الواجبات بلا احتراس
لماذاسنة التعداد كنتم
لها تسعون بعزم وبأس
وشرع الله في قلبي وروحي
وسنة سيدي منها اقتباسي
إذا احتاج الفتى لزواج أخرى
فذ لك له بلا أدنى التبا س
ولكن الزواج له شروط
وعدل الزوج مشروط اساسي
وإن معاشر النسوان بحر
عظيم الموج ليس له مراسي
ويكفي ما حملت من المعاصي
وآثام تنوء بها الرواسي
فقالوا أنت خواف جبان
فشبوا النار في قلبي ورأسي
فخضت تجربة ضروس
بهاكان افتتاني وابتآسي
يحز لهيبها في القلب حزاً
اشد علي من حز المواس
رأيت عجائبا ورأيت أمراً
غريبا في الوجود بلا مقاس
وقلت اظنني عاشرت جناً
وأحسب انني بين الانا س
لأتفه تافه وأقل أمرٍ
تبادر حربهن بالانبجاس
وكم كنت الضحية في مرارٍ
وأجزم بنعدامي وأنطما س
فإحداهن شد ت شعر رأسي
وأخراهن تسحب من أ ساسي
وإن عثرا لسان بذ كر هذه لهذه
شب مثل الا لتما س
وكم من مرةٍ أمسي حزيناً
أنام على السطوح بلا لباس
وكنت أنام محترماً عزيزاً
فصرت أنام ما بين البساس
أَرضع نامس الجيران دمي
وأسقي كل برغوثٍ بكأسي
وإن فرطت في التخضير يوماً
عن الوقت المحدد يا تعا سي
ويوم أدعي اني مريض
مصاب بالزكام وبالعطا س
فإن لم تنفع الا عذار شيئاً
لجأت الى التثاؤ ب وا لنعا س
وإن لم أرض إحداهن ليلاً
فيا ويلي ويا سواد المآ س
يطيرا لنوم من عيني وأصحو
لقعقعة النوافذ والكراسي
يجئ الأكل لا ملح عليه
ولا أسقى ولا يكوى لبا سي
وإن عثر العيال تعيث حذ فاً
بأحذية تمر بقرب رأ سي
وتصرخ مااشتريت لي احتياجي
وذا الفستان ليس على مقاسي
ولو أني أبوح بربع حرف
سأحذ ف بالقد ور والتبا سي
وإن أشتري لأحداهن فجلاً
بكت هاتيك ياظالم ياقاسي
رأيتك حاملاً كيساً عظيماً
فماذا فيه من ذهبٍ وماس
وأحلف صادقا فتقول أنتم
رجال خداعون وشر ناس
فصرت لحالة تدمي وتبكي
قلوب المخلصين لما أقاسي
وحار الناس في أمري لأني
إذا سألوا عن اسمي قلت ناسي
وضاع النحوالاعراب مني
ولخبطت الرباعي بالخماسي
أروح لأشتري كتباً فأ نسى
فأشتري الزيت وسلك النحاس
أسير أدور من حيٍ لحي
كأني بعض أصحاب التكاسي
ولا أدري عن الايام شيئاً
ولا كيف أنتهى العام الدراسي
وما نفعت سياسة بوش يوماً
ولا ما كان من هلا سي لاسي
فلما أن عجزت وضاق صد ري
وباءت أمنياتي بالإيا س
دعوت بعيشة العزاب ا حلى
من الانكاد في ظل المآسي
فجاءالناصحون الي أخرى
وقالوا نحن أرباب المرا س
ولاتحزن ولا تبقى كئيباً
فقد جئنا بحلٍ د بلو ماسي
تزوج حرمةأخرى لتحيا
سليماً خالياً من كل بأ س
فصحت بهم لئن لم تتركوني
لأنفلتن ضربا بالمدا س

ابوخالد المهاجر
29 06 2010, 11:12 PM
الحساسية من التعدد في المجتمع العربي الرجالي
وليد قرن من الزمان تقريبا صنعها الغرب لتخفيض
الإنتاج الإسلامي وتضييع للدين نفسه والتاريخ يشهد
بذلك ..


وإن تعجب فعجب أن الرجال في الدول الغربية يتزوج
بواحدة وعشيقاته عشرا ولا يُلام والمسلم يتزوج بثلاث
أو أربع ويُنظر إليه باستغراب ..


بل لما تزوجت الثانية من زوجاتي بدأ الأقارب ينظرون
إلي بنظرة استغراب كيف المستقبل وكيف الأطفال وكيف
المأوى وكيف وكيف وكيف وكيف ؟؟؟


ولم يكن لي رد إلا أن أقول جدي من أبي تزوج تسعا
وخلف ثلاثين وجدي من أمي تزوج خمسا وخلف جمعا
من البشر في وقت الفقر وصعوبة العيش وها أنتم ذريته
في رغد من العيش الآن فأي مستقبل تريدون ..


وكنت كثيرا ما أردد لهم هذه الآية ( وليخش الذين لو
تركوا من خلفهم ذرية ضعافا خافوا عليهم فليتقوا الله
وليقولوا قولا سديدا ) فمن اتقى الله وقاه الله وحفظ له
أمره وأصلح حاله ..



فمن اتقى الله واستطاع الباءة في الجسم والمأوى بتكاليفه
مع عدل بينهن فليتزوج في وقت تذوب فيه القلوب من الفتن ..


والآن ابحث عن ثالثة لكن الحرب علي قائمة على قدم وساق
واسأل أن يجعل لعباده فرجا ومخرجا .. ولا استغرب هذه
النظرة من عوام الناس لأنهم في نظري جعلوا المادة أساس
كل شئ وهذه هي المصيبة ..

مرضي
29 06 2010, 11:41 PM
بارك الله فيك يا أبو مهند للموضوع
كنت في حديقة ما ذات يوم مع بنتي و اتت امرأة و جلست الى الكرسى الذي موجود جنبنا المهم في اثناء الذي كانت بنتي يلعبان هذه الامرأة لفت الي و سألتني عن لباسي و بعدين عن ابو ليلى و لما عرفت الحقيقة هاجمت علي و في اثناء المناقشة عرفت انها لا تؤمن بالله اصلا و لما سألتها هل قرأت القرءان ام لا قالت لى نعم قرأت القرءان أربع مرات و يؤذن في القرءان للرجال ان يتزوجو اربع مرات و لهم حورين في الجنة و اين العدالة؟ هل هذه عدالة ربك؟
بالصراحة لم تسمع اي كلمة قلتها فقط قالت ما تريد قولها و انصرفت حتي في اثناء ذهابها سبت علي و رددت لها كلامها
و لكن بعد ما رجعت للبيت تفكرت في الموضع بشكل اعمق و قلت في نفسي ربما عندي جواب لاي مسلم ايمانه ضعيف و لكن كيف يمكن ان أتعامل مع اسئلة الملحدين بشكل اصح حقيقة الامر اكتشفت لا اعرف جيدا
نعم هذه فطرة و ربنا يفعل ما يشاء و لا يسأل عما يفعل و لكن هي تريد ان تضع الدين في اطار حجم عقلها و عقلها لا يقبل هذا الامر و لا تعدد و لا حوري

لو رأيت امرأة أخرى كهذه الامرأة مذا اقول لها؟

الحمد لله الذي هدانا للإسلام ووفقنا بفضله ورحمته لما يحب ويرضى من الأديان
الملحد يناقش في اصل الدين قبل ان يخاض معه في أمور تفصيلية ولا ينصرف وقت الداعي للرد عن الشبه الجانبية ويترك اصل الدين واذا لم يبقى الا هذه الشبه رد عليها
فهذه الشبه يمكن ان يرد عليها بان الإسلام كرّم المراءة بشرائع تجب على الرجال واهمها بر الأم ورعايتها بل جعل الجنة تحت قدم الأم كما جعلها تحت ظلال السيوف فعند المقارنة بينهما نجد عجبا كيف توضع رعاية الأم مثل مقارعة السيوف والتعرض للموت كل الحالين يطلبان الجنة
هل يوجد للرجل مثل ذلك ؟
عندما ينظر الإنسان الى المرأة على انها زوجة فقط ( وهذا واقع بعض المسلمين اليوم ) فحتما لن يرى الحقيقة ولن يراها الا اذا اعتبر المرأة بنت يحرص الإسلام على رعايتها وزوجة يحث الإسلام على اكرامها وأم يفرض الإسلام برها ويجعل طاعتها واجب شرعي فمن عصى امه فقد عقها والعاق ناقص الإيمان
بل واجب مقدم على كثير من فروض الشريعة عن ابن مسعود رضي الله عنه قال سألت رسول الله أي الأعمال أحب إلى الله قال " الصلاة في وقتها " قلت ثم إي قال " بر الوالدين " قلت ثم أي قال " الجهاد في سبيل الله
في الإسلام اعطى للزوج اربع زوجات وقدم حقوق الأمهات على حقوق الأباء
كلنا يعرف قول المصطفى صلى الله عليه وسلم ( أمك... ثم أمك ....ثم أمك.... ثم ابوك )


مشاركة قديمة في تكريم الإسلام للمرأة

http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=208336

ويمكن الإستفادة من http://www.denana.com/family/articles.aspx?article_no=1744


اما زواج الرجل باربع فهذا قصر له فكل رجل يشتهي (غريزة) ان يعاشر النساء ولو قدر على كل من رأها جميلة فاذا قصر الرجل على اربع من النسوة ويمنع اشد المنع يرجم ان زنى بالأخريات
ولماذا هذه الملحدة لا تنظر الى الملحد كم يعاشر من انثى او ذكر انسان او حيوان ؟
هل عيناها تنفتح على اربع وتعمى عن آلاف ؟
أما الجنة ففيها مالا عين رأت ولا أذن سمعت ولا خطر على قلب بشر للمؤمن والمؤمنة وليس هذا بمعكره على المؤمنة ان يزوج الرجل الحور بل الأمر بيد الله فهو ينزع من قلبها ما تكره حتى لو كرهته في الدنيا فالآخرة ليست مثل الدنياء بل قال الله تعالى : (ونزعنا ما في صدورهم من غل إخوانا على سرر متقابلين }

سفير الغرباء
29 06 2010, 11:53 PM
الخلاصة..
نعم للمعدد إذا كان رجل عاقل صالح فقط



السلام عليكم ورحمة الله جميعا


الموضوع طويل وأريد طرح أهم ثلاث نقاط


الأولى أن الخلاصة من الموضوع نعم للتعدد لرجل عاقل صالح أما الاولى تعطى لرجل فاسق منحرف

عفوا لعل البعض يستغرب كيف سيزوج ابنته لرجل سيء

أقول كلما تكلمنا في موضوع التعدد خرج رجل وامرأة قليلي الفهم كثيري الكلام بلا علم يقول مشاكل الزواج والرجال يسيئون للتعدد وفيه كذا وكذا وكأن المطلوب من زواج نسائنا لرجل شاب غير ذلك فيحق لنا تزويج الشاب الغير رشيد أما المعدد فلا بد أن يكون كحد أدنى كالخلفاء الراشدين


وهذا الهرج لا ينتهي متناسين كم هي نسبة الطلاق وكم هي نسبة الظلم وكم هي نسبة الفقر والإضهاد في الزوجات الأولى فلماذا لا يلغون الزواج من أصله ونرتاح من هذا النقاش

والله إن حال بناتنا مع الرجال وهم زوجات مفردات لم يرحن رائحة التعدد في وضع مأساوي إما بغباء وجهل المرأة وإما بظلم الرجل

فالنقاش من زاوية المشاكل وصلاحية الرجال مرفوض تماما والأفضل الكلام عن إصلاح النساء والرجال وتعليمهم أمور الزواج وهدي الرسول صلى الله عليه وسلم والخلق الحسن سواء كان زواجهم رقم 1 أو رقم 1000 بشرط أن لا يجتمع أكثر من 4 في وقت واحد










ثانيا لا مجال لنقاش أسباب التعدد فهو مباح على مصراعيه للقادر فلا عقم ولا مرض ولا غيره هو السبب بل السبب التمتع بالمباح بصوت عالي يجب أن تقال وبلا حياء







ثالثا فائدته في تخفيف العنوسة
لو فرضنا جدلا أن الرجال لا يأخذون إلا الشابات والشباب لا يأخذون إلا الشابات وأن من يدعي تخفيف العنوسة تزوج بابنة الخامسة عشر فهل هذا تناقض وكذب


لا كلا بل هذا سيمحو العنوسة في المستقبل لأن الشابة لن تصل أصلا للعنوسة في ظل التعدد وقد تحرم النساء الذين قد وقعو بالعنوسة

لكن لو أن المجتمع أقبل على التعدد فبناتنا لن تصل إلى العنوسة ثم تحتاج من يعطف عليها بزواج تطيب خاطر






وأخيرا أنا متزوج زواج واحد ومبسوط والحمد لله وأتمنى التعدد ولو وجدت من ترتاح لها نفسي لأتزوجها

وأكثر ما يدور ببالي أرملة أو مطلقة أهم شيء يكون لديها ابناء لأنني أبحث عن رعاية أيتام ولست بمعترض على كبيرة أو معاقة ولم أفكر بالشابة ولم أستبعده


أقول هذا لأني أحب أن يكون تفكير الرجال بهذه الطريقة وهذا لا يمنع أن نقول بصوت عالي الزواج زواج بكل أحواله أوله مثل رابعه وللجميع الحق البحث عن التي يعتقد أنه سيحبها من اي حالة او عمر او لون








وكل ما قيل في هذا الرد شرع منزل وواقع مطلوب لواقع مشوه وهو لا يقبل الجدل والنقاش

::أبوسليمان::
30 06 2010, 12:04 AM
اهلاً بالغالي سفير الغرباء ، افتقدك المنتدى لشهور ، عسى المانع خير .

اخوك المحب ابوسليمان .

::أبوسليمان::
30 06 2010, 12:06 AM
اهلاً بالغالي سفير الغرباء ، افتقدك المنتدى لشهور ، عسى المانع خير .

اخوك المحب ابوسليمان .

سفير الغرباء
30 06 2010, 12:11 AM
حياك الله أخي ابو سليمان

وأحبك الله كما أحببت من تظن أنه يستحق حبك

أما المانع بعدا عن الجدل لا أكثر ولا أقل وأنا متواجد باستمرار

شيبة الجبل
30 06 2010, 12:27 AM
أن ترتبط الفتاة بمعدد هذا يعني أنها ترتبط بنصف رجل أو ربما ربع!





الرجل الصالح الذي يتحمل مسؤوليته ويحترم التزاماته رجل كامل ولو جمع في عصمته أربعاً

ومن نقصت رجولته .. فهو ناقص ولو كان أعزباً ..

كنا في بدعة زواج أول زواج ثاني .. وصلنا بدعة نصف رجل ربع رجل .. !!!

اللهم اهد قومي فإنهم لا يعلمون !


للأخت دفنة بيراق ..

تقولي لها .. هذا هو ديننا .. وفقط

لا تشرحي ولا تبرري لها شيئاً ..

ولتذهب تعدد كلابها .. نسأل الله العافية

mmadesouky
30 06 2010, 12:38 AM
شيبة الجبل لم لا تحترم رأي الأخت
يا أخي هي شايفة من الواقع أمثلة تجعل للتعدد شروط ... كما قال بعض العلماء التعدد كالجهاد يحتاج لرجل واعي فاهم يتقي الله
فليس كل الرجال صحابة و ليس كل النساء مثل أمهات المؤمنين

الشرع شرع التعدد لكن اشترط العدل

و الأخت تشترط العدل و الرجل الواعي الفاهم الذي يتقي الله

لكن هل لي ان أسأل كم إمرأة تقبل و هي عذراء أن تكون زوجة ثانية هذا يصعب لكن ليس في كل المجتمعات ففي المجتمعات الأسيوية شرق آسيا خاصة ماليزيا الأمر هين و عادي جدا

و في مصر الأمر صعب

و لا أعلم عن باقي المجتمعات

و بعدين قاعدين تقولوا تعدد تعدد وفيه رجالة مش متجوزين أصلا .... يا أخي خلينا نتزوج و نشوف و الله لو الزوجة الأولى تمام يبقى ممكن نعدد

و لو مش تمام يبقى لازم نعدد ههههههه

شموخ نجد
30 06 2010, 12:41 AM
الأولى أن الخلاصة من الموضوع نعم للتعدد لرجل عاقل صالح أما الاولى تعطى لرجل فاسق منحرف

عفوا لعل البعض يستغرب كيف سيزوج ابنته لرجل سيء




استنتاج وفكرة خاصة بك
ليس لي علاقة بها
وهناك مشاركات تحتاج مناقشة وتعليق أكثر من هذه المشاركة..
لكن لا يتم التعرض لها مع أنها تحتاج الكثير من التعليقات!
لا أعلم لماذا يتم التغافل عنها...!
وشكرا للجميع

سفير الغرباء
30 06 2010, 01:01 AM
استنتاج وفكرة خاصة بك
ليس لي علاقة بها
وهناك مشاركات تحتاج مناقشة وتعليق أكثر من هذه المشاركة..
لكن لا يتم التعرض لها مع أنها تحتاج الكثير من التعليقات!
لا أعلم لماذا يتم التغافل عنها...!
وشكرا للجميع


انا حذفت المعرف الذي يخصك من الاقتباس لكي لا تكونين معنية بكلامي ولان جملتك مكررة من الكثير فلم تلبسين تهمة لم توجه لك

أبو الليث المصرى
30 06 2010, 01:06 AM
فالنقاش من زاوية المشاكل وصلاحية الرجال مرفوض تماما والأفضل الكلام عن إصلاح النساء والرجال وتعليمهم أمور الزواج وهدي الرسول صلى الله عليه وسلم والخلق الحسن سواء كان زواجهم رقم 1 أو رقم 1000 بشرط أن لا يجتمع أكثر من 4 في وقت واحد

أخي بارك الله فيك مشاركتك قيمة
ولكن الحديث عن مشاكل واقيعة وتحدث بكثرة ابتغاء الحل أمر محمود وهو أول طرق العلاج بارك الله فيك
ونحن حينما تكلمنا عن صلاح الرجل والمرأة لم نقل أن يكون الرجال كالخلفاء الراشدين بارك الله فيك
إنما انتقدنا أشياء مما نراه ونسمع به وهذه الأشياء لا تصح أن تقع من مسلم يحب الخير لأخوانه وأهله
فضلا عن رجل صالح فضلا عن طالب علم بارك الله فيك
ونحن حينما ذكرنا بعض السلبيات فهو لتفاديها وتقليلها وليس لتحجيم هذه السنة المباركة وتقليل نفعها
وان شئت فاسمع كلام العلامة الألباني مثلا في هذه الموضوع
فالكلام عن الواقع وتحليله بنية الإصلاح أمر محمود شرعا
أما كلامك في هذه النقطة كان من الأحرى أن يوجه لمن يذمون ويعيبون سنة الرسول صلى الله عليه وسلم
ويتغنون بالعدالة الغربية - زعموا - وليس لمن ينتقد ليصلح ويضع حلول
بارك الله فيك

شيبة الجبل
30 06 2010, 01:15 AM
و بعدين قاعدين تقولوا تعدد تعدد






أنا لا أؤمن بشيء اسمه "تعدد" .. هناك أمر شرعي اسمه "زواج"

كله خير إذا طبقناه بشروطه الشرعية .. فيه شر كثير إذا تخلينا عن شروطه الشرعية

لست مستعداً لاحترام أي رأي غير هذا لأني لا أعتقد أصلاً بشرعيته .

تضربوا الزواج باثنين .. تقسموه على أربعة .. ترفعوه للأس 15 ..

كل هذه خرافات ما أنزل الله بها من سلطان

شيبة الجبل
30 06 2010, 01:17 AM
* * * مشاركة مكررة * * *

شموخ نجد
30 06 2010, 01:48 AM
لو تابع البعض برنامج بيوت مطمئنة على اذاعة القرآن السعودية
كل عصر يوم ثلاثاء
لمدة اربع أسابيع متتالية...وجميل لو رجعوا لبعض الحلقات السابقة التي خصصت عن التعدد
***
وبعد هذا الاستماع يعطينا تلخيص وانطباع عن الواقع..

محب الطلب
30 06 2010, 06:50 AM
ما أعجَبَ هذا الزمان ،، الذي نعيش فيه ..

كان لنا ـ معشرَ الرجال ـ قبل عصرنا هذا أن نُعفّ أنفسنا بثلاث طرق مشروعة :

ـ بالزواج من امرأة حرة واحدة ..

ـ بالزواج من اثنتين أو أكثر ..

ـ بالتسرّي بالإماء الجميلات الصالحات .

قال تعالى :( والذين هم لفروجهم حافظون * إلا على أزواجهم أو ما ملكت أيمانهم فإنهم غير ملومين * فمن ابتغى وراء ذلك فأولئك هم العادون)

أما اليوم في عصرنا هذا ، فقد قطعوا علينا الطريق الثالثة وهي ملك اليمين ، وما بقي لنا إلا إحدى طريقين ، ومع هذا أخذوا في محاربة الثاني بكل وسيلة ، بالهمز واللمز في وسائل الإعلام ، وتنفير النساء من التعدد ، وسنّ القوانين والشروط التي تمنع التعدد أو تعسّره .
فإنا لله ، على زمانٍ غدا رجاله أرانب ، ونساؤه ثعالب ، إلا ما رحم الله .

أوَ لا يسألون أنفسهم ويتفكروا ـ ونحن في أول الإجازات الصيفية ـ : لِمَ كلّ هذه الأسفار الكثيرة والسّفْر الذين لا يحصون كثرة ، إلى البلدان الأخرى ؟ وكثيرٌ من هؤلاء الرجال المسافرين ذهبوا لدولٍ بعيدة ، لقضاء مآربهم من نسائها في الحرام ، ومن أسباب ذلك كثرة الفتن من فتنة النساء وانتشار الصور الجميلة المؤثرة ، مع تجفيف منابع الإعفاف عنهم ، فاستزلهم الشيطان إلى ما ترى !
وأكتب هذا والله بكل حسرة وألم .
وبعض النساء الحمقى اللاتي قل عقلهن وذهب حياؤهن ودينهن تعلم عن زوجها وعن سبب سفره ، ولا يهمّها ذلك ، على حين أنه لو أبدى لها فكرةً أنه قد يتزوج أخرى لإعفاف نفسه لأقضت مضجعه ! ، بل ربما سافرت هي معه فسكنت في شقة وهو في أخرى .

على أنها الأيامُ قد صِرن كلها * عجائبَ حتى ليس فيها عجائب

مداد القلم
30 06 2010, 08:03 AM
من تجربتي لزوجه زوجها معدد
ان الرجل هو بيده تقبل المرأه لتعدد اولا لانني كنت ولا زلت مؤمنه بشرعية التعدد ولكن لها ضوابطها وشروطها لمن قدر على ذالك اما ان ياتي من لا يستطيع العدل ويقول ان الله قال ولن تستطيعو ان تعدلو بين النساء ولو حرصتم ، طالما انك لا تستطيع ان تعدل فلما عددت ان المرأه تفضل ان تعيش مطلقه ولا تعيش مقهورة مظلومه
فاقول يايها الرجال اتقو الله في النساء فانهن عوان لكم
فاذ اراد احدكم ان يعدد اقتداء بالنبي عليه الصلاة ولاسلام فليطبق كل ما قام به الحبيب عليه الصلاة والسلام وسيعيش النساء بسلام وامان

حفيدة الصحابة
30 06 2010, 11:16 AM
والله يا اخ محب الطلب الرجل الشرقي( غالبيتهم) انسان عنيد ومتسلط
راسلتني اخت تقول لي انقذيني زوجي سيذهب لماليزيا في الصيف ولا تعلم كيف تمنعه
ويمنعون نسائهم من الذهاب معهم!!! يذهبون مجموعة من الشباب
لو الرجل الشرقي يقتنع بما رزقه الله...لعفت نساء كثيرات حتى المرأة والعياذ بالله
اصبحت تخون كالرجل بسبب اهمال الرجل لبيته وبحثه عن ملاذ آخر ...الله يرحمك يا جدتي مثل ما قلتي

ومن ثم لم يعلق احد على كلام احد الاخوة حينما نقل كلام الشيخ ابن عثيمين رحمه الله
ام ان الشيخ معارض للتعدد ايضا؟؟؟ فحينما ذكرت رأيي اصبحت انا ضد التعدد؟؟؟ الله المستعان
ومن ثم هل طبقت جميع السنن حتى تبقى سنة التعدد لم تطبق ولهذا قامت القائمة؟؟؟
ومن ثم هل الشيخ ابن تيميه رحمه الله...معارض للزواج حينما لم يتزوج ولم يعدد؟؟؟؟

اخي محمد دسوقي..أسأل الله ان يقر عينك بالمرأة الصالحة.

مرضي
30 06 2010, 12:05 PM
ما أعجَبَ هذا الزمان ،، الذي نعيش فيه ..

كان لنا ـ معشرَ الرجال ـ قبل عصرنا هذا أن نُعفّ أنفسنا بثلاث طرق مشروعة :

ـ بالزواج من امرأة حرة واحدة ..

ـ بالزواج من اثنتين أو أكثر ..

ـ بالتسرّي بالإماء الجميلات الصالحات .

قال تعالى :( والذين هم لفروجهم حافظون * إلا على أزواجهم أو ما ملكت أيمانهم فإنهم غير ملومين * فمن ابتغى وراء ذلك فأولئك هم العادون)

أما اليوم في عصرنا هذا ، فقد قطعوا علينا الطريق الثالثة وهي ملك اليمين ، وما بقي لنا إلا إحدى طريقين ، ومع هذا أخذوا في محاربة الثاني بكل وسيلة ، بالهمز واللمز في وسائل الإعلام ، وتنفير النساء من التعدد ، وسنّ القوانين والشروط التي تمنع التعدد أو تعسّره .
فإنا لله ، على زمانٍ غدا رجاله أرانب ، ونساؤه ثعالب ، إلا ما رحم الله .

أوَ لا يسألون أنفسهم ويتفكروا ـ ونحن في أول الإجازات الصيفية ـ : لِمَ كلّ هذه الأسفار الكثيرة والسّفْر الذين لا يحصون كثرة ، إلى البلدان الأخرى ؟ وكثيرٌ من هؤلاء الرجال المسافرين ذهبوا لدولٍ بعيدة ، لقضاء مآربهم من نسائها في الحرام ، ومن أسباب ذلك كثرة الفتن من فتنة النساء وانتشار الصور الجميلة المؤثرة ، مع تجفيف منابع الإعفاف عنهم ، فاستزلهم الشيطان إلى ما ترى !
وأكتب هذا والله بكل حسرة وألم .
وبعض النساء الحمقى اللاتي قل عقلهن وذهب حياؤهن ودينهن تعلم عن زوجها وعن سبب سفره ، ولا يهمّها ذلك ، على حين أنه لو أبدى لها فكرةً أنه قد يتزوج أخرى لإعفاف نفسه لأقضت مضجعه ! ، بل ربما سافرت هي معه فسكنت في شقة وهو في أخرى .

على أنها الأيامُ قد صِرن كلها * عجائبَ حتى ليس فيها عجائب

صدقت

أرأيتم لو ان رجل يأكل تفاح ثم جاءه آخر وعاتبه وقال قبلك رجل يأكل تفاح ويسرف في الأكل والله يقول ( كلوا واشربوا ولا تسرفوا )

من منهما الخاطئ ؟

الخنجر
30 06 2010, 12:17 PM
كان شريح القاضي يقول في حق النساء: وإنهن ناقصات عقل ودين، واشتهر عنه ذلك، فجاءته امرأة يومًا تسأله عن ذلك، فقال لها: والله يا هذه، ليس قولي هذا في حقكنَّ، إنما هو في حق نساء الصحابة، وأما أنتنَّ فلا عقل لكنَّ ولا دِين؟ فرجعت المرأة تتعثَّر في ذيلها من شدة الحياء والخَجل، وهي تقول: صدق شريح. :confused::confused::confused:

مسلمان
30 06 2010, 12:28 PM
أستغرب النفس " الجاهلي " الذي تتكلم به بعض الأخوات
أصبت بخيبة أمل كبيرة والله
فاللواتي معنا في هذا المنتدى هن - والله أعلم - صفوة مجتمعهن وعيا وفهما
فاذا كان هذا مآل تفكيرهن وتدبرهن لأمر شرعه الباري جل وعلا لحكمة عظيمة بالغة عرفها البعض وغابت عن الآخرين

فالله المستعان وليتقين الله فيما يكتبن , فرب كلمة تقول لصاحبها " دعني " .



مشاركة مكررة
للفائدة

احمدالعمري
30 06 2010, 02:34 PM
اولا هو امر حلا لا زلال,,,لايعترضه احد صاحب عقل,,,وكل الاعتراضات هي في المعدد والغرض من الزواج
فأنا اقول اختلف الزمان واختلفت التربية فهل نشئة الرجل والمرأة في هذا الزمان مثل العصر الاول
من حيث المعرفة بالشريعة والدين وتربية الاسرة وحياة المجتمع.
انت تريد ان تتزوج لتعف نفسك وترضي ربك ويكثر نسلك,,,لنرى
هل من تزوج بالثانيه او الثالثه او,,, سيعف نفسه عن الحرام,,,هذا امر غير صحيح فهذه غريزة موجودة في النفس لايصدها عن الحرام الا مراقبة الله عزوجل والخوف من معصيته
فرضى الله عز وجل بالزواج لايكون الا بحفظ النفس سوى كنت متزوج بواحده او بأربع.
ثم نأتي الى النقطه الاخيرة هل تستطيع ان تربي اولادك تربية صحيحة ولايأتون يوم القيامه حجة عليك ويقولون يارب اسأل هذا الذي ضيعنا.....
فاذا كنت تريد ان تتزوج لتستمتع ثم تخلف وترمي الى الشارع ليربي لك,,,فهذا ماأسهله من زواج الكل يستطيع ذلك.
خلاصة القول يمكن ولايمكن,,,,يمكن لمن استطاع ان يتقي ربه وعنده القدرة على تحقيق ذلك فلهو .
ومن لم يستطع فعليه بالصوم هو ازكى للنفس واطهر للقلب

شيبة الجبل
30 06 2010, 06:16 PM
ومن ثم لم يعلق احد على كلام احد الاخوة حينما نقل كلام الشيخ ابن عثيمين رحمه الله
ام ان الشيخ معارض للتعدد ايضا؟؟؟





جواب ذكي من الشيخ .. لنهي ذاك الرجل عن الكذب ونزع لباس الورع البارد عنه

وفي هذا جواب على من يكثرون التبريرات .. كن رجلاً .. وتحمل مسؤولية الزواج برجولة وتقوى

وتوكل على الله وتزوج .







الله يرحمك يا جدتي مثل ما قلتي.



قالة جدتك .. للعصاة من أمثال زوج صاحبتك (على فرض أنه يذهب لماليزيا للمعصية)

أما الصالحون الذين يريدون الاستعفاف .. فيصدقهم القرآن ولا يحتاجون شهادة من أحد






ومن ثم هل طبقت جميع السنن حتى تبقى سنة التعدد لم تطبق ولهذا قامت القائمة؟؟؟




التعدد بدعة وليست سنة .. والزواج فرض وليس مجرد سنة .

والزواج الذي أقصده هو الزواج الشرعي بمسؤولياته الكاملة .. لا مجرد العلاقة الحيوانية التي

تشيرون إليها .. ولا أظن أن من يقدر على الزواج مثنى وثلاث ورباع ولا يتزوج إلا مجرم عاص ..

خصوصاً في هذا الزمان .. فهو أوجب وأولى .. وهو من أركان الحرب الديموغرافية التي تخوضها هذه الأمة







هل من تزوج بالثانيه او الثالثه او,,, سيعف نفسه عن الحرام,,,هذا امر غير صحيح فهذه غريزة موجودة في النفس لايصدها عن الحرام الا مراقبة الله عزوجل والخوف من معصيته



يقول الرسول صلى الله عليه وسلم : " .. والناكح يريد العفاف"

الزواج يعف من يستعف به .. فاتركوا عنكم التنظير الزائد والمثالية في الطروح






فاذا كنت تريد ان تتزوج لتستمتع ثم تخلف وترمي الى الشارع ليربي لك,,,فهذا ماأسهله من زواج الكل يستطيع ذلك.




أنتم تذكرونني بالأشاعرة والمعتزلة .. !!

يدعون نفي الصفات الثابتة عن الله ادعاء تنزيهه عز وجل عن مشابهة الخلق ،

فأوقعهم الشيطان في فخ التشبيه .. ومن ثم سهل عليه اصطيادهم بفخ التعطيل .

فجمعوا بين الشرين .. التشبيه .. ثم التعطيل !

وهكذا أنتم هنا .. تظنون أن الزواج مجرد علاقة حيوانية .. ثم تعطلونه بناء على ما تخيلته عقولكم

الزواج الشرعي ..

مسؤولية
والتزام
وتربية
وتقوى
واستعفاف
وسكن
ورحمة
وإكثار للمسلمين
وإغاظة للكافرين
وفخر لرسول رب العالمين

فاستزيدوا منه يا عباد الله .. واتركوا عنكم عباد المسلسلات المكسيكية .. والأفلام الهوليودية

فوالله الذي لا يحلف إلا به أن خيره على النساء أعظم من خيره على الرجال ..

وخيره على الأمة أعظم من خيره على الأفراد ..

وما جاء أحد بأكمل وأجمل مما جاء به محمد صلى الله عليه وسلم

ولكن النفوس تتسرطن كما تتسرطن الأبدان .. نسأل الله العافية


.

شموخ نجد
30 06 2010, 11:30 PM
المواضيع الأسرية
من يدخل فيها ما يخرج!!
ثقيلة ودائم يتم التعرض لها بعيدا عن الواقع (مثاليات)
البعض يتكلم من منطلق ما ينبغي أن يكون..
والبعض الآخر يتكلم حسب التجارب التي تقع أمامة
والبعض هو إنسان جيد ويرى الأخرين مثله

وتعاليم الدين هي الحل لكن من يطبق؟




راسلتني اخت تقول لي انقذيني زوجي سيذهب لماليزيا في الصيف ولا تعلم كيف تمنعه
ويمنعون نسائهم من الذهاب معهم!!! يذهبون مجموعة من الشباب



هذا موضوع آخر طبعا
ومع بداية الصيف تكثر شكاوي النساء حول هذا الأمر
عندي حل!
بما أن الزمان تغير والأخلاق والأوضاع تغيرات
وصرنا نحتاج لقوانين تهذب البعض !
ربما البعض يراه إساءه وهجوم! (أعتذر لكن والله من كثر ما سمعت شكاوى حول هذا الموضوع!)
وما نقدر نقول شيء
الحل(والي هو قانون اجباري)
المرأة ممنوع تسافر إلا بمحرم
يسن قانون ممنوع سفر المتزوج (للسياحة فقط)بدون محرم (الي هي زوجته!)
وكذا تنحل المشكلة ..!
يروح يتمشى وهي لا ليش؟؟
نعم له حق يروح ويسافر مع اصدقائه لوحده
لكن رحلات قصيرة داخل البلد فقط

لكن سفر سياحة للخارج؟؟ ليش؟؟؟
إجازة السنة حق لهما معا وليس له وحده؟!
والي ماهو متزوج يروح مع اسرته والا يجلس..

::أبوسليمان::
01 07 2010, 02:02 AM
للآسف الزواج من ثانيه , اصبح عندنا من السواليف الرسمية , عند فئه معينه من المجتمع .

وكأن المرأه سلعة , يا فلان خابر لك مطلقه , يا فلان خابر لك ارمله , يا فلان خابر لك مدرسه .

وينتج عن هذا , أن يقدم الرجل على امر ليس مقتنع فيه , بل من إجل إثبات الذات امام اصحابه , وغالب ما يفشل زواج هذه الفئة , وهذه هي الغالبه .

اتذكر , زوج احد قرباتي كان دائم الجلوس مع اشخاص , جل كلامهم عن النساء , الرجل اقدم على الزواج سراً , وبعد ما انتهى من العقد اخبر زوجته , فأصبح بين نارين .

ليس هو ذاك الرجل الذي اتخذ قراره عن اقتناع بشأن الزواج من ثانية , وليس هو الذي عدل عن قراره .

يريد أن يتلهى مع الزوجة الثانية بعض الوقت , وبنفس الوقت لا يريد ان يخسر زوجته وابنائه ,فحصل الطلاق .

بالمناسبة , كون الزواج سر , فهذا من اوضح الادله على عدم قناعة الرجل بالفكره , وكذلك دليل على أن هذا الزواج لوقت معلوم قد حدده الرجل .

شموخ نجد
03 07 2010, 06:25 AM
أتمنى لمن كان له صولات وجولات هنا !
أتمنى أن يفيد الأخت الكريمة ...(إن كان عنده مايفيد فقط)
فهي تطلب المشورة بسبب التعدد...

http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=393614 (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=393614)


وشكرا جزيلا...

شيبة الجبل
03 07 2010, 11:43 AM
للآسف الزواج من ثانيه , اصبح عندنا من السواليف الرسمية , عند فئه معينه من المجتمع .

وكأن المرأه سلعة , يا فلان خابر لك مطلقه , يا فلان خابر لك ارمله , يا فلان خابر لك مدرسه .

وينتج عن هذا , أن يقدم الرجل على امر ليس مقتنع فيه , بل من إجل إثبات الذات امام اصحابه , وغالب ما يفشل زواج هذه الفئة , وهذه هي الغالبه .

اتذكر , زوج احد قرباتي كان دائم الجلوس مع اشخاص , جل كلامهم عن النساء , الرجل اقدم على الزواج سراً , وبعد ما انتهى من العقد اخبر زوجته , فأصبح بين نارين .

ليس هو ذاك الرجل الذي اتخذ قراره عن اقتناع بشأن الزواج من ثانية , وليس هو الذي عدل عن قراره .

يريد أن يتلهى مع الزوجة الثانية بعض الوقت , وبنفس الوقت لا يريد ان يخسر زوجته وابنائه ,فحصل الطلاق .

بالمناسبة , كون الزواج سر , فهذا من اوضح الادله على عدم قناعة الرجل بالفكره , وكذلك دليل على أن هذا الزواج لوقت معلوم قد حدده الرجل .



أخي أبا سليمان ..

تقصي الأمثلة الواقعية قبل تأصيل المسألة لا يساعد في حل المشكلة بل يعقدها ..

هناك أمثلة أكثر على من ترك زوجته (الوحيدة) وذهب وراء الخمر والمخدرات !أو انشغل عن

بيته بفضول المباحات .. كارياضة والسيارات .. أفيكون الحل في محاصرة الزواج إذن ؟!


الحل أخي في تبسيط المسألة وتسنينها (أي إرجاعها لأصلها السني الخالي من العبارات

المحدثة الموهمة التي تعقد الموضوع في أفهام الناس ) .. ثم تربية النفس والناس على هذه

الأصول السنية .. أما الأمثلة والاستطرادات فتعالج كل على حدة ..


أما ابتدار المسألة بالأمثلة .. فيعقد الموضوع .. وقد يهدم خيراً .. أو يولد انتصاراً للشر

لأن الساحة ساحة معركة بين تجارب شخصية .. وأحضرت الأنفس الشح ..


وأقولها مرة أخرى .. كل المشكلة تبدأ بلفظة تعدد البدعية المحدثة .. ومن كان في قلبه

هوى وظلم .. فسيفسد أي زواج يدخله ، أول .. ثاني .. عاشر .. ، ما قد يحدث هو أن يخرج

الزواج الآخر خبيئة نفسه .. فيطفوا فسادها على سطح سلوكه بعد أن كان مغموراً

فالعيب من الرجل .. (أو حتى من المرأة في أحوال أقل) .. وليس من الزواج نفسه مهما

كان ترتيبه .. وفقنا الله وإياكم إلى أرشد امرنا

::أبوسليمان::
03 07 2010, 12:01 PM
اخي شيبة الجبل ، لا يفم من كلامي ابداً ، اني هنا احارب او اشنع او اعادي الزواج با آكثر من واحده .

انا تكلمت عن فئة معينه من الرجال ، للآسف تنظر لزواج من الثانية ، مجرد تسلية ومغامره ، ولا اخفيك لو قلت لك قد بيت النيه وقت ويطلق ، لذلك يحرص على عدم علم زوجته الاولى بالامر .

المحاور الهاديء
03 07 2010, 12:20 PM
قالة جدتك .. للعصاة من أمثال زوج صاحبتك (على فرض أنه يذهب لماليزيا للمعصية)



أما الصالحون الذين يريدون الاستعفاف .. فيصدقهم القرآن ولا يحتاجون شهادة من أحد









التعدد بدعة وليست سنة .. والزواج فرض وليس مجرد سنة .


والزواج الذي أقصده هو الزواج الشرعي بمسؤولياته الكاملة .. لا مجرد العلاقة الحيوانية التي


تشيرون إليها .. ولا أظن أن من يقدر على الزواج مثنى وثلاث ورباع ولا يتزوج إلا مجرم عاص ..


خصوصاً في هذا الزمان .. فهو أوجب وأولى .. وهو من أركان الحرب الديموغرافية التي تخوضها هذه الأمة









يقول الرسول صلى الله عليه وسلم : " .. والناكح يريد العفاف"


الزواج يعف من يستعف به .. فاتركوا عنكم التنظير الزائد والمثالية في الطروح









أنتم تذكرونني بالأشاعرة والمعتزلة .. !!


يدعون نفي الصفات الثابتة عن الله ادعاء تنزيهه عز وجل عن مشابهة الخلق ،


فأوقعهم الشيطان في فخ التشبيه .. ومن ثم سهل عليه اصطيادهم بفخ التعطيل .


فجمعوا بين الشرين .. التشبيه .. ثم التعطيل !


وهكذا أنتم هنا .. تظنون أن الزواج مجرد علاقة حيوانية .. ثم تعطلونه بناء على ما تخيلته عقولكم


الزواج الشرعي ..


مسؤولية
والتزام
وتربية
وتقوى
واستعفاف
وسكن
ورحمة
وإكثار للمسلمين
وإغاظة للكافرين
وفخر لرسول رب العالمين


فاستزيدوا منه يا عباد الله .. واتركوا عنكم عباد المسلسلات المكسيكية .. والأفلام الهوليودية


فوالله الذي لا يحلف إلا به أن خيره على النساء أعظم من خيره على الرجال ..


وخيره على الأمة أعظم من خيره على الأفراد ..


وما جاء أحد بأكمل وأجمل مما جاء به محمد صلى الله عليه وسلم


ولكن النفوس تتسرطن كما تتسرطن الأبدان .. نسأل الله العافية


.



كلام متين يصدر من عقل رزين

مع تحفظي على أن الزواج فرض . هو فرض في حالات و مندوب في حالات و مباح ......

القلب الذهبى
03 07 2010, 01:36 PM
محمد العبادى
ادام الله زيارتك للحرمين مرات عديدة

رايك من اجمل الاراء واصوبها
بارك الله فيك
وجزاك الله خيرا

ولن اضيف على ما قلته شيئا

تقبل مرورى

شيبة الجبل
03 07 2010, 08:53 PM
كلام متين يصدر من عقل رزين

مع تحفظي على أن الزواج فرض . هو فرض في حالات و مندوب في حالات و مباح ......




حياك الله أيها الطيب .. أسر عندما أرى مشاركتك في أي موضوع

أما بالنسبة لفرضية الزواج .. فذلك على اعتباره عنصراً مهماً في الحرب الديموغرافية

المفروضة على الأمة .. ولم أقصد فرضيته في جميع الحالات .. وإلا فهو كما ذكرت

جزاك الله خيراً على استداركك

أبومعاذ الأندلسي
04 07 2010, 12:07 AM
بسم الله الرحمن الرحيم



مؤسسة السحاب للإنتاج الإعلامي
As-sahab Foundation of Media Production



تقدم
presents
http://img227.imageshack.us/img227/9389/91073042.gif
http://img227.imageshack.us/img227/7194/56610918.gif




** الإصدار المرئي الرائع **



(( حتى لا تتكرر ... محرقة غزة ))
http://img227.imageshack.us/img227/8098/66828615.gif




الاصدار على اليوتوب

http://www.youtube.com/watch?v=58MtQt56kTM

width=600 height=400



http://www.youtube.com/watch?v=syO36_33cYw&feature=related


width=600 height=400



http://www.youtube.com/watch?v=dq_hGpTtLac&feature=related


width=600 height=400


http://www.youtube.com/watch?v=n1u3y5WClKI&feature=related

width=600 height=400



http://www.youtube.com/watch?v=IkdZjM96uFw&feature=related


width=600 height=400



http://www.youtube.com/watch?v=RDuhI890djc&feature=related

width=600 height=400


http://www.youtube.com/watch?v=LgjfYYTDdnM&feature=related

width=600 height=400
http://www.youtube.com/watch?v=7d2msrhI6sM&feature=related


width=600 height=400

مرضي
04 07 2010, 11:29 PM
الحل(والي هو قانون اجباري)
المرأة ممنوع تسافر إلا بمحرم
يسن قانون ممنوع سفر المتزوج (للسياحة فقط)بدون محرم (الي هي زوجته!)
وكذا تنحل المشكلة ..!
يروح يتمشى وهي لا ليش؟؟
نعم له حق يروح ويسافر مع اصدقائه لوحده
لكن رحلات قصيرة داخل البلد فقط

لكن سفر سياحة للخارج؟؟ ليش؟؟؟
إجازة السنة حق لهما معا وليس له وحده؟!

والي ماهو متزوج يروح مع اسرته والا يجلس..



الأخت شموخ لا شرع الا شرع الله
الذي حرم سفر المرأة بدون محرم هو الله
والذي احل سفر الرجل بدون زوجته هو الله

{وَاللّهُ يَحْكُمُ لاَ مُعَقِّبَ لِحُكْمِهِ وَهُوَ سَرِيعُ الْحِسَابِ} (41) سورة الرعد

اما السفر للخارج بالنسبة للرجال فالشرع له احكام فيه قد بينها العلماء
http://www.islam-qa.com/ar/cat/2037 (http://www.islam-qa.com/ar/cat/2037)
(( وأما السفر إلى بلاد الكفر والبلاد الإباحية فلا يجوز لما فيه من الفتن والشرور ومخالطة الكفار ومشاهدة المنكرات وتأثر القلب بذلك ، إلا في حدود ضيقة حددها أهل العلم وهي :
1- العلاج الذي يضطر إليه ولا يجده في بلاد المسلمين .
2- التجارة التي تستدعي سفره .
3- تعلم العلوم التي يحتاج إليها المسلمون ولا توجد في بلادهم .
4- القيام بالدعوة إلى الله عز وجل ونشر الإسلام .
ويشترط في كل الأحوال أن يكون قادراً على إظهار دينه ومعتزاً بعقيدته مبتعداً عن مواطن الفتن .
وأما السفر لمجرد النزهة ، أو الاستجمام فهو محرم شديد التحريم ، هذا وأسأل الله لي ولكم ولجميع المسلمين التوفيق لما يحبه ويرضاه ، وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه .
الشيخ صالح بن فوزان الفوزان عضو هيئة كبار العلماء ، وعضو اللجنة الدائمة للإفتاء . ))

الفرق بين كلامك وفتاوى العلماء ان العلماء بنوها على وادلة واحكام شرعية
وانت بنيتيها على غيرة لتميز الحكم بين الرجل والمرأة
انصحك تأملي قول الله تعالى
{وَلاَ تَتَمَنَّوْاْ مَا فَضَّلَ اللّهُ بِهِ بَعْضَكُمْ عَلَى بَعْضٍ لِّلرِّجَالِ نَصِيبٌ مِّمَّا اكْتَسَبُواْ وَلِلنِّسَاء نَصِيبٌ مِّمَّا اكْتَسَبْنَ وَاسْأَلُواْ اللّهَ مِن فَضْلِهِ إِنَّ اللّهَ كَانَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمًا} (32) سورة النساء


الختام
في الشرع حل لكل مشكلات العالم ولا يستطيع اكثر المسلمين حل مشكلاتهم لجهلهم بالدين واحكام الشرع

شموخ نجد
05 07 2010, 12:24 AM
مشاركتي السابقة ليست على درجة كبيرة من الجدية!
مع أني أرحب بمثل هذه الفكرة لو تم تطبيقها!!
وآسفة على بعض الكلام الي بقوله...ولا أعمم لكن يندرج
تحته كثير..





الفرق بين كلامك وفتاوى العلماء ان العلماء بنوها على وادلة واحكام شرعية
وانت بنيتيها على غيرة لتميز الحكم بين الرجل والمرأة


!!
الحمدالله أعتز بذاتي ..
وبديني وأحكامه..
كلامي بنيته على المعطيات الي أشوفها في الواقع...وليس كما ذكرت..




في الشرع حل لكل مشكلات العالم ولا يستطيع اكثر المسلمين حل مشكلاتهم لجهلهم بالدين واحكام الشرع



لا شك في هذا الكلام..
ومعلوماتي بشكل عام بسيطة ..
لا أحد يأخذ كلامي الجاي بأنه تعدي أو خبث!! (مجرد أفكار تراودني)
عندي مشكلة أريد أن تعطي لها حل..
الأن واقعيا هناك من الرجال ليسوا قليل يسافر بدون أهله لسياحة(هذا لا أحد يختلف فيه)
منهم من يفعل الأفاعيل!!
قبل أشهر سمعت في إذاعة السعودية برنامج عن الايدز وقد شاركت امرأتين (ام محمد وأم عبدالله)
نساء منا وفينا سمعت أصواتهم ولهجاتهم (طبعا شكوى وقهر!)إصيبت بسبب زوجها التعبان دينيا وأخلاقيا
غيرهم كثير...لكن هؤلاء فقط الي اسمعوا أصواتهم الناس!!
هذه وتلك يذهب زوجها للسياحة في الخارج ولو عارضت (من هي أصلا حتى تعارض!!)
هو لا يلقي للأمر إهتمام لأنها ستعود لا أهل ولا مجتمع يساعدها...!
وحتى لو كان الرجل عنده أخلاق...لا أعلم ما الهدف من سياحة بدون اسرة؟؟
هنا الحل ماهو؟
نقول لهم اتقوا الله فقط؟؟
نقول أن الدين يحرم هذا الشيء؟؟
يقول : طيب جزاكم الله خير!
ويذهب ..ويفعل ما يريد!
ماعاد فيه رجال إلا قليل....ما ينفع معهم حرام وحلال فقط بل يحتاجون من يضرب على أيديهم ويمنعهم منع من الخطر مثل الأطفال!!


والمرأة تمنع من القيادة يسن قانون لهذا الغرض وهو في الأصل ليس حرام بل لأنها ستسحب معها أضرار وتمنع من ومن ومن لأنها تجلب اضرار متوقعه!
هناك فرق في التعامل بين الصورة الأول والصورة الثاني الخاصة بالمرأة ومنعها!!
كيف أجد إجابة لهذه التساؤلات!!؟

أبو الليث المصرى
05 07 2010, 12:33 AM
أخت شموخ
نحن لسنا في زمن الفاروق حينما
أجلى رجلا افتتن به بعض النساء
وقال هذا لا يحدث وأنا موجود
فأين من يسن قوانين تمنع الاباحية خارج
البلاد وهناك من يشجعها ويعمل على نشرها..؟
وقيادة المرأة للسيارة عندي أفضل بكثير
من وجودها مع سائق أجنبي عنها
وربما يكون كافرا بالله

مرضي
05 07 2010, 12:55 AM
اذا قال العلماء ان الحكم الشرعي في سفر السياحة لا يجوز ( بالتفصيل السابق )
لزم منه حكما شرعيا اخر يجب على ولي الأمر الحاكم منعه لأن المنكر يجب انكاره باليد ولا يستطيع ذلك الا الحاكم ومن لم يستطع فباللسان وهو عامة الناس ومن لم يستطع فبالقلب
وهذا المنكر مثل منكرات عديدة يجب ان تمنع بل يجب ان يعزر اصحاب بعضها كاصحاب القنوات الفضائية المحرمة وحيث ان المسلمين استطاعوا التسبب في منع بعض المنكرات كالإختلاط وقيادة المرأة للسيارات فيشكر كل من ساهم في منع المنكر ولا يحمل وزر منكر آخر ليس له في بقاءه يد مثل الربا في البنوك لو كان الأمر بيد العلماء الصادقين كالشيخ صالح الفوزان( مثلا وليس انتقاص للباقين ) لم تتم عملية ربوية واحدة لكن ليس بيده شيئا فهو لا يرضاها ولا يقرها
اذن يجب ان ننكر كل المنكرات وان استطعنا ازالة بعضها ازلناه وما لم نستطع فلم يكلفنا الله فوق الإستطاعة

شموخ نجد
05 07 2010, 04:59 AM
أخت شموخ



نحن لسنا في زمن الفاروق حينما
أجلى رجلا افتتن به بعض النساء
وقال هذا لا يحدث وأنا موجود
فأين من يسن قوانين تمنع الاباحية خارج
البلاد وهناك من يشجعها ويعمل على نشرها..؟
وقيادة المرأة للسيارة عندي أفضل بكثير
من وجودها مع سائق أجنبي عنها

وربما يكون كافرا بالله


يقلدون عمر في منع المرأة فقط!!
القهر أنه يسن قوانين لمنع المرأة؟؟وما تكون في الأصل حرام حتى لا تجر معها مفاسد
وهذا يكون تحت ضغط وأمر من (مشايخ لهم سلطة؟!)
لكن الرجل لا يمكن يسن قانون لمنع أمور يعملها كلها مضار؟!
لماذا؟
لأنه رجل....يحق له أن يفعل ما يريد...
عنده عقل بينما المرأة ما عندها عقل!!
حتى تجبر الرجال!!

**********************




اذا قال العلماء ان الحكم الشرعي في سفر السياحة لا يجوز ( بالتفصيل السابق )
لزم منه حكما شرعيا اخر يجب على ولي الأمر الحاكم منعه لأن المنكر يجب انكاره باليد ولا يستطيع ذلك الا الحاكم ومن لم يستطع فباللسان وهو عامة الناس ومن لم يستطع فبالقلب
وهذا المنكر مثل منكرات عديدة يجب ان تمنع بل يجب ان يعزر اصحاب بعضها كاصحاب القنوات الفضائية المحرمة وحيث ان المسلمين استطاعوا التسبب في منع بعض المنكرات كالإختلاط وقيادة المرأة للسيارات فيشكر كل من ساهم في منع المنكر ولا يحمل وزر منكر آخر ليس له في بقاءه يد مثل الربا في البنوك لو كان الأمر بيد العلماء الصادقين كالشيخ صالح الفوزان( مثلا وليس انتقاص للباقين ) لم تتم عملية ربوية واحدة لكن ليس بيده شيئا فهو لا يرضاها ولا يقرها
اذن يجب ان ننكر كل المنكرات وان استطعنا ازالة بعضها ازلناه وما لم نستطع فلم يكلفنا الله فوق الإستطاعة


جيد..إذا تتفق معي في المشاركة التي سبق عارضتني فيها..
فعلا الكلام وحده لا يكفي
ويجب أن تكون النظرة للرجل والمرأة في هذه الأمور واحدة...!
الخطأ خطأ سواء من رجل أو مرأة
تمنع المرأة وتمنع المرأة وتمنع لأن هذا يجلب مفاسد
والرجل مستثنى!

مرضي
05 07 2010, 11:44 AM
جيد..إذا تتفق معي في المشاركة التي سبق عارضتني فيها..
فعلا الكلام وحده لا يكفي
ويجب أن تكون النظرة للرجل والمرأة في هذه الأمور واحدة...!
الخطأ خطأ سواء من رجل أو مرأة
تمنع المرأة وتمنع المرأة وتمنع لأن هذا يجلب مفاسد
والرجل مستثنى![/center]


عارضتك في ان سن القوانين تبعا للمصلحة المزعومة بعيدا عن الشرع
ولو توافقنا في بعض النتيجة
فعلى قانونك لو سافر سائح للسودان مثلا بدون زوجته يمنع
وانا اقول لا يمنع فالأصل ان السفر له حلال
نعم لو سافر شاب ومن حاله يعرف انه يريد البارات في اي مكان فيمنع واذا خالف يعزر


نعم اوافقك ان مجتمعنا يشدد في امر المرأة بعض الشيء وهذا شيء طيب ويتساهل في امر الشباب وهذه خزية
ومن هنا خرجت نتيجة ان صلاح البنات اكثر من صلاح الشباب

المحاور الهاديء
08 07 2010, 10:38 AM
اقتباس من مشاركة المحاور الهاديء http://muslm.net/vb/images/buttons/viewpost.gif (http://muslm.net/vb/showthread.php?p=2586415#post2586415)

كلام متين يصدر من عقل رزين

مع تحفظي على أن الزواج فرض . هو فرض في حالات و مندوب في حالات و مباح ......




حياك الله أيها الطيب .. أسر عندما أرى مشاركتك في أي موضوع



أما بالنسبة لفرضية الزواج .. فذلك على اعتباره عنصراً مهماً في الحرب الديموغرافية


المفروضة على الأمة .. ولم أقصد فرضيته في جميع الحالات .. وإلا فهو كما ذكرت


جزاك الله خيراً على استداركك


و أنا و الله أحبك في الله لما أرى فيك من عقل و عدل

أيوا ... إذن تقصد أن الزواج في هذا العصر فرض ( لغة و ليس شرعاً ) , أوافقك بل هو ركن , لمواجهة خطط أعدائنا في احتلال البلاد و إضلال العباد , و جزاك الله خيراً

احمدو
08 07 2010, 11:47 AM
الاخت شموخ نجد :-

لن تجدي جوابا لجميع ما يدور في رأسك , لان فاقد الشئ لا يعطيه .

هل تصدقي أن أحد الاقرباء ذهب الى أحد البلاد العربية لا لسياحة كما يزعمون .

بل ذهب ليعربد فيها , وينتهك حرمات الله , والمصيبة أنه قبل أن يذهب جاء يعطي زوجته الطاهرة وبناته خطبة عصماء في الأدب والاخلاق .

فمتى كانت الشريعة تفرق بين الجنسيين ؟ انها لا تعمى الابصار ولكن تعمى القلوب التي في الصدور .

اني أظن بسبب الهوس الذي عشعش في عقليات هولاء , كانوا سببا في ما تتعرض له المرأة من ظلم واضطهاد .

فلذلك أصبحت المرأة بسبب عقلياتهم العوجاء :-

إما شحاذة , عند أبواب المساجد أو المجمعات الحكومية تنتظر من يتصدق عليها ,

واما أن تمارس الفاحشة , حتى تأتي بلقمة العيش تسد جوعها وجوع اطفالها .

ولذلك قولوا لي بالله عليكم المراة الارمله , او اليتيمة التي لا عائل يعولها أين تذهب ؟

وقد أقفلتم جميع سبل العيش في وجهها .

ولذلك أنا أتعجب من المفتي وشلته يحرمون على النساء العمل في بعض المهن التي لا يتعد راتبها الف ريال . وهو يقبض عشرات الالوف.

فهل أعطيتم النساء من رواتبكم ؟

المحاور الهاديء
08 07 2010, 12:01 PM
ولذلك أنا أتعجب من المفتي وشلته يحرمون على النساء العمل في بعض المهن التي لا يتعد راتبها الف ريال . وهو يقبض عشرات الالوف.

فهل أعطيتم النساء من رواتبكم ؟


أخي هذا الكلام ليس صحيحاً

لا يستوجب على المفتي أو غيره أن يعطي النساء أمواله التي جعلها الله من نصيبه و رزق عياله الحلال = بسبب أن يفتي بعدم حل عملهن ببعض الأعمال .

المهم في الموضوع : هل هذا العمل الذي حرمه المفتي أو غيره حلال أم حرام ؟

فإذا كان حلالاً , فلا يجوز للمفتي و لا غيره أن يحرم ما أحل الله

و إذا كان هذا العمل حرام فلا يجوز للمرأة أن تنخرط فيه ,

و على علمي فإن المملكة تعطي الفقراء و المحتاجين و الأرامل و اليتامى رواتب , أهل الخير هناك كثير و لله الحمد , و أظن لو أن الرجال عفّوا هؤلاء النسوة المسكينات بالزواج منهن , لكان خير من أن تعمل هذه النسوة . و الله أعلم

شموخ نجد
08 07 2010, 12:17 PM
الاخت شموخ نجد :-

لن تجدي جوابا لجميع ما يدور في رأسك , لان فاقد الشئ لا يعطيه .





للذلك أنصح الفتيات الي توها في بداية طريقها للحياة..وليس من راحت عليها!

أن تهتم بمستقبلها ..لا تتمسك بالمقولة القديمة (البنت مالها إلا بيت زوجها!!)
.وتهتم بعقليتها وتحاول أن تستقل ماديا..
(لأن الاستقلال المادي..عز للمرأة)
لماذا؟
1-حتى لو تزوجت إنسان يطلق عليه لفظ رجل لكن الرجولة منه بريئة...تستطيع أن تتحكم في حياتها
وتجعلها حياة صحية خالية من التلوثات...ولا تحتاج لمساعدة أحد وتجلس تتشكى
ويتحكم فيها الآخرين..(وربما تعرضت للذل )
2-وإذا تزوجت رجل بمعنى الكلمة (يكون زيادة الخير خير...!)

(كلامي هذا نتاج واقع حاصل في الزمان والمكان ..اخرجوا من الأزمنة الي راحت!)




على علمي فإن المملكة تعطي الفقراء و المحتاجين و الأرامل و اليتامى رواتب , أهل الخير هناك كثير و لله الحمد , و أظن لو أن الرجال عفّوا هؤلاء النسوة المسكينات بالزواج منهن , لكان خير من أن تعمل هذه النسوة . و الله أعلم


وليش تجعل نفسها عرضة أصلا لصدقات المالية او (الآدمية!!)
(آدمية بمعنى زوج يتصدق عليها بنفسه!!)
!!!
لماذا يتم تناول موضوع المرأة بهذا الشكل!!
هل أخذ الصدقات والحاجة والعوز شيء بسيط لهذه الدرجة!!
***

المحاور الهاديء
08 07 2010, 12:32 PM
على علمي فإن المملكة تعطي الفقراء و المحتاجين و الأرامل و اليتامى رواتب , أهل الخير هناك كثير و لله الحمد , و أظن لو أن الرجال عفّوا هؤلاء النسوة المسكينات بالزواج منهن , لكان خير من أن تعمل هذه النسوة . و الله أعلم وليش تجعل نفسها عرضة أصلا لصدقات المالية او (الآدمية!!)
(آدمية بمعنى زوج يتصدق عليها بنفسه!!)
!!!
لماذا يتم تناول موضوع المرأة بهذا الشكل!!
هل أخذ الصدقات والحاجة والعوز شيء بسيط لهذه الدرجة!!
***

*******************************************

أختي أنت متأثرة بشكل كبير جداً بِشُبَهِ العلمانيين ... بشكل كبير جداً

هل تقرأين الجرائد اليومية بكثرة , أم تقرأين الكتب الفلسفية و العلمانية بكثرة ؟

الشيخ صمدي قال لك مرة أنك متأثرة بالفكر العلماني

و الله ليس الهدف من كلامهي هذا أن أحقرك أو أسبك و لكن حتى تراجعين نفسيك يا خيتي

المرأة ليس لها إلاّ بيت زوجها ,نعم و إلاّ يعني لها بيت آخر ... مردها لبيت زوجها هذه سنة الحياة ..اللهم إلاّ من ابتلاها الله بالعنوسة , فهذا أمر آخر .. عندها عليها أن تتأقلم مع وضعها و تساير وقتها كما يقولون ,

و تعتمد على نفسها ( بعد الله ) و لكن بشرط :


أن تظل تحت قوامة وليها

فالمرأة تظل مدى عمرها تحت ولاية رجل

في الصغر ==> تظل تحت أمر أبيها

لما تكبر ==> تحت رعاية زوجها (إذا تزوجت طبعاً )

لما يموت زوجها و أبوها ==> تحت رعاية ولي أمرها ( عمها أخوها ........إلخ )

فلا و لم و لن تكون المرأة ولية أمر نفسها و لو تفلسفت و لو قرأت ألف كتاب ألفين ثلاثة آلاف ...هذا أمر الله و لا يغير أمر الله ( الشرعي و ليس القدري ) إلاّ منافق فاسق معلوم الفسق , فاحذري يا أختاه

الخنجر
08 07 2010, 12:53 PM
للذلك أنصح الفتيات الي توها في بداية طريقها للحياة..وليس من راحت عليها!


أن تهتم بمستقبلها ..لا تتمسك بالمقولة القديمة (البنت مالها إلا بيت زوجها!!)
.وتهتم بعقليتها وتحاول أن تستقل ماديا..
(لأن الاستقلال المادي..عز للمرأة)
لماذا؟
1-حتى لو تزوجت إنسان يطلق عليه لفظ رجل لكن الرجولة منه بريئة...تستطيع أن تتحكم في حياتها
وتجعلها حياة صحية خالية من التلوثات...ولا تحتاج لمساعدة أحد وتجلس تتشكى
ويتحكم فيها الآخرين..(وربما تعرضت للذل )
2-وإذا تزوجت رجل بمعنى الكلمة (يكون زيادة الخير خير...!)


(كلامي هذا نتاج واقع حاصل في الزمان والمكان ..اخرجوا من الأزمنة الي راحت!)





وليش تجعل نفسها عرضة أصلا لصدقات المالية او (الآدمية!!)
(آدمية بمعنى زوج يتصدق عليها بنفسه!!)
!!!
لماذا يتم تناول موضوع المرأة بهذا الشكل!!
هل أخذ الصدقات والحاجة والعوز شيء بسيط لهذه الدرجة!!

***


بئس النصيحة نصيحتك يا مراة.!!!!

مثل ما قالوا: ظل نص راجل و لا ظل حيطة.

مرضي
08 07 2010, 01:17 PM
الاخت شموخ نجد :-

لن تجدي جوابا لجميع ما يدور في رأسك , لان فاقد الشئ لا يعطيه .

هل تصدقي أن أحد الاقرباء ذهب الى أحد البلاد العربية لا لسياحة كما يزعمون .

بل ذهب ليعربد فيها , وينتهك حرمات الله , والمصيبة أنه قبل أن يذهب جاء يعطي زوجته الطاهرة وبناته خطبة عصماء في الأدب والاخلاق .

فمتى كانت الشريعة تفرق بين الجنسيين ؟ انها لا تعمى الابصار ولكن تعمى القلوب التي في الصدور .

اني أظن بسبب الهوس الذي عشعش في عقليات هولاء , كانوا سببا في ما تتعرض له المرأة من ظلم واضطهاد .

فلذلك أصبحت المرأة بسبب عقلياتهم العوجاء :-

إما شحاذة , عند أبواب المساجد أو المجمعات الحكومية تنتظر من يتصدق عليها ,

واما أن تمارس الفاحشة , حتى تأتي بلقمة العيش تسد جوعها وجوع اطفالها .

ولذلك قولوا لي بالله عليكم المراة الارمله , او اليتيمة التي لا عائل يعولها أين تذهب ؟

وقد أقفلتم جميع سبل العيش في وجهها .

ولذلك أنا أتعجب من المفتي وشلته يحرمون على النساء العمل في بعض المهن التي لا يتعد راتبها الف ريال . وهو يقبض عشرات الالوف.

فهل أعطيتم النساء من رواتبكم ؟





بمثل هذه الكلمات الفاسدة
اعرض كثير من النساء عن قوله تعالى {وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ وَلَا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ الْأُولَى...الأية}

شموخ نجد
08 07 2010, 01:19 PM
..المحاور..
شكرا لك...
المشكلة أخي الكريم
أنكم مركزين على العلمانيين ومن كثر تركيزكم أي شيء لا يعجبكم ترجعونه لهم
ما تتفكرون فيه وتناقشونه هو كما هو بل ترجعونه للعلمانيين..!
ولست من متابعينهم ...ولا أبحث عنهم..ولا لا اقرأ مقالاتهم
...بالعكس من كلامكم تنبهت لهم وتوقفت!
ليس ذنبي إذا بعض كلامهم يوافق الواقع
وفيه صحة..ليس لي علاقة!!
أنت الأن بنيت كلامي كأني أنطلق من شبهة العلمانيين في القوامة والولاية ..مع أني بعيدة عن هذا الموضوع!!!وما تطرقت له ابدأ!!وما جاء في بالي أصلا
كلامي واضح...وقلته بناء على الواقع الي أشوفه بعيني!!!
والله إذلال من الأزواج غير طبيعي....!
وهي ليست مجبرة أن تعيش بهذا الوضع!!
ويجب ان نصلح الوضع حتى لا نترك فجوات يدخل منها العلمانيين!!
لأنها فرصتهم..





المرأة ليس لها إلاّ بيت زوجها ,نعم و إلاّ يعني لها بيت آخر ... مردها لبيت زوجها هذه سنة الحياة




وحتى وإن كان مريض دينيا وأخلاقيا؟

صح؟هذا هو تفكير الأغلب؟تداريه وتصبر وهو يفعل ما يريد والكل يدعي له بالهداية...
جالسين يستنون ويتوسلون متى يعقل وتنزل عليه السكينة!
...(يخافون يروح ويتركها...وتطيع بكبد الأهل ما صدقوا أحد يضفها وتطيح بكبده!!)
أنا أتكلم عن هؤلاء...وعددهم في زيادة والسبب أنكم تصفقون لهم!!



اللهم إلاّ من ابتلاها الله بالعنوسة , فهذا أمر آخر .. عندها عليها أن تتأقلم مع وضعها و تساير وقتها كما يقولون ,

و تعتمد على نفسها ( بعد الله )


يعني فيه مجال للمرأة أن تعتمد على نفسها ...
في حالة العنوسة..جيد..



أن تظل تحت قوامة وليها

فالمرأة تظل مدى عمرها تحت ولاية رجل




نعم أوافقك وبشدةوالسبب في هذا الذي قلته حتى يخدمها وتخدمه ويقوم بحمايتها ويحترمها ويحترم نفسه...
أما إذا تعدى حدوده وحدود الشرع يحق لها أن ترجعه لهذه الحدود او تفارقه!!
يجب ان تكون المرأة شامخة دائما في كل الحالات..!



فلا و لم و لن تكون المرأة ولية أمر نفسها و لو تفلسفت و لو قرأت ألف كتاب ألفين ثلاثة آلاف

القراء والفلسفة...مفيدة جدا ليس في أن تجعلها ولية لنفسها؟!
بل تجعل وليها يحترمها ويقوم بحقوقها إما بالحسنى أو بالإجبار إذا لزم الأمر!!
هذه هو هدفي من كلامي السابق..(وليس شبهة العلمانيين في القوامة والولاية!!!؟؟؟)
صدمة أن يفهم كلامي بهذا الشكل!

**********************



بئس النصيحة نصيحتك يا مراة.!!!!

مثل ما قالوا: ظل نص راجل و لا ظل حيطة.


همزة على الألف لو سمحت..
وألف آخر قبل الكلمة
(امرأة)
**
نص راجل يصلح لنص امرأة..
أما المرأة الكاملة لا تقبل إلا برجل كامل!!
(وأقصد بالنص هنا الأخلاق والدين والمعاملة)
وشكرا جزيلا..

شيبة الجبل
08 07 2010, 01:42 PM
الأخت شموخ نجد

لا ينبغي للعاقل الأريب .. فضلاً عن المسلم الموحد ..أن يعالج خطأً بمصيبة !

تشجيع النساء على العمل لن يحل مشكلة الرجال المتفلتين من مسؤولياتهم

بل بالعكس .. سوف تفاقم مرضهم من جهة .. وتولد أمراضاً خطيرة أخرى في الجانب النسائي

المرأة ليس لا إلا أسرتها .. هذا هو الصحيح .. وهذا هو مكانها الذي خلقها الله له

وهو عزها وكرامتها .. المشاكل الأخرى يجب أن نجد لها حلولاً غير المحاولات اليائسة

لتغيير فطرة الله .. وقوانين الله ..


قولك خطير جداً .. وعندما تزداد خبرتك في الحياة .. ويزداد علمك بدين الله

ستسشعرين مدى خطورته .. على المرأة .. والأسرة .. والمجتمع ..

نسأل الله أن يهدينا رشدنا .. وأن يقينا شرور أنفسنا

الخنجر
08 07 2010, 01:45 PM
**********************




همزة على الألف لو سمحت..
وألف آخر قبل الكلمة
(امرأة)
**
نص راجل يصلح لنص امرأة..
أما المرأة الكاملة لا تقبل إلا برجل كامل!!
(وأقصد بالنص هنا الأخلاق والدين والمعاملة)


وشكرا جزيلا..


قالت امرأة كاملة....!!!

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: كمل من الرجال كثير و لم يكمل من النساء إلا أربعة ، آسية بنت مزاحم امرأة فرعون ومريم ابنة عمران وخديجة بنت خويلد وفاطمة بنت محمد . وفضل عائشة على النساء كفضل الثريد على سائر الطعام " . رواه الطبراني

يعني لا توجد امرأة كاملة بعد فاطمة بنت محمد رضي الله عنها.

قالت المرأة الكاملة!!!!

و الله لقد صدق شريح القاضي حينما قال مقولته الذهبية فيكنّ.

سفير الغرباء
08 07 2010, 01:58 PM
للذلك أنصح الفتيات الي توها في بداية طريقها للحياة..وليس من راحت عليها!

في أي وقت يستطيع الانسان بداية طريق جديد سواء سليم أو منحرف

أن تهتم بمستقبلها ..لا تتمسك بالمقولة القديمة (البنت مالها إلا بيت زوجها!!)


كيف تهتم بمستقبلها بترك دينها والخروج على التعاليم الدينية
هل تدرين أو قد درست بالجامعة بأن لو حرمت المرأة الزوج لاختارت المرأة ما لها إلا تحت رجول زوجها
لكن آدبنا يجعلنا أن لا نختار لها إلا بيت زوجها حتى لو هي إختارت أي شيء لا يليق بها
اسألي الناجحات الذين لا يملكون زوجا أو ملكوا زوجا يعتمد على نجاحهم اسأليهم عن أحاسيسهم
إن السعادة تعني ذهاب الهم والحزن والنساء لا يمكن أن تشعر بالسعادة إلا بذهاب الهم والحزن تحت ظل رجل تشعر بالأمن معه ولا ينفعها إن كانت تعتمد على نفسها ولم تذق لذة الحياة الزوجية
لذلك يقال للفتاة الله يسعدك ولا يقال الله يكفيكي
ولا يقدر النعمة إلأ فاقدها
وفي هذه الصفحة كتب من هم قبلي ليقولوا أنها تأثر بالعلمانية أدبا وإلاهي مطلب العلمانية وأعلى أمانيهم
وقد لاحظت هذا التأثر من كتاباتك الخجولة دائما وكنا نستبعد الرد أحتراما لخجلك في الطرح
والأن كان الطرح جريئا لذلك رأيت الجرأة من الأعضاء في الرد
والجرأة هنا في التنبيه والنصح ولم توجه إلى شخصك الكريم
لذلك راجعي الحسابات جيدا بحكمة وبعيدا عن العواطف فقد نبهت على هذا ولكنك رفضت أن تعترفي بأن الذي يحركك عواطف وغيرة وما شابه
ورفضك نابع من أنك لا تدرين بنفسك وهذا هو أساس المشكلة




.وتهتم بعقليتها وتحاول أن تستقل ماديا..


ليس عيبا أن يكون للمرأة مال أو تجارة أو شركات ولكن العيب محاولتها بالاستقلال عن الزوج ماديا

(لأن الاستقلال المادي..عز للمرأة)


بل هو ذل للمرأة إن كانت هو ما تبحث عنه وإن كان زوجها قادر على رعايتها والصرف عليها
ولا يعزها الإستقلال المالي إلا إن اضضرت إليه كأرملة ومطلقة ومتأخرة عن الزواج
وحتى هؤلاء المحتاجات العيب على رجالهم الذين تركوهم يبحثون عن الاستقلالية ولا يحق للرجل سواء اب أو عم أو أخ تركهم إلا إن أمتلكوا القدرة الكاملة على النفقة

وهذا لا يعني الاستقلالية إلا بالنفقة وستبقى هي تحت إمرة ولي أمرها لعجزها عن العيش بدونه حتى لو ظنت هي خلاف ذلك أو استغل سذاجتها الكتاب والمعلمون أو عاشت ضمن مجتمع مخنث لا تحس بأهمية الرجل


لماذا؟
1-حتى لو تزوجت إنسان يطلق عليه لفظ رجل لكن الرجولة منه بريئة...تستطيع أن تتحكم في حياتها
وتجعلها حياة صحية خالية من التلوثات...ولا تحتاج لمساعدة أحد وتجلس تتشكى

ومن أخبرك أن الدنيا كلها قائمة على المال
حماية العفة وحماية الأسرة وحماية الأخلاق والاعتماد على الرجال حتى بإدارة المال كلها ستحتاجها المرأة المسلمة العاقلة وإن كذبت العلمانيات وأظهروا لنا أنهم حققوا شيئا هم يعرفون داخل صدورهم كذبهم ويفقدون أدنى مقومات السعادة القلبية التي تملكها أفقر وأجهل إمرأة تبعت رجل ومشيت تحت طاعته وهي راضية ومطمئنة
لكن لست أعجب من كذب العلمانيين بل أعجب من تأثر الإسلاميين!!!



ويتحكم فيها الآخرين..(وربما تعرضت للذل )


هنا لا استطيع أن أملك نفسي فقد تحكمت بها كثيرا بسبب احترام الموقع أما الآن فأقول

هههههههه

2-وإذا تزوجت رجل بمعنى الكلمة (يكون زيادة الخير خير...!)

وهنا

ههههههههههههههههههه



حسبنا الله ونعم الوكيل إجتمع أخيرا في البيت رجلان رجل له منظر الأنثى ورجل حقيقي
تخيلوا كيف سيكون البيت به قائدين
والله ثم والله لم يكثر الطلاق بمجتمعنا إلا بهذه الأفكار المدمرة التي أهلكت الأخضر واليابس
عندما أصبح الرجل يبحث عن مدرسة تشاركه النفقة وعندما أصبحت المرأة تبحث عن الإستقلالية
لم يبقى بينهم إلا الجنس والشعور الحيواني بالجوع والأكل والنوم
ولا تسأل عن زوج ينصح زوجته ولا أب مهتم بأطفاله ولا أمرأة أم
وربما عوضت المرأة بسأئقها عن زوجها سواء بالخروج أو الدخول أور ربما أشياء أخرى وبالشغالة على الابناء وبعدها نريد كمرات تراقب الشغلات لكي لا يؤذون الأبناء ولا تسألني عن رجل متزوج لا يملك زوجة والشغالة تقوم بواجباته
تبتعد عن الذل بالغوص بالوحل وتدمير المجتمع

حسبي الله ونعم الوكيل بجامعات تخرج هذه الأفكار
وحسيبي الله في هذه الأفكار التي تم إخراجها بطريقة ملساء وناعمة وكتب عليها أسماء إسلامية ورسمت بالزخرفة الإسلامية



(كلامي هذا نتاج واقع حاصل في الزمان والمكان ..اخرجوا من الأزمنة الي راحت!)


سنبقى نعلم أبنائنا يعيشون تحت ظل أجدادهم من الصحابة والتابعين ومن سيخرج يخرج ويدمر نفسه بنفسه ولا يشغلنا به






وليش تجعل نفسها عرضة أصلا لصدقات المالية او (الآدمية!!)

لو كانت أمك أو جدتك أو خالاتك الطاعنات بالسن عاشوا على الصدقات فنحن نساؤنا من الجيل الأول عاشوا بكرامة وعز
وإن كانت أمك والنساء الأولين عاشوا بعز وفخر فلماذا تعلمين بناتنا أن يجازفوا بالعز الذي عاشته نساؤنا القديمات
صحيح أن النساء القديمات كن يسمعن بالضرة لكنهن لم يكن يسمعن بالطلاق
وصحيح أنهن لا يملكن سلطة مالية لكنهن يملكن زوجا وأبناء
وصحيح أنهم لم يتكشفن ولم يخرجن بالأسواق لكنهن يملكن العفة والحياء
صحيح أنهم سكنوا بالفقر لكنهم أحسو بجنة في الصدر

بئست المثالية المنتهي بطلاق
بئست المال الذي يحرمني من كلمة ماما طوال النهار
بئس الهناء الخارجي والثمن ضنك في الصدر وكأبة وهم
بئس الغنى والشخصية فقيرة
بخ بخ في كل هذه الدنيا المتمردة على الماضي والآباء والدين الأسمى في الوجود بل هو فقط الدين وليس غيره دين وعليه نحيا ونبقى ونتبع
بلا فلسفات وبلا جامعات أوربية وبلا علمانيون وبلا إسلامين منحرفين



(آدمية بمعنى زوج يتصدق عليها بنفسه!!)
!!!
لماذا يتم تناول موضوع المرأة بهذا الشكل!!
هل أخذ الصدقات والحاجة والعوز شيء بسيط لهذه الدرجة!!
***




أخيرا إن كان كلامك هذا ناتج عن الواقع الذي تعيشين فيه فأدعوا الله أن يبعدك عن الصدقات الزوجية أو صدقات أرباب العمل



فلا أظن أن صدقات أرباب العمل تختلف عن الصدقات الزوجية لدى الرجال الذين لم أر مثلهم في مجتمعي ولله الحمد



قال صدقات زوجية

لم نسمع عن رجل يمتن على زوجته بالصرف إلا إذا كانت زوجته مستقلة مالية وعزيزة بعيدة عن ذل زوجها !!!!!!!
فذلها زوجها بصدقة

مرضي
08 07 2010, 02:24 PM
المشكلة انهم وانهن لا يدركون الناتج النهائي المترتب على اقوالهم المخالفة للكتاب والسنة
الداعون والداعيات لعمل المرأة الآن يقيدونها بالعمل المحافظ البعيد عن الرجال وهذه الآن لا توجد عندنا الا في التعليم وربما عند غيرنا لا توجد اصلا
فماذا يكون السيل الجارف المتكون نتيجة دعوتهم تلك اذا تسددت الطرق وامتلأت مدارس وجامعات البنات ؟
لا يبقى الا العمل المختلط ستجد ان البنت ستقول لن اتكفف الزوج واكتفي ماليا وووو من الكلام الباطل المصادم اصلا للكتاب والسنة ثم تخرج للعمل سكرتيرة او اواو حتى تصل الى رقاصة وربما ستجد من يقول رقاصة شريفة
من سيتحمل اثم وذنب عمل المراة الى جانب الرجل ومن يتحمل اثم نتيجة ذلك الحتمية الزنا ومن يتحمل اثم اولاد الزنا طبعا الداعون لذلك لهم نصيب منه {لِيَحْمِلُواْ أَوْزَارَهُمْ كَامِلَةً يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَمِنْ أَوْزَارِ الَّذِينَ يُضِلُّونَهُم بِغَيْرِ عِلْمٍ أَلاَ سَاء مَا يَزِرُونَ}
وهل سيسعد المرأة اكتفائها المالي مع خروجها للعمل جانب الرجل وترك الاولاد اما لوحدهم او مع شغالة حتى اذا جاءت ارادوا حنان الأم فاذا هي مرهقة تبحث عن الراحة فيكون حنانها غضبا تصبه على الأطفال


الخلاصة
ان الذي يظن ان المجتمع سيقف عن حد عمل المرأة بعيدا عن الإختلاط فهو غبي لا ينظر للواقع والتردي المعاش
والذي يعلم ويدعوا للعمل المختلط مجرم اثم انما يدعو لتكثير اولاد الزنا في مجتمعات المسلمين

شموخ نجد
08 07 2010, 03:30 PM
الخنجر
متعوب عليها!!
المشاركة
*********


أشعر أن مشاركاتي تفهم بطريقة خطأ
لا أعلم هل صياغتي فيها خطأ أو أن البعض يظن اني اعمم لا أعلم؟؟!



الأخت شموخ نجد

لا ينبغي للعاقل الأريب .. فضلاً عن المسلم الموحد ..أن يعالج خطأً بمصيبة !

تشجيع النساء على العمل لن يحل مشكلة الرجال المتفلتين من مسؤولياتهم


بل بالعكس .. سوف تفاقم مرضهم من جهة .. وتولد أمراضاً خطيرة أخرى في الجانب النسائي





هذا الحل خرج نتاج غض الطرف عن اخطاء الرجل!!

عندما يتم تناول مشكلة الرجل ويكون هناك حل فعلي للأمر
وفعلا تقل كثير شكاوي النساء...سيتوقف الحل الخطير الذي قلته..
هذه مقابل تلك..إذا خفت أو توقفت تلك تتوقف هذه..



المرأة ليس لا إلا أسرتها .. هذا هو الصحيح .. وهذا هو مكانها الذي خلقها الله له

وهو عزها وكرامتها .. المشاكل الأخرى يجب أن نجد لها حلولاً غير المحاولات اليائسة

لتغيير فطرة الله .. وقوانين الله ..



العمل الذي اقصده أكيد يكون عمل يناسبها..ويناسب فطرتها...
ولا يتجاوز حدود الشرع..
وشكرا جزيلا..

********



تحت ظل رجل تشعر بالأمن معه


كلامي ليس عن الأشخاص الأسوياء
كلامك هنا لا أحد يعارضة ..هذا هو الصحيح..
***
ملاحظة :فقط ما كتب قبله(مالها إلا تحت الرجول ومن هذا الكلام...لا يوجد تعليق علامة تعجب كبيرة!!
الله يهديك!!)

***
بالنسبة للعلمانية والطرح..لم أفهمه
كلامي دائما اكتبه من رأسي مباشرة...لا ألتفت لأحد ابدا
والعلمانية ليست من اهتماماتي..ولو كانت كذلك قلت
واضحة جدا في كلامي..عندما أتواجد في منتدى إسلامي
هذا يعني أني في مكان أنتمي له وبشدة...وأريد أن أخذ منه وأعطي..

***



ليس عيبا أن يكون للمرأة مال أو تجارة أو شركات ولكن العيب محاولتها بالاستقلال عن الزوج ماديا


صحيح..
وكلامي واضح...ربما تم فهمه بسبب الصياغة خطأ
تجعل لها دخل...ولا تستقل إلا إذا احتاجت للذلك
وكثير أشوفهم تتعذب في حياتها وتصبر لأن ما عندها
مصدر رزق هو من يتكفل بها من الناحية المالية..
ما تستطيع تنفصل عنه..



ولا يعزها الإستقلال المالي إلا إن اضضرت إليه كأرملة ومطلقة ومتأخرة عن الزواج


ممتاز
وكم واحدة تضمن أنها لن تكون من بين هذه الخيارات في يوم من الأيام؟؟
وأن توجد دخل مالي لها يجب أن تبدأ منذ بداية حياتها
عن طريق الدراسة ...



ومن أخبرك أن الدنيا كلها قائمة على المال

الجانيب الإقتصادي أساس للعيش
ليس كل شيء لكنه أساس على مستوى الشخص او الأسرة وحتى الدول!!
هذا الجانب مهم..
إذا تطلقت أو ترملت أو عنست
إذا عندها دخل ممتاز
إذا ما عندها .......(لله يا محسنين)



هنا لا استطيع أن أملك نفسي فقد تحكمت بها كثيرا بسبب احترام الموقع أما الآن فأقول


لم أعرف أن مشاركاتي سخفية أو طريفة لهذه الدرجة!
معلومة جديدة!
لكن لا بأس المهم أنها أحدثت أثر
وهذا يعطيني دافع للمستقبل المشرق إن شاء الله..
(لكن يؤسفني أني أكتشفت أن كثير من مشاركاتي تفهم بشكل خطأ!)
وفعلا هناك مشاركات غير جادة لكنها متعمدة ولها هدف أريد ان أوصله!
وربما فهما البعض أنها جادة...بسبب القالب الذي نصنعه لها
احتراما للمكان...(مثل قانون المحرم للرجل..لم يكن جاد لكن له هدف قوي)



والله ثم والله لم يكثر الطلاق بمجتمعنا إلا بهذه الأفكار المدمرة التي أهلكت الأخضر واليابس
عندما أصبح الرجل يبحث عن مدرسة تشاركه النفقة وعندما أصبحت المرأة تبحث عن الإستقلالية

اخالفك..
وكونك حلفت قوية!
لم يكثر الطلاق إلا بسبب الجهل
كل شخص يجهل حقوقه و واجباته
وكل شخص يشد من عنده (على غير سنع!!)



حسبي الله ونعم الوكيل بجامعات تخرج هذه الأفكار
وحسيبي الله في هذه الأفكار التي تم إخراجها بطريقة ملساء وناعمة وكتب عليها أسماء إسلامية ورسمت بالزخرفة الإسلامية


حسبي الله على كل زوج رأيت أو سمعت مشكلة زوجته المسكينة!!
التي أستغل قوته التي يستمدها من تخلفه وتخلف مجتمعه
في إتعاس حياتها..
(البعد عن الدين هو اساس كل هذه المشاكل..)



سنبقى نعلم أبنائنا يعيشون تحت ظل أجدادهم من الصحابة والتابعين ومن سيخرج يخرج ويدمر نفسه بنفسه ولا يشغلنا به

هذا ما نريد ونتمنى أن يخرج لنا جيل مثل ذاك الجيل


لكنهن لم يكن يسمعن بالطلاق

الطلاق في الأصل حل وليس مشكلة او مصيبة
لكن إذا زاد عن حده في زمان ومكان معين اعرف أن رجال ونساء هذا الزمان عندهم مشكلة!
وأخص الرجال لأن الطلاق بيدهم
وتعلمنا أن الحكمة في هذا لأن الرجل عنده عقل يتحكم فيه المرأة ما عندها عندها عاطفة فقط!!
إذا...في زمننا كثر الطلاق ما معنى هذا؟؟
أترك لكم الجواب!



بخ بخ في كل هذه الدنيا المتمردة على الماضي والآباء والدين الأسمى في الوجود بل هو فقط الدين وليس غيره دين وعليه نحيا ونبقى ونتبع
بلا فلسفات وبلا جامعات أوربية وبلا علمانيون وبلا إسلامين منحرفين


شعرت وأنا اقرأ هذه الأسطر أني ما أعرف الدين أو أني ضده!!
أعوذبالله..
نعم هو الدين...نريد من يطبقه في الواقع...وليس من يردده فقط..




قال صدقات زوجية

لم نسمع عن رجل يمتن على زوجته بالصرف إلا إذا كانت زوجته مستقلة مالية وعزيزة بعيدة عن ذل زوجها !!!!!!!
فذلها زوجها بصدقة


لم تفهم قصدي!!
لم أقصد بالصدقات الآدمية(الزوجية) (مال الزوج)
لو قرأت المشاركة الأصلية والرد بتمعن..
الأخ المحاور قال (و أظن لو أن الرجال هؤلاء النسوة المسكينات بالزواج منهن )
يعني مسكينة وحتى لا تكون مسكينة يتصدق عليها شخص بنفسه ويتزوجها..
لم أقصد المال ابدا..!
**
لكن نبهتي لموضوع آخر هل ممكن يكون هناك رجل يمن نفقته على زوجته!!مصيبة!
****
وشكرا جزيلا..



وقد لاحظت هذا التأثر من كتاباتك الخجولة دائما


بسبب القمع الفكري الذي تعودت عليه!!(في العالم الواقعي)
من الوالدة المصونة(المذعنة وبشدة بالرائج في المجتمع)
طبعا قمع سلمي لكنه مزعج...

عودنا أن نتحاشى الكلام بحرية..

والكلام غالبا يفهم بطريقة خطأ!!
لا أعلم لماذا ؟



الجرأة من الأعضاء في الرد
والجرأة هنا في التنبيه والنصح ولم توجه إلى شخصك الكريم


لا بأس
وقد تعودنا على هذا!
والمنتدى مفتوح للجميع...لا يوجد أحد مستثنى في أن يرد عليه
المهم الأدب...والإحترام...

الله يعين ويصلح الحال

سفير الغرباء
08 07 2010, 03:47 PM
ممكن أخرج عن الموضوع شوية

الأخت شموخ تكرر في كلامك فهمتوني خطأ

ويحصل هذا معك كثيرا

السؤال

إذا كانت المرأة يصعب عليها التعبير عن أفكارها أو إيصال المعلومة بشكل صحيح في قضاياها

فهل المرأة تستطيع الإستقلال وهذا حالها

علما أنك من المثقفات ومن النساء الاتي يعتقد أنهن بالمقدمة

فما بالك بنساء الصف الخلفي

شموخ نجد
08 07 2010, 05:15 PM
الأخت شموخ تكرر في كلامك فهمتوني خطأ

صحيح لكن أظن ليس السبب في سوء التعبير..!
السبب مجهول!ربما الخلل في من يكتب أو في من يقرأ؟
(أتوقع أنه بسبب(عند من يقرأ) العجلة وعدم التركيز والنماذج الذهنية المخزنة في العقول!عن اقوام آخرين ليس لي علاقة بهم...)
أتكلم في موضوع ويفهم أحد الأعضاء على أنه نقل لشبه القوم عن القوامة والولاية!
ولم أفكر في هذا الأمرابدا...
أتكلم عن الاستقلال المادي يظن الآخر أنه هذا الأمر يتم في جميع الحالات مع الأسوياء وغير الأسويا
..........الخ
هناك مسلمات...من المفترض كلنا عارفينها نتجاوزها في كلامنا (ربما لو أكتبها ولا اتجاوزها تنحل لمشكلة)
وربما المشكلة في الكاتبة...تشتت ذهني!!



إذا كانت المرأة يصعب عليها التعبير عن أفكارها أو إيصال المعلومة بشكل صحيح في قضاياها

من قال هذا؟
أنا لا أمثل النساء أمثل نفسي فقط هناك الكثير أفضل مني بكثير...
وهناك نساء عقل الواحده عن مئة..



فهل المرأة تستطيع الإستقلال وهذا حالها

ليس شيء طبيعي أن تستقل المرأة أو يستقل الرجل لوحدة ويصبح وحيد!
كلاهم مكمل للآخر..ويحتاج الآخر
لكن إذا لم تجد من يكملها بشكل سليم أو من يحترمها ويقدرها
تستقل (ويجب أن تخطط لمستقبلها بهذا الشكل من باب الاحتياط!)
حاولوا أن تفهموا مشاركاتي (بعيدا عن النماذج الذهنية السابقة لخبراتكم...)




علما أنك من المثقفات ومن النساء الاتي يعتقد أنهن بالمقدمة

لست من المثقفات
ثقافتي بسيطة تكفيني وحدي
ولست من اللاتي في المقدمة...
ولا أعتقد هذا الشيء!!
لا أعلم من أين حصلت عليها..(هذه الفكرة)


نساء الصف الخلفي
تعبير جيد وصادق
يوجد نساء في الصف الخلفي وهن كثير..
لا تحسب أني أتحيز لأحد ضد أحد...
يوجد كثيرات عقولهن كالأطفال!
وما تعرف في الحياة إلا أشياء (سقيمة محدودة )
والله أعلم أنه من الأسباب أنها تقمصت هذا الدور
(السذاجة وكلمة أخرى أحذفها حتى لا أفهم خطأ)
بسبب المجتمع...وإلا المرأة في الأصل كائن مبدع وذكي جدا..!
وقرأت دراسة قبل فترة أعجبتني لعالم من العلماء ومؤسس
نظرية أسمها (نظرية التمثيل المسرحي في علم الاجتماع)
راح هذا العالم إلى مستشفى للأمراض النفسية وسوى نفسه ممرض
وعاش في هذا المستشفى لمدة طويلة..
وصار يدخل على المرضى ويراقب كيف يتعامل الأطباء والممرضين مع المرضى
أكتشف مصيبة!!
أن كثير من المرضى أصلا ليسوا مجانين ولا عندهم أمراض نفسية وحالتهم ومشكلاتهم بسيطة
لكن بسبب طريقة المعاملة والقوانين التي تملى عليهم من قبل المجتمع الصغير(المستشفى)
صاروا يمثلون ويتقمصون دور المرضى الي عندهم اضطرابات نفسية (يعني بالعربي صدقوا انهم مرضى!)
فكثير من النساء صدقت الأشياء التي تقال عنها من طلعت على الدنيا
وصارت تتقمص أدوار معينة...وما تحرك عقلها...!
ولو حركت عقلها انحلت كثيرر من المشاكل..

أبو محمد الأزهري
08 07 2010, 07:49 PM
يا أخت شموخ...إذا جاءتك طالبة أو زميلة لك وعندها فرصة للعمل مدرسة مثلاً...جاءها ليتزوجها ذا خلق ودين لكنه اشترط عليها عدم العمل...كيف تنصحينها ...تقبل به أم ترفضه وتنتظر الذي لا يشترط عليها هذا الشرط ...

محمد بن يحيى
08 07 2010, 08:44 PM
الرجل لا يستطيع في هذا الزمان ان يتزوج واحده وانتم تريدون التعدد !!!
أسأل الله لكم التوفيق .. لاحظت من بعض الاعضاء احتقار للمرأه ،، واعتقد ان
الاخت الكريمة شموخ نجد قالت وجهة نظرها في موضوع التعدد ولا ادري لماذا
هذا الانفعال من بعض الاعضاء .. لماذا لا يقول كل واحد وجهة نظره دون سب او احتقار
لماذا نحن دائماً عندما يخالفنا احد في الرأي نسبه ونحتقره ؟؟؟
بالنسبة لي انا لست متزوجاً وبلغت الثلاثين ولا استطيع الزواج بسبب بعض الظروف
لذا استغرب من قدرة بعضكم على التعدد ( ماشاء الله ) .. لو كتب الله لي الزواج .. فلن اتزوج
على زوجتي ابداً طالما تقوم بواجبي ولم تقصر بحقي وفتاه على دين وخلق .. والله العظيم
انني لأخجل ان اتزوج عليها ولو كنت من اغنى اغنياء العالم .. هذه وجهة نظري
لكن لو كانت مقصره وغير مطيعه لي وعندي قدره على التعدد سأتزوج عليها ..

أبو الليث المصرى
08 07 2010, 09:35 PM
بالنسبة لي انا لست متزوجاً وبلغت الثلاثين ولا استطيع الزواج بسبب بعض الظروف


لذا استغرب من قدرة بعضكم على التعدد ( ماشاء الله ) ..

طيب ليه الحسد طيب
يعني تحسد عيني عينك وبعدين تقول ما شاء الله
وأسال الله أن يرزقنا واياك الزوجة الصالحة
وأن يرزق كل أخواتنا ازواجا صالحين
قل آمين



لو كتب الله لي الزواج .. فلن اتزوج
على زوجتي ابداً طالما تقوم بواجبي ولم تقصر بحقي وفتاه على دين وخلق .. والله العظيم
انني لأخجل ان اتزوج عليها ولو كنت من اغنى اغنياء العالم .. هذه وجهة نظري
لكن لو كانت مقصره وغير مطيعه لي وعندي قدره على التعدد سأتزوج عليها ..

للأسف يا أخي وجهة نظرك بطيخ...!!

طبعا هتسأل بطيخ ليه ..

أقوللك علشان اللى أحسن مني ومنك تزوجوا أكثر من امرأة

ولا يذكر عن أحد من أصحاب الرسول صلى الله عليه وسلم أنه مات عن امرأة واحدة

وحبب الى الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم الصلاة والطيب والنساء

فاللهم حبب إلينا ما حببته إلى رسولك الكريم صلى الله عليه وسلم

سفير الغرباء
08 07 2010, 10:22 PM
الرجل لا يستطيع في هذا الزمان ان يتزوج واحده وانتم تريدون التعدد !!!
أسأل الله لكم التوفيق .. لاحظت من بعض الاعضاء احتقار للمرأه ،، واعتقد ان
الاخت الكريمة شموخ نجد قالت وجهة نظرها في موضوع التعدد ولا ادري لماذا
هذا الانفعال من بعض الاعضاء .. لماذا لا يقول كل واحد وجهة نظره دون سب او احتقار
لماذا نحن دائماً عندما يخالفنا احد في الرأي نسبه ونحتقره ؟؟؟
بالنسبة لي انا لست متزوجاً وبلغت الثلاثين ولا استطيع الزواج بسبب بعض الظروف
لذا استغرب من قدرة بعضكم على التعدد ( ماشاء الله ) .. لو كتب الله لي الزواج .. فلن اتزوج

على زوجتي ابداً طالما تقوم بواجبي ولم تقصر بحقي وفتاه على دين وخلق .. والله العظيم
انني لأخجل ان اتزوج عليها ولو كنت من اغنى اغنياء العالم .. هذه وجهة نظري
لكن لو كانت مقصره وغير مطيعه لي وعندي قدره على التعدد سأتزوج عليها ..





تتكلم وكأن النقاش عن ديكور المنزل أو عن افضل سيارة أو أرقى لباس
قولو رأيكم وقالت رأيها ورأي أنا
خرابيط وتعفيس
هذا دين الله لا يقال فيه إلا بعلم
ثم من العيب أن تتزوج على زوجتك لأنك لا تحبها
الله يقول فإمساك بمعروف أو تسريح بإحسان
أن تتزوج زوجة لأن الزوجة الأولى رميتها بسبب تقصيرها هذا عيب وانهزام الرجولة في أرقى مستويات الهزيمة
حينما ينوي الإنسان الزواج ينويه بحثا عن بناء أسرة جديدة لا ينويه لأنه استغنى عن الأسرة القديمة وتركهم معلقين لاهم مطلقين فيبحثون عن حياتهم بطريقتهم ولاعندهم رجل يفهم معنى القوامة


وهذا الرأي الذي تتكلم عنه يورد المهالك
تريد أن تعز المرأة فبرأيك جعلتها قطعة ثمينه حين لم تعجبك القطعة رميتها
والشرع يعتبرها أم وأساس للأسرة


دع عنك الرأي

والجرأة على دين الله خطيرة

وراجع نفسك


العجيب هذه طريقتك بالرجولة وأنت جلاد فكيف لو لم تكن جلادا

هداك الله

أبو محمد الأزهري
08 07 2010, 10:37 PM
لم يتزوج الرسول عليه الصلاة والسلام على أمنا خديجة رضي الله عنها طيلة عمرها حتى ماتت بينما عدد بعدها...

محمد بن يحيى
08 07 2010, 10:47 PM
طيب ليه الحسد طيب




يعني تحسد عيني عينك وبعدين تقول ما شاء الله

وأسال الله أن يرزقنا واياك الزوجة الصالحة
وأن يرزق كل أخواتنا ازواجا صالحين
قل آمين



للأسف يا أخي وجهة نظرك بطيخ...!!


طبعا هتسأل بطيخ ليه ..


أقوللك علشان اللى أحسن مني ومنك تزوجوا أكثر من امرأة


ولا يذكر عن أحد من أصحاب الرسول صلى الله عليه وسلم أنه مات عن امرأة واحدة


وحبب الى الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم الصلاة والطيب والنساء



فاللهم حبب إلينا ما حببته إلى رسولك الكريم صلى الله عليه وسلم



وانت وجهة نظرك مشمش
يامشمش .. اعلم ان الإسلام حث على التعدد ولكن انا اقول وجهة نظري
انا لن اتزوج اكثر من إمرأه .. وانت يامشمش تريد ان تجبرني على التعدد
ماهذا الغباء يامشمش ؟؟؟

[/CENTER]
**********************



تتكلم وكأن النقاش عن ديكور المنزل أو عن افضل سيارة أو أرقى لباس
قولو رأيكم وقالت رأيها ورأي أنا
خرابيط وتعفيس
هذا دين الله لا يقال فيه إلا بعلم
ثم من العيب أن تتزوج على زوجتك لأنك لا تحبها
الله يقول فإمساك بمعروف أو تسريح بإحسان
أن تتزوج زوجة لأن الزوجة الأولى رميتها بسبب تقصيرها هذا عيب وانهزام الرجولة في أرقى مستويات الهزيمة
حينما ينوي الإنسان الزواج ينويه بحثا عن بناء أسرة جديدة لا ينويه لأنه استغنى عن الأسرة القديمة وتركهم معلقين لاهم مطلقين فيبحثون عن حياتهم بطريقتهم ولاعندهم رجل يفهم معنى القوامة


وهذا الرأي الذي تتكلم عنه يورد المهالك
تريد أن تعز المرأة فبرأيك جعلتها قطعة ثمينه حين لم تعجبك القطعة رميتها
والشرع يعتبرها أم وأساس للأسرة


دع عنك الرأي

والجرأة على دين الله خطيرة

وراجع نفسك


العجيب هذه طريقتك بالرجولة وأنت جلاد فكيف لو لم تكن جلادا

هداك الله



يا سفير الوقاحه ..
كل إناءٍ بما فيه ينضح
انا الجلاد ومختص في جلد امثالك الوقحين ..
يا سفير الغباء .. أراك قرنت الرجولة بالتعدد !!
يا غبي عندما اقول اتزوج على زوجتي هل يعني انني ارمي زوجتي الأولى ؟؟؟
هل تفهم العربية يامتخلف ؟؟؟
تعلم الأدب ثم ناقش ..
ثم بعد كل هذا السب تقول هذه الكلمة ( هداك الله ) ماشاء الله على هذه الاخلاق
التي عندك ياسفير الغباء ... !!!
**********************


لم يتزوج الرسول عليه الصلاة والسلام على أمنا خديجة رضي الله عنها طيلة عمرها حتى ماتت بينما عدد بعدها...

بارك الله فيك اخي الكريم
ولكن سفير الغباء يرى الرجولة في التعدد
والتخنث في الإكتفاء بمرأة واحده .


**********************

ثم من العيب أن تتزوج على زوجتك لأنك لا تحبها


اين قلت هذا الكلام ياسفير الغباء .. ؟؟؟
اطالبك ان تثبت هذا الكلام ..
**********************

أُطالب سفير الغباء بإثبات هذه النقاط ..
1- اين قلت في تعليقي السابق انني اتزوج على زوجتي لأني لا احبها ؟ واتركها معلقه ؟
2 - اين قلت في تعليقي السابق اننب ارمي زوجتي لأنها مقصره بحقي ؟؟
3- ماهو دليلك على انني اعتبر المرأه قطعه ثمينه وإذا لم تعجبني هذه القطعه رميتها ؟؟؟

اما آخر سطر في ردك فتهمتني بطريق غير مباشر انني مخنث
وانا والله لن أسامحك على هذا الكلام واسأل الله ان يريني فيك عجائب قدرته
في انتظارك .

أبو الليث المصرى
09 07 2010, 12:28 AM
لم يتزوج الرسول عليه الصلاة والسلام على أمنا خديجة رضي الله عنها طيلة عمرها حتى ماتت بينما عدد بعدها...
ومن كخديجة أم المؤمنين رضي الله عنها

هات لي امرأة مزكاة من قبل الله وأنا لا أتزوج عليها ما حييت

لم ولن تجد لأن الباب أغلق

والذي لم يتزوج على خديجة هو هو صلى الله عليه وسلم من تزوج تسعا

ومات صلى الله عليه وسلم عن تسع نسوة

أفتؤمنون ببعض الكتاب ..





وانت وجهة نظرك مشمش
يامشمش .. اعلم ان الإسلام حث على التعدد ولكن انا اقول وجهة نظري
انا لن اتزوج اكثر من إمرأه .. وانت يامشمش تريد ان تجبرني على التعدد
ماهذا الغباء يامشمش ؟؟؟

طيب مشمش وفوتناها لأن المشمش طعمه حلو ,وان كان نصفه مش
إنما غباء الله يسامحك .. غفر الله لنا ولك

وجهة نظرك قيلت في موضوع لنقاش المشروعية للزواج

فهي قابلة للنقد والتفنيد لو ما عندك مانع ولو عندك مانع لا تكتب على العام وجهات نظر

وثانيا أنا لم أجبرك على التعدد ,مش لما تتزوج الأولى في الأول

ورحم الله امرءا عرف قدر نفسه..!

وأسأل الله أن يرزقنا واياك الزوجة الصالحة

وأن يرزق أخواتنا أزواجا صالحين

قل آمين للمرة الثانية

أبو محمد الأزهري
09 07 2010, 12:44 AM
ومن كخديجة أم المؤمنين رضي الله عنها

هات لي امرأة مزكاة من قبل الله وأنا لا أتزوج عليها ما حييت

لم ولن تجد لأن الباب أغلق

والذي لم يتزوج على خديجة هو هو صلى الله عليه وسلم من تزوج تسعا

ومات صلى الله عليه وسلم عن تسع نسوة



ومن أنت حتى تستحق إمرأة مزكاة من قبل الله !...قصدت أن الموضوع برمته عائد إلى علاقة الرجل بزوجته الأولى...فإذا كان يحبها حباً شديداً مع فضلها عليه في بعض الأشياء ومساندتها المستمرة له حتى تحول حاله من حال إلى حال أبى أن يجرحها بزواجه عليها أبداً...أما إذا كان يحبها بس مش جداً وليس لها أي فضل عليه فليس هناك ما يمنعه من الزواج الثاني والثالث والرابع !...ونرجو من الإخوة عدم الإستعجال بالتكفير والإرهاب الفكري...وعسى نراك معدداً في الحقيقة وليس أسداً في النت وفأراً في البيت... :)

محمد بن يحيى
09 07 2010, 01:07 AM
اخي الكريم مسلم من المسلمين ...
انا احترمك واحترم جميع الاعضاء إلا من يشتمني .. قل وجهة نظري خاطئه
والله لن أرد عليك بكلمه واحده .. اخي الكريم انا مسجل في هذا المنتدى منذ عام 2008
ورغم هذا مشاركاتي لم تصل إلى 100 مشاركه ،،، هل تريد ان تعرف السبب ؟؟؟
لأن هذا المنتدى الوحيد الذي أرى فيه سب بدون نقاش ،، والله اني اشارك في اكثر من
منتدى واختلف مع اخواني في الله ولم يشتمني احد إلا في هذا المنتدى .. والله اكثر من
يفرح بشتمنا لبعضنا هم الروافض ،، انظر كم كذب علي سفير الغباء واتهمنى اني خنثى
هل هذا كلام يقوله مسلم ؟؟؟ والله اني احببت هذا المنتدى وكنت حريص متى يبدأ التسجيل فيه
حتى اشترك في هذا المنتدى ومع مرور اشهر اصبت بخيبة امل من الاعضاء .
اعتذر منك اخي الكريم إن كنت اخطأت بحقك .
**********************


ومن أنت حتى تستحق إمرأة مزكاة من قبل الله !...قصدت أن الموضوع برمته عائد إلى علاقة الرجل بزوجته الأولى...فإذا كان يحبها حباً شديداً مع فضلها عليه في بعض الأشياء ومساندتها المستمرة له حتى تحول حاله من حال إلى حال أبى أن يجرحها بزواجه عليها أبداً...أما إذا كان يحبها بس مش جداً وليس لها أي فضل عليه فليس هناك ما يمنعه من الزواج الثاني والثالث والرابع !...ونرجو من الإخوة عدم الإستعجال بالتكفير والإرهاب الفكري...وعسى نراك معدداً في الحقيقة وليس أسداً في النت وفأراً في البيت... :)

كلام اكثر من رائع اخي الكريم
بارك الله فيك ووفقك الله لكل خير .

أبو محمد الأزهري
09 07 2010, 01:13 AM
وأسأل الله أن يرزقنا واياك الزوجة الصالحة

وأن يرزق أخواتنا أزواجا صالحين




آه...عزبنجي...هههه....عشان كده...طيب لما تأتي بالأولى تكلم عن التعدد...والرجولة أن تصارحها في فترة الخطوبة بنيتك في التعدد بعد ذلك...ولا تتهرب يمنة ويسرة أو حتى تكذب عليها وتخبرها أنك لا تنوي التعدد وفي قلبك شئ آخر...

مسلمان
09 07 2010, 01:18 AM
استغفر الله الذي لا اله الا هو الحي القيوم وأتوب اليه

شيبة الجبل
09 07 2010, 01:20 AM
شرع الله الزواج لبناء أسرة .. ومن ثم تكوين أمة .. لا لتخريج مسلسلات عاطفية وأفلام هوليوودية

عند نقاش موضوع الزواج ..قولوا أسرة .. لا تقولوا الرجل والمرأة .. تنحل أكثر عقدكم

في هذا العصر المادي .. صارت موازين الأولاد والبنات في الزواج مادية بحتة ..

ثم إذا أصابهم وعيد الله .. هربوا حثيثاً نحو مادية أكثر ..!!! .. وملؤوا الدنيا لطيماً وعويلاً

شكاوي .. واستظلامات .. ودموع .. والحل في النهاية .. الهروب إلى الدنيا أكثر !


هذا هو الوهن .. حب الدنيا وكراهة الموت .. هذا الذي أذلكم .. وأفشل ريحكم

وأنتم تتشدقون بالنظريات المادية .. وتستجرون نفايات الفلاسفة وعلماء الانحرافات النفسية

والذي رفع السماء بلا عمد .. ليست إلا سماً ناقعاً .. ولو أعجبت وأعجبت


باختصار شديد .. (بعد إذن الأخ المحاور الهادئ لاستعارتي طريقته )

زواج ==> من ترضون دينه وخلقه + ذات الدين + قدرة المعاشرة بالمعروف

هذه الواقعية البسيطة .. يسميها البعض مثالية .. !

هذا .. ونحن أمة نبي أوتي جوامع الكلم .. !


نصيحة : الحياة تحتاج إلى تبسيط .. لا إلى مزيد من التعقيد ..

والمشاكل تحتاج إلى تحليل .. لا إلى كلام كثير في استحضار مشاكل الآخرين .!


الله يرحم الحال !

مسلمان
09 07 2010, 01:41 AM
الذي يتتبع تاريخ الصحابيات والتابعيات في عهد قوة الدولة الإسلامية
يجد أن قضية تعدد الزوجات كانت قضية عادية لم يكن لها أي انعكاس أو ردود أفعال بل يلمس الود
بين نساء الرجل الواحد تقول السيدة عائشة وهي تثني على أم المؤمنين سودة بنت زمعة :
" ما من أحد أحب إلي أن أكون في مسلاخه من سودة " .
وسودة رحمها الله بادلت السيدة عائشة نفس الود فتبرعت بيومها في المبيت للسيدة عائشة .

وقد تقدم ثناء السيدة عائشة على كثير من زوجات النبي صلى الله عليه وسلم وذكرها
لمحاسنهن مما يشير إلى أن العلاقة كانت أخوية ليس فيها حقد أو مكر مما يحدث اليوم
في واقعنا المعاصر الذي تحولت فيه تلك العلاقة إلى عراك وحرب بكل الوسائل المشروعة
وغير المشروعة .

إذا فالقضية لم تكن بالمستوى الذي توجد عليه اليوم فما هو السبب ؟
غير الأنانية الناتجة عن ضعف الإيمان والبعد عن الله .

لأن الواحدة منهن همها هو الدنيا وألا يشاركها في الزوج أحد حتى لو كانت أمه ..
فما بالك بزوجة أخرى ، فالحسابات في كثير من الأحيان تذهب إلى الإرث المادي الذي تريد
أن تأخذه لوحدها وما درت أنها ربما تورث هي نفسها ...

والزوجة الثانية يمكن أن تكون الأخت أو الإبنة ... الخ .

فالتي ترضى بمبدأ الزوجة الثانية سوف تجد أن أختها التي لم تجد زوجا من قبل قد تزوجت
وستجد أن المجتمع من حولها قد خلا من العوانس ومن الفساد الذي يمكن أن يتعرض له
زوجها أو ابنها أو شقيقها ... الخ.


والأسئلة التي تطرح نفسها هي :


- ما هو الحل إذا زاد عدد النساء على الرجال في المجتمع المسلم ؟
- ما هو مصير تلك الزيادة وأين تذهب ؟
- ما رأي المعارضة للزوجة الثانية إذاوجدت نفسها وسط ذلك العدد الزائد أو كانت بنتها وأختها في ذلك العدد ؟
- وكيف ندعو للجهاد الذي يعني وجود شهداء وأرامل يحتجن إلى الرعاية ؟
- وكيف يذهب المجاهد إلى ساحة الجهاد إذا لم يكن مطمئنا على أهله وأولاده إذا لم يكن المجتمع متكافلاً ؟

لقد كان الرسول صلى الله عليه وسلم والصحابة التابعين أشد حرصا على رعاية
أهل الشهداء وفي معركة القادسية تم أحصاء الشهداء والأرامل فكن بالمئات وعند انقضاء
عدتهن تقدم إليهن أزواج بعددهن .

أما اليوم وللأسف فإنهن يتركن في المخيمات لتتولى المنظمات الصليبية إفسادهن تحت
غطاء الإغاثة في وقت تمتلئ فيه بيوت بعض المنسوبين إلى الإسلام بالخادمات الكافرات
أما كان الأولى ستر تلك الأعراض في شكل الزوجة الثانية حتى لا تضيع زوجات الشهداء
فيفت ذلك في عضد الرجال والنساء على السواء .


إن الواجب أن يكون مجتمع المسلمين سليما ومتكاملا وأن تكون المرأة فيه

شاملة في فهمها لدينها تقبل بالحق ولو كان على حساب جزء من عرض الدنيا .


إن المرء ليحزن حين يرى نساءا بهن من النواقص ما يوجب عليهن دفع أزواجهن
للزواج ولكن يظل الحديث عن التعدد عندهن كالحديث عن الموت ..
ونحن لا نعفي المجتمع وزحف الحضارة الغربية من تصوير تعدد الزوجات وكأنه يعني فشل
الزوجة الأولى وهو أمر غير صحيح إذ أن هنالك ظروف كثيرة تدفع الرجل للتعدد كثير منها
في مصلحة المرأة الأولى كامرأة مسلمة وإلا فما القول :

1- إذا زاد عدد النساء في مجتمع عن الرجال .
2- إذا وجدت امرأة مسلمة وقد استشهد كل أهلها ولم يوجد إلا المتزوجين
وربما تكون تلك المرأة هي الأخت أو بنت الأخ ... الخ .




لا يمكن للمرأة المسلمة أن تغلق أبوابها على زوجها وتترك أخواتها المسلمات للشيطان ؟

لا أحسب امرأة مسلمة عاقلة ترضى بمثل ذلك أبدا ....


منقول من كتاب
( يا نساء الدعاة لستن ككل النساء )

منقول

أبو محمد الأزهري
09 07 2010, 01:47 AM
الأخ العزيز شيبة الجبل...لماذا لم يتزوج الحبيب المصطفى على أمنا خديجة رضي الله عنها طيلة خمس وعشرين عاما حتى توفاها الله ؟؟...لا أدري ماذا تقصد بالمسلسلات العاطفية والأفلام الهوليودية وما دخلها هنا !....وأما قصر الزواج على تكوين أسرة وأطفال فقط فلا أدري من أين أتيت بهذه الفكرة...والجانب النفسي والعاطفي ماله قيمة...تناسل وأطفال كثر نتفوق بهم عدداً على باقي الأمم وانتهت القصة....

أبو الليث المصرى
09 07 2010, 02:18 AM
الأخ
أبو محمد الأزهري
وفقه الله

كلامك فيه إهانة وتجريح لا يقبله رجل كافر فضلا عن رجل مسلم يشهد لله بالوحدانية

أنا يا أخي أهون الناس في عين نفسي ,وأرى أني لا استحق امرأة مزكاة من قبل الله ,ولو صمت الدهر

وقمت الليالي لأني أعرف الناس بقدر نفسي ولله الحمد , وأسال الله أن يرزقني خير في جنته ودار كرامته واياكم

وأنا لم أدعي أنني أستحق هذا الفضل ,ولكن حدث مثل هذا الفضل لمن هو دون الرسول صلى الله عليه

وسلم في الفضل والدرجة وليس هو من الأنبياء ...!!

ورميك إياي بهذا في وجهي جرحني وآلمني جدا, فأنا أعيب نفسي ولا أقبل من يجرحني من غير نفسي

وعلى الملأ ويقلل من شأني , مع أن شأني في عين نفسي لا يعدوا قدر الذبابة حجما ولا أستحي من هذا أبدا

وإذا كانت الزوجة أحب البشر على وجه الأرض الى قلب زوجها ,وأبوها هو من هو ,,ناصر ومعين ومؤازر

وصدِّيق , فهل ترى مانعا من الزواج عليها بأخرى ...؟

وأن الزوج اذا فعل هل آذى زوجته وأهانها وجرح كرامتها ...؟

فهذا هو الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام كانت أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها أحب الناس اليه

وليست أحب زوجاته بل أحب البشر الى قلبه , وأبوها صِديق رسول الله وله عند الرسول يدا لم يكافئه

عليها , وترك مكافءته لله عز وجل ولم يمنعه هذا من الزواج على أم المؤمنين بدل الواحدة ثمانية ..

فهل ترى أخي الكريم أبو محمد أنه صلى الله عليه وسلم جرح مشاعر أم المؤمنين وآذاها وآذى أبيها صاحب الفضل بعد الله تبارك وتعالى ,

لا أظنك تقول بهذا وإن كان هذا فعله صلى الله عليه وسلم فمن دونه كيف يقول غير هذا ..

وأنا لا ألوم على من يقررعدم الزواج علي زوجته فهذا اختياره ( ورحم الله امرءا عرف قدر نفسه ) , أما أن

يعب على من لا يذهب مذهبه فهذا شأن آخر ويستدل بحال الرسول صلى الله عليه وسلم مع خديجة ام

المؤمنين فنقول له آت بمثل خديجة فلم ولن يجد

وكلامي عن أم المؤمنين خديجة ليس جدالا ولا مراءا نعم لن تأتي بخديجة ولا بنصف خديجة ولا بربعها حتى

لأن الباب في كمال النساء أغلق أم في الرجال فقد كمل منهم كثير ..

ولا أقبل منك تهكمك علي ووصفك إياي بالفأر في البيت عفا الله عنا وعنك فلمَ تسيء الى من لم يسء اليك بارك الله فيك

فأنا ولله الحمد متزوج من فاضلة كريمة ورزقني منها الولد ولله الحمد , وهذا لا يمنع من سؤال الله عز

وجل الزوجة الصالحة فقد شرع الله للمسلم الرجل أربعا فلن أترك هذا الدعاء طالما ثمة فسحة ورحمة من

الله تبارك وتعالى على الرجال والأخوات على حد سواء فمن الأخوات يتمنين نصف رجل بل ربعه ولا تجده ..

ولو قدر الله لنا لقاءا وبقاءا فأرجوا أن أدعوك الى العرس الثاني والثالث والرابع حتى تعلم أن أخيك ليس

بفأر كما زعمت بارك الله فيك

الأخ
جلاد الرافضة
بارك الله فيك

هل شتمتك أو قدحت في شخصك الكريم ...؟

إنما قلت عن وجهة نظرك أنها بطيخ , ورددتَها أنت علي وزيادة مما لم أستحقه منك فأين شتمي إياك من

وصفك اياي بالغباء غفر الله لنا ولكم

ولا تأخذ العاطل بالباطل فالحساب بين يدي الله عز وجل على الصغير قبل الكبير

فليس جهل البعض عليك مبررا لجهلك على الناس ممن لم يخطئوا في حقك بارك الله فيك

سفير الغرباء
09 07 2010, 03:07 AM
الجهل ظلمة

هذا الجاهل الجلاد

اقول له لم تختار الزواج الثاني اذا كرهت الأولى فهذا ليس من الرجولة عيب عليك ان ترمي الأولى وهذا من سفاهة الرجال

ثم يحور الكلام ويقول ربطت التعدد بالرجولة

اقول له الدين لا يؤخذ بالرأي يقول هل تجبرونني

يشتم الأعضاء ثم يقول شتمت

لذلك الجاهل معاق يجب معاملته بما يتناسب مع وضعه الصحي

جاهل بالحكم ثم جاهل بالتفريق بين اقرار الحكم وتسفيهه فهو يقول أنه يخجل من تطبيق التعدد وهذا استحياء من مباح في دين الله وألعاصي أفضل في هذا الدين بمن يزدريه ولو لم يأتي المعصية

يعني جهل مركب

الله ينور عقولنا بالعلم




أما عن طريقتك بالصراخ والشتم فهي كما وصفت انت كل إناء بما فيه ينضح


وأخيرا عن مطالبتك بالاثبات

لماذا تستحي ياهذا من الزواج بثانية ما دام أنه حفظ لكرامة الأولى ولماذا تتزوج إن قصرت بالطاعة

لو أن الزواج لا يضر الأولى فكن رجلا ولا تستحي منه حتى لو أنك لا ترغب فيه ولو كان ظلما ومسا لكرامتها فهو الكره بأم عينه

وهل سيحب الرجل زجته الناشز

لكن ليكن أولا رجلا ويفهم

فكيف أنت يا من تشبهت بمن قلت أنك ستجلدهم أني قلت أن الذي لا يعدد مخنث

كلامك مشبع بالجهل والكذب

تب إلى الله هداك الله

::أبوسليمان::
09 07 2010, 03:56 AM
الموضوع كبر بطريقة عجيبه .

خلاصة الموضوع :

١- لمن يرى في نفسه الرغبه والقدرة على الزواج با آكثر من واحده ، فله ذلك .

٢ - لمن لا يرى في نفسه الرغبة أو القدرة بالزواج با آكثر من واحده ، فله ذلك .

٣- للفئة التي وللآسف ، هي من آحدثت كل هذا الجدل حول التعدد ، وهي من استغلها الإعلام الخبيث لتشويه صورة التعدد ، اتقو الله في ديننا .

٤- لنساء من تري في نفسها الرغبة في القبول برجل معدد ، فلها ذلك .

٥- لنساء التي لا ترى في نفسها قبول كونها زوجة لرجل معدد ، تحجم ولها ذلك .

٦- للفئة من النساء التي قد ، استغلها الإعلام الخبيث ، بإظهار ان التعدد نوع من الاستعباد ، نقول لهن اتقينا الله ، ولم يجبركم احد على التعدد .

هذا كل ما في الامر .

أبو محمد الأزهري
09 07 2010, 04:23 AM
يا سبحان الله...لماذا كل هذا...أنا قلت إن أمر التعدد يرجع إلى طبيعة علاقة الرجل بالمرأة الأولى...لم يتزوج الرسول عليه الصلاة والسلام على خديجة حتى ماتت بينما عدد بعدها...أليس هذا هو الواقع !!...فقولي أنه عدد بعد وفاتها هل يفهم منه أنني ضد التعدد !...كيف ...باختصار ...حياة الرسول صلى الله عليه وسلم الزوجية مرحلتين...مرحلة 25 سنة لم يعدد فيها على زوجته السيدة خديجة إكراماً لها حيث صدقته حين كذبه الناس وآوته حين طرده الناس وآمنت به حين كفر به الناس وأنفقت عليه من مالها...الخ...مرحلة ثانية جمع الرسول فيها أكثر من إمرأة في نفس الوقت...وهي مرحلة ما بعد خديجة...وأما عائشة رضي الله عنها فلم تكن الزوجة الأولى ...وحديثنا عن الأولى...فالثالثة إذا تزوجت عليها الرابعة ما تفرق معاها...لأنها تزوجتك وأنت متزوج غيرها فأي مشاعر هذه التي ستجرح ؟ ...طبعا أنا أحكي عن علاقة الزوج بزوجته الأولى....وفضلها عليه من عدمه...الآن تجد من يقول لك لو أعطيتني كنوز قارون فلن أتزوج على زوجتي وهو قادر من جميع النواحي...هل هذا عاصي أو آثم...هو حر...والذي اختار التعدد حر...وما قصدت إهانتك ببعض الألفاظ أخي الكريم إنما كان بعضها مزاحاً والبعض الآخر رداً على إلزامك الناس المستحيل وهي وجود مثل خديجة حتى لا يعددوا...ومبروك مقدماً لمن ينوي التعدد...

شموخ نجد
09 07 2010, 04:37 AM
أتمنى ما تعتبر المشاركات كلام كثير..
هذه فرص لنشر وعي...وأفكار تكون بداية تغيير..
(جميل التفائل)



يا أخت شموخ...إذا جاءتك طالبة أو زميلة لك وعندها فرصة للعمل مدرسة مثلاً...جاءها ليتزوجها ذا خلق ودين لكنه اشترط عليها عدم العمل...كيف تنصحينها ...تقبل به أم ترفضه وتنتظر الذي لا يشترط عليها هذا الشرط ..

.




أقول أن الأمر شديد الخصوصية...

هذه حياتك أنتي من يخطط لها,,
فكري واستخيري وقرري امرك...
نصيحتى السابقة أقولها بشكل عام وتلقائي
وليس هدف أخطط له وأحاول نشرة بشكل مستميت..
في النهاية كل إنسان وما يملي عليه دينه وعقله..



قولوا أسرة .. لا تقولوا الرجل والمرأة

تعليق بسيط (عارض)
مفهوم الأسرة عام...عندما يتكلم عن الأسرة ويحدد الرجل والمرأة يكون هناك تحديد و وضوح في القصد
فالكلام عن العلاقة الزوجية
لأن الأسرة ممكن تكون امرأة وأبنائها فقط بدون أب(كثير ما تحدث)..
.والأسرة ممكن يكون أب وأطفاله بدون أم(قليل ما تحدث)
والأسرةممكن تكون مجموعة أخوه أو أخت وأخ بدون الأب والأم
كل واحد في طريق ..ما لهم وجود..
وممكن تكون رجل وامرأة بدون أطفال..
أعرف فلسفة وممكن البعض يرى أن ما لها معنى وسخيفة!
(لكن عند أهل التخصص لها معنى عميق!)
كان الله في عونهم!
الهدف نقل الفكرة فقط..



الاخت الكريمة شموخ نجد قالت وجهة نظرها في موضوع التعدد

شكرا لك..
فقط تنبية ...
كأن هذه المشاركة تعطي دلاله أني تكلمت عن التعدد بحد ذاته؟وربما عارضته
لا...الأمر ليس كذلك...من هذا الذي يقف ويجادل في شيء مشروع ...
...التعدد مشروع هذا أمر منتهي...والتعدد لم يشرع إلا لأن فيه خير للمجتمع..
وهو غير قابل لتفكير (نرفضة أو نقبله!!)
فكرتي بسيطة جدا أتمنى يكون هناك توجه لإصلاح أحوال الأفراد في المجتمع(الرجال)
...أحوال كثير منهم مزرية...يعني يكون هناك جهود بدل توجيهها لللنشر التعدد (الذي ارى أنه ليس للنشر!
لأنه لا يحتاج موجود اصلا وهو في الأصل مقيد بشروط من يستطيع عليها يتوكل على الله ولا يكثر دعايات وكلام! ما تستطيعه انت ربما لا يستطيعه غيرك؟!)
(وهذا موجود عند الأعراب!! كثير تتعرض للظلم لأنه أعرابي جماعته يجبرونه على شيء ليس واجب
والدين وضع له ضوابط وشيء يجب أن يكون نابع من نفس الشخص بدون ضغوط...خايف من حرمتك ما أنت رجال إلى أن يتزوج..وتطلع المشكلات وبعضهم اولادهم عقد نفسية بسبب زواج الأب وبعض البنات الي ابوها معدد تتزوج وهي محملة بالعقد من أبوها وتفرغها في أسرتها الجديدة...!! وهذا ما رأيته من قريبة لي!! مسيكينة!)
التوجة أتمنى يكون إصلاح الأخلاق وطرق التفكير ليس للنساء بل للرجال...
وهنا أعضاء كلامهم موزون ومن الوزن الثقيل وفيه عقل وحكمة ليتهم يتوجهون لهذا التوجه...الرجل ليس شيء مقدس قابل للنقد والإصلاح....ويجب الإعتراف بهذا ومحاولة إصلاحة..
كثير رأيت أشرطة موجه للنساء فقط وتخاطبها بشكل مباشر وفيها فوائد كثير
لكن لم أصادف أشرطة لمحاضرات موجه للرجل فقط وتعديل سلوكياته وطريقة تفكيرة!
ربما لأنهم لا يرونه يخطئ ابدأ !!)

*لا أعلم لماذا أحتاج توضيح لأفكاري مرة أخرى!!
يوجد حكمة تقول:
خير الكلام ما لم تحتج بعده إلى كلام
أظن أن هناك خلل في كلامي!
~للفائدة~
الحكمة موجودة في شريط(مفيد جدا) هنا في هذا الموضوع المشاركة رقم (5)
http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=391935
***
وأدعوا الأعضاء خاصة من يجادل كثير في التعدد بحد ذاته أن يدخل هذا البحث ويقرأ الفصل الخامس

مباشرة تجد الفهرس على اليسار أضغط على الفصل الخامس (شبهات في قضايا المرأة الاجتماعية)
اقرأ التعدد..
تنبية الباحثة ...(د.نوال العيد)
هنا الرابط
http://www.islamhouse.com/p/90728 (http://www.islamhouse.com/p/90728)

والشكر والدعاء موصول لمن أحضر رابط البحث (الاخ مسلمان)
جزاه الله خير


- ما هو الحل إذا زاد عدد النساء على الرجال في المجتمع المسلم ؟
كلامي ليس من أجل التعدد لا...فقط إشارة لعدد السكان
بالنسبة زيادة عدد النساء منطقيا وبالعقل لا يحصل إلا بالمجتمعات الي يحدث فيها حروب
مثل العراق
أو هجرات (شبابها يهاجر بشكل كبير)مثل لينان..
أما المجتمع العادي (عادي من ناحية التركيبة السكانية)
والله أعلم
***********
والسلام عليكم..

احمدو
09 07 2010, 05:05 AM
القضية ليست في التعدد , فالتعدد حكمه معروف في الاسلام وانه هو الاصل فيه الا اذا خيف الحيف والظلم فواحدة .

فليست المشكلة في التعدد ,بل في تلك العقول التي أصبحت تتلاعب في شريعة الرحمن فتأخذ من الاسلام ما يوافق هواها ورغباتها الشهوانية ,

وكيف تعجبت ممن هو في عمر الثمانين لا يشتهي فرجه الا من كانت دون العشرين ؟

ثم يتبجح علينا بان الله أباح له ذلك ! وأن رسول الله تزوج عائشة وعمرها تسع سنوات !

ويأتي ولي هذه المسكينه فيبيعها بثمن بخس دراهم معدودة .

فكل يريد ان يشبع رغباته فالشايب يريد ان يشبع رغبته الجنسيه ان وجدت أصلا ,

والاب يريد أن يشبع رغبته الجشعه بالمال , والضحية هي تلك الفتاة التي لم يتجاوز عمرها الخامسة عشر .


ومما يزيد الطين بله .

تلك السخافات التي هلل لها المجتمع بإعلامه ومثقافيه ,

تلك الظاهرة في تزويج رجل لابنته من شخص محكوم عليه بالاعدام , فأي زواج مثل هذا تسوده المودة والرحمة ! وما عرف هذا المسكين أنه أصبح في رقبته قتيلين , قتيله الاول , وابنته التي قتل احلامها وحياتها .

أن الزواج عندما شرع , شرع حتى تبنى من خلاله الاسرة , التي هي اساس المجتمع .

ان هذا التخلف سيبقى ولن يزول , الا اذا تغيرت او زالت تلك العقليات المتخلفة , التي لا تفهم من النص الا ظاهره , ولم تتعمق في فهم مقاصد الشريعة العظيمة .

أبو الليث المصرى
09 07 2010, 07:19 AM
وحديثنا عن الأولى...فالثالثة إذا تزوجت عليها الرابعة ما تفرق معاها...لأنها تزوجتك وأنت متزوج غيرها فأي مشاعر هذه التي ستجرح ؟ ......
شكلك لا تعرف النساء ...
الزوجة اذا أحبت زوجها غارت عليه من أمه حتى ..
ولم كانت تغضب عائشة ام المؤمنين اذا عرفت ان
الرسول صلى الله عليه وسلم سيتزوج وهي لم تكن الأولى ولا الثانية ...
واسأل الثالثة لو أن زوجك تزوج عليك واسمع ما تقول لك

هي وإن كانت الثالثة تشعر بأنها أفضل من الأخريين لأنه تزوجها عليهما .. وممكن تقول انا اللي جيت عليهم ومحدش يجي عليا

والأولى تقول القديمة تحلى ...

وهذا من رحمة الله فكل واحدة تشعر أنها مهمة ومرغوبة لدى الزوج وإلا لكانت الحياة جحيما لا تطاق


...وما قصدت إهانتك ببعض الألفاظ أخي الكريم إنما كان بعضها مزاحاً
مزاحك ماسخ وحدف طوب




والبعض الآخر رداً على إلزامك الناس المستحيل وهي وجود مثل خديجة حتى لا يعددوا...ومبروك مقدماً لمن ينوي التعدد...

يا عمي انا قلت اللى ما يعدد هوة حر ( رحم الله امرءا عرف قدر نفسه ) وخلاص...


لم ألزمك ولم ألزم نفسي بما ليس لازما اللى يبغي يعدد وكان قادرا على باءة النكاح خير وبركة



واللى مش عاوز هنضربه على يده ونقول له لم لا تعدد ... لا يقول هذا واحد بيفهم

احمدو
09 07 2010, 08:26 AM
من المقولات التي سطرها أصحاب العقول المعوجة , حتى جعلوها قاعدة من قواعد الاسلام .

( عيش تحت ظل راجل , ولا عيش تحت ظل حائط )

( لا يفوتك القطار )

هولاء بنظرتهم القاصرة , دمروا حياة المراة من حيث لا يشعرون .

سلبوا حريتها التي كفلها الاسلام لها , حتى جعلوها مثل البهيمة التي في الزريبة , لا يهمها الا من يطعمها ويسقيها ,حتى لو ضربت يوميا بالعصا والكرباج , وهذا شئ واقعي ومشاهد لايحتاج عليه برهان .

فكم من شكاوى سمعناها من نساء يشتكين ازواجهن ,

حتى قالت احداهن زوجي سكير يشرب الخمر لا يصلي يضربني يشاهد الافلام الخليعة ؟ ثم يطلب مني مضاجعته والقيام بحقوقه .؟

ما ذا تكون اجابة ذلك المفتي .؟

عليك بالصبر والاحتساب لعل الله يهديه على يديك ,واما اذا نام وهو غضبان عليك فإن الملائكة تلعنك حتى تصبحي , فأشبعي له لذته .

أن مثل الفتاوى الممزوجة بالورع البارد لا يمكن ان تحل مشكلة , بل تزيد تلك المحن حتى تصبح المراة سلعة رخيصة مثل العلكة يلفظها متى شاء.

نعم أن اقول متى رضيت المراة أن تكون هكذا رخيصة , فمصيرها أن لا تخرج مع الباب , لكن مصيرها أن يقذف بها كما قذف بهذه الاخت رحمها الله .

http://www.youtube.com/watch?v=tRYClltBabk

محمد بن يحيى
09 07 2010, 09:57 AM
الجهل ظلمة





هذا الجاهل الجلاد


اقول له لم تختار الزواج الثاني اذا كرهت الأولى فهذا ليس من الرجولة عيب عليك ان ترمي الأولى وهذا من سفاهة الرجال


ثم يحور الكلام ويقول ربطت التعدد بالرجولة


اقول له الدين لا يؤخذ بالرأي يقول هل تجبرونني


يشتم الأعضاء ثم يقول شتمت


لذلك الجاهل معاق يجب معاملته بما يتناسب مع وضعه الصحي


جاهل بالحكم ثم جاهل بالتفريق بين اقرار الحكم وتسفيهه فهو يقول أنه يخجل من تطبيق التعدد وهذا استحياء من مباح في دين الله وألعاصي أفضل في هذا الدين بمن يزدريه ولو لم يأتي المعصية


يعني جهل مركب


الله ينور عقولنا بالعلم





أما عن طريقتك بالصراخ والشتم فهي كما وصفت انت كل إناء بما فيه ينضح



وأخيرا عن مطالبتك بالاثبات


لماذا تستحي ياهذا من الزواج بثانية ما دام أنه حفظ لكرامة الأولى ولماذا تتزوج إن قصرت بالطاعة


لو أن الزواج لا يضر الأولى فكن رجلا ولا تستحي منه حتى لو أنك لا ترغب فيه ولو كان ظلما ومسا لكرامتها فهو الكره بأم عينه


وهل سيحب الرجل زجته الناشز


لكن ليكن أولا رجلا ويفهم


فكيف أنت يا من تشبهت بمن قلت أنك ستجلدهم أني قلت أن الذي لا يعدد مخنث


كلامك مشبع بالجهل والكذب


تب إلى الله هداك الله




بصراحه تستحق سفير الغباء بإمتياز ..
اسمع يا هذا انا لا استحي من شيئ احله الله ،، انا اقول استحي ان أُكافئ زوجتي
التي احببتها ورأيت فيها الزوجة التقية المطيعة لزوجها ان اتزوج عليها .. هل هذا الكلام
مخالفه للشرع .. اوجه هذا السؤال لجميع الاعضاء لأن سفير الغباء لن يفهم ..
ثم تفسر تعليقي السابق على هواك واتهمتني اكثر من تهمه ...
والآن تعيد هذه الكلمه وتقول ( كن رجلا ) ثم بعد هذا السب تمثل دور الناصح
وتقول ( هداك الله ) ( و تب إلى الله ) وجميع الاعضاء يشهد انني رددت عليك بنفس
اسلوبك فأنت من بدأ بالشتم ،، سأجعل هذا الموضوع يصل إلى 1000 صفحه حتى تتعلم
ان تتكلم مع من يخالفك الرأي بأدب واحترام واعيد واكرر عليك اثبت ما تقول


- اين قلت في تعليقي السابق انني اتزوج على زوجتي لأني لا احبها ؟ واتركها معلقه ؟
2 - اين قلت في تعليقي السابق انني ارمي زوجتي لأنها مقصره بحقي ؟؟
3- ماهو دليلك على انني اعتبر المرأه قطعه ثمينه وإذا لم تعجبني هذه القطعه رميتها ؟؟؟




**********************


يا سبحان الله...لماذا كل هذا...أنا قلت إن أمر التعدد يرجع إلى طبيعة علاقة الرجل بالمرأة الأولى...لم يتزوج الرسول عليه الصلاة والسلام على خديجة حتى ماتت بينما عدد بعدها...أليس هذا هو الواقع !!...فقولي أنه عدد بعد وفاتها هل يفهم منه أنني ضد التعدد !...كيف ...باختصار ...حياة الرسول صلى الله عليه وسلم الزوجية مرحلتين...مرحلة 25 سنة لم يعدد فيها على زوجته السيدة خديجة إكراماً لها حيث صدقته حين كذبه الناس وآوته حين طرده الناس وآمنت به حين كفر به الناس وأنفقت عليه من مالها...الخ...مرحلة ثانية جمع الرسول فيها أكثر من إمرأة في نفس الوقت...وهي مرحلة ما بعد خديجة...وأما عائشة رضي الله عنها فلم تكن الزوجة الأولى ...وحديثنا عن الأولى...فالثالثة إذا تزوجت عليها الرابعة ما تفرق معاها...لأنها تزوجتك وأنت متزوج غيرها فأي مشاعر هذه التي ستجرح ؟ ...طبعا أنا أحكي عن علاقة الزوج بزوجته الأولى....وفضلها عليه من عدمه...الآن تجد من يقول لك لو أعطيتني كنوز قارون فلن أتزوج على زوجتي وهو قادر من جميع النواحي...هل هذا عاصي أو آثم...هو حر...والذي اختار التعدد حر...وما قصدت إهانتك ببعض الألفاظ أخي الكريم إنما كان بعضها مزاحاً والبعض الآخر رداً على إلزامك الناس المستحيل وهي وجود مثل خديجة حتى لا يعددوا...ومبروك مقدماً لمن ينوي التعدد...


بارك الله فيك اخي الكريم
لا يفهمون صدقني مهما قلت .. وسماحة الشيخ العلامه حجة الإسلام سفير الغباء
يقول لي ( الدين لا يؤخذ بالرأي ) اعرف انه لا يؤخذ بالرأي لا احتاج لجويهل مثلك
ليعلمني انا اقول وجهة نظري انني لن أُعدد إذا قامت المرأة بحقي وكانت نعم الزوجه فلن
اتزوج عليها .. ثم يقول كن رجلاً ويصفني بالجهل ... !!!
اخي ابو محمد الازهري .. هؤلاء ناس لن يفهموا ابداً مهما حاولت اقصد ( سفير الغباء )
لأنهم جهله + قلة ادب + غباء + عدم احترام الرأي المخالف لرأيهم .

مرضي
09 07 2010, 10:20 AM
من المقولات التي سطرها أصحاب العقول المعوجة , حتى جعلوها قاعدة من قواعد الاسلام .

( عيش تحت ظل راجل , ولا عيش تحت ظل حائط )

( لا يفوتك القطار )

هولاء بنظرتهم القاصرة , دمروا حياة المراة من حيث لا يشعرون .

سلبوا حريتها التي كفلها الاسلام لها , حتى جعلوها مثل البهيمة التي في الزريبة , لا يهمها الا من يطعمها ويسقيها ,حتى لو ضربت يوميا بالعصا والكرباج , وهذا شئ واقعي ومشاهد لايحتاج عليه برهان .

فكم من شكاوى سمعناها من نساء يشتكين ازواجهن ,

حتى قالت احداهن زوجي سكير يشرب الخمر لا يصلي يضربني يشاهد الافلام الخليعة ؟ ثم يطلب مني مضاجعته والقيام بحقوقه .؟

ما ذا تكون اجابة ذلك المفتي .؟

عليك بالصبر والاحتساب لعل الله يهديه على يديك ,واما اذا نام وهو غضبان عليك فإن الملائكة تلعنك حتى تصبحي , فأشبعي له لذته .

أن مثل الفتاوى الممزوجة بالورع البارد لا يمكن ان تحل مشكلة , بل تزيد تلك المحن حتى تصبح المراة سلعة رخيصة مثل العلكة يلفظها متى شاء.

نعم أن اقول متى رضيت المراة أن تكون هكذا رخيصة , فمصيرها أن لا تخرج مع الباب , لكن مصيرها أن يقذف بها كما قذف بهذه الاخت رحمها الله .

http://www.youtube.com/watch?v=tRYClltBabk

يا مسكين تعقل الأمر اكبر من قضية وقضيتين
باختصار لو تتبع الأمة اراك الفاسدة لن يرد الامة عن السقوط شيء
يا مسكين انظر للمجتمعات التي كفلت حرية هروب المرأة من بيت وليها كيف حال المرأة فيها

المصيبة الكبرى في كلامك هو السخرية من حكم شرعي جاء به النبي صلى الله عليه وسلم في حديث مشهور لا احفظ نصه واعتقد ان اكثر الإخوة يعلمون معناه

انظر اين وصلت الحرية التي تنادي بها في مجتمعات الفسخ والمسخ تسجل المرأة في قائمة الرجل الذي يريد الزواج فيجرب كل من في قائمته ثم قد ترضيه احداهن وقد لا ترضيه اي منهن

ان حكم الله ثابت لا يتغير وهو ضمان هذه الأمة ومن الكفر السخرية باحكام الله او استنقاصها
اما معاصي الرجل فنعم يجب ان يعاقب ويوضع لها حد ........ ولكن لا يعني ان الرجل ضاع خلاص نضيع المرأة
يجب النهي عن المنكر الصادر عن الرجل ولا يعني ان الرجل اذا وقع في منكر ان نامر المراة بمنكر اكبر منه فلكلمهما حكمه الشرعي
نعم اذا كان الرجل لا يصلى فهو كافر ينفسخ عقد الزوجية ولا يحل لها ان تبقى يوما بل ساعة وهو تارك للصلاة
واما اذا كان له معاصي دون الكفر فمنها ما يحل للمراة طلب الطلاق ومنها ما لا يحل

اذا كانت الحرية بحدود ما شرع الله كطلب الطلاق عن وقوع الرجل في معصية تحل لها طلب الطلاق فلا يخالف احد اما اذا كانت الحرية في معصية الله كطلب الطلاق بغير وجه حق او رفض الجماع وهي صحيحة الجسم غير مريضة او العمل في مكان مختلط او حتى العمل المباح شرعا اذا لم يأذن لها لا يحل لها الا اذا شرط ت عليه بالعقد و غيره مما نرى بعض النساء تطالب به من منطلق الحرية وهو في الحقيقة يصادم الشرع

محمد بن يحيى
09 07 2010, 10:32 AM
أتمنى ما تعتبر المشاركات كلام كثير..

هذه فرص لنشر وعي...وأفكار تكون بداية تغيير..
(جميل التفائل)




أقول أن الأمر شديد الخصوصية...

هذه حياتك أنتي من يخطط لها,,
فكري واستخيري وقرري امرك...
نصيحتى السابقة أقولها بشكل عام وتلقائي
وليس هدف أخطط له وأحاول نشرة بشكل مستميت..
في النهاية كل إنسان وما يملي عليه دينه وعقله..


تعليق بسيط (عارض)
مفهوم الأسرة عام...عندما يتكلم عن الأسرة ويحدد الرجل والمرأة يكون هناك تحديد و وضوح في القصد
فالكلام عن العلاقة الزوجية
لأن الأسرة ممكن تكون امرأة وأبنائها فقط بدون أب(كثير ما تحدث)..
.والأسرة ممكن يكون أب وأطفاله بدون أم(قليل ما تحدث)
والأسرةممكن تكون مجموعة أخوه أو أخت وأخ بدون الأب والأم
كل واحد في طريق ..ما لهم وجود..
وممكن تكون رجل وامرأة بدون أطفال..
أعرف فلسفة وممكن البعض يرى أن ما لها معنى وسخيفة!
(لكن عند أهل التخصص لها معنى عميق!)
كان الله في عونهم!
الهدف نقل الفكرة فقط..


شكرا لك..
فقط تنبية ...
كأن هذه المشاركة تعطي دلاله أني تكلمت عن التعدد بحد ذاته؟وربما عارضته
لا...الأمر ليس كذلك...من هذا الذي يقف ويجادل في شيء مشروع ...
...التعدد مشروع هذا أمر منتهي...والتعدد لم يشرع إلا لأن فيه خير للمجتمع..
وهو غير قابل لتفكير (نرفضة أو نقبله!!)
فكرتي بسيطة جدا أتمنى يكون هناك توجه لإصلاح أحوال الأفراد في المجتمع(الرجال)
...أحوال كثير منهم مزرية...يعني يكون هناك جهود بدل توجيهها لللنشر التعدد (الذي ارى أنه ليس للنشر!
لأنه لا يحتاج موجود اصلا وهو في الأصل مقيد بشروط من يستطيع عليها يتوكل على الله ولا يكثر دعايات وكلام! ما تستطيعه انت ربما لا يستطيعه غيرك؟!)
(وهذا موجود عند الأعراب!! كثير تتعرض للظلم لأنه أعرابي جماعته يجبرونه على شيء ليس واجب
والدين وضع له ضوابط وشيء يجب أن يكون نابع من نفس الشخص بدون ضغوط...خايف من حرمتك ما أنت رجال إلى أن يتزوج..وتطلع المشكلات وبعضهم اولادهم عقد نفسية بسبب زواج الأب وبعض البنات الي ابوها معدد تتزوج وهي محملة بالعقد من أبوها وتفرغها في أسرتها الجديدة...!! وهذا ما رأيته من قريبة لي!! مسيكينة!)
التوجة أتمنى يكون إصلاح الأخلاق وطرق التفكير ليس للنساء بل للرجال...
وهنا أعضاء كلامهم موزون ومن الوزن الثقيل وفيه عقل وحكمة ليتهم يتوجهون لهذا التوجه...الرجل ليس شيء مقدس قابل للنقد والإصلاح....ويجب الإعتراف بهذا ومحاولة إصلاحة..
كثير رأيت أشرطة موجه للنساء فقط وتخاطبها بشكل مباشر وفيها فوائد كثير
لكن لم أصادف أشرطة لمحاضرات موجه للرجل فقط وتعديل سلوكياته وطريقة تفكيرة!
ربما لأنهم لا يرونه يخطئ ابدأ !!)

*لا أعلم لماذا أحتاج توضيح لأفكاري مرة أخرى!!
يوجد حكمة تقول:
خير الكلام ما لم تحتج بعده إلى كلام
أظن أن هناك خلل في كلامي!
~للفائدة~
الحكمة موجودة في شريط(مفيد جدا) هنا في هذا الموضوع المشاركة رقم (5)
http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=391935
***
وأدعوا الأعضاء خاصة من يجادل كثير في التعدد بحد ذاته أن يدخل هذا البحث ويقرأ الفصل الخامس

مباشرة تجد الفهرس على اليسار أضغط على الفصل الخامس (شبهات في قضايا المرأة الاجتماعية)
اقرأ التعدد..
تنبية الباحثة ...(د.نوال العيد)
هنا الرابط
http://www.islamhouse.com/p/90728 (http://www.islamhouse.com/p/90728)

والشكر والدعاء موصول لمن أحضر رابط البحث (الاخ مسلمان)
جزاه الله خير


كلامي ليس من أجل التعدد لا...فقط إشارة لعدد السكان
بالنسبة زيادة عدد النساء منطقيا وبالعقل لا يحصل إلا بالمجتمعات الي يحدث فيها حروب
مثل العراق
أو هجرات (شبابها يهاجر بشكل كبير)مثل لينان..
أما المجتمع العادي (عادي من ناحية التركيبة السكانية)
والله أعلم
***********

والسلام عليكم..



اختي الكريمة اعلم انك لا تعارضين التعدد ولكن انظري لرد سفير الغباء عليك

الأخت شموخ تكرر في كلامك فهمتوني خطأ

ويحصل هذا معك كثيرا

السؤال

إذا كانت المرأة يصعب عليها التعبير عن أفكارها أو إيصال المعلومة بشكل صحيح في قضاياها

فهل المرأة تستطيع الإستقلال وهذا حالها



هل رأيتي احتقار للمرأه اكثر من هذا ؟؟؟

قفا نبك
09 07 2010, 11:37 AM
قرأت الموضوع وعموم الردود بإطلالة سريعة
من بين الردود درر ..
لو العضو كان على علم وصفت النية خرج الرد كدرة !


جلاد الرافضة
هدئ من روعك أخي الكريم إنما هو نقاش وكلام
ليس في كلام صاحبك احتقار للمرأة ومما يعضده قوله تعالى ( أَوَمَن يُنَشَّأُ فِي الْحِلْيَةِ وَهُوَ فِي الْخِصَامِ غَيْرُ مُبِينٍ ) ونصوص أُخر
ولابد تنظر للمعنى و للقصد
أما المعنى ، فيعضده النصوص والواقع
أما القصد ، فهو يريد نفي حصول المرأة على الاستقلالية عن الرجل وهذا كلام صحيح للسبب الذي ذكره ولغيره من الأسباب المعلومة شرعا ونظرا
وليس السبب احتقار المرأة


الكلام أخذ وعطا مهب مهاوش << للجميع

محمد بن يحيى
09 07 2010, 01:53 PM
قرأت الموضوع وعموم الردود بإطلالة سريعة




من بين الردود درر ..

لو العضو كان على علم وصفت النية خرج الرد كدرة !



جلاد الرافضة
هدئ من روعك أخي الكريم إنما هو نقاش وكلام
ليس في كلام صاحبك احتقار للمرأة ومما يعضده قوله تعالى ( أَوَمَن يُنَشَّأُ فِي الْحِلْيَةِ وَهُوَ فِي الْخِصَامِ غَيْرُ مُبِينٍ ) ونصوص أُخر
ولابد تنظر للمعنى و للقصد
أما المعنى ، فيعضده النصوص والواقع
أما القصد ، فهو يريد نفي حصول المرأة على الاستقلالية عن الرجل وهذا كلام صحيح للسبب الذي ذكره ولغيره من الأسباب المعلومة شرعا ونظرا
وليس السبب احتقار المرأة



الكلام أخذ وعطا مهب مهاوش << للجميع





بارك الله فيك اخي الكريم

سفير الغباء ليس بصاحب لي حتى يعتذر عن الكذب علي واتهامي بالتخنث
اما ان المرأه لا تستطيع ان تستقل عن الرجل فهذا كلنا متفقون عليه ولا يخالف
هذا الكلام عاقل .. ولكن سفير الغباء لا يقصد هذا .. فهو يحتقر الاخت كقوله انتِ
دائماً ترددين كلمة ( فهمتوني غلط ) اي انها لا تستطيع ان تُعبر عن وجهة نظرها فواضح اخي الكريم الاحتقار في كلامه وليس الاخت
فقط يحتقرها بل كل من يخالفه الرأي ..

طيف البلوشي
09 07 2010, 02:01 PM
لا نهاية لحكاية تعدد الزوجات للأسف


همسة.للجميع.~

روى أبو داود عن أبي أمامة -رضي الله عنه- أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال .

"أنا زعيم ببيت في ربض الجنة لمن ترك المراء وإن كان محقا، وببيت في وسط الجنة لمن ترك الكذب وإن كان مازحاً، وببيت في أعلى الجنة لمن حسَّن خُلُقَه " رواه أبو داود، في كتاب: الأدب، باب:في حسن الخلق، رقم الحديث: (4800).الحديث حسنه الالبانى فى صحيح الجامع والسلسله الصحيحة .

أبو الزبير الشيباني
09 07 2010, 04:51 PM
الزواج حق مشروع للرجل وشرطه العدل...
وللأخوات المعترضات...عليهن الاعتراض قبل هذا على النساء اللاتي وافقن على زوج متزوج...
فلو لم يكن زواجهن مفيد لهن..لما أقدمن عليه...
أما أن ينصب الانتقاد كله على الرجل فهذا غير مبرر...
اليوم الفتن كثرت...سببها خروج النساء متبرجات...
فمن حق الرجل أن يتزوج مثنى وثلاث ورباع...وله أن يكن كلهن أبكارا وصغيرات وجميلات ..
ما المانع في هذا..!!!
أما اشتراطكم أن يكون الرجل كاملا أو ذا مواصفات معينة فهذا كلام مردود عليه...
ولو نظرنا بهذه النظرة...لكان من الواجب علينا الإجابة عن هذا السؤال...
أين نجد المرأة التي تستحق أن يبقى زوجها معها طول العمر...دون أن يعدد عليها..؟؟؟
وفي النهاية أقول..
مهما كانت هناك مشاكل في التعدد...سببها أخطاء في التطبيق...
فلن تكون أعظم من انتشار فاحشة الزنى والعياذ بالله...
وأما عني وعن إخواني الغير متزوجين...
أوصي نفسي وإياهم...بالنفير لأرض الجهاد...ليرزقنا الله بفضله حورية عين..بدلا عن حورية طين..
اللهم آمين..

أبوأيوب الجزائري
09 07 2010, 05:18 PM
اتمني ان اتزوج ثانية يارب

احمدو
09 07 2010, 05:24 PM
إذا كانت المرأة يصعب عليها التعبير عن أفكارها أو إيصال المعلومة بشكل صحيح في قضاياها

فهل المرأة تستطيع الإستقلال وهذا حالها






ان الرجل والمراة لا يستطيع احد منهما الاستقلال عن الاخر ,فكل منهما مكمل للاخر .

وان كنت أرى أن ارتباط الرجل بالمراة , أقوى من ارتباط المرأة بالرجل ,

ولذلك كانت المرأة أولى الناس بالصحبة كما أخبر الصادق المصدوق عليه الصلاة والسلام .

(امك ثم أمك ثُم أمك , ثم أبوك )

ومن تتأمل كتاب الله وسنة رسوله , وجد فيهما كثير من القصص التي تدل على رجحان عقل المراة وحنكة عظيمة في تعبيرها وتصرفاتها .


((كلما دخل عليها زكريا المحراب وجد عندها رزقا قال يامريم أنى لك هذا قالت هو من عند الله إن الله يرزق من يشاء بغير حساب)) (http://www.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?idfrom=251&idto=251&bk_no=49&ID=256#docu)

وقال سبحانه وتعالى عن بلقيس:-

(إن الملوك إذا دخلوا قرية أفسدوها وجعلوا أعزة أهلها أذلة (http://www.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?idfrom=1346&idto=1346&bk_no=49&ID=1375#docu))

قال قتادة : رحمها الله ورضي عنها ، ما كان أعقلها في إسلامها وفي شركها!! علمت أن الهدية تقع موقعا من الناس .


وقال سبحانه وتعالى عن آسية بنت مزاحم:-

((وضرب الله مثلا للذين آمنوا امرأة فرعون إذ قالت رب ابن لي عندك بيتا في الجنة ونجني من فرعون وعمله ونجني من القوم الظالمين)) (http://www.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?idfrom=1871&idto=1871&bk_no=49&ID=1939#docu)

قال العلماء : (اختارت الجار قبل الدار) وهذا من رجحان عقلها

وهذه أم المؤمنين خديجة تقف الموقف البطولي العظيم ( لا والله لا يخزيك الله أبدا )

فكانت السند المتين , والحصن المنيع لرسول الله , حتى سمي عام وفاتها عام الحزن .

بل أني كلما أتأمل في السير وكيف يقص لنا التاريخ قصص ثلاثة من النساء وقفنا في وجه أعتا طواغيت الارض على الاطلاق .

وقفنا أمام فرعون مصر وفرعون الامة ابو جهل عليهما لعائن الله :- هولاء النسوة العظماء هن :-

اسية بنت مزاحم , وماشطة ابنة فرعون , وسمية رضي الله عنهم .




المصيبة الكبرى في كلامك هو السخرية من حكم شرعي جاء به النبي صلى الله عليه وسلم في حديث مشهور لا احفظ نصه واعتقد ان اكثر الإخوة يعلمون معناه


هذا فهمك , أما عني فلله الحمد قد أكرمني ربي بحب السنة فليس مثلي من يسخر منها ولله الحمد .

ولكن عندما توضع السنة في غير موضعها سواء كان ذلك عن قصد او جهل ,

يستدعي ذلك التوقف في حال من صدر نفسه مفتي لدين الله .

مرضي
09 07 2010, 05:39 PM
سلبوا حريتها التي كفلها الاسلام لها , حتى جعلوها مثل البهيمة التي في الزريبة , لا يهمها الا من يطعمها ويسقيها ,حتى لو ضربت يوميا بالعصا والكرباج , وهذا شئ واقعي ومشاهد لايحتاج عليه برهان .

فكم من شكاوى سمعناها من نساء يشتكين ازواجهن ,

حتى قالت احداهن زوجي سكير يشرب الخمر لا يصلي يضربني يشاهد الافلام الخليعة ؟ ثم يطلب مني مضاجعته والقيام بحقوقه .؟

ما ذا تكون اجابة ذلك المفتي .؟

عليك بالصبر والاحتساب لعل الله يهديه على يديك ,واما اذا نام وهو غضبان عليك فإن الملائكة تلعنك حتى تصبحي , فأشبعي له لذته .

أن مثل الفتاوى الممزوجة بالورع البارد لا يمكن ان تحل مشكلة , بل تزيد تلك المحن حتى تصبح المراة سلعة رخيصة مثل العلكة يلفظها متى شاء.

نعم أن اقول متى رضيت المراة أن تكون هكذا رخيصة , فمصيرها أن لا تخرج مع الباب , لكن مصيرها أن يقذف بها كما قذف بهذه الاخت رحمها الله .

http://www.youtube.com/watch?v=tRYClltBabk


لا حظ الملون بالأحمر وقول الله تعالى
{الرِّجَالُ قَوَّامُونَ عَلَى النِّسَاء بِمَا فَضَّلَ اللّهُ بَعْضَهُمْ عَلَى بَعْضٍ وَبِمَا أَنفَقُواْ مِنْ أَمْوَالِهِمْ فَالصَّالِحَاتُ قَانِتَاتٌ حَافِظَاتٌ لِّلْغَيْبِ بِمَا حَفِظَ اللّهُ وَاللاَّتِي تَخَافُونَ نُشُوزَهُنَّ فَعِظُوهُنَّ وَاهْجُرُوهُنَّ فِي الْمَضَاجِعِ وَاضْرِبُوهُنَّ فَإِنْ أَطَعْنَكُمْ فَلاَ تَبْغُواْ عَلَيْهِنَّ سَبِيلاً إِنَّ اللّهَ كَانَ عَلِيًّا كَبِيرًا} (34) سورة النساء



وفي الحديث اذا باتت المـرأة هـاجرة فـراش زوجها لعنتها الملائكة حتى تصبح

هناك عدة احاديث مجموعة في بعض المواقع حول حق الزوج على زوجته

احمدو
09 07 2010, 06:23 PM
لا حظ الملون بالأحمر وقول الله تعالى
{الرِّجَالُ قَوَّامُونَ عَلَى النِّسَاء بِمَا فَضَّلَ اللّهُ بَعْضَهُمْ عَلَى بَعْضٍ وَبِمَا أَنفَقُواْ مِنْ أَمْوَالِهِمْ فَالصَّالِحَاتُ قَانِتَاتٌ حَافِظَاتٌ لِّلْغَيْبِ بِمَا حَفِظَ اللّهُ وَاللاَّتِي تَخَافُونَ نُشُوزَهُنَّ فَعِظُوهُنَّ وَاهْجُرُوهُنَّ فِي الْمَضَاجِعِ وَاضْرِبُوهُنَّ فَإِنْ أَطَعْنَكُمْ فَلاَ تَبْغُواْ عَلَيْهِنَّ سَبِيلاً إِنَّ اللّهَ كَانَ عَلِيًّا كَبِيرًا} (34) سورة النساء



وفي الحديث اذا باتت المـرأة هـاجرة فـراش زوجها لعنتها الملائكة حتى تصبح

هناك عدة احاديث مجموعة في بعض المواقع حول حق الزوج على زوجته

يا سلام ما أجمل تعاليم الاسلام ,

((وَاللاَّتِي تَخَافُونَ نُشُوزَهُنَّ )) مالعمل معها :-

1- فَعِظُوهُنَّ

2- وَاهْجُرُوهُنَّ فِي الْمَضَاجِعِ

3- وَاضْرِبُوهُنَّ

ترتيب عجيب ان دل فإنما يدل على سمو هذه الشريعة العظيمة .



وفي الحديث اذا باتت المـرأة هـاجرة فـراش زوجها لعنتها الملائكة حتى تصبح

يقول الشيخ ابن عثيمين رحمه الله شارحا هذا الحديث :-

وفي هذا دليل على عظم حق الزوج على زوجته ، ولكن هذا في حق الزوج القائم بحق الزوجة ، أما إذا نشز ولم يقم بحقها ؛ فلها الحق أن تقتص منه وألا تعطيه حقه كاملاً ؛ لقول الله تعالى :
( فَمَنِ اعْتَدَى عَلَيْكُمْ فَاعْتَدُوا عَلَيْهِ بِمِثْلِ مَا اعْتَدَى عَلَيْكُمْ ) [البقرة: 194] ولقوله تعالى : (وَإِنْ عَاقَبْتُمْ فَعَاقِبُوا بِمِثْلِ مَا عُوقِبْتُمْ بِهِ) [ النحل : 126 ] .

فاذا حقه مرتبط بحقها , أما اذا لم يعطها حقها فلا تستحق هذا الوعيد .

وكيف ورسول الله يقول ( لا يضرب أحدكم زوجته ضرب العبد ثم يضاجعها ) او كما قال رسول الله ,

قمر الزمان
09 07 2010, 06:55 PM
اتمني ان اتزوج ثانية يارب

يارب حقق لأخي الحبيب أيوب الزواج من الثانية والثالثة .. وأرزقني الثالثة والرابعة .
أقول ترى إذا تورطت لا تجيب سيرتي .. الله يرحم والديك ما نا ناقص مشاكل ..

شموخ نجد
09 07 2010, 06:59 PM
بارك الله فيك
أحمدو
تابع
ربما يتم التقبل منك ...لأنك رجل (أسم) معترف فيه دوليا واجتماعيا (ماركة مسجلة!!)
لأنه كثير من الأحيان لا يتقبل ولا يقرأ بشكل صحيح إذا صدر من تاء التأنيث عند البعض بسبب ترسبات من المجتمع التي توغلت في العقل الباطن
الله يعيننا عليها
**



وجد فيهما كثير من القصص التي تدل على رجحان عقل المراة وحنكة عظيمة في تعبيرها وتصرفاتها


النســـــاء طرائــــف ومــواقف..عظــــة وعبـــرة ودروس مستفــــادة.
"القصص والمواقف موزعة في كل الصفحات وليس في الصفحة الأولى فقط"
http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=294597 (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=294597)

سفير الغرباء
09 07 2010, 07:35 PM
تم الحذف

شموخ نجد
09 07 2010, 08:24 PM
بارك الله فيك


أحمدو
تابع
ربما يتم التقبل منك ...لأنك رجل (أسم) معترف فيه دوليا واجتماعيا (ماركة مسجلة!!)
لأنه كثير من الأحيان لا يتقبل ولا يقرأ بشكل صحيح إذا صدر من تاء التأنيث عند البعض بسبب ترسبات من المجتمع التي توغلت في العقل الباطن
الله يعيننا عليها
**



النســـــاء طرائــــف ومــواقف..عظــــة وعبـــرة ودروس مستفــــادة.
"القصص والمواقف موزعة في كل الصفحات وليس في الصفحة الأولى فقط"

http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=294597 (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=294597)



وأضيف هذا الرابط والموضوع
المقامــــة النسائيــــــــة >>>>>> (http://www.muslm.net/vb/المقامــــة النسائيــــــــة >>>>>>)
http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=337276

ابوضمضم
09 07 2010, 10:25 PM
أتمني الزواج بالثالثة

والله إن التعدد من أكبر نعم الله على المسلم لمن عدل بين زوجاته

وهذه النعمة لا يعرفها إلا من جربها وقد جربتها والحمد لله وقدندمت لماذالم أتعدد من قبل

ولكن الخير في ما قدر الله

فارس رومية
09 07 2010, 10:54 PM
جزاكم الله خيرا ... جاري البحث عن الثانية :)

مرضي
09 07 2010, 11:22 PM
اليوم في خطبة الجمعة ذكر الخطيب حديث
قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : إذا أتاكم من ترضون دينه وخلقه فأنكحوه إلا تفعلوا تكن فتنة في الأرض وفساد عريض . قالوا : يا رسول الله ، وإن كان ؟ قال : إذا أتاكم من ترضون دينه وخلقه فأنكحوه - ثلاث مرات
ولما تأملت فيه وجدت كأنه يخاطب مجتمعنا لبيان سبب كثير من الفتن اليوم
لاحظ اذا اتى رضي الدين والخلق وهو متزوج او اعزب لا فرق في الحكم
واذا خالف المجتمع اليوم ـ طبعا بقيادة النساء ـ لتزويج رضي الدين والخلق لأنه متزوج
ماذا يحدث ؟ تحدث الفتنة
يحدث ان تبقى الفتاة في البيت تنتظر وتنتظر حتى اذا طال البقاء قبلت بأي خاطب ولو سكير ولو تارك للصلاة ولو ولو ..... الخ تأملوا الواقع وستجدون انواع اهل الضياع والغواية يتزوجون البنات الصالحات
ثم تحدث المشاكل الكبيرة مثل تربية الأبناء تربية ضياع وانفلات والبنت التى كانت صالحة يتقطع قلبها على ابناءها وهي تراهم يغدون ويروحون مع ابيهم في سبل الضلال ثم كبرت وكبر ابناءها وعقوها ولم يكترثوا بها فلتتحمل امتناعها ورفضها لمن اتاها رضي الدين والخلق مخافة وصية الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم ومشكلة الأبناء وتضييعهم واحدة من كثير من المشاكل امثالها
والحال الأخرى ان يكون ذو خلق فيكرمها ودين فيحفظ الله به دينها ودين اولادها وتصبح ام لأبناء صالحين ينفعونها وينفعون مجتمعها
ثم تأمل مرة اخرى اذا قام المجتمع بهذه الوصية النبوية ووصيته للرجال بالزواج والعمل بالسنة من تقليل تكاليف الزواج ماذا سيحصل سيكون من السهولة ان تتزوج المرأة وحتى المطلقة والأرملة ستجد من يسارع لخطبتها وضمها الى اسرته
وسيكون الرجال السيئين غير مرحب بهم وغير مقبولين وسجد احدهم يلف عشرات الاسر حتى اذا وجد زوجة حافظ عليها ورضخ تحت وطأة الواقع لصلاحها

اذن النساء المحاربات للتعدد والمجتمع الذي يقدنه هن من ارخص المرأة وجعل الرجل السيئ يتسلط عليها
كنت ارى رجالا لا اظن ان احد سيزوجهم لما فيهم من صفات سيئة جدا ولكن تزوجوا لأن هناك عنوسة وهناك أسر تريد ان تزوج بناتها ولم يجدوا الا مثل هؤلاء السقط


اللهم صلى وسلم على نبينا محمد فقد نصح أمته

شيبة الجبل
10 07 2010, 12:36 AM
الأخ العزيز شيبة الجبل...لماذا لم يتزوج الحبيب المصطفى على أمنا خديجة رضي الله عنها طيلة خمس وعشرين عاما حتى توفاها الله ؟؟...
لا أدري ماذا تقصد بالمسلسلات العاطفية والأفلام الهوليودية وما دخلها هنا !....
وأما قصر الزواج على تكوين أسرة وأطفال فقط فلا أدري من أين أتيت بهذه الفكرة...
والجانب النفسي والعاطفي ماله قيمة...تناسل وأطفال كثر نتفوق بهم عدداً على باقي الأمم وانتهت القصة....



أخي الفاضل أبا محمد الأزهري ،

من قال أن الجانب النفسي والعاطفي ما له قيمة في الزواج ..؟ !

المرفوض تضخيم دور هذا الجانب على حساب الأهداف العامة للزواج والتي تمس أمن الأمة .

الأهم من الدور العاطفي .. ومن إنجاب الأولاد .. هو الجانب التربوي .. فعندما نتكلم عن الأسرة

لا نقصد مجرد التناسل كما ذكرت ، بل إعداد الأجيال، وفرق كبير بين العبارتين ، فأرجو ملاحظته .


أما لماذا لم يتزوج الرسول صلى الله عليه وسلم على خديجة رضي الله عنها .. فقد يكون لأسباب

كثيرة .. منها ظروف المرحلة المكية الصعبة .. وهذا أوضح وأظهر .. وإلا فإن الرسول صلى الله

عليه وسلم كان يحب عائشة رضي الله عنها وعن أبيها .. ومع ذلك تزوج عليها .. فالسبب بعيد

في ظاهره عن العاطفية بارك الله فيك ..

شموخ نجد
10 07 2010, 07:38 AM
المشاركة رقم 178
مشاركة قيمة..

احمدو
10 07 2010, 01:58 PM
بارك الله فيك الاخ مرضي :- ارجو منك ان لا تستعجل الرد , دون معرفة المقصود , بارك الله فيك




إن تصحيح المسار هو من افضل الاعمال التي ينبغي على الدعاة الاهتمام به .


أن القضية ليست في كون البنت تتزوج او لم تتزوج ,أو تصبح عانس .



ليست هذه القضية :- ان القضية أعمق من ذلك ,

القضية هي تصحيح الفكر المتخلف الذي شطح في تصوير المرأة كأنها سلعة يطبع عليها تاريخ الانتاج وتاريخ الانتهى .



فما أن تبلغ المراة من العمر 30 سنة , حتى أصبحت في كثير من اذهان الاسر عالة عليها ,



لا يدرون اين يقذفون بها ؟



واذا سألت وليها لماذا زوجت ابنتك لهذا الرجل الفاسق؟



أجابك بما هو مترسخ في اذهان الكثير منا :-



( حتى لا يفوتها القطار )



أن مثل هولاء لا يهمهم أن يدعسها القطار أو يقتلها , لكن المهم أن لا يفوتها ذلك القطار الذي مولئ
بالمأسي والأحزان .



وما هي الا شهور حتى تترجل تلك الفتاة من ذلك القطار حاملة حقيبة سفرها ,



لكن الى اين ؟ هل الى تلك الحياة التي كانت ترسمها في مخيلتها وتعيشها في أحلامها ؟



لا لكنها تعود الى منزلها الأول بعد أن خاضت تلك التجربه العصيبة في ذلك القطار المشئوم .



وكان حالها يقول ما قاله الشاعر .


فحى على جنات عدن فإنها *** منازلنا الأولى وفيها المخيم .



إن كل هذه المأسي التي يعيشها المجتمع ترجع أسبابها الى صنفين لا ثالث لهما :-



الصنف الأول :- صنف الرجال :-


وأنا لا أقصد ذلك الرجل الطاهر الذي تربى على مائدة النبوة , فاصبحت سيرة النبي صلى الله عليه وسلم جزءً من حياته .


انما أتحدث عن ذلك الرجل الذي تخلى عن جميع مكونات الانسان البشري,


حتى أصبح مثل الحيوان الشهواني الذي لا يفكر الا في شهوة بطنه وشهوة فرجه .


ولذلك انا أقول نعم لتعداد الزوجات , لكن من هي المرأة المستفيده من تعدد الزوجات هل هي تلك المرأة المطلقة أو المرأة الارملة التي بلغ عمرها الاربعين او الثامنه والثلاثين .


نتمنى ذلك ولكن الواقع ليس كذلك , فكم رأيت وسمعت من القصص العجيبة :


أحد الأولياء يزوج ابنته التي لم تتجاوز الرابعة عشر لشخص في الخمسين من عمره , من أجل دين عليه بعشرين الف ريال . وبعد سنة واحدة يتم الطلاق .



من يرضى ذلك لابنته ؟




الصنف الثاني :- من هذه المشكلة هن النساء .



المراة عندما اصبحت لا قيمة لها , أستحقت بجداره أن تصبح مثل الشاة التي تنتظر في الزريبة حتى يأتي موعد ذبحها .



ولا يظن أحدكم أني أدعو لتفسخ والانحلال الخلقي والعياذ بالله .


فانما أنا داعي ادعو الى أن ترجع االامور الى طبيعتها التي جاءت بها شريعة الرحمن ,


ان الناظر في البيئة التي نزلت فيها الشريعة يجد أختلافا كليا , بين تلك البيئة والبيئة التي نعيشها ,


فالمرأة في زمن الجيل الاول كانت جزء من المجتمع , تشارك في كل جزء من حياته ,


حتى في أمور الحرب , فمن كان يعد الطعام ويداوي الجرحى ,


بل حتى النبي عليه الصلاة والسلام جعل لهم يوما يعلمهم دين الاسلام .


(( كان ذلك المجتمع مثل النحل في خليته كل مشغول بمسؤلياته .))



لكن أنظر اليوم الى مجتمعنا ودور المرأة فيه ,


بل لا أقول أين دورها في المجتمع وأتوسع في ذلك , بل أين دورها في حياتها الشخصية .



(( إن كثير منهن ليس لها الا أن تخبط جبينها وتنتظر متى يأتي عريسها .))




حالها كحال القائل :-


وأرواحنا في وحشة من جسومنا...................... وغاية دنيانا أذى ووبــال





أين المراة التاجرة كامها أم المؤمنين ؟



لماذا كثير من الاباء والازواج لا يشغلوا بناتهم في الاشياء المفيدة ؟



أجعل زوجتك وأبنتك يخططوا معك حياتك ,



ياخي ليس شرطا أن تذهب انت لتتفقد تجارتك أجعل ابنتك تجرب ذلك ,فلن تبقى لها أنت طول الحياة .



لا تكن انت كل شي بل أجعل من نفسك موجهاً لهم واعطيهم فرصة ليتعلموا الحياة.




أين المرأة العالمة كامها عائشة ؟



أجعل زوجتك تعد بحثا لك في اي مسألة بعد أن تساعدها ان لم تكن تعرف ذلك .





أين المرأة النشيطة الرياضية التي تشع منها الحيوية والصحة فالعقل السليم في الجسم السليم .؟




أجعل في حوشك الصغير ملعب لكرة الطائرة حاول أن تلعب مع زوجتك وبناتك أستمتع بهذا التحدي .



ان لم يكن لديك مساحة كبيرة أخرج الى اي مكان فضاء وعند الغروب حاول أن تتسابق مع زوجتك ,



حاول أن تأتي بلعبة فيها روح المنافسه , حاول أن تقضي وقتا ممتعا معها .



(( لا تعطي بني علمان فرصة أن يسرقوا منك تلك الجواهر العظيمة .))



إني كلما أتصور رسول الله وهو يسابق عائشة رضي الله عنها أقول في نفسي ما أجمل هذه الحياة !


هذا وهو قائد الامة , ما أعظمك يارسول الله .



ولذلك عندما فقد كثير من اولياء الامور هذا الترابط العجيب بين المرأة والرجل .


تحايلوا بحيلة شيطانية حتى يشغل فراغ نسائه فأدخلوا عليهم الدشوش والانترنت .


وتركوها تحت أيديهم فوقعوا في شر مما هربوا منه .


وأنفتحت جميع الحجب التي كانت مسدولة أمام تلك الفتاة ,


واصبحت تلك الفتاة تعطي أمها دروسا في العلاقات الجنسيه ؟



واخيراً أقول (( لا تعطي بني علمان فرصة أن يسرقوا منك تلك الجواهر العظيمة ))

شموخ نجد
10 07 2010, 04:49 PM
خرجت معي كلمات
أريد أن اكتبها بعد تأملي للمشاركتين
تطايرات فحبيت أدونها (وأعتذر على كثر الكلام والمشاركات لكن الموضوع يهمني كثير)
حسب قرأتي للمشاركتين القيمتين..

مشاركة الأخ مرضي والأخ احمدو
(فقط تعليق بسيط)
الأخ مرضي يحاول يعطي حل عملي سريع وقريب للواقع الموجود أكثر
وهو أن ترضى المرأة
بذا الخلق والدين (سواء متزوج أو أعزب) حتى ينبذ السيء ولا يجد من يتقبله
(اذا الفكرة الأساسية للأخ قبول صاحب الدين والخلق سواء متزوج أو أعزب حتى
تحفظ الفتاه نفسها من أراذل القوم(ومن تأخر سن الزواج لأن هذا بحد ذاته أمر سيء
لا أحد يختلف على هذا الأمر)...وهو حل فيه من الواقعية والإذعان للجماعة والشائع
الموجود في المجتمع...لأن الفتاة من حقها ترفض المتزوج وإن كان ذا خلق ودين)


بيناما الأخ أحمدو
فكرته تدور حول (ما ينبغي أن يكون) وفكرته شاملة وعميقة ...وحتى نعمل بها نحتاج وقت
وجهد طويل
نشر الوعي لجيل كامل وتغيير لطريقة تفكير مجتمع بأكمله
..(الأجيال ومن يقوم عليهم هم أساس هذه الفكرة والمشكلة)
لأن التفكير المتخلف الذي أشرت له
أصبح متأصل..!! لا كبار ولا صغار(كبار سن أو شباب) لا رجال ولا نساء....الخ
كلهم تفكيرهم نفس ما أشرت له....!
أصبحت البنت نفسها بعيدا عن أهلها هي من يفكر هذا التفكير التعيس!!
أول من يطرق الباب توافق ....خوفا من كلام الناس!!
ما تفكر تفكير للبعيد...(تفكيرها محدود جدا..!)



لكن أنظر اليوم الى مجتمعنا ودور المرأة فيه ,


بل لا أقول أين دورها في المجتمع وأتوسع في ذلك , بل أين دورها في حياتها الشخصية .



(( إن كثير منهن ليس لها الا أن تخبط جبينها وتنتظر متى يأتي عريسها .))



الملون بالأحمر مهم جدا وما تعرف بعض النساء أن من أهم
عوامل تعاستها إهمالها لحياتها الشخصية!
كثير من النساء ما تعرف هذه الحقيقة!
و بعد الزواج تنجب عدد من الأطفال
فقط تجمعهم في البيت وتتركهم للدنيا
...عندها أشغال..
أشغال كلها من سفاسف الأمور
وربما 90% من وقتها وتفكيرها لزوجها (وليته على سنع!)
غثى ممكن تسهم في هروبه!
وربما حاولت العناية بالأطفال
لكنها ليست العناية الصحيحة والمطلوبة
وممكن من يريد أن يرى بعينه (تطبيق عملي)
يتجول في المنتديات النسائية!
(أنواع الإكتئاب)سذاجة وسخافات
لماذا وصل حال المرأة إلى هذا المستوى؟؟!!
كل كلامي من تأملات الواقع!



(( لا تعطي بني علمان فرصة أن يسرقوا منك تلك الجواهر العظيمة .))


أضعها باللون الأحمر..(ومن المفترض تكون شعار يتم تناوله بشكل جااااد)
هذه الجملة في غاية الأهمية..
هم من يجعل هناك فجوات يدخل منها العلمانية بسهولة
فهم(العلمانيين) يتكلمون عن قضايا واقعية ومشكلات حقيقية ومنها يصيلون لما يريدون
(خاصة قضايا وموضوعات المرأة يركزون عليها لأنه ثغرة كبيررررة)
للذلك الكثير قال لي (متأثرة!!)
لست متأثرة لكني توافقت معهم في نقاط هم محقين فيها لأنهم استغلوها!!
يجب أن يكون التفكير عميق ..ويجب البعد عن النماذج الذهنية السابقة عند الحوار مع أي
شخص يصادفك في الحياة..

***
أفكار تطايرات في عقلي حبيت أدونها

شيبة الجبل
10 07 2010, 05:31 PM
فما أن تبلغ المراة من العمر 30 سنة , حتى أصبحت في كثير من اذهان الاسر عالة عليها ,لا يدرون اين يقذفون بها ؟






ليست فكراً متخلفاً أخي الكريم .. بل سنة كونية

دعك من مثال القطار الذي أرى كثيراً من الإخوة والأخوات هنا استرسلوا فيه ..

فإن قطار الزواج يعبر به العامة عن حياة الاستقرار .. وهذا ما ينشده كل كائن حي

بل وغير حي .. حيث أن التفاعلات الكيميائة في عمومها تحدث للوصول بالمادة لحالة الاستقرار

تجد هذا الاستقرار في التعبير الرباني الأكمل : سكناً ورحمة .. ! هذا هو المراد .. وهذا الذي تبحث

عنه كل فتاة .. ويبحث عنه كل فتى ..

هذا الاستقرار يصبح قطاراً "يدعس" .. و"يقذف" بركابه .. عندما يكون على غير الهدي الرباني

بدأً من مقاييس الاختيار .. انتهاءً بأسس المعاشرة الشرعية .. مروراً بعلاقة كل من الطرفين بربه

ومدى قوة "الأنا" عنده /عندها .


هذا ما يجب أن يعالج دون استرسال بالأمثلة والتراجيديات الاجتماعية .. والتي تقابلها حتماً

أمثلة كثيرة طيبة .. فإن هذه التراجيديات .. لا تنفك في أسبابها عما ذكرته من كون هذا الزواج

أو ذاك على غير الهدي الرباني .


وأذكر نفسي والإخوة هنا ..

أن المشاكل تحتاج لتحليل وتأصيل .. بدلاً من كثرة الكلام في استحضار مشاكل أخرى .


نسأل الله أن يلهمنا رشدنا ، وأن يقينا شرور أنفسنا .

احمدو
10 07 2010, 05:55 PM
إقتباس:
اقتباس من مشاركة احمدو http://www.muslm.net/vb/images/buttons/viewpost.gif (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?p=2591505#post2591505)



فما أن تبلغ المراة من العمر 30 سنة , حتى أصبحت في كثير من اذهان الاسر عالة عليها ,لا يدرون اين يقذفون بها ؟







ليست فكراً متخلفاً أخي الكريم .. بل سنة كونية





بل هذه سنة جاهليه وليست كونيه





دعك من مثال القطار الذي أرى كثيراً من الإخوة والأخوات هنا استرسلوا فيه ..

فإن قطار الزواج يعبر به العامة عن حياة الاستقرار .. وهذا ما ينشده كل كائن حي

بل وغير حي .. حيث أن التفاعلات الكيميائة في عمومها تحدث للوصول بالمادة لحالة الاستقرار

تجد هذا الاستقرار في التعبير الرباني الأكمل : سكناً ورحمة .. ! هذا هو المراد .. وهذا الذي تبحث

عنه كل فتاة .. ويبحث عنه كل فتى ..

هذا الاستقرار يصبح قطاراً "يدعس" .. و"يقذف" بركابه .. عندما يكون على غير الهدي الرباني

بدأً من مقاييس الاختيار .. انتهاءً بأسس المعاشرة الشرعية .. مروراً بعلاقة كل من الطرفين بربه

ومدى قوة "الأنا" عنده /عندها


لا أعتقد أن مشاركتي خرجت عن هذا المعنى , :A6:

شيبة الجبل
10 07 2010, 06:22 PM
بل هذه سنة جاهليه وليست كونيه






مكان المرأة أسرتها

وجنتها زوجها

وخيركم خيركم لأهله

هذه هي السنة الكونية

وما دونها الجاهلية وخرط القتاد

احمدو
10 07 2010, 06:27 PM
مكان المرأة أسرتها




وجنتها زوجها


وخيركم خيركم لأهله


هذه هي السنة الكونية


وما دونها الجاهلية وخرط القتاد




لا نختلف في هذا .


لكن أنت علقت على مشاركتي :-


فما أن تبلغ المراة من العمر 30 سنة , حتى أصبحت في كثير من اذهان الاسر عالة عليها ,لا يدرون اين يقذفون بها


علقت فقلت :-



ليست فكراً متخلفاً أخي الكريم .. بل سنة كونية

:A6:

أبودانية
10 07 2010, 07:19 PM
أحسنت أخي الحبيب شيبة الجبل (جروزني)... بارك الله فيك وفي رجاحة عقلك ..

المحاور الهاديء
11 07 2010, 11:02 AM
أحسنت أخي الحبيب شيبة الجبل (جروزني)... بارك الله فيك وفي رجاحة عقلك ..

صدقني ما علمت أحداً أعقل منه و منك أخي الكريم

أخوك : ....صديق خطاب النجدي :)

شموخ نجد
11 07 2010, 01:05 PM
عندما يكون على غير الهدي الرباني

بدأً من مقاييس الاختيار .. انتهاءً بأسس المعاشرة الشرعية .. مروراً بعلاقة كل من الطرفين بربه

ومدى قوة "الأنا" عنده /عندها .




أن المشاكل تحتاج لتحليل وتأصيل

:A4:
***
وهذا الهدي الاحظ كثير... يتم تعليمه (واحيانا نقاط معينة منه محدودة!)
للمرأة وبشكل مكثف أما الرجل التوجه لتعليم المجتمع له ضعيف
ربما فقط فئة (الملتزمين(عن علم) وفئة المثقفين(بعضهم))
"هؤلاء هم أكثر الناس تقديرا للأسرة"
البقية مع الأسف
وهناك قيم كثير متأصلة وليست من الدين تنتشر وبقوة
وهي سبب هذا الخلل..(منها تنشئة الطفل على نظرته للمرأة والاسرة
أنها أمور دونية خاصة بالمرأة فقط المفترض ما يعطيها أي إهتمام
وايضا عدم تحمل المسؤولية يهرب منها هروب!)
(هذا أصل المشاكل بشكل عام بعيدا عن استحضار مشاكل معينة)

http://www.muslm.net/vb/showpost.php?p=2592114&postcount=11 (http://www.muslm.net/vb/showpost.php?p=2592114&postcount=11)
^
^
والموضوع الي كتبت فيه هذه المشاركة(في الأعلى) قمة
لكن إلى أي مدى واقيعا راح يستفاد منه!
كثير من الأعضاء هنا كلامهم يتكلم عن فئة معينة (ناس تحترم وتؤمن بما تفضلت به هؤلاء ندعوا الله أن يزيد عددهم في الأمة )

**للفائدة**
ومن المقالات الواقعية جدا والمفيدة ..نريد مثلها كثير
"مقدمة المقال بعيدة عن الهدف استمر في القراءة وستجد
أصل الموضوع.."

http://www.islamway.com/?iw_s=Article&iw_a=view&article_id=97

أبودانية
11 07 2010, 01:27 PM
صدقني ما علمت أحداً أعقل منه و منك أخي الكريم

أخوك : ....صديق خطاب النجدي :)

عرفتك أخي الحبيب .. مشتاقون ..

عبدالرحمن الفهد
11 07 2010, 08:03 PM
كل الردود جميلة .. إلا البعض القليل


وتحول أغلبها إلى ردود تجبرنا على الابتسام والضحك أحيانا كثيرة


أضحكتني طرافة بعض الردود وأضحكتني حماسة بعض الأخوات كالتي قالت


إذا كان هذا تفكير أغلب الرجال أفضل أن أتزوج في الجنة .



لكن زبدة الموضوع كله تجدونها فيما قالته أختنا شموخ


من أرد التعدد فليعدد فهو مشروع ولا حاجة لاستعراض المبررات


مثل ذاك اللي يبغي يحل مشكلة العنوسة


وأضحكني فخ أختنا عندما طلبت ممن يتبنى هذه الفكرة أن يتزوج ممن بلغت مرحلة العنوسة ... ليحل مشكلة العنوسة


تخيلت شخص يقول لزوجته :
اسمعي يا مرة إنتي شايفة أوضاعنا الاجتماعية المزرية وكيف أن بعض العادات البالية قد أخرت سن الزواج حتى تعدت بعضهن سن الأربعين ولم تتزوج بعد
وأنا صار لي فترة طويلة شايل هم كبير لذلك قررت أن أساهم في حل مشكلة العنوسة وأن أن أتزوج فلانة بنت جارنا
لعلي أستطيع أن أحل مشكلة العنوسة ...


وبعد ان صياح وصراخ ونواح .. واشمعنى فكرت بالصغيرة 18 سنة وما فكرت بأختها


ماذا ؟؟ تريديني أن آخذ أختها ... ولكنها عانس


فتصرخ بوجهه .. ألست تريد أن تساهم في حل مشكلة العنوسة ؟؟


لا لا إنتي ما فهمتيني..
أنا أقصد إني أتزوج الصغيرة علشان لا يفوتها قطار العمر فتصبح كأختها العانس
لذا أحسن شي إني أستبق الأحداث .



شي مضحك والله


...............


أقول لمن يرغب في الزواج من الثانية
يا أخي قل بتزوج وخلاص وشهو له تشرح للزوجة الأولى المقاصد والمنافع والنتائج



أما بالنسبة لي فأنا متزوج منذ سنين طويلة والحمدلله و لا أمانع في الزواج من ثانية وعن قريب بإذن الله


ولكني متأكد أني لن أبحث عمن تجاوزت سن الأربعين لأحل بها مشكلة العنوسة :)


بل فقط سأتزوج من غير مبررات ولا هم يحزنون كما أشارت الأخت


فإن نجح الزواج فخير وبركة والحمدلله .. وإن لم ينجح فليس السبب هو التعدد


بل في طريقة تعامل جميع الأطراف مع التعدد خاصة الرجل


.
.
.
.




يا جماعة لا أحد يزعل ترى الموضوع لا يحتمل الزعل

ظريف المهاجر
11 07 2010, 08:14 PM
أحسنت أحسنت بارك الله فيكِ
نعم إن معظم من يعدد من الرجال يعدد وليس في نيته التعدد للأسف الشديد
يعني يعدد لنبذه للزوجة الأولى أو لنزوة وبعد الزواج بالثانية زوجته الأولى تخبط راسها في الحيط للأسف الشديد ولا يقسم لها ويظلمها ظلم بين وربما لا تستطيع ان تطلب الطلاق لعدم وجود من يعولها غير الزوج
وهذا مما يسيء الى هذه السنة المباركة ويجعلها مصيبة عند معظم النساء
والله لو أن الرجال يتقون الله عز وجل في نسائهم لما وصلنا الى هذا الحال العقيم
والتعدد ليس مباح فقط كما يروج البعض
فالتعدد تجري عليه الأحكام الخمسة كالزواج الأول تماما
وهو حل ناجع للعنوسة المتفشية في الرجال والنساء سواءا بسواء
وهذه العنوسة قنبلة موقوتة وهي سبب للفجور والبعد عن الزواج الحلال


وأنت أيضا أخى الكريم أحسنت بقولك هذا.

شيبة الجبل
12 07 2010, 12:28 AM
أحسنت أخي الحبيب شيبة الجبل (جروزني)... بارك الله فيك وفي رجاحة عقلك ..



وفيك بارك الله ..

شيء يسير مما عندك يا ابن الكرام .




صدقني ما علمت أحداً أعقل منه و منك أخي الكريم

أخوك : ....صديق خطاب النجدي :)



هذا من جميل حسن ظنك .. وكريم أصلك ..

ولكني أشهد الله أنك حملتني فيه ما لا أطيق

محبة الصحابة
12 07 2010, 10:53 AM
ما شـــــــــــــاء الله لا قوة إلا بالله
لم نتوقع هذا العدد من الردود والمشـــــــــــــــاركات
اخونا غائب والموضوع قديم نســـــــــــــال الله ان ينفع بالموضوع الجميع

أبو صهيب الشامّي
12 07 2010, 01:00 PM
وجدت هذا التقرير فأردت نقله وسماع تعليق الحريم والنساء عليه مع الشكر

لا يخفا على الجميع فوائد تعدد الزوجات فهو من أقوى دعائم المحافظة على العفة و وسيلة من أعظم وســائل جلب الخيـر والبركات ، وكثرة الرزق ، وهذا لا يخفى على أهل الإيمان والمعرفة والتجـارب وفي هذا الموضوع نتكلم بلغه الأرقام لتتضح الصورة اكثر...


حسـاب الأرقام والرياضيات
عدد أيام السنة 365 يوم .
1- للمرأة 7 أيام من كل شـهـر خـارج الاراده الجنسيه إذاً 7 × 12 = 84 يوم .
2- للمرأة 40 يوم فتره نقاهة ونفاس بعد الولادة .
3- للمرأة 15 يوم من السنة إجازة صيفيه عند أهلها للمتشـدد نايمة.
4- للمرأة 30 يوم من السنة سهرانة مع الأطفال رضاعه أو حرارة مرتفعه اختبارات واجبات منزليه .
5- للمرأة 30 يوم من السنة متزاعله مع زوجها أو مريضه أو مالها خلق تكلم احد .
6- للمرأة 10 ايام من السنة منومه في المستشفى مع احد أطفالها .
مجموع الأيام : 84 + 40 + 15 + 30 + 30 + 10= 209يوم
إذاً عدد الأيام المستفاد منها : 365 - 209= 156 يوم
إذاً القدرة للمرأة : ( 156/365 ) × 100 = 42،7%

هذي الحسبة أخرجت منها المرأة العــــاملة لأنها سوف تؤثر على النسبة العامة للقدرة للمرأة مع العلم أنة لا يصفا من هذي الأيام إلا الربع الي عليه الكلام ويفتح النفس .. صبر جميل والله المستعان .

نستنتج من هذي الحسبة البسيطة إن المرأة اكثر من نصف السنة خارج التغطيه الزوجيه ، يعني زوج الواحده عزابي اكثر من نصف حياته الزوجية وبالتالي يجب عليه تعويض هذا النقص بالمرأة الثانية حتى تصبح النسبة 100% ومطلوب من المرأة الثانية أكثر من 50% حتى تسد نقص الأولى وإذا قلت النسبة عن 100% للمرأتين يعوض النقص بالثالثة وهكذا.
منقول بتصرف

sozan77
12 07 2010, 01:18 PM
الاخوة الكرام
معدد عادل ويفهم معنى المسؤولية والاسرة وتربية الابناء
ويتوافق معك فكريا ووجدانيا ونفسيا وتدينا
خير من الانفراد بزوج لا عدل ولا مسؤولية
او حتى ان عدل وتحمل المسؤولية لا يحمل فهمك وفكرك وتدينك

هذه النتيجة التي توصلت اليها بعد تعثري في الزواج والطلاق

أبو الليث المصرى
12 07 2010, 01:25 PM
وجدت هذا التقرير فأردت نقله وسماع تعليق الحريم والنساء عليه مع الشكر


لا يخفا على الجميع فوائد تعدد الزوجات فهو من أقوى دعائم المحافظة على العفة و وسيلة من أعظم وســائل جلب الخيـر والبركات ، وكثرة الرزق ، وهذا لا يخفى على أهل الإيمان والمعرفة والتجـارب وفي هذا الموضوع نتكلم بلغه الأرقام لتتضح الصورة اكثر...



حسـاب الأرقام والرياضيات
عدد أيام السنة 365 يوم .
1- للمرأة 7 أيام من كل شـهـر خـارج الاراده الجنسيه إذاً 7 × 12 = 84 يوم .
2- للمرأة 40 يوم فتره نقاهة ونفاس بعد الولادة .
3- للمرأة 15 يوم من السنة إجازة صيفيه عند أهلها للمتشـدد نايمة.
4- للمرأة 30 يوم من السنة سهرانة مع الأطفال رضاعه أو حرارة مرتفعه اختبارات واجبات منزليه .
5- للمرأة 30 يوم من السنة متزاعله مع زوجها أو مريضه أو مالها خلق تكلم احد .
6- للمرأة 10 ايام من السنة منومه في المستشفى مع احد أطفالها .
مجموع الأيام : 84 + 40 + 15 + 30 + 30 + 10= 209يوم
إذاً عدد الأيام المستفاد منها : 365 - 209= 156 يوم
إذاً القدرة للمرأة : ( 156/365 ) × 100 = 42،7%


هذي الحسبة أخرجت منها المرأة العــــاملة لأنها سوف تؤثر على النسبة العامة للقدرة للمرأة مع العلم أنة لا يصفا من هذي الأيام إلا الربع الي عليه الكلام ويفتح النفس .. صبر جميل والله المستعان .


نستنتج من هذي الحسبة البسيطة إن المرأة اكثر من نصف السنة خارج التغطيه الزوجيه ، يعني زوج الواحده عزابي اكثر من نصف حياته الزوجية وبالتالي يجب عليه تعويض هذا النقص بالمرأة الثانية حتى تصبح النسبة 100% ومطلوب من المرأة الثانية أكثر من 50% حتى تسد نقص الأولى وإذا قلت النسبة عن 100% للمرأتين يعوض النقص بالثالثة وهكذا.

منقول بتصرف




أضحك الله سنك يا خي الحبيب

وذكرتني بما نقل عن المغيرة بن شعبة كان يقول صاحب الزوجة الواحدة يحيض معها ويمرض معها وصاحب الثنتين بين نارين تشتعلان وصاحب الثلاث في نعيم وصاحب الأربع في نعيم لا يعدله نعيم


الاخوة الكرام
معدد عادل ويفهم معنى المسؤولية والاسرة وتربية الابناء
ويتوافق معك فكريا ووجدانيا ونفسيا وتدينا
خير من الانفراد بزوج لا عدل ولا مسؤولية
او حتى ان عدل وتحمل المسؤولية لا يحمل فهمك وفكرك وتدينك

هذه النتيجة التي توصلت اليها بعد تعثري في الزواج والطلاق
نتيجة عاقلة وواقعية وأخشى أنها لم تأت الا بعد خوض غمار التجربة
أصلح الله حالنا وحالك وحال المسلمين

أبو صهيب الشامّي
12 07 2010, 01:28 PM
الاخوة الكرام
معدد عادل ويفهم معنى المسؤولية والاسرة وتربية الابناء
ويتوافق معك فكريا ووجدانيا ونفسيا وتدينا
خير من الانفراد بزوج لا عدل ولا مسؤولية
او حتى ان عدل وتحمل المسؤولية لا يحمل فهمك وفكرك وتدينك

هذه النتيجة التي توصلت اليها بعد تعثري في الزواج والطلاق

كلام طيب يدل على حس المسؤولية وخبرة في الحياة.
نسأل الله أن يهيء لك الخير ويوفقك لما تحبيه ويحبه الله لك ويرضاه.
كلاماتك تلك تخفي خلفها معاناة ومشاعر قد تعرضت لظلم نسأل الله لك الأجر والثوابز

شموخ نجد
12 07 2010, 02:27 PM
وجدت هذا التقرير فأردت نقله وسماع تعليق الحريم والنساء عليه مع الشكر


لا يخفا على الجميع فوائد تعدد الزوجات فهو من أقوى دعائم المحافظة على العفة و وسيلة من أعظم وســائل جلب الخيـر والبركات ، وكثرة الرزق ، وهذا لا يخفى على أهل الإيمان والمعرفة والتجـارب وفي هذا الموضوع نتكلم بلغه الأرقام لتتضح الصورة اكثر...



حسـاب الأرقام والرياضيات
عدد أيام السنة 365 يوم .
1- للمرأة 7 أيام من كل شـهـر خـارج الاراده الجنسيه إذاً 7 × 12 = 84 يوم .
2- للمرأة 40 يوم فتره نقاهة ونفاس بعد الولادة .
3- للمرأة 15 يوم من السنة إجازة صيفيه عند أهلها للمتشـدد نايمة.
4- للمرأة 30 يوم من السنة سهرانة مع الأطفال رضاعه أو حرارة مرتفعه اختبارات واجبات منزليه .
5- للمرأة 30 يوم من السنة متزاعله مع زوجها أو مريضه أو مالها خلق تكلم احد .
6- للمرأة 10 ايام من السنة منومه في المستشفى مع احد أطفالها .
مجموع الأيام : 84 + 40 + 15 + 30 + 30 + 10= 209يوم
إذاً عدد الأيام المستفاد منها : 365 - 209= 156 يوم
إذاً القدرة للمرأة : ( 156/365 ) × 100 = 42،7%


هذي الحسبة أخرجت منها المرأة العــــاملة لأنها سوف تؤثر على النسبة العامة للقدرة للمرأة مع العلم أنة لا يصفا من هذي الأيام إلا الربع الي عليه الكلام ويفتح النفس .. صبر جميل والله المستعان .


نستنتج من هذي الحسبة البسيطة إن المرأة اكثر من نصف السنة خارج التغطيه الزوجيه ، يعني زوج الواحده عزابي اكثر من نصف حياته الزوجية وبالتالي يجب عليه تعويض هذا النقص بالمرأة الثانية حتى تصبح النسبة 100% ومطلوب من المرأة الثانية أكثر من 50% حتى تسد نقص الأولى وإذا قلت النسبة عن 100% للمرأتين يعوض النقص بالثالثة وهكذا.
منقول بتصرف



أحد الأعضاء وضع هذه الفكرة في موضوع هنا


http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=377061 (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=377061)


بالنسبة لتعليقي كان مشاركة رقم 10

شموخ نجد
06 08 2010, 05:22 AM
مقال قرأته في موقع لها..
مقال رائع...يناسب هذا الموضوع كثير
أضعه للفائدة..

المقال بقلم د. رقية محمد المحارب.

دكتوراه في الحديث
-أستاذ مساعد بكلية التربية (الأقسام الأدبية) .
- لها العديد من المشاركات في الصحف والمجلات ، وألقت العديد من الدروس العلمية والمحاضرات والدورات.
- من مؤلفاتها:
"النص في تحريم النمص"
"كيف تخشعين في الصلاة"
"الإبانة عن أسباب الإعانة على صلاة الفجر وقيام الليل".
***
المقال:

شبح التعدد


كنت وإياه في أسعد عيش ، وإن كان لا يخلو من بعض المناقشات الحادة أحياناً، إلا أنها سرعان ما كانت تزول مع إسدال الليل ستاره!
لكن الطامة الكبرى أنه حينما تزوج بأخرى أصبح يفتعل المشكلات ليجد لنفسه مبرراً فيهرب من البيت بالأيام ولا يأتي إلا لماماً، وكأنه يرضي ضميره بأداء الواجب.. رغم أنه جسد بلا روح!
كنا قد بنينا بيتنا سوياً بنصف راتبي ونصف راتبه، وكنت أحلم بالاستقرار في عشي معه، جنينا ثمرات زواجنا وزهرات بستاننا ، إلى أن تزوج فانقلبت حياتي إلى ظلام وأصبحت أتجرع الغصص كلما رأيته.. صحيح أنه عقد العهود وأقسم الإيمان أني أحب حبيبة وأنه لن يغيره شيء.. إلا أنه لم يمض عام على حياتنا حتى أمرني بالاكتفاء بالدور الأرضي ، ليسكن زوجته وابنه الصغير في الدور العلوي ؛ ليطمئن عليهما ، ولأن الإيجار أثقل كاهله، ولا داعي لمزيد من التكاليف فعنده بيت ملكاً.
نسي أن البيت بيننا بالنصف..
طبعاً غضبت ولمته وعاتبته جدا ً، فالبيت لبنة مني ولبنة منه، ولم أنس أن جميع ما حصلت عليه من وظيفتي طوال السنوات الخمس سلمته له.. لم أفاجأ إلا بقوله: "البيت باسمي وليس لك فيه حق".
ثم ولى ظهره.. وأصبح يدخل صامتاً ويخرج صامتاً وأنا أحترق!
عشت معه ثلاثين سنة بحلوها ومرها، لم أنس شظف العيش معاً حينما كان طالباً ليس معه سوى مكافأة الجامعة، حتى إذا استوى له كل شيء ونثرت له ما في بطني من ولد حتى اكتملوا ثمانية، أصبح يعيرني بالشيب والسمنة والتجاعيد.. ويتفقد كل معايبي حتى أصبحت عديمة الثقة بنفسي ، والمشكلة أنه يكبرني بخمس سنوات إلا أنه يرى نفسه لا يزال شباباً.. ويريد بنت العشرين.. لم تمض أشهر حتى سافر لإحدى الدول العربية وتزوجها.. ومنذ ذلك الحين لم يعد لي ولا لأولادي في حياته مكان ، أما أنا فأصبح مكانه في حياتي النكد والهم.. ولسان حال أولادي دائماً: متى يعود أبي...
هذه معظم حالات النساء اللاتي تزوج أزواجهن ، فهل نلوم المرأة أم نلوم الرجل؟
إن هذه القصص واقعية، بل وفي الواقع أشد منها وأكثر مرارة.. وبقليل من التقوى من الرجال والنساء تحل المشكلة..
لماذا تكره المرأة التعدد؟
لأنه أصبح شبحاً يهدد حياتها..
لماذا يصر كثير من المعددين على تشويه صورة التعدد بأساليبهم الاستفزازية؟!
أوَ لا يعلمون أنهم يشوهون صورة الإسلام ؛ حيث يظن بعض من لا علم عنده أن هذا الظلم الذي يوقعونه بعد تعديدهم حق من حقوقهم ، لا سيما إذا كانت المرأة دائماً تؤمر بالصبر دون أن يوجه إلى الرجل دعوة للعدل ، ويزيد الطين بلة إذا كان الرجل متسماً بالصلاح أو إماماً للمسجد.
فمتى يعي هؤلاء أن الله تعالى أعلى منهم وأكبر، وأنه سيجازيهم بما فعلوه في الدنيا، أو يؤخره لهم في الآخرة.
إن المتأمل في سورة الطلاق يجد أن الله تعالى أمر بالتقوى فيها في خمسة مواضع، مع أنها لا تزيد على وجهين من المصحف، فلماذا يا ترى؟!
لأن التعامل الزوجي لا يمكن أن يفصل فيه طرف ثالث على وجه الدقة.. بل حسب إفادة أحد الطرفين ، فالتذكير بالتقوى هنا أحرى بالزجر وأدعى للمراقبة والبعد عن الظلم.. كما أن النفوس إذا تنافرت فإنه يحضر الشح ؛ ولذا كل يذكر محاسنه وينسى محاسن زوجه، ويذكر مساوئ زوجه وينسى مساوئه. لذا جاء التأكيد على مراقبة الله وتقواه في هذا التعامل...
كما أن الرجل إذا قدر فإنه يتبادر على نفسه الظلم إذا نفر وكره؛ ولذلك ذكره الله تعالى بقوله في سورة النساء: ** فإن أطعنكم فلا تبغوا عليهن سبيلاً إن الله كان علياً كبيراً}.
فويل ثم ويل ثم ويل لمن قرأ هذه الآية وتبعته امرأته تبحث عن رضاه وتستجديه السماح، وهو شامخ برأسه لا يريد أن يرضى ، لا لأنها قصرت في إرضائه ، ولكن لما يعلمه من تبعات تلزمه بعد الرضا ، فهو يريد أن يظل غاضباً سَخِطاً ليجد مبرراً لتقصيره...
فأين دور الوعاظ المصلحين؟ وأين الكتاب والمربون عن القيام بدورهم تجاه هذا المخدر الذي يوشك أن يفتك بالأسر، والشرع منه براء؟
فما شرع الله التعدد إلا لمصلحة الحفاظ على المجتمع من التفلت إذا غلب عدد النساء على الرجال ، ولكن أن يزيد المعدّد تفلت المجتمع بالذرية التي ينتجها ويهملها، فذلك أمر لا يرضاه الله تعالى ، ويأباه المؤمنون الصادقون..

والله من وراء القصد..

نور البصيرة
06 08 2010, 01:43 PM
للأسف يا أخي وجهة نظرك بطيخ...!!

طبعا هتسأل بطيخ ليه ..

أقوللك علشان اللى أحسن مني ومنك تزوجوا أكثر من امرأة

ولا يذكر عن أحد من أصحاب الرسول صلى الله عليه وسلم أنه مات عن امرأة واحدة

وحبب الى الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم الصلاة والطيب والنساء

فاللهم حبب إلينا ما حببته إلى رسولك الكريم صلى الله عليه وسلم[/center]

أخي الحبيب النبي صلى الله عليه وسلم تزوج بسبب ليس مثل اللذي تناقشونه هاهنا وكذلك غيره من الانبياء.

النبي مكث مع خديجة ولم يتزوج عليها طيلة شبابه وحتى وفاتها وهو في الثالثة والخمسين من عمره الشريف, فأين التعدد في حياته كما يظن الجهلة؟ وغني عن القول أنه عقد على سودة وكانت أرملة ثم دخل على عائشة ولم يتزوج بكرا غيرها وذلك لما بلغ نحو السادسة والخمسين من عمره الشريف وكانت زوجاته أرامل ومطلقات وبعضهن للتقرب وحفظهن . ولاحظ أن الاصل في حياته عليه السلام هو المودة والمحبة مع الزوجة الاولى ثم لما توفيت كان يبحث عن رعاية مصالح النساء في المجتمع فشتان بين هديه صلى الله عليه وسلم وهؤلاء اللذين يزعمون اتباعه في التعدد. وهل اتبعوه في أمور اخرى حتى نصدق انهم حريصون على سنة الرسول صلى الله عليه وسلم, هل يجلسون في بيوتهم شهورا بدون لحم أو أنهم يتبعونه في قيامه الليل حتى تتفطر قدماه؟

وكذلك الانبياء منذ ادم كان الاصل هو ان يكون للانسان زوجة واحدة, ولا يتصور ان يكون التوجيه من الله بان ياخذ الرجل فوق الواحدة فلا يجد غيره من يتزوجها, وفي بعض البلاد تكون النساء أكثر بسبب الحروب فيكون ذلك طارئا وانما اكثر الامم يكون التكافؤ فيها بين الرجال والنساء.

أخي قبل أن تشجع على هذا الامر هلا نظرت الى اللذين يستغلون هذه الفسحة المشروطة بالعدل من جميع الجوانب؟ هل الظن بهم انهم يعتنون بالمساكين والمطلقات وحفظ ايتام اقربائهم كما كان يفعل الصحابة ؟ والله لم أرى في حياتي رجلا جمع مثلا بين ارملة او حفظ حقوق ارملة قريب او اراد الاحسان الى مطلقة, بل اللذي عايشته غير ذلك والله المستعان.