المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : القرآن علاج لجميع الأمراض الروحية والنفسية والعضوية ( قصص )


 


إشراقة أمل
26 10 2007, 06:11 AM
بسم الله الرحمن الرحيم .

قرأت موضوع .... حول الرقية الشرعية ، ولكني أخالفه الرأي لهذا أقول :

( القرآن الكريم علاج لجميع الأمراض الروحية والنفسية والعضوية ) قال تعالى ( وننزل من القرآن ما هو شفاء ورحمة للمؤمنين ولا يزيد الظالمين إلا خسارا ) ففي هذه الآية الكريمة كلمة ( شفـــــــاء ) لم يحدد فهو شفاء لجميع الأمراض الروحية والنفسية والعضوية فالقرآن طب للقلوب وعافيه للأبدان , وإذا أمعنا النظر في كلمة ( شفـــــــاء ) لم يقل دواء لأن الدواء قد يكون خاص ،ولكنه قال شفاء , والشفاء عام , يقول ابن القيم في زاد المعاد: فالقرآن هو الشفاء التام من جميع الأدواء القلبية والبدنية وأدواء الدنيا والآخرة.....)الخ . ويقول كذلك: (فمن لم يشفه القرآن فلا شفاه الله ومن لم يكفه فلا كفاه الله). زاد المعاد المجلد الرابع صفحة 325.

ولا بد من اليقين وحسن الظن بالله ؛ لأن من شروط انتفاع العليل بالدواء قبوله واعتقاده ، وأن لا يأخذ كلام الله من باب التجربة ؛ لأن هذا خلل في الاعتقاد ولا بد من يقين جازم من قبل الراقي والمرقي عليه.


وسأنقل بمشيئة الله تعالى قصص ومواقف الناس في هذا .

إشراقة أمل
26 10 2007, 06:24 AM
سأنقل القصص من كتاب " العلاج بالقرآن " للأستاذة حصة المزيد :

يأس الأطباء من العلاج وشفي بالقرآن


رجل كان مصابا بمرض السرطان وقد حاول العلاج هنا في المملكة ، ولكن قيل له : لا علاج لك إلا في الدول الغربية !!
اضطر للذهاب إلى أمريكا وكان معه أخوه ، وبعد فحصه قال الطبيب لمرافقيه : إنه لا يمكن علاج هذا المرض فقد استفحل وسيبقى على هذه الحال حتى يموت !! وفي الليل تذكر أخوه المرافق قول الله تعالى " وَإِذَا مَرِضْتُ فَهُوَ يَشْفِينِ " الشعراء (80) ، فأخذ يقرأ عليه طوال الليل ما استطاع من سورة الفاتحة حتى سورة الناس ، وبعدها نام ، فلما جاء الغد وجد أن أخاه يتحسن! فأعاد عليه القراءة مرة أخرى كما فعل في الأولى وبدأ التحسن واضحا عليه فكرر القراءى عليه عدة مرات وبعد أن تم إعادة الفحص مرة أخرى قال الطبيب لأخيه مستغربا هل هذا هو المريض الذي فحصناه في المرة السابقة ؟ فأجابه : نهم . فقد شفي هذا الرجل بتوفيق من الله ثم بقراءة القراءن الكريم عليه .

العاقل نت
26 10 2007, 06:24 AM
يرفع للتثبيت

إشراقة أمل
26 10 2007, 06:37 AM
الفتاة وسرطان الكبد

فتاة صالحة على خلق ودين شاء الله أن حملت إلى المستشفى وبعد فترة أصيبت بمرض عضال وهو سرطان الكبد .

قال الأطباء لأخيها إن حالتها تزداد سوءً وقد تموت في أي لحظة !! ولما شعرت الفتاة بأن حالتها سيئة طلبت من أخيها أن يأتي لها بمصحف لتقرأ فيه ، وأخذت تتلو آيات الله في الليل والنهار وكلما قرأت نفثت في كفيها ومسحت ما استطاعت من جسدها ، وهكذا استمرت أيام وليالي عدو .

وكانت المفاجأة للأطباء أن الفتاة تتحسن يوما بعد يوم وبوادر الشفاء تبدو على محياها ، فتعجب الأطباء من ذلك واستمرت على ذلك حتى شفيت تماما والحمد لله .


الرقية الشرعية والتشنج

طفل أصيب بالتشنج منذ أن كان عمره سنتين إلى أن تجاوز الخمس سنوات ووالده ينتقل به من مستشفى إلى آخر وقد أخذ جميع أدوية التشنج وفي أحد المستشفيات أشار عليه أحد المراجعين وقد راى حالة ابنه بأن يجرب الرقية الشرعية عندها ذهب بابنه إلى أحد القراء وبعد سنة من الاستمرار إذا هو معافى وبصحة جيدة ولم تعد تعاوده تلك التشنجات .


أصيبت بمرض نفسي

امرأة مريضة منذ ست سنوات تقريبا وقد ظهرت عليها أعراض المرض مثل : الوسواس في الغسل ، وضعف البنة ، وترك الصلاة نهائيا ، والبعد عن الزوج ، ذهب بها زوجها إلى الاطباء ولم تستفد منهم شيئا ثم أحالوها إلى الطبيب النفسي ونفس النتيجة ، وأخيرا ذكروا لها أحد القراء فذهبت إليه وقرأ عليها فترة قصيرة إلى خمسين في المئة واستمرت على القراءة لمدة عام كامل حتى تحسنت تماما ولله الحمد .

إشراقة أمل
26 10 2007, 06:47 AM
سرطان في الدم

امرأة متزوجة ولها ابن يبلغ من العمر سنتين ونصفا ، فجأة أصبح متعبا جدا ودرجة حرارته مرتفعة ، اختفت ابتسامته وذبلت النضارة في وجهه ولم يعد صاحب حركة ونشاط .

ذهبوا به إلى المستشفى وأجريت له عدة تحاليل وطلبوا من أهله أن ينوم في المستشفى لإجراء الفحوصات اللازمة ، وكانت الأم تنتظر النتيجة بفارغ الصبر ، قال لها الطبيب : المرض في الدم .
أجريت الفحوصات على عينة من الدم بعد ذلك قال الطبيب إن مرض ابنك هو سرطان الدم !!

بدأ علاجه بالمواد الكيماوية وتحسن الطفل قليلا ، ولكن الطفل بعد عدة أيام انتكست حالته وبدأت الخلايا السرطانية تعاود نشاطها من جديد .

طرقت الأم أبواب المستشفيات الأخرى ، سمعت أن شيخا يقرأ على الناس القرآن ذهبت إليه وأخذ يقرأ عليه مدة ثلاثة أسابيع ، وبعد انتهاء المدة ذهبت إلى المستشفى وأجريت له الفحوصات مرة أخرى وقالوا لها : لا أثر للخلايا السرطانية .

إشراقة أمل
26 10 2007, 07:03 AM
الرقية والفشل الكلوي

رجل أصيب بفشل كلوي منذ عدة سنوات وكان من شدة مرضه أنه صار يحتاج إلى الغسي يوما بعد يوم حتى شعر بالتعب والارهاق وأصبحت صورة الموت تتراءى في عينه كل لحظة ! ولم يفكر في يوم من الأيام أو يخطر على باله أن يكون للرقية وقراءة القرآن نفع أو تأثير في شفائه من هذا المرض العضوي .

إلى أن قيل له : لماذا لا تستعمل الرقية الشرعية ؟ وبعد الحاح واستعمال لها إذا به يجد الشفاء والعافية خلال أشهر قليلة ولله الحمد .


آلام غريبة أصيب بها .

امرأة كانت تشعر بألم غريب في الصدر والظهر حتى يصبح تنفسها وكلامها وحركتها صعبة فكانت تمسك مكان الألم وتقرأ الفاتحة سبع مرات ، وتقول : بسم الله ( ثلاثا ) أعوذ بعزة الله وقدرته من شر ما أجد وأحاذر ( سبعا ) فكان الألم يذهب سريعا .


أصيب برعشة ولم يستطع الكلام .

شخص أصيب فجأة برعشة في جسمه ولم يعد يستطيع الكلام ذهب به أهله إلى أكبر المستشفيات وأمهر الأطباء لكنه لم يستفد منهم كثيرا ، ثم اهتدوا بعد ذلك إلى شيخ جليل استمر في القراءة عليه فتحسنت حاله شيئا فشيئا وهو الآن في صحة جيدة بين أهله وذويه .


الرقية والأمراض الجلدية .

امرأة أصيبت بحكة شديدة في جلدها وانتشرت الحبوب على جميع جسدها وذهبت إلى الاطباء في كل مكان واستمرت على حالتها تنتقل من طبيب إلى طبيب ومن مستشفى إلى مستشفى ، وبعد فشل كل المحاولات هنا ذهبت إلى إحدى الدول الخارجية لتأخذ العلاج ولكنها فشلت كذلك قال لها اخوها والذي كان معها في نفس الدولة : جربت يا اختي كل الأدوية فما رأيك الآن أن تجربي الرقية الشرعية ؟
ترددت في بداية الأمر مستغربة كيف تنفع الرقية الشرعية لمثل هذا المرض العضوي ؟

وافقت ورجعت ثم ذهبت إلى أحد القراء ولم يمض شهر واحد على استعمالها الرقية حتى شفيت تماما والحمد لله .

يتبع ..

إشراقة أمل
26 10 2007, 07:09 AM
قال لها الأطباء حالتك ميؤس منها *

اتصلت علي عن طريق الهاتف وشرحت لي قصتها تقول : جلست عشر سنوات لم أنجب طرقت الأبواب

كلها وذهبت إلى المستشفيات ضمنها مستشفى التخصصي .....

طلب مني المستشفى مبالغ ضخمة من المال وبعدها قالوا : إنه لا فائدة من العلاج ..

وبعدها أعطوني الملف وقالوا : لا تضيعي وقتك وتخسري أموالك حالتك ميؤس منها ...

بعدها تقول طرقت باب رب العالمين ... أخذت أقرأ سورة البقرة لمدة 40 يوما وأقوم الليل

وأتصدق واكثر من الإستغفار .

تقول : استمررت على هذا الحال لمدة 35 يوما وأنا أقوم آخر الليل ’ صلاة , استغفار ,

قبل أن تنتهي 40 يوما رأيت رؤيا كأن طفلة أحملها بين يدي شعرها أسود وبيضاء وكأن أبواب

السماء تفتحت وصعدت ابنتي إلى السماء .....

أخذت أبكي وأبكي وصحوت من الحلم وأنا أبكي ذهبت لأحد المفسرين من أجل أن يفسر حلمي

فقال لي : هذا رزق من السماء وعين قوية خرجت منك وسوف ترزقين بإذن الله تعالى ذرية ....

قبل أن أنهى الأربعين يوما انقطعت عني الدورة وحملت ورزقت بابنة وأسميتها طيف .

تقول أم طيف نصحت بها إحدى زميلاتي لم تنجب قطعيا ...

تقول استمرت على ذلك ورزقها الله الطفل الأول ابنة .. والولادة الثانية 3 ذكور في بطن واحد ، أي ثلاثة توائم ذكور ..


يتبع ...

نفس الصبح
26 10 2007, 07:24 AM
جزاك الله خيرا نحن بحاجة ماسة لمثل هذا بل أطباءنا العرب بحاجة ماسة لهذا

إشراقة أمل
26 10 2007, 07:32 AM
خلايا سرطانية في الرأس.

قصة سمعتها من الشيخ عصام العويد ، يقول فيها الشيخ :
عندما انتهينا من المحاضرة وأذا شخص يتقدم الى ويقول: أطلب منك أن تذهب معي لترقي ابني في
المستشفى ، قلت: ماعندي وقت فليكن غدا. وسألته ماذا في ابنك؟

قال عنده ورم في الرأس بسبب أنه سقط في أحد قصور الأفراح وبعدها صار عنده غيبوبة وصار عنده
ورم في الرأس قلت له: لابأس أخذت قارورة ماء صغيرة وقرأت فيها يقول الشيخ ماادري ماذا قرأت
فيها هل هي سورة الفلق أو آية الكرسي قلت اسق ابنك منها قال: ياشيخ ابني أسنانه مطبقة قلت نقط
على أسنانه يقول: ذهبت ونقطت على أسنانه واذا بالأجهزة تصفر واذا ولدي عيناه تبحلقان، ثم نهض
أبني من السرير وجاء الأطباء فزعين قالو: ماذا حصل ماذا فعلت له؟ قلت شئ بسيط القرآن بعد ذلك وضعوا الأشعة مرة ومرتين وثلاث مرات لاآثر للخلايا السرطانية بفضل الله .


قصة أم صالح.
تقول جلست عشر سنوات لاأنجب والتحاليل صحيحة وزوجي سليم وانا سليمة .
تقول أم صالح : رقيت نفسي عند مشايخ وأثناء القراءة تظهر بقع سوداء على جسمي وأشاهد في المنام قططا سوداء وكأنها تهاجمني ، رأيت رؤيا ثانية كأن شعري ملئ بالقمل وأنظفه ويرجع مرة أخرى، ورأيت رؤيا ثالثة أن أسدا صغيرا بحجم الفأر يهاجمني.

تقول الأخت سمعت من أهل زوجي فضل سورة البقرة أستمررت في قراءتها لمدة 20 يوما صرت
أقرأ سورة البقرة في الليل وأصلي آخر الليل وأنام .

رأيت ثلاث رؤى كان شعري مليئا بالقمل وقمت بتمشيطه وبدأ ينظف وتخلصنا من القمل.

الرؤيا الثانية بعد صلاة الفجر استغرقت في النوم وكأني أرى في المنام أسفل منطقة البطن ( مكان
العورة) متشبكة كأن عليها مشابك حاولت أن أفك هذه المشابك بعد ذلك صحوت من المنام وانقطع الحلم .

الرؤيا الثالثة بعد أربعة أيام قرأت البقرة وأحييت الليل عبادة وصلاة وأيقظت زوجي للصلاة واستغرغت بعدها في النوم ورأيت قطة سوداء وعيناها حمراوان تقول لي خلاص حرقتينا بسورة البقرة يكفي .

إذن طلبت مني وقالت : ما هو تفسير الأحلام الثلاثة ، قلت لها : كل حلم يفسر الحلم الآخر .

تقول لي كأن الدورة تأخرت علي الا أنني تركت سورة البقرة فترة ثم رجعت القطط السوداء مرة أخرى.


يتبع ...

إشراقة أمل
26 10 2007, 07:41 AM
أصابتها عين فولدت طفلا معاقا.

احدى الأخوات حكت لي قصتها وهذه معنا في العمل، أراد الله انها رزقت بمولود لم يمض العام الأول
من ولادتها الا أنها حملت مرة أخرى.

وكأن المعلمات أستغربن أنها حملت سريعا وماذا حصل ! ولدت طفلا ( معاقا ) لايتحرك ولايمشي
جلس ثلاث سنوات وهو ينمو جسمه الا أن عنده أعاقة.

تقول: بدأت أرقي ابني ثلاث أيام بعد أن سمعت فضل سورة البقرة.

ماذا حصل ؟

رأيت رؤيا في المنام كأنني أسحب من بطني شعرة سوداء طويلة في الحلم وأقول هذه شعرة فلانة
ماذا حدث ؟ فسر الحلم لي الشيخ وقال:

أنت عندك ابن مريض ؟ قلت له : نعم قال : خذي الأثر من هذه المرأة فهي التي عاينتك الا أن الشيخ
طلب مني أخذ الأثر 7 مرات .

تقول أخذت الأثر مرتين حاولت أخذه للمرة الثالثة والرابعة لم أستطع.

تقول ماحدث أن أختي رأت كأن ابني المعاق بدأ يمشي وتقول عبدالله بدأ يمشي الا أنه باق له خمس
غسلات رجعت للشيخ ، قال : لابد أن تأخذي سبع غسلات لأن العين أخذت وقتا.. ولابد من أخذ الأثر والمبادرة والأسراع ونسأل الله لابنها الشفاء لأنها تقول انا سوف أحاول ولن أيأس بإذن الله تعالى .



كلما حملت سقط الجنين.

امرأة تزوجت وهي صغيرة وحملت في نفس السنة وانجبت بنتا الا أنها بعد ذلك صارت كلما حملت
سقط الجنين قبل أن يتم الشهر الثالث واستمرت معاناتها مع هذا الأسقاط مدة سنة. وهي في مراجعة
للمستشفيات وأخذ لعلاجات التثبيت ولكن دون جدوى .

ولما أراد الله لها العافية بأسبابها ذهبت الى أحد القراء وطلب منها أن تأتيه اذا حملت ولما حملت
جاءته فأخذ يقرأ عليها بين فترة وأخرى طيلة حملها واوصها بأن ترقي نفسها كذلك الى أن انجبت
بحمدالله بشكل طبيعي أكثر من مرة وأولادها بصحة وعافية.





من التعاسة الى السعادة بفضل القرآن.

امرأة تحكي قصتها لي تقول : حياتي في تعاسة ومشاكل بيني وبين زوجي وأولادي تقول صرت أقرأ البقرة يوميا انقلبت حياتي من حال سيئ الى حال أحسن ولله الحمد وصارت سورة البقرة مثل الماء لاأستغني عنها يوميا .


أذنها كأذن الفيل.

واحدة من الأخوات حافظة للقرآن وأعطيت اجازة في حفظ القرآن وبدأت واحدة من أذنيها تكبر واصبحت
شكل أذن الفيل جاءها بعد ذلك سكر وضغط تعبت تعبا شديدا ونومت في المستشفى وصارت في غيبوبة
تصحو أحيانا وتعود في الغيبوبة مرة ثانية، وأثناء غيبوبتها تنام وبعد ذلك تصحو من النوم.

رأت أثناء غيبوبتها كأنها تقرأ البقرة على أحدى قريباتها وكأن هذه المرأة تذوب وعندما فسرت
حلمها صارت التي عاينتها واحدة من القريبات.

ماذا حصل ؟ استمرت في قراءة البقرة في اليوم 20 مرة لمدة أسبوع عندما تصحو من الغيبوبة طول
اليوم والليلة لمدة أسبوع تقرؤها في اليوم 20 مرة وبدأت أذنها يصغر حجمها وترجع لحجمها الطبيعي
وبدأت تفيق من الغيبوبة.


يتبع ...

إشراقة أمل
26 10 2007, 07:59 AM
طفل يعينُ أمه .
رأت رؤيا كان أحد أبنائها الذي عمره خمس سنوات كأن شكل جسمه مثل الثعبان الا أن الرأس هو رأس أنسان..وكان عندها طفل عمره سنتان فسرها الشيخ قال ... خذي أثر ابنك الأكبر الذي عمره 5 سنوات هو الذي عاينك في ارضاعك له قومي وحممي الولد تقول أنا ماأخذت من أثر الجسم قمت وأخذت بوله وسكبته على صدري وبعد ذلك انفجر الورم الذي في صدري وذهبت الى المستشفى قالوا لاأثر للخلايا السرطانية..



جداول الضرب وسرطان الدم .

حالة من الحالات ، طفل عمره 9 سنوات ، حفظ جدول الضرب وكرم أمام المعلمين والتلاميذ ، ثم ذهب إلى البيت تقول والدته : بدأت تظهر عليع علامات التعب والإرهاق بعدها نوّم في المستشفى اتضح أن عنده سرطان في الدم .

أخذ الكيماوي بعد القراءة عليه لمدة ثلاثة أيام مع الزيت المقروء فيه والعسل بدأ يخف عليه الألم والآن تقول : لا يحتاج إلى الكيماوي ، بفضل الله وقراءة القرآن وسورة البقرة .


لا يستطيع أن يقتلها .

ذهبت إلى إحدى الدور لإلقاء محاضرة في الرقية الشرعية ، قالت لي إحدى الأخوات الفاضلات الحافظات لكتاب الله من خلال إنني أرقي الحالات .
قال أحد الجان المسلمين بعد أن حدثه المعالج : إنه كان مكلفا بقتلها لكنه لم يستطع أن يؤذيها لأنها كانت تستغفر للمسلمين والمسلمات .

وآخر قال : إنه كان لا يستطيع أن يقتلها لأنها تكثر من قول : حسبي الله ونعم الوكيل .

وآخر قال : إن هذه الخمسة أجزاء قد أحرقتني ، وهي من الأحقاف إلى الناس حفظها لخذخ الأجزاء الخمسة .


يتبع ...

إشراقة أمل
27 10 2007, 01:43 AM
حياتي في شقاء .

تقول أحفظ من القرآن 25 جزءً إلا أن حياتي في شقاء ، وأنا عندي بنات متزوجات إلا أنني لا أنسجم معهن ولا أحب مشاهدتهن وأكون قلقة وضيقة الصدر إذا هم زاروني .

تقول : بعد سماع محاضرة عن فضل وأهمسة سورة البقرة رأيت رؤيا كأنني أرى خلف الباب ما أدري هل هي قطة سوداء أم كلب .. تقول : هذا في الحلم كأنني وأنا في الحلم قضيت عليه بكل هدوء واطمئنان بدون خوف .

بعد فترة من الزمن استمررت على قراءة البقرة ، تقول : كأن شيئا سقط من الدور الثالث إلى الدور الأول شيء أسود معقد وإذا أنا أنظر فيه وإذ هو شعر معقد ويوجد بداخله مادة بيضاء مثل الصابون التايد .. تقول لي : أخذته حاولت أن أقوم بحرقه إلا أنها اتصلت علي وقالت : ماذا أفعل به ، أرشدتها إلى الطريقة من خلال أن تضع هذا الشعر في ماء وتقرأ عليه آيات السحر لإبطاله .

تقول : بعدها شعرت بارتياح وكأن شيئا مثل الجبل انزاح عن صدري ، وشعرت بحنين واشتياق إلى بناتي وتلهف إليهن عكس السابق الذي أشعر فيه بنظرة ،أيضا تقول أحرص على قيام الليل والصدقة والاستغفار .



فضل سورة البقرة .

هذه القصة وقعت حديثا في بداية الفصل الدراسي الأول 23/7/1425هـ

قصت هذه القصة علي إحدى المعلمات في قطاع العمل ، وقالت : أنت يا أم محمد دائما تقولين للمدرسات عليكن بقراءة سورة البقرة ، وأنا طفلي الأول في الصف الثاني الابتدائي ، عمره 8 سنوات ، وسوف أحكي لك وضعي ، ودائما أدعو لكِ من قلبي ، وسوف أخبرك بخبر هام ، وهو أنني الآن حامل في الشهر الثاني دائما أقرأ سورة البقرة يوميا وخاصة في الليل ، وكتب الله لي أن حملت ، وأنا لم أخبر أحدا غيرك ، وأحمد الله تعالى ، وإلى الآن ما زلت مستمرة على قراءة البقرة ودائما أدعو لك .

تقول : أنا استمررت ما أحمل خمس سنوات ، وتقول : صرت أحرص على قراءة سورة البقرة يوميا وأشغل الكمبيوتر والمسجل ، رأيت رؤيا كأن شخصا أتاني وطلب مني أن اخلع ملابسي ورفضت ، وقال لي : اخلعي ملابسك وقام بكي في منطقة الرحم وأخذ يرقيني بآية الكرسي عدة مرات وطلب مني الاغتسال .

تقول صحوت من النوم وشممت رائحة الكي ، ثم تأكدت بعد ذلك أنها رؤيا ، تقول : قمت بعد أن صحوت من النوم واغتسلت وصليت الضحى بعدها استمررت على قراءة سورة البقرة بعد أربعة أيام من الرؤيا الأولى ، وأنا نائمة دخل علي نفس الرجل وطلب مني خلع ملابسي ، قلت له : شرط ألا تقترب من العورة ، قال لي : العورة انتهينا منها ، وطلب مني أن انام على بطني ، وأخذ يرقيني بأواخر سورة البقرة ، قال تعالى : " آمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنْزِلَ إِلَيْهِ مِنْ رَبِّهِ وَالْمُؤْمِنُونَ "، من أول رأسي إلى نهاية جسمي ، ويدهن جسمي بعود ( دهن العود ) ثم بعد ذلك صحوت من النوم ، وجاء زوجي وقال : كأنني أشم رائحة بخور .
في نفس الشهر ذهبت إلى المستشفى ووجدت نفسي أنني حامل .


*******

مرجع جميع القصص السابقة كتاب " العلاج بالقرآن " لـ حصة بنت راشد المزيد .

وسأتابع بإذن الله نقل تجارب الناس سواء من خلال النت أو من محيطي .

إشراقة أمل
27 10 2007, 01:47 AM
يرفع للتثبيت


رفع الله قدركم ، وثبتكم على دينه .

إشراقة أمل
27 10 2007, 01:52 AM
جزاك الله خيرا نحن بحاجة ماسة لمثل هذا بل أطباءنا العرب بحاجة ماسة لهذا


وإيــــــــــــــــــــــاكم ...

أبو مهند النجدي
27 10 2007, 01:58 AM
جزاكم الله خير

المتواصل
27 10 2007, 02:40 AM
جزاكم الله خيرا

محب لصحابه
27 10 2007, 08:59 AM
جزااااااااكي الله كل خير
وجعلنا واياكم من الذي يقرؤن القران ويطبقون احكامه
بارك الله فيك

إشراقة أمل
27 10 2007, 10:03 PM
المتواصل
محب الصحابة ..

جزاكما الله خيرا وبارك فيكما ..

محب لصحابه
27 10 2007, 10:09 PM
المتواصل
محب الصحابة ..

جزاكما الله خيرا وبارك فيكما ..
واياك اختي الفاضله
اذا سمحتي لي ان اعطيك هذه النصيح من اخ لكي يرد الخير
ياليتك لم تسردي كل هذه الفوائد في وقت واحد وجعلتيها على شكل يوميات لكي يرتفع الموضوع ويطلع عليها اكبر عدد من الناس وبذالك تعم الفائده للجميع وتكون طريقه جديده وحديثه

واستغفر الله واتوب اليه
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

إشراقة أمل
27 10 2007, 10:20 PM
فضل سورة البقرة :

قال صلى الله عليه وسلم : ( اقرأوا البقرة فإن أخذها بركة وتركها حسرة ولا تستطيعها البطلة )

سئل الشيخ سعد الغنام (من بلاد الحرمين ) عن ذكر البركة في هذا الحديث فقال : " لم يحدد النبي صلى الله عليه وسلم البركة هنا بل هي شاملة لكل ما يخص قارئها ؛ فالبركة تعود على ماله وأولاده وصحته ووقته وأمور دينه ودنياه "أ.هـ

تقول إحدى الأخوات :

قصتي قصة طوييييييييييييييييييييييلة.... .. باختصار..... انا اتعرضت لظلم شدييييييييييييييييييييييييييد ..... هذي السنة... من ناس قريبين مني جدا .... ما اعتقد اي أحد يتصور مدى هالظلم إلي اتعرضت له..... و سبب هالظلم ناس محد بعد يتخيل كيف ممكن يكونون !!!! ......... المهم.... و انا اقرا سورة البقرة... على نهايتها تقريبا.... لما وصلت للايات 200 او 210 ..... اختي دقت علي الباب ، و خبرتني ان الناس إلي متسببين في الظلم الواقع علي انفضحوا أمام الله و خلقه ، طلعوا على حقيقتهم ، قدام الناس إلي ظلموني ، و الله مااااااااا تتخيلون ، حسيت ان براءتي طلعت من عند الله ، نفسيتي فعلا فعلا كانت في الحضيض بسبب الظلم إلي اتعرضت له ، كنت دايمااقول: الله حسيبي ..الله يدري فيني.. و الحمدلله.........طلعوا أولئك الاشخاص على حقيقتهم و انا اقرا سورة البقرة......


تقول نور أبو ظبي :

الحمدلله انا بديت اقرا سورة البقره تقريبا من 10 ايام ، وسأشترك معكم في حملة ( حلي مشاكلك بسورة البقرة ) .... بس صدق خواتي حاولوا انكم تستمروا في قراءتها يوميا
بالنسبه لي انا بعد صلاة الظهر اقرأ جزء وبعد العصر جزء وبعد المغرب جزء
او ممكن تقسموها حسب وقتكم وظروفك

بس النتائج احسها بدت تظهر واولها الحمدلله الراحة النفسية التي أشعر بها بعد القراءة
وقبل احس بصعوبة لما أنام بس الحين بعد مداومتي على قراءة سورة البقرة الحمدلله أنام وانا مرتاحة

واتمنى من الله يسرلي باقي اموري..

إشراقة أمل
27 10 2007, 10:23 PM
واياك اختي الفاضله
اذا سمحتي لي ان اعطيك هذه النصيح من اخ لكي يرد الخير
ياليتك لم تسردي كل هذه الفوائد في وقت واحد وجعلتيها على شكل يوميات لكي يرتفع الموضوع ويطلع عليها اكبر عدد من الناس وبذالك تعم الفائده للجميع وتكون طريقه جديده وحديثه

واستغفر الله واتوب اليه
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيكم اخي الفاضل ..
وشكرا لكم على اقتراحكم .. ولكن الخير لا زال موجود ، وسيبقى بإذن الله هذا الموضوع عاليا على الاقل بين فترة وأخرى ..

أكرر شكري لكم ..

إشراقة أمل
27 10 2007, 10:31 PM
تقول قمر بغداد :

انا اليوم لما كنت اقرأ سورة البقرة صار لي شي غريب اول مرة يحصل عندي !!
وهي بين آية وآية ينتابني تثاؤب شديد وقوي مع اني من عشاق السهر للفجر وانا كنت بقرأها الساعة 9 المساء
ولما انتهيت ورب البيت ولا تثاؤب حصل ولا مرة !!!!!!!!!
ولما سألت وحدة من الجدات قالت لي هذا من الحسد
وانا سامعة احيانا لما الطفل يبكي بشدة وما حد يعرف السبب يقرون عليه المعوذات والفاتحة واذا تثاءب يعني عين عليه ومحسود
وانا احب اسألكم حبيبات قلبي هل حقا ان ما حصل لي بسبب الحسد والعين ؟؟؟ ولا مجرد خرافات وحالة نفسية ؟؟
المهم انا اليوم احس براحة شوي الحمد لله
هيا يا بنات كل واحدة تدخل وتكلمنا عن تجربتها وتدعي لاخواتها بنات حواء عسى ربي يستجيب لها ولنا
اللهم فرج كربة كل بنات حواء ..


ردت عليها مشاعل الرياض :


أنا قرأت وسمعت بشريط إن التثاوب فعلا يعني عين أو حسد
لكن في شيء حابه انبه الأخوات له
إن أثر السورة مو بالضرورة من أول قراءه يمكن ياخذ الشخص شهر وهو يقرأها ثم يبين الأثر ، وسمعت عن وحده مصابه بالسرطان الله يحمينا واياكم منه واستمرت شهر كل يوم تقرأ سورة البقرة كاملة وتختمها يوميا وبعد شهر ظهرت لها النتيجة وهي جرح انفتح في بطنها وخرج منه مادة سوداء ثم كشفت بعدها وسبحان الله العظيم ببركة آياته وعظمتها لقوا الأطباء إن اللي فيها زاااال

إشراقة أمل
27 10 2007, 10:49 PM
تقول هايدي :

ماأعظم قراءة سورة البقرة

أنا قرأتها ذات مرة بكاملها خلال صلاة الليل في شهر رمضان الكريم ( 12 ركعة ) في كل ركعة أقرأ ثلاثة صفحات من السورة العظيمة وفي آخر ركعة كملت باقي السورة وأنا أعاني من إنسداد بالعمود الفقري ، ومسبب لي ألم شديد لايطاق ولايحتمل وكل يوم أروح المستشفى آخذ حقنة ، وبعدها نمت فرأيت في المنام أنني كأن أحداً يسوى لي حجامة ، وصحوت من النوم وآلام ظهرى راحت شوية ياعني الألم محتمل ويروح ويرجع بسيط وبطلت آخذ الحقنة والحمد لله

ومازلت لليوم بفكر في عمل الحجامة لإن هذه الرؤية رسالة من الله سبحانه وتعالى


تقول بدوووور :

كنت اخذ علاج نفسي وبسببه انقطعت عني الدورة الشهرية 3 اشهر ، وحين سمعت عن بركة سورة البقرة قلت سأصلي بها قيام الليل ، فقمت وقرأت في الركعة الأولى جزء ، وفي الركعة الثانية جزء ، ثم سلمت ، ثم صليت الوتر ( ركعة واحدة ) ببقية السورة = نصف جزء ، ثم سلمت وبعد ان قمت الصباح أتتي الدورة الشهرية وانتظمت .

تقول السحابة الهادئة :


الحمد لله صار لي ثلاث سنين وانا حافظة سورة البقرة والي شجعني قرأت قصة في كتاب العائدون الى الله وقبل ما اقول القصة ابين بعض الأشياء لسهولة حفظها وقراءتها ..
سور البقرة عبارة عن جزئين ونصف تقريبا .الجزء 21 صفحة والصفحة ما تاخذ دقيقة واحدة والجزء الواحد ياخذ تقريبا ثلث ساعة ايواحد وعشرون دقيقة الجزئين 42 دقيقة والتسع صفحات تسع دقائق الوقت لقراءة سورة البقرة
51 يعني أقل من ساعة ببتسع دقائق ..معنى كلامي هذا انه من السهل قراءة السورة في يوم واكثر من مرة ..
اما القصة:
قرات انه في شخص من احد الدول الخليجية تقدم لفتاة فرفضته الفتاة واهلها وحاول عدة مرات لكنه فشل فانتقاما منها ذهب لأحد السحرة فلم يستطيع فعل شئ فذهب لأكثر من ساحر في بلدته وكل واحد يقوله ما اقدر اسوي شئ ويرسله إلى ساحر يكون اقوى منه حتى قاله آخر ساحر الحل عند سحرة شرق آسيا وما توانى ؛ سافر وصار يبحث عن اقوى السحرة وكل واحد يقول له ما اقدر ونفس الشئ لكن ندلك على ساحر ما في شئ قدامه مستحل وذهب إليه وقال له عد الي بعد يومين وبعد انهاء المدة ذهب اليه فقال له اسف هذه البنت متحصنة ، وكل المردة اللي عندى ما اقدروا يفتحون هذا الحصن والطاقة المحيطة فيها عشان يتلبسونها . فرجع خائب الحمدلله وبعدين صار يرسل من اهله يريد أن يعرف بماذا تحصنت هذه الفتاة ، فعرف أنها تحفظ سورة البقرة ..

إشراقة أمل
28 10 2007, 02:17 AM
..((..مرض أبني ...جعلني اراجع الطبيب النفسي ...فاكتشفت ..)))....



كان ذلك بعد انتهاء رمضان عام 2006 وتقريبا في 8 أو 9 شوال فقد داهمتني حاله نفسيه عجيبة لم اعرف لها سبب وضاق صدري وانكتمت أنفاسي وتداخلت ضلوعي حتى خيل لي أن الموت قد اقترب قلت لعل مرض ابني في رمضان هو السبب تعوذت من إبليس ولكنى لم استطيع الاستمرار فاتجهت إلى الطبيب النفسي أشكوى إليه حالي وما وصلت له من الكأبه وضيق الصدر فصرف لي علاج نفسي استخدمته فسكنت نفسي ولكن لم استمر عليه أكثر من 5 أيام ثم تركته وعادت لي روحي ونفسي تدريجيا وحمدت الله على ذلك
إلا أن الموضوع تكرر في هذه السنة وبعد انقضاء رمضان وفي نفس التوقيت والتاريخ والزمان 8 أو 9 شوال يزيد أو ينقص يوما أو يومين وبدأت تداهمني نفس الحالة السابقة قلت أعوذ بالله من الشيطان الرجيم ابني ولله الحمدأفضل من العام السابق ولا يوجد لدى ما يكدر الخاطر ولكن شعرت بنفس الحالة وداهمني الضيق والكدر وشعرت بان في صدري شي عجيب لا اعرف ما هو رفضت فكره الذهاب إلى الطبيب وتعوذت من الشيطان وصارت الاسئله تداهمني ما سبب هذا الضيق حتى فتح الله عليه فوجدت الاجابه أمام بصري كأنها لوح مكتوب

معقول هذا السبب

معقول هذا الضيق الذي اشعر به بسببه
معقول هذه الكأبه التي في صدري لهذا السبب
معقول حتى العام الماضي كان هو السبب وأنا كنت مخطئ فافتكرت أن مرض ابني هو السبب
نعم صحيح هو ولا غير

فمنذ انتهي شهر رمضان وحتى تلك اللحظة اكتشفت أنى لم أقراء القران إلا صفحه أو صفحتين

بعد أن كنا في العشرة الأخيرة من رمضان نجاهد وبعد أن عشنا أجواء روحانيه عجيبة في رحاب بيت الله الحرام

نعم فالقران نور فى الصدر وهجره ضيق وكدر وهم وغم

أسرعت وتوضاءت ثم مسكت القران وأخذت أقراء في كتاب الله
قرأت تقريبا 3 أجزاء أو أكثر فارتاحت نفسي كثيرا
وفي اليوم الثاني كان يوم الخميس فأسرعت إلى بيت الله الحرام
دخلت الحرم فتذكرت رمضان والتراويح والقيام دمعت عيني لا يشعر بهذه الروحانية إلا من عاشها في رمضان كان هنا حركه غير طبيعيه لا تجدها في اى مكان في العالم ولكن تجدها هنا في مكة المكرمة مليون مسلم أو أكثر يتحركون داخل هذا المربع 6 مرات في اليوم شي عجيب

أخي المسلم:اختى المسلمة
لاتهجروا القران فوالله ان روحانيه شهر رمضان وحلاوة ايامها ولاياليها لم تكن بالسمر والسهر

بل كانت بقراة القران
يقول المصطفى عليه الصلاة والسلام وعلى آله وصحبه: ( اقرءوا القرآن فإنه يأتي يوم القيامة شفيعاً لأصحابه ) رواه مسلم. وإنما يكون مصاحباً للقرآن إذا لازمَه، وذلك بأن لا يخلي يوماً وليلةً مِن أخذِ نصيبه من كتاب الله تبارك وتعالى، وإذا ارتقت به الصلة بالكتاب العزيز صار من أهل القرآن، وفيهم يقول المصطفى عليه الصلاة والسلام: ( أهل القرآن هم أهلُ الله وخاصته ) رواه أحمد والنسائي وابن ماجه، اللهم ألحقنا بهم واجعلنا بفضلك منهم.
ويسلَم المؤمن مِن هجرِ القرآن إذا كان لا يخلِّي يومَه وليلتَه عن تدبر نصيبٍ من الكتاب العزيز، وأقل ما ينبغي للمؤمن أن يرتبه على نفسه في اليوم والليلة قراءة جزء من القرآن، فلا يمر عليه الشهر إلا وقد ختم القرآن، فيختم القرآن في الشهر مرة، وأعلى من ذلك أن يقرأ الجزأين، والأكثر والأوسط أن يقرأ القرآن في كل أسبوع . وقد أُثِر ذلك عن الصحابة رضي الله تبارك وتعالى عنهم.


تذكرت صيام الست من رمضان قلت سبحان الله سن الله صيام هذه الايام لتكون سكن ورحمه على فراق رمضان وحتى تكبح جماح الناس بعد العيد وما يخالطه من غفله ومعاصي


أخي المسلم:اختى المسلمة
في مواصلة الصيام بعد رمضان فوائد عديدة، يجد بركتها أولئك الصائمون لهذه الست من شوال. فلا تفرطوا بها


كتبه لهيب الساحات

إشراقة أمل
30 10 2007, 04:12 PM
تقول مشاعل الرياض :


انا هذا اليوم الثاني لي أختم سورة البقرة ولله الحمد احس براحة وانشرااااااح وحتى نومتي احس تغيرت
وبصراحة انا كنت قبل شهر ونصف متابعة لها مع رقية نفسي يوميا وكنت شايفه أثرها اللرااااااااااااائع على نفسيتي
لكن بنات أنا في بداية ماكنت ارقي نفسي واقرأ البقرة كنت أحس بخمول وأنا اقرأ و بألام برقبتي وإرهاق يعني أحس إني ودي علطول اريحها وأنام عليها ، استمر معي فترة كذا بعدين راح ، والألم كان زي التنميل ووخز الدبابيس في الرقبة واليد اليمنى !!وسألت شيخ قال لي التنميل عين!



تقول سلمى أم الخير :


تجربة شخصية
لاحظت فترة انى دائما ضائق صدرى و افتعل المشاكل مع الجميع و خصوصا زوجى ، فوصفت لى صديقة قراءة سورة البقرة يوميا أو على الأقل كل ثلاث ليال والمداومة على قراءة المعوذتين ، وعدم هجر القرآن والرقى الشرعية بصفة عامة

والله العظيم يا اختى كان فى السابق عندى برود عظيم مع زوجى وكنت أسرح ،ولكن عندما واظبت على قراءة سورة البقرة يوميا والمعوذتين بتدبر ، وكنت افعل ذلك لهدف أخر مثلما قلت لك وهو اني أشعر بضيق و حزن وإكتئاب ، يعنى أصلا لم يكن فى بالى أنى أفعل ذلك من اجل علاقتي بزوجي ، ولكن الماجأة

ما شاء الله لا قوة إلا بالله هذة كانت النتيجة

1- قلّت المشاكل الزوجية بل أنتهت ،اللهم بارك
2-اصبحنا انا وزوجى نناقش المشاكل بطريقة عقلانية بلا توتر أو صياح ، اللهم بارك
3-لم اعد حساسة الحساسية المفرطة المؤذية التى تصور لى ان كرامتى جرحت ولابد من الثأر لها ، بالطبع لأن سورة البقرة تطرد الشيطان و تطرد وسوسته التى تكبر المشاكل ، اللهم بارك

4- أنى لاحظت ولأول مرة وبدون أن أسعى لذلك ، لاحظت أنى لا أسرح من زوجى.


5- نسيت ان أقول لكم أنى أخرجت الصور والتماثيل من بيتى لأن الرسول عليه الصلاة والسلام قال كلاما بمعنى ان البيت الذى فيه صورة لا تدخله الملائكة ، فما ظنك ببيت لا تدخله الملائكة ، بالطبع لابد ان يعشش فيه الشياطين ، أيضا عليك بتقوى الله ، قال تعالى ( ومن يتق الله يجعل له مخرجا . ويرزقه من حيث لا يحتسب ..) ومن لزم الاستغفار جعل الله له من كل هم فرجا ومن كل ضيق مخرجا ..


تقول الاخت Essence :

بالنسبة للاشيا إلي حصلت لي من بعد قراءة سورة البقرة...

من يومين رجلي اليمين اتخدرت ، وظلت متخدرة قريب الساعتين و زيادة (لين ما نمت)
البارحة نفسي انقطععععععع ، صرت اتنفس بصعوبة.

هذا الشي صار مخوفني لأني انا مش من النوع إلي ابرز نفسي أمام الناس ولا كنت احط في بالي اني ممكن اتعرض للحسد!! بس سبحان الله! بعد قراءة سورة البقرة وجهي صار تقريبا صافي من الحبوب!!! قلت حسبي الله على عيووون الناااااس فعلا شي غريب...

إشراقة أمل
05 11 2007, 08:06 PM
تقول الأخت عباة الأولين :


سأخبركم بما حصل لزوجي : زوجي قبل شهرين أصيب بورم في رقبته ، والدكتور قال : سرطان ولازم نشيله والحمد لله أزاله بس الدكتور قال لازم نحللها ونرى هل هو ورم حميد أم خبيث ! المهم انا قلت له : لا تياس واقرأ سورة البقرة وبإذن الله راح تشفى لانه احتمال يكون فيك عين وان شاء الله تروح المهم قرأها بشكل متواصل يوميا لمدة أسبوع وسبحان الله بعد سبعة أيام حس بضيق في صدره ومعدته تؤلمه! وفجاة سبحان الله استفرغ استفراغ غريب الله يكرمكم لونه اخضر وهو قطع بلاستيك استغربنا من هذا الشي ، وكلم شيخ وأخبره ، قال الشيخ واصل عليها وباذن الله ستخرج العين وفي اليوم التالي طلعت التحاليل سليمة ولله الحمد والمنة ومازال يقرأها والحمد لله تحسنت حالته وشفي اللهم لك الحمد والمنه.





تقول الأخت العريفة :


سأختصر لكم السالفة.....
هناك أخت من طرف أختى ثقة ........ تقول : أصيبت بسرطان وكان منتشر بجسمها..
بدت تقرأ سورة البقرة كااااااااااااااملة فى الثلث الأخيـــــــــــــر من الليل
استمرت شهرين وشفيت شفاءً تااااااما من السرطان
وتقول مازالت مستمرة على قراءتها ، تقريبا لها ستة أشهر...

العاقل نت
05 11 2007, 09:29 PM
:A7:

مستغفره
05 11 2007, 09:44 PM
:A3:
و
:A7:
و
:A4:


:A12:

إشراقة أمل
07 11 2007, 01:34 AM
العاقل نت

مستغفرة

جزاكم الله خيرا على الدعاء وعلى المرور الكريم ..

إشراقة أمل
07 11 2007, 02:49 AM
تقول الأخت kareena22 :

أخواتي الحبيبات ..........................أنا هذي الفترة عايشة حالة من الذهول
لمــــــــــاذا ؟
من اللي قاعد يصير لي من سورة البقـــــــرة وفضلها العظيييييييييييييييييييييييييييييييييييييييم على حياتي أنا وأهلي ..
أنا مشواري مع قراءة سورة البقرة كانت من سنة ونصف كرقيا من العين ولكن كانت متقطعة يعني مرة اقراها ومرررة لا وانقطعت عنها فترررررة ، طبعا هذا كله بسبب العين اللي كانت ماثرة على دراستي والزواج...........................كل خطبه ماتتسهل او ماتتكمل.........................

حتى دلتني إحدى صديقاتي جزاها الله خيرا على شريط الدكتور خالد الجبير ( أسباب منسية ) اللي كلمة رااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااائع فيه قليلة
والله والله يابنات من بعد ماسمعتها جاتني قوة ايمان وحماس مو طبيعية...................هو يتكلم فيه عن أسباب منسية في العلاج والتقرب من الله بالقران والرقيا ويدلل على هذا بقصص حصلت له بمستشفى اظن التخصصي او الامن بالرياض....................................طبعا انتوا وانتوا تسمعونه راح تبكون بكى مو طبيعي ليه ؟ لانكم راح تحسون العظمة والقوة في القران وكيف اننا مهملينه بشكل فظيع ( ألا بذكر الله تطمئن القلوب ) و ( إذا مرضت فهو يشفين ) و ( واستعينوا بالصبر والصلاة وانها كبيرة الا على الخاشعين ) والاية العظيمة ( وإذا سألك عبادي عني فإني قريب أجيب دعوة الداعي إذا دعان فليستجيبوا لي وليؤمنوا بي لعلهم يرشدون ) وقوله تعالى : ( ادعوني استجب لكم ) و ( وأمن يجيب دعوة المضطر إذا دعاه ) كل هذي الأيات تبين لكم عظم الدعاء فما بالكم اذا جمعتوه مع سورة البقرة !!!!!!!!!!!!!!!
هذا اللي سويته بعد ماسمعت الشريط وسمعت قصة بنت يحكيها هو انها كلمته تقول له انها مسحورة بتنتحر خلااااااااااااااااااص تعبت وجربت كل العلاجات واظن انها قرأت البقرة وراحت للشيوخ لكن دون فائدة .. فطلب منها الدكتور خالد إنها تقرأ سورة البقرة يوميا في ركعتي الليل وتدعي الله فيها بكل خشوع وببكاء وتضرع ..وترد له ايش يصير ..
والله العظيم يقول ( ومثل مانتوا عارفين ان السحر لا يبطل الا بفكه اذا عرف مكانه او بالرقيا والقران بعد مدة لا تقل عن سنة أو سنتين ) وأكيد بعضكم عارف ، فيقول كلمتني بعد 3 شهور تقول له:
والله إني شُفيت وسمعت اللي ماينشاف من أصوات كلاب وقطط وحمير كلها تحاول تمنعها من القراءة والدعاء .. لكنها ما شاء لله عليها استمرت وتقول الآن الحمدالله وباذن الله باحسن عافيه وصحة!!!!!!!
انا من بعدها قلت بإذن الله اني راح ابدأ أسويها,,وكان من حظي انه كانت بدايتي مع بداية العشر الاواخر من رمضان إلي يومكم هذا..
النتيجه ايش كانت تتوقعون؟

أول شي الدراسة :

قبل شهرين كنت مضغوطة بشكل مو طبيعي لانهم الغوا السكند ميد تيرم وبدلوها ببحوث وبريزنتيشنز.......................وطبعا هذا كان كابوس ..
طلع لي 6 برزينتيشنات+3بحوث+3 اختبارات .. وبدون ما اذكر إن كل مادة أصعب من الثانية
والله صرت أدعي يوميا إنه ربي يهونها علي ويسهلها من حيث لا أحتسب..
وفي واحد من البحوث قلبت الدنيا كلها ابحث اوراق للقصيدة التي من المفروض احللها لكن لم أجد ( طبعا قصيدة بالانجليزي ) والبحث عليه 20 درجة..

قبل يوم تسليم البحث بيوم والله ما اكذب عليكم جتني بنت ما اعرفها قالت لي :انا عندي اوراق للقصيدة حقك اذا تبغيها بس ادعي لي!
والله ما كذب عليكم يابنات كنت راح أبكي من الفرحة ومن كثر مو انا ماني مصدقة ما اعرف البنت وبس جتني تعطيني الاوراق عشان ادعي لها !والله رجعت وصليت ركعتين احمد ربي انه سهلها لي من حيث لا احتسب ..
الشي الثاني

كان عندي اختبار في مادة هيستوري وهي مااااااااااااااااااااااااااااااادة جدا صعبة تتكلم عن تاريخ الانجليز وكيف ان اللغة الانجليزية تغيرت عن زمان............وذي الخرابيط المهم انه انا الشهر الاول مادخلته وصار الشهر الثاني والميك اب حق الشهر الاول ورا بعض
انا صرت في هم ...............كيف راح اذاكرها ؟ هذي بالفاينل ماتخلصين منها الا باسبوع ويالله يالله .. وقبل المادة عندي اختبار وكم برزينتيشن....
المهم مثل ماقلت لكم ادعي مع البقرة وركعتين الليل...
والله العظيم اني كنت اقرا وافهم على طول.......................(قولوا ما شاء لله )وانا اقرأ أقول مو معقوله !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! سهل لهذه الدرجة ؟ولا الى الآن الصعب ماوصلت له ؟ والله مثل ما اقول لكم بس اقراها قراءة واحفظها على طول ، والحمدالله تيسرت لي من حيث لا احتسب والباقي مثلها...

اما الشي الثاني اللي صار هو:

انه انا اول مثل ماقلت لكم تصير لي خطب بس ماتتيسر او ماتكمل إلى هذا الشهر جانا 3 خطاب مع بعض كل واحد منهم احسن من الثاني.!! والله بدون مبالغة وسبحان الله آآآآآآآآآآآآآآخرهم حلمت فيه قبل سنة حلم فسرت لي اياه وحدة من قرايبي وهي ما شاء لله عليها تفسيرها فظيع اسبوع ويتحقق..................قالت لي خطبوك هالعايلة ولا شي ؟ قلت لها لا ، قالت لي طيب فيه احتمال انهم يخطبون منكم قلت لااااااااااااااااااااااااااااااامستحيل..لان ماعندهم احد كبير ، اكبر عيالهم بعمري23 سنة ، قالت لي خييير ان شاء لله ...
والله مثل مااقولكم ، قبل 3 اسابيع تكلموا علي وهم ناس نعرفهم طيبين وناس كفوا وولدهم طلع اكبر مني ب4 سنين تخيلوا!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! عمره 28وكل شي فيه مشاء الله زين ويمدحونه واهله وابوه ... وطلعوا اهله مكلمينه عني من زمان بس ينتظرونه ينهي دراسته ، وكل عايلته تبيني له!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
وانا مرررررررررررررررررررررررررررررررررة مصعوقه
لاني ارتاح لهالناس ( نعرفهم ) وماتوقعت ابد بحياتي انه ممكن اخذ منهم ، هالولد بالذات
فكلمت البنت اللي قلت لها عن الحلم ، قلت لها تتذكرين الحلم اللي قلته لك وكذا كذا..... قالت ايه : نعم ، قلت لها تقدموا لي!
قالت انا كنت عارفة من يوم قلتي لي عن الحلم لكن حين رأيتك مستبعدة هذا الشي ما حببت اشغللك
تخيلوااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا
فانا الحين قاعدة ادعي انه اذا كان نصيبي ربي يتمم لي و ان شاء الله على خييييييير ، بس انتوا ادعوا لي ...
وانا ناويه انه باذن الله من اليوم ورايح مستحيل اترك البقرة وركعتين في آخر الليل ..

السليمانيه
07 11 2007, 03:44 AM
جزاكي الله خير







قال الله تعالى ( قل هو للذين امنوا هدى وشفاء )

ان التداوي بالقرآن أمر ثابت في الشريعة , لايمكن إنكارة لأنه أصبح معلوماً من الدين بالضرورة , ولا يحدث إلا بإذن الله تبارك وتعالى , فمن أنكر معلوماً من القرآن فقد خرج من ملة الإسلام والعياذ بالله .

والقرآن أعظم دواء . قال الرسول عليه الصلاة والسلام ( خير الدواء القرآن ) . وقد ساق رسول الله صلى الله عليه وسلم البشرى لمن تمسك بهذا القرآن وعمل بمقتضاه بأنه لن يهلك ولن يضل ابداً . فقد قال عليه الصلاة والسلام ( أبشروا فإن هذا القرآن طرفه بيد الله , وطرفه الآخر بأيديكم فتمسكوا به , ولن تهلكوا , ولن تضلوا بعده ابدا )

قال الامام ابن القيم :

فالقرآن هو الشفاء التام من جميع الأدواء القلبية والبدنية , وأدواء الدنيا والآخرة , وما كل أحد يؤهل ولا يوفق إلا للإستشفاء به فإذا أحسن العليل العليل التداوي به , ووضعه على دائه بصدق وإيمان وقبول تام , واعتقاد جازم واستيفاء شروطه لم يقاومه الداء أبدا .

فما من مرض من أمراض القلوب والأبدان إلا وفي القرآن سبيل الدلالة على دوائه وسببه والحماية منه , لمن رزقه الله فهما في كتابه فمن لم يشفه القرآن فلا شفاه الله , ومن لم يكفه فلا كفاه الله .




الاستشفاء بالفاتحة




فاتحة الكتاب هي أم الكتاب , وهي أعظم سورة في القرآن الكريم , هي السبع المثاني فلا عجب أن يكون فيها شفاء القلوب .. وشفاء الأبدان .

فدواء الرياء : ( إياك نعبد )

دواء الكبر : ( إياك نستعين )

دواء الظلال والجهل : ( اهدنا الصراط المستقيم )

فمن عوفي من هذه الأمراض فقد رفل في أثواب العافية وتمت عليه النعمة.

عن أبي سعيد بن المعلى الأنصاري المدني – رضي الله عنه – قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( ألا أعلمك سورة هي أعظم سورة في القرآن ؟ قبل أن نخرج فأخذ بيدي , فلما أراد أن يخرج قلت : يارسول الله إنك قلت : ألا أعلمك أعظم سورة في القرآن ؟ قال ( الحمد لله رب العالمين ) هي السبع المثاني والقرآن العظيم الذي اوتيته ) اخرجة البخاري.

ويقول المولى سبحانه وتعالى ( ولقد أتيناك سبعا من المثاني والقرآن العظيم ) .

قال ابن القيم : الفاتحة هي أم القرآن والسبع المثاني والشفاء التام والدواء النافع والرقية التامة ومفتاح الغنى والفلاح وحافظة القوة ودافعة الهم والغم والخوف والحزن لمن عرف مقدارها وأعطاها حقها وأحسن تنزيلها على دائه وعرف وجه الاستشفاء والتداوي بها .


الاستشفاء بآية الكرسي




آية الكرسي هي آية التوحيد آية المستعيذين المستجيرين , هي الآية الآمنة والحافظة والحارسة والمحصنة والطاردة والمخرجة والمحتوية .. فأي شفاء استشفاء أعظم من هذا وكيف لا وفيها إسم الله الأعظم الذي يشفي من العلل والنزلات والأمراض على اختلافها .

قال الرسول علية الصلاة والسلام ( سورة البقرة فيها سيدة آي القرآن لاتقرأ في بيت وفيه شيطان إلا خرج منه , آية الكرسي )





*** الله أكبر كبري يا أمتي ***

اللـّـه أكبـر كبــّري يا أمتــــــي ** واستبشري بالعــزّ والسلطـان
الله أكبــر ابشـــــري يـــــا أمتي ** واستبشري يا أمة الإحســان
الله اكبــــــر جلجلــــت يا أمتـي ** فتكبكـب الأعــداء بالصلبـــان
الله أكبــــــر والجهــــاد طريقنـا ** هذا سبيل العز في الفـــــرقان
لن ننحني فجباهنـــــا لا تنحني ** إلا لــرب الخلــــق والأكــــوان
كلا ولا "أمريكا" فــي طغيانها ** وجيوشهـا مـن أرذل الرومان
سندكّ قوّتها بعـــــزّة ربنــــــا ** ونزلزل الطغيــــــــــان بالإيمان
وتدمر البهتـــــانَ قــوةُ بأسنـا ** بالنار والتفجير كــــــــــلّ أوان
حتى تعود لدارها بشنارهـــــا ** والعار يصحبهـــــــــا بكل مكـان
هذا وربي وعدنا وجهادنـــــا ** حتم علينا يفـــــــــرض الوحيان
أن نلحق الصلبان في أوطانهم ** فرض علينا ذاك فـرض ثــــان

محبة الحسين
07 11 2007, 12:14 PM
السلام عليكم

اختي الغاليه اشراقه امل كنت ابحث في محرك البحث عن فضل سورة البقره وسبحان الله وجدت موضوعك هذا قرأت قليل من التجارب والذي يظهر لي ان جميع العلل اما ان تكون عين او سحر او مرض نفسي

ولكن السؤال الذي يدور في خلدي هل سورة البقره تكون سببا بعون الله للشفاء من مرض عضوي قد اتفق جميع الاطباء على انه لاعلاج له ارجوا الاجابه فانا المعنيه بهذا السؤال ويهمني كثيرا

وهل صحيح انه يجب قرآتها كلها في يوم واحد حيث لايتسنى لي ان اكملها كلها في يوم واحد وماالاشياء المعينه على اتمامها كلها


اختك محبــــــــــــ الحسين ـــة

خبيب بن عدي
07 11 2007, 12:24 PM
:A4:

:A7:

ابو الهيثم النقشبندي
07 11 2007, 09:17 PM
بارك الله فيكم
قال ابن القيم : فالقرآن هو الشفاء التام من جميع الأدواءالقلبية والبدنية وأدواء الدنيا والآخرة , ومن لم يشفه القرآن فلا شفاه الله . زادالمعاد 4/323.

إشراقة أمل
08 11 2007, 03:50 AM
السليمانية

جزاك الله خيرا على هذه الفوائد القيمة ، وبارك فيكِ ..




محبة الحسين ..

أسأل الله العظيم رب العرش الكريم أن يشفيك ..




ولكن السؤال الذي يدور في خلدي هل سورة البقره تكون سببا بعون الله للشفاء من مرض عضوي قد اتفق جميع الاطباء على انه لاعلاج له ارجوا الاجابه فانا المعنيه بهذا السؤال ويهمني كثيرا


نعم يا اختي القرآن شفاء لجميع الامراض ومن ضمنها الامراض العضوية ولكن كوني على يقين من ذلك ..
واوصيك بالفاتحة اقرأيها دون كلل ولا ملل ومع كل اية او آيتين انفثي على مكان الألم ... وان زدتِ عليها سورة البقرة في افضل الاوقات ( الثالث الاخير ) على افضل الاحوال ( الصلاة ) فخير على خير ..

وقد كان لي صديقة أصيبت بسرطان الدم فقرأت سورة البقرة في قيام الليل لمدة 3 أشهر وشفاها الله وعافاها ..

ولا تنسي ان تضعي يدك على المكان الذي يؤلمك وتقولي : ( بسم الله ) - ثلاثا - ( أعوذ بعزة الله وقدرته من شر ما أجد واحاذر ) - سبعا -.. كرري ذلك ما استطعتِ ..

ولتعلمي أن ( مَا أَنْزَلَ اللَّهُ دَاءً إِلَّا أَنْزَلَ لَهُ شِفَاءً ) ولا يستثنى من ذلك شيء إلا ما استثناه الرسول -صلى الله عليه وسلم- وهو الهرم والموت ..


وأما سؤالك :



وهل صحيح انه يجب قرآتها كلها في يوم واحد حيث لايتسنى لي ان اكملها كلها في يوم واحد وماالاشياء المعينه على اتمامها كلها


لا استطيع ان افتيك في ذلك ولكن عقليا انتِ لابد ان تأخذي العلاج كل يوم لتصلي لمطلوبك من الصحة والعافية .. فكذلك البقرة والرقية الشرعية عموما الأفضل ألا تنقطعي عنها ، فكلما أخذت باستمرار فهو أفضل وأنجع .. وأكثر الذين تماثلوا للشفاء ذكروا أنهم يقرأوناها في جلسة واحدة ..

في البداية أختي الحبيبة ستجدين صعوبة ولكن مع الاستمرار ستجدين انها مثل قراءة الفاتحة ، وخصوصا لو كنتِ تحفظينها .. وليكن التدبر أهم من ختمها ..

أسأل الله تعالى ان يلبسك لباس الصحة والعافية ، وينزل عليك شفاءه ..






أبو الهيثم النقشبندي .

بارك الله فيكم ..

محبة الحسين
08 11 2007, 03:53 AM
اخيرا دخلتي اختي الحبيبه كنت انتظرك منذ الصباح

يعلم الله ان كلماتك هذه كانت علي كالماء البارد في يوم شفتني واراحتني

حسستني ان لي اخت في الله تهتم باخواتها ولو من خلف الحجب
اسال الله ان لايحرمني اخوتكن في الدنا والاخره
اشكرك على ردك اسال الله العونه كما اساله ان ييسر لك كل عسير

محبتك في الله محبـــ الحسين ـــة

إشراقة أمل
08 11 2007, 03:59 AM
آسفة أختي الحبيبة والله كنت مشغولة .. وكلما هممت بالرد على الموضوع جاء ما يشغلني .. سامحيني يا الغالية .. وأحبك الله الذي أحببتني فيه ، وجمعني بك في ظل عرشه ..


ياليت الادارة يشوفون لنا حل .. نريد التواصل مع الأخوات ..

إشراقة أمل
08 11 2007, 04:03 AM
تقول الأخت " عبير النرجس" :

صديقتي وقعت بمشكلة كبييــــــرة بينها وبين زوجها

حتى انه اتصل عليها وهي عند اهلها....وقال لها الطلاق افضل حل لي ولك!!!


طبعا من بداية مشكلتها وانا معها..واعرف اخبارها وانصحها اول بأول

وكنت دائما اقولها اللي بينك وبين زوجك بسبب عيـــــــــــــــــن وحده من قريباتها <<<حسدها ظاهر ...الله يهديها!!

فـ داومي على البقرة خاصة في قيام اللليل وشوفي النتيجه

وصديقتي كانت تتكاســــــــــــــل عن القيام او عن البقره


المهم...قبل ليلة طلاقها اتصلت علي قبل الفجر بساعة ونص تقريبا....وقالت لي خلاص..طلاقي قرب!!!!!!

قلت لها: قومي الآن وصلي القيام لو ركعتين

واقرأي البقره واسألي اللي عينه ماتنام سبحانه

وانا أيضا بأقوم اصلي القيام وادعي لك

ووالله العظيـــــــــــــــــــــــم

بعد الفجر اتصلت علي وتقول لي:

ابشرك زوجي هون عن الطلاق...واهله تدخلوا بموضوعنا..وحاولو يصالحون بينا<<رغم انه كان مصر على الطلاق هو واهله!

وهذا كله بفضل الله ثم بفضل القيام والبقرة


وفي الصباح رجعت لبيتها وزوجها (يعني اجابة الدعاء جات بعد صلاتها مباشره..بالرغم انها كانت زعلانه عند اهلها حوالي الشهرين)!!!



اما تجربتي مع البقرة.......فـ هي مع اقرب الناس الي

مرضت قبل 3 سنين تقريبا بمرض مزمن...لايوجد له علاج الى الآن

ووالله العظيم انها وصلت الى مرحلة قريبه من الاحتظار!!

ونصحتها وحده من صديقاتها بالاستمرار على البقره يوميا....لأنه ممكن اللي معها بسبب العين!!

وبعد 3 اشهر تقريبا

كتب الله لها الشفاء الجزئي

واليوم بـــــــــــــــــــــــــــا رك الله....صحتها عالية ....

الله يخليها لأطفالها...ويخليهم لها يارب

والله يتمم عليها صحتها يارب


لاتنسوني من دعواتكم

محبة الحسين
08 11 2007, 04:05 AM
آسفة أختي الحبيبة والله كنت مشغولة .. وكلما هممت بالرد على الموضوع جاء ما يشغلني .. سامحيني يا الغالية .. وأحبك الله الذي أحببتني فيه ، وجمعني بك في ظل عرشه ..


ياليت الادارة يشوفون لنا حل .. نريد التواصل مع الأخوات ..

غاليتي اذهبي الى موضوع نساء في تاريخ المنتدى ماادري العنوان بالضبط ستجدين لي ردا هناك منه تستطيعين التواصل

وابشرك ان امنا الحبيبه ام عماره قامت بالتسجيل

إشراقة أمل
08 11 2007, 04:22 AM
أنا في الحقيقة لا أحبذ التسجيل في عدة منتديات لأن هذا يأخذ من وقتي .. لهذا أركز على المنتديات الفاعلة ( الإخلاص الحسبة أنا المسلم ، واثنين من المنتديات النسائية ) ... ولكن من أجلك سأسجل بإذن الله تعالى .. وبالنسبة للحبيبة أم عمارة فهي معنا في الإخلاص وأكثر الأخوات المتواجدات هنا مسجلات في الاخلاص فلو سجلتِ أنتِ معنا لوفرتِ علينا مشوار : )

محبة الحسين
08 11 2007, 04:26 AM
أنا في الحقيقة لا أحبذ التسجيل في عدة منتديات لأن هذا يأخذ من وقتي .. لهذا أركز على المنتديات الفاعلة ( الإخلاص الحسبة أنا المسلم ، واثنين من المنتديات النسائية ) ... ولكن من أجلك سأسجل بإذن الله تعالى .. وبالنسبة للحبيبة أم عمارة فهي معنا في الإخلاص وأكثر الأخوات المتواجدات هنا مسجلات في الاخلاص فلو سجلتِ أنتِ معنا لوفرتِ علينا مشوار : )

غاليتي المنتدى مهجور قد تركه اهله فقط نسجل حتى نتواصل اما انا فاني انوي ترك النت اسال الله ان يعينني على ذلك

رميته
08 11 2007, 04:43 AM
للأخت الكريمة ملاحظتان بسيطتان أقولهما هنا ولن أضيف عليهما شيئا بعد ذلك , سواء قبلتهما الأخت العزيزة أم لم تقبلهما , وذلك حتى لا ندخل في جدال قد يكون مفيدا وقد يكون عقيما .

وقبل الملاحظتين أنبه الأخت الكريمة إلى أنني لست دخيلا على الرقية الشرعية , وإنما أنا أرقي الناس منذ 1985 م , وحتى الآن رقيتُ أكثر من 13 ألفا من الأشخاص من حوالي 25 ولاية جزائرية ( من ضمن 48 ولاية في الجزائر كلها ) , ومنه فإنني عندما أتحدثُ عن الرقية الشرعية أنا لا أنطلق فقط من قراءات ومطالعات و... ولكنني أنطلقُ كذلك من تجارب شخصية وحقيقية وواقعية طويلة وعريضة في مجال الرقية الشرعية . أتمنى أن يكون هذا الكلامُ مفهوما عند الأخت الفاضلة حفظها الله دنيا وآخرة .

1- تمنيتُ للأخت أن تنشر مقالها بدون أن تُدخل إسمي أنا في بداية موضوعها وبالذات في الجملة الأولى من موضوعها . أنا أنشر ما أنشر ولا أذكركِ فيما أنشر , وأنتِ كذلك - ومهما كانت نيتك حسنة - تمنيتُ لك أن تنشري ما شئتِ , وأن تقولي ما شئت بدون أن تذكريني في موضوع : أنا لا علاقة لي به لا من قريب ولا من بعيد .

2- ثم أقول بعد ذلك :
* أما السحر أو العين أو الجن فعلاجها عن طريق الرقية الشرعية , وأما الأمراض العضوية فالأصل في علاجها هو الطبيب العضوي ( وقد تفيد الرقية أحيانا ) , وأما الأمراض النفسية فالأصل في علاجها هو الطبيب النفسي ( وقد تفيد الرقية أحيانا ) . هذا كلام قلته , وما زلتُ أقوله , وسأبقى أقوله , والواقعُ المعاشُ في كل مكان يُـصدق كلامي , ومئات الرقاة والعلماء والدعاة في كل مكان يؤكدون كذلك على صحة ما أقولُ .
*هناك فرق كبير جدا جدا جدا بين أن يشفي الله بين الحين والآخر - وبالقرآن الكريم والرقية الشرعية - أمراضا عضوية أو نفسية , وبين أن نجعل ذلك قاعدة مطردة . نَعم الله على كل شيء قدير , ولا نحتاج إلى ذكر أية قصص من أجل إثبات أن الله قادرٌ على أن يشفي أمراضا عضوية أو نفسية , سواء بالقرآن ( عن طريق الرقية الشرعية ) أو بلا قرآن , أي ب " كن فيكون " من الله القادر على كل شيء , سبحانه وتعالى . هذا أمر بديهي جدا وهو مما هو معلوم من الدين ومن الحياة ومن الواقع والحقيقة و... بالضرورة . ولا يتم إيمان الواحد منا إلا بالاعتقاد بأن الله قادر على كل شيء , وأن الله هو وحده الشافي وأما ما عداه فأسباب فقط .
ولو رجعتْ الأختُ العزيزة إلى رسالتي المنشورة في المنتدى من حوالي 6 شهور تحت عنوان " من تجاربي في مجال الرقية الشرعية " ( الجزء الأول ) لوجدت أنني حكيتُ قصصا وقصصا واقعية من تجربتي الشخصية لا من تجارب غيري , عالجتُ من خلالها حالات كثيرة لأمراض عضوية أو نفسية استعصى علاجها على كبار الأطباء داخل الجزائر أو خارجها , ثم حقق الله الشفاء بالرقية الشرعية التي رقيتُ بها الأشخاصَ المصابين بهذه الأمراض العضوية أو النفسية .
لكن هذا شيء , والقول بأن الرقية وكذا القرآن علاجٌ لجميع ( هكذا قالت الأخت في عنوان موضوعها : لجميعِ ) الأمراض الروحية والنفسية والعضوية , شيء آخر . إنك أختي الكريمة عندما تقولين هذا الكلام , أنا لا أقبله منك إلا إن صرحتِ لنا بأنه يجب إغلاق المراكز الصحية والمستفيات وكذا العيادات الطبية في العالم كله , وقلتِ لنا بأنه يجب فقط الإبقاء على شيء واحد , هو رقاة كثيرون جدا يعالجون أمراضَ الناسِ كلهم العضوية والنفسية بالقرآن فقط وبالرقية فقط .
ا- إن قلتِ هذا الكلام , اعتبرتكِ عندئذ غير متناقضة مع عنوان موضوعكِ , ولكنني اعتبرتكِ كذلك وفي المقابل , اعتبرتكِ تقولين كلاما لا أظن أن مسلما أو كافرا يقبلهُ منكِ .
ب- وأما إن قلتِ بأن " القرآن علاجٌ لكل الأمراض العضوية والنفسية , ولكنني لا أدعو إلى غلق المستشفيات والمصحات والعيادات والمراكز الصحية و..." , فإنني أقول لك عندئذ بأن كلامك متناقضٌ تماما ومتناقضٌ جدا ومتناقضٌ للغاية .
أتمنى من الأخت الكريمة أن تقرأ لي هذه الكلمة البسيطة , بنية حسنة على اعتبار أنها نصيحة أخ لأخت : نصيحة في الله ولله .
وسواء قبلتِها أم لم تقبليها , فأنا أسأل الله أن يعلمني وإياك , وأن يغفر لك وأن يرحمك وأن يهديك وأن يرزقك وأن يعافيك وأن يجعلك من أهل الجنة , في الفردوس الأعلى , آمين .

نتفق أختي العزيزة ونحن إخوة ونختلف ونحن إخوة كذلك , ولا يجوز أن يُفسد الاختلافُ المودةَ والأخوة والمحبة التي بيننا .
حفظني الله وإياك وأهل المنتدى جميعا من كل سوء .
و:A8:.

إشراقة أمل
08 11 2007, 05:10 AM
أخي الشيخ الكريم رميته ، بارك الله فيكم
بداية أعتذر ان كان ذكر اسمكم في الموضوع قد أزعاجكم ، ولكن الموضوع كان ردا على موضوعكم
هنا... الرقية ليست هي الحل . (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=258280)
حيث ذكرت ان من يأتيك للعلاج النفسي أو العضوي تحيله الى المستشفيات .. ولم أقرأ الموضوع الذي أشرت اليه هنا ، ففهمت انك لا ترى العلاج بالقرآن لما ذكُر ..

وأطلب من الادارة حذف اسمكم طالما سبب لكم ازعاجا ..

ثانيا : ليس في رأيي أي تناقض ، بل هو رد على من ينفي أن يكون القرآن علاج للأمراض النفسية والعضوية .. فلو قلت مثلا ( اغلقوا المستشفيات والعيادات واكتفوا بالقرآن ) لكن لك حقا في الانتقاد .. كما أنني لم أنفِ أن يكون العلاج غير القرآن .. فلا يوجد أي تناقض كما تقول ..

كما ليس بالضرورة حين نقول ( عالجوا أنفسكم أيها المرضى بالقرآن ) أننا ندعوا لترك العلاجات الأخرى .. أو أن نفتح مراكز للرقية .. فرقية الإنسان لنفسه مباشرة أجدى وأكثر نفعا ..

وإني أدعو كل من يتعالج نفسيا أو عضويا لدى الاطباء ألا يهمل العلاج بالقرآن وقد قال عليه الصلاة والسلام : " عليكم بالشفائين : العسل والقرآن " .. ( والعلاج النبوي عموما : العسل وماء زمزم والحبة السوداء ) ..

إشراقة أمل
08 11 2007, 05:32 AM
ثم اني فهمت من كلامك شيخنا الكريم انك تقول ان القرآن شفاء للأمراض الروحية وهذه قاعدة مطردة بخلاف الأمراض النفسية والعضوية ..

فما هو دليلك على هذا التخصيص ؟

الله سبحانه وتعالى أطلق وقال : ( وننزل من القرآن ما هو شفاء ورحمة للمؤمنين ) .. فكلمة شفاء لم تقيد بالأمراض الروحية بل تشمل معها العضوية والنفسية ..

حتى رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ( ضع يدك على الذي تألم من جسدك وقل : بسم الله ثلاثا ، وقل سبع مرات : أعوذ بعزة الله وقدرته من شر ما أجد وأحاذر ) ( أخرجه الإمام أحمد والإمام مسلم وأبو داوود والترمذي والنسائي وابن ماجة ) 0

رميته
08 11 2007, 09:13 AM
إن شئتِ واصلتُ معكِ النقاشَ أختي الكريمة والعزيزة , ولكن رجاء ثم رجاء : بعيدا عن تجريح الأشخاص . نناقش الأفكار وننتقدها ولكن يبقى الاحترام لبعضنا البعض قائما بإذن الله .
أنا لا أجيبك عن السؤال بطريقة مباشرة , وإنما أنا أجيبك بطرح سؤال آخر .
*** ما رأيك لو أن عندك ولدا وقع له نزيفٌ في المخ مثلا , وهذا مرض عضوي , هل تأخذينه في الحين عند طبيب عضوي يعالجه أم عند راقي شرعي ليقرأ عليه القرآن ( أو تقولين له : إقرأ القرآن كذا , وستشفى بسهولة من النزيف ! ) ؟! .
ما رأيك لو أن امرأة ولدت فوقع لها نزيفٌ ( وهذه مشكلة عضوية) , هل نأخذها إلى طبيب عضوي أم إلى راقي شرعي ؟
ما رأيك لو أن فأرا عضني أنا ( وهذه مشكلة عضوية ) هل أذهب عند طبيب من أجل حقنة أو غيرها , أم أذهب عند راقي أو أرقي نفسي فقط بالقرآن الكريم ؟!.
ما رأيك لو أن نسبة السكر عند شخص ارتفعت بشكل كبير أو أن ضغطه زاد أم نقص إلى حد خطير ( وهذه مشكلة عضوية ) هل نأخذه عند طبيب عضوي أم عند راقي شرعي أم نقول له " ارق نفسك بالقرآن تتخلص من مشكلتك !!" ؟!.
قيسي أختي على هذه الأمثلة البسيطة لمشاكل عضوية , فيسي عليها مئات الأمثلة الأخرى وأجيبيني : " هل حل هذه المشاكل عند طبيب عضوي أم عند راقي شرعي أم أن الحل هو أن المريضَ يرقي نفسه بالقرآن وكفى " ؟! .
أجيبيني عن هذا السؤال قبل أن أطرح عليكِ أسئلة أخرى . ولا تنسي كلامك الذي قلتِه قبل قليل . لقد قلتِ قبل قليل :
["الله سبحانه وتعالى أطلق وقال : ( وننزل من القرآن ما هو شفاء ورحمة للمؤمنين ) .. فكلمة شفاء لم تقيد بالأمراض الروحية بل تشمل معها العضوية والنفسية .." ] .
*** أما أنا في المقابل فإنني أقول لكِ لو أن شخصا أصيب بسحر أو عين أو جن , فإنني أقول لأطباء الدنيا كلهم " لا أحتاج إلى واحد منكم , أنا مستغني عنكم جميعا " . المريضُ سيشفى بإذن الله بالقرآن وبالقرآن فقط , ولا يريدُ منكم المريضُ أي علاج وأي دواء . أقول لهم هذا الكلام ثم أرقي المريض ( أو يرقي نفسه ) , وسيشفى بإذن الله وبسرعة مما كان مصابا به , بدون أن نحتاج إلى خدمة أي طبيب نفسي أو عضوي في الدنيا كلها .
عندما تجيبيني عن سؤالي الأول يمكن أن أطرح عليكِ السؤال الثاني بإذن الله .
حفظك الله أختي الكريمة من كل سوء وجازاك الله خيرا وجعلك الله من أهل الجنة آمين .

إشراقة أمل
08 11 2007, 02:56 PM
الشيخ رميته بارك الله فيكم ..

تقول :
ما رأيك لو أن فأرا عضني أنا ( وهذه مشكلة عضوية ) هل أذهب عند طبيب من أجل حقنة أو غيرها , أم أذهب عند راقي أو أرقي نفسي فقط بالقرآن الكريم ؟!.


فأنت تقر بأن هذه مشكلة عضوية وترديني ان أقيس عليها وعلى بقية الحالات التي ذكرت .. وأنا أسألك : ما الفرق بينها وبين الرجل الذي لدغته الحية وعندما قرأ نفر من أصحابه عليه الفاتحة بريء وأقرهم على ذلك الرسول صلى الله عليه وسلم ؟

كلاهما مشكلة عضوية ولكن هذا فأر وتلك حية .. !! فقل لي بربك ما الفرق ؟ وما الذي يمنعك من القياس عليها ؟!

أما الفرق بالنسبة لي فهو مستوى منسوب الإيمان ، فالصحابة رضي الله عنهم حينما بلغوا من الإيمان أعلى مراتبه ، وأيقنوا بعظمة هذا الكتاب الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه ، وعرفوا قدرته الخارقة .. داووا به جميع أمراضهم .. ولكن حينما انخفض مستوى الإيمان في عصرنا هذا لجأنا للبشر ولاختراعاتهم - التي هي فضل من الله ومنه - وليست مشكلة ولكن المشكلة تكمن في التقليل من قدرة كلام الله على حل مشاكلنا وعلاج أدوائنا .. وكما قال ابن القيم رحمه الله : ( فمن لم يشفه القرآن فلا شفاه الله ومن لم يكفه فلا كفاه الله ) .. وهذا ليس رد على من يلجأ للطب الحديث وانما رد على من يقلل من قدرة القرآن على علاج جميع الأمراض .. وقد قلت وها أنا أكرر ليس في كلامي دعوة لترك التداوي بالطب الحديث أو البديل ، بقدر ما هو دعوة للرجوع لهذا الكتاب العظيم المعجز ( تداويا وقبل ذلك علما وعملا ) ، والله أعلم ..

إشراقة أمل
08 11 2007, 03:18 PM
العين تأتي من أقرب الناس هل هذا صحيح؟

تحقيق: علي الشثري


تعددت الأمراض العضوية والنفسية في هذا العصر حتى أصبحنا نشاهد ونسمع بأمراض لم نسمع بها أو نشاهدها في السابق فهل ذلك راجع إلى أنفسنا أم إلى واقعنا أم كلاهما، وهل كل ذلك مرده إلى أننا ابتعدنا عن الالتزام بشرع الله المطّهر وابتلانا الله بالأمراض والأدواء، ولكن هل يبقى الوضع على ما هو عليه ألا يوجد هنا دواء وعلاج أليس هناك طب في مستشفياتنا ورقى شرعية لدى علمائنا مستمدة من الكتاب والسنّة بعيدة عن السحر والشعوذة؟. في التحقيق التالي نستعرض آراء بعض المشايخ الذين يمارسون العلاج بالرقية الشرعية.

فضل الرقية
أكد الشيخ عبدالرحمن بن حمد آل الشيخ بأن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "من نفّس عن مؤمن كربة من كرب الدنيا نفّس الله عنه كربة من كرب يوم القيامة، ومن يسّر على معسر يسّر الله عليه في الدنيا والآخرة، ومن ستر مسلماً ستره الله في الدنيا والآخرة، والله في عون العبد ما كان العبد في عون أخيه" رواه مسلم. وفي مسلم عن جابر أن الرسول صلى الله عليه وسلم لما سئُل عن الرقى قال: "من استطاع منكم أن ينفع أخاه فليفعل".
وقد ذكر شيخ الإسلام ابن تيمية ان الرقية من أعظم الجهاد وأنه مجاهد في سبيل الله خاصة إذا كان عادلاً.

مشروع الرقية
وأضاف: وعندما سُئل شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرقية وهل هذا مشروع فأجاب فهذه من أفضل الأعمال وهي من أعمال الأنبياء والصالحين فإنه مازال الأنبياء والصالحون يدفعون الشياطين من بني آدم بما أمر الله به ورسوله كما كان المسيح يفعل ذلك وكما كان نبينا صلى الله عليه وسلم يفعل ذلك.

العلاج الطبي والرقية
وأوضح الشيخ سلطان بن عبدالله الرضيان بأن أحدنا يحار في مريضه إذا طال مرضه، إلى أين يذهب به، إلى الراقي أم إلى الطبيب العضوي أو النفسي على حد سواء؟.
وقد يذهب به إليهم جميعاً ولا حرج في ذلك، لأن المريض كالغريق ينشد الشفاء أينما كان، والراقي والطبيب يكمل بعضهما بعضاً، ولا تناقض ولله الحمد في عملهما، إذا كان ذلك يصب في مصلحة المريض ويعجل شفاءه وهذا ما أرشد إليه النبي صلى الله وعليه وسلم فيما قال: "عليكم بالشفاءين: العسل والقرآن" قال العلامة ابن القيم "فجمع بين الطب الشرعي والإلهي، وبين طب الأبدان وطب الأرواح وبين الدواء الأرضي والدواء السمائي".

وأضاف: فتجارب الطب الناجحة أخذ بها في تاريخنا الإسلامي مع بقاء العلاج بالقرآن الكريم والاعتماد عليه كأصل علاجي في علاج الأمراض العضوية والنفسية والروحية لقوله تعالى: {وننزل من القرآن ما هو شفاء ورحمة للمؤمنين} فالآية صريحة وواضحة في أن القرآن شفاء وليس دواء فقط، لأن الدواء قد يفيد وقد لا يفيد ولكن القرآن نتيجة مباشرة "شفاء".

إذا أخذ بطريقة صحيحة وبثقة بالله مع التوكل عليه وحسن الظن به وكلامه "أنا عند ظن عبدي بي، فليظن بي ما شاء".
وقال الشيخ الرضيان وهذا هو فهم الصحابة الذي جعل أحدهم ينطلق وبكل ثقة ليعالج بالقرآن وهو مرض عضوي. فشُفي فكأنما نشط من عقال، وأقر النبي صلى الله عليه وسلم على ذلك وقال له "وما يدريك انها رقية" واليوم نرى ونسمع من يشكك في علاج القرآن مع أن الحديث صحيح والآية صريحة والواقع يشهد بذلك.
ونحن نرى اليوم اقبالاً على الرقية الشرعية لشدة الحاجة إليها وثقة الناس بها لأن الرقية دليلها الوحي المبارك وسنّة المصطفى صلى الله عليه وسلم وعمل السلف الصالح، فالرقية سليمة العواقب تزيد الايمان واليقين وتدعو إلى الصبر والاحتساب.


مفاهيم خاطئة في الرقية
وقال آل الشيخ: ان هناك مفاهيم خاطئة بالرقية وهي:
تعلق بعض المرضى بأشخاص معينين في العلاج، والرقية الشرعية لا تخص أشخاصاً وإنما هي منهج نبوي فقد وردت أحاديث كثيرة تحث على الرقية ولكن لم يعرف على وقت الصحابة شخص بعينه يرقي بل أن الأحاديث تشير إلى الرقية وطلبها دون الذهاب إلى شخص معين.
الذهاب إلى المعالجين دون معرفة منهجهم في الرقية فبعضهم يقرأ بتمتمة لا تُعرف أو كلام غير واضح.
ظن بعض المرضى انه مسحور وهو في الحقيقة مصاب بعين ولكن من شدة المرض يعتقد ان السحر أقوى من العين وفي الغالب العكس صحيح وأذكر ان أحد المرضى مصاب بالقولون العصبي وكان معتقداً ان الشغالة وضعت له عملاً وبعد القراءة تبين انه مصاب بعين وشفي ولله الحمد.
القراءة الجماعية حيث لم تكن موجودة على وقت الرسول صلى الله عليه وسلم ولا من بعده من السلف الصالح.

وتخصيص بعض الرقاة - هدانا الله وإياهم - الرقية بأن تكون متنوعة حيث قراءة خاصة وملكية و.. المياه ايضاً حيث تصنف مياه مركزة وعادية وقراءة السبعية حيث يقرأ فيها سبع قراء اجتهاد خاطئ وأقرب للتكسب منه للعلاج.

التحدث مع الجان حيث أن بعض القراء يستدرج الجنى في المحادثة هل هو مسلم ومن أين جاء ولماذا دخل في هذا الجسد وإلقاء بعض الأسئلة غير المفيدة. وهذا كله ينافي هدي النبي صلى الله عليه وسلم حيث انه عليه السلام لم يزد على قوله "اخرج عدو الله اني رسول الله".

قد يلجأ بعض المعالجين إلى اسلوب الضرب والخنق بعنف وشدة ما قد يترك آثاراً ضارة على المريض. بينما القاعدة في العلاج ان يرقى المريض بالرقية الشرعية المستمدة من الآيات والأدعية الصحيحة.
وضح ابن القيم ان هجر القرآن خمسة أنواع ذكر منها التداوي وهجر التداوي ان يقتصر التداوي بالقرآن عند الرقاة وهذا مخصص ليس له أصل بل الواجب ان يتداوى بالقرآن الجميع.

بعض الناس يذهب إلى الرقاة من باب التجربة حيث يقول نجرب الرقية إن نفعت وإلا لم تضر تضر وهذا خطأ كبير فلابد من اليقين في العلاج بالقرآن وان يكون اساساً في الرقية. كما ذكر ذلك ابن القيم.
التوسع في الرقية حيث يظن البعض انه كلما كثرت القراءة كان أنفع وهذا يخالف هدي النبي صلى الله عليه وسلم حيث ان أبا موسى الأشعري قرأ على مريض سورة الفاتحة فقط فشفاه الله.

اعتقاد بعض المرضى ان العلاج المادي خاص بالأمراض العضوية والعلاج بالقرآن "الرقية" خاص بالأمراض النفسية مع أن الرقية شاملة لجميع الأمراض العضوية والنفسية حيث أمر الرسول صلى الله عليه وسلم بالرقية من لدغة العقرب وقال: "عليكم بالشفاءين العسل والقرآن" وبهذا التكامل يجب ان يكون علاج الأمراض فيكون بالأسباب المادية والروحية. وقد سئُل الدكتور محمد عبدالله شاوش استشاري الطب النفسي ومدير مستشفى الصحة النفسية بجدة ورئيس منتدى الطب النفسي والعلوم السلوكية في مقابلة له عن مدى ارتباط الطب النفسي بالرقية الشرعية فأجاب انه لا يوجد هناك تعارض بينهما لأن الطب النفسي يعالج أمراضاً معروفة والرقية الشرعية تعالج جميع الأمراض ولا تنس قوله تعالى: {وننزل من القرآن ما هو شفاء} فالقرآن شفاء لكل الأمراض سواء كانت عضوية أو نفسية. ولكن نجد أن كثيراً من الناس يعتقد انه ليس هناك أمراض نفسية فهذا مفهوم خاطئ وسائد وهؤلاء لا يعلمون ان كل الأمراض النفسية ربما تكون ناتجة عن العين أو السحر.

* التعلق بالأمور المادية من قبل بعض الرقاة حيث يستغل الرضى بالمغالاة في ثمن الرقية سواء كانت زيتاً أو ماء أو قراءة وعليه الاحتساب ما امكن لما فيها من تفريج الكرب والرسول صلى الله عليه وسلم يقول: "من نفس عن مؤمن كربة من كرب الدنيا نفس الله عنه كربة من كرب يوم القيامة..." الحديث رواه مسلم.
* الاعتقاد ان الصلاة صلاة الميت على العائن تجعله لا يستطيع ان يصيب أحداً بعين.

الاعتقاد ان العين لا تكون إلا من حاسد أو عدو والصحيح ان العين قد تأتي من أقرب الناس لك لأن الشيطان ينطلق على الوصف ويكون حاضراً للمجلس لحديث "العين يحضرها الشيطان وحسد بني آدم".. وأذكر قصة رجل أصيب بسرطان عندما وصفه أحد اقربائه بأنه مصفحة حيث كان ينهاهم عن شرب الدخان فقال هذا القريب لا تخف انت مصفحة فأصيب بالسرطان لانطلاق الشيطان على هذا الوصف. فأصيب بالمرض ولما رقي بنية الاتهام تنفي بحمد الله.

اعطاء الجان هيبة كبيرة وقدرة عظيمة في التأثير على الناس ما جعل الناس تخافهم والصحيح ان كيد الشيطان ضعيف كما أخبر بذلك الله تعالى في محكم التنزيل ولابد أن يتسلح الإنسان بسلاح الايمان ويحافظ على الورد اليومي مع يقينه بأن الله سيحفظه من شياطين الإنس والجن.

رميته
08 11 2007, 04:23 PM
1- أنا لا أفرق بين لذغة عقرب أو عضة فأر أو ... أنا أرى أن كل ذلك ( اليوم ومع تقدم الطب العضوي ) يُعالج أولا عن طريق الطبيب العضوي لا عن طريق الرقية الشرعية . وأنا لا أظن لو أن ولدا من أهلك لدغته عقربٌ مثلا لا أظنك تغامرين بالرقية وأنت قادرة وبكل سهولة على الذهاب به عند طبيب ليعالجه وبكل سهولة وبطريقة فعالة تماما وخلال دقائق ( بإذن الله وحده بطبيعة الحال ) . قلتُ : أنا لا أظنك تغامرين بالولد لأنه يمكن جدا أن يموت باللذغة إن اعتمدت على الرقية فقط , وعندئذ أنا أعتبرك مسؤولة عن قتله ولو قتل خطأ , حتى وإن أعفيتِ أنت نفسه من المسؤولية . ويمكنُ أن تُقاس على هذه الحالة مئات الحالات الأخرى التي إن ذهبت معها عند الطبيب شُفي المريض بإذن الله . وإن اعتمدت على الرقية ربما مات المريضُ وكنتِ أنتِ مسؤولة أمام الله وأمام أهل المريض عن القتل الخطأ .
2- أنا لا أقلل أبدا من قدرة الله التي لا تحدها حدود , ولكنني أقول بان الله جعل - خاصة بالنسبة لنا في هذا العصر والعصور الآتية مع تقدم الطب العضوي والنفسي - القرآن الكريمَ علاجا للأمراض الروحية , وأما الأمراض العضوية والنفسية فيلزمها طبيبٌ بالدرجة الأولى .
3- تقولين بأن المشكلة تكمن في اليقين الذي كان عند الصحابة وهو ليس عندنا , ولكن مئات من العلماء والدعاة خاصة منهم المعاصرين يقولون غير ما تقولين أنتِ . إنهم يقولون بأن الطب كان بسيطا جدا في عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم , وهو متطور جدا ( وإلى حد ما ) في عصرنا , وقالوا " لو عاش الصحابة في عصرنا لاحترموا الطب العضوي والنفسي ولم يقولوا بأن القرآن شفاءٌ لكل الأمراض العضوية والنفسية ".
4-إن قلتُ بأن الطبيب هو الحل في علاج الأمراض العضوية والنفسية فأنا أقول بأن ذلك كله يتم بإذن الله وحده , وما الطبيب إلا سبب وأما الشافي فهو الله وحده . إذن أنا لا أطعن أبدا في قدرة الله , بل إنني أقولُ بأن من شكك في قدرة الله فهو كافر بعد إقامة الحجة عليه .
والله أعلم بالصواب .
جازاك الله خيرا أختي الكريمة وحفظك الله ووفقك الله آمين .

إشراقة أمل
08 11 2007, 06:06 PM
سأوجز الرد عليك في نقطتين :

1- أنا أرى عكس ما تقول به ، أرى أن العقاقير ليست علاجاً حاسماً بل هي من الأسباب المادية المأمور بها شرعاً وتضم إلى الأصل الدوائي وهي الرقية الشرعية .. وأرجو الله تعالى أن القاه وأنا أدعو للاستشفاء بكتابه ..

2- كلامي واضح جدا في الطب الحديث ، واحترم القائمين به ، وهو أشرف العلوم الدنيوية ، وكنت أتمنى لو أصبحت طبيبة .


- تقول إحدى الأخوات : ارتفعت درجة حرارة ابنتي ، وعندما ذهبنا بها للمستشفى ونحن في السيارة ذاهبين قرأت عليها الفاتحة سبعا مع النفث ، فكانت المفاجأة ؛ انخفضت درجة حرارة البنت وقامت كأن لم يكن بها شيء ( فكأنما نشطت من عقال ) ورجعنا البيت ..

رميته
08 11 2007, 06:38 PM
هذه الحكاية الأخيرة نعرف قصصا وقصصا تشبهها , وأنا شخصيا يأتيني - وخلال 22 سنة - أطباء كثيرون بأولادهم وبناتهم ويؤكدون لي بأن كل ما يعرفونه من الأدوية التي يمكن أن تُخفض من درجة الحرارة استعملوها , ومع ذلك لم تنخفض درجة الحرارة عند الإبن أو البنت . ثم أرقي أنا البنتَ أو الولدَ فيُـشفى بإذن الله خلال ساعات قليلة , بعد أن عانى مع الأطباء أياما طويلة أو أسابيع أو أحيانا شهورا طويلة .
ثم إن الحكاية تقول بأن أم البنت عندما ارتفعت درجة حرارة ابنتها ذهبت بها إلى المستشفى عند طبيب عضوي ( وليس إلى رقية شرعية ) إيمانا منها بأن علاج الأمراض العضوية عند الطبيب العضوي وليس عند الراقي الشرعي , فلتنتبهي أختي إلى ذلك .
ثم إن قولها " فكانت المفاجأة " يدل على أن هذه الحالة شاذة ومخالفة للأصل , أي أن الرقية صلُحت مع حالة وقد لا تصلحُ مع عشر حالات أو مع 100 حالة أخرى . ولو كانت الرقيةُ الشرعيةُ هي الحل الأصلي في علاج الأمراض العضوية وارتفاع درجة الحرارة , لما قالت المرأة " وكانت المفاجأة !" .
ولكن تبقى هذه الحالات شاذة ولا يجوز أن تعتبر هي الأصل ,لأن الأصلَ هو أن يُعرض المريضُ أولا على الطبيب العضوي , فإذا عجز الطبيبُ عن تشخيصِ الداء أو عجزَ عن وصف الدواء فإننا نستعين بالله ونلجأ عندئذ إلى الرقية الشرعية التي قد تنفع (بطبيعة الحال) أحيانا , لأن الله هو الشافي وحده سواء تم العلاج بالرقية الشرعية أو عن طريق الطبيب العضوي .
والله أعلى وأعلم بالصواب.
اللهم اغفر لأختي وارحمها واهدها وارزقها وعافها . اللهم ارض عنها واجعلها من أهل الجنة .
اللهم استر أختي فوق الأرض وتحت الأرض ويوم العرض , آمين.
و:A8:.

إشراقة أمل
08 11 2007, 06:46 PM
يا شيخ رميته غفر الله لك .. لماذا تجعل الطبيب العضوي - كما تسميه - هو الأصل ؟ ائتني بدليل ..
أنا أرى أن الأصل هو الرقية الشرعية مع عدم اهمال العلاج الطبي الحديث ..

محبة الحسين
08 11 2007, 06:56 PM
سأوجز الرد عليك في نقطتين :

1- أنا أرى عكس ما تقول به ، أرى أن العقاقير ليست علاجاً حاسماً بل هي من الأسباب المادية المأمور بها شرعاً وتضم إلى الأصل الدوائي وهي الرقية الشرعية .. وأرجو الله تعالى أن القاه وأنا أدعو للاستشفاء بكتابه ..

2- كلامي واضح جدا في الطب الحديث ، واحترم القائمين به ، وهو أشرف العلوم الدنيوية ، وكنت أتمنى لو أصبحت طبيبة .


- تقول إحدى الأخوات : ارتفعت درجة حرارة ابنتي ، وعندما ذهبنا بها للمستشفى ونحن في السيارة ذاهبين قرأت عليها الفاتحة سبعا مع النفث ، فكانت المفاجأة ؛ انخفضت درجة حرارة البنت وقامت كأن لم يكن بها شيء ( فكأنما نشطت من عقال ) ورجعنا البيت ..



الغاليه اشراقه امل الم ينزل الله سبحانه وتعالى هذا العلم اعني الطب رحمة بالعالمين

هناك من الناس هداه الله لايعترف بالاطباء ولاادويتهم وهذا لاينبغي لان هذا العلم الذي وهبة الله جل وعز للاطباء ماهو الا رحمة بهؤلاء المرضى


مجرد ريئ اقحمت نفسي بمن هو اعلم مني تقبلا مروري

رميته
08 11 2007, 08:08 PM
قلتِ قبل قليل " سأوجز عليك الرد في نقطتين" .
وأنا الآن أقول لكِ أختي الكريمة بأنني " سأوجز عليك الرد كله في 8 نقاط هي ملخص لكل ما مر بيني وبينك اليوم من مناقشة وحوار ودردشة و...أخوية " , هي ما يلي ( أقسمها إلى 3 أقسام : 3 نقاط ثم 3 نقاط ثم في النهاية نقطتان ) :

لمن قال بأن الرقية الشرعية هي العلاجُ لكل الأمراض بما فيها العضوية والنفسية :

1- أنا أقول في البداية بأنني لستُ دخيلا على الرقية الشرعية , وإنما أنا أرقي الناسَ منذ 1985 م . وحتى الآن رقيتُ أكثرَ من 13 ألفا من الأشخاص من حوالي 25 ولاية جزائرية ( أي من ضمن 48 ولاية تُـشكِّلُ الجزائرَ كلها ) , ومنه فإنني عندما أتحدثُ عن الرقيةِ الشرعية أنا لا أنطلقُ فقط من قراءات ومطالعات نظرية ... من كتب ومجلات وجرائد , أو من سماع من أشرطة أو تفرج على أقراص أو ... ولكنني أنطلقُ كذلك من تجارب شخصية وحقيقية وواقعية طويلة وعريضة في مجال الرقية الشرعية . هذا أولا .

2- ثم ثانيا أقولُ : أما السحرُ أو العين أو الجن فعلاجُـه عن طريق الرقية الشرعية والرقية الشرعية فقط , ولا نحتاج من أجلهِ إلى الطبيب العضوي أو النفسي لا من قريب ولا من بعيد . وحتى إن قال لي طبيبٌ عضوي أو نفسي
" أنا أحاولُ أن أكملَ - بعد الرقية الشرعية - علاجَ السحر أو العين أو الجن بأدوية اصطناعية كيميائية وكذا بجلسات نفسية مع المصاب !" , فإنني يمكنُ أن أردَّ عليهِ وبرأس مرفوع وأنا مطمئنٌّ كلَّ الاطمئنانِ لصحة ما أقولُ , ومطمئنٌ لذلك 100 % بإذن الله تعالى , أقولُ له " شكرا جزيلا لك , ولكن المريضَ ليس بحاجة إليكَ لأن الرقيةَ الشرعيةَ كفـتْـهُ ولأن القرآنَ الكريمَ شفاهُ تماما بإذن الله من كل ما كان مصابا به من مرض وكذا من كل الأعراض التي كان يشتكي منها , سواء كانت عضوية أو نفسية مادام سببها سحرا أو عينا أو جنا .
قلتُ : أما السحر أو العين أو الجن فعلاجُـه عن طريق الرقية الشرعية والرقية الشرعية فقط , وأما الأمراضُ العضوية فالأصلُ في علاجها هو الطبيبُ العضوي ( وقد تفيدُ الرقيةُ أحيانا , وخاصة بعد عجزِ الطب العضوي عن إفادة ونفعِ المريضِ ) , وأما الأمراضُ النفسيةُ فالأصلُ في علاجها هوالطبيبُ النفسي ( وقد تفيدُ الرقيةُ أحيانا , وخاصة بعد عجزِ الطب النفسي عن إفادة ونفعِ المريضِ ) . هذا كلامٌ قلـتُـه , وما زلتُ أقولـه , وسأبـقى أقـولُـه , والواقعُ المعاشُ في كل مكان يُـصدِّق كلامي , ومئاتُ الرقاةِ والعلماء والدعاةِ في كل مكان يؤكدون كذلك على صحة هذا الذي أقولُـهُ .

3- هناك فرق كبير جدا جدا جدا بين أن يَشفي اللهُ بين الحين والآخر - وبالقرآن الكريم والرقية الشرعية - أمراضا عضوية أو نفسية , وبين أن نجعلَ ذلك قاعدة مطردة . نَعم اللهُ على كل شيء قدير , ولا نحتاج إلى ذكر أيةِ قصص من أجل إثبات أن الله قادرٌ على أن يَـشفي أمراضا عضوية أو نفسية , سواء بالقرآن ( عن طريق الرقية الشرعية ) أو بلا قرآن , أي ب " كن فيكون " من الله القادرِ على كل شيء , سبحانه وتعالى . هذا أمرٌ بديهيٌّ جدا , وهو معلومٌ من الدين ومن الحياة ومن الواقع والحقيقة و... بالضرورة . ولا يتمُّ إيمانُ الواحدِ منا إلا بالاعتقادِ بأن الله قادرٌ على كل شيء , وأن الله هو وحده الشافي وأما ما عداه فأسبابٌ فقط .ولو يرجعُ أي أخ إلى رسالتي المنشورة من شهور تحت عنوان " من تجاربي في مجال الرقية الشرعية " ( الجزء الأول ) فسوفَ يجدُ بأنني حكيتُ قصصا وقصصا واقعية من تجربتي الشخصية لا من تجارب غيري , عالجتُ من خلالها حالات كثيرة لأمراض عضوية أو نفسية استعصى علاجُـها على البعضِ من كبارِ الأطباءِ داخلَ الجزائر أو خارجَـها , ثم حققَ اللهُ الشفاءَ بالرقية الشرعية التي رقيتُ بها الأشخاصَ المصابين بهذه الأمراض العضوية أو النفسية . لكن هذا شيءٌ , والقولُ بأن الرقيةَ الشرعيةَ وكذا القرآنَ الكريمَ علاجٌ لـ " جميع الأمراض الروحية والنفسية والعضوية " , شيءٌ آخر . عندما يقولُ من يقولُ ذلك فأنا لا أقبلُ ذلكَ منهُ إلا إن صرحَ لنا بأنه يجبُ إغلاقُ المراكز الصحية والمستشفيات وكذا العيادات الطبية في العالم كله , وقالَ لنا بأنه يجب فقط الإبقاءُ على شيء واحد , وهو رقاة كثيرين جدا يعالجون أمراضَ الناسِ كلهم العضوية منها والنفسية بالقرآن الكريم فقط وبالرقية الشرعية فقط .
ا - إن قالَ هذا الكلامَ , اعتبرتهُ عندئذ غيرَ متناقض مع العنوان " القرآن الكريمُ علاجٌ لكلِّ الأمراضِ العضوية والنفسية والروحية " , ولكنني اعتبرتُهُ كذلك وفي المقابلِ , اعتبرتهُ يقولُ كلاما لا أظنُّ أن مسلما أو كافرا يقبلهُ منهُ .
ب- وأما إن قالَ بأن " القرآن علاجٌ لكل الأمراض العضوية والنفسية , ولكنني لا أدعو إلى غلق المستشفيات والمصحات والعيادات والمراكز الصحية و..." , فإنني أقولُ لـهُ عندئذ بأن كلامَك متناقضٌ تماما ومتناقضٌ جدا ومتناقضٌ للغاية .
يتبع مع 4 , 5 , 6 :...

إشراقة أمل
09 11 2007, 12:49 AM
الغاليه اشراقه امل الم ينزل الله سبحانه وتعالى هذا العلم اعني الطب رحمة بالعالمين

هناك من الناس هداه الله لايعترف بالاطباء ولاادويتهم وهذا لاينبغي لان هذا العلم الذي وهبة الله جل وعز للاطباء ماهو الا رحمة بهؤلاء المرضى


مجرد ريئ اقحمت نفسي بمن هو اعلم مني تقبلا مروري

حياك الله أختي الحبيبة ..
على العكس يا غالية شرفني قلمك ..
وانا كما ذكرت سلفا اقف احتراما لطب الحديث الذي نفع الله به الامة ..

إشراقة أمل
09 11 2007, 01:07 AM
يؤسفني حقيقة يا شيخ رميته هذا الاصرار منك على اقصاء التداوي بالقرآن ، مع انه ليس لك مستند الا التجربة ( حيث تقول انها حالات نادرة ) ، وأنا أخبرك عن سبب ندرة مثل هذه الحالات ، سبب ذلك أنت وأمثالك الذين يصرفون الناس عن التداوي بهذا القرآن العظيم في ادوائهم النفسية والعضوية ، فأصيحت حالات نادرة لأنه قل من يتوجه للقرآن ، ولو ذهبت للمستشفيات وسألت المرضى هل تحرصون على الرقية الشرعية مع تناول العقاقير التي يصرفها لك الطبيب ، سيقول الواحد منهم : لا ، لأنه ليس في حسبانه أن القرآن شفاء لجميع أمراضنا ..

أخيرا ..
- لم تكن في حاجة إلى إعادة الكلام مرة أخرى فنحن ولله الحمد نفهم من المرة الأولى .. كان يكفي أن تجيب عن السؤالين في الردين السابقين ، وها أنا أعيدهما مرة أخرى ، ولك كامل الحرية في الاجابة عليها أو تجاهلها ..



ثم اني فهمت من كلامك شيخنا الكريم انك تقول ان القرآن شفاء للأمراض الروحية وهذه قاعدة مطردة بخلاف الأمراض النفسية والعضوية ..

فما هو دليلك على هذا التخصيص ؟



السؤال الثاني :



كلاهما مشكلة عضوية ولكن هذا فأر وتلك حية .. !! فقل لي بربك ما الفرق ؟ وما الذي يمنعك من القياس عليها ؟!


وهذا ردي الأخير ، وأدع للقراء الحكم وقبول الرأي الذي يرونه الحق سواء كان رأيك أم رأيي ..

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أم الحسـ المهند ــام
09 11 2007, 03:37 AM
هذي تجربة أحد الأخوات مع القرآن وماء زمزم في تسهيل الولادة
تقول قرأت نشرة أدعية تسهيل الولادة للشيخ ابن عثيمين رحمه الله فكنت يمجرد ان تبدا معي أول آلام المخاض البسيطه في بدايتها أحضر كأس ماء زمزم وأنفث فيه نفث خفيف ثم أقرأ الآيات وأشرب الماء على يقين أن سأجد منه فائدة تقول ووالله أنها بمجرد أنتهائي من الكأس مع مشي بسيط تزيد الآلام وسبحان الله رغم قوتها لكني اجد من نفسي تحمل ومصابرة ويمر الوقت سريع جدا حتى يتتم العمليه وكانها ثواني ولله الحمد والمِنه .

إشراقة أمل
09 11 2007, 04:06 AM
بارك الله فيكِ اختي الحبيبة اسيـ معركة مؤته ــرة..

إشراقة أمل
09 11 2007, 04:29 AM
علاج الأمراض العضوية بالقرآن
سؤال من (م. ب) من الرياض: هل التداوي والعلاج بالقرآن يشفي من الأمراض العضوية كالسرطان كما هو يشفي من الأمراض الروحية كالعين والمس وغيرهما؟ وهل لذلك دليل؟ جزاكم الله خيراً.



القرآن والدعاء فيهما شفاء من كل سوء بإذن الله، والأدلة على ذلك كثيرة، منها قوله تعالى: قُلْ هُوَ لِلَّذِينَ آمَنُوا هُدًى وَشِفَاءٌ[1] (http://www.binbaz.org.sa/mat/2014#_ftn1)، وقوله سبحانه: وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ[2] (http://www.binbaz.org.sa/mat/2014#_ftn2)، وكان النبي صلى الله عليه وسلم إذا اشتكى شيئاً قرأ في كفيه عند النوم سورة: قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ[3] (http://www.binbaz.org.sa/mat/2014#_ftn3) و(المعوذتين) (ثلاث مرات)، ثم يمسح في كل مرة على ما استطاع من جسده، فيبدأ برأسه ووجهه وصدره في كل مرة عند النوم، كما صح الحديث بذلك عن عائشة رضي الله عنها.

المصــــــــــدر (http://www.binbaz.org.sa/mat/2014)

إشراقة أمل
09 11 2007, 08:26 AM
( &&& هل القرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة شفاء للأمراض العضوية &&& )


الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين محمد وعلى آله وصحبه وسلم ،،،

سؤال محير يواجه كثير من طوائف المجتمع ، والسؤال هو : هل القرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة شفاء لكافة الأمراض العضوية ؟؟؟

في حقيقة الأمر فإن الأدلة النقلية الصريحة من كتاب الله ومن سنة المصطفى صلى الله عليه وسلم تؤكد على هذه الحقيقة ، ولا بد قبل الإجابة عن هذا التساؤل من استقراء النصوص القرآنية والحديثية للوقوف على حقيقة الأمر ، وهي على النحو التالي :

* أولاً : النصوص القرآنية الدالة على أن القرآن شفاء :

1)- يقول تعالى : ( وَنُنَزِّلُ مِنْ الْقُرْءانِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ وَلا يَزِيدُ الظَّالِمِينَ إِلا خَسَارًا ) ( سورة الإسراء – الآية 82 ) 0

* قال ابن القيم - رحمه الله - : ( والأظهر أن " من " هنا لبيان الجنس فالقرآن جميعه شفاء ورحمة للمؤمنين ) ( إغاثة اللهفان – 1 / 24 ) 0

* قال الشيخ عبدالرحمن السعدي : ( فالشفاء : الذي تضمنه القرآن ، عام لشفاء القلوب ، ولشفاء الأبدان من آلامها وأسقامها ) ( تيسير الكريم الرحمن – باختصار – 3 / 128 ) 0

2)- وقال تعالى : ( قُلْ هُوَ لِلَّذِينَ ءامَنُوا هُدًى وَشِفَاءٌ ) ( سورة فصلت – الآية 44 ) 0

قال الشيخ عبدالرحمن السعدي : ( ولهذا قال : ( قُلْ هُوَ لِلَّذِينَ ءامَنُوا هُدًى وَشِفَاءٌ ) أي : يهديهم لطريق الرشد ، والصراط المستقيم ، ويعلمهم من العلوم النافعة ما به تحصل الهداية التامة 0 وشفاء لهم من الأسقام البدنية ، والأسقام القلبية ، لأنه يزجر عن مساوئ الأخلاق ، وأقبح الأعمال ، ويحث على التوبة النصوح ، التي تغسل الذنوب ، وتُشفي القلب ) ( تيسير الكريم الرحمن – باختصار – 4 / 403 ) 0

* أقوال أهلم العلم والباحثين على أن القرآن الكريم شفاء للأمراض على اختلاف أنواعها :

قال ابن القيم – رحمه الله - : ( وقد اشتملت الفاتحة على الشفاءين : شفاء القلوب ، وشفاء الأبدان 0
أما تضمنها لشفاء الأبدان : فنذكر منه ما جاءت فيه السنة،ثم ساق - رحمه الله – حديث أبي سعيد الخدري – رضي الله عنه – الى أن قال : فقد تضمن هذا الحديث حصول شفاء هذا اللديغ بقراءة الفاتحة عليه ، فأغنته عن الدواء وربما بلغت من شفائه ما لم يبلغه الدواء 0
هذا مع كون المحل غير قابل ، إما لكون هؤلاء الحي غير مسلمين ، أو أهل بخل ولؤم ، فكيف إذا كان المحل قابلا ) ( تهذيب مدارج السالكين – باختصار – 53 ، 55 ) 0

وقال - رحمه الله - : ( ولقد مر بي وقت بمكة سقمت فيه ، وفقدت الطبيب والدواء ، فكنت أتعالج بها ، آخذ شربة من ماء زمزم ، وأقرؤها عليها مرارا ( يعني فاتحة الكتاب ) ، ثم أشربه ، فوجدت بذلك البرء التام ، ثم صرت أعتمد ذلك عند كثير من الأوجاع ، فأنتفع بها غاية الانتفاع ) ( الطب النبوي – ص 178 ) 0

* قال النووي : ( وفي هذا الحديث استحباب الرقية بالقرآن وبالأذكار، وإنما رقى بالمعوذات لأنهن جامعات للاستعاذة من كل المكروهات جملة وتفصيلا ، ففيها الاستعاذة من شر ما خلق ، فيدخل فيه كل شيء ، ومن شر النفاثات في العقد ، ومن السواحر ، ومن شر الحاسدين ، ومن شر الوسواس الخناس ، والله أعلم ) ( صحيح مسلم بشرح النووي – 13 ، 14 ، 15 / 351 ، 352 ) 0

قال المناوي : ( قال ابن حجر : وهذا لا يدل على المنع من التعوذ بغير هاتين السورتين بل يدل على الأولوية سيما مع ثبوت التعوذ بغيرهما ، وإنما اكتفى بهما لما اشتملتا عليه من جوامع الكلم والاستعاذة من كل مكروه جملة وتفصيلا ) ( فيض القدير - 5 / 202 ) 0

قال النسفي : ( قال ابن عباس : إذا اعتللت أو اشتكيت فعليكم بالأساس – أي فاتحة الكتاب - ) ( تفسير النسفي - 1 / 3 ) 0

* قال الشوكاني : ( واختلف أهل العلم في معنى كونه شفاء على قولين :-
الأول : أنه شفاء للقلوب بزوال الجهل عنها وذهاب الريب وكشف الغطاء عن الأمور الدالة على الله 0
والقول الثاني : أنه شفاء من الأمراض الظاهرة بالرقي والتعوذ ونحو ذلك 0 ولا مانع من حمل الشفاء على المعنيين من باب عموم المجاز ، أو من باب حمل المشترك على معنييه ) ( فتح القدير – 3 / 253 ) 0

وقال أيضاً : ( أخرج البيهقي في "شعب الإيمان" عن وائلة بن الأسقع : أن رجلاً شكا إلى النبي صلى الله عليه وسلم وجع حلقه 0 فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم : " عليك بقراءة القرآن والعسل فالقرآن شفاء لما في الصدور والعسل شفاء من كل داء " " قلت : ولم أقف على مدى صحة الحديث آنف الذكر إلا أن معناه صحيح كما يتضح من خلال نصوص الآيات القرآنية والأحاديث النبوية الشريفة الدالة على ذلك " 000 ) ( فتح القدير – 2 / 454 ، أنظر سنن البيهقي الكبرى – 9 / 345 ) 0

* قال السيوطي : ( وأخرج البيهقي عن طلحة بن مصرف قال : كان يقال : أن المريض إذا قرئ عنده القرآن وجد له خفة 0 فدخلت على خيثمة وهو مريض فقلت : إني أراك اليوم صالحا0 قال : إنه قرئ عندي القرآن ) ( الدر المنثور – 3 / 553 ) 0

* روى الخطيب أبو بكر البغدادي – رحمه الله – بإسناده قال : ( أن الرماوي الحافظ الحجة أبي بكر بن منصور كان إذا اشتكى شيئاً قال : هاتوا أصحاب الحديث ، فإذا حضروا ، قال " اقرءوا علي الحديث " قال الإمام النووي : فهذا في الحديث فالقرآن أولى ) ( تذكرة الحافظ - 2 / 546 ، وقد ذكره النووي في " التبيان في آداب حملة القرآن " ) 0

* قال الدكتور محمد محمود عبدالله مدرس علوم القرآن بالأزهر : ( والإيدز ، لا يرتقي إلا أن يكون داء ضمن عامة الأمراض التي تشفيها ( فاتحة الكتاب ) بإذن الله تعالى كدواء معنوي يقرأ على المريض أو يقرأه المريض على نفسه أو يقرأ على ماء يشرب منه ويغتسل ) ( بديع القرآن - ص 40 ) 0

* قال الدكتور عمر يوسف حمزة : ( وقد ذهب عدد من العلماء إلى أن القرآن يتضمن شفاء الأبدان كما تضمن شفاء الروح 0 ومن هؤلاء العلماء الإمام الرازي في التفسير الكبير 21 / 35 والإمام أبو حيان في البحر المحيط 6 / 74 والقرطبي في الجامع لأحكام القرآن 9 / 316 وغيرهم ، وذكروا في تأييد رأيهم بأن القرآن شفاء من الأمراض الجسمانية فلأن الترك بقراءته يدفع كثيراً من الأمراض ، ولما اعترف الجمهور من الفلاسفة وأصحاب الطلسمات بأن لقراءة الرقي المجهولة والعزايم التي لا يفهم منها شيء آثاراً عظيمة في تحصيل المنافع ودفع المفاسد، فلأن تكون قراءة هذا القرآن العظيم المشتمل على ذكر جلال الله وكبريائه وتعظيم الملائكة المقربين وتحقير المردة والشياطين سبباً لحصول النفع في الدين والدنيا كان أولى ويتأكد ما ذكرنا بالأحاديث الصحيحة ) ( التداوي بالقرآن والسنة والحبة السوداء – ص 41 ) 0

* قال الأستاذ سعيد اللحام : ( القرآن الكريم هو هدى وشفاء للذين آمنوا ، وهو شفاء لكل ما تسببه أدواء وأوصاب العقل والنفس والصدر من أمراض ، وهو شفاء أيضاً لبعض ما قدَّره الله على العباد من أمراض ) ( التداوي بالقرآن الكريم – ياختصار – ص 22 ، 23 ) 0

وبالجملة فالقرآن كله خير وشفاء كما أفاد بذلك أهل العلم الأجلاء ، وهو شفاء لأمراض القلوب من حقد وحسد ونميمة ونحوه ، وكذلك شفاء لأمراض الأبدان ، والرقى والتعاويذ من أعظم ما يزيل أثر الأمراض بشكل عام سواء العضوية أو النفسية أو الروحية من صرع وسحر وعين وحسد بعد وقوعها بإذن الله تعالى ، وهناك بعض الآيات أو السور التي ثبت نفعها في الرقية بشكل عام ، كما ثبت وقعها وتأثيرها في إزالة أثر تلك الأمراض على اختلاف أنواعها ومراتبها ، وكل ذلك يحتاج من المريض للإرادة والعزيمة واليقين التام بكل آية بل بكل حرف من كتاب الله عز وجل ، وبكل ما نطق به رسول الله صلى الله عليه وسلم من السنة المأثورة 0

* ثانيا : النصوص الحديثية الدالة على أن القرآن والسنة شفاء :

1)- عن أبي سعيد الخدري - رضي الله عنه - قال : انطلق نفر من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم في سفرة سافروها حتى نزلوا على حي من أحياء العرب ، فاستضافوهم ، فأبوا أن يضيفوهم ، فلدغ سيد ذلك الحي ، فسعوا له بكل شئ لا ينفعه شيء ، فقال بعضهم : لو أتيتم هؤلاء الرهط الذين نزلوا لعلهم أن يكون عند بعضهم شيء ، فأتوهم ، فقالوا : يا أيها الرهط ! إن سيدنا لدغ ، وسعينا له بكل شيء لا ينفعه ، فهل عند أحد منكم من شيء ؟ فقال بعضهم : نعم والله إني لأرقي ، ولكن استضفناكم، فلم تضيفونا، فما أنا براق حتى تجعلوا لنا جعلا، فصالحوهم على قطيع من الغنم ، فانطلق يتفل عليه، ويقرأ : الحمد لله رب العالمين ، فكأنما أنشط من عقال ، فانطلق يمشي وما به قلبة ، قال : فأوفوهم جعلهم الذي صالحوهم عليه ، فقال بعضهم : اقتسموا ، فقال الذي رقى : لا تفعلوا حتى نأتي رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فنذكر له الذي كان ، فننظر ما يأمرنا ، فقدموا على رسول الله صلى الله عليه وسلم فذكروا له ذلك ، فقال وما يدريك أنها رقية ؟ ) ، ثم قال قد أصبتم ، اقسموا واضربوا لي معكم سهما ) ( متفق عليه ) 0

ومن تتبع النص السابق يتبين بأن القرآن الكريم شفاء لأمراض الأبدان ، وقد يبلغ به حصول شفاء الأمراض البدنية ما لا يبلغه الدواء 0

وفي ذلك يقول ابن القيم - رحمه الله - : ( فقد تضمن هذا الحديث حصول شفاء هذا اللديغ بقراءة الفاتحة عليه 0 فأغنته عن الدواء 0 وربما بلغت من شفائه ما لم يبلغه الدواء ) ( مدارج السالكين - 1 / 67 ) 0

قال ابن كثير – رحمه الله - : ( وقد ورد أن أمير المؤمنين عمر – رضي الله عنه – كان يرقى ويحصن بالفاتحة 00 وقد سمّاها رسول الله صلى الله عليه وسلم " بالرَّاقية والشَّافية" ) ( تفسير القرآن العظيم – تفسير سورة الفاتحة ) 0

قال الشيخ محمد الغزالي – رحمه الله - : ( لقد استوقفتني هذه القصة من وجوه عدة 000 فإن فاتحة الكتاب سورة عظيمة القدر بما حوت من تمجيد لله ودعاء ، فكان ظني أنها تنفع قارئها وحده ، أما أن تنفع المقروء له ، فذاك ما أثبتته القصة هنا ) ( الشافيات العشر – ص 27 ) 0

قال الشيخ عطية محمد سالم – رحمه الله – معقباً على حديث عم خارجة بن الصلت التميمي – رضي الله عنه – بعد اسلامه ومروره على قوم عندهم رجل مجنون موثق بالحديد ورقيته بفاتحة الكتاب وشفاءه بإذن الله عز وجل :

( فهذا معتوه فاقد الأهلية والتمييز ذاهب العقل ، سواء كان لخلل في المخ والعقل أو لمس من الجن ، فهو أمر معنوي ، وقد شفي بالفاتحة ، فتكون الفاتحة رقية للأمور المحسوسة كلدغ العقرب والأمور المعنوية كالمعتوه ، وهذا أيضا ليس عن علم مسبق ، ولا نص يعتمد عليه ، إنه كان عند رسول الله صلى الله عليه وسلم فأسلم وفي طريق عودته إلى دياره مر بهذا الحي ، وفيه هذا المعتوه ، ولما رجع الي النبي صلى الله عليه وسلم أقره على ذلك ، وسماها رقيا حق ، وأباح له الجعل من الغنم مائة شاة 00 وعليه فإن استشفى بالفاتحة لكل مرض فعنده أصل من هاتين الصورتين اللديغ والمعتوه ) ( العين والرقية والاستشفاء من القرآن والسنة - ص 102- 103 ) 0

2)- عن ابن مسعود وعائشة ومحمد بن حاطب وجميلة بنت المجلل - رضوان الله تعالى عنهم أجمعين - : قالوا : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا أتى المريض فدعا له ، وفي رواية يعوذ بعضهم بمسحه بيمينه ويقول : ( أذهب الباس 0 رب الناس 0 واشف أنت الشافي 0 لا شفاء إلا شفاؤك 0 شفاء لا يغادر سقما ) ( متفق عليه ) 0

قال الحافظ بن حجر في الفتح : ( قال ابن بطال في وضع اليد على المريض : تأنيس له وتعرف لشدة مرضه ليدعوا له بالعافية على حسب ما يبدوا له منه وربما رقاه بيده ومسح على ألمه بما ينتفع به العليل إذا كان العائد صالحا ) ( فتح الباري – 10 / 126 ) 0

قال النووي : ( قولها كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا اشتكى منا إنسان مسحه بيمينه ، ثم قال " أذهب الباس " إلى آخره فيه استحباب مسح المريض باليمين ، والدعاء له ، ومعنى " لا يغادر سقما " أي لا يترك ) ( صحيح مسلم بشرح النووي – 13 ، 14 ، 15 / 351 ) 0

3)- عن عثمان بن أبي العاص - رضي الله عنه - أنه قال : أتاني رسول الله صلى الله عليه وسلم وبي وجع قد كاد يهلكني ، فقال : ( امسح بيمينك سبع مرات وقل : أعوذ بعزة الله وقدرته وسلطانه ، من شر ما أجد 0 قال : ففعلت فأذهب الله ما كان بي ، فلم أزل آمر به أهلي وغيرهم ) ( أخرجه الإمام مسلم في صحيحه – كتاب السلام ( 67 ) : باب استحباب وضع يده على موضع الألم ، مع الدعاء – برقم 2202 ) 0

قال المباركفوري : ( وللترمذي في الدعوات وحسنه والحاكم وصححه عن محمد بن سالم قال : قال لي ثابت البناني : يا محمد إذا اشتكيت فضع يديك حيث تشتكي ثم قل بسم الله أعوذ بعزة الله وقدرته من شر ما أجد من وجعي ثم ارفع يدك ثم أعد ذلك وترا ، قال فإن أنس بن مالك حدثني أن رسول الله صلى الله عليه وسلم حدثه بذلك " قال " أي عثمان " ففعلت " أي ما قال لي " فأذهب الله ما كان بي" أي من الوجع "فلم ازل آمر به أهلي وغيرهم" لأنه من الأدوية الإلهية والطب النبوي ، لما فيه من ذكر الله والتفويض إليه والاستعاذة بعزته وقدرته ، وتكراره يكون أنجع وأبلغ كتكرار الدواء الطبيعي لاستقصاء إخراج المادة ) ( تحفة الأحوذي - 6 / 212 ) 0

قال النووي : ( ومقصوده أنه يستحب وضع يده على موضع الألم ، ويأتي بالدعاء المذكور 0 والله أعلم ) ( صحيح مسلم بشرح النووي – 13 ، 14 ، 15 / 357 ) 0

4)- عن ابن عباس - رضي الله عنه - قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( ما من مسلم يعود مريضا لم يحضر أجله فيقول سبع مرات : أسأل الله العظيم ، رب العرش العظيم ، أن يشفيك ، إلا عوفي ) ( صحيح الجامع 5766 ) 0

5)- عن ابن مسعود - رضي الله عنه - قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( عليكم بالشفاءين العسل والقرآن ) ( أنظر كتاب الأمراض والكفارات والطب والرقيات – للإمام أبي عبدالله ضياء الدين المقدسي – تحقيق الشيخ أبو اسحاق الحويني الأثري ، قال – حفظه الله – في هذا الحديث : " صحيح موقوفا " ، وقد ضعفه الألباني – ضعيف الجامع 3765 ) 0

قلت : ومع أن الحديث فيه كلام لبعض أهل العلم ، إلا أن معناه صحيح ، لما له من شواهد دالة على صحته سواء من كتاب الله أو سنة رسوله صلى الله عليه وسلم ، وما ذكرته آنفا في أدلة كتاب الله على أن القرآن شفاء يغني عما سواه ، وقد دلت النصوص النقلية من كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم على أن العسل شفاء بإذن الله 0

قال ابن طولون : ( وقوله صلى الله عليه وسلم : " عليكم بالشفاءين العسل والقرآن " وجمع في هذا القرآن بين الطب البشري والطب الإلهي ، وبين الفاعل الطبيعي والفاعل الروحاني ، وبين طب الأجساد وطب الأنفس ، وبالسبب الأرضي والسبب السماوي 0 وقوله صلى الله عليه وسلم " عليكم بالشفاءين " فيه سر لطيف أي لا يكتفى بالقرآن وحده ويبطل السعي ؛ بل يعمل بما أمر ويسعى في الرزق كما قدر ، ويسأله المعونة والتوفيق ) ( المنهل الروي في الطب النبوي - بتصرف - ص 250 - 252 ) 0

6)- عن عائشة - رضي الله عنها - أن النبي صلى الله عليه وسلم دخل عليها وامرأة تعالجها أو ترقيها ، فقال : ( عالجيها بكتاب الله ) ( أخرجه ابن حبان في صحيحه - برقم ( 1419 ) ، أنظر السلسلة الصحيحة 1931 ) 0

7)- عن جابر – رضي الله عنه – أنه دعي لامرأة بالمدينة لدغتها حية ليرقيها فأبى فأخبر بذلك رسول الله صلى الله عليه وسلم فدعاه ، فقال عمر : إنك تزجر عن الرقى !! فقال : اقرأها علي ، فقرأها عليه 0 فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( لا بأس ، إنما هي مواثيق فارق بها ) ( أخرجه الإمام أحمد في مسنده ، وابن ماجة في سننه ، والسيوطي في " الكبير " ، وقال الألباني حديث حسن ، أنظر صحيح ابن ماجة 2833 – السلسلة الصحيحة 472 ) 0

قال صاحب الفتح الرباني : ( وإنما قال صلى الله عليه وسلم " اقرأها علي " خشية أن يكون فيها شيء من شرك الجاهلية ، فلما لم يجد شيئا من ذلك قال :" لا بأس وأذن له بها " ) ( الفتح الرباني – 17 / 178 ) 0

8)- عن عائشة بنت سعد أن أباها قال : ( تشكيت بمكة شكوى شديدة فجاءني النبي صلى الله عليه وسلم يعودني 0 قلت : يا نبي الله إني أترك مالا وإني لم أترك إلا بنتا واحدة فأوصي بثلث مالي وأترك الثلث ؟ فقال : لا0 قلت: فأوصي بالنصف وأترك النصف ؟ قال : لا 0 قلت : فأوصي بالثلث وأترك الثلثين ؟ قال : الثلث والثلث كثير 0 ثم وضع يده على جبهته ثم مسح يده على وجهي وبطني ثم قال : " اللهم اشف سعد وأتمم له هجرته " ) ( أخرجه البخاري في صحيحه - كتاب المرضى ( 13 ) - برقم ( 5659 ) – أنظر صحيح أبو داود 2661 ) 0

بعد هذا العرض الشامل للنصوص القرآنية والحديثية يتضح أن القرآن والسنة شفاء لكثير من الأمراض المتنوعة على اختلاف أنواعها ومراتبها، وهذه الخاصية لا ينكرها إلا جاحد أو جاهل أو حاقد لا يعلم حقيقة هذين الأصلين ، ولم يدرك المنبع والمصدر لكليهما ، أو أنه يتجاهل تلك الحقائق، ويقيس الحياة بمقياس معنوي مادي محسوس ، دون النظر إلى القرائن والأدلة الثابتة من الكتاب والسنة التي تبين ذلك وتؤكده 0

ولا بد للمؤمن أن يعتقد أن القرآن دواء وشفاء بإذن الله لكافة الأمراض العضوية والنفسية والأمراض التي تصيب النفس البشرية من صرع وسحر وعين وحسد ونحوه ، وأن يتيقن أن العلاج بالقرآن الكريم حقيقة واقعة ، أثبتتها الأدلة القطعية من الكتاب والسنة ومن ثم الخبرة والتجربة العملية ، ومن فسر شفاء القرآن على أنه شفاء للقلوب فهو تفسير قاصر ، لأنه شفاء لأمراض القلوب والأبدان معا 0

* ثالثا : أقوال أهل العلم في الرقية الشرعية :

* قال النووي -رحمه الله تعالى- في شرح " وما أدراك أنها رقية " : ( فيه التصريح بأنها رقية فيستحب أن يقرأ بها على اللديغ والمريض وسائر أصحاب الأسقام – أي الأمراض - والعاهات – أي البلايا والآفات - ) ( صحيح مسلم بشرح النووي – 13 ، 14 ، 15 / 356 ) 0

* قال الحافظ بن حجر في الفتح : ( قال الإمام القرطبي معلقا على حديث عائشة " بسم الله ، تربة أرضنا ، بريقة بعضنا ، يشفي سقيمنا ، بإذن ربنا " : فيه دلالة على جواز الرقى من كل الآلام ) ( فتح الباري – 10 / 208 ) 0

* وقال أيضا : ( قال البغوي - رحمه الله - : " تجوز الرقية بذكر الله سبحانه وتعالى في جميع الأوجاع " ) ( فتح الباري - 12 / 162 ) 0

* قال ابن القيم - رحمه الله - : ( فالقرآن هو الشفاء التام من جميع الأدواء القلبية والبدنية ، وأدواء الدنيا والآخرة ، وما كل أحد يؤهل ولا يوفق للاستشفاء به ، وإذا أحسن العليل التداوي به ، ووضعه على دائه بصدق وإيمان ، وقبول تام ، واعتقاد جازم ، واستيفاء شروطه ، لم يقاومه الداء أبدا ، وكيف تقاوم الأدواء كلام رب الأرض والسماء الذي لو نزل على الجبال لصدعها أو على الأرض لقطعها ، فما من مرض من أمراض القلوب والأبدان إلا وفي القرآن سبيل الدلالة على دوائه وسببه والحمية منه لمن رزقه الله فهما في كتابه ، قال تعالى : ( أَوَلَمْ يَكْفِهِمْ أَنَّا أَنْزَلْنَا عَلَيْكَ الْكِتَابَ يُتْلَى عَلَيْهِمْ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَرَحْمَةً وَذِكْرَى لِقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ ) ( سورة العنكبوت - الآية 51 ) فمن لم يشفه القرآن فلا شفاه الله ، ومن لم يكفه القرآن فلا كفاه الله ) ( الطب النبوي - 352 ) 0

* وقال في موضع آخر : ( وقد علم أن الأرواح متى قويت ، وقويت النفس والطبيعة تعاونا على دفع الداء وقهره ، فكيف ينكر لمن قويت طبيعته ونفسه ، وفرحت بقربها من بارئها ، وأنسها به ، وحبها له ، وتنعمها بذكره ، وانصراف قواها كلها إليه ، وجمعها عليه ، واستعانتها به ، وتوكلها عليه ، أن يكون ذلك لها من أكبر الأدوية ، وأن توجب لها هذه القوة دفع الألم بالكلية ، ولا ينكر هذا إلا أجهل الناس ، وأغلظهم حجابا ، وأكثفهم نفسا ، وأبعدهم عن الله وعن حقيقة الإنسانية ) ( الطب النبوي – ص 12 ) 0

* وقال أيضا : ( ومن المعلوم أن بعض الكلام له خواص ومنافع مجربة ، فما الظن بكلام رب العالمين ، الذي فضله على كل كرم كفضل الله على خلقه ، الذي هو الشفاء التام ، والعصمة النافعة ، والنور الهادي ، والرحمة العامة ، الذي لو أنزل على جبل لتصدع من عظمته وجلاله ، قال تعالى : ( وَنُنَزِّلُ مِنْ الْقُرءانِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ ) ( سورة الإسراء – الآية 82 ) و " من " هنا بيان الجنس ، لا للتبعيض 0 هذا أصح القولين ) ( زاد المعاد – 4 / 177 ) 0

* وقال : ( واعلم أن الأدوية الإلهية تنفع من الداء بعد حصوله ، وتمنع من وقوعه ، وإن وقع لم يقع وقوعا مضرا وإن كان مؤذيا ، والأدوية الطبيعية إنما تنفع بعد حصول الداء ، فالتعوذات والأذكار إما أن تمنع وقوع هذه الأسباب ، وإما أن تحول بينها وبين كمال تأثيرها بحسب كمال التعوذ وقوته وضعفه، فالرقى والعوذ تستعمل لحفظ الصحة، ولإزالة المرض ) ( زاد المعاد - 4 / 182 ) 0

إن التدبر والتفكر في تلك الكلمات والمعاني التي أطلقها ابن القيم - رحمه الله - يورث صفاء ونقاء في طبيعة النفس البشرية ، وفهما يربط العبد بخالقه أيما ارتباط ، ويؤصل مفهوما حقيقيا في التوكل والاعتماد واللجوء والخوف والرجاء ، بحيث تسمو النفس بكل ذلك لتصل لمرتبة عظيمة من مراتب الإيمان ، قل أن يصلها العبد دون إدراك وفهم لتلك المقومات ، إن كثيرا من الناس أصيبوا بمرض عضال ، وقد بين الطب استحالة شفائهم من ذلك المرض ، وذكروا لهم أن أيامهم في الحياة معدودة ، وعلم أولئك أن الموت والحياة بيد الله سبحانه ، فأناخوا جنابهم له ، وتضرعوا بسرهم ونجواهم إليه ، وسألوه من قلب مخلص ذليل مسألة المحتاج ، وانطرحوا على أعتاب بابه يسألونه الصحة والعافية ، بعد علمهم أن الحول والقوة بيده سبحانه ، ولجأوا إلى قرآنه ، والرقية بكتابه وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم وفجأة ينقلب الأمر ، ويعود ذلك الإنسان إلى سابق عهده بصحته وعافيته ، ويقف الطب المادي عاجزا عن تفسير ذلك ، مع أن تفسيره سهل ميسور ، فالذي أودع الحقائق في هذا الكون وسخره ودبره ، هو القادر وحده سبحانه وتعالى على التحكم بكافة أمور الحياة ، وأمره أن يقول للشيء كون فيكون ، فهو الذي جعل النار بردا وسلاما على إبراهيم عليه السلام ، وهو الذي جعل الرقية سببا للشفاء والعلاج ، إذا توفرت الشروط والقواعد والأسس التي تضبطها من قبل المعالِج والمعالَج ، فهو الذي كتب الأمراض ويسر الشفاء بأمره سبحانه ، يقول تعالى في محكم كتابه : ( وَمَا أَمْرُنَا إِلا وَاحِدَةٌ كَلَمْحٍ بِالْبَصَرِ ) ( سورة القمر – الآية 50 ) ، ويقول في موضع آخر : ( إِنَّمَا قَوْلُنَا لِشَىءٍ إِذَا أَرَدْنَاهُ أَنْ نَقُولَ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ ) ( سورة النحل – الآية 40 ) ، ويقول سبحانه في موضع آخر : ( بَدِيعُ السَّمَاوَاتِ وَالأرْضِ وَإِذَا قَضَى أَمْرًا فَإِنَّمَا يَقُولُ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ ) ( سورة البقرة – الآية 117 ) 0 إن الذي أرشدنا لطريق الرقية وأسلوبها ومنهجها هو رسول الله صلى الله عليه وسلم فلله الحمد والمنة على ما أنعم به على عباده 0

* قال ابن حزم : ( جربنا من كان يرقي الدمل الحاد القوي الظهور في أول ظهوره، فيبدأ من يومه ذلك بالذبول ، ويتم يبسه في اليوم الثالث ، ويقلع كما تقلع قشرة القرحة إذا تم يبسها، جربنا من ذلك مالا نحصيه ، وكانت هذه المرأة ترقي أحد دملين قد دفعا على إنسان واحد ، ولا ترقي الثاني ، فيبس الذي رقت ، ويتم ظهور الذي لم ترق ، ويلقى منه حامله الأذى الشديد ، وشاهدنا من كان يرقي الورم المعروف بالخنازير ، فيندمل ما يفتح منها ، ويذبل ما لم ينفتح ، ويبرأ ) ( الفصل في الملل والأهواء والنحل - 2 / 4 ) 0

* أخبرنا عبدالرزاق عن معمر عن أيوب عن نافع قال : ( اكتوى ابن عمر من اللقوة – داء في الوجه - ، ورقى من العقرب ) ( مصنف عبدالرزاق – 11 / 18 ) 0

* أخبرنا عبدالرزاق عن معمر عن سماك بن الفضل قال : ( أخبرني من رأى ابن عمر ورجل بربري يرقي على رجله من حمرة – ورم من جنس الطواعين - بها أو شبهة ) ( مصنف عبدالرزاق – 11 / 18 ) 0

* قال الشبلي : ( وفي التطبب والاستشفاء بكتاب الله عز وجل غنى تام ، ومنفع عام ، وهو النور ، والشفاء لما في الصدور ، والوقاء الدافع لكل محذور ، والرحمة للمؤمنين من الأحياء وأهل القبور 0 وفقنا الله لإدراك معانيه ، وأوقفنا عند أوامره ونواهيه 0 ومن تدبر من آيات الكتاب ، من ذوي الألباب ، وقف على الدواء الشافي لكل داء مواف، سوى الموت الذي هو غاية كل حي ، فإن الله تعالى يقول : ( مَا فَرَّطْنَا فِى الْكِتَابِ مِنْ شِىْءٍ ) ( سورة الأنعام – الآية 38 ) 0 وخواص الآيات والأذكار لا ينكرها إلا من عقيدته واهية ، ولكن لا يعقلها إلا العالمون لأنها تذكرة وتعيها أذن واعية والله الهادي للحق ) ( أحكام الجان – ص 140 ) 0

* سئل سماحة الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله بن باز عن التداوي والعلاج بالقرآن والاستشفاء به من الأمراض العضوية كالسرطان ونحوه ، وكذلك الاستشفاء به من الأمراض الروحية كالعين والمس وغيرهما ؟

فأجاب – رحمه الله - : ( القرآن والدعاء فيهما شفاء من كل سوء – بإذن الله - والأدلة على ذلك كثيرة منها قوله تعالى : ( 000 قُلْ هُوَ لِلَّذِينَ ءامَنُوا هُدًى وَشِفَاءٌ 00 ) ( سورة فصلت – الآية 44 ) وقوله سبحانه : ( وَنُنَزِّلُ مِنْ الْقُرْءانِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ 00 ) ( سورة الإسراء – الآية 82 ) وكان النبي صلى الله عليه وسلم " إذا اشتكى شيئا قرأ في كفيه عند النوم سورة " قل هو الله أحد " و " المعوذتين " ثلاث مرات ثم يمسح في كل مرة على ما استطاع من جسده فيبدأ برأسه ووجهه وصدره في كل مرة عند النوم ، كما صح الحديث بذلك عن عائشة – رضي الله عنها – " " أخرجه الإمام البخاري في صحيحه – كتاب فضائل القرآن – باب فضل المعوذات ( 14 ) - برقم 5017 ) ( مجلة الدعوة - العدد 1497 - 1 صفر 1416 هـ ) 0

* سئل فضيلة الشيخ صالح الفوزان عن علاج الأمراض العضوية بالقرآن فأجاب – حفظه الله - : ( قد جعل الله القرآن شفاء للأمراض الحسية والمعنوية من أمراض القلوب وأمراض الأبدان ، لكن بشرط إخلاص النية من الراقي والمرقي ، وأن يعتقد كل منهما أن الشفاء من عند الله ، وأن الرقية بكلام الله سبب من الأسباب النافعة 0
ولا بأس بالذهاب إلى الذين يعالجون بالقرآن إذا عرفوا بالاستقامة وسلامة العقيدة ، وعرف عنهم أنهم لا يعملون الرقى الشركية ، ولا يستعينون بالجن والشياطين ، وإنما يعالجون بالرقية الشرعية 0
والعلاج بالرقية القرآنية من سنة الرسول صلى الله عليه وسلم وعمل السلف ، فقد كانوا يعالجون بها المصاب بالعين والصرع والسحر وسائر الأمراض ، ويعتقدون أنها من الأسباب النافعة المباحة، وأن الشافي هو الله وحده ) ( السحر والشعوذة – باختصار – ص 94 ، 95 ) 0

* سئل الشيخ عبدالله بن سليمان المنيع عن حكم العلاج بالقرآن فأجاب – حفظه الله - : ( لا شك أن الرقية جائزة 0 فقد ثبت أن جبريل عليه السلام رقى الرسول صلى الله عليه وسلم ، وثبت كذلك أن بعضا من أصحابه صلى الله عليه وسلم كانوا في سفر واستضافوا بعض الأعراب فلم يضيفوهم فأصيب سيدهم بلسعة عقرب فجاءوا إليهم يسألونهم هل فيهم قارئ فأجابوا نعم ولكن بأجرة، فقرأ عليه أحدهم بفاتحة الكتاب الحمد لله رب العالمين - فبرأ من لسعته وأعطوهم أجرتهم قطيعا من الغنم 0 فقال أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم لا نتصرف في هذا إلا بعد سؤال رسول الله صلى الله عليه وسلم فسألوه فأقرهم على هذا وفي بعض الروايات قال :" واضربوا لي معكم بسهم " والأخذ بالرقية لا ينافي التوكل ) ( مجلة الأسرة - صفحة 38 - العدد 69 ذو القعدة 1419 هـ ) 0

* رابعا : أقوال الدعاة والباحثون والكتاب والمتخصصون في الرقية الشرعية :

* قال الأستاذ سيد قطب : ( القرآن شفاء من العلل الاجتماعية التي تخلخل بناء الجماعات وتذهب بسلامتها وأمنها وطمأنينتها 0
وعندما يصبح القرآن ربيع القلب ، ونور الصدر ، وجلاء الحزن ، وذهاب الهم ، فإنه بمنزلة الدواء الذي يستأصل الداء ويعيد البدن إلى صحته واعتداله بعد مرضه واعتلاله ) ( في ظلال القرآن – ياختصار – 4 / 2248 ) 0

* قال الدكتور الحسيني أبو فرحة - رئيس قسم التفسير - جامعة الأزهر : ( إن العلاج بالقرآن الكريم من مختلف الأمراض أمر صحيح يحتاج إلى رجل صالح يمتلئ قلبه إيمانا بالله عز وجل ويقينا في قدرته سبحانه وتعالى ، فقد ثبت في الصحيح أن بعض الصحابة عالجوا سيد أحد أحياء العرب من لدغة العقرب بقراءة سورة الفاتحة على موضع اللدغ مقابل قطيع من الغنم كأجر ، وعندما عرضوا الأمر على رسول الله صلى الله عليه وسلم أقرهم على العلاج بالقرآن وعلى أخذهم الأجر على ذلك 0
وكان صلى الله عليه وسلم يؤتى إليه بالمريض فيأخذ في علاجه بالدعاء وقراءة القرآن فيبرأ المريض ، وقد اختلف العلماء هل هذا العلاج لكل من اتبعه صلى الله عليه وسلم من كبار الربانيين أي العلماء العاملين أهل الصدق والولاية ، فذهب إلى هذا قوم ، وذهب إلى ذاك قوم آخرون ، والذي أرجحه أن كل ولي في المسلمين في أي زمان ومكان يمكنه أن يعالج بهذا العلاج النبوي الشريف ) ( العلاج بالقرآن من أمراض الجان - 151 ، 152 ) 0

* يقول الدكتور عبدالمنعم القصاص، الأستاذ بكلية الدراسات الإسلامية والعربية وعضو لجنة الفتوى بالأزهر : ( أنه يجوز علاج جميع الأمراض حين قال سبحانه وتعالى : ( وَنُنَزِّلُ مِنْ الْقُرْءانِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ ) ( سورة الإسراء – الآية 82 ) ولكن مع العلاج بالقرآن لا بد أن نذهب إلى الأطباء ولا ننسى دورهم في هذا الشأن ؛ لأن الرسول صلى الله عليه وسلم أمرنا بالتداوي ، فهذه الأمراض الفتاكة بجسم الإنسان يجب أن يتداوى الناس منها بالقرآن وعند الأطباء المتخصصين ) ( العلاج بالقرآن من أمراض الجان – ص 152 ) 0

* يقول الشيخ الدكتور محمد الخميس المدرس في جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية - كلية أصول الدين – قسم العقيدة والمذاهب المعاصرة - في تقديمه للكتاب الموسوم " كيف تعالج مريضك بالرقية الشرعية " : ( وخصوصا أن الناس في زماننا قد انتشرت بينهم أمراض كثيرة نتيجة الغفلة عن شرع الله والإعراض عن ذكره ، وكثير منهم لا يلتفت إلى الرقية الشرعية ، ولا يعيرها بالاً بل يكتفي بالأدوية المادية فقط ، والبعض يطعن في إثبات العين وأثرها ، ولا يشير باستعمال الرقية الشرعية ، هذا مع أن الطب قد عجز عن كثير من هذه الأمراض ) ( كيف تعالج مريضك بالرقية الشرعية ؟ - ص 9 ، 10 ) 0


* قال صاحبا الكتاب المنظوم فتح الحق المبين : ( فإن من أعظم العلاجات وأنفعها بإذن الله الرقى الشرعية بالكتاب والسنة 0
ففي الرقية المشروعة خير كثير بإذن الله تعالى ، وقد دلت الأحاديث الصحيحة على ذلك ) ( فتح الحق المبين في علاج الصرع والسحر والعين - ص 92 ) 0

وقالا في موضع آخر : ( فلقد جاءت السنة المطهرة بعلاج جميع الأدواء لكن الناس يفرطون في ذلك ، ولو أن المسلم اعتنى بالتحصينات الشرعية وندب إليها أهله ومن تحت يده لسلموا بإذن الله تعالى من كل شر ومكروه0
فكل أمر ثبت في السنة أنه نافع لمرض من الأمراض فهو نافع لا محالة حتى لو ظن من أتى به أنه غير نافع بناء على عدم استفادته ، ذلك أنه قد يكون عدم استفادته من جهة المصاب نفسه أو من جهة المعالج وصدق الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم : ( صدق الله وكذب بطن أخيك ) ( متفق عليه ) 0
ومن واقع تجربتنا ثبت لنا أن أكثر المصابين قد فرطوا في هذه الأدعية والأذكار التي هي حصن حصين بإذن الله من كل شر ظاهر أو خفي ) ( فتح الحق المبين في علاج الصرع والسحر والعين – باختصار – ص 38 ، 39 ) 0

* قال الدكتور عبدالغفار البنداري في تعليقه على كتاب الطب النبوي للإمام البخاري - رحمه الله - : ( والذي قد تأكد من شرعة الله أن مجتمع المسلمين قد تميز عن كل مجتمع دونه بقوى علاج هي في مظهر تعد من القوى الخفية التي جعلها الله تعالى ميزة الالتزام بأمره والتوكل عليه ، لقد قدر الله تعالى أن يكون في الدواء قوة تأثير فعالة وهذا مدرك ومرصود ، لكن جعل الله تعالى فيما عرف بالرقية قوة الدواء على المرض بل أكثر - ولا يعني توصل الطب وعلومه الحديثة إلى معرفة نواميس الشفاء بتلك القوى الخفية أنها ليست موجودة ، بل الثابت والمسجل فعلا أن حالات العلاج بالرقية والشفاء قد سجلت وعرفت فعلا وكم مريض أوشك على الهلاك ولم تجدي فيه وسائل العلاج المعروفة من الطب والجراحة حتى إذا يأسوا من شفائه ولجأوا إلى الذكر وتلاوة القرآن والرقية بالقرآن برأ وشفي بإذن الله 0
إن اليقين بالشفاء بالقرآن لهو عنصر من عناصر فعالية الشفاء بالقرآن والرقية ) ( الطب النبوي – ص 64 ، 65 ) 0

* يقول الأخ فتحي الجندي : ( مما لا شك فيه أن الإسلام جاء بالعلاج الشافي لأمراض القلوب والأبدان ، إما نصا وإما إجمالا على سبيل الدلالة ، وقد تداوى النبي صلى الله عليه وسلم وأمر بالتداوي ) ( النذير العريان – ص 35 ) 0

* قال الأستاذ عكاشة عبدالمنان الطيبى : ( إن الأذكار والآيات والأدعية التي يستشفى بها ويرقى بها هي نافعة شافية بإذن الله تعالى ، وتستدعي قبول المحل وقوة همة الفاعل وتأثيره ، فمتى تخلف الشفاء كان لضعف تأثير الفاعل ، أو لعدم قبول المنفعل أو لمانع قوي فيه يمنع أن ينجح فيه الدواء ، كما يكون ذلك في الأدوية والأدواء الحسية ، فإن عدم تأثيرها قد يكون لعدم قبول الطبيعة لذلك الدواء ) ( الإصابة بالعين وعلاجها – باختصار – ص 73 ) 0

* قال الأستاذ أحمد الصباحي عوض الله : ( فالقرآن الكريم هو الشفاء التام من جميع الأمراض النفسية والعضوية ، والسنة المحمدية المستمدة من القرآن تبين لنا طرق التداوي به 0
وعلى كل مسلم أن يستلهم من دينه العظيم – قرآناً وسنة – ما ينفعه في دينه ودنياه ، حتى يوفق إلى الاستشفاء بهما 00 وما يستطيع أن يوفق إلا المخلصين الأبرار 0 الذين يتداوون بهما بقبول وصدق ، وإيمان واعتقاد 0
فإن الأمراض مهما عظمت فلن تقاوم كلام الله رب الأرض والسماء وخالق كل شيء – الذي لو نزل على الجبال لخشعت وتصدعت من خشيته – 0
وما من مرض إلاَّ وفي القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة سبيل إلى شفائه، وعلينا أن نتدبر القرآن والسنة ، ففيهما الدواء وفيهما الشفاء 0 والله وحده هو الشافي ، ولا شفاء إلا شفاؤه ) ( الاستشفاء بالقرآن الكريم – ص 3 ) 0

قال سعد صادق محمد : ( والرقى في الحقيقة دعاء وتوسل يُطلب فيها من الله سبحانه وتعالى شفاء المريض وذهاب العلة من بدنه ) ( صراع بين الحق والباطل – ص 147 ) 0

وكل ما سبق لا يعني مطلقا الامتناع عن اتخاذ الأسباب الحسية في العلاج كالذهاب إلى الطبيب والمصحات والمستشفيات ، فالأصل في ذلك اتباع الأسباب الحسية المؤدية للشفاء بإذن الله سبحانه وتعالى0 فالمسلم يجمع في سلوكياته وتصرفاته بين اتخاذ الأسباب الشرعية والحسية المباحة ، وهذا ما أكدته النصوص القرآنية والحديثية في أكثر من موضع 0

فالطب في مجالاته المختلفة علم قائم له أخصائيوه ورجاله ، وهو علم واسع ومتشعب ، وسوف يظهر جليا أهمية هذا الجانب الحسي في حياتنا من خلال مراجعة كافة مباحث الكتاب الذي بين أيديكم ، وهذا ما يؤصل في نفسية المريض اللجوء إلى الله سبحانه وتعالى واتخاذ كافة الأسباب الداعية إلى الشفاء بإذن الله تعالى 0

* ما هي أسباب فشل توظيف القرآن الكريم والسنة المطهرة في الرقية والعلاج والاستشفاء ؟؟؟

والمسألة التي لا بد من بحثها للوقوف على حقيقتها في العصر الحاضر هي أسباب فشل توظيف القرآن الكريم والسنة المطهرة في الرقية والعلاج لكافة الأمراض العضوية والنفسية وأمراض النفس البشرية ؟؟؟

إن المتأمل في كتاب الله وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم يعلم جازما متيقنا ، أن الرقية والعلاج بالكتاب والسنة تحتاج إلى قلوب طاهرة عامرة بالإيمان ، ألقت الضغائن والأحقاد جانبا ، وملئت القلوب بالمحبة الخالصة لله ولرسوله وللمسلمين ، فتسلحت بالعقيدة والمحبة والطاعة ، وهذا ما سوف يظهر أثر القرآن والسنة على سمت من عرف قدرهما وعلم حقهما ، والسيف بضاربه ، وكل إناء بما فيه ينضح ، وقد تجلى ذلك الأثر في رقية سيد الحي بفاتحة الكتاب ، وانتفع بها أيما انتفاع بإذن الله تعالى ، فكأنما نشط من عقال ، والشواهد والأحداث كثيرة على ذلك 0

ولا بد من وقفة متأنية تبين لنا أسباب القصور في استعمال القرآن والسنة لمثل ذلك العمل الجليل ، وهذه الوقفة تتجلى في الاهتمام بالمعالِج والمعالَج ، وكذلك الاعتناء بكافة الضوابط الخاصة بهذا الأمر وهذا ما سوف يتضح من خلال هذه السلسلة العلمية بإذن الله تعالى 0

قصص واقعية تؤكد أن القرآن شفاء ورحمة للأمراض العضوية :


( القصة الأولى )


( هند ) طفلة كويتية ؛ أصيبت بأشد أمراض السرطان في إحدى ساقيها وقد أجريت لها فحوصات طبية مكثفة في مركز ( حسين مكي جمعة ) لجراحة السرطان بالكويت ، كما تلقت علاجا مكثفا في مركز ( أجلستون ) التخصصي لمعالجة السرطان في مدينة ( أتلنتا ) بولاية جورجيا الأمريكية ، وقد بلغت تكاليف العلاج حوالي نصف مليون دولار ، كما تعرضت لعمليات فحص وتشخيص حصيلتها ملف ضخم من التقارير ، وما يربو على مائتين وخمسين صورة أشعة تؤكد أصابتها بالمرض 0
وفي إحدى مراحل العلاج ، وبعد تشخيص دقيق ، خضعت هند لمرحلة علاج كيماوي ( كيموثيروبي ) ( CHEMOTHERAPY ) لم يؤد إلى أي نتيجة ، في الوقت الذي ذكر فيه الأطباء المختصون في المركزين المذكورين أن هذه النوعية من العلاج يجب أن تؤدي إلى نتيجة رئيسة خلال ثلاثة أسابيع على أبعد تقدير 0
وفي مرحلة ثالثة نصح الأطباء والدي هند ببتر ساقها مع احتمال ظهور الخلايا السرطانية في أجزاء أخرى من الجسم في وقت لاحق لا يتعدى السنوات القليلة 0
إحدى عناصر المأساة تمثلت في وجود عدد غير قليل من أقرباء هند مصابين بالمرض نفسه 0
حالة الحزن التي بدت على وجه الطفلة الصغيرة هند جعلت والدها يتعثر في برنامجه لتقديم أطروحة الدكتوراه في الكمبيوتر في إحدى الجامعات الأمريكية ، في حين كانت الليالي الطويلة تمر على والدة هند وسط هاجس من الخوف والقلق على مستقبل ابنتها الصغيرة ، ولكن إيمانها بالله جعلها تسلم بقضاء الله وقدره 0
وفي ليلة من الليالي أوت أم هند إلى فراشها ؛ فسافر ذهنها بعيدا ، وأخذت تسبح في بحر من الأوهام والخيالات ، فتمثلت لها صورة ابنتهـا الصغيرة وهي تمشي على ساق واحدة وتتوكأ على عصا ، فانهمرت عيناها بالدموع حتى بللت الفراش ؛ فاستعاذت بالله من الشيطان الرجيم وأخذت بذكر الله - عز وجل - 0
وفجأة 000
تذكرت أم هند شيئا مهما قد نسيته 00 إنها الاستخارة 00 فقامت مسرعة وبادرت إلى أدائها 0
وفي الصباح كرهت أم هند جميع أنواع العلاجات والأدوية التي تقدم لابنتها ، وقررت عدم الإقدام على بتر ساق ابنتها ؛ فقد هداها الله إلى علاج آخر يختلف عن سائر الأدوية والعلاجات 00 إنه القرآن الكريم الذي جعله الله شفاء ورحمة للمؤمنين 0
فقد ذكر لها شيخ فاضل يعالج بالقرآن والرقى الشرعية فانطلقت بابنتها إليه ، وبعد عدة جلسات قام فيها الشيخ بالقراءة والنفث على ساق هند ودهنها بالزيت كانت المفاجأة 000
فقد بدأ التحسن يطرأ على ساق هند ، وبدأ الشعر ينمو في رأسها بعد أن تساقط معظمه بسبب العلاج السابق ، ثم شفيت بإذن الله وعادت إلى حالتها الطبيعية 0
لقد كانت النتيجة مذهلة للجميع 00 للطفلة التي عادت إليها الحيوية والنشاط ونضارة الطفولة 00 ولذويها الذين كادوا أن يفقدوا الأمل في شفائها من هذا المرض العضال بعد أن أجمع الأطباء على أن لا علاج إلا البتر ، أما الشيخ فابتسم وهو يقول : إن الأمر غير مفاجئ له ؛ فمعجزات القرآن عادية لكل مؤمن ؛ وهي أكثر من أن تحصى ، وقد جعل الله آياته شفاء لكل داء 00 قال سبحانه : ( وَنُنَزِّلُ مِنْ الْقُرْءانِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ وَلا يَزِيدُ الظَّالِمِينَ إِلا خَسَارًا ) ( سورة الإسراء – الآية 82 ) 0
اختصاصي كبير في مستشفى ( أجلستون ) الأمريكي أكد أنه لا يستطيع تصديق التطور الذي طرأ على صحة هند حتى يرى الحالة على الطبيعة ، وعندما علم أن هندا تستطيع الركض الآن ، وأن الشعر برأسها وأجزاء جسمها الأخرى قد نما بعد سقوطه أصيب بحالة من الذهول ، وطلب هند بأية طريقة ) ( سر النجاح ومفتاح الخير والبركة والفلاح - بتصرف - ص 3 ، 6 ، نقلا عن بعض الصحف الكويتية ) 0


( القصة الثانية )


وتلك القصة حصلت عندما كنت أقوم بمراجعة الكتاب في مراحله الأخيرة ، حيث أخبرني أحد الثقات عن رجل كان يعاني من مرض السرطان في الأمعاء ، حيث قرر الأطباء إجراء عملية جراحية نهائية له وذلك بعد إجراء عدة عمليات جراحية لاستئصال هذا المرض الخطير ، وكان الرجل لا يستطيع التبرز بشكل طبيعي إلا بواسطة كيس خارجي وضع خصيصا لتلك الحاجة ، وعندما علم بذلك وأيقن أن لا ملجأ له إلا لله ، وقبل إجراء العملية الجراحية بيوم أخذ بقراءة القرآن من بعد صلاة المغرب متوجها إلى الله منيبا إليه طارحا نفسه على أعتاب بابه وبقي على هذا الحال حتى صلاة الفجر ، عند ذلك أحس بحاجته إلى التبرز الطبيعي واستطاع بفضل الله سبحانه وتعالى أن يقوم بذلك بطريقة عادية ، وعندما حضر الطبيب المشرف لمعاينته قبل إجراء العملية الجراحية ، أخبره بذلك فتعجب غاية العجب ، وتم الكشف عليه بواسطة الأشعة لأكثر من مرة وكانت المفاجأة أن كافة أعراض المرض قد تلاشت نهائيا ، فسبحان القائل : ( وَإِذَا مَرِضْتُ فَهُوَ يَشْفِين ) ( سورة الشعراء – الآية 80 ) 0


( القصة الثالثة )


كنت ذات يوم في زيارة لأحد الزملاء ، وفجأة رأيت رجلاً قادماً عن بعد ، فاحتضنني بحرارة شديدة ، نظرت إليه فلم أعرفه ، قال لي : أظنك لا تذكرني ، ولكن أنظر إلى تلك الفتاة ، وأشار إلى فتاة في عقدها الأول ، ثم قال : هذه الفتاة أصيبت بمرض السرطان في الرأس عندما كان عمرها سنتين ، وقد تم استئصال العين اليسرى لها آنذاك ، ومن ثم قرر الأطباء بأنها لن تعيش أكثر من ثلاثة أشهر على الأرجح ، وكان هذا الأمر صدمة عنيفة لأهل البيت جميعاً ، ولكننا تيقنا بأن هذا قضاء الله وقدره فصبرنا واحتسبنا الأجر عنده سبحانه وتعالى ، وأشار إلينا البعض برقية الفتاة بالرقية الشرعية ، وكان ذلك واستمر الحال لمدة من الزمن ، وبعد فترة من العلاج بالرقية الشرعية ، تم إجراء الفحص الطبي لهذه الفتاة ، فتبين بأن المرض قد اختفى نهائياً ، وتعجب الأطباء من ذلك ، ولكن سبحان من بيده الأمر ، وأمره إذا أراد للشيء أن يقول له كن فيكون 0
فحمدت الله سبحانه وتعالى وأثنيت عليه ، وبينت لهذا الرجل نعمته سبحانه بأن منَّ على هذه الفتاة بالصحة والعافية ، وتذكرت قوله سبحانه في محكم كتابه : ( وَنُنَزِّلُ مِنْ الْقُرْءانِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ وَلا يَزِيدُ الظَّالِمِينَ إِلا خَسَارًا ) ( سورة الإسراء – الآية 82 ) 0


( القصة الرابعة )


جاءني ذات يوم أحد الأصدقاء يشكو لي حال قريبة له ، حيث قال لي : ذهبت هذه الأخت لعيادة المستشفى نتيجة التهابات جلدية ، وفوجئت بأن التحاليل الطبية تبين أنها تعاني من سرطان الجلد ، وعندما علمت بذلك جاءها انهيار عصبي وخارت قواها ، فهدأت من روعه ونصحته باللجوء إلى الله سبحانه وتعالى ثم الرقية الشرعية ، واتفقنا أن يُحضِر هذه الأخت من منطقة الرياض إلى المنطقة الشرقية ، وبعد أيام حضرت وكانت في حالة يرثى لها ، فبدأت أزرع اليقين في نفسها وأذكرها بالله سبحانه وتعالى وبرحمته ، وطلبت منها أن تبقى مدة شهر من الزمن ، وبدأت مرحلة العلاج وكنت أقرأ عليها عدة أيام من الأسبوع بحسب القدرة والاستطاعة، وبعد مضي شهر من الزمن لاحظت أن نفسيتها تحسنت كثيراً وتعلق قلبها بالله سبحانه وتعالى راجيةً أن يمن عليها بالشفاء ، خاضعة لأمره سبحانه وتعالى ، وعادت إلى الرياض ، وبعد يوم يتصل بي هذا الأخ الكريم ليبشرني بالبشارة حيث راجعت هذه الأخت الفاضلة المستشفى الذي أجرى لها التحاليل الأولى حيث تبين بفضل الله سبحانه وتعالى ومنه وكرمه تلاشي كافة الأعراض وعودة المرأة سليمة معافاة ، واحتار الأطباء من ذلك وسألها أحدهم عن الطريق الذي سلكته أو العلاج الذي استخدمته ، فقالت له : ثقتي بالله سبحانه وتعالى كانت أعظم مما تملكون ، لجأت إليه سبحانه وتعالى واستشفيت بالرقية الشرعية وماء زمزم والعسل والحبة السوداء وهذا كل ما هنالك ، وفَرِحتُ فرحاً عظيماً بهذا الخبر وشكرت الله سبحانه وتعالى وحده الذي أنعم على هذه الأخت الفاضلة بالعافية والسلامة 0

قلت : وتلك رسالة إلى كل مسلم في شتى بقاع الأرض ، كي يتيقن الجميع بأن كتاب الله خير وشفاء ورحمة ، خاصة لأولئك الذين أرادوا أن يثبتوا للعالم أجمع بأن القرآن لا يمكن أن يؤثر في شفاء الأمراض العضوية ، فأرادوا إجراء التجارب لتأكيد أو رفض هذه الخاصية ، وحالهم في ذلك حال بعض الأطباء النفسيين الذين تتلمذوا على الأفكار والمعتقدات الغربية فنسوا الله فأنساهم أنفسهم ، أنصح كل أولئك بتقوى الله سبحانه وتعالى وإعادة حساباتهم وتصحيح معتقداتهم وقراءة هذا البحث مرات ومرات ، كي يعلموا اليقين ويعرفوا الحق وأهله ، فالقرآن كلام الله الكامل المكمل ، وهو منزه عن كل عيب ونقص وهو المعجزة الخالدة إلى أن يرفع من الأرض ، وكل حرف بل كل كلمة نطقت من الحق وبالحق ، واليقين الذي نقطعه في هذه المسألة أن المجربين الذين أرادوا أن نخضع كتاب الله للتجربة والقياس قد ضلوا وأضلوا وهذه الفئة لو قرأت القرآن مرات ومرات فإنها لن تحرك شعرة في جسد مريض ، لأنها تفتقد إلى اليقين واستشعار المعاني الحقيقية في كتاب الله - عز وجل- وهذا المعنى الذي أكده آنفا كثير من أهل العلم ورواده 0

نقل عن ابن العربي – رحمه الله – تعالى أنه قال عن نفع ماء زمزم : " وهذا موجود فيه إلى يوم القيامة لمن صحت نيته ، وسلمت طويته ، ولم يكن به مكذبا ، ولا يشربه مجربا ، فإن الله مع المتوكلين ، وهو يفضح المجربين " 0

إن استقراء النصوص القرآنية والحديثية آنفة الذكر وكذلك أقوال العلماء تؤكد على جواز الرقية الشرعية وتحديد السبل الخاصة بها ، وتبيان الأسلوب الشرعي الأمثل لها ، وأكدت على حقيقة العلاج والاستشفاء لكافة الأمراض العضوية والنفسية وأمراض النفس البشرية من صرع وسحر وعين وحسد ، والله تعالى أعلم 0

وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصجبه وسلم 0

أخوكم المحب / أبو البراء أسامة بن ياسين المعاني 0

إشراقة أمل
09 11 2007, 08:31 AM
للأمانة فقد قمت بحذف فتوى ( العبيكان - القرضاوي - البريك ) من مقال الشيخ أبو البراء أسامة المعاني .. لأنه لا يشرفني أن أخذ عنهم العلم أو أنقل لهم فتوى ..

رميته
09 11 2007, 09:05 PM
4- فإن قيل " إن جاءكَ شخصٌ مصابٌ بمرض عضوي أو نفسي , فلا يجوزُ لك أن تُـرسلَـه في البداية لطبيب قبل التفكير في الرقية الشرعية , بل الواجبُ هو إرسالُـه إلى راقي شرعي قبل التفكير في الطبيب العضوي أو النفسي !".

وقيل لي " أنتَ تقولُ بأن القرآن شفاءٌ للأمراضِ الروحية ( سحرٌ أو عين أو جن ) , وهذه قاعدةٌ مطردة بخلاف الأمراض النفسية والعضوية ..فإنها تحتاجُ بالدرجةِ الأولى إلى طبيب نفسي أو عضوي . ما هو دليلك على هذا التخصيص ؟ . الله سبحانه وتعالى أطلقَ ولم يُقـيدْ , حيث قال ( وننزلُ من القرآن ما هو شفاءٌ ورحمة للمؤمنين ) , وكلمة " شفاءٌ "لم تُـقـيَّـد بالأمراضِ الروحيةِ , بل إنها تشملُ معها العضويةَ والنفسيةَ كذلك . وحتى رسولُ الله صلى الله عليه وسلم قال : ( ضع يدك على الذي تألم من جسدك وقل : بسم الله ثلاثا ، وقل سبع مرات : أعوذ بعزة الله وقدرته من شر ما أجد وأحاذر ) أخرجه الإمام أحمد والإمام مسلم وأبو داوود والترمذي والنسائي وابن ماجة .
فإنني أقولُ :
* ما رأيك لو أن عندك ولدا وقع له نزيفٌ في المخ مثلا ( وهذا مرضٌ عضوي ) , هل تأخذهُ في الحين عند طبيب عضوي يعالجه أم عند راقي شرعي ليقرأَ عليه القرآن أو تقولُ له : إقرأ القرآن ...وسـتُـشفى بسهولة من النـزيف !؟ .
** ما رأيكَ لو أن امرأة ولدتْ فوقعَ لها نزيفٌ ( وهذه مشكلةٌ عضوية ) , هل نأخذُها إلى طبيب عضوي أم إلى راقي شرعي أو نطلبُ منها أن ترقيَ نفسها بنفسها إن استطاعتْ؟!.
*** ما رأيكَ لو أن فأرا عضني أنا ( وهذه مشكلةٌ عضوية ) هل أذهبُ عند طبيب من أجل حقنة أو غيرها , أم أذهب عند راقي أو أرقي نفسي فقط بالقرآن الكريم ؟!.
**** ما رأيكَ لو أن نسبةَ السكر عند شخص ارتفعتْ بشكل كبير ( ومرضُ السكر مرضٌ عضوي ) , هل نأخذُه إلى طبيب عضوي أم إلى راقي شرعي أو نطلبُ منه أن يـرقيَ نفسه بنفسه إن استطاعَ ؟!.
***** ما رأيكَ لو أن ضغطَ شخص زاد أم نقُص إلى حد خطير ( وهذه مشكلةٌ عضوية ) , هل نأخذه عند طبيب عضوي أم عند راقي شرعي أم نقول له : ارق نفسك بالقرآن تتخلص من مشكلتك ؟!.
****** ما رأيكَ لو أن في كليـتِـكَ مجموعة أحجار سبَّـبـت لك بآلامها الكثيرَ من المشاكل ( العضوية بطبيعة الحال ) , هل تذهب عند طبيب ليُـخلصك من هذه الأحجار أم تذهب عند راقي شرعي ليعالجك بالرقية أو أنك ترقي نفسك بالقرآن فـتُـشفى وتتخلص من تلك الأحجار ؟! .
******* ما رأيكَ لو أن رجلا سقط من شجرة ... فانكسرت رجلُـهُ , هل نأخذه للمداواة عندَ طبيب أم أن الحلَّ هو الرقيةُ الشرعية بالقرآنِ الكريم ؟!.
******** ما رأيكَ لو أن امرأة وقع لها ما وقع فنصحها الناصحون باستئصال رحمها عن طريق عملية جراحية ( والمشكلةُ عضويةٌ بطبيعة الحال ) , هل نأخذُها عندَ طبيب أم أن الحلَّ هو في الرقيةُ الشرعية بالقرآنِ الكريم , فتتخلص تلقائيا من مشكلتها أو تتخلص تلقائيا من رحـمها الذي هو سبب مرضها ؟!. وقس أخي الكريم على هذه الأمثلة البسيطة لمشاكل عضوية , قس عليها مئات الأمثلة الأخرى وأجبـني : " هل حل كل هذه المشاكل أو هل حل حتى البعض منها , هو عند طبيب عضوي أم عند راقي شرعي أم أن الحل هو أن المريضَ يرقي نفسه بالقرآن الكريم وبالرقية الشرعية وكفى " ؟! .
ولكنني أنا في المقابل أقول لكَ لو أن شخصا أصيبَ بسحر أو عين أو جن , فإنني أقول لأطباء الدنيا كلهم " لا أحتاجُ إلى واحد منكم , أنا مستغني عنكم جميعا بإذن الله " , وذلك لأن المريضَ سيُـشفى بإذن الله من مرضه بالقرآن وبالقرآن فقط , ولا يريدُ منكم المريضُ أيَّ علاج وأيَّ دواء " . أقول لهم هذا الكلامَ ثم أرقي المريضَ ( أو يرقي نفسَه بنفسهِ ) , وسيُـشفى بإذن الله وبسرعة مما كان مصابا به , بدون أن نحتاجَ إلى خدمة أي طبيب نفسي أو عضوي في الدنيا كلها , لا خدمة أساسية ولا ثانوية " . إذا كنتَ أخي تعتبـرُ بأن القرآنَ هو العلاجُ لكل الأمراض العضوية والنفسية والروحية , لماذا لا تتعامل أنتَ مع الأمراض العضوية أو النفسية مثلما أتعامل أنا مع السحر أو العين أو الجن ؟! .
أي ما دمتُ أنا أقولُ بأن القرآن الكريمَ والرقية الشرعيةَ علاجٌ لكل سحر أو عين أو جن , فإنني أستغني في علاج الأمراض الروحية , أستغني تماما عن أي طبيب عضوي أو نفسي , إلى درجة أن أحدا من الأطباء النفسانيين ( الذين لا يؤمنون بالأمراض الروحية ولا بالعلاج بالرقية الشرعية ) وفي يوم من الأيام قال لأهل مريض ( بدا للطبيب بأن مرضَه نفسي , ولكنني تيقنتُ أنا أن مرضَه هو إصابةٌ من جن ) , قالَ لهم " اشتروا له هذه الأدوية وبعد شهر أرجعوه إلي . ولا بأسَ أن يقرأ له الأستاذ رميـتـه عبد الحميد شيئا من القرآن لـيُـهدئه قليلا !" , فلم أشأ أن أناقشَ الطبيبَ في ظرف رأيتُهُ غيرَ مناسب , ولكنني طلبتُ من أهلِ المريض أن لا يشتروا الدواء للمريضِ , وأكدتُ لهم بأن الرقيةَ وحدها هي العلاجُ وليست فقط هي المهدئة , بل هي العلاج الشافي والكافي والوحيد بإذن الله . وإن لم يشفَ المريضُ على يدي فسيُشفى إن شاء الله على يد راق غيري ولكن فقط بالرقية الشرعية " . ولم تنـته 24 ساعة إلا والمريضُ قد شفيَ تماما والحمد لله رب العالمين , شفيَ بالرقية وبالقرآن فقط , ولم يشتر المريضُ أيَّ دواء ولم يشربْ أيَّ دواء .
لكن أنتَ ما دمتَ تقولُ بأن القرآنَ علاجٌ لكلِّ الأمراض العضوية والنفسية , لماذا عندما تمرض أنتَ تذهب عند طبيب عضوي أو نفسي , ولماذا إذا مرض أحدُ معارفِـك أو من لك سلطة وولاية ومسؤولية عنه تأخذهُ أولا عند طبيب عضوي أو نفسي قبل أن تفكر في الرقية الشرعية ؟! لماذا ؟!.

5- وإن قيل " حين نقول ( عالجوا أنفسكم أيها المرضى بالقرآن الكريم عن طريق الذهاب عند راقي شرعي أو عن طريق رقية المريض لنفسه بنفسه ) فليس معنى هذا الكلام بالضرورة أننا ندعوا لترك العلاجات الأخرى عند الأطباء العضويين أو النفسانيين ".
فإنني أقول " يجب أن نكون واضحين وصرحاءَ :
ا- إن كان القرآن علاجا لكل الأمراض العضوية والنفسية كما تقولُ أنتَ , فلماذا الذهابُ عند الطبيب العضوي أو النفسي ؟!. لماذا بذل الجهد الكبير والوقت الكثير في التـنـقل عبر المستشفيات وبين الأطباء ومن عيادة إلى عيادة ومن مصحة إلى مصحة , والمريضُ قادرٌ على أن يُـعالجَ نفسَـه بالرقية الشرعية وبالقرآن الكريم فقط ؟! . ولماذا يخسرُ المريضُ الأموالَ الطائلـةَ ( والتي هو غالبا في أشد الحاجة إليها من أجل ضروريات الحياة لا كمالياتها ) من أجلِ استشارة الأطباء النفسانيين والعضويين وهو قادرٌ على أن يستغني عن كل ذلك بالقرآن الكريم وبالرقية الشرعية ؟!. إن صح بأن القرآن الكريمَ – كما قلتَ أنتَ - هو علاجٌ لكل الأمراضِ النفسية والعضوية فإن بذلَ المريض لمـاله وجهده ووقته مع الأطباء النفسانيين والعضويين يمكنُ جدا اعتباره إسرافا وتبذيرا , والإسرافُ حرامٌ والتبذير حرامٌ " إن المبذرين كانوا إخوان الشياطين , وكان الشيطان لربه كفوراً "
ب- وأما إن أصررنا على الذهاب أولا عند الأطباء لعلاج الأمراض العضوية والنفسية واعتبرنا ذلك أمرا مباحا وجائزا وشرعيا ولا علاقة له بالإسراف والتبذير , فإنه يجب علينا أن نتخلى عندئذ عن القول بأن " القرآن الكريم علاج لكل الأمراض العضوية والنفسية " , ونُـسلِّـم ونعترف بأن القرآنَ الكريم علاجٌ للأمراض الروحية , وأما الأمراض العضوية والنفسية فيلزمها طبيبٌ ... وإلا كنا متناقضين كلَّ التناقضِ بين أقوالنا فيما بينها وبين بعضها البعض , وكذا كنا متـناقضين كلَّ التناقضِ بين أقوالنا وادعاءاتنا النظرية من جهة وسلوكاتـنـا في الحقيقة والواقع أو في حياتنا العملية واليومية من جهة أخرى .
6 - فإن قيل " أدعو كل من يـتـعالجُ نفسيا أو عضويا لدى الأطباء ألا يهملَ العلاجَ بالقرآن , وقد قال عليه الصلاة والسلام " عليكم بالشفائين : العسل والقرآن ".
قلتُ :
ا- فرقٌ كبير بين أن نعتبر بأن العلاج الحقيقي هو عند الطبيب العضوي أو النفسي , ثم لا بأس بعد ذلك من أن نقرأ القرآنَ الكريم ونرقي أنفسَنا بالرقية الشرعية لنرتاحَ نفسيا ولتزداد فائدةُ الاستشفاء إذا انضمت الرقيةُ الشرعيةُ للعلاج الطبي والنفسي . إن قيل هذا فأنا أقبل بهذا الكلام وأضعه على رأسي وعيني ولا أعترضُ على شيء منه البتة .
ب - وأما أن نقول بأن القرآن علاجٌ لكل الأمراض العضوية والنفسية ثم عندما يُـصاب أحدُنا بمرض عضوي أو نفسي نقول له " إذهب عند الطبيب ولا تنس كذلك أو مع ذلك أو بعد ذلك أن ترقيَ نفسك بالقرآن " , فهذا تناقضٌ صارخٌ وغيرُ مقبول وغيرُ مستساغ .
يتبع :...

إشراقة أمل
10 11 2007, 10:08 AM
تقول الأخت سمر :


بصراح لما قريت سورة البقرة والله يابنات حسيت بتغير كثير عن اول كنت دائما متعبة لدرجة ما اقدر على الاعمال اللي خاصة فيني ومتضايقة ولي رغبة بالنوم معظم الوقت ، ذهبت لدكتور أخذت فيتامينات جربت العسل مع الحبة السوداء لم يفدني ،عرضت الاعراض اللي انا احس فيها على شيخ فنصحني بسورة البقرة ، والله تغيرت حالتي ؛ احس بنشاط والحمدلله انام اوقات بسيطة وارى انها كافية ، وراحة نفسية ، وانصح انكم تقرأونها كل ثلاث ليال ؛ لاني اقراها كل ثلاث ليالي لان الشيطان لايدخل بيت قرئت فيه سورة البقرة لمدة ثلاث ليال ، والحمدلله يسيرة بدل الوقت اللي يروح على الفاضي نقرأ ونستفيد ونأخذ الاجر..


تقول الأخت rafeqat aldrb :

انا داومت على سورة البقرة ثلاث ايام ثم انقطعت لاسباب ليست بيدي ، المهم اول يوم نمت و انا مرتاحة مرة ، و ثاني يوم سمعت خبر كنت انتظره من زمان ، و ثالث يوم ربنا سهل امور خطيبي ، و ربنا يقدم اللي فيه الخير ، بس اهم شيء ان الواحد منا يخلي في باله ان قراءة السورة لله ليس لشيء في باله يعني يحاول قد ما يقدر يخلص نيته و ربنا يوفق الجميع ..

إشراقة أمل
10 11 2007, 10:12 AM
وأما أن نقول بأن القرآن علاجٌ لكل الأمراض العضوية والنفسية ثم عندما يُـصاب أحدُنا بمرض عضوي أو نفسي نقول له " إذهب عند الطبيب ولا تنس كذلك أو مع ذلك أو بعد ذلك أن ترقيَ نفسك بالقرآن " , فهذا تناقضٌ صارخٌ وغيرُ مقبول وغيرُ مستساغ .


انت تعتبرته تناقض وهو ليس كذلك ...

انا اذهب للطبيب ليس لأنه الاصل أو لأنه يملك العلاج الحقيقي بل لأنه من الأخذ بالأسباب المادية المأمور بها شرعاً .. والرقية هي العلاج الحقيقي والأصل في التداوي ..
بدليل أن الطب الحديث قد يشفي وقد لا يشفي وهذا مسلم به ، بخلاف القرآن فإن من اخذه بيقين وداوم عليه شفي بإذن الله دون أدنى شك في ذلك ( ومن لم يشفه القرآن فلا شفاه الله ) ..

رميته
10 11 2007, 03:36 PM
* وإن قيل " أنا أذهب عند الطبيب ليس لأنه الأصل أو لأنه يملك العلاج الحقيقي , بل لأنه من الأخذ بالأسباب المادية المأمور بها شرعاً , والرقية الشرعية هي العلاج الحقيقي والأصل في التداوي ".
فإنني أقول " هذا كلامٌ غريبٌ جدا وعجيبٌ جدا , كيف يكون العلاجُ عند الطبيب العضوي أو عند الطبيب النفسي مأمورا به شرعا من الله ورسوله عليه الصلاة والسلام ثم لا يكون بعد ذلك هو العلاج الحقيقي أو ليس هو الأصل في العلاج ؟!. ما معنى أن العلاجَ عند الطبيب مأمورٌ به شرعا , ومع ذلك ليس هو الأصل وليس هو العلاج الحقيقي ؟!. لماذا يأمرُ الشرعُ بالذهابِ عند الطبيبِ إن لم علاجُه حقيقيا . كيف يطلبُ منا الشرعُ أن نعالجَ أنفسنا عند طبيبِ نعلمُ مسبقا أن علاجَـه ليس حقيقيا ؟!. هذا غريبٌ وعجيبٌ !!!.
** وإن قيل " بدليل أن الطب الحديث قد يشفي وقد لا يشفي وهذا مسلم به ، بخلاف القرآن فإن من أخذه بيقين وداوم عليه شُـفي بإذن الله دون أدنى شك في ذلك ( ومن لم يشفه القرآن فلا شفاه الله ) ".
فإنني أقول " في الأيام الماضية فقط وقع لأحد أبنائي قيءٌ مستمر لمدة 24 ساعة مع أوجاع في الرأس وحرارة مرتفعة وآلام في الحنجرة و... أخذتُـه إلى المستشفى على الساعة 12 ليلا , وبمجرد فحصه تبين أنه شربَ ماء ملوثا فأعطي الطبيبُ له دواء عن طريق حقنة , ثم أعطى له دواء اشتريته له في الحين من الصيدلية . وقبل تمام الساعة الواحدة صباحا ظهر عليه التحسنُ الكبير ولم يطلع عليه الصباح إلا وقد شفي من أغلب مرضه . ولو اعتمدتُ أنا على الرقية الشرعية ( وأنا راق منذ زمان ) فإنني لن أعرفَ طبيعةَ المرض , ويمكن جدا أن يتأخرَ الشفاءُ ( وقد لا يُشفى الولدُ ) وقد تظهرُ عليه أعراضٌ أكثر وأخطر , بدليل أن الطبيبَ قال لي ( لو تأخرتَ بولدك إلى الصباح لوقع له إسهال قوي جدا يمكن أن نضطر معه إلى الإبقاء على ولدك في المستشفى لأيام عدة ) . ويمكنُ أن يقاس على هذا المثال آلافُ الأمثلة . عن طريقِ الطبيب يمكن أن يُـعالجَ المرضُ العضوي في الحين وبسهولة كبيرة جدا ( بإذن الله بطبيعة الحال ) , وأما إن اعتمدنا على الرقيةِ الشرعية لعلاج المرض العضوي فيمكن جدا أن لا نعرفَ طبيعة المرض ولا نعرفَ الدواء المناسب , ويمكن جدا أن لا يُـشفى المريضُ لا اليوم ولا غدا ولا بعد غد , ويمكن جدا أن تسوء حالتُه , ويمكن جدا أن يموتَ . وعندي أمثلة كثيرة من الواقع في الجزائر وخلال السنوات الأخيرة على هذا الذي أقولُ .
ثم هناك أمرٌ آخر مهمٌّ جدا : هو أن في العلاج بالقرآن الكريم وبالرقية الشرعية يلزمنا يقينٌ قوي وإيمانٌ كبير قلما يتوفرُ وإن توفرَ فإنه لا يتوفرُ إلا بصعوبة , وأما بالنسبة لدواء الطبيب العضوي فإنه لا يُشترط في فائدته المرجوة يقينٌ أو إيمانٌ . ومنه يمكن أن يكونَ عند الشخص – مثلا - أوجاعٌ في الرأس قوية جدا أو أوجاع في الكلى أو أوجاع في المعدة أو ... , فيعطيه الطبيبُ دواء يشربُ منه حبة واحدة , وفي بضع دقائق بإذن الله تزولُ الأوجاعُ عنده وبسهولة وبدون أن نشترط عليه يقينا أو قوة إيمان أو صبرا ومداومة على الصبر مع الرقية الشرعية لساعات أو أيام أو شهور أو... فإذا لم تنفع الرقيةُ نقولُ للمريض " اصبر" , وإذا لم تنفع الرقية لأيام نقول له " اصبر " , وهكذا حتى ربما يموتُ المريضُ بين أيدينا ونكون مسئولون عن موته عند الله تعالى , لأننا كنا قادرين على معالجته بطريقة شبه مضمونة وقصيرة ولا يشترط فيها أي يقين أو إيمان , ولم نفعل حتى مات المريضُ .

رميته
10 11 2007, 03:40 PM
يتبع بإذن الله تعالى : ....

إشراقة أمل
10 11 2007, 05:19 PM
هل تتفق معي ان علاج الطبيب البشري قد لا يشفي ؟

أما القرآن فإن كنت تشك في مقدرته على شفاءك - وهو الظاهر - فلا أملك الا الدعاء لك بأن يشفيك الله .. ولو تتوقف عن رقية الناس لكان افضل لك ولمن تقرأ عليهم ، حيث لا تكفي الخبرة بل لابد معها من يقين وقوة ايمان وانت لا تملكهما !!!!!

ختاما النقاش معك عقيم وندور في حلقة مفرغة ، فالافضل التوقف .. والله يهدينا لما اختلف فيه من الحق بإذنه ..

رميته
10 11 2007, 10:48 PM
لقد قلتُ لك من أيام " إن شئتِ واصلتُ معكِ النقاشَ أختي الكريمة والعزيزة , ولكن رجاء ثم رجاء : بعيدا عن تجريح الأشخاص . نناقش الأفكار وننتقدها ولكن يبقى الاحترام لبعضنا البعض قائما بإذن الله ".
وها أنتِ لم تلتزمي بما طلبتُه منكِ , لأنك قلتٍ لي الآن :

" هل تتفق معي أن علاج الطبيب البشري قد لا يشفي ؟ . أما القرآن فإن كنت تشك في مقدرته على شفاءك - وهو الظاهر - فلا أملك الا الدعاء لك بأن يشفيك الله .. ولو تتوقف عن رقية الناس لكان أفضل لك ولمن تقرأ عليهم ، حيث لا تكفي الخبرة بل لا بد معها من يقين وقوة ايمان وانت لا تملكهما !!!!! ".

أنظري أختي الكريمة كيف انتقلت من نقد الأفكار ومن المناقشة والحوار الهادئين إلى تجريح الشخص , فقلتِ :

1- " إن كنت تشك في مقدرة القرآن على شفائك - وهو الظاهر- ".
إذن أنت اتهمتني بأنني أشك في مقدرة القرآن على الشفاء .
إذن أنت انتقلتِ من مناقشة أفكار إلى اتهامي أنا في نيتي !.

2- " فلا أملك إلا الدعاء لك بأن يشفيك الله " .
إذن أنت اعتبرتِ بأنني مريضٌ وأحتاج إلى من يدعو لي بالشفاء .
إذن أنت انتقلت من نقد افكار إلى اتهامي بأنني مريضٌ !.

3-" ولو تتوقف عن رقية الناس لكان أفضل لك ولمن تقرأ عليهم ".
إذن أنتِ اعتبرتني غيرَ أهل لأن أرقي نفسي أو غيري .
إذن أنت انتقلت من الحوار الهادئ إلى اتهامي بأنني لا أصلح كراقي لا لنفسي ولا لغيري !.

4 - " حيث لا تكفي الخبرة بل لا بد معها من يقين وقوة ايمان وانت لا تملكهما !!!!! " . ( مع 5 علامات تعجب كاملة ).
إذن أنتِ اتهمتني بأنني لا أملك يقينا ولا قوة إيمان .
إذن أنتِ انتقلتِ من النقاش الهادئ إلى اتهامي بأنني ضعيف الإيمان وبأنه ليس عندي يقين .

ومع ذلك أختي الكريمة والعزيزة والغالية , أنا والله وكعادتي (منذ كنتُ صغيرا ) لن أقابل السيئة إلا بالحسنة , ومنه :
أولا : فإنني أقول لك بأنني لا أشك في نيتك أبدا ولا في إيمانك ولا في يقينك , وأنا أعتبرك ( ولو كنتُ لا أعرفكِ ) امرأة فاضلة مؤمنة طيبة مباركة قانتة تائبة عابدة , هكذا أحسبك والله حسيبك ولا أزكي على الله أحدا . فقط أنا أعتبرك مخطئة حين تقولين بأن القرآن الكريم والرقية الشرعية علاج لكل الأمراض بما فيها العضوية والنفسية . أعتبرك مخطئة , ولكن نيتك بإذن الله حسنة وطيبة وخالصة لله , وأنا أسأل الله أن يعتبر كل ما كتبتِ في هذا الموضوع ثقيلا في ميزان حسناتك يوم القيامة , لأنك ولو أخطأتِ فإن نيتك حسنة , والنيةُ أبلغُ من الفعل .
ثانيا : فإنني أدعو الله لكِ بخيري الدنيا والآخرة . أنتِ
" إشراقة أمل" , أسأل الله أن يجعلك حياتك كلها وأيامك كلها إشراقا ونورا وضياء , وأتمنى أن يجعلك الله يوم القيامة من أهل الفردوس الأعلى مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين, ومع زوجات رسول الله صلى الله عليه وسلم ( رضي الله عنهن ) وحسن أولئك رفيقا . اللهم اجعل في قلب أختي نورا , وفي بصرها نورا وفي سمعها نورا وعن يمينها نورا وعن يسارها نورا ومن فوقها نورا ومن تحتها نورا ومن أمامها نورا ومن خلفها نورا , واجعل لها نورا .
اللهم أضئ لأختي - إشراقة أمل - دربها في الدنيا وفي الآخرة , واختم لها بالخير .
اللهم إنني أعتقد بأن أختي إشراقة أمل راضية عنك , فارض اللهم عنها آمين .
و:A8:.





**********************

***وإن قيل " يجب أن نتفقَ على أن علاجَ الطبيب البشري ( العضوي والنفسي ) قد يَـشفي وقد لا يَـشفي , وأما القرآنُ الكريمُ فلا يجوز أبدا أن نشكَّ في أنه يَـشفي وبكل تأكيد " .
قلتُ : ليس هناك أي شك في أن الطبيب قد يَشفي وقد لا يشفي , وكذلك الرقية الشرعية بالقرآن الكريم قد تشفي وقد لا تشفي . هذا أمرٌ يجب أن نكون على يقين تام منه . ولو كانت الرقيةُ دوما تشفي فلربما نفخَ الشيطانُ في الراقي في يوم من الأيام وادعى أنه الله ( سبحانه وتعالى ) . إن الرقيةَ الشرعية هي كذلك قد تشفي وقد لا تشفي لسبب بسيط جدا ومهم جدا ومفهومٌ جدا , وهو أن الراقي الشرعي سببٌ ليس إلا وأما الشافي فهو الله وحدهُ . إذن عندما يداوي الطبيبُ المريضَ فإننا نشكُّ في قدرة الطبيب لا في قدرة الله عزوجل التي لا تحدها حدودٌ , وكذلك عندما يرقي الراقي المريضَ فإننا نشك في قدرة الرقية الشرعية التي رقى بها شخصٌ معين شخصا آخر في زمان ما وفي مكان ما وفي ظرف ما ( أو نشك في قدرة الرقية الشرعية على علاج مرض عضوي يحتاجُ إلى طبيب عضوي أو نفسي لا إلى رقية شرعية )... ونحن لا نشك أبدا في قدرة الله التي لا تحدها حدودٌ . إن الطبيبَ إن أفاد فـبـإذن الله والراقي كذلك إن أفاد فـبـإن الله . ومن جهة أخرى فإن الطبيب إن لم يُفلح فإن الله أراد أن يؤخرَ الشفاء أو أراد أن لا يَـشفي لحِـكَـم هو يعلمُـها , وكذلك فإن الرقيةَ الشرعية إن لم تأتِ بثمرتها المرجوة فإن الله أراد أن يؤخرَ الشفاءَ أو أراد أن لا يَـشفي لحِـكَـم هو يعلمها . والله وحدهُ أعلى وأعلمُ بالصواب .

بارك الله في الأخت الفاضلة " إشراقة أمل " , وجازاها الله خيرا , ونفع الله بها , وجعلني الله وإياها وأهل المنتدى جميعا من أهل الجنة آمين .

يتبع بإذن الله تعالى .

**********************
7- ثم إن قيل لي " ما الفرق بين عضة الفأر لكَ وبين الرجل ( الصحابي ) الذي لدغته الحيةُ , وعندما قرأ نفرٌ من أصحابه عليه الفاتحةَ بريءَ , وأقرهم على ذلك الرسول محمد صلى الله عليه وسلم ؟.كلاهما مشكلةٌ عضوية ولكن هذا فأرٌ وتلك حيةٌ .. !! فقل لي بربك ما الفرق ؟ وماالذي يمنعك من القياس عليها ؟! . أما الفرق بالنسبة لي فهو مستوى منسوب الإيمان ، فالصحابة رضي الله عنهم حينما بلغوا من الإيمان أعلى مراتبه ، وأيقنوا بعظمة هذا الكتاب الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه ، وعرفوا قدرته الخارقة , داووا به جميع أمراضهم . ولكن حينما انخفض مستوى الإيمان في عصرنا هذا لجأنا للبشر ولاختراعاتهم - التي هي فضلٌ من الله ومنه -. إذن المشكلة تكمنُ في التقليل من قدرة كلام الله على حل مشاكلنا وعلاج أدوائنا . وهذا ليس رد على من يلجأ للطب الحديث وإنما هو رد على من يُـقلِّـل من قدرة القرآن على علاج جميع الأمراض . وقد قلتُ وها أنذا أكرر القولَ : أنا لا أقصدُ ترك التداوي بالطب الحديث - العضوي أو النفسي - أو البديل ، بقدر ما أقصدُ الدعوة للرجوع لهذا الكتاب العظيم المعجز ( تداويا وقبل ذلك علما وعملا )، والله أعلم " .

قلتُ عندئذ :
ا- أنا لا أُفـرق بين لذغة عقرب أو عضة فأر أو ... أنا أرى أن كلَّ ذلك ( اليوم ومع تقدم الطب العضوي ) يُعالج أولا عن طريق الطبيب العضوي لا عن طريق الرقية الشرعية . وأنا لا أظن لو أن ولدا من أهلكَ لدغته عقربٌ مثلا لا أظنك تغامر بالرقية الشرعية وأنت قادرٌ على الذهاب به عند طبيب ليعالجه وبكل سهولة وبطريقة فعالة تماما وخلال دقائق ( بإذن الله وحده بطبيعة الحال ) . قلتُ : أنا لا أظنكَ تغامر بالولدِ لأنه يمكن جدا أن يموت باللذغة إن اعتمدتَ معهُ على الرقية فقط , وعندئذ قد تكونُ أنتَ مسئولا عن قتله ( قتل خطأ ) , حتى وإن أعفيتَ أنتَ نفسكَ من المسؤولية . ويمكنُ أن تُقاسَ على هذه الحالة مئاتُ الحالاتِ الأخرى التي إن ذهبتَ معها عند الطبيب شُفي المريضُ بإذن الله , وإن اعتمدتَ على الرقية فقط ربما مات المريضُ وكنتَ أنتَ مسؤولا أمامَ الله وأمامَ أهلِ المريض عن القتل الخطأ .
ب- أنا لا أُقلل أبدا من قدرة الله التي لا تَـحُـدُّها حدودٌ , ولكنني أقولُ بأن الله جعل - خاصة بالنسبة لنا في هذا العصر , وربما كذلك في العصور الآتية مع تقدم الطب العضوي والنفسي - القرآن الكريمَ علاجا للأمراض الروحية , وأما الأمراضُ العضويةُ والنفسية فيلزمها طبيبٌ عضوي أو نفسي بالدرجة الأولى .
جـ- أنتَ تقولُ بأن المشكلة تكمن في اليقين الذي كان عند الصحابة وهو ليس عندنا , ولكن مئات من العلماء والدعاة خاصة منهم المعاصرين يقولون غير ما تقولُ أنتَ . إنهم يقولون بأن الطبَّ كان بسيطا جدا في عهد رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم , وهو متطور جدا ( وإلى حد ما ) في عصرنا , وقالوا " لو عاش الصحابةُ في عصرنا لاحترموا الطبَّ العضوي والنفسي ولم يقولوا بأن القرآن شفاءٌ لكل الأمراض العضوية والنفسية ".
د- إن قلتُ بأن الطبيبَ العضوي أو النفسيَّ هو الحلُّ من أجلِ علاجِ الأمراض العضوية والنفسية فأنا أقولُ بأن ذلك كلَّـه يتم بإذن الله وحده , وما الطبيبُ إلا سببٌ وأما الشافي فهو الله وحده سبحانه وتعالى . إذن أنا لا أطعنُ أبدا في قدرة الله , بل إنني أقولُ بأن من شكَّـكَ في قدرة الله اللامـتـناهـيـة فهو كافرٌ بعد إقامة الحجة عليه .
والله وحدهُ أعلمُ بالصوابِ .
يتبع :...

إشراقة أمل
12 11 2007, 12:13 AM
تقول الأخت ميعاد الاشواق :

انا اليوم أكملت ثمانية أيام اقرأها

مع العلم اني اختمها في اليوم مرة

يعني لي 8 مرات الى الان ختمتها

احس بتغير في اشياء كثيرة والحمدلله

قلَّت المشاكل مع زوجي

كثرت احلامي الحلوة

وفيه شيء غريب لكن بعدين اقوله لكم...

ما اعرف كيف اوصفه!!



تقول إحدى الأخوات :

نفسيييييييييييييتي صارت غيييييييييير
مشاااااااااااااكلي ..

و الله والله.......... من سورة البقرة و الادعية ......... تنحل بطريقة .......... ما اعرف ايش اسميها... كله ببركة هذه السورة

اهم شي لما تقرأين سورة البقرة
النيييييية الصادقة ..



تقول الأخت أم سعود :


السلام عليكم


ساخبركم بقصة نستفيد منها كلنا الا وهى : واحده كانت داعية تذهب اماكن لإلقاء محاظرات وانشطة ومن هذا النوع ...جاء زوجها وقالها خلاص أنا لا اريدك أن تلقي هذهالمحاظرات أريدك أن تجلسي فى البيت ، هى غضبت فى البداية وأخبرت صاحبتها.. وقالت لها صاحبتها : زوجك اولى ، قالت حسناً ، وجلست فى البيت هى وبناتها الكبار .
بناتها رغم كبرهن لكن لم يخطبهن احد ..المهم يوم يومين احست بالملل.... فاتفق البنات جميعهن ان يعملن جلسة ذكر ومن خلالها يحفضن سورة البقرة ..المهم صاروا كل يوم يسوون هالجلسه وحفظ السورة مع بعض وتسميع وترجيع .. ويوم ما وهن جالسات يحفظن ويرددن سورة البقرة .. الا صوت انفجااااااااااااااااااااااااااار قوى فى البيت !!! قام الكل يدور فى البيت ، لم يجدوا شئ ، بعدها اتصلوا بوالدهن وأخبرنه الأمر .. جاء الوالد وبحثوا جميعهم فوجدوا حفرة صغيرة فى الارض فى مجلس الرجال ...والبساط متشقق ، فأحضر الأب بعض أصحابه من الدعاة ، واخبرهم بما حدث، فسأل الشيخ : أريد أن اعرف ما الذي كنتم تعملونه وقت الانفجار ؟! .....قالوا : لم نكن نفعل شيء ، فقط جالسين نذكر الله . قال الشيخ : بلى هناك شئ كنتم تقولونه قالووووو لا!!!.........قال اكيد كنتوا تقأرون سورة البقرة ..او التوبة ..او ال عمران ....

قالوا : نعم كنا نردد سورة البقرة ......بعدها الشيخ اخبرهم بوجود سحر فى البيت ولكنه انفجرررررررررررر ؛ لم يتحمل الشياطين السورة وترديدها يوميااا فانفجر ...سبحان الله..وبعدها بفتره الزوج قال لزوجتها : لماذا توقفتي عن القاء المحاضرات ؟!!!!!! واخبرته انه هو الذي رفض ! قال : لا انا أريدك أن ترجعي ..سبحان الله ...وكانت تقول بوجود مشاكل مع زوجها بكثرة وانتهت منذ ذلك اليوم ......والبنات الكبار انخطبوا.........سبحان الله

رميته
12 11 2007, 02:59 PM
8- وإن قيل " تقولُ إحدى الأخواتُ : ارتفعت درجة حرارة ابنتي ، وعندما ذهبنا بها إلى المستشفى ونحن في السيارة ذاهبين قرأتُ عليها الفاتحة سبعا مع النفث ، فكانت المفاجأة ؛ انخفضت درجة حرارة البنت وقامت كأن لم يكن بها شيء ( فكأنما نشطت من عقال ) ورجعنا إلى البيت ".
قلتُ :
[ا- هذه الحكاية الأخيرة نعرف قصصا وقصصا تشبهُـها , وأناشخصيا يأتيني - وخلال 22 سنة - أطباء كثيرون بأولادهم وبناتهم ويؤكدون لي بأن كلَّ ما يعرفونه من الأدوية التي يمكن أن تُخفض من درجة الحرارة استعملوها , ومع ذلك لم تنخفض درجة الحرارة عند الابن أو البنت . ثم أرقي أنا البنتَ أو الولدَ فيُـشفى بإذن الله خلال ساعات قليلة , بعد أن عانى مع الأطباء أياما طويلة أو أسابيع أو أحيانا شهورا طويلة .
ب- ثم إن الحكايةَ تقول بأن أم البنت عندما ارتفعت درجة حرارة ابنتها ذهبت بها إلى المستشفى عند طبيب عضوي ( وليس إلى رقية شرعية ) إيمانا منها بأن علاجَ الأمراض العضوية يتم عند الطبيب العضوي وليس عند الراقي الشرعي , فلينتبهْ الأخُ إلى ذلك .
جـ - ثم إن قول المرأةِ " فكانت المفاجأةُ " يدل على أن هذه الحالةَ شاذةٌ ومخالفةٌ للأصلِ , أي أن الرقيةَ صلُحت مع حالة وقد لا تصلحُ مع عشر حالات أو مع 100 حالة أخرى . ولو كانت الرقيةُ الشرعيةُ هي الحلَّ الأصلي في علاجِ الأمراض العضوية وارتفاع درجة الحرارة , لما قالت المرأةُ " وكانت المفاجأة ! " .
د- ومع ذلك تبقى هذه الحالات شاذة , ولا يجوز أن تُعتبر هي الأصل , لأن الأصلَ هو أن يُعرضَ المريضُ أولا على الطبيب العضوي , فإذا عجز الطبيبُ عن تشخيصِ الداء أو عجزَ عن وصفِ الدواء فإننا نستعينُ بالله ونلجأ عندئذ إلى الرقية الشرعية التي قد تنفعُ ( بطبيعة الحال ) أحيانا , لأن الله هو الشافي وحده , سواء تم العلاج بالرقية الشرعية أو عن طريق الطبيب العضوي ].
يتبع :...

رميته
13 11 2007, 11:25 PM
9- ثم قيل لي " ... ولو ذهبتَ للمستشفيات وسألتَ المرضى هل تحرصون على الرقية الشرعية مع تناول العقاقيرالتي يصرفها لك الطبيبُ ، سيقولُ الواحد منهم " لا " ، لأنه ليس في حسبانه أن القرآنَ شفاءٌ لجميع أمراضنا , وفي هذا من الشر ما فيه ".
وأنا أقول : بل العكسُ هو السائدُ عندنا . إن المشكلةَ عندنا في الجزائر ( خاصة ) أن الناسَ - أغلبية الناس أو على الأقل الكثير منهم – أصبحوا ومنذ سنوات يربطون تقريبا كلَّ شيء بالسحر والعين والجن , وهم من أجل ذلك يبحثون عن الحل لكل شيء في شيء واحد هو القرآن الكريم والرقية الشرعية . ولذلك هم يبحثون عن الرقية الشرعية من أجل إيجاد شغل أو وظيفة , ومن أجل زواج من لم تتزوج , ومن أجل نجاح التجارة , ومن أجل الفوز في الاختبار أو الامتحان , ومن أجل إيجاد سكن واسع , ومن أجل صلاح الزواج , ومن أجل استقامة الأولاد , ومن أجل توقف شارب الخمر عن شربه وتوقف السارق عن سرقته وتوقف الكاذب عن كذبه , ومن أجل نشر المحبة بين الزوجين , ومن أجل التمكن من شراء سيارة جميلة , ومن أجل نشر المحبة والأخوة بين الإخوة والأخوات , ومن أجل التخلص من الحظ السيء ( ! ) , ومن أجل تقوية الإيمان بالله , ومن أجل ... وحتى من أجل أن لا ينتهي الماءُ بسرعة من خزان الماء في البيت . ولذلك هم يبحثون كذلك عن الرقية الشرعية من أجل علاج أغلبية الأمراض العضوية والنفسية [ خلال سنوات وسنوات اتصل بي آلاف الناس - ولا أقول مئات- , من أجل الرقية الشرعية لعلاج الأمراض العضوية أو النفسية ] . وللأسف يستغل الرقاة " السقاط" عندنا في أغلب الجزائر , يستغلون هذا التعلقَ الشديدَ والمبالغ فيه من طرف الناس من أجل الرقية الشرعية كحل لكل مشكلات الدنيا بما فيها الأمراض العضوية والنفسية , يستغلون هذا التعلق الزائد عند الناس وهذا الوسواس الشديد عند الناس وهذا الجهل الفظيع عند الناس من أجل زيادةِ الكذب عليهم وسرقة أموالهم بالباطل باسم الرقية الشرعية وباسم القرآن الكريم الذي يقولون للناس بأنه علاجٌ لكل الأمراض بلا استثناء وبأنه هو الحل لكل مشاكل الدنيا . وبسبب من كل ذلك سرق الرقاةُ عندنا في الجزائر ومازالوا يسرقون أموالَ الناس ويأكلونها بالباطل . وكنتيجة لكل ذلك مات الكثيرون من المرضى للأسف الشديد :
ا- مات المريضُ بسبب أن الراقي الجاهل والساقط والفاسق والفاجر والكذاب والسارق و... يقولُ للمريض ( عضويا ) بأنه مصاب بسحر أو عين أو جن , وهو في الحقيقة يكذبُ عليه . ويقول الراقي للمريض وأهله بأن المريضَ تلزمه رقية شرعية فقط ويلزمه القرآن الكريم فقط , ويبقى الراقي مع المريضِ يرقيه ثم يرقيه ثم يرقيه عوضَ أن يأخذَه عند الطبيب ليعالجه وبسهولة من مرضه ( بإذن الله طبعا ) . وفي وقت من الأوقات يجد أهلُ المريض مريضَهم يموتُ بين أيديهم وقد كانوا قادرين على إنقاذه بإذن الله . والأطباءُ في مثل هذه الأحوال يتفقون دوما على أن الراقي كذابٌ وأنه هو الذي قتل المريضَ بالتعاونِ مع أهل المريض ( حتى ولو كان القتلُ خطأ ) . حدثَ هذا في الجزائر في السنوات الأخيرة , حدث مرات ومرات , باسم ماذا ؟ باسم الجهل أولا عند الراقي وعند الناس , وثانيا باسم أن المريضَ مسحورٌ أو معيون أو مصابٌ بجن , وهو في حقيقة الأمر مصابٌ بمرض عضوي .
ب- أو مات المريضُ بسبب أن الراقي الجاهل والساقط والفاسق والفاجر والكذاب والسارق و ... يقولُ للمصاب بمرض عضوي بأن القرآن الكريم والرقية الشرعية هي الحلُّ لكل الأمراض العضوية , وليس الطبيبُ العضوي هو الحل . ومنه يبقى الراقي يرقي المريض ثم يرقيه ثم يرقيه حتى يموتَ تحت سمع وبصر أهل المريض . وعندما يسمع – عادة - الأطباءُ بهذا الأمر , يجن جنونُـهم , ويعتبرون الراقي وأهل المريض هم الذين قتلوا المريض الذي كان يمكن إنقاذه وبسهولة ( بإذن الله طبعا ) لو أنه أُخذَ عند الطبيب العضوي . والأطباءُ يؤكدون دوما في مثل هذه الحالات على أن الدولةَ لو أنها كانت دولة "حق وعدل" كان يجبُ عليها أن تحاكمَ الراقي الجاهل والساقط لينال جزاءه السيء وليكون عبرة لمن يعتبر , كما كان يجب عليها أن تلومَ أهلَ المريض حتى لا يقعوا هم ولا غيرهم مرة أخرى فريسة لرقاة جاهلين وفاسدين يسرقون الناس ويقتلون الناس ( وأحيانا كثيرة ينتهكون أعراض الكثيرات من النساء و...) كل ذلك باسم ماذا ؟! باسم الجهل أولا عند الراقي وعند الناس , وثانيا باسم أن القرآن الكريم والرقية الشرعية هما علاجٌ لكل الأمراض العضوية !.

إشراقة أمل
15 11 2007, 09:25 AM
البلاء ليس من القران ولكن من الرقاة !! فتأمل !

رميته
15 11 2007, 09:55 AM
شكرا جزيلا لك أختي الكريمة والعزيزة " إشراقة أمل " على هذه الهدية الثمينة جدا منك " البلاء ليس من القران ولكن من الرقاة !! فتأمل !".

وفقك الله لكل خير وجعلك الله من أهل الجنة آمين.
أنت عندكِ لي السب والشتم , وأنا عندي لك الدعاء بالخير .
أنت عندكِ لي سوء الظن وأنا والله أحسن بك الظن وزيادة .
كل ينفق مما عنده , حفظك الله في الدارين آمين.

إشراقة أمل
15 11 2007, 10:01 AM
وأنا أدعو الله أن يهديك .. وأن يعرفك أسرار هذا القرآن العظيم ..

رميته
15 11 2007, 03:18 PM
أختي الفاضلة إشراقة أمل أسأل الله لك كل خير . اللهم اغفر لأختي وارحمها واهدها وارزقها وعافها , اللهم ارض عنها دنيا وآخرة , الله اجعلها من أهل الفردوس الأعلى , آمين .
أنا أحفظ القرآن الكريم كله منذ 1982 م , وأنا أراجعه والحمد لله باستمرار , وختمتُ القرآن استظهارا ( مما أحفظ لا من المصحف ) حتى الآن مئات المرات , والحمد لله .
ثم إنني قرأت حتى الآن أكثر من 25 تفسيرا للقرآن وأكثر من 100 كتابا عن علوم القرآن فقط , وما زلتُ حتى الآن كلما قرأتُ كلما ازدادتْ رغبتي في القراءة أكثر , والحمد لله رب العالمين .
ثم إنني ومنذ 1975 م قدمتُ مئات المحاضرات والندوات الإسلامية عن القرآن في أماكن شتى وأزمنة شتى ومناسبات شتى , كما قدمتُ العشرات من هذه الدروس عن القرآن وعلومه للطلبة والطالبات في أكثر من جامعة من جامعات الجزائر , والحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات .
ولأنني أحب أن أكون من أهل القرآن , وأن يكون خلقي من أخلاق القرآن , فإنني :
1-أحسنُ الظن بأخي , مهما أساء هو الظن بي.
2-وأدعو له بالخير , مهما فعل هو غير ذلك .
3-وأدعو له بالخير من أعماق قلبي وأنا أحبه , مهما حمل هو في نفسه اتجاهي من شر .
4-وألتمسُ له الأعذار مهما لم يلتمس هو لي أي عذر .
5-وأقبل أن يخالفني في مسائل اجتهادية فرعية ثانوية , مهما ضاق صدرُه هو .
6-وأقول له القول اللين وأُذل نفسي له مهما قال لي القولَ الخشن وأظهر هو العزة أمام أخيه المسلم .
7- وأدخر الشدة والغلظة لعدو الإسلام مهما سخرها هو معي أنا وأنا أخوه المسلم , وأكتفي أنا بنقد أفكار غيري مهما تحول هو إلى تجريحي أنا كشخص , وأتعامل معه هو بروح القرآن وحقيقته مهما تعامل معي بشكل القرآن فقط , وأنا مستعد لأن أضع رقبتي أمامه ليطأ عليها من أجل أن يسمح لي ويغفر لي خطأ بسيطا ارتكبته في حقه مهما هو أصر على ظلم أخيه الظلم الكبير بدون أن يهتز عقله أو قلبه من أجل أن يعتذر إلي , وأنا إن دعوت له بالهداية فعلى اعتبار أنه مهتدي بإذن الله وأنا أريد له ولي الزيادة مهما تعامل معي هو بطريقة مخالفة وسأل الله لي الهداية على اعتبار أنني ضال , وأنا أدعو له بالعلم على اعتبار أنه متعلم ولكنني أسأل الله لي وله الزيادة مهما تعامل هو معي بطريقة معاكسة وسأل الله لي العلم على اعتبار انني جاهل , و...
ومع ذلك ما زلتُ في حاجة ماسة إلى دعاء إخوتي وأخواتي لي . ومنه سألتِ أن يهديني الله , وأنا أقول " اللهم آمين . اللهم استجب لدعاء أختي " , وسألتِ أن يُعرفني الله أسرارَ القرآن , وأنا أقول " اللهم آمين . يا رب اسمع من أختي دعاءها واستجب لندائها " . وأتمنى منك أن لا تنسيني بهذين الدعاءين في سجودك خاصة , وأتمنى أن تذكريني بالإسم فتقولين " اللهم اهد عبد الحميد رميته وعرفه بأسرار القرآن " , وشكرا لك مسبقا , شكرا لك مليون مرة , بل شكرا لك ما لا نهاية من المرات أختي الفاضلة على ما قدمته لي من خير , وكذا على ما قدمته لأهل المنتدى جميعا .
أسأل الله لي ولك ولأهل المنتدى جميعا : العلم الواسع والخلق الحسن , والهداية والتوفيق لكل خير , اللهم آمين .
بارك الله فيك وجازاك الله خيرا ونفع الله بك خلقا كثيرا من عباد الله .
و:A8:
و:A4:و:A6:و:A5:
و:A7:و:A3:و:A12:.

إشراقة أمل
15 11 2007, 04:20 PM
الشيخ الفاضل رميته وفقه الله
لن أصل لكريم خلقك ، ولكن أقول لك بأنني أحفظ القرآن من عام 1420 هـ ومع هذا لم أدرك أن للقرآن عجاب لا تنقضي وأسرار لا تنتهي إلا قبل عدة أشهر!!


ويكفينا قول الله تعالى :

( وهذا كتاب انزلناه مبارك مصدق الذي بين يديه ) (http://javascript<b></b>:showAya(6,92))

وقوله :

( وهذا كتاب انزلناه مبارك فاتبعوه واتقوا لعلكم ترحمون (http://javascript<b></b>:showAya(6,155)))

وقوله :

( وهذا ذكر مبارك انزلناه افانتم له منكرون (http://javascript<b></b>:showAya(21,50)))

وقوله :

( كتاب انزلناه اليك مبارك ليدبروا اياته وليتذكر اولوا الالباب (http://javascript<b></b>:showAya(38,29))) .

والبركة تعم كل شيء: في المال، والولد، والصحة ، والوقت، والعمل، والإنتاج، والزوجة، والعلم، والدعوة، والدابة، والدار، والعقل، والجوارح، والصديق ...

إشراقة أمل
15 11 2007, 04:27 PM
قصة العجوز وماء زمزم والفاتحة .


http://download.media.islamway.com/lessons/munajjed//412-Al3gooz.rm

رميته
15 11 2007, 04:33 PM
لأنني أحب أن أكون من أهل القرآن , وأن يكون خلقي من أخلاق القرآن , فإنني أحاول ما استطعتُ أن :

1- أحسنُ الظن بأخي , مهما أساء هو الظن بي .

2- وأدعو له بالخير , مهما فعل هو غير ذلك .

3 - وأدعو له بالخير من أعماق قلبي وأنا أحبه , مهما حمل هو في نفسه اتجاهي من شر .

4 - وألتمسُ له الأعذار مهما لم يلتمس هو لي أيَّ عذر .

5 - وأقبلُ أن يخالفـني في مسائل اجتهادية فرعية ثانوية , مهما ضاق صدرُه هو عن ذلك .

6 - وأقول له القول اللين وأُذل نفسي له , مهما قال لي هو القولَ الخشن وأظهر هو العزةَ أمام أخيه المسلم .

7 - وأدخرُ الشدة والغلظة لعدو الإسلام , مهما سخَّـرها هو معي أنا وأنا أخوه المسلم .

8- وأعتبرُ أنا – ما دام الخلاف بيني بين أخي في مسألة غير أصولية – أن رأيي صواب ولكنه يحتمل الخطأ وأعتبر في المقابل أن غيري على خطأ ولكنه خطأ يحتمل الصوابَ . هذا منهجي , مهما سار أخي معي بمنهج معكوس ومقلوب , أي على اعتبار أنه هو على صواب لا يحتمل الخطأ وأما أنا فيعتبرني على خطأ لا يحتمل أي صواب .

9- وأحترم كل العلماء والدعاة مهما لم أقتنع بالبعض من الآراء عند بعضهم في بعض المسائل , أحترمهم جميعا وبلا استثناء وأسال الله أن يجعلهم من أهل الجنة وأن يحشرني أنا معهم . هذا منهجي , مهما تعصب غيري واحترم من اقتنع برأيهم ورفض غيرَهم من العلماء والدعاة وطعن فيهم .

10- وأكتفي أنا بنقد أفكار غيري , مهما تحولَّ هو إلى تجريحي أنا كشخص .

11- وأتعامل مع غيري بروح القرآن وحقيقته مهما تعامل معي هو بشكل القرآن فقط .

12- وأنا مستعد لأن أضع رقبتي أمامه ليطأ عليها من أجل أن يسمح لي ويغفر لي ولو خطأ بسيطا ارتكبته في حقه هو , أفعلُ هذا معه مهما أصر هو على ظلم أخيه الظلم الكبير بدون أن يهتز عقله أو قلبه من أجل أن يعتذر إليه .

13- وأنا إن دعوت له بالهداية فعلى اعتبار أنه مهتدي بإذن الله وأنا أريد له ولي الزيادة , مهما تعامل معي هو بطريقة مخالفة وسأل الله لي الهداية على اعتبار أنني ضالٌّ .

14- وأنا أدعو له بالعلم على اعتبار أنه متعلم وأنا أسأل الله لي وله الزيادة , مهما تعامل هو معي بطريقة معاكسة وسأل الله لي العلم على اعتبارأنني جاهل .

15- أختلف أنا وأخي في مسائل فرعية ثانوية اجتهادية ومع ذلك أبقى أحبه وأحترمه وأقدره لأن ما يجمعني به أكثر مما يفرقني عنه ويبقى الود والحب والأخوة سائدة بيني وبينه ( وافقتني أخي : أنت أخي , وخالفتني : أنت أخي كذلك ) , أسيرُ معه على هذا السبيل مهما تعامل معي هو كما تتعامل أمريكا مع المسلمين " إما أن تكون معي , وإلا فأنت ضدي ".

16- قال الله تعالى " قولا له قولا لينا لعله يتذكر أو يخشى" , قال ذلك لرسولين عليهما وعلى سيدنا محمد الصلاة والسلام , ومن أجل الحوار مع فرعون عدو الله وعدو الدين . ومنه فأنا أتعامل باللين والحلم والأناة والرحمة والذلة " أذلة على المؤمنين أعزة على الكافرين " " أشداء على الكفار رحماء بينهم " " ولو كنت فظا غليظ القلب لانفضوا من حولك ", قلتُ : فأنا أتعامل باللين من باب أولى مع أخي المسلم . هذا منهجي في الحوار , مهما كان أخي خشنا معي وشديدا معي وفظا غليظا معي ومهما غضب مني أو علي ومهما كان قاسيا علي .

* إنه أخي – مهما بغى علي - .

** أُقبلُ رأسَـه ويديه ولو أجاز العلماءُ للواحد منا أن يُـقبلَ رجلي غيرِ أبيه وأمه , لقبَّـلتُ رجلَ أخي , لا لشيء إلا لأنه أخي .

*** " أخي " , ما أحلاها كلمة إذا أخذناها كما أكد عليها القرآن الكريمُ !. قال الله تعالى " إنما المؤمنون إخوة " وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم " المسلمُ من سلم المسلمون من لسانه ويده " .

وأخوة الإسلام – بعد أركان الإسلام – تعتبرُ من أعظم الواجبات الإسلامية وأوكدها إطلاقا .
والله أعلم بالصواب , وهو وحده الموفق والهادي لما فيه الخير .

إشراقة أمل
23 11 2007, 03:45 PM
سبحان الله حصل لي هذا الموقف قبل فترة .. كنت أنتظر خبر مهم وسعيد ولكن طال انتظاري 6 أشهر ، فقررت أن أقرأ سورة البقرة ، وبالفعل مسكت المصحف وبدأت أغرف من بركات هذه السورة العظيمة مستشعرة فضل كل حرف فيها ، ووالله في اليوم التالي جاءني اتصال يبشرني بما كنت أنتظره !!




كانت عندي بالأمس إحدى صديقاتي ، وكنت قد حدثتها عن فضل سورة البقرة والقرآن عموما وبركتها على قارئها ، وفضل الاستغفار .. قالت لي البارحة : ابن اختي وجد عمل براتب 1500 ولكن الراتب يذهب في المواصلات ! تقول فحدثته عن فضل سورة البقرة والاستغفار ، فأصبح يقرأ السورة وقد كان في البداية يجزئها على ساعات اليوم ، ولازم معها الاستغفار .. وإذا بالمفاجأة مدير العمل يعطي ابن اختها سيارة دون غيره من الموظفين ، مع ان ليس لديه اي امتيازات أو خبرة ومجرد خريج ثانوي ! لكنها بركة هذه السورة العظيمة ..






وتقول الأخت بــوح :

قبل ما اقرا سورة البقرة كنت اعاني من أرق شديد لدرجة ما اقدر أنام الا بعد 4 او 5 ساعاااااااات وانا على الفراش

وقرأت سورة البقرة وتعدل نومي وصرت انام وانا مرتاحة جدا






أما الأخت campoocha ، فتقول :

بتكلم لكم عن تجربتي مع سورة البقرة

نصحتني اخت الله يجازيها خير ويرزقها الذرية الصالحة
اني اقرأها كل يوم
واتفقنا ان نوزعها على ثلاث اوقات باليوم الظهر والعصر والليل
في هذا الوقت كنت اعاني من مشاكل مع زوجي
وكان عندي شك في زوجي
وغيرة بشكل رهيب
كانت بتدمر حياتي
ودائما يتأخر خارج المنزل ..
وقاسي قلبه عليhttp://forum.hawaaworld.com/images/smilies1/smile25.gif
كنت احس إن خلاص زواجنا لن يستمرhttp://forum.hawaaworld.com/images/smilies1/smile27.gif
وكانت عندي مشاكل صداع ليل نهار ما يفارقني
وآلام بطن غريبة عجيبة
المهم
واصلت على قراءة القرآن فترة معينة وكنت احس بشعور غريب عمري ما حسيته
إلى درجة كنت شوي وأبكي من الشعور اللي يصير لي
كنت أحس برهبة غريبة
واحس مثل لو اني أطير
مثل لو إن جسمي خفيف
والله وما اكذب عليكم

المشاكل اللي بيني وبين زوجي اختف نهائياً
والله وأيام كنت اقرأ سورة البقرة ومواصلة عليها زوجي يرجع البيت غير متأخر
وبعد وجع الرأس نسيته
وشكي في زوجي خلاص انتهى ولا غيرة ولا شك ولا مشاكل
والحمدلله

وإلى الآن تأثير سورة البقرة محيطني
واحس براحة كل ما تذكر شعوري وانا اقرا سورة البقرة

ولأني اتمنى الذرية الصالحة
راح اوصل في قراءة سورة البقرة إن شاء الله يوميا
على الله يرزقني الذرية الصالحة
ويبعد عنا الشيطان
ويصلح حالنا

إشراقة أمل
24 11 2007, 04:53 PM
انظرو ما فعلت العين في هذا الطفل

طفل عمره سنتين من بلاد اليمن أصابه ماترون وعالجه والده في بلاده بدون جدوى واضطر للسفر بإبنه إلى السعودية ليعرضه على أطباء مختصين وبقي في علاجه شهرين في أكبر المستشفيات السعودي الألماني وغيره ولم يتغير شئ حتى قابل أحد معارفه فنصحه باللجوء إلى العلاج بكلام الله والعلاج بالرقية الشرعية فجاء وهو يحمل فلذة كبده راجياً من الله أن يجد سبباً يكون معه الشفاء وبالفعل قرأت عليه وأعطيته شريط رقية العين والحسد ليستمع إليه دوماً والزيت المقروء والماء الزمزم وعسل مقروء ليضعه على القروح التي لم تلتئم بعقاقير الأطباء وأيضاً خلطة الرومي المكونة من السدر والشب والملح ليغتسل بها سبعة أيام مع العلم أن فخذه من الأمام أيضاً بدأ فيه مثل ماترون ولكن بفضل الله أولاً وآخراً شفى الله هذا الصبي في أسابيع قليلة فلله الحمد والشكر وهذه العين التي أصيب بها الطفل كانت في جماله وسبحان من صوره

http://www.alroqya.com/kisora/kideye-big.jpg

قبل العلاج

http://www.alroqya.com/kisora/kideye2-big.jpg

بعد العلاج

حصّنوا أبناءكم من العين

إشراقة أمل
25 11 2007, 02:00 AM
كيف تعالج نفسك بالرقية ؟



ادخل هنا (http://www.ruqya.net/how.html)

إشراقة أمل
29 11 2007, 12:30 AM
تقول إحدى الأخوات :

في موضوعي مشكلة واجهتها ألا وهي عدم انتظام الدورة الشهرية
الساااالفة ( من سنه ونص كانت الدوره الشهريه تجيني كل 13يوم ولاتجلس الا 3 او 4ايام تلخبطت وش منه ماادري )
لم يبق مستشفى خاص لم أذهب له وكلام متنوع
اللي يقول ارتفاع في هرمون الحليب، التهاب في بطانه الرحم تكيسات في الرحم وعلى المبيض، انواع الامراض ..
ولم يبقى علاج لم يعطوني اياه ولا منظم دورة لم آكله
قلت أروح مستشفى حكومي يمكن عندهم حل رحت لمستشفى
الملك خالد الجامعي ونفس الشي مااستفدت ..
ذاك اليوم كنت محبطة واصيح ؟ الصراحة
تعبت نفسيتي المهم تذكرت كلام صديقتي ، سبق قالت إن الدورة ماتجيها الا كل كم شهر يعني مو منتظمة ..
تقول قرأت سورة ( البقرة )كاملاة لمدة 7أيام تحلف لي إنها من بعدها صارت تجيها كل شهر..
انا قلت ابسوي مثلها قرأت سورة البقرة ماتاخذ
الا من نص ساعه الى ساعه بعدها انفث على نفسي إقسم بالله العظيم في هالرمضان إنها انتظمت علي على طول وصارت تجيني في نفس اليوم وتنزل طبيعي
الحين لي 5شهور على هالوضع مااتركها ولايوم لإني شفت العافية ...


قصة ثانية : بنت خالتي لها 4سنين ماحملت تصدقون تقول قريت سورة البقره شهر او شهرين
بعدها حملت !!

- امي كان معها نزيف جلست شهر على هالوضع نفس الشي قرأت سورة البقرة سبحان الله وقف النزيف مع إن المستشفى عطوها علاجات بس مانفعت ..


فضل سوره البقرة قال الرسول صلى الله عليه وسلم ( اقرأوا البقرة ،فإن أخذها بركة،وتركها حسرة, ولاتستطيعها البطلة أي السحرة)
سبحان الله تأملوا في الحديث قراءتها بركة على الانسان وتركها حسرة على الانسان ومن قرأها
لم يستطع عليه السحرة ..

قال الرسول صلى الله علية وسلم ( لاتجعلوا بيوتكم مقابر،إن الشيطان ينفر من البيت الذي يقرأ فيه سورة البقرة )
بتقولون طويله ابقولكم سبحان الله لو عندنا مناسبة جلسنا ساعة قدام المراية نتزين ونتظبط ، والا اذا فيها تمشية ووساعة صدر ماعاقنا شي على طول نروح

..فيك مرض عضوي او نفسي عندك مشكلة أنصحك بقراءة سورة البقرة..

بالمناسبة هناك امرأة دقت على احدى الداعيات وقالت لها انا وعندي بناتي الثلاث حياتنا متدهورة ووضعنا صعب بناتي اللي مطلقه واللي معلقه واللي تأخرت ماتزوجت والمشكله تجينا من كل مكان وعايشين بـ هم وغم وضيقة صدر ماتنطاق؟؟؟ قالت لها الداعيه :

أريدك انتِ وبناتك تقرون سورة البقره كاملة يوميا لمدة 40 يوم وبعدها ارجعي وكلميني وبعد 40 يوم اتصلت المرأة وقالت حصل شي غريب!! اليوم كلنا استفرغنا !! قالت الداعيه ارجعوا اقروها مره ثانيه ولمدة اربعين يوم وارجعي كلميني وبعد اربعين يوم رجعت وكلمتها قالت انا وبناتي كلنا حلمنا بأختي!! قالت الداعيه طيب ارجعوا واقروها 40 يوم وارجعوا كلموني وبعد اربعين يوم اتصلت المرأة وقالت ان اختي اللي حلمنا فيها تعبانه ومايدرون وش فيها قالت لها ان اختك كانت ساحرتكم والآن انقلب سحرها عليها !!


- وانا من تجربتي .. في فتره كنت اعاني من ظروف صعبة وكانت نفسيتي دماااار انام وانا اصيح واصحى وانا اصيح معاد اشوف قدام عيوني غير سواد من الحزن اللي فيني وقالت لي اختي جربي تقرين لو كل يوم جزء من سورة البقره وان شاء الله بتفيدك وصرت يوميا اقرأ 4 وجوه اول مااصحى كم يوم وانا الحمدلله تحسنت كثيييير نفسيا وجسميا بديت ارجع لطبيعتي
والاهم من هذا كنت احس بطمأنينة حلوووه وكل ماخلصت رجعت وبديت فيها وياربي
لك الحمد ياكثر ياكثر من فادتهم هالسورة المباركة ..

اعرف وحده قسم بالله قدام عيوني زوجها معرض عنها ولا يناظرها لاهي ولا عيالها ودائما مقفل على نفسه الباب عند الدش وعندما أخبروها عن بركة سورة البقرة وهي تقرأها وتدعي ربها ومتيقنه بفرج رب العالمين ..
الآن قسما بالله الرجل فقط يناظر امورها ويشوف ويرى ماذا تحب ويعطيها مال
( فلوس ) وهي أصبحت تحمد ربها ...

العلاج سهل الله ينور بصايرنا ويفتح على قلوبنا

إشراقة أمل
16 01 2008, 12:45 AM
تقول إحدى الأخوات :

قصة حدثت لقريبة صديقتي....
هي فتاة تأخرت عن الزواج ووصلت الى سن الأربعينات...
وكانت تعيش مع والدها المسن والخدم في منزل كبير

وكانت موظفة غير انها كانت تعاني من بعض المشاكل وتعقد بعض امورها...
فسمعت عن فضل سورة البقرة وبدأت بقراءتها رغبة في اجرها وبركتها..

واستمرت في قراءتها فترة معينة...
وفي احدى المرات اثناء قراءتها..سمعت صوت قوي مخيف...
واصبح من بالمنزل يبحث عن مصدر الصوت

ولم يجدوا شيئا..حتى اذا وصلوا فناء المنزل وجدوا إحدى اشجار المنزل مقلوعة من مكانها وارتمت بعيدا ... وقد خلفت حفرة نتيجة اقتلاعها من جذورها

ووجدو تحتها طلاسم واحجبة سحر...

وتم الاتصال باحد المشايخ واخبرهم طريقة ابطالها...
وبعدها بشهر تمت خطبتها وتيسر كثير من امرها والحمدلله

وكل هذا وهي ماتعرف اصلا انها كانت مسحورة...سبحان الله



وأخرى تقول :


كنا نتحدث انا واختي عن فضل سورة البقرة واثر بركتها...
واتفقنا انا وهي ان نبدا بقرائتها ..
ثم كان ان غفيت اختي ونامت بعد حديثنا وخرجت انا من الغرفة ..
وبعد ساعات قليلة جائتني فزعة...وهي تقول انها حلمت بامراة من الجن تهددها في حال انها قرأت البقرة

وتقول ( ان حاولتي قراءت البقرة انتي او احد من اهلك ستجدين الأذى مالا تتمنينه)

اختي خافت وتراجعت عن فكرتها ! وبعد تشجيع مني مستمر بدات في قراءتها بعد صلاة الظهر في احد الاأيام وحين وصلت للصفحه الــ12.....احست بغثيان مستمر...وركضت الى الحمام...واستفرغت مادة سوداء اللون ..

والحمدلله بدانا بالمواظبة عليها بين فترة وأخرى



وهذه تقول :

اليوم زارتنا صديقة للوالدة وكانت لها بنت مسكينة دائما تجهض وماتكمل حملها..

وبشرتنا اليوم انها انجبت ولد ، فسألتها هل بنتك استعملت مثبتات الحمل؟؟

قالت لا والله انا اعلمك وش استعملت ، قالت : كل يوم تقرأ سورة البقره مرتين..

والله من اليوم اللي علمت فيه انها حامل حتى لحظة الولادة..

تقرأ البقرة وتنفث على نفسها وتنفث في كأس ماء وتشربه صباحا ومساءً..

سبحان الله والله لا اطباء ولا ادوية فقط سورة البقرة..

إشراقة أمل
16 01 2008, 05:18 PM
تقول الأخت سنفورة :

حصلت لي مشكلة كبيييييييييييييييييييييييييييي يييييييييييييييييييييرة مع زوجي كانت تضع خطوط النهاية لزواجي بعد 5 اطفال..

على قد ماكان يحصل مشاكل وعلى قد ماكنت متحملة منه عيوب ومساوئ الا اني هذه المرة كنت باااااااااااااايعة كنت قرفاااااااااااااااانة ، حيث انتهت قدرتي على التحمل ولا رغبة لي بالاستمرار لدرجة اني اصبحت استخير في الطلاق ..

سبحان قدر الله ان تقع عيني على موضوع يتحدث عن فضل سورة البقرة فقلت في نفسي انا من زمااااااان وانا اسمع واقرأ عن سورة البقرة 00000ليش ما أستعين بالله وأقرأها وأنا في هذه الضييييييييييقة
والله اني كنت يوم أبدأ أقرأها يتسلط علي النوم بشكل فظييييييييييع لدرجة اني اضطريت اني اخلي قراءتها قبل منتصف الليل الساعة 10 أو 11 ومع ذلك كان يتسلط علي النوم حسبي الله ..

ووالله العظيم انه لم يمر اسبوع واحد على قراءتي الا ما شاء الله لاقوة إلا بالله وقد انحلت المشكلة بأحسن مماكنت اتـأمل اللهم لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك ..

يابنات خلاص يكفي شكوى
يكفي ضيق صدر
يكفي هزايم نفسية
يكفي حرمان وفقر
يكفي مشاااااااكل اسرية
يكفي بحث عن الخلاص

توكلن على الله واقرأن سورة البقرة ننتصر على عدونا الشيطان ونزيد قربا من الله ..
وقلت في نفسي للامانة لن أحرم غيري تجربتي فأنا تشجعت بعد ما قرأت تجارب البعض مع هذه السورة مو قلة ايمان او اعتقاد لكن الشيطان أعوذ بالله منه كان يهئ لي ان قراءة البقرة يوميا مانقدر عليه طوييييييييييييلة والوقت مو على كيفنا لكن تجاركم اللي كتبتبوها وتجربتي الخاصة تبين ان اسهل منها مافيه ..

المذنب الراجي
16 02 2009, 04:59 PM
موضوع جميل بارك الله فيكم

اللهم اجعل القرآن العظيم ربيع قلوبنا ونور صدرونا وجلاء احزاننا وهمومنا

youba2
16 02 2009, 05:55 PM
:A4: