المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : عاجل : أخبار خطيرة وتحليلات ساخنة جداً حول الحرب الرهيبة المنتظرة بين أمريكا وإيران !


 


الصفحات : 1 2 [3] 4 5

محمود السعيدان
26 02 2007, 07:41 AM
( 290 )


هل ستعظـُم الانشقاقات في أمريكا في حال دخولها في حرب مع طهران ؟! :


جنرالات أميركيون يُهَدِّدُونَ بالاستقالةِ في حالِ ضربِ إيران


الجزيرة نت - صنداي تايمز البريطانية : قالت صحيفة صنداي تايمز نقلاً عن مصادر في المخابرات والدفاع الأميركية : " إن بعض كبار القادة العسكريين الأميركيين يستعدون للاستقالة إذا أصدر البيت الأبيض أوامره بشن هجوم على إيران " .


وكشفت الصحيفة أن خمسة جنرالات وأميرالات على استعداد للاستقالة واعتبار أي هجوم على إيران بأنه طائش ، وسط تصاعد التوتر في الخليج ورجحان هجوم أميركي على إيران قبيل انتهاء ولاية الرئيس جورج بوش .


من جانبها أكدت مصادر بوزارة الدفاع البريطانية أن ثمة هواجس عميقة داخل وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) بشأن الضربة العسكرية لإيران .


وقال مصدر في البنتاغون : إن ثورة الجنرالات بهذا الحجم " ستكون أمراً لا سابق له ، إذ إنهم عادة ما يستميتون في الحرب حتى النهاية " .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
26 02 2007, 09:22 AM
( 291 )


ماذا عن مؤامرة الطماطم ؟! :


رايس تطالب طهران بـ " ضغط زر" إيقاف البرنامج النووي


الجزيرة نت - وكالات : طالبت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس إيران بالضغط على زر التوقف لبرنامجها النووي، مؤكدة أن واشنطن عندئذ مستعدة لبحث القضايا التجارية والسياسية مع طهران .


وكانت رايس بذلك ترد على التصريحات التي أدلى بها الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد والتي قال فيها إن بلاده تمكنت من تقنية إنتاج الوقود النووي، وتحركها في هذا الطريق "كقطار على سكة حديد من خط واحد لا مجال له للوقوف أو التراجع أو الكبح".


وقالت وزيرة الخارجية الأميركية في تصريحات لمحطة (ABC) إن الإيرانيين "ليسوا بحاجة إلى مكابح أو تراجع، إنهم بحاجة إلى الضغط على زر التوقف".


وأضافت رايس "أنا مستعدة للقاء نظيري أو الممثل الإيراني في أي وقت إذا علقت إيران أنشطتها المتعلقة بالتخصيب وإعادة المعالجة .. هذه يجب أن تكون إشارة واضحة ".


واعتبرت الوزيرة الأميركية أن العقوبات التي تفرضها الأمم المتحدة والولايات المتحدة على إيران بدأت تزيد من مشاعر استياء الإيرانيين من تصرفات أحمدي نجاد حسب قولها .


مؤامرة الطماطم ! :


وفي إطار التصريحات المتبادلة بين إيران والولايات المتحدة على خلفية البرنامج النووي لطهران، اعتبر الرئيس الإيراني أن من سماهم بأعداء إيران دبروا سلسلة من المؤامرات لدفعها إلى التخلي عن برنامجها النووي من بينها رفع أسعار الطماطم وغيرها من المواد الغذائية ! .


وقال أحمدي نجاد : " من أجل الإضرار بنا يدبرون مؤامرات ، فمثلاً يأتون ويرفعون أسعار الطماطم في السوق وهم يظنون أننا سنتخلى عن مثلنا بسبب مؤامراتهم" ! .


وكان منوشهر محمدي نائب وزير الخارجية قال في كلمة بمؤتمر في أصفهان إن إيران جاهزة لكل الاحتمالات بما فيها خيار الحرب .


وكان محمدي بذلك يرد على تصريحات ديك تشيني نائب الرئيس الأميركي الذي ألمح من أستراليا إلى احتمال ضرب إيران عسكرياً .


وفي هذا السياق يستعد مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي لرفع تقرير آخر سيكون على الأرجح سلبياً حول إيران لعدم التزامها بمهلة مجلس الأمن لتعليق تخصيب اليورانيوم, مما قد يقود إلى عقوبات جديدة .


وأعربت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس عن أملها في موافقة روسيا على قرار ثان يشدد العقوبات, على أن يتّبع في الوقت نفسه طريقا يمكن أن يؤدي إلى مفاوضات .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
26 02 2007, 09:50 AM
( 292 )


قالوا إنه وبكل المقاييس لا يمكن إلا أن تكون الجولة الأولى من المواجهة العسكرية المحتملة بين البلدين في صالح واشنطن بصورة حاسمة :


محللون عسكريون : لو هاجَمَت أمريكا إيران فسوف تركز على الجوِّ والبحر


مفكرة الإسلام : أعرب خبراء ومحللون في المجال العسكري، عن اعتقادهم بأنه في حال شنت الولايات المتحدة لهجوم ضد إيران؛ فإن هذا الهجوم سيتركز بالأساس على تنفيذ ضربات بالسلاح الجوي الأمريكي .


وقال المحللون العسكريون، وفقًا لشبكة "ديفنس نيوز" : إن موجات من الهجمات الجوية بصواريخ "كروز" تنفذها الطائرات الحربية التي تحمل الأسلحة الذكية ستنقض على إيران من البحر وتستهدف القواعد الإيرانية، تمهيدًا لتدمير المنشآت النووية الإيرانية الرئيسة .


وأضاف المحللون : إنه وفي خارج الحدود الإيرانية، وفي "الخليج الفارسي"، ستنجح القوات البحرية الأمريكية في أن تبيد نظيرتها الإيرانية في ظرف أيام -على حد تعبيرهم- ورغم ذلك يمكن للدفاعات الجوية الإيرانية أن تسقط بضعة طائرات تابعة للقوات الجوية الأمريكية، لكن القيادة العسكرية الأمريكية يمكن أن تجعل غالبية هذه الطائرات التي تسقطها الدفاعات الإيرانية مجرد طائرات تكتيكية، وليست مقاتلات حربية .


وأكد المحللون العسكريون أنه وبكل المقاييس لا يمكن إلا أن تكون الجولة الأولى من المواجهة العسكرية المحتملة بين البلدين في صالح واشنطن بصورة حاسمة .


ولفتت الشبكة إلى استطلاع أخير للرأي، أظهر أن أكثر من 56 % من الشعب الأمريكي يعتبرون أن حرب العراق الآن حالة ميئوس منها بالنسبة للجيش الأمريكي، وبالتالي فإنهم يرفضون بشكل قاطع فكرة مهاجمة إيران عسكريًا .


يشار إلى أن نائب الرئيس الأمريكي "ديك تشيني" قد نفى استبعاد شن عمل عسكري ضد إيران، قائلاً : إن واشنطن ستفعل كل ما يمكنها لمنع إيران من الحصول على أسلحة نووية .


وقال "تشيني" في مقابلة صحافية خلال زيارته لأستراليا : إن واشنطن لم تستبعد أية خيارات فيما يتعلق بإيران ، وتتهم أمريكا ومسئولون غربيون آخرون إيران بالسعي لإنتاج أسلحة نووية سرًا .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
26 02 2007, 10:12 AM
( 293 )


قلق في الأوساط الأوروبية والأميركية ، ونائب الرئيس الأميركي لا يستبعد العمل العسكري لثني ايران عن مواصلة مجهوداتها النووية :


الدول الكبرى تبحث اليوم الاثنين سُبُلَ التوافق على مواجهةِ التحدي الإيراني


ميدل إيست أونلاين ( واشنطن ) : يُتوقع ان تجتمع الدول الكبرى - التي تحاول حمل ايران على التخلي عن نشاطاتها النووية الحساسة - اليوم الاثنين ( 8 / 2 / 1428هـ - 26 / 2 / 2007م ) في لندن للبحث في مهمة شاقة تتمثل في التوافق حول طريقة ثني الجمهورية الاسلامية التي ما زالت ترفض الامتثال لمطالب مجلس الامن بخصوص برنامجها النووي .


وافاد مصدر في وزارة الخارجية الاميركية انه في مواجهة التحدي الايراني يجتمع الاثنين في لندن كبار مسؤولي الولايات المتحدة والمانيا وبريطانيا وفرنسا والصين وروسيا لمواجهة رفض الجمهورية الاسلامية المتواصل تعليق تخصيب اليورانيوم .


وبعد شهرين من التوصل بصعوبة لاتفاق حول العقوبات الاولى تبين للدول الست الكبرى الاربعاء ان ايران بعد انتهاء مهلة الستين يوما التي منحت اياها لم تلب مطالب المجتمع الدولي .


وافادت الوكالة الدولية للطاقة الذرية ان ايران لم تكتف بعدم الاكتراث بالمطالب المذكورة في القرار 1737 الذي اصدره مجلس الامن الدولي بل وسعت قدراتها في التخصيب وهو ما يشكل مصدر القلق الرئيسي لدى المجتمع الدولي .


وعملية التخصيب تستخدم لتوفير وقود المحطات النووية لكنها قد تستخدم ايضا في صنع قنبلة ذرية وترى الدول الست الكبرى ان افضل ضمانة لتبقى النشاطات الايرانية محض مدنية هي ان تتخلى عن عملية التخصيب .


لكن ايران تكرر انها لا تسعى الى امتلاك القنبلة النووية وتطالب بحقها في التحكم بالتكنولوجيا النووية، المدرج في معاهدة الحد من الانتشار النووي التي وقعتها .


وكرر الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد الجمعة ان الشعب الايراني "سيدافع عن حقوقه (في المجال النووي) حتى النهاية" .


وامام هذا الموقف قالت الولايات المتحدة الاكثر اصرارا بين الدول الكبرى على مطالبة ايران بتعليق التخصيب، وكذلك فرنسا وبريطانيا، انه لا بد من احالة الملف الايراني مجددا على مجلس الامن الدولي لاتخاذ المزيد من العقوبات .


وقد يجتمع مجلس الامن الدولي الاسبوع المقبل. ويقوم مساعد وزيرة الخارجية الاميركية نيكولاس بيرنز ونظراؤه بتحضير ذلك الاجتماع.


واكدت الولايات المتحدة ان العقوبات الاولى المفروضة على ايران والتي تحظر نقل التكنولوجيا وتجمد حسابات شخصيات وشركات ايرانية بدات تاتي بثمارها باثارة الانشقاق بين القادة الايرانيين وانه لا بد من ابقاء الضغط عليهم.


الا ان الادراة الاميركية امتنعت عن ان توضح صراحة طبيعة تلك العقوبات لصعوبة المفاوضات المتوقعة مع شركائها .


ولدى روسيا والصين وهما عضوان في مجلس الامن الدولي يتمتعان بحق النقض، مصالح اقتصادية استراتيجية في ايران لا سيما في مجال الطاقة وكانتا اعربتا في كانون الاول/ديسمبر على تحفظهما بشان تشديد العقوبات على الجمهورية الايرانية .


وزادت من قلقهما المخاوف من حصول تصعيد عسكري .


وامر الرئيس جورج بوش مؤخرا بارسال حاملة طائرات اميركية ثانية الى الخليج حيث قامت ايران في نفس الوقت بتجارب على صواريخ، في حين تفاقم الخلاف بين واشنطن وطهران بشان العراق .


وكرر نائب الرئيس الاميركي ديك تشيني الجمعة ان كافة الخيارات واردة بما فيها الخيار العسكري .


واكد البيت الابيض ووزارة الخارجية اعطاء اولوية للدبلوماسية لكن الادارة الاميركية تصر على ضرورة مواجهة ايران بجبهة موحدة .


واعلنت وزيرة الخارجية كوندوليزا رايس الجمعة "قلنا بوضوح اننا نستخدم الطرق الدبلوماسية وبان هذه الطرق قد تكلل بالنجاح اذا بقى المجتمع الدولي موحدا" معربة عن الامل في ان تنضم روسيا الى قرار يشدد العقوبات بحق ايران .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

where1
26 02 2007, 04:40 PM
هل سيتم تجنيد شعب ? ؤكيف نستعيد له

محمود السعيدان
26 02 2007, 07:35 PM
الأخ الفاضل ( where1 ) :

هذا السؤال يُوجه - طال عمرك - إلى الحكام ! .

ولكن لا تنتظر جواباً ..

فقد أسمعتَ لو ناديت حياً **** ولكن لا حياة لمن تنادي !

والله المستعان .

محمود السعيدان
26 02 2007, 07:41 PM
( 294 )


روسيا قلِقـَة من التهديداتِ بضرب إيران


http://www.aljazeera.net/mritems/images/2007/2/25/1_677499_1_34.jpg
الحشد العسكري الأميركي بالخليج تزامن مع اشتعال الحرب الكلامية
بين واشنطن وطهران ( أ ف ب )


الجزيرة نت - وكالات : أعرب وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف عن قلق بلاده تجاه التكهنات بشأن توجيه ضربة عسكرية أميركية لإيران .


ونقلت وكالة أنباء إنترفاكس الروسية عن لافروف قوله خلال اجتماع مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين " ترددت تكهنات وتلميحات كثيرة بشأن توجيه ضربة عسكرية لإيران ، وهذا أمر يبعث على القلق" .


من جهة أخرى انتقد لافروف موقف طهران بشأن برنامجها النووي وقال إن القيادة الإيرانية لا تعطي في الوقت الحاضر ردا مرضيا على أسئلة الوكالة الدولية للطاقة الذرية .


وكان ديك تشيني نائب الرئيس الأميركي صرح الأسبوع الماضي - خلال زيارته لأستراليا- بأن جميع الخيارات مطروحة بعد رفض إيران مهلة مجلس الأمن الدولي بشأن وقف تخصيب اليورانيوم .


جاء ذلك في سياق حرب كلامية متبادلة بين واشنطن وطهران التي تنفي بشدة أن يكون برنامجها النووي بغرض حيازة سلاح نووي وتؤكد قدرتها على التصدي لأي هجوم .


وكانت الولايات المتحدة أرسلت مؤخرا حاملة طائرات أميركية إلى الخليج العربي بمجموعتها القتالية في خطوة فسرت على أنها تلويح لطهران بالعمل العسكري .


اجتماع لندن :


على صعيد التحركات الدبلوماسية لتصعيد الضغوط على طهران يعقد في لندن اليوم اجتماع لممثلي الدول دائمة العضوية في مجلس الأمن إضافة إلى ألمانيا .


الاجتماع يضم نيكولاس بيرنز مساعد وزيرة الخارجية الأميركية ونظراءه من بريطانيا وفرنسا وروسيا والصين وألمانيا لوضع إطار عام للاجتماع المقبل لمجلس الأمن الذي سيبحث آخر تقرير للمدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي بشأن البرنامج النووي الإيراني .


وذكرت مصادر دبلوماسية أن الاجتماع سيناقش تشديد العقوبات المفروضة حاليا على طهران لتشمل عقوبات تجارية وحظر صادرات السلاح ومنع سفر كبار المسؤولين الإيرانيين المتصلين بالبرنامج النووي بحسب لائحة الأمم المتحدة .


يشار إلى أن الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا تؤيد تشديد العقوبات، لكن روسيا والصين تتحفظان على ذلك وتطالبان بمنح فرصة للجهود الدبلوماسية .


لكن دبلوماسيا بريطانيا قال لوكالة أسوشيتد برس إن جميع المشاركين في الاجتماع يؤيدون تشديد العقوبات .


وكانت موسكو وبكين أيدتها قرار العقوبات الصادر في 23 ديسمبر/كانون الأول الماضي، لكنهما نجحتا خلال المداولات في إلغاء حظر السفر على المسؤولين الإيرانيين الذين وردت أسماؤهم في لائحة لمجلس الأمن وعددهم 12.


وبدلا من ذلك نص القرار على أن تقوم الدول بإبلاغ لجنة مختصة تابعة لمجلس الأمن بدخول أو مرور أي من هؤلاء بأراضيها .


من جهتها تمسكت طهران بموقفها وقال المتحدث باسم الحكومة الإيرانية إن مطالبة الغرب لبلاده بوقف تخصيب اليورانيوم مقابل استئناف المفاوضات هو مطلب "غير مشروع وغير منطقي يمس كرامة الشعب الإيراني" .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
26 02 2007, 10:23 PM
( 295 )


على الرغم من تعدد السيناريوهات في هذا الشأن فالنتائج التي يحملها أي منها تظل واحدة ، وهي دمار كبير وكارثة محققة لمنطقة الخليج على جميع الأصعدة ! :


احتمالاتُ المواجهةِ العسكريةِ مَعَ إيران .. سيناريوهاتٌ عديدة لكارثةٍ مُحَققة !


مركز الخليج للدراسات الاستراتيجية : لم يَعُد الخطاب الدولي الموجه ضد إيران يكتفي بممارسة الضغوط الدبلوماسية أو التلويح بفرض عقوبات اقتصادية، وإنما أضحى يصطبغ بلهجة التهديد العسكري التي تحيي الشكوك بشأن احتمالات شن واشنطن هجومًا عسكريًا ضد طهران أو أن تشنه تل أبيب نيابة عنها، أيْ بمعنى آخر اندلاع حرب من غير المستبعد فيها استخدام المفردات النووية داخل إحدى أهم مناطق التأثير الاستراتيجي في العالم ، الأمرُ الذي يحمل في طياته تداعيات خطرة اقتصاديًا وسياسيًا وأمنيًا وينذر بكارثة محققة إقليميًا ودوليًا .


والشاهد هنا تدفق التعزيزات العسكرية الأمريكية إلى الخليج ، ونشر صواريخ باتريوت ، وإعلان "بوش" أنه لا يقبل أن يقدم الإيرانيون المعدات التي تقتل أمريكيين ، وجعل أحد أهداف استراتيجيته الجديدة في العراق تعزيز جهود قوات التحالف الدولي ضد تمدد النفوذ الإيراني وزيادة العمليات العسكرية ضد العناصر الإيرانية هناك، وهو ما أسفر عن مداهمة مكتب القنصلية الإيرانية في أربيل عقب يوم واحد من إعلانه هذا وإلقاء القبض على عددٍ من موظفيه ..


وفي المقابل هدد الرئيس "أحمدي نجاد" بتوجيه صفعة تاريخية لمن يمس أمن إيران ، وأكد استعداد بلاده للرد وبصورة أكثر ضراوة، كما أعلنت روسيا بدورها تزويد طهران بأنظمة دفاع صاروخية متطورة بما يزيد من الثقل العسكري الإيراني ، بل إن التنافس بين الجانبين وضح في إجراء مناورات الغرض منها إبراز الطرفين لما يملكانه من قدرات؛ إذ ردت إيران على مناورات "الحافة البارزة" الأمريكية في الخليج بمناورات "الرسول الأعظم" التي استعرضت فيها قدُرَات صاروخها "الشهاب" .


ويزيد من تأجج ذلك الصراع التصريحات التي تطلقها عناصر الإدارة الأمريكية ؛ فمستشار الأمن القومي "ستيفن هادلي" أوضح أنه لا يستبعد دخول القوات الأمريكية الأراضي الإيرانية لملاحقة العناصر المناوئة لها في العراق، معقبًا على تهديد "بوش" بسحق الشبكات الإيرانية التي تعمل ضد القوات الأمريكية في العراق، وكذلك تهرب وزيرة الخارجية "كونداليزا رايس" أثناء جولتها قبل الأخيرة في المنطقة، التي تم اعتبارها ضمن جهود حشد الدعم لتوجه أمريكي مضاد لإيران، من الإجابة عن تساؤل كبير مفاده : هل ستشن الولايات المتحدة أو حليفتها إسرائيل هجومًا على طهران ؟! ، حيث اكتفت بالإشارة إلى انتهاج بلادها استراتيجية متطورة لمواجهة طهران .. لتترك المجال مفتوحًا أمام احتمالات الامتناع أو الردع أو الهجوم .


وبدوره لم يتخلَّ الجانب الإيراني عن لهجته المتشددة ليدعو الرئيس الإيراني حكومة بلاده إلى إعادة النظر في التعاون القائم مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية ، وتعجيل الأنشطة النووية الإيرانية المخصصة لاستخدام الطاقة الذرية للأغراض السلمية ، وهو الأمر الذي يتزامن مع إعلان الهيئة الإيرانية للطاقة الذرية أنها بصدد تركيب حوالي 3000 جهاز طرد مركزي مما يزيد من المخاوف ويدفع الجميع إلى التوجس في نيات طهران وأبعاد طموحاتها .


وقد طرح الكثيرون سيناريوهات عديدة لشكل تلك الضربة يتم تسريبها من وقت لآخر سواء التي تتحدث عن ضربة عسكرية أمريكية كالتي نشر عنها "سيمور هيرش" في مجلة "نيويوركر" الأمريكية أو نشرته صحيفة "التليجراف" البريطانية، أو ضربة إسرائيلية كالتي نشرت عنها صحيفة "الصنداي تايمز" البريطانية ..


وعلى الرغم من استبعاد البعض حدوث مثل تلك الضربة بسبب احتياجها إلى ما لا يقل عن مائة ألف جندي، وهو رقم لا تمتلك الولايات المتحدة في الوقت الراهن القدرة على توفيره لوجود ما يصل إلى 140 ألف جندي في العراق و30 ألفًا آخرين في منطقة الخليج و18 ألفًا في أفغانستان فإن توجهات الرئيس الأمريكي - الذي يتلقى وحيه من الرب - كما يزعم - واللهجة التشددية للرئيس الإيراني تجعل من اندلاع تلك الحرب أمرًا واردًا من خلال توجيه واشنطن ضربات عسكرية مفاجئة وسريعة ومتزامنة ضد المواقع النووية الإيرانية وبعض المواقع والمراكز التكنولوجية التي تقدم الدعم غير المباشر للبنية الفنية والعلمية للبرنامج النووي الإيراني باستخدام الطائرات المنتشرة في المنطقة، بهدف تدمير تلك المواقع وقتل أكبر عدد ممكن من الأفراد ذوي الخبرة في المجال النووي وهو ما سيدفع طهران بطبيعة الحال إلى الرد .


وعلى الرغم من تعدد السيناريوهات في هذا الشأن فالنتائج التي يحملها أي منها تظل واحدة، وهي دمار كبير وكارثة محققة لمنطقة الخليج على جميع الأصعدة، وذلك بالنظر إلى ثلاث حقائق مهمة :


أولاها : أنه في حال المبادرة إلى شن هجوم ضد إيران سوف تتجه طهران إلى الرد بقصف السفن الأمريكية في الخليج ، أي تحويل ميدان المعركة من الساحة الإيرانية إلى الساحة الخليجية ، فالهجوم على إيران لا يمكن اعتباره مجرد نزهة عسكرية ، فهي تمتلك قوة عسكرية تستطيع إنزال خسائر مؤلمة بالقوات والمصالح الأمريكية في المنطقة ، يُسَاعدها على ذلك حيازتها صواريخ ذاتية الدفع قادرة على ضرب القواعد العسكرية الأمريكية في الخليج والعراق، بل ضرب العمق الإسرائيلي .


والحقيقة الثانية : هي أن منطقة الخليج ستكون الضحية الأولى لاندلاع تلك الحرب التي ستقضي على النهضة الاقتصادية الشاملة التي تتمتع بها دولها وخلقت من مدنها عواصم مالية عالمية، فضلاً عن مخاوف اتخاذ طهران خطوات انتقامية بقصف منشآت النفط الخليجية بما لا يعد كارثة اقتصادية للخليج وحده، وإنما للعالم أجمع، بالإضافة إلى أن ضرب مواقع نووية إيرانية قد يتسبب في سقوط آلاف القتلى والمشوهين، ولاسيما مع وجود دول الخليج على خط التماس الإيراني ؛ لذا فالأمر المؤكد أن تعرض المنشآت النووية الإيرانية للقصف سيعرض شعوب المنطقة بأسرها لمأساة محققة ، بخلاف تلوث مياه الخليج ، الذي يُعَدُّ المورد الرئيسي لمياه الشرب المحلاة في جميع الدول المطلة عليه ، وقتل الحياة البحرية فيه .


أما الحقيقة الثالثة : فهي أن تداعيات تلك الحرب سوف تكون لها انعكاسات إقليمية ودولية واسعة يفاقم منها أن منطقة الشرق الأوسط تعاني في الأساس العديد من بؤر التوتر الأمني ، ولاسيما في فلسطين ولبنان فضلاً عن العراق الذي لم تنطفئ نيران الحرب فيه بعد، وفي حال نشوب الحرب ستصل الحالة الأمنية في "الشرق الأوسط" إلى ما بعد الغليان، الأمر الذي قد يؤدي إلى اندلاع الفوضى العارمة التي ستنتقل عدواها إلى ما هو أبعد من مياه المتوسط والخليج مما يجعل جهود الحيلولة دون نشوب مواجهة عسكرية ضد إيران أمرًا مرتبطًا ارتباطًا وثيقا بضمانات الأمن والاستقرار العالميَين .


الصورة قاتمة .. ولكنها حقيقة كارثة تنتظر أرضًا تشهد إشراقة اقتصادية متنامية .. كل ذلك يدفع إلى التأكيد أن الحل العسكري ليس الحل ، وأن الحوار هو السبيل الوحيد لإنقاذ المنطقة ، ويمكننا في هذا السياق وضع عدد من الخطوات التي تمثل ركائز للبحث عن البديل السلمي الذي يحمي أمن المنطقة وإقصاء غيره من حلول استخدام القوة كالتالي :


1 ـ وضع استراتيجية خليجية موحدة للتحرك إزاء القضية الإيرانية في إطار حماية المصالح الخليجية المشتركة على أصعدتها السياسية والأمنية والاقتصادية كافة، وللتعبير عن الموقف الخليجي الرافض خيارات القوة العسكرية وأولويات المسارات الدبلوماسية، مع وضع خطة عمل لتلك الاستراتيجية للخروج بها إلى إطار التنفيذ العملي عبر تنشيط سبل الحوار الدولي واستخدام أوراق الضغطين السياسي والاقتصادي التي تمتلكها دول الخليج للتأثير في مؤسسات صناعة القرار في الولايات المتحدة، ولاسيما في ظل العلاقات الطيبة التي تربط بين الجانبين من أجل الحيلولة دون اتخاذ قرار الحرب .


2 ـ تعبئة الرأي العام الدولي لرفض فكرة شن حرب ضد إيران من خلال نشاطين سياسي وإعلامي من أجل إقناع العالم بأن قيام حرب جديدة في منطقة شهدت ثلاث حروب متتابعة في غضون أقل من ربع قرن لن يتسبب سوى في اشتعال حرب عالمية ثالثة ذات تداعيات إقليمية وعالمية خطرة، خصوصًا في ظل تعطيل حركة دوران تجارة النفط، حيث يعبر مياه الخليج نحو 16 مليون برميل نفط يوميًا أي نحو 62% من إمدادات العالم النفطية بواقع 90% من احتياجات اليابان و70% من استهلاك دول الاتحاد الأوروبي و50% من الاستهلاك الأمريكي .


3 ـ دفع الأمم المتحدة لدائرة التحرك والتأثير عبر عقد مؤتمر دولي يناقش القضية الإيرانية بجميع أبعادها من أجل فتح أبواب الحوار المتعدد الأطراف وطرح بدائل التحرك الدبلوماسي وإقصاء أفكار القرارات الانفرادية الكارثية التي اتبعها جورج بوش منذ توليه السلطة .


4 ـ عدم قصر التحرك الدبلوماسي على الصعيد الغربي والدولي بل العمل على فتح قنوات للحوار مع طهران للبحث عن مناطق مشتركة للتفاهم بالنظر إلى الروابط والمصالح التي تربط بين الطرفين .


5 ـ مراعاة ما تحمله القضية الإيرانية من أبعاد متشابكة ذات انعكاسات غاية في التعقيد، فهي من ناحية تملك أوراقا للضغط والتأثير في الداخل العراقي، فضلاً عن دورها الفاعل على الجانبين اللبناني والفلسطيني، بالإضافة إلى التعاطف الشعبي الذي تحظى به في الأوساط الإسلامية والعربية مما يستوجب معه التحرك في إطار يراعي تلك الأبعاد المعقدة .


6 ـ تدعيم البنية العسكرية والأمنية الوطنية في دول الخليج لتحقيق توازن في الميزان العسكري داخل المنطقة وإنشاء قوة ردع خليجية ضد أي تهديدات خارجية .


7 ـ عدم إتاحة الفرصة للجانب الإسرائيلي لاستغلال الحشد الدولي ضد إيران من أجل تبرير امتلاكه السلاح النووي بحجة الدفاع عن النفس والتمسك بالحق العربي في إخلاء منطقة الشرق الأوسط من أسلحة الدمار الشامل بشكل يتوازى مع تقدير حق دولها في امتلاك الطاقة النووية للأغراض السلمية .


8 ـ تفعيل دور مؤسسات التنشئة الاجتماعية والدينية في ترسيخ مفاهيم المواطنة ونبذ الاعتبارات الطائفية من أجل تعزيز بنية الجبهة الداخلية وتوطيد أواصر الوحدة الوطنية داخل المجتمعات الخليجية لضمان سلامة الأمن الداخلي .


9 ـ اتخاذ الإجراءات البيئية الاحترازية ضد مخاطر اندلاع الحرب من خلال نشر الوعي البيئي بطرائق التعامل مع التسرب النووي والكوارث النووية سواء من خلال المؤسسات الرسمية أو منظمات المجتمع المدني .


إن إيران، وما تتمتع به من نفوذ سياسي وثقل سكاني وقوة عسكرية وتأثير اقتصادي، ليست كأفغانستان، ولن تكون كالعراق الذي يكفينا ما يشهده من صراع طائفي متأجج وفوضى أمنية تلوح بانعكاساتها الخطرة على جوارها الخليجي ..


ونحن لم نعد بحاجة إلى المزيد من مغامرات "بوش" أو تهديدات "نجاد" أو أن نكون جزءًا من أجندة طموح إقليمي أو دولي ، وإنما ينبغي أن نعمل في مسارات متوازية تعتمد مفاهيم الحوار والدبلوماسية المتعددة الأطراف من أجل البحث عن بدائل سلمية بدلاً من لغة القوة .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
26 02 2007, 11:33 PM
( 296 )


الحرب الإعلامية ضد إيران .. لماذا الآن ؟!


أخبار الخليج - كتبته / سميرة رجب : فجأة وبدون مقدمات، وبعد أربع سنوات من الاحتلال الأمريكي وما حققه من نجاح باهر في تدمير وإنهاء الدولة العراقية، بدأت وسائل الإعلام تنقل أخبار عمليات ملاحقة واعتقال القوات الأمريكية للدبلوماسيين واعضاء الحرس الثوري الإيراني المنتشرين في العراق، من دون أن تتبعها بنشر أية معلومات عن نتائج هذه العمليات... وأيضا فجأة، وبعد مرور أكثر من سبعة وعشرين عاما على انطلاق مشروع تصدير الثورة الخمينية، وبعد ما تحقق من نجاحات لهذا المشروع على امتداد المنطقة من الخليج إلى المحيط، بدءا بتطبيع النسيج المجتمعي العربي بفكر الملالي وانتهاء بتغيير التركيبة السكانية في المنطقة بتحويل الانتماء من الوطن إلى الطائفة لينسحب هذا الولاء إلى القومية الإيرانية التي بات نفوذها السياسي في مجتمعاتنا أقوى من أن يُنكر، بعد كل هذا، إذا بالإعلام العالمي يتحرّك فجأة على تسليط الأضواء على هذا المشروع. فياترى، لماذا هذا الانقلاب في الموقف الأمريكي من الوجود الإيراني في العراق والمنطقة بعد أن كان مجمل مشروع تصدير الثورة يجري تحت مراقبتهم، إن لم يكن لهم اليد الطولى في إنجاحه (ويعود الضمير "هم" هنا على الأجهزة الاستخباراتية الغربية التي كانت ولاتزال تعمل وتتحكّم في منطقتنا بأشكال وواجهات مختلفة)، وبعد أن اكتمل الوجود الإيراني في العراق تحت مظلة الاحتلال الأنجلوأمريكي ودعمه، وبالتعاون وتبادل المصالح بينهما، منذ بداية الغزو والاحتلال؟ ..


بإيجاز يمكن القول، إنه نتيجة لهزيمة ونزيف الاحتلال في العراق، وما نتج عن ذلك من خسارة الإدارة الأمريكية أغلبيتها في الكونغرس، وفشلها في اقناع النظام الرسمي العربي عموماً، والخليجي خصوصاً، بالتقسيم الطائفي للعراق بعد افتضاح الأطماع والنوايا الدموية للجارة إيران، في الوقت الذي بات استمرار التحالف الأمريكي مع هذا النظام العربي ضرورياً، نتيجة لكل هذا بدأت الإدارة الأمريكية بدراسة الانسحاب من العراق بشروط أهمها ضمان زرع حكومات عراقية موالية بالكامل للبيت الأبيض، لضمان استمرار سيطرتها على النفط.. ولكن لأمريكا اليوم عَدوّان في العراق، وهما الشعب العراقي ومقاومته الجهادية الوطنية من جهة، وحكومة موالية لطهران من جهة أخرى!.. بينما يطبق المحتل الأمريكي خططه المتتالية للقضاء على المقاومة العراقية، إلا أن المشهد العراقي يبدو وكأن كلا من التضحيات الأمريكية لاحتلال بلاد النفط، وجهاد الشعب العراقي ومقاومته ضد المحتل الأمريكي، ستقطف ثمارهما الجارة إيران التي نشرت مؤسساتها ونفوذها في كل أنحاء العراق بانتظار اعلان التقسيم واستلامها سلطات الجنوب من خلال أعوانها المسيطرين على المنطقة بقوة الإرهاب والترهيب.. ليصب نفط العراق على نفط عربستان في خزائن طهران.. لقد تجاوزت إيران الخطوط الحمراء وبات لزاما على الغرب تعديل المسارات.. ولكن الولايات المتحدة لا تميل إلى القيام بعمل عسكري ضد إيران، لأسباب كثيرة الظاهر منها هو رفض دول الخليج لخوفهم من الإشعاعات الذرية (إن وجدت) أو أنتقام إيران، وعدم توفر قوات أمريكية قادرة على هذه العملية نتيجة تورطها الكبير في العراق.. لذلك كان عليها الأخذ بالخيار الآخر وهو الحرب الإعلامية ..


وهنا يمكن القول، إنه وبعد مرور أربع سنوات على الأحتلال الأنجلوأمريكي للعراق، تبدو الاستراتيجية الأمريكية أكثر وضوحاً.. وما يهمنا هنا جزء من هذه الاستراتيجية، لربما لم تستدركه أطراف كثيرة، وهو أن الإدارة الأمريكية نجحت بامتياز في الانتقام من النظام الإيراني (لعملية رهائن السفارة الأمريكية في طهران 1980-1981).. نعم نجح إعلامها في إظهار حقيقة الذئب الإيراني المتربص بالعرب والمتخفي بلبوس الحمل الوديع، بعد أن بلع نظام الملالي الطُعْم الأمريكي وتم سحبه إلى أرض المعركة ليتمتع، بما وفره له المحتل من غطاء ودعم ومساندة ومشاركة، في تأسيس فرق الموت وتدريبهم وإطلاق يدهم في تدمير العراق وتفتيته وإنهائه كدولة، وفي نشر الرعب بين العراقيين بمختلف طوائفهم وأعراقهم فعاثت بهم قتلا وتشريدا وتهجيرا وإرهاباً، واستعملتهم القوات الأمريكية في رسم خريطة العراق "الجديد" بدماء أبنائه.. فتمكنت الاستراتيجية الأمريكية من تحقيق هدف رئيسي وهو دق إسفين عميق من الأحقاد وانعدام الثقة، طويل الأمد، بين الطرفين العربي والإيراني، شعوبا وحكومات، كما نجحت في خلق عداء طائفي غير مسبوق في مجتمعاتنا، فحققت الإدارة الشيطانية في البيت الأبيض أهم عنصرين ستعتمد عليهما السياسات الغربية للفترة القادمة في فرض سيطرتها وهيمنتها الكاملة على بلداننا تحت بند توفير الحماية والأمان لطرف ضد آخر، ولطائفة ضد أخرى، ولربما للطائفتين وللطرفين ضد بعضهما البعض، مادامت هذه الشعوب وأنظمتها تعيش في نعمة الغفلة .


إن سياسات الإدارة الأمريكية في منطقتنا تعمل على ترتيب أوراقها للمرحلة القادمة، مرحلة ما بعد الانسحاب من العراق، وتعزيز وجودها بقوة في منطقة الخليج والنفط العربي. واهم ما تعد له، من خلال حملتها الإعلامية الجديدة، هو اللعب على خيوط التعصب الديني، وبشكل خاص الأصولية السنية والشيعية المرتبطة بالأنظمة على ضفتي الخليج العربي من ناحية.. وعلى الخلاف الطائفي، وبشكل خاص بين السنة والشيعة على مستوى المجتمعات، من ناحية أخرى.. وبناء عليه تعمل هذه الإدارة، بدءا من العراق، على تهيئة الأجواء في المنطقة بما يُمَكّنها من اللعب بورقة الشيعة بعيدا عن النفوذ الإيراني لفرض سمة الرعاية والهيمنة على الشعوب، واللعب بورقة إيران الخطيرة بقوتها النووية (المشكوك في صحتها) لتبرير وجودها وإبقاء قوتها في المنطقة لحمايتها والحفاظ على أمنها واستقرارها .


ونجحت إدارة بوش في "إظهار حقيقة الذئب الإيراني المتربص بالعرب والمتخفي بلبوس الحمل الوديع"، في خطواتها في كشف النوايا والاطماع الإيرانية في المنطقة.. فياترى هل ستنجح في إضعاف النفوذ الإيراني على الضفة الغربية من الخليج؟!... إنها بداية عهد جديد في المنطقة، ستدفع ثمنها الشعوب والأنظمة العربية، وخصوصا إذا علمنا أن لدى الأطراف المتنازعة عوامل مشتركة يمكن أن تلتقي عليها ضدنا، حتى على شروط الحد الأدنى .. فهل سنبقى مستسلمين وستبقى مصائرنا مرهونة بأيدي الآخرين ياترى؟ ..


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
26 02 2007, 11:41 PM
( 297 )


اجتماع « إسلام أباد » يدعو إلى استبعاد القوة في معالجة الأزمة الإيرانية « الخطيرة »


الحياة ( إسلام أباد ) : خرج اجتماع وزراء خارجية سبع دول إسلامية بينها السعودية، بدعوة مشتركة أمس الأحد ، إلى حل الأزمة «الخطيرة» المتمثلة ببرنامج إيران النووي عبر الطرق الديبلوماسية، في حين طالبت اسلام أباد التي استضافت الاجتماع بـ «ضرورة اتخاذ مبادرة جديدة لتسوية نزاعات» الشرق الأوسط .


وحرص المجتمعون على تأكيد أن لقاءهم لا يأتي في اطار تشكيل جبهة «سنية» مناوئة للسياسات الايرانية في المنطقة، على رغم قول وزير الخارجية الباكستاني خورشيد قصوري إن الدول المشاركة «تفكر بطريقة واحدة». وللتأكيد على ذلك، اتصل قصوري قبل الاجتماع بنظيريه الايراني منوشهر متقي والسوري وليد المعلم، في حين اتصل رئيس الوزراء الباكستاني شوكت عزيز بنظيره اللبناني فؤاد السنيورة، بحسب مصادر رسمية .


وكان هذا الاجتماع الذي استُثنيت منه ايران وسورية، وحضره وزراء خارجية باكستان والسعودية والأردن ومصر وتركيا وماليزيا وإندونيسيا، اضافة الى الامين العام لمنظمة المؤتمر الاسلامي اكمل الدين احسان اوغلو، ناقش أيضاً الملف اللبناني والوضع المتدهور في الأراضي الفلسطينية والانقسامات الطائفية في العالم الإسلامي بسبب الوضع في العراق .


وجاء في البيان الختامي للاجتماع الذي تلاه وزير الخارجية الباكستاني خورشيد قصوري أن «الوزراء ناقشوا بقلق عميق التصعيد الخطير للتوتر خصوصاً في شأن البرنامج النووي الايراني». وأكد البيان ضرورة «حل كل المسائل من خلال الديبلوماسية، وعدم اللجوء الى القوة»، مشيراً الى ضرورة «تخفيف التصعيد بدلاً من تأزيم الوضع والمواجهة في منطقة الخليج. ويجب على كل الدول العمل من أجل تحقيق هذا الهدف» .


وأكد البيان أيضاً أهمية حل القضية الفلسطينية تجنباً لمزيد من المشاكل والعنف في المنطقة والعالم، لكن المجتمعين رفضوا كشف اقتراحاتهم للقمة الإسلامية الاستثنائية التي ستعقد في مكة المكرمة. وتابع أن «وزراء الخارجية أكدوا مجدداً وجهة النظر القائلة إن المسألة الفلسطينية هي المشكلة المركزية والاساسية في الشرق الاوسط، ولا بد من حلها دون تأجيل». كما أبدى «الوزراء قلقهم حيال استمرار احتلال اسرائيل وتصرفاتها غير القانونية بما في ذلك الانتهاك الاخير ضد المسجد الاقصى» .


ورفض وزير الخارجية الباكستاني القول إن عدم دعوة إيران وسورية والجانب الفلسطيني الى لقاءات اسلام أباد، قد يزيد من حال الانقسام، وخصوصاً مع مخاوف إيرانية من تمهيد اجتماع اسلام اباد لتكتل إسلامي (سني) موال لأميركا، ومناوئ للسياسة الإيرانية في المنطقة وتنامي دور طهران فيها .


وأكد وزير الخارجية الباكستاني أن دول اجتماع إسلام أباد لا تشكل محوراً ولا تكتلاً جديداً، لافتاً الى اتصاله بنظيريه السوري والإيراني، فيما اتصل الرئيس الباكستاني برويز مشرف برئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس لاطلاعه على نتائج هذا الاجتماع .


وفي ختام مؤتمره الصحافي، قال الوزير الباكستاني إن اتصالات مكثفة ستتم بين الدول الإسلامية من أجل تقريب وجهات نظرها في القضايا التي طرحت على الاجتماع، مشدداً على أن الدول الأعضاء في منظمة «المؤتمر الإسلامي» يجب أن يكون لها ثقل في ما يجري على الساحة الدولية، وخصوصاً أوضاع المنطقة ومستقبلها .


وأشار وزير الخارجية الباكستاني رداً على سؤال لـ «الحياة» عما يمكن أن تقدمه الدول الإسلامية من مبادرات لحل القضية الفلسطينية، الى خطورة الوضع في الأراضي الفلسطينية، وخصوصاً الاقتتال الأخير بين أنصار حركتي «المقاومة الاسلامية» (حماس) و «فتح» في غزة، والذي راح ضحيته أكثر من مئة قتيل. وأضاف أن «الوضع متدهور في الأراضي الفلسطينية، ولا يمكن أن نقول إنه طالما الجانب الآخر لم يتعاط ايجابياً مع مبادرة الملك عبدالله بن عبدالعزيز، فاننا سنترك الأمور على ما هي عليه. ليس لدي أي فكرة عما يمكن أن يتخذه القادة من قرارات، لكننا نريد من الدول الإسلامية أن تتحاور مع الدول الكبرى، وأن تنقل إليها وجهات نظرنا. نرى تدهور الحال وهذا إنذار لنا، وهو أحد أسباب اجتماعنا» .


وفي هذا السياق، قال الناطق باسم رئاسة الجمهورية المصرية السفير سليمان عواد في مؤتمر صحافي في القاهرة ان اجتماع اسلام اباد لا يمثل بداية حلف سني ضد اتجاه آخر، واضاف إن « ذلك غير وارد على الإطلاق، فمنظمة المؤتمر الإسلامي تعنى بدول يجمعها الإسلام، ولم تفرق في ميثاقها التأسيسي وفي اجتماعاتها أو في نشاطاتها خلال السنوات الأخيرة ما بين الإسلام السني أو الشيعي . ولا اعتقد على الاطلاق بأن هذا الحديث مفيد». وأكد أنه «من قبيل الصدفة المحضة أن الدول الست المشاركة في الاجتماع الوزاري في باكستان اليوم، دول سنية» ، مشيراً الى أن « الرئيس الباكستاني برويز مشرف حدد هذه الدول عندما طرح مبادرته وفكرته على الرئيس مبارك وعلى خادم الحرمين الشريفين خلال جولته الماضية في المنطقة » .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
26 02 2007, 11:52 PM
( 298 )


أسعار النفط تقترب من 61 دولاراً للبرميل فيما تبحث الدول الكبرى تشديد العقوبات على رابع دولة مصدرة للنفط في العالم :


النفط يُواصِل ارتفاعه مع تصاعدِ القلق بشأن إيران !


ميدل إيست أونلاين ( طوكيو ) : ارتفعت أسعار النفط اليوم الاثنين ( 8 / 2 / 1428هـ - 26 / 2 / 2007م ) لليوم الرابع على التوالي واقتربت من مستوى مرتفع جديد لهذا العام عند 61 دولارا للبرميل فيما تستعد قوى عالمية لدراسة تشديد العقوبات التي أقرتها الأمم المتحدة ضد ايران رابع أكبر دولة مصدرة للنفط في العالم .


وزاد الخام الاميركي 27 سنتا الى 61.41 دولار للبرميل بحلول الساعة 09:17 بتوقيت غرينتش اضافة الى صعوده أكثر من دولارين نتيحة تراجع كبير غير متوقع لمخزونات الوقود الاميركية ومشاكل في خطوط انابيب ومصاف الى جانب تنامي القلق للأسباب السياسية .


وارتفع مزيج برنت الخام في لندن 36 سنتا .


وسجل النفط 61.80 دولار للبرميل الجمعة وهو أعلى مستوى منذ 26 ديسمبر/كانون الاول ليعوض جميع الخسائر التي مني بها في اوائل يناير/كانون الثاني حين سجل أقل مستوى في 20 شهرا عند 49.90 دولار للبرميل نتيجة ارتفاع غير متوقع لدرجات الحرارة في الولايات المتحدة وضعف مشتريات الصناديق .


وعززت من الانتعاش العوامل الأساسية في السوق وكذلك تجدد المخاوف بشأن توقف محتمل لامدادات ايران النفطية عقب انتهاء المهلة التي منحتها إياها الأمم المتحدة لوقف تخصيب اليورانيوم والتي لم تلتزم بها طهران .


ويجتمع مسؤولون من مجلس الامن الى جانب المانيا في لندن في وقت لاحق الاثنين لبحث تشديد محتمل لعقوبات الامم المتحدة على ايران اثر العقوبات المحدودة التي فرضت على طهران في ديسمبر/كانون الاول غير أن بعض المحللين لا يتوقعون زيادة أُخرى للأسعار.


وقال تيتسو ايموري المحلل بمؤسسة ميتسوي بوسان للتعاملات الآجلة "ايران عامل رئيسي في انتعاش أسعار النفط من أقل من 50 دولارا ولكنها عامل معنوي كما أن عددا كبيرا من المتعاملين في السوق يتملكه التشكك" .


وتابع "لم تتوقف امدادات النفط الايرانية في العام الماضي رغم أن القضية نوقشت مرارا".


وتصاعدت حدة التصريحات في مطلع الاسبوع اذ أكد الرئيس الايراني محمود أحمدي نجاد الاحد أن بلاده لن تتراجع عن برنامجها النووي وشبهه بقطار بلا مكابح ولا تراجع، وردت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس على ذلك بقولها انه ينبغي الضغط على زر التوقف .


وذكر ديك تشيني نائب الرئيس الاميركي ان كل الخيارات مطروحة بعدما تجاهلت ايران مهلة الامم المتحدة لوقف تخصيب اليورانيوم، ورد نائب لوزير الخارجية الإيراني بقوله ان ايران مستعدة لأي شيء حتى الحرب .


ويشتبه الغرب في ان طهران تحاول في حقيقة الأمر بناء ترسانة نووية ويقول ان حقيقة إبقاء ايران برنامجها النووي سريا لمدة 18 عاما حتى 2002 وانعدام التعاون مع مفتشي الامم المتحدة يثبت سوء نواياها. وتنفي طهران الاتهامات .


وساعدت عوامل أُخرى على ارتفاع النفط في الاسبوع الماضي من بينها انخفاض حاد لمخزونات البنزين في الولايات المتحدة بواقع 3.1 مليون برميل وتوقفات غير مقررة لمصاف وخطوط انابيب مما ساهم في تنامي المخاوف بشأن امدادات البنزين هذا الصيف .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
27 02 2007, 12:14 AM
( 299 )


إيران تعتبر طلب وقف التخصيب غير مشروع ، ولندن وموسكو تؤكدان على الخيار الدبلوماسي لحل الأزمة


العالم ( طهران ) : قال المتحدث باسم الحکومة الايرانية غلام حسين الهام اليوم الاثنين، إن مطالبة مجلس الامن إيران بتعليق عمليات تخصيب اليورانيوم أمر غير قانوني وغير منطقي، فيما اكدت لندن وموسكو على الخيار الدبلوماسي لحل الأزمة النووية الايرانية .


وأضاف الهام في مؤتمره الصحافي الاسبوعي: ان طلب تعليق انشطة مشروعة وسلمية تجرى تحت مراقبة الوکالة الدولية للطاقة الذرية يتعارض مع الارادة الوطنية الايرانية .


وتابع : على الحکومة واجب التحرك وفقا للارادة الوطنية. واکد مجددا رغبة ايران في التوصل الى حل عبر المفاوضات، وقال : السلام والعدل والهدوء هي رسالة النظام الاسلامي، وهي حق کل البشرية .


وتاتي تصريحات المتحدث باسم الحكومة الايرانية هذه فيما يعقد اليوم ممثلو الدول الدائمة العضوية في مجلس الأمن، إضافة الى ألمانيا اجتماعا مغلقا في لندن لبحث تشديد العقوبات على إيران وتقديم تقرير بهذا الشأن الى وزراء خارجيتهم .


الى ذلك قللت وزارة الخارجية البريطانية من اهمية الاجتماع الذي يعقده ممثلو الدول الدائمة العضوية في مجلس الأمن وألمانيا في لندن حول الازمة المثارة حول البرنامج النووي الايراني، في حين استبعدت مصادر ديبلوماسية خروج الاجتماع بمواقف موحدة .


واليوم يجتمع ممثلو الدول الدائمة العضوية في مجلس الأمن وألمانيا في لندن لبحث البرنامج النووي الإيراني، وأبدى مسؤول بريطاني كبير ثقته بأن الأميركيين يريدون التوصل الى حل لهذه المسألة بالطرق الدبلوماسية في وقت صعدت واشنطن لهجتها ضد ايران .


من جهة اخرى شكك امين المجلس الاعلى للامن القومي الايراني علي لاريجاني في التصريحات الامريكية حول استعداد واشنطن للتفاوض مع ايران، معتبرا انها تبطن اهدافا اخرى .


وقال لاريجاني في تصريح له في بريتوريا: ان طهران مستعدة للنظر بايجابية في طلب واشنطن التفاوض معها، شريطة تلقي هذا الطلب رسميا عبر القنوات الدبلوماسية .


يشار الى ان وزيرة الخارجية الامريكية كوندوليزا رايس صرحت في وقت سابق ان واشنطن على استعداد للتفاوض مع ايران شريطة تعليقها لانشطة تخصيب اليورانيوم .


من جانب آخر صرح وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في لقاء مع الرئيس فلاديمير بوتين اليوم الاثنين في نوفو اوغاريفو المقر الرئيسي قرب موسکو: أن احتمال الخيار العسكري ضد ايران أصبح واردا، مشيرا الى أن بلاده ستبذل قصارى جهدها للعودة الى طاولة المفاوضات .


وقال لافروف: في مطلق الاحوال، لا يأتي احد على ذکر عقوبات دولية ضد ايران، مضيفا: ان نائب الرئيس الاميرکي صرح خلال زيارة اخيرة الى استراليا انه لا يستبعد هذا الاحتمال العسکري .


من جهتها قالت وزيرة الخارجية البريطانية مارغر يت بكيت ان الدول الغربية ستستمر في تشجيع ايران بالعودة الى طاولة المفاوضات .


وقالت بكيت في مؤتمر صحافي مع نظيرها الباكستاني خورشيد كوسوري بالعاصمة اسلام اباد اليوم الاثنين : ان الخطوات التي تتخدها الدول الغربية لها اثر رجعي، وليس هناك افضل من ان نكون قادرين على ارجاع ايران الى المفاوضات، وانهاء الحديث عن مسالة العقوبات .


كما اعربت بكيت عن املها في ان تتخد مواقف مختلفة واقل خطورة، حسب قولها .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
27 02 2007, 12:19 AM
( 300 )


واشنطن تزعم أن لطهران علاقات بتنظيم القاعدة لتبرير الهجوم عليها ! :


أمريكا تعلن أنها اكتشفت مخبأ لأسلحة إيرانية ببغداد


http://www.alasr.ws/myfiles/alasrimages7/r1.JPE (http://www.alasr.ws/myfiles/alasrimages7/11.jpg)
موقع " مجلة العصر " من المواقع التي انخدعت بأكذوبة المخابرات العراقية العميلة للاحتلال
الأمريكي بوجود علاقة لتنظيم القاعدة مع إيران


وكالات ، عواصم - والعربية نت ( بغداد ) ؛ مع تحليلٍ للكاتب حول علاقة إيران بالقاعدة : قال الجيش الأمريكي اليوم الاثنين ( 8 / 2 / 1428هـ - 26 / 2 / 2007م ) إنه اكتشف في قرية شيعية شمال بغداد مخبأ كبيرا لقنابل خارقة للدروع من النوع الذي تتهم واشنطن إيران بتزويد ميليشيات شيعية بالمكونات اللازمة لتصنيعها .


وقال الميجور جيرمي سيغرتس للصحافيين : " إن جنودا أمريكيين اكتشفوا موقعا يضم مكونات كافية لتصنيع 150 قنبلة خارقة للدروع " .


ويؤكد الجيش الأمريكي أن هذه القنابل قادرة على اختراق العربات المدرعة والانفجار داخلها وأنها تسببت في مقتل عدد كبير من الجنود الأمريكيين مؤخراً .


وأوضح سيغرتس أنه تم العثور على المخبأ الذي كان فيه مكونات هذه القنابل السبت في قرية شيعية بالقرب من بلدة الجديدة في محافظة ديالى على بعد 25 كلم شمال بغداد .


وكان الجيش الأمريكي أعلن مطلع الشهر الجاري أن " إيران تزود ميليشيات شيعية بمكونات هذه القنابل الخارقة للدورع وأنه يتم تجميعها في العراق" .


جدير بالذكر أن واشنطن باتت منذ شهرين تكيل الاتهامات لطهران بزويد المليشيات الشيعية في العراق بأسلحة لقتال الجيش الأمريكي .


علاقة تنظيم القاعدة بإيران :


واتهمت واشنطن أيضاً طهران بعلاقات مع " تنظيم القاعدة " عبر وثائق نشرتها المخابرات العراقية وانخدعت بها بعض المواقع على شبكة الانترنت كموقع " مجلة العصر " الذي يتخذ موقفاص عدائياً مع " تنظيم القاعدة " - كما ترى هــنــا (http://www.alasr.ws/index.cfm?method=home.con&**************ID=8709&keywords=) - .


ويقول مراقبون إن هذه الوثائق ظاهر أنها ملفقة لوجود المفارقات الايدلوجية والدينية بين ملالي إيران وتنظيم القاعدة والتي تمثل استحالة لإقامة علاقة بين الطرفين ، لكن هذه الوثائق جاءت في وقتٍ اتخذت فيه واشنطن قرار الحرب ضد إيران وباتت تختلق أدلة ضد طهران لتكون ضمن قائمة المبررات للهجوم على طهران وحائلاً دون أيِّ تعاطف عالمي - مناهض لتنظيم القاعدة - مع إيران في حال شن هجوم أمريكي عليها لمنعها من امتلاك أسلحة نووية إن لم تستعملها طهران ضد أمريكا فسوف تصل إليها أيدي " القاعدة " التي تقيم علاقات مع طهران - كما تزعم واشنطن - وتقوم باستعمالها ضد المصالح الأمريكية مما يتوجب منع طهران من امتلاكها لأسباب يُعتبر ذلك من أبرزها .


يُذكر أن واشنطن اختلقت قبيل الهجوم على العراق عام ( 1424هـ - 2003م ) مبررات زائفة لإسقاط النظام السابق لكونه يمتلك أسلحة دمار شامل ويقيم علاقات مع تنظيم القاعدة ! .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
27 02 2007, 01:12 AM
( 301 )


الجيش الأمريكي يؤكد اعتقال قائد « لواء القدس » الإيراني بالعراق


سي إن إن ( واشنطن ) : أعلن مسؤولون أمريكيون كبار اليوم الاثنين ( 8 / 2 / 1428هـ - 26 / 2 / 2007م ) أن الجيش الأمريكي تمكن مؤخراً من اعتقال إيراني ، يُشتبه في أنه قائد "لواء القدس"، المسؤول عن تقديم أسلحة للجماعات المسلحة بالعراق، فيما جدد مسؤولون عسكريون تأكيدهم أنهم عثروا على مزيد من الأسلحة الإيرانية بالعراق .


وقال مسؤولون بالإدارة الأمريكية : إن الجيش الأمريكي اعتقل ضابط إيراني برتبة عقيد، يدعى محسن شيرازي، وهو قائد عمليات « لواء القدس » ، الذي يُعتقد أنه مسؤول عن إمداد الميليشيات الشيعية بالعتاد والتدريب .


وكان الجيش الأمريكي قد أعلن في وقت سابق أنه اعتقل شيرازي، أواخر ديسمبر/ كانون الأول الماضي بمدينة إربيل، خلال حملة على منزل أحد المقربين من الزعيم الشيعي عبد العزيز الحكيم، الذي يرتبط بعلاقات وثيقة مع المسؤولين بالحكومة الإيرانية .


في الغضون، أعلن الجيش الأمريكي اليوم الاثنين، أنه عثر على مؤخراً على مزيد من الأسلحة التي صنعت، أو أجزاء منها، في إيران، في أنحاء مختلفة بالعراق، حيث يرجح أن "متشددين شيعة"، كانوا يعتزمون استخدامها في مهاجمة القوات الأمريكية والعراقية وكذلك المدنيين .


تأتي هذه التطورات، بعد يوم من إعلان مستشار الأمن القومي العراقي موفق الربيعي، أن إيران توقفت تماماً عن التدخل في الشؤون العراقية .


وقال الربيعي في تصريحات لبرنامج "Late Edition"، الذي أذاعته محطة CNN الأحد: "في الأسابيع القليلة الأخيرة، غيروا (الإيرانيون) موقفهم تماماً، وتوقفوا عن التدخل في شؤون العراق الداخلية " .


ولكن الربيعي أشار إلى أن "هناك بعض الأدلة على أنهم كانوا يدعمون بعض الميليشيات الشيعية، التي تحارب القوات الأمريكية في العراق " .


وكان الرئيس الأمريكي جورج بوش قد أشار في وقت سابق، أن الحكومة الإيرانية هي التي تقدم المتفجرات القاتلة للمسلحين في العراق، وذلك من خلال لواء القدس .


وكان الجيش الأمريكي قد قدم مؤخراً ما زعم أنه دليل على ضلوع أعلى المرجعيات الإيرانية، في عدة تفجيرات أسفرت عن مقتل 170 جندياً من القوات الأمريكية في العراق، منذ يونيو/ حزيران من العام 2004.


وكان وزير الدفاع الأمريكي، روبرت غيتس، قد صرح في وقت سابق أن الولايات المتحدة تمتلك أدلة قد تثبت تورط إيران في العراق، وتزويدها المليشيات المسلحة بالأسلحة والعبوات الناسفة العالية التقنية .


وفي المقابل، نفت طهران الاثنين، الاتهامات الأمريكية ووصفتها بـ"الأكاذيب .


وقال مسؤول رفيع في السفارة الإيرانية بالعاصمة العراقية بغداد في تصريح لـCNN: "نحن ننفى كافة المزاعم الأمريكية.. إنها أكاذيب، وهي محض افتراء.. لقد ارتكبت الإدارة الأمريكية العديد من الأخطاء في العراق، وتريد الآن أن تستخدم إيران ككبش فداء " .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
27 02 2007, 01:21 AM
( 302 )


خبير أمريكي : " حسَن نصر الله يقوم بتأمين قدرة رادعة لإيران ، ومستعد من أجْلِهَا للقتال حتى آخر لبناني " !


صحيفة الوطن الكويتية : قال الخبير الدولي في مؤسسة (AALC) الامريكية فريدرك هوف : إن لبنان هو كيان من دون دولة يحاول انجاح التعايش الطائفي في منطقة صعبة للغاية، مشددا على ان جوهر لبنان ظل كما هو عليه منذ 1943 أي في شكل اساسي جزء من الامبراطورية العثمانية مع غياب عنصر واحد: سلطان يبسط حكمه واوامره على البلاد بكاملها .


ويرى هوف ان لبنان ظل لنحو 25 عاما وبعد حرب اهلية استغرقت كل هذه السنوات تحت «السلطان» السوري الذي طرد بطريقة (دراماتيكية)، مستدركا ان هذا السلطان الذي يتخذ من دمشق مقرا له سيعود بمساندة بعض المخلصين اللبنانيين وفي مقدمتهم الحزب الميليشيا الذي يسيطر على الطائفة الاكبر الشيعة وجنرال ماروني متقاعد عرف سابقا بكرهه لسورية البعثية .


سلطوية مركزية :


ويشير هون الى انه في عالم عربي لجأ الى السلطوية المركزية كرد فعل على افول الامبراطوريات ورحيل الاوروبيين روج نظام لبنان الطائفي اللامركزي للديموقراطية وحرية الصحافة مع انه لا يزال يحتفظ ببعض اوجه الحقبة العثمانية مؤكدا ان لبنان اثبت قبل العراق بوقت طويل ان الانتخابات الحرة لا تصنع ديموقراطية، موضحا حقا ان لبنان يملك مظهر دولة وبرلمانا ومسؤولين رفيعي المستوى وبيروقراطية وعضوية في الامم المتحدة بل وحتى جيشا الا ان الدولة هي وهم والمواطنة التي تتجاوز الطائفة غائبة عمليا لأن حكومة لبنان لا تمارس سلطتها بموافقة الناخبين، بل تستعير السلطة السياسية ممن يملكونها ما ان يتوصل المالكون الى توافق آراء مستنتجا ان لبنان ليس دولة فاشلة، بل هو لا دولة تجلت حالتها الخاصة في يوليو واغسطس 2006 حينما اغرق حزب الله لبنان في 34 يوما من العنف الهائل .


أهداف " حسَن نصرالله " :


ويعترف هون أن نصرالله أحرز نصراً بفضل عدم الكفاية الإسرائيلية إلا أن هذا النصر من وجهة نظر هون لم يكن كاملاً لأنه مع نشر اليونيفيل والقوات اللبنانية حتى في مزارع شبعا، كيف سيقاتل الحزب ويقاوم اسرائيل مستبعدا ان يتخلى عن سلاحه لأنه لا يستطيع من دونه تنفيذ مهمته الاساسية والعسكرية الاساسية وهي : تأمين قدرة رادعة لإيران ، وقال انه مستعد للقتال حتى آخر لبناني من أجل الثورة " الاسلامية " في إيران .


ويعزو هوف المواقف التصعيدية لحزب الله الى رغبته في استرجاع امكاناته الرادعة وتعطيل حكومة لبنان وتسهيل عودة السيطرة السورية وتشكيل حكومة تمنع تشكيل المحكمة ذات الطابع الدولي وتخرج القوات الدولية من البلاد .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
27 02 2007, 01:47 AM
( 303 )


قال للـ « سـي إن إن » بأن المخططات العسكرية الأمريكية " قطعـت شوطـاً كبيـراً " ، وأن " عناصر الاستخبارات والعمليات الخاصة الأمريكية تعبر إلى داخل إيران منذ أشهر " :


هيرش : الجيش الأمريكي يُخطط وبجدِّية بالغة وبطلب من الرئيس لمُهاجمة إيران ؛ وطهران تتوقع الأسوأ وتقوم في مناطق قريبة منها بتشييد ملاجئ مُحَصَّـنة تحت الأرض ونقل القيادات الإيرانية إليها


سي إن إن الأمريكية ( القاهرة ) : فيما تعكف وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاغون" على رسم مخطط واسع لتوجيه ضربة جوية إلى إيران، وفي إخطار سريع، لوقف تدفق المساعدات الإيرانية إلى المليشيات الطائفية في العراق، قال أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني إن على الولايات المتحدة أن تتقدم بطلب رسمي للحوار مع إيران .


وقال لاريجاني " إذا كانت الولايات المتحدة ترغب حسب مزاعمها بإجراء حوار مع إيران فعليها أن تقدم طلبا رسميا ومن ثم ستنظر إيران بايجابيه لهذا الموضوع " .


وأضاف لاريجاني " إذا قدمت أميركا طلبا عبر القنوات الرسمية بإجراء حوار مع إيران وإذا تبين بان هذه المحادثات سوف تكون بناء*ه ومنطقيه فإن إيران مستعدة لدراسة هذا الطلب بايجابيه " .


وقال لاريجاني في بريتوريا رداً على تصريحات وزيرة الخارجية الأمريكية التي أعلنت استعداد واشنطن للحوار مع إيران بشرط تعليق برنامج تخصيب اليورانيوم، إن إيران لا تبالي لمثل هذه التصريحات التي تصدر عبر وسائل الإعلام لأنهم يسعون إلى أهداف أخرى من وراء تصريحاتهم عبر هذه الوسائل .


ووصف وضع شروط مسبقة لإجراء محادثات مع إيران بأنه غير مقبول وغير مبدئي لأن الغرض من المحادثات هو التوصل إلى حل .


وأضاف لاريجاني أن وضع شروط مسبقة بمثابة تحديد نتائج المحادثات قبل بدئها ولهذا فان هذه السياسة تعد عقيمة .


من جهة ثانية، قال المتحدث باسم الحكومة الإيرانية، غلام حسين إلهام، الاثنين إن إيران لا تواجه تهديدا عسكريا كما أنها لا تهدد أحداً .


وردا على سؤال حول التصريحات التي نسبت مؤخراً إلى نائب وزير الخارجية الإيراني من أن "إيران مستعدة للحرب"، رجح الناطق بلسان الحكومة بان تكون تصريحات نائب وزير الخارجية قد نقلت بطريقه غير صحيحة .


وأكد أن السياسة الإيرانية واضحة للغاية ، وقال : " إن سياستنا كانت ومازالت تتمثل في الدعوة للسلام والعدل للجميع وان تحركنا وسلوكنا يتم في هذا الإطار " .


وصرح الهام : " إننا نعتبر السلام والاستقرار والعدالة بأنها تمثل الرسالة الرئيسية للدولة وأن كل جهودنا منصبه في هذا الاتجاه وهذه الرسالة واضحة وملموسة للجميع " .


مخطط أمريكي واسع لضرب إيران :


من جهة أخرى تعكف وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاغون" على رسم مخطط واسع لتوجيه ضربة جوية إلى إيران، وفي إخطار سريع، لوقف تدفق المساعدات الإيرانية إلى المليشيات الطائفية في العراق، وفق الصحفي الأمريكي سيمور هيرش .


وكتب هيرش في مقالة نشرت الأحد، في مجلة "نيويوركر" أن الاستعدادات لمهاجمة إيران قد تكون جاهزة بحلول الربيع .


وكتب الصحفي، الحائز على جائزة بوليتزر، في وقت سابق : " إن تركيز إدارة الرئيس جورج بوش ينصب على تدمير المنشآت النووية الإيرانية وإمكانية تغيير النظام الراهن " .


واقتبس الصحفي من تصريح مسؤول استخباراتي بارز سابق عنه قوله : إن كبار العسكريين في البنتاغون " يعتمدون على ألا يتصرف البيت الأبيـض بغـباء ، وتنفيذ الضربـة في وجـه العراق بجانب المشاكـل التي ستخلفهـا على الجمهـوريـيـن عـام 2008 " .


وأوضح هيرش في مقابلة مع CNN أن المخططات العسكرية الأمريكية " قطعت شوطاً كبيراً" وأن " عناصر الاستخبارات والعمليات الخاصة الأمريكية تعبر إلى داخل إيران منذ أشهر " .


وقال خلال المقابلة التي تمت في القاهرة " هناك الكثير من الحركة عبر الحدود وملاحقة الأشخاص السيئين أو أولئك الذين نعتقد أنهم سيئون " .


وفيما تستنزف حرب العراق، التي تدخل عامها الخامس الشهر المقبل، قدرات الجيش الأمريكي، يبدي سلاح البحرية الأمريكي قلقاً من إمكانية تعرض حاملة الطائرات الأمريكية المتواجدة في مضيق هرمز قبالة السواحل الجنوبية لإيران، إلى هجمات من قبل الدوريات البحرية الإيرانية، التي تنتشر بالمئات في المنطقة، إثر توجيه ضربة جوية لإيران .


وتحدث الصحفي عن "الكثير من الأدلة" التي تشير إلى تحركات إيرانية، وإزاء التوقعات بهجوم أمريكي ، لتشييد ملاجئ محصنة تحت الأرض في مناطق قريبة من طهران ونقل قياداتهم إليها .


وأكد قائلاً إن قادة إيران " يتوقعون الأسوأ " .


وأشار إلى تصريحات نائب الرئيس الأمريكي ديك تشيني في أستراليا السبت التي هدد فيها قائلاً : " إن جميع الخيارات مطروحة للتعامل مع الملف الإيراني " .


وأضاف " ربما ينظر إليه كتصريح دعائي إلا أن الجيش يخطط ، وبجدية بالغة، وبطلب من الرئيس ، لمهاجمة إيران " .


وشدد الصحفي أن الرئيس الأمريكي، الذي ستنتهي ولايته الثانية في يناير/كانون الثاني العام المقبل، لن يغادر البيت الأبيض قبيل "التعامل مع إيران " .


وتحدث عن الأموال الضخمة التي تُضخ على إدارة الرئيس بوش، وبعضها من السعودية، لتمويل عمليات في منطقة الشرق الأوسط لوقف انتشار المد الشيعي، أو كما يُدعى بالهلال الشيعي، الذي يتضمن لبنان، على حد قوله .


ومن جانبه لم يبد النائب دونكان هنتر، الرئيس السابق للجنة الخدمات المسلحة في مجلس النواب، دهشة من تصريحات هيرش قائلاً " لدينا خطط طوارئ في جميع أنحاء العالم " .


وأردف قائلاً " كانت لدينا خطط طوارئ مع الاتحاد السوفيتي ، وحددنا أهدافاً بعينها، هذا لا يعني أننا كنا نخطط لضرب الاتحاد السوفيتي " .


وعلى صعيد متصل، نفى البنتاغون في بيان مكتوب الجمعة تخطيط واشنطن للدخول في حرب مع إيران وأشار إلى أن "التلميح إلى ما يناقض ذلك خطأ وعبث وتضليل " .


وتابع البيان " الولايات المتحدة واضحة للغاية بشأن مخاوفها المتعلقة بأنشطة حكومة إيرانية المحددة، إلا أن الرئيس أشار مراراً أن تلك الدولة ستعمل مع حلفائها في المنطقة للتعامل مع تلك المخاوف عبر الجهود الدبلوماسية " .


ويشار أن هيرش اشتهر في الولايات المتحدة عام 1969 لكشفه ما أصبح يعرف بمذبحة "ماي لي" التي قتل فيها أكثر من 500 مدني فيتنامي على أيدي جنود أميركيين في حرب فيتنام الشهيرة .


وكشف أيضاً أسرار الترسانة النووية الإسرائيلية في كتاب له صدر في أوائل التسعينيات من القرن الماضي .


وعاد الكاتب الأميركي مرة أخرى لإلقاء الضوء على خفايا السياسة الأميركية في كتاب "تسلسل القيادة من 11 سبتمبر إلى أبو غريب" كشف فيه إلى جانب مقالاته بمجلة "نيويوركر" في مايو/ أيار الماضي فظائع تعذيب الأسرى العراقيين في سجن أبو غريب .


تشيني يصل إلى سلطنة عُمان :


من جهة ثانية، وصل نائب الرئيس الأمريكي ديك تشيني إلى سلطنة عمان، في وقت متأخر مساء الأحد، في زيارة غير معلنة، تزامنت مع تقارير متزايدة تشير إلى أن إيران قد تتعرض لهجوم، بسبب عدم استجابتها لضغوط دولية تطالبها بوقف تخصيب اليورانيوم .


وقال مسؤولون عُمانيون إن طائرة تشيني هبطت في إحدى القواعد الجوية التابعة للقوات الأمريكية، بسلطنة عُمان، حيث بدأ فور وصوله مباحثات مع وزير الخارجية العُماني يوسف بن علوي بن عبد الله .


وتزامنت الزيارة وصف الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى، التقرير الذي أوردته إحدى الصحف الإسرائيلية، والذي زعم أن إسرائيل حصلت على موافقة دول خليجية لعبور أجوائها، لضرب إيران، بأنه "خبر مكذوب من أساسه، وهو هراء، وغير صحيح، وغير ممكن، لا في الحال ولا في المستقبل " .


إيران تحذر "الأعداء" :


وعلى الصعيد المقابل، حذر علي خامنئي، المرشد الأعلى للثورة الإسلامية في إيران الأسبوع الماضي من أسماهم بـ "الأعداء" بأن مصالحهم حول العالم ستكون عرضة للرد في حال تم توجيه أي ضربة لإيران، وذلك في إشارة إلى الولايات المتحدة الأمريكية التي تمر علاقتها بطهران حالياً بمرحلة توتر شديد .


وقال خامنئي في كلمة ألقاها الخميس أمام حشد من كوادر القوات الجوية الإيرانية : "الأعداء يعرفون جيداً أن أي ضربة ستستدعي منا توجيه رد مناسب إلى المعتدي ومصالحه حول العالم " .


وأضاف الخامنئي في كلمته التي بثتها وسائل الإعلام المحلية الإيرانية " يقولون أن الرئيس الأمريكي لا يعي نتائج تصرفاته، لكن من الممكن إعادة هذا النوع من الناس إلى رشده .. الساسة والمحللون في الولايات المتحدة، يعرفون أن الأمة الإيرانية لن تدع أي غزو يمر دون رد ! " .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

tato
27 02 2007, 02:45 AM
بارك الله فيك وشكرا على هذا المجهود

البراء الأزدي
27 02 2007, 03:17 AM
بارك الله فيك
حقيقة موضوع ضخم جدا ومجهود تشكر عليه
جزاك ربي كل خير

علي بن يوسف
27 02 2007, 04:25 AM
أخي السعيدان .. لن تكون هناك حرب بين امريكا و ايران فدعك من هذه الفقاعات الفارغة .. ان لله سنن في الارض .. وسننه تتكرر ولا تتغير .. فمنذ ظهر الدين الاسلامي واشتد عوده لم نرى قتالا بين الفرس والروم " بغض النظر عن المسميات الحديثة " .. ولكن أشترك معك في الرائ ان هناك حرب ستقوم .. بين دولة الاسلام و كل من المجوس واليهود والنصارى "بغض النظر عن المسميات الحديثة " .

محمود السعيدان
27 02 2007, 04:43 AM
الأخوَان الفاضلان ( tato ) و ( البراء الأزدي ) :

بارك الله فيكما ، وجزاكما خيراً ، ونفعكما ، ونفع بكما .

الأخ الفاضل ( علي بن يوسف ) :

وهل عندك دليل من الكتاب والسنة أن الحرب بين الفرس والروم لن تقوم حتى قيام الساعة ؟! ، أو أن عدم اندلاع الحرب بينهما سنة من سنن الله التي لا تتغير ولا تتبدل ؟! .

أنت حر فيما تختاره وتراه حيال هذا الموضوع ، لكن ينبغي أن لا نغالط الحقائق وأن لا نجعل نظرية المؤامرة هي التي تتحكم بآرائنا وعقولنا ! .

الأيام أو الأشهر القليلة القادمة بيننا أيها الأخ الفاضل ! ، ولا أدري ماذا ستقول حينما ترى هذه " الفقاعات الفارغة " - كما تقول - تتحول إلى واقع جهنمي لترى عيناك المنطقة وهي تحترق بنيران متبادلة بين أمريكا وإيران ! .

نسأل الله أن يضرب الظالمين بالظالمين ، وأن يُخرج المسلمين من بينهم سالمين غانمين .

علي بن يوسف
27 02 2007, 04:53 AM
النبي صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قد بشر بالنصر عليهم 0ولله الحمد والمنة- فقال: ** تغزون جزيرة العرب فيفتحها الله لكم، ثم تغزون فارس فيفتحها الله لكم، ثم تغزون الروم فيفتحها الله لكم }، ولكن غزو الروم وحرب الروم بعيد المدى، كما جاء في الحديث -أيضاً- وإن كان فيه ضعف، ولكنه يستند إلى أحاديث الملاحم الكثيرة؛ فيقول النبي صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: {فارس نطحة أو نطحتان، ثم يفتحها الله لكم (http://www.alhawali.com/index.cfm?method=home.showfahras&ftp=amaken&id=3000013) }، (فارس (http://www.alhawali.com/index.cfm?method=home.showfahras&ftp=amaken&id=3000013) نطحة أو نطحتان) أي: (القادسية (http://www.alhawali.com/index.cfm?method=home.showfahras&ftp=amaken&id=3000203) ثم نهاوند (http://www.alhawali.com/index.cfm?method=home.showfahras&ftp=amaken&id=3000204) ) وهي قادسية سعد بن أبي وقاص لا قادسية (http://www.alhawali.com/index.cfm?method=home.showfahras&ftp=amaken&id=3000203) المجرمين المشركين، فقال: {القادسية ونهاوند (http://www.alhawali.com/index.cfm?method=home.showfahras&ftp=amaken&id=3000203) ، ثم يفتحها الله } -فالحمد لله- قد قضي على ملك كسرى.
**********************
أخي السعيدان ... انتبه من الروم ذووا القرون ..

محمود السعيدان
27 02 2007, 07:06 AM
( 304 )


بعد انتهاء اجتماع وُصِفَ بالمُثمِر في لندن :


اجتماع جديد للدول الكبرى بشأن نووي إيران الخميس


http://www.aljazeera.net/mritems/images/2006/8/26/1_640064_1_34.jpg
منشأة آراك الإيرانية لإنتاج الماء الثقيل قرب طهران ( أ ف ب )


الجزيرة نت - وكالات : أعلنت وزارة الخارجية الأميركية أمس الاثنين ( 8 / 2 / 1428هـ - 26 / 2 / 2007م ) أن الدول الست الكبرى ستعقد مؤتمراً عبر الهاتف يوم الخميس القادم ( 11 / 2 / 1428هـ - 29 / 2 / 2007م ) على أمل التوصل لاتفاق على البنود الواجب إدخالها في مشروع قرار جديد لمجلس الأمن الدولي حول ملف إيران النووي بعد أن انتهى اجتماع في لندن وصفت نتائجه بالجيدة .


وقال المتحدث باسم الخارجية الأميركية شون ماكورماك إن مسؤولي الدول الست "سيجتمعون مرة أخرى عبر الهاتف يوم الخميس حيث يأملون في التوصل لاتفاق بشأن البنود التي سيتضمنها قرار يصدره مجلس الأمن بشأن العقوبات" على إيران.
وأضاف "بعد انتهاء الاجتماع اتفق المسؤولون على المضي في قرار جديد من الأمم المتحدة بشأن العقوبات"، معربا عن أمله بأن يتمكنوا من الاتفاق فعليا على عناصر القرار ليبقى بعد ذلك التفاوض حول نص القرار نفسه .


وذكر أن مندوبي الدول الست أشاروا أيضا إلى أن "طريق التفاوض يبقى مفتوحا" شرط أن يعلق الإيرانيون عملياتهم لتخصيب اليورانيوم. وقال "لكننا أعدنا أيضا تأكيد عزمنا على توجيه رسالة واضحة للحكومة الإيرانية أنهم إذا اختاروا ألا يسيروا في هذه الطريق، فستكون هناك عواقب" .


وقال المسؤول الثالث بوزارة الخارجية الأميركية نيكولاس بيرنز الذي كان يمثل الولايات المتحدة في لندن إن الاجتماع "كان واحدا من أفضل الاجتماعات" منذ سنتين. وأضاف أنه "عقد في أجواء جيدة جدا وإيجابية جدا وبناءة جدا". وأضاف أن لديهم شعورا بأنهم أحرزوا تقدما جيداً .


وكان المدراء السياسيون في كل من الولايات المتحدة وبريطانيا وروسيا والصين وفرنسا وألمانيا اختتموا اجتماعا في لندن أمس وصفته بريطانيا بأنه "مثمر" .


وقال مسؤولون بريطانيون إن القوى الكبرى اتفقت اليوم الاثنين على بدء العمل على استصدار قرار جديد من مجلس الأمن للضغط على إيران بسبب برنامجها النووي، ولكنها مازالت ملتزمة بالسعي من أجل حل من خلال التفاوض .


قلق روسي :


من جانبه قال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف إنه يشعر بالقلق بشأن الحديث عن ضربات عسكرية محتملة ضد إيران وأشار إلى أن هذا الحديث يتكرر .


ويأتي تصريح الوزير الروسي بعد أن ذكر ديك تشيني نائب الرئيس الأميركي يوم السبت أن كل الخيارات مطروحة على الطاولة بعد تجاهل إيران موعدا نهائيا حددته الأمم المتحدة لوقف تخصيب اليورانيوم .


وأرسلت واشنطن حاملة طائرات ثانية إلى الخليج مع سفن دعم حربية، في خطوة فسرت على نطاق واسع على أنها تحذير لإيران .


وذكرت مجلة نيويوركر أن وزارة الدفاع الأميركية شكلت لجنة لتخطيط هجوم يمكن تنفيذه في غضون 24 ساعة من الحصول على الضوء الأخضر من الرئيس جورج بوش.
لكن المتحدث باسم رئيس الوزراء البريطاني توني بلير رفض تقرير المجلة قائلا إن بلير كان يتحدث نيابة عن واشنطن أيضا عندما نفى في الآونة الأخيرة وجود أي خطط للجوء لعمل عسكري .


إصرار إيراني :


وتصاعدت لغة الخطاب عند جانبي المواجهة، وقال الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد الأحد إن بلاده ليس لديها "مكابح ولا تراجع" بشأن برنامجها النووي .


من جانبه قال المتحدث باسم الحكومة الإيرانية أمس إن مطالبة الغرب لبلاده بوقف أنشطة تخصيب اليورانيوم مقابل بدء محادثات معها بشأن برنامجها النووي هو أمر "غير مشروع وغير منطقي" .


وقال غلام حسين إلهام المتحدث باسم الحكومة في مؤتمر صحفي "إن وقف تخصيب اليورانيوم كشرط للمحادثات مطلب غير شرعي وغير منطقي ويتناقض مع كرامة الأمة الإيرانية، وإننا جاهزون للحفاظ على حقوقنا الشرعية من خلال المحادثات" .


وتصر إيران على أن لها الحق في الحصول على الطاقة النووية لتوليد الكهرباء وتريد التفاوض مع الأوروبيين وواشنطن دون التخلي عن حق تخصيب اليورانيوم .


وذكرت بعض المصادر أن القوى الكبرى تبحث فرض حظر على سفر المسؤولين الكبار في إيران وفرض قيود على الأعمال التجارية غير النووية، وذلك في تشديد عقوبات فرضها مجلس الأمن الدولي على طهران في ديسمبر/ كانون الأول الماضي .


ونصت العقوبات على حظر نقل التكنولوجيا والخبرة النووية لبرامج إيران النووية والصاروخية، وذكر القرار أن إجراءات أخرى ستتخذ إذا رفضت إيران وقف تخصيب اليورانيوم بحلول 21 فبراير/ شباط .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

where1
27 02 2007, 07:55 AM
بارك الله فيك وشكرا على هذا المجهود

حقيقة موضوع ضخم جدا ومجهود تشكر عليه

جزاك ربي كل خير

طالبان والقاعدة
27 02 2007, 05:17 PM
لا أدري لماذا وفي زحمة المشاغل عبر النت وجدت من هذا التعليق فرصة للاستجمام والضحك :) ؛ وشر البلية ما يضحك ! .

رجاء أخي - كرم الله ( طالبان والقاعدة ) عنك - أن لا تدخل هذا الموضوع العظيم مرة أخرى .

نحن لم نجبر أحداً على دخول الموضوع فاذهب والعب بعيداً ، فهذا الموضوع للكبار ولمن يهمهم الأمر ! .

والمسألة ليست متعلقة بحفلة ألعابٍ نارية سوف يجري حصولها بعد شهرين ويكفيها خبر مقتضب تدلي به المنظمة هذه أو تلك ، بل القضية عظيمة وهائلة حيث هي قضية حياة وموت ! ، إنها تهم الجميع ويجب أن يلموا بها مع كل جوانبها وأن يكونوا على متابعة تامة بأحداثها ! ، إنها - لو تعقل - حرب مدمرة ربما لم ولن يسبق للمنطقة أنه سيحدث فيها شيء مثل ذلك ! ، إنها حرب معقدة جداً ستخلط الأوراق وستجعل المنطقة في " حيص بيص " - كما يقال - ! .

نحن لا نتألى على الله ونقول سيحدث ذلك ، بل كل شيء بمشيئة الله تعالى ، ولكن ما نقوله فقط من باب ما تدل عليه المؤشرات القوية التي تفيض بها أخبار وتحليلات هذا الملف الذي لن تجد له مثيلاً في النت ولا في جميع وسائل الإعلام على الإطلاق لشموليته وموسوعيته الضخمة ! .

وكل مواد هذا الملف منقولة من المواقع الإخبارية والصحف العالمية وعباقرة السياسين والمحللين على مستوى العالم العربي والغربي ، وليس مجرد كلام فارغ يردده بين حين وآخر العبد الفقير إلى الله حتى تدلي بهذا التعليق الذي لا يخلو من ظلم وقلة أدب ! ، بل لو جمعت تقاير الملف وأخباره وضممت بعضها إلى بعض لخرجت بعقلية سياسية نادرة حول هذه الحرب الفظيعة وتداعيتها ، ولا أبالغ لو قلتُ أن كل ما تم نشره هنا يُكمِّـل بعضه بعضها مع أنه لا بد من التكرار المقتضب في بعض الأخبار بسبب تعلقه بالخبر المذكور .

على أية حال .. تعليقك أياً يكن ومهما أثار من امتعاضٍ لدى الجمهور الكبير الذي يحضى به هذا الملف الساخن إلاَّ أنه سيظل دافعاً لمواصلة تحديث هذا الملف يومياً بإذن الله تعالى ، وأنت بحلٍّ مما كتبته في حقي ، وأسأل الله أن يغفر ذنبك وأن يستر عيبك .

والله المستعان .


---------------------------


الأخ الفاضل ( فهد ) :


نم قرير العين فمثل هذه التعليقات تزيدنا إصراراً على مواصلة تحديث الملف .. فأراء الشرفاء كالمسامير كلما ضربتها بعنف ازدادت عمقاً ! .


وآمل من الاخوة الاكتفاء بتعليقي على هذا التعليق الشاذ ، وعدم الرد عليه لكيلاَ يشغلنا عن متابعة هذا الموضوع الكبير لاسيما وأن الحرب قد أوشكت وطبولها قد قرعت مما يستدعي منا متابعة مكثفة لذلك .


ونبقى دائماً ندعو الله تعالى أن يضرب الظالمين بالظالمين وأن يُخرجنا وإخواننا المسلمين من بينهم سالمين غانمين .

نعم اخي وكرم القاعدة وطالبان عنك انت كذلك لأننا من القاعدين بل من يقال عنهم مجاهدي الكيبورد
بل سأدخل وابين بالحديث الذي يغني عن كل الأقوال وعن كل المحللين وكل الخبراء ....الخ
وخير الكلام ماقل ودل
يكفيني حديث حبيبي ورسولي صلى الله عليه وسلم
عن ذي مخبر ، قال: سمعت رسول الله صلى الله عليهوسلم يقول: "" ستصالحون الروم صلحا آمنا ، فتغزون أنتم وهم عدوا من ورائكم ،فتنصرون وتغنمون وتسلمون ، ثم ترجعون ، حتى تنزلوا بمرج ذي تلول ، فيرفع رجل من أهل النصرانية الصليب,فيقول: غلب الصليب,فيغضب رجل من المسلمين فيدقه ، فعند ذلك تغدرالروم وتجمع للملحمة فيثور المسلمون إلى أسلحتهم ، فيقتتلون فيكرم الله تلك العصابة بالشهادة "" . رواه أبو داود
اما ان العب بعيدا فلا لأن زمن العب فات من زمان ، لأني في العقد الثالث من العمر ولدي ولد يعني اصبحت ابا ، لربما تكبرني بالسن وعلوم الجامعة او عندك دبلوم لكن لا يمنع ان ارد عليك

واما انها العاب نارية ، فأني على علم تام بأن هذه الحرب طاحنة واذا لم تكن طاحنة فما حاجة مصالحة الروم واجتماعنا معهم لقتال ايران وشيعتها الصفوية المتمثلة بالعراق وسوريا ولبنان والخليج

واما عن اقوال المحللين والعباقرة وغيرهم فلست مؤمنا بأقوالهم والتي منها ان بعد هذه الحرب سيقضى على الحياة بالخليج بسبب الاشعاع النووي وغيره ، لأنه يكفيني رجوع الجزيرة العربية بالسنين المقبلة القريبة خضرااااااء كما كانت على عهد سيدنا ادم عليه السلام

واما عن الخطورة الكبيرة في هذه الحرب فيكفيني اننا سننتصر وسنغنم وسنســـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــلم من شرهم كما أخبرنا رسولنا صلى الله عليه وسلم

واما عن ردي بهذا الأسلوب لأن سبق وان ذكرت لك بمشاركة قديمة حول هذه الحرب لكن ليس بهذا الاسم الحالي واوردت حديثي الحصار وقتال العدو الذي من ورائنا فلم اجد اكتفاء
فلا تزعل من ردي بهذه الصورة فكلها اخذ وعطاء

واما عن اعتقادك بانني من الشباب الخليجي اللي تراهم في نظرك فلست منهم

واما قولك بكلامي شاااااااااااااااااذ فلا والف لا فانا قلت لك من زمان بمشاركتي يكفيك عن كل هذا وعن كل اقوال القائلين حديث من رسول الله وخير الكلام ما قل ودل فلا تغضب يا اخي
على العموم انا من البحرين واول صواريخ احمدي نجاد على المنطقة التي اسكنها سنستقبلها ببداية الحرب ولكن نقول كما قال ربنا سبحانه ( قل لن يصيبنا الا ما كتب الله لنا )

محمود السعيدان
27 02 2007, 07:08 PM
اخي الفاضل ( where1 (http://www.muslm.net/vb/member.php?u=95788) ) :

لا شكر على واجب .

وفيك بارك الله ، وجزاك خيراً .

وشكراً لك ، وأهلاً بك .

محمود السعيدان
27 02 2007, 07:25 PM
( 305 )


الدُّوَلُ الخليجيةِ تنفي السماحَ للكيان الإسرائيلي باستخدام أجوائِها لِضَرْبِ إيران


مفكرة الإسلام : نفت عدد من دول مجلس التعاون الخليجي ما أورده تقرير صحافي نشر في دورية (هاآرتس) الصهيونية، حول موافقة هذه الدول على السماح للطيران الصهيوني باستغلال أجوائها الجوية لتوجيه ضربة عسكرية لإيران .


ومن جهته، وصف الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى، التقرير الذي أوردته تلك الصحيفة، بأنه "خبر مكذوب من أساسه، وهو هراء، وغير صحيح، وغير ممكن، لا في الحال ولا في المستقبل."، على حد قوله، وفق ما ذكرت (سي إن إن) .


وفي هذا السياق، أكد موسى بأنه أجرى اتصالاته الهاتفية مع وزراء خارجية كل من الإمارات، الشيخ "عبد الله بن زايد"، والقطري "حمد بن جاسم"، والعُماني "يوسف بن علوي بن عبد الله"، والذين أكدوا جميعًا عدم صحة ما نشرته تلك الصحيفة العبرية .


كما شدد موسى على أنه لا يمكن لأية دولة عربية، أن تسمح أو تعطي رخصة للكيان الصهيوني، لكي يعتدي على إيران .


جدير بالذكر أن مثل تلك التقارير والتصريحات الإعلامية الصهيونية تدخل في إطار التمويه على العلاقات الإيرانية الإسرائيلية الإيجابية والتي تدار في الخفاء، وهو ما عبّر عنه الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد، حينما تراجع عن تصريحاته سابقة له بشأن اليهود، وبشأن ما يسمى بالمحرقة، بل إنه أكد على احترامه لليهود، فضلاً عن عمق العلاقات الاقتصادية والتاريخية بين إيران والكيان الصهيوني، والتي لا تخفي على أحد .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

طالبان والقاعدة
27 02 2007, 07:49 PM
اخي الفاضل ( where1 (http://www.muslm.net/vb/member.php?u=95788) ) :

لا شكر على واجب .

وفيك بارك الله ، وجزاك خيراً .

وشكراً لك ، وأهلاً بك .


اخي محمود السعيدان ما شكرتني هذه المرة ولا قلت لي بارك الله فيك ما عقبت على ردي لا تزعل انا متقبل الرد اللي يكون

:A4:

محمود السعيدان
27 02 2007, 10:48 PM
أخي صاحب المعرَّف ( طالبان والقاعدة ) :

على أية حال ومع تحفظي على بعض ما كتبتَ إلا أني أقول لك : جزاك الله خيراً ووفقك لكل خير .

هل رضيت الآن : ) .

وأهلاً بك .

طالبان والقاعدة
27 02 2007, 10:55 PM
وانت كذلك جزاك الله خير وحياك الله وبياك

محمود السعيدان
27 02 2007, 11:18 PM
( 306 )


بناء قاعدة عسكرية أمريكية في أذربيجان المحاذية لإيران ؛ وأذربيجان تتهم طهران بانتهاك مجالها الجوي :


تعزيزات أمريكية في' آلاسكا' لمواجهة الصواريخ الإيرانية العابرة للقارات


القبس والفرنسية - صحيفة ' جيوبلوتيكا ' الأذربيجانية ؛ وكالة ' ريانو نوفوستي ' الروسية : ذكَرَت مصادر صحفية في جمهورية أذربيجان ان البنتاغون تمكن من الحصول على موافقة جمهورية أذربيجان على بناء قاعدة عسكرية على أراضيها .


وذكرت صحيفة ' جيوبلوتيكا ' الصادرة في باكو ان الأميركيين تمكنوا من إقناع الحكومة بأن استقرار قوات المبادرة السريعة الأميركية في جزيرة ' آبشرون ' في بحر قزوين وبناء قاعدة عسكرية لمقاتلات حلف الأطلسي في المنطقة، هو لمصلحة جمهورية أذربيجان .


وتابعت ان الولايات المتحدة طلبت أيضا من أذربيجان أن تبعث بعدد من قواتها العسكرية إلى العراق وأفغانستان ولبنان ، غير ان باكو ورغم الضغوط الأميركية، لم توافق على زيادة قواتها في العراق وأفغانستان .

تحذيرات أذربيجانية لإيران :

من جهة أخرى وجهت السلطات الاذربيجانية الاثنين "تحذيرا" الى ايران، مؤكدة ان خمس مروحيات ايرانية انتهكت في 22 شباط/فبراير المجال الجوي الاذربيجاني. واكد رئيس جهاز حرس الحدود الاذربيجاني السين غولييف "في حوالى الساعة 10:30 بالتوقيت المحلي (6:30 ت غ) من 22 شباط/فبراير، انتهك سرب من خمس مروحيات ايرانية كانت ترافق رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية الحدود الجوية الاذربيجانية مرات عدة".

واضاف غولييف ان "اذربيجان ابلغت السلطات الايرانية تفاصيل انتهاك مروحيات ايرانية المجال الجوي الاذربيجاني وان تحذيرا رسميا قد وجه الى الجانب الايراني" .

وقال المتحدث باسم السفارة الايرانية في اذربيجان مجيد فيض الله ردا على استيضاح وكالة فرانس برس، ان "الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد كان صباح 22 شباط/فبراير يقوم بزيارة الى مدينة استارا" الايرانية الواقعة قرب الحدود الاذربيجانية وان المروحيات التي كانت ترافقه انتهكت المجال الجوي الاذربيجاني "بطريقة غير متعمدة". واوضح غولييف ان نائب وزير الخارجية الاذربيجاني حلف حلافوف الذي يزور ايران، ينوي اثارة هذا الحادث مع المسؤولين الايرانيين .

تعزيزات أمريكية في آلاسكا :

وعلى صعيد آخر أفاد هنري أوبرينغ مدير وكالة الدفاع الصاروخي المضاد للصواريخ في الولايات المتحدة أن واشنطن ستنصب خلال الأسابيع القادمة 14 صاروخاً متطوراً مضادا للصواريخ في ولاية آلاسكا لمواجهة ما وصفه بتهديدات الصواريخ الإيرانية العابرة للقارات مستقبلاً .

وأوردت ذلك وكالة 'ريانو نوفوستي' الروسية ، ونقلت عن أوبرينغ قوله : إن إيران ستتمكن وحتى العام 2015 من صنع صواريخ باليستية عابرة للقارات .

وقال المسؤول العسكري ' نشعر حاليا بتهديدات بالقوة لهجمات صواريخ باليستية من إيران وكوريا الشمالية، وسننصب في قاعدة آلاسكا الجوية جهازا فوق ذكي للرادار و14 صاروخا مضادا للصواريخ بقيمة 625 مليون دولار .


وأضاف : لم يتجاوز عدد الدول المالكة للصواريخ الباليستية في العام 1972 وعند إبرام الاتفاق الأميركي - السوفيتي 8 دول ، فيما بلغ عددها حالياً 20 دولة .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
27 02 2007, 11:38 PM
( 307 )


كلام رسمي وتحرك ميداني .. فماذا عن المستقبل ؟! :


حاملة الطائرات ' سينيس' : مهمتنا تتعلق بأفغانستان والعراق وليس بإيران ، والخبراء العسكريون يشككون !


http://www.alqabas.com.kw/Final/NewspaperWebsite/NewspaperBackOffice/ArticlesPictures/27-2-2007//249862_450002.jpg
طائرة حربية تنطلق من على ظهر حاملة الطائرات 'ستينيس' في الخليج


أ ف ب - الجزيرة : على متن حاملة الطائرات 'ستينيس' قبالة شواطئ باكستان - أ.ف.ب - تؤكد قيادة حاملة الطائرات الاميركية 'ستينيس' ان مهمتها هي تعزيز 'الامن والاستقرار' في المنطقة بدءا من افغانستان والعراق، وليس ضرب ايران .


وتنطلق المقاتلات 'اف.ايه18-' الواحدة تلو الاخرى بفارق ثوان فقط، من على متن الحاملة 'يو اس اس جون سي ستينيس' باتجاه افغانستان لمساندة قوات التحالف في مواجهة مقاتلي طالبان .


وتجوب الحاملة 'ستينيس' التي يبلغ عديد طاقمها مع السفن الضخمة المرافقة لها 6500 رجل، منذ 19 فبراير في بحر عمان على بعد نحو 220 كلم من الشواطئ الباكستانية، اما مهمتها الرسمية فهي 'تأمين المساندة لقوات البر العاملة في افغانستان والعراق' .


وقال قائد الحاملة برادلي جونسون لوكالة فرانس برس وهو يراقب اقلاع مقاتلة 'اف.ايه،18- اف-سوبر هورنت' باتجاه الشمال الى باكستان وافغانستان 'تلقينا تعليمات واضحة جدا هي الا نقوم بخطوة باتجاه ايران (...) من شأنها ان تقود الى تصعيد' .


وعلى مدرج الحاملة الذي يبلغ طوله ثلاثمائة متر، يعمل عشرات البحارة من دون هوادة بثيابهم الملونة على تحضير اقلاع المقاتلات التي تنتظر دورها .


الا ان تطمينات قيادة المجموعة البحرية لا تكفي لاقناع من تساورهم شكوك في وجود 'ستينيس' بالقرب من مياه الخليج، حيث تتواجد اصلا حاملة الطائرات 'ديوايت ايزنهاور' فقد حذر وزير الدفاع روبرتس غيتس الشهر الماضي من ان التعزيزات البحرية في منطقة الخليج هي رسالة لإيران .


وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد أشار قبل أسبوعين في لقاء خاص مع قناة الجزيرة القطرية هــنـا (http://www.aljazeera.net/NR/exeres/6E1901AA-E7F2-4147-BC84-521C787285D7.htm) إلى قلق موسكو من الإستراتيجية الأميركية الجديدة في العراق التي قال إنه لم تـُقر فقط زيادة أعداد القوات هناك ، بل دفعت بحاملات للطائرات ، وهو - طبقا لبوتين - ما لا يحتاج إليه الوضع في العراق حسب تقديرات الخبراء العسكريين .


وأضاف أن هناك قوات بحرية مجهزة بتقنيات صاروخية حديثة في الخليج حالياً ، وهذا أيضا - حسب الرئيس الروسي - لا حاجة له ويطرح علامات استفهام ويثير قلقاً - حسب قوله - .


ويقول مراقبون أنه إذا شنت واشنطن ضربة عسكرية على ايران ، فإن 'ستينيس' ومجموعتها البحرية المؤلفة من اربع سفن بينها مدمرتان، ستلعب دوراً اساسياً نظراً لقوة النار الضاربة التي تتمتع بها وخصوصاً صواريخ توماهوك .


و'ستينيس' وحدها تحمل 67 طائرة ومروحية بينها 44 مقاتلة من طراز 'اف.ايه18-'.


أما الاميرال كيفين كوين الذي يقود المجموعة البحرية بكاملها ، فقد قال مبتسماً : إن ' أجمل ما في عملي هو أنه ليس عليَّ أن أشرح ما يقوله وزير الدفاع ! ' .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
28 02 2007, 12:43 AM
( 308 )


إيران تستبق صدور القرار بالإعلان بأنها لن توقف أبــداً تخصيب اليورانيوم ! :


فرنسا تشير لقرار دولي قريب مُهِمٍّ لفرض عقوبات على إيران إن لم توقف التخصيب


الجزيرة نت - وكالة الأنباء الإيرانية ؛ وكالات : قال وزير الخارجية الفرنسي دوست بلازي، "إن هناك احتمالا كبيران وقريبا" بأن تتفق الأعضاء الدائمون بمجلس الأمن الدولي على قرار ثان بفرض عقوبات اقتصادية على إيران .


وأوضح في مقابلة تلفزيونية، أن المديرين السياسيين للمجلس اجتمعوا الاثنين بلندن, وأن هناك فرصة كبيرة للتوصل "بسرعة" إلى اتفاق على قرار ثان ينص على عقوبات اقتصادية .


وأضاف "ينبغي إصدار قرار ثان" مذكراً بأن المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي, أشار في تقريره الأسبوع الماضي إلى أن طهران "بعيدة جدا جدا" عن الامتثال للقرار 1737.


وعقدت الدول الخمس دائمة العضوية بمجلس الأمن وألمانيا اجتماعا الاثنين بلندن بدأت خلاله العمل على صياغة قرار جديد يصدر عن المجلس حول البرنامج النووي الإيراني, بعد أن فرض عقوبات محدودة على طهران في ديسمبر/ كانون الأول الماضي نصت على حظر نقل التكنولوجيا والخبرة النووية لبرامج الجمهورية الإسلامية النووية والصاروخية .


وذكر القرار أن إجراءات أخرى ستتخذ إذا رفضت إيران وقف تخصيب اليورانيوم بحلول 21 فبراير/ شباط. ويخشى الغرب من أن تكون طهران تسعى لإنتاج سلاح نووي, لكنها تؤكد أن برنامجها يهدف فقط إلى توليد الكهرباء .


رد إيران : " لن نوقف تخصيب اليورانيوم أبـــداً " :


وفي أول رد فعل إيراني على اتفاق القوى العالمية بدء العمل على إصدار قرار جديد من الأمم المتحدة بشأن برامجها النووية, قال وزير الخارجية منوشهر متكي إن بلاده لن توقف أبداً تخصيب اليورانيوم .


ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية عن متكي قوله إن " وقف تخصيب اليورانيوم طلب غير قانوني وغير مشروع ولن يحدث ذلك أبداً ". وأكد بأن برنامج طهران لا يجرى تحويله لإنتاج أسلحة نووية , معرباً عن استعداد بلاده " لتقديم ضمانات " .


من جهتها أكدت الصين أن الدبلوماسية والمفاوضات السلمية هما أساس إنهاء المواجهة بشأن النووي الإيراني. وقال كين جانج المتحدث باسم الخارجية بمؤتمر صحفي "موقفنا متسق, نحن نؤيد حلا من خلال السبل الدبلوماسية والمفاوضات السلمية".


كما حذر كبير المفتشين الدوليين السابق عن أسلحة الدمار الشامل هانز بليكس، المعارض الشديد لغزو الولايات المتحدة على العراق، من أن "إهانة إيران بسبب برنامجها النووي يمكن أن يدفع الجمهورية الإسلامية إلى التعنت" موضحا أنه حذر من ذات الشيء قبل فرض العقوبات على بغداد .


وأضاف بليكس أنه يوجد حاليا "بعض التشابه بين العراق وإيران، قائلا إن مطالبة إيران بتعليق التخصيب قبل أي تفاوض هو كما لو كنت تقول لطفل اجلس أولا وتأدب وبعد ذلك سنعطيك مكافأة, وأعتقد أن ذلك مهين".


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
28 02 2007, 01:40 AM
( 309 )


في مقابلة مُهمَّة أجريَت مع عالِم الُّلغوياتِ وخبير السياسة الخارجية :


تشومسكي : ضرب إيران سيكون حركة أمريكية يائسة !


مفكرة الإسلام - ترجمة / أحمد أبو عطاء : أجرى الإعلامي الأمريكي "مايكل شانك" مقابلة مع عالم اللغويات وخبير السياسة الخارجية الأمريكي "نعوم تشومسكي" حول آخر التطورات في السياسة الأمريكية حيال كل من إيران، والعراق، وكوريا الشمالية، وفنزويلا .


& وخلال تلك المقابلة, وجّه "مايكل شانك" سؤالاً إلى تشومسكي قال فيه: " في الوقت الذي تتشابه فيه تطورات البرنامج النووي لكوريا الشمالية مع نظيره الخاص بإيران، لماذا نجد أن الإدارة الأمريكية مالت مؤخرًا إلى تفعيل أسلوب الحوار الدبلوماسي مع بيونج يانج وترفض القيام بالأمر نفسه مع طهران ؟ ".


وأجاب تشومسكي عن هذا التساؤل بقوله: "إنّ مجرد الحديث عن أن الولايات المتحدة بدأت تميل إلى التركيز على الحوار الدبلوماسي مع كوريا الشمالية يعتبر غير دقيق، هذا الحوار الدبلوماسي بين الطرفين حدث نوعًا ما في عهد "بل كلينتون"؛ لكن لم يفِ أي طرف من الطرفين بالتزاماته بشكل كامل، فكلنتون لم يقم بما عليه وتعهّد به، وأيضًا كوريا الشمالية لم تف بالتزاماتها؛ ومن ثم لم يتم إحراز أي تقدم، ولذا فإن إدارة بوش عندما سيطرت على الحكم, كانت كوريا الشمالية تمتلك بلوتونيوم ويورانيوم يكفي لتصنيع قنبلتين لكن مع قدرات محدودة في مجال الصواريخ، وهذه القدرات الصاروخية قويت بشكل كبير للغاية خلال سنوات حكم بوش، وذلك سببه أن هذه الإدارة ألغت بشكل كامل أي حوار دبلوماسي مع كوريا الشمالية".


وأضاف تشومسكي: "ولقد تم إبرام اتفاقية مهمةجدًا في سبتمبر 2005، وافقت فيها كوريا الشمالية على وقف برامج التخصيب ووقف نشاطات التطوير النووي بالكامل، وبالمقابل وافقت الولايات المتحدة على إنهاء تهديداتها بشن هجوم والبدء في التحرك نحو مساعدة بيونج يانج على إقامة مفاعل ماء خفيف، لكن إدارة بوش قوضت هذه الاتفاقية فورًا، ومارست ضغوطًا لمنع أية مساعدات دولية لكوريا الشمالية فيما يتعلق ببناء مفاعل الماء الخفيف، وبعد ذلك مباشرة بدأت الإدارة الأمريكية في تصيد صفقات مالية لكوريا الشمالية مع مصارف مختلفة، وبسبب كل هذه الممارسات, اتضح أن الولايات المتحدة ليست جادة في الالتزام بما من شأنه أن يحسن العلاقات مع كوريا الشمالية، خاصة وأنها لم تسجب تهديداتها السابقة لبيونج يانج".


وتابع تشومسكي: "إذا تابعنا ما حدث في الأيام القليلة الماضية؛ سنجد أن الإعلام الأمريكي بدأ يصور أن حكومة كوريا الشمالية شرعت في إبداء مرونة معينة بشأن بنود اتفاقية سبتمبر 2005، ولذا فإن هناك مناخًا من التفاؤل، لكن الحقيقة أن صحيفة "الفاينانشال تايمز" أكدت أن إدارة بوش محاصرة الآن سياسيًا، وتحتاج إلى أي نوع من النهوض، ولذا فإنها مدفوعة باتجاه منح الطريق الدبلوماسي فرصة أكبر، وبالنظر إلى الماضي والتاريخ سيظهر أن الولايات المتحدة عندما كانت تخفف لهجتها، كان الكوريون الشماليون يبدون نوعًا من المرونة، وبمجرد أن تعود التصريحات العدائية الأمريكية، تعود كذلك اللهجة العدائية لكوريا الشمالية".


وقال تشومسكي: "هذه القضية أقل في أهميتها بالنسبة للولايات المتحدة من قضية إيران إلى حد كبير، وأنا لا أعتقد أن القضية الإيرانية تتعلق في حقيقتها بالأسلحة النووية، صحيح أن الجميع متفق على ضرورة ألا تمتلك إيران أسلحة نووية، أو أية دولة أخرى، لكن بيت القصيد هو متعلق بطبيعة منطقة الشرق الأوسط التي تعتبر مركز مصادر الطاقة في العالم، حيث كانت مطمعًا للبريطانيين والفرنسيين وبعد انتهاء الحرب العالمين الثانية جذبت انتباه الأمريكيين، ومن البديهي أن السياسة الخارجية الأمريكية تركز على كيفية السيطرة على موارد الطاقة في الشرق الأوسط وليس مجرد الوصول إلى هذه الموارد كما يقول الناس في أغلب الأحيان، فلو أن الولايات المتحدة لم تحتج إلى أي نفط في الشرق الأوسط أو أية طاقة شمسية, فإنها ستظل تسعى للسيطرة على تلك المنطقة لامتلاك القوة الاستراتيجية، ولقد أعلن دك تشيني أن السيطرة على خطوط أنابيب الطاقة هي أداة للتخويف والابتزاز، وكانت العديد من الأطروحات قد أشارت إلى أنه في حالة سيطرة الولايات المتحدة على مصادر الطاقة في الشرق الأوسط؛ فإنها ستكون صاحبة اليد الطولى على منافسيها الصناعيين خاصة اليابان، وبناءً على كل ما تقدم تكتسب القضية الإيرانية أهمية خاصة".


& ووجه شانك سؤالاً آخر قال فيه : "إذًا هل يمكننا القول بأن الولايات المتحدة عندما تتحد عن توجيه ضربة لإيران فإنها تسعى لبسط السيطرة، فهل تعتقد أن الولايات المتحدة ستحقق هذا الهدف من خلال مهاجمة إيران ؟ ".


وأجاب تشومسكي: "هناك العديد من المسائل تتعلق بالقضية الإيرانية، إحداها أن إيران دولة تتمتع بأنها مستقلة بشكل خاص، ولا يمكن أن تكون خاضعة لمؤثرات خارجية، وهذا نابع بشكل كبير من قدرتها على مواجهة قضايا الداخلية بنجاح، وهذه نقطة مهمة فإذا أخذنا كوبا على سبيل المثال، فسنجد أن غالبية كبيرة من المواطنين الأمريكيين يؤيدون تأسيس علاقات دبلوماسية مع كوبا، وحتى قطاع رجال الأعمال الأمريكيين يتبنى التوجّه نفسه، لكن الحكومة الأمريكية تعارض ذلك، وأعتقد أن السر في ذلك أن حقيقة المعايير التي تحكم علاقات السياسة الدولية تتشابه إلى حد بعيد ما يحدث في منظمة مثل المافيا، فهناك مبدأ مهم يقوم على أساس أن قائد السفينة لا يجب أن يعصيه أحد، مهما كان صوت المعارض".


وأضاف تشومسكي: "إذا عدنا للوراء لنبحث عن السبب الرئيس وراء هجوم الولايات المتحدة على فيتنام؟ فسنجد أن التطور المستقل يخشى منه أن يتحول إلى فيروس يستطيع إصابة الآخرين. وهذا ما حدث في عهد الرئيس "كنيدي" الذي شعر بخطر انتشار أفكار كاسترو في كوبا وكيف يمكنه أن يصدر هذه الأفكار للدول المحيطة وباتالي كان قرار الحرب على فيتنام كضربة تحذيرية لمنع انتشار هذه الأفكار في المنطقة، وبالعودة إلى إيران، فسنتأكد أن المشكلة في إيران لا تكمن فقط في أنها دولة ذات مصادر كبيرة، وبأنه لاعب رئيس على ساحة مصدري الطاقة حول العالم، ولكن الحقيقة أن الولايات المتحدة التي دعمت حكومة الاستبداد الوحشي في إيران لسنوات، وقدمت له العون في تطوير الطاقة النووية وكان تشيني، وولفويتز، وكيسنجر، وآخرون، يدعمون تطوير الطاقة النووية الإيرانية في السبعينات، طالما كان شاه إيران في سدة الحكم، لكن وبمجرد أن سقط الشاه، وجاءت الثورة الإسلامية، وحدثت أزمة الرهائن الأمريكيين، بدأت أمريكا في دعم صدام حسين فورًا، ودعمته في حربه ضد إيران طريقة لمعاقبة طهران، وستواصل أمريكا معاقبة طهران مستقبلاً".


وتابع: "الأمر الثاني هو تجاهل الحكومة الأمريكية لإرادة شعب الولايات المتحدة وحتى قطاع رجال الأعمال في أمريكا، فالحقيقة أن 75 % من الأمريكيين يفضلون تحسين العلاقات مع إيران بدلاً من مواصلة طريق التهديدات معها، لكن هذا يتم تجاهله، ولا توجد لدينا حول استطلاعات تتعلق برأي قطاع الأعمال الأمريكي حيال هذه المسألة، لكن من المؤكد أن شركات الطاقة الأمريكية ستكون سعيدة للغاية لو أتيحت لها الفرصة للعودة إلى الاستثمار مع إيران بدلاً من التخلي عن هذا المجال للمنافسين الآخرين، ورغم كل هذا؛ فإن الحكومة الأمريكية تصر على طريق المجابهة مع طهران وبصورة جلية جدًا ويرجع ذلك إلى عوامل اقتصادية وأخرى جغرافية وسياسية واستراتيجية، لكن مع عدم إغفال منطق المافيا القائم على أن من ليس معي فهو ضدي، ويجب معاقبته لعدم طاعة أمري".


& وطرح شانك سؤالاً جديدًا قال فيه: "فينزويلا كانت تتحدى الإرادة الأمريكية بنجاح في ظل حكم "شافيز"، وهي تتحرك نحو تبني منهج الاشتراكية. فأين يمكن تفسير استراتيجية أمريكا تجاه فينزويلا ؟ ".


وأجاب تشومسكي: "الولايات المتحدة تبنت ودعمت الانقلاب العسكري الذي كان يهدف لإسقاط الحكومة، وكان هذا أقصى ما يمكن فعله لمواجهة تحدي فينزويلا".


& شانك : " ولكن لماذا لم نعط اهتمامًا أكبر لكيفية التعامل مع فينزويلا ؟ ".


تشومسكي: "الحقيقة أن هناك اهتمامًا حقيقيًا بهذا الجانب وإذا نظرت ستجد سجلاً حافلاً بالإساءات والاعتداء من قبل الحكومة وأجهزة الإعلام الأمريكية ضد فينزويلا، لكن فينزويلا دولة مستقلة، وهي إن نوّعت صادراتها؛ فإن ذلك يكون بدرجة محدودة، وحرصت على ألا تكون معتمدة على الصادرات إلى الولايات المتحدة فقط، ولكن بدأت في تحركات جادة للتكامل والحصول على مزيد من الاستقلالية لدول أمريكا اللاتينية، والولايات المتحدة لا تحب هذه التوجهات بطبيعة الحال".


& ووجه شانك سؤالاً جديدًا قال فيه: كيف ترى تأثير الجمود السياسي في لبنان على إمكانية صدور قرار عن حكومة الولايات المتحدة بدخول حرب ممكنة مع إيران، هل الربط بين الأمرين وارد ؟ .


وقال تشومسكي: "بالطبع هناك علاقة. وأفترض أن جزءًا مهمًا من الدافع الذي حدا بالتحالف الإسرائيلي الأمريكي لضرب إيران في يوليو الماضي – واللبنانيون محقون في كلمة التحالف الإسرائيلي الأمريكي – كان متعلقًا بأن حزب الله بدا وكأنه رادع استراتيجي قوي لإيران ضد أي هجوم إسرائيلي أمريكي محتمل ضد إيران، وأريد هنا أن أشير إلى الصواريخ بشكل خاص، فقد كان الهدف من الحملة على لبنان بالأساس إبادة الرادع الصاروخي لحزب الله من أجل إطلاق يد أمريكا وإسرائيل في حالة تنفيذ هجوم حاسم ضد إيران، وهذا أعتبره عاملاً رئيسًا فيما تعرض له لبنان، وإلا فإن الحديث عن أسر جنديين إسرائيليين أو تحرير أسرى لبنانيين وفلسطينيين لا يمكن أن يعتبر حديثًا جديًا لتبرير حرب مثل تلك التي وقعت، فمنذ عقود وإسرائيل تأسر وتختطف اللاجئين اللبنانيين والفلسطينيين، وفي عرض البحر ومن قبرص إلى لبنان وتقتلهم في لبنان وتحتجز بعضهم كرهائن، أو تنقلهم إلى أرضها، وهذا أمر مستمر ومشاهد منذ عقود ولم يتحدث أحد عن أن هذه الممارسات يمكن أن تكون سببًا في مهاجمة إسرائيل".


وأضاف تشومسكي: "بالطبع إسرائيل لا تريد أية منافسة في المنطقة، لكن حتى هذه النقطة لا تصلح كمبرر كاف لشن هذا الهجوم الهائل ضد لبنان، والذي كان مريعًا بحق، وأقول هنا إن آخر التحركات الأمريكية الإسرائيلية في هذه المواجهة قبل إعلان وقف إطلاق النار تمثل في إلقاء العديد من القنابل العنقودية في جنوب لبنان، وقد أكدت المجموعات المتواجدة في هذه المنطقة أن كميات القنابل العنقودية التي ألقيت على جنوب لبنان فاقت بكثير ما شهدته كوسوفو، وأفغانستان، والعراق، وأي مكان آخر، وهناك تخمينات بأنه يوجد نحو مليون قنبلة عنقودية صغيرة في هذه المنطقة، مع نسبة كبيرة من هذه القنابل عير منفجرة، والهدف باختصار كان جعل منطقة جنوب لبنان غير صالحة للسكن؛ ورغم أنها أراض صالحة للزراعة يصبح من المتعذر على الفلاحين العودة إليها، وهو ما يصب في النهاية في اتجاه تقويض نفوذ حزب الله بالجنوب اللبناني".


وتابع تشومسكي: "لا يمكن لأحد أن يذكر كلمة حزب الله في أجهزة الإعلام الأمريكية، بغير أن يقول حزب الله التابع لإيران؛ للتأكيد على أنه يتمتع بالدعم من إيران، لكن في الإعلام الأمريكي الجميع يقول إسرائيل دون إضافة عبارة "المدعومة من قبل أمريكا"، والحقيقة أن تأكيد هذه العلاقة بين إيران وحزب الله لم يصدر عن المختصين بشئون إيران أو المختصين بشئون حزب الله، وفي أحيان أخرى يقول الإعلام الأمريكي "حزب الله المدعوم من قبل سوريا".


& وسأل شانك: "باعتقادك، ما هو تقدير حكومة الولايات المتحدة لحجم القوات وقدرة القوات وحتى الدعم الشعبي لها في حالة عزمها على ضرب إيران ؟ ".


تشومسكي: "على قدر علمي، أعتقد أن العسكريين في الولايات المتحدة يعتقدون أن التفكير في هذا الطرح بمثابة الجنون، وحتى أجهزة المخابرات تستنكر مثل هذا الطرح، وإن كانت لا تضعه في خانة المستحيلات، وإذا نظرنا إلى شخصيات معينة شاركت بقوة في رسم الاستراتيجيات والخطط لوزارة الدفاع الأمريكية على مدار سنوات مثل "سام جاردينر"، فسنجد أن مثل هؤلاء لا يرون استحالة تنفيذ ضربة عسكرية ضد إيران، لكن أظن أن أيًا من الخبراء والمراقبين لم يأخذ فكرة توجيه ضربات للمواقع النووية الإيرانية على محمل الجد، حيث يعتقد جل المراقبين أنه لو تم تنفيذ ضربة ضد إيران، فستكون ضربة شاملة ساحقة، ولن تقف عند حدود استهداف المنشآت النووية بل ستتعدى ذلك إلى حد ضرب إيران بالكامل، وعند الوصول إلى هذا الحد من التفكير لا يمكن إغفال أن المنطقة التي ستسهدف، ستكون من أكبر مناطق تصدير النفط في العالم، وهي منطقة ذات غالبية شيعية فرغم أن إقليم الأحواز عربي, إلا أنه موّال لإيران، وقاتل إلى جنبها في الحرب مع العراق، وستعمل إيران في حالة تعرضها للهجوم إلى استثارة تعاطف الأحواز، وستحرص القوات الأمريكية في العراق في الوقت نفسه على جعل الأحواز مستقلة عن إيران".


& شانك: هل تعتقد أن هذا السيناريو هو سبب الدفع بقوات أمريكية إضافية في العراق؟ .


تشومسكي: "هذا محتمل، خاصة إذا ما وضعنا في الاعتبار تقرير حمل عنوان "لعبة الحرب" صدر عن وزارة الدفاع الأمريكية، في ديسمبر 2004، بإعداد "سام جاردينر"، تحدث عن أن واشنطن ستدفع بقوات في العراق حتى يمكن أن تستعمل في المستقبل كدعم بري في أي تحرك ضد إيران والحقيقة أن السيطرة على إقليم الأحواز الغني بالنفط مهمٌ استراتيجيًا في محاولة ضرب إيران؛ لأنه من خلال السيطرة عليه يمكن قصف أية منطقة في إيران".


وأضاف: "من ناحية أخرى أعتقد أن الولايات المتدة تعمل على إثارة حركات انفصالية أخرى للتقلب على الحكومة الإيرانية خاصة بين الجالية الأذرية التي تجد نفسها في وضع معقد بين السكان الإيرانيين من أصل فارسي، وهذه الجالية لديها ميول انفصالية ومن المؤكد أن أمريكا تسعى لتأليب هؤلاء لتحطيم الجبهة الداخلية الإيرانية".


وأردف تشومسكي: "من ناحية ثانية الجميع يعرفون أنه من أهم الأسباب التي تدعو الإصلاحيين في إيران من أمثال "شيرين عبادي" و"أكبر جانجي" وآخرين، للاعتراض على تهديدات الولايات المتحدة لطهران هو أن هذه التهديدات تقوض محاولاتهم لتوسيع نطاق الديمقراطية والحرية".


وتابع بقوله: "الولايات المتحدة ماضية قدمًا في جهودها على صعيد إثارة الحركات الانفصالية وبشكل خاص في الأقاليم الغنية بالنفط، وأيضًا المناطق العربية قرب الخليج، مع الحرص الدائم على تصوير القيادة الإيرانية بأنها نموذج للوحشية والقسوة والقمع لإثارة الفوضى الداخلية، وفي الوقت نفسه تقوية التحالف الدولي لخنق إيران اقتصاديًا".


وقال نعوم تشومسكي: "من الصعب جدًا توقّع ما ستقدم عليه إدارة بوش اليوم لأن هذه الإدارة غير عقلانية، وخلقت كارثة حقيقية في العراق فقد كان المفترض أن تكون هذه أسهل عملية عسكرية تتم في التاريخ، لكن الإدارة الأمريكية نجحت في تحويلها لمأساة عسكرية، وفقدت السيطرة الآن تمامًا، ومن المستجيل عليها أن تخرج من هذا المستنقع، نحن افترضنا أن السبب في غزو العراق كان النفط لكن الحقيقة أن العراق لو كان غنيًا بالمخالفات أو أي شيء آخر تافه؛ فإن أمريكا كانت ستسعى لغزوه أيضًا، لأن السماح للعراق بأن يكون مستقلاً وذا سيادة يمكن أن يكون كابوسًا للولايات المتحدة، على اعتبار أن الشيعة في العراق سيزيدون من قوة علاقاتهم مع إيران، ويمكنهم أيضًا تقوية نفوذهم مع الشيعة الموجودين في المملكة العربية السعودية".


& ووجه شانك سؤالاً جديدًا قال فيه: خلال انتخابات الرئاسة عام 2008 ، كيف ترى تعامل المرشحين مع القضية الإيرانية؟ وهل تعتقد أن إيران ستكون عاملاً حاسمًا في هذه الانتخابات ؟ ".


وأجاب تشومسكي: "ما نسمعه من تصريحات المرشحين حتى الآن لا يبعث على التفاؤل، ولكنني مازلت أعتقد أنه وعلى الرغم من كل شيء فإن الولايات المتحدة من غير المحتمل أن تهاجم إيران، لأن هذا لو حدث ستكون كارثة كبيرة ولا أحد يمكنه تخيل النتائج، وأعتقد أن إدارة وصلت لقمة اليأس والتخبط هي فقط التي يمكن أن تلجأ لمثل هذا التحرك، والخطورة هنا أنه لو أصبح الديمقراطيون على مقربة من الفوز؛ فإن الإدارة الأمريكية الحالية يمكن أن تكون في حالة اليأس التي قد تدفعها لهذا الهجوم".


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
28 02 2007, 02:29 AM
( 310 )


قالت بأن إيران إن كانت تريد الحصول على الطاقة النووية للأغراض السلمية ، فلِمَ لا تعمل على تعليق عمليات التخصيب وإعادة معالجة الوقود الذي لم تعد بحاجة إليه ؟! :


بيكيت : طموحات طهران النووية أكثر من الطاقة وهي مثيرة لقلق في المنطقة والعالم


قدس برس : اعتبرت وزيرة الخارجية البريطانية أن العالم كله يساوره قلق بشأن الطموحات النووية الإيرانية، وليس بعض الدول الغربية فقط، وقالت مارغريت بيكيت أثناء لقائها وسائل الإعلام في العاصمة الباكستانية إسلام آباد، أمس الاثنين ( 8 / 2 / 1428هـ - 26 / 2 / 2007م ) بشأن الملف النووي الإيراني، إنه لا أحد يجادل ضد حق إيران في الحصول على الطاقة النووية لأغراض مدنية، مشيرة إلى أن الدول الست التي شاركت في المحادثات، وهي روسيا والصين والولايات المتحدة إلى جانب بريطانيا وفرنسا وألمانيا من الاتحاد الأوروبي، قدمت عروض لإيران تتيح لها كل ما تأمل به أي دولة تريد أن يكون لديها طاقة نووية للأغراض المدنية، على حد تعبيرها .


غير أن بيكيت تساءلت أمام الصحافة الباكستانية بالقول "إن كانت إيران تريد الحصول على الطاقة النووية للأغراض السلمية، فلم لا تعمل على تعليق عمليات التخصيب وإعادة معالجة الوقود الذي لم تعد بحاجة إليه، وتنضم إلى طاولة المفاوضات مع المجتمع الدولي؟ .


الخطوات التي جرى اتخاذها حتى الآن هي خطوات كانت بتوصية من الوكالة الدولية للطاقة الذرية التي تقول بأن إيران قد خالفت الاتفاقيات التي أبرمتها، وقد جرى التصويت على المقترحات المتعلقة بالعقوبات بالإجماع في مجلس الأمن".


ونفت وزيرة الخارجية البريطانية أن يكون الغرب هو فقط الذي يساوره القلق بشأن ما إذا كانت إيران تسعى للحصول على التكنولوجيا التي قد تتيح أن يكون لديها أسلحة نووية، بل إن هناك قلق على نطاق واسع في المنطقة، وفي أرجاء العالم .


وشددت بيكيت على أن السداسية ستستمر في سعيها لحث إيران على العودة إلى طاولة المفاوضات، معتبرة أن الخطوات التي اتخذت إلى حد الآن قابلة للإلغاء، وليس هناك شيئا يريده المجتمع الدولي أفضل من أن يكون قادرا على إلغاء هذه الخطوات، وأن تلغى الحاجة للنظر في الاستمرار بالعقوبات. بيد أنها حذرت من أن الدرب الذي تسير فيه طهران هو درب خطير للغاية، على حد وصفها.


من جهته قال مدير القسم السياسي بوزارة الخارجية البريطانية جون سويرز، في تصريح صحفي بصفته رئيسا للاجتماع الذي عُقد الاثنين في العاصمة البريطانية لندن، لمناقشة قضية إيران النووية، وجمع مسؤولين من بريطانيا وفرنسا وألمانيا والصين وروسيا والولايات المتحدة والأمانة العامة للاتحاد الأوروبي، إن المناقشات الأولى بشأن الخطوات التالية الواجب اتخاذها كانت مثمرة، وذلك عقب تأكيد الأمين العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية بأن إيران لم تمتثل لقرار مجلس الأمن رقم 1737 .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
28 02 2007, 03:08 AM
( 311 )


الهند تحظر تصدير المواد والتقنية النووية لإيران


مفكرة الإسلام : فرضت الحكومة الهندية حظرًا على تصدير المواد أو التقنية النووية لإيران ، والتي يمكن أن تستعملها في تطوير أسلحتها النووية .


ويأتي هذا القرار الهندي للالتزام بقرار مجلس الأمن الذي صدر العام الماضي، والذي طالب الدول بمنع تصدير واستيراد كل المواد والتقنيات التي يمكن أن تستخدمها إيران في أنشطة تخصيب اليورانيوم .


وبحسب شبكة "جانج نيوز"، فقد أصدرت إدارة التجارة الخارجية الهندية تعميمًا جاء فيه: يحظر التصدير والاستيراد المباشر أو غير المباشر لكافة المواد والأجهزة والسلع والتقنيات التي يمكن أن تساعد إيران في أنشطة تخصيب اليورانيوم، أو الأنشطة المتعلقة بمفاعلات الماء الثقيل، أو في أنظمة الصواريخ، سواء أكانت هذه الأنشطة تتم في إيران أو تتم لصالح إيران ولكن خارج البلاد .


غير أن هذا التعميم أشار إلى وجود بعض الاستثناءات من هذا القرار، مثل الأجهزة المتعلقة بمفاعلات الماء الخفيف، واليورانيوم المخصب منخفض المستوى الذي لا يستخدم في الأسلحة النووية .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
28 02 2007, 03:17 AM
( 312 )


تأتي هذه التدريبات في ظل مزاعم إسرائيلية عن سعي إيران لامتلاك أسلحة نووية ، وفي وقتٍ تثير فيه التوقعات قيام أمريكا وإسرائيل بتوجيه ضربة عسكرية لإيران :


إسرائيل تقوم بتدريبات على مواجهة هجمات كيميائية ونووية مُحتملة


وكالة الأنباء الفرنسية ( أ ف ب ) : تجري إسرائيل الشهر المقبل ( مارس ) - الذي يحل بعد يومين - تدريبات في كافة أنحاء البلاد على مواجهة هجوم نووي أو كيميائي قد تتعرض له .


وقال الناطق باسم مركز « نجمة داود الحمراء» لوكالة فرانس برس ان التدريبات ستجرى وفق سيناريوهات تعرض المدن الإسرائيلية إلى هجوم صاروخي واسع، وهجوم « بالصواريخ التقليدية وغير التقليدية » .


وخلال التجارب التي ستشارك فيها قوات الإنقاذ التابعة للجيش، وقوات الشرطة والأجهزة الطبية وفرق الإطفاء، فقد يتم إطلاق صفارات الإنذار في كافة أنحاء البلاد .


وتأتي هذه التدريبات في ظل مزاعم إسرائيلية عن سعي إيران لامتلاك أسلحة نووية .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

SnIpEr
28 02 2007, 03:29 AM
كم أتمنى بأن تضرب أمريكا إيرن وأن تشل رجليها ولاتقوم بعدها والمسلمون سالمون
وأسأل الله بأن يدمر أمريكا عن بكرة أبيها

محمود السعيدان
28 02 2007, 01:46 PM
الأخ الفاضل ( SnIpEr (http://www.muslm.net/vb/member.php?u=83621) ) :

أبشر ، فأمنيتك وأمنية أهل السنة والجماعة بأن يضرب الله أمريكا الصليبية وإسرائيل اليهودية بإيران المجوسية الرافضية سوف تتحق قريباً بإذن الله تعالى .

وهذا من أعظم الارهاصات لقيام دولة الخلافة الإسلامية وإن رغمت أنوف الغرب وأذنابه وعبيده المنافقين .

والحمد لله رب العالمين .

محمود السعيدان
28 02 2007, 01:58 PM
( 313 )


تأتي هذه الاتهامات ضمن التصعيد الإعلامي الأمريكي لضرب إيران كالحال التي سبقت ضرب العراق حينما كالت أمريكا عدة اتهامات لنظام صدام قبل شن الحرب عليه :


واشنطن : متطرفون عراقيون يتدربون في إيران بمشاركة حزب الله !


العربية نت - وكالات ( واشنطن ) : أكد رئيس الاستخبارات العسكرية الأمريكية أن لدى الولايات المتحدة أدلة تفيد أن متطرفين عراقيين يتدربون بمشاركة حزب الله في إيران على استخدام المتفجرات القادرة على اختراق المدرعات .


ورفض الجنرال مايكل مابلز أمام لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ تقديم مزيد من التفاصيل, لكنه أكد أن لدى واشنطن الدليل على هذه التدريبات. وذكر أن حزب الله الشيعي اللبناني يشارك أيضا في التدريب على استخدام هذه المتفجرات .


وخلال الفصل الأخير من العام 2006 أسفرت هجمات استخدم فيها هذا النوع من الأسلحة عن سقوط كثير من القتلى والجرحى في صفوف القوات الأمريكية .


من جهته, أكد مدير الاستخبارات الأمريكية مايكل ماكونيل الذي استجوبته أيضا لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ، أن واشنطن تشتبه في أن حرس الثورة الإيرانيين ولواء القدس الذي يعتبر وحدة النخبة في الجيش الإيراني, يقدمون أسلحة إلى الميليشيات الشيعية العراقية .


وأوضح أن الولايات المتحدة لا تمتلك أدلة مباشرة تفيد أن السلطات الإيرانية على علم بأنشطة لواء القدس في العراق, لكنه اعتبر أن "من المحتمل" أن تكون طهران على علم بها .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
28 02 2007, 02:04 PM
( 314 )


حتمية الحرب الإيرانية الأميركية


صحيفة الحياة - كتبه / محمد الرميحي : على رغم ارتفاع أصوات الصحافة الغربية التي تردد نفير التراجع والانسحاب من العراق، ومطالبة الصحافة البريطانية الجادة حكومة توني بلير بفعل ذلك قبل أن تتحمل خسائر كبيرة في الأرواح جنوب العراق، وهو أمر بدأ رئيس الوزراء البريطاني بتهيئة الجمهور ليتقبله استعداداً للرحيل من دون تحقيق «نصر» كان موعودا، في الوقت نفسه تتزامن معزوفة الانسحاب التي تتكرر في الأوساط السياسية الأميركية، فالغرب لا تحتمل معدته حربا طويلة الأمد وسط حرب أهلية مستعرة .


المعاكس لذلك التوجه هو طبول الحرب التي تصدح من جهة أخرى، من اجل شن حملة عسكرية ضد إيران. وهذه الحملة تكاد في بعض الأوساط الغربية أن تكون واقعة وتحصيل حاصل. تعيين التوقيت وضبطه لبدئها هو الذي يحتاج إلى قرار .


على الرغم من النكسات التي لحقت بالعسكرية الغربية (الأميركية البريطانية) في العراق والوضع المأسوي الذي وصلت إليه الحملة المكلفة، كما الحملة الأخرى في أفغانستان، فان البعض في الغرب بدأ يروج لرسم صورة أخرى مفادها: إن أردتم خروجا معقولا ومشرفا من العراق، ووضعا مسالما في أفغانستان، لا بد من الاشتباك مع إيران وضبط تصرفها فهي رأس الشرور. وتذهب هذه الفكرة للقول إن الغرب قدم لإيران في السنوات الأخيرة أفضل ما يمكن أن يقدم إلى دولة استراتيجياً، خلّصها من عدو في الشرق هو حكم «طالبان» الذي ناصبها العداء، وعدو في الغرب هو حكم البعث وصدام حسين الذي اشتبك معها في حرب ضروس لثماني سنوات، إلا أنها لم تقدم الامتنان المتوقع منها عن طريق كف يدها عن الامتداد إلى مناطق النفوذ الغربية. فهي تناصر جماعات في أفغانستان ضد الوجود الغربي، وتفعل الشيء نفسه في العراق، بل تقدم دعما لجماعات متهمة بالإرهاب. هكذا يدار النقاش في الأوساط الغربية صاحبة النفوذ السياسي التي تصل في النهاية إلى القول: إن أردنا أن نقلل الخسائر في العراق وأفغانستان علينا أولاً بتوسيع الحرب وحرمان إيران من قنص ما مهدنا له في الشرق الأوسط .


هل تستطيع المنطقة الخليجية أن تتحمل أعباء صراع دولي رابع جديد خلال ثلاثة عقود فقط من التاريخ الحديث؟ ثم ما هي الكلفة البشرية والمادية لمثل هذه الحرب إن وقعت وأكثر من ذلك ما هي نتائجها المباشرة على المنطقة؟ المؤسف أن أهل المنطقة آخر من يستشار حول ضرورة أو عدم ضرورة مثل هذه الحرب القادمة، وما هي الأثمان المتوقع دفعها من أهل المنطقة أو النتائج التي يمكن تحقيقها؟ كل تلك الأسئلة لا تتوفر لها إجابات بعد .

يبدو أن الغرب لسبب لا يعرفه إلا القلة مصمم على خوض «أم الحروب» وهي الحرب ضد إيران لعدد من الأسباب منها :


1- ان حصول إيران في وقت قريب نسبيا على سلاح نووي يجعلها مهيمنة على منطقة حيوية اقتصاديا للغرب، وهو أمر لا تقبل به المصالح الغربية ، كما تُطلق في الوقت نفسه سباقا نوويا في المنطقة يهدد السلم الإقليمي وحتى العالمي .


2- ان التمدد الإيراني في المنطقة العربية، خصوصاً في لبنان وفلسطين، وإشاعة جو غير مريح في البلدان التي توجد فيها أقليات شيعية، قد يغري إيران بمد نفوذ أجندتها، وهي مقاومة مصالح الغرب، إلى آفاق جديدة، حتى لو كان ذلك عن طريق استخدام وسائل غير تقليدية، وما الحاصل في العراق إلا عينة يمكن أن تتكرر عند مد النفوذ الإيراني المتعاظم.
مثل هذه الأفكار تجد لها صدى واسعاً في دوائر التحليل الغربي، وقد تكون مبرراً لصدام إيراني غربي (أميركي في الأساس) من اجل الحد من الشهية الإيرانية في التوسع المعنوي والإيديولوجي ومن ثم الاقتصادي في المنطقة وإنقاذ ما يمكن إنقاذه في أفغانستان والعراق. دون ذلك تذهب هذه النظرية للقول إن الهزيمة في العراق وفي أفغانستان لا بد قادمة، وهي هزيمة للمشروع الغربي، التي قد تؤدي إلى ملاحقة هذا المشروع في أماكن أخرى، كما حاول الرئيس الإيراني أن يفعل بتوجهه إلى «الرافضين» في أميركا الجنوبية الجارة اللصيقة للولايات المتحدة ؛ هكذا يحضر الفضاء العام لتبرير الحرب القادمة .


المؤسف أن البعض في إيران لا يريد أن يقرأ جيدا ذلك التحضير والتصميم على مواجه المشروع الإيراني الحقيقي أو المتخيل، كما لا يرى اللوم الواقع عليه في مناطق نفوذه الجديدة، ويسارع الى التحدي وطلب المواجهة أو استعجالها، وهو أمر يصب في خانة الصقور الغربيين، إذ يسعفهم بفرص وقناعات جديدة لحشد تأييد دولي اكبر ضد إيران، وهو ما يتم فعله على الأرض من خلال تصعيد لهجة القرارات الدولية ضد إيران في مجلس الأمن والوكالات الدولية المتخصصة. كما أن المشروع الإيراني لا يأبه بالمخاوف الحقيقية لجيرانه العرب، ولا يفعل الكثير من اجل تخفيف تلك المخاوف، سواء مع حلفائه في إيران أو أصدقائه من الجماعات التي تتبع نظريته في الحكم والولاية. كما لا يرى كثيراً الفروق في حقوق المواطنة بين مختلف مكوناته الداخلية، ما يجعلها سببا في الاضطراب الداخلي سواء كانت في منطقة العرب أو البلوش .


وضع إيران الاقتصادي، على الرغم من ارتفاع أسعار النفط، غير مريح. وتبين التقارير الدولية أن الاقتصاد الإيراني يعاني من مشكلات هيكلية، زادت أعباءه بسبب المصروفات الضخمة على المشروع النووي وأيضا على مشروع إرضاء المناصرين خارج التراب الإيراني . وأي «حصار» اقتصادي متوسط أو طويل المدى ومحكم دوليا يمكن أن يأتي بسوء العاقبة على الشعب الإيراني اقتصاديا ومن ثم سياسيا .


في دوامة كهذا قد تنشط إيران أكثر مما هي ناشطة الآن في الجوار وربما بشكل عصبي في «محاربة» ما تراه من النفوذ الغربي والمصالح الغربية والأميركية على وجه الخصوص، التي تطوقها في الأماكن التي تستطيع أن تؤذي فيها هذه المصالح. والخليج ثم لبنان وبعض الأراضي العربية الأخرى هي التي ستكون ساحة ذلك الصراع والشعوب فيها ستكون هي الوقود المتقدم للحرب .


في أجواء مثل هذه لا يستطيع المراقب إلا أن يرى أجواء الصراع الساخن في التصريحات والتصريحات المضادة من المعسكرين، الغربي والإيراني، وهي تصريحات تشبه كثيرا التصريحات التي كانت تخرج من بغداد قبل زمن من الحرب على العراق .


في مثل هذا التشابك الخطر أين يقف الرأي العام العربي؟ حقيقة الأمر انه في معظمه يقف مع سياسة إيران تجاه إسرائيل، فذلك جرح عربي نازف استطاعت إيران حقا أو باطلا الاستفادة منه سياسيا، ويقف في جانب آخر ضد سياسة إيران في كل من العراق ولبنان، حيث يشعر بثقل اليد الإيرانية هناك .


لذلك فان الجهود الغربية منصبة على إيجاد مخرج ما في فلسطين، وقتها ستفقد السياسة الإيرانية جزءاً من التعاطف العربي، وتميل الكفة ضدها في الساحتين التي تتمتع بنفوذ فيهما. ومن الأرجح عقليا أن تتضافر جهود إيران لإيجاد حلول مع شركائها العرب، خاصة السعودية ومصر، لحلحلة الوضع العراقي واللبناني، والظهور بمظهر الحفاظ على الوحدات الوطنية في كليهما من اجل موازنة معقولة للنفوذ الغربي الذي يتوجه إليها معلقا كل الشرور .


في الحالة الثانية وهي التصعيد في كل من العراق ولبنان ستعجل إيران من اقتراب موعد الصدام .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
01 03 2007, 01:10 AM
( 315 )


محملة بكميات إضافية من الذخيرة ، وعلى متنها ستة آلاف وخمسمائة من عناصر المارينز :


حاملة طائرات أمريكية تدخل المياه الإقليمية البحرينية اليوم الأربعاء


قناة العالم الإخبارية الإيرانية - وكالات : دخلت حاملة الطائرات الأمريكية (يو أس أس جون) اليوم الاربعاء ( 10 / 2 / 1428هـ - 28 / 2 / 2007م ) المياه الإقليمية البحرينية محملة بكميات إضافية من الذخيرة ، وعلى متنها ستة آلاف وخمسمائة من عناصر المارينز .


وكانت الحاملة الأمريكية وصلت إلى منطقة الخليج الفارسي في التاسع عشر من شهر فبراير الحالي، لتلتحق بحاملة الطائرات الامريكية الاخرى (يو أس أس آيزنهاور) .


وقال برادلي جونسون قائد حاملة الطائرات (يو أس أس جون) أن عمليات حاملته ستترکز على دعم القوات الاجنبية في أفغانستان، واضاف: إن مهمتنا الآن مرکزة بشکل خاص لأن نکون مجاورين للممرات الجوية المؤدية من باکستان الى أفغانستان .


وأکد القائد الامريکي أن حاملة الطائرات الثانية ربما توفر المساندة للعمليات في العراق حال طلب ذلك وقال : إن سبب تكثيف التواجد في المنطقة هو أن لدينا خمس مهام مهمة جارية بالمنطقة حاليا, فهناك العمليات الدائمة في أفغانستان والوضع في الصومال والعمليات في العراق والعمليات الامنية البحرية والتدريبات المشترکة مع الحلفاء الاقليميين .


إلا ان تطمينات قيادة المجموعة البحرية لا تكفي لاقناع من تساورهم شكوك في وجود حاملة الطائرات هذه في مياه الخليج ، حيث تتواجد اصلا حاملة الطائرات 'ديوايت ايزنهاور' فقد حذر وزير الدفاع روبرتس غيتس الشهر الماضي من ان التعزيزات البحرية في منطقة الخليج هي رسالة لإيران .


وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد أشار قبل أسبوعين في لقاء خاص مع قناة ' الجزيرة ' القطرية هــنـا (http://www.aljazeera.net/NR/exeres/6E1901AA-E7F2-4147-BC84-521C787285D7.htm) إلى قلق موسكو من الإستراتيجية الأميركية الجديدة في العراق التي قال إنه لم تـُقر فقط زيادة أعداد القوات هناك ، بل دفعت بحاملات للطائرات ، وهو - طبقا لبوتين - ما لا يحتاج إليه الوضع في العراق حسب تقديرات الخبراء العسكريين .


وأضاف أن هناك قوات بحرية مجهزة بتقنيات صاروخية حديثة في الخليج حالياً ، وهذا أيضا - حسب الرئيس الروسي - لا حاجة له ويطرح علامات استفهام ويثير قلقاً - حسب قوله - .


ويقول مراقبون أنه إذا شنت واشنطن ضربة عسكرية على ايران ، فإن حاملة الطائرات هذه ومجموعتها البحرية المؤلفة من اربع سفن بينها مدمرتان، ستلعب دوراً اساسياً نظراً لقوة النار الضاربة التي تتمتع بها وخصوصاً صواريخ توماهوك .


أما الاميرال كيفين كوين الذي يقود المجموعة البحرية بكاملها ، فقد قال مبتسماً : إن ' أجمل ما في عملي هو أنه ليس عليَّ أن أشرح ما يقوله وزير الدفاع ! ' .


يُذكر أن البحرين تـُعتبر من أقرب الدول الخليجية لإيران حيث يفصل بينهما قريب من مائتين وثلاثين كيلو متر فقط .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
01 03 2007, 07:30 AM
( 316 )


واشنطن : « لقاء بغداد» لا يعني تغييراً في سياستنا حيال إيران وسوريا


صحيفة الرياض - وكالات : حدَّدَت أمس الأربعاء الحكومة العراقية أن يكون يوم السبت الموافق ( 20 / 2 / 1428هـ - 10 / 3 / 2007م ) موعداً لانعقاد المؤتمر الدولي في بغداد بحضور الدول الاقليمية والولايات المتحدة لدعم العملية السياسية في العراق .


وأوضحت الحكومة في بيان انها " وجهت دعوات رسمية الى دول الجوار الاقليمي ومصر والدول الخمس الدائمة العضوية (في مجلس الامن) ومنظمة الأمم المتحدة ومنظمة المؤتمر الاسلامي وجامعة الدول العربية لحضور مؤتمر يعقد في العاصمة بغداد في العاشر من شهر مارس المقبل" .


واضاف البيان ان " المؤتمر يهدف الى دعم العملية السياسية وجهود حكومة الوحدة الوطنية في تثبيت الأمن والاستقرار بما يساهم في تكريس الوفاق الوطني في العراق".


من جهته، أعلن البيت الابيض أمس انه لا ينوي اجراء مباحثات ثنائية مع ايران من خلال المشاركة في المؤتمر مؤكدا انه لم يغير سياسته ازاء ايران وسوريا .


وصرح المتحدث باسم البيت الابيض توني سنو للصحافيين "نحن لسنا بصدد عملية اعتراف دبلوماسي بايران. ولسنا بصدد اجراء محادثات ثنائية مع ايران" .


واضاف "يصف عدد من الناس المشاركة الاميركية في اجتماع اقليمي بانه تغيير في السياسة، وهذا غير صحيح" .


وفي طهران أكد أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الايراني علي لاريجاني بأن بلاده ستشارك في المؤتمر الدولي لخدمة مصالح الشعب العراقي .


وقال لاريجاني في مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الأمن السابق وعضو البرلمان العراقي عبدالكريم العنزي في طهران ان الجمهورية الإسلامية الايرانية تلقت دعوة من وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري للمشاركة في الملتقى الدولي المرتقب .


وفي العاصمة السورية دمشق، أكد مصدر رسمي في وزارة الخارجية السورية ان بلاده سوف تشارك في المؤتمر الدولي واعتبر المصدر ان التباحث مع الولايات المتحدة بشأن العراق هو خطوة جزيئة في الاتجاه الصحيح الذي يتمثل في الحوار حول كافة مشاكل المنطقة لأنها مترابطة ويؤثر بعضها على البعض الآخر سلبا او ايجابا .


واعتبر سمير التقى مدير مركز الشرق للدراسات ان موافقة امريكا على عقد اجتماع اقليمي لدول جوار العراق هو خطوة في الاتجاه الصحيح ويعكس من جهة عدم امكانية حل الأمور في العراق من دون التأسيس لعملية سياسية وطنية عراقية واقليمية تسمح بمشاركة كافة الأطراف العراقية والدول الاقليمية ودول الجوار من أجل المساعدة على تخليص الشعب العراقي من محنته" .


وتلقت جامعة الدول العربية بدورها دعوة من العراق لحضور مؤتمر بغداد الدولي .


وقال مصدر مسؤول بالجامعة العربية إن الأمين العام للجامعة عمرو موسى كلف مساعده للشؤون السياسية السفير أحمد بن حلي برئاسة وفد الجامعة في هذه الاجتماعات لبحث آخر التطورات على الساحة العراقية في ضوء الخطة الأمنية الجديدة التي جرى تنفيذها مؤخرا وواكبها تزايد في أعمال القتل والعنف بشكل ملحوظ في بغداد وضواحيها .


وأكد الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى ان العراق الآن في أزمة ويحتاج الى تعاون الجميع بما فيها الولايات المتحدة الأمريكية وهي صاحبة القرار والتواجد الكثيف هناك .


وقال موسى في تصريحات صحفية بعد اجتماعه بوزيرة خارجية كرواتيا كوليندا جرابار "ان على الجميع ان يتعاونوا لانقاذ الموقف في العراق على أساس تحقيق المصالحة والانسحاب واعادة البناء ووقف الحرب المذهبية هناك" .


وشدد موسى على أن العرب لم يقصروا في مساعدة العراقيين وتأييد الحركة السياسية العراقية والتي تعبر عن توافق في الرأي نحو عراق جديد لافتا الى أن الكثير من العرب حاولوا الذهاب الى العراق ولكن حدثاً ما حدث للسفير المصري هناك ايهاب الشريف.
من جهتها قررت فرنسا تلبية دعوة الحكومة العراقية والمشاركة في المؤتمر الدولي حول العراق في بغداد .


وقالت الخارجية الفرنسية في بيان أن فرنسا أكدت دائماً أن للدول المجاورة للعراق دوراً مهماً المساهمة في تأمين الاستقرار في هذا البلد وضمان سيادته على أراضيه.
وأضافت الوزارة أن باريس تدعم في شكل كامل مبدأ مؤتمر عن العراق وجيرانه ومشاركة دول ومنظمات أخرى لها مسؤوليات دولية أو إقليمية محددة في هذا المؤتمر موضحة أن فرنسا ستشارك في هذا المؤتمر .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
01 03 2007, 07:36 AM
( 317 )


إيران تقطع المِنح عن طلابها في أميركا وبريطانيا وكندا


صحيفة الشرق الأوسط ( طهران ) : أعلنت إيران أمس الأربعاء قطع المنح الدراسية للطلاب الايرانيين، الذين يرغبون بالدراسة في الولايات المتحدة وبريطانيا وكندا، في خطوة جديدة تزيد من العزلة الايرانية تجاه الغرب .


وعلل نائب وزير العلوم محمود ملاباشي سبب منع المنح لتلك الدول بأنها « لا تقبل الطلبة الايرانيين في فروع التكنولوجيا الحديثة، مثل العلوم النووية » ، وبسبب الازمة حول البرنامج النووي الايراني، لا تقبل تلك الدول الطلاب الايرانيين في هذه الاختصاصات .


وجاء اعلان الحكومة الايرانية في وقت تزداد الانتقادات للرئيس الايراني محمود احمدي نجاد الذي بدأ زيارة إلى السودان أمس الأربعاء ، بسبب تصريحاته المثيرة للجدل في ما يخص الازمة النووية .


وتعقيباً على تصريحات أحمدي نجاد بأن البرنامج النووي مثل « القطار بدون مكابح » ، قال النائب الايراني الاصلاحي قدرة الله علي خاني انها « تقوض جهود مسؤولين اخرين وتجعل الاعداء اكثر تمسكاً بقراراتهم » ؛ ومن جهته، اعتبر النائب الاصلاحي اسماعيل غيرامي مقدم « إن الشعب الايراني والجمهورية الاسلامية لا يستحقان هذه اللغة » .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

ابوسليمان2010
01 03 2007, 07:55 AM
:A8:
لدي هاجس يدور في ذهني وهو سؤال افتراضي
لماذا لاتكون كل هذه الحشود في المنطقة المقصود منها اهل السنة
يعني ليس هناك نية لضرب ايران ولكن تخطيط بين النصارى والخونة الشيعة
على اهل السنة !!!!!!!!!( كما قال الحبيب ":A10: تداعى عليكم الامم ......... "

محمود السعيدان
01 03 2007, 08:36 AM
( 318 )


ميلت بيردن : ' يجب على الأميركيين التهيؤ ليوم يستيقظون فيه صباحاً ليجدوا أننا أعلنا الحرب على إيران ' :


التـكـتـيـك الإيـراني والأمـيـركي .. والاسـتـفـزازات ' المـطـلـوبـة ' لانـدلاع الـحـرب


صحيفة القبس - مجلة هاربرز الأمريكية : قال المدير الأسبق لوكالة الاستخبارات الاميركية في باكستان ميلت بيردن لمجلة 'هاربرز' الاميركية انه ' يجب على الأميركيين التهيؤ ليوم يستيقظون فيه صباحاً ليجدوا أننا أعلنا الحرب على إيران ' .


ويصف عدد من مسؤولي المخابرات الإميركية السابقين للمجلة نفسها أن توجيه ضربة إلى إيران ' بات الآن احتمالا مؤكداً '، 'فالمعركة الايرانية' أصبحت على ما يبدو تمثل ضرورة استراتيجية، والتكتيك الإيراني الذي يستهدف إطالة أمد الأزمة للحصول على اكبر قدر ممكن من الوقت في المفاوضات، بات مكشوفاً ومعروفاً للجميع ولم يبق أمام واشنطن إلا توجيه ضربة عسكرية تدمر حلم إيران النووي .


مؤشرات تدل على أن الخيار العسكري بات يتقدم على أيِّ خيار آخر :


وكما يقول نابليون بونابرت ' اذا اردتم فهم سياسة اي دولة ، انظروا الى الخريطة'، فبالاضافة الى تقرير 'الذرية' الذي يؤكد ان ايران لم تف بالتزاماتها، يجب التوقف أمام عدة مؤشرات تدل على ان الخيار العسكري بات يتقدم على أيِّ خيار آخر :


أولاً : غياب الزعيم الشيعي مقتدى الصدر عن الساحة العراقية، وترافق هذا الامر مع بدء قوات التحالف بمهاجمة التيار الصدري وقيادته، الامر الذي يفقد ايران ورقة ضغط كبيرة داخل العراق في حال تعرضها لأي هجوم اميركي .


ثانياً : يجب التوقف وباهتمام بالغ أمام إعلان موسكو قبل ايام عن وجود مديونيات متأخرة على طهران فيما خص تعاونهما النووي هذا الاعلان اتى في وقت تتلبد فيه الغيوم فوق السماء الإيرانية، وقد يكون مبرراً لتعليق التعاون النووي الروسي مع ايران في خطوة استباقية قبل ان يصدر اي قرار دولي محتمل يطلب ذلك، أو انه من مصلحة موسكو تجميد مشروع المحطة النووية في بوشهر تحسبا لاي هجوم اميركي يستهدف هذا المفاعل .


ثالثاً : قرار الحكومة البريطانية بدء سحب اجزاء من قواتها من جنوب العراق، رأى فيه البعض محاولة للابتعاد عسكريا بقدر الامكان عن ضربة تعتبرها لندن محتملة ضد ايران .


رابعاً : وضع حاملة طائرات ثالثة على أهبة الاستعداد للتوجه إلى المنطقة .. بالاضافة إلى وجود خططٍ جاهزة لشن الحرب ، ونشر بطاريات باتريوت المضادة للصواريخ في المنطقة، وأنباء عن توظيف وزارة الدفاع الاميركية مزيداً من المتحدثين بالفارسية .


عمليات الاستدراج :


وبما أن عناصر ضرب ايران تتجمع بسرعة، يبقى البحث عن السيناريو الأكثر احتمالاً لنشوب الحرب ، والذي قد يكون نوعاً من استفزار للإيرانيين للتحرش بالقوات الأميركية .


وكما يقول بول روبرتس مساعد وزير الخزانة الاميركية في عهد رونالد ريغن فإن طهران تستدرج حاليا لشن هجوم على القوات الاميركية يكون له تأثير مشابه لهجوم اليابان على بيرل هاربر في الحرب العالمية الثانية .


ويبدو أن هناك فريقاً كبيراً في إدارة الرئيس جورج بوش مؤيد لإسقاط النظام الايراني وقد تسلح ، كما يقول المسؤول في المخابرات الاميركية السابق فرانك اندرسون ، ' باستفزازات لا حصر لها يقدمها رئيس إيران (أحمدي نجاد) يحمل قناعات جذرية معادية بشكل غير متقن للأميركيين ' .


والجدير بالذكر أن إيران نجحت سابقاً وتجاوزت طعماً أميركياً - إسرائيلياً عندما اعترف إيهود أولمرت قبل فترة بأن بلاده تمتلك السلاح النووي فعلى العكس من اعتقاد البعض أن تلك التصريحات لم تكن زلة لسان بل كانت فعلاً مدروسا الهدف منه جر إيران لردة فعل ، وهذا لم يحصل وسقط الطعم الإسرائيلي - الأميركي ، لكن هذا لا يعني أن طهران لن تنجر في المستقبل إلى حقل التحدي غير المحسوب والمتفجر .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
01 03 2007, 09:06 AM
( 319 )

إيران تتوصل قريباً إلى التخصيب الصناعي لليورانيوم


د ب أ - وكالة أنباء فارس ( طهران ) : ذكر تقرير اخباري ان نائب الرئيس الايراني قال إن بلاده ستتوصل قريباً إلى التخصيب الصناعي لليورانيوم .


وافادت وكالة أنباء فارس أن برويز داوودي نائب الرئيس أكد أن إيران تمكنت بالفعل من الالمام بالمعرفة التقنية اللازمة للتخصيب حتى معدل 3.5 في المائة ، ويتم تحويل اليورانيوم الخام الى غاز سادس فلوريد اليورانيوم في منشأة أصفهان وسط ايران ليتم بعد ذلك تخصيبه في اجهزة الطرد المركزي في منشأة نطنز المجاورة .


وتقول طهران ان هدفها هو التوصل الى معدل تخصيب يصل الى خمسة في المائة لاكمال دورة الوقود النووي لديها ، لكن في حالة ارتفاع المعدل الى ما هو اكثر من ذلك يصبح من الممكن استخدامه في تصنيع القنبلة النووية وهو ما يثير مخاوف المجتمع الدولي .


وذكر آخر تقارير وكالة الطاقة الذرية ان ايران لديها مجموعتان تعملان حاليا تحتوي كل منهما على 164 جهازا للطرد المركزي بالاضافة الى مجموعتين تضم كل منهما العدد نفسه لكنها تنوي تشغيلها قريباً .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
01 03 2007, 09:25 AM
( 320 )


انتقادات واسعة في إيران للرئيس بسبب إشعاله الأزمة النووية مع الغرب في خطاب ألقاه مؤخراً شبه فيه برنامج إيران النووي « بقطار بلا فرامل » ! :


نوَّابٌ وَكُتاب يُطالبون ' أحمدي نجاد' بوضع « فرامل » على تصريحاته !

أخبار الخليج - أ ف ب ( طهران ) : تعرض الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد أمس الأربعاء لانتقادات شديدة من المعتدلين الإيرانيين بسبب إشعاله الأزمة النووية مع الغرب في خطاب ألقاه مؤخراً شبه فيه برنامج إيران النووي بقطار "بلا فرامل" ، وتحدى الرئيس الإيراني يوم الأحد مرة أخرى المطالب الدولية بتجميد عمليات تخصيب اليورانيوم في خطاب قال فيه : إن المساعي النووية لبلاده تشبه "القطار الذي يسير في سكة واحدة ولا يمكن أن يتوقف أو يعود إلى الوراء" .


وقال النائب الإيراني الإصلاحي قدرة الله علي خاني في تصريح نشرته صحيفة "اعتماد ميلي": إن "تصريحات أحمدي نجاد مثل (القطار النووي من دون فرامل) تقوض جهود مسئولين آخرين وتجعل الأعداء أكثر تمسكا بقرارتهم". وأضاف: ان مثل هذه التصريحات تسرع من تبني قرارات أكثر قسوة ضد إيران" في إشارة إلى التهديدات بإصدار قرار ثان من مجلس الأمن يفرض عقوبات ضد إيران بسبب ملفها النووي. ودعا النائب الإصلاحي إسماعيل غيرامي مقدم الرئيس الإيراني إلى استخدام نفس اللغة التي يستخدمها كبير المفاوضين النوويين علي لاريجاني ومستشار المرشد الأعلى علي أكبر ولايتي أثناء زيارتهما لخارج البلاد. وقال مقدم لصحيفة "اعتماد ميللي": الأفضل لنا اليوم أن نتحدث بلغة معقولة تشبه لغة ولايتي ولاريجاني وليس أن نتحرك في الاتجاه الذي يرغب أعداؤنا لنا أن نتحرك فيه ونستخدم شعارات مستفزة ونعمل بروح المغامرة .


وأضاف النائب "ان الشعب الإيراني والجمهورية الإسلامية لا يستحقون هذه اللغة. إن عبارة "بلا فرامل" تعني أن أحمدي نجاد هو الذي يتخذ القرارات وحدة ولا يقبل بأية مشاورات" .


وتعكس الانتقادات لخطاب أحمدي نجاد الشكاوى التي ترددت خلال الأسابيع الأخيرة ليس فقط من الإصلاحيين، ولكن كذلك من النواب المحافظين حول طريقة تعامل الحكومة مع المسألة النووية الإيرانية والسياسات الاقتصادية التوسعية. ووجهت الانتقادات كذلك إلى الرئيس الإيراني الذي يزور السودان حاليا، لقيامه بجولة إلى دول أمريكا اللاتينية التي يرأسها قادة يساريون في يناير في مرحلة حساسة من الأزمة النووية الإيرانية. ونشرت صحيفتان تعتبران عادة من الصحف المحافظة وهما "جمهوري إسلامي" و"همشهري" في يناير مقالين يحملان نقدا غير مسبوق لطريقة تعامل أحمدي نجاد مع المسألة النووية .


وعقب "خطاب القطار" الذي ألقاه أحمدي نجاد، نشرت صحيفة "الرسالة" المتشددة مقالا دعت فيه إلى "استخدام السلوك المترفع واللغة الدبلوماسية المحترمة والتأكيد الذي لا ينحو إلى البدائية" في اللغة الدبلوماسية الإيرانية .


وقالت الصحيفة في مقال كتبه المعلق المحافظ المرموق أمير محبيان "إن امامنا أياما صعبة ؛ ولا شك في أن الضعف والسذاجة والعنف اللفظي الذي لا ضرورة له غير مقبول في السياسة الخارجية " ؛ وأضافت " ويجب ألا ننسى أن سياستنا الخارجية يجب ان تعكس الحضارة الإيرانية القديمة والثقافة الإسلامية العميقة ".


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
01 03 2007, 09:29 AM
( 321 )


يديعوت أحرونوت : إيران ستنشر صواريخ بعيدة المدى في لبنان

القبس - صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية ( القدس ) : قالت صحيفة يديعوت احرونوت الاسرائيلية امس ان الحكومة الايرانية تعتزم ان تنصب على الاراضي اللبنانية صواريخ بعيدة المدى من طراز جديد يعرف باسم 'فاتح 110' .

وبحسب الصحيفة، فإن الصاروخ الجديد يذكر بصاروخ 'زلزال' الذي دمره سلاح الجو الاسرائيلي في بداية الحرب الاخيرة ولكن صاروخ فاتح 110 يحمل جهاز توجيه يجعله اكثر دقة وابعد مدى، حيث يتراوح مداه بين 170 و250كم، ما يجعل مدن تل ابيب والقدس وحتى بئر السبع جنوب اسرائيل في مرمى هذا الصاروخ .

واضافت الصحيفة ان طرق اطلاق الصاروخ ليست معقدة، اذ انه يتحرك بوقود صلب، خلافا للوقود السائل، ما يتيح تخزين الصاروخ لزمن طويل، وهو معبأ بالوقود واستخدامه بسرعة في اللحظة المناسبة .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
02 03 2007, 12:40 AM
( 322 )


رفسنجاني يُحذر من النمر الأمريكي الجريح ! :


نجاد في هجوم جديد على إسرائيل : الصهاينة " تجسيد حقيقي للشيطان " !

الراية القطرية - الفرنسية / وكالة الأنباء الإيرانية : قال الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد في هجوم جديد على إسرائيل أن الصهاينة هم " تجسيد للشيطان " , على ما أفادت وكالة الانباء الايرانية الرسمية ، فيما أكدت مصادر إيرانية أن نجاد سيزور المملكة العربية السعودية السبت المقبل .

وقال أحمدي نجاد في اجتماع ضم مفكرين اسلاميين سودانيين في وقت متأخر من يوم أمس الاربعاء في اول يوم من زيارته الرسمية للسودان ان "الصهاينة هم تجسيد حقيقي للشيطان" .

واضاف ان "بريطانيا اوجدت النظام الصهيوني الذي تربى على ايدي الامريكيين وهو يرتكب جرائم في المنطقة بدعمهم". واوضح الرئيس الايراني ان "النظام الصهيوني هو تجسيد لروح قوى التعسف " مشددا على ان " شعوب العالم استيقظت وهي تكره قوى التعسف " .

وتابع احمدي نجاد : " الكثير من القوى الغربية التي تدعي انها تدافع عن الديمقراطية وحقوق الانسان تغض الطرف عن جرائم الصهاينة " .

وكان احمدي نجاد اثار موجة اعتراضات كبيرة عندما دعا الى ازالة الدولة العبرية من الخريطة واقترح كذلك ان تستضيف المانيا والنمسا دولة اسرائيل ؛ وشكك كذلك في حقيقة محرقة اليهود خلال الحرب العالمية الثانية .

من جهة ثانية، أعلن مسؤول ايراني اليوم الخميس ان نجاد سيزور السعودية السبت لاجراء محادثات مع القادة السعوديين حول الوضع في المنطقة .

وقال المسؤول المطلع على جولة احمدي نجاد والذي رفض الكشف عن هويته ان "الرئيس (الإيراني) سيزور السعودية السبت". الا انه لم يكشف ما اذا كان احمدي نجاد سيتوجه الى السعودية مباشرة من السودان التي يزورها حاليا .

وقالت ايران انها تعمل مع السعودية على خفض التوتر السياسي في لبنان رغم انها نفت وجود خطة سعودية ايرانية مشتركة لتهدئة الوضع في ذلك البلد .

وكان مستشار الأمن القومي الايراني علي لاريجاني اجرى محادثات مع مسؤولين سعوديين في الرياض مرتين هذا العام, كما زار مستشار الامن القومي السعودي الامير بندر بن سلطان طهران في أواخر يناير/كانون الثاني .

رفسنجاني : ' يجب عدم الاستهانة بأمريكا ' ! :

من جهة أخرى أكد وزير الخارجية الإيراني منوشهر متقي أن إيران ترفض تعليق تخصيب اليورانيوم ، وأنها لن تذعن للمطالب الغربية .

في غضون ذلك أعلن السفير الايراني في موسكو غلام رضا أنصاري أن إيران مستعدة لضرب الولايات المتحدة في أي مكان في حال هاجمها الأمريكيون .

وحذر الرئيس الإيراني الأسبق أكبر هاشمي رفسنجاني من أمريكا وقال : " علينا أن نكون أكثر حذراً، فإن الأمريكيين مثل نمر جريح ويجب عدم الاستهانة بهم " .

فيما قال رئيس الوزراء البريطاني توني بلير : " إن أي مؤشر علي الضعف في المفاوضات بشأن برنامج إيران النووي يمكن أن يكون قاتلاً " ، مضيفاً ان اتخاذ إجراءات صارمة بحق طهران هو وحده الكفيل بتحقيق نتائج إيجابية ؛ وحذر المفتش الدولي السابق عن أسلحة الدمار الشامل هانس بليكس من ان إهانة إيران بمطالبتها بتعليق أنشطة التخصيب قبل استئناف المفاوضات قد يحملها علي التشدد في موقفها .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

aboukalid
02 03 2007, 01:20 AM
بسم الله الرحمان الرحيم
أتوقع الضربة أن تكون قريبة جداااااااااااااااا

كامل كامل عبد الله
02 03 2007, 02:40 AM
السلام عليكم
جزاك الله خيرا اخى محمود ومحمود لك هذا المجهود وقد استفدت من الموضو ع
ونسأل الله العلى القدير ان يضرب الظالمين بالظالمين وان يخرجنا من بينهم سالمين
اخوك كامل كامل

عبدالله الكويتي
02 03 2007, 03:03 AM
نجادى فى زياره مفاجئـــــه السبت للرياض ؟؟؟
تهديد ووعيد أم ترغيب وتحييـــد ؟؟؟

محمود السعيدان
02 03 2007, 03:06 AM
الأخ الفاضل ( أبو سليمان 2010 ) :

أسأل الله ان يخلصك من مرض نظرية المؤامرة ! ، وأن يوفقنا وإياك لما يحبه تعالى ويرضاه .

ومن مظاهر نصرة الله للمسلمين أن يضرب أعداءهم ببعض ، ولا تنسى الحرب العالمية الأولى والثانية حين ضرب الله فيها الكفار بعضهم ببعض وسقط فيها الملايين من أهل الكفر هلكى .

غير أنه من المؤكد أننا سنتأثر حين اندلاع الحرب هذه المرة بين مَن يُشكلون أعدى أعداء الإسلام والمسلمين ( أمريكا وإسرائيل وإيران ) كوننا نقع في الخط الساخن الذي ستندلع فيه الحرب ، وهذا ما يجعلنا نلح على الله تعالى حين يضرب هؤلاء الظالمين ببعض أن يخرج المسلمين من بينهم سالمين غانمين .

الأخ الفاضل ( aboukalid ) :

لعل توقعك هو الأقرب للحقيقة ، ونسأل الله أن يسلم أهل الاسلام من كل شر ومكروه وسوء .

الأخ الفاضل ( كامل كامل عبد الله ) :

وأنت كذلك أخي الكريم .. جزاك الله خيراً ، وبارك فيك .

ويشرفنا متابعتك واستفادتك واستعدادك .

وأهلاً بك ، وتقبل الله دعاءك .

الأخ الفاضل ( عبد الله الكويتي ) :

إيران تتوجس ريبة شديدة من المملكة وتحالفها القوي مع أمريكا وتواطئها ربما في الإعداد للحرب ضد برنامجها النووي ! .

ولذلك فلعل هذه الزيارة المفاجئة تأتي في إطار يجمع بين التهديد والوعيد ، والترغيب والتحييد ! .

وأهلاً بك .

محمود السعيدان
02 03 2007, 03:48 AM
( 323 )


الملف النووي يدفع الطرفين نحو طريق اللاعودة ! :


حرب أعصاب قبل اندلاع الحرب الفعلية بين إيران وأمريكا

صحيفة الجزيرة السعودية ( موسكو ) : عكف أعضاء (السداسي المعني بإيران) الذين بدأت مشاوراتهم يوم الاثنين الماضي على التنسيق بشأن مسودة قرار جديد في جو مكهرب للغاية، إذ تتمسك روسيا والصين بضرورة ابقاء باب المفاوضات مشرعاً أمام ايران ، لأنهما تعتبران أن حل المسألة النووية الايرانية غير ممكن الا من خلال المفاوضات، فيما تصر الولايات المتحدة وحلفاؤها في حلف الناتو على ضرورة تشديد العقوبات ضد طهران، مستشهدين بأن العقوبات التي فرضت على كوريا الشمالية هي التي قادت بيونغ يانغ الى طاولة المفاوضات، وليس العكس .

ومن المفترض ان يعقد مجلس الأمن الدولي في النصف الأول من مارس (آذار) جلسة يتعين على أعضائه خلالها تحديد موقفهم من إيران التي ترفض الانصياع لمطالب المجتمع الدولي بوقف تخصيب اليورانيوم .

ومن المتوقع أن تقاوم موسكو وبكين محاولات الاعضاء الاخرين في مجلس الأمن اتخاذ إجراءات إضافية للضغط على إيران على أساس المادة 41 من الفصل السابع في ميثاق الأمم المتحدة التي تستبعد استخدام القوة .

وقد تبادلت إيران والولايات المتحدة عشية الجلسة الجديدة المقررة لمجلس الأمن الدولي بصدد البرنامج النووي الإيراني (الرشقات الوقائية) التي تستهدف عرض عزم الطرفين على تحقيق الأهداف بالوسائل الحربية أيضا .

فقد أجرت إيران مناورات واسعة الأبعاد لفيلق حرس الثورة الإسلامية - الوحدات المختارة في قواتها المسلحة - ونفذت تجارب صواريخ جديدة بنجاح وأعلنت أنها ستواصل برنامجها النووي رغم مطالبة المجتمع الدولي بتعليق تخصيب اليورانيوم وأنها مستعدة من أجل حماية البرنامج لكل شيء بما في ذلك الحرب مع الولايات المتحدة .

وردت الولايات المتحدة من جانبها بهجمة مكثفة معتادة ؛ فنشرت مجلة (نيويوركير) خطة توجيه الضربات الجوية التي أعدها البنتاغون ضد المنشآت الإيرانية وأعلنت صحيفة (الديلي تلغراف) البريطانية عن مفاوضات بين إسرائيل والولايات المتحدة حول السماح للطائرات الإسرائيلية بالتحليق في سماء العراق ؛ وأعلن نائب الرئيس الأمريكي ديك تشيني في السياق نفسه أنه ( يجري النظر لدى تبني الموقف من إيران في كافة خيارات العمل) .

ليس في حرب الاعصاب هذه اي جديد في الشكل ! فكل هذا قد حدث سابقاً ؛ ويكفي تذكر فبراير (شباط) عام 2006م حيث كانت المواجهة العسكرية وتلويح الولايات المتحدة وإيران المتبادل بالقدرات الحربية يعتبران في الغالب بمثابة (بلف) حينذاك، الا ان الوضع مختلف جذريا في الوقت الراهن .

فعندما تقوم الولايات المتحدة في منطقة الخليج العربي بتشكيل مجموعة ما يُسمّى (بالضغط السياسي) الضاربة من حاملات الطائرات العملاقة يصبح جليا خطر اندفاع الطرفين الى طريق اللاعودة . فإذا كانت واشنطن وطهرات لم تصلا إلى حافة الحرب فإنهما وصلتا إلى حد يبعد خطوة واحدة عنها. فماذا ستفعل على سبيل المثال الولايات المتحدة إذا لم تمتثل إيران (لهذا الضغط السياسي)؟ هل ستعلن الحرب؟ لأنه لا يوجد مخرج آخر . ذلك أن الولايات المتحدة تراهن الآن بسمعتها. ومن المستبعد أن يتسنى للولايات المتحدة في الوضع الحالي تفادي الحرب مع إيران، لأن السياسة التي تمارسها الولايات المتحدة وإيران أزاء بعضهما البعض في المنطقة وكذلك سياسة طهران أزاء إسرائيل حليفة الولايات المتحدة في المنطقة ذاتها تجعل هذه الحرب حتمية عمليا. وبغية تجنب الحرب دون أن تغير بصورة جذرية محصلات تطور الوضع سيتعين على أحد الطرفين القبول بتضحيات ملموسة بالنسبة له .

فسيتعين على الولايات المتحدة التضحية بمصالحها في المنطقة وهذا قليل الاحتمال. كما سيتعين على إيران من جانبها وقف برنامجها النووي ونسيان الطموح الإقليمي وهذا قليل الاحتمال أيضا. ومن الممكن التوصل بالطبع إلى حل وسط. ولكن سيتعين على إيران من أجل ذلك وضع برنامجها النووي تحت إشراف الوكالة الدولية للطاقة الذرية المشدد وتعديل سياستها في العراق ولبنان وفلسطين بصورة ملموسة والتخلي عن الثرثرة ضد إسرائيل .

كما سيتعين على الولايات المتحدة من جانبها الاعتراف بإيران بمثابة عنصر أساسي في المنطقة مع ما يترتب على ذلك من نتائج يصعب تصورها ، ومن المستبعد أن يكون الطرفان مستعدين لهذا .

هذا ويتعرض البرنامج النووي وسياسة الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد في طهران نفسها إلى اشد الانتقادات من جانب مختلف الأوساط السياسية ، وبالتحديد يكتب رئيس حزب التضامن الإسلامي الإصلاحي الإيراني في مقالة لصحيفة (اعتماد ملي) الواسعة النفوذ في البلد موجهاً الكلام إلى أحمدي نجاد أن (الكوابح) توجد من أجل أن يصل (القطار) إلى الجهة المقصودة بسلام .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
02 03 2007, 05:04 AM
( 324 )


اسرائيليون يُحذرون زعماءهم مـن انهيار العلاقة التاريخية مع أمريكا :


معهد ريؤت : اللوبي الإسرائيلي في أمريكا متهم بتقديم المصالح الإسرائيلية على الأمريكية ، وبتشكيل قوة ضغط على صانعي القرار في أمريكا لصناعة حروب « العراق وضرب إيران » خدمة للمصالح الإسرائيلية أكثر من الأمريكية !


صحيفة الـيـوم - كتبه / خلف خلف ( الضفة الغربية ) : يؤكد علم السياسة والشواهد التاريخية أن العلاقات الدولية علاقات مصالح ومنفعة قبل كل شيء، مما يسمح بطرح السؤال عن قوة ومتانة الأسس والمبادئ المبنية عليها العلاقة بين الولايات المتحدة الامريكية واسرائيل بعد ان اصبح بعض المراقبين يتحدثون علنا عن أن إسرائيل باتت تشكل عبئاً على واشنطن بعد فشلها في تحقيق أقل المهام التي أنيطت بها خلال الأعوام الماضية .

ويستشهد اصحاب هذا الرأي بقولهم ان تل أبيب اصبحت تثقل كاهل واشنطن من خلال حجم المساعدات التي تطلبه بين الفينة والأخرى .

وحسب مصادر عبرية فان فريقاً إسرائيلياً في طريقه للولايات المتحدة لطلب مساعدات مالية تزيد على مليار دولار، تريد إسرائيل من الإدارة الامريكية تأمينها بحجة تعرضها لتهديدات استراتيجية .

ولفهم طبيعة العلاقة بين إسرائيل والولايات المتحدة الامريكية، لابد من إلقاء الضوء على التاريخ، حيث استطاعت إسرائيل تحقيق الكثير من الأهداف الامريكية في المنطقة من خلال الحروب التي خاضتها مع الدول العربية منتصف القرن الماضي، ومن خلال توفير الدعم والاسناد الجغرافي والعسكري واللوجستي احيانا للسفن والطائرات والجنود الامريكيين مما جعل كلا الطرفين بحاجة مستمرة للآخر، حتى ان واشنطن تعتبر في رأي البعض الدولة العبرية كنزاً استراتيجياً، المساس بها مساس بالأمن القومي الأمريكي وبناء على هذا الفهم نشأت علاقة على مستوى خاص جداً بين طرف لا تعوزه الموارد، وآخر لا يمل الإلحاح في الطلب ويدرك مدى حاجة الآخر له .

لكن بعد فشل إسرائيل في حربها مع منظمة حزب الله في جنوب لبنان، بات الكثيرون يطرحون تساؤلات حول مكانة تل أبيب لدى واشنطن، بل إن حصول واشنطن على مواطئ قدم في المنطقة اصبح يثير مخاوف اسرائيل واصدقائها في واشنطن من تغير الرياح الامريكية وهو ما بات يتردد صراحة في كتابات محللين سياسيين في إسرائيل .

من هؤلاء الدكتور إيال زيسر رئيس قسم دراسات الشرق الأوسط في جامعة تل أبيب الذي قال : إنه لا قرار لإسرائيل وهي تتبع السياسية الامريكية في الشرق الأوسط، وحسبما أوضح لإذاعة صوت السلام في رام الله فان قضية السلام مع سوريا التي اثارتها الصحافة الإسرائيلية مؤخراً جاءت بطلب أمريكي وان اسرائيل لا تستطيع اتخاذ هذا القرار وان إسرائيل تقف وراء الولايات المتحدة وتستند إلى قراراتها لأنها الدولة العظمى التي تلعب الدور الأساس في المنطقة, بل ان معهد (ريؤت) في تل أبيب، حذر رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت مؤخراً من احتمالية تخلي الولايات المتحدة عن إسرائيل خلال السنوات المقبلة، وحسب المعهد فان مكانة أمريكا في الشرق الأوسط تتدهور بشكل سريع في الشرق الأوسط خاصة بعد تورطها في حروب طويلة ونزاعات سياسية في العراق وأفغانستان، وضد سوريا ولبنان، وإيران وروسيا والسلطة الفلسطينية. ونتيجة لذلك، استعادت في رأي المعهد روسيا والصين والهند قوتها وقدرتها على السيطرة على النفوذ الإيراني وتقويض برنامجها النووي .

هذه الحقائق حسبما قال معهد (ريؤت) الإسرائيلي ستقود أمريكا إلى إعادة النظر في ترتيب أولوياتها واهتماماتها في المنطقة في فترة لا تتجاوز عام 2009، موعد بداية فترة رئاسية أمريكية جديدة .

ويضيف المعهد : إن اللوبي الإسرائيلي والمجتمع اليهودي في أمريكا متهم بتقديم المصالح الإسرائيلية على الأمريكية، وبتشكيل قوة ضغط على صانعي القرار في أمريكا لصناعة حروب (العراق وضرب إيران) خدمة للمصالح الإسرائيلية أكثر من الأمريكية, لذلك يوصي معهد «ريؤت» بأن لا تبقى الفكرة لدى الإسرائيليين بأن العلاقة المميزة مع أمريكا مضمونة، ويمكن أن تستمر تحت أي ظرف من الظروف .

وعليه، يقول الباحثون في هذا المعهد لأولمرت : بما أن نظرية أمننا القومي سيعاد تحديثها في الأشهر المقبلة، يجب علينا أن نرعى ونحافظ على علاقتنا بأمريكا، وجعل هذه العلاقة في سلّم أولوياتنا .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
02 03 2007, 10:15 AM
( 325 )


أوروبـا : العقـوبات علـى إيران لن تمس مصالحنا التجارية معها


صحيفة السفير اللبنانية - وكالات : اتفقت مجموعة «5+1» أمس الخميس ، على مواصلة محادثاتها بهدف استصدار قرار ثان من مجلس الأمن الدولي بشأن الملف النووي الايراني، في وقت حذرت أوروبا من ان هناك حدودا لتشديد العقوبات على طهران، نظرا الى المصالح التجارية والاقتصادية التي لا يمكن أن تتخلى عنها الدول الاوروبية «بين ليلة وضحاها» .


وفي اشارة الى الدول الاعضاء الدائمة العضوية في مجلس الامن بالاضافة الى المانيا، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الفرنسية جان باتيست ماتييه «ان المؤتمر الهاتفي عقد كما هو مقرر على مستوى المدراء السياسيين (للدول الست) والمحادثات تتواصل حول مضمون قرار مقبل»، من دون ان يدلي بتوضيحات أخرى .


في موازاة ذلك، قالت مساعدة منسق السياسة الخارجية الأوروبية لشؤون حظر الانتشار النووي وأسلحة الدمار الشامل، أناليزا جيانيلا، إن هناك حدودا لما يمكن أن تذهب إليه دول الاتحاد في تشديد العقوبات على إيران. وأوضحت « هناك بعض الدول الاوروبية التي في ما يتعلق بالتجارة، لديها مصالح اقتصادية قوية ومن المتعذر أن تتخلى عن كل هذا ببساطة بين ليلة وضحاها لأن ذلك ستكون له عواقب سلبية للغاية بالنسبة لاقتصادنا نحن أيضا» .


وأبلغت جيانيلا لجنة في البرلمان الأوروبي ان مجموعة عمل تابعة للاتحاد الأوروبي ستناقش هذا الشهر إمكانية إضافة أفراد أو هيئات إلى قائمة العقوبات. لكنها استدركت قائلة «هناك فلسفة لدى محكمة العدل (الأوروبية) التي تقول إنه يجب أن يكون لدينا حجج قوية لكل شخص يتأثر بأي عقوبة ومن ثم علينا أن نكون حريصين تماما ومتأكدين مئة في المئة من أن إضافة (أي شخص أو هيئة إلى قائمة العقوبات) مبررة» .


وقالت جيانيلا إنها تعتقد أن واشنطن ملتزمة بالسعي إلى حل للأزمة من خلال التفاوض على الرغم من حشودها العسكرية في الخليج. وأوضحت «هم على الأرجح يعتقدون أن من الأفضل إظهار عضلاتهم. هم على الأرجح يعتقدون أنه بالإضافة إلى ضغوط مجلس الأمن، من المناسب أيضا أن يظهروا قدراتهم العسكرية» .


من جهته، قال رئيس لجنة مجلس الفدرالية الروسي للشؤون الدولية ميخائيل مارغيلوف ان إيران لا تستبعد أي صيغة تطور في برنامجها النووي بما في ذلك العسكرية، وذلك عقب زيارة له الى ايران. وأوضح «وجهت أسئلة صريحة ومباشرة إلى المسؤولين الإيرانيين ولم أتلق أجوبة صريحة. هم وفقا لإحساسي لا يستبعدون بتهربهم من الإجابة أي صيغة تطور في برنامجهم النووي». كما قال ان «الجو مشحون برائحة البارود»، وانه خرج بانطباع مماثل من زيارة الى واشنطن «التي قد توجه ضربة إلى إيران» .


وفي مدريد، قال وزير الخارجية الايرانية منوشهر متكي ان ايران تريد التوصل إلى حل لأزمتها النووية من خلال المفاوضات لكن على الأطراف الأخرى الاعتراف بحقها في امتلاك طاقة نووية سلمية. وأوضح «يجب أن يسمح لنا بالعودة مرة أخرى إلى طاولة المفاوضات لنطرح حججنا أمام وسائل الإعلام و(أمام) الناس» .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
02 03 2007, 10:59 AM
( 326 )


مارغيلوف : " أي هجـوم أمريكـي على إيـران سَيُمثـل انتحـاراً سياسيـاً لبـوش " !


صحيفة الجزيرة ( موسكو ) : اعتبر رئيس لجنة الشؤون الدولية في مجلس الفيدرالية الروسي " ميخائيل مارغيلوف " أن السيناريو العسكري لحل المشكلة النووية الإيرانية غير واقعي .


وقال عقب زيارته لطهران على رأس وفد برلماني روسي ( لا أرى أن لدى الأمريكيين ما يكفي من الإرادة السياسية لشن عملية عسكرية ضد إيران ، ويتولد لدي شعور بأن السيناريو العسكري لحل المشكلة النووية الإيرانية غير واقعي ) .


ورأى مارغيلوف أن أي عمل عسكري قد تقوم به الولايات المتحدة ضد إيران سيعني انتحارا سياسيا للرئيس الأميركي جورج بوش ؛ وحذر من أن تطور الأحداث بمثل هذا الشكل سيدفع الكونغرس الأمريكي إلى البدء بإجراء حجب الثقة عن الرئيس بوش. مشيرا الى ان الولايات المتحدة لن تتمكن من وجهة النظر السياسة الأمريكية من شن حرب أخرى بالإضافة إلى حربيها في أفغانستان والعراق .


وأشار في نفس الوقت إلى أن القيادة الإيرانية غير عازمة على الدخول في مواجهة شرسة مع المجتمع الدولي في مسألة برنامجها النووي ؛ وذكر رئيس لجنة الشؤون الدولية في مجلس الفيدرالية أن الوضع المتعلق بديون إيران للجانب الروسي في مجال بناء محطة بوشهر الكهرذرية لا يستند إلى خلفية سياسية ؛ وأكد أن روسيا تحترم جميع التزاماتها، بما فيها التجارية .


وقال مارغيلوف : ( جرى التطرق في أثناء المحادثات مع المسؤولين في طهران إلى مسألة البرنامج النووي الإيراني ، وقد اشتكى لنا الجانب الإيراني من التأخير في بناء محطة بوشهر الكهرذرية ، وقلنا لهم بدورنا إن الاقتصاد في روسيا هو اقتصاد سوق ) .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

amer-m
02 03 2007, 11:21 AM
ليس لي أخي الكريم محمود إلا أن أقف بخشوع أمام المجهود الرائع الي تقوم به ونسأل الله تعالى أن يسلمنا من إيران .. نحن في سوريا نعاني منها أكثر من إسرائيل ... تحاول تشييع الناس بالمال والله وتقوم بنشر الحوزات هنا وهناك ولاحول ولاقوة إلا بالله .. والحديث عنها حرام ومصيره السجن حتى حسن نصر الله أو حزب الجرذان الرافضي الحديث عنه مصيره السجن أيضاً

محمود السعيدان
02 03 2007, 05:38 PM
بارك الله فيك أخي الكريم ( amer-m ) على مباركتك هذا الملف المهم جداً ، وشكراً لك .

وما قمتُ به ليس إلا جزءاً مما يجب علي القيام به تجاه تبصير إخواني المسلمين مما يمكن أن يقبلوا عليه من فتن نسأل الله أن يحفظهم منها .

وأما واقع الرافضة في سوريا خصوصاً فهو كواقعم في العراق محزن ومزعج جداً ، ولا عجب أن يحدث بينهم وبين العلوي الخبيث بشار الأسد هذا التحالف المَـقيت ، وللرافضة أطماع وأطماع لا تنتهي عند حدٍّ قاتلهم الله وكفانا والمسلمين شرهم ، وسلط عليهم أمريكا وإسرائيل ودمرهم جميعاً .

ونسأله تعالى أن يعجل بنهاية جميع هذه الأنظمة المستبدة الكافرة وعلى رأسها أمريكا وإيران وإسرائيل وسوريا وأخواتها ، وأن يضرب بعضهم ببعض وأن يخرج المسلمين من بينهم سالمين غانمين .

والله المستعان ، وعليه التكلان ، ولا حول ولا قوة إلا به .

عبدالودود
02 03 2007, 05:58 PM
نحن نقترب من النهاية في هذه الفترة

والكل حذر مما سوف يحدث والعلم عند الله

بما سيكون اليه حالنا بعد الحروب المدمرة

نسأل الله حسن الخاتمة

محمود السعيدان
02 03 2007, 09:20 PM
صدقت أخي الحبيب ( عبد الودود ) ، فجزاك الله خيراً ، وتقبل دعاءك ، وبارك فيك .

محمود السعيدان
02 03 2007, 10:49 PM
( 327 )


قال بأن ما يجري في إيران من توجُّهٍ نحو التسلح النووي وامتلاك القدرة على ذلك يعني وضع إسرائيل في مهب الريح ! :


حجازي يوضح حقائق مهمة حول « تنظيم القاعدة » بين خطاب الفتنة وخطاب السياسة ؛ ومدى علاقة ذلك بالاستعداد الأمريكي لضرب إيران


مدونات مكتوب - كتبه الأستاذ / أكرم حجازي : اعتبر مضى شهر شباط / فبراير وهو أحلك ما يكون، سياسيا وإعلاميا، على تنظيم القاعدة في العراق، ومن ورائه دولة العراق الإسلامية التي سبق وأعلنها حلف المطيبين .


ولعلنا لا نخطئ الظن إذا ما قلنا أن القاعدة تعرضت لهجمات إعلامية شرسة متعددة الاتجاهات فاجأت حتى المراقبين في محتواها وفي تدافعها بطريقة يصعب السيطرة عليها أو تقصي مصادرها بنوع من اليسر والوضوح. فهي هجمات اتسمت، من ناحية، بالتدرج والتصعيد، ومن ناحية أخرى في تنوع مصادرها على غير العادة. والملاحظ أن هذه الهجمات، إذا ما استبعدنا دولة العراق الإسلامية كتسمية، فقد استهدفت، حصراً وتحديداً، تحقيق أمرين اثنين هما :


1) فك الارتباط بين القاعدة والمجتمع العراقي باعتباره الحاضن الاجتماعي للجماعة .


2) فك الارتباط بين القاعدة والجماعات الجهادية العراقية .


هذان الهدفان يؤشران على أن ما تعرضت له القاعدة ليس هجمات بقدر ما هي حملة سياسية وإعلامية منسقة ضد القاعدة يمكن، إذا ما نجحت، أن تؤدي إلى اصطياد أكثر من هدف بحجر واحد. والسؤال هو : ما هي هذه الأهداف؟ وبأية أحجار يمكن اصطيادها ؟ .


بداية لا بد من الاتفاق على وجود حملة فعليا وأنه ثمة مؤشرات كثيرة تدل عليها بعضها يرقى إلى حد المشاركة الفاضحة وبعضها الآخر ربما لم يحن أوان التأكد منها. على كل حال لنثبت بعض هذه المؤشرات قبل أن نتساءل عن الغاية من مهاجمة القاعدة إعلاميا :


* ففي ( 27 / 10 / 1427هـ - 18 / 11 / 2006م ) تناقلت وسائل الإعلام الدولية والعربية نبأ دراسة لمؤسسة راند الأمريكية عن تنظيم القاعدة توصي فيها المسؤولين وأصحاب القرار الأمريكي بضرورة توجيه الحرب ضد القاعدة انطلاقا من عقيدتها وليس مواجهتها عسكريا فحسب. وتقضي التوصية التي رفعتها المؤسسة بهذا الخصوص بالعمل على "زرع الخلافات بين تنظيم القاعدة والحركات الجهادية المحلية في مواطنها" مشيرة أن: "عقيدة (القاعدة) تعاني من نقاط ضعف قابلة للاستغلال" تأسيسا على أن "عقيدة (القاعدة) لا تتبناها جميع الحركات الإرهابية أو المتمردة في العالم"، وبالتالي دعوة الولايات المتحدة "إلى محاولة ضرب العلاقة بين المجموعات الجهادية المحلية والمجموعات العالمية، عبر التركيز على الخلافات بينها" كما تقول الباحثة أنجيل راباسا، التي ساهمت في الإشراف على الدراسة. وسنرى في المؤشرات الواردة أدناه ما يشبه التطبيق الحرفي لتوصيات الدراسة.

* تلا نشر الدراسة أعلاه الإسراع بإعدام الرئيس العراقي صدام حسين بتاريخ ( 10 / 12 /1427هـ - 30 / 12 / 2006م ) لبعثرة البعثيين خاصة الأوفياء للرئيس تمهيدا لبدء الحملة التي سيجري بموجبها اصطياد حزب البعث ذو الأيديولوجيا القومية ودفعه إلى مناهضة القاعدة ذات الأيديولوجيا الإسلامية. فالهدف هو تصعيد لغة جمهورية العراق المستقلة والموحدة وذات السيادة وما إلى ذلك من التسميات التي لا شك أنها تلائم الأطروحات القومية والوطنية وتستهويها بعكس الأطروحات الإسلامية خاصة ذات التوجه الجهادي العالمي .


* في ( 13 / 12 / 1427هـ - 2 / 1 / 2007م ) نظمت قناة الجزيرة حلقة مميزة من برنامج الاتجاه المعاكس عقب يومين من إعدام الرئيس صدام حسين بين صادق الموسوي ومشعان الجبوري صاحب قناة الزوراء العراقية المطاردة والممنوعة من البث إلا من عمليات المجاهدين في العراق. وقد لوحظ أن الحلقة كانت عاصفة للغاية وغريبة للغاية بحيث افتتح الجبوري الحلقة بقراءة الفاتحة على روح الرئيس الشهيد ليظهر زعيما وطنيا وعربيا هتف له الملايين من العرب والمسلمين على تصديه الشجاع للموسوي الذي ثبت أنه إيراني وليس عراقي! هذا بالرغم من أن صدام حسين من المفترض، بحسب الجبوري، أنه قتل من عائلته ما قتل وأذاقه الموت الزؤام. ولا ندري إن كانت قناة الجزيرة قد تعرضت لضغوط غير محسوبة العواقب بتنظيمها لهذه الحلقة أو أنها وقعت في الفخ، وهو الأرجح لكاتب المقالة .


* في الفترة ما بين ( 26 - 28 / 1 / 1428هـ | 13 - 15 / 2 / 2007م ) شرعت قناة الزوراء، ودون سابق إنذار إلا من بثها لعمليات المجاهدين باستثناء عمليات القاعدة، في بدء حملة إعلامية معادية للقاعدة ولدولة العراق الإسلامية. إذ ظهر في الشريط الإخباري للقناة عبارات هجومية حادة من نوع: (المقاومون العراقيون يرفضون استهداف تنظيم القاعدة للمدنيين الآمنين والأسواق لأن ذلك يبدد وحدة الشعب العراقي ... المقاومون يرفضون مبايعة من يدعو إلى تفتيت العراق إلى دويلات ويكفر الناس ويفجر الصراعات الطائفية ... المسلحون التكفيريون يقتلون العشرات من مقاتلي المقاومة العراقية لرفضهم المبايعة على تفتيت العراق ولحمته ... المقاومة العراقية تنتقد التنظيمات المتشددة الوافدة لقيامها بعمليات تفجير تتعدى آثارها الهدف المقصود في مواجهة الاحتلال وتصيب المدنيين وتزرع الفتنة ...) .


* في ( 30 / 1 / 1428هـ - 17 / 2 / 2007م ) وجه مشعان الجبوري كلمة مصورة للقاعدة الساعة 7.30 مساء حمل فيها بشدة على تنظيم القاعدة، وخاطب أبي عمر البغدادي منتقدا ما أسماه عمليات قتل نفذتها القاعدة ضد المدنيين من الشيعة والسنة على السواء وضد بعض الوجهاء وشيوخ العشائر والوطنيين والمقاومين والمجاهدين من الجماعات الأخرى بحجة أن القتلى عملاء أو لأنهم لم يبايعوا على إعلان الدولة، بالإضافة إلى ذكره للكثير من أسماء الضحايا وظروف مقتلهم. ولا شك أنها المرة الأولى التي تتعرض لها القاعدة لهجوم تلفزي مصور ومركز على امتداد 32 دقيقة وأمام عشرات الملايين من المشاهدين إن لم يكن المئات. ولا شك أيضا أن مثل هذا الهجوم الفريد من نوعه في الجرأة على القاعدة قد خلف ضررا فادحا في سمعة القاعدة التي لا تمتلك أية وسيلة إعلامية للرد بنفس المستوى على ما تعرضت له، خاصة وأن العامة من الناس ألفت قناة الزوراء في بثها لعمليات المجاهدين، وبالتالي ما من فرصة عادلة للقاعدة كي ترد على خطاب الجبوري، ولا الأفلام المصورة يمكن لها أن تحقق الغرض .


* وفي نفس اليوم ( 30 / 1 / 1428هـ - 17 / 2 / 2007م ) انفردت مجلة العصر الإلكترونية بنشر ما قالت أنها وثائق سرية من جهاز المخابرات العراقية تمكن مراسلها من الحصول عليها من مصادر سنية وصفتها بـ "الموثوقة" تكشف عن علاقة القاعدة بإيران. وقبل هذا وذاك نشرت المجلة بضعة مقالات تناولت القاعدة بالنقد الشديد دون أن تمس أية جماعة أخرى مما حدا بمناصري القاعدة إلى شن هجوم لاذع على المجلة واتهامها بالانضمام إلى الحملة المناهضة لها. أما موقع المختصر فقد انحاز بالكامل إلى الحملة المناهضة .


* في ( 5 / 2 / 1428هـ - 22 / 2 / 2007م ) تناقلت بعض المواقع الإلكترونية (موقع الملف نت) بيانا باسم مجلس شورى المجاهدين (تنظيم القاعدة في العراق) يتضمن تحذيرات من التعامل مع مشعان الجبوري والكاتب العراقي سمير عبيد باعتبارهما يحرضان على الفرقة بين الأخوة المجاهدين، ويحمل عليهما بشدة بالغة واصفا إياهما بالعمالة والحثالات. ونسبت بعض الصحف البيان إلى شبكة البراق الإسلامية. غير أن المنتديات السلفية شككت بالبيان ونسبته إلى القاعدة، وحتى باللغة التي صيغ بها .


* في ( 7 / 2 / 1428هـ - 24 / 2 / 2007م ) انفجرت شاحنة مفخخة في مسجد الصحابة في حي العمال وسط مدينة الحبّانية غربالفلوجة. وأسفر الهجوم عن مقتل قرابة 45 شخصا من المصلين والمارة فضلا عن عشرات الجرحى كلهم من السنة، وأذاع موقع المختصر أن سبب الهجوم هو انتقاد شيخ المسجد لتنظيم القاعدة، غير أن الملفت في خبر الموقع أنه خصص، على طوله، لانتقاد القاعدة واستعمال نفس اللغة التي يهاجم بها الجبوري القاعدة. وغني عن البيان أن الموقع ضليع في الحملة على القاعدة حتى النخاع .


بطبيعة الحال انضم العديد من العلماء المناهضين للقاعدة للهجوم عليها مما يؤشر بما لا يدع مجالا للشك أن القاعدة تتعرض فعلا لحملة منسقة تتهمها بأنها تتسبب في تقسيم العراق وتفريق أبنائه والغلو والقتل وسفك الدماء. أما هذا الحشد من الاستهداف فهو ما وصفه الكثير بخطاب الفتنة، فماذا عن خطاب السياسة ؟ .


وباعتقادي أن الحملة فشلت مبدئياً كونها غالت في الاتهامات وقدمت القاعدة كما لو أنها مجموعة من المجرمين والقتلة ليس لهم من هم إلا سفك الدماء، فيما برأت كافة الجماعات العراقية حتى بدوا كالمعصومين، مما كشف سوء النية المبيتة ضد القاعدة. فمن المؤكد أن لكل جماعة عثراتها وهفواتها وشططها أحيانا، وليست القاعدة معصومة من الشطط والغلو مثلما أن الجماعات الأخرى ليست ملائكة، وهذه مسائل يتوجب على كافة الجماعات النظر جديا بها لسد ثغرات الخصوم والحيلولة دون استغلالها مثلما يجري الآن. ولكن لأن المشكلة ليست في القاعدة على هذا المستوى بل في مستويات أخرى بحيث إذا ما جرى التفتيش عنها سيتبين لنا أن القاعدة تتعرض لهجوم سياسي شرس يقدمها فعلا كعقبة كأداء ينبغي إزاحتها. فما هي المشكلة؟ وما هي مضامين هذا الخطاب ؟ .


لعل المشكلة تكمن في المأزق الأمريكي والإسرائيلي في العراق ! ، فاليهود الذين لا يمكن أن يتسامحوا مع أي شيء من الأولى لهم ألاّ يتسامحوا قيد أنملة في مصيرهم ! ؛ وما يجري في إيران من توجه نحو التسلح النووي وامتلاك القدرة على ذلك يعني وضع إسرائيل في مهب الريح .


وفي هذا السياق لا ينفع القول لدى اليهود بأن الشيعة حلفاء يمكن الركون إليهم استراتيجيا وأنه ما من خشية على مصير إسرائيل منهم إذا ما قورنوا بخطورة القاعدة وتوجهاتها. وطبقا للحسابات الإسرائيلية فإن إسرائيل وجدت وصنعت لتبقى لا لتُفَكَّك أو تزول في يوم ما، وامتلاك إيران للأسلحة النووية يعني أن عمر إسرائيل سيغدو افتراضيا أو حتى ظرفيا إذا ما أخذنا بعين الاعتبار الإسرائيلي أن إيران يمكن أن تتغير معتقداتها في يوم ما بحيث تصبح على تآلف مع السنة إذا ما عادت سنية كما كانت أو صححت عقيدتها، ويمكن أن يتقوى سنتها بحيث يستولوا على الحكم في يوما ما، أو يمكن أن يلوح بالأفق زعيم إيراني له توجهات معادية لإسرائيل بلغة صبحي الطفيلي أو المؤيد وأمثالهما، أو يمكن أن يضطر الإيرانيون الشيعة إلى إثبات حسن النية للسنة في ضرب إسرائيل أو إضعافها إذا ما امتلكوا أسلحة نووية. والحقيقة أن الحسابات الإسرائيلية ليست مماثلة لحسابات العرب والمسلمين ولا حتى لحسابات الغرب، ففي أول لحظة غفلة من التاريخ قد تؤول إسرائيل إلى زوال، فهي لا تحتمل حتى ضربة جدية واحدة، وهذا ما يقض مضجعها ويدفعها إلى ممارسة ضغط على الولايات المتحدة لضرب إيران الآن وقبل فوات الأوان. وفي هذا السياق فإن أغلب المؤشرات تتجه إلى تهيئة الحشود لضربة أميركية قريبة ضد إيران. ولكن كيف يمكن تنفيذ الضربة بينما تعاني الولايات المتحدة من تشغيلها لعدة جبهات ساخنة ؟ وبأية قوات ستهاجم إيران ؟ .


إن التوجه صوب إيران يستوجب أولا إغلاق الجبهة العراقية وتأمينها بحيث تتم السيطرة التامة على الحدود العراقية الإيرانية كي لا يقع تداخل بين الجانبين أو تسرب أو فوضى في حال نفذت الولايات المتحدة ضربتها. وفي هذا السياق بالضبط تقدم أمريكا إغراءاتها إلى العراقيين عبر الحديث عن عراق مستقل وقوي يحكمه السنة من أهله وليس جماعات إسلامية عابرة للحدود. ويبدو أن الولايات المتحدة جادة في هذا الأمر وأن الوقت يداهمها. ومن المرجح أنها ستعمل، في فترة وجيزة، على تحجيم نفوذ شيعة العراق من جهة ومنعهم من التوجه نحو إيران لمساعدتها ومن جهة أخرى ستعمل على استرضاء السنة لما ألحقته بهم من أذى على أيديها وأيدي الشيعة في العراق. ولكي يمكن إعادة العراق إلى سابق عهده كدولة مستقلة ذات سيادة وحدود مضبوطة وعلم وطني ينبغي البحث عمن يروج للتعايش بين السنة والشيعة ضد الصفويين أو الفرس، وهي لغة مشعان الجبوري وطارق الهاشمي ومثلهما، ولكن بشرط أن يعمل بنفس الوقت على تحييد وعزل القاعدة بدعوى أنها جماعة وافدة أساءت لأبناء العراق السنة والشيعة وشوهت المقاومة العراقية .


ولكن كيف؟ وساحة العراق تغلي؟ والقوات الأمريكية قاب قوسين أو أدنى من الهزيمة الساحقة؟ فقد ذكرت صحيفة الغارديان البريطانية "إن فريقا من نخبة الضباط الأميركيين في بغداد توصلوا إلى قناعة مفادها أنه لم يعد أمام أميركا سوى ستة أشهر للانتصار في الحرب على العراق أو مواجهة انهيار على الطريقة الفيتنامية... وقولهم أن هذا الانهيار سيكون أولا في مدى التأييد الشعبي والسياسي، ما قد يجبر الجيش على سحب قواته بصورة متعجلة". ولا ريب أن مثل هذه التقييمات هي التي دفعت نائب الرئيس الأمريكي ديك تشيني إلى الإعلان عن رغبة بلاده بإنهاء مهمتها في العراقو"العودة بشكل مشرف"، فهل سيتسنى لهذه العودة أن تتحقق بينما تتربص القاعدة بلحظة الانسحاب الأمريكي؟ فالقاعدة تمثل رمز الجهاد العالمي في العراق وخارج العراق، وهزيمة أمريكا يعني تسليم البلاد للقاعدة والجماعات الجهادية التي تتخذ من العقيدة مصدرا للإلهام والعمل، مما يعني أن القاعدة قد تخرج من الحدود لتهدد ما حولها وصولا إلى إسرائيل. وعليه فإن بقاءها يمثل كارثة للولايات المتحدة والمنطقة بعد العجز عن القضاء عليها، فكان لا بد من العمل على إقصائها بشتى الوسائل. ولما تكون الحملة قد فشلت أو خفت حدتها فهل ستتوقف القوى المناهضة للقاعدة عن إقصائها ؟ .


لا شك أن الجماعات الجهادية بما فيها القاعدة من جهة والولايات المتحدة من جهة أخرى قد دخلتا في مرحلة قضم الأصابع وليس عضها فقط. وليس غريبا أن نشهد في الأسابيع القادمة حملات أوسع ونشاطات أشد ضخامة وتنكيلا مما وقع حتى الآن، والأغلب أنها ستكون من نوع غير مألوف، فإذا ما كنت الولايات المتحدة تشعر فعلا بهزيمة قادمة؛ وإذا ما كانت مضطرة للمغادرة من العراق على عجل لأكثر من سبب، فسيعني أنها ستصاب، على الأرجح، بحالة متقدمة من السعار ربما تصيب فيها أكثر من طرف بالعدوى بما في ذلك القاعدة. فحذار من قادم الأيام .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
02 03 2007, 11:55 PM
( 328 )


بيريز : " تسليم أسلحة إلى سوريا يعني تشجيعها على الحرب " :


قلق إسرائيلي من صفقة صواريخ محتملة بين موسكو ودمشق


العربية نت - صحيفة يديعوت احرونوت الإسرائيلية : ذكرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية في صفحتها الأولى اليوم الجمعة أن اسرائيل قلقة من احتمال بيع صواريخ مضادة للدبابات متطورة جدا من صنع روسي الى سوريا .


وقالت الصحيفة ان هذه الصواريخ التي يملكها الجيش الروسي, معروفة لدى منظمة حلف شمال الاطلسي باسم "ات-15" ويبلغ مداها ستة كلم, اي اكثر من مدى قذائف الدبابات الاكثر تطورا ويمكنها ان تخترق دروع أحدث الدبابات .


ويصوب الصاروخ باتجاه هدفه بواسطة أشعة ليزر ورادار خاص بشكل لا يسمح لانظمة دفاع الدبابات برصده. وهو محمل بشحنة يمكنها ان تخترق كل دروع الدبابات الاكثر تطورا, وأيضا الملاجئ المحصنة .


واوضحت الصحيفة انه في حال تمت صفقة بيع هذه الصواريخ الروسية الى سوريا, فقد تصل هذه الاسلحة الى حزب الله اللبناني الذي شنت اسرائيل ضده حربا في لبنان في تموز/يوليو وآب/اغسطس 2006.


وخلال هذه الحرب المدمرة التي استمرت 34 يوما, استخدم حزب الله بطريقة فعالة ضد المدرعات الاسرائيلية الصواريخ المضادة للدبابات الروسية التي تقول اسرائيل انه تم تسليمها من سوريا .


وصرح نائب رئيس الوزراء الاسرائيلي شيمون بيريز ردا على سؤال للاذاعة الاسرائيلية العامة "بأن تسليم اسلحة الى سوريا اليوم يعني تشجيعها على الدخول في حرب". وأضاف "لا أحد يهدد سوريا, وبالتاكيد ليست اسرائيل" تهديدا لها .


ورأى وزير الخارجية الاسرائيلي السابق سيلفان شالوم من حزب الليكود (معارضة) "انه ينبغي ان تفهم روسيا انها تلعب بالنار وان هذا الامر يمكن ان يسبب حريقا في المنطقة يهدد استقرار العالم".


واضاف شالوم: "يحاول الرئيس (فلاديمير) بوتين ان يعيد احياء الامبراطورية السوفييتية باي ثمن. فكل عدو للولايات المتحدة يصبح صديقه وكل صديق للولايات المتحدة يصبح عدوه. لا يمكننا تفسير عمله في المنطقة بصورة أخرى".


يذكر ان مفاوضات السلام بين اسرائيل وسوريا مجمدة منذ العام 2000. وتطالب دمشق باستعادة هضبة الجولان التي احتلتها اسرائيل في 1967. ويقيم بها أكثر من 15 الف مستوطن اسرائيلي .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
03 03 2007, 12:22 AM
( 329 )


خطيب جمعة طهران يؤكد تمسك ايران بحقها النووي رغم الضغوطات الدولية :


فرنسا تعلن اتفاق الدول ' الكبرى' على قرار جديد حول الملف النووي الايراني


قناة العالم الإخبارية الإيرانية ( طهران ) : أعلن وزير الخارجية الفرنسي فيليب دوست بلازي اليوم الجمعة، أن الدول الست الکبرى اتفقت بالکامل على إطار لقرار جديد من مجلس الامن الدولي حول الملف النووي الايراني .


وقال دوست بلازي: إن الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الامن الدولي بالاضافة الى المانيا وافقت بالکامل على إطار قرار جديد .


وتم التوصل الى هذا الاتفاق خلال مؤتمر عبر الهاتف بين ممثلين کبار عن الدول الست الخميس، حسبما أوضح بلازي في مؤتمر صحافي .


وفي وقت سابق قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الاميرکية جوان مور أن الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الامن الدولي (الصين والولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وروسيا) والمانيا حققت تقدما نحو الاتفاق لفرض عقوبات جديدة ضد ايران، واتفقت على الاتصال مجددا السبت، لوجود نقاط يجب تسويتها .


ياتي هذا في وقت أعربت فيه ايران على لسان وزير خارجيتها منوتشهر متكي عن رغبتها في توسيع دائرة التفاوض بشأن برنامجها النووي لتوفير مناخ عادل لتسوية أزمتها النووية .


خطيب جمعة طهران يقلل من أهمية العقوبات :

من جهة أخرى قلل خطيب الجمعة في طهران السيد احمد خاتمي من أهمية صدور قرار ثان من مجلس الأمن الدولي ضد بلاده، واتهم الادارة الاميركية بمواصلة التآمر على الجمهورية الاسلامية، مؤكدا أن طهران ترفض أية شروط مسبقة للتفاوض بشأن برنامجها النووي .

وقال خاتمي : إن أي قرار تحاول اميركا استصداره من خلال مجلس الامن ضد ايران لن ينال من معنويات الشعب الايراني .

وتطرق إمام جمعة طهران الى التحركات العدوانية التي تقوم بها اميركا ضد ايران قائلا: إن اميركا تحاول من خلال ممارسة الضغوط والغطرسة على الدول في مجلس الامن اصدار قرار آخر ضد الشعب الايراني، ولكن على اميركا واولئك الذين انخدعوا بها أن ينتبهوا الى أن القرار الاول لم يجد لهم نفعاً .

وشدد على حق ايران في استخدام الطاقة النووية للاغراض السلمية ودعا الدول الغربية الى العودة الى طاولة المفاوضات دون شروط مسبقة، مؤكدا أن ايران لن تتنازل عن حقوقها المشروعة لأن قضية الطاقة النووية هي مطلب وطني .

وأعلنت فرنسا اليوم، أن الدول الست الكبرى اتفقت بالکامل على إطار لقرار جديد من مجلس الامن الدولي حول الملف النووي الايراني، فيما أعربت طهران على لسان وزير خارجيتها منوتشهر متكي عن رغبتها في توسيع دائرة التفاوض بشأن برنامجها النووي لتوفير مناخ عادل لتسوية أزمتها النووية .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
03 03 2007, 01:10 AM
( 330 )


«أطنان» من الكتابات لكُـتـَّاب مشاهير تحذر من الحرب المنتظرة بين واشنطن وطهران :


الأخبار غير سارة : الحرب الأمريكية الإيرانية هل بالإمكان أن ننجو نحن منها ؟!


أخبار الخليج - كتبه / حسن الصحاف : " تقارير الهجوم الجوي الأمريكي المحتمل ضدّ الوسائل النووية الإيرانية تُوزّعُ عبر أروقة أجهزةِ الإعلام لأكثر مِنْ سَنَة ونصْف السنة الآن. وكيل وكالة المخابرات المركزية السابق فيليب جيرالدي (المحافظ الأمريكي، 8/1/2005)، الصحفي سيمور هيرش الفائز بجائزة بوليتزر (مجلة نيويوركر، 4/17/2006) ومؤخراً جداً، المراسل الاستقصائي كريج انجر في فانيتي فير مارس 2007، كلهُم حذروا وبشدة متناهية مِنْ خطط البيت الأبيض لهجمة جوية وبحريِة ضدّ إيران". (مقتطف من مقال بعنوان: ستاركوم والخطة لمهاجمة إيران) .


أمام بصري وبصيرتي أطنان من الكتابات ذات الصلة الوثيقة بما يسمى الحرب القادمة على إيران أو الحرب الأمريكية الإيرانية النووية أو الحرب العالمية الثالثة النووية أو الحرب الصليبية المتلبسة بلباس الميكروسكوبك نووي أو حرب المدللة ذات الغطاء النووي ضد كل من يحاول أن يوقف دلالها وغنجها وتصابيها غير المقبول أو المسموح به في أروقة البلاد المتحضرة. هي كتابات ليست لأناس لا وزن لهم أو أناس لا عقل لهم حمقى وجهلة أو هي كتابات لا طعم لها أو لون، بل هي كتابات لكتاب يهمهم بالدرجة الأولى المصير الإنساني ثم يهمهم بالدرجة الثانية أوطانهم التي قد تسحب أو تشد رغماً عنها إلى حرب هي أبعد ما تكون حربهم وهي فوق كل هذا وذاك كتابات لها طعمٌ ورائحةٌ فكريان نضران وتدغدغ العقل الناضج وتحفزه للمساهمة في حفظ النوعين البشري والحيواني من الانقراض نتيجة عفن فكري وإنحطاط إنساني وحمق هو "أحمق من هبنقة".


دعوني أصف لكم جنباً إلى جنب بعض عناوين هذه الكتابات التي هي الآن تصطف أمامي في طابور متعال (ضاربٌ إلى علو) كي انتشلها من محنة تراكمها وثقل بعضها على بعض وأطلعكم على بعض ما جاء فيها من معلومات هي في غاية الأهمية بالنسبة إلينا نحن هنا في هذا الجزء المنعزل في سكونه (مادياً) والمنخرط في فوضى ليس كمثلها فوضى في العالم نتيجة عدم قدرته على بناء مستقبله والحفاظ عليه. العنوان الأول "أخبار غير سارة" وهي مقالة يكتبها بكل عناية وتدقيق فاحص لكل صغيرة في أصغر جزئية من جزئياتها في موضع محنة الحرب القادمة "سام غاردنر" (عقيد متَقاعد من سلاح القوة الجوية، متخصص في علم الاستراتيجية والعمليات العسكرية في كلية الحرب الوطنية وكلية الحرب الجوية وكلية الحرب البحرية) يبدأ مقاله بالقول إن أخبارنا مع إيران بشائرها غير سارة حيث الغيوم السوداء تجوب سماءنا وسماءهم (يقصد إيران مع إغفاله السماء العربية والخليجية تحديدا) وهي بالنسبة إليه البشائر الأولية لهذه الأخبار ويقول إنه يجب أن يزداد قلقنا كثيراً لا لسبب إلا لحدوث "هجوم مسلح" راح ضحيته أحد عشر قتيلا وواحد وثلاثون جريحاً من الجانب الإيراني تتهم إيران صراحة الولايات المتحدة القيام به (هذه الأخبار لم نسمع عنها ها هنا، لماذا التعتيم؟) وهذا الهجوم شن في منطقة إيرانية قريبة من أفغانستان في منطقة بلوشستانية تدعى "سيستان - بلوشستان" وهي منطقة كانت مركزاً لـ "مجاهدي خلق" (الجناح العسكري) في السابق. الدلائل جميعها تشير بأصابع الإتهام إلى الولايات المتحدة الأمريكية وهي دلائل فيلمية (أفلام سالبة متحركة) وذخائر متفجرة وترسانات مسلحة .


حالة التوتر مع إيران مرعبة جداً يؤكد ذلك الكاتب. الكاتب يقول سنرى في القريب العاجل انتشار القوات الأمريكية المرابطة في العراق على طول الحدود مع إيران. هناك أيضا إشارة أخرى يقول يجب أن نقرأها جيداً وهي قيام الولايات المتحدة بإرسال ما يزيد على ألف مقاتل إلى العراق قبل الموعد المحدد لإرسالها إلى هناك بكامل تجهيزاتها العسكرية. إشارات أخرى تقول إن بعض المتنفذين السياسيين في الشرق الأوسط لهم دراية أكيدة بموعد الحرب الأمريكية على إيران قد طلب إليهم بشكل آمر أن يستعدوا لها (الحرب) استعداداً جيداً وان بعضا منهم تنازل عن موقعه السياسي من أجل ألا ينخرط في عمل مثل هذا أو أن يتحمل هو ومن معه مسئولية تاريخية جسيمة. نحن بدورنا نشد على أيدي الذين تمنعوا من الانخراط في مغامرة مرئية كهذه بشكل واضح نتائجها الحتمية. الكاتب "روبرت فيسك" هو الآخر يحذر بلهجة مؤكدة وقوية ويقول بالحرف الواحد إن "لبنان" سيكون المتلقي الأول من بين جميع الدول لضربة موجعة في بداية هذه الحرب القادمة وهذا القول جاء في مقاله الرائع المعنون بـ: "لبنان الضحية الأولى للحرب ضد إيران" ويرى فيه ان الشرر يتطاير بسهولة في سماء الشرق الأوسط نتيجة التهور الإسرائيلي الأمريكي الداعي للحرب، وهو يدقق ملياً في المؤشرات التي تطل برؤوسها من كل حدب وصوب، فالزعيم الشيعي السيد حسن نصرالله زعيم حزب الله يقول "أنه أتى بأسلحة كثيرة وكبيرة إلى لبنان" وهذا مؤشرٌ على استعداد "حزب الله" لخوض حرب ضروس أكثر شراسة من الحرب الماضية ويستطيع مواجهة المدللة ودحر القوة الصهيونية وهزمها وإنهاء وجودها، وهو يقول إنه ليس مصادفة أن كل عناد أمريكي إيراني يحرق بعضا من لبنان، وليس مصادفة ان القوات التابعة للأمم المتحدة في جنوب لبنان تواجه حالة صعبة جداً وهي في خطر مميت، وهو يقول ليس مصادفة أن تصرخ إسرائيل ليل نهار بأن حزب الله يقوى كل يوم وتزيد قوته كل يوم وان فرائصها تزداد ارتعادا يوماً بعد يوم، وليس من المصادفة في شيء أن يقوم الرئيس بشار الأسد بزيارة لإيران ويتباحث مع أحمدي نجاد في امور لم تعرف بعد ماهيتها. وليس مصادفة أن تبث صور عمليات إيران العسكرية وصواريخها البعيدة المدى وإطلاقها النار على السفن الأمريكية في الخليج العربي .


إسرائيل بروكسي أمريكا تحاول جاهدة أن تضع قدمها مجدداً في مواقع فقدتها إلى الأبد عن طريق تهديد حزب الله وكأنها لم تتعلم الدرس بعد، وهذه حال المغرورين والحمقى لا يتعلمون الدرس أبداً. إلى جانب ذلك هناك يقول "مؤشرات خطرة جداً" فقد تم "ضرب القوات الاسبانية في جنوب لبنان" وان الجنود الفرنسيين أخبروا بأن وجودهم في "مارون الراس غير مرغوب فيه" وعلى إثر ذلك ترك الفرنسيون الموقع. الكاتب أيضا يحيلنا إلى كلمات لرؤساء عالميين منهم على وجه التحديد الرئيس الفرنسي شيراك. كما يحيلنا إلى مقتطفات تحذيرية شديدة اللهجة لأركان سلاح المدللة وتحذيرهم الشديد لسياسييهم من أن دخولهم في هذه الحرب الموعودة لا يعدو كونه عملية انتحارية مائة في المائة. عنصرٌ آخر يحيلنا الكاتب للنظر فيه ويتمثل في أن أغلب المتطوعين في الجيش اللبناني هم من الشيعة اللبنانيين ويبلغ عددهم أو نسبتهم سبعين في المائة من الجيش اللبناني. ولهذا يقول لا يمكن نزع سلاح حزب الله بهذا الجيش الشيعي حتى النخاع .


"دان بلسيتش" في مقال له بعنوان "جاهزون لضرب إيران" يقول في بدء مقاله "التحضيرات كاملة لغزو وضرب إيران" وهذه التحضيرات مبنية على هذا الأساس : "عمليات عسكرية أمريكية لشن حرب تقليدية رئيسية مَع إيران يُمْكن أَنْ تُطبّق في أيّ يوم. أبعد من استهداف وسائل أسلحة الدمار الشامل المشكوك فيها وسَتُمكّن الرّئيس بوش من تَحْطيم سياسة إيران العسكرية والبنية التحتية الاقتصادية التي تَستعملُ أسلحة تقليدية ليلا" .


وإن هذه التحضيرات قد بدأت منذ زمن وتحديداً مباشرة بعد إسقاط نظام بغداد واعتقال الرئيس صدام حسين وإن هذه الاستراتيجية استمرت رغماً عن وجود ثغرات مرئية وغير مرئية في قدرات الجيش الأمريكي في العراق. الخطة السرية المسمى "تايرنت" (تعني مسرح إيران تحديداً) التي ترسم بشكل تفصيلي الهجوم الليلي المباغت على إيران تسلمها العميد "فالون" "الرئيس الجديد للقيادة المركزية الأمريكية" وهي خطة إلكترونية تصاحبها تحريك قوى أخرى بَحْرِية مثل: "الباخرة الأمريكية جون سي ستينيس سمََى، الباخرة الأمريكية دوايت دي آيزنهاور، الباخرة الأمريكية رونالد ريجان، الباخرة الأمريكية هاري إس ترومان، الباخرة الأمريكية ثيودور روزفلت، وكذلك تحريك الباخرة الأمريكية نيميز. جميعها تَتضمّن قوة نقل مِئات من صواريخ الكروز". هناك القوة الجوية ايضا التي بإمكانها الطيران على مستويات متعددة والضرب بالعيار الثقيل في عتمة الليل وظلمته أو مع سباق النور وحركيته. بالطبع الكاتب لا يغفل أن يذكرنا بالقوات التقليدية التي لم تشرك بعد في حرب العراق مثل "جنود البحرية" الماسكين بشرار "الدبابات" و"مراكب الهبوط" و"مئات صورايخ كروز" جميع هؤلاء مهمتهم "تحطيم القوات الإيرانية القادرة على مهاجمة ناقلات النفط" وقد تدرب جميع هؤلاء الجنود على غزو إيران منذ عام 1979 على حد زعم الكاتب أي منذ قيام الثورة الإيرانية .


بالمناسبة يذكر الكاتب إلى جانب كل تلك الاستعدادات، استعداد نائب الرئيس الأمريكي ديك تشيني لرحلة بحرية بعد النصر المتوقع على إيران ليتمتع بهواية الصيد التي يحبها باصطياد أسماك الخليج العربي . هناك كل يوم عشرة آلاف هدف - يقول الكاتب - يمكن أن يُضرب في إيران يومياً طوال أيام الحرب القادمة التي قد تطول أو قد تقصر وقد تُضرب بـ "القنابل الذكية" ويعطي وصفاً لها على هذا النحو : تَزنُ قنابل "تدمير المخابئ" الجديدة التقليدية 250 رطلا فقط. وهناك قنبلة جي بي يو -39 الصغيرة بقوّتها النارية تلقى مِنْ طائرات حربية أمريكية، قيد الاستعمال منذ عام .2003 قاذفة بي 52 الوحيدة التي يُمْكِنُ أَنْ تهاجم الآن بين 150 إلى 300 موقع ضمن أقل واحد على المليون من المتر مِنْ الدقةِ التي تَستعمل نظام تحديد المواقع العالمي. يقول الكاتب إن الرئيس بوش ليس من المحتمل أن يستعمل قوة صغيرة تمكن من خلالها إيران من الرد على هجوم القوات الأمريكية ويتيح لها المقاومة وربما النجاح في هزيمة أمريكا فهو لذلك يتوقع أن يوظف الرئيس الأمريكي كل قدرات الجيش الأمريكي "الأوفرت والكوفيرت" وقد لا يضرب بالقنابل الحارقة أو العنقودية أو النووية ويترك جل ذلك للمدللة للقيام به أو لحلفاء أمريكا الآخرين. ينهي مقاله بالآتي: "نحن يَجِبُ أَلا نُقلّلَ من تقدير قدرة إدارة بوش لإقْناع نفسها بأن "إيران المنطقة" سَتَظْهرُ من إيران ما بَعْدَ الأنقاض".


"فليب جيرالدي" ضابط مخابرات سابق في الـ سي اي ايه" في مقاله المعنون بـ: "طهران: المحطة المقبلة" حيث يباشر بالقول إن جميع المؤشرات رغم نكران البيت الأبيض تشير إلى أن الهجوم على إيران أصبح قريباً جداً. وإن رحلة رايس إلى الشرق الأوسط لتوحيد صفوف السنة (الطائفة السنية المصب الكبير) أو لتكوين تحالف سني ضد إيران الشيعية. إضافة إلى ما ذهب إليه كاتبنا السابق يضيف كاتبنا هنا قائلاً إن: "بوش طلب بطاريات صواريخ الباتريوت أيضاً لتوجيهها إلى المنطقة، نيته بشكل واضح أَنْ تُدافعَ هذه الصواريخ ضد الصواريخ الباليستية الإيرانية والضربات الجوية المنطلقة في هجوم انتقامي ضدّ القواعدِ الأمريكية الضعيفة في العراق وفي الكويت وضدّ المنطقة، حقول نفط". المختلف الذي يضيفه هذا الكاتب هنا هو القول إن "رئيس الوزراء الاسرائيلي الأسبق بنيامين نتنياهو ونائب رئيس الوزراء أفيجدور ليبرمان حفزا هجوما عاجلا لتَحْطيم قوة إيران وقابليتها النووية. مفتّش الأسلحة سكوت ريتر دَعا لمُهَاجَمَة إيران، والعميد الإسرائيلي السابق أوديد تيرا دلمل شىْف دَعا الإسرائيليين للعمل من أجل ضرب إيران". يقول إن الرئيس الأمريكي "جورج بوش" (الابن) مصمم على إسقاط "أحمدي نجاد" وإدارته مصممة على استخدام القنابل وجعلها لغة الحوار الوحيدة التي من الممكن أن تفعل شيئاً. يختتم هذا الكاتب عجالته بالقول إن هناك "جنودا أكثر وعياً من القادة والزعماء". بالإمكان أن أذهب وأذهب لأسجل الشواهد العظام المتراكمة ها هنا في كل مكان وأن اجعل المنطق والعقل يتمركزان في بؤرة البصر والبصيرة غير ان الواقع والتاريخ يعلمنا بأن المدللة لا تنحو نحو العقل لا ولا نحو الواقع بل هي تدغدغ من لم يزر الأراضي الشرق أوسطية المعلومة أو تلك غير المعلومة التي لا تزال في رحم الغيب أو أن يخبروا شعوبهم بأنها هي الوحيدة التي تعرف معنى حقيقيا للإنسانية دون غيرها من البشر .


ومرةً أخرى تشير الأصابع في كل هذه الأمور إلى "المحافظين الجدد" أو "المخادعين الجدد" في معهد المشروع الأمريكي الذين على ما يبدو لَديم خطة سلمية: إيران فيدرالية. رسمياً، مايكل لدين جملممَ، ضامن خطة اي إي آي، لم يستسغها البيت الأبيض .


على أي حال، قبل سنتين جاء ان، البرلمان الوطني الإيراني لإيران فيدرالية عقد اجتماعا افتتاحيا في لندن هو فاتحة لمشروع تقسيمي في زاوية أخرى من زوايا منطقتنا. إذا ما قامت حربٌ ضروس في منطقة هي في الحقيقة عروس المناطق في العالم فلن ينجو أحدٌ منا ولن ينفع كل رجائنا أو وصايانا لتجنب عواقبها فقط تعالوا الآن ندعُ العقلاء من القوم منذ الآن لكي يقولوا لا للحرب، وإذا لم نستطع فعل ذلك تعالوا نصرخ جميعاً لا للحرب في وجه كل من يريد أن يجعلها حقيقة على أرض الواقع .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
03 03 2007, 01:31 AM
( 331 )


ما هي أسباب اندلاع المواجهات هذه الأيام في أكثر من جبهة مع الحرس الجمهوري الإيراني ؟!


القبس - صحيفة غويا ' الخبر' الإيرانية : خلال فترة لا تزيد على أسبوعين تعرض النظام الإيراني الى هجومين مهمين من قبل الجماعات المسلحة حيث قامت مجموعة (جند الله) بتفجير شاحنة تقل عناصر الحرس الثوري في زاهدان (شرق) وحاولت هذه المجموعة زرع القنابل والمتفجرات في العديد من مدن اقليم سيستان وبلوشستان، ويقال ان الوضع في هذا الاقليم مازال متوترا من الناحية الامنية .


وفي الأسبوع الماضي قامت مجموعة مسلحة اخرى بعمليات عسكرية في أقصى شمال غرب ايران، حيث تمكنت من قتل العديد من عناصر الحرس الثوري، والأكثر من ذلك استطاعت هذه المجموعة إسقاط طائرة مروحية كانت تقل قادة للحرس وعناصر مدربة في مرتفعات (خوي)، الامر الذي دفع قوات الحرس الى شن هجوم كاسح في هذه المنطقة صعبة العبور.
قائد الحرس الذي عبر عن سخطه لوقوع مثل هذه العمليات اكد في تصريح له ان قواته لن تتحمل مثل هذه العمليات الإجرامية، وان هذه القوات سوف تشن هجمات كاسحة لاستئصال المجموعات التي وصفها بالإرهابية والمناوئة للنظام .


وتشير بعض التقارير الى ان منظمة (ب.ك.ك) هي الجماعة الفاعلة في مرتفعات (خوي) وان هذه الجماعة كانت قد اشتبكت أخيرا مع القوات التركية، وهي تتنقل بحرية بين حدود ايران وتركيا والعراق، وتقول طهران ان هذه الجماعة مدعومة ماليا وعسكريا من جانب اميركا واسرائيل .


ويبدو ان هناك عدة وجهات نظر وتفسير في هذا المجال، منها ان تركيا قد دفعت بمجموعة (ب.ك.ك) الى ايران لإشعالها بحرب عصابات من اجل الحصول على امتيازات اقتصادية وسياسية من طهران، وربما ان اميركا هي التي عمدت الى تنفيذ هذا المخطط لإشغال النظام الايراني في مواجهات داخلية لكي يتقلص الموقف في مواجهة الضغوط الخارجية ، وربما ان بعض الدول عمدت الى نقل حرب العصابات والتفجيرات الى داخل ايران لمنعها من التدخل في شؤون العراق، حسب ادعاء هذه الدول التي تزعم ان احد أسباب عدم استتباب الامن في العراق هو وجود نشاط فاعل للحرس الثوري في هذا البلد .


وتقول طهران على لسان قادتها العسكريين انها قادرة على إحباط عمليات المجموعات المناوئة والتصدي لضغوط الغرب وإحباط القرار 1737 في آن واحد .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
03 03 2007, 02:22 AM
رؤى مـن الـكـويـت حـول الـحـرب الـمـنـتـظـرة مع إيـران

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين ، وبعد :

فإن النفس البشرية تشتاق وتتطلع إلى معرفة ما يحدث لها في مستقبلها من تغيرات وأحوال. ولما كان أمر الغيب وما يكون في أيامه ولياليه مما استأثر الله تعالى بعلمه وحجبه عن خلقه، قال تعالى: وَعِندَهُ مَفَاتِحُ الْغَيْبِ لاَ يَعْلَمُهَا إِلاَّ هُوَ [الأنعام:59] . وقال تعالى: وَلِلّهِ غَيْبُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ [هود:123].

وقد انساق بعض الناس إلى التطلع إلى معرفة الغيب عن طريق: السحرة والكهان، والعرافين، والرمالين، والمنجمين، وقراءة الفنجان، ومتابعة الأبراج وغيرها، فضلُّوا وأَضلّوا بما أقدموا عليه من أمر محرم، قال : ** من أتى كاهناً فصدقه بما يقول فقد كفر بما أنزل على محمد - } [رواه أبو داود]. وقال : ** من أتى عرافاً أو كاهناً فصدّقه بما يقول فقد كفر بما أنزل على محمد - } [رواه أحمد والبيهقي]. وروى مسلم في صحيحه عن بعض أزواج النبي عن النبي صلى الله عله وسلم قال: ** من أتى عرّافاً فسأله عن شيء فصدّقه، لم تقبل له صلاة أربعين يوماً }. هذا مع أن هؤلاء السحرة والكهان لا يعلمون الغيب بنص كتاب الله عز وجل ولكنهم يزينون للناس الباطل .

أما أهل الإيمان فقد جعل الله لهم رؤى صادقة تبشرهم بالخير وتنذرهم عن الشر.

ومما يُبشر به العبد بعد عمله الصالح الرؤيا الصالحة يراها العبد أو تُرى له. كما أخبر بذلك النبي عليه أفضل الصلاة والتسليم قال : ** لم يبق من النبوة إلا المبشرات }، قالوا: وما المبشرات؟ قال: ** الرؤيا الصالحة } [رواه البخاري].

وما يراه النائم على ثلاثة أنواع: رؤى ومفردها ( رؤيا ) وهي من الله تعالى وهي أصدق ما يرى النائم في نومه، وتتميز هذه الرؤيا بوضوح رموزها وسهولة تعبيرها.

والقسم الثاني: فيما يراه النائم وهو الأحلام ومفردها "حلم" وهي من تلاعب الشيطان بالإنسان خاصة إن كان نائماً على غير طهارة أو نام دون أن يذكر الله.

أما القسم الثالث: مما يرى النائم فهي بعض الصور والمواقف التي غلب عليها فكر الإنسان حال يقظته كأمنية يتمناها وكذلك ما ينتج عن الإكثار من الطعام وامتلاء المعدة وما يحدث من ضيق التنفس وغيرها. عن عوف بن مالك أن النبي قال: ** إن الرؤيا ثلاث: منها أهاويل من الشيطان ليحزن بها ابن آدم، ومنها مايهم به الرجل في يقظته فيراه في منامه، ومنها جزء من ستة وأربعين جزءاً من النبوة } [رواه ابن ماجه].

والغالب أن الرؤى في الخير والحلم في غيره وهذا التفريق مقتبس من قول النبي : ** الرؤيا الصادقة من الله، والحلم من الشيطان } [رواه البخاري].

أما حقيقة الرؤيا فقد قال ابن القيم رحمه الله: ( إنها أمثال مضروبة يضربها الملك الذي قد وكله الله بالرؤيا ليستدل الرائي بما ضرب له من المثل على نظيره ويعبر منه إلى شبهه ).
والرؤيا منزلتها في الإسلام رفيعة قال : ** الرؤيا الحسنة من الرجل الصالح جزء من ستة وأربعين جزءاً من النبوة } [رواه البخاري] ... تـتـمـة >> (http://www.kalemat.org/sections.php?so=va&aid=352) .


واضغط هنا لسماع محاضرة للشيخ المحدث / محمد ناصر الدين الألباني حول ( الرؤيا في المنام ) (http://www.islamway.com/?iw_s=Lesson&iw_a=view&lesson_id=14003)


وعليه ، فإن الأخ الكريم ( عبد الله الكويتي ) - وهو أحد أعضاء المنتدى المعروفين الموثوقين الغيورين ؛ حفظه الله وبارك فيه ونفع به - قد بعث إليَّ رؤى عجيبة من بعض أهل الكويت تدل في مُجملها على كارثية تداعيات الحرب المنتظرة مع إيران ؛ وهذه هي أهم الرؤى التي أرسلها الأخ الكاتب عبد الله الكويتي :

* يقول - حفظه الله - : من الرؤى التي ذُكِـرَت لأحد المشايخ في الكويت ولي ، وهي واضحة ، وهي : ( أن تسونامي قوي يضرب الكويت بأمواج عاتية مثل تسونامي أندونيسيا والناس تهرب في كلِّ اتجاه ) وهذه الرؤيا متواترة في الكويت ! .

* ثم قال - حفظه الله - : ورؤيا أخرى قيلت لي ، وهي : ( أن الناس استيقظوا بالكويت ، وإذا بالسيطرات منتشرة وتفتيش السيارات مثل أيام الغزو العراقي ، ولكن بلباس عساكر إيرانى ! ) .

ثم قال الأخ عبد الله معلقاً : ( هذه بعض ما أذكره ، وكلها واضحة ، وتدل على حروب وقلاقل وتغير الحال ! ) .

أشكر الأخ الكريم ( عبد الله ) على بعث هذه الرؤى والتي تدل في مجملها على أن الحرب لها تداعيات ضخمة ليس على الكويت فحسب ، بل على الخليج كافة ، فالكويت في الرؤيا يعتبر رمزاً من رموز الخليج .

وأذكر أنه قبل اجتياح العراق للكويت عام ( 1411هـ - 1990م ) كثرت الرؤى على قرب اجتياح الكويت وتأثير ذلك على الخليج ، وأذكر أن الشيخ ( يوسف المطلق ) - مفسر الأحلام المعروف في المملكة - قد عبر بعض الرؤى في ذلك ، وله ثلاثة أشرطة عن الرؤى والأحلام تباع حتى الآن في بعض التسجيلات في المملكة ، وقد نشرت أيام حرب الخليج وفيها يُعبر الشيخ عدة رؤى في الحرب ورَدَت إليه قبل الحرب ، وَعَبَّرَها باندلاع حرب في الخليج ومدى علاقة أمريكا بذلك .

وعلى أية حال فرغم أن هذه الرؤى التي ذكرها الأخ الكريم ( عبد الله الكويتي ) وأمثالها تبقى محل استئناس ودلائلها قوية على حدوث حرب تطال منطقة الخليج بآثارها الكارثية ، إلا أن المسألة في حقيقتها لا تحتاج إلى رؤى طالما أن مؤشرات الواقع تدل بقوة على إمكانية اندلاع حرب أجمع الزعماء والمراقبون أن آثارها على المنطقة ستكون كارثية إلا أن يشاء الله رب العالمين ومدبر الكون - جل جلاله - .

ونسأل الله تعالى ان يضرب الظالمين بالظالمين ، وأن يُخرج المسلمين من بينهم سالمين غانمين .

محمود السعيدان
03 03 2007, 02:36 AM
( 332 )


طبول الحرب بين واشنطن وطهران !


صحيفة أخبار الخليج البحرينية - كتبه / عبد المنعم إبراهيم : كلما تصاعدت حدة التصريحات والتهديدات المتبادلة بين (واشنطن) و(طهران)، وجدت دول المنطقة نفسها على كف عفريت، لأن التهديدات قد تقود إلى الحرب بين البلدين، ولأن آثارها لن تقتصر على إيران وحدها، فالمنطقة متشابكة ومعقدة، وتشهد طهران حاليا اختلافات داخلية حول الموقف من الملف النووي الإيراني، ففي الوقت الذي يهدد فيه الرئيس (أحمدي نجاد) بالرد بعنف على أمريكا وبريطانيا، وقصف مواقع استراتيجية خارج حدود المنطقة، فإن الرئيس الأسبق (هاشمي رفسنجاني) انتقد بشكل غير مباشر هذه التصريحات، واعتبرها (لغة البازار)، وقال: علينا أن نكون أكثر حذراً، فإنهم (يقصد الأمريكيين) مثل نمر جريح، ويجب عدم الاستهانة بهم، ودعا (رفسنجاني) إلى العمل لتعبر (سفينة الثورة) فترة التوتر الناتجة عن البرنامج النووي .


والكل يتساءل حالياً : هل ستندلع حرب جديدة في الخليج ؟! :


إذا راجعنا التصريحات المتبادلة بين (واشنطن) و(طهران) حاليا، فهي تذكرنا بنفس المشاحنات الكلامية بين أمريكا والعراق إبان حكم صدام حسين، حول «المدفع العملاق«، و«أسلحة الدمار الشامل«، وعلى الرغم من أن بغداد لم تكن تمتلك (أسلحة دمار شامل)، فإن هذا لم يمنع أمريكا وبريطانيا وقوات التحالف من توجيه ضربة قوية أطاحت بالنظام العراقي.. فهل سيحدث الأمر ذاته مع طهران؟ الأقل تشاؤماً يستبعدون ذلك، ويعوّلون على المفاوضات السلمية لحل مشكلة (الملف النووي الإيراني)، بعيداً عن اختيار (الحرب)، من منطلق أن أمريكا لا تريد أن تتورط في الرمال الإيرانية مثلما هي متورطة حاليا في الوحل العراقي! ومن جهة أخرى لا تريد أطراف حاكمة في طهران اختيار الحرب، لأنها ستكون كارثة على الشعب الإيراني وعلى السلاح والاقتصاد الإيراني، وقد تشعل (الحرب) قلاقل داخلية في إيران، فتتمزق على الطريقة العراقية حاليا، وخصوصاً أن الأعراق والإثنيات والطوائف والأديان الموجودة في إيران أكثر مما هي عليه في العراق .


كل المؤشرات الحالية تقول : إن إيران لا تريد اختيار (الحرب)، وإنها تفضل الحل السلمي لملفها النووي، لكن هل يمكن للمفاوضات أن تنجح بين الطرفين، إذا كان التشدد وسياسة (العناد) هما اللذان يطغيان على التصريحات والمواقف الإيرانية ، أم أن ذلك سيقود أمريكا وبريطانيا والمجتمع الدولي إلى اللجوء إلى الخيار العسكري؟! رغبة طهران في تجنب الحرب تلتقي مع رغبة كل دول مجلس التعاون الخليجي في إبعاد المنطقة عن الحروب، لأنها كارثة أخرى، فهل تتحرك هاتان الرغبتان في إقناع المتشددين في طهران وواشنطن باللجوء إلى لغة الحوار وإنقاذ الخليج من الخطر؟! .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
03 03 2007, 02:46 AM
( 333 )


حزام أمني أميركي حول إيران :


هل الحرب مفتوحة لكلِّ الأسلحة ؟!


صحيفة القبس - صحيفة ' اعتدال ' الإيرانية : مع انتهاء المهلة المحددة لايران لتطبيق قرار مجلس الامن رقم 1737 الصادر من قبل مجلس الامن الدولي ردت ايران على هذا القرار بإجراء مناورات عسكرية واسعة النطاق عرضت فيها قدراتها الصاروخية والهجومية والدفاعية، في وقت أكدت فيه التقارير الإعلامية وصول حاملة طائرات اميركية ثالثة الى مياه الخليج .


واكدت هذه التقارير ان اميركا أوجدت حزاماً أمنياً مع إيران وأنشأت منظومة من صواريخ باتريوت داخل الحدود العراقية ، بالإضافة إلى تفعيل نظامها الدفاعي في العديد من دول المنطقة .


مثل هذه الإجراءات كانت قد قامت بها اميركا في عامي 1990 و2003. ويلاحظ ان ايران التي يقول رئيس جمهوريتها ان اميركا لا تتجرأ بالهجوم على إيران وانه لا وجود لاي خطة اميركية لضرب ايران، قد قامت وخلال شهرين فقط بثلاث مناورات عسكرية كبرى ؛ إن مناورات ايران لم تتوقف منذ صدور القرار 1737 وحتى الان .


ويقول بعض المراقبين ان اميركا قد لا تتوقف عند حدود فرض العقوبات الاقتصادية وربما انها سوف ترى في عدم قبول طهران بالقرار 1737 افضل ذريعة لشن الحرب عليها كما فعلت مع أفغانستان والعراق .


ربما ان اميركا تخطط لتوجيه ضربات محددة الى مواقع ايران النووية لايقاف برامجها للحصول على القدرة النووية، لكن مثل هذا الهجوم قد ترد عليه بهجوم اوسع يشمل كل مصالح وقواعد اميركا في المنطقة .


بعبارة اخرى ان اميركا قد تنجح في توجيه ضربات جوية شاملة لكنها قد لا تكون قادرة نحو مواجهة القوات الإيرانية على الارض، وربما استطاعت ايران توجيه العشرات من صواريخها على اسرائيل والقواعد الاميركية في المنطقة وحتى إمكان ضرب الاسطول الاميركي في الخليج، والحرب مع قواتها المتواجدة في العراق ايضا، ومثل هذه المواجهة التي تكبد الطرفين خسائر بشرية كبرى قد لا يتحملها الشعب الاميركي .


وتشير التقارير الى ان ايران قادرة ايضا على تدمير قواعد وسفن اميركا في المنطقة بواسطة غواصاتها وصواريخ بر ـ بحر بالإضافة الى القيام بعمليات انتحارية بالطائرات لضرب هذه السفن والقواعد .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
03 03 2007, 03:53 PM
( 334 )


تساءل عددٌ منهم عن أسباب إرسال بوش لحاملتي طائرات قرب الساحل الايراني ، وأعربوا عن قلقهم من أن تكون إدارة بوش تقوم حالياً بإعداد حملة عسكرية ضد إيران ! :


« الديمقراطيون » يـتحـركون لمنع ضرب إيران من دون الحصول على تفويض مُسبق وصريح من الكونجرس


صحيفة الخليج الإماراتية ( واشنطن ) : أعلن السيناتور هاري ريد زعيم الأغلبية الديمقراطية بمجلس الشيوخ الأمريكي تأييده لمشروع قرار جديد يعتزم السيناتور الديمقراطي جيمس ويب تقديمه لمجلس الشيوخ الأسبوع الحالي يمنع الرئيس بوش من القيام أو بدء أي عمل عسكري ضد إيران من دون الحصول على تفويض مسبق وصريح من الكونجرس. وبنى السيناتور ويب، والذي كان وزيراً سابقاً للبحرية الأمريكية في عهد الرئيس الأسبق الجمهوري رونالد ريجان، على مشروع قرار سبق وقدمه العضو الجمهوري في مجلس النواب والتر جونز الشهر الماضي يعرب فيه عن قلق الكونجرس من استخدام القوة العسكرية ضد إيران، ويلغي استخدام أي قوانين “بتفويض الحرب أو استخدام القوة العسكرية” سبق ان منحها الكونجرس للرئيس الأمريكي، في اشارة للتفويض بالحرب على العراق عام 2002 أو الحرب على الارهاب. ويقضي القانون بأنه فقط في غياب حالة طوارئ قوية ناتجة عن هجوم تقوم به إيران أو احتمال مهاجمة إيران للأراضي الأمريكية أو ممتلكات الولايات المتحدة أو قواتها، فإن على الرئيس الأمريكي ان يستشير الكونجرس أو يحصل على موافقة وتفويض رسمي من الكونجرس قبل البدء في أي مواجهة عسكرية ضد إيران .


وبينما يتضمن مشروع قانون ويب بعض الاستثناءات، لم يتم الافصاح عنها بعد، إلا أنه من المتوقع أن يكون الاستثناء هو أن تشرح ادارة بوش لأعضاء الكونجرس أسباب هذا الهجوم قبل القيام به. ومن المتوقع ان يواجه مشروع القرار هذا بمعارضة الجمهوريين بالكونجرس، في وقت أعرب عدد من الزعماء الديمقراطيين بالكونجرس عن عدم ثقتهم بما تردده الادارة الأمريكية من عدم وجود خطط لمهاجمة إيران رغم تأكيدات وزيري الخارجية والدفاع كوندوليزا رايس وروبرت جيتس للكونجرس بعدم وجود النية في مهاجمة إيران حالياً .


وتساءل عدد منهم عن أسباب إرسال بوش لحاملتي طائرات قرب الساحل الإيراني ، وأعربوا عن قلقهم من أن تكون إدارة بوش تقوم حالياً بإعداد حملة عسكرية ضد إيران .


من ناحية أخرى لوحظ تراجع ملموس لدى الأغلبية الديمقراطية في الكونجرس بشأن تحديد سقف اعداد القوات الأمريكية التي سيتم ارسالها إلى العراق، ولكن هذا لا ينفي تصميم الديمقراطيين على محاصرة ومواجهة بوش وادارته، حيث بدأوا بمناقشة أفكار تتضمن اضافة بنود على الميزانية تشترط عودة القوات من العراق خلال ستة أشهر في حال فشل الحكومة العراقية في تحقيق خفض مستويات العنف .


وأيضاً اضافة صياغة تلزم ادارة بوش بعدم اعادة ارسال الجنود الأمريكيين للعراق إلا بعد قضائهم فترة كافية للراحة أو التدريب بالولايات المتحدة كشرط يمكن للرئيس ألا يلتزم به باستخدام حق " تجنب التنفيذ " لكن في هذه الحالة عليه أن يشرح للكونجرس أسباب عدم تنفيذه لهذا الشرط .


ومن المتوقع حسب قول النائب الديمقراطي عن فيرجينيا جيمس موران ان تحظى هذه التعديلات بموافقة زعماء الحزب وغالباً ستحظى بالتمرير .


وكان نائب الرئيس الأمريكي ديك تشيني قد هاجم الديمقراطيين بشدة في كلمة له أمام مؤتمر المحافظين الجدد (التحرك السياسي للمحافظين) في واشنطن ويستمر ثلاثة أيام، جهود الديمقراطيين لوضع قيود بشأن الانفاق على القوات الأمريكية الاضافية التي سترسل إلى العراق .


الجدير بالذكر ان تشيني الذي عاد لتوه من جولة شملت أفغانستان وزيارة قاعدة عسكرية (باجرام) تعرضت لهجوم أثناء تواجده داخلها كان قد حضر أول اجتماع يعقده الرئيس الأمريكي مع المجموعة الاستشارية حول الارهاب وهي مجموعة وعد بتشكيلها في خطاب اعلان استراتيجيته الجديدة في العراق الشهر الماضي، كما حضرت الاجتماع وزيرة الخارجية كوندوليزا رايس .


وقد رفض البيت الأبيض ومكتب رئيس مجلس الأمن القومي الافصاح عن أسماء هذه اللجنة الجديدة .


وأوضحت مسؤولة في مجلس الأمن القومي لـ " الخليج " أن لا نية حالياً في نشر قائمة أسماء اللجنة التي اختارها الرئيس الأمريكي أو مضمون هذا الاجتماع الذي اعتبرته رئيسة الأغلبية بمجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي بداية جديدة ، كما أثنى عليه رئيس الأقلية الجمهورية بمجلس النواب .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
03 03 2007, 05:33 PM
( 335 )


العقوبات الجديدة قد تقيد حركة مسؤولين بطهران وتجمد أرصدتهم :


دو فيلبان : ضرب إيران سيزعزع استقرار المنطقة بكاملها !


العربية نت - وكالات ( واشنطن ) : قال رئيس الوزراء الفرنسي دومينيك دو فيلبان إن أي ضربة عسكرية ضد ايران في النزاع بشأن برنامجها النووي يمكن ان تزعزع استقرار المنطقة. في الوقت نفسه، قالت واشنطن ان القرار الدولي الجديد حول ايران سيكون ضمن روح القرار السابق، مشيرة الى أن العقوبات الجديدة قد تتضمن تقييد حركة مسؤولين إيرانيين وتجميد أرصدتهم .


واضاف دو فيلبان في مقابلة مع صحيفة الحياة اللندنية السبت أن فرنسا لا تعتبر التدخل العسكري حلاًّ ؛ وحذر من ان اي ضربة عسكرية ضد ايران ستكون لها عواقب لا يمكن توقعها وأنها ستزعزع بقوة استقرار المنطقة بكاملها. وقال دو فيلبان ان طهران يجب ان تختار الحوار وان تعود لطاولة المفاوضات .


واضاف انه اذا بادرت ايران بتعليق انشطتها للتخصيب فسيمكن لمجلس الامن الدولي تعليق العقوبات في المقابل مشيرا الى الاجراءات التي اتخذها المجلس في ديسمبر /كانون الاول.
وعن هيمنة ايران في نزاعات المنطقة في العراق ولبنان والملف الفلسطيني قال: "ايران تثير القلق في المجتمع الدولي ولدى بعض جيرانها بسبب برنامجها النووي الذي لا مبرر له على الصعيد الاقتصادي. وعليها ان تطمئن المجتمع الدولي وجيرانها من خلال العمل على الاستقرار في ما يخص لبنان والعراق والملف الفلسطيني".


عقوبات جديدة :


من جانبها، قالت الخارجية الامريكية أمس الجمعة ان قرار مجلس الامن الدولي الجديد بشأن ايران الذي تعده الدول الست سيظل ضمن روح القرار السابق رقم 1737 الذي اقر في كانون الاول/ديسمبر الماضي والذي سيتم تعزيز بعض جوانبه .


واضاف المتحدث باسم الخارجية الامريكية شون ماكورماك ان المدراء السياسيين في وزارات الخارجية في الدول الست (الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا والصين وروسيا والمانيا) لا يزال امامهم "بعض المسائل لتسويتها" بعد مباحثاتهم الهاتفية الخميس وسيعاودون التباحث السبت .


ورفض المتحدث تحديد نقاط الخلاف غير انه اشار الى ان واشنطن لا تسعى هذه المرة الى الحصول على نص مشدد بعدما تبين ان القرار السابق كان فعالاً .


واضاف "ان العقوبات الجديدة ستضاف الى تلك القائمة اصلا لقد رأينا كيف ان الخطوات الصغيرة يمكن ان تكون ناجعة" .


وكان مجلس الامن فرض في قراره رقم 1737 الذي صدر بالاجماع, على ايران عقوبات اقتصادية وتجارية في مجالات محددة بعناية هي تخصيب اليورانيوم واعادة المعالجة والمشاريع المرتبطة بالمفاعلات التي تعمل بالماء الثقيل وتطوير الصواريخ البالستية.
وتبحث الدول الست فرض عقوبات محدودة مثل تقييد حركة بعض المسؤولين الايرانيين وتجميد اصولهم, كما اوضح مسؤول رفيع المستوى في الخارجية الامريكية ؛ واضاف المسؤول الذي طلب عدم كشف هويته "نحن نبحث المنع من السفر وتجميد ودائع" .


وفي وقت سابق، قال نائب الرئيس الامريكي ديك تشيني ان كل الخيارات مطروحة على الطاولة بعدما رفضت ايران الالتزام بالموعد النهائي لمهلة حددتها الامم المتحدة لوقف تخصيب اليورانيوم وهي عملية يمكن ان تؤدي لانتاج وقود نووي يستخدم في محطات الطاقة او تصنيع قنابل .


ورد نائب وزير الخارجية الايراني قائلاً إن بلاده مستعدة حتى للحرب ! .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

دليقم المدلقم أبو شدقم
03 03 2007, 06:15 PM
إليك يا أخ سعيدان هذه الرؤيا العجيبة وهذا التفسير الأعجب من معبر قدير سبق له تعبير رؤيا تتعلق بضربات لندن وقد وقع تعبيره وضربت لندن بأمر الله :


نص الرؤيا /
يقول الرائي :
رأيت ان هناك فتى عراقي كان جالس وكانه يسجل له كلمة او وصية ، وكان يثني عل شخص ويقول إنه آوانا على انه ليس فيه دين ، وخلفه سيارة (اعرف نوعها ) وكتب على رقم لوحتها بقيق حروف مقطعة ، قلت الرائي سوف أخبر المجاهدين ان لاينشروا التسجيل لان رقم الوحة ظهر، ثم كأن اللوحة تغيرت ..
هذا الجزء الأول :
والثاني وهم مترابطان ، بعد ان انتهى الأول ، ثم رأى الرائي كانه في طريق الدمام القادم من الرياض ، وكان فيه سيارات وحوادث بسيطة و وانقلاب شاحنة على الطريق، وفيههناك سيارة نوع ( اعرف نوعها ) سماوي تحاول التجاوز وتجاوزت ، ثم حصل انفجار رهيب وقوي جدا في ابقيق ارتفع فس السماء ، ومن شدة قوته ، انه يرى من الخط السريع مع ان الخط السريع بعيد جداَ ..
وقال الرائي ، انه صار ينظر للإنفجار وهو فرح ........
والأنفجار قوي جدا جدا جدا على في السماء وغطاء مدينة ابقيق النفطية ..
ومن شدة الانفجار ، كان اسفله ابيض كأن مخالطه اللون الأزرق ، ووسط شعلة الأنفجار احمر ، واعلى الشعلة اسود.. واعتقد ان هذا من شدة الأنفجار ، وهو انفجار عائدي كما نشاهد الأنفجارت ، مثل انفجار قاعدة الصقر الأمريكية، ولكن هذا الأنفجار استمر كتلة واحدة..


عَبَرها المفسر بتاريخ 7 ذو القعدة1427 فقال :

حسبنا الله ونعم الوكيل
بقي قليل ويرتفع سعر النفط فوق ال 100 إلى 400 دولار
بسبب ضربه في إيران وإيران سترد بضرب مواقع نفطيه
وهذا خلال فترة لا تزيد عن اربعة 4 شهور
والله اعلم
وعلى الجميع يوم الضربة على إيران الإسراع الى اللحاق بتخزين مواد غذائية لما يكفي سنة على الأقل حيث ستضطرب التجارة ويكون الهرج والمرج وشدة الخوف والسطو المسلح
وشرط ذلك إذا كانت نتيجة الإنفجار على هيئة العمود ويراها كل سكان الأرض عبر الإعلام
اللهم احفظنا من كل سوء ومكروه


دقق جيدا في التواريخ ثم ضع يدك على قلبك !!
فقد أوشكت المدة المحددة في التعبير على الإنقضاء والله تعالى أعلم !!

عدو جرائم البنغال
أ/ شريف بن حمدي آل دليقم
الشهير بالمدلقم
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تشكرات

محمود السعيدان
03 03 2007, 11:55 PM
( 336 )


تحمل رواية فارسية موضوعة على النبي الكريم - صلى الله عليه وسلم - ، وشعار ' الطاقة النووية ' كدليل على الإصرار عليها وتعليق قلوب الناس بها وعدم التنازل عنها :


البنك المركزي الإيراني يصدر ورقة نقدية جديدة


موقع قناة العالم الإخبارية الإيرانية ( طهران ) : أعلن البنك المركزي الايراني اليوم السبت ( 13 / 2 / 1428هـ - 3 / 3 / 2007م ) أنه سيصدر قريباً ورقة نقدية من فئة خمسين الف ريال تحمل شعار الطاقة النووية للتداول في الاسواق المحلية .


وكان محافظ المصرف المركزي اقترح طرح هذه الورقة النقدية حيث صادق عليها وزير المالية والاقتصاد ؛ وسيكون لون هذه الورقة النقدية برتقالياً ، وتكون مطبوعة بشعار الطاقة النووية ورواية عن الرسول الأكرم محمد صلى الله عليه وآله وسلم، ومضمونها ( لو كان العلم في الثريا لتمكن أبناء فارس من الوصول إليه ) ! .


وعلى غرار أكثر الاوراق المالية الاخرى وضعت صورة الامام الخميني (رض) على هذه الورقة النقدية التي تتميز بجودة عالية .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

مستور والحال مستور
04 03 2007, 12:09 AM
جزاك الله خير اخي محمود السعيدان على التواصل الطيب في هذا الموضوع المهم الحقيقه .

اتمنا زيارة الرابط للأهميه .

http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=212226






اخوكم * واصل *

محمود السعيدان
04 03 2007, 12:28 AM
الأخ الفاضل ( شريف حمدي دليقم ) :

جزاك الله خيراً ، وشكراً لك على إيراد هذه الرؤيا الكبيرة التي تنضاف إلى ماسبق ذكره من رؤى بهذا الخصوص هــنـا (http://www.muslm.net/vb/showpost.php?p=1224907&postcount=567) والتي تدل على حجم ما ينتظر المنطقة عموماً والخليج خصوصاً من أحداث مفزعة نسأل الله تعالى أن يلطف بالمسلمين بمنه وكرمه .

وكذلك أشكر الأخ الفاضل ( واصل ) على موضوعه الذي ذكر فيه رؤيا متعلقة بالموضوع ، بارك الله فيه .

وبالمناسبة فما أكثر ما سمعته من رؤى في مثل هذا الأمر الخطير حيث تتضمن في مجملها على الدماء والأشلاء في الطرقات وهيجان البحر بأمواج كالجبال وسقوط الصواريخ وسقوط بعض المؤسسات الحكومية الكبيرة على بعض ونحو ذلك مما يدل على قدر ما ينتظر الناس من الفتن الدامية ؛ وكذلك تواطء الرؤى وكثرتها على خروج جميع السجناء فجأة من السجون قريباً بسبب حدث كبير ومفاجيء لا يراه بعض المعبرين إلا حرباً طاحنة مع إيران تضطر بعض الحكومات العربية إلى الإفراج عن الجهاديين - الذين امتلأت بهم السجون اليوم - لمواجهة الخطر الفارسي الرافضي الذي قد يفاجيء هذه الحكومات حين ضرب منشآته النووية بقوة ضاربة ستصيب هذه الحكومات بالهلع والرعب الذي سيضطرها إلى استغلال معاداة الجهاديين للرافضة للإفراج الإضطراري الجماعي عنهم على أمَل أن يُشكلوا صمَّام أمانٍ رئيس للبلاد من الزحف المجوسي .

ونظل نسأل الله تعالى أن يحفظنا والمسلمين وجميع بلداننا من كل سوء ومكروه ، وأن يُعجل بالفرَج عن جميع أسرى المسلمين في كل مكان ، وأن يُوفقنا جميعاً للرجوع الصادق إليه والتوبة من ذنوبنا - التي ما أعظمها وما أكثرها اليوم ! - والتي هي السبب الحقيقي لهذه الفتن والمصائب ولا حول ولا قوة إلا بالله ؛ وإنا لله وإنا إليه راجعون .

والموضوع في حقيقته كما ذكرت ذلك من قبل بأن هذه الرؤى وأمثالها تبقى محل استئناس ودلائلها قوية على حدوث حرب تطال منطقة الخليج بآثارها الكارثية ، إلا أن المسألة في حقيقتها لا تحتاج إلى رؤى طالما أن مؤشرات الواقع تدل بقوة على إمكانية اندلاع حرب أجمع الزعماء والمراقبون أن آثارها على المنطقة ستكون كارثية إلا أن يشاء الله رب العالمين ومدبر الكون - جل جلاله - .

ونسأل الله تعالى ان يضرب الظالمين بالظالمين ، وأن يُخرج المسلمين من بينهم سالمين غانمين .

محمود السعيدان
04 03 2007, 01:13 AM
ما يخشاه المسؤولون الفرنسيون هو أن تكون واشنطن تحاول من خلال خداع دبلوماسي توريط المجتمع الدولي كله في إدارة أزمة هي وحدها المسؤولة عن تفجيرها ، ويكون هدفها الخفي هو إشراك الآخرين في المسؤوليات :


مخاوف فرنسية من الأفكار الأميركية الخفية في مؤتمر بغداد


الجزيرة نت - صحيفة لوموند الفرنسية : " فرنسا والعراق " تحت هذا العنوان قالت صحيفة لوموند الفرنسية في افتتاحيتها إن فرنسا من المتوقع أن تشارك لأول مرة منذ عامين في مؤتمر دولي حول العراق سيعقد في بغداد في العاشر من هذا الشهر .


وأضافت الصحيفة أن هذا المؤتمر سيضم الأعضاء الخمسة في مجلس الأمن بمن فيهم الولايات المتحدة, إضافة إلى الدول المجاورة للعراق بمن فيها سوريا وربما إيران .


وذكرت أن الهدف من هذا المؤتمر هو إخراج العراق من الفوضى الحالية التي يعيشها, مشيرة إلى أن فرنسا قبلت المشاركة فيه بدعوة من الحكومة العراقية لا من القوات المحتلة .


لكن لوموند نبهت إلى أن المسؤولين الفرنسيين أصابهم بعض الارتباك بعد اكتشافهم أن واشنطن ستشارك وأن الدعوة وجهت لدمشق وطهران .


وأضافت أن ما يخشاه المسؤولون الفرنسيون هو أن تكون واشنطن تحاول من خلال خداع دبلوماسي توريط المجتمع الدولي كله في إدارة أزمة هي وحدها المسؤولة عن تفجيرها، ويكون هدفها الخفي هو إشراك الآخرين في المسؤوليات .


وقالت إن المؤتمر القادم, المرتقب في أبريل/حزيران المقبل, سيكون على نطاق أوسع بحيث يشارك فيه ممثلون عن مجموعة الثماني، الدول الأغنى في العالم .


غير أنها أكدت أن باريس ترى في هذا المعطى الجديد بصيص أمل, وإن كانت تستبعد أن تؤدي مثل هذه المؤتمرات إلى تغيير جذري في العراق لأن ذلك يتوقف أولا وقبل كل شيء على العملية السياسية للوفاق الوطني وعلى سحب القوات الأجنبية منه .


وفي هذا السياق تعتقد الصحيفة أن واشنطن تريد من خلال اتصالاتها الإقليمية أن تحضر الساحة السياسية والدبلوماسية لسحب مرتقب لقواتها من العراق, تود فرنسا أن يتم بسرعة خلال عام 2008 .

محمود السعيدان
04 03 2007, 01:36 AM
( 337 )


أفشار : " القوات المسلحة الايرانية أعدت العدة اللازمة لأي منازلة عسكرية تفرض على إيران سواء في البر أو الجو أو البحر " :


طهران تحذر الولايات المتحدة من أي مغامرة عسكرية


صحيفة الرياض ( طهران ) : أكدت طهران أمس الجمعة ( 12 / 2 / 1428هـ - 2 / 3 / 2007م ) على لسان نائب قائد الأركان العامة للقوات المسلحة الايرانية الجنرال علي رضا افشار ان القيام بأي مغامرة عسكرية ضد ايران ستعرض مصالح الولايات المتحدة في المنطقة الى خطر كبير .


وقال الجنرال افشار في تصريح صحفي ان أي شرارة قد تتعرض لها ايران ستتحول الى انفجار كبير ضد المصالح الاميركية في المنطقة وان الضرر الذي سيلحق بالاميركيين نتيجة ذلك سيكون اكبر بكثير مما سيصيب ايران .


واضاف المسؤول العسكري الايراني يقول على الاميركيين ان يعلموا جيدا بأن تجنيد العملاء والمرتزقة للقيام باعمال ارهابية في محافظتي خوزستان (جنوب غرب) وسيستان وبلوتشستان (جنوب شرق) الايرانيتين لن تجدي نفعا مشددا على استعداد القوات المسلحة الايرانية للتصدي لاي عدوان وانزال اشد الخسائر بالمعتدين .


واكد نائب قائد الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية بأن مسؤولي البيت الابيض يدركون جيداً بأنهم قادرين على بدء الحرب ولكنهم غير قادرين على انهائها مشدداً أن القوات المسلحة الايرانية أعدت العدة اللازمة لأي منازلة عسكرية تفرض على إيران سواء في البر أو الجو أو البحر .


وقال الجنرال افشار ان ما نتباهى به هو قوة ايمان مقاتلينا في التضحية والفداء وهو ما نعيره اهتماما اكبر من أي سلاح في أي منازلة مع المعتدين لاننا نعتقد بأنه العامل الحاسم في تعيين مصير الحروب معتبرا في الوقت نفسه التهديدات الاميركية ضد ايران بأنها حرب نفسية لتحقيق اهداف سياسية واقتصادية في المنطقة .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
04 03 2007, 02:10 AM
( 338 )


الصفوي : " حكومة ' شيعية ' تتبلور في العراق رغم أنوف الأمريكيين ؛ وسيتم طرد الأشرار المعادين للثورة ' الإسلامية ' الإيرانية من الأراضي العراقية " ! :


قيادة التحالف الصليبي : التحقيقات تؤكد تورط إيران في العراق


وكالة الأنباء الكويتية ( بغداد ؛ طهران ) : أعلن رئيس اركان قوات التحالف الجنرال جوزيف اندرسون يوم الجمعة ( 12 / 2 / 1428هـ - 2 / 3 / 2007م ) ضبط مزيد من الأسلحة القادمة من ايران، في حين تجري تحقيقات مع معتقلين إيرانيين .


وأكد اندرسون، خلال مؤتمر صحفي عقده امس في المنطقة الخضراء في بغداد ، ان الأعمال " الإرهابية " في انخفاض ، كما تراجعت هجمات الميليشيات الشيعية، وان مستوى الأمن سيتحسن .


وقال انه ضبطت متفجرات وقذائف وذخيرة حية، ما يدل على تعاون الناس العاديين في ضبط مثل تلك الأسلحة وانجاح الخطة الأمنية .


وعن الأسلحة التي تضبط اوضح اندرسون انه 'يمكن تقسيمها الى نوعين : الاول، هو ما تبقى من مخلفات نظام صدام السابق ؛ والقسم الآخر، يشحن في الخارج ومصدره الاساسي بحسب المؤشرات هو " إيران " .


وأكد أن مستوى العنف انخفض بشكل ملحوظ وبنسبة 10 الى 20 في المائة .


الحرس الثوري الإيراني : حكومة ( إسلامية " شيعية " ) تتبلور في العراق :


من جهة أخرى قال مسؤول عسكري إيراني بارز يوم الجمعة ( 12 / 2 / 1428هـ - 2 / 3 / 2007م ) إن ' العراق يشهد حاليا قيام حكومة إسلامية على الرغم من المحاولات الأميركية الرامية إلى مجيء حكومة غير دينية في هذا البلد ' .


وأضاف قائد قوات الحرس الثوري الإيراني يحيى رحيم صفوي ' نشهد اليوم أن الحكومة الإسلامية في العراق قد بدأت أعمالها رغم أنف أعداء الإسلام'، مؤكداً أنه ' سيتم طرد العناصر المعادية لإيران من العراق ' .


وقال إن ' الجميع بات يدرك أن السياسات الأميركية المتبعة في العراق وأفغانستان قد باءت بالفشل لاسيما أنها كانت تنوي إقامة حكومتين غير دينيتين في هذين البلدين وأنفقت الكثير من الأموال في هذا المجال ' .


وأشار المسؤول الإيراني إلى عدد القتلى الأميركيين في العراق، مصرحاً أنه ' سيتم طرد الأشرار المعادين للثورة الإسلامية الإيرانية من الأراضي العراقية ' .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
04 03 2007, 07:54 AM
( 339 )


إيران تعاونت مع الولايات المتحدة في الغزو الذي قادته الأخيرة لإسقاط حركة "طالبان" من الحكم في أفغانستان، والإطاحة بنظام صدام حسين من السلطة في العراق، إلى أن تقاطعت مصالح الجانبين بسبب إصرار طهران على المضي قدمًا في برنامجها النووي :


خبير أمريكي : إيـران تـعـرض مساعـدة واشـنـطـن ضِـدَّ « تـنـظـيـم القـاعـدة » و « طـالـبـان » !


مفكرة الإسلام : أعلن الخبير الأمريكي البارز في شئون أفغانستان بارنيت روبين أن إيران قد تكون مهتمة بالتعاون مع الولايات المتحدة في مواجهة تنظيم "القاعدة" وحركة "طالبان" بأفغانستان، باعتبارهما من وجهة نظرها يمثلان العدو الأول لها بعد واشنطن .


وقال روبين الذي كان مستشارًا لممثل الأمم المتحدة الخاص لأفغانستان الأخضر الإبراهيمي: إن المسئولين الإيرانيين أبلغوه بشكل غير معلن أن "القاعدة" تمثل تهديدًا جديدًا لأفغانستان قد يكون له عواقب على الأمن القومي الإيراني .


ونقلت وكالة "رويترز" عن روبين قوله للجنة القوات المسلحة بمجلس الشيوخ الأمريكي: "يعتقدون أن القاعدة هي التهديد الأول لإيران ربما بعد الولايات المتحدة"، مشيرًا إلى أن المسئولين الإيرانيين أبلغوه أنه لديهم بعض المعلومات عن ذلك وأنهم يودون التعاون مع الولايات المتحدة، لكن حكومتي البلدين لم تسمحا بتبادل هذه المعلومات، ما اعتبروه "أمرًا محبطًا " .


ويعيد ذلك إلى الأذهان تعاون إيران مع الولايات المتحدة في غزوها لأفغانستان قبل خمس سنوات عبر إمدادها بمعلومات استخبارية عن مواقع مقاتلي "طالبان" و"القاعدة". وأيدت "تحالف الشمال"، وخصوصًا حزب "الوحدة" الشيعي من إثنية الهزارة.
وكانت إيران قد أعربت فور دخول تحالف الشمال المفاجئ إلى كابول في 13 نوفمبر 2001 عن ارتياحها لهذا "الانتصار الكبير" .


ولم يحدد روبين هوية المسئولين الإيرانيين الذين التقى بهم في كابول في نوفمبر الماضي. ولكنه قال: إنهم أعربوا عن اهتمامهم بالتعاون مع الولايات المتحدة ضد "طالبان" .


وقال روبين الذي يعمل حاليًا في مركز التعاون الدولي بجامعة نيويورك: "في كل مرة ألتقي بإيرانيين ينبهونني بضرورة إبلاغ حكومة الولايات المتحدة بعدم إبرام اتفاق مع طالبان لأنهم قلقون من أن الولايات المتحدة متساهلة أكثر من اللازم مع طالبان".


وتعاونت إيران مع الولايات المتحدة في الغزو الذي قادته الأخيرة لإسقاط حركة "طالبان" من الحكم في أفغانستان، والإطاحة بنظام صدام حسين من السلطة في العراق، إلى أن تقاطعت مصالح الجانبين بسبب إصرار طهران على المضي قدمًا في برنامجها النووي .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
أنظر للأهمية المتعلقة :


* ( 300 ) : واشنطن تزعم أن لطهران علاقات بتنظيم القاعدة لتبرير الهجوم عليها ! ( صورة لوثيقة مزورة ) . (http://www.muslm.net/vb/showpost.php?p=1215418&postcount=513)


* ( 327 ) : حجازي يوضح حقائق مهمة حول « تنظيم القاعدة » بين خطاب الفتنة وخطاب السياسة ؛ ومدى علاقة ذلك بالاستعداد الأمريكي لضرب إيران . (http://www.muslm.net/vb/showpost.php?p=1224347&postcount=562)


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
04 03 2007, 09:17 AM
( 340 )


خلافات بين الدول الست حول قرار ثان ضد إيران


الجزيرة - وكالات : أعلنت الولايات المتحدة أنها أخفقت مع بقية الدول الكبرى في تسوية كل خلافاتها بشأن إصدار قرار ثان من مجلس الأمن بفرض عقوبات على إيران بسبب برنامجها النووي .


وقال المتحدث باسم الخارجية الأميركية كيرتس كوبر إن بلاده اتفقت مع الدول الأربع الأخرى دائمة العضوية بمجلس الأمن إضافة لألمانيا على نقل الملف إلى مندوبيها الدائمين بالأمم المتحدة للبحث في هذه القضايا المعلقة. لكن كوبر أكد أن كل الأطراف ما زالت ملتزمة بإصدار قرار ثان في المستقبل القريب .


جاء ذلك بعد أن أجرى نيكولاس بيرنز مساعد وزيرة الخارجية الأميركية محادثات جديدة عبر الهاتف مع مسؤولين بوزارات الخارجية في روسيا والصين وفرنسا وبريطانيا وألمانيا استكمالا لمناقشات مماثلة الخميس الماضي .


كانت الخارجية الأميركية أعلنت أن الدول الست حققت تقدما تجاه التوصل لاتفاق على مشروع القرار. وقال مسؤولون أميركيون إنه تبقت نقاط خلاف قليلة يجري العمل على تسويتها، وأعربوا عن أملهم بأن يبدأ مندوبو الدول الست في مجلس الأمن مناقشات حول صياغة المشروع الجديد الأسبوع القادم .


تشديد للعقوبات :


وكشفت مصادر دبلوماسية أميركية وأوروبية في الأيام الماضية أن القرار الجديد سيتضمن فقط تشديدا للعقوبات التي فرضها المجلس في قرار 1737 الصادر في 23 ديسمبر/ كانون الأول الماضي .


ووصف المتحدث باسم الخارجية الأميركية شون مكورماك الجمعة الماضي القرار بأنه تعزيز للعقوبات الحالية التي تستهدف البرنامج النووي والصاروخي الإيراني .


في ضوء ذلك من المستبعد فرض عقوبات رئيسية كبرى، مثل فرض حظر صادرات للسلاح إلى إيران، وهو إجراء تعارضه بشدة روسيا والصين .


وتتجه الدول الكبرى لتوسيع قائمة الشخصيات والهيئات الإيرانية التي تجمد أرصدتها، إضافة لفرض حظر إجباري على سفر المسؤولين الإيرانيين المتورطين في البرنامج النووي وتوسيع قائمة المواد والتكنولوجيا النووية المحظورة .


وأعلن أمس السبت الرئيس الحالي لمجلس الأمن مندوب جنوب أفريقيا دوميساني كومالو أن الأيام القليلة المقبلة ستشهد جلسة حاسمة بهذا الخصوص .


وقال كومالو إن الدول الكبرى تحاول ضم كل الأعضاء في المناقشات خلافا للعام الماضي عندما أجرت محادثات بينها فقط حتى قبيل فترة وجيزة من التصويت. وأشار إلى أنه بحلول الاثنين أو الثلاثاء "يتوقع أن تكون هناك مسودة لمشروع القرار".


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
04 03 2007, 09:28 AM
( 341 )


الحرب الرابعة لن تكون كسابقاتها !


الجزيرة نت - كتبه / عبد الجليل زيد المرهون : حشد عسكري أميركي جديد شهدته منطقة الخليج العربي مطلع العام 2007م ، وهو مشهد ربما أعاد إلى الذاكرة شيئا من الأجواء التي سبقت "عاصفة الصحراء" عام 1991م ، وتلك التي سادت قبيل الغزو الأميركي للعراق عام 2003م .


وضمن المستوى الأكثر حذراً، ربما نحن أمام مشهد قريب من ذلك الذي شهدته المنطقة قبيل ما عرف بعملية "ثعلب الصحراء" عام 1998، بيد أن الحديث يدور اليوم حول ضربة عسكرية أميركية محتملة لإيران .


لقد بدأت الولايات المتحدة موجة جديدة من الحشد العسكري في الخليج، أكده خطاب الرئيس الأميركي جورج بوش، في العاشر من يناير/كانون الثاني 2007، الذي تناول فيه إستراتيجية البيت الأبيض الجديدة بخصوص الوضع في العراق، واتهم إيران بإثارة القلاقل فيه .


وعاد بوش ليؤكد هذا " الدور السلبي " لإيـران ، في خطابـه عن حالـة الاتحـاد في الثالث والعشريـن من ينايـر/كانـون الثانـي 2007.


تصفية القوة العراقية خطأ بالحسابات :


ومبدئيا، يمكننا القول إن الولايات المتحدة ربما تشعر اليوم بأنها قد أضرت بمصالحها حينما قامت في حرب الخليج الثانية بتصفية القوة العراقية التي كانت توازن قوة إيران.
وبعد غزو العراق عام 2003، عززت إيران من دورها في الشرق الأوسط، من حيث أضحت مؤثرا أساسيا في مسار الوضع العراقي، وبه وفي ضوئه تصاعد حضورها في معادلة المنطقة .


واليوم، فإن العامل النووي الإيراني بات متغيرا يصعب القفز عليه في الحسابات الأميركية، أو لنقل في مقاربة الولايات المتحدة لموازين القوى في المنطقة. ومن هنا، تسارعت وتيرة الحديث عن الضربة الأميركية لإيران .


إلى جانب ذلك، يمكن القول، على نحو مبدئي أيضا إن الرئيس بوش لا يريد بطبيعة الحال أن يذكره التاريخ على أنه المسؤول عن فشل السياسة الأميركية في الشرق الأوسط.
ولأن تطبيع الوضع في العراق أمر صعب، وربما مستحيل، في الزمن المتبقي من ولاية بوش الثانية، ولأن فرص تحقيق اختراق في المسار الفلسطيني الإسرائيلي لا تبدو مضمونة، فإن ضربة أميركية لإيران قد تكون في حال نجاحها، الفرصة الأخيرة المتاحة للرئيس بوش، وللحزب الجمهوري عامة .


وسيغير إنجاز من هذا القبيل، في حال تحققه فعلا، الصورة التي سوف ترتسم في ذاكرة الأميركيين لرئيسهم الراهن، كما سيعزز من فرص بقاء الجمهوريين في البيت الأبيض بالانتخابات الرئاسية عام 2008.


وعلى الأرجح، فإن الولايات المتحدة ستمضي منفردة في حال ما إذا قررت نهائيا المواجهة العسكرية مع إيران، وسوف تستند إلى قواعدها العسكرية المحيطة بإيران من اتجاهات عدة .


وقد تنطلق قواتها من العراق وأفغانستان وأذربيجان، بالطبع إضافة إلى قاعدة ديغوغارسيا العملاقة في المحيط الهندي، فضلا عن تشكيلاتها وحملات طائراتها في بحر العرب وعموم المنطقة .


وكانت تقارير مبكرة قد تحدثت كذلك عن احتمال استخدام الولايات المتحدة لقواعد عسكرية في رومانيا وبلغاريا لهذا الغرض .


وعلى الرغم من ذلك، فإن الصعوبات تبدو جلية أمام الولايات المتحدة، والتحدي الأول أمام أية ضربة أميركية محتملة يتمثل في كثرة المواقع النووية المستهدفة، والمسافات الشاسعة التي تفصل بينها، كما أن عددا منها راسخ في أعماق الأرض ومحصن بأسقف سميكة .


وهذا يعني، على نحو مبدئي، أن القيام بحملة جوية طويلة قد لا يحقق الغرض التدميري أو التعطيلي المطلوب منها .


واستنادا إلى تقديرات القائد السابق لسلاح الجو الأميركي الجنرال توماس ماكنرني الذي خدم 35 عاما، والذي يعمل حاليا معلقا عسكريا لقناة Fox News، فإنه في حال حدوث المواجهة مع إيران يجب على القوات الأميركية تدمير 1500 هدف في فترة لا تتجاوز 24 إلى 36 ساعة .


السيطرة الجوية .. اختبار للمفهوم :


لقد استندت القوات الأميركية في حروبها الأربع الأخيرة إلى مفهوم "السيطرة الإستراتيجية" الجوية على النحو الذي حدث في صربيا وأفغانستان والعراق عامي 1991 و2003.


ويرتبط بهذا المفهوم افتراضان أساسيان: الأول ضعف السلاح الجوي وأنظمة الدفاع الجوية، لدى القوة المراد مهاجمتها، نسبة إلى حداثة وتطور الأسلحة المستخدمة في الهجوم .


والثاني، أو لنقل الموازي، حصانة ساحة الانطلاق، ومواقع القوة المهاجمة، من رد الفعل الانتقامي الجوي والصاروخي .


وقد أثبت المفهوم نجاحه في الشق الأول، أي السيطرة على الأجواء والارتكاز عليها في ضرب جميع الأهداف المطلوبة، كما حدث في المعارك الأربع التي طبق فيها .


بيد أن المفهوم لم ينجح في شقه الثاني، في إحدى الحروب الأربع، وهي حرب الخليج الثانية، حين سقطت صواريخ سكود العراقية على قواعد ومواقع مختلفة .


وفي حالة الهجوم الأميركي على إيران، فإن المعضلة قد ترتبط بشقي مفهوم السيطرة الجوية المشار إليهما أعلاه، وإن حديث الجنرال ماكنرني ماكنرني يختزل ضمنا الشعور بهذه المعضلة، وذلك بتصوره المبني على كم هائل من القوات .


وما يمكن قوله على وجه التحديد، هو أن سلاح الجو الإيراني لا يمتلك قدرة ذات شأن على مستوى الاشتباك في الجو مع المقاتلات الأميركية المهاجمة، ومن غير المنطقي الدخول في مقارنة بين القوتين الجويتين الإيرانية والأميركية .


وعلى الرغم من ذلك، فإن إيران تتمتع بأنظمة دفاع جوي يبدو أنها ذات قدرة على خلخلة مفهوم السيطرة الجوية، وفقا للمعطيات والخصائص التقنية المعروفة .


وهي تتمثل، بصفة أساسية، في نظام Tor M-1 الروسي الذي ينتمي إلى الجيل الخامس من الأسلحة الصاروخية المضادة للطائرات، وهو نظام يمكنه مواجهة كل من الطائرات والصواريخ الجوالة .


كما يستطيع اكتشاف والتعرف على ما يصل إلى 48 هدفا كطائرة أو مروحية أو صاروخ مضاد للرادار أو صاروخ مجنح في آن واحد، وبإمكانه تتبع وضرب هدفين في آن معا، على ارتفاع يتراوح بين 20 و6000 متر، من مسافة تتراوح بين 1 و12 كيلومتراً .


وفيما يتعلق بالشق الثاني، أو الموازي، المرتبط بمفهوم السيطرة الجوية، أي افتراض حصانة ساحة الانطلاق الجوي، ومواقع القوة المهاجمة، من ردة الفعل الانتقامية الجوية والصاروخية، فإنه خلال المواجهة الأميركية الإيرانية المحتملة، لن تكون هناك قدرة لدى سلاح الجو الإيراني على القيام بردات فعل انتقامية على قواعد ومواقع انطلاق المقاتلات الأميركية .


والسبب يعود مرة أخرى إلى الضعف النسبي لهذا السلاح، وتحديدا عدم قدرته على تجنب الدفاعات الجوية الأميركية، الموجودة على متن حاملات الطائرات، وتلك المنصوبة في القواعد البرية والبحرية .


فرَصُ الرد الإيراني :


ولعل رهان إيران في فرص الرد الانتقامي يدور بصفة أساسية حول قدرتها الصاروخية البالستية، والأبرز على هذا الصعيد هي النماذج المعلنة من الصاروخ شهاب الذي يعتبر نسخة محسنة من صاروخ Nodong الكوري الشمالي .


وهكذا، فإن القوة الصاروخية البالستية لإيران قد تعوض الضعف النسبي لسلاحها الجوي، لأن الدفاعات الجوية الأميركية قادرة على الأرجح، على اعتراض وإسقاط المقاتلات الإيرانية، بما في ذلك مقتلات Su- 27، لكن ليس ثمة دفاع جوي يضمن اعتراض الصواريخ البالستية .


وهنا يمكن القول، بشي من الحذر، إن المواجهة الأميركية الإيرانية، إن حدثت بالفعل، ربما نكون أمام حرب مختلفة عن الحروب الثلاث التي شهدها الخليج بين عامي1980 و2003.


لقد كانت الحرب العراقية الإيرانية بين قوتين متوازنتين، على نحو مجمل، ولهذا دامت لسنوات ثماني، وكان العامل الحاسم الأخير فيها هو صواريخ Scud B العراقية المحسنة .


يضاف إلى ذلك، إنما بدرجة أقل، التفوق الجوي العراقي الذي عززه السلاح الفرنسي، وتمكن من السيطرة على الأجواء بفعل غياب أنظمة الدفاع الجوي الإيرانية الفاعلة ؛ إنهما الدرسان الأساسيان اللذان انتهت بهما الحرب العراقية الإيرانية .


وفي حرب الخليج الثانية كانت فكرة السيطرة الجوية هي أساس المعركة، ولم يكن العراق يملك أنظمة دفاع جوي يعتد بها .


وكانت الذراع الصاروخية الهجومية هي العنصر الوحيد الذي جعل سيطرة قوات التحالف غير مكتملة، وهذان هما الدرسان الأهم في تلك الحرب .


وفي الغزو الأميركي للعراق عام 2003، لم نكن أمام مواجهة بالمعنى المتعارف عليه، وكانت المعركة أشبه ما تكون بحرب من طرف واحد، إذ كانت قدرات العراق قد دمرت أو قيدت منذ حرب الخليج الثانية .


وكان العنصر الأبرز في الحرب هو ما عرف بعمليات "الخداع الإستراتيجي" التي استدرجت إليها القوات العراقية، وخاصة قوات الحرس الجمهوري، لاسيما في العملية التي تمت بالقرب من مطار بغداد، ومن هنا تلاشت فرص حماية هذا الحرس للعاصمة العراقية .


نحن اليوم أمام معطيات تبدو مغايرة، لأن الولايات المتحدة سيكون لها تفوقها الجوي، لكنها سوف تعاني من تمركز قواتها البحرية وحاملات طائراتها العملاقة في دائرة ضيقة جنوب الخليج، وعليها أن تتعامل من جهة أخرى مع التحدي الذي قد يفرضه نظام الدفاع الجوي الإيراني، وأخيرا عليها التعامل مع طبيعة الموقف المعتمد حيال الصواريخ البالستية الإيرانية .


أما إيران، فعليها التعامل مع تحدي تعدد الجبهات التي قد تفتحها الولايات المتحدة في مواجهتها، وكذلك مدى قدرة أنظمة دفاعها الجوي على الامتداد لحماية مراكز حيوية عديدة أمنية ومدنية .


وأخطر من ذلك سبل التعامل مع الهجوم الصاروخي الأميركي، إذ قد يصعب على الدفاعات الجوية الإيرانية اعتراض صواريخ كروز (توماهوك) الأميركية .


هذا على صعيد الحسابات العسكرية، أما على صعيد الشعور العام في المنطقة، فهناك مخاوف فعلية مما قد يخلفه الخيار العسكري من تداعيات سياسية واقتصادية على الحياة العامة، ومن هنا تأتي ضرورة البحث عن مقاربة سياسية للأزمة، أو لنقل إعادة بناء المقاربة القائمة .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

where1
04 03 2007, 12:38 PM
هل تملك ايران صاورخ غازة او كيماوية ؟ وكيف نحتمي منها ؟

الربيع 2006
04 03 2007, 03:16 PM
أحذر من الإرجاف : من قال هلك الناس فهو أول الهالكين
**********************
لا يؤتى الناس إلا من ذنوبهم ، حثوهم على التوبة تصلح الأحوال
ولا يضركم كيدهم شيئا
يا أخي عندك منهج ونبراس إين تذهب ، تجمع لنا من قصاصات الأخبار وتهول الأمور

محمود السعيدان
05 03 2007, 01:39 AM
الأخ الفاضل ( where1 ) :

أهلاً بك .

من المؤكد أن إيران تمتلك هذه الأسلحة الكيماوية والغازات السامة .

وأما كيف نحتمي من هذه الأسلحة ومن هذه الحرب عموماً فأعتقد أنني تكلمت كثيراً عن ذلك وهو العودة إلى الله تعالى وجعلت رأس توقيعي حث الجميع على الاستغفار لاسيما في مثل هذه الأيام الحالكة السواد من الفتن والمصائب تتربص بنا مع كل جانب ولا حول ولا قوة إلا بالله .

ولعله من قلة العلم والعقل أن نكتفي بأن نقول للناس عودوا لربكم بأن تتوبوا إليه وتستغفرونه فقط ونترك أيضاً حثهم على العمل بقوله تعالى : ( وَأَعِدُّوا لَهُمْ مَا اسْتَطَعْتُمْ مِنْ قُوَّةٍ وَمِنْ رِبَاطِ الْخَيْلِ تُرْهِبُونَ بِهِ عَدُوَّ اللَّهِ وَعَدُوَّكُمْ وَآخَرِينَ مِنْ دُونِهِمْ لا تَعْلَمُونَهُمُ اللَّهُ يَعْلَمُهُمْ وَمَا تُنْفِقُوا مِنْ شَيْءٍ فِي سَبِيلِ اللَّهِ يُوَفَّ إِلَيْكُمْ وَأَنْتُمْ لا تُظْلَمُونَ) (الأنفال:60) ، فالاعتداد الميداني لابد منه ، ومَن يتوب إلى الله تعالى ويكثر من الاستغفار مع عدم الإصرار على الذنوب ثم يُعد العدة حسب قدرته فهو المؤمن الكيس الفطن الأحرى بمعية الله تعالى وتوفيقه ومدده ونصره .

ومن يقرأ من أهل الإيمان هذا الملف الكبير المهم جداً ويطلع عليه سيجد حتماً ما يدفعه إلى سرعة العودة إلى الله تعالى والاعداد والاستعداد .

غير أن هناك من الاخوة وللأسف مَن يعتبر جمع مثل هذه الأخبار والتقارير الساخنة في ملف مستقل إرجافاً به ! ، ولا أدري كيف ينظر لهذا الأمر العظيم بهذه النظرة السلبية وهو يرى بأم عينه ويسمع بملء أذنيه كيف يستعرض العدو في منطقتنا بكل ما لديه من قوة ويهدد بالحرب والمواجهة في أي لحظة ونحن غارقون في الملذات والشهوات وكأن الأمر لا يعنينا بشيء ويريدنا فقط أن نكون كالصوفية الدراويش بأن نكتفي بالتفرج وربما الاستغفار فقط دون أن نجسِّد ذلك بواقع عملي من إعدادٍ حسب القدرة والتهيؤ النفسي لما يُمكن أن تفاجأنا به الأيام المقبلة من مفاجآت لم تكن بالحسبان تتطلب منا رجوعاً صادقاً إلى الله تعالى مُصدَّقاً بالاعداد والاستعداد ! .

الكفار من صليبيين وروافض وصهاينة يُعدون ويستعدون ويتابعون ما يدور حولهم أولاً بأول ويهيءون شعوبهم ، وهناك منا للأسف مَن لا يزال يعيش بعقلية بسيطة يظن معها أن مجرد التوبة اللفظية إلى الله دون تصديقها بالعمل بالاستعداد والإعداد كفيل له بالغلبة والنصر ! ، ولا أدري كيف يستعد الناس ويتهيؤون بالتوبة والإعداد إذا كانوا بمعزل عن الاطلاع عما يدور حولهم أو أنهم يطلعون هنا وهناك على بعض الأخبار المقتطفة عن ذلك وكأنهم يقرؤون كأي أخبار أخرى ! .

غير أن جمع هذه الأخبار والتقارير - التي تتحدث عن حرب طاحنة ستدور رحاها بين أظهرنا وفي عقر منطقتنا - في ملف مستقل دون شك يولد لدينا شعوراً بحساسية الوضع ويعطينا دافعاً قوياً للرجوع الصادق إلى رب العالمين والاستعداد والإعداد ! .

إن ما يجعلني أعتز كثيراً وأحمد الله تعالى عليه أن هذا الملف بأخباره وتقاريره الحافلة أيقظ الكثيرين من سبات الغفلة عما يدور حولهم ، وجعل من الاستمرار بتحديثه عاملاً رئيساً لجعلهم على استمرار بالتهيء نفسياً للأيام المقبلة التي تشير المؤشرات بأنها تفيض سواداً ليكون ذلك أعظم دافع لهم للعودة الصادقة إلى ربهم والإعداد حسب القدرة لما يمكن حصوله معهم وبينهم .

هذا المنهج المُسَدد الذي قمنا به في هذا الملف من جمع ما يهم الجميع من أخبار وتقارير وتحليلات وتبصير المسلمين بما يدور حولهم في كل ذلك ، لن يقف بإذن الله تعالى إلا مع انجلاء غبار الحرب .

ونسأل الله العون والسداد .

ونسأله تعالى أن يضرب الظالمين بالظالمين ، وأن يُخرج المسلمين من بينهم سالمين غانمين .

محمود السعيدان
05 03 2007, 01:46 AM
( 342 )


مسؤول إيراني سابق : طهران درَّبَت شبكة عملاء بالخليج !


الجزيرة نت - صحيفة " ديلي تلغراف " البريطانية : قال مسؤول إيراني سابق لصحيفة صنداي تلغراف البريطانية اليوم الأحد إن إيران دربت شبكات سرية من العملاء في دول الخليج لشن هجمات على المصالح الغربية وإشاعة الفوضى فيها إذا ما تعرضت لضربة عسكرية ضد برنامجها النووي .


وقال القنصل السابق في دبي والمستشار السابق في وزارة الخارجية الإيرانية عادل السعدانية إن العملاء الذين يعملون كمدرسين وأطباء وممرضات في المدارس الإيرانية والمستشفيات شكلوا خلايا نائمة على استعداد للانطلاق عند أول إشارة إلى أي تهديد خطير ضد طهران .


وأشار إلى أن المخابرات الإيرانية تعمل على تجنيد الشيعة في تلك الدول، لاسيما أنهم أقليات مهمشة تعيش وسط أغلبية سنية .


وجاءت هذه التصريحات عقب قيام الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد بزيارة إلى الرياض ينظر إليها بأنها محاولة لتخفيف التوتر السني الشيعي في الشرق الأوسط .


وقال السعدانية إن "الحكومة الإيرانية تعتقد أن نجاتها تتطلب بناء قواعد دائمة لها في الشرق الأوسط، وكل من يحاول تهديدها أو غزوها تتصدى له خلاياها النائمة".


وأكد أن إيران كانت تستخدم دبي إبان عمله فيها كقناة لتمرير الأموال إلى حزب الله، حيث كان الدبلوماسيون الإيرانيون يدخلون بحقائب تحمل 11 مليون جنيه إسترليني مستخدمين القنوات الدبلوماسية لتجاوز الفحص الجمركي .


ولفت النظر إلى أن قنصليته كانت تشكل المحور بالنسبة للعلميات الاستخبارية في المنطقة لأن دبي تضم أكبر عدد من الإيرانيين لكونها أضخم ميناء تجاري في الشرق الأوسط .


وعلق السعدانية على قدرات إيران قائلا "إن الحكومة ترى نفسها قوية ولكنها في الحقيقة لا تختلف عن الرئيس العراقي الراحل صدام حسين قبل الإطاحة به، وهي هشة من الداخل".


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
05 03 2007, 02:04 AM
( 343 )


الفيصل : الخليج سيتأذى في حال المواجهة مع إيران


صحيفة الخليج - وكالات ( القاهرة ) : قال وزير الخارجية السعودي الأمير سعود الفيصل أمس في القاهرة إن منطقة الخليج “ستتأذى” في حال عدم التوصل إلى تسوية سلمية لأزمة الملف الإيراني .


وقال الفيصل للصحافيين في ختام اجتماعات وزراء الخارجية العرب “إيران بلد مهم في منطقتنا وهو قادر على أن يلعب دوراً إيجابياً، وإذا صارت المواجهة (حول ملفه النووي) إلى منتهاها فهي مؤذية للمنطقة”. وأضاف “نتمنى تجنب المواجهة وأن تستقر منطقة الخليج” .


وتأتي هذه التصريحات غداة محادثات أجراها الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد مع العاهل السعودي الملك عبدالله بن عبدالعزيز في الرياض، حيث اتفقا على أن “الخطر الأكبر الذي يتهدد الأمة الإسلامية في الوقت الحاضر هو محاولة إذكاء نار الفتنة بين المسلمين سنة وشيعة” .


وقال نجاد إثر عودته إلى طهران أمس إن السعودية وإيران اتفقتا على العمل للتصدي للمؤامرات المعادية الهادفة إلى تقسيم العالم الإسلامي .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
05 03 2007, 02:07 AM
( 344 )


أوباما : ممارسات إدارة بوش تسببت في تقوية وضع إيران


مفكرة الإسلام : ألقى مرشح الرئاسة الأمريكية السيناتور الديمقراطي باراك أوباما بالمسئولية الكاملة على إدارة الرئيس الأمريكي جورج بوش فيما يتعلق بالفشل الحالي في العراق وتقوية المركز الاستراتيجي لإيران .


وقال السيناتور أوباما عضو مجلس الشيوخ عن ولاية إلينوي: "إن الارتباط المباشر مع إيران من جانبنا كان أشبه بمحاولة التقارب مع الاتحاد السوفيتي في الفترة التي شهدت ذروة الحرب الباردة" .


وأخبر أوباما لجنة العلاقات الأمريكية "الإسرائيلية": "إحدى أهم النتائج التي أسفرت عنها الاستراتيجية الفاشلة للإدارة الأمريكية في العراق كانت تقوية وتعزيز وضع إيران والتشكك في المصداقية باتهام واشنطن بالتحيز في المنطقة, وهو ما جعل إسرائيل والعديد من الدول الأخرى المقربة من الولايات المتحدة في قلب خطر كبير" .


وأشارت وكالة "أسوشيتيد برس" إلى أن إدارة بوش بدأت تحاول تعديل مواقفها مؤخرًا، عندما صرّحت وزيرة الخارجية الأمريكية كوندوليزا رايس هذا الأسبوع بأن الولايات المتحدة راغبة في الحوار مع إيران بشأن الوضع الأمني في العراق .


وأكد أوباما في خطابه التزامه بحماية "أمن إسرائيل" في حال فوزه بمنصب الرئاسة الأمريكية، وقال: "إسرائيل هي حليفنا الأقوى في المنطقة ونعتبرها النظام الديمقراطي الوحيد هناك".


وركّز السيناتور أوباما على الخطورة التي أكد أن إيران تمثلها ووصف نظام حكم الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد بأنه تهديد للعالم ككل .


وقال أوباما: " العالم كله - وليس فقط الولايات المتحدة - يجب أن يعمل على وقف برنامج تخصيب اليورانيوم الإيراني؛ لأنه ومع تسليمنا بأن الخيار العسكري يجب ألا يكون مطروحًا على المنضدة لابد أن نشدد على حتمية تفعيل أسلوب العقوبات القاسية لمنع إيران من حيازة الأسلحة النووية ".


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
05 03 2007, 02:18 AM
( 345 )


تركيا ترفض استعمال أراضيها لشن هجوم محتمل على إيران :


طهران تستبعد الحوار مع الأميركيين على هامش مؤتمر بغداد الدولي


صحيفة الرأي العام : أكد الناطق باسم وزارة الخارجية الايرانية محمد علي حسيني، ان « الحوار مع الاميركيين على هامش الاجتماع الدولي المرتقب في بغداد لم يدرج على جدول اعمال ايران » ، مضيفا « ان الاميركيين طرحوا اخيرا وعبر قنوات مختلفة اجراء مباحثات مع ايران حول العراق، خصوصا في شأن الامن، وسندرس هذا الطلب» .


وتابع حسيني في مؤتمره الصحافي الاسبوعي أمس الأحد ، « نظرا الى ان من المقرر ان يتم في مؤتمر بغداد بحث القضايا الامنية، فان ايران ستدعم اي جهد في اطار احلال الامن في العراق ودعم الحكومة، واذا ما راينا في ذلك مصلحة لنا فسنشارك فيه» .


وفند صحة التقارير التي تحدثت عن ان فكرة اجتماع بغداد تعود لوزيرة الخارجية الاميركية كوندوليزا رايس، مشددا على ان ايران هي التي اقترحت الاجتماع، لدى زيارة وزير الخارجية السوري وليد المعلم لطهران في يناير الماضي. ورأى ان «نجاح اجتماع بغداد رهن بنوايا وارادة الاطراف المشاركة فيه » .


ونفى الناطق الاتهامات الاميركية لايران، بالتورط في زعزعة الامن في العراق، قائلا « ان زعزعة الاستقرار لا تخدم مصلحة ايران، كما ان الاميركيين لم يقدموا الادلة الكافية لمزاعمهم» .


وجدد حسيني الاشارة الى استعداد بلاده لاجراء مباحثات «مع كل اطراف مجموعة 5+1في شأن القضية النووية من دون اي شرط مسبّق» .


وحول مايوصي به اجتماع مجلس الحكام الذي سيعقد اليوم، قال «ان المفاوضات وفي اطر القوانين الدولية، السبيل الوحيد لتسوية هذه القضية، ومن دونها ستتعقد القضية اكثر فاكثر، وهناك اطراف دولية راغبة فعلا باستئناف هذه المفاوضات»، كما نفى ان تكون القضية النووية وصلت الى طريق مسدود .


واعلن تمسك بلاده بعمليات تخصيب اليورانيوم، وقال «ان التعليق امر غير وارد، ونحن على استعداد لازالة أي غموض موجود». كما اوضح استعداد طهران لدراسة أي طلب اميركي في الشأن النووي اذا ما تلقت ايران هذا الطلب في شكل رسمي .


واثار حسيني تساؤلات حول مؤتمر اسلام اباد الذي عقد اخيرا، وذكر «ان هذا المؤتمر اثار تساؤلات وغموضا حول كيفية اقامته». واشار الى المواضيع التي ناقشها المؤتمر ومنها القضية الفلسطينية والعراقية وازمة الشرق الاوسط، وقال «ان احد الاسباب الرئيسة في نجاح اي مؤتمر، حضور ودعوة الاطراف المرتبطة بقضايا المؤتمر فيه»، واعلن ان وزارة الخارجية استدعت سفير باكستان لتقديم توضيحات حول المؤتمر .


تركيا ترفض استعمال أراضيها لشن هجوم محتمل على إيران :


من جهة أخرى أكد وزير الخارجية التركي عبد الله غول، مساء يوم السبت في القاهرة بأن بلاده لن تقبل باستعمال اراضيها لشن هجوم محتمل على بلد مجاور .


وقال خلال مؤتمر صحافي مشترك مع الامـين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى : « بلدي لن يقبل بأن يشن اي هجوم على بلد مجاور من اراضيها » ؛ وكان غول يرد على سؤال حول امكانية حصول عمليات اميركية ضد ايران انطلاقا من تركيا .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
05 03 2007, 02:41 AM
( 346 )


التطمينات الأمريكية بعدم وجود نية لتوجيه هجوم عسكري ضد إيران ما هي إلا مؤشر على الدخول في خطة الخداع الاستراتيجي التي دائمًا ما تسبق شن الحرب ! :


المناورات الإيرانية والحشود الأمريكية .. واحتمالية شن الحرب


مركز الخليج للدراسات الاستراتيجية : مع تفاعل أزمة الملف النووي الإيراني وفي تطبيق لمتوالية الفعل ورد الفعل نفذت قيادة الحرس الثوري الإيراني 4 مناورات عسكرية في 4 أسابيع فقط ، مما يشير إلى أن القيادة العسكرية الإيرانية استطاعت من خلال مصانعها الحربية الحديثة أن تدخل في عمليات تجريبية للمعدات العسكرية الحديثة التي بحوزتها، وأنها تسعى إلى تعظيم الاستعداد للدفاع عن نفسها في وجه أي هجمات محتملة، وتوجيه رسالة واضحة للعالم وخاصة الولايات المتحدة وإسرائيل أن طهران لديها من الإمكانات والطاقات ما يمكنها من إنزال أكبر قدر من الخسائر إزاء أي تحركات أو هجمات عليها.. وذلك في الوقت الذي يرجع فيه البعض ذلك إلى ارتفاع وتيرة القلق لديها بشأن تدفق الحشود العسكرية الأمريكية وكذلك البريطانية على المنطقة، فضلاً عن التسريبات الإسرائيلية التي تؤكد أن هناك موقفا ما تبلور تجاه البرنامج الإيراني، وأن التطمينات الأمريكية بعدم وجود نية لتوجيه هجوم عسكري ضدها ما هي إلا مؤشر على الدخول في خطة الخداع الاستراتيجي التي دائمًا ما تسبق شن الحرب .


وكانت قوات الحرس الثوري يوم 22/1/2007 وعلى مدى 3 أيام قد نفذت مناورة تضمنت إطلاق صواريخ من طرازي "فجر -5" البالغ مداها 75 كم و"زلزال" بمدى ما بين 100 إلى 400 كم، وذلك بهدف رفع الخبرات الدفاعية والقتالية لأطقم تلك الصواريخ. كما ذكرت مجلة "ديفينس" الصادرة في 2/2/2007 أن سلاح الجو الإيراني أجرى تدريبات على مهمات جوية ليلية على ارتفاعات منخفضة بطائرات مقاتلة من طراز "سوخوي - 24" الروسية الصنع بالاشتراك مع طائرات بوينج من طرازي 707 و747 في أجواء إيران وسوريا، وذلك على عمليات التزود بالوقود في الجو وتدريب طياريها على مهام طويلة المدى، من أجل القيام بطلعات محتملة على مسافات بعيدة. وفي 8/2/2007 أجرت قوات الحرس الثوري البحرية مناورات تدعى "رعد"، وفيها تم اختبار صاروخ أرض / بحر طراز "إس إس إن - 40" بمدى 350 كم، وذلك بهدف إغراق سفن حربية كبيرة في الخليج، كما أجرت القوة الجوية للحرس مناورة "الصاعقة"، التي تم فيها اختبار صواريخ منظومة الدفاع الجوي الروسية الصنع طراز "تور إم -1"، التي يبلغ مداها ما بين 12 إلى 20 كم. وفي رابع مناورة سميت "اقتدار" أجرت القوات البرية للحرس الثوري يوم 19/2/2007 تدريبات على ثلاث مراحل، شملت 16 محافظة ضمن 30 محافظة وعلى مساحة 850 كم وبمشاركة 20 لواء مشاة ومدرعة، إضافة إلى 3 آلاف وحدة مجهزة بأسلحة مضادة للدبابات والمروحيات .


وعلى الطرف الآخر يبدو أن معسكر المواجهة الذي يتشكل من الولايات المتحدة وبريطانيا وإسرائيل يواصل استعداده بمنتهى الجدية والحزم لمواجهة تطورات الموقف، فالولايات المتحدة تعزز من وجودها في منطقة الخليج والمحيط الهندي من خلال نشرها حاملتي طائرات "ايزنهاور" و"سبينس" ومجموعتهما المرافقة، إضافة إلى نشر طائرات "بي 2" البعيدة المدى وأحدث أنظمة الدفاع الجوي المضادة للصواريخ من طراز "باتريوت"، ونقل كادر العمل في المقر الرئيسي الذي يدير القيادة مؤخرًا من ولاية فرجينيا إلى دولة داخل حدود الإقليم مع اكتمال عملية التطويق لإيران من جميع الاتجاهات، ويأتي ذلك وسط تسريبات صحفية مفادها أن مجموعة التخطيط بهيئة الأركان المشتركة الأمريكية ركزت في بادئ الأمر في تدمير المنشآت النووية وفي تغيير النظام ولكنها قامت مؤخرًا بتحديد أهداف داخل إيران ربما يكون لها دور في إمداد أو مساعدة متشددين في العراق .


بريطانيا تعزز قواتها في الخليج :


من جهتها عززت بريطانيا عمليات انتشار قطع من البحرية الملكية البريطانية في مياه الخليج بمعدل الضعف منذ أكتوبر الماضي ضمن عملية حشد للقوات تضاهي الانتشار السريع للقطع البحرية الأمريكية .


أما بالنسبة إلى إسرائيل، فقد ذكر بعض التقارير الصحفية أن رئاسة الأركان تقوم بتدريب طياريها على القيام بطلعات جوية تدريبية حتى مضيق "جبل طارق" وعلى مسافات بعيدة مشابهة للمسافة بينها وبين إيران، إضافة إلى سعيها للحصول على الضوء الأخضر من واشنطن للتحليق بطائراتها عبر ممر فوق العراق بهدف مهاجمة منشآت نووية إيرانية .


واللافت للانتباه أن هذا التصعيد يتزامن مع تقديم أمين عام الوكالة الدولية للطاقة الذرية تقريره بشأن الملف النووي الإيراني إلى مجلس الأمن، الذي أعلن فيه أنها لم تعلق نشاطات تخصيب اليورانيوم، وأن مجلس حكام الوكالة سيجتمع في 6/3/2007 تمهيدًا لفرض المزيد من العقوبات الدولية على طهران، وفي رد فعل على ذلك أصر كبار المسئولين الإيرانيين على موقفهم حول عدم تقديم أي تنازلات والتمسك بحق الأمة الإيرانية في امتلاك الطاقة النووية طبقا لمعاهدة الحد من انتشار الأسلحة النووية، خاصة أن بلادهم التزمت كليًا بتعهداتها لجهة السماح لمفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية. وفي رد فعل مواز عقد ممثلو الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الأمن إضافة إلى ألمانيا اجتماعًا في لندن يوم 26/2/2007 لبحث الملف النووي الإيراني، وقد حذرت تلك الدول من أنه لا ينبغي لإيران أن ترتكب أي أخطاء وسوء تقدير بالنسبة إلى وحدة المجتمع الدولي في معارضته استمرار تحديها الالتزامات المفروضة عليها، وطالبت الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وألمانيا بضرورة اللجوء إلى مجلس الأمن لإصدار قرار عقوبات جديدة يتبنى إجراءات إضافية مثل فرض حظر على سفر كبار المسؤولين الإيرانيين، وكذلك فرض قيود على الأعمال التجارية غير النووية. وعمومًا.. تؤشر التطورات السابقة إلى أن الولايات المتحدة ربما قد وصلت إلى نقطة اللارجوع في تعاملها الدبلوماسي مع طهران ..


وعلى ما يبدو فإن الحل الوحيد لتجنب العقوبات أو الحرب هو إعلان طهران استعدادها لاستئناف المفاوضات حول وقف تخصيب اليورانيوم في ضوء الاستخدامات السلمية للطاقة النووية وبخاصة في المفاعلات التي تعمل بالمياه الخفيفة وذلك أسوة بما يحدث في باقي دول العالم بحيث لا تزيد نسبة الانشطار للوقود المستخدم ما بين 3% و4% وذلك من خلال رقابة دولية فعالة وبموافقة الوكالة الدولية للطاقة الذرية، بغية تبديد كل المخاوف والشكوك إزاء سلمية برنامجها النووي .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
05 03 2007, 03:02 AM
( 347 )


هل ستضرب إيران دول الخليج الغنية في حال قام الغرب بضرب مواقعها النووية ؟! :

سيناريو الرد الإيراني على أيَّة ضربة لبرنامجها النووي


http://newsimg.bbc.co.uk/media/images/42638000/jpg/_42638127_iran_ap_300.jpg
صاروخ إيراني خلال إحدى المناورات
العسكرية ( بي بي سي )


بي بي سي ( لندن ) : بالرغم من خلو معظم الصحف البريطانية، إن لم تكن كلها، من أي اهتمام بشؤون الشرق الأوسط، إلا أن الصنداي تلغراف اختارت زيارة الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد إلى السعودية كي تستعرض سيناريو الرد الإيراني على أية ضربة محتملة قد يوجهها الغرب إلى برنامج إيران النووي .


فتحت عنوان : " إيران ستضرب دول الخليج الغنية في حال قام الغرب بضرب مواقعها النووية"، قال رئيس مراسلو الصحيفة، كولين فريمان، إن دبلوماسيا إيرانيا سابقا أخبره بأن "إيران قد دربت شبكات سرية من عملائها في دول الخليج على ضرب المصالح الغربية وإشعال القلائل الأهلية في حال تم توجيه ضربة عسكرية إلى البرنامج الإيراني النووي" .


وأضاف فريمان أن "عملاء يعملون كمدرسين وأطباء وممرضين في مدارس ومستشفيات مملوكة لإيرانيين قد شكلوا خلايا نائمة مستعدة للتحرك عند أول إشارة لأي تهديد جدي لطهران" .


وإضافة إلى وظيفة هذه الخلايا النائمة فإن فريمان يذكر أيضا أنهم "قد تلقوا تدريباتهم على أيدي الاستخبارات الإيرانية، وأن من بين مهامهم تجنيد السكان الشيعة في المنطقة، الذين تم تهميش مجتمعاتهم من قبل العائلات الخليجية الحاكمة السنية" .


ويكتب فريمان قائلا إنه في حال قامت أمريكا أو إسرائيل بضرب إيران فإن "هذه الخلايا السرية ستقوم بضرب المصالح التجارية الأمريكية والأوروبية الموجودة بكثافة في دول الخليج الغنية مثل دبي والسعودية"، مضيفا أن "هذا السيناريو سيجلب الفوضى لدول الخليج، التي تعتبر من المناطق القليلة المزدهرة في الشرق الأوسط التي تقودها حكومات موالية للغرب".


وبعد هذه التفاصيل المثيرة ينسب فريمان المعلومات التي حصل إليها إلى القنصل العام السابق لإيران في دبي، عادل أسادينيا، والذي شغل أيضا منصب مستشار لوزارة الخارجية الإيرانية وهرب من إيران بعد كشفه لوقائع فساد في الطبقة الحاكمة الإيرانية .


وينقل فريمان عن أسادينيا قوله إن "الحكومة الإيرانية تعتقد أن سلامة النظام في إيران مرتبطة بامتلاك قواعد دائمة في الشرق الأوسط. لذا فإن أي طرف يهدد أو يغزو إيران فإنه يكون قد غامر بتحرك الخلايا النائمة ضده " .


ويروي أسادينيا لفريمان جزءا مما شاهده خلال عمله قنصلا عاما لبلاده في دبي، حيث يقول إن القنصلية كانت إحدى المحطات التي يمر عبرها المال المخصص لتمويل حزب الله في لبنان، وأن موظفي الخارجية الإيرانية كانوا يحملون معهم حقائب فيها أموال تصل قيمتها في بعض الأحيان إلى 11 مليون دولار، مستغلين وضعهم الدبلوماسي الذي لا يسمح لنقاط الجمارك تفتيشهم .


ويتابع أسادينيا قائلا إنه بالإضافة إلى دور القنصلية في عملية تمويل حزب الله، فإنها كانت مركزا إقليميا لعمليات الاستخبارات الإيرانية في المنطقة وذلك نظرا للعدد الكبير من المقيمين الإيرانيين في دبي، حيث يوجد فيها حوالي أربعة آلاف عمل تجاري مملوك لإيرانيين .


كما كانت القنصلية، وفقا لأسادينيا، تدير ملاهي ليلية وشبكات دعارة من أجل إيقاع الدبلوماسيين وابتزازهم فيما بعد .


ومن المقرر أن يأتي أسادينيا إلى لندن بدعوة من جمعية الصداقة البريطانية الأهوازية، نسبة إلى الأهواز، من أجل قول المزيد من التفاصيل حول مزاعمه .


لكن متحدثا باسم السفارة الإيرانية في لندن رفض ما رواه أسادينيا إلى فريمان ووصفها بأنها "مختلقة ولا أساس لها" وأن كافة أنشطة البعثات الدبلوماسية الإيرانية في دول الخليج شرعية .


والى جانب هذا الموضوع كتب شين رايمنت، المختص في الشؤون الدفاعية، عن أن "تحقيقا وجد أن عملاء طهران هربوا إلى العراق الصاروخ الذي أسقط مروحية تابعة لسلاح الجو الملكي البريطاني في العراق" ما أسفر عن مقتل خمسة عسكريين بريطانيين .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
05 03 2007, 04:55 AM
( 348 )


مساومات تركية أميركية لاستخدام قاعدة ' أنجرليك ' ضِدَّ إيران :


خبير بريطاني : ضرب إيران ستكون له نتائج عكسية


القبس - وكالات ( أنقرة ؛ لندن ) : نشرت هيئة الاستعلامات التابعة لمجلس رئاسة الوزراء التركي ملخصا لتقرير اوردته مجلة 'ميدل إيست نيوز لاين' الكندية في 27 فبراير حول مساومات بين تركيا والولايات المتحدة بشأن استخدام قاعدة انجرليك العسكرية (جنوب تركيا) في عمليات ضد ايران وضد منظمة حزب العمال الكردستاني الانفصالية في شمال العراق .


وحسب التقرير فإن واشنطن تشعر بقلق متزايد تجاه تقدم طهران في برنامجها النووي في مواجهة القلق التركي من استمرار وجود مكاتب وقواعد لمنظمة حزب العمال، ولذلك فإن هناك مساومات مكثفة لتأمين استخدام القاعدة المذكورة .


وعلقت صحيفة 'حريت' التركية عبر موقعها الالكتروني ، على التقرير مشيرة إلى أنه جاء بعد زيارة كل من وزير الخارجية عبدالله جول ورئيس أركان الجيش الجنرال يشار بويك آنيت الى واشنطن، وان نشرة هيئة الاستعلامات التابعة لرئاسة مجلس الوزراء أوردته في نشرتها .


ولوحظ ان هذه 'الاشارات' تأتي رغم تأكيد الوزير جول في القاهرة أن بلاده لن تعطي أراضيها للاميركيين كي يستخدموها لضرب ايران .


مخاوف من تداعيات الضربة :


وفي لندن، أفاد تقرير نشر أمس الأحد أن الضربات العسكرية التي تهدف إلى القضاء على البرنامج النووي الايراني ربما يكون لها ردفعل عكسي وتزيد من اصرار طهران على الحصول على اسلحة نووية .


وجاء في التقرير بعنوان 'هل تنجح الضربات الجوية'؟ اعده خبير بريطاني كبير في مجال التسليح ان الهجمات ربما تكون غير قادرة على ضرب ما يكفي من الاهداف لاحداث اضرار بالغة في المنشآت النووية، مضيفا 'مع وجود معلومات مخابرات غير دقيقة فمن غير المرجح تدمير العدد المطلوب من الاهداف لاحداث انتكاسة في البرنامج النووي لفترة كبيرة' .


واضاف 'عقب اي ضربة عسكرية، إذا ما كرست ايران الحد الاقصى من الجهد والموارد لتصنيع قنبلة نووية واحدة فيمكنها تحقيق ذلك في فترة زمنية قصيرة نسبيا'. ونشر التقرير مجموعة اوكسفورد للابحاث وكتبه الدكتور فرانك بارنابي وهو خبير نووي وخبير في التسليح .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

كساب الثنايا
05 03 2007, 05:20 AM
واصل أستاذ محمــــــــــــــــود جزاك الله خيرا

وقد تعجبت من صاحب الرد المسمى الربيع 2006 وهو عضو جديد صغير لأن الأعضاء الكبار في المنتدى لا يمكن أن يكتبوا مثل شخبطته ضد الملف وإرجافه الغبي لأنهم يقدرون جهدك الكبير المبذول في جمع هذا الملف لله درك .......

وأنا ممن يتابع هذا الملف يوميا ، ودائما أدعو لك جزاك الله خيرا ووفقك الله .
وأسأل الله أن يُحرق إيران والأمريكان وعملائهم عاجلا غير آجل .

محمود السعيدان
05 03 2007, 07:12 AM
الأخ الفاضل ( كساب الثنايا ) :

تقبل الله دعاءك ، وجزاك خيراً ، وبارك فيك .

ويسرني أن أحيطك علماً بأنني أعرف من المشايخ الفضلاء والأستاذة النبلاء مَن يُتابع مواد هذا الملف بلهف شديد .

فإذا كان مشايخ فضلاء وأساتذة نبلاء يتابعون ذلك فلا مبالاة بمَن هو دونهم ممن ينتقدنا على ذلك زاعماً بأننا نرجف بالقوم ! ، ولا يُمكن بحال من الأحوال أن تجد فكرة أو مشروعاً في كل الدنيا يؤيده الجميع بل لابد له من معارضين ، لكن ما يسر العبد الفقير إلى الله أن مؤيديه هم أكابر القوم من مشايخ وأساتذة وإخوة أكارم ، ولهذا فاطمئن أخي الكريم فنحن مستمرون بتحديث الملف حتى النهاية بإذن الله تعالى .

ويسرنا متابعتك ، ويشرفنا ذلك .

وأهلاً بك .

محمود السعيدان
05 03 2007, 07:26 AM
( 349 )


« الإمـام الـنـووي » !


صحيفة الشرق الأوسط - كتبه / مأمون أفندي : هو الإِمام الحافظ شيخ الإسلام محيي الدين أبو زكريا يحيى بن شرف بن مري بن حسن بن حسين بن محمد بن جمعة بن حزام، النووي نسبة إلى نوى، وهي قرية من قرى حـوران في سوريـة ، ولد عـام ( 631 هـ - 1233م ) ؛ وهو عالم ناصح مخلص في مناصحته، وليس له أي غرض خاص أو مصلحة شخصية، وشجاع لا يخشى في الحق لومة لائم، وكان يملك زمام البيان والحجة. وكان يلجأ إليه الناس في الملمات والخطوب ويستفتونه، فكان يقبل عليهم ويسعى لحل مشكلاتهم .


أما بعد، فليس «الإمام النووي» ، الذي سأتحدث عنه اليوم، إنما ذكرته للتبيان وعدم الخلط .. «الإمام النووي»، الذي يهمني في هذا المقام، هو مرشد الثورة الإسلامية، آية الله علي خامنئي، النووي هنا نسبة إلى قنبلة إيران النووية، وليس إلى منطقة نوى السورية، (على الرغم من التحالف السوري ـ الإيراني) .


ولكن إلى أي مدى «الإمام النووي»، نووي حقا؟ هل لدى إيران بالفعل النية لأن تكون دولة نووية، وتكون مصدر إشعاع، بالطبع، إشعاع نووي لا إسلامي ؟ .


عندما أصدر مجلس الأمن يوم 23 ديسمبر 2006، قراره رقم 1737 بالإجماع التام، الذي يهدف إلى فرض عقوبات على إيران إن لم تعلق أنشطتها في تخصيب اليورانيوم، كان رد الفعل الإيراني هو أنه قرار «بلا قيمة»، وأنه ليس أكثر من «قطعة من الورق». لكن ما أثار قلق المجتمع الدولي وملأ شاشات التلفزة، هو إعلان إيران أنه سيتم تركيب ثلاثة آلاف جهاز طرد مركزي جديد في منشأة ناتانز. وبالفعل، أبلغت ايران الوكالة الدولية للطاقة الذرية عزمها على وضع ثماني عشرة وحدة، تتكون كل منها من 164 جهاز طرد مركزي، أي بمجموع يقارب ثلاثة آلاف جهاز طرد مركزي .


الرقم الذي ادعت إيران أنها تمتلكه، هو أقل بكثير من الرقم الذي تعرفه الوكالة الدولية للطاقة الذرية، وتعرفه كذلك المعاهد والمؤسسات الدولية الاستراتيجية، والذي لا يتجاوز 164 جهاز طرد مركزي، أي ما يشكل وحدة واحدة فقط لإنتاج الماء الثقيل (One Unit).
إيران، بالطبع، لم تكن ساذجة عندما ادعت أنها تمتلك ثلاثة آلاف جهاز طرد مركزيا، أي ما يعادل ثماني عشرة وحدة، فهذا كاف لكي تستطيع تخصيب كمية من اليورانيوم قادرة على إنتاج قنبلة نووية. ولكن عملية التخصيب هذه معقدة للغاية، وسأحاول هنا تبسيطها من خلال نتائج دراسات اطلعت عليها بحكم عملي في المعهد الدولي للدراسات الاستراتيجية في لندن.
يحتوي اليورانيوم العادي في المناجم على 0.7% من الـ U235 ايزوتوب، أما البقية العادية فهي تمثل U238 نسبة الـ 0.7% هي التي تستخدم في التخصيب. عملية التخصيب هي محاولة رفع الـU235 إلى نسبة 5% بدلا من 0.7%، وهذا ما تحتاجه المفاعلات الحديثة. ويتم التخصيب إما عن طريق جهاز طرد مركزي، أو عن طريق التجميع الداخلي. وهي محاولة لعزل، على الأقل 85% من الـU238 النقي عن طريق إدخال الهكسا فلورايد في طريقين ( Streams 2 )، طريق يتم فيه تخصيب اليورانيوم، والطريق الآخر يتم فيه التنضيب. بعد الوصول إلى مستوى التخصيب اللازم، يوضع اليورانيوم المخصب في مراكز الطرد للحصول على تركيز U235 بنسبة 5% .


آخر إعلان إيراني ذكر أن درجة النقاوة التي توصلوا إليها لـU235 هي 35%، أي أقل بكثير من النسبة المطلوبة (85%)، وكذلك لم يتوصل الإيرانيون الى تركيز لـU235 بنسبة أكثر من 3%، أي أقل أيضا من النسبة المطلوبة (5%). وتؤكد دراسات استراتيجية، أن إيران، حتى لو أنها تمتلك حقا (18) وحدة التي أعلنت عنها، فهي غير قادرة في الوقت الحالي، من حيث الخبرة البشرية والتقنية، على تشغيلها في وقت واحد كمرحلة أولى من المراحل المتعددة والمعقدة للوصول إلى اليورانيوم المخصب. إذن، نحن هنا في بازار، يبالغ فيه الإيرانيون حول ما يمتلكونه من تقنية نووية، فيدعون امتلاكهم (18) وحدة لإنتاج الماء الثقيل، لكي يفاوضوا الوسيط الأوروبي، الذي بطبيعة الحال، سيحاول تخفيض الرقم، ولكن مهما خفضه فإنه سيكون أعلى بكثير مما تمتلك إيران حقيقة، وبذا يكون التاجر الشاطر قد ربح في البازار .


في قصة تحرك ايران النووي هناك مجموعة متغيرات داخلية وإقليمية وعالمية تحتاج إلى تفسير أولها زيارة الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد إلى المملكة العربية السعودية، قبل ثلاثة أيام. بعد الزيارة تناقلت وكالات الأنباء إعلان إيران اتفاقها مع مبادرة السلام العربية في بيروت عام 2002، وهذا موقف محمود إن استمر الإيرانيون عليه، وإن صادقه وأكد عليه خامنئي. ومن المتغيرات أيضا، مؤتمر العراق المزمع عقده في بغداد، الذي سيجمع الأميركيين والإيرانيين والسوريين، والأسئلة المصاحبة لهذا المؤتمر، هل هو تغيير في السياسة الأميركية تجاه إيران، وبالتالي تجاه سورية، أم هو مجرد تكتيك لتوريط طهران، وهل سينظر أهل الخليج إلى الحوار الأميركي ـ الإيراني، في إطار أن أميركا تكافئ أعداءها من الدول المتشددة في المنطقة، على حساب دول محور الاعتدال ؟ .


ورقة إيران النووية تهدف إلى الضغط على الولايات المتحدة للقبول بنفوذ إيراني في منطقة الخليج، التي تعتبر هاجس إيران الأساسي. وليس بعيدا عن الذاكرة، كيف كانت جمهورية ايران الاسلامية، في عز ثورتها الخمينية، أول من أجرى اتصالات مع اسرائيل وأميركا ابان الحرب مع العراق، للحصول على أسلحة ومعدات اسرائيلية في إطار صفقة ـ فضيحة، عرفت باسم «ايران ـ غيت»، وكادت تطيح حكم الرئيس رونالد ريغان في أواسط الثمانينات. إذن، عندما شعرت إيران بالتهديد في منطقة الخليج، وهي في أوج عنفوانها الثوري، لم تتردد في عقد صفقات مع إسرائيل لحماية أمنها.. براغماتية عالية يتسم بها الإيرانيون.. فإن كان الخميني (رأس الثورة) لم يتورع عن تحالف مع الشيطانين، (الأصغر والأكبر). فهل سيتورع خامنئي بعد ثلاثين عاما على قيام الثورة الإسلامية في إيران، عن عقد تحالفات حتى مع شياطين البر والماء، إن رأى أنها في صالح تمدد نفوذ إيران في الخليج. مؤتمر العراق القادم في بغداد، قد يكون بداية صفقة أو غطاء سياسي لأكثر من صفقة .


بينما يراقب العالم الإيرانيين في سعيهم الحثيث لزيادة نسبة اليورانيوم المخصب، إلا أن هدف إيران هو زيادة نسبة نفوذها في منطقة الخليج.. إذن، التخصيب النووي الإيراني غاية لتخصيب النفوذ الإيراني في المنطقة، وليس هدفاً .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
05 03 2007, 03:17 PM
( 350 )


ألمانيا تدعو لمواربة الباب أمام إيران ..
والعقوبات أمام مجلس' الأمن' غداً الثلاثاء


عـكـاظ ( برلين ) : الاجتماع الأخير للدول الست المعنية بالملف النووي الإيراني عقد خلال اليومين الماضيين عبر الهواتف الساخنة بين الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وروسيا وألمانيا والأمم المتحدة وعلى مستوى المدراء السياسيين الأمر الذي رأى فيه المحللون أنه كان اجراء عاجلا لعدم انصياع ايران للشروط الأوروبية وعدم تنفيذ القرار رقم 1737 الصادر من مجلس الأمن في ديسمبر الماضي والذى يطالب فيه ايران بوقف تخصيب اليورانيوم وعدم استخراج الوقود النووي والتعاون مع المجتمع الدولي هذا القرار كان الرئيس الإيراني أحمدي نجاد قد وصفه في ديسمبر الماضي بأنه حبر على ورَق .


ورغم الديماجوجية (حسب المصادر الأوروبية) التى تتناول بها إيران موضوع الملف النووي الا أن الدول الست حرصت طوال الشهور الماضية على عدم اغلاق باب الحوار في وجه طهران وأجريت لقاءات عديدة رأسها لاريجاني المفوض الأعلى للملف النووي الإيراني من جانب والرئاسة الألمانية للاتحاد الأوروبي والممثلة في فرانك فالتر شتاينماير وزير الخارجية الألماني .


حول مسار الملف النووي الإيراني لاسيما بعد تقرير الوكالة الدولية للطاقة الذرية والذي قدمه مؤخرا محمد البرادعي مدير الوكالة إلى مجلس الأمن علمت “عكاظ” من مصادرها الأوروبية أن الدول الست اتفقت على مسودة تم تقديمها إلى مجلس الأمن لدراستها وسوف تناقش فعلا اليوم الاثنين ( 15 / 2 / 1428هـ - 5 / 3 / 2007م ) لفرض مزيد من العقوبات على إيران وتضم تجميد حسابات بنكية خارج البلاد على غرار ما قامت به اليابان مؤخراً .


وقال الناطق باسم الرئاسة الألمانية للاتحاد الأوروبي لـ”عكاظ” حول ما اذا كان القرار الجديد تحت مظلة البند السابع كما حدث بالنسبة للقرار 1737 قال بالفعل اذا صدر قرار عن المجلس فسوف يكون تحت مظلة البند السابع .


وعن العقوبات الدولية المفروضة على إيران في حالة عدم الاستجابة للقرار الأممي قال :
سيتمثل ذلك في وقف جميع المعاملات التقنية مع إيران وعدم السماح للطلبة الإيرانيين بدراسة التقنية رفيعة المستوى في الجامعات الغربية وفي الولايات المتحدة وحظر السفر واعطاء تأشيرات لدخول الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة اضافة الى العمل على اغلاق الحسابات البنكية الإيرانية المتواجدة في العواصم الأوروبية وروسيا والصين .


وكان وزير الخارجية الألماني شتاينماير الذي يصر في تصريحاته على مواربة باب الحوار مع إيران قال إنه لا يرى أي تجاوب من الجانب الإيراني رغم وجود تيارات داخل إيران تدعو للتعاون مع المجتمع الدولي .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

Rashedy
05 03 2007, 08:28 PM
الملف مفتوح

عبدالودود
05 03 2007, 09:44 PM
الحمدلله

بو مريم الحلبى
05 03 2007, 09:53 PM
السلام عليكم ورحمة الله اراه موضوع جيد
لكن أنوه ان السياسة لها حسابات اخرى
أما التوقعات فأرى انه أمر مستبعد حاليا وخاصة مع الدعم الروسى لإيران .

أحمد رجب
05 03 2007, 10:04 PM
أكبر حليف للأمريكان هم الشيعه سواء فى العراق أو ايران اما ما يظهر لنا فى وسائل الأعلام فهو كذب فىكذب ولى سؤال اذا كان الأيرانين كل يوم جمعه يخرجوا فى مسيرات ويهتفون بالقتل للشيطان الأكبر(الأمريكان) فهم امامهم وخلفهم فى العراق فلماذا لا يقتلونهم؟
**********************
اكبر حليف للأمريكان فى المنطقه هم الأيرانين فكيف تقوم الحرب بينهم .

عبدالله الكويتي
05 03 2007, 11:38 PM
لاشك ان اى منصف يرى بوضوح جهد الاخ السعيدان فى ملفه هذا ويعرف ذلك من عنده خبره فى تشعب هذا الملف فى عدة وكالات اخباريه متنوعه وكون الاخ السعيدان يضعها أمامنا بهذه الصوره الطيبه مع التحليلات الرائعه لخبراء فى الاستراتيجيات المتوقعه للقوى المهيمنه كامريكا لما ستفعله حيال ايران النوويه؟؟
أقل واجب للإداره ان يكـــــرم الاخ السعيدى لتميزه ويعطى لقب " العضو المتميز لهذا الشهر" لفاعليته
وتفاعل ملفه حتى ان منتديات اخرى تنقل منه اللهم لا حسد فكافؤوهُ يا إدارة المنتدى فمن لا يشكر الناس لا يشكر الله والاخ السعيدى على جهده اهل للشكر 0
وسارفع موضوعه قريبا برؤيا عجيبه ثلاث لضرب ايران الصفويه اسأل الله ان يهلك نظامها المجوسى
الصفوى لما أوغل فى دماء اهل السنه فى افغانستان والعراق

محمود السعيدان
06 03 2007, 01:29 AM
أشكر الاخوة الأفاضل الذين راسلوني على البريد والرسائل الخاصة مستغربين إغلاق الموضوع ، وقد تم فتحه الآن ولله الحمد ، وقد تلقيت اعتذاراً من إدارة المنتدى تبين أن الإغلاق جاء بسبب خلل فني وغير مقصود .

الأخوان الفاضلان ( Rashedy ، عبد الودود ) :

شكراً لكما ، وجزاكما الله خيراً .

الأخ الفاضل ( أبو مريم الحلبي ) :

أظنه لا يخفى عليك أن روسيا قد أوقفت قبل أسبوعين العمل في محطة بوشهر الإيرانية لعلمها بأن أمريكا سوف تدمرها في ضربة وشيكة ! ، وهذه الدول التي تطمئن إيران في السر بأنها تقف معها وتدعمها هي أول مَن يهرب حين التحام الصفوف ، وكم طمأنت روسيا وفرنسا ( صداماً ) قبل الهجوم الأمريكي عليه ، وحين الهجوم عليه ولت هذه الدول هاربة وكأن الأمر لا يعنيها ! ؛ ونفس السناريو سيتكرر مع إيران ، وستذكرون ذلك ! .

الأخ الفاضل ( أحمد رجب ) :

لا شك أن الإيرانيين والأمريكيين وجهان لعملة واحدة ، ولكن إذا تقاطعت المصالح وأصبحت المنافسة على فتات الدنيا والهيمنة على منطقة مليئة بالثروات تغيرت الأمور واختلف اللصان وتناحرا ! .

وأنت ترى الاخوة الأشقاء الذين يجمع بينهم أبٌ واحدٌ وأم واحدة يختلفون ويتصارمون وربما يقتل الواحد منهما الآخر على أمور دينية أو دنيوية ! ، فكذلك الأمر بالنسبة للأخوين الأمريكي والإيراني فرغم أنهما متفقان في معاداة الإسلام والمسلمين إلا أنهما سيتناحران إذا تعلق الأمر بالصدارة والهيمنة على منطقة حيوية كمنطقة الشرق الأوسط الذي باتت أمريكا تهيمن عليها لعقود ! .

أخي الكريم ( عبد الله الكويتي ) :

أشكرك كثيراً على تعليقك المؤثر الكريم الذي ليس غريباً من كريم مثلك ، علماً بأنني لا أريد منكم ولا من إدارة المنتدى جزاءاً ولا شكوراً ، وإنما أريد أن يكون هذا الملف سبباً في إيقاظ المسلمين من سباتهم العميق عما يدور حولهم ليعدوا ويستعدوا وأن يأجرني الله على ذلك .

ونحن أخي الحبيب بانتظار ما لديك من رؤى أخرى مبشرة بسحق إيران ، وأبشرك أن ماذكرناه من عنك من رؤى هــنـا (http://www.muslm.net/vb/showpost.php?p=1224907&postcount=567) قد نفع الله بها كثيراً وحصل لها صدى كبير لا حرمك الله الأجر .

ونرجو عدم التأخر في ذكر ما واعدتنا به بارك الله فيك أخي الفاضل .

وشكراً لك .

محمود السعيدان
06 03 2007, 01:42 AM
( 351 )


كان بارزاً بالحرس الثوري ومندوبه في لبنان .. ومطلوب من واشنطن :


اختفاء جنرال إيراني سابق كبير في تركيا .. وتلميحات عن اختطافه


العربية نت : يكتنف الغموض مصير مسؤول عسكري إيراني سابق كان يشغل منصبا رفيعا في الحرس الثوري، بعد اختفائه في اسطنبول التركية ، فمن جهة طالبت إيران رسميا الحكومة التركية اتخاذ كل الخطوات للكشف عن مصيره، فيما تحدث الحرس الثوري عن إمكانية أن يكون قد تعرض للاختطاف .


ونقلت وكالة أنباء الجمهورية الاسلامية الايرانية عن وزير الخارجية الايراني منوشهر متكي قوله أمس الاثنين ( 15 / 2 / 1428هـ - 5 / 3 / 2007م ) إن إيران "طلبت من مسؤولين أتراك التحقيق في اختفاء مسؤول عسكري ايراني كبير سابق كان قد فقد خلال زيارة لتركيا، وهو الجنرال المتقاعد علي رضا أصغري" .


وقال وزير الخارجية ان ايران "تتخذ كل الخطوات اللازمة" لحل قضية نائب وزير الدفاع السابق علي رضا أصغري (63 عاما) الذي فقد بعد أن حجز في أحد فنادق اسطنبول في السابع من فبراير/ شباط" .


وأفادت وكالة الأنباء الإيرانية أيضا نقلا عن متكي قوله "لقد سافر مدير عام من وزارة (الخارجية) الى تركيا لمتابعة القضية،وطلبنا من تركيا التحقيق في قضية أصغري " ؛ فيما ذكرت "رويترز" اليوم في تقرير لها نقلا عن صحيفة "حرييت" التركية أن أصغري ضالع في أنشطة نووية لكنها لم تكشف عن مصدرها .


وأوردت صحيفة "حرييت" التركية على موقعها الإنجليزي يوم 5 مارس/آذار إن الحكومة التركية عمت صور علي رضا أصغري على الحدود محاولة منها لتحديد مصيره .


وقالت إن "أصغري الذي كان يعمل لصالح وزارة الدفاع الإيرانية وصل إلى اسطنبول قادما من دمشق في منتصف ديسمبر، واختفى وبعد قضاء ليلة واحدة في فندق جيلان"، مشيرة إلى أنه تم حجز غرفة لأصغري في فندق "جيلان" بأسطنبول يوم 6 شباط الماضي من قبل ثلاثة أشخاص "أختفوا" بدورهم أيضا. ودخل أصغري الأراضي التركية عبر مطار "أتاتورك".


حديث عن اختطافه :


وفي إيران انتشرت فرضيات عديدة حول مصير علي رضا أصغري. وإذ تحدث محلل استراتيجي بارز عن أن الحكومة اتصلت بالحكومة التركية سعيا للحصول على معلومات على مصير هذا الجنرال متقاعد، فإنه تحدث عن معلومات تؤكد أنه فعلا خرج من الحدود السورية لكنه لا تجد معلومات مؤكدة أنه دخل تركيا .


وقال شمس الواعظين، مستشار مركز الشرق الوسط للدراسات بطهران، لـ"العربية.نت" إن فرضية الحرس الثوري عن اختطافه من الفرضيات المطروحة، وهناك فرضيات حول إمكانية أن يكون ذهب للخارج بإرادته لاجئا لدولة أجنبية ما، أو ن يكون تعرض لحادث ما ولم يعثر على جثته .


وأضاف "إذا صحت فرضية الحرس الثوري الإيراني فهذا مؤشر خطير من حديث ترك تداعيات خطيرة على الأمن القومي الإيراني، حيث كان يتمتع هذا الجنرال بمكانة عالية في صفوف حرس الثورة والمعلومات المهمة التي كانت لديه عن نشاطات الحرس الثوري وإمكانياته أو شئ يتعلق بهذه المؤسسة العسكرية".


في لبنان :


واستبعد شمس الواعظين ما نشرته بعض الصحف حول صلة أصغري بالملف النووي، وقال "لا توجد أنباء أنه كان قريبا من الملف النووي الإيراني، إذ أنه كان متقاعدا منذ 5 سنوات والنشاط النووي القوي كان خلال السنوات الخمس الماضية".


وأشار شمس الواعظين أن الجنرال المتقاعد علي رضا أصغري كان رئيس قسم الحرس الثوري في لبنان في أواخر الثمانينات وبداية التسعينات الذي كان يساعد حزب الله في مقاومته لاسرائيل، كما يشغل مناصب عديدة في الحرس الثوري بطهران، وومناصب على جبهات القتال إبان الحرب مع العراق".


الاعلام الاسرائيلي يتابع الحادثة :

من جانبها أوردت صحيفة "جيروسالم بوسط" الاسرائيلية، في عددها يوم 4 مارس/آذار، أن المسؤول العسكري الإيراني شوهد أخرة مرة في اسطنبول في 7 فبراير/شباط كما ننقلتقلا عن القناة العاشرة الاسرائيلية التي أوردت أنه "جنرالا بارزا في الحرس الثوري الإيراني " .

ونقلت عن موقع " Baztab " ، التابع للحرس الثوري الإيراني، إشارته إلى إمكانية أن يكون أصغري قد اختطف، وقالت إن الموقع "أشار في وقت سابق أنه هذا المسؤول على رأس قائمة المطلوبين للولايات المتحدة من ضابط الحرس الثوري السابقين ".

ومن ناحيته، أورد موقع "ديبكا" الأمني الاسرائيلي ، المقرب من أجهزة الاستخبارات الاسرائلية، أن أصغري كان نائبا لوزير الدفاع لمدة 8 سنوات حتى 2005 وقائدا بارزا في الحرس الثوري الإيراني .

ووفق هذا الموقع فإن أصغري "له صلة بالمجموعة التي فجرت مقرا عسكريا أمريكا في كربلاء في 5 يناير وأدى إلى مقتل 5 جنود أمريكيين" .

ونقل الموقع عن وزارة الخارجية التركية قولها "إنها مسأأة أمنية حساسة للغاية ووزارة الداخلية تتابعها " .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
06 03 2007, 01:51 AM
( 352 )


الحشود العسكرية الأمريكية الجديدة في مياه الخليج العربي غير المسبوقة في ضخامتها وفي استعداداتها ونوعيتها ! :


إذا وقعت الحرب بين الإمبرياليتين الأمريكية والإيرانية !


أخبار الخليج - كتبه / حافظ الشيخ صالح : هذه الحشود العسكرية الأمريكية في مياه الخليج العربي، غير المسبوقة في ضخامتها وفي استعداداتها ونوعيتها ، منذ حرب "عاصفة الصحراء" على العراق في فواتح تسعينيات القرن الميلادي الماضي، تدلّ إلى أن أمريكة العظمى موشكة شن حرب، قد تكون محدودة وقد تكون شاملة، على إيران، لردعها في حقلها النووي المتنامي ، أو أيضاً لتحجيم دورها المتوسع الخارجي، الذي أصبح إمبريالية إقليمية بكامل الصفات والمواصفات .


إذا وقعت هذه الحرب، المجتمعة غيومها على نحو حثيث، فلا أسف ولا أسىً على إيران، فالحال انهما قوتان كلتاهما إمبريالية، وكلتاهما عدوة لنا، وكلتاهما تتربص بنا الدوائر، فالأحسن لنا والأنسب والأصوب، حين تقع الحرب، أن نأخذ موقف الحياد، ونسأل اللّه ان يضرب الظالمين بالظالمين، ويُخرجنا من بين أيديهم ومن بين ظهرانيهم سالمين .


ليس هذا فحسبُ، وإنما أيضاً سوف نستلهم فواتح سورة الروم من الآيات المحْكمات، ففي هذه الظروف العربية والإسلامية الحاضرة في مستطاع أمريكة أن تفعل بإيران ما لا نستطيع نحن فعله بها، وعلى كل حال فلا مقارنة ألبتة بين الامبريالية الأمريكية والامبريالية الإيرانية، فهذه الإيرانية تتوغل كالسرطان في نخاع عظمنا، وتفتك من الداخل بعقيدتنا التي هي أعزّ شيء عندنا، وتزرع الفتن في رقاعنا وبين ظهرانيّ شعوبنا، وهي تمعن في تمزيق مجتمعاتنا، وهي ذات رسالة عالمية تبشيرية وتدميرية في وقت واحد، وهي تتسرّب كالماء المسموم تحت سطح الأرض فتنمو فوق السطح من هذا الماء الأعشاب السامّة، وهي فوق ذلك تدّعي الإسلام بينما الإسلام بريء منها وهي بريئة من الإسلام براءة الذئب من دم يوسف عليه السلام. أما الامبريالية الأمريكية فهي مكشوفة الوجه، لا يحجبها حاجب من تقية أو عقيدة، والنزال معها يمكن تأجيله، إلى ما بعد أن تدك قلاع الامبريالية الإيرانية، وتمرّغ أنفها في التراب، ويومئذ "يفرح المؤمنون بنصر اللّه"، على ما تقول سورة الروم .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
06 03 2007, 02:00 AM
( 353 )


الرياض حاولت اقناع طهران بالامتثال لقرارات الأمم المتحدة الرامية لتعليق تخصيب اليورانيوم ولكن دون جدوى :


البرنامج النووي الإيراني وهواجس الخليجيين !


القبس - رويترز : عندما سئل احمدي نجاد عما اذا كانت المحادثات تناولت القضية النووية ووجود القوات الاميركية في الخليج، وهي مسألة غالبا ما استهدفتها طهران بالنقد اكتفى بالقول ' أجرينا مناقشات في كل المجالات ؛ جرى بحث بعض القضايا مثل سيطرة الاعداء على المنطقة بوسائل مختلفة وأسباب الانقسامات ؛ جرى تنفيذ بعض الخطط المشتركة لحماية حقوق الدول الاسلامية ' .


ونقلت 'رويترز' عن مسؤول سعودي قوله : " إن الرياض تحاول اقناع طهران بالامتثال لقرارات الامم المتحدة الرامية لتعليق تخصيب اليورانيوم " .


وفي الوقت نفسه تعمل السعودية لتفادي استخدام القوة في التعامل مع المف النووي الايراني .


وأفاد دبلوماسي غربي مقيم في السعودي: مصر والاردن والسعودية تقوم بدور نوع من التحالف يتحدث باسم العالم العربي.. ومن ثم فإن ايران تتأكد من ان وجهات نظرها ومواقفها بشأن القضايا العربية ستكون مسموعة في القمة العربية '.


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
06 03 2007, 02:05 AM
( 354 )


الوكالة الدولية تبحث الملف الإيراني ، والبرادعي يُعلن أن الاتهامات الامريكية أمام حائط مسدود


قناة العالم الإيرانية : قال المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي يوم الاثنين إن اتهام واشنطن لطهران بتطوير برنامج نووي سري أمام حائط مسدود .


وأضاف البرادعي خلال الجلسة الافتتاحية لحكام الوكالة أنها لم تحصل على أي دليل يثبت ادعاء واشنطن بتطوير طهران لبرنامج نووي سري، وأنها استطاعت التحقق من أن المعدات النووية الايرانية لم تستخدم لغايات عسکرية، مشددا على ضرورة حل الملف عبر المفاوضات .


وقال البرادعي: لم نر دليلا ملموسا على تحويل مواد نووية او القدرة الصناعية على إنتاج مواد نووية تستخدم في صنع اسلحة وهي خطوة مهمة نضعها في الاعتبار .


واضاف: ولکن لا تزال هناك بعض الشکوك حول التجارب والتدابير وانشطة اخرى .


البرادعي صرح بأن ايران لم تبدأ على ما يبدو في ضخ غاز اليورانيوم في اجهزة الطرد المرکزي بمجمع نطنز النووي، وقال للصحافيين: بينما توجد مخاوف بشأن نوايا ايران في المستقبل إلا أن الوضع اليوم لا يزال يتعلق الى حد کبير جدا بانشطة البحث والتطوير / حسب قوله .


من جهته أعرب مندوب ايران في الوكالة الدولية للطاقة الذرية علي اصغر سلطانية عن أسفه لخفض الوكالة تعاونها مع بلاده على خلفية قرار العقوبات الذي اتخذه مجلس الأمن الدولي ضد طهران .


وقال سلطانية أن بلاده لن تتخلى ابدا عن حقها الذي لا يمکن التفريط فيه في التخصيب، لکنها مستعدة لحل القضايا العالقة اذا أعاد مجلس الامن ملف ايران النووي الى الوکالة الدولية للطاقة الذرية المعنية بالامر .


وشکت ايران ايضا من تعرضها لمعاملة غير عادلة، مشيرة الى أن الوکالة الدولية للطاقة الذرية لم تعثر على أي دليل دامغ على وجود انشطة نووية سرية وتؤكد ان العقوبات محاولة تقودها الولايات المتحدة لاعاقة نموها .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
06 03 2007, 02:09 AM
( 355 )


في تقرير لمركز أكسفورد قدم له ' هانز بليكس ' :


خبراء : إيران قد تسرع بامتلاك القنبلة النووية اذا تعرضت لهجوم


http://www.alarabiya.net/staging/portal/Archive/Media/2007/03/05/1056121.jpg
صورة أرشيفية لوحدة معالجة اليورانيوم في أصفهان


العربية نت - وكالات ( لندن ) : افاد تقرير نشره أمس الاثنين ( 15 / 2 / 1428هـ - 5 / 3 / 2007م ) مركز الابحاث البريطاني "اوكسفورد ريسرتش غروب" وقدم له هانز بليكس دعمه ان توجيه ضربات عسكرية لايران قد يأتي بنتائج عكسية ويدفعها الى الاسراع في تطوير اسلحة نووية .


وكتب هانز بليكس المدير السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية في مقدمة التقرير ان "هجمات مسلحة على ايران قد تؤدي على الارجح الى عكس النتيجة التي تسعى الى تفاديها, اي الى تطوير ايران اسلحة نووية خلال بضعة اعوام".


وقال فرانك بارنابي الاختصاصي في السلاح النووي البريطاني وواضع التقرير انه "اذا كانت ايران تتجه الى امتلاك اسلحة نووية فانها تقوم بذلك في شكل بطيء نسبيا, اذ ان غالبية التقديرات تشير الى خمسة اعوام" قبل ان تتمكن طهران من امتلاك هذه القدرات.
وتدارك "لكن مهاجمة ايران قد تجعلها تسرع برنامجها لتطوير كمية ضئيلة من القنابل النووية في اسرع وقت".


وخلص بارنابي الى ان "هجمات عسكرية قد تفضي الى تعجيل التقدم الايراني لامتلاك القنبلة النووية" .


وكان بليكس عين عام 2002 على رأس مفتشي الامم المتحدة للتحقق من وجود اسلحة دمار شامل في العراق, وخاض مواجهة مع الادارة الاميركية .


واتهم عام 2004 الحكومتين الاميركية والبريطانية بالمبالغة في اظهار تهديد هذه الاسلحة في العراق لتسهيل شن حرب على نظام صدام حسين .


وقال بليكس "في حال العراق, نفذ العمل العسكري بهدف القضاء على اسلحة دمار شامل غير موجودة (...) وفي حال ايران فان عملا عسكريا سيستهدف نيات قد تكون موجودة او غير موجودة, الامر الذي سيؤدي حتما الى مأساة وفوضى اقليمية".


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
06 03 2007, 05:13 AM
( 356 )


بعد العراق .. هل تواجه إيران خطر التقسيم ؟!


مركز الخليج للدراسات الاستراتيجية : شهدت الفترة الأخيرة تطورات داخلية في إيران تشير إلى خطورة وضع الأقليات داخلها تمثلت في وقوع مواجهات في معظم المناطق الحدودية الإيرانية التي توجد فيها بشكل أساسي أقليات تمثل ما يقرب من نصف سكان البلاد، وذلك في مواجهة سيطرة العرق الفارسي على نظام حكم في دولة تتشكل من "موزاييك" إثني متنوع. ففي الشمال أعلنت جماعة كردية يوم 25/2/2007 إسقاطها مروحية تابعة للجيش الإيراني خلال اشتباكات دارت بين الجانبين في شمال غربي إيران أدت إلى مقتل قائد كبير في الحرس الثوري الإيراني كان على متنها، لا ذلك إعلان الجيش الإيراني أنه قتل 17 مسلحًا كرديًا في معارك أعلنت نت جماعة كردية أنها قتلت فيها 20 جنديًا. وانتقالاً من الشمال إلى الجنوب وقبل أيام من المعارك السابقة وقعت تفجيرات في الجنوب الشرقي لإيران أدت إلى مقتل 11 من الحرس الثوري الإيراني، وأعقبتها عمليات اعتقال وإعدام لعناصر من "البلوش"، كما شهد العامان الماضيان تصاعدًا في الحوادث العنيفة في عدد من المناطق التي تقطنها الأقليات الاذرية في أقصى شمال البلاد، وفي الجنوب الغربي من قبل عرب "الأهواز" .


وما شهدته إيران لا يمثل سوى قمة جبل الجليد التي تخفي تحتها مساحات هائلة من المشكلات الطائفية والعرقية التي تمتلئ بها الساحة الإيرانية، التي يمكن في حال تصاعدها أن تؤدي إلى تفكيكها، فإيران تتكون من "موزاييك" إثني وعرقي وديني، حيث يتوزع السكان (وفقا لبيان رسمي صادر عام 2000) بين عدة جماعات عرقية، أهمها : الفارسية 51%، والاذرية 24%، والجيلكية والمازندرانية 8%، والعربية 3%، والكردية 7%، واللورية 2%، والبلوشية 2%، والتركية 2%، وعناصر أخرى 1%، كما تتنوع الأديان والمذاهب وتتوزع بين : الشيعة 75% والسنة 15%، والطوائف اليهودية والنصرانية والبهائية والزرادشتية 10%، وهو ما يثير تساؤلات حقيقية حول احتمال انجراف هذا البلد إلى اتون صراع عرقي ازدادت وتيرته خلال السنوات الماضية. ويأتي الاذريون على رأس العرقيات التي تسعى إلى تعزيز حقوقها السياسية؛ حيث يشكلون تكوينا قوميًا متمايزًا يفوق تعداده 16 مليون نسمة، ويتحدثون باللغة التركية، وينتشرون في شمال غربي البلاد، ويزعمون أنهم يتجاوزون عدد الفرس إذا ما أضيف إليهم التركمان والقشقائيون والأوزبك، وهم جميعًا من القوميات الإيرانية الناطقة باللغة التركية.. وعلى مدار تاريخهم قام الاذريون بانتفاضات عديدة بوجه النظام "البهلوي"، ونجحوا عام 1945 في إقامة جمهوريتهم بزعامة "سيد جعفر بيشه وري"، الذي كان يحظى بدعم الاتحاد السوفيتي. ولكن انسحاب السوفيت من شمال إيران، الذي تم بموجب اتفاق وقع في مؤتمر طهران عام 1943 قضى بتقسيم جمهورية اذربيجان بين الاتحاد السوفيتي وإيران. وارتبطت عودة الإحساس القومي لدى الاذريين الإيرانيين مجددًا باستقلال جمهورية اذربيجان عقب انهيار الاتحاد السوفيتي السابق عام .1991 ومنذ ذلك الحين تشهد معظم المدن الاذرية (خصوصًا تبريز وارومية واردبيل وزنجان) اضطرابات وصلت أصداؤها إلى طهران وعدة مدن إيرانية تحتضن مواطنين من أصول اذرية، ومن أهمها ما وقع في مايو 2006 من مواجهات مع قوات الشرطة أدت إلى مقتل خمسة أشخاص على الأقل وإصابة العشرات، وقد استهدفت عددًا من المباني الحكومية، كما أضرمت النيران في عدد من البنوك والمحطات التلفزيونية. وهناك سجال دائر بين اذربيجان وإيران بشأن تطورات الوضع هناك، حيث تتهم الأولى الثانية بدعم منظمات إسلامية راديكالية تقوم بنشاطات سرية على أراضيها، بينما تقول الثانية ان أحزابًا قومية في اذربيجان تساند مجموعات اذرية إيرانية تطالب بتوحيد ما تصفه هذه المجموعات بأذربيجان الشمالية (أي جمهورية اذربيجان الحالية) واذربيجان الجنوبية (ولايات اذربيجان الغربية والشرقية واردبيل وزنجان) .


وقد احتجت طهران وبصورة رسمية عن طريق سفيرها في باكو على قيامها بنشر خريطة لأذربيجان الكبرى تضم المحافظات الاذرية الإيرانية ومناطق أخرى من شمال إيران (تقع جنوب بحر قزوين) يقطنها اذريون إيرانيون .


وانتقالاً إلى الجنوب الإيراني نجد "البلوش" الذين يعدون نموذجًا لاضطهاد قومي ومذهبي مزدوج كونهم من أتباع المذهب السني، فضلاً عن أنهم يمثلون أقلية ويقيمون في أكثر المناطق توترًا في إيران وهي المنطقة الجنوبية الشرقية، خاصة إقليم سيستان - بلوشستان الذي يبلغ عدد سكانه ثلاثة ملايين نسمة، ويشترك في حدوده مع باكستان وأفغانستان، حيث شهد بداية شهر فبراير 2007 تفجير حافلة تقل أعضاء من الحرس الثوري في جنوب البلاد، أدى إلى مقتل 11 منهم، تبعه بعد أسبوع تنفيذ حكم إعدام علني في اثنين اتهمتهما طهران بالضلوع في التفجير، ووفقا لتقارير صحفية فقد تم إعدام 115 بلوشيًا على الأقل في عام 2006، وأشهرهم اثنان بتهمة محاولة اغتيال الرئيس "محمود أحمدي نجاد" أثناء زيارته للإقليم في شهر ديسمبر 2005، التي أدت إلى مقتل أحد حراسه .


وتنسب معظم الهجمات التي يتم شنها في هذه المنطقة إلى منظمة "جند الله" البلوشية التي تنتمي إلى "حركة الفرقان" بقيادة "عبدالملك ريقي" التي تتهمها الحكومة الإيرانية بأنها جماعة إرهابية متأثرة بفكر حركة "طالبان"، وأنها من أنصار تنظيم "القاعدة". وقد شنت الجماعة العام الماضي سلسلة من الهجمات المسلحة ضد مراكز حكومية وعسكرية إيرانية أسفرت عن مقتل العديد من مسؤولي الإقليم .


وكان من أبرز تلك الهجمات؛ الكمين الذي أسفر عن مقتل حاكم مدينة زاهدان إضافة إلى اثنين وعشرين شخصًا واحتجاز سبعة آخرين.. وكانت منظمة "جندالله" قبل ذلك قد هاجمت مخفرًا حدوديًا، وأسرت ثمانية من عناصره أطلقت سراح سبعة منهم لاحقا فيما أعدمت قائد المخفر. وفي العام نفسه نصبت مجموعة غير معروفة تدعى "فدائيو الإسلام" كمينا في منطقة "دارزين" الواقعة بين مدينتي كرمان وبم وسط إيران أسفر عن مقتل اثني عشر شخصًا وإحراق أربع سيارات، ولإجهاض تحركات هذه الجماعات قامت الحكومة الإيرانية بتلغيم مساحات كبيرة من الأراضي البلوشية المتاخمة للحدود الأفغانية. وكان إقليم خوزستان الغني بالنفط؛ حيث توجد به حقول ضخمة يشكل إنتاجها 80% من عائدات التصدير، وتقطنه أغلبية عربية - ثالث الأقاليم التي شهدت قلاقل خلال الفترة الماضية .


ورغم انتماء غالبية سكانه إلى المذهب الشيعي، وهم عرب الأهواز، فإنهم يقودون تمردًا مسلحًا ضد الحكم تقوده "الجبهة الديمقراطية الشعبية للشعب العربي الأهوازي" المعارضة، التي تتخذ من لندن مقرًا لها .


وقد شهد الإقليم العام الماضي حوادث كانت الأعنف منذ عدة سنوات تخللتها سلسلة من الانفجارات استهدفت مراكز تجارية وأنابيب للنفط وعددًا من مكاتب حكام المدن العربية الرئيسية في الإقليم، وعلى إثر هذه الهجمات قامت السلطات الإيرانية في مارس 2007 بإعدام اثنين من النشطاء الأهوازيين بعد إدانتهما بتنفيذ بعض من تلك الهجمات التي أوقعت أكثر من 22 قتيلاً وأكثر من مائة جريح، كما صدرت أحكام بالإعدام في أكتوبر من العام عينه على خمسة عشر آخرين. وتواجه المنطقة عمليات تغيير للتركيبة السكانية فيها، وتشير مصادر إيرانية إلى أن حكومة طهران تستهدف تقليص النسبة العربية من 70% إلى 30%، كما اتهم المقرر الخاص التابع للأمم المتحدة "ميلون كاوثاري" الذي زار إيران في عام 2005، الحكومة الإيرانية بمحاولة تغيير البنية الديموغرافية للمناطق العربية والكردية، إضافة إلى تضييق فرص العمل أمام سكانها وممارسة ضغوط مذهبية ضدهم .


ويقرب عدد الأهواز من أربعة ملايين نسمة، وترجع أصولهم إلى قبائل عربية سكنت هذه المنطقة منذ آلاف السنين، التي ظلت إمارة عربية مستقلة حتى عام 1925؛ حيث تم ضمها إلى إيران. وقد تعرض عرب الأهواز طوال الثمانين عامًا الماضية لسلب حقوقهم الإنسانية والقومية المتمثلة في حق التعلم والتعليم بلغتهم العربية واتباع سياسة محو الهوية العربية المتمثلة في تغيير المسميات التاريخية للمدن والمواقع العربية، كما تم تهجير بعضهم من قراهم ومدنهم، وجلب مئات الآلاف من الفرس وتوطينهم فيها .


وشهد أبريل 2005 اضطرابات واسعة في الإقليم بعد الكشف عن وثيقة نسبت إلى "محمد علي أبطحي" نائب الرئيس الإيراني السابق "محمد خاتمي"، تتحدث عن نية الحكومة الإيرانية اتخاذ المزيد من السياسات التمييزية، عبر نقل العرب إلى شمال إيران والعمل على جلب أكثر من مليون مستوطن فارسي إلى الأهواز خلال السبعة عشر عامًا القادمة، مما أدى إلى وقوع مواجهات بين عرب الأهواز والأمن الإيراني في 17 أبريل 2005 سقط فيها عدد من القتلى على الرغم من نفي الحكومة أن تكون هذه الرسالة صحيحة. وكانت السلطات الإيرانية قد أعلنت إعدام 4 من الأهواز في يناير 2007 من بين مجموعة تضم عشرة أشخاص كانت قد صدرت بحقهم أحكام بالإعدام بتهمة الوقوف وراء سلسلة من العمليات العسكرية استهدفت مراكز تجارية ومؤسسات نفطية وعسكرية إيرانية في الأهواز بين عامي 2005 و2006، كما وقع انفجار في الشهر نفسه ناتج عن إطلاق قذيفة هاون، وقد أسفر الانفجار عن إصابة تسعة أشخاص .


أما الأكراد الذين يبلغ عددهم 4 ملايين كردي فهم موزعون على عدد من المحافظات والمدن الإيرانية الغربية وأهمها محافظة كردستان وعاصمتها سنندج، وأغلبهم من أتباع المذهب السني، وقد تم إعلان جمهورية كردية عام 1945 إلا أنها انهارت بعد عام لتعود بعدها السلطة في المناطق الكردية إلى الحكومة المركزية في طهران. وينقسم أكراد إيران في أسلوب العمل، فالجبهة الكردية المتحدة تفضل العمل ضمن النظام السياسي الموجود بغية ضمان حقوق الأكراد، بالإضافة إلى حزب الحياة الكردي الإيراني المسمى "البيجاك" الذي تأسس عام 2004 ليحارب في سبيل استقلال الأكراد في إيران وفق ما يعلن في شعاراته عن طريق العمل المسلح لإسقاط النظام الحالي، وتقوم بتدريبهم عناصر من حزب العمال الكردستاني التركي السابق المعروف باسم تارذثث بهدف شن هجمات مسلحة ضد القوات الإيرانية. وإلى جانب ذلك يوجد حزب "الحياة الحر"، ومقره جبال قنديل، ويضم حوالي ثلاثة آلاف مقاتل، وقد تأسس أواخر عام 1990، ويخوض مواجهات مع قوات الأمن الإيرانية. وفي عام 2005 أسفرت المواجهات عن مقتل 120 شخصًا، ويدعي الحزب أن لديه عشرات الآلاف من الناشطين داخل إيران، ويصف أجندته بأنها تشجيع للهوية الكردية وحقوق المرأة ودعم الديمقراطية .


وبالإضافة إلى الاذريين والأكراد والبلوش والعرب هناك التركمان الذين يربو عددهم على المليون ونصف المليون نسمة وأغلبهم من السنة، وهناك الأوزبك والطاجيك الذين يقطنون إقليم خراسان، وهم أيضًا من أهل السنة وجميعهم عانوا سياسة التمييزين القومي والمذهبي في عهد النظام "البهلوي" ومازالوا يشكون من استمرار هذه السياسة ضدهم، بعد أن شاعت أجواء من التفاؤل بين مختلف القوميات بعد الثورة الخومينية اعتقادًا منها أن السياسات العنصرية والطائفية التي كانت تمارس ضدها قد ولت ولن يكون لها أثر في عهد النظام الجديد، خاصة بعد أن نص دستور الجمهورية الإسلامية على ضمان حقوقهم الثقافية المشروعة، ومنه على وجه التحديد المادة الـ 15 من الدستور التي نصت على حق القوميات الإيرانية في أن تكون لها صحفها ووسائل إعلامها وتدريس آدابها ولغاتها إلى جانب اللغة الرسمية، أي الفارسية، في جميع المراحل الدراسية، غير أن تلك المواد الدستورية لاتزال مجرد حبر على ورق، علمًا أن الوعود بتحقيق تلك المواد الدستورية كانت من أهم الشعارات الانتخابية لحملة الرئيس الإيراني السابق "محمد خاتمي" الذي على الرغم مما حظي به من شعبية طوال مدة رئاسته التي استمرت ثماني سنوات لم يتمكن من تطبيق تلك المواد المعطلة، وذلك بسبب النفوذ القوي للقومية الفارسية .


ولقد حاول "أحمدي نجاد" الحد من الخطر الذي تمثله القوميات المتعددة وإحساسها بالاضطهاد من خلال موافقته على تأسيس "جبهة الكرد المتحدة" للإيحاء أن حكومته تتجه إلى التعاطي بأساليب أكثر مرونة مع المسألة القومية في إيران، كما استحدث في يناير 2006 منصب مستشار يختص بشؤون السنة في البلاد، غير أن هذه التحركات لم تحقق نتائج تذكر في ظل القسوة المفرطة التي تستخدمها الحكومة في مواجهتها تلك القوميات. وبصفة عامة، وأمام هذه الصورة.. قد يكون تحرك القوميات في إيران إحدى أوراق الضغط بيد الغرب لإسقاط أو إضعاف نظام الجمهورية الإسلامية، وقد يفاقم من الأمر فرض العقوبات الدولية على خلفية البرنامج النووي الإيراني، إلا أنه ينبغي التأكيد أن مسألة الاضطرابات القومية أكبر من التدخل الأجنبي .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
06 03 2007, 05:29 AM
( 357 )


الاتحاد الأوروبي يتعهد فرض مزيد من العقوبات على إيران


د ب أ ( بروكسل ) : تعهد الاتحاد الاوروبي أمس الاثنين بالاستمرار في العمل على فرض مزيد من العقوبات ضد ايران احتجاجا على رفض طهران تعليق أنشطتها الخاصة بتخصيب اليورانيوم .


وجاء في بيان لوزراء خارجية الاتحاد الاوروبي أن دول الاتحاد كافة ستعمل بكل " الحزم الضروري" على تبني وتطبيق أية عقوبات إضافية ضد ايران يجري بحثها في مجلس الامن الدولي .


لكن الوزراء ذكروا أيضا أن كتلتهم تترك الباب مفتوحا أمام مزيد من المفاوضات الخاصة بالقضية النووية .


وأعرب وزراء الاتحاد الاوروبي في بروكسل عن أسفهم حيال الموقف الايراني مشيرين إلى أن ايران فشلت في تعليق كافة أنشطتها الخاصة باليورانيوم أو المتصلة به " ويبدو أنها عازمة على مواصلة هذه الانشطة بل والتوسع فيها" .


ووافق مجلس الامن الدولي في ديسمبر الماضي على حظر مبيعات المعدات والتكنولوجيا النووية لايران وقال إن حظرا على السفر سيفرض على الشخصيات الرئيسية ذات الصلة بالبرنامج النووي .


وقال الاتحاد الاوروبي انه سيطبق هذه العقوبات وانه يعكف حاليا على ترجمتها إلى وثائق قانونية .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

د/ابوبلال
06 03 2007, 07:01 AM
حمدا لله ... على عودتكم أخي الحبيب


http://img291.imageshack.us/img291/5653/untitledji1.jpg


http://www.paldf.net/forum/images/smilies/1030.gif http://www.paldf.net/forum/images/smilies/1004.gif http://www.paldf.net/forum/images/smilies/1030.gif http://www.paldf.net/forum/images/smilies/1004.gif http://www.paldf.net/forum/images/smilies/1030.gif


http://www.al3sr.com/vb/uploaded/5_1159735782.jpg

محمود السعيدان
06 03 2007, 07:16 AM
شكراً لك شيخنا الفاضل ( أبا بلال ) .. وأهلاً بك ومرحباً .

محمود السعيدان
06 03 2007, 07:18 AM
( 358 )

مُلمِّحاً للأساطيل الأمريكية التي تعززت في مياه الخليج بالقرب من إيران منذ شهر :


قائد البحرية الإيرانية : " الأساطيل الأجنبية لن توفر الأمن للمنطقة "


أ ش أ - أرنا ( طهران ) : أعلن قائد القوة البحرية الايرانية الادميرال سجاد كوجكي ان الاساطيل الاجنبية لن توفر الامن في المنطقة .


وصرح لوكالة الانباء الايرانية (ارنا) ان المحيط الهندي وبحر عمان يتعلقان بجميع دول المنطقة ونعتقد ان استتباب الامن فيهما ومكافحة الارهاب يجب ان يكونا من قبل بلدان المنطقة بالذات .


وشدد قائد البحرية على ان وجود القوات الاجنبية يأتي بذريعة مكافحة الارهاب وذلك من اجل تحقيق مصالح البلدان الاجنبية .


وحول العلاقات القائمة بين البحرية الايرانية والهندية في الظروف الراهنة قال 'ان البلدين يقيمان على ظهر سفينة واحدة، واذا كان هناك تهديد يعرض المنطقة للتهديد فإن مصالح البلدين ستتعرض للتهديد' .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
06 03 2007, 07:39 AM
( 359 )


الـطـريـق إلـى الـعـدوان عـلـى إيـران ( 1 - 2 )


سكوت ريتر : " أيها السيدات والسادة ، إننا ذاهبون إلى الحرب مع ايران ! ، سوف تقع الحرب ! ، ولا شيء الآن يمكن أن نفعله لمنع وقوعها ! " ؛ واعترافات أمريكية خطيرة على حتمية اندلاع الحرب قريباً ! :


ما لم تحدث معجزة سياسية.. الحرب قادمة !


صحيفة أخبار الخليج - كتبها / السيد زهرة : العالم كله تقريبا يسأل : هل ستقوم امريكا او اسرائيل او الاثنتان معا بشن الحرب على ايران؟ في محاولات الاجابة عن السؤال هناك في اوساط الخبراء والمحللين خلافات في التقدير من النقيض الى النقيض . بمعنى ان هناك من يستبعدون وقوع الحرب. ولديهم مبرراتهم الوجيهة لذلك. وهناك من يجزمون بوقوع الحرب. ولديهم ايضا مبرراتهم الوجيهة لذلك. ان كان السؤال مهما بالنسبة للعالم كله، فإنه بداهة اكثر اهمية بالنسبة لنا في الخليج العربي، وفي الوطن العربي والاسلامي عامة. فالقضية برمتها نحن المعنيون بها قبل أي احد في العالم. لهذا ، من الاهمية بمكان ان نعرف ما الذي يمكن ان يحدث في منطقتنا ..


وعلى الأقل ان نكون على بينة بالجدل الدائر في العالم في اوساط الخبراء والمحللين والساسة حول احتمالات اندلاع الحرب. .. هل سيقع العدوان على ايران أم لا؟ .. ان كان سيقع، فمتى؟ وكيف يمكن ان يبدأ ؟ وكيف سيكون؟ .. ما الذي يمكن ان تقود اليه الحرب ان اندلعت؟ واي نتائج ستترتب عليها؟ .. وما الذي يجب ان يكون عليه الموقف العربي؟ في هذين المقالين، سوف نستعرض أبعاد الجدل الدائر في العالم حول هذه التساؤلات. وقبل هذا ، لنلق اولا نظرة سريعة على الحسابات الايرانية فهي بالطبع احد العناصر الاساسية في القضية.


الحسابات الإيرانية للرئيس الايراني احمدي نجاد تصريحات شهيرة ادلى بها منذ فترة قريبة استبعد فيها نهائيا وبشكل جازم احتمال وقوع الحرب. اما السبب الذي قدمه لهذا فهو ان "العقلاء" في امريكا لن يسمحوا بالحرب وسوف يحولون دون ذلك. ومن الواضح ان الرئيس نجاد مقتنع تماما بان الحرب لا يمكن ان تقع بناء على ذلك. وهذا هو الذي يفسر فيما يبدو التشدد الواضح في تصريحاته ورفضه ولو مجرد الاشارة الى أي استعداد لقبول أي حلول وسط فيما يتعلق بالمسألة النووية. وآخر تصريحاته بهذا الاتجاه، حديثه الشهير عن "القطار الايراني الذي هو بلا فرامل". ايضا مسئولون ايرانيون آخرون لديهم تصريحات، وان كانت اقل حدة من تصريحات نجاد، الا انها تنتهي الى نفس النتيجة وهي ان الحرب لن تقع ابدا. وهم لديهم اسباب اخرى غير الرهان على "عقلاء امريكا". وهذه الاسباب تدور اجمالا حول سبب جوهري اساسي هو انه في ظل الورطة الامريكية الحالية في العراق ، فان الادارة الامريكية عاجزة تماما عن المبادرة بفتح جبهة حرب جديدة ضد ايران وخاصة انها تعلم مدى قوة ايران . اذن، هناك كما هو واضح فريق من المسئولين الايرانيين يبنون حساباتهم على ان الحرب لا يمكن ان تقع. والحقيقة ان الاسباب التي يبنون عليها حساباتهم تثير الحيرة وتستدعي التوقف عندها. هل هناك عقلاء في امريكا لا يريدون للحرب ان تقع؟ بالطبع هناك عقلاء كثيرون في امريكا لا يريدون الحرب، ويرفضون ايضا استمرار احتلال العراق، بل يرفضون كل الاستراتيجية الاستعمارية التي تتتبعها ادارة بوش .


في امريكا عقلاء كثيرون في اوساط المفكرين والكتاب وقادة المنظمات المدنية والساسة ايضا. بل ان الرأي العام الامريكي هو بشكل عام رأي عام عاقل. بدليل ان كل استطلاعات الرأي في الفترة الماضية تشير الى ان اغلبية الامريكيين ترفض الحرب وترفض سياسة بوش الخارجية في مجملها. لكن المشكلة ان هؤلاء العقلاء الكثيرين في امريكا بعيدون عن دائرة التأثير المباشر في عملية صنع السياسة واتخاذ القرار في امريكا. وهؤلاء العقلاء مثلا لم يستطيعوا ان يحولوا دون غزو العراق رغم رفضهم له، ولم يستطيعوا دفع ادارة بوش الى الانسحاب رغم الكارثة التي حلت .


المشكلة الاخرى هي ان ادارة بوش اثبتت انها ابعد ما تكون عن الاحتكام الى العقل. هي ادارة غير رشيدة ولا عقلانية ولا تتعلم دروس الاخفاق في العراق او غيره، ويحكمها ويقودها زمرة من المجانين بالمعنى السياسي المهووسين بفكرة الهيمنة الاستعمارية الصليبية الامريكية على مقدرات العالم العربي والاسلامي .


باختصار، الامر الذي لا جدال فيه ان رهان الرئيس نجاد ومن يتبنى اقتناعه على العقلاء في امريكا لاستبعاد الحرب هو من حيث المبدأ رهان خاسر. وهذا السبب تحديدا هو الذي قاد الى ظهور تيار آخر في اوساط القيادة والمجتمع في ايران في الفترة القليلة الماضية يذهب مذهبا آخر ويدعو الى اتخاذ احتمال نشوب الحرب بجدية وبلا استهتار والتصرف على هذا الاساس. تجلى هذا مثلا في التصريحات الاخيرة التي ادلى بها هاشمي رفسنجاني رئيس مجلس تشخيص مصلحة النظام، والتي حذر فيها صراحة من الاستهانة بما اسماه "النمر الامريكي الجريح"، ودعا الى اخذ احتمال شن الهجوم على ايران بجدية تامة والتصرف على هذا الاساس .


وتجلى هذا ايضا في تصريحات النواب الايرانيين وعدد من الكتابات في الصحف الايرانية التي انتقدت التصريحات التصعيدية للرئيس نجاد، ودعته الى مراعاة خطورة الموقف ووضع "فرامل" على تصريحاته. في خضم هذا الجدل والخلاف في ايران حول احتمال نشوب الحرب، كان امرا ملفتا ومثيرا ان تنشر صحيفة "يديعوت احرونوت" الاسرائيلية تحليلا منذ يومين تعتبر فيه ان احمدي نجاد اكبر حليف لاسرائيل في ايران. وقد طرح التحليل صراحة الاسباب التي تجعل الاسرائيليين اكثر الناس سعادة بمواقف نجاد المتشددة التي تسد الطريق امام امكانية حل ازمة الملف النووي سلمياً .


الاسرائيليون لا يريدون حلا سلميا، ففي رأيهم ان هذا سيكون مجرد تأجيل للازمة. هم يريدون عدوانا يدمر الامكانيات العسكرية الايرانية. ولهذا يعتبرون ان المواقف الايرانية المتشددة التي ترفض الحلول الوسط والتي تستفز الامريكيين وتبرر لهم شن الحرب اكبر خدمة للمصالح الاسرائيلية. على اية حال، كما ان هناك خلافا في الاوساط الايرانية ما بين من يستبعدون شن الحرب وما بين من لا يستبعدون هذا الاحتمال ، فان نفس هذا الخلاف موجود في اوساط الخبراء والمحللين والساسة في العالم .


الحرب لن تقع بعض الخبراء والمحللين في العالم يستبعدون نشوب الحرب. ولديهم كما قلت اسباب لذلك. من بين هذه الاسباب لدى بعضهم التصريحات المعلنة لكل القادة الامريكيين والتي تؤكد ان امريكا لا تخطط لشن حرب على ايران. ذلك انه من بوش الى وزيرة الخارجية رايس الى وزير الدفاع الامريكي الى المتحدثين الرسميين باسم الادارة الامريكية، الكل اكد في الفترة الماضية انه لا تخطيط للحرب وان الادارة الامريكية تعتقد ان الازمة من الممكن ان تحل بالطرق السياسية. والحقيقة ان هذه الحجة لترجيح استبعاد الحرب هي من اضعف الحجج لاسباب كثيرة. فتصريحات القادة الامريكيين هذه قد تندرج بداية في اطار الخداع الاستراتيجي. أي لجعل القادة الايرانيين يركنون اليها ولا يأخذون الحرب بجدية. وبالاضافة الى هذا، لنلاحظ انه في مقابل هذه "التصريحات هناك تصريحات اخرى لقادة امريكيين، بل لهؤلاء القادة انفسهم، تؤكد مرارا على انه "لا يمكن استبعاد أي خيار وان كل الخيارات مطروحة على الطاولة" .


ولا ينبغي ان ننسى انه قبل غزو واحتلال العراق ظل القادة الامريكيون يؤكدون انهم يفضلون الحلول السياسية في الوقت الذي كانوا فيه قد اتخذوا قرار الحرب فعلا كما اتضح بعد ذلك. هناك سبب آخر لدى الذين يستبعدون نشوب الحرب هو نفس السبب الذي قدمه بعض المسئولين الايرانيين وهو انه بعد ما جرى في العراق وعجز الادارة الامريكية عن الخروج من المستنقع العراقي ، من الصعب تصور ان تقدم امريكا على مغامرة حرب جديدة لا تعرف بالضبط كيف ستكون نتنائجها وتبعاتها. غير ان اهم تحليل قرأته يستبعد نشوب الحرب تضمنته دراسة استراتيجية في غاية الاهمية اعدها بنك آي ان جي عن التأثيرات المتوقعة اذا اندلعت الحرب على الاقتصاد في المنطقة والعالم واسواق المال والنفط .


وبالمناسبة هذه الدراسة من المفروض ان يقرأها كل المعنيين بشئون الاقتصاد والسياسة في المنطقة. المهم ان الخبراء الذين أعدوا الدراسة يستبعدون نشوب الحرب ، ويقولون ان هذا هو الاعتقاد السائد في اوساط المال في العالم. يقولون ان احتمال نشوب الحرب اليوم هو اقل مما كان عليه قبل عامين او عام .


الدراسة تقدم خمسة اسباب لترجيح عدم اندلاع الحرب :


1- ان امريكا واسرائيل في حالة من الضعف الشديد بسبب اخفاقاتهما في العراق ولبنان .


2- انه لا يوجد اجماع ولا تأييد عام للحرب من جانب الساسة في امريكا وفي اوساط الرأي العام الامريكي ولا حتى في اوساط العسكريين الامريكيين .


3- ان روبرت جيتس وزير الدفاع الامريكي الجديد اقل تطرفا ورعونة من الوزير السابق رامسفيلد .


4- انه لا توجد ثقة في امريكا بان الهجوم على ايران سوف ينجح في تحقيق هدف القضاء على القوة الايرانية على اعتبار ان ايران كان لديها الوقت الكافي كي تعيد نشر وإخفاء مواقعها العسكرية .


5- ان عدم معرفة الامريكيين والاسرائيليين بما سوف يكون عليه رد الفعل الايراني في حال شن الهجوم وحدود هذا الرد بالضبط هو في حد ذاته عامل ردع اساسي يحول دون نشوب الحرب .


بل الحرب قادمة اذا كان البعض يستبعد نشوب الحرب، فإن الغالبية الساحقة من الخبراء والمحللين والساسة في العالم يذهبون الى انها قادمة لا محالة. التحليلات هنا اكثر من ان نستطيع رصدها كلها ، لكن سنقدم فيما يلي نماذج لها تعطي فكرة عن الاسباب التي يقدمها هؤلاء لتوقعاتهم بنشوب الحرب .


سكوت ريتر ، الذي كان مفتشا عن الاسلحة في العراق قبل الغزو، قال في محاضرة القاها مؤخرا: " أيها السيدات والسادة ، اننا ذاهبون الى الحرب مع ايران ! ، سوف تقع الحرب ! ، ولا شيء الآن يمكن أن نفعله لمنع وقوعها ! " .


جون حنا ، نائب مستشار ديك تشيني للامن القومي قال في اجتماع اخير : الادارة الامريكية تعتبر ان عام 2007 هو عام ايران ، وقال ان شن هجوم عسكري هو احتمال جدي للغاية ! .


السيناتور الامريكي الديمقراطي كريستوفر دود قال في مقابلة تليفزيونية : هناك في دوائر الادارة الامريكية من يدفعون بقوة في اتجاه الحرب ويعملون بكل السبل من اجل ذلك . نفس المعنى عبر عنه بول كروجمان في الـ "نيويورك تايمز". قال : هناك مؤشرات واضحة على انه على الاقل يوجد جناح قوي في الادارة الامريكية يتحرق شوقا لشن الحرب .


بريجنسكي، المستشار الاسبق للامن القومي الامريكي، قال في شهادة ادلى بها امام الكونجرس انه اذا استمر فشل امريكا وورطتها في العراق، فإن الادارة الامريكية سوف تتجه الى فتح جبهة الحرب مع ايران ومع العالم الاسلامي بصفة عامة .


الكولونيل الامريكي المتقاعد سام جاردنر شهادته مهمة، فقد سبق له ان اشرف على تدريبات عملية للجيش الامريكي على شن هجوم على ايران . قال : كل شيء يتم وضعه في مكانه في اطار اننا ذاهبون الى الحرب.. نرسل حاملات طائرات.. ونرسل وحدات دفاعية ضد الصواريخ.. ومزيدا من كاسحات الالغام.. ومقاتلات.. وفي نفس الوقت نلقي اللوم على ايران فيما يحدث في العراق. فيليب جيرالدي كتب في مجلة "امريكان كونزرفاتيف" يقول: بمعنى من المعاني فإن الحرب بدأت فعلاً . فالولايات المتحدة كثفت في الفترة الماضية العمليات السرية داخل ايران مستخدمة وحدات قوات خاصة تعمل انطلاقا من افغانستان بينما يدعم البنتاجون متمردين في مناطق الاقليات في ايران .


يرتبط بهذا الجانب الذي اشار اليه كروجمان ، أي العمليات السرية الامريكية داخل ايران، لفت بعض المحللين النظر الى مغزى انه في الفترة الماضية ، تم انشاء مكاتب جديدة في وزارة الخارجية الامريكية والبنتاجون هدفها العمل على بناء حركة معارضة داخل ايران تسعى للعمل على اسقاط الحكومة .


في اطار هذا البرنامج تم تخصيص عشرات الملايين من الدولارات لدعم هذه الانشطة المعارضة من ميزانية وزارة الخارجية والبنتاجون والمخابرات المركزية الامريكية .


هذه مجرد نماذج محدودة جدا من سيل من آراء محللين وخبراء ومسئولين ترجح نشوب الحرب. وبالطبع، كما هو متوقع فان من احد الاسباب الكبرى التي يستند اليها هؤلاء هو الحشود العسكرية التي تدفع بها امريكا الى منطقة الخليج وبالقرب من ايران .


بحسب التقارير تخطط امريكا الى ان تدفع بخمسين سفينة حربية امريكية على الاقل بالقرب من ايران. بما في ذلك ثلاثة حاملات طائرات اثنتان منهما موجودتان بالفعل في الخليج. هذا غير الطائرات المقاتلة الموجودة بالفعل في قواعد عسكرية قريبة من ايران. وغير منصات صواريخ باتريوت المضادة للصواريخ التي يتم الدفع بها الى دول الخليج. في رأي الخبراء هذا الحشد العسكري الامريكي لا يمكن ان يكون لمجرد الاستعراض او التهديد الاجوف .


في اطار هذا الحشد العسكري الامريكي، كان ملفتا التقارير التي نشرتها الصحف البلغارية مؤخرا من ان امريكا تخطط لاستخدام قاعدتين عسكريتين امريكيتين في بلغاريا وقاعدة امريكية في رومانيا لشن الهجوم على ايران .


وبحسب هذه التقارير فان امريكا دفعت بعشرات المقاتلات وبآلاف الجنود الى هذه القواعد الثلاث في الفترة القليلة الماضية لهذا الغرض. وبالاضافة الى هذه الادلة والشواهد التي يسوقها الذين يتوقعون نشوب الحرب، فان بعض المحللين توقفوا مطولا امام سعي امريكا الحثيث في الفترة الماضية الى تشكيل ما اسموه بـ "جبهة من النظم العربية المعتدلة" ومحاولة اقناع هذه الدول بالوقوف بجانب امريكا في مواجهتها مع ايران. في رأي المحللين ان هذا الحرص الامريكي لا يمكن الا ان يكون دليلا آخر على اعتزام امريكا شن الحرب.


اذن هذه بشكل عام هي أبعاد الجدل الدائر حول احتمالات العدوان على ايران. ما الذي يمكن ان نخلص اليه في المحصلة النهائية؟ اظن ان أي متابع لهذا الجدل ومتأمل لما يثار فيه ، لا بد ان يصل الى النتيجة التالية: ما لم تحصل معجزة سياسية في الفترة القريبة القادمة، فان العدوان قادم. ولسوف تتأكد هذه النتيجة اكثر اذا حاولنا ان نحلل ما هي الأسباب الحقيقية التي تريد من اجلها امريكا واسرائيل شن الحرب على ايران، واذا توقفنا عند السيناريو الذي تم وضعه فعلا للحرب .


( يُتبع الجزء الثاني من هذه الدراسة بعد قليل إن شاء الله تعالى )


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)

محمود السعيدان
06 03 2007, 07:54 AM
الـطـريـق إلـى الـعـدوان عـلـى إيـران ( 2 - 2 )


هذه الحرب لو اندلعت فسوف نكون نحن في الخليج العربي وفي العالم العربي والإسلامي كله أول وأكبر ضحاياها وإلى أمدٍ لا يعلمه إلا الله سبحانه وتعالى :


سيناريو ليالي الجحيم الخمس والـ 400 هجوم على أهداف إيرانية !


صحيفة أخبار الخليج - كتبها / السيد زهرة : الخبراء والمحللون والساسة في العالم الذين يرجحون إقدام أمريكا أو إسرائيل أو الاثنتين معا بشن عدوان على إيران لديهم، بالإضافة إلى ما ذكرناه في " الجزء الأول " مبررات أخرى تبدو وجيهة .


هذه المبررات تتعلق بالأهداف الكبيرة التي تتصور أمريكا وإسرائيل ان من الممكن تحقيقها من وراء الهجوم على إيران. وتتعلق بتقديرات المحللين بأن سيناريو الحرب تم وضعه بالفعل.. متى يمكن ان تبدأ؟ وكيف ستبدأ؟ وكيف ستكون؟ سوف نعرض في هذا المقال خلاصة ما يطرحه المحللون والخبراء بخصوص هذه الجوانب .


لماذا يريدون الحرب؟ احد العوامل الكبرى التي ترجح شن الحرب لدى كثيرين من المحللين والخبراء ان الامريكيين والاسرائيليين يتصورون ان اهدافا كبيرة وطموحة جدا يمكن تحقيقها في اطار الاستراتيجية الامريكية والاسرائيلية العامة .


وهنا يُجمع الخبراء والمحللون على امور محددة. يجمعون أولا على ان شن الحرب يرمي لتحقيق اهداف ابعد بكثير من مجرد ما يقال عن ضرورة ضرب قدرة إيران النووية، او حتى التذرع بتهديدات إيرانية مزعومة لاسرائيل. حتى بالنسبة لقدرة إيران النووية، يعلم الامريكان والاسرائيليون ان أي هجوم مهما كانت ضراوته لن ينجح في القضاء عليها .


هذا بالضبـط هو ما أكدتـه مثلا الدراسـة الاستراتيجيـة التي أصدرها خبراء بنـك آي اي جي التي اشرت اليها فـي " الجزء الأول " .


الدراسة تؤكد ان هدف الحرب لن يكون القضاء النهائي على القدرة النووية الايرانية وانما تعطيلها وشلها لنحو ثلاث إلى اربع سنوات. وذلك على امل ان تتحقق في هذه الفترة الاهداف التالية :


1- اتاحة الفرصة لحدوث انقلاب سياسي في إيران على الرغم من ادراك ان الحرب في المدى القصير سوف تعزز المتشددين في إيران .


2- دفع إيران إلى إعادة النظر في جدوى استمرار برنامجها النووي .


3- على الاقل التأكد من ان احمدي نجاد لن يكون بمقدوره امتلاك قنبلة نووية قبل انتهاء فترة رئاسته في 2009 غير هذه الاهداف التي تتعلق بالبرنامج النووي الايراني، يجمع الخبراء والمحللون على ان الحرب على إيران في المخطط الامريكي تندرج في اطار مخططها الاكبر في المنطقة والذي صاغه المحافظون الجدد ويستهدف السيطرة على مقدراتها والسعي لاسقاط نظم سعيا لتحقيق ذلك .


مثلا، هيلاري مان، التي كانت مديرة مجلس الامن القومي الامريكي للشئون الايرانية والخليجية حتى عام 2004، قالت مؤخرا في حديث لمحطة سي ان ان، ان الهجوم الامريكي المتوقع على إيران هو جزء من اجندة بوش ومشروعه الكبير لتغيير الشرق الاوسط .


القضية المحورية هنا ان "المحافظين الجدد" في امريكا لا يريدون ان يسلموا ابدا بهزيمة مشروعهم وفشلهم المدوي على الاقل على ضوء الكارثة التي حلت بامريكا بالعراق. والمتابع لكتاباتهم في الفترة الماضية يلاحظ انهم يشنون حملة ضارية لاقناع ادارة بوش بأن الفشل في العراق ليس مبررا ابدا للاحجام او التردد في شن الهجوم على إيران، بل ان هذا الهجوم يمكن ان يكون بحد ذاته مخرجا من ورطة العراق. وهم يجملون لبوش الهجوم على إيران ويعدون له النتائج العظيمة التي يمكن ان تترتب عليه .


وكمجرد مثال فقط لهذه الحملة التي يشنها المحافظون الجدد تحريضا للهجوم على إيران، نشير إلى مقال نشر بالأمس فقط في صحيفة "وول ستريت جورنال" الامريكية. المقال كتبه مايكل ليدن، وهو واحد من غلاة "زمرة الشر" التي يضمها معهد "أمريكان انتربرايز". يقول اننا، أي امريكا، ينبغي الا نكتفي بأن نحارب في مكان واحد كالعراق ثم نفكر في حرب أخرى لأن هذا يعطي الاعداء رفاهية الهجوم علينا في المكان والوقت الذي يختارون. ويقول ان العراق وافغانستان لا يمكن ان تستقر الاوضاع فيهما ان اكتفينا بالموقف الدفاعي، واننا بدلا من ذلك ينبغي ان نبادر بالهجوم على اعدائنا .


ويتحدث هنا عن إيران تحديدا. ويمضي ابعد من هذا ليؤكد لإدارة بوش ان الظروف والاوضاع الحالية في إيران مواتية تماما "لثورة ديمقراطية موالية للغرب" في إيران. ويعدد هذه الاوضاع المواتية في رأيه فيشير إلى ان إيران تعاني من ازمة اقتصادية ومالية خانقة، وإلى ان الاقليات مستعدة للتمرد، وإلى ان الجماعات والمنظمات المعارضة في إيران لديها القدرة على إسقاط النظام اذا توافر لها الدعم الامريكي. بمثل هذا المنطق الذي يروج له هؤلاء الموالون للصهاينة وغلاة الامبرياليين يشجعون الادارة الامريكية ويحرضونها على عدم التردد في شن العدوان على إيران .


يبقى ان هناك عاملا جوهريا، بل قد يكون اكبر عامل يدفع امريكا إلى التفكير جديا في شن العدوان على إيران. هذا العامل يتعلق بنفط منطقة الخليج .


لقد سبق لي ان اشرت في مقالات سابقة إلى ان فكرة السيطرة الامريكية على نفط منطقة الخليج وضمان الا يحدث أي تطور في المستقبل يمكن ان يهدد حصول امريكا على نفط المنطقة، هي فكرة مطروحة منذ سنوات طويلة في التفكير الاستراتيجي الامريكي، ولم يتخلوا عنها ابداً .


ولقد توقفت مطولا امام هذا الذي كشفه الاقتصادي الامريكي جيفري ساش. قال ان الرئيس الامريكي بوش قام مؤخرا بدعوة صحفيين ومحللين بهدف وحيد محدد. طلب منهم ان يقدموا تصوراتهم عن مستقبل العالم كما يرونه في خلال الخمسين سنة القادمة. كل الذي كان يهم بوش في هذا هو امر اكثر تحديدا وهو ما اذا كان المتطرفون الاسلاميون سوف يتمكنون من السيطرة على نفط العالم، أي النفط في إيران ودول الخليج العربية. اذن، يوجد تيار قوي داخل الادارة الامريكية، وفي اوساط اللوبي الصهيوني، يعتبر ان اهدافا كبيرة طموحة تتعدى بكثير مسألة قدرة ايران النووية يمكن تحقيقها بشن الحرب .


كيف ستبدأ الحرب ؟! :


إذا صح التقدير بأن أمريكا عازمة فعلا على شن الحرب، فمتى يمكن ان تبدأ؟ كثير من المحللين تعرضوا لهذه المسألة ، واغلبهم يميلون إلى الاعتقاد بأن شن الحرب لا يمكن ان يتأخر كثيرا، وانها على الارجح من الممكن ان تندلع في خلال شهرين من الآن. مثلا، فيليب جيرالدي كتب في الـ "امريكان كونزرفاتيف" يقول انه بمجرد ان يكتمل الحشد العسكري الامريكي، وهو الامر المتوقع في منتصف مارس، فان التوقيت الدقيق لبدء الحرب سوف يعتمد العوامل السياسية والظروف المناخية المواتية. ويضيف انه ينبغي ملاحظة ان ابقاء هذا الحشد العسكري الضخم هي عملية مكلفة جدا، ولا يمكن ابقاؤه هكذا لمدة طويلة. وبناء على هذا يتوقع ان تندلع الحرب في شهر ابريل .


الجنرال ليونيد ايفاشوف رئيس الأركان الروسي السابق له نفس التقدير، كتب تحليلا مهما نشرته مجلة مختصة بشئون الدفاع توقع فيه ان تشن امريكا الهجوم على إيران في نهاية ابريل. وقال : خلال اسابيع من الآن سوف نشهد تصعيدا رهيبا للحرب الاعلامية ضد إيران تمهيدا للحرب. والرأي العام تحت ضغط رهيب بالفعل. سوف نشهد حملة هستيرية معادية لإيران. لكن.. كيف يمكن ان تبدأ الحرب؟ بعبارة أدق بأي حجة او تبرير يمكن ان تبدأ الإدارة الامريكية الحرب وتسوقها للرأي العام الامريكي والعالم؟ هذه قضية في غاية الاهمية على ضوء ما هو معروف من رفض الرأي العام الامريكي للحرب، ومن معارضة قوية من جانب الكونجرس. كما ان السجل الاسود للادارة الامريكية في الكذب والخداع والتضليل والتزوير لتبرير غزو العراق يعرفه الامريكيون والعالم جيداً .


وبالتالي ليس من السهل اللجوء مرة اخرى الى اكاذيب شبيهة لتبرير حرب جديدة ضد إيران. فكيف يمكن ان تحل الادارة الامريكية هذه المعضلة وتجعل الحرب مقبولة بالنسبة للامريكيين؟ خبراء ومحللون كثيرون اهتموا بمناقشة هذه المسألة. بعض المحللين ذكروا ان احد الخيارات التي تفكر فيها امريكا لحل هذه المعضلة يتمثل في اعطاء اسرائيل الضوء الاخضر لبدء الحرب من منطلق ان إيران اصبحت تشكل خطرا على وجودها. وبعد ذلك تعلن امريكا انضمامها لاسرائيل في الحرب على اعتبار انها حليف ملتزم بأمن اسرائيل والدفاع عنها ضد الخطر الذي يهدد وجودها .


هذا احد السيناريوهات المطروحة لكيف يمكن ان تبدأ الحرب. سيناريو آخر طرحه بعض المحللين يقوم على ان امريكا سوف تعمل على استفزاز إيران بكل السبل الممكنة على امل ان تقدم على أي خطوة غير محسوبة يتم استخدامها كذريعة لشن الحرب .


في هذا الاتجاه مثلا، قالت هيلاري مان : ان الامريكيين سوف يبذلون كل محاولة ممكنة لاستفزاز إيران وإلى أقصى حد ممكن كي يقدموا على شيء ما يتخذ مبررا للمبادرة بشن الحرب. إلا ان الغالبية الساحقة من الخبراء والمحللين والساسة الذين تطرقوا إلى هذه المسألة يطرحون سيناريو آخر لكيف ستبدأ الحرب بناء على معلوماتهم وقراءتهم للتفكير الامريكي. هذا السيناريو يتمثل فيما يسمى بـ "عمليات العلم المزيف"، والتي تعني ان تقدم قوة أو دولة ما بتنفيذ اعتداء معين كي تتهم قوة أو دولة أخرى بارتكابه .


بعبارة أدق يؤكد هؤلاء الخبراء ان الامريكيين يخططون لتنفيذ هجوم كبير إما ضد سفن وقواعد حربية امريكية في الخليج، وإما في داخل امريكا وإما ضد اسرائيل، ثم يتهمون إيران بتنفيذ هذا الهجوم، وبالتالي يعتبرون ان شن الحرب هي مسألة دفاعية في مواجهة هذا. كثيرون جدا طرحوا هذا السيناريو .


أحد المحللين مثلا توقع ان تقوم امريكا بإغراق احدى سفنها الحربية في الخليج أو اسقاط احدى طائراتها وتتهم إيران بتنفيذ العملية. وقال ان هذا السيناريو سوف يتيح لإدارة بوش ان تلعب دور الضحية وتزعم ان الحرب مسألة دفاعية بحتة. بل ان رجلا في وزن وخبرة بريجنسكي المستشار الاسبق للامن القومي الامريكي لم يتردد في طرح هذا السيناريو في الشهادة التي أدلى بها امام الكونجرس الامريكي نفسه. بريجنسكي قال في شهادته : ان فشل خطة بوش في العراق من الممكن ان تستغله إدارة بوش وتتهم إيران بأنها وراء هذا الفشل والسبب فيه . وأضاف انه من الممكن ان يتلو ذلك احتمال ارتكاب عمل ارهابي ضد امريكا يتم اتهام إيران بارتكابه، ومن ثم اعلان شن الحرب عليها باعتبار ذلك "عملا دفاعيا".


الجنرال ليونيد ايفاشوف تحدث في تحليله عن نفس السيناريو. تساءل: كيف يمكن لبوش ان يتغلب على معارضة الكونجرس للحرب على إيران؟ وأجاب: لا بديل عن ارتكاب عمل استفزازي يزيل هذه العقبة مثل تنفيذ هجوم ضد أهداف اسرائيلية أو امريكية. وأضاف الجنرال ايفاشوف بعدا مهما. قال ان حجم الهجوم كي يحقق الهدف منه لا بد بالضرورة ان يكون كبيرا جدا ربما بحجم هجمات 11 سبتمبر. وأضاف انه حينئذ لن يكون امام الكونجرس الامريكي سوى ان يقول نعم للحرب .


والحقيقة ان أي عارف بطرق التفكير الامريكي وبالسوابق الامريكية في تنفيذ مثل هذه العمليات القذرة بلا تردد يدرك ان هذا السيناريو هو سيناريو مرجح جداً .


كيف ستكون الحرب؟ إذا شنت امريكا الحرب على إيران.. كيف ستكون؟.. ماهو نطاقها وما الذي سوف تستهدفه بالضبط؟ وإلى أي وقت من الممكن تستمر؟ بخصوص هذه التساؤلات والتساؤلات الأخرى المرتبطة بها هناك اتفاق بين المحللين والخبراء على امور محددة :


1- ان هدف الحرب لن يكون مجرد توجيه ضربة عسكرية محدودة لمواقع القدرات النووية الايرانية، وانما توجيه ضربات ساحقة لمجمل القوة العسكرية والصناعية الإيرانية بمصانعها ومنشآتها وبنيتها التحتية .


2- انه كي يتحقق هذا، فإن الحرب ستكون بالضرورة جحيما متصلا من القصف الجوي والبحري وبكل الأسلحة قد يستمر لنحو اسبوع .


3- ان امريكا سوف تستخدم في الحرب الأسلحة النووية. المجال لا يتسع هنا كي نعرض بالتفصيل ما طرحه الخبراء، العسكريون بالذات، بخصوص تصورهم لما يمكن ان تكون عليه الحرب. لكن نكتفي بعرض تصور واحد .


الكونوليل الامريكي المتقاعد سام جاردنر الخبير في الاستراتيجية العسكرية طرح تصوره على النحو التالي: قال ان الاعتقاد بأن الحرب ستقتصر على توجيه ضربة عسكرية سريعة للمنشآت النووية الإيرانية هو اعتقاد غير صحيح .


الصحيح في تقديره هو التالي :


1- انه على الأرجح سوف يشمل الهجوم العسكري على إيران توجيه 400 ضربة عسكرية لعشرات من الأهداف الإيرانية .


2- بالإضافة إلى هذا، فان قاذفات ستيلث بي 2 سوف تضرب بضراوة مصانع الأسلحة الكيماوية ومواقع الصواريخ الإيرانية .


3- لتقليل قدرة إيران على الرد، يخطط الامريكيون لضرب المطارات، وأي سلاح إيراني يمكن ان يهدد الملاحة في الخليج كصواريخ كروز والغواصات والسفن الحربية. وفي تقدير الخبير العسكري الامريكي، فإن الهجوم العسكري سوف يستمر لخمسة ليال من القصف الضاري المتصل، وان الخسائر الامريكية سوف تكون بشكل عام محدودة. اما عن استخدام الأسلحة النووية في الحرب، فكما نعلم نشرت تقارير كثيرة بالفعل عن التخطيط لهذا. الهدف الذي ذكرته هذه التقارير هو إحداث اكبر قدر من الدمار ولاختراق مواقع التحصينات القوية، وشل قدرة إيران على الردع منذ البداية. غير ان أستاذا للقانون الدولي هو فرانسيس بويل اضاف سببا استراتيجيا غير هذه الأهداف العسكرية لاستخدام الأسلحة النووية. قال: "اعتقد ان المحافظين الجدد يريدون ان تكون الحرب فرصة لكسر تابو هيروشيما ونجازاكي، وان يثبتوا للعالم اننا هنا في الولايات المتحدة مستعدون لاستخدام الأسلحة النووية، وها نحن قد استخدمناها فعلا ضد إيران". أستاذ القانون الدولي الامريكي يريد ان يقول ان هذه الزمرة المجنونة التي تحكم أمريكا مستعدة للذهاب إلى أبعد مدى من ارهاب العالم باستخدام الأسلحة النووية كي تنفذ مشروعها الاستعماري، وانها سوف تستغل الحرب ضد إيران لتحقيق ذلك .


ماذا عن الموقف العربي؟ ما الذي يجب ان يكون عليه الموقف العربي ازاء كل ما ذكرناه من تهديد بشن العدوان على إيران واحتمالاته؟ نعلم ان هناك خلافات حادة عميقة بين الدول العربية وإيران. بل هناك مرارات شديدة من مواقف إيران وسلوكها العملي سواء في العراق أو فيما يتعلق بالقضايا الطائفية. وقد سبق لي وتحدثت عن ذلك تفصيلا في مقال سابق . لكن الذي يجب ان يكون واضحا هو ان خلافاتنا مع إيران ومراراتنا من مواقفها وتصرفاتها شيء، والكارثة المروعة التي تنتظر المنطقة لو اندلعت هذه الحرب وفقا لهذه السيناريوهات شيء آخر تماماً .


هذه الحرب لو اندلعت، سوف نكون نحن في الخليج العربي وفي العالم العربي والإسلامي كله أول وأكبر ضحاياها وإلى أمد لا يعلمه إلا الله سبحانه وتعالى .


الدمار الذي سوف يحل بنا وبدولنا ومجتمعاتنا هو اكثر فداحة مما يمكن ان نتصوره الآن. الأمر لا يتعلق فقط بالاخطار والتهديدات المباشرة التي تنتظر دول الخليج العربية ان اندلعت الحرب من تهديدات إيرانية باستهداف دول المنطقة، ومن فتنة طائفية من الممكن ان تندلع، ولكن بما هو ابعد من هذا .


لو ان امريكا تمكنت من تحقيق أي انجاز في هذا العدوان، فلسوف تستبيح المنطقة باسرها بالمعنى الحرفي للكلمة. سوف تتصرف امريكا باعتبارها الحاكم الفعلي المطلق في المنطقة وتفرض على دولها ما تشاء .


والمسالة اذن باختصار ان الدول العربية يجب ان تقاتل من اجل منع اندلاع هذه الحرب بكل ما تملك من امكانيات . يجب ان تفعل ذلك ليس فقط لأنه ليس مقبولا في مطلق الاحوال ان نقف بجانب عدوان على بلد إسلامي مهما كانت مشاكلنا معه، ولكن قبل هذا من اجل انفسنا ولتفادي الكارثة المروعة التي تنتظرنا. نعلم ان الدول العربية اعلنت بالفعل انها ترفض أي حرب ضد إيران. لكمن الامر يتطلب ما هو اكثر من اعلان هذا الموقف. يتطلب كما قلنا استغلال كل الامكانيات السياسية العربية المتاحة. ولماذا مثلا لا تفعل دول الخليج العربية ما فعلته تركيا حين اعلنت انها ترفض استخدام اراضيها او مياهها لشن حرب على إيران ؟! .


كما ترى عزيزي القارئ، فانني حاولت في " هذا المقال عبر هذين الجزئين " ان نكون في صورة الجدل الذي يدور في العالم حول احتمالات شن العدوان على إيران من مختلف الجوانب. ولسنا نملك إلا أن ندعو الله ان تكون كل هذه التوقعات بالعدوان مجرد تخمينات وان تندرج التهديدات بالحرب في اطار ضغوط سياسية .


يبقى ان قادة إيران مدعوون إلى ان يتحلوا بالقدر الواجب من الاحساس بالمسئولية التاريخية وان يتخذوا المواقف التي من شأنها ان تجنب إيران نفسها وان تجنبنا جميعا والعالم الإسلامي بأسره هذه الكارثة المرعبة .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

salemq22
06 03 2007, 09:07 AM
جزاك الله خيرا أخ محمود
واتمنى ان تضع روابط المواقع الاخبارية التي تنقل منها لانها تشكل ثروة علمية لكل مؤرخ وكاتب وباحث فضلا عن كونه ملف دسم وهام ولا يغيب عنك التوثيق العلمي لمادة البحث وما يتطلبه من عزو الى مصدر النقل وانت بهذا العمل الجبار بارك الله فيك قد ارسيت سابقة لا نظير لها حسب علمي وهو ارشفة الاحداث حسب التسلسل الزمنى وان وقعت الحرب فسيكون هذا الملف من أهم الملفات التاريخية لما يحتويه من نقل منضبط للاحداث ووضعها بين يدى الباحثين والمحللين وقد استفت كثيرا من جهدك جزاك الله خيرا واعانك على طاعته وكم اتنمى ان تعمم تجربتك الناجحه في رصد الاحداث منها على سبيل المثال فتح ملف اعتداءات الرافضة وخياناتهم وجرائمهم ضد أمة محمد صلى الله عليه وسلم

محمود السعيدان
06 03 2007, 10:31 AM
الأخ الفاضل ( salemq22 ) :

جزاك الله خيراً على حُسن ظنك بأخيك ، وشكر الله لك ، وبارك فيك .

بالنسبة لرأيك الكريم بوضع روابط لهذه الأخبار والتقارير فأنا لم أضع ذلك لأن المنتدى لا يُحبذ وضعها وأحياناً لو وضعتها ظهر في مكان بعض كلماتها نجوم وضعتها إدارة المنتدى بشكل آلي كاحتراز أمني مما يجعل الوصول إلى ما تدل عليه هذه الروابط غير ممكن .. وأضف إلى ذلك أني لا أحب وضع روابط تدل على صفحات لا يخلو معظمها من صور محرمة ولا تخلو من أن يُنشر فيها مما يغضب الله تعالى كوني أنقل هذه التقارير والأخبار من مواقع وصحف لا يهمها أن تنشر ما يغضب الله عز وجل وتضع من الصور الخبيثة المحرمة ما يجعل من الواجب عدم وضع روابط تؤدي إليها .

ولعله يكفي كوني أذكر المصدر في أول الخبر أو التقرير بحيث إذا كنت باحثاً وتريد توثيق ذلك أن تستطيع بكل سهولة الاستدلال على صفحة ذلك من خلال باحث ( قوقل ) أو غيره من مواقع البواحث كـ ( الياهو ) أو ( ألتا فيستا ) ، فما عليك إلا أن تنسخ نصف سطر من أول الخبر أو التقرير ثم تضعه بأحد هذه البواحث ويظهر لك المصدر بصفحته على الشبكة التي أخذت منها ذلك .

وبخصوص وضع ملف باعتداءات الرافضة وخياناتهم وجرائمهم ضد أمة محمد - صلى الله عليه وسلم - فهذا قد يشتت الجهد المبذول في جمع هذا الملف حيث إنني أقضي وقتاً طويلاً في جمع واختيار مواد هذا الملف وترتيبها وصفها وإخراجها ونشرها مما يمنعني من فتح ملف آخر ، وأتمنى لو يُكمِّل بعضنا بعضاً وكل منا يقوم على ثغر فيقوم شخصكم الكريم أو أحد الاخوة الأكارم بتلبية هذا المطلب المهم بفتح ملف يخصه .

شاكراً لك حرصك وكلماتك الطيبة الكريمة بارك الله فيك ونفعك ونفع بك .

دليقم المدلقم أبو شدقم
06 03 2007, 01:05 PM
من شريف بن حمدي آل دليقم الشهير بالمـدلقم
إلى الأخ محمود بن سعيدان :

أرجو ضم مشاركتي هذه وإضافتها للمشاركة السابقة عن الرؤيا الكبيرة الخطيرة //
هل سيضربون إيران؟! (أم لا؟!)
بقلم د. نوري المرادي


http://www.memritv.org/data/thumbnails/clip_911.jpg




لا ينكر أن الله أشد مكرا غير التلمودوصفويين!

اللهم إذا كان ولابد فالخير أن تعتبرني شامتا بخامنآي!

حيرة أمريكا بإيران كحيرة من احتشر ببلعومه موس حلاقة!





إنتهى المشهد الثاني من مسرحية ملف إيران النووي، وخرج المتابع بإنطباع كإنطباع تلك الصبية عن صدق مشاعر فتاها. فحيث لم تستطع التحليل، أو تجنبا له، أتت هذه الصبية بوردة وصارت تقطع وريقاتها مرة تقول يحبني وأخرى لا يحبني، متمنية أن تقطع الوريقة الأخيرة مع القول" يحبني".

ولا أشك أن وطنيا واحد في العالم ولا يرغب أن تنتهي وريقات وردته، على القول " سيضربوا إيران". ذلك أن إيران الملالي هي التي استقدمت أمريكا إلى المنطقة وعاونتها بإحتلال العراق وأفغانستان. ومخابراتها هي التي تعيث الآن فسادا وقتلا في العراق.

وفي نهاية العام الأول للإحتلال جاءنا خبر أن إيران عازمة على إبادة مليون مواطن عراقي لتعوضهم بمليون إيراني فتضمن تبعية العراق لها نهائيا. ونشرنا الخبر وقتها، والنتائج تثبته حاليا. فإن لم يصل عدد العراقيين الذين قتلتهم المخابرات الإيرانية إلى المليون بعد، فذلك عائد إلى طاقة القتل، التي لا تستطيع العمل بمعدل اعلى مما يتم حاليا. وإلا لزاد عدد الجثث الملقاة يوميا إلى الشوارع وغصت ثم فاضت حاويات الأحماض المذيبة للأجساد، وتكسرت مثاقب الدريلات وكثرت العمليات الكبرى من وزن جسر الأئمة وتفجيرات الجوامع والعتبات المقدسة وانقلب الوضع، ما بالك وهو قد انقلب فعلا وصار حتى أطفال العراق يعرفون الذ وراء الإبادة التي خيمت على الناس.

كما لا أجانب الحقيقة لو قلت أن أكثر من 80% من شعوب إيران تتمنى أن يضربوا إيران الملالي فيذهبوا بهم إلى الجحيم.

لكن ما تريده شعوب إيران وأحرار العالم شيء وما تقوله الوقائع شيء آخر!

أعني، أن هناك حيثيات لابد من مطالعتها حتى نحكم إن كانت إيران ستنضرب أم لا. وهي عديدة وربما متشعبة، لا يدري المتابع إن كان في حول على التفصيل بها جميعا.

ولكن لنر!



أولا

زارني قبل أيام واحد من كبار "الصحابة" في السويد، فكان الشرط عليه إنه إذا أراد لزيارته أن تنتهي على المعايير المعروفة فليقبل منّي ثلاثا، أولاها أني أدعم المقاومة العراقية بكامل أطيافها من القاعدة حتى أقصى اليسار، والثانية أن يزال من الحديث عامل الخوف أو الإخافة، والثالثة أن يأخذ أصحاب القرار في السويد، ولا أعني البرلمان، أن الزمن الإسرائيلوأمريكي قد ولى من الساحة الدولية، وعليهم أن يفكروا بمصالح السويد في العراق المتحرر حتما وعن قريب. خصوصا ولم يبق للأمريكان هناك وفي أفغانستان غير مهمة يومية واحدة وهي أن يحملوا جنائزهم. فوافق هذا الصحابي "الجليل"، وكان ولله الإعتراف خلوقا دمثا، بله اشترط إن كنت أرى بزيارته مثلبة سيخرج، أو ما كان علي أن اقبلها وقد اتصل بي حولها قبل يوم. وأكد أنهم في "مجمع الصحابة" لا يراقبون هاتفي، ولا يعلمون بغرامة المئة وعشرين ألف دولار التي دفعتها، ولا بقطع الإنترنيت عني بتاتا. لكن إسمي كما قال وردهم من جهات عدة فأثار الفضول، فجاؤا يتعرفون، ما بالك وهم يتابعون "الكادر" وبقرأون جيدا لبعض كتابه. فتمت الزيارة وانتهت، وبعدها انتبهت إلى سؤال عابر منه عن الرأي في إيران. الأمر لذي افترضت على اساسه، أن موضوعة إيران قد تخطت أوربيا مرحلة الفذلكة الإعلامية إلى مرحلة الاستحقاقات، من جهة، وأن أوربا ربما بدأت تفكر بعقوق أمريكا. وكانت سابقا لا تجرؤ حتى على تسريب ما يعارض شيء تأتيه أمريكا. بلها تنفذ كالخصي وحسب. وفي هذا أشرت إلى ضرورة الإنتباه إلى تنظيمات " مؤسسة شهيد المحراب " و " موكب شباب العباس " وما إليها من تنظيمات المافيا الباطنية الإيرانية في أوربا.

فإن كان فهمي لورود موضوعة إيران في الحديدث صحيحا، فالأمر قد وصل الجد أو قاربه على الأقل. فحيث يصل الأمر لأن يتحدث عنه صحابي سويدي جليل مع واحد من العامة مثلي، فلابد وأن ضرب إيران قد دخل مرحلة المناقشة الجادة أولا، وأن أوربا ستأخذ موقفا مغايرا لموقف أمريكا ثانيا.



ثانيا

وضرب إيران سيفرح الوطنيين، لكن لا ان يكون على يد الأنجلوصهيون. اللهم إلا إذا كانت قدرا من الله وحسب المسلمة" كيدهم في نحرهم". فلا ننسى أن خامنئاي أعلنها صريحة في الشهر الرابع للإحتلال وفي منتصف تموز تحديدا "أن أمريكا نقضت إتفاقا موثقا معنا على تقاسم السيادة على العراق المحرر". وأن إيران الملالي عدوة لشعب العراق كأمريكا وإسرائيل ولا فرق بينهما، وأن ضرب أحدها في العراق سينهي نفوذ الآخر آليا. والعالم يرى التعاون الوثيق بين مرجعية إيران في العراق وأحزابها – قائمة المتعة التي لم تعد تخفي تعاونها مع المحتلين ولا تريد لأمريكا الخروج من العراق. بل قد تردد أخيرا أن زيارات مباشرة قام بها حاخامات يهود للمرجعين النجفي والحكيم، وإبن سستاني.

ولكن رغم هذا فالمقاومة العراقية لن تسمح، ما كان بيدها، أن تستعمل أمريكا العراق قاعدة لضرب إيران. وهذا نابع من عامل تجهله إيران وكل أحزابها ومرجعياتها الصفوية. وأعني به المروءة. وفصائل مقاومة العراق البالسة لا ولن ومحال أن تتخلى عن المروءة لأجل أهداف مؤقتة. ما بالك وهي على طريق النصر، وقد آزرها رب الكون، وبالتالي ليست بحاجة لفذلكات ولا لعب قذرة، فكيف واللعب القذر لا يدخل ضمن تربيتها ولا إيمانها ولا هدفها النبيل عموما.

لكن للمقاومة أولويات، وأولها وأهمها ضرب المحتلين أولا ثم عملائهم. فعلى سبيل المثال لا القياس، إن وجد مقاوم عراقي نفسه في بغداد أمام هدفين، كتيبة أمريكية مستقرة، وكتيبة أخرى متحركة نحو طهران، فسيطلق أولا على الكتيبة المستقرة ،، ثم على الكتيبة المتحركة نحو طهران. لا حماية لطهران ولا رأفة بمن ينوي ضربها، إنما مقتضيات الميدان تفرض هذا. والأنجلوصهيون وإيران، إن تعارضوا في لبنان، فهم حلف واحد في العراق.



ثالثا

الواضح من مجريات الأحداث أن القيمة الحدية لإيران كحليف لأمريكا في الشرق الأوسط، عدى لبنان، قد شارفت، أو تخطتها فصار الحلف أكثر تكلفة من العدواة.

ولو كان لي أن أجزم بقضية سلاح إيران النووي، لأكدت ولو بنسبة 50% أن إيران اشترت ثلاثة رؤوس نووية من الإتحاد السوفيتي عشية أنهياره، واحد من جمهورية بورياتيا ذات الحكم الذاتي في سيبيريا وبقيمة 500 مليون دولار، ومن شخص شاب صار فيما بعد مسؤولا كبيرا، كما تردد آنها. أما الرأسين الباقيين فربما واحد اشتروه من كازاخستان والثالث من أذربيجان. وأرجو أن يؤخذ هذا كتكهن أكثر منه حقيقة. إنما المؤكد هو إن ما يسمى بالملف النووي الإيراني سوى غطاء تخفي به أمريكا علمها المسبق بوضعها النووي.

وأمريكا تعلم طاقة التصنيع الإيراني ومنذ 1993 تحديدا. وهذا أمر يستطيعه حتى أبسط الخبراء في الطاقة النووية أيضا. فكيف بأمريكا، ما بالك وقد تعاقدت مثلثها مثل إيران وإسرائيل وبقية دول أوربا مع فائض الخبراء النووين السوفييت بعد انهيار الإتحاد السوفييتي، وبالتالي فإن لم تحزر طاقة إيران النووية مخابراتيا، أو من حجم اليوانيوم الخام المستورد أو المستعدن محليا، فمن معرفة الخبراء النووين السوفييت في العالم الذين أما يتبادلون الأسرار، أو يعلم إمكانيات زميله الذي يعمل في دولة أخرى.

أما تفخيم حكاية أنابيب الطرد وإعادة التكثيف الإيرانية، فخدعة من إيران كمحاولة للتعتيم، بعد أن عرفت، ومن خلال تفكيك أحد الروؤس، النسبة الصحيحة بين الكتلتين المتصادمتين من اليورانيوم خلال التفجير، أو فك بعض الألغاز التصنيعية. أو هو خدعة من روسيا كي لا تتحمل مسؤولية تسرب الرؤوس من أرضها. أو خدعة من أمريكا ذاتها لتتقي الفضيحة. فهي كانت تعلم سابقا بكل تفاصيل طاقة إيران النووية وسكتت، بينماها تتحدث اليوم بعدوانية حين لم تعد من فائدة لأمريكا بإيران كحليف.

أعني، أن الحديث عن الملف الإيراني، خدعة محضة، يراد بها التعتيم. أو هكذا أفترض.

ولا أعتقد أن أمريكا تضخم موضوعة ملف إيران لجمع الحلفاء عليها. فما من حليف بقي ليتبع أمريكا طواعيا أو عميانيا، بعد ما لقنتهم مقاومة العراق درسا تاريخيا، ففضت حلفهم. كما لم يعد من أحد يجازف بحالة ستكون حتما مشابهة للعراق، إذا ما غزيت إيران عسكريا.



رابعا

بعد تجربة غزو العراق وأفغانستان، ستكون أمريكا حقا حمقاء لو غزت إيران عسكريا.

فبمعطيات عالم اليوم ستحتاج أمريكا لما لا يقل عن مليوني جندي مشاة يحتلون كل مساحة إيران ويقضون على كل الجيش الإيراني فلا تبقى في إيران أية بؤرة يعود منها وطنيو إيران إلى المقاومة. وهذا إفتراض طائش في حد ذاته. فليس لأمريكا فائض من الجنود، لذاها اضطرت قبل يومين إلى تسليم الدفاع العسكري عن كوريا الجنوبية إلى الكوريين، وفي هذا الوقت العصيب ما بين الكوريتين، وما بين كوريا الشمالية والعسكريتارية الإمبريالية. وقد ألغت أمريكا مناورات النجم الساطع التي استمرت لعشرين عاما متتالية في مصر، ولم تستطع مد إسرائيل بجندي واحد خلال الحرب اللبنانية الإسرائيلية في الصيف الماضي، ولم تستطع مد جيشها في العراق وأفغانستان سوى بإلغاء إجازات الجند. كما لا يتوقع أحد أن الشعوب الإيرانية ستكون كلها على قياس بن العلقمي سستاني ولا العقور الحكيم ولا طرزان العراق وخونته، لتخون وطنها وتنتظم مع أمريكا بحلف لغزو بلادها. ولا يجوز افتراض انهزام الجيش الإيراني سراعا، الأمر يضيف أعباء على الغزو،،،الخ. وإن وعد أحرار العراق وبلوشستان والأحواز وغيرها بقدرتهم على القضاء على حكومة ملالي إيران وعمالتهم، فأهل مكة أدرى بشعابها أولا، وثانيا فالهدف مختلف حيث هو إنهاض الأمة الإسلامية بأسرها الهدف الذي سيبادر إليه أحرار إيران كلها، وثالثا فلن نكون لإيران كمحتلين، إنما محرررن حقيقة لا على طريقة الجنرال مود. وقد حررناها سابقا من أكاسرتها، فكانت خير الرافد للأمة وخير المعين. ناهيك عن أننا لا ولن ننكر على إيران تصنيعها النووي، لأننا في العراق سنعود إلى التصنيع العسكري وبلا حدود.

وهذه أقولها عن لسان إخوتي المجاهدين، متعشما أن لا يناقضني منهم أحدا. فنهضة أمة الإسلام وعودتها إلى سوابق مجدها تبيح هذا وتأمر به. وقد قال سبحانه في كتابه العزيز: " وأعدوا لهم ما استطعتم من قوة ومن رباط الخيل ترهبون به عدو الله وعدوكم،،" فرباط الخيل في القرن العشرين صواريخ عابرة، وسبحانه الذي لم يستثن من القوة النووية. وهذه نقولها ونحن مكثورين مستهدفين، ليعلم القاصي والداني. ويد العدو وما طالت، وقلب الصديق وما فرح.

أقول إن أمريكا لا ولن تفكر بإحتلال إيران عسكريا. وهي إن تتحدث اليوم عن ضربها، فستضرب صاروخا هنا وقنبلة هناك، لتشارك رمزيا بإسقاط حكومة الملالي، فتطالب لاحقا بالحقوق. فإيران الملالي ساقطة بالحتم. وقد يتأخر هذا السقوط سنة أو إثنين، لكنه واقع تحت عامل الكماشة الخانقة التي وقعت بها ما بين أفغانستان وبلوشستان والأحواز والعراق وتركستان وأرمنستان. وهذه الدول إن تحررت مرة أو تباعا، فهي حتما ستطبق على دولة الملالي، وإلا لن تقوم لها قائمة بوجود دولة الملالي الماسونية التلموصفوية مطلقا. وهي ستقوم ضدها لتحرر شعوب إيران أولا ثم لينهض الجميع مرة نحو الهدف الأسمى وهو تكوين الإمبراطويرة الإسلامية، أو دولة الخلافة بتعابير أيام زمان.

وأمريكا وإذ وعت هذا، أملت أن تشارك به، لتضمن، أو هكذا تتصور مصلحة ما فيما بعد.

وهيهات، وبعدان، ومسح بوزان، وقطنة تقلع من الآذان!

فقد غربت الشمس عن أمريكا كما غربت عن الأقوى منها والأكثر تماسكا – الإتحاد السوفييتي. وليس لمن غربت عنه الشمس من شروط ولا آمال.



خامسا

وقد ساعدت إيران أمريكا بإحتلال أفغانستان والعراق، لكن لا أفغانستان استقرت تحت الآحتلال ولا العراق رغم الخدمة المضنية التي تبذلها إيران في هذا المجال. وليوث طالبان قد سيطرت عمليا على ثلث أفغانستان وصارت جهارا نهارا تعد بمسلخ لجلود الإطلسي وأمريكا. وفي العراق قلب فتيان شنعار الأبطال خطة مالكي الأمنية لصالحهم حتى لقد علموا منها موقع السفاح المجرم عادل عبد المهدي فضربوه. وأكاد أشعر بأن ما جرى لطلباني ليس إرهاقا، فلا يفقد الإرهاق الجسم سوائله؛ وإنما سمموه فجعلوه لا يلحق نفسه من الإسهال والإدرار. وكل إسهال مصحوب بإدار أما عدوى بكتيرية أو تسمم. وها قد طالت مفخخاتهم كل شيء وصار الأمريكان يبكون على يوم تورطوا فيه بالغزو. فإذا ما تذكرنا ما يفعله صقور الصومال، وليوث حزب الله في لبنان وحماس وغيرها في فلسطين، تكون الدائرة قد دارت على أمريكا كليا، وتكون إيران قد فقدت الحول على إعانتها بشيء. ومن هنا، فليس في يد أمريكا إنقاذ إيران، ولم تعد من فائدة لأمريكا من إيران.

أي إن أمريكا لم تعد تهتم بمصير ملالي إيران قطعا.



سادسا

ومهما تحدثنا عن عمالة ملالي إيران، فالحديث عن شعب إيران، وحتى الجزء الفارسي منه لابد ويختلف. ولا يوجد شعب عميل. وشعوب إيران انتبهت إلى الفارق الهائل ما بين دعوى الملالي الدينية وبين خيانتها الفاقعة لدين الإسلام جملة ومذهب التشيع حصرا. وليس لنا بحقيقة أن 40% من إيران لا شيعة أصلا، من دلالة، لأننا لا نتعامل مع الحالة الطائفية. إنما الذي لاشك به أن شعوب إيران تعاني الآن من حكم الملالي الماسون. والتدين حقا يجمع العامة، لكن شرط أن يكون هذا التدين وطنيا جهاديا صادق الشعائر والفقه والشرع والدين. ولا أرى إيرانيا ولا يقول بأن حكومته تتاجر بالدين والتشيع، ولا يوجد من لا يقول بباطنية الشعائر التشيعية الإيرانية وميولها نحو اليهودية، بل ليس من أحد ولا يبرئ التشيع من مدرسة قم التلمودوصفوية. ويكفينا دلالة احتفال هذه المدرسة بكل منتسبيها بيوم انتصار إسرائيل على العرب المسلمين في معركة 5 حزيران 1963.

وشعوب إيران لابد وملت هذا الضغط الشعائري الكاذب، لذا وفي ايام عاشوراء تخلو الحسينيات الإيرانية سوى من بعض فتية أو تلاميذ يساقون ليحضروا قراءة المقتل ويستمعوا إلى النمط المبتذل الذي اخترعه التلمودوصفويون من مناقب أهل البيت؛ من ترهات الأسد الذي سمع بإستشهاد الحسين فبكى، إلى الخروف الذي نهر صاحبه وهما على مورد الماء وقال له، ألا تستحي من الله وأنت تشرب الماء بينما الحسين مات مقتولا! وامتنع الهروف الثاني وعاد بلا ورد، ولم يعلم أحد كيف أمضى الخروفان بقية حياتهما بلا ماء؟!

أما عن تناول سيدنا العباس يوم الطف للسيف بعد أن قطعت يداه، فهذه حكاية أخرى، بعهدة من يجرؤ ويشرخ كيف تناول سيدنا العباس السيف بفمه، أو من ناوله إياه، واي فم عنده ليعض على السيف ويقارع به سيوف الأعداء ويقتلهم مع ما للأعداء من فارق لصالحهم في إمكانية الوصول إلى الخصم. حيث لهم طول السيف وطول الذراع، الذي فقده سيدنا العباس!

على اية حال، فأنت حين تطلب من الشعب دعمك مقابل هذه الترهات، أو دفاعا عن هذه الترهات حقيقة، فأما أن تكون بليدا وهذا محتمل، أو الشعب الذي تخاطبه بليدا، وهذا محال.

لقد ملت الشعوب الإيرانية ترهات ملاليها، خصوصا وهي تطعن التشيع في الصميم. ناهيك عن أنها سيسته وجعلته خادما لمصالحها الدنيوية. أما هذه المظاهرات التي تخرج بين الحين والحين تأييدا للملالي فأعلبها مجموع قسرا. إنما على ذكر المظاهرات، فقد خرجت مظاهرة خلال ثورة مصدق تهتف بإسمه، ثم تحولت بعد ساعة فقط من بدئها لتهتف باسم الشاه عدوه!!!

ما أعنيه أن قلب نظام الملالي أمر ترنو إليه شعوب إيران كالسناء!

وحيث قد بدأت الحرب الأهلية عمليا في إيران، وبلغت ضحاياها حتى اللحظة أكثر من خمسين قتيلا، 17 منهم شمال غرب البلاد، وأكثر من ثلاثين في بمفخخة في بلوسشتان ضربت سيارة للحرس الثوري، حيث بدأت الحرب فقد صارت أمريكا أمام احتمالين أما أن تدافع عن حليفها نظام الملالي وتقف إلى جانبه في الحرب الأهلية، وهذا محال حيث لا إمكانية لها أكثر من تصريح للناطق الرسمي للبيت الأبيض يقول فيه "إننا نشجب الحرب الأهلية" ،،، أو أن تترك هذا الناظم يموت، وهو الإحتمال الأرجح.



سابعا

وكما نعلم، إن قوة إسرائيل وهم بأكثر من ثلثيها، وثلها الباقي حقن فياغارا وحسب. وإسرائيل بعيد معركة حزيران عام 1967 غيرها اليوم، قوة وإيهاما وسمعة. وقد مرغها حزب الله بالوحل قبيل شهور، فجعل حاخامتها تستعوذ بيهوى 20 مرة كلما يذكر احد أمامهم إسم نصرالله!

ثم جاءت أمريكا وبلعبة غير محسوبة العواقب، ودفعت الملالي ليكشفوا عن ملفهم النووي وبتهديد أخرق لمسح إسرائيل، عسى وأن يعود الحلف الأوربي الأمريكي الإستعماري ويلتئم من جديد بعد أن فرقه فتيان شنعرا أيدي سبأ. أمرت أمريكا الملالي أن يعلنوا عن ملفهم ويصرحوا بمسح إسرائيل، ولكن عوضا عن أن يلتئم الحلف، تفسخ أكثر من جانب، وانهار الوهم عن قوة إسرائيل من جانب آخر. فنجادي قد هدد لاعبا، لكن من يضمن أن يأتي يوم ويهدد شخص آخر جادا. فإن حدث هذا، وسيحدث، فما بقي من قوة إسرائيل؟ أعني إن زال الوهم واستعديت الناس على إسرائيل إعلاميا، وجاء حزب الله وأسقط قوتهم الفعلية، فكيف ستصمد إسرائيل، وهي التي تبدو الآن كموزة نخرها الدود من الوسط؟ بلها لم تعد تقول بحدوها من الفرات إلى النيل، وإنما صارت تحيط نفسها بجدار خرساني عازل إرتفاعه عشرة أمتار!!

فاللعبة التي لعبتها أمريكا عبر ملالي إيران انقلبت كابوسا، لم تخففه زيارة خاتمي إلى متحف الهلاكوست، ولا نفي تصريحات هذا ودعمها لذاك. فقد استقوى الوعي العام بهذه التصريحات، وكفى بهذا هدفا عظيما، وليعالجوا آثاره لو يقدرون!

بلهم لن يعالجوها آثار هذه اللعبة إلا بالهروب إلى الأمام أي يقصفون إيران مسرحيا، ليبدأ استحقاق آخر بإحتمالين كلاهما مر. فأما أن يرد الملالي بجد على القصف لتكون أمريكا قد خسرت المشيتين، أو يرد الملالي مسرحيا لتثور شعوب إيران عليهم وتخلعهم، فتقد أمريكا حليفها الثاني بعد حكومة " سردينيا " التي تفصل بين العراق وشرق المتوسط!!

وفي العامل الإسرائيلي هذا ستتصارع قوتان. ماسونية الشرق التي تراسها إيران، والصهيونية. وهو صراع ستأكل الحية فيه ذيلها إذا حدث. وحدوثه مرهون بالفعل الأمريكي ورد الفعل الإيراني عليه!



ثامنا

فحتى ايام وحسب، لم يكن العامل السعودي في موضوعة إيران بالحسبان. إن من حيث التبعية العمياء للنظام السعودي لأمريكا حتى ولو على إفناء العائلة المالكة، أو لأن العامل المذهبي لم يكن فاعلا أساسا. بينما الآن فالسعودية بين كماشة حقيقية، حيث في شمالها يتدرب الصفويون على السلاح والعتاد والعقيدة القتالية، ومن الجنوب ينشط جماعة الحوثي، ومن الشرق قد ذهبت البحرين، وصارت الكويت منطلقا للقنوات الصفوية الطائفية التي تحرض على السعودية والوهابية قبل غيرها من طوائف الإسلام السني. ومن يستمع إلى فضائية "الزهراء" التي تنطلق من الكويت العاصمة، أو كثلها فضائية "القيحاء"، ومن يستمع إلى ردات اللطامة التي تسجل في استودسيوهات البث المرئي والمسموع الكويتية، لا يشك لحظة أنها موجهة ضد السعودية وليس ضد سنة العراق. خصوصا بعد أن صمد شعب العراق وكر فتيانه على العملاء والمحتلين كرة الكاسر فما ابقوا لهم غير النحيب.

وقد نبهنا آل سعود أكثر من مرة، عبر أناس أو كتابة منشورة، إلى مغبة ما يفعلون. نبهناهم أن المعادلة التي عاشوا عليها سابقا والتي تقول" إن السعودية القوية بالعراق الضعيف" قد سقطت. وكانت ساقطة ونابعة عن فهم بليد غذاه ذكاء مستعمر يوم كان هذا المستعمر ذكيا. فها قد أحاقت التلمودوصفوية بالسعودية ومنذ أن غزت أمريكا العراق. وهو الغزو الذي هيأت له حكومة آل سعود وغذته بمليارات الدولارات.

وفي عامل السعودية أيضا احتمالان: أن تتخلص العائلة المالكة من تيار فصل - تركي المستعد أن يقدم راس الملك لإسرائيل وأمريكا قربانا، فتحافظ على نفسها، أو أن تستمر على ما هي عليه، فتنتهي وعلى يد التيار الصفوي.

ويقال أن آل سعود تنبهوا، وبدأوا يشعرون الخطر.

فإذا صح هذا، فلديهم سلاح فعال للدفع نحو ضرب إيران حقيقة - وهو النفط والموجودات السعودية في أمريكا. فإن هددت السعودية، وتحت وقع حلاوة الروح، أمريكا بأن تحدد موقفها من إيران وإلا قطعت عنها النفط وسحبت الموجودات، فستنصاع أمريكا كالنعجة، وتقبل بضرب إيران، وتدفع له. فنفط إيران آيل إلى النضوب بينما نفط السعودية باق، وودائع إيران مهما كثرت فأقل من ودائع السعودية التي لو سحب نصفها اليوم، لإنهارت أمريكا إقتصاديا وتجزأت إلى ثلاث دول.



تاسعا

أما دعوى أسرائيل طلب السماح من حكومة العراق بممر جوي لكي تضرب إيران، فهي إعلان دعائي مدفوع الثمن، ولكن للسفهاء وحسب.

فهذا الإعلان لم يذكر حكومتي " سردينيا " التي هي أول ما تعترض طريق طائرات إسرائيل نحو الشرق. فأما أن تكون حكومتي هذه السردينا موافقة تعهدا. أو أنهما لا تستأهلان حتى مفاتحتهما بهذا الشأن، فأجواؤهما حل لطائرات إسرائيل، منذ ضربت المفاعل النووي العراقي منتصف الثمانينات من القرن الماضي!

وحاشى وأن نقصد بحكومتي " سردينا" شخص الدكتور بشار الأسد أو شخص الملك عبد الله.

المهم أما أن تكون حكومتا سردينيا موافقتين، أو أن الأمر لا يتطلب التباحث معها. لكن طرافة هذا الإعلان أنه يثول بالتقدم بطلب من حكومة العراق للمرور عبر أجوائها لضرب إيران!

ولابد أن حابك هذا الإعلان على درجة من البلادة ليتصور أنه نجح بإخبارنا بأن حكومة غلمان العراق مستقلة ولها قرار على أجوائها، أو نجح وعكس لنا أن إسرائيل بوارد طلب ترخيص من أمريكا لو نوت شيئا؟!

ولكني أنا، وأنت أيها القارئ ورغم أنفك الجميل الحنون، نطلب من الله أن تفعلها إسرائيل وترسل طائراتها لتضرب قنبلة ولو على صحراء لوط في إيران. فإذا فعلتها وعادت طائراتها سالمة، فماذا سقتول حكومات سردينيا، والإسطبل الأخضر، وملالي إيران؟؟؟

نعم نعم!

صحيح أن حكومة الإسطبل الأخضر في بغداد ستتعذر بإسهال الرئيس الطليباني والقنادر التي سحقت راس عمار كيكة المرجعية الحكيم، وجروح ذا الوجه المتعفن عادل عبد المهدي!

لكن بماذا ستتعذر حكومات سردينيا وملالي طهران؟!



النتيجة أنني أرجح كثيرا هذه اليام أن تقطع الصبية وريقة زهرتها الأخيرة مع القول: " نعم سيضربون إيران! "

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ



عدو جرائم البنغال
أ / شريف بن حمدي بن دليقم
الشهير بـ
:018: المدلقم :018:
ــــــــــــــــــــــــــــــــ
تشكرات

خيال نجد 1
06 03 2007, 08:36 PM
أيها الإخوة و الأخوات لنتعاون مع شيخنا د/ابو بلال في نشر قضية شيخنا الأسيف خالد الراشد فك الله أسره من الطغاة

http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214151

و دمتم بخير

محمود السعيدان
07 03 2007, 01:03 AM
الأخ الفاضل ( شريف بن حمدي بن دليقم ) :

وفقك الله ، وجزاك خيراً ، وشكراً لك .

الأخ الفاضل ( خيال نجد 1 ) :

نسأل الله تعالى أن يعجل بفك أسر الشيخ خالد الراشد والشيخ سليمان العلوان وجميع العلماء العاملين والمجاهدين في سبيله عز وجل .

وشكراً لك وللأستاذ أبي بلال .

عبدالله الكويتي
07 03 2007, 01:25 AM
الموساد متورط فى خطف الجنرال الايرنى " أصغرى " من تركيا ؟؟


http://newsimg.bbc.co.uk/media/images/40844000/jpg/_40844900_plant2.jpg

استنفار إسرائيلي تحسباً لرد "انتقامي

" إيراني على "خطف" الجنرال أصغري


عواصم - الوكالات: ألمح خبراء وضباط استخبارات سابقون في اسرائيل الى احتمال تورط الدولة العبرية في خطف جنرال ايراني من تركيا فيما عززت اسرائيل حماية بعثاتها الديبلوماسية خشية رد فعل ايراني في الوقت الذي تتواصل فيه التحضيرات قي مجلس الامن الدولي لاستصدار قرار جديد يغلظ العقوبات المفروضة على طهران التي ردت بمناورات عسكرية قرب منشأة اصفهان النووية الحساسة.
ووسط حالة من الغموض حول مصيره أضفى خبراء أمن اسرائيليون قدرا من المصداقية على بيان ايراني امس بأن أجهزة مخابرات غربية ربما خطفت النائب السابق لوزير الدفاع علي رضا اصغري.
وقال ألون بن دافيد محلل الشؤون الاسرائيلية في نشرة »جينز« العسكرية الاسبوعية »رجل لديه معلومات نووية سيكون رصيدا ثمينا لوكالة المخابرات المركزية الاميركية وموساد« مشيرا الى جهازي المخابرات الاميركي والاسرائيلي , مضيفاً »قد يكون جديرا بأن يخطف رغم المخاطر«.
ولم تكشف ايران عن تفاصيل حول العمل الذي كان أصغري يقوم به. لكن نقل عن قائد الشرطة الايراني قوله ان أصغري ربما يكون اختطف »بسبب خبراته السابقة في وزارة الدفاع«.
ويتطلب قيام جهاز »موساد« بأي عمل كبير يشتمل على ايرانيين موافقة من رئيس الوزراء الاسرائيلي ايهود أولمرت الذي يكابد من أجل تقليص التوترات مع طهران التي قد تصرف الاهتمام عن حملة ديبلوماسية كبيرة تقودها الولايات المتحدة ضد ايران.
لكن محللين قالوا ان اسرائيل تعتبر أصغري جائزة تستحق الثمن الذي من المحتمل أن يسبب حرجا لتركيا وهي احدى البلدان الاسلامية القليلة التي تقيم علاقات ديبلوماسية مع الدولة اليهودية.
في غضون ذلك اعلنت اذاعة الجيش الاسرائيلي امس انه تم تعزيز الاجراءات الامنية حول البعثات الديبلوماسية الاسرائيلية خوفا من عمليات خطف أو هجمات انتقامية من قبل ايران.
واضافت الاذاعة ان جهاز الامن الداخلي » شين بيت « المسؤول خصوصا عن حماية السفارات والقنصليات والمؤسسات الرسمية الاسرائيلية الاخرى في الخارج, اصدر توجيهات بتعزيز اجراءات المراقبة والحذر.
على صعيد آخر توقعت وزيرة الخارجية الإسرائيلية تسيبي ليفني أن تؤيد روسيا مشروع قرار جديد فى مجلس الأمن الدولي ينص على تشديد العقوبات المفروضة على إيران بسبب برنامجها النووي.
وعقد سفراء الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وروسيا والصين والمانيا اجتماعا مغلقا غير رسمي في مقر البعثة البريطانية في الامم المتحدة لمناقشة عقوبات جديدة ضد طهران.
وصرح السفير الصيني في الامم المتحدة وانغ غوانغيا ونظيره الروسي فيتالي تشوركين للصحافيين ان مشروع القرار الجديد سيمهل ايران ستين يوما لتعليق برنامجها لتخصيب اليورانيوم طبقا لما تطلبه الامم المتحدة, والا ستفرض عليها عقوبات جديدة.
واكد وانغ بعد الاجتماع ان »هناك عددا كبيرا من النقاط المشتركة لكن هناك بعض الخلافات ايضا«, موضحا »نريد توسيع (القرار 1737 الصادر عن مجلس الامن الدولي) بطريقة معززة وبشكل متكافئ«.
من جهته, قال السفير الروسي ان الدول العشر غير الدائمة العضوية في مجلس الامن الدولي ستبلغ »بمسار المناقشات«, مؤكدا ان هناك »فرصة كبيرة جدا« لاعتماد قرار جديد خلال الشهر الجاري.
وفي بكين قال وزير الخارجية الصيني لي تشاو تشينغ امام الصحافيين في مناسبة الدورة السنوية للبرلمان »ندعو ايران الى تعزيز تعاونها مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية« واضاف لي ان »اي قرار من مجلس الامن الدولي سيدعو للسلام والاستقرار في المنطقة«.
في المقابل اكد وزير الخارجية الايراني منوشهر متكي امس ان بلاده مستعدة للتفاوض مع الولايات المتحدة لكن بدون شروط وقال »لقد قلنا على الدوام اننا مستعدون لاجراء مفاوضات وبخصوص الملف النووي لقد قلنا انه يجب ان يسحبوا شرط تعليق (تخصيب اليورانيوم) من اجل التفاوض«.
من جهة ثانية نفت إيران ما أعلنه مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية من أن إيران علقت اخيراً برنامجها لتخصيب اليورانيوم, وذلك حسبما ذكرت وكالة أنباء الجمهورية الاسلامية الايرانية »إرنا« وجاء في بيان لمنظمة الطاقة الذرية الايرانية أن عمليات التخصيب بمفاعل ناتنز بوسط إيران لا تزال مستمرة وفق الاطار المعد سلفا وتحت إشراف الوكالة الدولية للطاقة الذرية.
وبالتوازي مع تصريحاتها السياسية المتشددة اجرت الجمهورية الاسلامية تدريبات للدفاع الجوي حول مصنع اصفهان النووي فيما اعلن وزير الدفاع مصطفى محمد نجار ان ايران مستعدة لمواجهة التهديدات او الهجمات. واضاف »على قدراتنا الدفاعية ان تكون على استعداد لبلوغ اهدافنا الوطنية ومواجهة المخاطر المحدقة بأمننا«.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــ



نقلت "وكالة انباء الجمهورية الاسلامية" الايرانية امس عن وزير الخارجية منوشهر متقي قوله ان بلاده طلبت من مسؤولين أتراك التحقيق في اختفاء مسؤول عسكري ايراني كبير سابق اختفى خلال زيارة لتركيا، في حين لا تزال انقرة تلتزم الصمت حيال الموضوع.

وترددت معلومات عن ان أصغري ضالع في نشاطات نووية في بلاده. كما انه يقوم بدور في مواجهة الاميركيين في العراق.

وأوضح متقي، كما نقلت وكالة «رويترز»، ان طهران «تتخذ كل الخطوات اللازمة» لحل قضية نائب وزير الدفاع السابق علي رضا أصغري (63 عاما) الذي فقد بعد أن حجز في أحد فنادق اسطنبول في السابع من شباط (فبراير) الماضي.

وتابع: «لقد توجه مدير عام من وزارة (الخارجية) الى تركيا لمتابعة القضية. وطلبنا من تركيا التحقيق في قضية أصغري».

وكانت القناة العاشرة في التلفزيون الاسرائيلي قالت اول من امس ان اصغري كان مسؤولا عن «الحرس الثوري» في لبنان في تسعينات القرن الماضي، وان أوساطا امنية تركية وسورية تلمح الى دور لجهاز «موساد» الاسرائيلي او الاستخبارات الاميركية في اختفائه

http://www.alseyassah.com/alseyassah/International_13.asp

محمود السعيدان
07 03 2007, 01:43 AM
بارك الله فيك أخي الكريم ( عبد الله الكويتي ) ، وأنا بصدد وضع هذا الخبر ولكنك سبقتني جعلني الله وإياك من السابقين بالخيرات .

ولعلك تسمح لي بوضعه مرقماً ومرتباً بشكل أكثر في الرد التالي ..

وما يزال القراء بانتظار ما واعدتنا به من رؤى بخصوص هذه الحرب فلا تتأخر بارك الله فيك .

وشكراً جزيلاً لك .

محمود السعيدان
07 03 2007, 01:54 AM
( 360 )


مجلس الأمن يواصل دراسة العقوبات المغلظة ؛ وطهران ترد بمناورات عسكرية :


استنفار إسرائيلي تحسباً لردٍّ " انتقامي إيراني" على خطف الجنرال أصغري


صحيفة السياسة الكويتية - عواصم ؛ وكالات : ألمح خبراء وضباط استخبارات سابقون في اسرائيل الى احتمال تورط الدولة العبرية في خطف جنرال ايراني من تركيا فيما عززت اسرائيل حماية بعثاتها الديبلوماسية خشية رد فعل ايراني في الوقت الذي تتواصل فيه التحضيرات في مجلس الامن الدولي لاستصدار قرار جديد يغلظ العقوبات المفروضة على طهران التي ردت بمناورات عسكرية قرب منشأة اصفهان النووية الحساسة .


ووسط حالة من الغموض حول مصيره أضفى خبراء أمن اسرائيليون قدرا من المصداقية على بيان ايراني امس بأن أجهزة مخابرات غربية ربما خطفت النائب السابق لوزير الدفاع علي رضا اصغري .


وقال ألون بن دافيد محلل الشؤون الاسرائيلية في نشرة "جينز" العسكرية الاسبوعية "رجل لديه معلومات نووية سيكون رصيدا ثمينا لوكالة المخابرات المركزية الاميركية وموساد" مشيرا الى جهازي المخابرات الاميركي والاسرائيلي , مضيفاً "قد يكون جديرا بأن يخطف رغم المخاطر" .


ولم تكشف ايران عن تفاصيل حول العمل الذي كان أصغري يقوم به. لكن نقل عن قائد الشرطة الايراني قوله ان أصغري ربما يكون اختطف "بسبب خبراته السابقة في وزارة الدفاع" .


ويتطلب قيام جهاز "موساد" بأي عمل كبير يشتمل على ايرانيين موافقة من رئيس الوزراء الاسرائيلي ايهود أولمرت الذي يكابد من أجل تقليص التوترات مع طهران التي قد تصرف الاهتمام عن حملة ديبلوماسية كبيرة تقودها الولايات المتحدة ضد ايران .

لكن محللين قالوا ان اسرائيل تعتبر أصغري جائزة تستحق الثمن الذي من المحتمل أن يسبب حرجا لتركيا وهي احدى البلدان الاسلامية القليلة التي تقيم علاقات ديبلوماسية مع الدولة اليهودية .


في غضون ذلك اعلنت اذاعة الجيش الاسرائيلي امس انه تم تعزيز الاجراءات الامنية حول البعثات الديبلوماسية الاسرائيلية خوفا من عمليات خطف أو هجمات انتقامية من قبل ايران .

واضافت الاذاعة ان جهاز الامن الداخلي " شين بيت " المسؤول خصوصا عن حماية السفارات والقنصليات والمؤسسات الرسمية الاسرائيلية الاخرى في الخارج, اصدر توجيهات بتعزيز اجراءات المراقبة والحذر .


على صعيد آخر توقعت وزيرة الخارجية الإسرائيلية تسيبي ليفني أن تؤيد روسيا مشروع قرار جديد فى مجلس الأمن الدولي ينص على تشديد العقوبات المفروضة على إيران بسبب برنامجها النووي .


وعقد سفراء الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وروسيا والصين والمانيا اجتماعا مغلقا غير رسمي في مقر البعثة البريطانية في الامم المتحدة لمناقشة عقوبات جديدة ضد طهران .

وصرح السفير الصيني في الامم المتحدة وانغ غوانغيا ونظيره الروسي فيتالي تشوركين للصحافيين ان مشروع القرار الجديد سيمهل ايران ستين يوما لتعليق برنامجها لتخصيب اليورانيوم طبقا لما تطلبه الامم المتحدة, والا ستفرض عليها عقوبات جديدة .


واكد وانغ بعد الاجتماع ان "هناك عددا كبيراً من النقاط المشتركة لكن هناك بعض الخلافات ايضا", موضحا "نريد توسيع (القرار 1737 الصادر عن مجلس الامن الدولي) بطريقة معززة وبشكل متكافئ" .


من جهته, قال السفير الروسي ان الدول العشر غير الدائمة العضوية في مجلس الامن الدولي ستبلغ "بمسار المناقشات", مؤكدا ان هناك "فرصة كبيرة جدا" لاعتماد قرار جديد خلال الشهر الجاري .


وفي بكين قال وزير الخارجية الصيني لي تشاو تشينغ امام الصحافيين في مناسبة الدورة السنوية للبرلمان "ندعو ايران الى تعزيز تعاونها مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية" واضاف لي ان "اي قرار من مجلس الامن الدولي سيدعو للسلام والاستقرار في المنطقة" .

في المقابل اكد وزير الخارجية الايراني منوشهر متكي امس ان بلاده مستعدة للتفاوض مع الولايات المتحدة لكن بدون شروط وقال "لقد قلنا على الدوام اننا مستعدون لاجراء مفاوضات وبخصوص الملف النووي لقد قلنا انه يجب ان يسحبوا شرط تعليق (تخصيب اليورانيوم) من اجل التفاوض" .


من جهة ثانية نفت إيران ما أعلنه مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية من أن إيران علقت اخيراً برنامجها لتخصيب اليورانيوم, وذلك حسبما ذكرت وكالة أنباء الجمهورية الاسلامية الايرانية "إرنا" وجاء في بيان لمنظمة الطاقة الذرية الايرانية أن عمليات التخصيب بمفاعل ناتنز بوسط إيران لا تزال مستمرة وفق الاطار المعد سلفا وتحت إشراف الوكالة الدولية للطاقة الذرية .


وبالتوازي مع تصريحاتها السياسية المتشددة اجرت الجمهورية الاسلامية تدريبات للدفاع الجوي حول مصنع اصفهان النووي فيما اعلن وزير الدفاع مصطفى محمد نجار ان ايران مستعدة لمواجهة التهديدات او الهجمات. واضاف "على قدراتنا الدفاعية ان تكون على استعداد لبلوغ اهدافنا الوطنية ومواجهة المخاطر المحدقة بأمننا" .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
07 03 2007, 02:29 AM
( 361 )


لاريجاني يؤكد أن تشدد مجموعة (5+1) سيُجَابه برَدٍّ جَادٍّ من قِبَـل إيران :


متكي ينفي وقف إيران لأنشطة التخصيب بشكل مؤقت


قناة العالم الإخبارية الإيرانية ( طهران ) : نفى وزير الخارجية الايراني منوتشهر متكي، تصريحات للمدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي، قال فيها إن ايران أوقفت بشكل مؤقت تطوير برنامج تخصيب اليورانيوم، بانتظار قرار جديد من مجلس الامن بشأن ملفها النووي .


وقال متكي خلال مؤتمر صحافي مشترك عقده مع رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الاسلامية حماس خالد مشعل : إن طهران تواصل حاليا نشاطها النووي بصورة طبيعية، مضيفا: أن الإستمرار بالنشاط النووي السلمي لا يمنع الوصول الى حل معقول وشامل يرضي جميع الاطراف ويضمن حق إيران .


واوضح : ان الأنشطة القانونية التي تمارسها الجمهورية الاسلامية الايرانية في الشأن النووي من اجل انتاج الوقود النووي اللازم لتطبيق خطة البلاد التي اقرها مجلس الشورى الاسلامي من اجل انتاج عشرين ألف ميغاواط من الطاقة الكهربائية تسير في مسارها الطبيعي دون أن يطرأ عليها أي تغيير .


وأضاف متكي : ان موقف الجمهورية الاسلامية الايرانية من قضية أنشطة تخصيب اليورانيوم واضح وشفاف.. هناك مساع تبذل حاليا في هذا المجال من قبل اطراف دولية متعددة، معتبرا ان من الطبيعي ان أية خطوة ايجابية من الطرف المقابل ستقابل بخطوة مماثلة من قبل الجمهورية الاسلامية الايرانية .


واكد : ان بناء الثقة لا يعني الغاء أو تعطيل الحقوق القانونية للجمهورية الاسلامية الايرانية .


رد إيراني جاد :

وعلى صعيد ذي صلة اكد أمين المجلس الاعلى للامن القومي الايراني علي لاريجاني ضرورة التوصل الى تسوية القضية النووية عبر مفاوضات حقيقة مضيفا : إذا اختارت مجموعة (5+1) نهج التشدد فانها ستتلقى بالتاكيد ردا جادا من قبل ايران .

واعتبر لاريجاني في مؤتمر صحفي مشترك عقده مع رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل أمس الثلاثاء ان ايران لن تبقى متفرجة حيال اي قرار تعمل على اصداره مجموعة (5+1)، وأشار: نرجح تسوية هذه القضية من خلال مفاوضات حقيقية وليس شكلية ولكن اذا اختاروا نهجا متشددا فانهم سيلقون بالتاكيد رداً جاداً .

ونفى لاريجاني ما اعلنه البرادعي من ان ايران قللت من مستوى تخصيب اليورانيوم معتبرا هذه الادعاءات لا اساس لها من الصحة .

وفي معرض اجابته على سؤال لاحد الصحافيين حول موعد ضخ الغاز الى اجهزة الطرد المركزي اوضح لاريجاني ان ضخ الغاز سيتم في موعده المقرر عما قريب .

وحول التقارير التي ترددت بان روسيا لم تفي بوعودها بارسال الوقود النووي الى محطة بوشهر قال لاريجاني : ان ايران وروسيا بلدين صديقين وانها تنجز مهامها استنادا الى الاتفاقية .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
07 03 2007, 07:07 AM
( 362 )


تحفظ روسي وألماني على حظر تصدير مواد ملتبسة :


الدول الكبرى : نصف اتفاق حول النووي الإيراني


القبس - وكالات ( نيويورك ؛ طهران ؛ فيينا ) : فكرة 'توسيع العقوبات على ايران' كانت الهاجس الرئيسي في الاجتماعات التي بدأت الليلة قبل الماضية في نيويورك بين مندوبي الدول الست الكبرى في مقر البعثة البريطانية لدى الامم المتحدة، وبخاصة في ضوء التقرير السلبي الاخير الذي قدمه مدير عام الوكالة الذرية محمد البرادعي واكد فيه على رفض طهران تعليق انشطة برنامجها النووي .


وحسب احد المصادر المطلعة على رفض طهران المباحثات، التي استمرت قرابة الساعة ونصف الساعة، فانها تناولت الاستماع لمقترحات الوفدين الاميركي والبريطاني حول سبل تشديد العقوبات المفروضة بموجب الفصل السابع من الميثاق .


ولم يستبعد المندوب الروسي بعد انتهاء هذا الاجتماع اعتماد المجلس لقرار جديد خلال شهر مارس الجاري، واوضح ان الدول العشر غير الدائمة العضوية في مجلس الامن ستبلغ خلال ساعات بفحوى المناقشات .


توافق .. وخلافات :


اما مندوب الصين وانغ جوانغيا فقد اوضح ان المناقشات تخللها بعض التوافق على بعض النقاط بينما شابتها خلافات في بعضها الآخر، مشيرا الى ان مشروع القرار الجديد سيمهل ايران ستين يوما لتعليق برنامجها لتخصيب اليورانيوم طبقا لقرارات مجلس الامن، والا ستفرض عليها عقوبات جديدة .


المندوب الفرنسي جان مارك دي لا سابليير اكد ان المشاورات اظهرت وجود اجماع لدى الدول الست .


المندوب الالماني توماس ماتوسك كشف بعض الافكار المطروحة، منها توسيع اجراءات منع سفر المسؤولين الايرانيين المشاركين في الانشطة النووية والبالستية، وتوسيع نطاق تجميد حسابات وودائع هؤلاء، وتوسيع لائحة المواد ذات الاستعمال المزدوج التي يمكن تصديرها الى ايران .


وقال ان الاعضاء حريصون على انتهاج السرعة والبساطة للتوصل الى حلول توافقية .


رفض الحظر الشامل للأسلحة :


غير ان مبعوثين قالوا ان المقترحات الخاصة بفرض حظر اسلحة شامل سيتم التخلي عنها بسبب رفض روسيا، وكذلك الحظر على تأشيرات السفر للطلبة الذين يدرسون التقنية النووية في الخارج .


ودرس المفاوضون ايضا تقييد ائتمانات التصدير التي تقدمها الحكومات لشركات تتعامل مع ايران، وكانت واشنطن طالبت اوروبا بقطع مثل هذه الائتمانات .


وقال مندوب المانيا 'لا نريد ان نضر بشركاتنا الصغيرة والمتوسطة الحجم' .


وقبل بدء المفاوضات التقى وكيل وزارة الخارجية الاميركية نيكولاس بيرنز مع الامين العام للامم المتحدة بان مون وقال بعد الاجتماع 'المسألة انتقلت الى مجلس الامن.. ونأمل ان تتم المداولات في اقصر وقت حتى تعرف الحكومة الايرانية انها منعزلة في هذه القضية ' .


البرادعي : " نقاط غامضة " :


من جهته، اعلن د.البرادعي في القسم الاول من الاجتماع الفصلي لمجلس محافظي الوكالة في فيينا 'ان هناك نقاطا غامضة في الانشطة النووية الايرانية على مدى عقدين'.


وأوضح انه 'لا يوجد دليل قاطع يثبت انحراف البرامج النووية نحو الاسلحة النووية'، لكنه قال 'ان هناك نقاطا غامضة على مدى عقدين من الزمن'، داعيا ايران 'لإبداء الشفافية اللازمة '.


وقد أكد مندوب ايران لدى الوكالة الذرية علي اصغر سلطانيه استعداد بلاده لإبداء المزيد من الشفافية لإزالة اي نوع من الغموض .


وانتقد سلطانية في حديث الى التلفزيون النمساوي تدخل مجلس الامن في مسألة فنية تعتبر من اختصاص الوكالة الذرية .


تجميد إمدادات تقنية :


هذا وتتجه الوكالة الدولية الى وقف امداد طهران ببعض التقنيات المتعلقة بمفاعلاتها النووية، وذلك انسجاما مع قرار مجلس الامن في ديسمبر .


اما وزير الخارجية الايراني منوشهر متقي فقد اعرب عن اعتقاده بأن الوكالة الذرية لا يمكنها خلافا للمقررات القانونية والاطر المتفق عليها، قطع تعاونها مع ايران في بعض المجالات .


وقال في مؤتمر صحفي مشترك عقده مع نظيره الفنزويلي نيكولاس مورس ان 'التعاون مع الوكالة قائم على اساس الاتفاقيات المبرمة، وكذلك عضوية ايران في معاهدة الحد من الانتشار، وفي حال وجود اسئلة بشأن برنامجنا النووي يمكنها طرحها لمناقشتها وإزالة النقاط الغامضة' .


اما الوزير الفنزويلي فقد رأى ان 'الجمهورية الاسلامية الايرانية لها الحق في امتلاك الطاقة النووية لاستخدامها في المجالات السلمية وهي ليست كالولايات المتحدة التي تستخدم هذه التقنية لقتل الآخرين' .


وكان متقي قد صرح ان 'اي خطوة ايجابية من اي طرف سنقابلها بخطوة مماثلة ' .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
07 03 2007, 07:13 AM
http://www.almeshkat.net/vb/images/bism.gif

تـجـاوز زواره فـي بـضـعـة أسـابـيـع ( 33 ) ألـفـاً ، وتـجـاوز فـي مـواده مـن أخـبـار وتـقـاريـر وتـحـلـيـلات الـرقـم ( 333 ) :


هذا الملف هو أكبر ملف إخباري من نوعه على مستوى جَميع وسائل الإعلام العالمية حول الحرب الأمريكية الإيرانية المرتقبة


مُـخـتـارات مـن أخـبـار وتـقـاريـر الـمـائـة الأولـى مـن هـذا الـمـلـف على الرابط التالي - مع استفتاء حول الملف - :


http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408


:A2:

محمود السعيدان
07 03 2007, 07:24 AM
( 363 )


لاريجاني : الحل العسكري سيجعلنا أكثر إصراراً ! :


مناورات إيرانية جديدة تستمر أسبوعاً في ' إيلام'


القبس - أ ش أ ( طهران ؛ أنقرة ) : أكدت إيران أن أي تدابير عسكرية ستؤدي فقط إلى جعلها أكثر اصرارا، في ما يتعلق بالنزاع النووي .


جاء ذلك على لسان رئيس فريق التفاوض النووي علي لاريجاني خلال اجتماعه مع دبلوماسيين. وأوضح ان الغربيين اختاروا للقضية النووية سيناريو لن يحالفه النجاح، كما ان التدابير العسكرية أيضا لن تكون فاعلة، بل على النقيض ستجعل موقفنا أكثر حسماً .


واتهم لاريجاني الغرب أيضا بمحاولة بث الفرقة بين الشيعة والسنة، وجدد لاريجاني الدعوة لإجراء مفاوضات بوصفها أفضل خيار لتسوية النزاع حول برنامج إيران النووي .


مناورات جديدة :


على صعيد ذي صلة اعلن الجيش الايراني ان مناورات 'الرسول الاعظم' بدأت امس الثلاثاء ( 16 / 2 / 1428هـ - 6 / 3 / 2007م ) في محافظة ايلام (غرب) بمشاركة عدد كبير من العناصر .


وصرح نعمان غلامي قائد قوات الحرس الثوري في محافظة ايلام ان المناورات ستستمر اسبوعا بمشاركة 31 كتيبة .


واضاف ان المناورات تقوم 'بعرض قدرات تعبويي كتائب عاشوراء والزهراء والتعرف على آخر الفنون لمكافحة اعمال الشغب وسبل اقرار الامن والاستقرار (...) وزيادة القدرات البدنية والدفاعية للعناصر وسبل مواجهة الاعداء' .


شركة أميركية تزود طهران بقطع غيار للصواريخ :

من جهة أخرى كشفت تقارير للجمارك ان شركة إيرانية تعمل في تركيا استوردت 64 ألف قطعة غيار للصواريخ من شركة أميركية، وتم نقلها إلى إيران عن طريق تركيا .

وأشار إلى أن قطع الغيار التي استوردتها الشركة من الولايات المتحدة خاصة بالدوائر الكهربائية لصواريخ 'تاو' (إيرانية أميركية الصنع)، وأرسلت إلى إيران بعد ستة أيام من وصولها إلى تركيا .

وقالت 'ميلليت' ان مسؤولين أميركيين طلبوا من أنقرة عدم تصدير هذه القطع إلى بلد ثالث، وان ذلك كان في الفترة التي شهدت ذروة التوتر بين واشنطن وطهران بسبب البرنامج النووي .

وأضافت ان الشركة الإيرانية استوردت كذلك قطع غيار الكترونية ومعدنية للصواريخ من كل من إيطاليا وفرنسا وبريطانيا وألمانيا .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

بدر الباسم
07 03 2007, 08:15 AM
أخي الكريم السعيدان لا شك أنه من جمعك لهذه المادة الكبيرة والكثيرة والمتغايرة والمتباينة والمتفقة وعلى مرور الأيام والشهور بل وربما السنين تولد لك أمرا أشبه ما يكون باليقين أو تم رسم صورة واضحة الهدف لديك عن مستقبل أكده الفعل الخبري

فهل من الممكن اخي ان تعطينا صورة مختصرة لاستنتاجك لما سيؤول إليه الحال حسب متابعتك بل وتخصصك في هذا الملف ؟

where1
07 03 2007, 12:20 PM
جزاك الله خيرا أخ محمود
واتمنى ان تضع روابط المواقع الاخبارية التي تنقل منها لانها تشكل ثروة علمية لكل مؤرخ وكاتب وباحث فضلا عن كونه ملف دسم وهام ولا يغيب عنك التوثيق العلمي لمادة البحث وما يتطلبه من عزو الى مصدر النقل وانت بهذا العمل الجبار بارك الله فيك قد ارسيت سابقة لا نظير لها حسب علمي وهو ارشفة الاحداث حسب التسلسل الزمنى وان وقعت الحرب فسيكون هذا الملف من أهم الملفات التاريخية لما يحتويه من نقل منضبط للاحداث ووضعها بين يدى الباحثين والمحللين وقد استفت كثيرا من جهدك جزاك الله خيرا واعانك على طاعته وكم اتنمى ان تعمم تجربتك الناجحه في رصد الاحداث منها على سبيل المثال فتح ملف اعتداءات الرافضة وخياناتهم وجرائمهم ضد أمة محمد صلى الله عليه وسلم


( ما أنفع الاستغفار وما أكثر ثمراته ! .. فاستغفروا الله كثيراً لعلكم تُرحَمُون )
سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لا إله الا أنت أستغفرك وأتوب إليك

الله أكبر و لله الحمد ..............اللهم أنصر الإسلام و المسلمين
اللهم اجعلهم وعتادهم غنيمة للمسلمين
اللهم اجعلهم وعتادهم غنيمة للمسلمين
اللهم اجعلهم وعتادهم غنيمة للمسلمين

محمود السعيدان
07 03 2007, 02:07 PM
الأخ الفاضل ( بدر الباسم ) :

مرحباً بك .

بخصوص سؤالك الكريم فنعم غير مستغرب أنه تكونت لدي رؤية خاصة وأجدر بالصواب حول هذه الحرب من خلال إعداد وجمع هذا الملف ، وسأجْمِـل لك ما ستفدته من ذلك باختصار شديد وهو أن ضرْبَ أمريكا وإسرائيل أو أحدهما لإيران بات في حكم المؤكد وهو مسألة وقت إلا ان يشاء الله مالك المُـلك ومدبر الكون ورب العالمين جل جلاله ، وقد تبين لي من خلال هذا التخصص أن لهذه الحرب آثار كارثية كبيرة على المنطقة بشكل عام ودول الخليج بشكل خاص لاسيما في ظل احتمالية كبيرة لاستعمال أمريكا الأسلحة النووية لتركيع إيران إن خشيت واشنطن من إطالة أمد الحرب في الوقت الذي تعاني فيه من حربين في العراق وأفغانستان .

والحديث يطول في الدخول في تفاصيل هذه الأمور الكبيرة التي ذكرتها لك بإجمال ، ولكن لعل الله تعالى أن يعينني لأذكر في الأيام القادمة دراسة وافية حول ذلك أبين فيها خلاصة هذا الموضوع .

ونحن في الحقيقة بين يدي انبلاج مرحلة خطيرة نحن واثقون أن العاقبة فيها ستكون للإسلام وأهله ، ولكن يتوجب علينا أن نعمل بأسباب النصر بأن نصدق في عودتنا إلى الله تعالى وأن نـُعد ونستعد .

ونسأل الله تعالى أن يضرب الظالمين بالظالمين ، وأن يُخرجنا وإخواننا المسلمين من بينهم سالمين غانمين .

الأخ الفاضل ( where1 ) :

لقد أجبت على مداخلتك الكريمة التي كررتها هنا مرة أخرى فيما يبدو أنك لم تقرأ جوابي عليها في الصفحة السابقة
رقم ( 31 ) من هذا الملف ، وتجد الجواب على مداخلتك - وفقك الله - على الرابط التالي :

http://www.muslm.net/vb/showpost.php?p=1231988&postcount=615

وجزاك الله خيراً ، وبارك فيك .

محمود السعيدان
07 03 2007, 09:51 PM
( 364 )


مسؤولون استخباراتيون غربيون يستجوبون " رضا عسكري " حول أسراره :


مصدر إيراني : المستشار المختفي قاد الحرس الثوري في لبنان


صحيفة الشرق الأوسط : أبلغ مصدر عسكري ايراني ان مساعد وزير الدفاع الايراني السابق العميد علي رضا عسكري الذي اختفى في تركيا موجود حاليا في احدى دول شمال اوروبا حيث يحظى بعناية فائقة. بينما نسبت وكالة انباء العمال الايرانية الى قائد الشرطة الايرانية اسماعيل احمدي مقدم قوله: إن عسكري كان في زيارة خاصة واختفى بعد وصوله الى تركيا قادما من دمشق ربما تكون أجهزة مخابرات غربية اختطفته .


وقال المصدر ان عسكري وهو كبير مستشاري وزارة الدفاع للشؤون الاستراتجيية والمشتريات العسكرية، في عهدة الاميركيين في هذه الدولة الاوروبية الشمالية حيث يجري استجوابه تمهيدا لنقله الى الولايات المتحدة.وأشار إلى أن مسؤولون استخباريون غربيون يستجوبونه ح ول ما يعرفه من أسرار .


وكشف المصدر لـ«الشرق الاوسط» ان عسكري الذي تولى قيادة وحدات الحرس الثوري في لبنان بعد احمد كنعاني وحسين مصلح، يعرف كثيراً من الأسرار وهو قضى سنتين في لبنان فضلاً عن تردده على السودان وسورية وباكستان وافغانستان .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
07 03 2007, 10:10 PM
( 365 )


ما يزال قيد الدراسة :


مشروع قرار دولي جديد يمهل إيران 60 يوماً لتعليق التخصيب


عـكـاظ - وكالات ؛ عواصم : أجرت الدول الست الكبرى المكلفة بالملف النووي الايراني امس الثلاثاء في مقر الامم المتحدة في نيويورك مناقشات جديدة لتشديد العقوبات المفروضة على ايران التي ما زالت تتجاهل مطالب الاسرة الدولية .


وصرح السفير الصيني في الامم المتحدة وانغ غوانغيا ونظيره الروسي فيتالي تشوركين للصحافيين ان مشروع القرار الجديد سيُمهل ايران ستين يوماً لتعليق برنامجها لتخصيب اليورانيوم طبقا لما تطلبه الامم المتحدة، والا ستفرض عليها عقوبات جديدة .


كما اكد المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي ان الوكالة ما زالت غير قادرة على تقديم دليل على ان البرنامج النووي الايراني محض سلمي كما تؤكد طهران، لكنه دعا في الوقت نفسه الى حل تفاوضي للازمة ؛ وبدأ مجلس حكام الدول الـ 35 الاعضاء في الوكالة الاثنين اجتماعه الربيعي في مقره في فيينا، بجدول اعمال يتضمن الوضع في ايران اثر رفض طهران وقف تخصيب اليورانيوم المادة التي تستخدم لصنع قنبلة ذرية .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
07 03 2007, 10:29 PM
( 366 )


طهران تنفي مُجَدَّداً عدم الوفاء بالتزاماتها المالية لبناء مفاعل بوشهر :


رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية : إيران تعمل لانشاء أول محطة نووية بناءً على أوامر ' نجاد' ، ولن نعلق الآمال على الوعود الغربية

العـالـم ( طهران ) : نفت ايران اليوم الاربعاء، عدم الوفاء بالتزاماتها المالية في ما يتصل بالمفاعل النووي الذي تبنيه روسيا في جنوب ايران، الامر الذي يؤدي بحسب موسکو الى تأخير انجازه .


وقال وزير الخارجية الايراني منوتشهر متکي للصحافيين : إن الجمهورية الاسلامية سددت أقساطا من المبلغ المتفق عليه قبل أوانها، وليس ثمة مشاکل مالية بين ايران وروسيا .


وکانت شرکة (اتومستروي اکسبورت) الروسية التي تتولى بناء مفاعل بوشهر أشارت الثلاثاء الى أن الجانب الايراني لم يسدد التزاماته المالية بموجب العقد الموقع، الامر الذي لا يتيح إرسال الفرق الروسية الضرورية لانجاز عملية البناء .


ومن شأن هذا التأخير أن يؤثر على تسليم الوقود المقرر في اذار/ مارس 2007، قبل تشغيل المفاعل في ايلول/ سبتمبر وانتاج الطاقة اعتبارا من تشرين الثاني/ نوفمبر .


واضاف متکي: نأمل وننتظر جديا أن تفي روسيا بالتزاماتها لانجاز آخر البنود التقنية المتعلقة بنظام التبريد، وأن تسلم الوقود ليغدو المفاعل جاهزا للتشغيل .


ومارست الولايات المتحدة ضغوطا لتوقف روسيا بناء هذا المفاعل، لکن موسکو وافقت فقط على إعادة الوقود النووي الروسي الى اراضيها ما أن يتم استخدامه .


في غضون ذلك بدأت بعد ظهر اليوم في موسکو مفاوضات روسية ايرانية حول مفاعل بوشهر النووي .


وأوضحت نائبة رئيسة مؤسسة (اتومستروي اکسبورت) الروسية المکلفة بالشؤون المالية أن آخر أقساط دفعها الجانب الايراني کانت في 17 کانون الثاني/ يناير .


وأوضحت في بيان أن اتومستروي اکسبورت تواصل تنفيذ التزاماتها في بناء مفاعل بوشهر، مضيفة : أرسلنا أمس (الثلاثاء) طلبا رسميا الى الايرانيين باستئناف تمويل مفاعل بوشهر فوراً .


وکانت الوکالة الفدرالية الروسية للطاقة الذرية (روساتوم) أکدت في 20 شباط/ فبراير الماضي أن موسکو قد تتأخر في إرسال الوقود النووي الى مفاعل بوشهر بسبب مشاکل في الدفع من الجانب الايراني .


وحسب الجدول الزمني الذي أقره الروس والايرانيون عام 2006، يبدأ تشغيل مفاعل بوشهر في ايلول/ سبتمبر 2007. ويتعين مبدئيا إرسال الوقود النووي الى المفاعل قبل ذلك بستة أشهر أي في اذار/ مارس .


زاده : " إيران تعمل لانشاء أول محطة نووية " :


وعلى صعيد متصل أعلن رئيس منظمة الطاقة الذرية غلام رضا آقا زاده أن ايران تعمل حاليا لانشاء أول محطة نووية .


وقال آقا زاده خلال كلمته التي القاها مساء امس الثلاثاء بمقر وزارة الداخلية في طهران : إن الجمهورية الاسلامية الايرانية تعكف حاليا على إنشاء هذه المحطة النووية التي ستعمل بطاقة 360 ميغا واط وذلك بناءاً على أمر رئيس الجمهورية محمود احمدي نجاد .


واضاف : يجب أن لا نعلق الآمال على الوعود الغربية ، واذا خشينا اليوم من امتلاك التكنولوجيا النووية السلمية فإن الاجيال القادمة سوف لن تغفر لنا .


وتابع : اذا تراجعنا خطوة واحدة الى الوراء فيجب أن نخطو مائة خطوة الى الوراء، وهناك نماذج كثيرة لهذا الامر في العالم، وإن الغرب مستعد اليوم أن يقدم لنا افضل محطات الطاقة والتكنولوجيا، وأن يحسن علاقاته معنا ازاء تخلي ايران عن تخصيب اليورانيوم، إلا أننا يجب أن لا نعلق الآمال على هذه الوعود .


وصرح رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية ايضاً : إن مساعي الغرب الشاملة وبامكاناتها الواسعة لوقف نشاط منشأة نطنز النووية تدل على اهمية هذه المنشأة، وإننا نستطيع أن نكشف اهمية هذا الامر من خلال تركيزهم على الموضوع .


وقال: إن الظروف التي تعيشها ايران اليوم بشأن امتلاك التكنولوجيا النووية السلمية تعد ممتازة جدا، وإن الاعداء قد لجأوا الى سياسة تشتت المواقف وإثارة الخلافات لمواجهة هذا الامر .


واضاف: نظرا للعزم الوطني بشأن امتلاك الطاقة النووية السلمية فإن الاعداء سيفشلون في تحقيق سياستهم والتاثير سلبيا على ارادة شعبنا .


وحذر آقا زاده من عملية النقد التي يتعرض لها موضوع امتلاك البلاد للطاقة النووية السلمية، والمطالبة بتعليق تخصيب اليورانيوم والزعم بأن البلاد ستتحمل نفقات كبيرة في هذا المجال، ومن الممكن أن تقع مواجهة عسكرية بسبب امتلاك هذه التقنية، وقال: إن هذه الامور تجري بهدف إيجاد الخلاف وحرف افكار الشعب عن مواصلة الطريق في هذا المجال .


واشار الى السياسة التي ينتهجها الغرب لايجاد التشتت في المواقف داخل البلاد نظرا لصمود ومقاومة الحكومة بشأن موقفها إزاء الملف النووي، واصفا هذه السياسة بالفاشلة .


واضاف: لدينا اليوم عدة آلاف من الكوادر المتخصصة في المجال النووي، وهذا يعد بداية لحركة كبيرة، كما لدينا قدرة فكرية بحيث اذا واجهنا مشكلة فإننا سنقوم ببناء هذه المنشآت للمرة الثانية وبتدابير امنية عالية .


واشار آقا زاده الى اوامر رئيس الايراني احمدي نجاد بشأن بدء عملية إنشاء أول محطة نووية بطاقة (360 ميغاواط) في البلاد وقال: إن الاعداء قد فهموا مدى طاقة وقدرة المتخصصين الايرانيين في هذا المجال .


واضاف: إنهم علموا ايضا بأن هناك إرادة سياسية في النظام لمواصلة امتلاك الطاقه النووية السلمية .


وشدد آقا زاده على أن ايران بلغت مرحلة الاكتفاء الذاتي في المجال التقني، موضحا أنها ليست الآن بحاجة الى الآخرين، مشيرا الى تصريحات المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي الذي اعلن أن ايران ليست بحاجة الى الغرب في هذا المجال، داعيا الى فتح الحوار معها .


ورأى أن الحظر الذي فرض على الجمهورية الاسلامية الايرانية خلال الاعوام السبعة والعشرين الماضية أدى الى حصولها على التقنية النووية دون مد يد الحاجة الى الآخرين والاعتماد على الذات وطاقاتها الداخلية .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
08 03 2007, 06:27 AM
( 367 )


الكونغرس الأميركي يفرض حصاراً على استثمارات طهران :


إيران تهدد بـ « ردٍّ خطير » على أيِّ قرار دوليٍّ يصدر ضدها


السياسة الكويتية - عواصم ؛ وكالات : هددت ايران برد "خطير" على اي قرار دولي جديد يصدر ضدها وكشفت عن مشاريع نووية اضافية في تحد لاجتماعات مجلس الامن الدولي في الوقت الذي توعد فيه الكونغرس الاميركي بفرض عقوبات صارمة على اي شركة او دولة تستثمر في مجال النفط الايراني .

وفي تصعيد جديد للهجة طهران المتحدية عموما قال كبير المفاوضين الايرانيين في الملف النووي علي لاريجاني أن تبني قرار جديد للامم المتحدة حول البرنامج النووي الايراني سيؤدي الى "رد خطير" والظروف ستتغير".. دون ان يوضح طبيعة هذا الرد .

وقال لاريجاني إن إيران ستشرع "قريبا" في المرحلة الثانية لتخصيب اليورانيوم في محطة ناتنز في وسط إيران وأضاف أن أجهزة الطرد المركزي الجديد سيتم تغذيتها عندئذ بغاز "يو إف 6" (هكزافلوريد اليورانيوم) غير أنه لم يذكر أية تفاصيل أخرى بشأن تاريخ تشغيل أجهزة الطرد المركزي الجديدة وعددها .

من جهة ثانية ذكرت تقارير إخبارية أن إيران شرعت في بناء مفاعل نووي خاص بها ونقلت وكالة أنباء الطلبة الايرانية "إسنا " عن نائب الرئيس الايراني غلام رضا آغا زاده قوله إنه تم البدء في عمليات بناء المفاعل الذي تبلغ سعته 360 ميغاوات بناء على أوامر من الرئيس الايراني محمود أحمدي نجاد , ولم يذكر آغا زاده الذي يترأس أيضا مؤسسة الطاقة الذرية الايرانية المزيد من التفاصيل .

واكد المسؤول الايراني أن أي هجوم على المنشآت النووية للبلاد لن يقضي على المعرفة التي اكتسبها العلماء الايرانيون الشبان " مشيرا الى ان ايران لديها الان " عدة الاف من الخبراء النوويين" .

من جانبه هاجم نجاد الانتقادات الداخلية للبرنامج النووي الايراني , وقال ان "اناسا يصفون انفسهم بأنهم محللون وسياسيون يسألون الناس "لماذا تواجهون الاعداء ولا ترضخون .. وذلك بدل مواجهة الاعداء الذين يريدون ان يدوسوا حقوق ايران" , معتبرا انه "في هذه اللحظة نحن عند تقاطع طرق وينبغي عليكم جميعا ان تبذلوا جهدا كبيرا لاتمام مهمتكم" .

وتشكل تصريحات احمدي نجاد ردا واضحا على الانتقادات المتزايدة لخبراء وسياسيين حول كلفة استمرار ايران في برنامجها النووي المثير للجدل .

الى ذلك اعلنت المسؤولة المالية في مؤسسة (اتوم ستروي اكسبورت) الروسية يفغينيا نايماروفيتس ان ايران لم تستأنف بعد عملية تمويل مشروع بناء محطة بوشهر والتي توقفت قبل حوالي الشهرين , وقالت ان الخبراء الروس يواصلون العمل في المشروع بالرغم من توقف التمويل .

واضافت ان انعدام التمويل اثر سلبيا على سير العمل من جهة وألحق الضرر بأطراف ثالثة تنفذ اعمالا خاصة بمحطة بوشهر من جهة اخرى .

في المقابل اعلن الرئيس الديمقراطي للجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب الاميركي توم لانتوس ان المجلس يمكن ان يشدد قريبا العقوبات الاقتصادية على ايران, من خلال تشديد العقوبات على الشركات النفطية الاجنبية التي تستثمر في الجمهورية الاسلامية .

واعلن لانتوس عن تقديم مشروع قانون "ضد الانتشار النووي في ايران", يهدف بشكل اساسي, كما قال, الى منع ايران من الحصول على اسلحة نووية او وسائل انتاجها .

وقال خلال جلسة استماع نيابية خصصت للجمهورية الاسلامية في حضور المسؤول الثالث في وزارة الخارجية الاميركية نيكولاس بيرنز, "ان مشروع القانون الذي سأطرحه سيؤدي الى زيادة كبيرة للضغط الاقتصادي المطبق على ايران, ويدعم جهودنا الدبلوماسية من خلال تشديد القانون حول العقوبات الايرانية" .

واضاف "اذا نفذت شركة شل اتفاقها البالغ 10 بلايين دولار مع ايران, فستفرض عليها عقوبات. واذا نفذت ماليزيا اتفاقا مماثلا فستفرض عليها عقوبات ايضا, والمعاملة نفسها ستخصص للصين والهند اذا ما نفذتا اتفاقات مع ايران" .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
08 03 2007, 06:37 AM
( 368 )


سيتم خلالها تخيل وقوع أحداث مختلفة كهَجَمَات صاروخية وكيماوية وتقليدية يُحتمل أن تقوم بها سوريا وإيران :


أكبر مناورة إسرائيلية غير مسبوقة استعداداً لحرب متوقعة الصيف القادم الذي يَحل في مستهل جمادى الآخرة ومنتصف يونيو


القبس ( القدس ) : قالت مصادر اسرائيلية انه على ضوء التخوف من اندلاع الحرب على الحدود الشمالية مع لبنان وعلى طول قطاع غزة ستجري قيادة الجبهة الداخلية الاسرائيلية والشرطة والجيش وكل هيئات الطوارئ العاملة في الجبهة الداخلية مناورة دفاعية قطرية .


وستجري المناورة التي لم يسبق لها مثيل بعد حوالي ثلاثة اسابيع، وسيتم خلالها تخيل وقوع احداث مختلفة : هجوم صاروخي، هجمات كيماوية وتقليدية في شمال اسرائيل ووسطها تقوم بها سوريا وايران واطلاق مكثف لصواريخ 'الكاتيوشا' و'القسام' من قطاع غزة على عسقلان وسديروت وبلدات اخري في المنطقة الجنوبية .


وفي ضوء التخوف من اصابات كثيرة ستجرى وللمرة الاولى عمليات اخلاء واسعة النطاق للسكان من المناطق 'المتضررة' .


وسيشعر سكان تل ابيب اكثر من غيرهم بهذه المناورة، حيث ستجري فيها معظم تصورات سقوط الصواريخ، وقوع عمليات بما في ذلك انتحاريون يحملون احزمة متفجرة فيها مواد كيماوية وتقليدية وستقوم هيئات الانقاذ، ونجمة داود الحمراء والمطافئ بمناورة لانقاذ واخلاء مصابين الى المستشفيات .


وبدأت الشرطة الاسرائيلية امس الأربعاء بالاستعداد لاحتمالات وجود ازمة سير خانقة في جميع شوارع المدينة .


وكانت الشرطة الاسرائيلية قد اجرت قبل اندلاع حرب على لبنان الصيف الماضي مناورة دفاعية، لمواجهة سقوط صواريخ الكاتيوشا في الشمال ولم يتخيل احد أن المناورة ستتحول بعد اسبوعين فقط الى واقع عملي مر .


وقال مسؤولون كبار في الجيش والشرطة، إنه اثيرت فكرة المناورة الحالية في اعقاب توقع اندلاع حرب جديدة في شمال اسرائيل خلال الصيف القادم .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
08 03 2007, 07:00 AM
( 369 )


نجار : " إيران مستعدة لمواجهة التهديدات والهجمات ، وعلى قدراتنا الدفاعية أن تكون على استعداد لبلوغ أهدافنا الوطنية ومواجهة المخاطر المحدقة بأمننا " :


إيران تجري تدريبات للدفاع الجوي في موقع نووي


أخبار الخليج - وكالات ؛ عواصم : أجرت ايران أمس الأول الثلاثاء ( 16 / 2 / 1428هـ - 6 / 3 / 2007م ) تدريبات للدفاع الجوي حول مصنع اصفهان النووي في ما تتزايد الضغوط الدولية على طهران حول برنامجها النووي المثير للجدل، على ما اوردت وكالة الانباء الايرانية الرسمية. وذكر مكتب حاكم اصفهان ان سيارات اسعاف وفرق انقاذ شاركت في تدريبات للدفاع الجوي تجري حول المنشآت النووية في اصفهان .


وتنظم هذه التجارب التي لم يكشف عن سبب اجرائها، في حين يتواصل الحديث عن احتمال شن الولايات المتحدة هجوما جويا على منشآتها النووية .


وبعد رفض طهران مجددا تعليق برنامج تخصيب اليورانيوم، تبحث الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الامن الدولي والمانيا، في استصدار قرار دولي جديد لتشديد العقوبات التي كانت فرضت في ديسمبر على البرامج النووية والبالستية الايرانية .


ويشتمل نشاط مصنع اصفهان على انتاج غاز هيكزافلورايد اليورانيوم (سادس فلوريد اليورانيوم) الذي يغذي مفاعل نطنز حيث تقوم ايران بتخصيب اليورانيوم. وتخشى الدول الغربية من ان تستخدم ايران تخصيب اليورانيوم لصنع القنبلة الذرية، في حين تؤكد طهران ان برنامجها النووي سلمي .


وفي مقابلة لصحيفة "ايران" الحكومية، قال وزير الدفاع مصطفى محمد نجار ان ايران مستعدة لمواجهة التهديدات او الهجمات. واضاف "على قدراتنا الدفاعية ان تكون على استعداد لبلوغ اهدافنا الوطنية ومواجهة المخاطر المحدقة بأمننا " .


ونفت إيران يوم الثلاثاء ما أعلنه مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية من أن إيران علقت مؤخرا برنامجها لتخصيب اليورانيوم، وذلك حسبما ذكرت وكالة أنباء الجمهورية الاسلامية الايرانية (إرنا). وجاء في بيان لمنظمة الطاقة الذرية الايرانية ونقلته (إرنا) أن عمليات التخصيب بمفاعل ناتانز بوسط إيران لا تزال مستمرة وفق الاطار المعد سلفا وتحت إشراف الوكالة الدولية للطاقة الذرية. وأضاف البيان أنه لا يوجد تغيير في برنامج إيران النووي، كما لم يستبعد أن تكون الصحف قد أخطأت في نقل تصريحات البرادعي. ووفقا لاخر تقارير الوكالة الدولية للطاقة الذرية فإن إيران تقوم حاليا بتشغيل مجموعتين من أجهزة الطرد المركزي بكل منهما 164 وحدة، كما ستبدأ في تشغيل مجموعتين أخريين بهما نفس العدد من وحدات الطرد المركزي قريبا. وتقول إيران إن المجموعتين تعملان لاهداف بحثية بحتة .


واجرت الدول الست الكبرى المكلفة بالملف النووي الايراني في مقر الامم المتحدة في نيويورك الاثنين مناقشات جديدة لتشديد العقوبات المفروضة على ايران التي ما زالت تتجاهل مطالب الاسرة الدولية .


وعقد وزراء الدول الست (الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وروسيا والصين والمانيا) اجتماعا مغلقا غير رسمي في مقر البعثة البريطانية في الامم المتحدة بعد ظهر الاثنين لمناقشة عقوبات جديدة ضد طهران . وقد استمر هذا الاجتماع المغلق تسعين دقيقة. وصرح السفير الصيني في الامم المتحدة وانج جوانجيا ونظيره الروسي فيتالي تشوركين للصحفيين ان مشروع القرار الجديد سيمهل ايران ستين يوما لتعليق برنامجها لتخصيب اليورانيوم طبقا لما تطلبه الامم المتحدة، والا ستفرض عليها عقوبات جديدة. واكد وانج بعد الاجتماع ان "هناك عددا كبيرا من النقاط المشتركة لكن هناك بعض الخلافات ايضا"، موضحا "نريد توسيع (القرار 1737 الصادر عن مجلس الامن الدولي) بطريقة معززة وبشكل متكافئ" .


من جهته، قال السفير الروسي ان هناك "فرصة كبيرة جدا" لاعتماد قرار جديد خلال الشهر الجاري. وتبنى مجلس الامن الدولي في 23 ديسمبر بعد اربعة اشهر من المفاوضات الشاقة، عقوبات محدودة ضد ايران تتضمن وخصوصا منع تصدير التكنولوجيا البالستية والنووية الى هذا البلد ومنع منح تأشيرات دخول بعض المسؤولين الايرانيين وتجميد ودائعهم المالية .


وقال السفير الالماني توماس ماتوسيك ان بين الاجراءات الجديدة المطروحة منع سفر مسؤولين ايرانيين مشاركين في البرامج النووية والبالستية المثيرة للجدل وتوسيع نطاق تجميد ودائع هؤلاء المسؤولين وتوسيع لائحة المواد التي يمكن تصديرها الى ايران. واضاف ان "الشعار الذي نرفعه في هذه الدورة من المفاوضات هو (السرعة والبساطة)".


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

where1
08 03 2007, 07:55 AM
بماذا خارج مؤتمر النظام الأمني في منطقة الخليج العربي ? وهل من مستفيد منها

محمود السعيدان
08 03 2007, 01:28 PM
لم أفهم سؤالك أخي الفاضل ( where1 ) ! .

محمود السعيدان
08 03 2007, 02:15 PM
( 370 )


أنباء عن خضوعه لاستجواب أمريكي :


خبير إيراني يكشف تفاصيل اختفاء الجنرال الإيراني المتقاعد " علي رضا أصغري " في تركيا


العربية نت : كشف خبير إيراني معروف تفاصيل اختفاء الجنرال الإيراني المتقاعد علي رضا أصغري في تركيا، قائلا إنه لجأ إلى دولة غربية بملئ إرادته حيث يحقق الأمريكيون معه فيها ، نافيا التقارير التي تحدثت عن اختطافه من قبل "الموساد" أو "السي أي إي".


وكان الكشف عن اختفاء علي رضا أصغري في يوم 6 شباط الماضي بتركيا أثار ضجة واسعة خلال الأيام القليلة الماضية بين دعوات الحكومة الإيرانية نظيرتها التركية للتحقيق في اختفائه الغامض وتلميح تقارير صحفية إلى تورط أجهزة استخبارات غربية باختطافه.
وأفادت تقارير صحفية أنه كان مسؤولا بارزا في الحرس الثوري الإيراني وانتدب لفترة 3 سنوات إلى لبنان في التسعينات لمساعدة حزب الله، كما أنه مطلع على بعض تفاصيل المشروع النووي الإيراني .


وقال علي نوري زادة، مدير مركز الدراسات الإيرانية في لندن، لـ"العربية.نت" إن " علي رضا أصغري كان في دمشق في بداية الشهر الماضي عندما قال لمسؤولين إيرانيين هناك إنه سيلتقي مع تاجر سلاح غربي كبير في تركيا سبق أن تعاون مع إيران ووفر لها معدات وأجهزة حساسة جدا".


خرَج ولم يعد :


وأضاف " عندما ذهب لتركيا، وقبل وصوله قامت الملحقية العسكرية الإيرانية بحجز غرفة له في فندق (انتركونتيننتال)، إلا أنه طالب بحجز ثلاث غرف لأنه بصحبة بعض أفراد أسرته فذهب إلى حي (تقسيم) حيث يقيم الإيراينون باسطنبول وحجز 3 غرف في فنق جيلان ودخل الفندق ومكث عدة ساعات وعند الساعة السادسة والنص خرج ولم يعد".


وتابع " استطيع أن أؤكد لكم أنه لم يخطف أبدا وإنما توجه إلى قنصلية غربية و لايمكن أن أكشف عنها الآن إلا أن الأمريكيين يحققون معه فيها".


ولفت إلى أنه منذ يومين عندما وصلت للإيرانيين معلومات عن ذهابه إلى جهة غربية بملئ إرادته شنت حملة تشويه ضده وصورته بأنه سرق أموال الدولة في بعض المواقع القريبة من الحكومة مثل (شريف نيوز)، قائلا "وإذا خطف هل معقول أن تتحدث جهات حكومية أنه فاسد .. إن هذا دليل أنهم يعرفون أنه ذهب بمحض إرادته".


حارب صدام حسين :


وعن شخصية علي رضا أصغري وأهميتها العسكرية، يقول نوري زاده : كان جنرالا بارزا في الحرس الثوري الإيراني وقاد عدة معارك في الحرب مع العراق مثل الفجر الأول والثاني وعملية فتح الفاو، وبعد الحرب مكث في لبنان 3 سنوات ونصف ساعد فيها حزب الله، وعاد لإيران لتولى مسؤولية مشروع شهاب 3 وزلزال وشاهين وعدد من المشاريع الصاروخية، والتقى بالسودان في التسعينات بعدد من قياديي القاعدة هناك عندما كان فيها أسامة بن لادن وكان برفقة ضابط إيراني هو محمد باقر ذو القدر مساعد وزير الداخلية لشؤون الأمن .

خلافه مع الحكومة :

وأضاف "عندما أصبح مساعدا لوزير الدفاع ومسؤولا عن المشتريات العسكرية اكتشف شبكة من المحتالين داخل الوزارة وقابل مرشد الثورة وابلغه، ولكن بدلا من تقديره تعرض لضغوط كبيرة وسجن لمدة شهر وطالبوه بالتكتم وعدم كشف الفضيحة، وبعد ذلك فصل من الوزارة عام 2002، ثم حاول النظام مرة أخرى مراضاته وعينه مستشارا لوزارة الدفاع وهو منصب فخري ليس مهما نظرا لأنه يوجد ثمانون مستشارا في هيئة المستشارين لوزارة الدافع، وأحيل للتقاعد مع قدوم أحمدي نجاد ولكن بقيت له صلات بمنظمة الصناعات الدفاعية".

وتابع الخبير الإيراني علي نوري زاده " كان الجنرال علي رضا أصغري قريبا من الملف النووي الإيراني بشكل غير مباشر من خلال مسؤوليته عن بعض المشاريع في مؤسسة الصناعات الدفاعية الإيرانية، وعلاقته الوثيقة بالجنرال أحمد وحيد رئيس منظمة (إيرو سبيس) وبعض الضابط المشاركين المشرفين على مشاريع إيران النووية".

ويعتقد نوري زادة أن علي أصغري لجأ إلى دولة غربية ما لسببين : كان قلقا من حصول مواجهة مع أمريكا والتي ستدمر البنية التحتية الإيرانية، والسبب الآخر أنه لو لجأ إلى أي جهة أجنبية مثل أمريكا يمكن أن يكشف أموراً سرية لها وعندما يعرف النظام الإيراني بذلك فإنه سيضطر لتغيير موقفها وقبول المطالب الأمريكية .

وكان قائد الشرطة الايرانية اسماعيل احمدي مقدم قال ان الجنرال الايراني السابق علي رضا اصغري الذي اختفى في الآونة الاخيرة بتركيا "قد يكون خطف على يد استخبارات غربية". وقال مقدم "من المحتمل ان يكون النائب السابق لوزير الدفاع (علي رضا) اصغري قد خطف على يد استخبارات غربية بسبب (المنصب الذي شغله) في وزارة الدفاع سابقا".

وذكرت وسائل الاعلام الاسرائيلية من جهتها ان ايران تشك في ان وكالة الاستخبارات المركزية الاميركية (سي آي ايه) واجهزة الاستخبارات الاسرائيلية (الموساد) خطفا او ساعدا الشهر الماضي الجنرال علي رضا اصغري على الفرار .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
08 03 2007, 02:27 PM
( 371 )


إيـران عـلـى خـط الـنـار !


ميدل إيست أونلاين - كتبه / نجاح محمد علي : تأخذ طهرن على محمَـل الجدّ التهديدات الأمريكية باللجوء إلى خيار الضربات العسكرية لِـحسم أزمة الملف النووي المحتدمة .


ولهذا، فقد عمَدَت القيادات العسكرية منذ وقت طويل إلى تعبئة الشارع الإيراني لمواجهة احتمالات الحرب، حتى وإن كانت محدودة بالمنشآت النووية ! .


يعتقد الإيرانيون، ربما ليس معظمهم، أن الخيار العسكري سيُـستخدم عاجلا أم آجلا ومهما كان موقِـف بلادهم التفاوضي، ولهذا فإن غالبية الإيرانيين لا يُـحمِّـلون الرئيس المتشدد محمود أحمدي نجاد، مسؤولية تدهور الحل التفاوضي، على أساس معلومات مؤكّـدة تتحدّث عنها كل مؤثرات الرأي العام في إيران، من صحافة ومنابر صلاة ومنتديات، وتشير إلى أن واشنطن ستستخدم أسلوب الضربات العسكرية للوصول إلى طاولة المفاوضات في مرحلة لاحقة، بغية التوصُّـل إلى حلٍّ سياسي لكل المسائل العالقة بين طهران وواشنطن.


وتنشر الصحف الإيرانية كل يوم تحليلات ودراسات عن تفاصيل السيناريوهات المقترحة بشأن الضربات العسكرية الموعودة، فيما القيادات الرسمية، خصوصا السياسية، تقلِّـل من الخِـيار العسكري، لكنها لا تستبعده نهائياً .


وقد نشرت الصحف في طهران مؤخّـرا أن المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية آية الله علي خامنئي وضع باقي القيادات في اجتماع خاص، في صورة الاستعدادات المطلوبة للردّ في حال شن الولايات المتحدة وإسرائيل أو واحدة منهما هجوما عسكريا على المُـنشآت النووية، رغم أن الرئيس أحمدي نجاد اعتبَـر في تصريحات علنية أن الخيار العسكري يوجد في أسفل أولويات الأمريكيين، في ضوء ورطتهم الكبيرة في العراق .


تأييد وتخوّفات :

الشارع الإيراني الذي انتَـخب أحمدي نجاد واختاره ورجّـح كفّـته على رئيس مجلس تشخيص مصلحة النظام أكبر هاشمي رفسنجاني، كان يُـدرك منذ الوهلة من خلال الحملة الانتخابية لنجاد وشعاراته التي ركّـزت على الاستمرار في مشروع تخصيب اليورانيوم المثير لمخاوف الغرب، أن رئيسهم القادِم لن يتراجع عن البرنامج النووي بأدقّ التفاصيل، خصوصا وأنه يحظى بإجماع من مُـعظم الإيرانيين، رغم اختلافهم في أسلوب حلِّ أزمته مع الغرب .

لكن الإيرانيين، وهم يختلِـفون على أداء أحمدي نجاد منذ انتخابه في يونيو 2005، خصوصا في الشأن الاقتصادي وفشله في تنفيذ معظم وُعوده الانتخابية، يتّـفقون على أن واشنطن هي من يضَـع العصي في عجلة إيران، وأنها هي من يَـحُـول دون التوصُّـل إلى اتفاق سياسي لحل أزمة النووي .

وتشير متابعة زوايا "اتصالات المواطنين" (أو بريد القراء) في مُـعظم الصحف الإيرانية إلى أن نِـسبة كبيرة جدّا من الإيرانيين يعتقدون أن واشنطن تَـرمي إلى استدراج طهران إلى الحرب عبر فتح ملفّـات عدّة ضدّها، تبدأ في العراق ولا تتوقّـف أو تنتهي في لبنان وفلسطين، واتّـهامها بالعمل على تقويض الأمن في المنطقة، والأكثر خطورة، اتهامها بالوقوف خلف أعمال العنف الطائفي في العراق تحديدا، لإيجاد قطيعة بينها وبين العالم الإسلامي ومنع تعاطف المسلمين والعرب معها في حال تعرُّضها لهجوم عسكري، حتى إذا نفَّـذته أو شاركت فيه إسرائيل .

ويرى مُـعظم الخبراء الإيرانيين أيضا، أن خيار الضّـربات العسكرية لن يتأخّـر كثيرا، وهم يتّـهمون إسرائيل بالحث عليه باعتِـباره السَّـبيل الأفضل للتَّـعامل مع البرنامج النووي الإيراني .

وقد لا يعارض الكثير من الإيرانيين النّـهج الحالي لرئيسهم وطريقته لحلّ الأزمة، وهو يعتمد أسلوب التصعيد مُـقابل التصعيد، إلا أنهم يخشون بالتّـأكيد أن يفلت العقال، ولا تقتصِـر الضربات العسكرية على المنشآت النووية، وهي بالمناسبة غير محدّدة بمكان .

تحذيرات الإصلاحيين :

صحف الإصلاحيين تكتب باستمرار محذِّرة من أن المُـحافظين الجُـدد وإسرائيل يُـريدون إشعال حرب شاملة مع إيران، ولا يستبعِـدون أبدا أن يجد الكونغرس نفسه مُـضطرا للمُـوافقة عليها، وينشرون نقلا عن تسريبات أمريكية وإسرائيلية سيناريوهات عدّة لاستدراج إيران، كي تقوم بشنّ هجوم على قوات أمريكية في العراق أو الخليج، لخلق رأي عام داخل الولايات المتحدة يؤيِّـد شن حرب على إيران .

وقد كتب عددٌ من كِـبار المسؤولين في حكومة الرئيس الإيراني السابق محمد خاتمي مقالات حذّروا فيها من خُـطورة الاستِـهانة بالوضع الراهن، وطالبوا بأن تتجنّـب إيران خيار الضربات العسكرية، وتجنح للسلم والحل التفاوضي، حتى وإن كلّـفها ذلك تعلِـيق برنامج تخصيب اليورانيوم .

ويتساءل محسن أمين زادة، وكان مساعدا لوزير الخارجية في عهد خاتمي، عن الفائدة التي ستجنيها إيران، إذا ضُـربَـت منشآتها النووية أو إذا توقّـف البرنامج النووي عن طريق عقوبات مجلس الأمن، وهي عقوبات تبدو جدية لإعاقة هذا البرنامج ومنع إيران من الحصول على قِـطع غيار أو تقنيات تُـستخدم فيه .

وينظر آخرون إلى أن الخسارة الإيرانية، مادِّيا على الأقل، ستكون كبيرة جدّا في حال تَـعرُّض المنشآت النووية (فقط) لضربة عسكرية، وأن المقارنة مع أية أضرار قد تُـلحقها إيران بأعدائها، وهي ترُدّ، ليست في مصلحة إيران .

"عليَّ وعلى أعدائي" :

المعترضون من الإيرانيين على سياسة رئيسهم النووية، وإن كانوا يشتركون مع معظم الإيرانيين في مسألة اعتبار النِّـزاع حول البرنامج النووي لبلادهم يدخُـل في اعتبارات "الكرامة الوطنية"، إلا أنهم يحملون على أحمدي نجاد وطاقمه التفاوضي، أنهم لا يكترثون إلى مُـلاحظات العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز، التي كان أدلى بها للمبعوث الإيراني علي لاريجاني، أمين عام المجلس الأعلى للأمن القومي، وحذّر فيها من "موقف يستدرج إيران إلى الحرب"، ذلك أن المسؤولين الإيرانيين لم يكونوا يُـبالون كثيرا بما تردّد من أن واشنطن لن تدخل الحرب ضدّ إيران قبل تأكّـدها من تأييد الدول العربية الحليفة لها، لمُـواجهة المِـحور الإيراني ـ السوري وحزب الله وحماس والجهاد الإسلامي الفلسطينيين .

هذا الواقع دفع بشخصيات نافِـذة إلى توجيه انتقادات حادّة للخارجية الإيرانية، عندما أعلَـن النّـاطق باسمها، محمد علي حسيني، أن واشنطن لن تنجح في إيجاد حِـلف من دول المنطقة لشنِّ الحرب عليها، ويبدو أن أحمدي نجاد قرأ تلك الانتقادات بنفس إيجابية وقام بزيارة إلى الرياض التي حقّـقت حسبما يبدو خرقا كبيرا في حِـلف واشنطن المطلوب مع المنطقة، حين اتّـفق مع العاهل السعودي على التعاون لإخماد حرائق الفِـتن الطائفية في العراق وتداعِـياتها على لبنان ودُول أخرى في المنطقة .

ورغم جهود الحلّ الدبلوماسي، التي تشارك فيها أطراف إقليمية ودولية، فإن الاستعدادات تجري في إيران على قَـدم وسَـاق، وأهداف الردّ الإيراني قد حُُدِّدت من نظرية تقول "إن على إيران أن لا تُـصدِّق كثيرا الاعتقاد أن الورطة الأمريكية في العراق ستمنع واشنطن من استهداف إيران".

وقد توعَّـد المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية أية الله علي خامنئي باستهداف المصالح الأمريكية عبر العالم، إذ ما تعرّضت إيران للهجوم. فإيران، وكما تُـروِّج في وسائلها الإعلامية وعبر تصريحات قادتها، تملك القُـدرة على إلحاق الضَّـرر بالولايات المتحدة من خلال جيش المهدي في العراق وحزب الله في لبنان، إلى جانب تنظيمات عدة في أفغانستان .

ويقول خبير استراتيجي إيراني، إن قدرة إيران على الرد، تعتمِـد على مدَى استعداد دُول المنطقة للتعاون مع واشنطن .

كما أن المُـناورات العسكرية الإيرانية المتكرِّرة مؤخَّـرا، تعكِـس أن طهران تستعِـدُّ بالفِـعل لحرب من العيار الثقيل لا يُـحبِّـذها الشعب، ولكنّـه قد يجِـد نفسه مُـجبرا على خَـوض غِـمارها على قاعدة "عليّ وعلى أعدائي"، من أجل ذلك، يذهب مراقبون إلى أن كل ذلك يجري لإقناع الشارع الإيراني بأن الحرب إذا وقعت، فهي لم تكن أبدا .. "خيارا إيرانيا" .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

where1
08 03 2007, 04:44 PM
بماذا خارج المؤتمر بأبوظبي لنظام الأمني في منطقة الخليج العربي

أحمد عبد الله ذكى
08 03 2007, 06:06 PM
لا أتعجب من هذا الموضوع الذى يفرض نفسه وإننى أعتبره بفضل الله مفتاح أيام الفتن والملاحم وظهور المهدى المنتظر ومن أراد التفصيل والتأكيد النبوى على ذلك فعليكم بهذا الرابط
http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=181540

صريح بهدوء
08 03 2007, 07:27 PM
الفاضل محمود السعيدان

أحسنت وبارك الله فيك على هذا الجهد

ونسأل الله أن يجعل هذه الحرب القادمة نارا على الطواغيت ورحمة للمؤمنين

محمود السعيدان
09 03 2007, 03:23 AM
الاخوة الأفاضل :

- where1 :

هل ممكن تعطينا بعض التفاصيل حول هذا المؤتمر ، وإن كان من المحتمل أن يكون له علاقة بالاستعداد للحرب المنتظرة ؟! .

- أحمد عبد الله ذكي :

الله أعلم ، ورد العلم إليه أسلم .

- صريح بهدوء :

شكراً لك ، وتقبل الله دعاءك ، وبارك فيك .

محمود السعيدان
09 03 2007, 03:45 AM
( 372 )


ايران تؤكد أن برنامجها النووي لن يتأثر بقرار وقف المساعدات الفنية :


إيران تحذر من مخاطر أسلحة اسرائيل النووية على السلام والأمن العالميين


http://62.220.121.38/NewsPics/2007/3/8/20070308164417_02.jpg


العـالـم ( طهران ؛ فيينا ؛ موسكو ) : حذرت إيران من الخطر الكبير الذي يشكله امتلاك الكيان الاسرائيلي للسلاح النووي على الامن العالمي .


وقال السفير الايراني علي أصغر سلطانيه في اختتام اجتماع مجلس الحکام الـ 35 للوکالة الخميس: إن السلاح النووي الذي بين أيدي الاسرائيليين يشکل خطرا کبيرا جدا على السلام والامن الاقليميين والدوليين .


واعتبر سلطانيه أن عدم اتخاذ مجلس الامن الدولي إجراءات ضد برنامج الكيان الاسرائيلي النووي شجع مسؤولين اسرائيليين على التهديد صراحة بمهاجمة منشآت سلمية في دول اُخرى، أي في ايران .


وتعد ايران من الدول التي وقعت على معاهدة حظر الانتشار النووي، وتنظر بشکوك لتعامل الدول الغربية مع برنامجها النووي في وقت تغض الوكالة الدولية للطاقة الذرية النظر عن الكيان الاسرائيلي الذي لم يوقع على المعاهدة رغم اعترافه بامتلاك أسلحة نووية.
ويرى الخبراء أن اسرائيل تملك نحو 200 رأس نووي، وكان رئيس وزراء الاحتلال الاسرائيلي ايهود اولمرت قال في مقابلة مع التلفزيون الالماني نهاية العام الماضي أن اسرائيل تملك القنبلة النووية على غرار فرنسا واميرکا وروسيا .


کذلك أعربت جامعة الدول العربية الخميس عن قلقها الکبير في هذا الشأن، فيما کررت حرکة عدم الانحياز طلبها إنشاء منطقة منزوعة السلاح النووي في الشرق الاوسط، إلا أن سفير الكيان الاسرائيلي لدى الوكالة اسرائيل ميخائيلي اعتبر أن من غير المبرر أن يقوم كيانه بتغيير سياسته النووية .


لا تأثر بوقف المساعدات الفنية :


من جهة أخرى أکد المندوب الايراني لدى الوکالة الدولية للطاقة الذرية علي أصغر سلطانية أن القرار الذي اتخذته الوکالة الدولية بخفض مساعداتها الفنية لإيران لن يؤثر على تخصيب اليورانيوم في بلاده .


وانتقد سلطانية في تصريحات له اليوم الخميس، القرار خلال الاجتماع، وندد بتدخل مجلس الامن في المسائل الفنية، مشيرا الى أنها من اختصاص الوکالة .


وأضاف سلطانية : أن طهران مستعدة لاستئناف الحوار، لکنها لا ترى أي سبب لتعليق تخصيب اليورانيوم مُسبقاً .


وقد صادقت الوکالة الدولية للطاقة الذرية على قرار يقضي بتخفيض مساعدتها الفنية لإيران إزاء استمرار طهران في تخصيب اليورانيوم .


ويشمل هذا القرار 22 مشروعا من مشاريع التعاون البالغ عددها 55 والتي تنفذ في ايران، وهو يأتي بعد قرار مجلس الامن الذي نص على فرض عقوبات ضد طهران لرفضها وقف التخصيب .


وفي سياق ذي صلة نفى أمين المجلس الاعلى للامن القومي الايراني علي لاريجاني اليوم الخميس، وجود خلاف مالي بين بلاده و روسيا بشأن مفاعل بوشهر النووي جنوبي البلاد .


وجاء كلام لاريجاني عقب لقائه وزير الخارجية العماني يوسف بن علوي ؛ وقال: إن ايران تتفاوض حاليا مع الجانب الروسي بشأن مقترح تقدم به الاخير حول كيفية تسديد بقية التكاليف المالية لإنشاء المفاعل المذكور .


يشار الى أن المساعد الدولي لمنظمة الطاقة النووية الايراني محمد سعيدي يزور حاليا العاصمة الروسية موسكو .


المفاوضات الروسية الايرانية حول مفاعل بوشهر تستأنف الجمعة في موسکو :


وعلى صعيد متصل افاد مصدر روسي قريب من المفاوضات الروسية الايرانية حول المفاعل النووي في بوشهر (جنوب ايران): ان هذه المفاوضات التي بدأت الاربعاء في موسکو ستستأنف اليوم الجمعة .


وقال هذا المصدر ان المفاوضات لم تنته، وما دام لم يتم التوصل الى نتائج فستستأنف اليوم (الجمعة) .


وقالت الشرکة الروسية التي تتولى بناء المفاعل ان ايران تأخرت في دفع اقساط توجبت عليها في 17 کانون الثاني/يناير، واضافت انها تواصل رغم ذلک الوفاء بالتزاماتها .


ومن جهتها، تنفي ايران منذ الاربعاء اي تأخير في الدفع .


وقال کبير مفاوضي الملف النووي الايراني علي لاريجاني الخميس في طهران کما نقلت عنه وکالة الانباء الايرانية الرسمية ان: المال ليس المشکلة، الروس اقترحوا ان نسدد لهم مبالغ قبل موعد استحقاقها بموجب العقد الموقع، ونحن نفاوضهم .


ولمحت الوکالة الفدرالية الروسية للطاقة النووية في 20 شباط/فبراير الى ان موسکو قد تؤخر ارسال الوقود النووي الى مفاعل بوشهر بسبب مشاکل مالية مع الجانب الايراني .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
09 03 2007, 11:27 AM
مُـخـتـارات مـن أخـبـار وتـقـاريـر الـمـائـة الـثـانـيـة مـن هـذا الـمـلـف على الرابط التالي - مع استفتاء حول الملف - :


http://www.muslm.net/vb/showthread.php?p=1238279#post1238279


:A2:

محمود السعيدان
10 03 2007, 07:57 AM
( 373 )


هل تتخلى أمريكا عن سياسة "حافة الهاوية " ؟!


http://www.s-alyousef.com/forums/uploads/post-47-1170756456.jpg
' أحمدي نجاد ' يغط في نوم عميق غارقاً فيما يبدو بأحلامٍ نووية !


سويس إنفو - كتبه / محمد ماضي ( واشنطن ) : بعد أن كانت كل المؤشرات تدُل على اعتِـزام إدارة الرئيس بوش المُـضي قُـدما في سياسة توجيه الإنذارات لإيران، التي أدخلها الرئيس بوش ضِـمن ما وصفه بمحور الشر ودفعها إلى حافة الهاوية، فإما أن تَـنصاع للرّغبات الأمريكية، وإما أن تتعرّض لمصير تغيير النظام عن طريق الخِـيار العسكري ..


.. بدأت تلوح في الأفق مؤشِّـرات جديدة على التحوّل إلى سياسة الترغيب في الجَـزرة والتّـلويح بالعَـصا في التعامل مع إيران .


فقبل حوالي أسبوعين، صدرت أول إشارة على ذلك التحوّل، حين صرّح نيكولاس بيرنز، وكيل وزارة الخارجية الأمريكية بأن إيران تُـشكل أهَـم تحدٍّ للولايات المتحدة في الشرق الأوسط بعد الحرب في العراق، سواء من حيث طموحها النّـووي أو تمويلها لما وصّـفه بمُـعظم الجماعات الإرهابية في المنطقة، وتزويد المسلّـحين في العراق بتكنولوجيا متقدِّمة للمتفجِّـرات والألغام الأرضية، بالإضافة إلى سلسلة تصريحات الرئيس الإيراني، التي سبّـبت عدم الاستقرار في الشرق الأوسط .


ومع ذلك، فإن الولايات المتحدة، التي دأبت على الحديث مع الحكومات التي لا تحِـب سلوكها، مثل كوبا وزمبابوي، وجدت سُـبلا للحوار المُـباشر مع كوريا الشمالية خلال الشهرين الماضيين، وتحسّـنت علاقاتها مع ليبيا، ولذلك، فإنه بالإمكان أن تُـنهي الولايات المتحدة حالة القطيعة، التي استمرّت قُـرابة ثلاثين عاما مع إيران .


ثم أعلنت وزيرة الخارجية الأمريكية كوندوليزا رايس مُـوافقة الولايات المتحدة على المشاركة في محادثات مع كل من إيران وسوريا خلال مؤتمر إقليمي حول مستقبل العراق يُـعقد في منتصف شهر مارس الجاري، بمشاركة الجامعة العربية وعدد من دول الجوار وممثلين عن الدول دائمة العضوية في مجلس الأمن .


وسارع الديمقراطيون في الكونغرس إلى مباركة هذا الإعلان كخطوة مهمّـة في جلب الاستقرار للعراق والتحوّل من الحُـلول العسكرية إلى السُّـبل الدبلوماسية .


وقال السناتور جوزيف بايدن، رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ، إن الإدارة مُـحِـقة في تغيير سياستها والتحوّل إلى سياسة الحوار مع إيران وسوريا وإقناعهما بأن من مصلحتهما أن تكُـونا جُـزءا من الحلّ، وليس جزءا من المشكِـلة من أجل تفَـادي الفوضى في العراق، ولم تستبعد وزيرة الخارجية الأمريكية الدخول في محادثات موسّـعة مع إيران، بشرط أن توقف عمليات تخصِـيب اليورانيوم .


هل هناك تحوّل حقيقي ؟! :


تناول هذا السؤال بالعرض والتحليل الدكتور عمرو حمزاوي، كبير الباحثين في مؤسسة كارنيغي للسلام العالمي في ندوة نظّـمها مؤخرا مركز الحِـوار العربي في واشنطن فقال: "إن هناك تحوّلا هامّـا في المسلّـك الأمريكي مع إيران، يجِـد تفسيرا له في البِـيئة الإقليمية الجديدة التي نتجَـت عن الفراغ الدبلوماسي الذي خلَـقته الإدارة الأمريكية بإهمال التّـعامل مع عملية السلام وباختِـزالها للوضع في المنطقة على مجرّد حثِّ دُول الاعتدال العربي على التعامل مع إيران بالمنطق الصِّـراعي، وتصوير إيران بأنها الخطَـر الأكبر على أمن الخليج".


وأضاف: "وإذا بالسعودية، زعيمة الاعتِـدال العربي تنقلِـب على ذلك المنطق وتُـفاجئ واشنطن بدعوتِـها لمؤتمر مكّـة لحقن الدّماء الفلسطينية وتشكِـيل حكومة وحدة وطنية، وتُـوافق بمباركة إيرانية، لذلك، كان التحوّل المُـفاجئ، مُـحاولة أمريكية لاستِـباق ما يُـمكن أن تقدُم عليه الأطراف الإقليمية من تحرّكات دبلوماسية أخرى، كما أن الولايات المتحدة أدركَـت، رغم كل الطّـنطنة الإعلامية والخِـطاب السياسي الذي يتشبّـث بهدف تحقيق النصر في العراق، أنها أصبحت في موقِـف لا يمكن فيه تحقِـيق أي انتِـصار، وأنها خسِـرت الحرب في العراق، عسكريا وسياسيا، ولذلك، تعيّـن عليها التفكير في كيفية الخروج بشكل يحفظ ماء وجهها، ربما بالاحتفاظ بوجُـود عسكري رمزي، وهي في ذلك تحتاج إلى مُـساعدة الإيرانيين والسوريين بصورة مباشرة" .


وأعرب الدكتور عمرو حمزاوي عن اعتقاده بأن المشكلة هي أن الولايات المتحدة ترفُـض التّـفكير في ماهية المُـقابل، الذي يُـمكن أن تعرضه للقاء المساعدة المرغوب فيها من الإيرانيين والسوريين، لضبط الانفلات الأمني في العراق .


وقال الدكتور عمرو حمزاوي: "لقد انتهت سياسة حافة الهاوية واستخدام القوة لتغيير الأنظمة، عندما أظهر ذلك النّـموذج أنه لم يُـسفر إلا عن مأزقٍ أمريكي في العراق وأصبح كلّ ما تَـهدف إليه الولايات المتحدة، هو مُـحاولة تغيير سُـلوك الأنظمة، التي لا تتماشى مع الأهواء الأمريكية، مثلما حدث مع ليبيا، وتأمل في إمكانية حدوثه مع إيران" .


وفيما يتعلّـق بمحاولة الإدارة الأمريكية تشكيل تحالُـف الاعتدال العربي المشكّـل من دول مجلس التعاون الخليجي بالإضافة إلى مصر والأردن في مواجهة إيران، يرى الدكتور حمزاوي أنها اصطدمت بأمرين: أولا، أن ذلك التّـحالف الهشّ وجد أمامَـه، وبسبب رداءَة الدبلوماسية الأمريكية، مساحة من الاستقلالية الذاتية لم تتوفّـر من قبل. وثانيا، أن خطوط إدراك ذلك التحالف محصُـورة في إرادة نُـخب حاكمة، مثل الأسرة الحاكمة في السعودية ونظام حسني مبارك في مصر، استمرار نظمها الحاكمة، وبالتالي، لم يكن التحالف تحالفا استراتيجياً .


وشارك في الحوار الدكتور حسن براري، كبير الباحثين في المعهد الأمريكي للسلام في واشنطن فقال: "لقد أدركت الإدارة الأمريكية أخيرا أن السياسة الخارجية النّـاجحة تعتمِـد على الاشتِـباك الدبلوماسي، حتى مع الأطراف التي تختلِـف معها الولايات المتحدة"، وشرح الدكتور براري كيف أن الإدارة الأمريكية مُـنقسمة على نفسها إزاء كيفية التعامل مع التحدّي الإيراني. فمن جهة، هناك مُـعسكر نائب الرئيس ديك تشيني، الذي يرفُـض أيّ حوار مع إيران أو سوريا، ويرى أن استخدام أسلوب الاحتواء والعزل، بل والعصا وحدها، كفيل بالتّـعامل الناجِـح معهما، ويستند هذا المُـعسكر إلى قناعة بأنه لا يوجد دور إيجابي لإيران في العراق أو في المنطقة، ولذلك، فلا جدوى من الدّخول معها في حوار، غير أن مُـعسكرا آخر نشأ داخل إدارة بوش، انطلاقا من تبلور هزيمة الإستراتيجية الأمريكية في العراق، مقتَـنع بأن إيران لاعِـب مهِـم جدا، ولها أوراق كثيرة في العراق يُـمكن أن تستخدِمها في المُـساومة، ولذلك، لابُـد من الدّخول معها في حوار، ويبدو أن اتفاق لجنة بيكر –هاملتون، المشكَّـلة من أعضاء جمهوريين وأعضاء ديمقراطيين، على ضرورة الدخول في حوار مع إيران وسوريا حول العراق، وسيطرة الديمقراطيين على الكونغرس بمجلسيه قد رجّـحت في الآونة الأخيرة المعسكر الثاني الدّاعي للحوار مع إيران".


وفي هذا الصّـدد حثَّـت السناتور دايان فاينستاين، العضوة البارزة في لجنة الاستخبارات التابعة لمجلس الشيوخ، إدارة بوش على انتِـهاز فُـرصة المؤتمر الإقليمي حول العراق لفتح حوار مع إيران باعتبار أن هناك حاجة ماسّـة للدبلوماسية المباشرة، ليس فقط لمُـعالجة الوضع الأمني في العراق، ولكن أيضا لحلِّ أزمة الطّـموح النووي الإيراني .


حوار هادئ أم صليل سيوف :


ويعتقد الدكتور حسن براري بأن الدخول في حِـوار أمريكي مع إيران حول استقرار العراق، لا يعني التخلّـي بشكل قاطِـع عن التلويح باستخدام القوة فيما يتعلّـق برفض إيران وقف تخصيب اليورانيوم. فهناك تحضِـيرات وتحرّكات عسكرية أمريكية في منطقة الخليج، وإرسال حامِـلات الطائرات وسُـفن الدّعم والمساندة، ومع أنه يرى احتمالا أقل بكثير لتوجِـيه ضربة عسكرية أمريكية لإيران، فإنه يرى فُـرصة للدخول في مُـناوشات عسكرية بين الولايات المتحدة وإيران في الخليج على غِـرار ما قامت به إيران في الثمانينات من زرعٍ للألغام البحرية في مضيق هورمز، وما ردّت به الوحدات البحرية الأمريكية آنذاك، وسيكون الهدف من تلك المُـناوشات، إرسال رسالة إلى الداخل الإيراني بأن السياسة المتشدِّدة، التي ينتهِـجها الرئيس أحمدي نجاد قد تجلُـب الخراب والدّمار لإيران .


وأعرب الدكتور حسن براري، كبير الباحثين بالمعهد الأمريكي للسلام عن اعتقاده بأن الولايات المتحدة استخدمت سياسة استعراض العضلات العسكرية الأمريكية في التهويش والتجييش في منطقة الخليج، ليكون بمثابة صليل السيوف بالنِّـسبة لإيران، ولكن لن يكون بوسع القوات الأمريكية تحقيق النَّـصر في حالة توجيه ضربة عسكرية أمريكية، وإنما إلحاق الدّمار بإيران، فيما سيتفرّق المجهود الحربي الأمريكي بين أفغانستان والعراق وإيران، مما يجعل القوات الأمريكية عُـرضة لهجمات انتحارية في أكثر المناطق وعورة في الشرق الأوسط ،إلا أنه استدرك قائلا: "من الصّـعب جدا التنبُّـؤ بسُـلوك الرئيس بوش، فقد يتّـخذ في نِـهاية الأمر قرارا لا يخضع لأي حِـسابات عقلانية أو عملية" .


كما استبعد الخبير الاستراتيجي تكلِـيف إسرائيل بمُـهمة ضرب المُـنشآت النووية الإيرانية بالنيابة عن الولايات المتحدة، على غِـرار ما قامت به الطائرات الإسرائيلية من ضرب للمُـفاعل النووي العراقي في عام 1981 وقال : "إن إسرائيل تمتلِـك فقط إحدى عشرة طائرة لتزويد القاذفات بالوقود في الجو، ولكن يلزم لقيام القاذفات الإسرائيلية بضرب المنشآت النووية الإيرانية أن تتزوّد كل الطائرات المُـشاركة في القصف بالوقود مرّتين لاتِّـساع رُقعة إيران الجغرافية وانتشار المنشآت النووية على مسافة مُـترامية الأطراف، بالإضافة إلى أن الإيرانيين تعلّـموا بذكاء من التّـجربة العراقية، فأقاموا منشآت عديدة تحت سطح الأرض، لا يمكن القضاء عليها بسهولة أو بشكل نهائي"، وأضاف الدكتور براري قوله "إن فُـرص نجاح مثل تلك الضربة ليست كبيرة، كما أن لإيران القُـدرة على توجيه الضّـربة الثانية للانتِـقام من توجيه الضربة الأولى لمنشآتها النووية باستخدام الغوّاصات والصّـواريخ المُـوجهة/ القادرة على ضرب العُـمق الإسرائيلي، مما سيُـطيح بأي حكومة إسرائيلية تقدم على عمل يكون من شأنه إلحاق إبادة جماعية جديدة باليهود" .


أما الدكتور عمرو حمزاوي، فيرى أنه، بالإضافة إلى قُـدرات الرّدع الإيرانية المتعدّدة، التي يمكن أن تَـطال المصالح الحيوية الأمريكية في المنطقة وتصل بسلاح الرّدع إلى العمق الإسرائيلي، فإن الظروف الداخلية في الولايات المتحدة لا تسمح للإدارة الأمريكية بالتورّط في مُـغامرة عسكرية أمريكية جديدة، ويرى أيضا أن إيران أثبتَـت، رغم تعاقب الرؤساء الإيرانيين منذ عام 1979، أنها فاعِـل سياسي رشيد لم تصعِّـد عبثا ولم تُـهدِّئ عبثا، وإنما التَـزمت سُـلوكا شديد الدقّـة في التعامل مع مصلحة إيران القومية، ولذلك، فليس للإيرانيين مصلحة كبيرة في التّـصعيد نحو مُـواجهة عسكرية مع الولايات المتحدة أو مع إسرائيل .


الجزرة أم العصا مع إيران ؟! :


وأشار الدكتور حمزاوي إلى أن الولايات المتحدة من الناحية الإستراتيجية، تنظر إلى إيران باعتبارها مصدر التّـهديد الأكبر لمصالحها في الشرق الأوسط ولن تتغيّـر هذه النظرة حتى لو دخلت واشنطن في حوار مع طهران، وهناك توافُـق بين الجمهوريين والديمقراطيين على هذا الأمر، ولكن ذلك لا يعني بالضرورة اللّـجوء إلى الخيار العسكري، وإنما بانتهاج سياسة الاحتواء، ومنها أيضا مُـحاولة إقناع ما يُـسمّـى بدول الاعتدال العربية، خاصة دول مجلس التعاون الخليجي بانتهاج المُـقاربة الصراعية مع إيران، مع أن حقائق الجغرافيا السياسية لا تمكِّـن تلك الدول الخليجية من تلك المقاربة، ولذلك، فإن الولايات المتّـحدة تُـحاول استخدام دول الخليج كعصا من خلال حقيقة أن تلك الدول اعتادت تعريف الخطر على أمنها القومي بالارتباط بما تراه الولايات المتحدة خطراً .


أما الدكتور براري فيرى أن هناك رسالتين مُـتناقضتين صادرتين من الأمريكيين لإيران، الأولى، من جناح تشيني، الذي يحمِـل العصا والذي اقتنَـص ملف إيران من كوندوليزا رايس، التي لم تقدِّم أيّ حوافز لإيران. والثانية، التحرّكات الدبلوماسية بالتعاون مع الجانب الأوروبي، والتي تسعى لممارسة الضغط والعقوبات، لكنها لا ترقى إلى مستوى اللجوء إلى الخيار العسكري .


ومحصِّـلة الرسالتين لا يوفِّـر جزرة لإيران، وبالتالي، لا يوجد مبرِّر لكي تتعاون إيران مع ما تسعى الولايات المتحدة لتحقيقه في المنطقة، بل على العكس توفِّـر الرسالتان حافِـزا للسعي الإيراني لهزيمة المشروع الأمريكي في العراق، طالما أن طهران لن تدفع ثمنا عسكريا لهذا السعي، وتشجع هزيمة المشروع الأمريكي في لبنان على أيدي حزب الله إيران على جعل العراق نُـقطة الهزيمة الثانية، ولكن الولايات المتحدة في المقابل، لن تقبَـل بهزيمة جديدة فيما يتعلّـق بالطموح النووي الإيراني، لذلك، ستواصل التشدّد، لأن المساومة مع إيران مُـقابل أي ثمن، سيجعل إيران قوّة إقليمية لها كلِـمتها إلى جانب إسرائيل وتركيا.
وخلّـص الدكتور حسن براري إلى أن هناك شكُـوكا كثيرة تُـحيط بفرص نجاح المؤتمر الإقليمي حول العراق، ولكن إذا ما تمخّـضت المحادثات عن تعاون إيران وسوريا ونجح المؤتمر، فستضطَـر الإدارة الأمريكية إلى اتِّـخاذ مواقِـف أكثر اعتدالا إزاء إيران، مما قد يكون مقدّمة لحوار دبلوماسي أمريكي - إيراني حول ملفّـات أخرى، وهو ما قد يُـعمِّـق الشّـرخ الأطلسي حول أفضل طُـرق التعامل مع إيران، ما بين تقديم الحوافز أو الجَـزرة، وبين الاعتماد على العقوبات والتلويح بالعصا .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
10 03 2007, 08:14 AM
( 374 )


واشنطن تحذر العرب من أعمال تجارية قد تمول برنامج إيران النووي :


مـسـؤول أمـيـركـي يـتـهـم بـنـك « صـادرات إيـران » بـتـمـويـل تـنـظـيـمـات « إرهابية »


الشرق الأوسط : اتهم مسؤول اميركي أمس « بنك صادرات ايران الحكومي» وغيره من المصارف الايرانية بتمويل الارهاب في منطقة الشرق الاوسط. وحذر وكيل وزارة الخزانة الاميركية لشؤون الارهاب والمعلومات المالية ستيوارت ليفي رجال أعمال عربا ، من ان التجارة مع ايران قد تساعد في تمويل برنامجها النووي، قائلاً: «من يرغب في التعامل مع جهات ذات مخاطر قد أُنذروا، واذا واصلوا هذه العلاقة قد يكونون المستهدفين المقبلين» من قبل العقوبات الاميركية. وأضاف ليفي في مؤتمر مالي متخصص في دبي أمس، أن شركات ايران تخبئ تجارة متعلقة ببرنامجها النووي كاعمال تجارية عادية لتمويل برنامجها النووي المثير للجدل .


وقال ليفني في كلمته امام 200 رجل أعمال عربي يوم الأربعاء : « كبرى المؤسسات العالمية تعيد النظر في تجارتها مع إيران لأنها تخشى على سمعتها ومن المخاطر»، مضيفاً: «أنتم أيضاً يجب ان تقلقوا وخاصة في ما يخص التعامل مع ايران» .


ومن جهة اخرى، صرح ليفي بان حزب الله اللبناني تلقى مبلغ 50 مليون دولار مباشرة من ايران عبر « بنك صادرات ايران» منذ عام 2001.


وقال ليفي ان بنك صادرات تستخدمه الحكومة الايرانية لتحويل اموال الى، ما وصفها بالتنظيمات «الارهابية» . واضاف : «أنه اضافة لحزب الله، تحول طهران اموالا الى منظمات ارهابية، وفق تصنيف الاتحاد الاوروبي، مثل: حماس ومنظمة الجهاد الاسلامي الفلسطينية والجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ـ القيادة العامة» .


وأطلقت الولايات المتحدة الاميركية منذ بضعة اشهر حملة نشطة من اجل عزل طهران ماليا، في محاولة لنقل التحرك ضد النظام الايراني الى القطاع الخاص حيث النفوذ الأميركي مهيمن. وذكر ليفي لاحقا في اجتماع مع الصحافيين انه اجتمع مع محافظ المصرف المركزي الاماراتي سلطان السويدي لاجراء مباحثات وصفها بالروتينية، إلا انه لم يشر الى طبيعة هذه المباحثات. وينشط «بنك صادرات ايران» في الامارات عبر اكثر من سبعة فروع، اضافة لمقر اقليمي في دبي، ولم يتسن لـ«الشرق الاوسط» الاتصال بمسؤولي المقر الاقليمي للبنك في دبي للتعليق .


وقال ليفي ان البنوك الايرانية تحاول الالتفاف على الرقابة الاميركية عبر محاولات لطمس هوياتها في المعاملات المالية التي تتم من خلال بنوك دولية. واوضح ان لدى وزارته معلومات عن هذه المحاولات التي تهدف لمحو أي أثر للمؤسسات الايرانية في التعاملات المصرفية العالمية .


وتراقب الولايات المتحدة الحركة التجارية بين الامارات وايران عن كثب بعد ان افتتحت العام الماضي ما يسمى بـ«مكتب الوجود الاقليمي الخاص بايران» التابع للخارجية الاميركية .


وذكرت تقارير ان الحكومة الاميركية قدمت الى الامارات اخيراً لائحة بعدد من الشركات الايرانية التي تعتبرها واشنطن «شركات وهمية» تحاول كسر الحظر الاميركي على طهران .


ويأتي اهتمام واشنطن بدبي بسبب وجود حوالي 500 الف ايراني مقيم في الامارات، والاستثمارات الايرانية في البلاد التي تقدر بمليارات الدولارات، وخاصة ان الكثير من الشركات الايرانية في دبي لديها علاقات بشركات في طهران. وكانت وزارة الخزانة اعلنت مطلع سبتمبر (ايلول) من العام الماضي قطع كل العلاقات بين النظام المالي الاميركي وبنك صادرات بتهمة دعم «نشاطات ارهابية» وخصوصا نشاطات حزب الله اللبناني. واتهمت واشنطن في يناير (كانون الثاني) الماضي أقدم بنك ايراني، هو بنك «صباح» الحكومي، بنقل مدفوعات صواريخ ايرانية الى كوريا الشمالية ومنعته من تنفيذ اعمال بالدولار. وتصرف المسؤولون الاميركيون بموجب امر تنفيذي وقعه الرئيس جورج بوش في عام 2005. ورغم ان عقوبات الامم المتحدة على ايران التي أقرت في ديسمبر (كانون الاول) الماضي جاءت اضعف مما ارادت واشنطن، فانها يمكن ان تعزز الحملة الاميركية العامة ضد ايران. ويطلب القرار رقم 1737 من الدول تجميد الاصول المالية بالخارج لعشر شركات ايرانية و12 شخصا على قائمة مستهدفة. وكان ليفي في اسرائيل قبل ايام لمناقشة فرض المزيد من العقوبات والقيود على ايران .


وتفرض الولايات المتحدة عقوبات على التعاملات التجارية والاستثمارية الاميركية في ايران، وتحاول عزل ايران ماليا عن طريق الضغط على البنوك الدولية لقطع علاقاتها معها .


ويقول مصرفيون ان اغلب البنوك الأجنبية أوقفت التعاملات بالدولار مع ايران فيما تتم أغلب تحويلات الأموال عن طريق بنوك أجنبية تجرى الان باليورو أو عملات أخرى .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
10 03 2007, 08:29 AM
( 375 )


وَسَط انقسام بين تصلـُّب تشيني ومُرُونة رايس :


معلومات فرنسية عن حتمية ضرب إيران ؛ ومراقبون يروْنَ أن المؤتمر الدولي حول العراق الذي ينعقد في بغداد اليوم السبت قد يكون الرسالة الأخيرة التي تبعث بها واشنطن إلى طهران


http://www.aljazeera.net/mritems/images/2006/11/2/1_652896_1_23.jpg
ملالي إيرانيون مُعَمَّمُون يُتابعون مناروات
أقامتها البلاد تحسباً لهجوم أمريكي


القبس ( باريس ) : أكدت مصادر دبلوماسية فرنسية لـ 'القبس' أن الدول الدائمة العضوية في مجلس الامن والمانيا تواصل مناقشاتها للتوصل الى اتفاق حول مشروع قرار يقدم الى مجلس الأمن في شأن الملف النووي الايراني .


ورفضت المصادر الكشف عن الخلافات بين الدول الست، وقالت إن الجميع متفق على عدم تسريب المعلومات وان العواصم المعنية لا تريد التفاوض امام كاميرات التلفزة .


على صعيد آخر، وردًّا على سؤال حول مغزى التصريحات الفرنسية المتكررة والمحذرة من توجيه ضربة عسكرية اميركية لايران وما اذا كانت تعكس فعلا ترجيح الضربة العسكرية، قال مصدر فرنسي رفيع لـ 'القبس' ان من شأن هذه الضربة ان تزيد من عدم الاستقرار في المنطقة، وستؤدي الى تصاعد موجة العداء للغرب وللولايات المتحدة بشكل خاص، والى تضامن الشعوب العربية والاسلامية مع ايران، الأمر الذي سيضعف الانظمة المعتدلة في المنطقة خصوصا السعودية ومصر .


انقسام في واشنطن :


هذا الكلام الفرنسي يأتي ليشير الى ان مخاطر قيام الولايات المتحدة بمهاجمة ايران حقيقية .


وفي هذا المجال تقول مصادر فرنسية ان الادارة الاميركية منقسمة حول هذه المسألة، وان النقاش لم يحسم بعد .


واعربت عن املها بأن تميل الدفة لصالح الوزيرة كونداليسا رايس، التي تؤيد الحل الدبلوماسي للأزمة النووية بينما يميل اتباع نائب الرئيس ديك تشيني من المحافظين الجدد الى توجيه الضربة، وينطلق هؤلاء من مقولة ان طهران تعرقل سياسة الولايات المتحدة في الشرق الاوسط، سواء في العراق ام في لبنان ام في الاراضي الفلسطينية .


ويعتبر هؤلاء انه لولا طهران لما تجرأت دمشق على اتخاذ مواقف متوترة في هذه الملفات جميعها، وبالتالي فإن توجيه ضربة عسكرية لإيران يعيد الأمور إلى نصابها بالنسبة إلى واشنطن .


السيناريو الإسرائيلي :


ويطرح المراقبون تساؤلاً حول قدرة الولايات المتحدة على شن ضربة عسكرية ضد ايران نظراً للمخاطر التي يمكن ان تترتب على القوات الاميركية، فالصواريخ الايرانية قادرة على ضرب القواعد العسكرية الاميركية في المنطقة وإلحاق الخسائر في صفوف الجيش الاميركي، وشعبية الرئيس جورج بوش ليست في أفضل أحوالها بسبب الحرب في العراق ؛ وهذا يدفع بالمراقبين الى طرح السؤال عما إذا كان بوش قادرًا على الاقدام على خطوة عسكرية كهذه على ابواب الانتخابات الرئاسية .


على هذا السؤال يرد المراقبون بالقول ان بوش في حاجة الى خطوة تصعيدية لمحاولة مساندة الجمهوريين في الانتخابات الرئاسية فهي تشكل لواشنطن مخرجا من الباب العريض من المستنقع العراقي (برأي انصار الحل العسكري في الادارة الاميركية) وبما ان اكثرية الاميركيين لا تؤيد الحرب في العراق وبالتالي في ايران، فإن الشرارة قد تنطلق من اسرائيل، وعندما ترد طهران بالصواريخ يستطيع بوش ان يحشد خلفه الجمهوريين والديموقراطيين في الدفاع عن امن اسرائيل. ويرى المراقبون ان المؤتمر الدولي حول العراق الذي ينعقد اليوم السبت ( 20 / 2 / 1428هـ - 10 / 3 / 2007م ) قد يكون الرسالة الاخيرة التي تبعث بها واشنطن إلى طهران .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
10 03 2007, 08:45 AM
( 376 )


تشديد أمني قبل مؤتمر بغداد وتحذيرات أميركية لسوريا وإيران :


واشنطن تتأهب لمواجهة سوريا وإيران في المؤتمر الدولي حول العراق الذي ينعقد في بغداد اليوم السبت


الجزيرة نت - وكالات : تستعد بغداد لاستضافة اجتماع إقليمي اليوم السبت ( 20 / 2 / 1428هـ - 10 / 3 / 2007م ) على درجة كبيرة من الأهمية لأنه سيتيح ولأول مرة فرصة جلوس مسؤولين من الولايات المتحدة وإيران وسوريا على طاولة حوار واحدة لبحث مستقبل العراق الأمني .


ويعقد الاجتماع تنفيذا لدعوة رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي للحيلولة دون انزلاق البلاد إلى حرب أهلية شاملة قد تستدرج إليها دولا أخرى في المنطقة. وقد أعربت واشنطن عن استعدادها للحوار مع طهران ودمشق بعد أن كانت ترفض هذا الأمر في السابق .


وسيجمع الاجتماع مسؤولين متوسطي المستوى من جيران العراق والأعضاء الخمسة الدائمين في مجلس الأمن الدولي (الولايات المتحدة وروسيا والصين وبريطانيا وفرنسا) ودولا عربية أخرى .


وسيعقب هذا الاجتماع مؤتمر على المستوى الوزاري يعقد في القاهرة في أبريل/نيسان المقبل, حسب بيان الخارجية المصرية .


الاتهامات الأميركية :


وتتهم الولايات المتحدة إيران وسوريا بتشجيع أعمال العنف المستعرة بالعراق بعد أربع سنوات من غزوه. فإيرن متهمة بتوفير قنابل متطورة توضع على جوانب الطرق استخدمت ضد القوات الأميركية هناك، وسوريا متهمة بالسماح للمسلحين بالدخول إلى العراق وإيواء بعثيين يدعمون أعمال العنف. وتنفي الدولتان هذه الاتهامات .


ولا ترتبط الولايات المتحدة بعلاقات دبلوماسية مع إيران, لكن لها علاقات مع سوريا. غير أن هذه العلاقات تعثرت عام 2005 بعد أن سحبت واشنطن سفيرها لدى دمشق ولم تجر أي اتصالات رفيعة المستوى على مدى العامين الماضيين .


وقال ديفد ساترفيلد مستشار وزيرة الخارجية الأميركية إن الوفد الأميركي -ممثلا به وبالسفير الأميركي ببغداد زلماي خليل زاد- سيضغط على دمشق وطهران للرد علنا على الاتهامات الأميركية, وأنهما ستجدان نفسيهما مضطرتان إلى الرد .


وقال ساترفيلد إن من بين أهداف التفجيرات الأخيرة التي أسفرت عن مقتل مئات العراقيين, بما فيها التفجيرات التي استهدفت طلاب الجامعات والزوار الشيعة, عرقلة مؤتمر السبت "ونسف أية فرصة للمصالحة" داخل العراق أو مع جيرانه .


وأوضح أن اجتماع السبت يمهد لمؤتمر القاهرة الذي من المقرر أن تحضره وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس, وسيتم توسيعه ليضم مجموعة الدول الصناعية الثماني الكبرى. وسيسعى المؤتمر إلى جانب مناقشة تدهور الأمن، إلى حشد الدعم الدولي لاقتصاد العراق المتهالك .


كما سيمنح المؤتمر نوري المالكي فرصة إقناع الدول المجاورة بأن حكومته ملتزمة بمعاملة كافة الجماعات الدينية في البلاد بمساواة .


ويرى المحللون أن مؤتمر بغداد تحول كبير في سياسة واشنطن التي كانت ترفض التعامل المباشر مع حكومتي طهران ودمشق منذ تولي الرئيس الأميركي جورج بوش الرئاسة .


بوش يحذر :


وقبل ساعات من انطلاق مؤتمر الجوار العراقي في بغداد قال الرئيس الأميركي جورج بوش إنه ينتظر من إيران وسوريا أن تساعدا الحكومة العراقية، محذرا في الوقت نفسه من إثارة أي اضطرابات تزامنا مع انعقاد المؤتمر .


ويتزامن حديث بوش مع تصريحات لمستشار وزيرة الخارجية الأميركية ديفد ساترفيلد قال فيها إن سوريا وإيران ستجدان نفسيهما مضطرتين إلى الرد على الاتهامات الموجهة إليهما بالتسبب في تفاقم العنف بالعراق .


وقال ساترفيلد إن من بين أهداف التفجيرات الأخيرة التي أسفرت عن قتل مئات العراقيين, بما فيها التفجيرات التي استهدفت طلاب الجامعات والزوار الشيعة, عرقلة مؤتمر السبت "ونسف أي فرصة للمصالحة" داخل العراق أو مع جيرانه .


ويعقد المؤتمر الذي دعت إليه الحكومة العراقية على مستوى السفراء وبمشاركة الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الأمن (الصين والولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وروسيا)، ودول جوار العراق وفي مقدمها إيران وسوريا، على أن يعقبه مؤتمر ثان على مستوى الوزراء يعقد في القاهرة في أبريل/نيسان المقبل, حسب بيان للخارجية المصرية .


ويأتي انعقاد المؤتمر في ظل إجراءات أمنية مشددة، وقد قام رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي بزيارات تفقدية أثناء ساعات حظر التجوال، لعدد من وحدات الجيش العاملة في مناطق عدة ببغداد .


دعوات فرنسية :


من جانب آخر أعربت وزارة الخارجية الفرنسية عن أملها بأن يسمح مؤتمر بغداد الدولي بتعزيز وحدة وسلامة العراق وبتحسين علاقاته مع الدول المجاورة له .


وقال المتحدث باسم الوزارة جان باتيست ماتيي "نأمل أن يشكل هذا الاجتماع ومن ثم المؤتمر الوزاري الذي سيعقبه خطوة على طريق تعزيز علاقات الثقة بين العراق وجيرانه واعتماد إجراءات عملية لتعزيز وحدة وسلامة الأراضي العراقية وانخراطه في بيئته الإقليمية ".


روح إيجابية :


بدوره قال رئيس الائتلاف العراقي الموحد عبد العزيز الحكيم إن المؤتمر يجب أن يدعم التحول إلى حكومة منتخبة .


وقال الحكيم أمام عشرات الآلاف من الزوار الشيعة في مدينة كربلاء، إن العمل على استقرار العراق وتحقيق الأمن فيه سينعكس إيجابيا على الأمن والسلام الإقليمي والعالمي .


وقال الحكيم إن جميع الدول المشاركة في هذا المؤتمر مدعوة إلى التحلي بالروح الإيجابية، وطالب بتضافر الجهود من أجل عدم الانجرار إلى المخططات الرامية للاقتتال الطائفي في العراق .


من جانبها أكدت إيران على لسان وزير خارجيتها منوشهر متكي أنها ستشارك في هذا الاجتماع بهدف "تقديم المساعدة للحكومة والشعب العراقي واتخاذ القرارات من داخل العراق" .


ودعا متكي إلى ضرورة الحفاظ على الإطار والتركيبة التي تم الاتفاق بشأنها تحت عنوان "دول الجوار العراقي " .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
10 03 2007, 09:04 AM
( 377 )


في محاولة منها لممارسة الضغط على نظام الملالي من أجل التخلي عن برنامجه النووي :


صنداي تلغراف : الولايات المتحدة تحرك الأقليات داخل إيران


الوطن القطرية - صحيفة صنداي تلغراف البريطانية : بدأت الولايات المتحدة بتمويل الجماعات الانفصالية العرقية المسلحة في إيران في محاولة منها لممارسة الضغط على نظام الملالي من أجل التخلي عن برنامجه النووي .


في خطوة تعكس تنامي قلق واشنطن تجاه فشل المبادرات الدبلوماسية ، بدأت السي. آي. ايه في مساعدة الميليشيات المعارضة الموجودة في اوساط الأقليات العرقية وخاصة في المناطق الحدودية الإيرانية .


هذه العمليات تثير الكثير من التساؤلات لانها تنمي التعامل مع حركات تلجأ للإرهاب من أجل تحقيق أهدافها ضد النظام الإيراني .


في العام الماضي ظهر هناك نوع من القلاقل في المناطق الحدودية وشملت القيام بعمليات تفجير واغتيالات للجنود وللمسؤولين الحكوميين .


مثل هذه العمليات يقوم بها الأكراد في الغرب والاذريون في الشمال الغربي والعرب الاهواز في الجنوب الغربي والبلوشيون في الجنوب الشرقي. ويشكل السكان من غير الاصول الفارسية حوالي 40% من سكان إيران البالغ عددهم 69 مليون نسمة منهم 16 مليون اذري و 7 ملايين كردي و 5 ملايين من الاهواز ومليون بلوشي. ويعيش معظم البلوش على الحدود مع باكستان .


تمويل انشطة هذه الجماعات يأتي مباشرة من ميزانية السي. آي. ايه. ويصف أحد المسؤولين السابقين في السي. آي. ايه بان ما يحدث ليس سرا وقال «ان الهجمات الأخيرة داخل إيران تأتي ضمن الجهود الأميركية لتزويد الانفصاليين بالأسلحة وتدريبهم من أجل زعزعة استقرار النظام» .


وبالرغم من ان واشنطن تنفي رسميا تورطها في مثل هذه الأنشطة الا ان إيران تتهم أميركا وبريطانيا منذ وقت طويل بالوقوف خلف شن الهجمات التي تقوم بها بعض الحركات المسلحة .


وقبل ايام اعدمت إيران شنقا حتى الموت رجلا يدعي نصر الله شابني زهي بسبب تورطه في هجوم بالقنابل ادى إلى مقتل 11 عنصرا من عناصر الحرس الثوري في مدينة زاهيدان في سيستان - بلوشستان. وابلغ مسؤول حكومي وكالة فارس للانباء ان الأسلحة التي استخدمت هي اسلحة أميركية وبريطانية الصنع .


قبل ايام اعلنت القوات الإيرانية عن انها قتلت 17 ممن اسمتهم «بالعناصر المرتزقة» على الحدود مع تركيا وهي احدى المناطق الحصينة التابعة لحزب كردي ذات ارتباطات مع حزب العمال الكردستاني المحظور.


هذه السياسية الأميركية لا تخلو من المخاطر ؛ فالكثير من الجماعات لا يوجد ما يربطها بواشنطن من مصالح مشتركة سوى معارضتها المشتركة للرئيس محمود أحمدى نجاد الذي يتهم نظامه بتصعيد القمع ضد حقوق الاقليات .


احدى هذه الحركات جماعة تسمي كتائب الله التي قتلت ثمانية من الجنود الإيرانيين وهي تنظيم سني متطرف يمكن ان ينقلب على واشنطن بعد حصوله على المال كذلك هناك جدل ساخن يدور الآن في واشنطن بشأن دعم الجناح العسكري لمجاهدي خلق وهي جماعة إيرانية معارضة يوجد مقرها في العراق ولها تاريخ طويل ودموي في معارضة النظام الإيراني. هذه الجماعة مدرجة حاليا على قائمة المنظمات الإرهابية التي تعدها وزارة الخارجية الأميركية. ويقول أحد المسؤولين «ان هناك مجموعة في وزارة الدفاع ترغب في اطلاق يد مجاهدي خلق في مهاجمة إيران. ليس بوسع هذه الجماعة اسقاط النظام الحاكم في طهران ولكن بمقدورها الحاق الكثير من الاضرار به» هذه الجماعات المعارضة ضعيفة ولكن يمكن لها ان تقوى اذا ما هاجمت الولايات المتحدة أو إسرائيل إيران .


وفي الوقت الذي أكد فيه بلير ان بريطانيا لا تزال ترغب في التوصل إلى حل دبلوماسي للازمة، الا ان نائب الرئيس ديك تشيني اصر على ان الأخذ بالقوة العسكرية امر وارد وقال «سيكون خطأ كبيرا »، اذا ما تركنا إيران تصبح قوة نووية وعليه فإن جميع الخيارات متاحة .


وكان مجلس الأمن قد اقر في ديسمبر الماضي فرض عقوبات على إيران في مجال نقل التكنولوجيا النووية والمعرفة الفنية وربما يتم فرض المزيد من العقوبات مثل فرض حظر على سفر كبار المسؤولين الإيرانيين وقيود على التجارة التي ليس لها علاقة بالشأن النووي .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
10 03 2007, 09:12 AM
( 378 )


«علي رضا عسكري» أوصل رغبته في اللجوء إلى جهة غربية قبل مغادرته إيران بعـدة أسابيع مَا جعل لجوءه سهلاً :


مساعد وزير الدفاع الإيراني السابق هرَّب وثائق وخرائط خارج بلاده


الشرق الأوسط : بينما يواصل مساعد وزير الدفاع الايراني السابق علي رضا عسكري صمته منذ اختفائه يوم 7 فبراير (شباط) الماضي، ولجوئه الى الولايات المتحدة، اكد مصدر مقرب من عسكري، انه هرب معه وثائق وخرائط عسكرية واستخباراتية مهمة. ووصف المصدر، وهو احد زملاء عسكري، وطلب عدم كشف هويته، لجوء عسكري الى الولايات المتحدة بأنه ضربة قاضية لمؤسسة الحرس الثوري واستخباراتها، اذ كان قائد الحرس الثوري في لبنان في نهاية الثمانينات من القرن الماضي، بالاضافة الى منظمة الصناعات العسكرية حيث كان عسكري يتولى مسؤولية مهمة قبل تعيينه مساعداً لوزير الدفاع في حكومة الرئيس الايراني السابق محمد خاتمي .


وأشار المصدر الى ان عسكري قد حمل معه الى جانب ما يحافظ عليه في ذاكرته، وثائق وخرائط عسكرية واستخباراتية عن المؤسسة العسكرية وعلاقات الحرس الثوري مع حزب الله والجهاد الاسلامي في فلسطين وجيش المهدي ومنظمة بدر (فيلق بدر سابقاً) التابعة للمجلس الاعلى للثورة الاسلامية في العراق. واضاف ان لديه وثائق عن مشاريع ايران العسكرية الكبرى مثل مشروع الصواريخ البالستية، وفضلا عن ذلك فانه يعرف اسرار وخفايا الخطط الاستراتيجية الايرانية حين حصول المواجهة المحتملة مع الولايات المتحدة .


وعلمت «الشرق الاوسط» بأن عسكري اوصل رغبته في اللجوء الى جهة غربية قبل مغادرته ايران بعدة اسابيع، ما جعل لجوءه سهلا. ونظمت الجهة المذكورة عملية نقله بسرعة من فندقه، حيث نزل عقب وصوله الى اسطنبول الى مقر آمن قد توجه منه بعد تزويده بجواز سفر تحت اسم مستعار الى خارج تركيا .


ومن جهة آخرى، اكد مسؤول اميركي رفيع المستوى ان مساعد وزير الدفاع الايراني السابق علي رضا عسكري، الذي اختفى في تركيا يقدم معلومات لاجهزة الاستخبارات الغربية عن حزب الله اللبناني وعن علاقة ايران به، وهو ما كشفت عنه «الشرق الاوسط» قبل يومين. ونقلت صحيفة «واشنطن بوست» عن المسؤول الاميركي اول من أمس ان عسكري راغب في التعاون .

وامتنع المسؤول الاميركي عن الخوض في تفاصيل ترك عسكري لبلاده وكيفية اتصاله باجهزة الاستخبارات الغربية. وبينما رفض الافصاح عن هوية المسؤولين، الذين يستجوبون عسكري، قال ان «المعلومات التي يزودها (عسكري) متاحة كلياً للاستخبارات الاميركية»، حسب «واشنطن بوست». وكانت ايران قد لمحت الى ان الاستخبارات الغربية اختطفت أصغري. ونسبت وكالة انباء ايرانية (ارنا) الى قائد الشرطة في ايران قوله الثلاثاء الماضي، ان اجهزة مخابرات غربية ربما تكون اختطفته .


وحرصت اسرائيل على التأكيد على انها غير متورطة بقضة عسكري. ونفى وزير الدفاع الاسرائيلي عمير بيرتس تورط جهاز الاستخبارات الاسرائيلية (الموساد) في اختفاء عسكري أول من أمس، في اول تصريح من مسؤول اسرائيلي رفيع المستوى على الموضوع. ونقلت الاذاعة الرسمية عن بيرتس تأكيده ان «كل المعلومات التي تتحدث عن تورط الموساد في هذه القضية لا اساس لها. ونحن لا نقوم بهذا النوع من العمليات».
وكان الرئيس السابق للموساد والنائب في حزب العمل داني ياتوم، قد رجح ان الجنرال الايراني فر الى الغرب على الارجح، وربما الى الولايات المتحدة .

وقالت «واشنطن بوست» ان مسؤولا أميركيا اخر نفى تقريراً نشر في صحيفة اسرائيلية جاء فيه أن أصغري موجود في الولايات المتحدة، ولمح التقرير الى ان اسرائيل لعبت دورا في ترتيب عملية اختفائه. وذكرت الصحيفة الاميركية، ان ممثلا لمجلس الامن القومي في البيت الابيض الاميركي لم يرد على اتصال هاتفي للتعليق. ونقلت الصحيفة عن مارك ريجيف الناطق باسم وزارة الخارجية الاسرائيلية قوله، « لعلمي اسرائيل غير متورطة بأي حال في هذا الاختفاء». وترفض وزارة الخارجية الاميركية بدورها التعليق على القضية.


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
10 03 2007, 09:24 AM
( 379 )


الصين تعرقل بدعم روسي فرض عقوبات مالية ضد إيران


الجزيرة نت - وكالات : عرقلت الصين بدعم روسي أمس الجمعة فرض عقوبات مالية على طهران خلال محادثات جرت بين الدول الست الكبرى لتشديد العقوبات على إيران الرافضة تعليق برنامجها لتخصيب اليورانيوم .


وتشمل مقترحات العقوبات على طهران حظرا على السفر وقيودا مالية وتجارية وتوسيعا لقائمة المسؤولين والشركات الإيرانية المزمع تجميد أموالها مثل تلك الخاضعة للحرس الثوري الإيراني وبنك صباح الحكومي .


هذا بالإضافة إلى وقف المساعدات والقروض والمنح لإيران وهو الأمر الذي عارضته بشدة موسكو وبكين .


وقال سفراء قريبون من المفاوضات إن الدول الغربية عرضت طرقا عدة لاستيعاب الصين والدول الأخرى بشأن العقوبات المالية و"لكن مسودة القرار غير جاهزة" .


وتحدث السفير الروسي لدى الأمم المتحدة فيتالي تشوركين في هذا الخصوص عن خلاف كبير حول نقاط معينة وعن الاقتراب من اتفاق حول نقاط أخرى .


وقال تشوركين إن المفاوضين تطرقوا بالنقاش "لكل شيء"، وعبر عن أمله في التوصل إلى قرار خلال الأسبوع القادم .


من جانبه قال السفير الصيني وانغ غوانجيا إن بكين تجد صعوبات إزاء بعض نقاط مشروع القرار مضيفا أن "النقاشات كانت جدية".


وأضاف غوانجيا "إن ما يزعج الصين هو العقوبات المالية والتجارية لأننا بهذه الطريقة لا نعتقد أننا نعاقب الإيرانيين. علينا معاقبتهم من منطلق أنشطتهم النووية".


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
10 03 2007, 09:33 AM
( 380 )


تطلق على نفسها اسم (جند الله) :


جماعة إيرانية تختطف أربعة عناصر من الحرس الثوري الإيراني


أ ف ب : أكدت مجموعة إيرانية في شريط فيديو بثته الخميس قناة إخبارية فضائية أنها تحتجز أربعة من عناصر الحرس الثوري الإيراني رهائن لديها. وفي الشريط المنسوب إلى مجموعة تُسمي نفسها (جند الله)، تقول المجموعة إن الجنود الأربعة تم خطفهم مؤخراً بعد المواجهات في محافظة سيستان - بلوشستان المحاذية لباكستان .


وظهر في الشريط الرجال الأربعة وهم جاثون على ركبهم في حين وقف مسلحانِ مُقنَّعانِ خلفهم. وبدا أحد المخطوفين وهو يتحدث غير أن الصوت لم يُسمع في الفيديو. وبحسب القناة، فإن المجموعة تقول إن الرجال الأربعة هم: ضابط وثلاثة جنود من الحرس الثوري الإيراني. وكانت السلطات الإيرانية قالت الأسبوع الماضي إن مسلحين قتلوا شرطيين واعتقلوا أربعةً آخرين في كمين نصبه متمردون فروا إلى باكستان المجاورة. وجاء الهجوم بعد اعتداء 14 شباط - فبراير في زهدان عاصمة المحافظة استهدف حافلة كانت تنقل عناصر من الحرس الثوري ما أوقع 13 قتيلاً .


وتندد السلطات الإيرانية بما تقول إنه عدم نجاح باكستان في مراقبة حدودها. ورفض مسؤول في حرس الحدود الباكستاني هذه الاتهامات. وأوضح متحدث باسم ما يُسمَّى جماعة (جند الله) في بيان بلغة عربية ركيكة أن المجموعة لا علاقة لها بالقاعدة ولا طالبان .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
10 03 2007, 09:43 AM
( 381 )


طهران تعرض أموالاً لاستكمال العمَـل ومُوسكو تهدِّد بالتأخير :


فشل المحادثات الروسية - الإيرانية لحل الأزمة المالية لإنجاز بناء محطة بوشهر النووية


صحيفة الجزيرة ( موسكو ؛ طهران ) : فشلت المحادثات بين روسيا وإيران أمس الجمعة في التوصل إلى حل للمشاكل المالية بين الجانبين، ما قد يؤدي إلى تأخير في إنجاز بناء محطة بوشهر النووية الإيرانية، حسب ما صرح مصدر في الوفد الروسي للوكالة .


وقال المصدر إن الجانبين (لم يتمكنا من التوصل إلى قرارات ملموسة تهدف إلى التغلب على الأزمة) .


وأضاف أن (مماطلة الجانب الإيراني في حل هذه القضايا سيزيد من التأخيرات الحالية في مواعيد بناء المحطة) .


وقد حذرت روسيا إيران أمس الجمعة من أن بناء محطة بوشهر النووية الإيرانية قد يواجه تأخيرات أخرى ما لم تتحرك طهران لحل نزاع بشأن مدفوعات مالية بعد انتهاء محادثات استغرقت أياما دون حل للخلاف .


وقال مسؤول روسي يعمل في مجال الطاقة النووية إنه لم يتم التوصل إلى حل في المحادثات التي استغرقت ثلاثة أيام وانتقد المفاوضين الإيرانيين بشدة بسبب إدلائهم بتصريحات علنية قال إنها تلحق الضرر بالمحادثات .


وأضاف المسؤول: (ناقش الوفد الإيراني كل القضايا لكن لم يتم اتخاذ قرارات حاسمة للتغلب على الأزمة) .


وقال المسؤول الروسي : ( أي مماطلة أخرى في هذه المسائل ستضيف إلى التأخيرات القائمة في الجدول الزمني لبناء محطة الكهرباء) .


وتختلف موسكو وطهران حول ما يقول مسؤولون روس إنه ملايين الدولارات من المدفوعات التي تأخر سدادها لبناء المحطة، وتنفي إيران أنها تأخرت في سداد هذه المدفوعات .


وأجلت روسيا على نحو متكرر أعمال البناء في أول محطة للطاقة النووية بإيران وهو موضوع حساس في وقت تتعرض فيه طهران لضغوط من الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي بسبب طموحاتها النووية .


وتضغط الولايات المتحدة على روسيا لوقف بناء محطة بوشهر في جنوب غرب إيران لأنها تشتبه في أن طهران ستستخدم المعرفة الفنية النووية في صناعة أسلحة نووية.
وتقول موسكو الحريصة على زيادة مبيعاتها النووية في الخارج إن طهران لا تملك القدرة على صنع أسلحة نووية .


وتقول إيران إن لها الحق في تطوير قطاعها النووي السلمي وتنفي السعي لامتلاك أسلحة نووية. ويقول دبلوماسيون إن روسيا تتلكأ عمدا في بناء محطة بوشهر لأن البعض في الكريملين يشعر بالقلق إزاء مساعدة طهران في برنامجها النووي .


وقالت روسيا في الشهر الماضي إن عدم دفع إيران عشرات الملايين من الدولارات يعني أن بناء المحطة سيتأخر .


وقال محمد سعيدي نائب رئيس مؤسسة الطاقة النووية الإيرانية لرويترز عبر الهاتف إن مفاوضين إيرانيين أجروا محادثات مع الشركة الروسية المملوكة للدولة التي تبني المنشأة وهي شركة أتومستروياكسبورت وعرضوا تقديم مزيد من الأموال لمنع أي تأخير للبناء.


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
10 03 2007, 10:11 AM
( 382 )


هناك تحركات تؤشر على اقتراب لحظة المواجهة منها وضع 3 حاملات للطائرات الأميركي على أهبة الاستعداد للتحرك للانضمام إلى حاملتين موجودتين في الخليج :


هل توجِّه إسرائيل ضربة إلى إيران ؟!


صحيفة البيان - كتبه / عمار علي حسَن : بمرور الأيام تتراكم المؤشرات والشواهد والأدلة على احتمال أن توكل الولايات المتحدة الأميركية إلى إسرائيل مهمة توجيه ضربة إجهاضية للبرنامج النووي الإيراني، مثلما أوكلت إليها من قبل مسؤولية التخلص من حزب الله، لكنها فشلت بصورة جلية لا تحتاج إلى برهان .


فهناك معلومات تسربت عن مداولات بين واشنطن وتل أبيب بغية السماح للطيران الإسرائيلي بالتحليق في الأجواء العراقية كجزء من الخطة الهجومية على منشآت إيران النووية، فيما رشحت معلومات عن أن سربين من سلاح الجو الإسرائيلي تدربا في منطقة جبل طارق على تفجير محطة لتخصيب اليورانيوم في ناتنز وسط إيران باستخدام أسلحة نووية خارقة للحصون تأثيرها الإشعاعي محدود، إلى جانب قصف موقعين آخرين هما محطة تعمل بالماء الثقيل في أراك ومحطة لتحويل اليورانيوم في أصفهان بقنابل تقليدية .


وهناك تحركات تؤشر على اقتراب لحظة المواجهة منها وضع 3 حاملات للطائرات الأميركي علي أهبة الاستعداد للتحرك للانضمام إلي حاملتين موجودتين في الخليج، وتحرك قوات المارينز المدربة منذ اندلاع الثورة الإيرانية عام 1979 علي مهمة حماية حقول النفط وتدمير أي قوات إيرانية تهاجم ناقلات النفط في مياه الخليج، ونقل مقر قيادة هذه القوات من فرجينيا إلى البحرين، ووضع شبكات صواريخ «باتريوت» في مناطق بالخليج وإسرائيل، وشن حملة منظمة على الميليشيات العراقية الموالية لإيران في ظل «الخطة الأمنية الجديدة» وتحميل إيران مسؤولية استمرار التردي الأمني في العراق، واتخاذ خطوات عملية ملموسة في بناء محور عربي مضاد لإيران على خلفية الشحن المذهبي ، وربما تجنيد عناصر داخل إيران للتحرك في الوقت المناسب، وهو ما ظهر بوضوح في استهداف عربات للحرس الثوري الإيراني مؤخرا، إلى جانب أنباء عن توظيف وزارة الدفاع الأميركية لمزيد من المتحدثين بالفارسية لتدريب الجنود علي التحدث بهذه اللغة، وتخصيصها مبلغا من المال لمساعدة الليبراليين الإيرانيين على غرار ما حدث قبيل غزو العراق، والسعي مجددا إلى تنشيط قوات «مجاهدي خلق» المناهضة للسلطات الإيرانية.


ويبدو أن إسرائيل لديها تقارير استخباراتية تفيد بأن إيران قد تمتلك مواد انشطارية كافية لصنع رؤوس نووية قبل 2009، وهي مسألة يتوقعها أيضا المعهد الدولي للدراسات الإستراتيجية بلندن، حيث أفاد في تقرير له صدر مؤخرا أن طهران قد أوشكت على الأرجح على بلوغ هدفها بتثبيت ثلاثة آلاف جهاز طرد مركزي بحلول نهاية مارس المقبل أو بعد ذلك بقليل ، وأنها سيلزمها 9 إلى 11 شهرا إضافيا لإنتاج 25 كيلوجرام من اليورانيوم العالي التخصيب، وهي كمية كافية لإنتاج سلاح نووي، وذلك بعد أن مضت إيران قدما في إنتاج معدات التخصيب وخزنت 250 طنا من هكزافلورور اليورانيوم (يو.أف-6 الضروري لتخصيب اليورانيوم)، وهي كمية تكفي بعد التخصيب لصنع 30 إلى 50 رأسا نووياً .


وهاهو وزير الدفاع الإسرائيلي يدعو عقب اجتماعه في بروكسل مؤخرا مع الأمين العام لحلف «الناتو» المجتمع الدولي إلى تصعيد ضغوطه على إيران، بل ويقول إن عام 2007 يجب أن يكون عاما حاسما في مواجهة خطرها النووي .


إن امتلاك إيران سلاحا نوويا سيهز أركان إسرائيل وسيضعها في موقف استراتيجي غاية في الحرج، ومن ثم فإنها لن تتواني في اتخاذ ما يلزم في سبيل الحيلولة دون وصول إيران إلى هذه المرتبة. ورغم تقليل البعض من هذه المعلومات مستندين إلى أن تحصينات المنشآت النووية الإيرانية أكبر بكثير من أن تتولى تدميرها إسرائيل بمفردها، فإن الخطة قد تكون قائمة على أن تبدأ إسرائيل شرارة الحرب، ثم تدخل الولايات المتحدة في مرحلة لاحقة .


وبذلك يتخطى الرئيس جورج بوش اعتراضات الديمقراطيين على شن حرب أميركية مباشرة ضد إيران، وفي الوقت نفسه يبرر للرأي العام الأميركي هذه الخطوة. وقد يشارك الطيران الأميركي من الباطن نظيره الإسرائيلي في هذه العملية من دون الإعلان الصريح عن هذا، أو تمد الولايات المتحدة إسرائيل بكل الوسائل والأدوات التقنية التي تزيد من الكفاءة القتالية لطيرانها فيكون بوسعه أن يحقق أهدافه .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
10 03 2007, 03:05 PM
( 383 )


إيران والولايات المتحدة .. حدود المواجهة العسكرية واتجاهات الرد


مركز الخليج للدراسات الاستراتيجية : كمدخل لاستشراف رد الفعل الإيراني على أي إجراء يتخذ ضدها سواء كان عسكريًا أو اقتصاديًا أو سياسيًا، جاء التقرير الصادر في 20/2/2007 عن مركز الدراسات الاستراتيجية والدولية بواشنطن بعنوان "إيران : دولة قوية أم ضعيفة؟"، ليعيد التساؤل مرة أخرى حول إمكانية توجيه ضربة عسكرية أمريكية إلى إيران.. واتجاهات رد الفعل الإيراني عليها.. وانعكاسات ذلك على الأمن القومي الخليجي .

وقد بدا طرح هذه التساؤلات منطقيًا، لكون التقرير يقوم على تقييم شامل لمقومات قوة الجمهورية الإسلامية، وإمكاناتها الاستراتيجية المختلفة التي تتجاوز القدرات الذاتية إلى شبكة تحالفاتها الإقليمية .

ومن هنا لابد من معرفة التعرف على توقيت إصدار التقرير ودلالاته، حيث تزامن مع تصاعد حدة أزمة الملف النووي الإيراني، وتصعيد عسكري أمريكي في منطقة الخليج، بدأ بإعلان الاستراتيجية العسكرية الأمريكية الجديدة في العراق الذي لحقه دعم الوجود العسكري بشكل عام في منطقة الخليج، وهو ما قابله تصعيد آخر مماثل من جانب العسكرية الإيرانية، عبرت عنه سلسلة من المناورات العسكرية كان آخرها لقوات الحرس الثوري بكامل تشكيلاتها، واتجهت - وفق بعض التقارير - في جانب منها نحو التدرب على حرب العصابات ماامْىٌٌف طفْ افي بعض المدن الإيرانية؛ الأمر الذي يشير إلى ثمة استعدادات إيرانية لمواجهة عسكرية محتملة لا تستبعد حتى هجومًا أمريكيًا شاملاً مماثلاً لما شهده العراق في مارس 2003 وبعيدًا عن الخوض في تفصيلات التقرير، يبدو أن طرح خيار مواجهة عسكرية مباشرة أمريكية - إيرانية قد استند إلى التقديرات التي ارتبطت بتطورات البيئة الإقليمية ومعطياتها الاستراتيجية، وهو ما يتطلب ضرورة الوقوف على حدود الانزلاق إلى مواجهة عسكرية مباشرة، بالإضافة إلى اتجاهات رد الفعل الإيراني في حال اتخاذ أي إجراء ضدها، حيث بدا أن عمليات التصعيد (التي تمثل أبرزها في تكثيف الوجود العسكري الأمريكي في الخليج منذ يناير الماضي) قد هدفت إلى زيادة الضغوط الاستراتيجية على القيادتين السياسية والعسكرية في طهران، وذلك من خلال طرح خيارات المواجهة المرتقبة كافة، بما فيها الخيار العسكري. وهو ما أكده نائب الرئيس الأمريكي "ديك تشيني"، حيث برر تكثيف هذا الحشد العسكري بـ "ان واشنطن تهدف إلى إرسال إشارة قوية على أنها لن تغادر المنطقة وستعمل مع حلفائها لمواجهة أي تهديد إيراني محتمل" - وذلك كما نشرته صحيفة "واشنطن بوست" في 28/2/2007 - إلا أنه استدرك قائلاً "إن واشنطن تسعى لحل النزاع المتعلق بالبرنامج النووي الإيراني من خلال الوسائل الدبلوماسية"، مؤكدًا في ذات الوقت "ان جميع الخيارات مطروحة" .

وفي هذا السياق، أخذ التصعيد الأمريكي مستويين رئيسيين :


الأول : عسكري ، أما المستوى الثاني : فسياسي .


فبالنسبة إلى الجانب العسكري ، بدت ملامح هذا التصعيد مع الإعلان في يوم 4/1/2007 أن المدمرة الأمريكية "فرجينيا" اتجهت إلى الخليج العربي، وهو ما تبعه عبور قطعتين حربيتين أخريين يوم 5/1/2007؛ حيث أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية حشد قوة رادعة في الخليج (تقدر بخمسة آلاف من قواتها البحرية)، كما أن حاملة الطائرات الأمريكية "جون ستينز" والوحدات البحرية المرافقة لها، سوف تتجه إلى الخليج وتأخذ وضع الاستعداد القتالي تحسبًا لأي تطورات .


وقد وصلت بالفعل إلى الخليج يوم 21/2/2007، كما بدأت توفير غطاء جوي للقوات الأمريكية في أفغانستان والعراق. كما أنها ستكون المرة الأولى منذ عام 2003 التي تنشر فيها واشنطن مجموعتي جو - بحر في المنطقة .. ووفقا لوزير الدفاع "روبرت جيتس" فإن الهدف من ذلك هو التصدي للسلوك الإيراني السلبي ودحض أي اعتقاد أن الأزمة العراقية أرهقت القوات الأمريكية، مضيفًا "ان الولايات المتحدة تولت مهمة تأمين الخليج طوال عشرات السنين، وهو ما تسعى لتأكيده وفي الوقت نفسه تأكيد أهميته بالنسبة إليها"، منوهًا بـ "أن الوقت غير مناسب في الوقت الراهن لعقد أي محادثات دبلوماسية مع إيران، إلا أن هذا الاحتمال قد يطرح في المستقبل" .


أما التصعيد على المستوى السياسي فقد جاء متسقا ومتوازيًا مع التحرك العسكري؛ إذ قامت وزيرة الخارجية الأمريكية "كونداليزا رايس" بجولة شرق أوسطية، ركزت خلالها في بحث الأزمة النووية الإيرانية والدفاع عن الاستراتيجية الجديدة في العراق بإرسال أكثر من 20 ألف جندي أمريكي إضافي، ونشر أنظمة صواريخ طراز "باتريوت" في المنطقة لحماية حلفاء الولايات المتحدة العرب المعتدلين، مضيفة "ان مهمتها تعزيز توافق الدول التي لديها مخاوف مشتركة من إيران"، مؤكدةً ثقتها بأن "دول الخليج ومصر والأردن تدرك أن دعم العراق يمكن أن يشكل حاجزًا أمام النفوذ الإيراني" .


وقد نتج عن هذا التحرك الأمريكي السياسي ونتائج الزيارة تزايد المخاوف من تطور الأوضاع الإقليمية إلى حد المواجهة بين العرب وإيران، وهو ما عبر عنه "عبدالرحمن العطية" الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج؛ حيث صرح في 11/2/2007: بـ "ان هناك توجهات إقليمية وتيارات دولية تدفع في اتجاه الخلط بين الملفات لإحداث صدام بين العرب وإيران، غير أن مختلف الأطراف الإقليمية تدرك الخطورة البالغة لهذا المنزلق وتشعر بضرورة السعي لتحقيق الوفاق الإقليمي"، مؤكدًا "ان الأزمة النووية الإيرانية تتطلب جهدًا خاصًا من الجانب الإيراني والمجتمع الدولي لحسم الموقف في اتجاه تبديد الشكوك وتوضيح النيات وتجنيب المنطقة المزيد من المواجهات الكارثية" .


ولكن، يبدو أن هذه الخطوات التصعيدية قد دفعت "فينست كانيسترارو" المتخصص في شؤون المخابرات الأمريكية في مقالة له نشرت في صحيفة الـ "جارديان" يوم 10/2/2007، إلى التأكيد أن واشنطن قد بلغت مرحلة متقدمة في خطتها لضرب إيران؛ حيث أشار إلى: - انه تم اختيار أهداف نووية لتدميرها، علاوة على البدء بإعداد المتطلبات العسكرية اللازمة لتوجيه مثل هذه الضربة، مع استبعاد فكرة أن واشنطن غير قادرة على ضرب إيران، لأنها محاصرة في العراق -هذه الاستعدادات الأمريكية لتنفيذ ضربة عسكرية وصلت إلى "مرحلة متقدمة"، مما قد يسمح للحشود الأمريكية في الخليج بشن مثل هذا الهجوم العسكري بحلول الربيع المقبل، أي بعد أسابيع قليلة، وهو ما يدعمه سعي المحافظين الجدد لفتح جبهة جديدة ضد إيران في ظل معارضة كل من وزارة الخارجية الأمريكية و"البنتاجون"، وأعضاء الكونجرس من الديمقراطيين، ونسبة كبيرة من الجمهوريين .


هذا الاتجاه أكده "زبجنيو بريجنسكي"، مستشار الأمن القومي السابق في إدارة الرئيس الأمريكي الأسبق "جيمي كارتر"، حيث لم يستبعد أن "تختلق إدارة "بوش" نزاعًا مع الجمهورية الإسلامية، إذا ما أخفقت في تحقيق تقدم في العراق"، موضحًا أن السيناريو المحتمل للحرب ضد إيران سيبدأ باتهامات توجهها واشنطن لها بمسؤوليتها عن الإخفاق في العراق أو عمل إرهابي في الولايات المتحدة تلام طهران بسببه ويصل ذروته في عمل عسكري "دفاعي" ضدها. منوهًا بأن الإدارة الأمريكية تعيد الآن صورًا ومظاهر من التاريخ عن الصدامات السابقة مع النازية والشيوعية بحيث يتم طرح التطرف الإسلامي و"القاعدة" باعتبارهما المعادلين للتهديد الذي طرحته ألمانيا النازية وروسيا السوفيتية .


وقد طرح "بريجنسكي" أربع خطوات لتحقيق هدفين: الأول: استراتيجية تنهي احتلال العراق. والثاني: صياغة حوار أمني إقليمي، يبدأ بإعلان واشنطن رسميًا وبشكل واضح نيتها مغادرة العراق خلال أقصر فترة ممكنة، وإجراء محادثات مع القادة العراقيين لتحديد تاريخ فك الاشتباك. وذلك بالتزامن مع حث القادة العراقيين على دعوة زعماء دول الجوار وبلدان مسلمة أخرى مثل مصر والمغرب والجزائر وباكستان للبحث في وسائل تعزيز الاستقرار في البلاد، إلى جانب السعي نحو تحقيق سلام إسرائيلي ـ فلسطيني. وما بين آليات ومظاهر التصعيد، أخذ الضغط الأمريكي اتجاهًا آخر يهدف إلى ما يمكن اعتباره "مناورة لتشتيت التقديرات الاستراتيجية الإيرانية"، وهو ما بدا في نفي الرئيس الأمريكي "بوش" - وفق ما جاء في الـ "سي إن إن" يوم 13/2/2007ـ "التكهنات بشأن الهجوم على إيران"؛ حيث قال: "لا توجد نية لشن حرب أمريكية على إيران"، مضيفًا "انه يأمل أن يدرك أعضاء الكونجرس وعلى الأخص الديمقراطيون منهم، حجم الخطر الكامن في دولة إيرانية تملك السلاح النووي".


وفي ذات الاتجاه، قامت واشنطن بالتحرك نحو فرض مزيد من العقوبات الاقتصادية على طهران، وقد نجحت الجهود الأمريكية في إقناع الحكومة اليابانية بتجميد أصول عشر هيئات إيرانية و12 شخصًا إيرانيًا، ومنع تحويل أموال على علاقة بالبرنامج النووي وبرنامج الصواريخ في الجمهورية الإسلامية، حيث بدأ العمل بهذه الإجراءات يوم 17/2/2007، وذلك تطبيقا لقرار مجلس الأمن الدولي رقم (1737) والصادر في ديسمبر .2006 وتأتي أهمية هذه الخطوة من أن اليابان تعد المستورد الرئيسي للنفط الإيراني، وبالتالي ثمة رسالة مفادها عدم جدوى اعتماد طهران على سلاح النفط في حالة توقيع عقوبات أخرى من مجلس الأمن، وهو ما يتطلب من صانع القرار الإيراني إعادة النظر في تقديراته المستقبلية في إدارة الصراع مع واشنطن .


وفي اتجاه بلورة مداخل الضغوط على القيادة السياسية في طهران، كشفت صحيفة "يديعوت أحرونوت" يوم 20/2/2007، "ان هناك محادثات أمريكية ـ إسرائيلية على مستويات مختلفة حول الملف النووي الإيراني"، في ظل توافق المواقف من امتلاك طهران السلاح النووي. وقد أشارت الصحيفة إلى اتفاق الجانبين على "ان عدم امتثال إيران للمطالب الدولية يعني طرح الخيار العسكري لتسوية الأزمة"، وهو ما يؤكد صحة التقارير التي تشير إلى احتمال قيام تل أبيب بتوجيه ضربة عسكرية نوعية إلى المنشآت النووية الإيرانية، الأمر الذي من شأنه أن ينفي معه إمكانية حصول إيران على الدعم السياسي الدولي اللازم لتطبيق مبدأ "حق الرد بالمثل" .


من هنا، تشير ملامح الصورة السابقة إلى أن تغيرًا استراتيجيًا طرأ على السياسة الأمريكية تجاه طهران، حمل بين طياته مؤشرات حدود الانزلاق نحو مواجهة عسكرية بين الجانبين :


الأول : يشير إلى الهدف الاستراتيجي من المواجهة الذي يتركز في التخفيف من الدعم الإيراني للقوى الشيعية المسلحة في العراق، وبالتالي تزايد فرص نجاح استراتيجيتها العسكرية هناك، بتداعياتها الإيجابية على الداخل الأمريكي، المتمثلة في دعم الموقف السياسي للجمهوريين في الانتخابات الرئاسية القادمة .


المؤشر الثاني : يعبر عنه التنوع في آليات الضغط والمواجهة، إذ إن التحرك على أكثر من مسار يفرض مزيدًا من التساؤلات لدى صانع القرار الإيراني، من شأنها بلورة ما يمكن حسْبه "تخبطًا استراتيجيًا خططيًا"، وذلك في مقابل ثبات إدراكي خططي استراتيجي يهدف إلى تقويض القدرات الذاتية الإيرانية، التي يقابلها ـ طرديًا ـ تعظيم القدرات الأمريكية في المواجهة المرتقبة، خاصة إذا أخذ في الاعتبار الواقع الميداني العسكري لقواتها في المنطقة، التي تشكل حصارًا فعليًا للجمهورية الإسلامية، وتحديدًا بعد إعلان إنشاء ثلاث قواعد عسكرية جديدة في أذربيجان .


المؤشر الثالث : يرتبط بتوجه السياسة الأمريكية نحو اختراق شبكة التحالفات والمصالح الاستراتيجية الإيرانية - وخاصة الاقتصادية منها - التي تعد إحدى أبرز أدوات ضمان حمايتها من هجوم عسكري أمريكي شامل، وهو ما تجلى بوضوح في استقطاب اليابان لفرض عقوبات اقتصادية عليها، بالإضافة إلى الدفع بإسرائيل كواجهة لتنفيذ ضربات نوعية لا يمكن أن تضمن من بعدها طهران تأييدًا دوليًا للرد بالمثل، على اعتبار أن أمن إسرائيل أمر مسلم به لدى القيادات السياسية الغربية .


وبالتالي، يبدو أن هذين الضغط والتصعيد الأمريكيَين يعدان بداية لمواجهة عسكرية مباشرة مستقبلية، لن تتم إلا بعد تقويض مقومات قوة الدولة الإيرانية، وهو ما يطرح مرة أخرى نموذج "عراق صدام"، وسيناريو احتلال العراق، الذي تطلب ما يزيد على عقد كامل، ولكن ثمة تساؤلا رئيسيا حول: اتجاهات رد الفعل الإيراني إزاء أي سلوك ترى القيادة السياسية الإيرانية أنه يهدد مصالحها .


على العموم لا يوجد مجال للمقارنة بين قدرات الجانبين، وبالتالي فإن ميزان القوى ينسحب إلى واشنطن بكل ما يعنيه ذلك من تهديد مباشر لكيان الدولة الإيرانية ونظامها الإسلامي.. وفي سياق محاولة الوقوف على التكتيكات الإيرانية لمواجهة التحركات الأمريكية، ثمة ضرورة لبيان عدد من الحقائق، التي تعد مدخلاً مناسبًا لبلورة آليات وأدوات الرد الإيراني مستقبلاً :


الحقيقة الأولى : تتمثل في أن جميع سيناريوهات المواجهة سواء السياسية أو الاقتصادية أو العسكرية مع الولايات المتحدة الأمريكية تعد تهديدًا مباشرًا للأمن القومي الإيراني، تطول تداعياتها السلبية كيان الدولة والنظام على حد سواء .


الحقيقة الثانية : تتجلى في ضعف تحالفاتها الإقليمية وخاصة مع سوريا، وذلك من منظور قدرة هذا التحالف على التأثير في مجريات الأحداث، أو حتى دعم قدراتها المختلفة في مواجهتها السياسية والاقتصادية ـ والعسكرية مستقبلاً ـ مع واشنطن، كما أن الواقع الاستراتيجي لـ"حزب الله" في لبنان، لا يساعد على اعتماده كأداة لتحقيق مكاسب استراتيجية إقليمية، وذلك بعد أن خسر موقعه الاستراتيجي في جنوب لبنان بعد دخول قوات "اليونيفيل"، وعدم قدرته على تعزيز مكانته كعنصر فاعل في معادلة التفاعلات السياسية الداخلية في لبنان .


الحقيقة الثالثة : تشير إلى اضطراب الجبهة الداخلية الإيرانية، الذي بدت معه تصريحات الرئيس "نجاد" حول الحق في امتلاك قدرات نووية، والخطر الأمريكي على النظام، غير ذات جدوى من منظور تدعيم التأييد الشعبي لسياساته، وهو ما يعود في جانب كبير منه - وفق ما نشرته دراسة حول الاقتصاد الإيراني في أحد المواقع المتخصصة - إلى تدني مؤشرات اقتصادها، التي يعد أبرزها: بلوغ معدل التضخم نحو 40% في بعض القطاعات وارتفاع معدل البطالة إلى 20% في مجتمع يشكل الشباب دون الـ24 عامًا، أكثر من نصف سكانه حسب إحصاءات عام 1996، ارتفاع الديون الخارجية إلى 20.5 مليار دولار، وبالتالي تراجع قيمة الريال الإيراني أمام العملات الأجنبية .


ويضاف إلى ما سبق أيضًا، تزايد التوترات العرقية الداخلية، التي عبر عنه إعلان جماعة كردية يوم 25/2/2007 إسقاطها مروحية تابعة للجيش الإيراني خلال اشتباكات دارت بين الجانبين في شمال غربي البلاد، وأدت إلى مقتل قائد كبير في الحرس الثوري الإيراني كان على متنها، تلا ذلك إعلان الجيش الإيراني أنه قتل 17 مسلحًا كرديًا في معارك أعلنت جماعة كردية أنها قتلت فيها 20 جنديًا . بالإضافة، إلى التفجيرات التي وقعت في الجنوب الشرقي للبلاد وأدت إلى مقتل 11 من الحرس الثوري الإيراني، وأعقبتها عمليات اعتقال وإعدام لعناصر من "البلوش"، كما أن العامين الماضيين قد شهدا تصاعدًا في الحوادث العنيفة من قبل عرب "الأهواز"..


الحقائق السابقة ، يقابلها واقع استراتيجي أكثر أهمية في تقديرات تكتيكات التفاعلات الصراعية لإيران مع الولايات المتحدة، يتمثل في توازنات القوى الإقليمية مع دول مجلس التعاون الخليجي، ومخاطر ضرب إيران على الأمن القومي لدول المنطقة بأبعاده المختلفة الداخلية والخارجية، خاصة إذا أخذ في الاعتبار تركز المصالح الأمريكية الحيوية بها. وفي ظل هذين التشابك والتعقد الاستراتيجيين، يمكن الوقوف على أبرز اتجاهات الرد الإيراني، والتي يتوقع أن تكون واحدة سواء لمواجهة سياسات التصعيد والضغط الأمريكيين أو توجيه ضربة نوعية لمنشآتها النووية أو فرض مزيد من العقوبات الدولية عليها، فيما يلي: ـ التوجه نحو امتلاك السلاح النووي؛ ويعد خيارًا استراتيجيًا يستند إلى واقع وتجربة مماثلين يتمثلان في نموذج الدولة العبرية، التي تملك سلاحًا نوويًا تجاوز هدف الردع إلى كونه وسيلة للحفاظ على كيان الدولة ذاتها.. وإذا كان ذلك إحدى أهم أدواتها منطقيًا، فإن هذا التكتيك يرتبط بعاملين أساسيين :


الأول : يتعلق بكيفية الحصول على التكنولوجيا اللازمة .


والثاني : يتعلق بعنصر الوقت. وفي هذا السياق، تتجه السياسة النووية الإيرانية نحو آسيا الوسطى، وتحديدًا "كازاخستان" للحصول على هذه التكنولوجيا باعتبارها دولة نووية تابعة للاتحاد الروسي، الذي يتمتع بعلاقات جيدة مع إيران، أو التوجه نحو أمريكا اللاتينية، وذلك بشكل غير مباشر عن طريق وسيط، هو "فنزويلا" وذلك استنادًا إلى اتجاه العلاقات البينية التي تتسم بالتعاون .


* نشر عمليات العنف المسلح في دول الجوار، وذلك من خلال قوات الحرس الثوري الإيراني التي تضطلع بمهام خارجية في عملياتها المسلحة، وبالتالي فإن استهداف المصالح الأمريكية في دول الخليج يعد أمرًا منطقيًا بغرض إيجاد آلية مناسبة من خلالها تدفع نحو الحد من الضغط الأمريكي عليها من جانب، ودفع القيادة الأمريكية نحو إعادة النظر في مسألة الهجوم العسكري المباشر من ناحية أخرى .


* نشر تقارير تؤكد المخاطر البيئية لضرب المنشآت النووية الإيرانية على دول مجلس التعاون، وذلك في سياق استخدامها كآلية للضغط المضاد على الولايات المتحدة .


* استهداف المنشآت النفطية الخليجية، وذلك من خلال دعم خلايا نائمة متطرفة ، في إطار الرد على التقليل من أهمية استخدام احتياطي النفط لديها في إدارة صراعها مع واشنطن لرفع الخسائر الاقتصادية الدولية الناجمة عن ضرب إيران أو فرض عقوبات دولية عليها .


وأخيرًا، تشير ملامح الصورة السابقة إلى أن اتجاهات الصراع الأمريكي ـ الإيراني تدفع نحو حرب شاملة تشهدها المنطقة عبر تكرار السيناريو العراقي. ولكن يشير الواقع الاستراتيجي بتعقيداته وتشابكاته المختلفة، إلى ثمة مخاطر تتجاوز مجرد الخسائر الاقتصادية إلى تهديد أمن واستقرار منطقة الشرق الأوسط عمومًا، والأمن الخليجي على وجه الخصوص، تدفع واشنطن نحو إعادة النظر في تقديراتها الاستراتيجية الخاصة بإمكانية ضرب إيران، حتى من خلال إسرائيل ..


وبالتالي يظل التساؤل الرئيسي مرتبطا بكيفية إدارة دول الخليج لتلك التعقيدات الاستراتيجية الناجمة عن الأزمة الحالية بين طهران وواشنطن، بحيث تحد من تداعياتها السلبية على أمن الخليج .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
10 03 2007, 06:15 PM
( 384 )


ملمحاً فيما يبدو لإيران لكي لا تهاجم الأمريكيين في بلاد الرافدين في حال وجهت أمريكا ضرباتها للمنشآت النووية الإيرانية انطلاقاً من حاملات الطائرات :


المالكي : العراق لن يكون قاعدة لمهاجمة دول الجوار ؛ ولن نسمح لدول الجوار أن تهاجم العراق


سي إن إن ( بغداد ) : طالب رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي خلال افتتاح مؤتمر العراق اليوم السبت ، دول الجوار وغيرها من الدول الأخرى، بعدم التدخل في شؤون بلاده، قائلاً إن المصالحة الوطنية هي السبيل لانقاذ العراق .


وأضاف رئيس الحكومة العراقية قائلاً: "نطالب الدول بالكف عن التدخل، أو التأثير على شؤون العراق، عبر دعم فئة مذهبية أو عرقية أو حزب بعينه " .


كما دعا المالكي دول الجوار إلى تقديم مزيد من الدعم لحكومته، لمساعدتها في "مكافحة الإرهاب " .


وأكد رئيس الوزراء العراقي أن بلاده لن تكون قاعدة لشن أي هجوم ضد دول الجوار، متمنياً في نفس الوقت ألا تكون دول الجوار قاعدة للهجوم على بلاده .


ويبحث المؤتمر، الذي يعقد بمشاركة دول الجوار، والأعضاء الخمس الدائمين بمجلس الأمن الدولي، وممثلي عدد من الدول العربية، الأوضاع في العراق وسط ترقب أن تؤدي الخطوة لإذابة الجليد بين الولايات المتحدة وسوريا وإيران ومطالب بعدم الإفراط في التفاؤل .

وينعقد المؤتمر وسط إشارات متضاربة من طهران وواشنطن، حيث أعلن رئيس الوفد الأمريكي ديفيد ساترفيلد الخميس، أن أمريكا ستنتهز المؤتمر لتعزيز موقفها في مواجهة الدولتين حيث تتهم إيران بتمويل المليشيات الشيعية، وسوريا بالتقاعس عن ضبط الحدود ومنع تسلل المقاتلين الأجانب إلى داخل العراق .


إلا أنه عاد وصرح الجمعة بأن واشنطن "لن تدير ظهرها وتبتعد حال محاولة إيران أو سوريا مناقشة العراق " .


ومن جانيه صرح رئيس الوفد الإيراني في المؤتمر، عباس أرغشي، قبيل مغادرته للعراق بأن إيران "تأمل في اتخاذ المزيد من الخطوات لمؤازرة الحكومة المدعومة من قبل الولايات المتحدة " .


ومن أمريكا اللاتينية، أكد الرئيس الأمريكي جورج بوش أن "رسالة" واشنطن لكل من طهران ودمشق واضحة، وتظل كما هي "نتوقع منكم مساعدة هذه الديمقراطية الشابة.. سندافع عن أنفسنا وشعب العراق ضد أولئك الذي يقتلون الأبرياء لتحقيق مآرب سياسية " ، وأضاف قائلاً: "كانت هناك فرصاً في السابق لعقد حوار مباشر، إلا أنها لم تكن واعدة كهذه " .


وأعرب سفير الولايات المتحدة لدى العراق، زلماي خليل زاد، عن عدم ممانعة الولايات المتحدة الدخول في حوار مباشر مع الإيرانيين قائلاً "النقطة الأولى ستتركز على وقف شحنات الأسلحة الإيرانية القادمة عبر الحدود " .


وتتخوف دول جوار العراق السنية من تحول العنف الطائفي الذي يطحن العراق إلى حرب أهلية قد تمتد أبعادها إلى خارج حدود العراق .


وأعربت الدول العربية السنية عن قلقها إزاء تزايد نفوذ إيران الشيعية في العراق في حين تقول تركيا أنها ستعارض انفصال إقليم كردستان العراقي الذي يحظى بالحكم الذاتي خشية أن يشجع ذلك النزعة الانفصالية لدى سكانها من الأكراد .


وحول المؤتمر قال عبد المنعم سعيد، مدير مركز الأهرام للدراسات السياسية والإستراتيجية "يوحد المشاركون شيء واحد: الخوف من حرب أهلية طويلة في العراق ستؤذي كل منهم بطريقة مختلفة.. الخوف هو يجمع بين جميع الأطراف"، نقلاً عن الأسوشيتد برس .


ومن جانبه قال علي رضا نوريزاش، كبير الباحثين في مركز الأبحاث الإيرانية-العربية في لندن "لحظ الجانبيان الأمريكي والإيراني أنهما محشوران معاً في العراق، وبالطبع ربما يريا في هذا اللقاء كوسيلة لفتح بعض الأبواب لمحادثات ثنائية " .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
10 03 2007, 07:28 PM
( 385 )


في لـقـاء مُهـم يتنـاول آخـر المستـجدات في المنطقـة وسُبُـل تعزيـز التعـاون بيـن القـوات المُسَـلـَّحـة في البلديـن :


وزير الدفاع الإيراني يجتمع اليوم السبت بنظيره السوري في دمشق


مفكرة الإسلام - وكالة الأنباء السورية ( سانا ) : قالت مصادر سوريّة ـ اليوم السبت ـ : إن وزير الدفاع الإيراني "مصطفى محمد نجار" التقى بنظيره السوري "حسن توركماني"؛ لبحث التعاون العسكري بين البلدين .


وأضافت وكالة الأنباء السورية (سانا) أن اللقاء سيتناول آخر المستجدات في المنطقة، وسُبُل تعزيز التعاون بين القوات المسلّحة في البلدين .


وكان وزير الدفاع الإيراني قد وصل إلى مطار دمشق الدولي مساء أمس على رأس وفد عسكري في زيارة رسمية لسوريا، حيث كان في استقباله "حسن توركمانى" نائب القائد العام وزير الدفاع .


ويأتي هذا اللقاء في الوقت الذي يُعقد في العاصمة العراقية "بغداد" مؤتمر يستمر يومًا واحدًا، ويحضره 16 مندوبًا عن دول ومنظمات وهيئات دولية مختلفة، في ظل إجراءات أمنية مشددة .


ويشارك في المؤتمر مسئولون من إيران وسوريا والولايات المتحدة .


وتعززت العلاقة بين دمشق وطهران مؤخرًا بصورة كبيرة جدًا، وعبّر ساسة ومعارضون سوريون عن قلقهم من سياسات الرئيس السوري "بشار الأسد"، التي تقود دمشق في إطار محور سوري إيراني بعيدًا عن عمقها العربي .


كما عبروا عن قلقهم من تصرفات إيران في العراق ولبنان، وتحالف سوريا معها في هذا الإطار .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
11 03 2007, 08:22 AM
( 386 )


وفد نووي روسي يصل اليوم الأحد إلى إيران :


باريس : قد تتعرض إيران للعزلة إذا لم توقف برنامجها النووي


موقع قناة العالم الإخبارية الإيرانية : صرحت متحدثة باسم شرکة أتوم استروي اکسبرت الروسية التي تتولى بناء محطة بوشهر النووية في ايران السبت بأن ممثلين عن الشرکة سوف يتوجهون الاحد الى طهران لبحث القضايا الفنية والمالية المتعلقة بالمحطة .


ونقلت وکالة الأنباء الايرانية عن ايرينا يسيبووا المتحدثة باسم الشرکة السبت قولها ان الوفد يضم عددا من الخبراء الذين سيکملون المفاوضات التي بدأت في موسکو مؤخرا مع المسؤولين الايرانيين .


في غضون ذلك صرح رئيس دائرة شؤون انشاء محطة بوشهر النووية فلاديمير باولوف في تصريح لوکالة أنباء ايتارتاس الروسية بأن الجولة الثانية من المفاوضات الايرانية الروسية سوف تبدأ الاحد في طهران. وقال باولوف: نأمل أن يعد الجانب الايراني الوثائق اللازمة لحل قضايا توفير نفقات محطة بوشهر النووية خلال اجتماع طهران .


وکان مساعد الشؤون الدولية بمنظمة الطاقة الذرية الايرانية محمد سعيدي صرح في ختام مفاوضاته مع الجانب الروسي في موسکو بأن الشرکة الروسية تواجه مشاکل مالية کبيرة لاکمال انشاء محطة بوشهر النووية .


وأضاف أن ايران مستعدة لدفع بعض المبالغ المستحقة في الاعوام المقبلة شرط أن يتم تدشين المحطة في موعدها المحدد في الجدول الزمني النهائي .


باريس : قد تتعرض إيران للعزلة إذا لم توقف برنامجها النووي :


وعلى صعيد ذي صلة أعلن وزير الخارجية الفرنسي فيليب دوست بلازي السبت أن ايران قد تتعرض للعزلة بموجب عقوبات ستفرضها الامم المتحدة عليها اذا لم تعلق نشاطاتها النووية الحساسة .


وقال دوست بلازي للصحافيين إثر محادثات مع نظيره الکويتي الشيخ محمد الصباح في الکويت التي بدأ منها جولة ستقوده ايضا الى دولة الامارات العربية المتحدة، قال: على ايران أن تختار بين العزلة والتعليق، في إشارة الى برنامجها النووي .


وکانت روسيا والصين قد أعربتا عن تحفظاتهما الجمعة على تعزيز العقوبات على ايران من خلال قرار يصدر عن مجلس الامن الدولي .


وأوضح دوست بلازي أن فرنسا تعتبر التوصل الى تفاهم أمر مهم لجعل القرار فعالاً .


وکان مجلس الامن تبنى في 23 کانون الاول/ديسمبر قرارا يفرض عقوبات محدودة ضد ايران .


ميرکل تؤكد ثقتها بصدور قرار دولي بشأن ايران :


من ناحية أخرى قالت المستشارة الالمانية انجيلا ميرکل أمس السبت أنها واثقة من أن القوى العالمية ستتفق على مزيد من الخطوات ضد ايران بسبب رفضها تجميد برنامجها للوقود النووي .


وجاءت تصريحات ميرکل بعد يوم من امتناع روسيا مدعومة من الصين عن تأييد فکرة العقوبات المالية ضد ايران أثناء محادثات بين القوى الست بشأن قرار جديد لمجلس الامن لمعاقبة طهران على برنامجها النووي .


وقالت ميرکل في المؤتمر الاوروبي الاسرائيلي في برلين: أنا متفائلة أننا سننجح في الاتفاق على الخطوات القادمة .


وأکدت ميرکل وجهة النظر الغربية بأن طهران يجب أن تجمد برنامجها لتخصيب اليورانيوم .


وقالت: اذا فعلت ايران ذلك فان المانيا والولايات المتحدة وروسيا والصين وبريطانيا وفرنسا ستکون مستعدة للتفاوض بشأن حزمة حوافز لايجاد حل للمواجهة مع طهران .


وتؤکد ايران أن طموحاتها النووية قاصرة على التوليد السلمي للکهرباء .


وقالت ميركل: من الصائب الکفاح من أجل الحفاظ على جبهة مشترکة مع روسيا والصين .


ومن ناحية اُخرى قالت أنها ترى إشارة جيدة في إظهار الدول العربية اهتماما متزايدا بحل أزمة الشرق الاوسط .


وأضافت : إنه بدون الجهود الاقليمية سيکون من الصعب جدا أن تحل عن بعد الصراع بين الفلسطينيين والاسرائيلين .


لکن ميرکل اتهمت دمشق بعدم عمل شيء لتحسين الوضع في لبنان او الشرق الاوسط بصورة عامة .


وقالت: کل شيء يبين أن سوريا ليست في موقف.. او تفتقد الارادة لاتخاذ خطوة في اتجاه الاغلبية الکبيرة من المجتمع الدولي .


واضافت: إن الباب ما زال مفتوحا أمام دمشق اذا کانت راغبة في التعاون .


واتهمت سوريا بعدم التعاون من أجل تعزيز سيادة لبنان .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
11 03 2007, 09:08 AM
( 387 )


أحمدي نجاد " الخميني" ونهاية التاريخ : إيران والمنطقة .. السير نحو المجهول !


مجلة العصر - كتبه / عدنان غنام : منذ بداية ولايته كرئيس للجمهورية الإسلامية في إيران عام 2005م، ادّعى محمود أحمدي نجاد أنه لا يوجد في العالم سوى بديلين فيما يتعلق بالمستقبل. الأول هو تبني النموذج الاقتصادي والسياسي والثقافي الأميركي في إطار العولمة، والآخر، تبني النموذج الخميني، حيث تقدم السياسة والاقتصاد والثقافة كماً واحداً في الإطار الاجتماعي، يعتمد على الدين وتسيطر عليه السلطة الدينية .


وفي الخطاب المفتوح الذي وجهه إلى الرئيس جورج بوش، عبّر رئيس الجمهورية الإسلامية عن أمله في تبني الولايات المتحدة للنموذج الخميني، مشيراً إلى أن النموذج الديمقراطي الأميركي قد فشل وفي طريقه للزوال، وأن النموذج الخميني هو الذي سينتصر .


يومها تلقى معظم الساسة والمحللين والمعلقين السياسيين في الغرب عموماً، سيما في الولايات المتحدة، خطاب أحمدي نجاد المفتوح، بمزيج من السخرية وعدم التصديق، لكن نقول إنه في سبيل دقة التحليل، هناك شواهد تاريخية لا بد من قراءتها وأخذها بعين الاعتبار، ففي القرن التاسع عشر لم يأخذ الساسة البريطانيون نداءات ماركس لثورة بروليتارية عالمية على محمل الجد، وبعد نصف قرن جاء لينين ليقود هذه الثورة التي شكلت التهديد الأساسي للنظام الغربي، ثم جاء هتلر ليقضي على فكرة النظام الديمقراطي الغربي، القائم على التنوع، ويطرح فكرة "شعب واحد ورايخ واحد وزعيم واحد".


وها هو اليوم أحمدي نجاد، يرى بأن النظامين الغربي "الامبريالي" والخميني هما النقيضين، والنصر لأحدهما دون احتمال التعايش بينهما، وفي هذا الطرح لا يعني أن الأمور قد تتجه إلى الصراع المسلح بين الطرفين، لكن ستنعكس المعركة على المشهد الداخلي في إيران. لذلك نرى بأن أحمدي نجاد يلعب اللعبة الأخطر والأدهى، فاليوم يعمل على تحصين النظام الخميني، ويعيد له بريقه الذي فقده منذ نهاية الثمانينيات .


فكرة الصراع الأبدي هذه نقلها نجاد لتكون المادة التي يجذب بها الشعب داخل إيران، فإما أن تكون مع النظام الغربي، وإما أن تكون مع النهج الخميني، بصيغة نجاد "إما معنا أو ضدنا"، وذلك بهدف تحصين النظام وإكسابه قوة مانعة له في وجه رياح التغيير، التي قد تهب عليه بدفع من الولايات المتحدة، ولكن ما هي السياسة التي انتهجها المحافظون الجدد في إيران، وعلى رأسهم أحمدي نجاد :


ـ إن إدارة نجاد سعت لتصوير الملف النووي، باعتباره القضية الأكثر إلحاحاً في السياسة الداخلية لإيران، وبأن حكومته تلعب دور "الحامي والمدافع عن المصالح الوطنية" في مواجهة قوى الشر الامبريالية، التي لا تريد لإيران أن يكون لها نصيبها في مجال العلوم والتكنولوجيا الحديثة .


هذا بالإضافة إلى أن القضية النووية ساعدت في حجب قضايا أخرى في الساحة السياسية الداخلية، خصوصا انتهاكات حقوق الإنسان بصورة منتظمة وتقييد حرية الصحافة واعتقال مئات الصحافيين، والأزمة الاقتصادية التي تلوح في الأفق، والصراع الشرس على السلطة الذي يعمل على تمزيق المؤسسة الحاكمة .


ـ إن التاريخ يشهد بسقوط الدول التي تصب تركيزها على القضايا الخارجية وعلى عناصر القوة العسكرية حصراً، فالاتحاد السوفيتي سقط وكأنه لم يكن، وتزامنت خاتمته مع "حرب في الخليج"، ليس ببعيد إذاً أن تسقط دول وأنظمة أخرى بـ"حرب خليج" جديدة .


ـ تبني إدارة نجاد للقضايا العربية إعلاميا ودعائياً، وأهمها القضية الفلسطينية، وتصريحات أحمدي نجاد بخصوص تدمير إسرائيل وزوالها من الوجود، ما هي إلا دليل على اللعبة التي تمارسها إيران لجذب الشعوب العربية، وبالتالي تشكيل "حدائق آمنة"، فالباحث الإسرائيلي زيو مائور يقول في تقرير لمعهد Omedia تحت عنوان "إيران بحاجة إلى إسرائيل" : "إن إيران لا تشكل أي خطر على "إسرائيل" ولا تريد تدميرها، بل هي في حاجة لإسرائيل، وتعتبرها مكسباً إستراتيجياً مهماً حتى تظل قوة عظمى في المنطقة... وهي تستغل وتستخدم "إسرائيل" كذريعة لتحقيق أهدافها ولدعم مكانتها الإقليمية، ولنشر مبادئ الثورة الإيرانية تحت شعار معاداة "إسرائيل".. إن التصريحات الدعائية الإيرانية ضد الولايات المتحدة الأميركية أيضا هي من باب الاستهلاك الإعلامي فقط" .


ـ إن سياسة استمالة الشعوب العربية خلقت انقساماً حاداً لدى هذه الشعوب، بين من أصبح يعتنق المبادئ "العادلة والقومية بظاهرها" و"الخمينية بمضمونها" وبين منتسبي التيار الديمقراطي المنفتح، وهذا ما سيجعل الأوضاع الداخلية لبعض دول المنطقة، عرضة لتأثيرات التعاطي الأميركي مع إيران، وبالتالي ستمسك طهران بهذا "الوتر الأمني الحساس" لدول، تعتبر واشنطن أمنها من ضرورات الأمن القومي الأميركي .


ـ دعم إيران لبعض الجماعات في الدول التقليمية مادياً وعسكرياً وتشكيلها لأخرى، وبالتالي فرض إرادتها عليها، مقابل تقديم خدمات معينة، أو تحسين شروط تفاوض إيران في معركتها الحالية "الباردة" مع الولايات المتحدة أو في أي مرحلة مقبلة من هذا الصراع .


ـ إن مثل هذه السياسة، من شأنها أن تربط مصير المنطقة برمتها بما يجري على صعيد الملف الإيراني، فأي سياسة ينتهجها المجتمع الدولي تجاه طهران، سيكون أثرها كبيرا على دول المنطقة، خصوصاً العراق ولبنان وفلسطين وبعض دول الخليج، ففي بداية العام، وعندما وُجدت النية للحسم لدى الطرف الأميركي بالنسبة للملف الإيراني، شهدنا ما يلي :

ـ مقتل أكثر من 1000 شخص في العراق خلال 7 أيام فقط .


ـ تحويل بيروت إلى ساحة حرب حقيقة خلال يومين، كادت تصل فيها الأمور إلى نقطة اللاعودة، وذلك بعد دعوة المعارضة اللبنانية للإضراب، ثم موجة العنف الجامعي .

ـ الاضطرابات التي شهدتها العاصمة البحرينية المنامة على خلفية اعتقال قوى الأمن لثلاثة من المعارضين، والتي يمكن تشبيهها بالسيناريو الذي جرى على الساحة اللبنانية .


كان الرد المتوقع من قبل "النظام النقيض" على ما جرى في هذه الأقاليم، هو بعض عمليات التفجير المحدودة التي شهدتها إيران، والتي استهدفت بغالبها الحرس الثوري الإيراني في رسالة بعدة مضامين، كانت القصد الأميركي منها تذكير إيران ببعض الخطوط الحمراء .


ختاماً ، فإن النظامين النقيضين في النهج، المتحالفين حاليا في المصالح، سيكون لهما فرصة للتعايش معاً، يمكن أن يوفرها مؤتمر بغداد في العاشر من آذار، حيث سيشهد العالم كيف يتم اللقاء بين النهج الخميني والنهج الامبريالي والاستعماري الجديد، وكيف يمكن التوفيق بين مبادئ "نهج تحرري" وآخر استعماري .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
11 03 2007, 09:49 AM
( 388 )


«الموساد» يعتبر عملية أصغري «درة التاج» ، وأنباء عن فرار قنصل ايراني


الحياة - صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية : قالت كبرى الصحف الإسرائيلية «يديعوت أحرونوت» ان انشقاق النائب السابق لوزير الدفاع الايراني الجنرال علي رضا أصغري الذي اختفى بشكل غامض في اسطنبول الشهر الماضي، وتحدثت معلومات عن تعاونه مع اجهزة الاستخبارات الغربية، «يمثل أهم انجاز استخباراتي في المعركة المتواصلة ضد ايران خلال السنوات الـ28 الأخيرة».
وكرست الصحيفة امس غلاف ملحقها السياسي الأسبوعي لـ «أسرار الجنرال» يقول عن العملية انها «انجاز استخباراتي مهم لإسرائيل والولايات المتحدة»، مقتبسة عن مسؤول كبير في الإدارة الأميركية قوله ان «موساد رتّب عملية فرار الجنرال الايراني (...) الذي في يده مفاتيح حل ألغاز تاريخية دموية كثيرة في مقدمها مصير الطيار الحربي رون أراد» الذي اختفت آثاره في لبنان منذ العام 1986، فضلاً عن «علاقة ايران بعدد من العمليات الإرهابية».


ونقل المحلل في الشؤون الاستراتيجية رونن برغمان عن مسؤول كبير سابق في «موساد» اعتباره أصغري «درة التاج» بالنسبة الى الاستخبارات الغربية، فيما قال المسؤول السابق في الجهاز عن اختفاء أراد إنه «إذا كان أصغري موجودا حقاً في أيدي الأميركيين بمحض إرادته فإن هذا هو الحلم الأجمل الذي يتمناه كل مسؤول استخباراتي».


ولمح برغمان إلى احتمال أن تكون الاستخبارات البريطانية «التي سجلت في الماضي نجاحات أكبر من نجاحات نظيرتها الأميركية في عمليات لجوء مسؤولين إلى دول غربية» لعبت الدور الرئيس في لجوء أصغري إلى دولة غربية. ونقل عن مسؤول استخباراتي بريطاني كبير قوله إن الاستخبارات البريطانية رصدت في الشهر الأخير حال هستيريا في طهران منذ اختفاء أصغري في اسطنبول. وتابع ان مسؤولين استخباراتيين إسرائيليين وبريطانيين تحدث إليهم يتفقون على انه إذا صح ان أصغري فر الى الغرب «فإننا بصدد أهم انجاز استخباراتي في المعركة المتواصلة ضد ايران خلال السنوات الـ28 الأخيرة».
واضاف ان «القنصل الإيراني العام في دبي، وهو في الحقيقة مندوب جهاز الامن التابع للحرس الثوري الإيراني فر إلى الغرب هو الآخر بالتزامن مع فرار أصغري، ويبدو أنه الآن في أيدي الاستخبارات البريطانية وأعطى شهادة مفصلة عن نشاط إيران في منطقة الخليج بهدف زعزعة الأنظمة العربية في تلك المنطقة». ونقل برغمان عن مسؤول سابق في الاستخبارات البريطانية (أم أي 6) قوله إن «البريطانيين جيدون في تهريب مسؤولين يريدون الفرار من دولهم».


ويستذكر برغمان الإفادات التي أدلى بها المسؤول الأمني السابق في حركة «أمل» مصطفى الديراني للاستخبارات الإسرائيلية بعد خطفه من منزله العام 1994. وكتب ان الديراني تحدث عن الضغوط الايرانية عليه وعلى حركته لتسليم أراد إلى طهران لأسباب سياسية وأخرى للاستفادة من حقيقة ان أراد طيار «فانتوم» ولديه معلومات استخباراتية مهمة جداً. وروى الديراني لمحققيه ان عناصر من «الحرس الثوري» دخلوا الى بيته أثناء غيابه وأخذوا أراد إلى ايران. وبحسب برغمان فإن الديراني أبلغ محققيه بموقع معتقل أراد قرب ايران وأنه تحت مسؤولية أصغري .


وينسب التقرير الصحافي إلى أصغري انه كان متورطا في عمليتي التفجير الكبيرتين في الأرجنتين عامي 1992 و1994. وتابع ان أصغري، وبعد احداث 11 ايلول (سبتمبر) 2001 وحين إشغاله منصب نائب وزير الدفاع مال إلى التيار المعتدل في القيادة الايرانية الذي أيد عدم تقديم الحرس الثوري الدعم الى تنظيم «القاعدة» لاعتقاده بأن من الخطأ تجاوز الخط الأحمر بين ايران والغرب .


وأوردت «يديعوت احرونوت» تفاصيل عن طريقة تهريب أصغري بعد وصوله اسطنبول من دون الإشارة إلى مصدرها. وقالت انه «كان بالتأكيد تحت مراقبة الجهات التي ساعدته على الفرار فور هبوط طائرته في اسطنبول فيما ساعدته مجموعة من المقاتلين التي انتشرت مسبقاً على طول الطريق التي تم إبلاغه بسلوكها، ومن المؤكد أنه لم يحتج إلى سيارة أجرة للوصول إلى المدينة». وأضافت أن «عامل الوقت لعب دوراً مصيرياً فمنذ وصوله الى مطار اسطنبول بدأت عملية إخفاء آثاره، وكل حركة قام بها رافقتها عن بعد أطقم مراقبة مهمتها التأكد من أنه لا يخضع لمراقبة معادية». وتابعت: « يمكن الافتراض بأنه تم إعداد جواز سفر له في وقت سابق وبعد وقت قصير من وصوله لاسطنبول أصبح اصغري شخصاً آخر... وبعد ساعات من قدومه كان في طريقه إلى مكان جديد خارج تركيا» .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
11 03 2007, 09:57 AM
( 389 )


مَـجـلـة عسكـريـة بـريـطـانـيـة تـشـكـك بـقـدرة إيـران عـلـى صـدِّ أيِّ هـجـوم جـويٍّ أمـريـكـي


القدس العربي : أفادت المجلة العسكرية البريطانية المتخصصة بالشؤون الإستخباراتية (جينز إنتليجانس دايجست) أن سلاح الجو الإيراني سيجد صعوبة بالغة في التصدي لأي هجوم جوي محتمل تشنه الولايات المتحدة ضد منشآت إيران للأسلحة النووية المشتبه بها .


وقالت المجلة في بيان يوم الجمعة إن الإيرانيين سيعتمدون بشكل كبير على نظام الدفاع الجوي الأرضي لمقاومة أي هجوم جوي من قبل الولايات المتحدة .


ونسبت إلى رئيس تحريرها أليكس فاتانكا قوله إن أولوية الولايات المتحدة ستكون تدمير رادرات الإستطلاع الإيرانية، كما أن القادة العسكريين الإيرانيين يعرفون تماماً أنهم سيخسرون الكثير من قدراتهم الثابثة من الجولة الأولى من الهجمات الجوية الأمريكية .


واضاف فاتانكا أن الولايات المتحدة ستعول بشكل كبير على صواريخ (هارم) المقاومة للأشعة والعالية السرعة لتدمير أنظمة الدفاع الجوي للعدو بسبب القدرات المتطورة التي تتمع بها ، مشيراً إلى أن العدد الكبير من صواريخ كروز وطائرات الشبح لدي البحرية الأمريكية يعني أن الولايات المتحدة ستكون قادرة على الحفاظ على حملة جوية مستمرة رغم أنها ستفقد في بعض المراحل عدداً من طائراتها بنيران الدفاعات الجوية الإيرانية .


واشار إلى أن حاملتي الطائرات الأمريكية المتواجدتين في مياه الخليج حالياً تزودان الأسطول الخامس الأمريكي بمئات الطائرات العسكرية وصواريخ كروز ، كما أن سلاح الجو الأمريكي لديه مصادر في العراق وأفغانستان فضلاً عن عشرات القاذفات الإستراتيجية المتمركزة في الولايات المتحدة والقادرة على شن غارات بعيدة المدى ضد الإهداف الإيرانية باستخدام أنواع مختلفة من الذخائر المتوازنة التأثير .


وكشفت المجلة أن القوات المسلحة الإيرانية استثمرت وبشكل كبير في تطوير منصات لامركزية متحركة للدفاع الجوي يمكن أن تشكل تهديداً خطيراً للطائرات الأمريكية المهاجمة بسبب السرية التي تتمتع بها وسهولة التحكم بها .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
11 03 2007, 10:24 AM
( 390 )


للحماية من الإشعاع النووي الذي قد ينتج عن هجوم محتمل من قِبل إيران في حال شنت أمريكا أو إسرائيل هجوم عليها :


الرعب النووي يرفع الطلب على الملاجئ في إسرائيل !


البيان الإماراتية : نشرت صحيفة «تايمز» تحقيقاً أمس السبت يحمل عنوان « الرعب النووي يؤدي إلى ارتفاع كبير في الطلب على الملاجئ الشاملة » .


وتقول الصحيفة إنه بينما يبحث قادة العالم موضوع فرض عقوبات على إيران بغرض إرغامها على التخلي عن برنامجها النووي، تقوم مئات العائلات الإسرائيلية بإنشاء ملاجئ في منازلها للحماية من الإشعاع النووي الذي قد ينتج عن هجوم محتمل .


وتضيف الصحيفة أن آلاف المنازل الخاصة قد زودت بأجهزة الحماية من التسرب الإشعاعي النووي، بدءاً من الأقنعة الواقية إلى الأنظمة التي تمنع تلوث المياه بالأشعة النووية. وتنقل عن مقاولين في إسرائيل قولهم إن الطلب على إقامة ملاجئ نووية شاملة أسفل المنازل قد ارتفع خلال الأشهر الأخيرة .


وتتراوح أسعار الملاجئ النووية من 130 ألف دولار إلى ما يقرب من مليون دولار. وهي تزود بأبواب مضادة للتفجيرات يبلغ سمك الواحد منها 70 سم، كما يزود بنوافذ بالستية وأنظمة تهوية وتنقية للمياه من الإشعاع النووي .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
11 03 2007, 10:48 AM
( 391 )


طهران تستبعد أن ينسف ضابطها الكبير تراثاً يمتد لـ « 30 » سَنة ويبيع نفسه للغرب ! :


تقارير تركية ترجِّح هروب الجنرال عسكري إلى مصر بجواز مزوَّر


الوطن السعودية ( أنقرة ؛ طهران ) : أشارت تقارير تركية أمس إلى أن وقائع جديدة في حادث اختفاء نائب وزير الدفاع الإيراني السابق علي رضا عسكري، كشفت عن احتمال خروجه من تركيا إلى مصر بجواز سفر مزور. وقالت صحيفة "ميلليت" التركية إن سلطات التحقيق التركية عقدت اجتماعا موسعا مع الوفد الأمني الإيراني الذي وصل أنقرة وتم تقديم معلومات عن ثلاثة اتصالات هاتفية أجراها عسكري خلال وجوده في تركيا، منها مكالمتان مع موقف للتاكسي في منطقة "أولوص"، والثالثة مع مصر، مشيرة إلى أنه ليس هناك أي دليل على خروجه من إسطنبول، وأن المخابرات التركية بدأت مراجعة وتدقيق سجلات السفر على الرحلات المباشرة من إسطنبول إلى القاهرة، وإجراء أعمال استخبارية مشتركة مع مصر .


وتابعت الصحيفة: أن الشرطة التركية حاولت دون جدوى العثور على جواز سفر مزور يحتمل أن يكون استخدمه عسكري في الخروج من تركيا، كما طلبت معلومات من دبلوماسي أمريكي وآخر بريطاني بعد تلقيها معلومات تشير إلى أنهما قاما بالحجز لعسكري في فندق جيلان في إسطنبول في 7 فبراير الماضي، تاريخ وصوله قادما من دمشق .


وفي طهران، أعلنت مصادر إيرانية لـ "الوطن" أن عسكري جاء إلى أنقرة بجوازه الشخصي والدليل أن وزارة الخارجية التركية صادقت على ذلك ولم تنفه. وقال المسؤول: إن المعلومات المتوفرة عند الإيرانيين هو أن عسكري تعرض إلى عملية اعتقال". وأضاف "أن السلطات الإيرانية كانت تراقب تحركات عسكري في إسطنبول ورصدت مكالمتين مع دولة عربية".


وقال المسؤول الذي طلب عدم الكشف عن اسمه: "إن موضوع عسكري سيفجر الكثير من الموضوعات لاسيما إذا صحت الروايات الأجنبية بأنه قد طلب اللجوء باختياره". وأكد "أن عسكري كان يعمل مساعدا لوزير الدفاع الإيراني علي شمخاني ومحسوب على تيار الرئيس محمد خاتمي، إلا أنه ترك مهامه بعد مجيء الرئيس أحمدي نجاد، وانحصرت في الجوانب الأمنية لإسناد حركات التحرر العالمية".


وحول ما إذا كان عسكري قد قام بزيارة إلى مصر، قال: "نعم قد يحصل ذلك ولكن ليس بجواز مزور لأن حركة المسؤولين الإيرانيين مراقبة، وذلك شأن استخباري".


ونفى المسؤول الإيراني تقارير الصحافة الغربية والإسرائيلية وقال: "إننا لم نسمع إلى الآن كلاماً عن لسان عسكري، وكل ما قيل يدخل في إطار الحرب النفسية؛ وأما ماقيل عن لجوئه إلى الغرب، فإن ذلك العمل قد يحمل نسبة من الصحة ولكن ليس بالسهولة يبيع عسكري نفسه للمخابرات الإسرائيلية والأمريكية وينسف تراثا يمتد إلى 30 عاما".


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
11 03 2007, 11:01 AM
( 392 )


دوَل عربية فصَلت بين مقاعد الوفدين في قاعة المؤتمر ! :


السفير الأمريكي يؤكد حدوث لقاء مباشر مع الإيرانيين في مؤتمر بغداد أمس السبت ، وطهران تنفي !


الوطن السعودية - وكالات ( بغداد ) : قال السفير الأمريكي لدى العراق زالماي خليل زاد خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده في بغداد عقب انتهاء أعمال المؤتمر الدولي لدعم العراق إن حوار الولايات المتحدة مع إيران كان مباشرا وصريحا وعلنياً .


وقال خليل زاد قوله: "تحدثنا مع الإيرانيين في كل الاتجاهات والأمور ومنها السلاح الذي يدخل العراق والجماعات المسلحة والميليشيات".


وأضاف أن "الحوار مع إيران خطوة جيدة نحو الأمن في العراق ونحن ننتظر التزامهم بما جرى الحديث عنه".


لكن نائب وزير الخارجية الإيراني للشؤون القانونية والدولية ورئيس الوفد الإيراني المشارك في المؤتمر عباس أركشي نفى حدوث أي حوار مباشر مع الوفد الأمريكي .


وقال أركشي خلال مؤتمر صحفي: "لم يكن هناك حوار منفرد مع المسؤولين الأمريكيين الذين شاركوا في الاجتماع"، مجددا دعوته للقوات الأمريكية بالانسحاب من العراق .


وأكد وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري أمس أن لقاء تم بين وفدي أمريكا وبريطانيا مع وفدي إيران وسوريا على هامش اجتماع الدول المجاورة للعراق. وأضاف وزير الخارجية العراقي في نهاية المؤتمر أن الاجتماع شهد "نقطة إيجابية وفعالة وهي التفاعل الذي حدث بين الوفد الأمريكي والبريطاني مع وفد إيران وسوريا .


وأوضح أن النقاشات في هذا اللقاء "تركزت أساساً على تعاون وحرص الجميع على تحقيق الأمن والاستقرار في العراق." وقال إن الدول المجتمعة توصلت "وبناء على مقترح عراقي إلى تشكيل ثلاث لجان فنية على مستوى الخبراء." وأضاف أن اللجنة الأولى "سوف تختص على مستوى التعاون والتنسيق الأمني لمتابعة وتفعيل الاتفاقات الأمنية السابقة مع هذه الدول لمساعدة الحكومة في مكافحة الإرهاب ومنع التسلل وضبط الحدود وكل ماله علاقة بأمن العراق " .


وقال زيباري إن اللجنة الثانية ستكون مهمتها "كل ما يتعلق بالمهجرين والمهاجرين العراقيين إلى دول الجوار. وأضاف أن الدول المشاركة أثنت على ما قامت به "الأردن وسوريا وعلى ما قدم من خدمات جليلة إلى أبنائنا الذين اضطروا إلى الهجرة بسبب الظروف القاسية والظروف الأمنية " .


وقال وزير الخارجية العراقي إن اللجنة الثالثة ستختص بتوريدات الوقود والطاقة إلى العراق وحل المشاكل الفنية والبيروقراطية التي تواجه العراق في هذا المجال .


وأضاف إن الدول المشاركة لم تتفق على تحديد مكان وموعد الاجتماع القادم وإن المشاركين اتفقوا على تخويل العراق في متابعة هذا الموضوع، لكن السفير الأمريكي لدى العراق زلماي خليل زاده قال إن وزيرة الخارجية كونداليزا رايس ستحضر المؤتمر المتوقع عقده في إسطنبول في أبريل المقبل .


ووصف زيباري أجواء الاجتماع بأنها كانت "إيجابية وفي اعتقادنا توصلنا إلى نتائج طيبة في هذا المجال.. وأن الخطوات القادمة سوف تكون أهم وأن آلية اجتماعات دول الجوار سوف تستمر في المستقبل." وكانت مقاعد مندوبي العراق ومصر والأردن والسعودية فصلت بين أماكن جلوس أعضاء وفد الولايات المتحدة وإيران وسوريا خلال المؤتمر .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
11 03 2007, 02:38 PM
( 393 )


الإمبراطوريات بين قوة العضَلات وضعف العقل !


الحياة اللندنية - كتبه / محمود عوَض : في الظاهر تبدو الرحلة شاقة على الرئيس الأميركي جورج بوش وإدارته، ما بين المكابرة في الاعتراف بالحقائق وبداية استيعابها. فحتى ثلاثة أسابيع مضت كان الرئيس بوش يسخر من فكرة الحديث مع إيران وسورية. وحتى شهر واحد مضى كانت كوريا الشمالية بالنسبة اليه جزءاً أصيلا من محور الشر. وحتى تشرين الثاني (نوفمبر) الماضي كان تعريفه للنصر في العراق مطاطاً ومراوغاً وفضفاضاً وملحاً على فكرة تحويل العراق ليصبح منارة للديموقراطية في الشرق الأوسط. بل إنه في الشهر الأول من الاحتلال الأميركي للعراق في 2003 كان التصور المحدد الذي ينقله دونالد رامسفيلد وزير الدفاع الأميركي وقتها إلى الجنرال المتقاعد جاي غارنر المعين لتوه ممثلاً للاحتلال الأميركي في العراق ومساعديه هو أنه بنهاية آب (أغسطس) 2003 «سيكون لنا في العراق ما بين 25 ألفاً و30 ألف جندي» .


كانت الفكرة إذن هي أن القوة الأميركية الضاربة تضمن احتلال العراق في لمح البصر، والعراقيون سيستقبلون الأميركيين بالأحضان والورود كمحررين لهم، والسطو الأميركي المسلح على بترول العراق سيجعل من الغزو الأميركي عملية مربحة، والقواعد العسكرية الدائمة المستجدة ستضمن لأميركا وضعاً استراتيجياً مسيطراً في العراق والمنطقة بما يسمح بتخفيض الوجود العسكري الأميركي في العراق إلى ما بين 25 و30 ألف جندي .


والآن عشية انتهاء السنة الرابعة للاحتلال الأميركي للعراق تزيد القوات الأميركية إلى 160 ألفا وتحث السلطة الأميركية الحكومة العراقية على إعادة سبعين ألف ضابط وجندي سابق إلى الجيش العراقي والبعثيين إلى الخدمة في الحكومة، ويرسل جورج بوش مبعوثيه إلى بغداد لحضور مؤتمر إقليمي دعيت إليه إيران وسورية، وتتراجع أميركا موقتاً عن خطتها لخصخصة البترول العراقي التي كانت أعلنتها في 2005. وقبل هذا وبعده تتفاهم أميركا مع كوريا الشمالية على صفقة تقوم الأخيرة بمقتضاها بتجميد جزئي لبرنامجها النووي العسكري، وهي صفقة كانت جاهزة في عناصرها الأساسية قبيل وصول جورج بوش إلى البيت الأبيض، ولكنه بمجرد نجاحه في تشرين الثاني (نوفمبر) 2000 طلب من إدارة الرئيس بيل كلينتون تجميدها لأن إدارته - إدارة جورج بوش - ستكون لها سياسة مختلفة بالنسبة لكوريا الشمالية .


في الظاهر يبدو التغيير ملموساً والتفسيرات متعددة. أحد التفسيرات يعيدنا إلى جورج كينان المفكر السياسي الأميركي الذي رحل قبل سنتين وعرف تاريخيا بأنه مهندس سياسة «الاحتواء» ضد الاتحاد السوفياتي. في تشرين الأول (أكتوبر) 2002 قال كينان: «إن أي شخص يدرس تاريخ الديبلوماسية الأميركية، وخصوصا الديبلوماسية العسكرية، يعرف أنك قد تبدأ في حرب بتصور محدد في عقلك كهدف لما تفعله. ولكنك في النهاية تجد نفسك تقاتل في سبيل أشياء مختلفة تماما ولم تفكر فيها من قبل مطلقا. بكلمات أخرى، للحرب إيقاعها الخاص. وهي تسحبك بعيدا عن كل النيات المحددة التي كانت لديك حينما دخلت فيها».
لم يقرأ ذلك الخبير الاستراتيجي، ولا رئيسه ولا أي من المحافظين الجدد، تجربة احتلال بريطانيا سابقا للعراق. ربما قرأوا فقط ذلك البيان الذي كان الجنرال ستانلي مود قائد القوات البريطانية الغازية أصدره إلى سكان بغداد ذات يوم حار من شهر آذار (مارس) 1917 ويقول فيه: «ان القوات البريطانية تدخل المدينة كقوات محررة وليس كقوات غازية» وان القوات البريطانية «لن تفرض عليهم مؤسسات غريبة عنهم، بل ستتركهم ليديروا أمورهم بأنفسهم بالتعاون مع الممثلين السياسيين لبريطانيا العظمى». لكن الجنرال البريطاني لم يعش طويلا ليرى بعينيه فشل سياسته ثم الانتفاضة العراقية الكبرى ضد الاحتلال في تموز (يوليو) 1920.


أصحاب المشروع الإمبراطوري الأميركي تصرفوا على أن العراق مسألة مفروغ منها، وبأقل التكاليف وكثير من الأرباح. أكثر من ذلك هم تصرفوا على أساس أن غزو العراق سيؤدي تلقائيا إلى سلسلة من التفاعلات المطلوبة أميركيا في كل دول الشرق الأوسط بدءا بإيران وسورية إلى الخليج وفلسطين ولبنان تحت عنوان «شرق أوسط جديد». ففي أقل من ثلاثة أسابيع وبخسائر بشرية لا تزيد على 140 أميركيا سيطرت أميركا على العراق ووصل إلى بغداد الجنرال المتقاعد جاي غارنر ممثلا مدنيا للاحتلال. لكن خلال اقل من شهر جرت إقالته وخلفه بول بريمر الذي لم يكن سبق له إدارة أي شيء أكثر من سفارة أميركا في هولندا حيث خدم كسفير. لم يكن يتكلم العربية ولا يعرف أي شيء عن العراق أو الشرق الأوسط، ولم يجر إطلاعه بما فيه الكفاية على خطط وزارة الدفاع الأميركية بالنسبة الى العراق .


في اليوم الأول لبول بريمر في العراق أصدر أمره الأول بحل وتصفية حزب البعث وكل البعثيين في العراق. وفي اليوم التالي أصدر أمره الثاني بحل وزارة الدفاع وكل الجيش العراقي. حينما راجعه سلفه المعزول غارنر منبهاً الى خطورة النتائج قال له بريمر إنها تعليمات من وزير الدفاع. وحينما رجع إلى وزير الدفاع رامسفيلد - حسب كتاب لبوب وودوارد - قال له «إن هذا الأمر لم يصدر من هذا المبنى وإنما من مكان آخر» بما يعني طبعا أنه يقصد البيت الأبيض أو ديك تشيني نائب الرئيس. في ما بعد تبين أن كوندوليزا رايس مستشارة الرئيس للأمن القومي وكل جهاز الأمن القومي، بل وحتى رئيس أركان القوات المسلحة الأميركية، لم تتم استشارتهم مسبقا. وفي مرات عديدة، كما يسجل وودوارد في كتابه، لم يكن وزير الدفاع يرد على مكالمات كوندوليزا رايس الراغبة في متابعة ما يفعله في العراق. لقد قال غارنر لبول بريمر «إنك تستطيع التخلص من جيش في يوم واحد ولكن بناء جيش سيحتاج إلى سنوات» .


هذا هو ما دفع زبغنيو بريجنسكي المستشار الأسبق للأمن القومي في رئاسة جيمي كارتر إلى أن يكتب أخيراً قائلا: «ان اتخاذ القرارات الاستراتيجية في إدارة جورج بوش لا يزال حتى هذه اللحظة يتم داخل دائرة ضيقة للغاية من الأشخاص لا يتجاوز عددهم أصابع اليد الواحدة. إنهم نفس الأشخاص الذين زجوا بالولايات المتحدة في هذه المغامرة التعيسة منذ البداية واتخذوا قرار شن الحرب على العراق واستغلوا المبررات الزائفة من أجل خوض تلك الحرب». في نفس المقال يسجل بريجنسكي أيضا أن «الحرب التي تخوضها أميركا في العراق حاليا هي كارثة استراتيجية ومعنوية وقعت بسبب افتراضات زائفة. وهذه الحرب تقوض شرعية أميركا العالمية كما أن خسائرها الجانبية الفادحة في صفوف المدنيين وبعض الانتهاكات التي ارتكبت في سياقها تلطخ الثوب الأخلاقي لأميركا .


في كتاب للسفير الأميركي السابق بيتر غالبرايث بعنوان «نهاية العراق: كيف خلق انعدام الكفاءة الأميركية حربا بلا نهاية» يسجل المؤلف أن الرئيس الأميركي جورج بوش في كانون الثاني (يناير) 2003 - قبل شهرين من غزو العراق - كان «يجهل تماما الاختلاف بين الشيعة والسنة». لكن المجموعة الضيقة في وزارة الدفاع والاستخبارات كانت تجتمع بحفنة معارضين عراقيين في المنفى رشحهم أحمد الجلبي وغيره كي تسمع من كل منهم أفكاره كشيعي أو كسني أو ككردي. وفي إحدى المرات تساءل أحدهم: متى تتحدثون إلينا كعراقيين؟ بالطبع لم يسمع أي إجابة .


الإجابة جاءت في أرض الواقع. فالسفير الأميركي في بغداد استمر يرعى بنفسه وعلنا كل توجه للأكراد في الشمال للاستقلال الذاتي. وسلطة الاحتلال الأميركي فرضت على الحكومة العراقية ومجلسها النيابي نظاما مستجدا للمحاصصة الطائفية والمذهبية. وميليشيات مسلحة استجدت أيضا كتعبير مسلح عن الاصطفافات الجديدة. وبعد هجمات غامضة على دور عبادة ومقتل أبرياء في الشوارع وأفعال وردود أفعال أصبحت النبوءة المبكرة تحقق نفسها: حريق بين العراقيين أنفسهم على خطوط مذهبية وتحذير من ملك الأردن من ظهور «هلال شيعي» في المنطقة ومناظرات تخرج من القبور بعد ألف سنة عن شيعة وسنة، بل ومحاولات لتصدير تلك المناظرات والمخاوف إلى دول المنطقة، ثم طلب أميركي صريح إلى دول عربية وإسلامية محددة لتساعد الأميركيين في العراق .


ليس محددا بعد، بدرجة كافية، ما المطلوب عراقياً وأميركياً من المؤتمر الأمني الإقليمي في بغداد، ومؤتمر آخر في نيسان (ابريل) المقبل على مستوى وزاري. لكن التشخيص الموضوعي لما انتهى إليه المشهد العراقي يكشف لنا عن الأطراف المسلحة الفاعلة. هناك بالطبع قوات الاحتلال، ثم الجيش العراقي الوليد خصوصا بعد إعادة الضباط والجنود السابقين إلى الخدمة فيه تحت عنوان المصالحة الوطنية. هناك أيضا الميليشيات المسلحة المتعددة بما في ذلك قوات البيشمركى الكردية التي جرى استدعاء بعضها إلى بغداد.
أما المسكوت عنه حتى الآن، وربما الأخطر حقاً، فهما طرفان. هناك قوات المرتزقة التي قدر تقرير حديث للأمم المتحدة بأن عددها يتراوح بين 30 و50 ألفا. هؤلاء عسكريون سابقون استدعتهم شركات أميركية خاصة من بلادهم للخدمة في العراق بتمويل وتسليح أميركي وبملابس مدنية وتسميهم وزارة الدفاع الأميركية «متعهدين مدنيين» ومن بينهم شكل بول بريمر قوات حراسته الخاصة قبل مغادرته للعراق. الخطورة هنا تكمن في أن الحكومة العراقية لا تعرف عنهم شيئا، لا أفرادا ولا تسليحا ولا مهمات. وهم حتى لا يخضعون لأي سلطة قضائية عراقية بحكم الحصانة التي كفلها لهم الاحتلال من البداية. حتى الكونغرس الأميركي فشل في الحصول على بيانات عنهم من وزارة الدفاع الأميركية لأن الوزارة تكلفهم من الأصل بالمهمات التي لا تريد للقوات المسلحة الأميركية تحمل مسؤوليتها .


هناك أيضا الوجود الإسرائيلي غير المعلن في العراق. وبعد استقالة مختار لماني من عمله رئيساً لبعثة الجامعة العربية في العراق لم يلتفت كثيرون لما صرح به («الحياة» 5/2/2007) قائلا ان هناك «وجودا اسرائيليا في العراق من خلال أحزاب وهمية وجمعيات إنسانية وحقوق الإنسان وبعض الشركات». وبينما أكتب هذه السطور كشفت صحيفة «معاريف» الإسرائيلية عن شركة يتولاها ضابط اسرائيلي متقاعد تقوم بتصدير وبيع مختلف أنواع الأسلحة لتنظيمات متعددة داخل العراق. وكما المرتزقة فإن أولئك الإسرائيليين متنكرون كمدنيين داخل العراق ولا تعرف أي سلطة عراقية عنهم شيئا ولا عن طبيعة مهامهم ولا أبعاد المصالح التي يخدمونها. المؤكد فقط هو أنهم موجودون الآن في العراق بكفالة الاحتلال الأميركي وحمايته وبخيوط يمسك بها وحده ولأهداف تصب في مصلحته.
وفي جلسة للجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ الأميركي أشار زبغنيو بريجنسكي في 8/2/2007 إلى احتمال عزم الإدارة الأميركية على توجيه ضربة عسكرية إلى طهران متناولا سلسلة من الأفعال والتحركات التي ربما تتخذ ذريعة لشن مثل تلك الحرب الأميركية الجديدة المحتملة .


في هذا السيناريو المحتمل، ويمكن وقتها إقناع الشعب الأميركي به ولو موقتا، يجري الحديث عن إخفاق العراق في استيفاء المعايير التي وضعتها إدارة بوش لقياس مدى التقدم نحو الاستقرار. تتبع هذا اتهامات أميركية لطهران بمسؤوليتها عن هذا الاخفاق، ثم تقدم أميركا على استفزاز إيران في العراق أو إلقاء مسؤولية عمل إرهابي يتم في الولايات المتحدة عليها، وهو ما يؤدي في النهاية إلى إقدام أميركا على اتخاذ إجراء عسكري «دفاعي» ضد إيران. و «سيناريو مثل هذا كفيل بتوريط الولايات المتحدة في مستنقع يزداد عمقا واتساعا على الدوام، بل يمكن أن يستمر لقرابة 20 سنة، ويمتد في النهاية ليشمل كل العراق وإيران وأيضا أفغانستان وباكستان. وفي الحقيقة فإنه يجري في الوقت الراهن إعداد رواية تاريخية اسطورية لتبرير دخول الولايات المتحدة في تلك الحرب الطويلة الأمد، التي يحتمل أن تتوسع لتشمل المزيد من الدول في المنطقة» .


بعد أحداث 11/9/2001 عبأت إدارة جورج بوش الإعلام الأميركي كله في اتجاه التساؤل «لماذا يكرهوننا؟» في إدانة مسبقة لمسلمي العالم شرقا وغربا كمذنبين. في الشهر الماضي خرجت أشهر المجلات الأميركية بقصة غلاف عنوانها «الشيعة والسنة: لماذا يكرهون بعضهم بعضاً». في الواقع إن الشيعة والسنة لا يكرهون بعضهم بعضاً إلا بقدر ما يكره الكاثوليك والبروتستانت بعضهم بعضاً. الاجتهاد وارد، أما الكراهية فتخرج من قاموس آخر تستنطقه وتلفقه - بل وتشعله - كل امبراطورية مستجدة حينما يناسبها ذلك .


وأسوأ الامبراطوريات في التاريخ البشري كله هي تلك التي تجمع بين قوة العضلات .. وضعف العقل .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
11 03 2007, 02:41 PM
( 394 )


إيران تحذر روسيا والوکالة الدولية للطاقة بشأن تعاونهما النووي


العالم - وكالة الأنباء الإيرانية ( أرنا ) : حذرت ايران کلا من روسيا والوکالة الدولية للطاقة الذرية اليوم الاحد، بشأن التعاون المستقبلي معهما في المجال النووي .


وفي هذا الصدد، قال رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانة غلام رضا آقازاده قوله : ان المسألة النووية يجري تسييسها، مضيفا لکن يجب ألا يدخل الروس الحلقة السياسية .


وکان آقزادة يشير الى النزاع المالي مع شرکة أتومستروي اکسبورت الروسية بشأن تشييد محطة الطاقة النووية في ميناء بوشهر على الخليج الفارسي، جنوبي ايران .


يذکر، أنه کان من المفترض الانتهاء من تنفيذ المشروع في عام 2000 ، لکنه تأخر لاسباب مختلفة.
وقال آقازادة الذي يشغل أيضا منصب نائب الرئيس الايراني: نأمل أن يحجم الروس على الاقل عن تسييس القضية .


وأضاف المسؤول الايراني: أن الشرکة الروسية استخدمت جزءا من الاموال المخصصة للمشروع في أماکن غير ذات صلة، وبالتالي فقد واجهت مشکلات مالية، إلا أنه أوضح، أن ايران يجب أن تسوي هذه المشکلة ليتسنى استکمال المشروع .


وتعتقد بعض الدوائر السياسية أن موسكو تستخدم مشروع محطة بوشهر کورقة ضغط لحمل ايران على قبول المطالب الدولية الخاصة بوقف برنامجها لتخصيب اليورانيوم، وذلك تمشيا مع توجهات واشنطن .


ومن المقرر ان يزور وفد روسي العاصمة الايرانية طهران الاسبوع المقبل لتسوية الخلافات المتبقية .


کما انتقد آقازادة الوکالة الدولية للطاقة الذرية لقيامها بتجميد 22 من اجمالي 55 مشروعا للتعاون الفني مع ايران بصورة جزئية، قائلا: لسنا سعداء بالقرار الذي سيؤثر بالقطع على التعاون المستقبلي مع الوکالة الدولية للطاقة الذرية .


وأفادت وکالة الانباء الايرانية الرسمية (ارنا) بأن لجنة السياسة الخارجية والامن القومي بالبرلمان الايراني ستعقد اجتماعا خاصا بحضور مسؤولي البرنامج النووي لمناقشة التعاون المستقبلي مع الوکالة التابعة للامم المتحدة والمختصة بمراقبة الانشطة النووية في العالم .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
11 03 2007, 02:59 PM
( 395 )


إسرائيل تقول بأنها تستطيع أن تتصدى وحدها لأي "تهديد" نووي إيراني إذا لم تعطِ العقوبات الدولية النتائج المرجوة ! :

طهران تعلن بأن «أحمدي نجاد» يرغب في حضور اجتماع مجلس الأمن للدفاع عن حق ايران النووي !


الجزيرة نت - وكالات : صرح المتحدث باسم الحكومة الإيرانية بأن الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد يريد حضور الاجتماع المقبل لمجلس الأمن الدولي المخصص للبحث في الملف النووي الإيراني .


وذكر التلفزيون الإيراني نقلا عن المتحدث غلام حسين إلهام اليوم أن الرئيس يريد من خلال ذلك "الدفاع عن المصالح الوطنية وحقوق الشعب الإيراني في امتلاك التكنولوجيا النووية " .


ويأتي ذلك في وقت تبحث فيه الدول الدائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي بالإضافة إلى ألمانيا تحديد موعد الاجتماع .


وفي السياق أعربت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل عن ثقتها بتمكن الدول المعنية بالملف النووي الإيراني من التوصل لاتفاق بشأن سبل تشديد العقوبات ضد إيران .


وقالت المستشارة الألمانية -في خطاب ألقته أمس أمام مؤتمر عن الحوار الإسرائيلي الأوروبي- "أنا متفائلة بتمكننا من التوصل لاتفاق حول إجراءات جديدة" ضد إيران .


وكانت روسيا والصين أبدتا تحفظات الجمعة على تشديد العقوبات على إيران التي ترفض وقف برنامجها لتخصيب اليورانيوم .


من جهته أعلن وزير الخارجية الفرنسي فيليب دوست بلازي السبت أن إيران قد تتعرض للعزلة بموجب عقوبات ستفرضها الأمم المتحدة عليها إذا لم تعلق أنشطتها النووية الحساسة .


وقال دوست بلازي للصحفيين -إثر محادثات مع نظيره الكويتي الشيخ محمد الصباح في الكويت التي بدأ منها جولة ستقوده أيضا إلى دولة الإمارات العربية المتحدة- "على إيران أن تختار بين العزلة والتعليق"، في إشارة إلى أنشطتها النووية الحساسة.


التهديد الإسرائيلي :


وفي تل أبيب قال وزير الشؤون الإستراتيجية الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان إن إسرائيل تستطيع أن تتصدى وحدها لأي "تهديد" نووي إيراني إذا لم تعط العقوبات الدولية النتائج المرجوة .


وقال الوزير في حديث تلفزيوني إن "إسرائيل تستطيع التحرك وحدها حيال التهديد الإيراني إذا لم تنجح العقوبات" وأكد أن بلاده مستعدة لمواجهة المشكلة الإيرانية حتى "وإن كانت وحدها".


وتأتي تصريحات ليبرمان امتدادا لمواقف سابقة له إذ أعلن في 13 فبراير/شباط الماضي أن على تل أبيب أن تتصدى وحدها "للتهديد" النووي لطهران .


وكان ليبرمان عين في نهاية 2006 وزيرا للشؤون الإستراتيجية وهو المنصب الذي استحدث أساسا لمواجهة البرنامج النووي الإيراني .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
12 03 2007, 06:20 AM
( 396 )


قائد حرس الثورة الإيرانية : أميركا تدعم «الإرهابيين» على الحدود الإيرانية


العالم ( طهران ) : أعلن القائد العام لحرس الثورة الاسلامية اللواء يحيي رحيم صفوي أن أميركا تقوم بتجهيز ودعم المجموعات " الإرهابية " على حدود ايران .


وأضاف اللواء صفوي الذي كان يتحدث في اجتماع قادة قوات التعبئة : إن أميركا بعد أحداث الحادي عشر من سبتمبر وانهيار برجي التجارة العالمية دأبت على تنفيذ استراتيجيتها للسيطرة على العالم وفرض نفسها كقوة اقتصادية وسياسية وثقافية وحيدة، حيث قامت مجموعة من المحافظين الجدد وأصحاب الشركات النفطية والصناعات العسكرية وفئة مكونة من 25 من المنظرين في المجالات السياسية والعسكرية والاستراتيجية بوضع سيناريو بدعم من قادة الاحزاب في أميركا لكي تصبح قوة عسكرية جبارة في العالم .


وأشار الى أهداف أميركا وحلفائها من احتلال العراق وافغانستان قائلاً : إن الهدف الرئيسي هو السيطرة على مصادر الطاقة و بيع الاسلحة لبلدان المنطقة وضمان أمن الكيان الصهيوني ومواجهة الجمهورية " الاسلامية " ، ولكن بعد مضي عدة أعوام من التواجد العسكري الاميركي لم تتحقق تلك الاهداف ولم تستطع أميركا أن تجني من حشودها العسكرية أي مكسب سياسي لصالحها .


وحول سياسات أميركا تجاه ايران قال القائد العام لحرس الثورة الايرانية : بعد أن فشلت كل الضغوطات السياسية والاقتصادية والنفسية الاميركية ضد الجمهورية الاسلامية حاولت أميركا بث الخلافات بين المذاهب الاسلامية، كما أنها تقوم حاليا بتجهيز الارهابيين على الحدود الايرانية، ولكن هذه المؤامرة ستواجه الفشل من خلال وحدة الشعب واستعدادات القوات المسلحة الايرانية .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
12 03 2007, 06:27 AM
( 397 )


نجاد عاد ' مهموماً ' من الرياض ! :


العاهل السعودي أكد لضيفه : " الهجوم الأميركي سيعيدكم زمناً إلى الوراء ! "


يو بي آي : وصفت مصادر على اطلاع على المحادثات السرية التي اجراها العاهل السعودي الملك عبدالله بن عبدالعزيز والرئيس الايراني محمود احمدي نجاد في الرياض بانها كانت مشجعة، لكن مسؤولا سعوديا كبيرا قال في تصريح ليس للنشر ان احمدي نجاد عاد 'مهموما' اثر زيارته التي دامت سبع ساعات لم يستطع الرئيس الايراني والعاهل السعودي التحادث خلالها الا لنصف ساعة .. وذلك بسبب الوقت الذي استغرقته الترجمة، فالملك عبدالله ونجاد لا يتكلم احدهما لغة الآخر .


وأعد المستشاران في الامن القومي السعودي الامير بندر بن سلطان والايراني علي لاريجاني للمحادثات بشكل جيد، حيث قاما برحلات مكوكية بين طهران والرياض، وتعهد نجاد خلال المحادثات 'بتبريد الاجواء في كل من العراق ولبنان'.


ولكن عند الحديث عن الملف النووي تمسك نجاد بموقف بلاده المتشدد، على عكس الرئيس الاميركي جورج بوش. وليست لنجاد 'الكلمة الفصل' في طهران حول هذا الملف. فكل شيء في ايران هو بيد المرشد الاعلى للثورة آية الله علي خامنئي والخصم اللدود لنجاد رئيس مصلحة تشخيص النظام علي اكبر هاشمي رفسنجاني .


اضافت المعلومات: يبدو ان الملك عبدالله اقنع الرئيس الايراني بان القصف الاميركي لايران لن يقتصر على المواقع النووية الموجودة في اماكن عميقة تحت الارض. لقد فهم الايرانيون انه اذا بدأ القصف الجوي فان ذلك لن يقتصر على مواقع محددة، بل سيشمل المنشآت الرئيسية في طول البلاد وعرضها، محذرين من ذلك، لأنه لن يعيد فقط ايران سنوات الى الوراء، بل ان المنطقة باسرها قد تنفجر ضد كل الدول التي وقفت مع الولايات المتحدة .


ومنتقدو نجاد لا يريدون ان تقصف ايران وتعود الى العصر " الحجري " ، ولا يوجد اي مسلم عاقل يريد اندلاع حرب دينية بين الاسلام " الشيعي " والاسلام السني ، اي بمعنى آخر حرب بين ايران والعالم العربي .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
12 03 2007, 09:35 AM
( 398 )


' فافاك' كان يشتبه في أن هذا الرجل جاسوس خطير للغاية :


الجنرال الإيراني كان جاسوسا للغرب منذ 2003م


أ ف ب ؛ د ب أ ( لندن ) : أوردت صحيفة 'صنداي تايمز' أن المسؤول الرفيع في وزارة الدفاع الايرانية، والذي اختفى في ظروف غامضة في تركيا الشهر الفائت كان جاسوساً للغرب منذ عام 2003.


وتتهم طهران اجهزة الاستخبارات الغربية بخطف الجنرال علي رضا عسكري القائد السابق للحرس الثوري والنائب السابق لوزير الدفاع .


من جهتها، اكدت وسائل اعلام عدة بينها صحيفة 'واشنطن بوست' ان عسكري انشق طوعاً وأظهر 'تعاونا' مع الاستخبارات الأميركية .


ونقلت 'صنداي تايمز' انه تم تنظيم اختفائه في فبراير الفائت خلال اقامة خاصة في احد فنادق اسطنبول فيما كانت السلطات الايرانية تستعد لكشف انشطته .


ونقلت الصحيفة عن مصادر ايرانية ان عسكري اعد طوال اشهر عدة لفراره، ولفتت الى ان عشرة على الاقل من افراد عائلته غادروا ايران بينهم ابناه واحفاده .


واوضحت ان علي رضا عسكري حمل معه وثائق حول علاقات ايران مع منظمات ارهابية في الشرق الاوسط، لكنه لا يملك وثائق على البرنامج النووي الايراني .


عملية فرار عبر دمشق :


واشارت الى انه بات من المتفق عليه ان عسكري، الذي كان يتولى بحكم منصبه تسهيل ابرام صفقات اسلحة للحكومة الايرانية، يخضع حاليا للاستجواب في قاعدة للناتو في المانيا بعد ان فر من ايران ولحقت به عائلته .


وذكرت " صنداي تايمز " ان اجهزة استخبارات غربية رتبت للجنرال الايراني السابق 'عملية فرار جريئة عبر دمشق' بعدما بات واضحا انه على وشك ان ينكشف. ويعتقد ان جهاز الاستخبارات الايرانية المعروف بشراسته 'فافاك' كان يشتبه في ان هذا الرجل جاسوس خطير للغاية .


من جهتها، أكدت طهران امس الأحد انها تنتظر نتائج التحقيقات التركية في شأن المستشار العسكري الايراني المختفي .


وقال المتحدث باسم الخارجية محمد علي حسيني 'ننتظر على وجه الخصوص صدور معلومات عن مصادر رسمية حول نتائج تحقيقات الشرطة واجهزة الاستخبارات التركية' .


ورفض حسيني التعقيب على التقارير التي افادت ان عسكري طلب حق اللجوء في الغرب، قائلا ان الجنرال توجه الى الولايات المتحدة بعد وقت قصير من وصوله الى اسطنبول .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
12 03 2007, 09:41 AM
( 399 )


شبَّه العلاقات الأميركية الإيرانية بـ ' الحبو قبل السير' :


بيكر : ضربُ إيران سيفجِّر المنطقة !


سي إن إن ( دبي ) : اعتبر وزير الخارجية الأميركي الأسبق جيمس بيكر أن جلوس الولايات المتحدة مع الإيرانيين والسوريين على طاولة واحدة في بغداد، ضمن مؤتمر بغداد الدولي الذي عقد السبت، يصب في إطار تطبيق التوصيات التي تقدم بها في تقريره المشترك مع السيناتور الديمقراطي لي هاملتون،أو ما عرف باسم: 'مجموعة دراسة العراق' .


ووصف بيكر، في حديث لشبكة CNN العلاقة مع طهران بأنها تمر حاليا (من خلال مؤتمر بغداد) بمرحلة 'الحبو الذي يسبق السير'، معتبرا أن تقريره المشترك مع هاملتون، 'كان يرمي إلى دفع طهران للمساعدة في ضمان استقرار العراق، كما فعلت في أفغانستان'.


وشكك بيكر في إمكان نجاح ضربات عسكرية قد توجه للبرنامج النووي الإيراني، وقال: 'أعتقد ان طهران قد تعلمت بعض الدروس من ضرب إسرائيل للمفاعل العراقي'.


كما اعتبر الوزير السابق 'مؤتمر بغداد' بأنه يندرج في سياق 'عدم رغبة الولايات المتحدة بإحداث حالة من عدم الاستقرار، تؤدي إلى الضغط على زناد تفجير المنطقة'.


وفيما يتعلق بالأصوات المطالبة في الكونغرس بضرورة إعادة القوات الأميركية، عبر بيكر عن رفضه تحديد أي جدول زمني لانسحاب القوات الأميركية من العراق .


بيكر، الذي رفض ما تردد حول تجاهل الرئيس الأميركي جورج بوش لتوصياته، برر التأخير في التنفيذ بالقول إن البيت الأبيض 'أراد إتمام تنفيذ رؤيته قبل تطبيق رؤى التقرير' .


وحذر بيكر من خطر النزاع السني - الشيعي في المنطقة، مؤكدا أن معارضته لتقسيم العراق جاءت لتفويت الفرصة أمام خلق ثلاثة كيانات، 'تتدخل إيران في القسم الشيعي منها، وتدعم الدول العربية القسم السني، فيما يواجه الأتراك القسم الكردي'.


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
12 03 2007, 10:20 AM
( 400 )


استهداف إيران عسكرياً هل سيضر إسرائيل ؟!


الجزيرة نت - الصحف البريطانية : أولت الصحف البريطانية اليوم الاثنين ( 22 / 2 / 1428هـ - 12 / 3 / 2007م ) اهتماما متواضعا لقضايا المنطقة ، فتناولت تقريراً يحذر من مغبة شن الحرب على إيران ، وتطرقت إلى الإنجازات المحدودة في مؤتمر بغداد الأمني ، مسلطة الضوء على مقال يقر بفشل إسرائيل في تحقيق مآربها على مر التاريخ .


إسرائيل المتضررة :


أبرزت صحيفة ذي إندبندنت تقريرا بحثيا يحذر من أن أي عمل عسكري ضد إيران سيأتي بنتائج عكسية على إسرائيل التي ستواجه عواقب وخيمة .


ويقول المركز البحثي البريطاني تشيثام هاوس في تقريره الذي أعده يوسي ميكيلبيرغ، إنه "يفترض على نطاق واسع" أن الاستعدادات تجري على قدم وساق في كل من أميركا وإسرائيل لضرب أهداف إيرانية .


ويتفحص التقرير الردود الممكنة التي قد تصدر عن إيران التي قد ترد بهجمات صاروخية باليستية على المدن الإسرائيلية، بما ينجم عن ذلك من خسارة كبيرة في الأرواح .


كما أن علاقة إسرائيل مع الدول العربية "المعتدلة" ستتأثر بالتالي، وسينظر إلى أي عمل عسكري كاعتداء ضد المسلمين جميعا، الأمر الذي قد يشكل وقودا للتطرف الإسلامي .


ويشير التقرير إلى أن الجهود الدبلوماسية إذا ما فشلت، فإن أميركا وإسرائيل ستشعران بأن القوة مبررة وقد ينفذانها سواء مجتمعتين أو كل على حدة بصرف النظر عن القبول الدولي، وهذا سيأتي بنتائج خطيرة .


ويستبعد التقرير شأنه شأن دراسات سابقة، أن توقف الهجمات العسكرية البرنامج النووي الإيراني، مشيرة إلى أنها قد ترجئه إلى حين فقط .


ويرى ضرورة المضي في الجهود الدولية للتركيز على العقوبات الدبلوماسية والاقتصادية التي من شأنها أن تقنع السلطات الإيرانية بالالتزام بالمطالب الأممية .


إنجازات محدودة :


وعن المؤتمر الأمني الذي عقد أمس في بغداد، قالت صحيفة ديلي تلغراف إن جميع الخطابات والأفعال أكدت أن إيران لم تقدم أي مؤشرات ودية للولايات المتحدة الأميركية.


ومضت تقول إن المطلب الأساسي لإيران كان جدولة الانسحاب الأميركي من العراق، متسائلة: هل أوضحت إيران أن الوجود الأميركي في العراق هو سبب الإرهاب؟ لتجيب بنعم، ومتسائلة أيضا هل تنازلت إيران، ليكون الجواب بلا .


وقالت إن العديد من نقاط الخلاف بين إيران وأميركا تحولت إلى حرب على مستوى منخفض في العراق، حيث تُتهم إيران بأنها تمد المتمردين الشيعة بالمال والتدريب، وعليه قامت القوات الأميركية باعتقال إيرانيين تتهمهم بانتمائهم إلى فيلق القدس الإيراني التابع للحرس الثوري .


ونوهت الصحيفة بأن مؤتمر بغداد الذي يعقد فيها لأول مرة منذ 1990، لم يحرز الكثير من الانجازات، لاسيما أن أحد أهم أهدافه كان السعي لتأمين الحدود العراقية من التسلل، غير أن الوفود في النهاية لم تتفق على مكان انعقاد اللقاء القادم .


إسرائيل ليست دولة طبيعية :


كتب مستشار رفيع المستوى في معهد فرنسا للعلاقات الدولية دومينيك موشي مقالا في صحيفة فاينانشال تايمز تحت عنوان "إسرائيل بجاحة إلى قيادة استثنائية لتحقيق الحالة السوية" يقول فيه إن إسرائيل تعاني من تناقضات داخلية، أحدها ناجم عن المثلث المصيري بين النظام السياسي والتاريخي والجغرافي .


ومضى يقول إن أول رئيس وزراء لإسرائيل ديفيد بن غوريون كان يسعى حثيثا لتحويل بلاده إلى دولة ديمقراطية ذات طابع غربي طبيعي، فكان وجود البغاء في تل أبيب كثيرا ما ينظر إليه بن غوريون على أنه الشاهد على الحالة السوية .


وفي معرض تعليقه على الناحية الجغرافية التي تجعل من الصعوبة بمكان تحقيق الحالة السوية، قال إن إسرائيل تقع وسط منطقة متحاربة مع نفسها، وحتى مع الدولة اليهودية .


ولمواجهة هذه الحقيقة يرى الكاتب أن أمام إسرائيل خياران، إما الدخول في لعبة موازين القوى لمواجهة إيران، وإما ممارسة سياسة الهروب التي تتمثل في أول أشكالها بإغلاق إسرائيل لعيونها عن القضية الفلسطينية .


وأوضح أن جدار الفصل قد يكون ضرورة أمنية، ولكن مع التهديد الإيراني فإن سياسة الهروب تسمح للإسرائيليين بتجاهال المشكلة الفلسطينية .


وانتهى الكاتب إلى أن إسرائيل فشلت في أن تصبح دولة طبيعية لمجموعة من الأسباب التاريخية والجغرافية، مستنتجا أن ما تحتاجه هو قادة استثنائيين .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
12 03 2007, 10:30 AM
( 401 )


تقرير بريطاني يحذر الكيان من الخيار العسكري ضد إيران


يو بي آي : حذر تقرير يصدره المعهد الملكي للشؤون الدولية (تشاتم هاوس) في بريطانيا اليوم الاثنين “إسرائيل” من شن أي عمل عسكري ضد إيران، وأكد أن نظرة الكيان إلى طهران تمثل تهديداً ضاغطاً وواضحاً يدفع باتجاه العمل العسكري ضدها ويساهم في شل النقاش الداخلي حول الخيارات البديلة .


وقال التقرير إن العمل العسكري ضد إيران “ستكون له نتائج عكسية على “إسرائيل” وسيؤدي إلى زعزعة الاستقرار في منطقة الشرق الأوسط لأن الاستراتيجية المفضلة لدى “إسرائيل” في التعامل مع إيران هي زيادة التورط الدولي في الأزمة والدعوة إلى عمل عسكري متعدد الأطراف ضد طهران”.


وفيما لم يستبعد التقرير إمكانية “أن تلجأ “إسرائيل” في حال فشل المساعي الدبلوماسية إلى فتح رادعها النووي بدلاً من العمل العسكري”، حذّر من أن العمل العسكري من بين جميع الخيارات المتاحة لدى “إسرائيل” للتعامل مع تهديد إيران “سيكون الخيار الأقل رغبة”.


وأوضح التقرير أن “إسرائيل” تحبذ حل قضية إيران النووية عبر الوسائل الدبلوماسية، غير أن طبيعة التهديد الراهن الذي تصوره تل أبيب يدفعها وبشكل أقرب إلى العمل العسكري، كما أن غياب أي حوار عام داخلي ونقاش حاسم حول الخيار العسكري يجعل العمل العسكري أكثر احتمالاً، حيث يركز “الإسرائيليون” على الخطر الداهم من قبل إيران من دون أن يكترثوا بالمضاعفات المحتملة للعمل العسكري”.


وقال يوسي ميكيلبيرغ كاتب التقرير الذي حمل عنوان (“إسرائيل” وإيران: من حرب الكلمات إلى كلمات الحرب) إن “القلق المثار حول برنامج إيران النووي مقروناً بالتصريحات الحماسية للرئيس محمود أحمدي نجاد وغيره من القادة الإيرانيين حيال تل أبيب يعني أن أرجحية العمل العسكري من قبل “إسرائيل” ضد المنشآت النووية الإيرانية تتزايد بمعدل يومي”.


وأضاف ان الاستراتيجية التي تعمل عليها الحكومة “الإسرائيلية” حالياً هي “تدويل الخلاف مع إيران .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
12 03 2007, 10:48 AM
( 402 )


باكستان تؤكد عدم السماح باستخدام قواعدها لضرب ايران


صحيفة الرياض ( إسلام أباد ) : أكدت باكستان أنها لن تسمح للولايات المتحدة باستخدام قواعدها العسكرية في الضربة المحتملة ضد إيران، وقال خورشيد محمود قصوري وزير الخارجية الباكستاني أن بلاده تعتبر إيران دولة إسلامية صديقة ومجاورة، ولا يمكن تأييد الحل العسكري ضدها، وأوضح قصوري أن الحكومة الباكستانية لن تسمح للولايات المتحدة استخدام القواعد الباكستانية في إقليم بلوشستان المجاور للحدود الإيرانية أو أي قواعد عسكرية أخرى على الأراضي الباكستانية لشن حملة عسكرية ضد إيران .


جاء ذلك في تصريحات صحفية أثناء استقباله لعدد من الدبلوماسيين الأجانب بمدينة لاهور حسب ما نقلته صحيفة "إكسبرس" الباكستانية أن باكستان تؤيد حل نزاع الملف النووي الإيراني عبر القنوات الدبلوماسية واجتناب استخدام القوة؛ محذراً من أن الحل العسكري ضد إيران سوف تكون له آثار سلبية على المنطقة بأسرها .


من جانبه صرح وزير الخارجية الباكستاني أن باكستان قوة نووية لا يستهان بها ولا يمكن النظر إليها بعين العدو، وأضاف إن القوات الباكستانية على أهبة تامة وفي أتم الاستعداد لمواجهة أي عدوان يقصد أراضيها .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
12 03 2007, 10:52 AM
( 403 )


' بشار الأسد ' بحث مع ' نجار' التعاون بين جيشي البلدين :


طهران : ما تملكه إيران من قوة دفاعية مُلك لسورية !


صحيفة الرياض ؛ أ ف ب ( دمشق ؛ طهران ) : استقبل الرئيس السوري بشار الأسد أمس الأحد وزير الدفاع الإيراني مصطفى محمد نجار وبحث معه "التعاون بين جيشي البلدين"، كما ذكرت وكالة الأنباء السورية (سانا) .


وقالت الوكالة إن الجانبين استعرضا التطورات الجارية في المنطقة وبحثا "التعاون بين الجيش السوري والجيش الإيراني" وتوطيد أواصر الصداقة بين الجانبين".


وكان النجار وصل إلى دمشق مساء الجمعة على رأس وفد عسكري في زيارة رسمية تستمر عدة أيام .


وقال نجار بعد الجولة الاولى من مباحثاته مع نظيره السوري العماد "حسن توركماني" في دمشق: ان ايران تبحث مع سورية التعاون في مجال صناعة الاسلحة .


وقال العميد نجار في تصريح للصحفيين بعد اللقاء، "اننا نبحث في مجالات مختلفة منها نقل تكنولوجيا صناعة الاسلحة واجراء التدريبات اللازمة، كما نبحث كل ما يتعلق بالمجالات الدفاعية والعسكرية والسياسية". ووصف الوزير نجار نتائج الجولة الاولى من مباحثاته مع نظيره السوري بانها بناءة، مضيفا، انه في الجولة الثانية من المباحثات سيتم تناول المواضيع المتعلقة بالتعاون الثنائي في المجالات الدفاعية والعسكرية .

وقال وزير الدفاع الايراني، "اننا نعتبر الارادة والعزيمة التي تتمتع بها سورية هي ارادتنا و عزيمتنا، كما اننا نعتبر ما تملكه ايران من قدرات دفاعية هو ملك لسورية ايضا". ووصف العميد نجار، مستوي التعاون الثنائي بين البلدين بانه جيد، مشيرا إلى ان العلاقات في مختلف المجالات بحالة تطور مستمر منذ انتصار الثورة الاسلامية قبل ثلاثة عقود .


من جانبه تحدث وزير الدفاع السوري وقال: ان العلاقات بين سورية وايران استراتيجية ولا تحتاج إلى كثير من الحديث، فهذا شي ء واضح ونحن هنا نعمل سويا على تطوير علاقات التعاون بين بلدينا وبين الجيشين بما فيه تعزيز القدرة الدفاعية لكلا البلدين للوقوف في وجه مخططات وترتيبات الاعداء الذين يستهدفون المنطقة عموما لاسيما سورية وايران. وكان وزير الدفاع الايراني قد وصل مساء الجمعة إلى دمشق على رأس وفد عسكري رفيع المستوى في زيارة رسمية لسورية .


من جهتها أعلنت دمشق أن رئيس الوزراء محمد ناجي عطري سيقوم يوم الاربعاء القادم بزيارة الى الجمهورية الاسلامية الايرانية .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
12 03 2007, 03:56 PM
رؤى مـن الـكـويـت حـول الـحـرب الـمـنـتـظـرة مع إيـران


الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين ، وبعد :


فإن النفس البشرية تشتاق وتتطلع إلى معرفة ما يحدث لها في مستقبلها من تغيرات وأحوال. ولما كان أمر الغيب وما يكون في أيامه ولياليه مما استأثر الله تعالى بعلمه وحجبه عن خلقه، قال تعالى: ( وَعِندَهُ مَفَاتِحُ الْغَيْبِ لاَ يَعْلَمُهَا إِلاَّ هُوَ ) [الأنعام:59] . وقال تعالى: ( وَلِلّهِ غَيْبُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ ) [هود:123].


وقد انساق بعض الناس إلى التطلع إلى معرفة الغيب عن طريق: السحرة والكهان، والعرافين، والرمالين، والمنجمين، وقراءة الفنجان، ومتابعة الأبراج وغيرها، فضلُّوا وأَضلّوا بما أقدموا عليه من أمر محرم، قال http://www.kalemat.org/gfx/article_salla.gif : ** من أتى كاهناً فصدقه بما يقول فقد كفر بما أنزل على محمد - } [رواه أبو داود]. وقال http://www.kalemat.org/gfx/article_salla.gif : ** من أتى عرافاً أو كاهناً فصدّقه بما يقول فقد كفر بما أنزل على محمد - } [رواه أحمد والبيهقي]. وروى مسلم في صحيحه عن بعض أزواج النبي عن النبي صلى الله عله وسلم قال : ** من أتى عرّافاً فسأله عن شيء فصدّقه، لم تقبل له صلاة أربعين يوماً } . هذا مع أن هؤلاء السحرة والكهان لا يعلمون الغيب بنص كتاب الله عز وجل ولكنهم يزينون للناس الباطل .


أما أهل الإيمان فقد جعل الله لهم رؤى صادقة تبشرهم بالخير وتنذرهم عن الشر.


ومما يُبشر به العبد بعد عمله الصالح الرؤيا الصالحة يراها العبد أو تُرى له. كما أخبر بذلك النبي عليه أفضل الصلاة والتسليم حيث قال http://www.kalemat.org/gfx/article_salla.gif : ** لم يبق من النبوة إلا المبشرات }، قالوا: وما المبشرات؟ قال http://www.kalemat.org/gfx/article_salla.gif : ** الرؤيا الصالحة } [رواه البخاري].


وما يراه النائم على ثلاثة أنواع :


رؤى ومفردها ( رؤيا ) وهي من الله تعالى وهي أصدق ما يرى النائم في نومه، وتتميز هذه الرؤيا بوضوح رموزها وسهولة تعبيرها.


والقسم الثاني : فيما يراه النائم وهو الأحلام ومفردها "حلم" وهي من تلاعب الشيطان بالإنسان خاصة إن كان نائماً على غير طهارة أو نام دون أن يذكر الله .


أما القسم الثالث : مما يرى النائم فهي بعض الصور والمواقف التي غلب عليها فكر الإنسان حال يقظته كأمنية يتمناها وكذلك ما ينتج عن الإكثار من الطعام وامتلاء المعدة وما يحدث من ضيق التنفس وغيرها. عن عوف بن مالك أن النبي http://www.kalemat.org/gfx/article_salla.gif قال : ** إن الرؤيا ثلاث: منها أهاويل من الشيطان ليحزن بها ابن آدم، ومنها مايهم به الرجل في يقظته فيراه في منامه، ومنها جزء من ستة وأربعين جزءاً من النبوة } [رواه ابن ماجه].


والغالب أن الرؤى في الخير والحلم في غيره وهذا التفريق مقتبس من قول النبي http://www.kalemat.org/gfx/article_salla.gif : ** الرؤيا الصادقة من الله، والحلم من الشيطان } [رواه البخاري].


أما حقيقة الرؤيا فقد قال ابن القيم رحمه الله: ( إنها أمثال مضروبة يضربها الملك الذي قد وكله الله بالرؤيا ليستدل الرائي بما ضرب له من المثل على نظيره ويعبر منه إلى شبهه ).


والرؤيا منزلتها في الإسلام رفيعة قال http://www.kalemat.org/gfx/article_salla.gif : ** الرؤيا الحسنة من الرجل الصالح جزء من ستة وأربعين جزءاً من النبوة } [رواه البخاري] ... تـتـمـة >> (http://www.kalemat.org/sections.php?so=va&aid=352) .


واضغط هنا لسماع محاضرة للشيخ المحدث / محمد ناصر الدين الألباني حول ( الرؤيا في المنام ) (http://www.islamway.com/?iw_s=Lesson&iw_a=view&lesson_id=14003)


وعليه ، فإن الأخ الكريم ( عبد الله الكويتي ) - وهو أحد أعضاء المنتدى المعروفين الموثوقين الغيورين ؛ حفظه الله وبارك فيه ونفع به - قد بعث إليَّ رؤى عجيبة من بعض أهل الكويت تدل في مُجملها على كارثية تداعيات الحرب المنتظرة مع إيران ؛ وهذه هي أهم الرؤى التي أرسلها الأخ الكاتب عبد الله الكويتي :

* يقول - حفظه الله - : من الرؤى التي ذُكِـرَت لأحد المشايخ في الكويت ولي ، وهي واضحة ، وهي : ( أن تسونامي قوي يضرب الكويت بأمواج عاتية مثل تسونامي أندونيسيا والناس تهرب في كلِّ اتجاه ) وهذه الرؤيا متواترة في الكويت ! .

* ثم قال - حفظه الله - : ورؤيا أخرى قيلت لي ، وهي : ( أن الناس استيقظوا بالكويت ، وإذا بالسيطرات منتشرة وتفتيش السيارات مثل أيام الغزو العراقي ، ولكن بلباس عساكر إيرانى ! ) .

ثم قال الأخ عبد الله معلقاً : ( هذه بعض ما أذكره ، وكلها واضحة ، وتدل على حروب وقلاقل وتغير الحال ! ) .

* وفي رسالته الأخيرة قال الأخ عبد الله : ( أحد الاخوه الذى نعرفه ونثق به سلفياً منذ عشرين سنة ، وأخ مشهور بالكويت ؛ ذهب فى مشروع عمل خيرى للسودان ، وأخبرنى برؤيا رآها هناك قبل صلاة الفجر ، حيث رأى كأنه يسير بسيارته مع أصحاب له قبل المغرب بقليل فأخذوا يبحثون عن الشمس ليتحروا وقت الغروب للصلاة ، فإذا هم يرون الشمس تغرب شرق الكويت بدلاً من مغربها ، فتعجبوا وتنادوا للنظر مندهشين ، وبعد أن غاب نصف قرصها الأحمر ارتفعت ثانية وأخذت الشمس تتفجر فى كل اتجاه ، ويتطاير منها الشرر ، فامتلؤوا رعباً وخوفاً ، وقام صاحبنا من نومه ! ) .

ثم قال الأخ عبد الله معلقاً : ( بالنسبة للكويت فهي باتجاه المشرق : البحر ، ومن خلفه إيران ! ، ورفسنجاني - الرئيس الإيراني الأسبق - لما زار الكويت مؤخراً ذهب عند الأبراج على ساحل البحر وسأل : أين اتجاه إيران ؟! ، فقيل له : خلف هذا البحر ؛ فقال : كنت أظن أنها بعيدة وخلف هذا البحر قريبة جداً ؟! .

والرؤيا واضحة ، وقد قال فيها معبر : بأنها فتنة عظيمة تأتي من شرق الكويت ، وغروب الشمس من مشرقها دليل آخر على عظمة هذه الفتنة ، نسأل الله السلامة ) أهـ .

* ثم قال الأخ عبد الله : ( وقد رأت زوجة هذا الأخ الفاضل - صاحب الرؤيا - كأن أمواجاً عاتية ضخمة كبيرة تضرب سواحل الكويت وترجع للبحر مخلفة الطين والمياه والناس مرعوبون من ذلك ، وهم يشبهونها بتسونامي أندونيسيا .

* ورؤيا أخرى وهي لأحد الدعاة السعوديين المشهورين ، قال لصاحبي هذا أنه رأى كأنه زائر للكويت بسيارته ويسير باتجاه فندق كبير اسمه " انتركونتنتال " وإذا كأن في الأدوار العليا لوحات ولافتتات تمجد إيران وثورتها وترفرف ، فتعجب هل هو في إيران أم الكويت ؟! .

ومعلوم أن هذا الفندق بالكويت يقع في قلب مناطق الشيعة قرب البحر بمنطقه تسمى " بنيد القار " مقابل الدسمة ، وهي منطقه" شيعية " أيضاً .

والعجيب أن أكثر مناطق الرافضة بالكويت تقع على البحر ! ) انتهت رسالة الأخ الكريم عبد الله - بارك الله فيه - .

وأشكره على إرساله هذه الرؤى التي تدل في مجملها على أن الحرب لها تداعيات ضخمة ليس على الكويت فحسب ، بل على الخليج كافة ، فالكويت في الرؤيا يعتبر رمزاً من رموز الخليج .

وأذكر أنه قبل اجتياح العراق للكويت عام ( 1411هـ - 1990م ) كثرت الرؤى على قرب اجتياح الكويت وتأثير ذلك على الخليج ، وأذكر أن الشيخ ( يوسف المطلق ) - مفسر الأحلام المعروف في المملكة - قد عبر بعض الرؤى في ذلك ، وله ثلاثة أشرطة عن الرؤى والأحلام تباع حتى الآن في بعض التسجيلات في المملكة ، وقد نشرت أيام حرب الخليج وفيها يُعبر الشيخ عدة رؤى في الحرب ورَدَت إليه قبل الحرب ، وَعَبَّرَها باندلاع حرب في الخليج ومدى علاقة أمريكا بذلك .

وعلى أية حال فرغم أن هذه الرؤى التي ذكرها الأخ الكريم ( عبد الله الكويتي ) وأمثالها تبقى محل استئناس ودلائلها قوية على حدوث حرب تطال منطقة الخليج بآثارها الكارثية ، إلا أن المسألة في حقيقتها لا تحتاج إلى رؤى طالما أن مؤشرات الواقع تدل بقوة على إمكانية اندلاع حرب أجمع الزعماء والمراقبون أن آثارها على المنطقة ستكون كارثية إلا أن يشاء الله رب العالمين ومدبر الكون - جل جلاله - .

وبالمناسبة فما أكثر ما سمعته من رؤى في مثل هذا الأمر الخطير حيث تتضمن في مُجملها الدماءَ والأشلاء في الطرقات وهيجان البحر بأمواج كالجبال وسقوط الصواريخ وسقوط بعض المؤسسات الحكومية الكبيرة على بعض ونحو ذلك مما يدل على قدر ما ينتظر الناس من الفتن الدامية ؛ وكذلك تواطء الرؤى وكثرتها على خروج جميع السجناء فجأة من السجون قريباً بسبب حدث كبير ومفاجيء لا يراه بعض المعبرين إلا حرباً طاحنة مع إيران تضطر بعض الحكومات العربية إلى الإفراج عن الجهاديين - الذين امتلأت بهم السجون اليوم - لمواجهة الخطر الفارسي الرافضي الذي قد يفاجيء هذه الحكومات حين ضرب منشآته النووية بقوة ضاربة ستصيب هذه الحكومات بالهلع والرعب الذي سيضطرها إلى استغلال معاداة الجهاديين للرافضة للإفراج الإضطراري الجماعي عنهم على أمَل أن يُشكلوا صمَّام أمانٍ رئيس للبلاد من الزحف المجوسي .

ونظل نسأل الله تعالى أن يحفظنا والمسلمين وجميع بلداننا من كل سوء ومكروه ، وأن يُعجل بالفرَج عن جميع أسرى المسلمين في كل مكان ، وأن يُوفقنا جميعاً للرجوع الصادق إليه والتوبة من ذنوبنا - التي ما أعظمها وما أكثرها اليوم ! - والتي هي السبب الحقيقي لهذه الفتن والمصائب ولا حول ولا قوة إلا بالله ؛ وإنا لله وإنا إليه راجعون .

والموضوع في حقيقته كما قلت آنفاً بأن هذه الرؤى وأمثالها تبقى محل استئناس ودلائلها قوية على حدوث حرب تطال منطقة الخليج بآثارها الكارثية ، إلا أن المسألة في حقيقتها لا تحتاج إلى رؤى طالمـا أن مؤشـرات الواقـع تدل بقـوة على إمكانيـة اندلاع حرب أجمـع الزعمـاء والمراقبـون أن آثارها على المنطقـة ستكون كارثيـة إلا أن يشاء الله رب العالمين ومدبـر الكون - جل جلاله - .

ونسأل الله تعالى ان يضرب الظالمين بالظالمين ، وأن يُخرج المسلمين من بينهم سالمين غانمين .

http://www.alqabas.com.kw/Final/NewspaperWebsite/NewspaperPublic/Images/relatedNews.gif

http://www.muslm.net/vb/showpost.php?p=1226147&postcount=572

محمود السعيدان
12 03 2007, 04:02 PM
( 404 )


شعرت بجوٍّ مشحون برائحةِ البارودِ أثناء وجودي في طهران وواشنطن ! :


ميخائيل مارغيلوف : إيران لا تستبعد السيناريو العسكري حول برنامجها النووي !


صحيفة الجزيرة ( موسكو ) : أعلن رئيس لجنة الشؤون الدولية في مجلس الفدرالية الروسي ميخائيل مارغيلوف ان إيران لا تستبعد أي سيناريو لتطور الامور حول برنامجها النووي بما في ذلك السيناريوهات العسكرية, مشيرا إلى ان هذا الرأي تكون لديه عندما كان ضمن الوفد الروسي الذي زار إيران في الفترة ما بين 18 و21 فبراير- شباط الماضي .


وقال مارغيلوف ردا على سؤال حول طابع مركز البحوث تحت الأرض في ناتنز والمفاعل العامل بالماء الثقيل في أراك (أنا وجهت أسئلة صريحة ومباشرة إلى رفسنجاني وإلى وزير الخارجية ورئيس البرلمان ولكن لم أتلق أجوبة صريحة، وإنهم وفقا لإحساسي لا يستبعدون بتهربهم من الإجابة أي صيغة تطور في برنامجهم النووي) .


وأشار مارغيلوف في مؤتمر صحفي في موسكو إلى أن (الإيرانيين أعلنوا مع ذلك أن ناتنز والمفاعل العامل بالماء الثقيل في أراك هما منشأتان سلميتا الطابع ونفوا صفتهما الحربية) .

ولدى التطرق إلى انطباعاته من اللقاءات مع القيادة الإيرانية أشار مارغيلوف إلى أنه شعر في المحادثات مع النخبة السياسية الإيرانية بوجود توتر. وقال إن (الجو مشحون برائحة البارود)، ويدل على هذا أيضا انطباعه من زيارة واشنطن، فلقد نشأ لدى عضو مجلس الفدرالية في واشنطن انطباع أن (الولايات المتحدة قد توجه ضربة إلى إيران)، كما يرى أنه يدل على هذا تصريحات ديك تشيني وكوندوليزا رايس .


وحسب قول مارغيلوف فإن رفض طهران تقديم تنازلات وعدم وقفها النشاطات المتعلقة بتخصيب اليورانيوم رغم مطالبة المجتمع الدولي يشكلان واقعة مقلقة، الا ان مارغيلوف أكد أنه (من الواضح لنا في روسيا أنه لا حل عسكري للقضية النووية الإيرانية) .


ورأى مارغيلوف أن العقوبات الصارمة ضد إيران في نفس الوقت ليست بناءة ولن تتمخض عن نتيجة إيجابية. وكمثال على ذلك ذكر العقوبات الاقتصادية التي فرضت ضد العراق قبل بدء الحرب هناك وأشار إلى أن برنامج (النفط مقابل الغذاء) كان غير فعال نتيجة الفساد لدى تنفيذه .


واعتبر رئيس لجنة مجلس الفدرالية للشؤون الدولية أن التصريحات حول التأخر في تمويل مشروع محطة بوشهر الكهرذرية كانت نتيجة قضايا فنية. وأعلن إن الإيرانيين تقبلوا بهدوء الأخبار التي جرى تناقلها في 20 فبراير - شباط حول تأخر إنجاز مشروع بوشهر بسبب صعوبات مالية وتنصلت عنها وسائل الإعلام الروسية في نفس اليوم لأنه من الممكن أن ينشأ في الغالب الكثير من التأخيرات الفنية لدى تنفيذ مشاريع بهذه الأبعاد .


من جهة ثانية، رأى مارغيلوف أنه من الممكن أن تكون مشاركة ممثلي روسيا في مؤتمر بغداد في العراق نافعة من وجهة نظر الموقف الذي تتمسك به روسيا في حل قضايا الشرق الأوسط، واعتبر أنه (بوسع روسيا أن تكون مشاركا هاما كامل الحقوق في هذه الفعالية، وبوسع ممثلي روسيا القيام بدور الجسر بين الأميركيين والسوريين وبين الأميركيين والإيرانيين) .


وأعلن مارغيلوف أن (قرار المشاركة الروسية ومستوى المشاركة قيد الدرس في الوقت الحاضر) .


إلى ذلك، توقعت صحف روسية ان يصل وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إلى العراق قريبا في أول زيارة يقوم بها مسؤول روسي رفيع المستوى إلى بغداد منذ سقوط نظام صدام حسين، لحضور مؤتمر دولي خاص بالعراق تنظمه الحكومة العراقية. ووجه المنظمون الدعوة إلى الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي وجيران العراق بمن فيهم إيران وسورية وأيضا أعضاء في جامعة الدول العربية .


وأعلنت دمشق موافقتها على المشاركة في المؤتمر بينما ما زالت طهران تبحث الدعوة .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
12 03 2007, 04:30 PM
( 405 )


التحذيرات الدولية على تنوعها وتعددها هل توقف ضرب إيران ؟!


مركز الخليج للدراسات الاستراتيجية : في ظل حالة الاحتقان التي تسود منطقة الشرق الأوسط مع تعدد القضايا والأزمات المشتعلة فيها بدءًا من الوضع المتردي في العراق ومرورًا بضبابية المشهد على الساحة اللبنانية والمحاولات المتعثرة لتحريك المياه الراكدة بالنسبة إلى عملية السلام الفلسطيني - الإسرائيلي وانتهاء بأزمة الملف النووي الإيراني - تبدو في الأفق ثمة مؤشرات على أن المنطقة على مشارف مرحلة أكثر سوءًا مما هي عليه الآن، خاصة أن بعض هذه الأزمات مرشح لأن يأخذ منحى تصعيديًا شديد الخطورة إلى حد كفيل بجعلها تعيش في حالة فوضى كاملة سنوات عدة .


ولعل أكثر الأزمات ترشحًا للتصعيد، وربما الانفجار، في المستقبل القريب هي أزمة الملف النووي الإيراني، التي تشهد في كل يوم تطورات جديدة تعكس بدرجة كبيرة وجود فجوة واسعة بين أطراف الأزمة: إيران من ناحية، والولايات المتحدة من ناحية أخرى، وربما يعمق من حجم هذه الفجوة إصرار كل طرف على موقفه، فالأولى تبدي تمسكًا شديدًا بالاستمرار في برنامجها لتخصيب اليورانيوم، والثانية في المقابل تصر على ضرورة ألا تسمح لطهران بامتلاك السلاح النووي التي تنفي سعيها له .


ولأن العلاقة بين الطرفين يحكمها العداء والنفور منذ ما يقرب من ثلاثة عقود ، فمن الطبيعي إذًا أن ترفض الولايات المتحدة منطق المهادنة مع طهران في ظل وجود شكوك قوية لديها حول طبيعة البرنامج النووي، وأنه لأغراض عسكرية .


وإذا كانت واشنطن قد اضطرت تحت وطأة ضغوط داخلية وضغوط من جانب حلفائها الأوروبيين إلى التخلي عن النهج العنيف - الذي يميل لتفضيل العمل العسكري لتصفية القدرات النووية الإيرانية - في التعامل مع الأزمة وفضلت عليه نهج الدبلوماسية والحوار، إلا أنها اضطرت مع التعنت الإيراني للجوء إلى سياسة التصعيد من جديد، من خلال مجلس الأمن، واستطاعت بلورة توافق داخله قاد إلى إصدار القرار رقم (1737) في 23 ديسمبر 2006 الذي بمقتضاه فرضت عقوبات مخففة على إيران، وأعطيت مهلة نهائية حتى 21 فبراير 2007 لوقف أنشطة التخصيب. ويلاحظ أن تلك الجهود الحثيثة داخل مجلس الأمن ترافق معها تصعيد في لهجة الخطاب الأمريكي مع استمرار إيران على موقفها من قبيل الحديث عن بقاء جميع الخيارات مفتوحة أمام الإدارة الأمريكية في التعامل مع الأزمة وهو ما يعني أن توجيه ضربة عسكرية للمنشآت النووية الإيرانية أمر مطروح .


وفي الوقت الذي تسعى فيه واشنطن إلى استصدار قرار جديد عن مجلس الأمن لتوسيع نطاق العقوبات على طهران لعدم التزامها بالمهلة التي حددها القرار المذكور - يكثر الحديث عن عدة سيناريوهات محتملة لشكل الضربة العسكرية الاستباقية التي يمكن أن توجه إلى إيران لتصفية برنامجها النووي سواء من جانب الولايات المتحدة أو من جانب إسرائيل أو بالتعاون والتنسيق بين الجانبين .


ورغم أن الكثيرين يستبعدون إمكانية أن تقدم الولايات المتحدة أو إسرائيل على مثل هذه الخطوة أو الأصح الجريمة استنادًا إلى طبيعة الظروف السائدة بالمنطقة في الوقت الحالي وتحديدًا المأزق الذي تواجهه أمريكا في العراق.. وعدم منطقية تورطها في عمل عسكري آخر ضد دولة من الممكن أن تسبب مشاكل كثيرة لها ولمصالحها في العراق وفي المنطقة، فإن تصريحات المسؤولين الأمريكيين وآخرها تصريح نائب الرئيس الأمريكي "ديك تشيني" خلال زيارته الأخيرة لأستراليا، الذي يفهم منه أن الخيار العسكري أمر مطروح، علاوة على دعم أمريكا وجودها العسكري في مياه الخليج - كل ذلك ينبئ بأن هناك أمرًا ما تدبره إدارة "بوش" لوضع حدود لطموحات إيران وتعنتها المثير للشكوك .


وإذا كان ما يهم الولايات المتحدة هو تصفية البرنامج النووي الإيراني أو القضاء على طموحات طهران النووية إلا ان التداعيات الكارثية التي يمكن أن تترتب على هذا العمل - الذي سيكون بالتأكيد مفتقرًا إلى الحكمة - على المنطقة وعلى المصالح الأمريكية فيها لا يبدو أنها بعيدة عن حسابات متخذي القرار في واشنطن .


ولكن نظرًا لأن تجربة العراق وكذا تجربة الحرب الإسرائيلية الأخيرة ضد لبنان أثبتتا أن إدارة "بوش" لا تعير اهتمامًا لأمن المنطقة وشعوبها واستقرارها ولا النتائج المتمخضة عن أي مغامرة عسكرية غير محسوبة، لذا انبرى عدد من المتخصصين في الشؤون العسكرية والاستراتيجية وكذا العديد من الجهات البحثية إلى التنبيه للمخاطر والتداعيات التي من الممكن أن تترتب على أي ضربة عسكرية توجه إلى إيران، وكانت أحدث الجهود التي بذلت في هذا المجال ذلك التقرير الذي صدر عن مجموعة من الباحثين بجامعة أوكسفورد البريطانية يوم 5/3/2007، وعرضوا فيه للعديد من النتائج العكسية التي يمكن أن تترتب على العمل العسكري الاستباقي الذي قد تقدم عليه أي من أمريكا أو إسرائيل .


ولعل أبرز النتائج التي خلص إليها هذا التقرير أن الضربة العسكرية المحتملة قد تجعل إيران تسرع في تنفيذ برنامجها النووي وتغيير طبيعته ليتسنى لها صنع بعض القنابل النووية بشكل سريع، وحول هذه النقطة بخاصة قال "فرانك برنابي" - خبير التسلح وأحد المشاركين في وضع التقرير - إنه إذا كانت إيران تتجه نحو صنع سلاح نووي فإنها تفعل ذلك ببطء حاليًا .


ومع أن أغلب التوقعات تقول إن أمامها 5 سنوات على الأقل إلا أن هجومًا على منشآتها النووية سيؤدي بالتأكيد إلى تسريع ذلك البرنامج مما سيمكنها من الحصول على عدد صغير من القنابل النووية بشكل أسرع، وحينها سيكون الأمر أشبه بتجميع سيارة انطلاقا من قطع غيار بدلاً من إنشاء مصنع سيارات كامل. وربما يرجح ذلك الطرح المعلومات الاستخبارية المحدودة وغير الدقيقة عن المواقع والمنشآت النووية الإيرانية التي يمكن استهدافها لإحداث انتكاسة في البرنامج النووي الإيراني فترة طويلة، ولاسيما أن طهران قد عمدت إلى إقامة منشآت تحت الأرض إلى جانب وضعها أهدافًا هيكلية وهمية تبدو مثل شكل المواقع النووية .


وفي نفس الاتجاه أشار تقرير أوكسفورد إلى أن أي هجوم على المنشآت الإيرانية سيزيد من التأييد للنظام الحاكم في طهران؛ حيث سيتوحد المجتمع بمختلف مكوناته خلف الحكومة لإنتاج سلاح نووي في وقت قياسي. ولم يكن غريبًا أن يتفق بعض الخبراء مع ما جاء في التقرير المذكور ومنهم "هانز بليكس" الرئيس السابق لفريق التفتيش عن أسلحة الدمار في العراق - حيث طلب إلي واشنطن ومن يسير في ركابها من الحلفاء الاستفادة جيدًا من درس العراق الذي تم اتخاذ قرار غزوه واحتلاله بناء على معلومات خاطئة بشأن امتلاكه أسلحة دمار شامل، وحذر من شن العمل المسلح استنادًا إلى "النيات" فقط (أي اعتمادًا على نية طهران حيازة أسلحة نووية) التي ربما لا تكون موجودة من الأصل؛ لأن ذلك سيقود إلى كوارث على مختلف الأصعدة الاقتصادية والأمنية والبيئية .


ويدخل أيضًا في نطاق التحذير من عواقب شن عمل عسكري ضد إيران على أمن المنطقة وتحديدًا منطقة الخليج ما جاء في صحيفة الديلي تليجراف يوم 4/3/2007 - نقلاً عن دبلوماسي إيراني سابق - من أن إيران قامت بتدريب شبكات سرية من عملائها في دول الخليج على ضرب المصالح الغربية وإشعال القلاقل الأهلية في حالة توجيه ضربة عسكرية إلى برنامجها النووي. واللافت للانتباه أيضًا أن ثمة جهات ومصادر أمريكية انضمت هي الأخرى إلى قائمة المحذرين من العمل العسكري؛ ففي إحدى الحلقات النقاشية التي نظمتها دورية "ناشيونال انتريست" بشأن أنسب الطرائق للتعامل مع إيران والحؤول دون امتلاكها التكنولوجيا النووية دعا عدد من الخبراء والمتخصصين الإدارة الأمريكية إلى الدخول في حوار معها، وعدم التفكير في الخيار العسكري والاكتفاء فقط بممارسة المزيد من الضغوط عليها من خلال تشديد العقوبات الاقتصادية مع إمكانية استغلال التناقضات الداخلية التي يعانيها النظام الإيراني واحتدام المشاكل الاقتصادية الداخلية - التي قد تنتج عن تشديد العقوبات - والتي مع الوقت قد تؤدي لتذمر شعبي كفيل بتصدع أركان هذا النظام. ووفقا لوجهة النظر تلك تصبح سياسة الاحتواء القائمة على بذل جهود متناغمة للضغط على طهران والتوضيح أن إصرارها على المضي قدمًا في طريقها الحالي سيكبدها ثمنًا فادحًا هي السبيل الأمثل للتعامل مع الحالة الإيرانية، خاصة أنها سبق أن نجحت على مدى سنوات في التعامل مع حالات شبيهة لهذه الحالة، وربما أخطر منها (حالتا الصين والاتحاد السوفيتي على سبيل المثال) .


ولم تقتصر التحذيرات على الأوروبيين والأمريكيين فقط، ولكنها امتدت أيضًا إلى الروس حيث قام الجنرال "ليونيد ايفاشوف" - القائد السابق لأركان جيوش الاتحاد الروسي - بتحذير إيران من أن إدارة "بوش" تخطط لتوجيه ضربات نووية ضدها، وأن البنتاجون سينفذ هذه الضربة في غضون أسابيع، وأنه لا شك في أن الولايات المتحدة لن ترتدع عن شن تلك الضربات بسبب معارضة القوى النووية الأخرى وفي أنها لن تتلقى إلا ردًا تقليديًا رغم أن العقبة تبدو في مدى إمكانية الحصول على تصديق الكونجرس على قرار شن الضربة العسكرية في ظل سيطرة المعارضة الديمقراطية عليه، ويرى "إيفاشوف" أن جميع التحركات والتعزيزات العسكرية الأمريكية في منطقة الخليج التي تحدث حاليًا، تصب في خانة الإعداد لتوجيه تلك الضربة .


ونتيجة للإدراك الواسع بمخاطر نشوب حرب جديدة في منطقة الشرق الأوسط - قد تخرج عن إطارها التقليدي - لم يكن غريبًا أن تعمد وسائل الإعلام والصحافة الغربية هي الأخرى إلى دق ناقوس الخطر وتوجيه التحذيرات والإنذارات لطرفي الصراع: إيران بسبب سياسة التعنت والإصرار على المضي قدمًا في طريق البحث عن القوة النووية المحفوف بالمخاطر.. والولايات المتحدة بسبب إصرارها على سياسة التصعيد والتهديد بالخيار العسكري.. ويكاد الإعلام الغربي يتفق على أن هناك مؤشرات تبدو في الأفق على أن المنطقة مقبلة على أسابيع غاية في الخطورة، وأن هناك تصعيدًا لحُمى الحرب من جانب الولايات المتحدة وإسرائيل .


وبطبيعة الحال.. لم يكن من المنطقي أن يرفع الجميع أمريكيين وأوروبيين وروسا أصواتهم بالتحذير من مغبة المواجهة العسكرية بين أمريكا وإيران من دون أن يكون هناك موقف فاعل وصريح لدول المنطقة، وتحديدًا دول الخليج صاحبة الشأن والمعنية أكثر من غيرها بالكوارث التي يمكن أن تنتج عن هذه المواجهة.. ولا يكفي الموقف الذي عبر عنه يوم 5/3/2007 "عبدالرحمن العطية" أمين عام مجلس التعاون الخليجي، برفض دول المجلس تصعيد أزمة الملف النووي الإيراني بما يؤدي لنشوب مواجهة عسكرية في المنطقة، أو تشديده على ضرورة إفساح المجال أمام الحل السياسي.. وطبعًا هذا الموقف نابع بالتأكيد من رفض دول المجلس المبدئي مسألة إدخال العامل النووي العسكري من جانب أي طرف في معادلة ميزان القوى الإقليمي؛ لأن من شأنه أن يوجد سباقا جديدًا للتسلح لا شك أن الجميع في غنى عنه .


وإذا كانت التحذيرات كافة التي تنطلق من هنا أو هناك تعطي اهتمامًا كبيرًا "لمساوئ" الخيار العسكري بالنظر إلى تداعياته الأمنية والبيئية والاقتصادية، إلا أنها لا تعطي - من وجهة نظر البعض - نفس الاهتمام للعواقب التي يمكن أن تترتب على عدم التحرك الجاد والفاعل ضد إيران مع احتمال وجود نية لصنع سلاح نووي، ورغم كون معادلات الردع التقليدية تجعل استخدام طهران السلاح النووي أمرًا مستبعدًا، فإنه قد يشجعها على التصعيد وتغيير سياستها في كل المنطقة ليس فقط ضد إسرائيل، ولكن أيضًا ضد دول أخرى في منطقة الخليج، وهو الأمر الذي قد يجعل دولاً مثل السعودية ومصر تلجأ للتفكير في الخيار النووي هي الأخرى .


إذًا مع التطورات السلبية التصعيدية المرتبطة بالبرنامج النووي الإيراني، التي تحولت إلى هاجس مخيف للجميع على مستوى العالم وليس فقط على مستوى المنطقة.. تبدو الحاجة ضرورية إلى إعمال صوت العقل في التعامل مع الأزمة القائمة فإيران من ناحية مطالبة بالتجاوب مع مطالب المجتمع الدولي وتقديم ما يثبت الطبيعة السلمية لبرنامجها النووي وإبداء قدر كبير من الشفافية بهذا الشأن كما أنها مطالبة بالتعامل بإيجابية مع المخاوف والحاجات الأمنية لدول المنطقة.. في حين أن الولايات المتحدة مطالبة بالتخلي عن سياسة التهديد والوعيد وإعطاء مساحة أكبر للمفاوضات والجهود الدبلوماسية التي يمكن أن توصل إلى حل، وأن تتعامل مع إيران بنفس الطريقة التي تعاملت بها مع كوريا الشمالية، وعليها أن تدرك جيدًا أن المنطقة لا تتحمل حربًا جديدة بعد العراق ولبنان وما حدث ويحدث في فلسطين منذ عقود طويلة .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تنويه : في حال وجدتَ تقريراً أو خبراً مهماً حول موضوع الملف ولم نذكره هنا أو لديك تعليقاً حول
حرب أمريكا وإيران فأرسله مشكوراً على البريد التالي : hrbiran2007@hotmail.com (hrbiran2007@hotmail.com)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (hrbiran2007@hotmail.com)


( يُـتـبـع إن شاء الله تعالى )

خب البريدي
12 03 2007, 10:24 PM
يقلون اهل الخبوب : الناقه ماتاطا ولدها!!!

من قال نفتخر بأنا اول من دخل كابل ؟

غرباء...
13 03 2007, 07:58 AM
يا اخوان امريكا و ايران متحالفين ولا يهك المسرحية اللي ازعجونا فيها (محور الشر و الشيطان الاكبر)
لولا ايران كان ماقعدت امريكا في العراق 24 ساعة شف وكيل ايران كل يوم في البيت الاسود مع بوش
صدقوني تحالف الفرس ايران مع امريكا على الاسلام والتاريخ مليء بخيانات الروافض

هذا والله اعلم

محمود السعيدان
13 03 2007, 08:58 AM
( 406 )


قال بأن بوش أفضل رئيس أمريكي دَعَم إسرائيل ! ؛ وكشَف عن أسرار عدم سحب القوات الأمريكية من العراق ؛ وحذر من خطط إيران التوسعية في المنطقة :


تشيني : " سحب قواتنا من العراق سيؤدي إلى حرب شاملة بين الشيعة المتطرفين المدعومين من قبل إيران ، والسُّنة المتطرفين بقيادة تنظيم القاعدة وبقايا نظام صدام القديم " !


صحيفة القبس - وكالات ( واشنطن ) : أعلن نائب الرئيس ديك تشيني أن الولايات المتحدة واسرائيل هما الهدف الرئيسي 'لحركة ارهابية ذات طبيعة وطموحات دولية'، وتسعي لتدمير اسرائيل وهزيمة الولايات المتحدة، على حد قوله، ووضع في هذا المعسكر تنظيمات مثل حزب الله وحركة حماس، محذرًا من أن الانسحاب العسكري السريع من العراق سيؤدي الى 'سحق' المعتدلين العرب، وسيؤدي الى 'حرب شاملة بين الشيعة المتطرفين المدعومين من قبل ايران، والسنة المتطرفين بقيادة تنظيم القاعدة وبقايا نظام صدام القديم' .


واضاف تشيني ان مثل هذه الحرب الشاملة ستدفع بحكومات سنية الى دعم المتطرفين السنة لمواجهة النفوذ الايراني، الأمر الذي سيوسع الحرب.. وإذا انتصر الجانب السني فإن القاعدة ستخلق لنفسها موقعاً جديداً في العراق الغني بالنفط للحصول على أسلحة الدمار الشامل، وتابع ' واذا انتصر حلفاء ايران فإن خطط النظام في طهران للشرق الاوسط ستتحقق، ويتضاعف الخطر الذي يهدد أصدقاءنا في المنطقة ' .


وشدد تشيني، في خطاب القاه امس في المؤتمر السنوي للجنة الاميركية - الاسرائيلية للشؤون العامة (ايباك) اي اللوبي الاسرائيلي على ان الخيار الوحيد لاميركا هو هزيمة هذا العدو .


والتقى تشيني مع وزيرة خارجية اسرائيل تسيبي ليفني في التركيز على مواجهة النفوذ الايراني الاقليمي وبرنامجها النووي، وانتقدت ليفني الدول الاوروبية بشكل ضمني لموقفها من ايران بسبب مصالحها الاقتصادية. العربية على عدم استرضاء المتطرفين في ايران والعراق. وقالت ليفني ان حكومتها تؤيد الحل المبني على تعايش دولتين، اسرائيل كوطن لليهود في كل مكان، وفلسطين كوطن للفلسطينيين في كل مكان 'بمن فيهم اللاجئون' .


هجوم على " حزب الله " الموالي لإيران :


وخاطب تشيني المؤتمرين، وزاد عددهم عن الألف 'اقف امامكم اليوم كمؤيد قوي لاسرائيل، ولم يكن لاسرائيل في اي وقت صديق في البيت الابيض افضل من جورج بوش'.
وبعد ان تطرق تشيني الى التغييرات التي تدعو للتفاؤل في الشرق الاوسط مثل ثورة الارز في لبنان والتي ادت الى انسحاب القوات السورية، والانتخابات البرلمانية في افغانستان والعراق، اضاف ان 'اعداء الحرية' ردوا بعنف في 2006 واستخدموا تكتيكات جديدة وعنف اكبر، وفي لبنان، هاجم ارهابيو " حزب الله " الذي تدعمه ايران وسوريا اسرائيل، وقتلوا الاسرائيليين واطلقوا الصواريخ ضد المناطق المدنية، وهم يقومون منذ ذلك الوقت بالعمل على تقويض الحكومة (اللبنانية) المنتخبة ديموقراطيا .


بدورها، ورغم اشارتها الى 'عناصر ايجابية' في المبادرة السعودية، قالت وزيرة الخارجية الاسرائيلية 'بعض البنود تناقض مبدأ قيام دولتين' اسرائيل وفلسطين، مشيرة الى 'بندين اضافيين يطرحان اشكالا كبيرا لإسرائيل' بخصوص حق عودة اللاجئين الفلسطينيين .


وقالت ليفي 'البند الاول يشير الى القرار 194 الصادر عن الامم المتحدة والذي ينص على حق عودة اللاجئين الفلسطينيين الى ديارهم، والثاني يؤكد على عدم وجود حل للاجئين الفلسطينيين في الدول التي يوجدون فيها حاليا. وهذا مخالف تماما لمبدأ الدولتين'. كما قالت الوزيرة الاسرائيلية التي تابعت ان 'دولة للشعب اليهودي ودولة سترى النور للفلسطينيين، هذا هو الحل للشعب الفلسطيني بمن في ذلك اللاجئون' .


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مـخـتارات مهـمة مـن الـملف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

محمود السعيدان
13 03 2007, 09:26 AM
( 407 )


تشدد إزاء النووي .. ومشروع " بوشهر" مؤجل :


موسكو تحذر طهران : " لـن نـعـادي أمـيـركـا بسبـب موقـفـكـم المتـعـنـت ! " ؛ وعبد خدائي يرد بأن روسيا ليست أهلاً للثقة وأنها نكثت بوعودها !


القبس - وكالات ( موسكو ) : حذرت موسكو طهران امس الاثنين من انها لن تلعب 'لعبتها المعادية لأميركا'، وانها لن تسمح لإيران بامتلاك قنبلة، على ما ذكرت ثلاث وكالات انباء روسية نقلا عن مصدر قريب من الكرملين .


واوضح المصدر بحسب ايتار تاس وانترفاكس وريا نوفوستي ان روسيا 'تتحمل خسائر على صعيد صورتها على الساحة الدولية وهم (الايرانيون) لا يتخلون عن تصلبهم' بشأن الملف النووي .


واكد 'ان امتلاك طهران قنبلة نووية او قدرة على صنعها امر غير مقبول بالنسبة لنا، ولن نلعب معهم لعبة معاداة اميركا ' .


وتابع المصدر 'اذا لم ترد ايران على اسئلة الوكالة الدولية للطاقة الذرية، فلتتحمل مسؤولية افعالها '.


وقال ان 'الايرانيين يستغلون للأسف موقفنا البناء ولم يقوموا بشيء لمساعدتنا على اقناع زملائنا بأن افعالهم منطقية ' .


الى ذلك، اعلنت الشركة الروسية التي تبني محطة بوشهر النووية في ايران امس ان المحطة لن تفتح في سبتمبر المقبل .


وقالت ايرينا يسيبوفا المتحدثة باسم شركة اتوم ستروي اكسبورت خلال مكالمة هاتفية 'الشركة لم تتسلم مدفوعات لمدة شهرين، بسبب نقص التمويل الايراني، وهذا يعني ان الجدول الزمني قد تغير، وبما انه لن نستطيع افتتاح المحطة ، فلن يتاح تسليم الوقود وفقا للجدول الزمني القديم ايضا '.


انتقادات في طهران :


وامس، اعتبر محمد عبد خدائي الامين العام لتنظيم 'فدائيو الاسلام' وهو تنظيم متشدد مقرب من الرئيس احمدي نجاد، موقف موسكو من بوشهر وتلويح الروس بضرورة دفع مبالغ اضافية بأنه ابتزاز واضح، داعيا الحكومة الايرانية الى عدم الثقة بالحصول على دعم روسي في تعاطيها مع القضايا الدولية، وخاصة فيما يخص برنامجها النووي .


وقال خدائي ان تاريخ العلاقات الايرانية - الروسية وخاصة خلال القرن الاخير يؤكد ان روسيا ومن قبلها الاتحاد السوفيتي السابق ليست اهلا للثقة وانها نكثت بوعودها ' .


بدوره، اعتبر النائب السابق في البرلمان الايراني احمد شيرزاد الموقف الروسي بمنزلة محاولة روسية لجني اكبر قدر من المال وتحقيق مكاسب في علاقاتها مع الولايات المتحدة التي تعارض التعاون النووي الايراني الروسي .


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مـخـتارات مهـمة مـن الـملف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

محمود السعيدان
13 03 2007, 09:43 AM
( 408 )


عواصم القرار تقترب من استصدار قرار بشأن نووي إيران


CNN ( نيويورك ) : واصل سفراء الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الأمن، بالإضافة إلى ألمانيا، التفاوض على مشروع قرار بتشديد العقوبات المفروضة على إيران بسبب رفضها تعليق تخصيب اليورانيوم، والتي ستشمل حظر تصدير ايران للأسلحة، وتجميد أموال مزيد من الأفراد والمؤسسات الإيرانية التي لها صلات ببرنامج طهران النووي .


وبدا اجتماع الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الأمن بالإضافة إلى ألمانيا، أكثر تفاؤلا الاثنين، رغم الحذر من مشاكل محتملة تطرحها حزمة العقوبات المقترحة، وفق وكالة أسوشيتد برس .


وقال جان مارك دو لاسابليير، سفير فرنسا لدى الأمم المتحدة "هذا أفضل اجتماع لنا منذ بدء المحادثات، لقد أصبحنا قريبين، وحققنا اليوم تقدما " .


من جهته أكد سفير واشنطن أليخاندرو وولف أن السفراء سينقلون نتائج محادثاتهم إلى عواصمهم، لبحث عناصر القرار الجديد المحتمل ضد إيران، بإنتظار الموافقة أو ما إذا كان يجب إدخال تعديلات .


ومن العقوبات الجديدة المتوقعة، تضييق ناحية حظر السفر التي سبق وفرضها قرار مجلس الأمن على إيران في كانون الأول/ديسمبر الماضي، وإضافة أسماء جديدة على القائمة التي ضمت أسماء مسؤولين إيرانيين وشركات إيرانية تسيطر عليها طهران والحرس الثوري لاخضاعهم لعقوبات تشمل تجميد الأرصدة، وفرض الحظر الإجباري على تصدير ايران للأسلحة ودعوة الدول لضبط النفس والتدقيق قبل بيع أسلحة جديدة لطهران .


يُشار إلى أن سفراء ألمانيا والولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وروسيا والصين يعكفون على صياغة القرار الذي يأملون في طرحه على أعضاء المجلس وعددهم 15 هذا الأسبوع .


وتتهم الولايات المتحدة إيران بمحاولة إنتاج أسلحة نووية، لكن طهران تقول إن برنامجها هو لأغراض مدنية .


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مـخـتارات مهـمة مـن الـملف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

محمود السعيدان
13 03 2007, 09:45 AM
( 409 )


إيران تحذر من أن ردها سيكون " جديًّا " في حال تبني قرار جديد في مجلس الأمن لفرض عقوبات إضافية عليها ما لم توقف التخصيب :


اليورانيوم المخصَّب يُستخدم كوقودٍ للمُفاعلات النووية ، ولكن يُمكن تخصيبه أكثر بحيث يدخل في صناعةِ قنابل نووية


بي بي سي اللندنية : قال متحدث باسم الوكالة الروسية للتصدير الذري إن موعد تشغيل أول مفاعل إيراني للطاقة الذرية لن يكون كما هو مقرر في سبتمبر/ أيلول المقبل، إذ سيؤجل الافتتاح بسبب تأخر طهران بالوفاء بالتزاماتها المالية المتعلقة بالمشروع .


وتتولى وكالة أتومسترو إكسبورت الحكومية الروسية مهمة بناء المفاعل النووي الإيراني بموجب عقد موقع بين البلدين .


لا محادثات :


وقال المتحدث باسم أتومسترو إكسبورت في بيان صدر يوم الاثنين : "سيكون من المستحيل تدشين المفاعل (الإيراني) في سبتمبر/أيلول المقبل، ولن يكون هناك إمكانية لإجراء محادثات هذا الشهر بشأن تزويد (طهران) بالوقود (النووي)".


وجاء الموقف الروسي الجديد في أعقاب انهيار المحادثات الثنائية الأسبوع الماضي بين موسكو وطهران التي كانت ترمي إلى حل الخلاف بين البلدين بشأن تمويل المشروع .


فقد اتهم البيان الروسي الإيرانيين بالفشل في تقديم تعهد مكتوب لاستئناف تمويل المشروع، كما اتهمها أيضا بتسديد جزء فقط من الدفعات الشهرية المطلوبة خلال الأشهر القليلة الماضية، والبالغة قيمتها 25 مليون دولار أمريكي مقابل الأعمال الإنشائية في مفاعل بوشهر .


كما حذرت موسكو من أن التأجيل في تمويل المشروع سيؤدي إلى المزيد من التأخير في كل من موعدي افتتاح المفاعل وتسليم وقود اليورانيوم اللازم لتشغيله .


وقد رفض المسؤولون الإيرانيون المزاعم الروسية مشيرين إلى أن موسكو بدأت "تنحني للضغوط الغربية لكي تتخذ خطا أكثر تشددا من طهران".


من جانبها، قالت وزيرة الخارجية الإسرائيلية تسيبي ليفني أمس الاثنين إن عقوبات الأمم المتحدة على طهران بدأت تأتي أكلها، وحثت على "تعزيز وتوسيع تلك العقوبات دونما إبطاء".


وقال الوزيرة الإسرائيلية خلال اجتماع للجنة العلاقات العامة الأمريكية-الإسرائيلية خلال زيارتها لواشنطن: "على المجتمع الدولي ألاّ يغمض عينيه عن الخطر الذي تشكله إيران".


مسودة قرار جديد :


وتزامنت التصريحات الروسية والإسرائيلية مع تدارس مندوبي الدول الأعضاء في مجلس الأمن الدولي في نيويورك، بالإضافة إلى المندوب الألماني، لمسودة قرار للمجلس يرمي إلى تشديد العقوبات الدولية المفروضة على إيران بسبب برنامجها النووي المثير للجدل .


يُذكر أن كلا من روسيا والصين كانت قد تحفظت على بعض العقوبات المقترح أن يفرضها مجلس الأمن على طهران بسبب مواصلتها تخصيب اليورانيوم. ويسعى مجلس الأمن لتوسيع نطاق العقوبات التي فرضت في ديسمبر/كانون الأول بسبب مخاوف من أن إيران ربما تسعى سرا لتطوير أسلحة نووية .


تحذير إيراني :


أما إيران، فكانت قد حذّرت من أن ردها سيكون "جديا" في حال تبني قرار جديد في مجلس الأمن لفرض عقوبات إضافية عليها ، وأصرت على أن برنامجها النووي سلمي محض لأغراض توليد الطاقة .


وقد فرض مجلس الأمن عقوبات على إيران في ديسمبر/كانون الأول، حيث حدد مهلة مدتها 60 يوما لطهران لوقف تخصيب اليورانيوم .


غير أن تقريرا صدر أخيرا للوكالة الدولية للطاقة الذرية، التابعة للأمم المتحدة، قال إن إيران وسعت برنامجها بدلا من وقفه .


يذكر أن اليورانيوم المخصب يستخدم كوقود للمفاعلات النووية، ولكن يمكن تخصيبه أكثر بحيث يدخل في صناعة قنابل نووية .


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مـخـتارات مهـمة مـن الـملف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

محمود السعيدان
13 03 2007, 10:03 AM
( 410 )


مخاوف من تأثيراتٍ تضخميةٍ على الاقتصاد :


إيران تصدر عملة ورقية " نووية " جديدة


العربية نت - وكالات ( طهران ) : قال أصدرت ايران فئة جديدة من عملتها الورقية "الريال" تحتوي على رسومات ترمز الى برنامجها النووي الذي يواجه أزمة حادة مع الدول الغربية .


وذكرت وكالة الانباء الفرنسية اليوم الاثنين 12-3-2007 أن الورقة النقدية هي من فئة الـ 50 الف ريال( 5 دولارات) ، وتساوي ضعفي أعلى عملة متداولة في ايران .


ويظهر علي الفئة الجديدة رسوما لعدد من الالكترونيات التي تحوم حول نواة ذرية ، وبجوار ذلك مقولة تقول إن "رجال فارس سيصلون الى العلم في أي مكان"، وفي الوجه الاخر للعملة تبدو صورة الامام الخوميني مفجر الثورة الايرانية .


وذكرت مصادر اعلامية ايرانية إن الحكومة طبعت 6 ملايين ورقة من هذه الفئة وتم تسليمها الى البنوك ليتم تداولها في السوق .


يأتي اصدار العملة في وقت تشهد فيه الاسواق الايرانية ارتفاعا في اسعار المواد الغذائية الأساسية كالخضار واللحوم، الأمر الذي دفع البعض الى القول إن ثمة تأثيرات تضخمية على الاقتصاد الايراني قد تنتج عن طرح هذه الفئة الجديدة، وهو ما نفاه البنك المركزي الايراني .


وفرض مجلس الأمن في ديسمبر/كانون الأول مجموعة من العقوبات المحدودة بما في ذلك حظر نقل التكنولوجيا النووية الحساسة أو المعرفة النووية إلى إيران. وهدد باتخاذ المزيد من الإجراءات إذا تجاهلت إيران المهلة التي انقضت في 21 فبراير/شباط لتعليق تخصيب اليورانيوم .


وتبحث القوى الكبرى حاليا اتخاذ إجراءات جديدة ولكن كلا من الصين وروسيا أبدت معارضتها لفكرة فرض عقوبات مالية على إيران .


وتقول إيران إن برنامجها النووي مخصص للاغراض السلمية فيما تقول القوى الغربية أن يمهد لصنع قنبلة نووية .


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مـخـتارات مهـمة مـن الـملف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

محمود السعيدان
13 03 2007, 02:36 PM
( 411 )


شكك بمدى تعاون طهران ودمشق تجاه العراق التي تحتلها بلاده :


بوش : " ننتظر من إيران وسوريا إثبات القول بالفِعل تجاه العراق ، ومن السهل الكلام في السياسة والدبلوماسية الدولية " !


ا ف ب ( غواتميلا ) : وصل الرئيس الأميركي جورج بوش ليل الأحد الاثنين إلى غواتيمالا لإجراء محادثات تتمحور حول الهجرة والتجارة الحرة فيما يواصل جولته في اميركا اللاتينية التي تشمل خمس دول والتي شهدت تظاهرات ضد زيارته .


واغلقت عدة شوارع رئيسية في وسط العاصمة فيما اغلق طريق سريع رئيسي يؤدي إلى قاعدة جوية هبطت فيها الطائرة الرئاسية حوالي الساعة ( 02.16ت.غ. الاثنين) ضمن الاجراءات الأمنية المشددة التي اعتمدتها الحكومة الغواتيمالية .


وقال مسؤولون انه من المرجح ان يطلب الرئيس الغواتيمالي أوسكار برغر من الرئيس بوش فرض تجميد موقت على عمليات ترحيل رعايا غواتيمالا المقيمين بشكل غير شرعي في الولايات المتحدة فيما تسعى ادارة بوش والكونغرس إلى ايجاد حل دائم لمشكلة الهجرة غير الشرعية .


ووصل بوش إلى غواتيمالا قادما من كولومبيا حيث قدم دعمه لهذه الدولة. وقال بوش للرئيس الكولومبي المحافظ الفارو اوريبي "انني فخور بان اعتبرك صديقا شخصيا وان اعتبر بلدك شريكا استراتيجيا للولايات المتحدة".


وفرضت تدابير امنية مشددة خلال زيارة بوش إلى كولومبيا التي تلقت مليارات الدولارات من المساعدة الأميركية لمحاربة المتمردين المسلحين ووقف تهريب المخدرات إلى الولايات المتحدة .


وقرب القصر الرئاسي حيث اجرى بوش محادثات مع نظيره الكولومبي، اوقعت مواجهات بين الشرطة ومتظاهرين اربعة جرحى من عناصر الشرطة واثنين من المتظاهرين. وضمت هذه التظاهرة حوالى خمسة آلاف شخص للتعبير عن رفض السياسات الأميركية.
وقالت الشرطة انه تم اعتقال 120متظاهراً .


والتظاهرات التي سبق ان حصلت خلال زيارتي بوش إلى البرازيل والأوروغواي تعكس الشعور المناهض للولايات المتحدة في هذه المنطقة حيث تم انتخاب او اعادة انتخاب قادة يساريين مناهضين للسياسات الأميركية في السنوات الماضية .


وعلى صعيد السياسة الخارجية دعا بوش خلال مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره الكولومبي سوريا وايران إلى تحويل نياتهما إلى افعال بعد المؤتمر الدولي في بغداد من خلال منع دخول الأسلحة ومنفذي العمليات الانتحارية إلى العراق .


وقال بوش في اشارة إلى تصريحات سوريا وايران حول رغبتهما في مساعدة جارهما العراقي "بالطبع، اننا نشيد بهذه التصريحات (...) ، عليهما الآن اثبات القول بالفعل".


واوضح "انني احب رؤية الأقوال تقترن بالأفعال، ومن ثم أعلق ، فمن السهل الكلام في السياسة والدبلوماسية الدولية ".


واضاف الرئيس الأميركي "ان كانا يريدان حقا المساهمة في احلال الاستقرار في العراق، سيكون عليهما وقف تدفق الأسلحة ومنفذي العمليات الانتحارية اليه " .


ووصف بوش نتائج المؤتمر الذي عقد السبت بانها "ايجابية"، وقال "اصبح من الواضح ان ثمة تصميما لمساعدة العراق، وهو امر اعتبره ايجابيا".


كما راى ان الحكومة العراقية باتت تتمتع بثقة اكبر بعد التشاور مع جيران العراق والأسرة الدولية خلال هذا المؤتمر .


من جانب آخر أقر بوش خلال جولته على ان الشعور السائد بأن الولايات المتحدة قد تخلت عن اميركا اللاتينية هو خاطىء مشددا على ان جولته تهدف إلى التعبير عن حسن نية الولايات المتحدة تجاه المنطقة .


وفي البرازيل والأوروغواي بحث بوش الجهود الهادفة للتوصل إلى اتفاق حول محادثات التجارة العالمية .


وبعد غواتيمالا يتوجه بوش إلى المكسيك .


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مـخـتارات مهـمة مـن الـملف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

محمود السعيدان
13 03 2007, 02:52 PM
( 412 )


خاتمي : على إيران أن تدفع " ثمناً بشجاعة " لإعادة الحوار وتجنب قرار دولي يدينها :


إيران وسوريا توقعان بروتوكولاً للتعاون العسكري


صحيفة الرياض ؛ والفرنسية ( طهران ) : وقع العميد مصطفى محمد نجار وزير الدفاع الايراني أمس الاثنين في دمشق مع نظيره السوري العماد حسن توركماني بروتوكولا للتعاون العسكري بين البلدين وذلك في ختام الجولة الثانية والأخيرة من المباحثات بين الجانبين التي جرت صباحاً في مقر وزارة الدفاع السورية في العاصمة السورية .


ويعد توقيع هذا البروتوكول خطوة جديدة في مسيرة العلاقات بين الجمهورية الإسلامية الايرانية والجمهورية العربية السورية في مجال الدفاع حسب وكالة الأنباء الايرانية .


ويتضمن البروتوكول، تطوير وتوطيد التعاون في المجال الدفاع والعسكري، والسعي لايجاد منظومة دفاع اقليمي، واستمرار التشاور بهدف حفظ المصالح المشتركة .


وكان وزير الدفاع الايراني قد وصل إلى دمشق مساء الجمعة بدعوة من نظيره السوري، حيث اجرى معه جولتين من المباحثات، كما التقى الرئيس السوري بشار الأسد ورئيس هيئة الأركان في القوات المسلحة السورية .

خاتمي يُبدي قلقه :

من جهة أخرى صرح الرئيس الايراني الاصلاحي السابق محمد خاتمي امس الاثنين انه يأمل ان تدفع ايران "ثمنا ما" لاعادة الحوار حول برنامجها النووي من اجل تجنب قرار جديد في الامم المتحدة يدين طهران .

وقال خاتمي في مقابلة مع الصحيفة الاقتصادية "صنعت وتوسعه" (الصناعة والتنمية) "اعتقد ان علينا ان ندفع ثمنا ما وان ندفعه بشجاعة للوصول الى مفاوضات والا نتوجه الى ازمة ومن اجل ضمان الحقوق (ايران) للمستقبل".

وعرض الغربيون على ايران فتح مفاوضات حول برنامجها النووي يرافقه اجراءات تشجيعية شرط ان تعلق تخصيب اليورانيوم. وما زالت طهران ترفض هذا العرض .

وقال خاتمي الذي تولى رئاسة ايران من 1997الى 2005"علينا ان نحاول منع تبني قرار جديد" .

وأوصى خاتمي الذي يتبنى مواقف اكثر اعتدالا من محمود احمدي نجاد الذي تولى الرئاسة بعده، بالاعتدال و"الحذر" في ادارة هذا الملف والقضايا الاقليمية .

وقال حول البرنامج النووي الايراني "بالتأكيد لا نريد انتاج سلاح ذري لكن البعض قلقون من انتشار اسلحة نووية ".


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مـخـتارات مهـمة مـن الـملف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

محمود السعيدان
13 03 2007, 03:35 PM
( 413 )


أسرة المسؤول الإيراني المختفي تتهم إسرائيل وأميركا باختطافه


أ ف ب ( طهران ) : طلبت اسرة نائب وزير الدفاع الايراني السابق علي رضا أصغري، خلال زيارة إلى السفارة التركية في طهران امس الاثنين توضيحات حول اختفائه اثناء زيارة لتركيا، متهمة (اسرائيل) والولايات المتحدة بخطفه .


وقال مصدر في الاسرة ان اصغري فقد قبل ثلاثة اشهر اي في كانون الاول - ديسمبر 2006وليس في شباط - فبراير كما اوردت تقارير صحافية .


ونقلت وكالة الانباء الطلابية الايرانية عن سيما احمدي زوجة اصغري قولها انه "وصل إلى تركيا في السابع من كانون الاول - ديسمبر وكان يفترض ان يعود في اليوم التالي إلى ايران لكنه اختفى في فندقه". وقالت ابنته الهام "انا متأكدة ان والدي خطف من قبل (اسرائيل) والولايات المتحدة لانه كان لديه الكثير من الاعداء بسبب الخدمات التي قدمها إلى النظام الاسلامي والثورة" الايرانية.واضافت زوجته ان زوجها ( 46عاما) "احيل بطلب منه على التقاعد قبل عامين (..) ويعمل في تجارة الزيتون وزيت الزيتون مع سوريا".واضافت "اثناء اللقاء مع السفير التركي قدمنا احتجاجا واكدنا ان الحكومة التركية مسؤولة عن اختفائه".


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مـخـتارات مهـمة مـن الـملف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

محمود السعيدان
13 03 2007, 06:06 PM
( 414 )


إستراتيجية أمريكية واسعة تهدف إلى مجابهة إيران


مجلة العصر - كتبه / عبد العظيم محمود حنفي : طلبت يعكف دبلوماسيين، يمثلون الأعضاء الدائمين الخمسة في مجلس الأمن إضافة إلى ألمانيا، على صياغة نص قرار جديد ضد إيران، يتضمن مجموعة جديدة من العقوبات، تهدف إلى وقف برنامج إيران النووي بعد اتفاقهم ـ على ما يبدو ـ على أن قراراً جديداً بموجب الفصل السابع، أمر بات واجباً، في محاولة للرد على ما يسميه الأمريكيون، الاستخفاف الصارخ الذي أظهرته إيران بشأن التزاماتها، وكان مجلس الأمن قد فرض مجموعة أولى من العقوبات على إيران في 23 كانون الأول/ديسمبر، 2006م .


وبدأ النظر في مجموعة ثانية، بعد أن تخلفت إيران عن التقيد بتاريخ 21 شباط/فبراير الذي حدد كموعد نهائي لتوقفها عن نشاطات تخصيب اليورانيوم. ويعطي قرار بموجب الفصل السابع من القوانين الداخلية للأمم المتحدة مجلس الأمن، مجموعة واسعة من الخيارات العقابية، بما فيها الاقتصادية والسياسية والعسكرية. ويتوقع أن تحكم العقوبات الجديدة القيود الاقتصادية على إيران، وبالتحديد تقييد اعتمادات التصدير لشركات تقوم بنشاط تجاري في الجمهورية الإسلامية .


ويبدو أن هذا المسعى الأمريكي يستند إلى أن إيران بحاجة إلى تكامل وترغب فيه، فهي تريد استثمارات...وهي بحاجة إلى تصدير 60 بالمائة من نفطها. وهي بحاجة إلى ذلك النوع من التدفق المستمر لأموال الاستثمارات، والولايات المتحدة تحاول أن توقف ذلك. ومن الواضح أن إيران أدركت حجم المشكلة التي تواجهها في ظل تباطؤ الاستثمارات الأجنبية في قطاعها النفطي، الذي يعاني من عجز في قدراته التكريرية. فإيران مازالت تستورد 43% من احتياجاتها من البنزين، رغم توفرها على حقول نفط هائلة بسبب تراجع قدرتها على معالجته .


وفي اعتراف نادر بالصعوبات التي تواجه صناعة النفط الإيرانية، أكد "كازم وزيري هامانيه"، وزير النفط الإيراني، بأن "البنوك الدولية والممولين الخارجيين خفضوا من مستوى تعاونهم معنا"، وهو ما يطرح تحديات كبرى أمام إيران. ووفق التصريحات الأمريكية، فإن المجموعة الأولى من العقوبات، التي قيدت الاتجار بالمواد والمعدات ذات الصفة النووية، أثارت نقاشا سياسيا مشجعا في إيران .


وقد رفضت الإدارة الأمريكية اقتراحات من أعضاء نافذين من الكونجرس الأمريكي، لتعزيز قانون العقوبات الأميركي ضد إيران، الذي يفرض عقوبات على الشركات الأجنبية التي تقيم علاقات تجارية مع إيران، وذلك بتجريد الحكومة الأميركية من القدرة على منح إعفاءات لبعض الشركات، بحجة أنه ينبغي على الولايات المتحدة أن تركز عقوباتها على إيران، لا أن تستهدف دولا أخرى تقوم بنشاط تجاري هناك .


وباعتبار إن هناك دولا أخرى تتخذ فعلا إجراءات لتقييد علاقاتها الاقتصادية مع إيران، يجب أن تشجع وليس أن تهدد. فالحكومة اليابانية بدأت في تخفيض اعتماداتها التصديرية لإيران. وبدأت حكومات الاتحاد الأوروبي، فرديا وجماعيا ـ ألمانيا، إيطاليا، فرنسا ـ تعمل الشيء نفسه .


وهذه الإستراتيجية الجديدة الواسعة هي مسعى أمريكي أوروبي، للتغلب على ضعف العقوبات التي فرضها مجلس الأمن أواخر شهر ديسمبر الماضي على إيران، لإدراكهم أن تلك العقوبات هي أضعف من أن ترغمها على التخلي عن تطلعاتها النووية، لذا أقدمت الولايات المتحدة وحلفاؤها الأوروبيون على وضع إستراتيجية جديدة، ترمي إلى الرفع من الضغوط المالية والنفسية على إيران .


وتسعى الخطة الجديدة إلى استخدام لغة القرار الأممي،، لإقناع الحكومات الأجنبية والمؤسسات المالية بقطع تعاملاتها مع الشركات الإيرانية، فضلاً عن الأشخاص المرتبطين بالبرنامج النووي الإيراني، وهو ما يعني امتداد القطيعة تلقائياً إلى وحدات "الحرس الثوري" الإيرانية، حسب ما أفاد به "ستيوارت ليفي" وكيل وزارة الخزانة لشؤون مكافحة الإرهاب والاستخبارات المالية .


ويأتي هذا التركيز على "الحرس الثوري"، لما يُعتقد بأنه يشكل القاعدة الأساسية التي يعتمد عليها الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد، فضلاً عن المعلومات التي تشير إلى أن الحرس "الثوري" بدأ يتوجه في الآونة الأخيرة إلى إجراء صفقات تجارية، تدر عليه أرباحاً كبيرة، تساعده في بسط نفوذه، مستفيداً من العقود الحكومية، مثل بناء المطارات ومشاريع البنية التحتية الإيرانية، إضافة إلى الاستفادة من تراخيص الهاتف الجوال، كما أن "ستيوارت ليفي"، وكيل وزارة الخزانة الأميركية، ذكر بأن القرار الأممي وضع خطاً أحمر على ثلاث شخصيات إيرانية، لا يمكن استثناؤهم من العقوبات، أو التعامل معهم في إطار أي صفقة تجارية يشرفون عليها بأنفسهم .


والثلاثة، كما أشار "ليفي"، هم الجنرال يحيى رحيم صفوي، قائد الحرس "الثوري" الإيراني، والجنرال حسين سليمي، المكلف بسلاح الجو في "الحرس الثوري"، ثم "أحمد وحيد داستجيردي"، مدير الصناعات الفضائية الإيرانية. وقد نجح المسئولون الأميركيون، في هذا السياق، في إقناع بعض المؤسسات المالية الأوروبية بوقف تعاملاتها مع جهات إيرانية، مثل "كريديت سويس" و"يو.بي.إس"، اللذين تعهدا بعدم التعامل مع إيران، لكن بالرغم من الإجراءات العقابية التي تسعى الولايات المتحدة إلى فرضها على إيران ضمن إستراتيجيتها الجديدة، من الصعب تقييم نتائجها في ظل التعاملات المحدودة أصلاً التي تربط البنوك الأميركية والأوروبية مع إيران .


وبينما تمتلك الولايات الأميركية قوانين تمكنها من معاقبة المؤسسات المالية التي تتعامل مع إيران، لا تتوفر أوروبا على قوانين مشابهة، ما يزيد من تعقيد الوضع، ومع ذلك أبدت بريطانيا استعدادها الكامل للانخراط في الإستراتيجية الأميركية في سياق عقوباتها المالية، وكذلك فرنسا وإنْ بدرجة أقل .


ولا يبدو أن ألمانيا التي تربطها علاقات اقتصادية واسعة مع إيران متحمسة للمشاركة في الإستراتيجية الأميركية الجديدة لمعاقبة طهران. ورغم الاعتماد الكلي للاقتصاد الياباني على النفط القادم من منطقة الخليج العربي، فضلاً عن عدم انتسابها إلى مجلس الأمن كعضو دائم، فإن المسئولين في الحكومة اليابانية أبدوا استعدادهم للحد من تعاملاتهم المالية والتجارية مع إيران. وقد أعلن البنك الياباني للتعاون الدولي بأنه لن يمنح أية قروض جديدة لتمويل المشاريع الإيرانية حتى تحل أزمتها النووية مع الغرب. وأكثر من ذلك، خفضت اليابان من حجم مساهمتها الأولية في مشروع تطوير أحد حقول النفط الرئيسية في إيران من 75% إلى 10% بسبب برنامجها النووي .


وعلى كل، فإن هذه العقوبات الاقتصادية هي مجرد خطوة في إستراتيجية واسعة، تهدف إلى مجابهة إيران حول طموحاتها النووية. فالولايات المتحدة تحاول أن تُجمَع، عبر قرارات مجلس الأمن وعبر حلفائها الأوربيين، نقاط ضغط متعددة ضد إيران: مجموعة حاملات الطائرات المقاتلة في الخليج، وملاحقة الإيرانيين في العراق، الذي بدأته الولايات المتحدة الأمريكية الشهر الماضي، حيث يرى مراقبون أميركيون أن اعتقال دبلوماسيين إيرانيين في العراق، يخدم الإستراتيجية الجديدة الرامية إلى تضييق الخناق على طهران. فقد تم اعتقال الدبلوماسيين الإيرانيين للاشتباه في تورطهم في تهريب مواد متفجرة داخل العراق تستخدم لاستهداف القوات الأميركية، وحسب بعض المحللين يعتبر اعتقال دبلوماسيين إيرانيين "ضربة نالت من ثقة الإيرانيين بأنفسهم"، بالإضافة إلى عقوبات مجلس الأمن .


وتعلن الإدارة الأمريكية أنها لا تزال ملتزمة بإيجاد حل دبلوماسي للمشكلة. وأنه بمواصلتها إتباع سبيل دبلوماسي ماهر، صبور ونشط، فإنها يمكن أن تتفادى الحرب مع طهران، ومع كل ذلك يبقى الحل العسكري خياراً حقيقياً .


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مـخـتارات مهـمة مـن الـملف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

محمود السعيدان
13 03 2007, 07:21 PM
( 415 )


رئيس الوزراء الإسرائيلي يرى أن هذا الإنسحاب سيهز استقرار المنطقة ، وبيريس يريد حلاً سلمياً مع ايران :


أولمرت يُحذر أميركا من انسحاب سريع من العراق ؛ ويؤكد أنه في حال هزيمتها هناك سيجعل قدرتها على التصدي بفعالية للتهديد الذي تشكِّله إيران سلبية جداً


ميدل إيست أونلاين ( واشنطن ) : حذر رئيس الوزراء الاسرائيلي ايهود اولمرت الولايات المتحدة من انسحاب سريع من العراق قائلا أنه سيؤدي الى زعزعة الاستقرار في المنطقة وتقويض قدرة واشنطن على مواجهة التهديدات الصاعدة .


واضاف اولمرت قائلا في كلمة وجهها الي لجنة الشؤون العامة الاميركية الاسرائيلية (ايباك) وهي جماعة ضغط مؤيدة لاسرائيل مقرها واشنطن "اولئك الذين يخشون على أمن اسرائيل وأمن دول الخليج واستقرار الشرق الاوسط بأكمله يجب ان يعترفوا بالحاجة الى نجاح اميركا في العراق".


ومضى قائلا "أي نتيجة لا تساعد قوة اميركا وتقوض .. في أعين شعوب المنطقة.. قدرة اميركا على التصدي بفعالية للتهديد الذي يشكله النظام الايراني ستكون سلبية جداً".


ومتحدثا عبر دائرة فيديو مغلقة من اسرائيل وصف اولمرت ايران بأنها التهديد الاكبر للدولة اليهودية وقال انها تبني ترسانة اسلحة متطورة وتحاول انشاء قدرات نووية.


واضاف رئيس الوزراء الاسرائيلي قائلا "عندما نسمع مثل هذه التهديدات... فانه ليس امامنا بديل سوي ان نأخذها على محمل الجدية ويتعين علينا ان نكرس انفسنا لمواجهة هذه التهديدات".


ومن المعتقد على نطاق واسع أن اسرائيل لديها الترسانة النووية الوحيدة في المنطقة ويرفض اولمرت استبعاد توجيه ضربات عسكرية كملاذ أخير لمنع ايران من امتلاك القنبلة النووية .


وتقول ايران ان برنامجها النووي مخصص للاغراض السلمية وتنفى اتهامات الغرب بأنه ستار لتطوير قنبلة .


وأبلغ اولمرت ايباك ان الدبلوماسية هي الحل المفضل لارغام الايرانيين على اعادة النظر في موقفهم النووي .


لكنه قال ان الرئيس الاميركي جورج بوش والولايات المتحدة وحدهما يمكنهما التصدي بفاعلية لمحاولة ايران تعزيز قدراتها النووية .


ومضى اولمرت قائلا "كل من يخشى على أمن ومستقبل دولة اسرائيل يتفهم أهمية ان تتصدى القيادة الاميركية القوية للتهديد الايراني".


من جانبه قال شمعون بيريس نائب رئيس الوزراء الاسرائيلي الثلاثاء انه يجب التوصل لحل سلمي للمشكلة النووية الايرانية بالرغم من دعوة الرئيس الايراني لمحو اسرائيل من على الخريطة متجنبا أي تكهنات بخصوص توجيه ضربة وقائية .


وسبق وأن قالت اسرائيل أن ايران تهدد وجودها وهي ترفض استبعاد توجيه ضربات وقائية كاجراء أخير لكبح برنامجها النووي الذي تؤكد طهران أنه سلمي. ولكن نبرة الزعماء الاسرائيليين العلنية باتت أهدأ .


وقال بيريس في مؤتمر صحفي ردا على سؤال عن امكانية توجيه ضربة وقائية "لا أريد أن أجعل المستقبل مظلما بتصريحات متعلقة بالقتال... أتمنى أن تحل المشكلة اقتصاديا وسياسيا ونفسيا".


ولم يحد بيريس عن نهج سياسة "الغموض الاستراتيجي" التي تتبعها اسرائيل منذ فترة طويلة حول ما اذا كانت تملك أسلحة نووية والتي تهدف الى ردع خصومها المحتملين من العرب والاسلاميين بما في ذلك ايران وهي سياسة بدا وكأن رئيس الوزراء الاسرائيلي ايهود أولمرت انحرف عنها في ديسمبر/كانون الاول بتصريحات لمحت لامتلاك أسلحة نووية .


ومن المعتقد بشكل كبير أن اسرائيل تملك الترسانة النووية الوحيدة في الشرق الاوسط ولكن بيريس قال ان الشيء الوحيد الذي أعلنت عنه بلاده هو أنها لن تكون الاولى في المنطقة التي ستستخدم الاسلحة النووية بالرغم من التهديدات الكثيرة ضدها .


وقال بيريس "تعلمنا أن الشك يكفي. لا نحتاج شيئا اخر".


ويزور بيريس طوكيو لحضور اجتماع مقرر عقده الاربعاء حول السلام في الشرق الاوسط ويضم مسؤولين من السلطة الفلسطينية والاردن واليابان الدولة المضيفة كما سيحضر مؤتمرا لبناء الثقة يستمر يومين ويبدأ الاربعاء أيضا.


وتشعر اليابان منذ فترة بأنها يمكن أن تلعب دورا خاصا في المنطقة يتيح لها تعزيز العلاقات مع الدول العربية ويمكنها من أن تكون وسيطا بين اسرائيل والفلسطينيين في عملية البحث عن السلام .


وقال بيريس انه يشعر بالتفاؤل ازاء امكانية تحقيق السلام ولكن الانقسامات داخل حكومة الوحدة التي يسعى الرئيس الفلسطيني محمود عباس لتشكيلها قد تجعل المحادثات صعبة .


وتعهد أولمرت الذي أجرى محادثات مع عباس الاحد بمقاطعة حكومة الوحدة الفلسطينية التي يجرى تشكيلها مع حركة المقاومة الاسلامية (حماس) ان لم تعترف باسرائيل وتنبذ العنف وتقبل باتفاقات السلام المؤقتة .


وقال بيريس ان الباب مازال مفتوحا أمام أي مناقشات مع اسرائيل ولكنه أضاف "لا يمكن أن يتحدثوا بصوتين ولا يمكن أن نجيب بصوتين لان ذلك لن يكون حوارا وانما سيكون سوء تفاهم".


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مـخـتارات مهـمة مـن الـملف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

محمود السعيدان
13 03 2007, 07:38 PM
( 416 )


منوشهر يبدي استعداد بلاده تقديم ضمانات بشأن ملفها النووي إذا سُحِب من مجلس الأمن :


إيران تقلل من أهمية فرض أي عقوبات جديدة عليها ، وتؤكِّد أنها لن تُغيِّر موقفها


موقع قناة العالم الإخبارية الإيرانية : اعلن وزير الخارجية الايراني منوتشهر متكي ان بلاده ستعمل على استرجاع الثقة الى المجتمع الدولي بخصوص ملفها النووي .


وقال للصحافيين في جنيف: إن إيران ستثبت للمجتمع الدولي سلمية برنامجها النووي إذا تراجع مجلس الامن الدولي عن قراره .


وأضاف متكي أن بلاده على استعداد لحل القضية عندما تسحب الدول الخمس الاعضاء في مجلس الامن بالإضافة الى المانيا الملف من مجلس الامن وتعيده الى الوكالة الدولية للطاقة الذرية .


وتابع متکي انه اذا نقلت الدول الخمس زائد واحد مسألة الملف النووي الايراني من مجلس الامن الى الوکالة الدولية للطاقة الذرية، فان بلادي ستکون على استعداد لتوفير الضمانات الضرورية لاحلال الثقة بعدم تحويل برنامجها النووي .


واعتبر متكي ان الضغوط لن تؤثر على تصميم بلاده، مؤکدا ان برنامج طهران النووي محض سلمي. وقال: لا يمکن تسوية مسألة مثل النووي الايراني من خلال ضغوط او قرارات من مجلس الامن، مشددا مرة جديدة على حق طهران في الطاقة النووية، مثل جميع الدول الـ 187 الموقعة على معاهدة منع انتشار الاسلحة النووية .


واضاف ان ايران تؤيد حلا بالتفاوض لخلافها مع الدول الغربية على ان تجري المحادثات بدون شروط مسبقة .


واتهم القوى النووية بانها غير صادقة باحتفاظها باسلحتها الذرية وعلى الاخص الولايات المتحدة التي قال انها تنتهك بشکل واضح مبادئ معاهدة منع الانتشار النووي .


وانتقد ايضا اسرائيل الوحيدة بين دول الشرق الاوسط التي لم توقع المعاهدة ولا تسمح لمفتشي الوکالة بالکشف على منشآتها النووية .


من جانبه قال الناطق باسم الحکومة الايرانية غلام حسين الهام اليوم، ان ايران غير قلقة ازاء اي مشروع قرار جديد في مجلس الامن لفرض عقوبات جديدة على خلفية برنامجها النووي .


واوضح الهام ان اعتماد قرار جديد ليس موضع ترحيب، ولن يمس بعمل البلاد ولا الشعب، مضيفا ان العقوبات لن تغير من تصرف ايران ولا تأتي بجديد بالنسبة اليها .


وازاء احتمال تعليق تخصيب اليورانيوم، استبعد الهام الامر بالکامل، واكد ان دول مجلس الامن الخمسة والمانيا تخلت عن هذه المسألة .


ومن المقرر ان تعقد اليوم الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الامن اضافة الى المانيا، جلسة اخرى لاستكمال النقاش حول مشروع قرار جديد في مجلس الامن، لتشديد العقوبات ضد ايران لرفضها تخليها عن حقها المشروع في تخصيب اليورانيوم .


وكان مندوبو هذه الدول قد عقدوا جلسة في مقر المجلس، اعلن بعدها المندوب البريطاني امير جونز، احراز تقدم مهم في مفاوضاتهم .


وفي لندن، حذر تقرير اكاديمي بريطاني كيان الاحتلال الاسرائيلي من عواقب كارثية ستحل به، اذا اقدم على استهداف مواقع نووية ايرانية .


وأكد التقرير قدرة ايران على الرد بقوة، والحاق خسائر جسيمة بالكيان الاسرائيلي الذي سيعاني من تبعات سياسية واقتصادية وامنية خطرة .


تقليل إيراني من شأن العقوبات :


وعلى صعيد متصل قال الناطق باسم الحکومة الايرانية غلام حسين الهام اليوم الثلاثاء، ان ايران غير قلقة ازاء اي مشروع قرار جديد في مجلس الامن لفرض عقوبات جديدة على خلفية برنامجها النووي .


واوضح الهام ان اعتماد قرار جديد ليس موضع ترحيب ولن يمس بعمل البلاد ولا الشعب، مضيفا ان العقوبات لن تغير من تصرف ايران ولا تأتي بجديد بالنسبة اليها .


وازاء احتمال تعليق تخصيب اليورانيوم، استبعد الهام الامر بالکامل، واكد ان دول مجلس الامن الخمسة والمانيا تخلت عن هذه المسألة .


ومن المقرر ان تعقد اليوم الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الامن اضافة الى المانيا، جلسة اخرى لاستكمال النقاش حول مشروع قرار جديد في مجلس الامن، لتشديد العقوبات ضد ايران على خلفية برنامجها النووي .


وكان مندوبو هذه الدول قد عقدوا جلسة في مقر المجلس، اعلن بعدها المندوب البريطاني امير جونز، احراز تقدم مهم في مفاوضاتهم .


وفي لندن، حذر تقرير اكاديمي بريطاني كيان الاحتلال الاسرائيلي من عواقب كارثية ستحل به، اذا اقدم على استهداف مواقع نووية ايرانية .


وأكد التقرير قدرة ايران على الرد بقوة، والحاق خسائر جسيمة بالكيان الاسرائيلي الذي سيعاني من تبعات سياسية واقتصادية وامنية خطرة .


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مـخـتارات مهـمة مـن الـملف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

محمود السعيدان
14 03 2007, 08:13 AM
( 417 )


الدُّوَل السِّت تفشل مرة أخرى في الإتفاق على مسودة قرار لفرض عقوباتٍ على إيران


العالم الإخبارية : تعقد دول الفيتو إضافة لألمانيا اجتماعاً جديداً اليوم الأربعاء، للتوصل لإتفاق حول مسودة مشروع قرار جديد لتشديد العقوبات على إيران بشأن برنامجها النووي .


وقال السفير الأميركي في مجلس الأمن أليخاندرو ولف : إن المندوبين لم يتفقوا أمس على المدخل العام للمشروع وبعض النقاط الاخرى، مشيراً إلى أن السفراء الستة ينتظرون توجيهات عواصمهم لمعرفة ما ستؤول إليه الأمور خلال اجتماع اليوم .


أما المندوب الصيني وانغ كوانغ فقد أشار لوجود بعض نقاط بحاجة لتوضيح، وإن كانت المباحثات قد أحرزت تقدما بحسب تعبيره .


وكانت الدول الست قد فشلت في التوصل خلال الجلسات السابقة الى اتفاق حول مسودة المشروع الجديد الذي يسعى لتشديد العقوبات المفروضة على إيران .


وقال سفير جنوب افريقيا ورئيس مجلس الامن لشهر مارس کوميساني کومالو انه في الساعة الخامسة مساء من بعد ظهر الاربعاء 22 بتوقيت جرينتش سيطلعنا الاعضاء الخمسة الدائمون وهم بريطانيا والصين وفرنسا وروسيا والولايات المتحدة/ وسيقدمون الينا مشروع اي قرار لديهم سواء کانوا متفقين عليه ام لا .


الى ذلك، حذر أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني علي لاريجاني من اتخاذ البعض مواقف متشددة حيال إيران بدلا من الحوار، مؤكدا أن بلاده سترد بقوة على كل من اختار طريق التشدد .


من جهته، أعلن وزير الخارجية الإيراني منوتشهر متكي استعداد بلاده لتقديم الضمانات الضرورية لإحلال الثقة بشأن برنامجها النووي في حال سحب الملف من مجلس الأمن الى الوكالة الدولية .


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مـخـتارات مهـمة مـن الـملف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

محمود السعيدان
14 03 2007, 08:28 AM
( 418 )


وزير الدفاع الألماني يرفض التعليق حول الجنرال الإيراني المختفي ؛ وجول يلغي زيارته لطهران


القبس - وكالات : رفض وزير الدفاع الالماني فرانز يوزف يونغ امس خلال زيارة لانقرة التعليق على مصير مسؤول سابق في وزارة الدفاع الايرانية اختفى في ظروف غامضة الشهر الفائت في تركيا وقيل انه يخضع للاستجواب في المانيا. وقال يونغ خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره التركي فيكدي غونول 'لا استطيع ان ابلغكم شيئا حول هذا الموضوع'، رافضا تأكيد المعلومات الصحفية أو نفيها .


وكانت صنداي تايمز البريطانية ذكرت ان الجنرال علي رضا عسكري كان يعمل لحساب الغربيين منذ عام 2003 ويستجوب حاليا في قاعدة لحلف الاطلسي في المانيا .


من جهته، ارجأ وزير الخارجية التركي عبدالله جول الزيارة التي كان متوقع ان يقوم بها الى ايران الشهر المقبل ؛ ونقلت صحيفة بوغون التركية عن مسؤولين في الخارجية ان سبب الارجاء يعود الى 'المشاغل الكثيرة' لوزير الخارجية والتحضيرات للانتخابات الرئاسية التي ستجري في ابريل .

لكنها اشارت الى احتمال ان تكون مسألة اختفاء الجنرال رضا عسكري اثرت سلبا على العلاقات التركية - الايرانية التي شهدت تقدما ملحوظا في الاشهر الاخيرة .


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مخـتارات مهـمة مـن الـملـف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

محمود السعيدان
14 03 2007, 09:58 PM
( 419 )


نجاد : " لن يُمكن الغرب ترويعنا ولن يعزلنا ، بل إيران هي مَن ستعزل الغرب " ! :


طهران تؤكِّد أنها لن تتراجع قيد أنملة عن البرنامج النووي ؛ وسترد عسكرياً على أيِّ هجوم أميركي


العالم الإيرانية ( طهران ) : أكد الرئيس الايراني " محمود أحمدي نجاد " اليوم الأربعاء ( 24 / 2 / 1428هـ - 14 / 3 / 2007م ) أن الشعب الايراني لن يتراجع قيد أنملة عن عزمه في الحصول على الطاقة النووية السلمية مهما كانت الضغوطات والعقوبات الغربية .


وفي كلمته أمام أهالي محافظة يزد وسط ايران، حذر احمدي نجاد الغرب من أي مساس بحقوق الشعب الايراني، مؤكدا أن أي محاولة من هذا القبيل ستبوء بالفشل .


وأضاف احمدي نجاد أن الطاقة النووية ليست قضية سياسية، ولاتتعلق بفئة أو بدولة معينة، وأكد أن جميع شعوب العالم، بما فيها الغرب، تدعم ايران في المجال النووي السلمي .


وحذر الرئيس الايراني الغرب من اتخاذ مواقف معادية من الشعب الايراني .


وقال احمدي نجاد : إن الشعب الايراني سيصمد أمام المواقف والتحديات الغربية ويدافع عن حقوقه بشكل كامل .


ودعا الرئيس الايراني الدول الغربية الى التنازل عن غطرستها وعدم الضغط على ايران من خلال المحافل الدولية، مضيفاً : إن الدولة الايرانية ستواصل توجهها النووي السلمي ولن تتراجع حتى خطوة واحدة .


واضاف: اذا کنتم (الغرب) تعتقدون أنه من خلال الهيمنة على الهيئات الدولية (الامم المتحدة) وإصدار قرارات يمکنکم ترويعنا وجعلنا نتراجع عن حقوقنا تکونوا بذلك قد أخطأتم .


وتابع أحمدي نجاد : إن عهد اتخاذ قرارات نيابة عن بلدان أخرى قد ولى ، مضيفاً : لن يعزل الغرب ايران ، لکن بمشيئة الله ستعزل ايران الغرب .


من جهة اُخرى، تعقد دول الـ (فيتو) إضافة لالمانيا، اجتماعا جديدا اليوم الاربعاء، للتوصل الى اتفاق حول مسودة مشروع قرار جديد لتشديد العقوبات على ايران بشأن برنامجها النووي .


طهران : لا رضوخ للقوى الكبرى " الحاقدة " ، وسنرد على أي هجوم عسكري :


وفي ذاتِ السياق أعلن أمين المجلس الاعلى للامن القومي الايراني علي لاريجاني اليوم الاربعاء، أن بلاده متمسکة بمواقفها بشأن الملف النووي ولن ترضخ لضغوط القوى الکبرى التي تبحث في قرار جديد لمجلس الامن يشدد العقوبات على الجمهورية الاسلامية .


وقال لاريجاني في تصريحات : إن ايران متمسکة بمواقفها في المسألة النووية وستقاوم الضغوط. واضاف: إننا متمسکون بمواقفنا بحزم وأي خطأ في الحسابات ترتکبه الدول الاخرى سيلحق بها الضرر، معتبرا أن إصدار قرار جديد ضد بلاده سيکون إشارة الى حقد الدول الکبرى عليها .


وسئل عن المعلومات التي أوردتها الصحافة بشأن احتمال توجيه الولايات المتحدة او الكيان الاسرائيلي ضربة عسکرية الى المنشآت النووية الايرانية، فقال لاريجاني : إن أي هجوم عسکري سيُقابل برد عسکري .


وقال حين سئل عما إذا کانت بلاده سترد بالضرب إن هي تعرضت لهجوم أمريکي : بالطبع سيکون هناك رد عسکري لأي عمل عسکري. واضاف : ردنا سيکون مناسباً .


وتبحث الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الامن (الصين والولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وروسيا) والمانيا حاليا في إجراءات جديدة بحق ايران لعدم تخليها عن حقها المشروع في تخصيب اليورانيوم .


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مخـتارات مهـمة مـن الـملـف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

محمود السعيدان
14 03 2007, 10:08 PM
( 420 )


قال بأنها ستؤدِّي إلى إجراءات مُمَاثِلةٍ من جَانبنا ! :


متكي يُحذر من مَغبة تشديدِ العقوباتِ الدوليةِ على إيران


العالم الإيرانية ( طهران ) : حذر وزير الخارجية الايراني منوتشهر متکي اليوم الاربعاء من مغبة تشديد العقوبات الدولية على بلاده، مؤکدا أنها ستؤدي الى إجراءات مماثلة من جانب ايران .


وأوضح في مؤتمر صحافي خلال زيارة لسلوفينيا: إن القوى الکبرى ستتلقى الرد الذي يتناسب مع ما ستقرره، ففي حال اختارت الحل الدبلوماسي فإننا على استعداد تام للتجاوب والعکس بالعکس .


واضاف: إن تقرير عقوبات جديدة على طهران سيعقد الامور على الجميع، موضحا أنه لم يفقد الامل في التوصل الى حل تفاوضي لمسألة البرنامج النووي الايراني .


وجاءت تصريحات متکي في الوقت الذي من المقرر فيه أن يجتمع اليوم في نيويورك ممثلو الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الامن والمانيا، لاعداد قرار جديد ضد ايران بعد رفضها التخلي عن حقها المشروع في تخصيب اليورانيوم .


وکان مجلس الامن قد تبنى في 23 کانون الاول/ ديسمبر الماضي وبضغط اميركي وبريطاني قرارا يفرض عقوبات محدودة على ايران للضغط عليها وثنيها عن المضي في برنامجها النووي .


ويزور متکي سلوفينيا لإجراء مباحثات مع السلطات السلوفينية التي ستتولى الرئاسة الدورية للاتحاد الاوروبي في النصف الاول من 2008.


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مخـتارات مهـمة مـن الـملـف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

محمود السعيدان
15 03 2007, 06:49 AM
( 421 )


أين اختفى الجنرال الإيراني ؟!


الإسلام اليوم - كتبه / علي حسين باكير : فتح اختفاء نائب وزير الدفاع و المسؤول في الحرس الثوري سابقاً الجنرال علي رضا عسكري جدلاً كبيراً في الأوساط المعنيّة في داخل إيران و خارجها. و قد زاد الغموض المحيط بالموضوع تكاثر النظريات و المعلومات المسرّبة بين أن يكون الجنرال قد فرّ بمحض إرادته من إيران و لجأ إلى دولة أخرى أو أن يكون قد تمّ اختطافه. و لا تقف النظريات عند هذا الحد بل تطرح تساؤلات عديدة عمّا إذا كانت الولايات المتّحدة أو الموساد مسؤولة عن اختطاف أصغري، وعن دور المخابرات التركية، و فيما إذا كان العملية برمتها مسألة تصفية حسابات داخلية بين الأجنحة الإيرانية .


بطبيعة الحال و نظراً لأهمية الموضوع و مكانة الجنرال -البالغ من العمر (63) عاماً- في التسلسل القيادي للنظام العسكري الإيراني، فإنّ الحصول على معلومات مهمّة و مؤكدة في هذا الإطار يكاد يكون مستحيلاً، لكنّ المعلومات المتاحة عن شخص عسكري تفيد بأنه شغل منصباً رفيع المستوى في قسم الدعم اللوجستي بوزارة الدفاع إبان الحرب الإيرانية-العراقية. تولّى بعدها رئاسة الهيئة العامة لأكبر مجمع إنتاج للأسلحة في إيران. ثمّ استلم عسكري منصب نائب وزير الدفاع السابق علي شمخاني، و مساعداً مسؤولاً له عن المشتريات العسكرية.


ووفقاً لموقع (بازتاب) التابع لقائد الحرس الثوري السابق "محسن رضائي" فإنّ عسكري إضافة إلى ما يمثّله من ثقل لكونه نائباً لوزير الدفاع الإيراني السابق الماريشال علي شامخاني، فإنه يعتبر أيضاً "مسؤولاً كبيراً عالماً بأسرار خطيرة حول برامج إيران النووية ومعداتها العسكرية". أما صحيفة (يديعوت أحرنوت) الصهيونية فقد ذكرت معلومات مهمة جداً في إطار المهام العسكرية التي كانت موكلة إلى شخص علي رضا -بصفته رجلاً عسكرياً- خارج الجمهورية الإسلامية الإيرانية أنّه "خدم في بداية التسعينيات في لبنان، وكانت إحدى مهماته توثيق العلاقات الإيرانية مع حزب الله، والإشراف على إرسال مدربين إيرانيين يعملون إلى جانب حزب الله في منطقة البقاع".


نظرية تورّط السي أي إيه الأمريكية في اختطافه :


النظرية الأقوى في إطار اختطاف الجنرال عسكري، هيّ أن المخابرات المركزّية الأمريكية قامت باختطافه من تركيا، و نقله إلى جهة أخرى آمنة. بطبيعة الحال فإن الذين يرون صحّة هذه النظرية لا بد و أنهم يصرفونها في إطار عمليات تسجيل النقاط التي تجري بين الولايات المتّحدة و إيران في الوقت الراهن. فالولايات المتّحدة بدأت مذ فترة قصيرة بحشد كافة طاقاتها العسكرية و الترويج لاستعداد توجيه ضربة لإيران، و على عكس ما يعتقده الكثيرون، فإنّ الهدف من التحشيد هو الضغط على إيران في أي مفاوضات ثنائية و ليس شن حرب فعلية. لكنّ المشكلة في الأسلوب الأمريكي أنّه أصبح مكشوفاً أكثر من اللزوم، بمعنى أنّه يفتقر إلى المصداقية، وعندما تفتقد المصداقية العملية في الناحية العسكرية فهذا يعني فقدان القدرة على الردع بالتهديد الذي يضغط على الخصم، و مكمن الخطورة في هكذا حالة أنّ التهديد بالقوة قد يتحول إلى استعمال لها نتيجة الحسابات الخاطئة إما عند الطرف المستخدم لها أو عند الطرف المتلقي لها الذي لطالما استخفّ أو أهمل قدرة أمريكا على استخدام القوة. فالولايات المتّحدة تكثر من الحشد و استعراض القوّة و التهديد، و تسريب الخطط، و مع ذلك نرى الجهات الأخرى تقول إن أمريكا لا تقدر على شن حرب .


و هذا يعني أن التهديدات الأمريكية لا يتم أخذها على محمل الجد، و لكن أمريكا و تلافيا لخطأ الحسابات الذي ذكرناه تحاول أن توحي بأنها جادة و لن يمنعها شيء، لذلك نراها منذ فترة قصيرة تطلق حملات عملية من اقتحام القنصلية الإيرانية في العراق، إلى اعتقال مسؤولين إيرانيين، إلى عرض وثائق عن التدخلات الإيرانية. ضمن هذا السياق قد يكون اختطاف الجنرال عسكري ذروة التصعيد و الجدّية .


فإذا صحّ هذا التحليل فهو يعني تسجيل المخابرات الأمريكية انتصاراً استخباراتياً كبيراً على إيران، من حيث طبيعة العملية الأمنية و السريّة، و من حيث أهمية عسكري و ما يمتلكه من معلومات تجعله بمثابة "الكنز المعلوماتي و الاستخباراتي".


نظرية تورّط الموساد الإسرائيلي :


لا يستبعد المراقبون نظرية تورط الموساد الإسرائيلي في عملية اختطاف الجنرال الإيراني، و من يربط هذه النظرية بالواقع يستدل على الإجراءات الأمنية المشدّدة التي اتّخذتها الهيئات و المؤسسات و السفارات الإسرائيلية فور إعلان إيران أنها فقدت أثر جنرالها. و ممّا زاد الأمر غموضاً و تعقيداً ربط المصادر الإسرائيلية عملية اختطاف "عسكري" بالطيار الإسرائيلي الذي تمّ اختطافه في لبنان، و فقد أثره بعد ذلك (رون آراد) إذ إن الرابط الذي يخص إسرائيل في هكذا عملية هو خلفية عمل عسكري في لبنان خلال فترة التسعينيات، و تسريب معلومات عن امتلاكه معلومات مهمة بخصوص الطيار الإسرائيلي المختطف .


إذ لم تتردد إسرائيل سابقاً في اتّخاذ قرارات اختطاف مسؤولين على خلفية الشبهّة بامتلاكهم معلومات عن طيارها المفقود مثل العمليات الخاصة التي قامت من خلالها باختطاف عبد الكريم عبيد وأبو علي الديراني في لبنان. لذلك لا يوجد مانع على الإطلاق من أن تكون القراءة الإسرائيلية والحسابات الإسرائيلية تقوم على أن "عسكري" من الممكن أن يكون على علم بمصير (رون أراد) خاصة أن إسرائيل تكرر على الدوام بأن قضية طيّارها مرتبطة إلى حد بعيد بيد طهران في الموضوع .


لكنّ إسرائيل عادت و سرّبت العديد من المعلومات أن الجنرال كان قد فرّ بمحض إرادته، و أن ذلك قد تمّ بمساعدة جهاز استخباراتي أوروبي يرجّح البعض في أن يكون جهاز الاستخبارات البريطاني الـ (MI 6) نظراً لما يتمتع به من خبرة جيدة في تأمين ممر آمن للمسؤولين الذين يريدون اللجوء من بلدانهم الأصلية .


خُطف من قبل جهاز استخباراتي أم لجأ إلى دولة غربية ؟! :


إذا ما قمنا برصد شمولي دقيق لطبيعة التصرفات الإيرانية و ردود الأفعال التي تلت فترة اختفاء "عسكري", فهذا سيوصلنا إلى استنتاج مفاده أن "عسكري" قد لجأ و لم يتم اختطافه .


1- إذ إن إيران لم تعلن مباشرة عن فقدان جنرالها و استغرقها الأمر حوالي عشرة أيام لتعلن ذلك، و ربما هي كانت مترددة في الإعلان عن فقدانه ريثما تتأكد من أنّه لجأ أو اختطف، و هذا التردد بحد ذاته دليل على أنها لم تقطع بموضوع اختطافه .


2- تسريب تصريحات بأنّ عسكري كان قد أخرج عائلته من إيران في وقت مبكر، و هو مؤشر آخر على أن الجنرال كان يعمل بشكل دقيق لتدبير لجوئه و ضمان أمن عائلته .


3- إعداد بعض الجهات الرسمية الإيرانية حملة هجوم على "عسكري" في محاولة لتشويه صورته و سمعته و اتّهامه بعمليات اختلاس و صفقات مالية و عسكرية، و ذلك انطلاقاً من معلومات وصلت للمسؤولين الإيرانيين تؤكّد أنه لجأ إلى الغرب، و لم يتم اختطافه من قبل جهاز استخباراتي .


4- وجود حالات لجوء سابقة هرباً من إيران، و أهمها مؤخراً فرار الدبلوماسي الإيراني السابق عادل أسدينيا الذي شغل من قبل منصب القنصل العام الإيراني في دبي، وعمل مستشاراً لوزارة الخارجية الإيرانية، و الذي طلب اللجوء السياسي في أوروبا منذ فترة قصيرة، و الذي قام بنقل معلومات مهمة جداً و خطيرة عن الخلايا الإيرانية النائمة في منطقة الخليج، ومن ضمنها أسماء أماكن محددة و أشخاص محددون يعملون ضمن شبكات تجسس و تخريب إيرانية في الخليج .


في المقابل، و إذا ما راقبنا ردود الفعل الإسرائيلية و الأمريكية خاصة، فإننا قد نستنتج أن "عسكري" لم يلجأ و إنما تمّ اختطافه .


1- توفّر العديد من المحرّضات التي تدفع إسرائيل أو أمريكا إلى القيام بمثل هذه العملية الاسخباراتية ذات الأبعاد المهمة، إضافة إلى وجود أدلة على أن "عسكري" كان في مهمة عسكرية خاصة في تركيا بهدف تأمين أسلحة أمريكية من سوق التهريب إلى إيران .


2- لو كان "عسكري" قد لجأ فعلاً إلى أمريكا، فإن أمريكا كانت ستستغل ذلك في حملة إعلامية كبيرة لتقديم "عسكري" للعالم كلاجئ من اضطهاد نظام الملالي؛ مما من شأنه أن يقوّض مناعة النظام الإيراني، و يدفع المتردّدين في الداخل إلى تكرار عمليات الفرار أو اللجوء هرباً من النظام الإيراني .


3- وجود أدلة تنقض ما قيل عن أن الجنرال قد هرّب عائلته، و هو ما يفيد أنّه خطّط للجوء؛ إذ تفيد المعلومات المتوافرة -و التي نُقلت في 13 آذار- عن أن زوجة و ابنة الجنرال أصغري موجودتان فعلاً في إيران و ليس خارجها، و هو مؤشر على أن الجنرال قد خُطف و لم يلجأ .


4- الغموض بحد ذاته قد يفسّر على أن "عسكري" تمّ اختطافه و ذلك لأنّ حالة الاختطاف تقتضي عدم إعلان الجهة الرسمية عن قيامها بمثل هذه العملية صراحة؛ لما لذلك من تداعيات، و بالتالي ترك الأمر لتخمين الإيرانيين أنفسهم .


و بغض النظر عن هذه النظريات السابقة، فمن المستغرب ألاّ يبدي أحد ما أي تعليق أو رأي إزاء أمرين :


الأول : ما هو دور الجهات الأمنيّة و الاستخباراتية التركيّة في الموضوع؟ هل يُعقل أن يكون جهاز الاستخبارات التركي و قيادة الجيش بمثل هذا الضعف أم أنّه ساعد في تحقيق مثل هذه العملية بغض النظر عن طبيعتها سواء أكانت عملية اختطاف أم عملية لجوء؟


الثاني : وهو الأهم من كل ذلك ضرورة عدم استبعاد فرضية تصفية "عسكري" من قبل النظام الإيراني نفسه، إذا بقي الغموض في هذه قضية "عسكري" سائداً دون الإعلان بشكل قاطع و صريح عن مكان تواجده سواء في حالة الخطف أو اللجوء؛ فهذا من شأنه أن يعزز نظرية التصفية الداخلية لاسيما أن الجنرال "عسكري" كان قد خاض نزاعاً مع عدد من أجنحة و أعضاء الحرس الثوري وفق ما أفاد به أحد الخبراء بالشأن الإيراني، الذي أشار إلى أن هذا الجنرال كان من أنزه الرجال في وزارة الدفاع، و هو الذي قد كشف عن ضلوع بعض المسؤولين الكبار في الحرس الثوري و شبكة وزارة الدفاع في الحصول على عملات و رشاوى تزيد عن (160) مليون دولار إلى جانب اختلاس (60) مليون دولار في صفقة وهمية في صفقة مع شركة نمساوية معروفة وأيضاً في صفقة مماثلة مع روسيا. و من هذا المنطلق، فلا يمكن استبعاد نظرية التصفية خاصّة أن النظام الإيراني يمتلك خبرة واسعة في هذا المجال، و قد نفّذ عدد من عمليات الاغتيال المعقّدة ضدّ معارضيه في داخل و في خارج إيران أيضاً و خاصة في التسعينيات .


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مخـتارات مهـمة مـن الـملـف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

محمود السعيدان
15 03 2007, 09:40 AM
( 422 )


العرب وإيران .. هل سيقع العرب في الفخ الأمريكي مجددًا ؟!


( 1 - 4 )


أخبار الخليج - كتبته / فوزية رشيد : قبل الدخول في التعليق على ما تم تسميته بالأطماع الصفوية الإيرانية التي هي على حجم ووزن مخاطر أسلحة الدمار الشامل العراقية إبان الاستعداد للحرب على العراق، فإن من المفيد الرجوع إلى بعض الخلفيات التاريخية والسياسية التي جعلت من الخلافات العربية - الإيرانية تقع في واجهة الخريطة، فيما الصراع العربي - الإسرائيلي يدخل في غياب النسيان، رغم أنه الصراع الوجودي الحقيقي الذي بسببه وبسبب مطامع إمبريالية أخرى تعاني المنطقة بين فترة وأخرى من الحروب المدمرة لتفتيت المنطقة وتطويعها كلية والاستحواذ عليها بشكل مطلق .


كلنا يدرك حجم اللغط الدائر اليوم حول إيران وملفها النووي السلمي وأطماعها الاقليمية وغير ذلك من ماكينة الإعلام الاستراتيجي والسياسي الصهيوني الذي يتم تجييش المنطقة إعلاميا ضده (على خلفية الاستعداد للحرب على إيران)، مثلما كلنا كان يدرك أيام الاستعداد للحرب على العراق حجم التجييش الإعلامي الصهيوني ومعه العربي على أسلحة الدمار العراقي الشامل، وخطورة صدام ليس على منطقة الخليج وإنما على العالم، والنظام الدكتاتوري الشمولي الذي يجب تغييره إلى نظام ديمقراطي، وعلى الرفاهية التي سيعيشها العراقيون بعد إزاحة نظام صدام، إلى غير ذلك من "البروبجندا" السياسية والإعلامية، حتى إذا حدث ما حدث، انكشف حجم التهويل وحجم الكذب وحجم زيف الوعود، فالذي نتج كان دمار العراق دمارا كليا، وإدخال العراقيين في مسلسل من التقسيمات والتصفيات الدموية إلى حد أن تسمية الكارثة في العراق تعتبر تسمية مخففة لما يحدث فيه، إلى جانب تداعيات تدمير العراق ومحاولات تفتيته على كل دول الجوار من جهة التأثير المذهبي "الفتنوي"، ومن جهة محاولة تصدير النموذج العراقي لشعوب الخليج والمنطقة .


ولكن قبل الوصول إلى حملات التجييش والتهويل المفتعلة ضد إيران لإعداد المنطقة لتقبل حرب كارثية جديدة، نعود إلى بعض الخلفيات التاريخية والسياسية التي حكمت اختلاف الرؤية ما بين العرب وإيران في تحديد العدو وتحديد الأمن القومي وتحديد استراتيجية التعامل مع القضايا الساخنة، التي يقترحها الأمريكي صاحب أجندة الشرق الأوسط الجديد أو الكبير، وصاحب نظرية الفوضى الخلاقة، وصاحب نظرية أن وجود النفط في هذه المنطقة هو (خطأ أركيولوجي) يجب تصحيحه عبر الهيمنة المطلقة عليه وعلى مقدرات وثروات شعوب المنطقة والحل لذلك هو ضرب الشعوب ببعضها داخليا عبر الفتن الطائفية والعِرقية، وضرب الدول الإقليمية المتجاورة ببعضها عبر ذات الفتن، وعبر التهويل من مخاطر بعضها على البعض الآخر، كما يحدث بالنسبة إلى تهويل مخاطر إيران على المنطقة، وفي ذات الوقت تخفيف المخاطر الإسرائيلية الصهيونية، رغم أنه لم يتحقق سلام حقيقي عادل وشامل بين العرب وإسرائيل اللهم إلا اتفاقيات قال شارون عنها يوما: فليضعها العرب في ماء ويشربوه .


إن الاختلاف الأساسي بين العرب وإيران هو (اختلاف في الموقف وفي الرؤية) حول مجريات الأحداث الإقليمية والدولية وحول تحديد العدو. بعد اتفاقية كامب ديفيد أولا ثم أوسلو ومدريد واستراتيجية السلام العربي، تصرف العرب بشكل دائم على أساس وضع كل البيض في السلة الأمريكية، وعلى أساس مد اليد للعدو الإسرائيلي تحت احتمالية تحوله إلى صديق إقليمي رغم أن كل المعطيات الاستراتيجية الصهيونية والعسكرية تزداد ضراوة يوما بعد يوم، مرفقا بمعسول الكلام للعرب فقط، الذي كما يبدو أنه يجد شهية عربية مفتوحة له حتى لو عرضوا أمنهم القومي وأمنهم الوجودي للمخاطر الحقيقية الكبرى .


في مقابل ضياع مفهوم الأمن القومي العربي في ظل تلك الاستراتيجية العربية الغريبة تقف إيران بعد الثورة الإسلامية على النقيض، فهي ترى أمريكا (الشيطان الأكبر) وترى إسرائيل عدوا إقليميا حقيقيا يجب الاستعداد له، وترى أنه في ظل تحديد من هو العدو أن من حقها أخذ الحيطة والحذر والتلاعب أحيانا والتمويه أحيانا أخرى، وخاصة أنها محاصرة من كل الجوانب بالآلة العسكرية الأمريكية ومعرفتها بأن أمريكا طامعة فيها أيضا، تفعل ذلك لصون مصالحها الإقليمية والاستراتيجية ولصون حقوقها الاقتصادية والتنموية وتقوية دفاعاتها الشاملة، في عالم لا يرحم الضعفاء، ولا يعترف إلا بالأقوياء، هذه أول نقطة في أجندة الاختلاف العربي - الإيراني .


( يُـتبع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
15 03 2007, 09:45 AM
العرب وإيران .. هل سيقع العرب في الفخ الأمريكي مجددًا ؟!


( 2 - 4 )


أخبار الخليج - كتبته / فوزية رشيد : نقطة الاختلاف الثانية بين العرب وإيران، ان نهج استراتيجية السلام العربية جعل من التحالف العربي - الأمريكي، في أغلب الدول العربية، نهجا قائما على خلط الأولويات الاستراتيجية والسياسية والأمنية، بحيث أصبحت البراجماتية العربية نموذجا نشازا، حين يتم استئمان العدو نفسه (وكلنا يعرف
الإدارات الأمريكية المتلاحقة ونهجها ضد العرب والمسلمين وتحقيق الأهداف الصهيونية) حين يتم استئمان هذا العدو على المصالح العربية، وعلى الأمن القومي العربي، وعلى القضايا العربية، وعلى رأسها القضية الفلسطينية، وهي القضية العربية الجوهرية أو من المفترض انها كذلك، بل ان تحولا أساسيا خطيرا حدث في التعامل مع قضية الصراع العربي - الإسرائيلي، حين اتخاذ موقف تهميش المقاومة الفلسطينية، ثم اتخاذ موقف عربي رسمي شبه مضاد لكل المقاومات العربية، في فلسطين ولبنان والعراق، وفي ذات الوقت التهافت على التطبيع مع العدو الوجودي الأصلي (إسرائيل)، حتى ليكاد انقلاب المشهد هكذا، ينم عن غياب للاستراتيجية الأمنية العربية، وغياب لبقية الاستراتيجيات، والاستعداد للدخول في بوابة النظريات الأمريكية المعدّة بإتقان لدول المنطقة، وعلى رأسها قبول التحالف مع أمريكا حين شن الحرب على العراق تحت ذريعة أسلحة الدمار الشامل الملفقة.


إذاً في الوقت الذي يحارب العرب باستثناء سوريا، مقاومات شعوبهم، ويتحالفون مع صاحب الأطماع في ثرواتهم في حربه المعلنة على الإرهاب حسب مفهومه هو، الذي يرى في أي مقاومة أو ممانعة للمخططات الأمريكية إرهابا، وما الحرب على القاعدة إلا كذبة كبرى أخرى، فإن ايران تدعم المقاومة العربية في فلسطين وفي لبنان، وباختلاف مذهب المقاومتين حتى لا يتم تفسير دعمها مذهبيا، فيما موقفها من مقاومة الاحتلال في العراق يقع تحت ظلال التباسات عديدة قد نتطرق إليها لاحقاً .


النقطة الثالثة للاختلاف : ان العرب بمثل تلك الرؤى السابقة، قد دخلوا مرحلة من الضعف التاريخي لم يشهدوا له مثيلا، وتركوا المستقبل العربي واقفا على باب الواعدين الأمريكان، رغم ان هذا الحليف النشاز في أجندته الشرق أوسطية، وأجندة الفوضى الخلاقة التي يعمل على أساسها في التجييشين الطائفي والعرقي في المنطقة، كان مستعدا (ولايزال) لضرب الحكومات الحليفة، إذا كانت مصلحته تستدعي في مرحلة ما، تغليب الدعم لبعض الطوائف أو بعض الأعراق ضد حكوماتهم .


في ظل مثل هذا الضعف العربي ومثل هذا الهوان، ومثل هذا الانسياق وراء العديد من الأجندة الصهيونية الأمريكية، ارتأت ايران العمل لمستقبلها الأقوى، والعمل على ملفها النووي السلمي، استعدادا لليوم الذي تنفد فيه الطاقة النفطية، والعمل على الممانعة تجاه المخططات الأمريكية، التي هي صهيونية بالمقاس الأول، حتى إن أدى هذا العمل للراهن والمستقبل أن يكون في إطار بعض الممارسات التي تحاول اللعب على أوراق هي ليست في الصالح العربي، مثل دورها في العراق تحديدا، الذي نطرح استغرابنا تجاهه من جهة أنه اذا كانت ايران ضد أمريكا وضد الاحتلال الأمريكي في العراق، فلماذا لا تحرض الشيعة مثلا على مقاومة المحتل؟ هذا المأخذ في الواقع هو أهم المآخذ على إيران، التي يستغلها الأمريكيون بأساليب أخرى للتحريض ضدها والتخويف من الهلال الشيعي عبر خلط الأوراق بين الدعم الايراني لحماس ولحزب الله وللشيعة في العراق، وهو الذي بسببه تفشى الكثير من الكتابات حول الهيمنة الإيرانية القادمة الى آخرهما، وربما تكون ايران تعتقد في نفسها الحنكة السياسية، وهي تستغل الغياب العربي في العراق، وحضور أطراف القاعدة باعتبارها جهة مذهبية سنية، ليلعب النقيضان : القاعدة وإيران دورا مكملا لبعضهما في تأجيج الطائفية المذهبية من جهة، وفي تمويل الميليشيات المتضادة والمتصارعة من جهة أخرى، الذي يدفع ثمنه بشكل كارثي الشعب العراقي، والتداعيات ستكون بدورها كارثية على كل دول المنطقة بما فيها ايران نفسها، ولكن هذا التحليل لا يخالف ان ايران تعمل بكل ضراوة لتقوية نفسها في ظل الحصار الأمريكي، مما يجعل منها قوة إقليمية كبرى في إطار الضعف العربيالذي يزداد ضعفا كلما أمعن العرب في وضع كل بيضهم في السلة الأمريكية، وكلما نفذوا الهواجس المفتعلة التي تضخها في نفوسهم بأن ايران هي العدو الأول وأن أمريكا وإسرائيل هما الصديقتان وبخلاف المنطق .


( يُـتبع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
15 03 2007, 09:50 AM
العرب وإيران .. هل سيقع العرب في الفخ الأمريكي مجددًا ؟!


( 3 - 4 )


أخبار الخليج - كتبته / فوزية رشيد : نقطة الخلاف الرابعة بين العرب وايران هي الموقف من سوريا باعتبارها آخر الحصون العربية الممانعة في وجه الوقوع في سلة المخططات الامريكية للمنطقة .


وفي الوقت الذي تدعم فيه ايران المقاومات العربية، وتدعم فيه سوريا عبر تحالفها الاستراتيجي معها، فإن العرب الذين جعلوا من استراتيجية السلام كنظرية، مدخلا للتحالفات الخطرة مع امريكا، والهرولة نحو اسرائيل، فيما سوريا تطالب أولا بسلام عادل وشامل في المنطقة، كما تعمل على دعم المقاومات العربية، لأنها تدرك ان تخليها عن الممانعة وعن دعم المقاومات، هو بمثابة التخلي عن نفسها، وفتح الباب لقلب الاوضاع في داخلها، وفي المنطقة العربية كلها، بحيث لا يكون هناك توازن يذكر بين المخططات والاستهدافات، وبين التصدي العربي لها، وفي هذا فان البعض استبدل آلية الضغط على اسرائيل وعلى أمريكا لحل الصراع العربي الصهيوني في المنطقة، بالضغط على سوريا وعلى المقاومات العربية، لتعلن هذه الجهات خطة تعامل مماثلة لخطة النظام الرسمي العربي في العلاقة مع امريكا واسرائيل، أي بمعنى آخر يتم الضغط عليها لتسليم آخر الأوراق العربية الرابحة في صيغة البحث عن الحقوق العربية، حتى لا يتبقى شيء بالإمكان الاستناد إليه الا الوعود الامريكية التي اثبتت وتثبت الاحداث المتلاحقة مدى زيفها وكذبها .


ورغم انه في هذه النقطة ومثيلاتها من المفترض ان يتكامل البعدان العربي والاسلامي والايراني تحديدا، وعلى المستوى الاقليمي لصد الاستهدافات التي تواجه الجميع، فإن الفراق حاصل بسبب اختلاف الرؤية وتحديد المواقع وتحديد العدو .


كما ان علاقات حسن الجوار كمدخل للتحالف الاقليمي يشوبها الكثير من خلط الأوراق السياسية والاستراتيجية والامنية، حيث ان التحالف الاقليمي مع ايران من المفترض ان يستند إلى كونه تحالفا أمنيا بالدرجة الاولى، ولكن هنا يفترق العرب عن ايران، حيث ان الأمن العربي يستند إلى التحالف مع الجهة الامريكية، التي هي في الاصل وفي الواقع تهدد امنها وأمن الخليج، رغم مسرحية تحرير الكويت التي كانت مجرد نتيجة لإغواء أمريكي لصدام وتشجيع حماقته على الغزو، حتى يتم القيام بعدها بمهمتين: تحرير الكويت التي كانت حرة، وتدمير العراق .


وإذا كان التعاون الايراني الخفي في تمرير بعض الاجندة الامريكية نابعا من الرغبة في التخلص من صدام الذي فتح الحرب العراقية - الايرانية، مثلما التخلص من طالبان، فان ايران ترى في ذلك نوعا من (البراجماتية السياسية) وان كانت على حساب العرب، فيما يخطئ الكثير من الكتاب العرب المضادين لإيران على انه تكامل ايراني - أمريكي لاستهداف دول المنطقة، وهذا ما يشوبه ايضا الكثير من الخلط والتشويه، وعدم القدرة على فرز آليات السياسة الايرانية والتوائها احيانا لمواجهة ما تراه خطرا على امنها القومي، ولربما ايران وحدها الأكثر فوزا في الحربين على العراق وافغانستان كما يشير الكثير من الدراسات الاستراتيجية نتيجة لذلك .


وفي اطار تلك الاختلافات والخلافات العربية الايرانية تمكنت المخططات من تفتيت الهوية القومية العربية، وطرح البديل الشرق اوسطي لها، وخاصة بعد غزو العراق للكويت وتدمير العراق، وهي تسعى اليوم جاهدة لتفتيت الهوية الاسلامية والعلاقات العربية الاسلامية، لا على اساس من هو العدو الحقيقي للعرب، وانما على اساس من هو العدو لأمريكا واسرائيل، (ايران وسوريا والمقاومات العربية)، وما على العرب الا الاعتماد على ذلك التصنيف الصهيوني للأعداء، بجعلهم اعداء للعرب، حتى تنجح مخططات التفتيت الطائفي المذهبي، والتفتيت السياسي لكل دول المنطقة، والحصول على مباركة عربية لأي حرب كارثية أخرى، قد يتم لاحقا طلب التمويل لها ايضا وتسديد بعض الفواتير من دول الخليج نفسها. ولكن هل سيقع العرب مجددا في الفخ الامريكي للتحالف ضد ايران، أم ان الخلافات والاختلافات قد تجد صيغة لوضع الحلول بعيدا عن أي قبول عربي بحرب كارثية جديدة في المنطقة؟ ان التقارب الايراني - العربي، وعلى رأسه اللقاء السعودي - الايراني الى جانب مؤتمر بغداد الذي وضع على الطاولة الاطراف الامريكية والايرانية والسورية، وكلا بأجندته وأولوياته، قد تخلخل بعض المعادلات الامريكية الصهيونية، في نشر فوضاها " الهدامة " ، وفي تأليب دول المنطقة ودول الجوار الاقليمي ضد بعضها .


( يُـتبع إن شاء الله تعالى )

محمود السعيدان
15 03 2007, 09:53 AM
العرب وإيران .. هل سيقع العرب في الفخ الأمريكي مجددًا ؟!


( 4 - 4 )


أخبار الخليج - كتبته / فوزية رشيد : إذا كان العرب والإيرانيون واعين جيدا للمخاطر التي تهدد العالمين العربي والإسلامي، فإنه من المفترض التصدي لها. وأن يكف الكثير من الأقلام العربية عن التحريض الطائفي المذهبي أو العرقي محليا وإقليميا ضد إيران، مثلما أن تكف إيران عن التدخلات غير المحسوبة في الشئون العراقية ودول عربية أخرى ؛ لأن اللغط الذي يدور اليوم حول الضربة القادمة لإيران، تشبه في كثير من نمطية التجييش فيها، ما حدث أثناء الاستعداد للحرب على العراق، وأثبت هؤلاء الكتاب والمحللون والنظام الرسمي العربي الذي تحالف مع أمريكا حينها، مدى عمق الخطيئة السياسية والفكرية التي تم التصرف على نهجها تجاه العراق، مما يدفع اليوم العراقيون وكل دول المنطقة ثمنا باهظا لها، في تدمير العراق وفي تداعيات ذلك التدمير على الشعوب العربية كنموذج للفتنة السياسية والفتنة الطائفية والفتنة العرقية .


انقسام الرؤى وانقسام المواقف استنادا إلى أساليب وخطب الشحن والتجييش الإعلامي العربي في بعضه ضد إيران، إنما هو يعرّض الأمنين الخليجي والعربي للضياع، خاصة ان المشروع الصهيوني باليد الأمريكية مستمر منذ " كامب ديفيد " ، حيث تم إخراج مصر من المعادلة العربية، وتم تدمير العراق كأقوى دولة عربية من دول المواجهة، وتم حصار سوريا ومحاولة تعريضها للضرب العسكري، كما يتم تفتيت دول المنطقة طائفيا وسياسيا، وتم النجاح في تصوير المقاومات العربية على أنها إرهاب، يستدعي الحصار العربي الرسمي رغم انتصار حزب الله على إسرائيل في حربها الأخيرة ضد لبنان، وتم تقريب وجهات النظر بين إسرائيل والعديد من الدول العربية وصولا الى اتفاقيات أمنية وغيرها، وبذلك تمّ تنفيذ الجزء المتعلق بالبعد العربي في الاستراتيجية الصهيونية، ويتمّ اليوم محاولة تنفيذ ما يتعلق بالبعد الإسلامي للقضايا العربية في ذات الاستراتيجية الصهيونية، بالتأليب والتهويل والتجييش ضد إيران : الداعم الإقليمي للمقاومات العربية ولسوريا، والمضاد الأقوى للمخططات الأمريكية في المنطقة .


إن تبني نظرية الاعتراك الطائفي، والاستمرار في الفوضى والارتباك الفكري والسياسي لدى العديد من وجوه النظام الرسمي العربي، ووجوه بعض النخب العربية، حيث في النهاية الاستهداف الحقيقي هو كل دول المنطقة: شعوبا وحكاما كما قلنا قبل الآن. مثلما الاستهداف هو ضد المقاومات العربية، وبعدها تبقى اللقمة سائغة في فم الطامعين في ثروات هذه المنطقة بما فيها الثروات الإيرانية .


ولعل تقرير "سيمور هيرش" الأخير، مثلما تقارير العديد من المحللين الغربيين والعرب النزيهين، توضح الكثير من أبجدية الاستراتيجية الأمريكية حول إضعاف البعدين العربي والإسلامي للحقوق العربية والمصالح الإقليمية بين دول الجوار، حتى لا يتبقى شيء بالإمكان الاستناد إليه. والسؤال هو: هل من ضمانة أمريكية للحكومات العربية "المعتدلة" حسب التصنيف الأمريكي، في أن تبقى في أماكنها بعد سقوط البعدين العربي والإسلامي أم انه بعد ذلك تكون الخطة جاهزة ومهيأة لتأليب الشعوب ضد حكوماتها طائفيا وسياسيا وعرقيا؟ ان في كل ما يحدث، إسرائيل هي الرابح الأكبر، والمخطط، اذا لم ينتبه العرب، يسير بنجاح، رغم كل ما يقال عن الأزمة الأمريكية، لأنها أزمة إدارة وسياسة، وليست أزمة شركات عولمية لحكم أمريكا والغرب، أو أزمة الحلف الصناعي العسكري الذي يتغذى على الصراعات وعلى الحروب وعلى دمار الدول، ويستخدم كل الآليات لتحقيق مآربه الجشعة في المنطقة وفي العالم، بما فيها استخدام السياسة الأمريكية والإدارة الأمريكية، وهي غير معنية كثيرا لا بخسائر الأرواح في الجنود الأمريكان، ولا الخسائر العربية في دولها حين تجديد الحروب الكارثية كل عدة سنوات، مثلما هي غير معنية لا بصورة أمريكا ولا بحلفاء أمريكا، إلا بقدر ما تعطي تلك الصورة من مصداقية ملفقة للاستمرار في أهدافها الخبيثة في الهيمنة على شعوب منطقتنا وحكامها وعلى العالم، والحلفاء ما هم إلا قطع شطرنج تتم الإطاحة بهم أو الإبقاء عليهم حسب مستلزمات الربح والخسارة في لعبة الشطرنج تلك .


لذلك فإن مؤتمر بغداد الذي بدأ في 10/3/2007م هو من المؤتمرات المهمة جدا، لأنه لا يفتح الحوار بين أمريكا وكل من ايران وسوريا حول العراق فقط، وإنما بالإمكان أن يفتح ملفات إقليمية أخرى أهمها الغياب العربي عن العراق، وعن أمنه، وعن وضع استراتيجية عربية لحفظ الأمن القومي العربي، من خلال التحالف الإقليمي مع إيران، في حلحلة القضايا العالقة بعد الحوار فيها، وليس من خلال الصراع المذهبي الأحمق معها والتحالف ضدّها، لتتكرر الكارثة وتتكرر الخطيئة العربية مجددا كما حدث بالنسبة إلى العراق سابقاً .


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مخـتارات مهـمة مـن الـملـف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

محمود السعيدان
15 03 2007, 10:05 AM
( 423 )


أردوغان يصف التحالفات " السنية " ضد طهران بالتحالفات والتكتلات الخطيرة جداً على المنطقة ! :


تركيا تتخـذ تدابيـر دفاعـية بقدراتهـا الذاتيـة ، وتقول بأنها لن تستعـدي إيران


القبس والفرنسية ( أنقرة ؛ براتيسلافا ) : صرح وزير الدفاع وجدي جونول ان تركيا لن تشارك في النظام الدفاعي الصاروخي الذي تسعى واشنطن لنصبه ضد ايران وانما سيجري اتخاذ التدابير الدفاعية اللازمة بامكانات البلد الذاتية في اطار المخططات العسكرية والاستراتيجية التي يراها مناسبة .


جاءت اقوال جونول بعد مباحثاته مع نظيره الالماني فرانز جوزيف يونغ، الذي يزور انقرة، وذكر جونول بزيارة الامين العام للحلف الاطلسي ياب هوب شيفر ورئيس الاركان الاميركي بيتر بيس الاخيرتين الى تركيا، وقال ان انقرة رفضت منذ البداية مثل هذه المشاريع لانها لا تريد ان تكون طرفا في اي خطة تستهدف اي دولة مجاورة .


يذكر ان وزير الخارجية عبدالله جول بعد زيارته الاخيرة الى واشنطن بداية فبراير، كان قد رفض اي مشاركة في اي عمل عسكري اميركي او اطلسي ضد ايران، وقال ان حكومته لن تسمح بأي شكل كان، لاحد باستخدام الاراضي والاجواء التركية في هذا الاتجاه، فيما قال رئيس الوزراء رجب طيب اردوغان ان بلاده لن تدخل ايا من التحالفات السنية ضد طهران، ووصف هذه التحالفات والتكتلات بالخطيرة جدا على المنطقة .


سلوفاكيا أبلغت متقي : خائفون من برنامجكم النووي :


من جهة ثانية أبلغ وزير الخارجية السلوفاكي يان كوبيس نظيره الايراني منوشهر متقي بمخاوف المجموعة الدولية حيال البرنامج النووي لبلاده .


وقال كوبيس في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الايراني 'ابلغته بمخاوفنا الناجمة عن التطور الراهن' للبرنامج .


وسلوفاكيا التي انضمت الى الاتحاد الاوروبي عام ،2004 هي في الوقت الراهن عضو غير دائم في مجلس الامن. وكرر متقي من جانبه القول ان 'انشطة ايران سلمية' وان بلاده 'تعارض الاسلحة النووية'. وكان متقي اعلن في خطابه الذي القاه في مؤتمر نزع السلاح في جنيف الاستعداد لتقديم الضمانة بعدم تحويل البرنامج النووي لغايات عسكرية، اذا ما سحب الملف عن طاولة مجلس الامن .


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مخـتارات مهـمة مـن الـملـف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

محمود السعيدان
15 03 2007, 10:10 AM
( 424 )


طهران وواشنطن .. المواجهة أم التسوية ؟!


مجلة العصر - كتبه / ماكس بوت : وفقاً لتصريح "هيلاري مان"، المسئولة السابقة بمجلس الأمن القومي، لمجلة "نيوزويك" مؤخراً، فإن مسئولي السياسات الأميركيين يبذلون قصارى جهدهم لاستفزاز إيران، وحملها على إتيان ما من شأنه إعطاء الولايات المتحدة ذريعة للقيام بعمل عسكري ضدها .


وفي الاتجاه ذاته، أوضح مسئول سابق بمجلس الأمن القومي "فلاينت ليفيت"، لصحيفة "ذي نيويوركور"، أن الفكرة هي استفزاز الإيرانيين إلى حد يدفعهم للاستجابة، وبذلك سيفتحون الباب على مصراعيه أمام ضربة عسكرية، قد توجهها لهم الولايات المتحدة.
وهذا هو عين ما ذهب إليه، "زبيجنيو بريجنسكي"، مستشار الأمن القومي الأسبق، في حديثه عن مواجهة عسكرية محتملة بين واشنطن وطهران، ربما تبدأ بعمل إرهابي ما، يُلقى فيه باللائمة على طهران، ما يبرر لواشنطن تنفيذ خطتها العسكرية المسبقة، وبذلك تتورط الولايات المتحدة في عزلة دولية، بينما تعم المنطقة حالة فوضى أعمق وأكثر انتشاراً مما هي عليه الآن .


وعندما يطالع المرء هذا السيناريو، يخيل إليه أنه في ألمانيا النازية لحظة استعدادها لشن حرب عدوانية على جارتها بولندا، اعتماداً على ذرائع واستفزازات عسكرية ملفقة ؛ وقد كان ذلك الهجوم الذي شنته قوات "أدولف هتلر" على بولندا في الأول من سبتمبر عام 1939م، قد سبقته محاولة جنود نازيين متخفين في زي عسكري بولندي، شن هجوم عدواني على محطة إذاعية ألمانية واقعة في الخط الحدودي المشترك مع بولندا !
لكن الحقيقة التي لا مراء فيها، أن الولايات المتحدة وحلفاءها الدوليين والإقليميين، سيكونون أول ضحايا سيناريو عسكري كهذا ضد إيران .


ولنذكر أن هذه المواجهة قد بدأت بين الجانبين، منذ قضية الرهائن الأميركيين في سفارتنا بطهران عام 1979م. ومنذ ذلك الوقت، واصل الملالي شن حروب الوكالة ضدنا. فهناك تفجير السفارة وثكنات الجيش الأميركي في بيروت عام 1983م، وهي الأحداث التي قتل فيها 258 أميركياً. كما وجهت إليهم أصابع الاتهام في تفجير أبراج الخبر بالمملكة العربية السعودية عام 1996م، وصولاً إلى توفيرهم الأسلحة للمليشيات والجماعات العراقية المتمردة .


وبالنظر إلى كل هذه الأفعال والممارسات، مصحوبة باللهجة العدائية التي يعبر عنها الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد، وما يشكله من تهديدات جدية لأمن إسرائيل، فقد يبدو مبرراً تفكير الولايات المتحدة في توجيه ضربة عسكرية لإيران، قبل أن تتمكن من تطوير قنبلتها النووية، غير أن إستراتيجية كهذه، لن تكون بالضرورة أنسب عمل في الوقت الحالي، دعك من أن تكون هي الإستراتيجية الفعلية التي تخطط لها إدارة بوش .


وإذا ما أخذنا في الاعتبار تورط الولايات المتحدة سلفاً، في حربين كبيرتين، فإن آخر ما يمكن أن تفكر فيه إدارة بوش جدياً، هو إضافة مأزق عسكري جديد، على ما هي فيه. ولذلك فإن الذي يفعله بوش، هو تشديد الضغوط على إيران، بغية إرغامها على الحل الدبلوماسي لأزمتها النووية، تفادياً للمواجهة العسكرية معها .


وفي إطار هذه الجهود الأخيرة، حصلت واشنطن على موافقة مجلس الأمن الدولي بفرض عقوبات على طهران، إضافة إلى مواصلة أميركا لعقوباتها الأحادية التي تفرضها على مؤسساتها ومصارفها المالية. وهناك من المؤشرات ما يدل على فاعلية هذه الإجراءات، بما في ذلك تململ الكثيرين من كبار أعمدة وقادة النظام الإيراني نفسه، وانتقادهم لتشدد الرئيس أحمدي نجاد .


لكن وكي تبلغ هذه الإجراءات والضغوط الحد الأقصى لفاعليتها، فإنها بحاجة إلى دعمها بالمكوِّن العسكري الحربي ، فلا إكراه بدون تهديد أو تخويف عسكري. ولهذا السبب، فقد أرسلت أميركا حاملة طائرات حربية أخرى إلى المنطقة، إلى جانب إرسالها نظماً صاروخية، واعتقالها لعدد من عملاء إيران داخل العراق ، وليس من وسيلة لإرغام إيران على تقديم أية تنازلات أو التراجع عن موقفها الحالي، إلا بتخويفها عسكرياً.


وعليه فإن كارهي بوش يسدون له خدمة كبيرة دون أن يدروا، بحديثهم غير المحسوب، عن توجيه ضربة وشيكة محتملة لإيران .


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مخـتارات مهـمة مـن الـملـف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

كساب الثنايا
15 03 2007, 10:21 AM
مقتبس من موضوع عجيب كتبه في هذا المنتدى الكاتب المعروف " زهير النكهة " قبل خمس سنوات تقريباً :



http://www.muslm.net/vb/images/statusicon/post_old.gif 09-12-2002, 05:46 صباحاً

(( ... تدمير حاملة الطائرات الأمريكية .. KITTY HAWK ! ... ))

(( ... رؤيا الكافر ... ))


عن ابن مسعود رضي الله عنه وعن ناس من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم، رضي الله عنهم : أن فرعون رأى في منامه أن ناراً أقبلت من بيت المقدس حتى اشتملت على بيوت مصر فأحرقت القبط وتركت بـني إسرائيل وأخـربت بيوت مصر، فدعا السحرة والكهنة والقافة والحازة فسألهم عن رؤياه فقالوا لـه: يخرج من هذا البـلد الذي جـاء بنو إسرائيل منه يعنون بيت المقدس رجل يكون على وجهه هلاك مصر فأمر ببني إسرائيل أن لا يولد لهم غلام إلا ذبحوه ولا يولد لهم جارية إلا تركت..


وقال أبو بكر بن العربي الراءون على ثلاثة أقسام : صالح من المؤمنين .. وفاسق منهم .. وكافر من غيرهم ..


فأما رؤيا الصالح : فهي التي تنسب إلى النبوة ومبادئها .. لأن الصلاح جزء منها ..


وأما رؤيا الفاسق : فقال بعضهم إنها مرادة بقوله الرؤيا الصالحة جزء من سبعين فإن كانت من مؤمن فهي من خمسة وأربعين ومعنى صلاحها استقامتها وانتظامها والذي عندي أن رؤيا الفاسق لا تعد في النبوة ..


وأما الرؤيا من الكافر : فقد وردت في القرآن .. وقد كان كفار العرب والأمم ترى الرؤيا الصحيحة ولا تعد أيضا في النبوة ولكنها تدخل في باب الندارة ..


وقد وقعت لبعض الكفار منامات صحيحة صادقة كمنام الملك الذي رأى سبع بقرات ومنام الفتيين في السجن ومنام عاتكة عمة النبي صلى الله عليه وسلم وهي كافرة ونحوه كثير ..


إذا قد تكون الرؤيا الصادقة من الكافر .. كرؤيا الملك التي فسرها يوسف صلى الله عليه وسلم .. ورؤيا الفتيين في السجن .. وكرؤيا بخت نصر التي فسرها دانيال عليه السلام في ذهاب ملكه .. وكرؤيا كسرى في ظهور النبي صلى الله عليه وسلم .. ومثل رؤيا عاتكة عمة رسول الله صلى الله عليه وسلم في أمره عليه الصلاة والسلام ومثل هذا كثير ..


(( ... كيتي هوك ! .. KITTY HAWK ... ))


لقد راسلني الأخ ثوبان المجاهد بخصوص موضوع الأخ ( الغافقي ) في القلعة السياسية .. موضوع .. غريب .. وعجيب .. لكن يهمني منه الآن رؤيا عجيبة .. بل هي من أعجب الرؤى التي طابقت الواقع .. ولقد اجتهد الأخ الغافقي في ترجمتها إلى العربية قائلا :


هذه رؤيا مناميه لأحد الأمريكيين ويدعى Stephen L. Bening حدثت له في عام 1993 م ..


في هذه الرؤيا رأى أربعة أحداث مستقبلية .. !


الأولى : تختص بظاهرة عالمية .. !


والثانية : تختص بالرئيس الأمريكي السابق كلينتون .. !


والثالثة : تختص بحدث داخل أمريكا .. !


والرابعة : تختص بالحرب القادمة بين العراق وأمريكا .. !


جميع الأحداث الثلاثة الأولى تحققت كما جاء في الرؤية .. !


الرؤية الرابعة .. وهي الأهم بانتظار قيام الحرب .. !


وهي تتحدث عن إغراق وتدمير إحدى حاملات الطائرات الأمريكية مع السرب المرافق لها والمكون من 11 سفينة .. !


جاء في الرؤيا تحديد لاسم الحاملة ..!


ومكان التدمير ..!


وتاريخ التدمير ..!


والذين سوف يقومون بالتدمير والتدمير على مسار الحرب ..!


وحاملة الطائرة التي جاء اسمها في الرؤيا هي حاملة الطائرات كيتي هوك KITTY HAWK


وإليكم صورتها .. مع معلومات عنها .. كما عرضها لنا الأخ : ( قسم أسامة ) ..


http://www.aljazeera.net/mritems/images/2001/10/2/1_58200_1_11.jpg


معلومات أولية عنها :


المكان الحالي : المحيط الهندي .. !


جنوبي بحر العرب .. وأمام قاعدة دييجو جارسيا .. !


نوع المركبة : حاملة طائرات .. !


المرفأ الأصل : يوكوسوكا اليابان .. !


عدد الأفراد : 3150 تقريبا .. !


الطائرات : 90 .. !


أقصى سرعة : 30 عقدة .. !


مصدر الطاقة والوقود : 8 غلايات، 4 توربينات .. !


سطح الطيران : 4.1 آكر .. !


تاريخ التدشين : إبريل 29, 1961 .. !


المهمة : قاعدة عائمة .. !


(( ... تفاصيل الرؤيا العجيبة ... ))


المقالة التالية لــ Stephen L. Bening عن الرؤيا التي رآها وتاريخ المقالة ( انتبه للتاريخ ) هو 24 مارس 1998 وجاء فيها ما يلي :



في تاريخ 9 يناير 1993 رأيت رؤيا اطلعت عليها بعض القساوسة في ذلك الوقت ولم يكن قد تحقق منها شيء ، اغلب ما رأيته لم أستطيع أن افهمه كالعديد من الأحلام ، ولكنني كتبت ما رأيت ويراودني شعور انه لاحقاً سوف يأتي الوقت الذي افهم فيه ما رأيت ، الرؤيا في بدايتها بدت وكأن لها عنوان وهذا العنوان هو (( والطفل الصغير سوف يقودهم )) ..!!


لم يكن لهذا الرؤيا أي مردود بالنسبة لي سوى شيء واحد وهو أن اغلب الناس سوف يقولون علي أنني مجنون ، إن التفكير والمنطق الطبيعي يبين أن فكرة هجوم نووي من قبل دولة عربية ضد الولايات المتحدة الأمريكية يعتبر محال ومناف للعقل !! .. لكن رغم ذلك فقد رأيته !!


للتلخيص ، قلت تلك الأيام ( 1993 ) انه في اليوم السابع عشر من أحد الشهور من السنين المقبلة سوف يتم تدمير حاملة الطائرات الأمريكية كيتي هوك بالإضافة للسفن المساندة لها بهجوم مفاجئ بصواريخ كروز ، وقلت أن ( ذرية إسماعيل ) سوف يقومون بهذا العمل ، وهذا العمل سوف بداية لوقت المحن العظيمة ( great Tribulation ) ، قلت أيضاً أن الحكم الإلهي قادم على كاليفورنيا ، وأن أمريكا سوف تخضع لحكم الله كما حدث لنسر اوبادية ( Obadiah's eagle ) .. هذا كان هو الجزء الذي فهمته من الرؤيا وكان هذا هو ما اطلعت علية أناس معدودين ..


لكنني كتبت تفاصيل الرؤيا وقد بلغت ثمان صفحات ، وفيها سردت كل شيء وسجلت فيها ، انه بدا كما لو أن الله قد قضى بأن فترة رئاسة الرئيس بيل كلنتون سوف تتوقف لفترة وكتبت الكلمة التالية Impeached ( من معاني هذه الكلمة : اتهام رجل من رجال الدولة بالتقصير أو الخيانة أمام القضاء ) ..


أيضا من التفاصيل الأخرى التي كتبتها عن الحكم الإلهي على كاليفورنيا عبارة شوكولاتا حليب !! ، ولم اعرف المراد بهذه العبارة .. والليلة وعند مراجعتي لما كتبت قبل خمس سنوات بدأت تتضح لي معاني الرؤيا :


الحكم والعقاب الإلهي على كاليفورنيا سوف يسبق جميع الأحكام الأخرى التي تعقبها وسوف تكون علامة على حدوث جميع ما ورد من نبؤات في الكتاب المقدس عن أحداث آخر الزمن ..


إن من اخبرني في الرؤيا بوضع العنوان " والطفل الصغير سوف يقودهم " هو تفسير لما حدث في شتاء 1997 وربيع 1998 من ظاهرة النينو " El Nino " ( ظاهرة مناخية كبيرة ظهرت في التاريخ السابق ، وكلمة النينو معناها بالإنجليزي الطفل الصغير كما هو العربي )


وسوف تكون هذه الظاهرة في مقدمة الأحداث المقبلة التي ستحل بأمريكا لتنفيذ الحكم الإلهي ، ويصبح عنوان الرؤيا تبعاً لذلك " سوف يكون في المقدمة النينو "


صورة شوكولاتا الحليب التي رأيتها تمثلت في الانزلاق الطيني الفظيع الذي حدث في كاليفورنيا كحصيلة لما حدث من ظاهرة النينو ، وقد تحقق هذا في شهر ي فبراير ومارس من عام 1998 .


فيما يختص بالرئيس فإنه حسب التسلسل سوف يُتهم الرئيس بشيء ما ، وهذه إلى الآن لم تحدث رغم وجود شائعات واتهامات للرئيس تتداول الآن في شهر مارس 1998 ( تحقق هذا فيما بعد في نوفمبر 1998 ) .. ( فضيحة كلنتون مع مونيكا ) ..


إذا حصل للرئيس ما جاء في الرؤيا فإنه سوف يتبعه حسب ما جاء في الرؤيا الحدث التالي : بفترة قليلة من الزمن ، الأسطول الأمريكي في الخليج الفارسي وعلى رأسه حاملة الطائرات ( كيتي هوك ) سوف يُهاجم بصواريخ كروز تحمل رؤؤس نووية ، وفي الرؤيا جاءني من اخبرني أن أناس ( ذرية إسماعيل ) هم من سيقوم بهذا العمل ، 11 سفينة مرافقة لحاملة الطائرات سوف يتم تدميرها وسمعت في الرؤيا انه سوف يقتل من 12.600 من الأمريكيين من جراء ذلك وأن ذلك سيكون في اليوم السابع عشر من احد الشهور المقبلة من السنين المقبلة .


Stephen L. Bening

إنني أبتسم .. سبحانك ربي الأعلى ..


العدو يضرب من علو .. وأنت الأعلى .. سبحانك ربي الأعلى ..



إنني أنتظر نصرك العظيم .. سبحانك ربي العظيم ..



http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=61801

نسأل الله أن يحقق هذه الرؤيا قريباً حينما تندلع الحرب بين أمريكا وإيران ،،،، فنسأل الله يدمر حاملات طائراتها تدميرا ....

ولا علاقة بين كون الرؤيا هذه رؤيت قبل أكثر من عشر سنوات عام ( 1993م ) ،،
فالرؤيا إن لم تقع اليوم فقد تقع غداً وقد تقع بعد سنة أو بعد سنتين أو بعد خمس سنوات أو عشر سنوات إلى أربعين سنة كما أذكر من قول بعض العلماء استناداً منهم على رؤيا يوسف عليه الصلاة والسلام المذكورة أول سورته في القرآن الكريم من سجود أبويه وإخوته له حيث قال بعض أهل العلم أنها لم تتحقق إلا بعد أربعين سنة من رؤيته في المنام !!!

اللهم آميــن

محمود السعيدان
15 03 2007, 10:36 AM
بارك الله فيك أخي الفاضل ( كساب الثنايا ) فقد ذكرتنا بالأخ المحبوب ( زهير النكهة ) وأيضاً بهذه الرؤيا التي هي بحق عجيبة غريبة ، ولعل المؤشرات الحالية تدل على قرب تحقق هذه الرؤيا بإذن الله تعالى حينما تطالها ربما الصواريخ الإيرانية التي هددت طهران قبل شهر تقريباً بأنها أجرت تجارب على صواريخ قادرة على إغراق سفن كبيرة في الخليج والمحيط الهندي في إشارة لحاملتي الطائرات الأمريكية الموجدتين الآن هناك التي وضعتها واشنطن في إطار استعدادات حاشدة لمواجهة وشيكة مع إيران لمنعها من حيازة السلاح النووي والهيمنة على الشرق الأوسط - كما تقول أمريكا وإسرائيل - .

وعلى الرابط التالي ذكرتُ قبل ثلاثة أسابيع تقريباً سَرداً لِمَا أعلنته إيران من إنتاجاتِهَا العسكرية الدفاعية تحسباً لهجوم أمريكي إسرائيلي مُحتمل على منشآتها النووية :

http://www.muslm.net/vb/showpost.php?p=1204019&postcount=417

والحقيقة أن كل المؤشرات والوقائع تدل على أن الأيام القادمة مليئة بالمفاجئات التي ستثلج صدور أهل الإيمان بإذن الله تعالى ، وأيضاً ستصيبهم من جهات أخرى بالآلام مما يستوجب منهم الإلحاح على الله تعالى أن يضرب الظالمين بالظالمين وأن يخرجنا والمسلمين من بينهم سالمين غانمين .

محمود السعيدان
15 03 2007, 10:52 AM
( 425 )


روسيا تسحب خبراءها النوويين من إيران


صحيفة السياسة - عواصم ؛ وكالات : شرع الخبراء النوويون الروس في مغادرة ايران اثر توقف طهران عن تمويل بناء مفاعل بوشهر وهو ما اعتبرته موسكو دليلا على عدم جدية الجمهورية الاسلامية في استكمال المشروع في الوقت الذي تتواصل فيه مشاورات مجلس الامن الدولي حول فرض عقوبات اكثر صرامة على طهران التي عادت لتستخدم لغة التهديد حيث تناوب الرئيس محمود احمدي نجاد ومعاونوه على التقليل من اثر العقوبات من جهة والتلويح بالرد عليها سياسيا وعسكريا من جهة اخرى .


وفي مؤشر اضافي على تداعي الخلاف النووي بين ايران ورسيا اعلن رئيس وكالة الطاقة النووية الروسية (روس اتوم) سيرغي كيريينكو ان ايران توقفت عن تمويل مشروع محطة بوشهر الكهروذرية .


واوضح كيريينكو الذي يقوم حاليا بزيارة الى ايطاليا في تصريح نقلته وكالة انباء "انترفاكس " الروسية للانباء "لدي انطباع بان ايران لم تعد مهتمة بمواصلة بناء محطة بوشهر".


واكد كيريينكو ان "الخبراء الروس ما زالوا يواصلون العمل في المحطة بالرغم من توقف التمويل" الا انه استطرد موضحا ان "مواعيد تسليم المحطة وتشغيلها ستتأخر وفقا لتأخر عملية التمويل".


لكن السكرتير الصحافي لوكالة الطاقة الذرية الروسية سيرغي نوفيكوف قال ان الخبراء الروس بدأوا مغادرة ايران بالفعل ونقلت وكالة "نوفوستي "عن نوفيكوف قوله " يلاحظ نزوح الاختصاصيين من ايران وكذلك رفض عدد من المقاولين تجهيز المعدات للمحطة الكهروذرية " .


من جهة ثانية استبعد سفير روسيا لدى الامم المتحدة فيتالي تشوركين قيام مجلس الامن الاسبوع المقبل بالتصويت على مسودة قرار تشديد العقوبات الدولية على ايران على الرغم من التقدم الجوهري الذي احرزته الدول الست الكبرى في هذا المجال .


وابلغ تشوركين الصحافيين ان الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الامن والمانيا " مازالت لديها مشاكل في البلورة النهائية لنظام العقوبات النهائي" مشيرا الى انه " مازالت هناك بعض القضايا التي تحتاج توضيحا".


وكما كان متوقعا اتخذ الرئيس الايراني محمود أحمدي نجاد موقفا متحديا للدول الكبرى مؤكدا ان بلاده لن تستسلم, وقال في خطاب ألقاه في اقليم يزد في وسط ايران نقله التلفزيون الايراني على الهواء "تجلسون كلكم معا وتتبادلون الاوراق لكن كلكم مخطئون. انتم تعزلون أنفسكم. اذا تصورتم ان بوسعكم اجبار الامة الايرانية على الاستسلام فأنتم مخطئون".


وأوضح أحمدي نجاد ان ايران لن توقف التخصيب وانها " ستدافع عن كل حقوقها كاملة".
الى ذلك نقلت وكالة الانباء الايرانية عن علي لاريجاني كبير المفاوضين الايرانيين في الملف النووي قوله ان ايران سترد عسكريا اذا هاجمتها الولايات المتحدة لتعطيل برنامجها النووي .


وقال حين سئل عما اذا كانت بلاده سترد بالضرب ان هي تعرضت لهجوم أميركي "بالطبع سيكون هناك رد عسكري لاي عمل عسكري" واضاف " ردنا سيكون مناسبا".


واكد لاريجاني ان بلاده "متمسكة بمواقفها بشأن الملف النووي" معتبرا ان اصدار قرار جديد ضد بلاده سيكون "اشارة الى حقد" الدول الكبرى عليها .


بدوره حذر وزير الخارجية الايراني منوشهر متكي من مغبة تشديد العقوبات الدولية على بلاده مؤكدا انها ستؤدي الى اجراءات "مماثلة" .


واوضح في مؤتمر صحافي خلال زيارة لسلوفينيا ان القوى الكبرى "ستتلقى الرد الذي يتناسب مع ما ستقرره: ففي حال اختارت الحل الديبلوماسي فاننا على استعداد تام للتجاوب والعكس بالعكس".


واضاف ان تقرير عقوبات جديدة على طهران "سيعقد الامور على الجميع" موضحا انه لم يفقد "الامل في التوصل الى حل تفاوضي" لأزمة البرنامج النووي الايراني .


على صعيد متصل اعلن رئيس الوزراء الاسرائيلي ايهود اولمرت امس ان الدولة العبرية لا تؤيد اللجوء الى الوسائل العسكرية لوقف البرنامج النووي الايراني .


وبحسب بيان رسمي قال اولمرت لممثلي المعهد اليهودي الاميركي (اميركان جويش سنتر) "لقد سبق وقلت, ولا ازال اعتقد, اننا نفضل حلا ديبلوماسيا لهذه القضية, ولسنا متحمسين للحل العسكري" .


وأكد أولمرت أهمية حفاظ الولايات المتحدة على قوتها وهيبتها في المنطقة حتى يشكل ذلك رادعا مهما بالنسبة للطموحات النووية الإيرانية .


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مخـتارات مهـمة مـن الـملـف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

محمود السعيدان
15 03 2007, 10:57 AM
( 426 )


دُوَل الفيتو وألمانيا تقدِّم اليوم الخميس لـ " مجلس الأمن " مشروعَ قرار لتشديدِ العقوباتِ على إيران


العالم - وكالات : قال السفير البريطاني لدى الامم المتحدة ايمير جونز باري أمس الاربعاء ان الدول الست الكبرى التي تعالج الملف النووي الايراني ستقدم اليوم الخميس الى مجلس الامن مشروع قرار يهدف الى تشديد العقوبات المفروضة على طهران .


باري الذي کان يرافقه نظيره الفرنسي جان- مارك دو لا سابليير اضاف في مؤتمر صحافي نأمل في ان يحصل مشروع القرار هذا على دعم جميع الذين اعدوه مشيرا الى البلدان الخمسة الدائمة العضوية في مجلس الامن (الصين والولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وروسيا) والمانيا, موضحا ان مشروع القرار ما زال يحتاج الى موافقة عواصمهم قبل صباح اليوم الخميس .


وتحدث السفير الاميرکي بالوکالة اليخاندرو وولف عن اتفاق مبدئي بين البلدان الستة على تغييرات ادخلت الاربعاء على العناصر الاساسية للمشروع, لکنه اشار هو ايضا الى ضرورة موافقة العواصم عليها .


وذکر سفير جنوب افريقيا دوميساني کومالو الذي يرأس المجلس لهذا الشهر, ان مشاورات حول هذه المسألة ستجرى في الساعة 11,00 (15,00 ت غ) من اليوم الخميس ؛ واضاف : سيکون لدينا مشروع قرار وسنرسله الى عواصمنا وسنأخذ الوقت لدرسه .


وتوقع الا يتم احتمال تبني القرار قبل منتصف الاسبوع المقبل, مشيرا الى ان الاعضاء العشرة غير الدائمين حصلوا من شرکائهم الخمسة على التأکيد بأنه سيتاح لهم الوقت لدرسه .


وتناقش البلدان الستة منذ عشرة ايام مجموعة من التدابير لتشديد العقوبات المتخذة في کانون الاول / ديسمبر ضد ايران بسبب رفضها تعليق انشطتها النووية السلمية. وقد اغضب هذا الاحتکار الذي تمارسه القوى العظمى الاعضاء العشرة غير الدائمين الذين اشتکوا من استبعادهم من المفاوضات .


وتقضي التدابير المطروحة بفرض حظر على الاسلحة وقيود مالية وتجارية على ايران, ومنع سفر بعض الشخصيات الايرانية المرتبطة بالبرنامج النووي .


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مخـتارات مهـمة مـن الـملـف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

الطارف
15 03 2007, 01:45 PM
الاخ السعيدان حفظك الله
شكرا على الجهد المبارك والى الامام
الا خوة المتابعين بارك الله فيكم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لدي عدة ملاحظات امل مناقشتها للخروج بفائدة

في حال كانت المواجهه بين امريكا وايران حتمية ، ماهي الاجراءات الاحترازية المطلوب عملها كمواطنين في دول الخليج العربي سواء من ناحية المعيشة او الاحتياطات الامنية

ماهي بنظركم اكثر الاماكن امن استراتيجي داخل الخليج

هل تعتقد ان هناك حالة عداء حقيقية بين امريكا وايران ام ان الامر قد يكون خدعة للعرب للبداية في تشكيل الشرق الاوسط الجديد من خلال اثارة القلاقل واسقاط الحكومات

في حال كانت ايران لم تتآمر مع امريكا في مسرحية البرنامج النووي ، هل الحرب التي تعد لها امريكا مقصود بها ايران فقط ام لاثارة الفوضى في المنطقة بشكل عام كغطاء لحل مشكلتها وتسوية اوضاعها في العراق واعادة انتشارها في الشرق الاوسط وامتلاك حقول النفط

هي مجرد تساؤلات تراود الكثيرين امل من الجميع المساهمة في اثراء مناقشتها لنساهم معا في الجانب التحليلي للموضوع وسوف اشارك معكم ان شاء الله

ولكم منا وافر التقدير

where1
15 03 2007, 02:05 PM
المشكل ان الناس لا تفهم ما هو حرب

و ما في عقليهم المال وتجارة

إنني أنتظر نصرك العظيم .. سبحانك ربي العظيم ..
اللهم عاجل نصر للمسلمين

محمود السعيدان
15 03 2007, 07:43 PM
الأخ الفاضل ( الطارف ) :

شكراً لك وعلى حسن ظنك بأخيك ، وجزاك خيراً ، وبارك فيك .

بخصوص كيفية الاستعداد للحرب الضروس التي على وشك الاندلاع بين أمريكا وإسرائيل وبين إيران ، فالعاقل الحصيف يعلم إذا أحاطت به الأخطار كيف يستعد ، ولا أستطيع أن أزيد أكثر من ذلك ! .

وأما هذه الحرب التي ستخوضها واشنطن مع طهران فهي ليست فقط من أجل منع إيران من امتلاك السلاح النووي لمنع هيمنتها على الشرق الأوسط ، بل من أعظم أسبابها إثارة الفوضى في المنطقة بشكل عام كغطاءٍ لحل المشكلة الأمريكية الرهيبة المعقدة في العراق وتسوية أوضاعها هناك وإعادة انتشارها في الشرق الأوسط وامتلاك حقول النفط كما تُمَني واشنطن نفسها بذلك ! ؛ ولكن أمريكا الغبية لا تعلم حقيقة أنها بذلك ستكون كالمستجير من الرمضاء بالنار لتذهب إلى الجحيم بعد ذلك وتلحق بمزبلة التاريخ حيث تنتهي هيمنتها على العالم وتذهب أدراج الرياح لاحقة بمن سبقها من امبراطوريات التاريخ كما جرَت سنة الله وعادته في الدول الظالمة ، ولن تجد لسنة تبديلاً ولا تحويلاً .

أمريكا منذ أحداث 11 سبتمبر وهي من سيِّءٍ إلى أسوأ ومن سُفل إلى أسفل لتلحق قريباً بخبر كان بإذن مَن ينزع المُلك ممن يشاء ويُذل مَن يشاء .

وتبقى الحرب الأخيرة المنتظرة هي المسمار الأخير في نعش أمريكا لتدخل بعد ذلك التاريخ ولكن تحت فصل ( كانت هناك دولة جبارة يُقال لها أمريكا ) ! .

فسبحان اللهِ المَلِك العظيم الذي لا يزول مُلكه .


الأخ الفاضل ( where1 ) :

صدقت بارك الله فيك ، ولكن المؤشرات الحربية الحالية تدل على أن هذه المشكلة التي يعاني من الناس اليوم في المنطقة ستكون جزءاً من الماضي ! .

نسأل الله السلامة والعافية ، وأن يضرب الظالمين بالظالمين ويخرجنا والمسلمين من بينهم سالمين غانمين ، وأن يحفظنا وبلادنا وجميع بلاد المسلمين من كل سوء ومكروه .

محمود السعيدان
15 03 2007, 10:12 PM
( 427 )


جنرال أمريكي : الصواريخ الاعتراضية في أوروبا لإبعاد خطر إيران


http://arabic.cnn.com/2007/world/3/15/usa.missiles/1078542709580042700.jpg_-1_-1.jpg
البرنامج الصاروخي الإيراني بات يشكل تحدياً
أمنياً للولايات المتحدة ( CNN )


سي إن إن ( برلين ) : قال الجنرال هنري أوبرنغ، مدير برنامج الدفاع الصاروخي الأمريكي، إن الهدف من نشر بطاريات الصواريخ الاعتراضية في بولندا، يكمن في التصدي للتهديدات الإيرانية التي تطاول أوروبا والولايات المتحدة .


وتأتي تصريحات الجنرال أوبرنغ كعامل مطمأن لروسيا، التي اعتبرت نشر الصواريخ تحديا ً لها، حيث قال، إن البطاريات التي يبلغ عددها عشرة "لا يمكنها بأي طريقة أن تشكل تهديداً للنظام الصاروخي الروسي، وأعدادها لن تزداد أبداً " .


وكشف أوبرنغ بالمقابل أن تلك الصواريخ "ستحمي الولايات المتحدة وحلفائها من خطر البرنامج الصاروخي الإيراني الصاعد،" وفقاً للأسوشيتد برس .


وأضاف الجنرال الأمريكي، الذي كان يتحدث أمام الصحفيين الخميس في برلين، أن البطاريات سترتبط بنظام الرادارات الموجود في بريطانيا وغرينلاند، وستكون قادرة على تعقب وإسقاط الصواريخ الإيرانية .


وكانت روسيا قد قابلت بغضب شديد إعلان الولايات المتحدة عزمها نشر صواريخ اعتراضية في بعض دول أوروبا الشرقية، وفي مقدمتها بولندا وتشيكيا، حيث اقترح قائد وحدات الدفاع الصاروخي الروسي ضرب تلك القواعد .


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مخـتارات مهـمة مـن الـملـف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

محمود السعيدان
15 03 2007, 10:27 PM
( 428 )


الرئيس الإيراني يعتبر أن " مجلس الأمن " الدولي لا يتمتع بأيِّ شرعية لفرض آرائِهِ على إيرانَ بشأن برنامجها النووي :


الدُّوَلُ السِّتِّ تعلن أنها توصَّلت اليوم الخميس لاتفاق حول مشروع قرار يُشدِّد العقوبات على إيران


موقع قناة العالم الإيرانية - وكالات ؛ عواصم ( نيويورك ؛ طهران ) : أعلن المندوب الروسي بمجلس الامن فيتالي تشوركين أن الدول الست (الخمس الدائمة العضوية في مجلس الامن والمانيا) توصلت الخميس، لاتفاق حول مشروع قرار يشدد العقوبات على إيران بشأن ملفها النووي .


وقال تشورکين: نعم.. لقد توصلنا الى اتفاق حول مشروع قرار سيشدد العقوبات على ايران .


وأکد ذلك أيضا نظيره البريطاني امير جونز باري وقال أنه سيطرح المشروع أمام أعضاء المجلس نيابة عن الدول الست .


من جانبه قال الياندرو وولف مندوب الولايات المتحدة : أنا راضٍ عن نتيجة الحل الوسط التي تم التوصل اليها والتي اُرسلت الى حکومات الدول الست، وقال: هناك الکثير من الاشياء التي کنا نريد التعامل معها بشکل مختلف .


والاربعاء، قال سفير جنوب افريقيا التي تتولى الرئاسة الحالية لمجلس الامن دوميساني کومالو: إن مندوبي الدول سيحيلون نص المشروع الى عواصمهم لدراسته، مشيرا الى أن تبني القرار لن يتم قبل منتصف الاسبوع المقبل .


وأفاد مراسل العالم في نيويورك أن مشروع القرار عُدِّل بشطب بعض الجوانب المالية المتعلقة بضمان الصادرات لإيران، كما أنه لا يمنع سفر الشخصيات السياسية الايرانية للخارج، لكنه يدعو الى مراقبتهم .


ويحظر الاتفاق بين الدول الست تصدير الاسلحة الى إيران ويدعو الى تجميد أرصدة المزيد من الافراد والشركات المرتبطة بالبرنامج النووي الايراني. ويدعو الدول والمؤسسات الى حظر تقديم قروض او منح جديدة لايران .

ومن العناصر الجديدة بالاتفاق وجود قائمة جديدة باسماء الافراد والکيانات التي تستهدفها العقوبات المالية مثل الشرکات وبنك صباح .


ويقول النص انه محظور على ايران تصدير اي اسلحة تقليدية ويدعو الدول الى التحلي باليقظة في نقل اي أسلحة ثقيلة لايران .


الى ذلك، أعلن الرئيس الإيراني محمود احمدي نجاد الخميس، أن مجلس الأمن الدولي لا يتمتع بأي شرعية لفرض آرائه على إيران بشأن برنامجها النووي .


احمدي نجاد وخلال کلمة ألقاها في محافظة يزد وسط إيران، اتهم القوى الغربية باستخدام مجلس الامن الدولي أداة بيدها لصد بلاده عن نهضتها العلمية، وقلل احمدي نجاد من أهمية أي قرار آخر يصدره مجلس الأمن ضد طهران، مشيرا الى أن بلاده باتت تملك دورة الوقود النووي، ولن تهاب العقوبات الاقتصادية التي يتوعد بها الغربيون .


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مخـتارات مهـمة مـن الـملـف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

صولة الحق
15 03 2007, 11:35 PM
ااعتقد أن أمريكا لن نفتح باب على إيران حتى تنتهي من العراق
والله اعلم

where1
16 03 2007, 06:52 AM
على ذمة تقارير روسية

"اللسعة".. عملية لضرب منشآت إيران النووية في السادس من إبريل



موسكو- وكالات - لقناة العربية
ذكر تقرير صحافي روسي أن الإدارة الأمريكية ستشن عملية عسكرية أطلق عليها اسم "اللسعة" على إيران في الساعة الرابعة من فجر السادس من إبريل/نيسان المقبل، تقوم فيها بضرب نحو 20 منشأة نووية، ما قد يؤدي إلى تعطيل البرنامج النووي الإيراني مدة لا تقل عن 5 أو 7 سنوات.
ونقلت وكالة أنباء نوفوستي الروسية عن التقرير الذي نشرته صحيفة"ارغومينتي نيديلي" ان هناك معلومات "تفيد أن الولايات المتحدة الأمريكية ستشن عملية عسكرية أطلق عليها اسم "اللسعة" على إيران في الساعة الرابعة من فجر السادس من إبريل وتستمر حتى الساعة الرابعة بعد الظهر"، وقالت إن تلك العملية تتضمن "ضرب حوالى 20 منشأة خاصة بالشطر الخفي من البرنامج النووي الإيراني بالصواريخ التي ستطلقها الطائرات والغواصات (ولن تتعرض محطة بوشهر النووية التي تشيدها روسيا للهجوم)".
وذكر التقرير أن المسؤولين الأمريكيين يفترضون أن تعطل هذه العملية البرنامج النووي الإيراني لمدة لا تقل عن خمس أو سبع سنوات.
وذكرت نوفوستي ان مصدرا في الإدارة الروسية وجه "تحذيرا إلى القيادة الإيرانية قال فيه إن روسيا لن تدعم إيران إذا لم تُجب الأخيرة عن أسئلة الوكالة الدولية للطاقة الذرية"، وأضاف: "لن نلعب مع الإيرانيين لعبة ضد الأمريكيين".
ويرى خبراء عسكريون روس أن التخطيط لشن هجوم أمريكي على إيران تجاوز نقطة اللاعودة في 20 فبراير/شباط الماضي بعدما فشلت المحادثات بين الإيرانيين ومدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي في فيينا.
أما بالنسبة للرد الإيراني المحتمل فإن "الإيرانيين يلمحون في الأحاديث الخاصة إلى أنهم استعدوا للقيام برد ثأري يستهدف الولايات المتحدة كتفجير الجسور في جزيرة مانهاتن في نيويورك".

محمود السعيدان
16 03 2007, 02:17 PM
الأخ الفاضل ( شام الإسلام ) :

مرحباً بك .

أمريكا غارقة حتى أذنيها في مستنقع العراق وتعلم أنها تزداد غرقاً هناك كل يوم وليس هناك أي مخرج لها سوى ضربة توجهها لإيران لتخلط أوراق المنطقة ( وتخربها ) - كما يُقال - ، ثم تستطيع بعد ذلك الانسحاب ( بشكل مُشرِّف ) من العراق في ظل انشغال العرب بمواجهة الفـُرْس ! .

هناك في الحقيقة أسباب كثيرة لضرب إيران وأهمها الحيلولة دون هيمنتها على منطقة الشرق الأوسط في ظل الضعف الأمريكي بسبب العراق وأفغانستان ، وأيضاً لخلط أوراق المنطقة في حال وجدت أمريكا نفسها غارقة في مستنقع العراق ولا فائدة من الحرب هناك فهي تريد ضرب إيران لتخرج بشكل مشرف من العراق كما تُمني نفسها بذلك ، ولكنها في الحقيقة كالمستجير من الرمضاء بالنار ، وهذا واللهِ من مكر الله تعالى بها ليُلحقها بالأمم الغابرة بإذنه جل في ملكوته وجبروته وعلاه .

الأخ الفاضل ( where1 ) :

شكراً لك على إيراد هذا الخبر المهم ، وسأذكره مرقماً في الرد التالي .

محمود السعيدان
16 03 2007, 02:23 PM
( 429 )


خبراء روس : " التخطيط لشن هجوم أمريكي على إيران تجاوز نقطة اللاعودة " ! :


تقارير روسية : " اللسعة " عملية لضرب منشآت إيران النووية في السادس من إبريل ( 18 / ربيع الأول ) !


http://www.alarabiya.net/staging/portal/Archive/Media/2007/03/15/2118501.jpg
الهجوم الأمريكي على إيران أصبح أقرب من أي وقت مضى في
ظل الإصرار الإيراني على تخصيب اليورانيوم


العربية نت - وكالات ( موسكو ) : ذكر تقرير صحافي روسي أن الإدارة الأمريكية ستشن عملية عسكرية أطلق عليها اسم "اللسعة" على إيران في الساعة الرابعة من فجر ( 18 / 3 / 1428هـ - 6 / 4 / 2007م ) ، تقوم فيها بضرب نحو 20 منشأة نووية، ما قد يؤدي إلى تعطيل البرنامج النووي الإيراني مدة لا تقل عن 5 أو 7 سنوات .


ونقلت وكالة أنباء نوفوستي الروسية عن التقرير الذي نشرته صحيفة"ارغومينتي نيديلي" ان هناك معلومات "تفيد أن الولايات المتحدة الأمريكية ستشن عملية عسكرية أطلق عليها اسم "اللسعة" على إيران في الساعة الرابعة من فجر السادس من إبريل وتستمر حتى الساعة الرابعة بعد الظهر"، وقالت إن تلك العملية تتضمن "ضرب حوالى 20 منشأة خاصة بالشطر الخفي من البرنامج النووي الإيراني بالصواريخ التي ستطلقها الطائرات والغواصات ( ولن تتعرض محطة بوشهر النووية التي تشيدها روسيا للهجوم ) " .


وذكر التقرير أن المسؤولين الأمريكيين يفترضون أن تعطل هذه العملية البرنامج النووي الإيراني لمدة لا تقل عن خمس أو سبع سنوات .


وذكرت نوفوستي ان مصدرا في الإدارة الروسية وجه "تحذيرا إلى القيادة الإيرانية قال فيه إن روسيا لن تدعم إيران إذا لم تُجب الأخيرة عن أسئلة الوكالة الدولية للطاقة الذرية"، وأضاف: "لن نلعب مع الإيرانيين لعبة ضد الأمريكيين" .


ويرى خبراء عسكريون روس أن التخطيط لشن هجوم أمريكي على إيران تجاوز نقطة اللاعودة في 20 فبراير/شباط الماضي بعدما فشلت المحادثات بين الإيرانيين ومدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي في فيينا .


أما بالنسبة للرد الإيراني المحتمل فإن "الإيرانيين يلمحون في الأحاديث الخاصة إلى أنهم استعدوا للقيام برد ثأري يستهدف الولايات المتحدة كتفجير الجسور في جزيرة مانهاتن في نيويورك" .


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مخـتارات مهـمة مـن الـملـف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

محمود السعيدان
16 03 2007, 02:36 PM
( 430 )


رغـم أنه وَصَف أيَّ قـرار يصدر عن " مجلس الأمن " بأنه عبارة عن " قـصَاصَـةِ وَرَق مُمَـزقـة " ! :


الرئيس الإيراني يطلب رسميًّـا الدفاعَ عن بـرنامج بـلادِهِ النـووي أمـامَ " مجلس الأمن "


الجزيرة نت - وكالات : طلب الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد رسميا المشاركة في جلسة مجلس الأمن التي ستخصص للتصويت على عقوبات جديدة ضد بلاده .


وقال سفير جنوب أفريقيا دوميساني كومالو، الذي يترأس مجلس الأمن لشهر مارس/آذار، إنه تلقى رسالة من المبعوث الإيراني لدى الأمم المتحدة يطلب فيها مشاركة أحمدي نجاد في الجلسة التي لم يحدد موعدها .


وأضاف كومالو في تصريح صحفي "إنه (أحمدي نجاد) يريد المجيء عندما يتم تبني القرار لأنه سيكون من حق الوفد الإيراني المشاركة في الجلسة".


ويسمح مجلس الأمن لممثلي أي دولة تكون معنية مباشرة بمشروع قرار بالمشاركة في الجلسة والتحدث خلالها ولكن دون أن يكون له حق التصويت .


وكان سفراء الدول الست الكبرى قد توصلوا إلى اتفاق بشأن مسودة قرار بتشديد العقوبات على طهران بسبب برنامجها النووي .


وأرسل مشروع القرار إلى مجلس الأمن في وقت سابق أمس الخميس ومن المتوقع التصويت عليه الأسبوع المقبل .


وفي رد فعله على ذلك هاجم الرئيس الإيراني بشدة مجلس الأمن وقال إنه "لا يتمتع بأي شرعية" لفرض آرائه على بلاده, واصفا ًأي قرار يصدر عنه بأنه عبارة عن "قصاصة ورق ممزقة".


وأضاف أحمدي نجاد في خطاب ألقاه بمحافظة يزد وسط البلاد "اليوم يريد أعداء الشعب الإيراني استخدام مجلس الأمن الدولي لمنع إيران من التقدم والتطور، لكن هذا المجلس لا يتمتع بأي شرعية في نظر شعوب العالم".


يذكر أن الصيغة الجديدة للقرار التي حصلت الجزيرة على نسخة منها تدعو إلى فرض حظر على صادرات السلاح من إيران وقيود على توريد نوعيات من الأسلحة الثقيلة إليها، وتطالب دول العالم برصد تحركات المسؤولين الإيرانيين المرتبطين بالبرنامج النووي على أراضيها.


كما طالب القرار الدول والمؤسسات المالية بألا تدخل في تعاملات مالية جديدة مع إيران .


وتعهد (القرار) بتجميد العقوبات على إيران إذا ما أوقفت تخصيب اليورانيوم .


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مخـتارات مهـمة مـن الـملـف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

محمود السعيدان
16 03 2007, 02:49 PM
في أول حوار صحفي مع وسيلة إعلامية :


قنصل إيراني منشق يكشف أسرار الخلايا النائمة بالخليج


العربية نت ( دبي ) : طلب كشف الدبلوماسي والقنصل الإيراني المنشق، عادل الأسدي، عن تفاصيل تجنيد وتدريب مواطنين من دول خليجية في إيران، قائلا إن معظمهم من الشيعة ويشكلون خلايا نائمة في بلدانهم. وجاءت تصريحات الأسدي الذي كان مستشارا لوزير الخارجية ثم قنصلا عاما لبلاده بدبي، لـ"العربية.نت"، في أول حوار صحفي من نوعه منذ انشقاقه .


وكانت صحيفة "يديعوت أحرونوت" كشفت منذ أيام أنّ القنصل الإيراني في دبي عادل الأسدي فر هو الآخر إلى الغرب بالتزامن مع فرار الجنرال الإيراني علي رضا أصغري (63 عاما) الذي أكدت مصادر صحافية أمريكية أنه قدم بالفعل لأجهزة المخابرات الغربية وثائق فائقة الأهمية حول نظام بلاده .


خلايا نائمة :


وقال عادل الأسدي لـ"العربية.نت": توجد خلايا إيرانية نائمة في الخليج، حيث تدرب إيران مواطنين من دول خليجية معظمهم من الشيعة، وتتصل بهم ليأتوا إلى إيران ويخضعوا لتدريب عسكري وأمني، ثم بعد ذلك يرجعون إلى بلدانهم في وضع جاهز لتنفيذ ما تأمرهم به إيران .


وكشف الأسدي، بحكم عمله الدبلوماسي، عن الطريقة التي يتم فيها تسفير مواطنين من دول خليجية إلى إيران، قائلاً : لا يدخلون إيران بجوازاتهم وإنما يحمل كل شخص ورقة خاصة يدخل بها إيران دون أن يظهر أنه قد ذهب إلى إيران، وهذا الأسلوب لدينا في وزارة الخارجية الإيرانية، حيث يذهب شخص مثلا لبلد ثالث مثل بريطانيا ومن هناك السفارة الإيرانية تعطيه ورقه خاصة بموجبها يذهب إلى إيران وعندما يرجع لبلده لا يظهر أنه كان في إيران .


وصول السلاح سهل :


ووصف عملية وصول الأسلحة إلى الخلايا النائمة في الخليج بالسهل جدا. وأوضح: في زمن وجودي في مجلس الشورى الإسلامي كنت في لجنة السياسة الخارجية يوم كان الدكتور ولايتي وزيرا للخارجية، وطلبنا مساعد الوزير أمام اللجنة، وسألناه ماذا حصل في البحرين مع حراس الثورة فقال إنهم أرسلوا بضائع للبحرين في سفينة خاصة وهذه البضائع كانت عبارة عن أسلحة مرسلة إلى مجموعات داخل البحرين .


وقال إن "الخلايا النائمة كثيرة جدا وعملهم الآن يتركز على نقل أخبار وأمور أخرى للحكومة الإيرانية وستستيقظ الخلايا وفق حاجة الحكومة الإيرانية".


وأشار إلى أن الكثير من الدبلوماسيين الإيرانيين هم أصلا من عناصر الأمن، لكنه نفى أي علاقة سابقة له بالأمن الإيراني أو الحرس الثوري ، وقال إنه تحول لمعارض مستقل ولا ينسق مع أي دولة غربية .


أعرف أسرارهم :


ونفى عادل الأسدي أن يكون قد نسق انشقاقه مع أجهزة استخبارات غربية، قائلا إن ما دفعه إلى ذلك هو حجم الخطورة الذي كان يشعر به بعد معرفته الكثير من الأسرار عن فساد الحكومة في بلاده ، مشيرا إلى أنه اكتشف هذا الفساد منذ أن كان في مجلس الشوى الإيراني حيث وجد أن الحكومة لاتخدم الشعب، وأن رجال الدين يفكرون بجمع الأموال دون مسؤولية تجاه الشعب .


وقال إنه لم يلتق الجنرال الإيراني المنشق "أصغري" ولكنه تحدث عن وجود جنرالات آخرين في بلاده على استعداد للانشقاق، لافتا إلى أن "أصغري" سيتوجه إلى الولايات المتحدة .


وتحدث عادل الأسدي، 52 عاما، عن طلبه اللجوء السياسي في السويد ووصف نفسه بأنه أول مسؤول مدني ينشق عن النظام الإيراني. وكان سفيرا لبلاده في البرتغال ثم مستشارا لوزير الخارجية قبل أن يصبح عام 2001 قنصلاً عاماً لبلاده في دبي ، وينشق عام 2003.

محمود السعيدان
16 03 2007, 03:00 PM
( 431 )


أوراق ضَعفٍ إيرانية !


صحيفة الخليج الإماراتية - كتبه / محمد السعيد إدريس : إعلان منوشهر متقي وزير الخارجية الإيراني إمكانية مراجعة بلاده لموقفها من عملية تخصيب اليورانيوم إذا تم نقل الملف النووي الإيراني من مجلس الأمن إلى الوكالة الدولية للطاقة الذرية يكشف أن رهان طهران على اجتماع بغداد الخاص بالعراق لم يتحقق على النحو الذي كانت تأمله .


فقبل ذهاب الوفد الإيراني إلى اجتماع بغداد كان هناك إدراك إيراني حقيقي أن أمريكا في مأزق خطير في العراق وأن واشنطن تأمل بدور إيراني سوري للمساعدة في إنقاذها من هذا المأزق، من هنا جاء الرهان على أن مساعدة إيرانية لأمريكا في العراق يمكن أن تنعكس ايجاباً على أزمة البرنامج النووي الإيراني فيما يشبه المقايضة بأن تساعد إيران أمريكا في العراق مقابل أن تساعد أمريكا إيران في أزمة برنامجها النووي .


لكن الرهان لم يتحقق، فقد حرص الأمريكيون على عدم اعطاء الوفد الإيراني أي انطباع بأي مقايضة وأي ربط بين الأزمة العراقية وأية أزمات أخرى، وامتلكوا ناصية الهجوم وتحاشوا أي حوار ثنائي مع الوفد الإيراني بعيداً عن الوفود الأخرى .


تعليق السفير الأمريكي زلماي خليل زاد على ذلك هو التقليل من أهمية فكرة حدوث تغيير في السياسة الأمريكية تجاه إيران وقوله “إن الاجتماع جاء في إطار متعدد الأطراف، وركز على العراق بدعوة من الحكومة العراقية، وبالتالي فإنه ليس تغييراً في السياسة”، كما حرص على التوضيح أنه “لم يكن هناك اجتماع خاص (مع الإيرانيين)، كان كل شيء في إطار المؤتمر”.


وإعلان الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد عزمه على أن يذهب إلى الأمم المتحدة لحضور اجتماع مجلس الأمن الخاص بمناقشة برنامجها النووي للدفاع عن حقوق بلاده يؤكد أمرين أولهما: إن الإعلان جاد وليس مجرد تحرك إعلامي، وثانيهما وهو الأهم أن هناك أزمة بالفعل في العلاقة مع روسيا ليس فقط حول برنامج إنجاز مفاعل بوشهر الذي يتلكأ الروس في اتمامه في الموعد المحدد، ولكن الأزمة ممتدة وتشمل البرنامج النووي الإيراني .


تعبير علي لاريجاني الأمين العام لمجلس الأمن القومي الإيراني مسؤول ملف البرنامج النووي عن ضيقه من التلكؤ الروسي في إنجاز واتمام بناء مفاعل بوشهر في موعده في هذا الوقت بالذات الذي تناقش فيه الدول الخمس الكبرى دائمة العضوية في مجلس الأمن وألمانيا الملف النووي الإيراني وتستعد لتحديد موعد لعقد اجتماع للمجلس لإصدار قرار جديد بعقوبات أشد ضد إيران وفقاً للفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة يؤكد وجود أزمة إيرانية مع روسيا، وأن روسيا ربما لم يعد موقفها صلباً في رفض أي عقوبات جديدة ضد إيران على النحو الذي يأمل المسؤولون الإيرانيون .


يبدو أن إيران في مأزق حقيقي مرجعه أن كثيراً من أوراق اللعب التي كانت تراهن عليها أصبحت ضعيفة الآن. فها هي الورقة العراقية لم تعد بالقوة التي كانت عليها في ظل دخول أطراف دولية وإقليمية على الخط في اجتماع بغداد. هذا المشهد الذي تكشف في اجتماع بغداد وسوف يتكرر ربما في اجتماع اسطنبول الشهر المقبل يعني أن العراق لم يعد ساحة لعب إيرانية مطلقة .


وها هي روسيا باتت غير متحمسة بالدرجة الكافية للدفاع عن البرنامج النووي الإيراني، لكن الأهم من كل هذا هو ما تشهده الساحة الإيرانية من انقسام حول البرنامج النووي.
ولم يعد مستبعداً أيضاً تفاقم أزمات اقتصادية واجتماعية ستدفع حتماً إلى أزمات سياسية تهدد التوحد الإيراني حول البرنامج النووي .


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مخـتارات مهـمة مـن الـملـف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

محمود السعيدان
16 03 2007, 04:51 PM
( 432 )


هل هي خطوات قبل المواجهة المنتظرة بين أمريكا وإسرائيل وبين إيران ؟! :


زحمة مُوفدِين على أعلى المستويات عَلى خطِّ طهران - دمشق !


القبس - صحيفة " آمروز " الإيرانية : تصاعدت الزيارات وتوسعت المحادثات أخيراً بين سوريا وإيران حيث زار الرئيس بشار الأسد طهران وتبعه النائب الاول للرئيس الإيراني بزيارة دمشق فيما اجرى وزير الدفاع الإيراني مصطفى محمد نجار محادثات عسكرية وصفت بانها مهمة جدا في سوريا لتعزيز التعاون العسكري بين البلدين ؛ واعلن عن زيارة لرئيس الوزراء السوري الى طهران هذا الاسبوع .


وقد وصف النائب الاول للرئيس الإيراني برويز داودي العلاقات بين ايران وسوريا انها وصلت الى ذروتها وانها افضل حال منذ 27 عاما وحتى الآن .


ويرى الكثير من المراقبين ان لدى مسؤولي البلدين وجهات نظر مشتركة حيال سياسة اميركا في المنطقة إضافة الى وجود مصالح مشتركة لديهما في لبنان وضرورة التنسيق المشترك بينهما ضد إسرائيل وسياستها الداعية للضغط على لبنان والفلسطينيين وجهات اخرى .


الملف الاخر الذي فيه لايران وسوريا مصالح مشتركة هوالملف الامني والسياسي في العراق مع انهما يختلفان كثيرا في هذا المجال حيث تدعم سوريا جماعات مسلحة غير شيعية لمشاغلة اميركا وابعادها عن التفكير باي هجوم اوضغط عسكري على سوريا، فيما لايران وجهات نظر ومواقف مختلفة عن سوريا حيث تؤيد دوما الجماعات الشيعية وتدعم الحكومة العراقية التي لها بشكل مباشر وغير مباشر أقوى العلاقات مع اميركا والدول المتحالفة معها في العراق .


ويبدو أن طهران ودمشق ترغبان في توسيع تعاونهما العسكري والبحث عن سبل لتقديم الدعم المباشر لحزب الله في لبنان لتمكينه من التصدي لأي هجمات جوية محتملة من جانب اسرائيل وكذلك الرد على اسرائيل في حالة مشاركتها بأي عدوان على سوريا اوايران بحجة ضرب مواقع ايران النووية واجبار سوريا القبول بشروط اسرائيل واميركا حيال ازمة الشرق الاوسط .


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مخـتارات مهـمة مـن الـملـف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

محمود السعيدان
16 03 2007, 05:51 PM
( 433 )


ماذا عن حوار الطرشان ؟!


القبس - صحيفة " غويا " الإيرانية : نتائج المحادثات التي أجراها مندوب ايران علي عراقجي والسفير الأميركي في بغداد زلماي خليل زادة لم تتضح حتى الآن. ومع ان بعض التقارير أشارت الى المحادثات بأنها جرت على هامش اجتماع دول الجوار في بغداد فهي كانت الاولى من نوعها بين البلدين، علما بأن مثل هذه المحادثات جرت عشرات المرات بين مسؤولين ايرانيين وأميركيين في اوروبا وآسيا ودول في المنطقة .


والحقيقة ان كل طرف ظل يدعي ان الطرف الاخر هوالذي يصر على إجراء مثل هذه المحادثات. وتوترت العلاقات بين اميركا وايران اثر احتلال جامعيين إيرانيين لسفارة اميركا في طهران واحتجاز دبلوماسيين لمدة 444 يوماً .


وقد اجرى وزير خارجية ايران ابراهيم يزدي بعد الثورة محادثات علنية مع المسؤولين أميركيين في العديد من الدول، تبعت هذه المحادثات العلنية محادثات سرية اجراها وزير الخارجية في عهد حكومة بني صدر، صادق قطب زاده مع هاملتون جوردن مستشار الرئيس الأميركي آنذاك في باريس .


وتدعي بعض التقارير ان اهم محادثات جرت بين البلدين هي المحادثات التي نجم عنها ما سميت بفضيحة 'ايران غيت' لتأمين أسلحة ومهمات من اميركا حيث اجتمع آنذاك الجنرال ماك فارلين مع رئيس الجمهورية الشيخ رفسنجاني وفي عهد حكومة خاتمي ابدى الكثير من مسؤولي البلدين رغبتهم في إجراء محادثات ثنائية .


والاكثر من ذلك ان العديد من محتلي السفارة الأميركية مثل عباس عبدي اجروا محادثات مع مسؤولين أميركيين وابدوا ندمهم على عملية اقتحام السفارة الأميركية ؛ وظل المحافظون في ايران يرفضون اجراء محادثات مع المسؤولين الاميركيين على الرغم من ان رجال دين معروفين مثل الشيخ كروبي اجرى محادثات مع نواب في الكونغرس الأميركي عندما كان كروبي رئيسا لمجلس الشورى، وان بعض المسؤولين المحافظين مثل محمد جواد لاريجاني لهم سابقة في فتح باب الحوار مع المسؤولين الاميركيين .


وينفي المحافظون في ايران من ان محادثات بغداد قد جرت بصورة مباشرة بين مسؤولين إيرانيين واميركيين بل ان هذه المحادثات جرت في اطار اجتماع بغداد وان هذا الاجتماع شهد الكثير من الاتهامات المتبادلة بين الجانبين بشأن من هوالمسؤول عن تدهور الوضع الامني في العراق .


ومع ان بعض اجهزة الأعلام الإيرانية انتقدت اجراء مثل هذه المحادثات ، فان حكومة احمدي نجاد بررت المحادثات بانها أتت في اطار الدفاع عن مصالح ايران واحتواء الاتهامات ضدها والمساهمة في استتباب الامن في العراق .



-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مخـتارات مهـمة مـن الـملـف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

شمس الحقيقه
16 03 2007, 05:54 PM
لا --نعم--لا--نعم--لا--نعم
لا ندري!!!؟

محمود السعيدان
16 03 2007, 09:20 PM
( 434 )


إجراءات احترازية لاحتواء ضغط أميركا


القبس - صحيفة " خبر" الإيرانية : ردت طهران بشكل مباشر على كل التهديدات التي تعرضت لها أخيرا من جانب اميركا ومجلس الامن الدولي، واتخذت سلسلة من المواقف والتحركات السياسية والعسكرية. وترى طهران ان مثل هذه المواقف والتحركات قد تؤدي الى احتواء ضغوط اميركا السياسية وتقلص احتمال شن هجوم عسكري عليها .


وقام كبار المسؤولين العسكريين الايرانيين بزيارات الى سوريا والهند، واكدت طهران علانية انها قادرة على ضرب عمق الدول الأوروبية وذلك بالقيام بتجربة إطلاق صاروخي فضائي .


وأعلنت طهران من جهة اخرى التوقيع على اتفاقيات تجارية مهمة مع الهند وسوريا والعراق ودول اخرى بالرغم من معارضة اميركا لعقد مثل هذه الاتفاقيات. وترى طهران ضرورة إشراك باكستان في مشروع الغاز المصدر الى الهند والصين .


وتقول إيران ان قيام اميركا او اسرائيل بأي هجوم عسكري عليها سوف يدفع ايران للقيام بعمليات رادعة وانتقامية قد تشمل ايضا ضرب مصالح وقواعد اميركا في المنطقة بما فيه الأسطول الأميركي في مياه الخليج .


ويرى الكثير من المراقبين ان إسرائيل او اميركا قد تتمكن من توجيه الضربات العسكرية الاولى والواسعة على ايران لكن اسرائيل وأميركا قد لا تدركان مدى ردود الفعل التي ستقوم بها ايران والجماعات الموالية لها ضد مصالح الغرب في المنطقة وقد تشعل ايران مرة اخرى ما يسمى حرب المدن التي مازالت ردودها السلبية تؤثر كثيرا على الوضع داخل إسرائيل اثر الهجمات الصاروخية التي شنها حزب الله لبنان في عمق فلسطين المحتلة .


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مخـتارات مهـمة مـن الـملـف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

محمود السعيدان
16 03 2007, 09:36 PM
( 435 )


" مجلس الأمن " يبحث طلب الرئيس الإيراني مخاطبته للدفاع عن برنامج بلاده النووي :


إيران تتمسك بالنووي ، واستعداد دولي لتشديد العقوبات


http://www.aljazeera.net/mritems/images/2006/2/26/1_600397_1_34.jpg
المنشآت النووية الإيرانية تخضع لحراسات مشددة ( أ ف ب )


الجزيرة نت - وكالات : تعهد الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد مجددا بعدم التراجع عن أنشطة تخصيب اليورانيوم، وذلك بعد يوم من اتفاق الدول الكبرى على مشروع قرار يشدد العقوبات على طهران.


ونقلت وكالة أنباء فارس الإيرانية شبه الرسمية عن أحمدي نجاد قوله اليوم في خطاب له بمحافظة يزد وسط البلاد إن "الأمة الإيرانية تملك تقنية دورة الوقود النووي ولن تتراجع عنها".


وهاجم الرئيس الإيراني أمس بشدة مجلس الأمن وقال إنه "لا يتمتع بأي شرعية" لفرض آرائه على بلاده, واصفا أي قرار يصدر عنه بأنه عبارة عن "قصاصة ورق ممزقة".


وأضاف في خطاب ألقاه في نفس المحافظة "يريد أعداء الشعب الإيراني استخدام مجلس الأمن الدولي لمنع إيران من التقدم والتطور، لكن هذا المجلس لا يتمتع بأي شرعية في نظر شعوب العالم".


مجلس الأمن يدرس طلب نجاد :


في غضون ذلك يبحث مجلس الأمن اليوم طلب أحمدي نجاد التحدث أمامه للدفاع عن خطط بلاده النووية خلال جلسة التصويت على القرار الأسبوع المقبل .


وقال الرئيس الحالي لمجلس الأمن مندوب جنوب أفريقيا إنه سيجري مشاورات اليوم مع أعضاء المجلس بشأن الإجراءات الواجب اتخاذها حيال طلب الرئيس الإيراني .


وأوضح أنه تلقى رسالة من المبعوث الإيراني لدى الأمم المتحدة محمود جواد ظريف يطلب فيها مشاركة أحمدي نجاد في الجلسة التي لم يحدد موعدها لكن يتوقع أن تعقد الأسبوع المقبل .


وأضاف أن الرئيس الإيراني "يريد المجيء عندما يتم تبني القرار، لأنه سيكون من حق الوفد الإيراني المشاركة في الجلسة".


ويسمح مجلس الأمن لممثلي أي دولة تكون معنية مباشرة بمشروع قرار بالمشاركة في الجلسة والتحدث خلالها، ولكن دون أن يكون له حق التصويت .


من جانبه علق القائم بأعمال المندوب الأميركي لدى الأمم المتحدة أليخاندرو وولف بنبرة ساخرة على طلب الرئيس الإيراني، وقال "إن الأمر يدعو للسخرية لأن الرئيس الذي نقل عنه اليوم أنه يتجاهل قرار مجلس الأمن ولا يحترمه يرغب الآن في الحضور ومخاطبة المجلس".


وفي السياق قال متحدث باسم بعثة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة إن الإيرانيين طلبوا رسميا تأشيرات دخول للرئيس أحمدي نجاد ووفد مرافق له. وأشار دبلوماسيون إلى أنه من غير المرجح أن ترفض واشنطن مثل هذا الطلب لأن الرئيس الإيراني منح تأشيرات في السابق مثلما حدث في سبتمبر/ أيلول الماضي عندما حضر اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة .


العقوبات :


وجاء الكشف عن طلب أحمدي نجاد بعد توصل سفراء الدول الست إلى اتفاق بشأن مسودة قرار بتشديد العقوبات على طهران بسبب برنامجها النووي تم إرساله إلى مجلس الأمن أمس .


وفي السياق قال رئيس الوزراء الفرنسي دومينيك دوفيلبان إن إيران يجب أن تنصاع للقرار الأممي الجديد الذي تقدمت به الدول الست الكبرى إلى المجلس .


وأشار عقب لقائه الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون إلى أن المجتمع الدولي يجب أن يتصرف بشكل صارم إذا رفضت إيران القرار الجديد .


وأضاف "نحن نمنح الإيرانيين الخيار بين استئناف الحوار ما يتيح لطهران آفاقا لتطوير برنامج نووي مدني، أو اختيار الرد السلبي ما يتطلب صرامة المجتمع الدولي"، مؤكدا أن هذه العقوبات ليست موجهة ضد الشعب الإيراني .


يذكر أن الصيغة الجديدة للقرار والتي حصلت الجزيرة على نسخة منها تدعو إلى فرض حظر على صادرات السلاح من إيران وقيود على توريد نوعيات من الأسلحة الثقيلة إليها، وتطالب دول العالم برصد تحركات المسؤولين الإيرانيين المرتبطين بالبرنامج النووي على أراضيها .


كما طالب القرار الدول والمؤسسات المالية بألا تدخل في معاملات مالية جديدة مع إيران، متعهدا بتجميد العقوبات على طهران إذا ما أوقفت تخصيب اليورانيوم .


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مخـتارات مهـمة مـن الـملـف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

محمود السعيدان
16 03 2007, 11:06 PM
( 436 )


موقف روسي يثير تساؤلات !


القبس - صحيفة " أحداث " الإيرانية : إعلان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عن شرط روسيا الجديد من انها لن تواصل التعاون النووي مع ايران الا بعد إيقافها الكامل لتخصيب اليورانيوم قد عقد الامور اكثر الى جانب عدم اتضاح المحادثات التي أجراها مسؤولون إيرانيون وروس بشأن الخلافات المالية المتعلقة بمشروع بوشهر النووي حيث وصل وفد روسي لبحث هذه الخلافات واعلان موسكو انها أجلت تنفيذ هذا المشروع بسبب تخلف طهران عن دفع التعهدات المالية .


ووفقا للاتفاقية بين البلدين كان من المقرر ان تنهي روسيا جميع تعهداتها في سبتمبر القادم وان يتم افتتاح محطة بوشهر النووية بشكل تجريبي في الشهر ذاته. وكان من المقرر ايضا ان تبادر روسيا بتحويل الوقود النووي الى ايران خلال الشهر الجاري لكن موسكو ادعت من ان ايران نقضت دفع تعهداتها المالية بسبب تغيير نظام تعاملها المالي من الدولار الى اليورو .


وتقول طهران ان ادعاءات روسيا لا اساس لها من الصحة لانها التزمت بكل تعهداتها المالية وانها احتوت ازمة استبدال نظام التعامل المالي من الدولار الى اليورو. وتقول طهران ايضا انها مستعدة لدفع مبالغ إضافية الى روسيا من اجل الالتزام بتعهداتها لارسال الوقود النووي الى ايران، فيما اتهمت اجهزة اعلام ايرانية روسيا بالسعي لاخذ (اتاوة مالية) من ايران والضغط على طهران لارضاء الغرب .


وكانت روسيا قد وقعت مع ايران عام 1995 على اتفاقية انهاء محطة بوشهر النووية، ولم تعترض الوكالة الدولية للطاقة الذرية آنذاك على هذه الاتفاقية بل وايدتها وأرسلت مفتشين للاشراف عليها. وتطلب اميركا من روسيا وقف تعاونها النووي مع ايران، فيما اكدت طهران انها لن تتراجع عن الحصول على تقنية نووية، وكان من المقرر ان تبدأ طهران بتشغيل المرحلة الاولى من محطة بوشهر بتاريخ 13 مارس الجاري لانتاج 400 كيلوواط من الكهرباء بواسطة هذه المحطة .


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مخـتارات مهـمة مـن الـملـف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

محمود السعيدان
17 03 2007, 12:10 AM
قالت بأن " الجهاد " في بلاد الرافدين سجَّـل أعلى مستوى له منذ احتلال البلاد في ( صفـَر / 1424هـ - أبريل / 2003م ) :


وزارة الدفاع الأمريكية : ( 1000 ) عملية أسبوعيًّا ضد القوات الأمريكية والعراقية بمُعَدَّل ( 142 ) هجوماً وعملية في اليوم الواحد !

الجزيرة نت - وكالات : أصدرت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) تقريرها ربع السنوي المقدم للكونغرس بشأن العراق, والذي قال إن وتيرة العنف في العراق سجلت أعلى مستوى لها منذ غزو العراق خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة من عام 2006 ؛ وقال التقرير إن الصراع الطائفي على السلطة هو السمة الأساسية للوضع العراقي الآن .

وأضاف أن طبيعة الصراع تحولت من أعمال مسلحة يقودها السنة ضد الاحتلال إلى صراع طائفي لتقاسم النفوذ السياسي والاقتصادي .

وأضاف التقرير أن أكثر من ألف هجوم كانت تسجل أسبوعياً على القوات الأجنبية والعراقية والمدنيين خلال يناير/ كانون الثاني ومطلع فبراير/شباط .

وأكد البنتاغون أن التقرير هو عن الحوادث التي سجلتها القوات الأميركية هناك وبالتالي فإنه يقدم صورة جزئية للعنف الذي يشهده العراق .

where1
17 03 2007, 08:48 AM
اللهم اجمع شمل المسلمين ووحد صفوفهم وقوي شوكتهم انك علي كل شيء قديرا
اللهم ارحمة ووسع مدخله واغفر له , انك انت الغفور الرحيم
اللهم انصر المسلمين فى كل مكان




اللهم اشغل الظالمين بالظالمين .. واخرج المسلمين من بينهم سالمين
اللهم دمر علمهم اللهم أمحق علومهم وأقتصادهم وجيشهم وسلاحهم
اللهم أهلك الظالمين بالظالمين وأخرجنا من بينهم سالمين غانمين ..

محمود السعيدان
17 03 2007, 10:09 AM
تقبل الله دعاءك أخي الفاضل : ( where1 ) ، وجزاك خيراً .

محمود السعيدان
17 03 2007, 10:15 AM
( 437 )


طهران تنتقد خطط بريطانيا لتجديد ترسانتها النووية ! :


أمريكا " سَتسَهِّل " لأحمدي نجاد دخوله للمشاركة باجتماع ما يُسمَّى " مجلس الأمن " يوم الأربعاء القادم !


العربية نت - عواصم ؛ وكالات : أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية أمس الجمعة أنها ستسهل منح الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد تأشيرة دخول الى الولايات المتحدة، وذلك للمشاركة في اجتماع مجلس الامن الدولي الأربعاء المقبل ( 2 / 3 / 1428هـ - 31 / 3 / 2007م ) المخصص للتصويت على عقوبات ضد ايران .


وكان نجاد أكد عزمه على المشاركة في اجتماع مجلس الامن الدولي في نيويورك اذا منحته الحكومة الامريكية تأشيرة دخول .


واوضح نجاد انه سيدافع عن حق بلاده في المجال النووي خلال الاجتماع المخصص للتصويت على مشروع قرار بفرض عقوبات على طهران ، وشدد على أن بلاده لن تستسلم للضغوط الدولية بالتخلي عن دورة الوقود النووي .


من جانب آخر، انتقدت ايران أمس الجمعة خطط بريطانيا لتجديد ترسانتها النووية قائلة : إن هذه الخطط تمثل "انتكاسة خطيرة" للجهود الدولية لنزع السلاح .


وقال علي أصغر سلطانية سفير ايران لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية في مؤتمر في لندن " ليس من حق بريطانيا مساءلة الاخرين بينما لا تفي هي بالتزاماتها " .


وأيد البرلمان البريطاني يوم الاربعاء خطط رئيس الوزراء توني بلير بتجديد الترسانة النووية البريطانية ، وساعدت أصوات المعارضة بلير في النجاة من تمرد كبير من جانب أعضاء في حزبه .


وقال بعض الاعضاء في حزب العمال الذي ينتمي اليه بلير ان قرار تجديد الترسانة النووية البريطانية سيرسل اشارة خاطئة لدول مثل ايران وكوريا الشمالية التي تتعرض لضغط دولي قوي بشان برامجها الخاصة .


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مخـتارات مهـمة مـن الـملـف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

محمود السعيدان
17 03 2007, 11:04 AM
في الوقت الذي اعترفت فيه وزارة الدفاع الأمريكية بأن " الجهاد " في بلاد الرافدين سجَّـل أعلى مستوى له منذ احتلال البلاد في ( صفـَر / 1424هـ - أبريل / 2003م ) :


سيل الخسائر الأمريكية يصل لأعلى مستوياته ، وعدد قتلى أميركا في العراق المحتل يرتفع إلى أكثر من ( 35 ) ألف جنديٍّ !

وكالة الأخبار الإسلامية ( نبأ ) : اعترف جيش الاحتلال الأميركي في العراق فى بيان له، اليوم الجمعة، بأن أحد جنوده قُتل متأثرا بجروح، أصيب بها على أيدي المقاومة العراقية؛ في هجوم على جنود قوة مهام البرق فى محافظة صلاح الدين أمس الخميس، ليرتفع بذلك عدد قتلى الأميركيين في العراق إلى 35130 جنديا منذ احتلال العراق في عام 2003 مقتربا من قتلى الأميركيين في فيتنام، وعددهم 58 ألف قتيل بالإضافة إلي 250 ألف مصاب .

واعترف البيان أيضا بإصابة جندى آخر بجروح خلال هذه العمليات مما يرفع عدد القتلى والمصابين فى صفوف قوات الاحتلال الأميركية إلى ثمانية جنود خلال الساعات الاربع والعشرين الماضية .

كان جيش الاحتلال الأميركى قد اعترف ـ فى وقت سابق اليوم ـ بأن أربعة من جنوده قد ُقتلوا، وأصيب اثنان آخران، وذلك فى هجوم للمقاومة العراقية بتفجير عبوتين ناسفتين استهدفتا دوريتهم شرقي بغداد .

وبجانب ما يتعرض له بوش وقواته في العراق على ايدي المقاومة العراقية يتعرض بوش حاليا الى هجوم شرس على ايدي أهالى الجنود الأميركيين الذين لقوا مصرعهم في العراق فقد بدأ بدأ أهالي القتلى وجمعيات مناهضة الحرب علي العراق بتنظيم المظاهرات أمام الكونجرس لوقف آلة الحرب ووقف توابيت القتلي التي تصلهم سراً في المطارات العسكرية الأمريكية ، وتمتد المظاهرات من واشنطن الي هوليود و لوس أنجلوس و سان فرانسيسكو وكبري الولايات الأمريكية .

ويتوقع أن تحشد عدة أطراف أمريكية معارضة لإحتلال العراق غدا السبت في واشنطن وعدة مدن أخرى عشرات الآلاف للتظاهر بمناسبة الذكرى الرابعة لإحتلال العراق في مارس 2003 وسيشارك في مسيرة الغد جنود ومحاربون قدامى برفقة أسرهم، إلى جانب شخصيات كثيرة بينها سيندي شيهان أشهر معارضة للحرب والتي لقى ابنها حتفه في المعارك بالعراق .


http://www.islamicnews.net/Document/ShowDoc01.asp?Job=&TabIndex=1&DocID=91434&TypeID=1&SubjectID=0&ParentID=0&TabbedItemID=&TabbedItemSellected (http://www.islamicnews.net/Document/ShowDoc01.asp?Job=&TabIndex=1&DocID=91434&TypeID=1&SubjectID=0&ParentID=0&TabbedItemID=&TabbedItemSellected)=


http://arabic.islamicweb.com/Books/cbar.gif


قائد أمريكي : خطة " أمن بغداد " كثفت هجمات المقاومة !

الإسلام اليوم - وكالات : اعترف قائد عسكري أمريكي رفيع المستوى ‏بتصاعد وتيرة الهجمات التي تتعرض لها قوات ‏الاحتلال الأمريكية والقوات العراقية بعد انطلاق ما ‏تسمى بـ"خطة فرض الأمن" في بغداد .

‏وقال العقيد ديفد ساثرلاند التابع للواء الثالث لفرقة ‏الخيالة الأولى المنتشرة في ديالي إن "عدد الهجمات ‏التي يشنها مسلحو المقاومة العراقية بقذائف الهاون والصواريخ ‏بلغ الشهر الماضي 98 مقابل 28 في يوليو ‏‏2006، بينما تصاعدت الهجمات المباشرة من 90 ‏إلى 153 هجوما، كما تراجعت بشدة العمليات ‏الطائفية".وأضاف ساثرلاند " المسلحون نقلوا ‏عملياتهم من المدنيين إلى القوات الأمريكية".‏وتابع ‏‏"تطبيق خطة أمن بغداد أسفرت عن زيادة نشاط ‏المسلحين في تلك المناطق" .‏


من جانبها أصدرت وزارة الدفاع الأمريكية ‏‏"البنتاجون" تقريرها ربع السنوي المقدم للكونجرس ‏بشأن العراق ، والذي قال إن وتيرة الهجمات ‏تصاعدت إلى أعلى مستوياتها منذ الغزو الأمريكي ‏خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة من عام 2006. يشار إلى أن قيادة جيش الاحتلال الأمريكي أرسلت ‏أخيراً تعزيزات عسكرية إلى ديالي .


http://www.islamtoday.net/albasheer/show_news_content.cfm?id=66149 (http://www.islamtoday.net/albasheer/show_news_content.cfm?id=66149)


http://arabic.islamicweb.com/Books/cbar.gif


دوفيلبان يعتبر أن الحرب على العراق حطمَت صورة أمريكا ، وأثرت سَلباً على صورة الغرب برُمَّته !

العربية نت - وكالات ( بوسطن ) : اعتبر رئيس الوزراء الفرنسي دومينيك دوفيلبان أمس الجمعة 16-3-2007 في الولايات المتحدة أن "الحرب على العراق حطمت صورة امريكا" واشار الى ان "اي بلد لا يمكنه اليوم ان يفرض لوحده نظاما عالميا جديدا".

وقال خلال مؤتمر في جامعة هارفارد بالقرب من بوسطن (شمال شرق): "ان الولايات المتحدة تبقى القوى العظمى الاولى ولها وحدها تنسب جميع الصفات: القوة العسكرية والقوة الاقتصادية والقدرة على اختراع التكنولوجيا وقوة الجذب في طريقة حياتها".

واستدرك "لكن فلننظر الى الاشياء بصحوة فكر: ان الحرب على العراق احدثت تغيرا. لقد حطمت صورة امريكا واثرت سلبا على صورة الغرب برمته. حان الوقت حاليا كي تستعيد الولايات المتحدة واوروبا معا احترام وتقدير الشعوب الاخرى".

وكان دوفيلبان اعلن في العام 2003 باسم فرنسا رفض الحرب على العراق .

واكد رئيس الوزراء الفرنسي انه "ليس بامكان اي بلد حاليا ان يفرض لوحده نظاما عالميا جديدا" مطالبا بقيام "حكم عالمي حقيقي".

واوضح "في هذه الخطوة نحو نظام عالمي جديد, امام الولايات المتحدة واوروبا واجبات اكبر من الآخرين. علينا اولا واجب العمل معا" مؤكدا ان "اوروبا هي الحليف الكلي الوحيد" لواشنطن .

وقال دوفيلبان ايضا "ما يقربنا هو اقوى مما يبعد بيننا. نحن نتقاسم القيم الاساسية نفسها: الديمقراطية وحقوق الانسان ومفهوم واحد لمنزلة الفرد في المجتمع" .

واضاف "يجب علينا ان نبني شراكة من الند الى الند. مصلحة اوروبا تكمن في ولايات متحدة قوية ولكن منفتحة. مصلحة الولايات المتحدة لا تكمن في اوروبا خاضعة بل في اوروبا قوية واكثر مسؤولية. هي بالنسبة للولايات المتحدة شريك وليست خصما" .

وأكد انه يجب على الولايات المتحدة "ان تأخذ بالاعتبار وبشكل افضل حقيقة العالم". وقال ان "قوتها الحقيقية" برأيه "ليست في جيشها لان الشكل الحديث للقوة ليس النفوذ والقدرة على صنع الاشياء معا. لا توجد قوة قائمة بحد ذاتها" .

وأضاف "على الصعيد الشخصي, اود ان اقول أنا من أقام في الولايات المتحدة, أنا من يحب بلدكم, ان أمريكا تبقى حلما لكثير من الشعوب في العالم".


http://www.alarabiya.net/Articles/2007/03/17/32636.htm (http://www.alarabiya.net/Articles/2007/03/17/32636.htm)


والـحـمـد لله ربِّ الـعـالـمـيـن


عـدد خـلـقـه ، ورضـا نـفـسـه ، وزنـة عـرشـه ، ومـداد كـلـمـاتـه ؛؛

محمود السعيدان
17 03 2007, 11:54 AM
( 438 )


فرنسا تدعو إلى ضغط دبلوماسي على إيران ، ولا تستبعد الحرب


أ ف ب ( طوكيو ؛ نيويورك ) : دعت وزيرة الخارجية الفرنسية ميشال اليوماري الى ممارسة 'ضغط دبلوماسي' لتسوية الازمة النووية الايرانية، معربة عن ارتياحها للاتفاق الذي توصلت اليه الدول الست الكبرى تجاه ايران .


وقالت اليو ماري 'ينبغي ان تحل الازمة بالضغط الدبلوماسي، ولا يمكن استبعاد اي تدخل عسكري بشكل كامل لكن ذلك يشكل مجازفة حقيقية'.


واشارت الى 'خطر تشكل نوع من التضامن بين شعوب العالم الاسلامي حول ايران واحداث هذا الشرخ بين العالم الاسلامي وبقية العالم الذي نجحنا معا في تفاديه بعد اعتداءات 11 سبتمبر'.


واعربت اليوماري من طوكيو عن الامل في ان تنضم اليابان الى عمليات حفظ السلام في افريقيا وذكرت خصوصا دارفور .


من جهته، وصف رئيس الوزراء الفرنسي دومينيك دوفيلبان امس العقوبات التي يستعد مجلس الامن لايقاعها على ايران بانها قابلة للمراجعة والسحب في حال اختارت طهران الانصياع .


وصرح عقب اجتماعه في نيويورك الى الامين العام للامم المتحدة بان كي مون انه في حال اختارت ايران التجاوب مع المطالب الدولية 'فستحصل على حزمة اقتصادية قوية للغاية'.


وعن الوضع في العراق، رأى دوفيلبان ان الذي يؤدي الى اخراج هذا البلد من الفوضى الحالية، يمر بوضع 'برنامج زمني لاعادة السيادة الكاملة'، الى السلطات العراقية .

واكد على ضرورة 'ان نشهد طوال عام 2008 انسحابا كاملا للقوات الاجنبية من العراق'.


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مخـتارات مهـمة مـن الـملـف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

محمود السعيدان
18 03 2007, 04:42 PM
( 439 )


تقرير أمريكي يزعم أن طهران مستعدة لإشراف دولي على منشآتها ! :


متقي يحذر ما يُسمَّى " مجلس الأمن " .. والجيش يتعهد بردٍّ حاسم على " أيِّ خطوة غبية "


القبس - وكالات ( نيويورك ؛ طهران ) : لاتزال إيران تراهن على كفاءتها في إدارة المفاوضات بشأن الملف النووي، رغم توافق القوى العظمى على تشديد العقوبات عليها، وفي وقت تصر فيه الجمهورية الإسلامية، التي يبدو ان أصدقاءها الروس قد تخلوا عنها، على المضي قدما في برامجها لتخصيب اليورانيوم، ويستعد الرئيس محمود احمدي نجاد للتوجه إلى نيويورك للمشاركة في جلسة لمجلس الأمن الدولي تتم خلالها مناقشة قرار جديد يشدد العقوبات على طهران، بعدما قالت واشنطن إنها ستسهل إعطاء نجاد تأشيرة دخول إلى الولايات المتحدة كونها دولة مضيفة للأمم المتحدة .

هذا وقد وافق مجلس الأمن بالاجماع الجمعة على السماح للرئيس الإيراني بالتحدث أمام المجلس دفاعا عن برنامج بلاده النووي .

وقال سفير جنوب افريقيا دوميساني كومالو، الذي ترأس بلاده الدورة الحالية لمجلس الأمن 'لقد نقلنا طلبه ولم يكن هناك أي اعتراض عليه' من قبل أعضاء المجلس .

إشراف دولي على 'النووي' :

إلى ذلك، كشف تقرير صحفي أميركي عن اقتراح إيراني لحل أزمة 'النووي' من خلال إشراف اتحاد دولي، تكون الولايات المتحدة من أعضائه، على جميع المنشآت النووية الإيرانية. وكتبت مجلة تايم الأميركية ان مندوب إيران لدى الأمم المتحدة جواد ظريف قدم هذا الاقتراح خلال مقابلة معها. وذكرت المجلة ان ظريف اقترح إمكان 'أن توافق إيران على أن تكون كل منشآتها النووية، بما فيها كل منشآت التخصيب، مملوكة تحت تصرف اتحاد دولي تشارك فيه كل الدول المعنية، بما فيها الولايات المتحدة، يمكن موظفيهم والمواطنين الأجانب من المجيء والذهاب للعمل في هذه المنشآت، التي ستسمح بأفضل نوع من المراقبة'.

الأطلسي يدعم العقوبات :

وفي الشأن ذاته قال المبعوث الخاص لحلف شمال الأطلسي إلى آسيا الوسطى والقوقاز روبرت سيمونز في باكو ان دول الحلف ستؤيد العقوبات المشددة التي يتوقع أن يتبناها مجلس الأمن ضد طهران .

الجيش الإيراني يحذر :

في طهران حذر القائد الأعلى للقوات المسلحة الإيرانية الولايات المتحدة والقوى الغربية الأخرى من أن تخطو أي 'خطوة غبية' بشأن برنامج طهران النووي، وقال انها ستفاجأ بالرد العسكري على مثل هذا العمل حسب قوله .

وتصريحات اللواء عطاء الله صالحي هي الأحدث في سلسلة بيانات تصدرها القيادة عشية اجتماع مجلس الأمن .. مشيراً إلى أن جيش بلاده أقوى كثيرا اليوم مما كان عليه حين خاضت إيران حرباً ضد العراق .

ونقلت صحيفة 'سياستي روز' عن صالحي قوله 'لا تقارن القدرات الدفاعية الإيرانية اليوم بما كانت عليه إبان الحرب المقدسة، وإذا خطا عدونا المتجبر خطوة غبية فسوف يفاجأ بكل تأكيد'.

متقي : " تبعات خطيرة " :

في السياق نفسه، حذر وزير الخارجية منوشهر متقي أمس من إصدار قرار جديد من مجلس الأمن وقال إن هذا ستترتب عليه تبعات خطيرة .

وأوضح في مقابلة مع وكالة الأنباء الإيرانية ان بلاده تعتبر الحوار أفضل سبيل للتوصل إلى حل منطقي وشامل للملف النووي .

وأضاف متقي 'لقد أطلعنا مرات عديدة الأعضاء الدائمين في مجلس الأمن على وجهات نظرنا، ونحن نفضل التعاون والحوار للتوصل إلى حل سياسي'.


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مخـتارات مهـمة مـن الـملـف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

محمود السعيدان
18 03 2007, 05:10 PM
( 440 )


ستضطر لخوضه إذا فشِلت الجهود الدبلوماسية :


واشنطن تريد تفادي النزاع المُسَلَّح مع طهران

أ ف ب ( باريس ) : أعلن مساعد وزير الدفاع الأميركي اريك ايدلمن ان هدف بلاده هو 'تفادي نزاع' مع ايران .


ونشرت صحيفة لوموند الفرنسية حديثا مع ايدلمن خلال زيارة الى باريس قال فيه: 'لا أحد يرغب في حل عسكري للمسألة. تحدثت تقارير صحفية عن عملية عسكرية وشيكة.. هذا لا معنى له'.


وفي إشارة ضمنية الى اسرائيل اضاف ايدلمن 'من خلال تكثيف انتشارنا العسكري اردنا التأكيد لحلفائنا في المنطقة اننا سندافع عنهم ضد اي تحرك ايراني يهددهم، والامر يتعلق بردع الايرانيين عن القيام باي شيء قد يؤدي الى نزاع واسع. وبعد ان ذكر بان الرئيس جورج بوش 'قال بوضوح ان جميع الخيارات ما زالت واردة'، شدد على انه 'خلال السنتين الماضيتين اقتصر جهدنا على الطرق الدبلوماسية وسنواصل ذلك'.


وشدد ايدلمن على ان 'البعض يقول انه اذا امتلكت ايران السلاح النووي قد نتمكن من التعامل مع ذلك'، لكن 'بالعكس سنشهد انتشار الاسلحة النووية في دول اخرى'.


محاورة جيران العراق :


وقال ان واشنطن تسعى 'الى القيام بمساع دبلوماسية لدى جيران العراق' ذاكرا المؤتمر الدولي الذي انعقد في بغداد الاسبوع الماضي، ونفى 'الاسطورة القائلة ان الولايات المتحدة ترفض التحاور مع دمشق'، مشيرا الى 'المبادلات العديدة مع سوريا' لاسيما بشأن لبنان 'مع اصدقائنا مثل فرنسا' .


ورحب بكون دمشق اتخذت 'اجراءات لمكافحة تسلل عناصر القاعدة من العراق'، مؤكدا رغم ذلك انها 'لا تتحرك بما فيه الكفاية ضد تسلل مجموعات البعثيين' من انصار الرئيس السابق صدام حسين .


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مخـتارات مهـمة مـن الـملـف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

محمود السعيدان
18 03 2007, 10:55 PM
( 441 )


مـاذا بـعـد الـحـرب الـقـادمـة ؟!

الشيخ / حامد بن عبد الله العلي ( الكويت ) : جَليُّ جداً ، أنَّ المشروع الأمريكي الأشدّ غباء عبر التاريـخ ، الذي أطلق عليه ( الشرق الأوسط الكبير ) سقط على وجهه عند أوّل عتبة في طريقـه إلى أهدافه الشريرة ، وليس ثمة جدال في هذا الآن ، وإنما الشأن فيما سيعقب هذا الفشل .

فقـد بات الأمريكيّون الساعـة أعظم الناس علماً بشيء ، وأشدّهم جهلا بشيء ، وأحرصهم إرادةً على تحقيق شيء ؛ فكما أنهّم أعلم الناس بفشل مشروعهم .

هم أجهل الناس بما سيحصل بعد الحرب القادمة من آثار استكبارهم في الأرض بغير الحـقّ، جهل الإنسان الظلوم الجهول ، وجهل الباغي المستكبر ، وجهـل الغبيّ المعانـد .

غير أنّهـم أحرص شيءٍ اليوم على أن لايتركـوا وراءهـم إثر فشلهم ، إلاّ الخراب على مستوى المشهد العراقي ، لاسيما على مستويين :

1 ـ تقسيم العراق ، فإنّ تقسيمه لم يزل حلمهم وحلم الصهاينة ، وبه يضمنونـه مدمَّرا كونه في حالة إنشغال داخلي ، فيبقى ضعيفا بعيدا عن تهديد الكيان الصهيوني .

2 ـ إجتثاث الحالة الإسلامية ، و الثقافة الجهادية التي انتشرت في العراق انتشار النّار في الهشيم ، وإشعال نار الصراع الداخلي فيها ، وهذا المنزلق الأخطـر على الجهاد والذي يُعـدّ الآن للجهاد السنّي في العراق ، ليُضيّع مرارة الهزيمة الأمريكية ، وليُشتِّت زخم وحلاوة النصر التاريخي الضخم الذي حققه الإسلام عندما استطاع أن يهـزم بقليلٍ من جُندِه ، وبطرفٍ ضئيل من مخزونه الحضاري ، وبوسائله المتاحة بيده والعاديّة جـداً ، الحضارة الغربية برمتها ـ وليس الجيش الأمريكي ـ ويجعلها عبرة لكلّ العالمين .

حتى غدا هذا الإنجاز الحضاري للإسلام ، هـو بحـقّ أكبر مدرسة في العصر الحديث ، ألقى فيها أبطال الإسلام دروسا تاريخية في الاعتزاز بالإنتماء والهويّة ، والإقتدار بالعزائم القويـّة ، والإرادة الصارمة صرامة الحقّ ذاته ، الماضية ـ بإذن الله ـ مضاء القدر بثباته ، التي تحطّم كلّ المعوقات في طريق التغيير .

إشعال الصراع الداخلي ، هذا المنزلق الأخطـر ، نراه يزدلـف كأنـّه يكرّر مشاهد سابقة كانت في مشاريع الجهاد ، يزدلـف وسط اندهاش العقلاء ، وخوف المخلصين الفضلاء ، وعجز المصلحين النجباء ، يهيّجه الشحُّ الذي أُحضرتْه الأنفس ، ويدفعه الهوى ، ويحشّـه من وراءه ، الخونـة المندسُّون ، ويزيّنه الشيطان .

ونحن إذ نتضرّع إلى الله تعالى أن يفشل كيد الشيطان هذا ، ونرجو من الله أن يجنِّب المشروع الإسلامي الجهادي في العراق هذا المنزلق ، بما يقذفه في روع القادة من إيثار الآخرة ، وبعد النظرة ، وسعة المدرك ، وترجيح المصالح العامة ، نعلم أنـّه إنْ وقع ـ لاقدر الله ـ فإنَّ عُظْم إثمه إنما يقع على من يروِّج خطاب الإحتكار ، ويبثّ ثقافـة التمزيق ، إحتكار الإنجاز ، وتمزيق الصفّ ، سائلين الله تعالى أن يمكِّن العقلاء من محاصرة هذا الخطاب ، وتبديد تلك الثقافة .

هذا ،, ولم تُعـد تخفى هذه الأيام ، ركضات إدارة بوش الحمقاء لترتيب المشهد لصالح الإنسحاب من ذلك المشروع الفاشـل ، والذي لم تعد تطمع الإدارة بالنسبة إليه بأكثر من عـزل النظام الإيراني ، وتفكيك تحالفه ، خشية أن يستفيد من أخطاءها الإستراتيجية الهائلة في احتلال العراق .

فالنسبة للمشهد الفلسطيني ، يقلق الأمريكيون الإرتباط بين حماس و النظام الإيراني ، غير أنهـم استراحوا مؤخـرا أن إستحكـم وقوع حماس في الفخ بعد المأزق ، فبعد أن كانت تحمل شعلة الذود عن الحمى ، صارت هذه الأسئلة تدور في حماها : هل حماس ستبقى تحمي القدس ، وتحمي المقاومة ، وتحمي حق العودة ، وتحمي حقوق الفلسطينيين ، أيْ قبل هذا كلّه ، وبعد هذا كلّه ، ستحمي حق الإسلام والمسلمين في فلسطين .

وهل أصبح هدفها بعد إستشهاد رموز الثبات ، أن تحمي حكومة حماس ! هل قاتلت طيلة هذه المدة ضد أوسلو ، لكي تنتهي إلى ما هو أسوء منها ؟! هل انقلبت حماس على ميثاقها الداخلي ، وعلى جهادها المشرف ، إنَّ مجرد تردد هذه الأسئلة على الألسنة يعـدّ كارثة حقيقية لأيّ حركة جهاديـة ، فكيف إذا كانت هذه الحركة في مواجهة أشد الناس عداوة للذين آمنوا ، وعدوانا على مقدسات الأمة .

أم أنهّــا قـد طاب لها السيـر في سـراب الخداع المسمّى العملية السياسية التي هـي بيد أعـداء الأمّـة يسوقون من يسير معهم فيها إلى حتفـه ، فلايرجع من الغنيمة حتّى بالإياب ، بل يلقى مصير عرفـات ، قُتل مسموما بعد كلّ التنازلات المُخزية التي قدمها ؟! .

ثـم كيف إذا كانت الكارثة قـد تعـدَّت التساؤلات ، إلى واقـعٍ آخذٍ في التشكـّل ، كان قد أُعِـدَّ له سلفا ـ في أمرٍ دبِّـر بليل ـ ليكون تغييرا فكريـّا استراتيجيا على وفق الوثيقة المشؤومة المنسوبة لأحمد يوسف ؟! .

أما في بقية أجزاء المشهد في المنطقة ، فإنها تجري محاولات حثيثة لفك سوريا عن إيران ، وبالتالي قطع ذراع النظام الإيراني في لبنان ، حزب حسن نصـر ، وتعرض في هذا السياق صفقات حالمة للنظام العلوي في سوريا ، يعاد معها ترتيب كلّ الحالة اللبنانيّة ، وتقوم دول عربية بدور فاعل في تنفيذ المخطـط .

ولاريب أن المشهد العام في المنطقة آخذٌ في التوتر المتصاعد وسينتهي بصدام محتوم ، كما ذكرنا ذلك سابقا عندما بيّنـا أن المشروعين الصفوي والصليبي ، أو الصراع الفارسي الغربي للهيمنة على هذا الجزء الأهم من العالم ، بما يحمل من تناقضات استراتيجية ، لايمكن إلاّ أن تضطرم نار صراعــه عاجلاً أم آجلاً .

وكالعادة في مثل هذه الصراعات الكبرى ، فإنَّه بعيدا عن المناورات السياسية ، والتصريحات الإعلامية التي تدور في فلكها ، يعمل كلَّ طرف من وراء لحشد قواه ، وتجميع أوراقه ، والتركيز على نقطة ضعف الآخر ، لتوجيه الضربة بنقاط قوته إليها .

أما الصفويون الذين أحسنوا بذكاء استثمار الغباء والغطرسة الأمريكية ، وحمق هذه الإدارة الأمريكية وتخبّطها ، مع الفراغ الهائل في المنطقة بسبب فشل النظام العربي وإنشغاله بملاحقة نخبه ومفكريه ، وقمع شعوبه .

أما الصفويون فإن أخطـر الأوراق بأيديهم هي :

1 ـ تهديدهم بضرب الكيان الصهيوني بواسطة حزب حسن نصـر ، والتحالف السوري ، ومعلوم مدى خطورة هذه التهديد إذ ترى الولايات المتحدة الأمريكية أن ضرب الصهاينة أشد عليها من ضرب واشنطن نفسها ، ولهذا ترمي السياسة الأمريكية هذه الأيام بثقلها لوضع حلّ لهذه المعضلة كما ذكرنا آنفا .

2 ـ قدرتهم على إزعاج الإحتلال الأمريكي البريطاني للعراق لاسيما في جنوبه ، إذا الوجود الصفوي الإيراني بلغ مدى تغلله إلى ان أصبح جزءا من النسيج العام ، نسيج النظام ، والمجتمع ، ولهذا يعمل الإحتلال جاهدا لبعثرة هذا الوجود ، بعد أن انتهى زواج المتعة معه .

3 ـ قدرتهم على تهديد الأمن في الدول التي تنطلق منها الهجمات الأمريكية على النظام الإيراني ، بعـد أن استغلت عجز هذه الدول الإستراتيجي على مستوى الصراع الإقليمي فضلا عن العالمي ، فأوجدت لها أذرعة على أنموذج حزب حسن نصر في لبنان ، تذكرنا بالأحزاب الشيوعية الثورية في حقبة الصراع الشيوعي الرأسمالي .

4 ـ استطاعتهم تهديد مضيق هرمز الحيوي ، بما يشكله ذلك من تهديد بالغ على مصدر الطاقة الأساس للغرب .

5 ـ امتلاكهم قدرات عسكرية كبيرة بالمقارنة مع ما كان يملكه النظام العراقي ، إبان فترة صراعه الماضية مع الغرب ، مما يصعب مهمة الجيش الأمريكي .

6 ـ كون الإدارة الأمريكية متورطة في المستنقع العراقي ، وغارقة في مشكلات عالمية ، وسخط داخلي من الفشل الأمريكي في العراق .

أما الأمريكيون فإنهــم مع كونهم لايخفون المأزق الكبير الذي وقعوا فيه بسبب الخطأ التاريخي الإستراتيجي بتورطهم في العراق ، وما أدى إليه ذلك من تداعيات تهدد كلّ مصالحهم ، غير أنهم وجدوا أنفسهم أمام إتجاه جبري يقودهم لمواجهة جديدة ، هي نتيجـة حتمية لحماقتهم الكبرى السابقة ؛ إذ يستحيل أن تسمح الولايات المتحدة الأمريكية بخروج النظام الإيراني وحلفاءه من هذا الصراع منتصرين ، ولو انتصارا معنويا ، فتستمر إيران في مشروعها النووي الطموح والذي سيرمي بحدود نفوذها السياسي ، والهيمني ، إلى أبعد مـدى ، وتتحول إلى قوة إقليمية ضاربة ، ومستقلة ، حاضنة لمصادر الطاقة العالمية الحيوية .

وتعتمد الولايات المتحدة الأمريكية على حلفاءها الإستراتيجيين في المنطقة ، دول الخليج ، والأردن ، ومصر ، ومن يدور في فلكها ، لتكوين تحالف يحاصـر النظام الإيراني وحلفاءه ، كما تعتمد على قوتهـا القصفية الهائلة والقادرة على التدمير الشامل السريع ، والحاسم ، وذلك لتوجيه ضربة استراتيجية تفقد مؤسسات النظام الإيراني الصلبـة سيطرتها ، فيسمح ذلك ببروز القوى السياسية المعارضة ، وتحرك القوميات المضطدة ، واختلال واسع في الحالة العامة ، يأذن بتغيير جذري للنظام المتمرد على هيمنة أمريكا ، أو على الأقل إضعافه إلى درجة لايشكل معها أي تهديد مستقبلي ، على المدى المنظـور .

ومن النقاط التي تحسبها أمريكا في صالحها من هذه المواجهة ، أنَّ التدمير الذي سيترد على دول المنطقة ، وقد يسبب كوارث إنسانية ، وبيئية ، وفتن داخلية ، كلّ ذلك لا يُعـدّ خسارة أمريكية ، بل كان الغرب ولايزال يرحّب بإشغال الحضارة الإسلامية بصراعات الداخل ، سواء بين الشيعة والسنة ، وغيرها ، بل يعمل على تأجيجها .

والغـرب بقيادة أمريكا ، لايجد مكسبين أفضـل من : إشعال حرب تكون نتيجتها إنهاء النظام الإيراني ، في نفس الوقت الذي يضـرم فتنة داخلية ، ويخطط ليكون وقودها الأعظم الصحوة الإسلامية بما فيه من تياره الجهادي الذي هو شوكة الإسلام ، وقوته الضاربة .

والخلاصة : بعد أن جاءت أمريكا بكبرها وخيلاءها تظن أنها قادرة أن تفعل ما شاءت ، قد غـدت تبلغ الجهد أن تخرج دون أن يستفيد غيرها ـ فحسـب ـ مما فعلته في المنطقة من خراب ودمار .

ولهذا ستأتي بدمار جديد ، في حـرب جديدة ، فهي حضارة لا تعرف سوى الدمار والتدمير ، دمار القيم والأخلاق الإنسانية ، وتدمير النعـم والحياة البشرية .

ثم إنهم لاريب لايعلمون ماذا سيُعقـب هذه الحـرب ، وإلى أيِّ مستقر سستقـرّ ، ولكن الله تعالى العليم الخبيـر يعلـم ، وهو سبحانه القادر على كلّ شيء ، الذي بيده الأمر كلّه ، وإليه يُرجع الأمر كله ، علانيته وسرّه ، أنهم مهمـا مكروا لن تنقلب عاقبة مكرهـم إلاّ عليهم ، وقد قال الحق سبحانه : ( وَلاَ يَحِيقُ المَكْرُ السَّيَّءُ إِلاَّ بِأَهْلِهِ ) .

هذا ونسأل الله تعالى أن يحفظنا ويحفظ المسلمين وأمة الإسلام ، ويجعل كيد أعداءهم في نحورهم ، ويقيّض لهذه الأمــة أمـر رشـد يقوم عليه ، وبـه ، رجالها الصادقون ، وقادتها المباركون ، يُفضون بـها إلى صلاح دينها ، وعافية دنياها ، وعـزّها وتمكينها في الأرض ، غير غالين في حمل الناس على الحق ، ولا مفرّطين في تحمّـل أمانـة الحــق ، آمــين .


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مخـتارات مهـمة مـن الـملـف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

where1
19 03 2007, 08:41 AM
قد يكون صدفا لكن الله وعلم
قصد هو عدنان ولينا
أشرف على إخراجه المخرج ميازاكي أحد أعظم مخرجي ورسامي الرسوم المتحركة اليابانية، وكان ذلك في عام 1978 وأسم المسلسل بالياباني هو كونان فتى المستقبل . وقد ذكر تاريخ وهو 2008

هل هذا حرب هو نفسه حرب مدمر في المسلسل عدنان ولينا
اللهم أهلك الظالمين بالظالمين وأخرجنا من بينهم سالمين غانمين ..

o0o مشعـل o0o
19 03 2007, 10:41 AM
السلام عليكم
أخي الفاضل : محمود السعيدان
ألحقيقه انا من المتابعين لتقاريرك وتحليلاتك الرائعه ..
وهذا مجهود ليس بهين بين التنسيق والترتيب ألخ ..
عسـى الله يوفقك

أخوك : o0o مشعـل o0o
...

محمود السعيدان
19 03 2007, 11:58 AM
الأخ الفاضل ( where1 ) :

الله أعلم ، وقد كذب المنجمون ولو صدقوا .

وأهلاً بك .

الأخ الفاضل ( مشعل ) :

جزاك الله خيراً وبارك فيك ونفعك ونفع بك .

ويشرفنا متابعتك .

وأهلاً بك وسهلاً .

محمود السعيدان
19 03 2007, 12:06 PM
( 442 )


انتقادات في طهران لقرار أحمدي نجاد الذهاب إلى واشنطن وحضور جلسة " مجلس الأمن " الأربعاء القادم :


ما يُسَمَّى بـ " مجلس الأمن " سَيُعَاقِب إيران بحضور رئيسها !

الفرنسية والقبس الكويتية ( نيويورك ؛ طهران ؛ موسكو) : يرجح ان يفرض مجلس الامن الدولي خلال ايام قليلة عقوبات جديدة على ايران وذلك بحضور الرئيس محمود احمدي نجاد الذي اعلن مسبقا رفضه لمشروع القرار الدولي الجديد. وكانت الدول الست الكبرى اتفقت على استصدار اجراءات جديدة لتعزيز العقوبات التي سبق ان فرضت بموجب القرار 1737 الذي اعتمد في ديسمبر، مع تشديدها في جوانب عدة .

وحددت اول مشاورات رسمية حول مشروع القرار بعد غد الاربعاء لافساح المجال امام وفود الدول العشر غير الدائمة العضوية لنقل النص الى عواصمها ودرسه .

ومع التأكيد على انهم سيأخذون كل الوقت اللازم.. اعتبر سفير جنوب افريقيا دوميساني كومالو الذي يرئس المجلس انه من الممكن اعتماد النص قبل يوم السبت .

والجلسة التي ستخصص للتصويت ستشهد حدثا غريبا وهو حضور رئيس الدولة التي ستفرض عليها العقوبات، وتوليه الكلام على الارجح امام المجلس .

وطلب احمدي نجاد رسميا حضور جلسة مجلس الامن فيما اعلنت الولايات المتحدة انها 'ستسهل' حصوله على تأشيرة دخول. ويرغب الرئيس الايراني في الدفاع عن حق بلاده في المجال النووي، وهو ما سبق ان فعله امام الجمعية العامة للامم المتحدة في سبتمبر .

وقال احمدي نجاد الجمعة 'الامة الايرانية تمتلك دورة الوقود النووي ولن تتراجع.. لا تتصوروا ان بامكانكم قطع الطريق الذي تسلكه الامة الايرانية من خلال هذه الاجتماعات'.

تشكيك في إيران :

ويشكك الكثيرون في طهران بجدوى حضور الرئيس اجتماع مجلس الأمن، فالعديد من المراقبين يرون ان القرار الجديد سيصدر قريبا ولن يؤثر خطاب أحمدي نجاد في ذلك .

المصادر الحكومية الايرانية ترى ان المشاركة في اجتماع مجلس الأمن ستساعد الرأي العام العالمي على تفهم منطق ايران في تأكيدها على حقها في امتلاك التكنولوجيا النووية، وستفضح ـ حسب قولهم ـ المحاولات المستميتة التي تبذلها الولايات المتحدة والدول الأوروبية لحرمان ايران من حقها القانوني في امتلاك التقنية النووية .

وثمة من يرى داخل ايران ان مشاركة احمدي نجاد لن تؤثر في قرار اعضاء المجلس في مصادقتهم على القرار الجديد .

لكن الرأي العام الايراني غالبا ما يوافق الحكومة في دفاعها عن البرنامج النووي ويرى ان من حق البلاد امتلاك هذه التكنولوجيا، باعتبار انه برنامج سلمي .

موسكو تنتقد واشنطن وطهران :

في غضون ذلك، حذرت روسيا أمس الأحد الولايات المتحدة من استخدام الملف النووي في محاولة تغيير السياسة الداخلية الايرانية .

ونقلت وكالة انترفاكس عن سكرتير مجلس الأمن الروسي ايغور ايفانوف قوله 'لا يجوز استخدام هذه المسألة كوسيلة ضغط أو للتدخل في شؤون ايران الداخلية'.

ودعا ايفانوف، وهو أيضا كبير المفاوضين الروس حول النووي الايراني، طهران الى توضيح موقفها من نشاطات تخصيب اليورانيوم، وقال انه 'منذ 18 سنة قامت ايران بتخصيب اليورانيوم خارج مراقبة الوكالة الذرية، اننا نصر على ايجاد حل لهذه المسائل'.

وأوضح انه 'عندما تتم تسوية المسألة سيكون لايران الحق في تطوير برنامج نووي لاغراض مدنية'، فيما امتلاك ايران السلاح النووي 'يشكل تهديدا لمصالح روسيا، سنبذل كل ما في وسعنا لمنع ذلك'.


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مخـتارات مهـمة مـن الـملـف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

محمود السعيدان
19 03 2007, 12:20 PM
( 443 )


هآرتس : أمريكا واسرائيل تجريان مناورات مشتركة لمواجهة هجَمَات محتملة !

قناة العالم - صحيفة ها آرتس الإسرائيلية :في إطار خطة الطوارئ الامريکية للدفاع عن كيان الاحتلال الاسرائيلي، يجري الجانبان تدريبات ومناورات عسكرية مشتركة منذ وقت طويل، بحسب ما کشفت صحيفة (هآرتس) الاسرائيلية التي قالت ان هذه العمليات تهدف الى درء مخاطر صواريخ مزودة برؤوس نووية او بيولوجية او کيميائية قد تطلق نحوهما .

واوضحت الصحيفة في عددها الصادر أمس الأحد ( 28 / 2 / 1428هـ - 18 / 3 / 2007م ) ان طائرات من سلاح الجو الاسرائيلي وکتائب من قوات الدفاع الجوي وفرقا مشابهة من الجيش الامريکي تشارك فى هذه المناورات والتدريبات المشترکة .

واشارت الصحيفة الى ان كيان الاحتلال الاسرائيلي يختبر الآن آخر نموذج من صاروخ (أرو) والصواريخ المعترضة (باترويوت) في هذه التدريبات، فيما يختبر الامريکيون قدرات مظلة الدفاع الجوية التي سيقيمونها فوق بلادهم ودراسة مدى استجابة تلك الانظمة في حال وقوع هجوم بالقذائف على الكيان الاسرائيلي اضافة الى دراسة کيفية ادارة الاتصالات وادارة المعرکة وآليات القيادة وانظمة السيطرة المتبعة لدى كلا الطرفين .

ونقلت الصحيفة عن متحدث باسم الجيش الامريکي، أن الهدف من هذه التدريبات هو تحسين قدرة الحلفاء على التعاون ضد ما وصفه بالتهديدات المشترکة من خلال التدريب وتبادل الافکار لنکون اکثر استعدادا في المستقبل لمواجهة اي سيناريو يمکن ان يتطلب عملا مشترکا او تحالفيا، على حد قوله .

واوضح المتحدث ان التدريبات الامريکية الاسرائيلية المشترکة أطلق عليها اسم (جونيبر کوبرا) وهي جزء من خطة الطوارئ الامريکية للدفاع عن الكيان الاسرائيلي .


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مخـتارات مهـمة مـن الـملـف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

محمود السعيدان
19 03 2007, 03:50 PM
( 444 )


الحرس الثوري الإيراني : قادرون على خطفِ « ضباط شقر وزرق العيون » !

صحيفة الحياة - صحيفة " ذي صنداي تايمز" البريطانية : نقلت صحيفة « ذي صنداي تايمز» البريطانية أمس، عن مصادر إيرانية أن طهران هددت بالانتقام من أوروبا رداً على « عملية سرية وضعتها أجهزة الاستخبارات الغربية لخطف ضباط بارزين في الحرس الثوري» الإيراني .

وكشفت الصحيفة أن عدداً من ضباط الحرس الثوري خُطفوا خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة، فيما وضعت الولايات المتحدة لائحة بأسماء ضباط آخرين تنوي خطفهم «لزعزعة استقرار القيادة العسكرية في طهران» .

وأوردت الصحيفة البريطانية تعليقاً لصحيفة «الصبح الصادق» التي يصدرها الحرس الثوري الإيراني، جاء فيه: «نحن قادرون على أسر باقة حلوة من الضباط الشقر من ذوي العيون الزرق وإطعامهم لديوكنا، كما أن لدى إيران اشخاصاً قادرين على الوصول إلى قلب أوروبا وخطف الأميركيين والإسرائيليين» .

واعتبرت ان أول مؤشر على الحملة الغربية التي تستهدف كبار ضباط الحرس الثوري الإيراني برز مطلع الشهر الجاري بعد الكشف عن اختفاء الجنرال علي رضا اصغري الممثل السابق للحرس الثوري في لبنان والنائب السابق لوزير الدفاع الإيراني، خلال زيارة لإسطنبول، مشيرة إلى أن ضباطاً إيرانيين خُطفوا في مدينة إربيل الكردية شمال العراق .

كما أشارت الى اختفاء الضابط البارز في الحرس الثوري الإيراني العقيد أمير محمد شيرازي في العراق، وقائد «الحرس» في منطقة الخليج العميد محمد سلطاني، في ما يبدو سلسلة عمليات نسقتها الاستخبارات الأميركية .


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مخـتارات مهـمة مـن الـملـف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

محمود السعيدان
19 03 2007, 05:50 PM
( 445 )


الصحافة الإسرائيلية : " سوريا تستعد للحرب " ! :


فـرنـسـا اقـتـرحت على إسـرائـيـل : شـنـوا الـحـرب عـلـى " سوريا " - الموالية لإيران -

القبس ( القدس ) : موضوع الاستعداد السوري المزعوم لشن حرب ضد اسرائيل كان الموضوع الرئيسي في الصحف الاسرائيلية الصادرة أمس الأحد .

وقالت 'معاريف' ان تقارير تجمعت اخيرا في وسائل الاعلام تظهر ان سوريا تعد جيشها لمواجهة مع اسرائيل وتشدد المشتريات للوسائل القتالية من انتاج روسي .

واضافت ان الاستعدادات السورية للحرب تبدو واضحة من نهاية حرب لبنان الثانية في الصيف. وبالتوازي مع تصريحات الرئيس السوري بشار الاسد، التي تفيد بأن سوريا ستفكر في استعادة هضبة الجولان بالقوة اذا لم تستجب الدعوة لمفاوضات السلام، بداوا في سوريا الاستعداد ايضا لصراع عسكري محتمل. اولا، كدرس مما يعد في نظر السوريين كنجاح لحزب الله، فقد تشددوا في مساعي شراء الصواريخ المتطورة ضد الدبابات من روسيا. وفضلا عن ذلك يواصل السوريون حسب المنشورات في انتاج الصواريخ على مدى متوسط بقطر 220 ملم و302ملم، بل انهم يحسنون التحصينات على طول خط الجبهة حيال اسرائيل في الجولان .

ويضاف الى هذه التحسينات جهد سوري جديد لتطوير سلاح البحرية ومنظومة الصواريخ المضادة للدبابات وذلك في محاولة لفرض المصاعب من ناحيتهم على اسرائيل لتحقيق التفوق الجوي كما كان لها في سماء لبنان .

وذكرت الصحيفة ان من يمول جزءا كبيرا من حملة الشراء للوسائل القتالية التي يجريها السوريون في روسيا بكلفة مئات ملايين الدولارات هي ايران المعنية بتعزيز الحلف الاستراتيجي بينها وبين سوريا وحزب الله. حملة المشتريات السورية تستقبل بقلق شديد في اسرائيل، ومحافل في جهاز الامن غاضبون من ان الروس يوفرون لسوريا وسائل قتالية متطورة رغم انه ثبت في الماضي أن كل سلاح يبيعه الروس الى السوريين ينتقل في نهاية المطاف الى استخدام حزب الله ايضاً .

ويدعي الروس ردا على ذلك في محادثات مع اسرائيل انهم لا يبيعون سوريا سوى سلاح دفاعي، ولكن اوساطا اسرائيلية تدعي، حسب كل المؤشرات، ان السوريين يحسنون قدراتهم الدفاعية التي ستسمح لهم في المستقبل بشن هجوم ايضا. ومع ذلك، فليس لاسرائيل في هذه اللحظة موقف من المساومة السياسية يمكنه منع روسيا من بيع السلاح المتطور لسوريا وايران .

وفي شأن معنى سباق التسلح السوري يوجد خلاف بين شعبة الاستخبارات في الجيش الاسرائيلي والموساد. ففي الشعبة 'امان' توجد هناك اصوات تدعي ان سوريا تتزود بالسلاح اساسا بسبب خوفها من هجوم اسرائيلي، ولكن في الموساد يميلون الى التقدير بأن السوريين يبنون قدرة ستسمح لهم في نظرهم في غضون 3 - 4 سنوات بالشروع في هجوم على اسرائيل في ظل الاستناد الى الحلف مع ايران. وسواء كان نهج السوريين دفاعيا او هجوميا، يتعاظم التقدير في اوساط محافل الامن المختلفة بأن السوريين يعملون بنشاط كبير كي يعدوا انفسهم لامكانية حرب مع اسرائيل .

فرنسا اقترحت على إسرائيل : " شنوا الحرب على سوريا " :

على صعيد متصل قالت 'معاريف' ان فرنسا معروفة بمواقفها المؤيدة للعرب وتعتبر احدى الدول الانتقادية تجاه اسرائيل بين دول الغرب بشكل عام وبين دول الاتحاد الاوروبي بشكل خاص. ولكن في الايام الاولى من حرب لبنان الثانية تلقت اسرائيل عرضا فرنسيا غير مسبوق: اجتياح الجيش الاسرائيلي لسوريا واسقاط نظام الرئيس بشار الاسد مقابل دعم فرنسي كامل للحرب. وخلف العرض، الذي نقل الى علم اوساط مختلفة في وزارة الخارجية في القدس يقف الرئيس الفرنسي جاك شيراك، المعروف بكراهيته الشديدة للاسد ونفوره من نفوذ سوريا في لبنان .

وحسب الاقتراح، تعلن اسرائيل سوريا جهة مسؤولة عن الاشتعال في الحدود الشمالية والداعمة اللوجستية الكبرى لحزب الله في المنطقة، والجيش الاسرائيلي يجتاح اراضيها بهدف اسقاط نظام الاسد. وحسب الرسالة الفرنسية، كان ينبغي لاسرائيل ان تحصر نشاطها في لبنان بضرب اهداف حزب الله فقط، وتقليص الضرب لبيروت نفسها، حيث ان الكثير من السكان هم بجنسية فرنسية. وبالتوازي، كان يفترض بإسرائيل ان تجتاح سوريا بدعوى انها المذنبة الكبرى في الوضع السائب على طول الحدود الشمالية لاسرائيل مع لبنان .

وفي الرسالة الفرنسية ذاتها جاء انه اذا قررت اسرائيل بالفعل اجتياح سوريا واسقاط النظام الحالي فانها ستحظى بدعم غير متحفظ، منسجم ومتواصل من فرنسا سواء في مجلس الامن للامم المتحدة ام في اطار نفوذها في مؤسسات الاتحاد الاوروبي. ومع ذلك، فان التأييد الفرنسي لن يكون علنيا، بل سيجد تعبيره بتأييد ناجع للقرارات والتصريحات الدولية التي تمنح اسرائيل مجال مناورة مطلقا في المعركة مع سوريا، وكذا فرنسا ستمتنع عن كل تدخل يعرقل الجيش الاسرائيلي عن العمل ضد السوريين .

من سيقوم بالعمل القذر ؟! :

وقالت اوساط اسرائيلية رفيعة المستوى لـ 'معاريف' ان اقتراح شيراك كان ينبع من معارضته الواضحة والمعروفة لنظام الاسد، وذلك ضمن امور اخرى على خلفية الدور الظاهر لسوريا في اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الاسبق رفيق الحريري، الذي كان على علاقات شخصية ومهنية وثيقة مع شيراك. ومع ذلك، فقد عكس اقتراح شيراك بعض الانقطاع لديه عن فهم ميدان المعركة الذي فتح لتوه في الشرق الاوسط .

وقالت مصادر سياسية كبيرة ان شيراك عمل خلافا لكل التقديرات في البلاد وفي العالم، والتي كانت تقضي بانه من الواضح بأن رئيس الوزراء ايهود اولمرت معني بأن يوجه في لبنان ضربة عسكرية مركزة ومحدودة دون ان يجر اسرائيل الى حرب تتضمن سوريا ايضا. وحسب مصدر سياسي كبير فإن 'الفرنسيين عمليا قالوا لنا: ماذا تريدون من لبنان؟ توجهوا الى سوريا. هي مصدر كل المشاكل. لقد اراد الفرنسيون ان يقوم الجيش الاسرائيلي بدلا عنهم بالعمل القذر حيال سوريا'.

وحسب مصدر سياسي آخر فان 'شيراك لم يفهم المصلحة الاسرائيلية بشكل عام. فاسرائيل لا تبحث عن السبل لمهاجمة سوريا. وبالفعل، في اللحظة التي فهم فيها شيراك اننا نبحث عن السبل لانهاء الحرب وعدم توسيعها، توقفت الرسائل وواصل الفرنسيون التصرف كالمعتاد'.

وحسب المصدر السياسي الكبير فان 'الولايات المتحدة ايضا، حسب كل التقديرات، ما كانت لتشكو اكثر مما ينبغي لو اننا قررنا اجتياح سوريا في الايام الاولى من الحرب'.

التنديد الفرنسي :

وكما يذكر، فان حرب لبنان الثانية بدأت عمليا في صباح يوم الاربعاء، 12 تموز 2006، مع اختطاف الجنديين في الجيش الاسرائيلي ايهود غولدفاسر والداد ريغف على ايدي حزب الله. وفي ذاك المساء قررت الحكومة شن حملة عسكرية غير مسبوقة في حجمها، تطورت عمليا من حملة جوية الى حرب ضمت قوات برية كبرى ايضا. في اليومين الاولين من الحرب حظيت اسرائيل بتأييد غير متحفظ من الولايات المتحدة، استمر على مدى فترة القتال - وكذا بتأييد عدد من الدول الغربية، بما فيها بريطانيا. ولكن فرنسا، التي ترى في لبنان مرعية لها تحت نفوذها، نددت باسرائيل على الهجوم في جنوب لبنان. ويوم الجمعة، بعد يومين من بدء القتال، ومع ان شيراك ندد بحزب الله على اختطافه الجنديين، ولكنه في الوقت نفسه هاجم اسرائيل وادعى بأن عمليات الجيش الاسرائيلي 'عديمة التوازن تماما. يمكن التساؤل اذا كان الحديث يدور عن رغبة او ارادة ما لتدمير لبنان؟ '.

وكرر شيراك بضع مرات اخرى اعلانه بأن الرد الاسرائيلي على اختطاف الجنديين وقتل غيرهما من المقاتلين كان عديم التوازن، ولكن يتضح الان انه بالتوازي مع هذه التصريحات كان شيراك يدير في الوقت نفسه تبادلا للرسائل مع القدس في موضوع تغيير وجه المعركة - بدل الهجوم الواسع في لبنان، الانتقال الى هجوم على سوريا. اقتراح شيراك بحث في عدد من المحافل المهنية العليا في وزارة الخارجية، ولكنه لم يعرض على البحث في القيادة السياسية، وذلك اغلب الظن بسبب حقيقة ان الحرب مع سوريا لم تكن على جدول الاعمال. وجاء من مكتب مدير عام وزارة الخارجية 'لا اذكر مثل هذا التقرير'.


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مخـتارات مهـمة مـن الـملـف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

محمود السعيدان
20 03 2007, 11:28 AM
( 446 )


زوجتا الجنرال المختفي : تركيا سلمته إلى إسرائيل

رويترز ( طهران ) : أوردت وسائل الاعلام ان زوجتي نائب وزير الدفاع الايراني الاسبق الذي اختفى في تركيا الشهر الماضي طالبتا سفارة انقرة امس بمعلومات عن مكانه .

وتجمع نحو عشرة من اقارب علي رضا عسكري من بينهم زوجتاه خارج السفارة في طهران وشكوا من عدم تمكنهم من مقابلة السفير رغم وعد سابق بلقائه .

ونقلت وكالة انباء العمال الايرانية عن زيبا احمدي زوجة عسكري 'يقولون ان السفير ليس موجودا في ايران'.

وتابعت 'نعلم فقط ان قوات الامن التركية سلمت زوجي الى اسرائيل. نحن اسرته وأقاربه سنأتي الى هنا مرة اخرى ونعكر صفو السفارة حتى نحصل على رد'.


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مخـتارات مهـمة مـن الـملـف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

محمود السعيدان
20 03 2007, 11:30 AM
( 447 )


أمريكا تجدد اتهاماتها لإيران بتسليح مقاتلين

أ ف ب ( واشنطن ) : جدد ديفيد ساترفيلد مستشار وزيرة الخارجية الاميركية لشؤون العراق اتهامه ايران بتزويد متطرفين بقذائف خارقة للدروع .

ونقل راديو 'سوا' عن ساترفيلد قوله 'ان هناك مهمات ملحة لابد من تحقيقها كي يكون هذا العام عام تحول في العراق، و'التحدي الكبير الآن هو كيف نجعل من 2007 عاما للتحول، بحيث يكون هناك حكم ذاتي عراقي على الصعيدين الامني والاقتصادي، وبناء قوات مسلحة عراقية قادرة على الدفاع عن بلدها '.

واضاف 'ان الايرانيين يواصلون تزويد متشددين شيعة بقذائف خارقة للدروع من اجل مهاجمة قواتنا، وهذه الاسلحة تأتي من ايران الى العراق ولا تأتي من مكان آخر، كما ان ايران ولا احد غيرها توفر التدريب الكامل على كيفية استخدامها '.


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مخـتارات مهـمة مـن الـملـف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

محمود السعيدان
20 03 2007, 11:35 AM
( 448 )


حضور أحمدي نجاد اجتماع " مجلس الأمن " الدولي لن يمنع العقوبات على طهران ما لم تعلق تخصيب اليورانيوم :


جنوب أفريقيا تقترح تجنب فرض عقوبات فورية على إيران

الجزيرة نت - وكالات : اقترحت جنوب أفريقيا أن تقوم إيران بتجميد تخصيب اليورانيوم لمدة 90 يوما بالتزامن مع تعليق العقوبات الدولية المفروضة عليها، وذلك في مسعى لوقف مشروع عقوبات جديدة على طهران تسعى واشنطن ودول غربية لتمريره عبر مجلس الأمن .

وقالت بريتوريا إن المقترح الذي قدمه سفيرها -ورئيس مجلس الأمن دوميزان كومالو- من شأنه أن يتيح خفض التوتر ويوفر الفرصة لإيران والأطراف الأخرى المعنية لاستئناف المفاوضات من أجل التوصل إلى حل "على المدى الطويل" للموضوع النووي الإيراني .

كما تقدمت جنوب أفريقيا أيضا باقتراح يلغى أي تدبير جديد مطروح ضد الجمهورية الإسلامية، كالحظر على شراء الأسلحة الآتية من إيران .

وجاء في الاقتراح استثناء كل الشركات والشخصيات غير المرتبطة مباشرة بالبرامج النووية أو البالستية الإيرانية، والشركات التي يديرها الحرس الثوري الإيراني، من لوائح العقوبات الفردية .

وتطالب القوى الكبرى بأن توقف إيران تخصيب اليورانيوم كشرط مسبق لإجراء محادثات أوسع نطاقا تقول تلك الدول إنها ستؤدي إلى مزايا كبرى في مجال التجارة، وعلى المستوى الدبلوماسي بالنسبة لطهران .

وتدعو صيغة العقوبات الجديدة التي يتوقع أن يقرها مجلس الأمن في اجتماعه المرتقب هذا الأسبوع إلى فرض حظر على صادرات السلاح من إيران وقيود على توريد نوعيات من الأسلحة الثقيلة إليها، وتطالب دول العالم برصد تحركات المسؤولين الإيرانيين المرتبطين بالبرنامج النووي على أراضيها .

كما يطالب القرار الدول والمؤسسات المالية بألا تدخل في معاملات مالية جديدة مع إيران، متعهدا بتجميد العقوبات على طهران إذا ما أوقفت تخصيب اليورانيوم .

والقرار الجديد هو متابعة لقرار تبناه مجلس الأمن يوم 23 ديسمبر/ كانون الأول، ويفرض عقوبات تجارية على المواد والتكنولوجيا النووية الحساسة ويجمد أموال أفراد إيرانيين رئيسيين وجماعات وشركات إيرانية .

تأشيرة :

يأتي ذلك في وقت منحت فيه الولايات المتحدة الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد تأشيرة دخول إلى أراضيها ليتمكن من حضور الاجتماع المقبل لمجلس الأمن الدولي المخصص للتصويت على فرض عقوبات جديدة على بلاده، بحسب ما أعلنت الخارجية الأميركية .

وأعرب المتحدث باسم الخارجية شون ماكورماك عن أمله في أن يستغل أحمدي نجاد هذه الفرصة لقبول عرض المجموعة الدولية، في إشارة إلى مجموعة الحوافز الاقتصادية والسياسية التي قـُدمت لطهران مقابل تعليق أنشطة تخصيب اليورانيوم .

ولكن مسؤولين إيرانيين أوضحوا في الأيام الأخيرة أنهم لن يتخلوا عن البرنامج، قائلين إن الهدف الوحيد من ورائه هو إنتاج الوقود لتوليد الكهرباء .


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مخـتارات مهـمة مـن الـملـف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

محمود السعيدان
20 03 2007, 11:46 AM
( 449 )


طهران تحذر المجتمع الدولي بأن ردها سيكون بحجم تشديد العقوبات

أخبار الخليج - وكالات ( طهران ) : اقترحت حذرت السلطات الايرانية يوم الاثنين المجتمع الدولي من ان ردها على احتمال تشديد العقوبات في مجلس الامن الدولي قد يكون بحجم ذلك التشدد واكدت انها مستعدة لدفع " ثمن" مواصلة برنامجها النووي .

وقال نائب وزير الخارجية للشؤون القانونية والدولية عباس ارغشي خلال لقاء مع السفراء المعتمدين في طهران " بمصادقته على قرارات جديدة في مجلس الامن الدولي سيواجه (العالم) ردا بالحجم نفسه من ايران " .

واكد في بيان ان " ايران مستعدة تماما سواء للتعاون او للمواجهة وان ايران التي كانت دفعت في الماضي ثمنا للحفاظ على استقلالها وحقوقها مستعدة لذلك مجدداً " ؛ ويُتوقع ان يتخذ مجلس الامن الدولي اعتبارا من الاسبوع الجاري وبحضور الرئيس الايراني محمد احمدي نجاد، قرار انزال عقوبات جديدة بحق ايران بعد القرار 1737 الذي صادق عليه في ديسمبر، ورفضه الرئيس الايراني. واتفق الاعضاء الخمس الدائمو العضوية في مجلس الامن (الصين والولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وروسيا) اضافة الى المانيا على اتخاذ اجراءات جديدة .

وتقرر البدء في المشاورات الاولى غير الرسمية حول مشروع القرار الاربعاء. وأرسل مشروع القرار الذي وافقت عليه الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الأمن وهي الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا والصين وروسيا إلى جانب المانيا إلى المجلس المؤلف من 15 عضوا يوم الخميس للاقتراع عليه ومن المتوقع أن يحدث في الأسبوع الحالي .

ويسعى القرار الذي يأتي عقب قرار ديسمبر لفرض المزيد من العقوبات بما في ذلك حظر صادرات الأسلحة الايرانية وتوسيع قائمة تجميد الأرصدة الايرانية. وتطالب القوى الكبرى بأن توقف إيران تخصيب اليورانيوم كشرط مسبق لإجراء محادثات أوسع نطاقا تقول تلك الدول إنها ستؤدي إلى مزايا كبرى في مجال التجارة وعلى المستوى الدبلوماسي بالنسبة إلى الجمهورية الاسلامية. ولكن مسؤولين إيرانيين أوضحوا في الأيام الأخيرة أنهم لن يتخلوا عن البرنامج قائلين إن الهدف الوحيد من ورائه هو إنتاج الوقود لتوليد الكهرباء. وتقول الولايات المتحدة إنها تفضل التوصل إلى حل للأزمة عن طريق التفاوض ولكنها لم تستبعد الخيارات العسكرية.


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مخـتارات مهـمة مـن الـملـف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

محمود السعيدان
20 03 2007, 11:57 AM
( 450 )


قال بأن هذه الهزيمة ستتعمق في حال مهاجمتها إيران :


استراتيجي روسي يتوقع هزيمة أمريكا سياسيًا وعسكريًا بالعراق

مفكرة الإسلام : صرح خبير استراتيجي روسي اليوم أنه يتوقع أن تمنى الولايات المتحدة بهزيمة عسكرية وسياسية بالعراق، وذلك مع اقتراب الذكرى السنوية الرابعة لاحتلال العراق التي ستحل في التاسع من أبريل القادم .

وقد صرح الخبير الاستراتيجي الروسي ليونيد إيفاشوف الجنرال المتقاعد ونائب رئيس أكاديمية القضايا الجيوبولوتيكية بموسكو أن الولايات المتحدة تقترب من الهزيمة بالعراق بالرغم من تفوقها الكبير في المجال التقني في الأدوات العسكرية، وأضاف أن هذه الهزيمة ستتعمق في حال مهاجمتها إيران .

وقال الخبير الاستراتيجي الروسي أن الوضع الأمريكي الحالي في العراق يدل على وجود هزيمة سياسية لواشنطن بالفعل هناك، كما أكد في مقابلة أجرتها معه وكالة "نوفستي" الروسية بمناسبة الذكرى السنوية الرابعة للحرب على العراق أن "الجيش الأمريكي يتمتع في الحرب التقليدية بتفوق كبير جدًا بفضل ما يملكه من أحدث التقنيات والتكنولوجيات العسكرية, ولكن هذا التفوق لم يجد الأمريكيين نفعًا عندما واجهوا عمليات حرب العصابات أو حرب الشوارع في المدن العراقية" .

وقد أكدت تسريبات صحفية أن الولايات المتحدة ربما تقدم على توجيه ضربة عسكرية لإيران في إطار عملية سوف تسميها "اللسعة" وذلك بشن هجمات جوية على عشرين هدفًا داخل الأراضي الإيرانية يعتقد أنها مواقع لتصنيع الأسلحة النووية وتطوير التقنيات النووية، فيما يشير المراقبون إلى أن ضربة مثل تلك لإيران من شأنها إشعال المنطقة نارًا على القوات الأمريكية في حال تحرك إيران عسكريًا ضد الولايات المتحدة، وهو ما يستبعده محللون عسكريون في ظل توقعات بوجود تسوية سياسية قريبة بين الجانبين الأمريكي والإيراني، خاصة بعد الزيارة المرتقبة للرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد للولايات المتحدة في إطار جلسات مجلس الأمن الخاصة بمناقشة المشروع النووي الإيراني .


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مخـتارات مهـمة مـن الـملـف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

محمود السعيدان
21 03 2007, 12:58 AM
( 451 )


روسيا تنفي تحذيرها إيران بشأن تخصيب اليورانيوم


الجزيرة نت - وكالات : نفت موسكو أمس الثلاثاء توجيه تحذير لطهران بسبب رفضها وقف برنامج تخصيب اليورانيوم .


ورفض السفير الروسي بالأمم المتحدة فيتالي تشوركين تقريرا صحفيا أفاد بأن بلاده لن تزود مفاعلا نوويا إيرانيا بالوقود النووي ما لم تعلق طهران برامجها لتخصيب اليورانيوم .


وكانت صحيفة نيويورك تايمز قد ذكرت اليوم أن روسيا هددت إيران بتعليق إمداد مفاعل بوشهر جنوب البلاد بالوقود ما لم توقف طهران برنامجها لتخصيب اليورانيوم تماشيا مع طلبات مجلس الأمن .


وأشارت الصحيفة إلى أن سكرتير مجلس الأمن القومي الروسي إيغور إيفانوف أصدر هذا الإنذار خلال اجتماع في موسكو الأسبوع الماضي .


وبدورها نفت طهران على لسان علي حسيني تاش مساعد أمين المجلس الأعلى للأمن القومي هذا التقرير. وقال تاش الذي اجتمع مؤخرا بإيفانوف في موسكو، إن "إيفانوف لم يدل بمثل هذه التصريحات.. وأنفي تماما تقرير الصحيفة".

وأضاف حسيني في تصريح صحفي أن إيفانوف والوفد الروسي حاولوا فقط إقناع الجانب الإيراني في الاجتماع بأن مشروع بوشهر ليست له علاقة مطلقا بالنزاع النووي .

وكان من المفترض أن ينتهي العمل بمفاعل بوشهر في يوليو/تموز 1999، لكن الروس أجلوا استكمال المشروع خمس مرات على أساس ذرائع مختلفة .

عقوبات مشددة :

ويأتي الحديث عن الإنذار الروسي في وقت يبحث فيه مجلس الأمن الدولي قريبا نص قرار جديد يسعى لتشديد العقوبات التي سبق أن فرضها على إيران بسبب اتهامها برفض تعليق أنشطتها النووية .

وفي هذا الإطار اتفقت ألمانيا والصين اليوم على ضرورة الإسراع في الموافقة على مسودة قرار الأمم المتحدة حول برنامج إيران النووي. وقالت حكومة برلين إن المستشارة أنجيلا ميركل تحادثت أمس مع رئيس الوزراء الصيني وين جياباو على هذه النقطة .

وتطالب القوى الكبرى بأن توقف إيران تخصيب اليورانيوم كشرط مسبق لإجراء محادثات أوسع نطاقا تقول تلك الدول إنها ستؤدي إلى مزايا كبرى في مجال التجارة، وعلى المستوى الدبلوماسي بالنسبة لطهران .

وتدعو صيغة العقوبات الجديدة التي يتوقع أن يقرها مجلس الأمن في اجتماعه المرتقب هذا الأسبوع إلى فرض حظر على صادرات السلاح من إيران وقيود على توريد نوعيات من الأسلحة الثقيلة إليها، وتطالب دول العالم برصد تحركات المسؤولين الإيرانيين المرتبطين بالبرنامج النووي على أراضيها .

كما يطالب القرار الدول والمؤسسات المالية بألا تدخل في معاملات مالية جديدة مع إيران، متعهدا بتجميد العقوبات على طهران إذا ما أوقفت تخصيب اليورانيوم .

والقرار الجديد هو متابعة لقرار تبناه مجلس الأمن يوم 23 ديسمبر/ كانون الأول الماضي، ويفرض عقوبات تجارية على المواد والتقنية النووية الحساسة ويجمد أموال أفراد إيرانيين رئيسيين وجماعات وشركات إيرانية .

واقترحت جنوب أفريقيا في وقت سابق أن تقوم إيران بتجميد تخصيب اليورانيوم لمدة 90 يوما بالتزامن مع تعليق العقوبات الدولية المفروضة عليها، في مسعى لوقف مشروع عقوبات جديدة على طهران تسعى واشنطن ودول غربية لتمريره عبر مجلس الأمن .

وفي هذا الإطار اجتمع رئيس جنوب أفريقيا ثابو مبيكي اليوم في كيبتاون مع وزير الخارجية الإيراني منوشهر متكي .

وأعلن الناطق باسم الخارجية بجنوب أفريقيا روني مامويبا أن اللقاء يمثل "استمرارا لمناقشات متواصلة ومنتظمة حول الملف النووي الإيراني" دون إعطاء مزيد من التفاصيل .

يُذكر أن إيران شددت مؤخرا على عدم تخليها عن برنامجها النووي، مجددة التأكيد على أن هدفه الوحيد إنتاج الوقود لتوليد الكهرباء .


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مخـتارات مهـمة مـن الـملـف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

محمود السعيدان
21 03 2007, 02:01 AM
( 452 )


استعداداً لحرب طاحنة ستخوضها مع ( إيران ) على خلفية برنامجها النووي ومع حليفتها سوريا ومَن يُسمي نفسه " حزب الله " على إثر ضرب منشآت طهران النووية :


إسرائيل تبدأ أكبر مناورات دفاعية على الإطلاق منذ الإعلان عن قيامها على أرض فلسطين المحتلة عام ( 1367هـ - 1948م )

د ب أ - وكالات ؛ عواصم : قالت الشرطة الاسرائيلية ان آلافا من رجال الشرطة والجيش وفرق الاغاثة شاركوا الثلاثاء في اكبر تدريب للدفاع المدني يجري على الاطلاق في اسرائيل .


ونفذت القوات المشاركة في التدريبات سيناريوهات عدة تفترض تعرض اسرائيل لهجمات متزامنة من بينها هجوم بقنبلة كيماوية على مدرسة قرب تل ابيب وهجمات صاروخية برؤوس حربية غير تقليدية على العاصمة .


وبموجب أحد السيناريوهات يسقط صاروخ برأس كيماوي على محطة طاقة رئيسية في شمال تل ابيب ، وفي الوقت نفسه تدربت فرق الاغاثة على التعامل مع هجوم بصواريخ القسام من غزة .


وفي اطار التدريبات المشتركة اطلقت صفارة الانذار بوسط وجنوب اسرائيل في الساعة الثانية مساء '1200 بتوقيت غرينتش' لمدة دقيقة ونصف الدقيقة وتستمر هذه التدريبات لمدة يومين .

تجدر الإشارة إلى أن هذه ( المناورات ) - التي تأتي في وقتٍ تشير فيها التوقعات نشوب حرب ضارية بين أمريكا وإسرائيل وبين إيران على خلفية برنامجها النووي - تعتبر الأكبر والأضخم على الإطلاق في تاريخ الكيان الصهيوني منذ الإعلان عن قيامه على أرض فلسطين في تاريخ ( 6 / 7 /1367هـ - 14 / 5 / 1948م ) .


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مخـتارات مهـمة مـن الـملـف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------

where1
21 03 2007, 03:11 PM
:A7:

محمود السعيدان
21 03 2007, 03:14 PM
أخي الفاضل ( where1 ) :

تقبل الله دعاءك ، وجزاك خيراً .

محمود السعيدان
21 03 2007, 03:19 PM
( 453 )


المفتشون الدوليون تفقدوا موقعاً نووياً إيرانياً محصناً تحت الأرض في نطنز :


قبل اجتماع لِمَا يُسمَّى بـ " مجلس الأمن " : روسيا ترفض تشديد العقوبات ، وقطر تؤيد التفاوض مع إيران

الجزيرة نت - وكالات : أعلن وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف أن بلاده لن تؤيد فرض عقوبات مشددة على إيران في مجلس الأمن بسبب رفضها تعليق تخصيب اليورانيوم .

وقال لافروف أمام مجلس النواب في البرلمان الروسي إن موقف بلاده تجاه هذا الأمر هو التحرك بالتدريج والتناسب، و"لا نؤيد العقوبات المشددة".

يأتي ذلك بينما يعقد مجلس الأمن جلسة مغلقة اليوم لمناقشة إدخال تعديلات على مشروع القرار الذي أعدته الدول الخمس الدائمة العضوية إلى جانب ألمانيا الأسبوع الماضي، ويقضي بتشديد العقوبات التجارية والاقتصادية على إيران .

وقد عقدت الدول الأعضاء في مجلس الأمن اجتماعا غير رسمي مساء أمس في نيويورك بشأن موعد جلسة التصويت التي ينتظر أن يشارك فيها الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد .

موعد التصويت :

وتضاربت تصريحات الدول الأعضاء بشأن موعد التصويت لا سيما في ظل التعديلات التي تقدمت بها جنوب أفريقيا على مشروع القرار الذي يجري النقاش بشأنه .

وقال مندوب جنوب أفريقيا -الذي تتولى بلاده رئاسة الدورة الحالية لمجلس الأمن- إن هناك أسئلة يتعين على الدول التي صاغت مشروع القرار الإجابة عنها .

من جهته قال المندوب الأميركي لدى الأمم المتحدة إن مجلس الأمن سيواصل الاستماع إلى المزيد من الاقتراحات حول مشروع القرار المعروض عليه .

وقال مندوب قطر لدى المنظمة الدولية ناصر عبد العزيز النصر إن بلاده جارة إيران ولا تريد أن ترى أي مشاكل أو حروب أو عدم استقرار في منطقة الشرق الأوسط. وطالب السفير القطري بإبقاء باب المفاوضات مفتوحا فيما يتعلق بالملف النووي الإيراني .

الرد الايراني :

وفي طهران أكد الرئيس محمود أحمدي نجاد أن الشعب الإيراني "لا يزال عازما على الدفاع عن مواقفه" في الملف النووي، مضيفا أن "الحل الأفضل لهم هو الاعتراف بحق إيران في امتلاك التقنية النووية "للخروج من هذا المأزق".

وأكد أحمدي نجاد أن من وصفهم بالأعداء فشلوا في مواجهة الشعب الإيراني العام الماضي، و"باستخدامهم مؤسسات أنشؤوها ويسيطرون عليها، حاولوا منع الشعب من الاستمرار في طريقه".
من جهة أخرى من المقرر أن يلقي مرشد الجمهورية الإيرانية آية الله علي خامنئي خطابا اليوم من مدينة مشهد إلى الشعب الإيراني بمناسبة السنة الإيرانية الجديدة، ينتظر أن يتطرق فيه إلى ملف طهران النووي والعقوبات الجديدة التي ينوي مجلس الأمن فرضها عليها .

على صعيد متصل أكد دبلوماسيون أن مفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية تفقدوا الثلاثاء منشأة نطنز للطاقة النووية الإيرانية رغم مزاعم سابقة بأن طهران منعت المفتشين من زيارتها .

وقال دبلوماسي قريب من الوكالة إن المفتشين تفقدوا موقعا محصنا تحت الأرض في نطنز حيث تقيم إيران منشأة نووية لتصنيع اليورانيوم المخصب الممكن استخدامه في إنتاج الطاقة النووية لأغراض سلمية، وكذلك في تصنيع القنبلة النووية .


-----------------------------------------------------------------------------------------------------
مخـتارات مهـمة مـن الـملـف (http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=214408) | ابـحـث فـي هـذا الـمـلـف (http://www.muslm.net/vb/search.php?searchthreadid=201095) | أرسـل هـذا الـمـلـف لـصـديـق (http://www.muslm.net/vb/sendmessage.php?do=sendtofriend&t=201095) | اتـصـل بـنـا (http://hrbiran2007.arabform.com/)
-----------------------------------------------------------------------------------------------------