إعلان نصى هنا kora live إعلان نصى هنا إعلان نصى هنا إعلان نصى هنا  
           
2016-05-13 10:57


توقعت منظمة البلدان المصدرة للبترول "أوبك" زيادة إمدادات النفط فى السوق هذا العام، حيث أدى رفع العقوبات التى كانت مفروضة على طهران إلى تعزيز إنتاج إيران من الخام، بما عوض تعطل بعض الإمدادات داخل المنظمة والخسائر التى منى بها المنتجون خارجها جراء انهيار الأسعار. وقالت أوبك، فى تقرير شهرى نشر اليوم الجمعة، نقلا عن مصادر ثانوية، إنها أنتجت 32.44 مليون برميل يوميا فى أبريل، بارتفاع قدره 188 ألف برميل يوميا عن مارس. وفشلت أوبك ومنتجون من خارجها، من بينهم روسيا، فى التوصل إلى اتفاق على تثبيت الإنتاج فى اجتماع عقد فى 17 أبريل، بهدف الحد من تخمة معروض الخام التى أثرت سلباً على الأسعار. وبحسب مراجعة أجرتها رويترز لتقارير أوبك السابقة المنشورة على موقعها الإلكترونى، فإن إنتاج أبريل هو الأعلى للمنظمة منذ 2008 على الأقل. ويشير تقرير أوبك إلى فائض فى المعروض يبلغ 950 ألف برميل يوميا فى المتوسط فى 2016، إذا ظلت المنظمة تضخ بمعدلات أبريل ارتفاعا من 790 ألف برميل يوميا فى تقرير الشهر الماضى. وأبقت أوبك على توقعاتها لنمو الطلب العالمى على النفط فى 2016 دون تغيير، عند 1.20 مليون برميل يومياً، فى حين رفعت قليلاً توقعاتها للطلب على نفطها فى 2016 إلى 31.49 مليون برميل يوميا مقابل 31.46 فى التوقعات السابقة. وتوقعت المنظمة انخفاض الإمدادات من خارجها بواقع 740 ألف برميل يوميا فى 2016 مقابل 730 ألف برميل يومياً فى التوقعات السابقة. وأبلغت المملكة العربية السعودية أوبك أنها ضخت 10.26 مليون برميل يوميا فى أبريل بزيادة 40 ألف برميل يوميا عن مارس.


 



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google




قريبا

         
                     
  فيولا   الذهب والبتكوين   واتساب الذهبي 2022 تنزيل يوتيوب