2013-02-22 09:32
مصادر سياسية صهيونية تدعو مصر لإعادة سفيرها إلى تل أبيب
مصادر سياسية صهيونية تدعو مصر لإعادة سفيرها إلى تل أبيب


دعت مصادر سياسية صهيونية كبيرة، السلطات المصرية إلى إعادة السفير المصري إلى تل أبيب مرة أخرى، بعد أن تم استدعاؤه بعد بدء الحرب الصهيونية على قطاع غزة خلال شهر نوفمبر الماضي.
وقالت المصادر اليوم الجمعة "إن فترة طويلة مضت منذ انتهاء هذه العملية، وإن الهدوء يسود الميدان وذلك بفضل الدور البناء والايجابي لمصر في إطار التفاهمات التي تم التوصل إليها في أعقاب العملية العسكرية في غزة".
وأعربت المصادر ذاتها في تصريحات لراديو "صوت إسرائيل" عن أسفها لعدم وجود قناة اتصال مباشرة بين الرئيس المصري محمد مرسي، وكبار المسئولين الصهاينة، مشيرة في الوقت ذاته، بوجود علاقات وتعاون وثيق على المستويات السياسية والعسكرية بين الجانبين، وتمثل ذلك في زيارة الوفود العسكرية الصهيونية والمصرية لكلا الجانبين مؤخرا.
وقالت المصادر "إن اللجنة العسكرية المشتركة للجانبين تلتئم بصورة منتظمة وروتينية كما هو الحال بالنسبة للجنة الإسرائيلية المصرية الخاصة بالمناطق الصناعية المؤهلة المعروفة باسم (كويز)"، معربة عن أسفها لتصريحات وزير الزراعة المصري صلاح عبد المؤمن من انه لا نية للعودة إلى المشاريع المشتركة بين الجانبين في المجال الزراعي بعد توقفها نهائيا.
وقالت المصادر "إن إسرائيل دعت إلى استئناف عمل اللجنة الزراعية المشتركة التي توقفت قبل أربعة أعوام إلا انها لم تلق آذانا صاغية في القاهرة".
وكان الرئيس المصري محمد مرسي، قد قرر فى 14 نوفمبر الماضي سحب السفير المصري لدى الكيان الصهيوني، على خلفية اغتيال نائب القائد العام القائد الفعلي لكتائب القسام أحمد الجعبري، والتي كانت بداية لحرب على قطاع غزة. وزارت وفود أمنية صهيونية مؤخرًا القاهرة، كما ترددت أنباء عن زيارة وفد مصري رفيع المستوى للكيان الصهيوني.




خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google




قريبا

جروح - - - -