2012-12-22 11:32
ناشط حقوقي يختلق مشكلة مع عالم أزهري والناس تسعى للفتك به
ناشط حقوقي يختلق مشكلة مع عالم أزهري والناس تسعى للفتك به


حاول أحد مفوضي المجلس القومي لحقوق الإنسان بمراقبة عملية الاستفتاء على مشروع الدستور الجديد، خلق مشكلة مع عالم أزهري كبير، ما أثار الناس ودفعهم لمحاولة الاشتباك معه والفتك به.
وبدأت الواقعة عندما كان الدكتور حسن الشافعي، مستشار شيخ الأزهر، يتحدث مع إحدى الصحافيات حيث كان يتحدث عن ضرورة الالتزام بنتيجة الاستفتاء أيا ما كانت، ولم يتطرق لحث الناس للتصويت بنعم أو لا، وذلك بعيدا عن طابور الناخبين.
وتقدم أحد مراقبي حقوق الإنسان، طالبا من العلامة الشافعي التوقف عما أسماه "توجيه الناخبين" مشيرا إلى أن ذلك يخالف التعليمات والقانون، وتحدث بأسلوب غير لائق مع الرجل الذي طلب منه أن يطلع على المستند الذي يثبت أنه مراقب لحقوق الإنسان.
وقد أثار أسلوب مراقب حقوق الإنسان في الحديث مع الشيخ الشافعي غضب الكثير من المواطنين الذين اشتد غضبهم، وطالبوه بألا يتدخل فيما ليس من عمله، وأنه ليس رجل الأمن ليمنع العالم الأزهري من الحديث، وحدثت مشادة كلامية بين المراقب والمواطنين الذي حاولوا الفتك به، لولا أن الشيخ الشافعي حاول تهدئتهم.
وقد حاول الدكتور حسن الشافعي أن يوضح للمراقب أنه كان يتكلم بعيدا عن الطابور وأنه لا يوجه الناخبين، إلا أنه أصر على موقفه، ما دفع الناس للهجوم عليه والتطاول عليه بالألفاظ، بينما قامت الشرطة بحمايته.


 



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google




قريبا

سوق الابل كشف تسربات خدمتي كشف تسربات شركة مكافحة حشرات بالدمام شركة نقل عفش بالرياض