2012-12-21 10:30
الكنيسة الكاثوليكية: فوجئنا بـ"معارضة" الإخوان للرئيس مرسي
الكنيسة الكاثوليكية: فوجئنا بـ


كشف المتحدث الإعلامي باسم الكنيسة الكاثوليكية في مصر أنهم تفاجأوا بعدم وجود اتفاق مسبق بين جماعة الإخوان المسلمين والرئيس محمد مرسي، ووجود اعتراضات للإخوان على طروحات الرئيس.
وأشار رفيق القس جريش إلى أن حزب الحرية والعدالة، الذراع السياسية لجماعة الإخوان المسلمين، اعترض على نقاط كثيرة مما تقوم الرئاسة بطرحه، أثناء جلسات الحوار مع مؤسسة الرئاسة، وذلك عكس ما يتصوره البعض من الاتفاق الكامل بين الرئاسة والحزب.
وقال جريش "إنه أحيانا كانت الكنيسة وحزب الحرية والعدالة يتفقان في الكثير من النقاط والاعتراضات"، ضاربا المثل على ذلك، باعتراض حزب الحرية والعدالة على استعجال مؤسسة الرئاسة، بعض الشيء في إصدار أسماء تعيينات مجلس الشورى، حيث طلب التريث في إعداد تلك الأسماء متفقا في ذلك مع الكنيسة الكاثوليكية.
وأضاف في حوار لـ"الشرق الأوسط" التي تصدر في لندن أنه لم تتم مناقشة الـ90 شخصا المقترح أسماؤهم للتعيين في مجلس الشورى، في جلسة الحوار لأن الأسماء المرشحة تم إرسالها قبل الاجتماع للرئاسة، مشيرا إلى أن الكنيسة الكاثوليكية قدمت قائمة بأسماء عشرة أشخاص لاختيار اثنين من بينهم، ولكنها لم تقدم اسم رجل الأعمال رامي لكح ضمن القائمة، بل إنه مرشح من قبل حزبه.
يشار إلى أن قوى المعارضة المصرية تتهم الرئيس محمد مرسي بالتنسيق مع جماعة الإخوان المسلمين في كل قراراته، بل إنه يأتمر بأمرهم ولا يقطع أمرا دونهم، وهو ما تنفيه الجماعة والرئاسة على حد سواء.




خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google




قريبا

جروح - - - -