2012-12-19 11:48
دار الإفتاء المصرية ضمن المؤسسات الأكثر تأثيراً في العالم
دار الإفتاء المصرية ضمن المؤسسات الأكثر تأثيراً في العالم


أشادت الأمم المتحدة بالدور الذي قامت به دار الإفتاء المصرية في العام الحالي في نشر السلام ونبذ التعصب وحل الصراعات في العالم.

وثمنت الأمم المتحدة أيضاً سعي دار الإفتاء الحثيث نحو تحقيق معاني المواطنة والتزامها بمواثيق حقوق الإنسان المتفق عليها والدور المجتمعي المؤثر الذي تقوم به الدار والمفتي والذي يهدف إلى تحقيق التنمية المستدامة في مجالات التعليم والرعاية الصحية ومعالجة الفقر، وذلك بحسب ما ذكرت "بوابة الأخبار".

وجاء في شهادة التقدير، التي أرسلها مساعد الأمين العام للأمم المتحدة للإعلام والتواصل بيتر لونسكي، إلى مفتي الجمهورية د.علي جمعة أن الأمم المتحدة ترحب بانضمام دار الإفتاء المصرية لقائمة المؤسسات العلمية الأكثر تأثيراً.
وثمنت الهيئة الأممية التزام دار الإفتاء بالمبادئ العشرة التي أقرتها الأمم المتحدة والتي منها نبذ التعصب ونشر السلام وحل الصراع وتحقيق المواطنة العالمية والتنمية المستدامة.

وأكد مستشار مفتي الجمهورية د.إبراهيم نجم أن هذه الإشادة المهمة من هيئة عالمية كبيرة مثل الأمم المتحدة، تمثل اعترافاً بالجهود التي تبذلها دار الإفتاء المصرية ود.علي جمعة في التواصل وبناء الجسور بين الحضارات والثقافات ونبذ التعصب ونشر السلام في العالم أجمع.

وأضاف د.نجم أن مصر تمتلك الكثير من الإمكانيات الحضارية والإنسانية التي تمكنها من التواجد في مصاف الدول المتقدمة وأن دار الإفتاء المصرية تعد نموذجاً مصغراً لما يمكن أن تقوم به الكثير من المؤسسات المصرية من دور فاعل على الخريطة العالمية، وأن الفترة القادمة ستشهد انطلاقة كبيرة للمؤسسات المصرية والتي يبلغ عددها نحو 3000 في بناء التنمية وتحقيق التقدم.


 



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google




قريبا

الابل حراج الابل ام رقيبة الهجن -